صورة مصغرة لـلهيب الحب الجزء 22

لهيب الحب الجزء 22

lah 7ob lahib lhob l7ob al7ob

الفصل الثاني من قصة لهيب الحب

في لحضة الفرح في مكان اخر هنا لحضة حزن خيمت على مكان اخر ...في مراكش يشهد ولادة وفرحة وفي فاس يشهد صراع بين الموت والحياة ...
داخل البلوك كانت كتصارع الموت الضربة جاتها على غفلة ودون ميستوعبو اشنو وقع وكيفاش ..
وهذا الحال الي جاري لغيث وميار واقفين وعلامات الصدمة والخوف ...فور موصلوها لمستشفى بفاس جا ميار كيجري خلا اختو مع عبير مقالو ليها والو ..مرة يوقفو ومرة يمشيو ويجيو الا شخص واحد الي بقا لاصق عند البلوك متحركش وهو غيث ...عينيه مكيرمشوش بالخلعة عليها ...قلبو كيبكي عليها ...مرعوب وميت رعب انه يفقدها ...
مايقارب اربع ساعات وهما كيتسناو ولا من جا من الاطباء يعطيهم خبر كيف مكان ...
تيليفون ميار كيصوني ومكيجاوبش وتيليفون غيث كذالك ...تيليفون ليالي الي بقا عندو والو حتى حتى مجاوبو ومن غيرو الشخص الي فمراكش كيتسنا والي بسبابو تضربات وهي دابا في حالة بين الحياة والموت او واش غاتعيش من يدري ....
ميار : تعطلو تعطلو تعااااطلوووووو ...ياااربي اشنو هادشي اشنووووو ....
غيث : متكي على الحايط الي جنب باب البلوك وكيقرا ويدعي ...
جات اميمة جنب مياركطبطب ليه على كتفو باش يتهدن ...سورجان غير كتبكي ومهدي كيشوف في صاحبو غيث في حالة ماتعجبش ...
مهدي / قلتيها لنيار ...
مجاوبوش غيث ..خرج مهدي على برا ...
في هاد اللحضة عاد خرج واحد من الاطباء عندهم ...هز فيه غيث عينيه كيستنى اش يقوليه ... 
طبيب : المدام في حالة خطيرة بزاف تصابت في الجانب الايسر ديالها ...نقلنا ليها دم الي ضاع منها ...كنا غانفقدوها ولكن لطف الله ....
غيث : الجنب الي مفيهش الكلية ..
طبيب : تماما ولكن كاين مشكيل ...وباش نكون معاكم واضح ونحطكم بصورة ....وخا هكاك الكلية الي عندها تبينت لينا انها عيانة بزاااف ومتقدرش تحمل ...
ميار : وهي دابا فايقة ...
طبيب : لا مع الاسف دخلت في غيبوبة مؤقتة ...
غيث : شحال خاصها باش تفيق ..
الطبيب : تقدر تفيق ليوم تقدر غدا .. ولكن هادشي سبب ديالو الريسك الي وقع لينا فاش كننا غانفقدوها حتى توقف ليها القلب ورجع دقات ديالو فاخر لحضة...ولكن متخافوش اكثر كاع الى تعطلت تفيق فهاد اليومين ...
غيث : الكلية الي عيانة ؟؟
الطبيب : كيف قلت ليك خاصها ضروري متبرع والا غاتعيش معذبة ينقص وزنها ولونها يتبدل ومن بعد "سكت وحذر راسو " ...
ميار : اشنو دابا !!؟
طبيب :خاصها متبرع هاد الايام ...حيث الكلية مبقاتش تقدر تحمل ليها ...فالاصل كانت عيانة وزادت كملت ....

حلت عينيها على غرفة بيضاء مزوقة بالوردي ...فور مكتولد المراة بنت كتزين الغرفة بالوردي والازرق ان كان العكس ولد...كتسمع صوت صغيييور كيتعصر بشوي ...ضورت وجهها لمحت اجمل ملاك رزقها ربي بيها ....بنيتة شغيورة قد الكف ملبسينها گغونوييغ في الوردي وطويقية فالابيض مكتوبة بالوردي ....عويناتها مغمضين وناعسة ...شعرها اسود كثيييف واصل ليها لعينين الي حروفهم كحلين كبار ولوزيتين ...ولبيوضة من مها ...ولكن ملامح وكلشي من ليالي نسخة مصغرة ....بقات كتشوف فيها مگمطينها ...ابتاسمت ليها وعينيها كيبريو ...
حليمة : ليااالي ...كانت هادي الكلمة الي نطقت قبل ميدخل عليها نيار بابتسامتو وعينيها الي كيلمعو فرحة بقدوم طفلته الاولى بعدا عناء ...لقاها فايقة وكتشوف فيها ...مشا باسها من راسها ورجع لكونة باس بنتو وهزها بشوي بين كفوفو ...
حليمة : ناعسة هههه 
نيار : هههه وي ...قالت ليك لفرملية رضعيها دابا ...خاصها ترضع ..
حليمة : وو واخا ...شدها حطها بين درعانها ضمتها ليها ...باست راسها وهي تبقى كتشوف فيها ...
نيار : يلاه رضعيها ...
تزنكات حشمت وحيث مكتعرفش اول مرة ...همم م م احم ...مخلاش ليها مجال ...حل ليها صدافي القميجة وجبد ليها ثديها كان منفوخ بالحليب ....حطو على فم البنية بدات كتحرك في فمها حتى بدات كتمص شوي بشوي ..
حليمة : اااا 
نيار : مالك ...!!!
حليمة : كضرني فاش كترضع ااا احح ...
نيار : توحويح ثاني ههه اجي لمك نتي كيفاش دي عليا خراك ...
حليمة : انا 😳
نيار : نكرتي نكرتيييي ...وبلاتي ماشي دابا ..
حليمة : مقلتيهاش ليهم ..
نيار : جايين فطريق ولكن من قبيلة وانا كنصوني مكيجاوب حتى حد فكرتيني نعاود نعيط ثاني ...
يلاه كيهضر معاها حتى حيدت البنية فمها من البزولة وهي طلقها بواحد الغوتة حتى قفزو بجوج معرفوش مالها ...
نيار : "بخوف " مالها ؟؟؟؟
حليمة : ماعرفتش ...
محبستش من البكا ...مخلات كيف دارت ليها حتى خرج نيار كيجري جاب الفرملية شدتها من عندها قلبتها والو واش بغات تسكت معرفوش اشنو السبب حتى سكتت غير بزز ....بقا معاها حتى غفات وهو يصوني ليه تيليفون ...
نيار : قرب عند حليمة همس ليها ...هاني غانخرج نهضر مع عمي شوي وغاتجي ختك وداركم ونشوف هادو مالهم تعطلو بزاف واخا !؟
حليمة : واخا ...
باس راسها وشفايفها وخرج يجاوب فتيليفون ...

