صورة مصغرة لـلهيب الحب الجزء 25

لهيب الحب الجزء 25

lah 7ob lahib lhob l7ob al7ob
الفصل الثاني من قصة لهيب الحب

احيانا لا ندري ماذا يخبئ لنا القدر ...فا حتى كنفرحو ونقولو تقادت لينا ولكن كتولي تعواج ...
بعد استكمال اجراءات الاستعداد لعميلة الزرع ...كانت ناعسة في شومبر بوحدها في داك الصباح الباكر حالا عينيها فانتضار قدوم الطبيب ...حتى تحل الباب ودخل عليها بعينيه الواسعتين من كترت الخوف عليها وعلى امو جوج ديال ناس غادين يدخلو وحدا فيهم خاصها تحمل باش جسمها من بعد يدي على الكلية الجديدة ولاخرا خاصها تقاوم وتحمل باش ميوقعوش مضاعفات وخاصة انها عاد ولدات !! 
قرب ليها بلا ميهضر ولا يعطي اشارة قبط ايدها بين ايديه وباسهم ...عاد نطق ...
نيار : حبيبتي غادي تكوني قوية ياك ؟؟
حليمة : "بابتسامة " ههه اكيد ...
نيار : علاش درتي هاكا ..
حليمة : شافت فيه شحااال ...حيث هي ماما وحيث هي ليالي ...قرب لعندها وهبط باس شفايفها بوسة طوييييييلة كتحمل معاني كثيييرة وكتمرر احاسيس خاصة ...قاطعهم دخول ممرضتيني لعندها مدخلين بياص باش تنعس فيه وينقلوها لبلوك نيشان ...
نيار : خدا ايدها ..حبيبتي واعدتييني ياك !!
حليمة : كرزت ليه على ايدو ..كون هاني ..عاونها حتى ناضت وكلست فوق البياص ونعست قادو ليها المسائل وهما يتمو غادين بيها وهو شاد فايديها حتى خرجت ومشاو بيها وصلو لباب البلوك وهو مزالو شاد فايديها ...
الفرملية : عفاك اسيدي خاصها دخل ..
نيار : مجاوبهاش بقا مكرز ليها فايديها ...
غيث : كيشوف فيه قطع ليه قلبو وزاد ندم اكثر واكثر ...
اما ميار ضور وجهو جيهة لحايط وحط راسو غمض عينيه كيبكييي بحرقة على مو وعلى خوه ...
مهدي : نيار ولدي طلق منها خليهم يدخلو دغيا ..
نيار : حليمة متعذبينيش 
حليمة : الى مدرتش هاكا غادي نفقدو اعز شخص عندنا ...وغادي تعذب اكثر ...
نيار : لا ...
حليمة : هههه دير فبالك غادي نخرج نبغيك تبدل لون لبيت الي مشيتي درتيه ليا فزرق ولدنا بنت راني غلبتك باقي مبغيتيش تهضمها ههه 
نيار : ابتاسم ليها ...صافي كوني هانية غادي نرجعو فالغوز كيف بغيتي ..والازرق فاش نديرو دار جديدة نديروه لولد جاي واخا حبيبتي ..
حليمة : ههه واخا ...
لفرملية : سيدي راك عطلتينا ...
نيار : باس ايديها بجهد وهما يجرو البياص حتى تفرقت ايدو على ايدها ...ودخلوها وسدو البلوك ...بقا واقف مسمر في لبلاصة فين تفرقو ...تحطت ايد على كتفو ...
غيث : ولدي ...
حيد ايديه من على كتفو وضار ضورك بلا ميتكلم ومشا لواحد شومبر كاين تما ودخل فرش ايزار وتقاد مع القبلة ..حيد صباط ...الله اكبر الله اكبر ...قام الصلاة بخشوووع تام بشويييية ..وفي كل ركعة كيدعي ويردد ...كمل وهز ايديه لفوق كيدعي ويدعي ويدعي بكل ما في قلبو حتى هبطت دمعة سخونة على وجهو ...كمل خدا تيليفون وكلس فوق ناموسية كيقرا فالقران حتى دازت مدة محس براسو حتى غفاا ونعس من كثرت تفقير والعيا الي رهق ليه ذاتو ونفسيتو ...

