صورة مصغرة لـعذابي الجزء 11

عذابي الجزء 11

3adabi 
رواية عذابي لنهى مر

ياسمين: (حادرة راسها) سمحو ليا ماتستاهلوش هادشي و لكن راه خفت نتفضح
عصام: (وقف) ماتخافي اختي انا من عندي مسامحك بالعكس انت كنتي مرا ب 100 راجل، حامل و اشتغلتي و اكلتي بعرق جبينك باحترمك يا ياسمين
سامي: هلا شو بدك تساوي!
ياسمين: بغيت نرجع للمغرب
سامي: و كيف بدك ترجعي بينك و بين المغرب دولتين زائد البحر
ياسمين: ماعرفتش لمهم لازم ارجع حتى اثبت برائتي عندي فلوس ممكن يساعدوني
سامي: كم شهر قلتي انك حامل !
ياسمين: 5 شهور
عمر: يعني باقي ليك 4 شهور و تولدي
سامي: رحتي عالدكتور !
ياسمين: لا خفت اذا مشيت غايطلبو وراق
سامي: لحسن حظك بعرف دكتورة شاطرة من لبنان مقيمة هون، لااح نروح عندا مشان تطمني عصحة لبيبي و بعدين بنشوف شو بتساوي
ياسمين: (فرحات) شكرا شكرا بزاااف (بدات كاتبكي) ماعمرني نقدر نرجع خيركم
سامي: (بتاسم) مو مشكلة اختي، روحي جهزي حالك مشان نروح عندها
مشات ياسمين و عينيها مدمعين غسلات وجهها و رجعات شوية الروح فيها فاش عرفاتهوم غايعاونوها و وجهها بان فيه شوية ديال الإشراق، خرجات من طواليط و هزات فلوس و مشات عندو
ياسمين: جاهزة (بتاسمات)
سامي: تعالي معي
سبقها و هو لابس سروال اسود كاشف شوية و تيشورت لفوق ابيض طويل واسع و كلاكيطة فرجليه و داير يديه فجيبو و غادي كايتمشا و ياسمين تابعاه من لور حتى خرجو من الحي ديالهوم و ضار شافها
سامي: تعبانة شي !
ياسمين: لااا
سامي: جوزك ما سأل عليكي
ياسمين: اتصل بيا و لكن ماجاوبتش ماشفتوش و بغيت نعيط ليه و لكن ماقدرتش مابغيتوش يقول بلي انا صاحبة حاجة
سامي: هو الشخص إلي بدبي !
ياسمين: نعم، هو
سامي: بيحبك!
ياسمين: كايعشقني او كان كايعشقني (تنهدات) انا لي خسرت كولشي
سامي: كم عمرك
ياسمين: 25 و انت
سامي: 28 سنة و جوزك
ياسمين: 27 سنة
سامي: وصلنا تفضلي مدام (بتاسم)
دخلو لعمارة نقية و راقية، طلعو فلاسانسور حتا وصلو للإطاج لي فيه العيادة ديالها و دخلو لقاوها قريبة تسالي و غاتخرج، مشا عند سكريتيرة ديالها هضر معاها و دعل هو و ياسمين
سامي: ممكن ندخل دكتورة جهان (طل من الباب)
جهان: اهلين عاش من شافك
سامي: شو اخبارك (سلم عليها)
جهان:منيحة و انت! مين رفيقك
سامي: هادا مو شب هادي مرا حامل رفيقتي بدا تكشف عحملها
جهان: لك اهلين و سهلين، تعي معي حبيبتي
مشات معاها و نعسات فوق لباياس و هزات ليها تيشورت و تكشفات كرشها اما سامي فبقا بعيد مدرقة عليه ياسمين
جهان: اول مرة تشوفي لبيبي ! مين دكتورك
ياسمين: ماعنديش دكتور
جهان: شو هاد ! عندك توينز مبروك حبيبتي

