صورة مصغرة لـغزلان في خاخالاند الجزء الثالث و الأخير

غزلان في خاخالاند الجزء الثالث و الأخير

ghizlane talt l2akhir wa fi w khakhaland 5a5aland 
رواية غزلان في خاخالاند

غزلان : اشنو دابا كاتغوت علبا ا ايرتان ... انت لي تعبت عليك و عصرت العصارة ديال مخي باش نجيب شخصية جديدة😟 ... انت كنتي سبيشال .. كنتي اخر فخر ..عرفتي شحال ديال التناء خديت عليك .. حتى وليت كانقول مستحيل نقدر نخرج شخصية احسن منك ... انا تقول ليا طيارة طيرك ... ماصدقتيييييش 😤
زاين : كيفاش هو سبيشال .. و حنا 😤 
غزلان : ويلي انت اول ابطالي .. عندك بلاصة خاصة انت و الطوبة لي حداك .. 
ياسر : احتارمي راسك 😤 
غزلان : تفششو عليا لوالديكم لقيتو علامن 😤 
نور الهدى : واخا .. حددتي احسن بطل عندك .. دابا غاتحددي احسن بطلة عندك 😈 .. 
خرجو عينين غزلان و دوزات ريقها بزز .. 
دوزات عينيها عليهم وحدة وحدة .. شهد جهينة ماذي نور جودية رميساء ميرال كلهم .. كلهم كايخنزرو و كايوجدو ليها .. و كل وحدة كاتهدد بعينيها ..
غزلان : الله ياربي الله .. عاد قشعت بلي غاع بطلاتي فيهم نزعة تاعيشوريت ... 
جهينة : كانظن انا .. حيت انا لي خديت احسن بطل و تعطاتني شخصية هادئة و كيووت ..😌 
نور الهدى : و دبدوبة ...
شهقات جهينة و قالت : سحبي كلامك .. 
عقدات نور يديها و قالت : لا .. وريني اش غاديري .. 😤 
جهينة : واخا .. 
صفقات بيديها و هي تخرج الشارفة لي تضاربت معاها نور هي و رميساء .. 
خرجو عينين نور منين تلاحت عليها الشارفة عضاتها فذراعها كيفما دارت ليها من قبل .. 
كاتشوف فيها و مخصرة و جهها و كاتغوت .. 
فمها فيه غير سنة وحدة غادية جاية مع العضة .. و الاخرين كايفكو فيها و نور كاتغوت .. 
نور : ايييو بعدو عليا هاادشي .. رطب سخووون لزج مزعج مقرف ايييو .. 
غزلان : هينيونا ياهاد جمااعة الحمااق *شدات راسها* الله ياربي الله حرييق الرااس تاني .. 
هزات غزلان راسها على صوت وحدة من الموجودين و قالت : هاد الحماق خارجين من عقلك .. شكون الحمق دابا .. 
هوات غزلان عينيها فيها و قشعاتها .. كانت غزلان اخت ادم لي فالحوراء .. 
تحلو عينين غزلان ش. و رجعات ضيقاتهم .. 
ضيقاتهم غزلان اخت ادم حتى هي .. و تقربات الكاميرا ليهم غير ب2 كايبينو غير عينيهم فبعضهم و موسيقى الكوبوي خدامة : اينينيني .. ايييينيييينييييييي .. 
نطقات غزلان ش وقالت : اش جابك هنا .. 
غزلان اخت ادم : جيتك طالبة راغبة .. نكون بطلة قصة بووووحدي .. 
غزلان ش : فاحلاااامك .. 
ولاو عينين غزلان اخت ادم حمرين و ولاو عندها القرون .. ياله غاطير عليها و دخل الفقيه لي صرع شهد .. هاز طرف جلابتو و المصحف و قرعة فيها ماء كايشرب و يرش عليها و يغوت : اخرج .. اخرج منها يا عدو الله .. اش بغيتي فيها مسكييينة ... اخرج .. اخرووج .. 
سمعات غزلان صوت همس فودنيها و ضارت لقات بنت شقراء طويلة و قالت غزلان و يديها على فمها 
غزلان : آاالاااء 😨 
آالاء : باقي ماهذاك الله تخرجينا للوجود راه غملنا فداك المخ .. 
غزلان : اش كاديري هنا لمك ماخاصكش تباني دااابااا ... رجعي لمخي المصيبة .. فين داك المنحوووس .. ياكما حتى هو ..
هضر صوت رجولي فالحعة الاخرى و قال : حشومة .. و الله الا حشومة من بين الصفاات كاملين الزوينة لي عطيتي لهاد الحتارف .. ختارتي منحوس ليا .. ماحشوماش عليك ..
غزلان : ناري غاتبقا فيا ازمرو حنا باقي مادرنا فالطاحين مايتحرق .. 
الاء: لا اختي خليه منحوس .. راه داكشي باش غانت...
غزلان : الحلاااااقم 😤 
الاء: صافي غانسكت .. و لكن راه بغيت نخرج للوجود .. بغيت نتنفس اعيباد الله .. 
غزلان : صبري على خبزتك .. راه باقي مخي مخربق ..
المنحوس : وا على الاقل عطيني غير سمية .. مانبقاش هكا بهاد لقب النحس 😤 
غزلان : بغيتي سمية ؟ اختارها راسك .. 
المحوس : بما انني اوسم الحاضرين و ان شاء الله احسنهم حتى فالاخلاق .. *عقد صدفة الفيست ديالو و هز راسو كايتبسم بفخر * اذن غاتكون سميتي زين العابدين .. 
عوجات آلاء فمها فيه و قالت : زين العابدين ! احسنهم فالاخلاق ! علاكن كايهضر هذا عافاكم .. *تحذرات عند غزلان* تعت الله غير قولي ليا .. اش هاداكشي لاصق فوجهو .. 
غزلان : سكتي .. مالو ستيل جديد .. خودي النعمة و حمدي الله .. 
آالاء : اللهم طولك يااروح .. بان ليا غانشد الركنة حدا العيالات من دابا .. يعلم الله اش مخبية لينا .. 
زين العابدين : مخبية ليا انا .. اما انت رااك .. 
غزلان : و الله يعطي لبوووكم اللقوة .. غاتحرقو ليا الحزاااق .. 😤 
ايرتان : هما راه ماشي غير حرقوه .. راه شعلو فييه .. 
شهد : اشنو دابا .. هادو هما الفيكتيمات الجدااد ؟ 
غزلان : ان شاء الله بإذن الله .. 
نور الهدى : شفتك بحال الى جبتي هاد خيتي كاتشبه ليا .. ديري فبالك شخصيتي مستحيل تعاود فشي قرينة اخرى 😤 
غزلان : وينو الخب كاتغير .. كوني هانيا .. هاذي جمعات والديكم كاملين و ضرباتكم فالحيط .. 
زين العابدين : و مالقيتيني غير انا تطليني بيها 😤
غزلان : توما مالكم تظلو تمعشقو معاهم .. تحيو حتال عندي و تقولو ليا طليتكم بيهم .. صافي دابا باقي الحال .. راه واحد القصة باقية اون اطونت .. و سير تنبغ انت و الاء ديالك .. 
زين العابدين : صافي صافي كانسحب كلامي غير تكايسي عليا .. 
غزلان : متخااافش .. ختك انا ..

