صورة مصغرة لـقصة شرارة حب غامض

قصة شرارة حب غامض

qisat 9isat chararat ghamed 7ob hob
رواية شرارة حب غامض

🚨🚨 طوووط طوووط هانيي جييت 🚨🚨 
هانيي جيت 🙋🏻 و جبت معايا القصة اللي كان عليها طلب من قبلكم و بغيتو تقراوها 😍😍 القصة تحت عنواان "شرارة حب غامض "للعلم القصة حقيقية 💯(الجزء الاول ) زايدين عليها بعض الاحداث باش تمشي على مجرى قصة 👌👌 و كتشمل #الدراما #الرومانسية #عالم_الدعارة ولكن بشكل اخر #الكوميديا 😍😍 و بطبيعة الحال حبيبة الجماهير #السفالة يا ساافلات 🔥🔥 💏💏
انا شخصيا قريتها و عجباتني داكشي علاش قررت نكمل عليها و نزيد جزء ثاني .. 👍
الكاتبة ..: غزال Ghazal Trust في الجزء الاول + بعض اللمسات من عندي 
& انا Fadoua MChiri في الجزء الثاني

سندي...سندي...يلاه نوضي راه12h30 هاذي ،حيدي منك هاد القاعدة...
-اااووووف اماما راه منعستش بكري (وانا كنحل عيني بزز)
بونجور نعرفكم على راسي ..انا سميتي سنديان 22سنة عايشة انا وماما ورجلها <البيرت> بيان سيغ البيرت ماشي مغربي هو فرنسي تزوج بماما ملي طلقات من بابا اللي كان اصلو سوري متفاهموش وكل واحد شد طريقو ،ومشا وخلاني اما وماما ومن تما معودنا سمعنا عليه شي خبار ،تزوجات ماما ب البيرت اللي كان كبير عليها بزاااف مني كانت عندي انا 15 سنة . معيشنا مزياان وقليل فين كيجي للمغرب ,وانا انا خرجت من الباك بسباب الطيران ديالي كنطير من المقلة مكنشد تا بلاصة بمعنى الكلمة فرفارة هههه..انا:صباح الخير ا ماما
ماما:صباح النور يلاه نوضي فوهب هاد البيت و انا غنخرج نشووف الحاجة زينب تهز لينا الخط نشوفو شنو كاين ..يلاه نوضي خلاص راه تابعانا شحال من حاجة قبل ما يوصل البرت (البرت شاد الطيارة جاي للمغرب).
انا:و صافي غير سيري انا نايضة ...ماما نسيت ما قلت ليك راه مول اللوطو ايكول قالي خاصني نكمل ليه لفلوس باش يدفع ليا الضوسي و ندوز المتحان ،مليت غادا جايا لديك البيرمي 
ماما :وهي كتنكر ..صافي صافي فاش تكوني غادا دوزي عندي للحانوت نعطيك الفلوس (ماما عندها حانوت كارياه فواحد القيصارية ديال املابس التقليدية)
نضت دوشت كان فصل الشتاء درت حمام سخون كمدت فيه عضامي نشفت شعري خرجت للكوزينة نفطر .
انا: مي فاطمة كاين شي فطور (مي فاطمة الخدامة ديالنا عزيزة علينا و كنحتارموها) حنا ماااشي لاباااس علينا مي ممخصوصنش راجل ماما هازنا من كلشي وساكنين ف ابارتومو شراها البرت لماما وكتبها بسميتها .ماما دوخات الكاوري ههه

ماما كلاص بزاف و مكتنفسش بالعياقة (كنشهد الحق) هي فالاصل فاسية مع احتراماتي لناس فاس ودابا ساكنين فطنجة 
انا:مي فاطمة فين الفطور راه فيا الجوع!!
مي فاطمة:باقي شي فطور ابنتي هادا راه الغدا
انا:وا اري الغدا ههه (وجي قاصح)واغير عطيني نخشي فوجهي نمشي ليكول(ليكول ديال الحلاقة كنقرى الحلاقة و التجميل ماما بغات تخشيني فشي حاجة باش تهنى مني)
مي فاطمة:الله يهديك ابنتي تبتي شوية و ديري عقلك 
-مشيت حليت التلاجة و جبت عاصير و حلوة طحنتهوم و رجعت لبيتي نلبس حوايجي بدلت لبست بودي وسروال الدجين و وقبية رمادية و ليبوط بلا و طلقت شعري و درت طريبيش حتى هو رمادي مهم خبيت زيني شويا ههه جمالي كيبان غير من الصيف للصيف ..كتسناوني نوصف ليكوم راسي اوووك 
انا طولي على قدو يعني ما طويلة ما قصيرة وكنوزن 60تباركلله هاد الوزن الي فيا تفرق غير فالبلايص الي انا باغا انا ما بيضة ما سمرة عويناتي زرقين (شيبي) لون دالسماء مجبدين حوتة من عند الله فمي مقاد و منفخ شويا و سنينات مستفين كيشعلو ,اصلا داكشي اللي مقابلة انا غير راسي و المرايا هي حبي و حياتي لاطاي ياسلام حوتة صدر واقف وما ورايا حتى هي واقفة عععهه الخصر منحوت لاكرش لاوالو اما واحد السالف ذا سلام حريري و زعر وزايداها بليميش مهليا فييه ولكن ماطويل ما قصير متوسط
لبست وطلقت شعري و درت ليه طريبيش و جرجت مشيت لمدرسة الحلاقة وصلت للمدرسة بقيت كنتلهى فشعر واحد المونيكة وانا كنتسنى تيليفوني يصوني نخرج حند الكليكة صحابي ندور هه فيا اللولة مكنرصاش ..مهم عيطو ليا خرجت سلام سلام الى اخ..بقينا عاطينها للدوران فطونوبل زداف زداااف محيحين فاللخر دزت عند ماما للحانوت خديت الفلوس و داني واحد الصديق من الكليكة للبيرمي كملت ليه الخلاص وهوا يقولي مول البيرمي ايلى خديتيه عكري ليا (كيضحك معايا حيت عمري حضرت شي حصة كي الناس) زتو تضويرة من الفوق عطاها ليه صديقي باس يحطني مع صحاب باك صاحبي و صحاب الرشوة ههه الي بحالي قضيت الغراض ديال البيرمي رجعت فحالي لقيت البيرت وصل و جالسين مجمعين على العشا .سلمت وانا مقارياش بزااف وصطلة فالقرايا مي كنطير فالفرونسي حيت ولفت مع البيرت من الصغر تسرح ليا اللسان فاللغة مزيااان مكيهضرش العربية 
البيرت : (بالفرونسي) شوفي شنو جبت ليك ...حليت واحد لافاليز كلقاها كتغرررد بالحوايج حليت واحد الكريطينة حلقى فيها بورطابل ناااااايض و اشمنك يا سوايح و يا حوايج و كساوي لي غوب بشااااخ مخلا ماجتب حاجة وحدة اللي متفكرنيش فيها هي شي كاوري غزااال نسى ماجابو ليا كنحماق على الزين وعلى راسي ههه، شكرتو بزاااف ديما مهلي فيا وعزيرة عليه ومفششني . دازت العشية كل واحد تلاح لبيتو تلاحيت حتى انا كنجرب ونحط الليل كامل متشفت النعاس كاااع حوايج الصيف اللي غنابس جابهوم ليا يقيت كنحلم فوقاش يوصل الصيف وكن كان يحسابني غيوصل ويقلب ليا حياتي معاه مكنتش غنتمنا يوصل 
داز اسبوع 
ماما:يلاه نوضي ا سندي راه مشى عليك الحال داك البيرمي يلا خديتيه ها وجهي ها وجهك 
انا:من تحت لفراش و كنطل بنص عين (هاوجهي هاوجهك فخاااطري مانسيتش التضويرة)
ماما:يلاه نوضي يلاه توصلي 
انا :صافي هانا نايضة (نضت غسلت وجهي لبست ودردبت مع الدروج مشيت بلا شهية فوقاش غير نتهنى هم هاد البيرمي تاهوا 
مشيت دوزت نجحت فيه بعد اسبوع مشيت جبتو الله تهنيييت ليام كطيييير كتر مني مهم كان كلشي مزيان حتى جا النهار اللي غتقلب فيه حياتي
فقت واحد الصباح كالعادة فطرت كي الناس انا و ماما و البرت و مي فاطمة ،البيرت دوز معانا الشتا كاملة حتى جا الربيع ..خاصو يمشي لفرنسا .جمع حوايجو عنقتو وانا كنحي باحساس غريب مكرهتش كون بقا مايمشيش .بست ماما مشيت ليكول د الحلاقة كندوز الوقت كالعدة مشات ماما وصلات البرت للمطار ركب مشا وصلات العشيا خرجت من ليكول دزت عند ماما وانا معندي كانة للدوران هاد النهار وصلت للحانوت 
ماما: متلكي جايا بكري فين الطبقة ديالك (الكليكة صحابي)
انا: مافياش اللي يخرج (لكليكة صحابي كانو عبارة عن اولاد و بنات في المستوى ولاد ماما غطيني بحالي والبنات تاهوما كان جامعنا غير الضحك و صافي وكنيرو رحلات و كلشي فحدود ) ماما انا غادا للدار (وانا درت ضهري نخرج صونا تيلي د ماما 
ماما:الو وي ....كواا سيبا فري ...noooo ooooh (قطعات تيلي مصدومة ) 
انا :ماما مالكي ياك لاباس
ماما :البرت ههىء ....ههىء ماااااات ااااااااه ياربي 
انا : شنوووو (مصدومة ) كيفااااش...لالا ...ميمكنش (كان قلبي حاس)
#بعد_شهر 
مات البرت بسكتة قلبية فالمطار في فرنسا بقى فيا و بكينا تاشبعنا لبسات ماما الابيض عليه و مشا وخلانا مقطع بينا الحبل و حالتما المادية تضهورات بززاااف و ماما مابقاتش قادا على المروف و الكرى اللي كتخلص ديال الحانوت و الحمد لله عندنا هاد الشقة خلاها لينا البيرت اما معرفت فين كنا غنخرجو مي فاطمة مبقاش لينا باش نخلصوها مي بقات معانا في الدار حتى هي معندها فين تمشي لا ولاد لا دار لا والو بقات عايشة معانا ،بقات ماما مقاتلة مع الماعيشة حتى لاقصى الحدود وفي الاخر تلقات الحانوت ولات كتبيع غير في الدار للناس اللي كتعرف وخا هاكاك كبرياءها مخليها ديما هازا راسها لفوق رغم الزلط اللي ضربنا 
اللي جاي غيصدمكم للتذكير القصة حقيقية

