صورة مصغرة لـزهرة اللوتس الجزء السادس

زهرة اللوتس الجزء السادس

zahrat sads llots 
رواية زهرة اللوتس

كمل بنى العشوش...ومن الفخوخ لكيدير كيكب دوى نعاس فعش نحل لكيكون فيه العسل ...حيت دب كيحمق على مكلة العسل....وهكا غير يكال العسل من شي عش يطيح ينعس ديك ساعة...مشا الواد عمر واحدة من دوك الكربات المخيطين وصبن حويجها بالما مزيان ورجع الكهف لقاها فبلاصتها وسخانة طلعات ليها....والكهف بارد ورطوبة بدات كتزحف ليه... شعل العافيا نشر حويجها وطيب عشا ...وكلها وشربها دوى وهيا مغيبة بسخانة كتفيق وكنتعس ولكن موعياش... حل داك صاك وعرف بيلا عندو طريقة واحد باش تقدر ترجع الحرارة ديل جسمها.....حيد حويجو كاملين خلى غير بوكسر ودخل وسط صاك ديالو حيت كبير يقدو ويقدها نعس على جنبو وجرها من خصرها ولصقها فيه وعنقها من لور وسد سنسلة ديل الصاك...وبقا كيفكر...وبدون شعور بدا كيتلمس فجسمها حيت باردة وخصها تسخون ...بقا كيفكر وكيصوط حيت تارت الغريزة ديالو ...ولكن دغية نفض راسو وحاول يفكر فلينا حت داه نعاس...
ساعات لولى ديل الفجر فاق مهاب ولقا اسلام دايرة لجيهتو وخاشية راسها ووجها فيه....حدر عينيه جيهتها وبقا كيشوف فيها وتفكر فاش كان كيشحطها وكيضرو خاطرو حيت عمرو شحط شي بنت ولا حط يدو عليها...كان ديما كيقدر يفرز بين البنت والخونتا علاش هادي مقدرش يفرزها...يمكن حيت تصرفاتها هيا لبينات انها ولد وماشي بنت بقا كيتلمس فشعرها وكيقس وجها وفواحد لحضة بدا كيتخل كيفاش كيلمسها ..ساط بجهد ورجع دغية نفض راسو من الافكار وناض لبس وسد عليها صاك....ومشا شعل العافية رد الفطور....جاب شوية ديل الما وسخنو فالغراف ومسح ليها وجها ويديها من مور ودنيها تحت بزازلها وبين فخاضها كيتلمس وكيقيم وكيسوط ...غير كمل رجع دار ليها البومداة فدو كالبلايص كاملين باش مترباش ليها البكتيرية وكيدير وكيصبر راسو بالمرض ديالها...لبسها حويجها وخشاها فصاك فطرها وشربها دوى وهيا مغيبة كتبقا تشوف غير ضبابة ومقدرش تهز راس بسخانة...كمل ليها وسد باب المدخل وخرج مشا جيهة العشوش وعندو امل كبير فشي دب...وفعلا غير وصل لقا واحد دب تحت واحد العش طايح ناعس زرب عليه دغية...نزل عليه فصل راس على الجهامة حيت عندو الموس ماضي....فصلو ديك ساعة وحيد جلد وقطع لحم طروفة...وبقا كيفكر اسلام غتبقا بوحدها نهار كامل حيت عندو خدمة قاسحة...بنا شواية من الخشب والقش وبرض مسافد من الخشب وجاب داك اللحم بدا كيجفف فيه بشوية بشوية ولجففها كيقطعها طراف رقاق بحال الوريقات ويعاود يرجعها العافية تنشف حت كمل داك لحم كلو مخلى والو...جمع داك لحم فالخناشي لجاب معاه حيت كيهزوهم معاهم فالحروب على حساب جتت الموتى...عمر دوك الخناشي هز جلد ديل دب وجرو وتحرك ليجهت الكهف حيت ضمن مكلة شهر على الاقل...مشا حيد القش دخل لقها جالسة وكتحك فعنيها وكتشوف فجنابها حت شافت فيه...غير شاف عينها وتشوكا...

