صورة مصغرة لـقصة الحاسة السابعة الجزء الخامس

قصة الحاسة السابعة الجزء الخامس

qisat 9isat l5ams sab3 l7asa sabi3a
رواية الحاسة السابعة بقلم ابتسام قراري بالدارجة

النحو وعاملتني كانسان وليس كوحش ربما انا بطريقة ما انا قتلتها على الرغم من انني اعرف انها غالبا ما انهارت بسبب عدم انتضام ضربات القلب لم اكن ابقا بجانبها لقد دهبت مسرعا لانقاد حياتها ولاكن بعد فوات الاوان هكدا... مرة اخرى... لقد اصبحت قاتلا ادا امكنني جعل لقب "القاتل" بعيدا عني لن اموت حزينا ادا فقدت حياتي الان رئيستى المتوفاة ستفهم قلبي اول شخص وهي الوحيدة التي كانت لطيفة معي سالحقها... ساترك هدا العالم ايضا ) محمد كايقرا رسالة ومامصدقوش شاف فيه طبعة ديال لحبل مطبوعة على عنقو (كفاش لانسان توصل بيه لوقاحة لهاد درجة فضل يضحي بحياتو باش يخلي ناس تصدق وعيت نشوف فناش وماعمرني شفت شي حد بهاد دكاء هدا انشان حقير) علال =بدا كايفيق وشاف لمحامي محمد واقف حداه( واش نتا هوا لمحامي سي محمد ) محمد=اه باش كاتحس واش تقدر تهضر علال=كلس بتعب (اه يمكلي نهضر) محمد=مكانضنش ان هدا انتحار هدا مجرد عرض الى كنتي بصح باغي تموت كان عليك تنتاحر فليل ماشي فنهار علال= فهمها كيف بغيتي محمد=(بصراخ)نتا عالافني مقرب من لمحامية سناء لدالك انا ماغاديش نمون لمحامي ديالك شوفلك شي حد اخر علال=ماكايهمنيش محمد=(بصراخ) علاش ختاريتيني انا علاااش علال=حيت حتى شي محامي اخر ماغايصدقني من غيرك وحيت نتا مقرب من لمحامية سناء غادي تبحت مزيان هئ هئ (دموع تماسيح) وغادي تثبت حسن نيتي لسناء خرج محمد من عندو وهوا كاره حياتو مشى لمدينة فاس وبضبط لمسرح لجريمة كايقلب على اي دليل يقدر يغرق علال فلحبس ولاكن بدون جدوى تلاقا مع الناس ليكايعرفوه تما وكلشي كايشكرو رجع ومشا للمخفر شرطى شاف شريط لمصور فاش كان عماد كايضرب علال فلقهوة وكلشي كايتبت على حسن نيتو وعلى انه بريئ =في اصباح= دخل عماد عند سناء لبيتها عماد= ولقاها شادا صورة ديال ماماها وسمعها كاتقول (ماتخافيش اماما لمحامي محمد غادي يكون فجنبنا حتى نهاية انا كانتيق فيه بزاف ) سناء غادي نتعطلو على لجلسة خصنا نمشيو سناء=حطت صورة ( واخا ) مشاو وصلو لمحكمة وكيفما دخلو كايلقاو علال كالس حدا لمحامي ديالو محمد ولجلسة لدات دخلت سناء وكاتشوف فعلال بخوف اما هوا كايشوف فيها بابتسامة خبيثة المدعية العامة=بعد خروجه من اسجن ولكي ينتقم من سناء التي شهدة ضده في المحكمة بتهمت القتل قبل عشر سنوات المتهم اخفى هويته واقترب من ام الشاهدة سناء المدعى عليه تودد وتقرب من اسيدة فاطمة وعندما سمحت له الفرصة ضرب رأس اضحية باسلاح الكلامونيط ( مفتاج البوطا كاز) المدعى عليه افقد اضحية وعيها واشعل انار للتمويه لتبدو مانها

حادثة وبالاضافة الى دالك كان يتضاهر بانقاد حياتها وحملها على ضهره عندما كانت ميتة بالفعل كل هدا اتزيف لاخفاء جرائمه لدالك المتهم علال لحمداوي يجب ان يعاقب تحت اقصى العقوبات بتهمت اشعال الحريق وقتل بفعل الفاعل وعلى ارغم من معرفت بشخص في المبنى القاضي= محامي المدعى عليه هل تعترف باتهم الموجهة لموكلك سي علال الحمداوي ضار محمد عند سناء كايشوووووف فيها وفهاد لاثناء عماد كان كايقرالو افكارو عماد= لا لا مستحيل مايمكنش سناء=مالك شنهوا ليمستحيل القاضي = محامي المتهم ركز معانا محمد= كايشوف فسناء وكايعتاضر بعينيه (وقف ) لا سيدي انا انكر كل اتهم الموجهة اليه المتهم برئ ضار علال كايشوف فسناء بابتسامة ماكرة وسناء بقات غير مصدومة تاجلت لجلسة لتاريخ اخر ومنين خرجو من لقاعة سناء= بصراخ( واش حمافيتي كيفاش كاتقول انه برئ محمد=سناء ماتبالغيش وتصنتي ليا سناء=كفاش قدرتي تفكر انه برئ هداك راه قتل ماما باش ينتاقم مني محمد= كان يحسابو انك ماغاتقبليش اعتدارو هدا لاش مشا عند ماماك سناء=يعتاضر وشخص ليكايعتاضر واش كايقتل محمد= كان غير حادث سناء=حادث هاد لهضرة ماعندها حتى معنى محمد= مكاين حتى شي دليل يثبت انها جريمة جات نتائج ديال طب شرعي وكايقولو ان لحريق مكانش مقصود كان سبابو بخار زيت وحتى لكمرة ماسجلت والو سناء= ماسجلت حيت تهرست واخر واحد بان فيها كان علال هوا ليهرسها كفاش غادي تفسر هادشي محمد= خنا مامتءكدينش انه هوا ليهرسها تهدني شويا وفكري مزيان هدا مجرد حادث سيئ سناء=وبشنو كاتفسر لكسر ليفراس ماما محمد=على ماسمعت بسبب عدم انتضام ضربات لقلب عندها داخت بزاف وطاحت فلارض وتضرب راسها عماد=بصراخ( نتا غير كاتخربق ضربة ليفراسها بسباب علال علال ستخدم لكلامونيط وضربها لراسها ورفع درجة حرارة الغاز تحت مقلاة الزيت ومنين تاكد انها ماتت مشا وتضاهر انه كاينقدها محمد= واخا يمكن نتا غالط يمكن منين داخت وطاحت فالارض ماقداتش تنوض تطفي لغاز على لمقلة ومن بعد ماتت يالاختناق بسبب دخان وهدا ممكن بزاف كاينة اولى لا سوء لفهم ممكن يضمر حيات شخص سناءء فكري مزيان وماتكونيش عاطفية كتر من لزوم سناء=ببكاء(عافاك ماديرش فيا هاكا انا تقت فيك عافاك عافاك هئ هئ) عماد= تعصب منين شاف سناء كاتبكي وجمع معاه بضربة لكرش طيحاتو فالارض (صافي ماتبكيش عافاك)