صباح جديييييد دبرت على واحد الخدمة فواحد الصالون كنتعاون انا و ماما و فين ما نتزيرو كنفكر نبيع تيلي اللي جابلي البرت و مكنقدرش بقينا على هاد الحال انا كنبريكولي في الصالونات و ماما كتبريكولي فالحوايج الي كتبيع 
واحد النهار و هي تفكرنا الحاجة زينب اللي كضررب الكارطة (حاجة قاتلك ) كنا جالسين انا وماما في الدار واحد العشية مع ديك 9 ديال الليل و هي الدق الحاجة حلات ليها مي فاطمة الباب ودخلتت تسالمنا و جلسات 
الحاجة زينب : ايوا الالا مريم فين هاد الغبور (ماما سميتها مريم) ياكما الكارطة اللي كنضرب ليك مكتصدقش ليك
ماما: مرحبا بيك الحاجة راه الضروف هي اللي مكتصدقش شوفي فين كنا وفين ولينا(انا دارباها بصقلة غير كنسمع مركنة لابسة بيجاما و مكونيكطيا
الحاجة زينب: حيدي نسرح ليك الكارطة نشوفو شكاينا (وهي كتسرح في الكارطة و تشووووف فيا بنص عيين كل شوية) 
ضربات الكارطة و جمعات و طوات و لاكن في الصراحة ماشي الكارطة اللي كانت جايباها حاجة خرى

جمعات لحاجة وقفتها من بعد ما جمعات التبركيكة و خرجات مع الباب 
نهار جديد ...فقت مخداماش داك النهار جمعت حوايجي و فطرنا مجموعين و نازلة نمشي للحمام مشيت وانا نتلقى الحاجة زينب في الحومة 
الحاجة زينب :هاهاي ناس غادين الحمام ايوا بصحة مسبقا 
انا : الله يعطيك الصحة اخالتي لهلى يخطيك
الحاجة راه حتى انا لقيتيني غادا لحمام .اينا حمام غادا ليه ؟
انا: (حاجة و كتمشي للحمام والعجب) لحمام الي لتحت فراس الشارع 
الحاجة زينب: ايوا بصحة يلاه تهلاي فراسك
مشات وكملت شغلي دخلت للحمام دخلت نيييييشان للسخون طلقت الجلدة و بديت نسخن ضربتها بواحد الحكة نييييت واخا مابقاوش عندنا الفلوس باقا العياقا هي العياقا ديما خنافري في السما .طلقت داك السالف ديالي و بديت نغسلو درت ليه شامبوا و رغويتو مزياااان حى سدات ليا الغوة عينا بقيت كنغسل فشعري و عيني مسدودين انا هزيت نخوي الها على وجهي مع حليتهوم وضرت كنلقى الحاجة زينب حداية كدهن فالصابون البلدي 
انا :اووووووف يالحاجة طيرتيها مني خلعة (وانا دايرة يدي على قلبي ) 
الحاجة زينب : هههههه مالكي شتي الحاج مالكي تخلعتي (وهي كطلع و تهبط فيا ) 
بقينا مجمعين و هي كدور بيا من هنا ومن هنا و انا عندي شرح ملح ما يخنز جيتها من اللخر 
انا :الحاجة بان ليا عندك شي حاجة باغا تقوليها ؟؟ غير هضري راني عايقة بيك
الحاجة زينب :(وهي كتجبد في فمها و كتميق عرفات راسها حصلات) شوفي عندي ليك واحد الخدمة تربحي موراها الزبابل ديال الفلوس 
انا:اتينا بيها 
الحاجة زينب : شوفي الى بغتي تخرجي نخرجك عند السواعدة و انتي مطورة و زوينة وكاملة راكي عارفاها 
-الحاجة بغات تقو....ني داكشي لاش سولاتني وتش تخرجي زعما نخرج ليها بطاي طاي الخروج اللي كتقصد هي الدعارة الراقية من بعد غتعرفو اسرار هاد الدعارة الراقية
انا : (وهي كادور بيا من هنا ومن هنا و تاكل ليا فمخي) قلت ليها انا عزيز عليا شرافي 
الحاجة زينب:وشكون قرب ليك لشارافك راك نتي تعرفي تحافضي عليه الى كتي ذكية راه بزاف ديال البنات كيخرج و باقيين بنات 
انا : اوك نفكر و نشووف