دارت اسلام فاقت من بعد ماحسات براسها مزيان وعقلها مع مهاب ومامتاكداش واش فاق ولا مافاقش ولكن غير ملي فاقت وجلست كدور فالكهف وكتقلب عليه عرفتو بيلا مكاينش...بقات كتشوف فراسها..حت وقف عليها..طلعات راسها فيه وهيا تنطق....
اسلام : اش وقع
مهاب على سلامتك ملي فقتي
اسلام كمشات عينها وشافت فيه....وهو تقدم سد باب الكهف وشعل لمبا وجا جلس اونفاص معها باقا كيشوف دوك العنين لي دوخوه....
اسلام على سلامتك نتا 
مهاب الله يسلمك مكنتش كنتوقع من فار طحين يطلع هدشي كلو منو
اسلام باش حسن مني راجل بحالي بحالك
طلق مهاب واحد ضحكة طويلة حت دمعو عينيه وبانو سنيناتو بيضين وكيشوف فهاد البنت شحال زعيمة....شدها من حناكها جرهم بجوج وهو ينطق مالنا من قولو مراءة ونص....اسلام غير سمعاتو وهيا تشوكا وبلما تعيق دغية رجعات لور وحطات يديها على صدرها وحسات بيلا البندة مكيناش وهيا تزير ودموعها هبطو ونطقات بصوت بارد....
اسلام : اش درتي
مهاب غير شاف منضرها معجبوش الحال.....وجرها من يديها زير عليها وعروق وجهو بانو وعينيه ولو حمرين حت حس بجرح ديل ضهرو حرقو بالاعصاب....ماشي انا لندير هكاك راجل من قلب راجل... وماشي شماتة نضيع بنت فشرفها... ولا نقيسها بلا رضها كتفهمي...طلقها بجهد حت تزدح راسها مع الحيط حيت كانت ضعيفة ومزال مريضة....غير تزدح وهيا تغيب وطاحت حداه تحرك قرب ليها دغية قلب ليها راسها مالقاش فيه دم ورتاح...جرها خشاها فالصاك وجلس يرد العشا حداها وكيشوف فيها....كمل طايب فيقها غير بالخاطر وجلسها....بقا تكتحك في عنيها...مد ليها طبسيلها ديل العشا وهيا تنطق... مافياش جوع مبغتش ناكل...
مهاب: تعصب غادي تاكل ولا عنننن ....وهاد المرة مغاديش نخيرك وغادي ندير بهضرتك حيت طلعت غير شماتة...هيا غير سمعاتو خرجات عينها وتزيرات وتفكرات نهار جلسات كتحجي حدا راسو وتسب وتعاير...
مهاب عرفها تفكرات وهو يزيد ....أي لالة بغل ونتي تقتلي خمسة وطيبي العشا وانا غير شماتة حيت خيرتك ومطبقتش...
اسلام جاتها البكية وجلست تبكي وصوت رقيق حيت مامولفاش تبكي...بقا كيشوف فيها صاط بجهد...وقالها يالله براكة من البكا مغاديش نقيسك ضروري خاصكي تاكلي...باش تقواي....شفتك غير شفتني فقت ونتي طيحي وزدتها بالبكا...وليتي على سبة...مكونتيش هكا
اسلام وراه نتا لي كل مرة كتهدد فيا
مهاب مدريش علاش...بعدا فمخيم تدريب دايرة راسك فراس رجال وهزة خنافرك السما وقاطعة نفس ...اش وقع دبا....

عقدت اسلام شنايفها لول حمرين حيت مهاب شعل العافية والكهف سخن وبقات كتشوف فالحيط من موراه ومكتقدرش تشوف فيه حدرات راسها ومالقاتش باش تجاوب....
بقا كيشوف فيها وعينيه متبعين غير دوك شانيف الحمرين ولي كتاكل فيهم وهو كيصوط وكيرطب صدرو...وكيبرد على راسو فعز البرد هههه
بصوت حنين....اسلام شوفي فيا....هزات عينها شافت فيه وسهى فعينها عاوتني...وعى براسو وهو ينطق....واش حشمانة مني.....
اسلام اه
مهاب وقبل مكونتيش كتحشمي دبا اش وقع....علاش كنتي دايرة راسك ولد... وعاودي ليا اش وقع من نهار لتضربت لدبا متنسي حت حاجة بغيت كلشي بأدق تفاصيل...
اسلام اوكي ولكن قضية ولد راه ضروف لي فرضتها 
مهاب من الاحسن تعاودي ليا على هاد ضروف حيت ملي غادي نخرجو من هنا خصني نقدم تقرير المنضمة ونبرر علاش طلعتي بنت ونتي بنسبة المنضمة مسجلة ولد....ساطت اسلام بجهد....وبدات كتعاود حكايتها وبقا مهاب كيتصنت ليها ومركز معها....وبقا كيفكر وكيشفق على ديك طفلة صغيرة لي دوزات طفولة مرونة ومراهقة محرومة من ابسط احلام البنات...كملات وحدرات راسها...وهيا تنطق ....ممكن نسولك
مهاب : اوكي
واش ش واش نننتا ....مقدراتش تسول جاها سؤال صعيب ومهاب بحالي فطن لشنو بغات تسول
مهاب اه انا....ولت حمرى ودنيها بدوا كيسوطو صهد...وهيا تنطق...بغيت نعس....بقا كيشوف فيها وكيفكر كيفاش يقولها خاصنا نعسو بجوج وهو يالله كيقولها مغاديش نحط يدي عليك....تزير واول مرة كيتحط فموقف خايب هو بنسبة ليه مكيحس بحت حاجة من جيهتها غير الفضول وحاجة خرى باينة غتعدبو اما قلبو كلو مع حبيبتو لينا....
شاف فيها...اسلام خصنا نتفقو على شي حوايج حيت شتا غتكون طويلة...حركات راسها بالمواقفة وبدات كتشوف فيه...غير شاف فعينها ورجع عاوتني سهى وداخ حيت هاد لون ديل العنين حمقوه ومعمرو شاف بحالهم...سرح حلقو ونطق
مهاب : خصنا نعسو بجوج فصاك واحد