خرجو من لمحكمة وسناء مسكينة محطمة محمد ليوضعة ثقتها فيه خيب املها وضع الاخلاقو لمهنية مسمحاتلوش انه يساعد سناء وياخدلها حقها لان جميع لادلة كايتبتو برائة علال مع لاسف هداك لحقير ماخلى حتى طريقة باش يثبت برائتو لمزيفة وصلو عماد وسناء لدار سناء=عماد جمع حوايجك وسير بحالك عماد= (بحزن)ولاكن علاش سناء=بصراخ( واش ماكاتفهمش البرهوش قلتلك سير بحالك بغيت نبقى بوحدي مابغيت نشوفك لانتا ولا داك محمد) عماد= مغادي نمشي لحتى بلاصة سناء= يمكلك تمشي علال دابا محبوس ماعندو باش ياديني عماد= وان يكن ماماشيش سناء=بصراخ( ماتخلينيش نسبك اعماد) عماد= غير سبيني انا كانسمعليك سناء= (بصراخ) قلتلك خراااااااااج كن ماكنتيش نتا كانت ماما غاتكون مازالى عايشا بسبابك علال باغي ينتاقم مني ندمت على داك ليوم لمشؤم عماد= كايشوف فيها بحزن(كولي ليبغيتي مغاديش نمشي غادي نغسل هاد لماعن) سناء=كاتشوف فيه كب زيت فبلاصت سائل تنضيف (عماد هداك راه زيت) عماد= أأ هههه عندهوم نفس لون كايتلفولي ...الحمد لله منين شفت الابتسامة فوجهك سناء=تنهدت( معرفتش بلا بيك كيف كنت غادي نواجه احزاني شكرا حيت واقفتي بجنبي) عماد=انا غادي نبقا فجنبك حتا نجيبلك حقك سناء= عماد اجي كلس نهضر معاك بغيت ناخد رئيك فواحد لموضوع عماد= غسل يديه وكلس سناء= المدعية لعامة ديال لقضية دعلال هي ابتسام هي عارفاه شنو دار وحتى هيا كانت معايا نهار لحادث وشافت كولشي وكانضن حتى هيا كاتكره علال وهي لوحيدة ليغادي تقدر تغرق علال فلحبس عماد= فهمتك مزيان شنو عوالة ديري دابا سناء= غادي نمشي عندها لدارها نطلبها باش تحقق فلقضية ديال ماما وتعاوني باش ندمرو داك لحقير عماد= واش نتي متاكدة ياك نتي وياها ماكاتحاملوش سناء= الى ضطريت غادي نبوس ليها رجليها ليكايهمني دابا حق ماما يرجع ليها =في الغد= في صباح اصبحنا واصبح الملك لله مشات سناء لدار ابتسام واقفة قدام لفيلة كاتفكر كاع سنوات ليدوزتهم فيها وعلى اتهماتهوم ليها وقفت لباب وكانحط صبعها على صونيط وترجع تخطفها ماقادراش تنازل على كرامتها ولاكن حق ماماها فوق كرامتها قررت تخلي كرامتها وكبريائها برا ودخل

ابتسام = علا شجيتي لعندي لدار الى عندك شي هضرة خليها حتى لمكتب سناء= (ابتالعت لغصة ليفقلبها) كانعتاضر على الازعاج بغيت نهضر معاك فقضية علال حتى نتي كونتي معايا نهار لحادث وشفتي كلشي بعينيك واش كايبانلك علال انسان برئ ابتسام= انا متافقة معاك ولاكن ماعندي مانديرلك لادلة كلها لصالحو سناء= كون كنت انا ليغضرت بيك نهار لمحكمة وخليتك دخلتي بوحدك كنتي نتي غاتكوني فبلاصتي دابا وماماك هي ليكانت غاتموت فبلاصت ماما (ركعت على رجليها وفهاد الاثناء سي عيسى واقف بعيد وكايشوف فيهم ) ابتسام=اشنو كاديري ابتسام وقفي على رجليك سناء= انا دابا ركعتليك نديرلك ليبغيتي وكانطلب منك لمسامحة على كلشي على اي حاجة درتها ولي مادرتهاش كانترجاك تعاونيني نتي مدعية عامة ستحدمي اي شئ هدديه او ستوجبيه ستخدمي اي طريقة ممكنة راجل ليقتل ماما ماتخليهش يخرج منها هاكاك برئ عيسى= دخل عليهم( واش اعتدارك صادق اولى لا) سناء= ابتلعة ريقها بكل حزن ودموع فعينيها ( اه اعتداري صادق من القلب) عيسى =ادن نقدر نعاونك (كلس على لكنبة ودار رجل على رجل ورتدى نضاراتو) لو كنت قاضي .كنت غادي نحكم عليه بالبرائة. وايضا لو كنت مدعي عام منت غادي نصنع ادلة اكتر ابتسام= تصنع ادلة كفاش عيسى= ياما تصنع ادلة كتر او نشوف لي يجيبلك ادلة ابتسام= ولاكن ابابا سولنا ناس ليكايعرفوه كلشي كايشهد على حسن اخلاقو عيسى= مافهمتينيش خاض شيواحد كايعرف علال مزيان مثلان شي واحد كان معاه فزنزانة مايكرهش يخرج من سجن بسراح مشروط هوا ليغايشهد فيه غادي تواعديه انه الى شهد فيه غادي دبريلو على سراح مشروط واكيد ماغايفلتش فرصة بحال هادي ابتسام= ولاكن منين غادي نجيبوه سناء= تفكرت نهار قالها سي براهيم شي صاحبو كان مع علال فزنزانة( ااه كاين انا غانضبرليك فيه) ابتسام= ولاكن هدي راها شهادة زور عيسى= ماتنسايش قبل عشرسنين شهدتي زور فسناء يحسابك ماعارفش (عملي صفقة معاه وخليه يشهد) ابتسام= حدرت راسها ( لارد) عيسى= (شاف فسناء)ادن واش بغيتي نحاولو معاه سناء= اه اكيد = بعد مرور بضع ايام= =في اسجن= حميد= (ليكان فنفس زنزانة مع علال)واش علال قتل شي حد ابتسام = اه هوا متهم بقتل ام المحامية سناء خلال تواجدك مع علال فنفس زنزانة واش عمرو دكر اسم لمحامية سناء