ياسمين: (بصدمة) كيفاااااش!! 😨
جهان: ما بفهم لهجتك ! مابتاكلي منيح شوفي مساكين كيف حالتهن
ياسمين: عندي توينز ! متأكدة
جهان: شوفيهون
ضورات ياسمين وجهها و شافت فالتلفازة و بان ليها داكشي كحل و حاجة لداخل مكلكمة صغيرة و جهان كاتوريها و شوية بشوية ديك الصدمة تحولات فرحة
جهان: اسمعي صوت القلب
سمعات ياسمين صوت القلب ديالهوم بجوج كايضرب و هي تبدا كاتدمع و حسات بالأمومة و الفرحة
ياسمين: بغيت نعرف الجنس!
جهان: اوكي، همممم واحد ظاهر جنسو و الثاني لا، عندك بنت و الثاني خجول ضاير ضهرو هههههه
ياسمين: عندي احساس غايكون ولد
جهان: ان شاء الله، تعي معي مشان شوية فحوصات
عطاتها كلينيكس مسحات الجل من كرشها و مسحات دموعها و ناضت كاتحسس كرشها و فرحانة، خدات منها عينة دم و دارت ليها فحوصات لقات كولشي سليم و مزيان و عطاتها ادوية و مقويات باش يساعدو التوينز يصحاحو شوية. ودعو الطبيبة و خرجو بلا مايخلصو و طريق كولها و سامي كايشوف التصاور ديال التوينز لي عطاتها الطبيبة و كايسولها، دازو عند فارماسي و خدات ياسمين الدوايات و رجعو لدار و عاودات ليهم اش ف قالت ليها الطبيبة و مشات صلات الظهر و رجعات جلسات معاهوم
عمر: شو راح تساوي ! راح تظلي هون حتى تولدي!
ياسمين: لا ماكنظنش، غادي نمشي لفرنسا، الى تسنيت حتى ولدت ماغاديش نقدر نتحرك مع التوينز يعني فهاد الاشهر خاص نرجع لبلادي، جمعت فلوس كافية باش نقدر نتحرك
عصام: و كيف بدك تعبري لحدود بين سويسرا و فرنسا و الحدود بين فرنسا و إسبانيا و البحر !
ياسمين: ماعرفتش (حدرات راسها)
سامي: بدي شوف حدا يساعدك، و راح روح معك، بكرا جهزي حالك
ياسمين: كيفاش ! 😨 لا غانمشي بوحدي
عصام: سامي! بتعرف شو راح تساوي !
سامي: اييه بعرف انا مو ولد صغير و هي مرا و حامل شو بدك ياني خليها تروح لحالها انا ماتربيت على هيك
ياسمين: لا مانقدرش نخليك تمشي معايا
سامي: اخت ياسمين انا قررت و قراري نهائي (مشا)
ياسمين: منعوه مايمشيش معايا
عمر: هو قرر و لازم ينفذ، ماتخافي اختي معك رجال و نص