سالينا التحميمة وخرجنا و هي كتاكد ليا و و دور بيا ومشينا كل وحدة شدات طريقها ،رجعت للدار كنفكر و نعاود داز نهار و جا نهار جديد مشيت للصالون بدينا خدامين شويا دخلو شي بنات الباس كيداير و تيليفونات وزيييد وزيييد بدينا خدامين بغاو يصاوبو شعرهم و تاوحدة ماشعرها طويل كلهم جبدو شعر مستاعار صايبنا ليهوم و ركبناه ليهم وحانا خدامين بداو كيجمعو مع بعضياتهم كيهضرو على السواعدة و نا نفهم هاد الاناقة منين جايا قول هادو بنات الخروووووج بقيت طالقة ودني وحدة فيهوم صونا ليها تيلي 
البنت:الو حبيبي كيفش حبي انا خلصت ابعتلي الشيفور على هالعنوان 
انا بقيت كنسمع و نشوفيهم وكنضحك على راسي وانا كنلصق الوحدة فيهوم شعر و كنقولمع راسي (انا عندي السالف اللي شافو يتلف وديما جامعاه عمري طلقتو واخا جا الصيف هاد المرة جمالي بقا مخلي حيت الحبة مكيناش ..بااااح) ياربي غير نتعونو انا وماما على المصروف .سالينا الخدمة ومشيت فحالي و الهضرة ديال الحجة كتعاود ليا في ودني بقيت هاكا الايل كامل حتى صبح الحال فطرت وهبطت نشد الطريق للصالون وانا ندوز حدا دار الحاجة بقيت وااقفة ساهية ...زت جوج خلفات.... رجعت قلبت الدورة نيشان لدار الحاجة دخلت بلا مندق ،شافتني رجع ليها الدم فوجهت و بتاسمات وهيا حدرا راسها وكاشوف بنص عين

الحاجة زينب : دخلي جلسي (لقيتها مسرحا الكارطة لواحد البنت ) 
انا: جيت على داكشي 
الحاجة : مرحبا و ميات مرحبا 
انا : (كنهضر بواحد البراءة و كنسولها) الحاجة نتي عارفاني انا مبغيت تا واحد يقيسني 
الحاجة:هههه الله يهديك شكون غيقيصك مالكي مخلوعة
انا: بديت كنسول في التفاصيل ديال هادشي حتى نفخت ليها راسها )
الحاجة :شوفي ابنيتي غاتمشي و غتفهمي كووووولشي واخا نشرح ليك مغتفهمي والو ،
انا: و كنخزررر فيها قلت ليها على حسابك...؟؟
الحاجة :واييييه على حسابي هاهي البنت حتى هي كتخرج مالها كلاوها 
البنت:هههه ماتخافيش اختي غتمشي معايا غير تهناي ونا غنبقى حداك
انا :اوك فوقاش نمشيو 
الحاجة :مع الربعة غتجيبي كسوة و طالون و سايبي شعرك و اجي عندي هنا الربعة تكوني هنا وماتنسايش بيجامة وداك البورطابل بلاا ماتديه ديري لاكارط فشي مشقوف كيقول الووو و ديه 
انا :بيجامة ؟؟؟ هادشي فيه النعاس !!! لالالالا ..او؟
الحاجة :واجيبي بيجامة تلبسيها راه غاتباتو تما مالكي كطيري سمعي ليا 
البنت :(كتقولها وتعاودها) وما تخافيييش اويلي مالكي على هاد الخوف راه تا انا باقة بنت و كنخرج 
انا: اوك صافي انا لعشية نجي 
خرجت و ماصدقتش كاع كنت غادة للصالون درت بناقص عقلي ترون ورجعت للدار طلعت فلاسانسوغ ديال العمارة و كنشوف راسي فالمراية و كنخمم حنا ساكنين فحي راقي البرت شرى لماما شقة زوينة في عمارة واعرة ولاكن المصروف باش نعيشو مكاينش الحمد لله اللي عندنا دار مهم دخلت للدار لقيت ماما شادة واحد الالة حاسبة و كتحسب في الفلوس ديال الحوايج اللي كتبيع وطالقة شعرها زعرة تاهيا و طويلة و انيقة 
انا :اهلا سافا 
ماما :مامشيتيش للصالون ؟؟(وهيا حانيا راسها كتحسب)
انا: لا دايرة مع صاحبتي نجوى نمشيو لسبتة بغات تشري شي حوايج (مع العلم اننا ساكنين ف طنجة وما عندها الدنيا هانيا كندخل ونخرج كيبغيت )
ماما:مزيان سيرو ...ايوا وفين غتباتو؟
غنباتو فتيطوان عند خالتها 
ماما :اوك مزيان (مامسالياش ليا بالها مشطون مع المصروف ) نضت و دخلت لبيتي نبلاني شنو نلبس وانا مشوشة حايت الماريو وبقيت كنشوف ...جا الوقت اللي لبس فيهوم هاد ليغوب و لكساوي اللي جابلي البرت ، عندي واحد الماريو غيريب بالحوايج والسنادل و ليزاكسيسوار هزيت من الطرف ختاريت كسوة طويلة كحلة سامبل واسعة عليا شوية حتى لتحت و صميطات من الفوف و صباط كلاص و بوشيطة كحلة ودرتهوم فواحد الساك ولبست انا سروال دجين و بودي كحل و خشيت مكياجي فالساك و بديت كرون فواحد المجر تا جبت واحد المشقوف درت فيه لاكارط ديالي ديال البورطابل و حطيت لاخور خرجت للصالون من غير اللي خدامة فيه صايبت شعري عادي وجمعتو وصلات الوقيتة مشيت عند الحاجة دخلت
انا :الحاجة هادشي يبقى بيناتنا بلا ما يوصل لمريم (ماما) 
الحاجة :وصافي تهناي بقينا جالسين جات البنت اللي تلاقيتها هنا في الصباح و بقينا مجمعين باينا فيها بنت الناس 
البنت سميتها سارة و زويونة فنة 
سارة :انشوف شنو غتلبسي ؟؟
انا:جبت ليها...شافت ..
سارة :مزيان من الاحسن جبتيها مستورة شويا ههه..راكي فايقة تباركلله عليك
انا: فوقاش غنمشيي...(مازال مكملت هضرتي ) صونا التيلي للحاجة 
الحجة :الو فتاح ..اه يلاه ..واخااا .واجدين راه كاينة بنت جديدة ...لالا بنت ..ا لاا 
انا تخلعت وهي تقطع 
انا :الحاجة راكي عارفة ميقرب لي حد ..(ومخنزرة)
الحاجة :ابنتي الله يهديك غير تهناي (وبدات كتوصي سارة عليا)
وصل هاداك فتاح اللي كانت كنهضر معاه الحاجة خرجنا وهازين سيكانا خرجنا من الباب بقينا غادين بعدنا على الحوم و انا غادا و كهضر انا و سارة شويا وهي تقوليا..
سارة :ها الطونوبيل يلاه سربي..
كانت واااااحد الطنوبيل كبييييرة بيضا كاط كاط بحال للي كنشوفو ف القنوات الخليجية كيديرو ليها اشهار فالتلفزة فالصحرا كانت كليييرة بزااف و الزاج كحل مكيبين والو حلات سارة الباب لوراني طلعنا و نا كنترعد لقينا فيا 3ديال لبنات وحد القدام و جوج اللور كلسنا و ومشي