حميد=اه مرة وحدة قال انه عندو شي دين خاصو يردولها صافي هادشي ليقال ميمكنش يديرها علال رجل طيب اكيد كاين سوء فهم ابتسام=تنهدت( سمعت بلي عندك بنت خمسة وعشرين عام ماشفتيها كانضن نهار واحد كافيك باش تشوفها حميد= واش ممكن نخرج نشوفها ابتسام=هدا كايعتامد على الاجابة ليغاتعطيهالي حميد=ودموع فعينيه( واخا انا تحت امرك ندير ليبغيتي) =يوم الجلسة= القاضي = اشاهد ادي لقصم حميد= اقسم ان اقول الحق ولا شئ غير الحق سناء=جالسة مع لحضور هيا وعماد شافت فعماد وقالت فنفسها( قلي اعماد فاش كايفكر لقاضي واش مايقول لمتهم برئ) عماد=(شاف فلقاضي) مابين وبين سناء=فنفسها(ماشي مشكل لان شاهد فجنبنا وغادي يدخل علال لحبس) القاضي= المدعية العامة القي بيانكي اولا ابتسام= شافت فلمحامي محمد وشافت فعلال بتحدي( سي حمدي دنتا كنت ساكن مع علال فنفس زنزانة كاينة ولا لا) حميد= اه ابتسام= واش عمرك سمعتي سي علال كايهضر على لمحامية سناء حميد=قالي انه كاتسالو شي حاجا وشفتو كايجمع عليها معلومات ابتسام= من خلال معاشرتك معاه هاد سنوات كلها شنو لاحضتي فيه حميد= (شاف فعلال) ضغينة ابتسام= تقدر تقولينا علاش حميد=قالي انه باغي يقتلها حيت رتاكبت خطئ فحقو وبغى يقتلها علال= ضرب على طاولة بغضب وبصراخ قال( فقاش قلتلك هادشي الكداب) محمد= تهدن هادشي ماشي فصالحك ابتسام= سعادة القاضي كما سمعت المدعى عليه كان يخطط باش يقتل بنت ضحية فاطمة فبل عشرسنين كل اشهود قالو انه رجل طيب على كل حال هدا كان فقط تمويه من اجل الانتقام (شافت فعلال بكره) لقد خطط للامر بكل عناية لم يكن هناك اي احد قد رئى الحقيقة خلف المدعى عليه لانه كان دائما تحت غطاء الملاك وحين خرج من غطائه المزيف قتلها قضية سيد احمد قبل عشر سنوات وقضية سيدة فاطمة متشابهتين لو اخرج برئ قد يقتل مرى اخرى لدالك كفانا تغاضي عن الحقيقة انا اطلب من محكمتكم الموقرة اقصى العقوبات لكي نحمي اضخية اتالية ليهيا المحامية سناء القاضي = محامي المدعى عليه القي بيانك محمد= مامقتانعش من كلام شاهد( سي حميد نتا قلتي انك سكنتي مدة طويلة مع سي علال فنفس زنزانة ياك)