خلاهم غير كيشوفو ...غيث طاح على طولتو الجبارة تزدح فوق الكرسي ...وجملة واحدة كتردد في مسامع ودنيه ..."متبرع في هاد الايام غير ذالك منكدبش عليكم مغايبقا عندها امل انها تعيش او تعيش بالاباراي"...
ميار : ال احم كيفاش ...واشنو دابا اشنو ...
طبيب : سي ميار معليك غير بصبر حنا دايرين جهدنا وفوق من جهدنا ...وغانلقاو متبرع ان شاء الله ...متياسوش من رحمة الله ...طبطب عليه ومشار خلاهم شي كيشوف فشي وشي مصبر على شي ...هذاك نهار كلو وليل كلو حتى قرب يصبح الحال ...وهما على داك الوضع كالسين كيتسناو شي نعس وشي بقا فايق وبطبيعة الحال ميار وغيث ومهدي ...هاد الاخير الي كيتسنى وصول شخص الي كان عايش فرحة قبل ميعلم بالي جرا ....حتى تم جاي فهاد اللحضة وعينيه حمرين ولونهم الاخضر زاد فتح ...حتى وقف عليهم ...
نيار : الوليد ...
مجاوبوش باه ...هز فيه ميار عينيه ووقف ...
نيار : اش اش وقع مالكم !! 
ميار : "هز ايديه باستسلام بمعنى هانتا كتشوف ..." 
مهدي : ولدي اجي معايا ونهضرو ...
نيار : في اش ...فين هي الوليدة اش وقع ليها وكيفاش ...
غيث : لا رد ...
ميار : كنتسناوها تولي لباس كنتسناو معجزة من عند الله ولقاو متبرع ..."شير ليه لكاع الي كالسين " شفتي هادو هههه كلهم دارو تحاليل وتواحد فيهم مطابقت الانسجة ديالو ...حتى من لين مطابقوش انسجتها هههه وخا طفلة صغيرة حتى واحد ...يعني خاص يبان متبرع فاقرب وقت والا ....
نيار : سد فمك سدددد فمك ...ديييم لمرة قلت لملتك متبقاش تقول هاد الهضرة هي غاتعيييش غااتعيييش ..
ميار : انا الي غانهرس ليييك فمك ...ورينا متبرع وريييييينا ...غاتخلعني ولا اشنو هااا سير تنبك ...هادشي كلووو بسبابك بسباااابك لما في خبارك ..وجاي تبومبا عليا هنا فالح غير فالغوات وتعصاب وشي حاجة مدرتيها يلاااه زيد ورينا اش كتسنى ااااش مالك متحركتي هادي عامين وزيادة هااا ...
نيار : مياااار سد فمك ساااد فمكك ...
ميار : لاااا منسدووووش منسدوووش بسبااااابك بسبااااك شحال من مرك قلت ليك تفرق على زمر شحاال ولكن نتااا ماشي سوقك ساخي بداركم ساخي بعاىلتك حتى مك سخيتي بيها ...
مبقاش جاوبو هو كيهضر ويعاير وكاع الي فقلبو خرجو في لحضة غضب كلنا كيمشي لينا الصواب وكيمشي من فمنا المنطق ومكنبقاوش نفرزو ولكن شخص واحد الي كيهزها في قلبو وهو نيار سمع من خوه الي مسمعوش وزم في قلبو وكمدها ولما وهو كيحمل راسو سباب فهادشي الي وقع ...كيف مكان الحال خوه توام ديالو حتى هو محروق ومشوي على مو ...
ميار : الخير الي دير فينا سكت ومتبقا تقول والو والو طرات ليها شي حاجة نتا غادي غادي تجمل مسؤليتك نتاااا ...
نيار : كملتي ولا مزال ...
غيث : مزال مكملت انا ...هضرت معاك شحال هادي تبعد على هذاك ومسمعتيش ...
نيار : الوليد ...انا مكنتش بغ...
هز عليه ايدو بمعنى سكت ....اش مكنتيش باغي اش ...مشا ليه حتى لعندو وعينيه عامرين شرار الي شافو ميقولش غيث ....

#يتبع