مشيا و بقا فتاح كيشوووف من المرايا و كل مرة كيسولني و انا على اعصابي 
فتاح: سارة شكون هاد الغزالا اللي معاك ؟
سارة :هادي صاحبتي افتاح 
ونا غير كندور فيعيني و فدوك البنات اللي حاللين فيا فمهوم فيهوم الزوينة وفيهوم الخايبة كل وحدة كيدايرة و العياقة و النفاخة و التمياق ساعا انا قلت ليهم مكتعرفوش منين جلست وانا مطلعا حاجبي مكنتنفسش بكترة العياقة )
فتاح: شنو سميتك ؟
انا:سنديان (ودورت وجهي للزاج )و كيعيطو ليا سندي ..
فتاح :ومالكي كتهضري ونافخة ريشك (انا ملي قالها ليا عبست وشفت فيه وهو كيشوف في المريا ديال اللوطو و كيبتاسم عالخفيييف )
فتاح : شحال فعمرك واش و كيفاش عمري تلاقيت معاك واش كتخرجي؟ 
انا : 22سنة ..اول مرة نخرج داكشي علاش اول مرة كتشووف وجهي (وانا كاعية)
فتاح :اواا كنتمناو نبقاو نشوفوك ديما 
بقا ساكت و هو يقولي :
فتاح:واش بنت ولا مرا ؟
(شن طن سوءال فالصميم و قالها ببورودة لدام البنات و عادي 
وهي تنقز واحد البنت 
البنت :سولني انا نجاوبك هههه .
عندهوم هانيا انا حشمت و نقوليه..ا..اا(قاطعاتني سارة )
سارة :مرا
انا تزيرت و هي تنغزني صراحة تخلعت قلت مشيت فيها،واحد شويا وهو يوقف وطلعو جوج بنات خرين ..وتاهما ميطلعو ويهبطو فيا 
البنت :فتاااح شفت معانا الجديد هنا
انا كنسمع و دورت وجهي للزاج .زدنا و عاوناني عز وحدة خرى بقا غادي و كيجمع فالبنات حتا ولات الطوموبيل عااامرة وشي جالس فوق شي و زاد وحدة خرى وبداو يتكاحزو و هي تقولي وحدة نجلس فوقك ولا تجلسي فوقي هه كترت الهم كضحك قلتلها جليس و كحزت ساكي اللي كنت دايرة فوق ركابيا و بقينا غدين شي جالس على شي حتى بدا كيطيح الضلام وبدينا كنبعدو على المدينة تاوصلنا

وصلنا علا سلامتنا وهنا غتبدى قصتي 
نزلنا لقينا راسنا لداخل واحد الفيلا كبييييرة و الطونوبلات اشكال و انواااع مستفين واعرين كيبانو ليا فواحد الجيه معزولين والطونوبيل اللي جينا فيها وقفات فالدخلة ديال الفيلا من الخال انا مابقيت فاهما والووو...غير كنشوف و جا عندي فتاح 
فتاح :عطيني النمرة 
عطيتها ليه
وهيا تجي سارة قاتلي فودني 
سارة :هادا راه الشيفور يعني الق...ااد 
عااد وانا نفهم وشفت شي طونوبيلات كيدخلو للفيلا و كينزلو منهم البنات ...ااه كل واحد جايب سلعتو عااد فهمت و شفت حتى بنات واصلين ديك 30سنة حتى هوما جايبين البنات وهي تقولي سارة 
سارة : (كتهضر بشوية)هاد البنات راه تا هما كانو بحالنا فاش كانو صغار ملي لواو قلبوها تاق.ات وراه كل شيفور جايب شي بنت راه كيتخلص و كيبقا مسوول عليها تا يرضها منين جابها 
انا :اممم فهمت
دخلنا مع واحد الباب وديك الفيلا فيها البيبان بزااف دخلنا تعرضات لينا لخدامة و طلعاتنا لواحد البيت الفوق كووووولنا و دخلنا وكيبالي كلشي عارف القاعدة الا انا اللي يلاه كنكتاشف شفت بنات باقيين صغار بزاف و بنات اشكال و انوااع بقيت مصدومة البنات كيعرفو بعضياتهم و كيتسالمو بيان سيغ حيت بكترة ما كيتلاقوا ولاو فحال شي عاءلة وحدةالا انا جلست و بقيت كنشوف ....اش هاد العلام اللي انا فيه هادشي فشكل غريييب عليا ...وليت كنحس بالبراءة ديالي كتمشي واليت كنحس براسي بحال شي سلعة ...كنحس راسي بحال شي طبق بنيين غيقدموه هاد الليله لشي واحد فيه الجوع ....جالسة و ممرتاحاش و خايفة ملي جاي حتى جات عندي سارة حطات يدها على ضهري قفزاتني 
سارة : (ابتسام خفيفة) مالكي ؟؟ نوظي لبسي راه غنتعطلو غيبداو ينكرو علينا هاد الخدامات
انا : واخا فين غنبدل ؟
سارة :هنايا ..هاهوما البنات كيبدلو كاملين 
انا:(حشمانة و عيني كيضورو)واخاا.يلاه نضت نبدال دخل فتاح على البنات و هوما كيبدلو و الغريب حتى وحدة ماتخبات ولا حشمات الا انا يلا بغيت نحيد البودي وانا نردو 
انا:سارة اويلي هادا داخل علينا وكنبدلو شي غير بسليب و سوتيانات وشي يلاه كيهبط السروال وشي يلاه كيسد السوتيانات ؟!!!!!!!!!!!
سارة :هههه عااادي تا نتي راه كلهوم مولفين وكيحيدو حوايجهم للحوالى اللي كيشوفوهم مرة وحد ولا جوج عساك الق...ادة 
انا :الحوالى!!!؟؟ اينا حوالى 
سارة :ههههه السواعدة و الخليجين كاااااملين كنعيطو ليهم الحوالى يعني واحد خليجي عندو الفلوس راه حولي فهمتي ههه
انا :ههههههه زوييينة هادي حوالى ....واللهيلا حوالى 
واجيني نكوليك ! واش هاد البنات كينعسو تا معا الشوافر ؟ حيت كلتي ليا كيحدو حوايجوم للحوالى هههه(غلباتي الضحكةعلى هاد العبارة)عساك الشوافر ؟كيفاش
سارة : الاا راه زعما عاااادي حتى قدام الشيفور هادو اصاحبتي راه قح...ب مكيحشمو من حد و حتى الشيفور الى بغت شي وحدة راه كتمشي معاه عااادي