محمد= ادن هدا دليل على انك كاتعرف المدعى عليه سي علال مزيان الى قلتلك كيف كاتجيك شخصية ديال سي علال واش غادي تعرف واش غادي تقول عليه دكي او غبي ومتسرع حميد= غادي نقول انه دكي محمد= شاف فابتسام وقال( كيفاش ممكن شخص دكي يحكيلك على لخطط ديالو واش ماشي هدا امر غريب ومتسرع شوية) حميد= أأأأ ... بعد مافكرت كككانقول انه كان غبي شوبة محمد= مممممممم ادن هوا ماشي دكي غريب امرك (شاف فابتسام) كيف قالت لمدعية العامة الامر مخطط ليه بعناية ادن كفاش شخص غبي قضر يخطط لبحال هاد لجريمة حددلي واش هوا غبي اولى دكي .... واخا ماتجاوبش قولي حاجا وحدة واش المدعية العامة هي ليحفضاتك حميد= هاه ...(ابتلع ريقو) أأأ مابقيتش عاقل محمد=بصراخ( اشاهد نتا اقسمتي على قول الحقيقة غادي نعاود نسولك واش سي علال قالك انه كايخطط باش يقتلها) حميد= (ابتلع ريقو بخوف) أأأ .... فالحقيقة لا ماسمعتوش قالها محمد= شاف فسناء ليكاتبكي وشاف فلقاض وقال( هادشي ليعندي) القاضي= المدعية العامة عندك ماضيفي ابتسام= سي حميد (بصراخ) قبيلة قلتي هضرة ودابا كاتقول هضرة واش كاضحك علينا قول لحقيقة قوووووووول القاضي = يكفييي عماد= سمع القاضي كايقول فنفسو (معنديش شي خيار اخر من غير انني نضهر لبرائة ديالو) وشاف فعلال كايشوف فيه بابتسامة خبيثة وقالو فنفسو (كيف كاتشوف البرهوش جمع ناس بعقولهم دكية واقفين بجنبي ومصدقيني الى حكمو عليا بالبرائة لاحقا غادي يكون دورك نتا وديك لمحامية لحقيرة) سلات الجلسة وسناء كالسا هيا وعماد على برا وجا عندهم مصعب مصعب= ختي سناء واش نتى بخير عماد= شنو غادي يديرو مع علال دابا مصعب= كون تصدر حكم لبرائة كان غادي يكون خرج دابا ولاكن ماتقلقوش ممكن تستانفي لحكم وتعاودي تحقيق وتغرقيه فالحبس عماد=فقتاش قرار الحكم مصعب = 3فشهر جاي مشاو لدار دخلت سناء لفرفتها سدت لباب و دفنت احزانها بين وسادتها وعنقات صورة ديال ماماها عماد=واش ماغاديش تعشاي سناء=لارد عماد= راه ماكليتي والو نهار كامل سناء = لارد عماد= غادي نخليلك لماكلة حدا لباب نوضي هزيها وكولي عافاك مابغيتكش تمرضي

عماد= شنو كادير هنا محمد= انا ليخصني نسولك هاد سؤال ... واش هيا بيخير تشوشة عليها عماد= كاتحاول تصبر راسها ومن الاحسن تبعد عليها هاد لفترة حتى تهدن محمد=تنهد وقال فنفسو( ماعرفتش شنو غادي ندير ميمكنش نتخلى على سناء) عماد= سمعو وقالو( سناء معجبة بيك بزاف) محمد= بدهشة(كفاش) عماد=هي دابا كاتمر بوقت عصيب لانها معجبة بيك هدا لاش عطيها شوية ديال لوقت صبر عليها وحميها قد ماقديتي محمد=مستغرب من كلامو( نتا... ماكاتكرهنيش ياك) عماد= شاف فيه (انا غادي ندخل) محمد=تسنا ... حتى نتا كرهتيني حيت وقفت بجنب علال ياك عماد= وقف وضار لعندو بابتسامة (لا مطلاقا نتا مادرتي غير خدمتك) محمد=مستغرب (كفاش) عماد= في الواقع انا كانشكرك (ستئدن منو ودخل) وقال فنفسو(شكرا حيت عطيتيني فرصة نكسب قلبها من جديد) =في الجامعة= الاسناد=كايقيد لغياب محمد زعيتري ... حاضر . ميساء القادري... حاضر. ياسر لعلالي... حاضر ... عماد العالمي ميساء= (لمسخوطة ديال ميساء جاوبت فبلاصتو غلطة صوتها وقالت حاضر ولاكن شكون يخليها) ياسر =استاد عماد غايب ميساء ليجاوبت فبلاصتو ميساء= واخا الغبي (شيرت عليه بستيلو لراس) ياسر= اي واخا اشعيكيكا حتى نخرجو ونوريك الاسناد= عاوتاني محاضرش سجل ديالو عامر بالغياب وفهاد الاثناء عماد مازال فدار خملها وصلح اي حاجة خاسرة بدل لبولة وركب باب لبلاكار لمهرسا جمع حوايجو ومانساش لموس ديالو دارو فصاك حتى هوا وقف حدا لباب ماصخاش يخرج كايشوف فكل قنت من هاد دار عندو فيها دكريات ماعمرو ينساها خرج وسد لباب ومشا يقلب على سناء باش يودعها سناء فهاد الاثناء كانت عند قبر ماماها كالسا كاتبكي ودعي معاها ... سناء= باش عرفتيني هنا عماد= قريت افكارك صبح قبل ماتخرجي مغاتمشيش لمكتب سناء= بعد صمت لارد عماد= الى ماكنتيش غاتمشي لمكتب يالاه نمشيو لشي بلاصة سناء= بعد صمت ... فين عماد= لبلاصة ليكونا باغين نمشيو ليها ومكتابش