 بااااابااااتيي ابيييي ...
ضور وجهو جيهة الصوت ...وابتاسم لملاك صغير ...فتاة فسن الاربع سنوات ...سوداء الملامح وخضراء العينين وبشرة بيضاء ...جامعة بين جداها وعينين باها وبشرة امها ...جات كتجري لعندو ...حل دراعو استعدادا لاستقبالها وسط احضانه ...احضان الاب الدافىة الامنة ...
نيار : اوووبااا ...بابا زوينة ...
ليالي : هممم ههههه سوف ....وراتو وردة حمراء اللون ...وردة الجوري ...
نيار : شكون عطاك هاد الوردة ؟؟
ليالي : كتوريه بصبعها ...ضار جيهة فين كتشير ليه وهو يضربو نووور مجهد حتى غمض عينيه وحلهم على لمسات ايدين ...
غيث : نياار فيق اولدي ...
نيار : ناض كيحك فعينيه ...كانو مجبدين بنعاس حيث نعس بزاااف من كترت العيا وستريس وكلشي تجمع عليه فدقة ....شاف في باه شحال حتى تاكد راه باه ...
غيث : نوض اولدي ..
نيار : حليم م الوليدة ...شاف فيه وهو ينوض لبس صباطو ومشا كيجري خلا باه تابعو وكيعيط حتى وصل لكلوار ...ملقا حتى حد ضار جيهة الممر الي كيدي لبلوك مشا كيجري كيعيط حتى حد ...جاه بحال نوع من ذهول غير كيجري وحال فمو ويعيط ...
تبعو غيث كيهضر معاه وهو ماشي هنا فهاد العالم ....
نيار : حليمة ...الوليدة ...فينهما فييين ...خلاه ومشا كيجري لبلاصة الانعاش ....حتى بانت ليه فرملية خارجة ومخرجة بياص فيه شخص ميت ومغطينو ...
نيار : لل لا ...لاااا ياربي ....
وقف عند البياص مشلول الحركة ....
الفرملية : كتجيك شي حاجة اسيدي ؟؟ 
نيار : غير سمع بلي انثى كمل ليه الباقي ...جاوب بزز ...هاا همم شك شكون هي ...
لفرملية: عاد خرجت من عملية زرع ...
كيتسمع في وذنو اخر جملة ...زرع زرع زرع ...
خلاتو لفرملية واقف مشلول الحركة ...تكا راسو عالحايط ...وبدا يخبط ويغوت حتى جا ميار تاهو كيجري ومعاه مهدي ....
نيار : ولااااااااا ياربي غادي نتعذب ...منقدرش نتحمل ...منقداااارش ...بقا يخبط يخبط حتى جا وراه ميار ومهدي شدوه بزز 
غيث : نيار ولدي الله يهديك غير سمعني ...
نيار : بدون رد ...
غيث : راهم بيخر الحمد لله موقع والو بمعجزة من الله تعالى داز كلشي بيخير ...تكالما تكالما وسمعني ...
نيار : كي كيف كيفاااش ...ميمكنش ...
مهدي : سمعني اولدي وتهدن ....هما بيخير ...وراهم دابا فالانعاش 
نيار : وعلاش انا نعست بزاف ...
مهدي : من صباح حتى ليل عاد فقتي وكن مفيقك غيث مكنتيش غادي تفيق ....
نيار : يعني نتوما كتهضرو بصح ...طلق من ميار دفعو بجهد مخنزر فيه ...عمي قوليا لحقيقة ...يعني مكتكدبش ؟؟؟.....
مهدي : مكنكدبش اولدي ...الحمد لله على سلامتهم ...
بقا كيشوف فيه يشوف يشوف حتى ....