اسلام هاااااا.... اش قلتي....نتا يمكن شوية لباس جبدات موسها ودارتو لجيهتو وبدات كترعد تقرب ليا نقتلك.... ععععععععااااااووووووو
مهاب تزير ومعجبوش الحال...نزلي الموس راه ماغدي تقضي حت نتيجة وحيدي من بالك دكشي لي فمخك
اسلام علاش غنحيدو هااا علا ش نتا لمخك مسخ اما انا غير بنت وكنحمي راسي...بسرعة فائقة معرفاتش كيفاش دار ليها نتر الموس من يديها ودور يديها لمور ضهرها وزيرها وحط فمو على ودنيها....براكة متبقي طرطي عليا...باقي متخلقش ليهز الموس على مهاب شرايبي....اسلام بالاعصاب وبالخلعة...ومع دالك زعمات....هههههه ضحكتني عاد هادي شهر هزوه عليك ودليل راه فضهرك زير على يديها حت غوتات وعطتها البكا...
مهاب :سمعيني مزيان هادوك باقي غادي نصفيها ليهم بواحد واحد...اما دبا خاصني نربيك نتي لولى باش تعلمي تحلي فمك وتحترمني والبغل راه مزال كدور فدماغي وهاد البغل هو لغادي يجيب لك ربحة غير صبري...فكها كتبكي وهو يشوف فدوك العينين لي دمعو وكيشوف فيها بكره وهو ينطق نعاس غادي نعسو بجوج ومعرين....غير سمعاتو وهيا طيح تسخف...شدها دغية وجلس الارض وجلسها على صدرو ونطق...باينة هاد شتا غتكون اكتيف وغادي تشحفني قبل ماتخرج
حيد ليها حوايجها خلى ليها غير سليب ودخلها فصاك وحيد حويجو ودخل حت هو بقا كيقلب ليها شعرها لتكون دازتو شي حاجة...من بعد جرها عندو عنقها وزير عليها....ونعس على دفئ الكهف...وصلت تلاتة ديل صباح ضربتها الفيقة وكتحس براسها مزيرة حلات عينها وحسات بشوية ديل البرد جيهت ودنيها ولكن هيا كلها سخونة بقات كتبحلق فضلام وكتاكد من راسها فعلا واش عريانة ومهاب حت هو... يالله بغات طلقها غوتة وهو ينطق....نعسي راه باقي الحال واه انا لحيدت لك حوايجك وغنبقو ديما نعسو هكا...تزيرات وجاتها البكية وهو يتحرك شوية وشعل لمبا دغية وبقا كيشوف فيها...نزل يديه وبدا كيمسح دموعها....شووووو معندك لاش تبكي ودكشي مناش خايفة مغاديش يوقع اوكي انا غادي نشرح لك علاش خصنا نعسو بهاد شكل...تلج بدا كيطيح وشتا دخلت كيهضر وكيفكر فعويناتها لحمقوه وكيشوف فيها.... احم الحال برد بزاف والحطب ميكفيناش الى بقينا شاعلينو ليل كامل على هاد الحساب مغاديش يقدنا ومغنلقوش باش نطيبو ولا ناكلو اوكي...خاصكي تعرفي بيلا ملي كيتلقى جسم عاري مع جسم عاري كيسخنو بعضيتهم هانتي نوريك ....