وبالفعل مشاو لحوض الاسماك بجوج بيهم سناء= كايتمشاو غير بشوية وسط حوض الاسماك منضر رائع جميع انواع الاشكال سمك تسبح فوقهم ومع جنبهم لون المكان كلو ازرق بسبب لون الماء شافت فعماد وقالت( واش انا صغيورة جبتيني لهنا فوسط نهار) عماد= واخيرا قدرت نجي لهنا بعد اربع محاولات سناء= شافت فيه( علاش اربع محاولات) عماد= اول مرة كنت باغي نجي مع بابا ولاكن مكتابش مات وثاني مرة المدرسة ديالنا كانت دايرة رحلة ولاكن ماقدرتش نمشي حيت مكانش عندي لفلوس وثالت مرة كنت باغي نديك بعد لجلسة ديال داك شارف ولاكن ماكتابش سناء= نتا ليمابغيتيش تمشي صونيت عليك وماجاوبتينيش ولاكن علاش جبتينى دابا لهنا عماد= نتى عارفا عالمي مزعج اكتر من اي شخص وفكرت نجيبك لهنا حيت هاد لبلاصة فيها لهدوك وسكون سناء=عندك لحق هاد لبلاصة هادئة وزوينة كانحس كانه عمر شي حاجة ماوقعت عماد= بعد صمت (جمعت حوايجي من دار قبل مانجي معاك لهنا) سناء= مستغربة(علاش) عماد= دابا ماعندك مناش تخافي علال فالحبس وفاش كنا فالجلسة قالي فنفسو انه مبقاش غادي يتعرضليك ثقي بيا سناء= هدا لاش طلبتي مني نجي لهنا باش تودعني ياك عماد= هز براسو اه وبغيت نقلك حاجا اخرى قبل مانمشي سناء= كاتحسسني انني مغاديش نشوفك مرة اخري عماد= ابتسم (حيت انا دابا فسنة تخرج خاصني نحفض مزيان باش نجج) سناء= فهمتك شنو كنتي باغي تقولي عماد= (بالم)اه مابغيتش تكرهي لمحامي محمد هوا دار هكك حيت كان باغي يتبتليك انه مجرد سوء فهم باش ماتبقايش تخافي من علال دار هكا حيت كايبغيك وانا عارف حتا نتي كاتبغيه بلا ماتحاولي تخبعي هدا علاش ماقدرتيش تسامحيه حيت كاتبغيه سناء= كاتشوف فالارض بحزن( لارد) عماد= وقف بابتسامة( صافي قلت قلت داكشي لماخصنيش نقولو هههه يالاه بسلامة تهلاي فراسك) سناء= هاه ... اااه (شافتو غادي ) عماد بلاتي ... بغيت نقوليك بلا ماتقلق عليا تهلا فراسك وقرا مزيان باش نفتاخر بيك وماتنسانيش وشكرا على اي حاجة درتيها على قبلي ) عماد= وقف عاطيها بضهر كايسمع كلماتها وبلا مايحس نزلت دمعة من عينيه وشا عنها ودمعة فعينيه قال ( مازال حاجة وحدة مقلتهالكش ) مد يدو وجبدها من خصرها وطبع قبلة طويلة على شفتيها ااااخخخ خلاها مصدومة وكمل طريقو =بعد مرور شهر= الساعة 8وانصف مساء عماد كالس على درجة امام المحكمة بانتضار محمد بانلو خارج وتبعو محمد غادي وحس بشي حد موراه ضار مالقى حتى واحد وجع كمل طريقو وتخبا فواحد لباركينك اما عماد وقف كايقلب على محمد تلفليه

محمد= واش كاتقلب عليا عماد= ضار وبابتسامة (عقتي بيا) محمد= انا راني كنت بوليسي قبل مانكون محامي وهاد لحركات شاربهم ما عماد= مزيان وهدا هوا لمطلوب منك بغيت نطلب منك واحد طلاب محمد= تفضل عماد= في حال خرج علال برائة بغيتك ماتفارقش مع سناء وحميها منو محمد= مزال مابغيتيش تفهم علال مادار والو هداك راه غير سوء فهم عماد= مكاتهمنيش هاد لهضرة بغيتك تواعدني غادي تحميها منو محمد= متردد وبغا يديرلو خاطرو( واخا كانواعدك) =في اسجن= شخص= خويا علال هدا هوا اخر نهار عندك فلحبس ياك علال= هدشي كايعتامد على لقاضي وشنو غايقول لحد الان ماعارف والو الى صدقني القاضي ادن غدا غادي نخرج بحالي منهنا شخص= اكيد غادي تخرج حيت سمعت طحتي على محامي واعر كاع ليفلحبس قالوها علال= بابتسامة خبيثة( عندي زهر طحت فاحسن محامي غايطلعني بحال شعرة من لعجينة ههههههه) وقال فنفسو( ايوا شفتي البرهوش هانا غادي نخرجليكم غدا معرفتش كيف غادي ترحب بيا هاهاهاها) =في اصباح= عماد فاق لبس سروال كحل تريكو كحل وكاسكيط كحل وسبرديلة كحلة هز شانطة ديالو ليكانت فيها جنوي وشي قراعي معرفتهومش ديالاش وخرج لقى ميساء كاتسناه فالباب ميساء= قفزت عندو عماااااد فين غادي عماد= شكاديري نتي هنا ميساء= دزت عندك باش نمشيو مجموعين لافاك عماد=ماغاديش نمشي هاد نها سيري غير نتي ميساء=الى ماكنتيش غادي لافاك ادن فين غادي عماد= ماشي شغلك(خلاها وزاد) ميساء= خطفتلو شانطا وهربات وهوا جرا موراها وشدها طلق مني غادي تمشي معايا(تحسست شانطا) بلاتي شنو هاد شي ليفشانطا عماد= طلقي لهنا ميساء=شنو عندك فشانطا عماد= كلتليك ماشي شغلك وتفرقي من طريقي وماتقولي لحتى واحد انك شفتيني فهمتي خلاها ومشا ميساء= بلاتي قولي شنو كايضورلك فراسك بلاتييي عماااااد