دخلاتني سارة لواحد الدوش فديك الغرفة نيت ولبست فيه كسوتي ودرت مايكاب خفيييييف وخرجت وبديت نخشي الحوايج اللي حيدت فالساك وانا نسول سارة
انا : علاش قلتي فالطوموبيل انا مرا !؟؟
سارة : هاكاك خاصك تقولي الى بغيتي تخرجي حيت البنات كيكون فيهم المشاكيل و الشوافرية مكيبغيوش يديوهوم بالنسبة ليهوم وحدة مرة حسن من وحدة بنت .
انا : خفت يا ختي هاشي فشكل اول مرة نشووف هادشي (تفكرت ماما اللي كذبت عليها وجاتني البكية)
سارة :طلقي البشرة ومتبينش راكي خايفة باش ميودوروكش البنات هنا و يلعبو بيك راه غير المسمومات اللي هنا و نتي عارفا فعايل الق..اب 
انا :اه بصح 
سارة :ايلا ساليتي اري ديك الصاك لهنا نخبيه باش ميطلعوش لخدامات و بنات الريفولي يكشطونا .
انا :شنو ريفوولي 
سارة :اه بنات الريفولي هما اللي مكيتقبلوش فالعزلة كيسيفطوهوم بحالهم ..علاه يسحابليك كاع هاد البنات غيبقاو هنا ,راه النص غيرجعوه بحالو غيخليو غير الزوينات .و الباقي ريفولي 
انا :هادشي مرون اختي شي كنفهمو شي مكنفهموش 
سارة :اري الساك من بعد غتفهمي 
الخدامة جات هبطاتنا و لواحد الصالة كبير وسط الفيلا وحنا هابطين ..
سارة :مزيان الي جبتي هاد الكسوة مستورة مكتبينش ليك المفاتن ديالك ...حسن منها ماتريفولايش ومنها مايطمع فيك تا واحد 
انا :بقاي حدايا متحركيش عافاك 
سارة :تهناي واللي قلت ليك ديريها
انا :(مخلوعة)الي قلتيها نديرها غير ميقربني تا واحد 
سارة:هه زيدي زيدي راه نص هنا باقين بنات وانا وحدة منهوم.
نزلنا للصالة كلسنا كااااملين تما فحال شي عرس اشكال و انواع ديال البنات اللي حبات خاطرك كانو جالسين فالصالة شي خليجين هما 4 وحنا جلسنا معاهم بداو كيضحكو معانا و كيسولو كل وحدة على سميتها باتتابع سولوني 
الخليجي :شو اسمك (وهو جالس بعييد علي )
انا: سنديان (بصوت منخفض من كترت الخوف 
الخليجي :شو...(كيحاول يسمع مزيان)
سارة :(باجهد وصلاتهالو تالحلقو عاوتها جوج مرات ماسمعهاش) 
الخليجي :اه ..مرحبا (وكملو السءلة على البقية )
والخدامات غادين جايين علينا ومعاهم واحد هاز شكارة صغيرة مدورها عيله بحال اللي كيهزو الخضارة ...شوية و هما بداو يعزلو فينا انا تلعات معايا السخونية
الخليجي: امم انتي ...انتي وانتي (مرة كيقول نتي مرة كيشير بصبعو )
و اللي قالها نتي ولا سمعات سميتها كتنوض عند هاداك اللي واقف مول الشكارة ,هاز ضمسة دال الفلوس فيدو وكيعطيهوم واحد القدر ديال الفلوس بقو هكاك كيعزلو فينا حتى بقاو غير شي بنات قلال و انا معاهم و سارة تاهية 
انا .: فين كيمشيو هاد البنات 
سارة :هادو كيمشي بحالهوم ماعجبوهومش ...هما اللي قلت ليك ريفولي ...تريفولاو ، غيمشيو ايهزو حوايجهم ويخرجو كل وحدة تقصد الشيفور اللي جابها ودوك الفلوس ماشي شي حاجة كتيرة غتعطي منهم للشيفور وتاخد هي حقها حيت جات لهنا مكتخرجش ببلاش 
انا :اااه فهمت وحنا ف...ين(جاو الخدامات ) يلاه نوضو تبعوني تعشاو . نضنا مشينا لواحد الكوزينة كبيييرة قد دارنا فيها طبلة طويييييلة و جلسنا كنتعشاو . ملي ساليناجات الخدامة عزة واحد السلة
الخادمة :اللي عندها شي بورطابل تحطو هنا ...
حطينا بورطابلات ونا نفهم علاش الحاجة قالتلي جيبي شيمشقوف هبطونا لواحد لاكاف لتحت بحال شي بواط وراه بواط ننيت زداف زداااف زداااف مضلم وضاوو كيشعلو فالالوان والخدامات و كلشي فيه الديدجي فواحد الجهة واحد الكونطوار فواحد الجهة فيه واحد كيسربي و و الفوطويات بالطبالي كل جلسة معزولة بحدها مهم بواط . الكارو و شراب . 
انا :سارة هدشي عالام اول مرة نشوف هادشي (عاد وليت كنضحك وحيدات مني الخلعة)

بقينا تما شي جالس شي كيشطح وهما يهبطو عندنا الحوالى 
سارة :نوضي تبعيني ...يلاه سربي راسك ...دغاا 
انا :سارة مالكي خلعتيني .... شنو وقع (وانا تابعاها كنتمشاو بزربا دخلاتني لطوليط ..
انا: سارة مالكي ؟؟غير هبطو هادوك ونتي تجريني (كنسول ببراءةو صوتي حننيييين مكنعرفش نحرش صوتي) 
سارة :والو غير باش ماطيحش عينهم علينا ويحطو علينا بلاتي شويا ونخرجو .بقينا تما شحال وتخبتو حتى شي بنات خرين ههه حافضين القوالب و تهنيت عرفت بلي ماشي غير انا اللي خايفة على راسي و انما مني عدااااد ،بقينا تما وحد المدة وحنا نخرجو انا وسارة بلا مانلفتو الانضار و مع داك الضواو كيعميو ملاحضو هادوك والو ..جلسنا فداك الكونطوار عاطينهوم بالضهر انا وسارة و شي وحين خرين كنشربوفالموناضا و كنكلو ف شيبس و كاوكاو بيسطاش الى اخ...مستفينهوم فالطباسل ضورت وجهي نبركك كيبالي كل واحد من دوك الحوالى شادها وحدا ملاهي معاها وهادوك 
انا :(على نيتي) بقاو فيا دوك البنات مساكن حصلوو ..اما حنا فلتنا لحد الساعة
سارة : واسيييري اشمن حصلو راهم كيضبرو على راسهم هادوك راه مسالين ماشي بنات اصلا 
مهم بقينا هاكاك انا سارة مجمعين و الحولى سكرو وتلفو مع دوك البنات وكل وحدة شادة واحد كتتشطح معاه وانا وسارة كنشربو الموناضا ولقيت سارة مكتكمي مكتشرب تا هيا و رتاحبت من جيهتها قربات تسالي السهرة وانا واااخدة راحتي كنتحرك كي بغيت تا واحد ممسوق ليا .فتللخر تمو الحوالى طالعين لفوق ينعسو ولا يكملو السهرة كل واحد معنق وحدة بقوغاديين بالتسلسل تا طلعو كاملين و الله على راحة

بقينا حنا شي 4 ديال البنات بوحدنا جات الخدامة طلعاتنا الفوق حتا حنى وراتنا فين انعسو , دخلنا انا وسارة لواحد البيت غزااااال بعد ما رجعنا جبنا حوايجنا من البيت اللي بدلنا فيه كا مخبياهم سارة تحت لافابو فالطواليط ههه مسخوطة هاد سارة .
دخلنا البيت النعاس سدينا علينا بالساروت كان البيت زوين وفيه جاكوزي 
انا:سارة مكرهتش نتخشى فهاد الجاكوزي 
سارة: وتخشاي شكون حبسك .
حيت حوايجي وبقيت بدو بياس وعمرت داك لجاكوزي وهويت فيه جيل دوش كان تما وشعلتو وترخييييت حيدت ديك الخلعة اللي كانت شاداني نهار كامل .ساليت شللت ولويت فوطة وخرجت لبس بيجامتي وانا لقى سارة كاااااتشخر ..نعساات .بدلت وتخشيت حداها فالناموسية ونعسنا .
طلع النهار و حلينا عينينا انا و سارة عل صوت الدقان فالباب د البيت .
سارة: صبحنا على الله ... سندي ..سندي نوضي راه غنمشي فحالنا نوضي سربي 
انا: (كنحل عيني بزز) شكون كيدق فالباب ؟؟؟ مالنا شواقع 
سارة :هادو الخدامات ..الزين كيقولو لينا جمعو سيرو فحالكم سالات الحفلة .
نضنا لبسنا جمعنا قشنا و غسلنا و جهنا وهي تبلي سارة كتقلب في البيت !!
انا: سارة !!متلكي علاش كتقلبي ؟
سارة : والو ..غيرر..غييرر..(كتجمع فاي ديكور زوين و شمبوان وفوطات و تخشي فساكها كشطات داك البيت ) ... يلااه نمشيو 
انا كنموت بالضحك نزلنا لتحت في الفيلا خرجنا للجردة فين كاينين الطوموبلات د الشوافرية لقينا داك مول الشكارة دلبارح تما (المحاسب) كل وحدا فينا عطاها جوا بيض و طلعنا ف الذونوبيل ديال فتاح حنا و البنات اللي بايتين تما و ..حليت الجوا كلقا فيه 2000dh!!!
انا: اواااه...!!! كااملة.!
سارة :هههه مازال ماشتي وااالو هادشي راه والو هادي راها غير الطريفة اما نتي تقدري تجيبي كتر ههه 
انا: كتر ؟!! زوينة هادي وانا شادة الفلوس فيدي ..(خدات ليا من يدي 300dh عطاتها للشيفور وتا هيا جبدات من عندها 300dh عطاتها ليه ولبنات كاملين عطاوه نفس الشيء ايلا وحدة عطاتو 1000dh!??
انا: سارة لاش علدي عطاتو 1000dh ?
سارة : هادي راه وحدة من هادوك اللي طلعو لبارح مع الحوالى باتت معاه ..كاتخد الضوبل علينا راه واخدة 4000dh. 
انا : ههه وحنا اللي مادرنا والو عاطينا 2000dh خدمة زوينة هادي نتعشاو و نشطو و نشدو لفلوس..!!
سارة : اااه ابنتي ماديري والووو و تشدي راه كاين الخرجات اللي كيتفرقو فيها الملاين ..ااه ماتنسايش تهلاي فالحاجة راه ضاروري ...ضبرات ليك فيها ...سري ضبري عليها بشي 200 ولا 300dh باش تجيب ليك البلانات راه فيدها الشغل .
مهم داز كلشي مزيان رجعت فحالي درت داكشي للي قالت ليا سارة ،ومشيت عند الحاجة دبرت عليها مزيان و دخلت لدارنا ...ماكاين حد ماما خرجات و مي فاطمة فالكوزينة مشيت عندها عطيتها شي حاجة د الفلوس حيت هي اللي مكلفة بشوءون الدار ومشيت نعس .جبت عليها بنعسة حتى فيقني المشقوف كيصوني ..!
انا :الوو..!! شكون معايا 
الشخص :انا فتاح الغزالة رتاحيتي؟؟ ..يلاه وجدي راسك لواحد لبلان هاد اليلة 
انا: اااه ..فتاح ..اوك صافي ...عشيا دوز عندي فنفس البلاصا تلقانا تما انا وسارة .
فتاح : اووك الزين يلاه باي .
عيطت لسارة .
انا: الو سارة ...كاين بلان هاد الليلة ..راه عيط ليا فتاح عاد دابا 
سارة : انا معيط ليا حد !... وهانتي ياختي دغيا درتي بلاصتك (وبقينا كندحكو ) يلاه انا لعشيا ندوز عليك .