مهاب حطي يديك على صدري
اسلام لا 
مهاب غير حطي باش تقتنعي بهضرتي...
اسلام مبغيتش 
مهاب يمكن تفرشيخ هو لخدام معاك يالله بغا يهز يديو وهيا تحطها دغية على صدرو...وهيا تشوكا وكلها تزنكات ولت حمرى... 
حط يديه على حنكها لول حمرين وعينيه مع شنيفها وعينها وهو شهوتو غير يدقهم خوى دغية راسو وهو ينطق...شوفي كي ولى وجهك حمر ها دليل على ان سخونية طلعات معاك...قيسي يديك كيولت سخونة...واش فهمتني ...حركات راسها بحركة ايجاب دليل على انها فهمات وهو ينطق يالله خلينا نعسو....طفا لمبا وجرها عندو ولقها مزيرة ومعصبة...
مهاب واش اول مرة يقيسك راجل
اسلام حدرات راسها وخشاتو فصدرو ونطقات بشوية....اه
مهاب مهاب صاط بجهد...صافي ترخي...باش تقدري تنعسي....بقات مدة كتحاول ترخى وهو حاضيها 
اسلام: مهاب 
مهاب اممم
اسلام واخة نلبس غير صوفيطمة ديالي....تعصب وعرفها مامرتاحش هكاك 
مهاب لا
اسلام جاتها البكية وحدرات عينها وسكاتت بقات كتبكي مدة ومن بعد نعسات....وصل صباح ضرباتها الفيقة ولقات راسها بوحدها مخشية فصاك والمدخل مسدود عليها طلت على راسها وعطاتها البكى حيت ناعسة معاه معرية...بقات كتفكر وحاولت تقنع راسها ان الهضرة لقال راه معقولة وترجع عاوتني ترفضها ومتقبلاتهاش....بقات مخشية فبلاصتها وفيها الموت ديل جوع ومبغاتش تخرج من بلاصتها حيت بقا سخونة ولا خرجات غتعاوج حدها لبسات حويجها لي خشاهوم ليها مهاب معها باش يسخونو ...رجعات سهات فداك الحطب كي كيطرطق...وعقلها مشا القبيلتها...
رجع مهاب من دورة روتينية لولى كيدير وجهو مكيبشرش بالخير حت...دخل سد دغية وبدا كيسوس شعرو من شنايف تلج وحيد عليه داك جلد دب لكان لباس...غير شافتو وتجمعات دغية....جر رد ليها المكلة طيب حيت عرفها بيلا باقي مفطراتش طيب دغية وعطاها تاكل وهوما ساكتين حت نطق....