=في المحكمة= يوم نطق بالحكم سناء كالسا لور وعينيها دابلين وحزينة القاضي= كايشوف فسناء بقات فيه( اليوم هوا يوم انطق بالحكم والدي كان من صعب عليا كقاضي اتخاد قرار في هده القضية المدعي علية قف رجاء... المدعي عليه علال لحمداوي المتهم في قضية قتل اسيدة فاطمة كما دكر من قبل المدعية العامة انه قام بخداع اسيد فاطمة وتودد اليها الى ان تمكن منها فقام بقتلها بادات صلبة ادت الى انكسار في الجمجمة وقام باضرام انيران في المكان لكي يخفي معالم الجريمة وتضهر على انها حادثة فقط كل هدة الحقائق تضهر على انك المشتبه فيه الرئيسي وكما قال محامي ادفاع انه سبب موت اضحية كان بسبب عدم انتضام ضربات القلب مما ادى الى سقوطها على الارض مغمى عليها واصيبة في راسها اثناء سقوط ) وانا اعلن امام حضراتكم على ان المتهم ... برئ رفعت الجلسة علال= ضار شاف فسناء وكايضحك هاهاهاهاه ياااس يااااااس الحمد لله واشكر لله توجه عند المحامي محمد شكرا اسيدي حيت وقفتي معايا محمد= بحزن على سناء(العفو سير لمركز الاعتقال خود حوايجك والله يعاونك) خرجت سناء مسكينا وقلبها محروق على حق مها ليضاع من قبل شخص ليكاتبغي حرق ليها قلبها بكل جرئة بكات وبكات وبكات ليقرب منها كاتجري عليه منحد حتى لقاضي جرات عليه اما محمد مقدرتش تشوفلو فوجهو حطمها لاقصى درجة مشات طريق كاملة وهيا كاتبكي وناس ليداز كايشوف فيها ومستغربين من بكائها كاين ليكايقول (مسكيينا مالها كاتبكي) وكاين ليكايقول (بااااينا ماتلها شي حد الله يصبرها) وكاين ليوصلت بيه لجرئة يقول( باينة حبيبها خدا منها ليبغا ولاحها تستاهل) وربي هوا لوحيد ليعالم بحالتها مسكينة وفهاد الاثناء عماد كان فانتضار علال فباب سجن شافو غير من بعيد تاكد منو خرج ومشا معصب كاره دنيا بلي فيها وماكرهش يصفيها لعلال ولاكن كلشي بوقتو زوين =في الليل= سناء استلقات على سريرها ودفنت احزانها بين مخداتها وحتى سمعت زاج ديال سرجم تهرس ناضت بلخلعة خرجة من الغرفة هزت تلفون تاصلت بشرطة وفهاد الاثناء محمد كان فطريقو لعندها شاف سيارة شرطة متاجهة لعند دارها على راسو شاف دخان خارج من سراجم مشا كايجري لقة سناء كالسا حدا لباب مع لبوليس محمد= كاينهش وخايف عليها( سناء ياك لاباس خلعتيني عليك طمنيني واش نتي لاباس) سناء= شافت فيه بكره( لارد) شرطي عماد=مكاين مناش تخاف اسي محمد كلشي تخت سيطرة شي واحد رما قنبلة ديال دخان فدار انسة سناء واش ماشفتيش وجه هاد شخص ليرما لقنبلة سناء= لا ماشفتش شرطي ياسين= سمعت طلقو علال هاد نهار مع الاسف ... اه تفكرت لبارح جا عندي عماد قالي الى خرج علال برئ بغيتك تحمي سناء محمد= تفكر نهار تلاقا عماد وقالو نفس لهضرة ودابا عاد تاكد ان علال ماشي برئ كما حسابو وندم بزاااف حيت ماوقفش مع حبيبتو (سناء ماخصكش تبقاي هنا يالاه نديك تباتي عندي هاد ليلة)

وفهاد الاثناء كان عماد برا مخبع مور واحد شجرة حل شانطة ديالو باش يجبد تلفون دابا عاد تاكدت ديالاش دوك لقراعي هما عبارة عن قنابل دخان ستخدمهم عماد لتمويه باش يوهم شرطة ومحمد ان علال هوا مولاها وباش ينتابهو لسناء كتر ومايتفارقوش معاها جبد تلفون وتاصل علال= اهاااا لبرهوش ليولدك كونت غادي نعيطلك ساعا سبقتيني عماد= (بكل برودة) على ماسمعت منك داك نهار انا هوا لول فترتيب فين راك دابا غلال = هاهاهاها مزروب على روحك . واخا اجي عندي لباركينك ديال منتجع تسوق قطع عماد وتاجه لعندو باقسا سرعة وهاز معاه جنويا ديالو عوال يقتلوا ما علال كان كالس كايتسناه حدة ساروت ديال ضو ء وهاز فيديه عصا حديدية وفهاد الاثناء سناء فدار محمد كاتاصل بعماد مكايجاوبهاش سناء=مكايجاوبنيش ماعرفتش علاش محمد= صوني على شي حد كايعرفو يقدر يكون عندو سناء= اه عندك لحق ميساء غادي نصوني عليها (كاتصوني) فوقتاش تلاقيتي بعماد محمد=لبارح جاعندي وقالي الى خرج علال ملحبس يقدر ياديك وطلب مني نحميك سناء= كاتشوف فيه وتلفون على ودنيها( او ميساء عماد حداك) ميساء= لا اختي سناء مكاينش انا خايفا عليه ليدير شي حاجا سناء= بخوف (علاش واش عارفة شي حاجة) ميساء= هاد نهار فصبح دزت عليه لدار كان مزروب مابغاش يهضر معايا خطفتليه شانطا وكان فيها داكشي غريب وقاصح بحال شي موس وشي قراعي قالى عندو شي شغال خاصو يقضيه ختي سناء انا خايفا عليه ليدير شي حاجا سناء= (بخوف)ميساء سمعيني هاد لهضرة ماتقوليها لحتى واحد انا غادي نلقى عماد مكاين لاش تقلقي صافي بسلاما (وناضت كاتجري وقفها محمد) محمد= بلاتي فين غاديا سناء= خصني نلقاه قبل مايدير شي حاجا محمد= ادن خلينا نعيطو لبوليس سناء=حيدتلو تلفون من يدو( لا ماغانعيطوش لبوليش) محمد= واش حماقيتي فاش كاتفكري (سناء تفكرت تطبيق ديال تتبع ليدارولها عماد من قبل جبداتو وعرفت لموقع ديالو خرجت كاتجري ماكاتشوفش مزراها ومحمد كدالك كايجري موراها تابعها اما عماد وصل لباركينك جبد جنويا ديالو ولاح شانطا وشاف فلارض لكامرة ديال لباركينج مهرسا عرفو هوا ليهرسها عماد= بصراخ( علااااااااااااااال خرااااج ) علال =مازال كالس فبلاصتو كايضحك ويمضع فالمسكا( هاناااا جييييت هاهاهاها جيتي بوحدك ااااه البرهوش وليتي شوجاع مع راسك ) عماد= (كايقلب مور سيارات)انا هنا ياك بغيتيني ايوا خرج لعندي هادي هيا نهايتك علال= ماتكونش تايق فراسك بزاف سخونيت راس كاترجع بلبرودة انا ماغاديش نموت هاد نهار