دازت عندي سارة لدار دخلتها ولات صاحبتي الصراحة صدقات بنت الناس و مفحالهمش هازا مها و خوتها و الكرى وكلشي 
سارة :يلاه ...شنو غتلبسي ؟
انا: هاد الكسوة وهاد الصندالة !
سارة: حاولي تابسي شي حاجة عادية بلا متلفتي نتباه شي حد ونتي اصلا زوينة للي لبستيها كتجي معاك .
وصلات الوقيتة ونزلنا وحنا نتلاقاو ماما فالدروج .
ماما: فين بالسالامة...!
انا : خارجين ..هادي صاحبتي سارة .
ماما :اممم متشرفين (ماما عويقة) فين غادين محملين بالصيكان ؟؟ 
انا: ...غادين الحمام(كندحك وانا عاد كنت فيه) خارجين اماما عندنا بلان ...تعطلنا ..تانجي ونعاود ليك..تمينا نازلين
ماما:(كتهضر مورايا ) ... ااارديي لبااال ...راني كااانعرف هاد البلانات ...وا هاااودني .
ومشينا كيما العادة للبلاصة منين كركبو و طلعنا و قلعنا كالعادة كيجمع فالبنات و انا عجبني هاد الهيت و مابقيتش كنخاف وليت كنزعم ..وكنتعلم كيندير نتعامل مع هاد الضومين ،غادين مجمعين وفتاح ضريف عزازين عليه البنات كيتعاودو على المواقف اللي كيطيحو فيها البنات . 
فتاح : سندي كدبتي عليا ...قلتي ليا مرا وكيبتاسم 
انا:ههه ...ايوا المرة الاولى ضاروري من الكدوب ..ههه 
فتاح: وا ردي بالك ...و اصلا الحوالى باردين وميقدر تا حد يقيسك بلا ايرادتك .
مهم بقينا مجمعين تا انا مابقيتش كنحشم كنهضر بطلاقة ،جمع فتاح الفاتايات و زدنا شدينا تيجاه اخر فيلا خرى 
وصلنا نزلنا كالعادة ضاحكين عاادي .دخلنا بدلنا كلينا دزنا فالعزلة .هاد المرة العزلة اللي دزنا فيها كان فيها واحد كيعزل وحنا كندوزو قدامو بحال العارضات ،سالات العزلة ومشا هاداك اللي عزلنا بقينا غير حنا فديك الفيلا .
سارة : هاد الفيلا كيقبلو فيها غير شكون وشكون ...هاد الفيلا سميتها <ماريانا> معروفة عند بنات الخروج فالمغرب كامل و هاد البنات اللي هنا (كنا بين شي 40 وحدة ) راه كيجيو ليها من كاع انحاء المغرب .
فعلا كنسمع البنات كيتجمعو كل وحدة منين ..شي من اكادير ...شي من كازا ...شي من الرباط مراكش فاس ...(لاكار ديال الدران هاد فيلا ماريانا جامعا حب و تبن وغيبير الباطرونات الصحاااح وكل وحدة حاسا براسها و مكتنفس بالعياقة و دااايرين لاباااس من هاد الضومين ) 

مهم بقينا مجمعين .
سارة : يلاه نضبرو دغيا علا شي ليت نتخشاو فيه قبل مايعمرو و نعسو هنا فالصلاة و الصباح غيجيو الشوافرية ويبداو يدخلو علينا هنا وحنا ناعسين حالين فامنا .. نوضي يلا
انا: (وانا تابعاها كنسول) مغنسهروش ؟؟؟ 
سارة : الاااا ماريانا مافيهاش سهير كيتجمعو فيها البنات بحال لوتيل غدا غتفهمي. 
طلعنا شدينا بيت عطينا الخدامة 100dh 
عطاتنا ساروت ..هاد ماريانا كبييييرة قد الخلا وواااعرة يتلف فيها بنادم. دخلنا لواح بيت النعاس الطووب وااعر حطينا باكاجنا سدينا علينا و وحنا مجمعين كايبالينا شيحاد كيبغي يحل الباب من البواني و كنسمعو الهضرة ديال البنات و المشيا ديالهم كيجريو 
سارة :(من لداخل ماحلاتش الباب ) مااالنا...شكاااين ...البيت عااامر ..(وهي تقولي) شتي هاشكانقول ليك ...هاهما بداو يتخاطفو على البيوت (الصراحة هاد الضومين عجبني كلو ضحك و مفجاءات و الغاز .بقينا جالسين هو يدق فتاح الباب ...
فتاح: البنات هبطو راه اكوافرة لتحت (فتاح كيعلم البنات يهبطو كيتحرك كي بغا ف الفيلا . مخلطة الدعوة هنا الشوافرية و الي خدامين فهاد الفيلا وتا حنا الصراحة راه خدامين ) .
خرجنا سدينا البيت و دينا الساروت وهبطنا لسصونطر د الفيلا لقينا الكوافرات كيجبدو الشعر للبنات و كيلوسو ف باتشا تفكرت يامي فالصالون و هوا يدخل فتاح .فتاح كان شاد الفيلات و البلانات كاملين و ديما كيحشي الهضرك لشرافرية لخرين غير بالضحك(انا الاصل و الباقي تقليد ) مكان تا بلان كيفلت ليه و غير البلانات الصحاح عكس الشوافرية لخرين 
فتاح : (وهو داخل كيهضر ،طويل و مكلضم و قرع عندو 40 عام مزوج ووالد كيبان فيه صعيب ولاكن هو ضريييف مع الي جاه على كانتو) يلاه اللي غدير لاسير طلع الفوق (تنتف الزغب) تا وحدة مانشوف فيها شي شعرة ...مافيا ماتريفلا ليا شي وحدة نضدق رادها بحالها.
فتاح قد ما تقبلو ليه البنات قد ما كيربح كتر .
جراتني سارة لفوق.
سارة: اجي نديرو لاسير ...كلشي على حسابهم .
بقينا نتف نتف ...نتف ...نتف سالينا رجعنا جلسنا لتحت مع الجماعة و كان فتاح جالس تما وسط التيتيز طانزين عالوقت.