اوس : هو تكايسي عليه ... و احنا ؟ 
غزلان : مالك انت ؟ 
اوس : امتى الجزء تاني فحريرتنا .. هاد الوشمات لي وراء ودنينا اش قصتهم بغينا نفهمو ...
غزلان : انا براسي ماعرفتش ... تسنا شوية بما جمعت شي افكار .. بلاتي بلاتي مالنا على هاادشي كولو .. كاتخلصووني 😡 
ايرتان : بلاااا ماترضي الامور لصالحك دابا .. 
غزلان : مليت من هادشي انا صافي ماغاديش طلقوني خلااص 😤 طلباتكم مرفوووضة ... ياك عطيتكم مهايات سعييدة اش بغيتو مزااال .. شبعتو خبز و ليتو تمردو عليا انا لي خرجتكم للوجود ..
وقف زاين و قال : الدراري ... هجمو خودو حقكم بيديكم .. هاذي راها كاكاتجي غير بالهرواة .. 
غزلان : حرررررررررررربش يوصلني شي حد .. 
جودية : هجووووووووم .. 
اندافعو كاملين جايين جهتها و خي تعلق .. خرجات من الباب كاتغوت حتى وصلات للبوابة البرانية .. حلات البوابة و هما يهجمو قبيلة ديال الفتيات كايتغاوتو .. دازو على غزلان خلاوها فالارض بحال البوبريسة الميتة ... تخلعو الابطال ووقفو عينيهم خارجين .. و تفرقو كل مجموعة مخشيين فواحد من الابطال و كايبعدو البطلات كن حداهم .. حتى غوتات وحدة و هي كاتقلب بين ديك الروينة ديال البشر 
لمياء: فؤاااد .. فؤااادي فينك .. انا جيييييت .. 
بان ليها كايتسلت و هرب و هي تبعو .. ناضت شيماء كاتغوت ديالي اناااا انااااا .. و تبعاتهم .. 
وقفات اشراق و دارت اشرف وراها .. وقفات عليها خديجة وقالت : شروقة .. درتي الراجل و و لاد و انت تقلبي وجهك و هزيتي خنافرك للسماء .. 
اشراق دورات وجها و قالت : شكون هاذي ؟ كاتعرفيني اختي .. 😤 
خديجة : ياك اللفعة .. قلبتي وجهك ... اليوم يومك .. البنااااات .. 
كولشي دار عندها و هي تقول : ها اشرف تشيم تشيم لي دا ليكم العقل .. فييل فري و خودو لي بغيتووو .. 
كولشي البمات هجمو على اشرف و سلخو اشراق .. 
رجعات خديجة لور .. دازت على ايرتان هزاتو و هربات .. و هي ترجع هزات حتى زاين و علقت .. 

دخلو جوج توام رجال طوال شهبين و كل واحد يا واحد .. وقفو قدام غزلان كايشوفو فيها و كايلوحو برايهم .. 
الاول : شووف اصاحبي على حالة دارو فيها .. 
التاني : هز هزها معايا .. هادو سالاو منها .. حنا لي محتاجينها دابا .. 
*تحناو هزوها و تمو غاديين بها *
شافت فيهم غزلان و هي معلقة فيهم و كاتجر رجليها و كولها مدغوغة و قالت : شكون نتوما .. 
الاول : باقي ماختاريتي لينا السميات .. 
غزلان : غانسميكم مجد و امجد .. 
التتاني : دوزتي هاد السميات .. 
غزلان : صافي حتى نشوف غوغل .. و لكن شكون نتوما .. 
اللول : انا القبيح .. و هذا الظريف .. 
التاني : انا الام .. و هو الاب .. 
غزلان : و الى فهمت شي خرية الله يطليني بيها 😩 
ضحكو ب2 و شافو فالكامرة و قالو : غادي تفهمو كولكم فقصة آلاء و المنحوس ... غير تسناو الخبيزة طيب 😉😉 

النهاية 😂😂😂