عماد= الى مامتيش نتا انا ليغادي نموت وهاد لمرة ماغاديش تفلت من النؤبد لهدا ماتفرحش بزاف علال= هاهاها وحتى الى مامتيش نتا ومت انا هاديك لمحامية لمسكينة غادي تحزن عليك حيت غادي تختخ فالحبس هاهاها والى قتلتك ماعنديش ربح حيت غادي نتحبس وانا مازال ماكملت انتقامي خاصني نجمعكوم بجوج هاهاها عماد=معصب( باراكا عليا من هاد تخربيق وخراااااااااااااااج لهنا) علال= فكرت الى تقاتلت معاك غادي نكون انا لخاسر مع ديك لحاسة ليعندك هدا علاش غادي نغيرو لخطة كانضن حتى انا خاصني تكون عندي شي قدرة بحالك (علال ناض وقطع ضوء) دابا غادي نتقاتلو وحنى مغمضين عينينا انا عندي نقضر نشوف فضلام بكل سهولة وانت عندك قدرة تسمع افكاري ادن دابا حنا متعادلين انا شايفك دابا اما نتا لا عماد كايضور فضلام كايقلب عليه ومشايف والو فلحضة نزلت عليه ضربة لليد طيحاتلو جنوية من يدو ونهال عليه باضرب حتى طيحو فالارض وفهاد الاثناء سناء ومحمد وصلو للمنتجع وكايقلبو على عماد من خلال تطبيق تتبع سناء= كاتنهش بخوف(ماعرفتش فشمن طابق غايكون انا غادي نمشي من هنا ونتا سير من لهيه محمد=شدها من يديها( منقدرش نخليك تمشي بوحدك سناء= اهم حاجا عندي دابا هي حياة عماد (نترت يديها ومشات كاتجري وكدالك محمد مشا من جهة لمعاكسة) وفهاد لحضة مزال علال كايضرب فعماد وفلحضة تقلب سحر على اساحر قدر عماد يطيح علال لارض وناض كايجري طلع ساروت وشعل ضوء علال= كايضحك بحقارة (اووووووووووو دكي مع راسك هههههههه) وبدا لقتال ولاكن هاد لمرا عماد هوا ليمسيطر قتل علال بلعصا حتا سخفو فلارض وخرجليه الدم من فقو ومشا هز جنويا علال= ههههه واش عوال تقتلني... هيا باغي تولي قتال عماد= مكيهمنيش اهم حاجة عندي هيا موتك علال= هاهاها ادن اجي باغي تولي قتال بحالى اجيييييييييي عماد= كايجري وموجه لموس لعنو وفلحضة دخل بينهم شخص وجات فيه ضربة (اااااااااااااااه اه هيا سناء جات فيها ضربة مسكينة هاد لبنت ماعندها زهر ) عماد حدر راسو كايشوف فيها عامرة دمايات ومامصدقش راسو قتلها سناء= لغبي قتلك داك نهار ماتحاول تقتل حتى واحد حيت ماغاتكونش ضحية بل القاتل اااااااااااااااااه اااااااااه علاشش ماككاتسمععشش ااااه عماد= طايحين فالارض (علاش علاااااااش جيتي ) سناء=شافت علال هز جنوي وغوتات (عماااااااااااااااااااااااااااااد) لحقير علال ستغل لفرصة وهز جنوي وضرب عماد لكتفو وضربا ثانية طاكات عليه سناء عاوتاني جاتها ضربا فضهر وضربة تالتو طاكا عماد بيديه جات فيه ضربة وبالحر ديال ضربة جمع مهاه بضربة طيحو ونزل عليه قجو من عنقو عماد= موت موووووووووت الحقير (علال تخنق وكيحاول يدافع على راسو بيديه ) سناء= عماد باراكاااااااااا ااااااااااه عماد كايشوف فيه ويشوف فيها طلق منو وناض عند سناء لحقير ديال علال هز لموس باش يضرب عماد حتى سمع صوت محمد= سنااااااااااااااااااااااء فين راكيييييييييييي عمااااااااااااااااد جاوبونيييييييييييييييي (لحقير علال خاف وهرب ) سناء= ااااه عماد واعدني ماتقولهومش نتا ليضربتيني ولهوم علال