طيب حيت عرفها بيلا باقي مفطراتش طيب دغية وعطاها تاكل وهوما ساكتين حت نطق....
مهاب: اسلام عطيني ودنيك مزيان غدا هو نهار لخر لنقدرو نخرجو فيه دغية نضربو دورة ونرجعو فهمتي غيبدا تلج يطيح...وملي يطيح غادي ندخلو فترة سبات فصل شتاء بحال كاع الحيوانات فهمتي هاد الفترة خصنا نتحملوها باش نقدرو نعيشو بقات كتهز راسها بالموافقة...غادي تبعي تعلماتي ديالي كلها وغطبقيها....ونعاس راه مع الوقت غتولفي وغيجيك عادي غير سمعاتو وتزنكات وهو هاد نقطة بضبط كان كياكد عليها باش ميلقاش معها مشاكل وميتصرفش شي تصرف لي يندم عليه من بعد...
مد يديه لجيتها ويالله بغات تبعد وهو يشدها من يديها وحط اليد الخرى على جبهتها شاف سخانة....لقاها مزال فيها ولكن نزلات عن قبل....بقا كيهضر معها وصل وقت الغدا نعسات حت وصلت العشية فقات لقات مهاب عاود مكينش....
هو ملي لقاها نعسات جاتو فكرة قرر يطبقها هبط الواد وبدا كيصيد الحوت بشبكة وهو معلم تقنيات صيد وتخيم بطرق بدائية صيد حوت كتير دارو فخنشة الموتى طلعو داه الكهف وحطو...ورجع يجمع الحطب عاود واخة بدا كيرطاب بالبرود جبال ....وصل الكهف لقاها فيقة دخل رد العشا وجلس اونفاص معاها مرة مرة كيشوف فيها وهيا مهزاتش عينها....
مهاب خاصكي تغسلي باش ديري بوماد
اسلام لقينا حت باش نشربو باقي غير نغسل
مهاب الما كتييير وقضية تدواش مغاديش نتفاك معاك فيها غادي دوشي وكل نهار وغادي ديري بومدا 
اسلام ميمكنش كلو نهار ياك عاد قلتي الما قليل ملي يكمل منين نجيبوه 
مهاب نتي مشغلكش داك شغل خليه ليا وزيدون نتي هزيتي المسؤلية فشهر لفات...دبا مبقتي تفكري فوالو فقط تاكلي ودوشي وتنعسي...
اسلام هئ هئ هئ مبغتش ندوش....
جرها وزير عليها شوفي مبغتش نفكر انك واحدة معفونة وبدليل كنتي كل نهار كتغسلي ليا....وانا عارف تفكيرك كلو مع الما ديل شريب ميتقادش...غير تهناي مغاديش يتقدا الما ديل تدواش غادي نخدوه من تلج لكيتجمع ونحطو فالكهف حت يدوب عاد نسخنوه شوية...خاصك تعرفي نتي انثى خاصكي تحافضي على نضافة ديالك حيت جلدك رطيطب ودغية تربا فيه البكتيرية فهمتي...اسلام ماحدها كتسمع وهيا كتكمش...اما هو بقا كيشوف فيها وكيسوط وكيحك على راسو حيت عارفها خايفة بززززاف..
مهاب: حيد من راسك دوك الافكار ديل حنا غادي نموتو ومنخرجوش من هنا خاصك تعرفي عشت فضروف اسوء من هادي...اما هادشي لي حنا فيه حسبي بحال فاكونس وتحدي لك وعيشي فيه فرحانة وكوني متاكدة ماغدي نخلي حت حاجة تأديك يكفي انك بقتي عايشة وعتقتني...شكرا

جرها عندو بدون شعور وعنقها بجهد واسلام تصدمات ماعرفات باش تبلات...شوية رخف عليها وباسها فجبهتها...يالله اجي نتعشاو...كلو فصمت ومرة يريط فيها شوفة كيفاش كتنهد وحنيكاتها حمرين...كملو وسالو وجمعو دكشي وبدو الاعصاب كيشدوها....
مهاب: اسلام انا غادي نعطيك بضهر حت تحيدي حوايجك وتخشي اوكي....
اسلام اوكي....
تقلب وعطها بضهر وبقا كيتسناها حت حيدات واخة شاف كلشي ولكن مبغاش يخليها معصبة ومنرفزة...كملات تخشات وهو يدور جيهتها ملي سمع سنسلة طلعات...
نزل كيحيد حوايجو وهيا تقلب وجها عليه غير كمل بدا كيحل سنسلة وهيا تخطف....
ا ا ا ا اش كدير....
مهاب يمكن خاصني ندخل نعس تجمعي كحازي خليني نتخشا.... اوووف اسلام راه نعسنا يومين هادي مع بعضيتنا اوكي يالله طلقينا ...عطاتو دغية بضهر تخشا وطلع سنسلة....ونطق...حت لهاد درجة خايفة على راسك...غير تهناي لي بحالك مكنشوفش فيهم حيت ماشي من مستويا وماشي ستيل لكنبغي اوكي...وزيدون عندي حبيبتي فاستراليا....
اسلام غير سمعاتو وتقرصات بزاف وضرها خاطرها...معمرها تسوقات لهضرت شي حد ولكن هاد الهضرة ضرتها وضرتها بزاف...نزلت دمعة من عينيها سخونة...مسحاتها دغية بجنب الفراش وجمدت فبلاصتها....حس بيها معصبة ومنرفزة ...وهو يطيرها بهضرة
مهاب: اسلام طلقي لبقتي هكا معصبة مغنعس لا انا ولا نتي متحمقيش ديلمي فهاد ليل...بقات كترعد وجاتها البكية...وحطات يديها على فمها كتبكي فصمت ومهاب كيصوط بجهد وكيطلع نفس غير بزز..ومبغاش يعترف لراسو انا لمعصبو هو الوضعية لناعس فيها وهو ياها...
بقاو هكاك مدة ومهاب صافي طاري ليه نعاس من عينيه حيت عارفها بيلا منعساش وحس بيها فاش بكات وبلما يشعر جرها عندو عنقها وباس ليها جنب عنقها....

يتبع