فتاح :بالصحة وراحة ...
انا و سارة: الله يعطيك الصحة .
البنت : فتاح شوف ليا كيندير نتصاحب مع الشيخ (البنت كيعيطو ليها فطوم)
فتاح : اختي سيري ..وشوووفي كيدييري ..انا راه غا غنحطك تما و صالي ماشي غانطلع معاك لبيت النعاس نوريك كيديري!! 
فطوم: وا دبر ليا كيندير نتعشا معاه باش يتعرف عليا ..عااافاااك 
فتاح: (وهوا كيفتخ فجوان) هاكي احبيبة كمي ليا هاد الجوان وطلعي قلبي عليا ...شوفي كيديري تصاحبيلك مع الشيخ و تهناي نتي من العزلة ..وللي نتي رسمية تما عندو كااااع ...وخلينيي انا مع بناااات بنووووت ...( كيهضر كيمعني لينا انا وسارة ...
بقسنا عاصرين كل واحد فين منشوور ،وكل واحد شكايدير شي كيكمي و شي كيجبد الشعر شي مجمع شي مالقاش للبيت فين ينعش و تنشر تما حدانا ،فاللخر طلعنا انا وسارة نعسنا فقنا صباح كالعادة على الدقان د الخدامات دوشنا و انا اصلا شعري رطب حريري مكنحتاج نصاوبو من غير ايلا درتلو بوكلي سالينا و انا متحمسة نشوف اونعرف اشنو مخبي مي ماخايفاش وجود سارة فكاكت المشاكيل مريحني . لبسنا عادي ، لبست شورط قصيييير حتا للتنيا د موخرتي (مابقيتش كنحشم و لا كنخاف ) و بودي x من لور واسع و قصير و كريشتي كاتبان من القدام و نازل على مسعودتي من اللور و لبست كلاكيطة د الصبع و درت سنسلة فرجليا و طلقت شعري و بلا مكياج بلا والو دارت لي كوافورة فرانش (صباغة ) فيديا و رجليا و قلت لسارة .
انا : حبي كيجتك ..؟
سارة : هاااا...(حالا فمها ) ناريييييي بزاااااف هادشي ....فورمااااا عندك يا بنتي ....تخرجي عند الحوالى هاكا يهنشرووووك ....
و كنت عرفة بلي ماكاين لا حوالى لا والو ف فيلا ماريانا هاد مجمع البنات و صافي غير الي خدامي و شوافرية اللي هنا . 
لبسنا سدينا البيت دارت سارة الساروت فصدرها و نزلنا لتحت ....كولشي كيشووف فياا.... وحدة كاتقول للوحدة شووفي ...تم فتاح داخل ..عاطاه بضهري ...
فتاح : (و هوا داخل جاي مورايا كيتسنامي نضور ...ضرت..) هاا....اووااااه ...لالا صدمتيني ... (بعد ما فاق من الصدمة) ..جبتي مايو د السباحة !!؟
انا: (معجبة!!) مايو...!! وعلاش ؟؟
سارة : وااااع ...نسيت ما قلت ليك جيبي مايو(كتحسر) راه غنعومو ف..ف.. لابيسين (داخت ،تلفات لها الهضرة ) 
فتاح : يلاه معايا بزربة نجيبو مايو ...سربي راه غيجي الباص(الكار صغير غيركبو فيه البنات) دااابا يديكووم 
انا : (مافاهما والو..) فين غنمشيو؟!
زرب عليا فتاح و جرني ..خرجنا من الفيلا ..عراام ديال الشوافرية (الق...ادة) برا ..جا عندي واحد بغا النمرة ،تسيف عليه فتاح ركبت معاه بوحدي و مشينا.

دخلنا لسونطر فيل د طنجةو السهد الموروت وقف حدا ماكازا فشارع المكسيك و قالي ..
فتاح : يلاه ..نزلي سيري شوفي شي مايو دغيا (تيليفونو مكيسكتش من الصونيط)
انا: و..ووو ..وراه معنديش الفلوس!
فتاح: وا هالعار سري شوفي شنو تلبسي وهانا جاي نخلصو ..
دخلت للماكازا و الدراري حالين فامهم و البنات كيطلعو و ينزلو ختاريت داكشي اللي خاصني و اللي ماخاصنييش ههه شاف الربيع ما شاف الحافة .. ساليت دخل فتاح خلص حط فيها زبالا فلوس رجعت مقديا هه، طلعت ف الطونوبيل ..
فتاح : صافي شريتي .. و عالله تكوني شريتي شي حاجة كتفتح الشهية ...و هاكا نبغيك لبسي بحال هاكا ..و .. وطلقي شعرك و نتي ديما ملوياه كي شي خرية ( و هو كايسوق ) 
انا: هههه ...و صافي غير شووف قداامك .. هه
فتاح : ايلا جا شي واحد طلب ليك النمرة من الشوافرية عندااك تعطيها ليه ...راه انا نديك فين ما بغيتي ..سولي البنات يقولو ليك راه شاد البلانات كااملين البلان المخير نديك ليه
بقا يعمر ليا فراسي و انا نيت باراكا عليا غير فتاح ماخصنيش بكترة بنادم 
انا : و صااافي .. ماغانعطيها الحد 
فتاح : عودي ليا علاش باغا دخلي لهاد العالام ؟؟!!
انا : اودي.... (الطريق كاملة و انا كنعاود ليه ) 
وصلنا الفيلا دخلنا ..
فتاح: هانا علمتك النمرة ماتعطيهاش ...يمشي يديك شي واحد لشي بلان يتكرفسو عليك 
انا : ااوك (بقيت نسبيكي عليه بفرونسي )
فتاح: (كيهضر مع كلشي ) ...يلااااه كل وحدة تهز مايوها فساكها و التيلفونات تاوحدة ما تديه معاها ..راه غيخيدوهوم ليكم تما.... و تا وحدة ماتجي تقول ليا فتاح مشالي تيليفون ..
طلعنا البيت ،هزيت الي غنهز و حطيت اللي غنحط و مانسيتش سارة تاهيا كسيتها معايا . نزلنا هازا ساك ديال لابيسين شريتو تا هوا و خرجنا ركبنا فالباص و مشينا ..

مشينا مع ديك 10 دالصباح ، بقينا غاديين تا خرجنا من طنجة داخلين فالجبال ،شوية و هو يبان لينا واااااااحد مولاي القصر ضايرين بيه البوليس (البوليس مالابسينش لباس مغربي) لابسين لسة ديال العسكر د الخاليج .. دخل بينا الباص نزلنا مسرسبين وحدة تا بعة لخرى ..فالباب داخل القصر ،دخلونا مع واحد الدخلة و كيقلبونا شهازين (التفتيش ) قلبو لينا سيكان فلاوهوم و دزنا وسط واحد الالة كتصوني الى كنتس هازة شي تيليفون و لا شي كاميرة و لا اي حاجة كتشكل خطر عليهم . سالا التفتيش ومشينا تابعين واحد المرى داتنا لواحد الجناح ماعرفنا منين دخلنا ليه كبييير بحال شي سبيطار كلشنا و بداو الفرمليات كيجيو سحيدو لينا الدم من يدينا و سارة كتقولي ماتخافيش . دارو اينا التحاليل خفاا زرباا ..خرجو التاحاليل فالبلاصة ...ايييوااا واجيييو تفرجوو ...ها اللي لقاوها حااملة ها اللي مريضة ..كارتة هادوك اللي لقاو حاملين و مراض صيفطوهوم بحالهم و حنا الحمد الله الصحة سليييمة بقينا . خرجونا من تما طلعونا الواحد الجناح فيه كولوار طوييييل مستفين فيه البيوت و هي تقولينا المرى اللي طلعاتنا ..
المرى : كل جوج في بيت .. بلاا صداااع (متعجرفة ولابسة كوستيم ، اللبسة د الخدمة و البادج مكتوبة فيه قصر المحارة ) 
شدينا بلاصتنا انا و سارة ..
انا: سارة ..لاش دارو لينا التحاليل؟؟
سارة : ضاروري هادا راه قصر و كايخافو على راسهم من الامراض . 
ونا نفهاااام... لبسنا المايوات و نزلنا دايينا للجه د لابيسن خرجنا وسط القصر .... واااااااو ..... كنسرح عيني فالجردة د القصر معندهاش حد .... التصميم راااااءع و الديكورات و التماتيل و بقاو سايقينا هو يبان لي واحد النمر قد السخط ...حقيقي مربوط بحديدة غلليييظة و مكسل ....حاللة فمي زدنا بانو ليا نمورة صغااريين كيجريو كيلعبو ...و التماتيل و الشلالات .ولا في الاحلام و انا حلاة فمي