عماد=بدموع فعينيه وكايرجف( فيقي ... فقييي كانترجاك ) محمد=كايقلب ويغوت سناااااااااااء عماااااااااد جاوبونيييييي(فلحضة وقف فواحد لكلوار شاف علال خارج كايجري وكلو دمايات ضار عندو وبتاسملو ابتسامة خبيثة بحالو دغية فاق محمد من صدمة لقوية وتفكر سناء مشا كايجري وصل لباركينك كايقلب ويغوت حتى شاف سناء مليوحة فالارض كلها دمايات وعماد كالس على ركابيه وساندليهت راسها على ركابيه وحتى هوا كلو دام تصدم بقى غير واقف وكايشوف فداك لمنضر لمخيف) عماد=بصراخ( اش كاتسنا اجي عاوني نديوها لمستشفى قبل ماتموت ) محمد= فاق من صدمة وتلاح على سناء عنقها ويبكي ويغوت ويلوم راسو على ليوقعلها (سمحيلي انا سباب ... ويغوت انا سباب انا ليخصني نموت انا انااا اناا) عماد= ضربو بصقلى (فيق ماشي وقت هاد لهضرة غيط لمبلونس) محمد= عرقان وكاينهش ودموع فعينيه ( ااه اه واخا) تاصل محمد بالاسعاف وشرطة جات بسرعة هزو سناء وعماد داوهوم لمشفى ومحمد ماطلقش من يد سناء طريق كاملى وهوا يبكي ويلوم فراسو لانسانة ليكايبغيها كاتموت قدامو بقى بقاو فيا مساكن ولي بقى فيا كتر هوا محمد كيف غايدير يعيش مع تانيب ضمير وكيف غايدير باش يخليها تسمحلو على اخطائو هدا الى بقات عايشا دخلو سناء لبلوك هي وعماد ليكان مازال فايق والاصبات ديالو كانو غير سطحين وماتئداش بزاف عقمو لجرح وخيطوه وعملوليه لفاصمة وخرج لقى محمد متكي على لحيط امام غرفة المستعجلات وكايبكي على حبيبتو ماقدرش عماد يتحمل داك لمنضر ونزلو دموع من عينو فداك لحضة كانت سناء كاتصارع لموت والاطباء دارو ليفجهدخوم والحمد لله قدرو ينقدوها متخطات مرحلة الخطر ونقلوها لغرفتها حتى تسترجع وعيها عماد=واقف امامها شدليها فيديها ونزل عند ودنيها وقال(كانواعدك غادي نجيبلك حقك ) باسلها راسها وخرج مشا عماد ومن بعد لحضات دخل محمد مع دكتو دكتور = لحسن الحض اسي محمد ماتقاسوش ليها اي اعضاء داخلية لمريضة نزفت وفقدة بزاف ديال دام هدا علاش غادي تبقى فلمستشفى شي ايام حتى تولي لباس محمد= فهمتك عندك لحق دكتور= قالولي مازال ماقدمتي تصريحات لشرطة وحالتها كادل على محاولة قتل محمد=غير تهنا ادكتور انا غانتولى الامور (مشى دكتور ودار عند سناء شافها بدات تفيق من لبنج ) فقتي باش كاتحسي واش نتي بيخير سناء= شنو وقاع محمد= طمني لعملية دازت بيخير خاصك غير شوية ديال راحة وماعندك حتى حاجة خطيرة سناء= فهمت... عماد فنهوا عماد (كاتحاول تنوض) فين هوا عماد محمد= تهدني احياتي غير تهدني هوا راه لاباس خيطوليه لجرح وخرجوه دابا راه بيخير سناء=مكاتكدبش عليا ياك عماد بيخير عافاك طمنى عليه محمد= والله ماكدبت عليه راه قبل مايخرج داز لعندك شافك كونتي ناعسا ماحسيتيش بيه

ومن داك نهار ختفى عماد نهائيا مابقاش يبان ماخلات سناء ماسولت كاع ناس ليكايعرفهوم ولاكن بدون جدوى ولي كايقوليها شفتو فشي بلاصة كاتمشي تقلب ولاكن وااااااااااالو مع الاسف اما شرطة وزعو صور علال على حميع الاحياء وحطو مكافئة ليلقاه غايفوز بيها اما المحامي محمد مشا لمكتب جمع اغراضو وقدم استقالتو عياو معاه مصعب وسي براهيم باش يقنعوه يبقى ولاكن رفض ماعندوش لوجه باش يتقابل مع سناء مرا اخرى =بعد بضعة ايام= في قرية صغيرة كالسين جوج صيادة على ضفة انهر كايصيدو بسناراتهوم في الليل حتى غوت واحد منهوم اشخص= الله ياربي اش هاد لموصيبة (كانت يد مقطعة فوسط لماء ) وفلغد سناء كالسا كاتغدى حتى بدات الاخبار ( ليلة البارحة في اساعة 9 مساء في بحيرة افريح بالاطلس المتوسط قرب مدينة صفرو تم العتور على يد مقطوعة تطفو فوق الماء وجدها احد صيادين واتصل باشرطة ولحد الان اشرطة لازالة تبحت على باقي اعضاء الجثة فيما تم العتور على هاتف محمول وسكين من الحجم اصغير وعند انضر الى بصمات اليد المقطوعة تبين انهال احد المطلوبين للعدالة علال الحمداوي متهم بتهمة محاولة القتل والقتل العمد ولازالت اشرطو تبحت عن المشتبه به ) سناء=لا مستحيل ... علاش اعماد علاش (جرات لبست حوايجها وخرجت متاجهة لكمساريةوصلت ودخلت عند لمحقق وقفتليه عند راسو) المحقق عدنان= ياك لاباس داخلة بدون ادن سناء=انا لمحامية العامة سناء الداودي ومحامية عماد العالمي المحقق عدنان=(طلع فيها بنص عين ) من الاحسن توفري مجهودك حيت اخرتو الحبس راه قتل روح ماعندك مادافعي عليه سناء= واش عندك شي داليل واش غير حيت دكرو سميتو فتلفارة صافي تاهموه هوا يقدر يكون شخص اخر المحقق عدنان=قبل ماتكملي لهضرة تفضلي كلسي (عطاها ملف ) شوفي حققي مزيان كاع هاد دلائل كيتبتو عليه تهمة علال وعماد كانوا عداء وهدا كايزيد يئكد على انه القاتل رئيسي شوفي مزيان اخر واحد تاصل بعلال كان عماد ولموس وتلفون ليفصورة ديال عماد واش تقتي دابا حنا مكانضلمو حد سناء= بخيبة امل(واش مازال كاتقلبو عليه) المحقق عدنان= مع الاسف اه مازال كانتمنى الى شفتيه والى عرفتي مكانو تاصلي بينا خرجات من لكمسارية وهي متاكدة ومتيقنة ان عماد برئ و مايديرهاش مستحيل وقررت انها تكرس حياتها فلبحت عليه حتى تلقاه =بعد مرور سنة= (ورجعت حليمة لعادتها لقديمة) لبست وتعطرت وتانقت قفلة الباب موراها وشدات طريق بنفس مشيتها لعسكرية تاركة وراها دار غاتهرب بربل وروينا ولماعن شي على طبلة وشي فالارض لحوايج هاربين من لماريو حااااالة وخلاص وقفت فلمحطة شافت واحد شاب كايشبه لعماد ماحيداتش عينيها عليه حتى ركبت فطوبيس وصلت لمحكمة منين غبر عماد وهي كاتخسر لقضايا ديالها مابقات عندها رغبة فلخدمة حياتها ولات مملة ليماديرو ليوم اتعاودو غدا اما لقاضي ولى مكايحملش يشوفها

يتبع