طاح على طولتو بالخلعة دار ايديه بين راسو ...
نيار : الله ياربي ...عيييييت عييييييت يااااارب ...
غيث : اجي معانا تشوفهم فالانعاش فلجناح لاخور ...
مجاوبوش ومداهاش فيه كاع ناض وقف ومشا مهزش فيه عينيه اما غيث معاودش معاه ...عارفو باقي في حالة نفسية سيئة جدا وهاز منو ...مشا لجهة الانعاش فين كانو بزوجات ...العملية تمت بنجاح وبمعجزة من الله داز كلشي مزيان ...وهادشي هو مزال متقبلوش كيقوليه راسو طرات ليهم شي حاجة وخاصة حليمة ...عاد والدة وقعو ليها مضاعفات وشوف اش قاليه راسو ولكن مسالة انهم تجاوزو مرحلة الخطر الي مدخلاتش ليه لراسو ....حتى طل عليهم كانو بجوجات مغطيات ..وسلوكا ضايرين بيهم ....عينيه دمعو وهو كيشوفهم ....كانو
نيار : حيااتي وقلبي...
ميار : الحمد لله على سلامتهم ..
نيار : ضار خنزر بجنب ورجع كيشوف فيهم ...
مهدي : على سلامتهم اولدي الحمد لله ..
نيار : افففف "تنفس بجهد " الحمد لله ههه ياااربي ...بقا كيشوف فيهم وحاضيهم حتى دازت شحال عاد خرج عندهم طبيب ....
طبيب: دابا الحالة مستقرة ...بزوج بيخير كنتسناو دابا غير لمدام ليالي تبقى معانا فالمستشفى اكثر حتى تقبل لكلية الجسم ديالها ...
نيار : هما بيخير دابا ياك ...
طبيب : مزيان ولله الحمد ...مشا طبيب بقا غير كيشوف فيهم ويباتسم ويحمد الله ...
ميار : حط عليه ايدو فوق كتفو ...شفتي اش قلت ليك ...هاهما بيخير ...
ضار نيار جيهتو مهزش فيه العين حيد ايديه بشوي وهو يتم غادي ...
ميار : خويا فين غادي ...
نيار : ضارش شاف فيه بتخنزيرة ...انا ماشي خوك ...ومتخلينيش نتحرج ديك الهضرة زيدها فيك ...مكنعرفك مكتعرفني ...
غيث : نياار ولدي ..
مجاوبوش مشا فاتجاه الخارج وخلاهم معاهم مهدي الي ضار شاف فيهم واحد شوفة ديال معناها نتوما الي درتوها لراسكم ...شوفة لوم وعتاب ...
غيث : نطق وهنينا ...
مهدي :ههه معندي منطق اصلا باين اشنو كاين اش عندي منقول انا داكشي الي غادي نقول راكم حاسبن بيه وكياكل فيكم من لداخل...غانعاونك بحاجة وحدة هي هاد الفترة هادي ميكو عليه حتى تهدن نفسو حيث فعلا فعلا فعلا سيد تازم بالمعقول والى زدتو عليه غادي ينفاجر وتصدقو فحاجات خاااااايبة ....خلاهم حتى هو وخرج ....لقاه برا كيكمي ...لاح الكارو عسف عليه ...
مهدي : ولدي نيار ؟
نيار : ضار جيهتو ...عمي غانمشي نشوف بنتي ونرتاح شوي ونرجع ..
مهدي : مزيان اولدي ...مهم على سلامتك ..عنقو وضرب ليه على كتفو ..
نيار : الله يسلمك ...الحمد لله ..
مهدي : يلاه تيسر اولدي ومديرش فبالك تفاهمنا دابا فكر غير في مك ومرتك واخا !!؟ 
نيار : ههه انا دابا كيهمني غير دوك جوج الي لداخل كيصارعو شي حاجة اخرا منهم لله ...
مهدي : نيار ..
نيار : عمي صافي هضرنا مهم دوز مدة وغادي نشوفو داك معتز ونفضيو هادشي بمرة ...تهلا ...

يتبع