وصلنا فين كاين لابيسين لقينا تما انواع البنات بس متشي مغربيات ،سويديات و كاوريات ،من جميع انحاء العالم .جلينا تسرحنا فوق الكراسا وبداو البنات كيتصوطاو و كيطلعو ينشفو ، و الخدم كيسربينا ها عاصير ها موناضا و الشراب تاهو اللي بغاه+ الكارو بشتا انواعه بقينا مرخيين شويا و هما يجيو الحوالى هه باينة فيهوم من صيفتهم 
سارة : هادو راه الوفد ديال الشيخ مول القصر 
انا :اه يا ختي هادشي علام حاسا براصي بحالا فشي كوكب.
مهم جاو عندنا تنشرو بيناتنا و هيا تجي واحد الخدامة جمعات الكاوريات و داتهم بقينا غير حنا ، جا جلس معانا واحد الحولى هههه بقينا شادين فيه و طانزين عليه انا و سارة .
وصل وقت الغدا دخلونا لوحد الكوزينة كاطل على لابيسي كبييييرة قد دارنا ،طالقين البوفي ..جميييع انواع الاكل فيه طحنا انا وسارة كنخلطو فداكشي تا شبعنا ،تغدينا وسالينا رجعنا لابيسين عند الحوالى هه ...شوية هو يهبط الشيخ ....عريان لابس غير الشورط و كبييير فلاج تمون عندو ديك 60 عام جلس فواحد الفوطوي بجنب لابيسين و حطو ليه الغدا ..دارو بيه البنات و جلسنا كاملين حداه بقا مجمع معانا. 
الشيخ: مين عندها باسبورت 
البنات : انا ...انا...انا..... (الا انا اما تا سارة عندها )
الشيخ : مين تلي تسافر معي ؟
البنات : انا ...انا...انا... 
الشيخ : يالاه راح اعمل لكم لعبة يلي تبي تسوي الشيء ياللي راه قولها عليها ،الها عندي هدية .
البنات كيتساءلو بغاو يعرفو .
الشيخ : اللي تشيل السوتيان اول وحدة راح تروح معي .البنات حيدو السوتيان بزرية (الباطرونات ) و قالهم ينزلو الماء بلا سوتيانات ( انا مصدومة ) 
الشيخ الي مابي تشيل السوتيان تشيل اغراضها و تروح عند امها . 
انا: اويلي يا سارة شنو نديرو !!!!؟؟؟
سارة: تبعيني و حليالسوتيامات من اللور وبقاي مضرقا بيه صدرك .
سارة مشات كتجري للماء و هيا كتحيدهوم وغطسات و هزات راسها وشدات فالقنت دلابيسي عاطهم بضهرها وضرقات صدرها بسوتيانات شاداهم بيديها ، درت بحالها تماما تا انا بقاو هاددوك الحوالى ملهيين وحنا نرجعو لبسو السوتيامات هه وبقينا فالماء ما عايقينش بينا . بقاو لخرين كيلعبو بالكرة مع الشيخ فالماء ملهيينو تا دازت العشية و رجعنا للغرف ديالنا باش نوجدو للسهرة

رجعنا للغرف دوشنا لبسنا تقادينا جابو لينا الكوافورة حتى لعندنا .. سالينا خرجونا تعشينا و داونا لابواط تما نيت فالقصر دخلنا الدعوة مخلطة الوفد ديال الشيخ كاامل هنا و شي وحدين خرين ماشفناهمش مع الوفد فالصباح و البنات الكاوريات مهم كولشي زااااهية ... جلسنا فواحد الفوطوي وهو يقشعنا داك خونا اللي كنا طانزين عليه فالصباح عههه. جا جلس معانا و مابغاش يطلق مني السيد تزعط فيا وليت فين ما ندور لقاه . قربات تسالي الحفلة و هو مازال لاسقني ! (اااالخلعة طلقي منيييي) مشيت عند سارة .
انا:سارة كي غندير معا هاد حلف ميتفرق معايا 
سارة: ههههه عجبتيه المسخوطة
انا : (صعرت) واش كدحكي عليا شنو غندير دابا وانا عمري بست و لا عنقت شي حد من غير البرت!!! ( البرت كان بحال بابا) 
سارة و صااافي تهناي ..انا غنعلمك كلللللشييي باش فين ما تحصلي تعرفي تعاملي . 
انا : واخا و نوضي نيت دابا وريني ...حيت راه قاللي طلعي معايا !!! (معصصصبة)
سارة :سيري جريه جيبيه هنا يجلس بيناتنا .
مشيت جبتو وجلستو وسطنا .
سارة : كيفك يا حلو ... باينا فيك تعبان ...شو رايك نطلعو نريحوك انا و سندي؟؟
الحولي : (فرحان عينيه غرغرو بالفرحة ) اكييييد طبعا ...فوووراا
تمينا طلعين معاه لليتو ، وحدة من هنا ...وحدة من هنا.. ونا خايفة قلبي غيسكت كنطلب الله يخرج هاد الليلة على خير ....
وصلنا دخلنا وانا نشوف سارة هازا معاها قرعة د شراب فيديها ... طلعاتها معاها من لتحت جلسنا كدوره بالضرة و كنكبو ليه ونشربوه ليه كاس من مور كاس .
الحولي : و نتوما ماراح تشربو معي .
سارة : اكييييد حبي (خوات ليها كاس و اليا كاس وانا كنشوف و كنطبق اللي كتقول ليا ..غمزاتني هزيت الكاس فيدي بحالها ، وهيا كتهضر معاه و كدوخ و كيشووف فيا وفيها بدات كتخوي كاسها فكاسو كتزيد تعمر ليه بلا ما يعيق .
سارة: وشرب احبيبا كاسك شو كيباقي عاامر (كتشرب ليه و كتحط وانا كنخوي كاسي تا انا فكاسو ) حنا شربنا كيسانا ونتا مازال مشربتي كاسك...(كتحلون عليه). 
بقينا عليه ..هاكاك تا سكرنا بوه مزيان بابقاش شاد راسو لحكناه فوق الناموسية و حيدنا ليه حوايجو خليناه زبط ،افكار سارة ههه وانا كنتعلم الحرفة و غطيناه بليزار .و جلسنا كنتجمعو فالبالكون تا طلع النهار و هي كتحل ليا عقلي و توريني و تعلمني و بديت كنستوعب و كنعرف .
صبح لحال و حنا مازالين فايقين شريا وهيا تكولي سارة...
سارة: حيدي حوايجك خليك غير ب دو بياس ..
انا: وعلاش؟؟!
سارة: هانتي غتفهمي...
حيتهوم وتا هيا حيداتهم و بقينا بدو بياس..
سارة: يلاه تخشاي حداه من ديك الجهة ...و انا نتخشا من هاد الجهة ههه 
تخشينا و انا كنشماءز منو تفو ...على جنس يييخ و مبعدا منو كاحزة عليه و سارة تاهي و كتموت بضحك بقينا هاكاك

يتبع