دوزو داك النهار و ياسمين كاتطلب سامي باش مايخليش عائلتو و يمشي معاها و لكن هو لي فراسو فراسو و بغا يعاونها. صبح الصباح فاقت ياسمين هي لولا توضات و صلاة و لبسات سروال اسود رجالي مع قميحة واسعة مفضفضة من الكرش و جمعات حوايجها و خرجات صاكها فيه وراقها و وحوايجها و فلوسها لي كانت كاتجمع حيتاس كايخلصوهوم لنهار حطاتهوم قدام لبيت و هوما يفيقو وجدو لفطور فطرو مجموعين و توادعو معاهوم بالبكا و مشات ياسمين مع سامي للمجهول
ياسمين: فين غانمشيو دابا!
سامي: بدنا نروح لعند زلمي بيصفرنا ع بازل لأنو هي اقرب مدينة لزيورخ و اقرب مدينة لفرنسا، ماتخافي بدك ترجعي لبلدك سالمة غانمة
فوضات املاها لله و تبعات ياسمين سامي حتى وصلو لعند الراجل و خلصو و ضبر ليهوم ف بيي ديال تران باش يمشيو.
وصلو للمحطة و جلسو كايتساو باش يوصل التران ديالهوم
ياسمين: فاش غانوصلو لبازل اش غانديرو باقي
سامي: بدنا نعبر لحدود
ياسمين:الحراسة مشددة تما مايمكنش
سامي: يمكن، في 5 دقايق لما الحرس بيتغير بيكون هنيك فاضي بدنا نستغل هديك ل 5 دقايق و نعبر الحدود
ياسمين: الا شدونا غايقلتونا
سامي: ماراح يمسكونا وثقي فيني
ياسمين: كون ماكنتش تايقة فيك ماكنتش غانجلس معاك هاد المدة كولها (شافت فيه بابتسامة)
سامي: حلوة ابتسامتك، براهن انو لما كان شكلك شكل بنت كنت حلوة كتيير
ياسمين: ممكن هههه عندي صورة تبغي تشوف
سامي: هاتي لانشوف هايدي لياسمين كيف كانت
حبدات من صاك صورة ديالها لابسة فيها كسيوة حمرة مع صباط اسود عالي و طالقة شعرها و كاتضحك و هو يشوفها
سامي: ما شاء الله حلوة كتيير مثل الصاروخ هههههه
ياسمين: شكرا (بخجل)
سامي: لساتك حلوة يا صبية، تعي القطار وصل
ناضو و مشاو لتران ركبو فيه و جلسو بجوج بوحدهوم، الطريق كانت طويلة بزاف و فيها نعسات ياسمين و فاقت و نعسات وفاقت حتى عيات من النعاس اما سامي فبقا فايق ماغمضاتش عينو و لو لحظة خوفا توقع شي حاجة لياسمين. وصلو للمحطة لي غايبدلو فيها التران و هبطو ركبو فتران تاني و بقاو نفس الشيء ياسمين ناعسة و سامي فايق حتى وصلو لبازل، غير وصلو اول حاحة دارها سامي هي مشا عند الشخص لي غايعاونهوم باش يعبرو الحدود نعس عندو و رتاح

صبح الصباح و ناضت ياسمين من النعاس كاتحك عيونها الرمادية و تكسلات و هي تشوف راسها فدار زوينة و نقية حيتاش تدخلو فليل و مابان ليها والو حتال الصابح عاد توضحات الدار، هزات شامبوان ديالها و باندوش و مشطة و هزات حوايجها و دخلات لدوش سدات عليها و تخشات فالبانيو بعدما عمراتو بالما الدافئ و الباندوش و ترخات فيه و حطات راسها على الحاشية و بدات كاتدوز يديها بلطف على كرشها و إحساس الأمومة كايطلع معاها و مبتاسمة، ترخات فالدوش وطمدات عضامها فالما الدافئ و عجبها لحال حسات بلي رتاحت شوية مني لقات واحد واقف معاها و معاونها و باغي يرجعها لبلادها و معولة عليه، نص الحمل و الهم تحيد عليها و لكن باقي هم التوينز شاغل بالها و الوحلة لي تحطات فيها هادي اشهر مابغات تسالي و لبوليس مازال كايقلبو عليها و تأكدات بلي شي واحد ورا هادشي حيتاش لبوليس مازال دايرين بحث مكتف عليها عكس اي شخص لي كايقلبو عليه حتى كاييأسو و يميكو و هي لا ماميكوش عليها بالعكس زادو كايقلبو اكثر و اكثر.
بعدا اكثر من ساعة ديال الاسترخاء وقفات و خرجات من لبانيو عريانة باقي لحمها بيض و نقي و الصدر كبر اكتر و واقف مشدود و المؤخرة كذلك و الكريشة عطاتها جمالية و انوثة لجسمها المنحوت، غسلات شعرها القصير و توضات و نشفات جسمها و لبسات سروال جينز رجالي مع تريكو كم واسع عليها ماميبنش كرشها و جمعات حوايجها و برودوياتها و مشات لبيتها رجعات حوايجها لبلاصتهوم و نشفات شعرها بالفوطة و دارت الريحة لي كاتشم ديما فغيث و كاتعجيها فيه و خرجات برا لبيت لقات سامي جالس لابس سروال باج مع قميجة شيبية خاشيها فالسروال و صمطة كحلة غليضة و صباط فرجلو اسود و مطلع شعرو و ريحتو عاطية و نظرتو حادة و جذابة واخا مامفورميش الا انه وسيم و طاغية عليه ملامح العرب و لحيتو السوداء عطاتو جمالية اكثر
سامي: صباح الخير
ياسمين:صباح النور (جلسات حداه)
سامي: (بهمس) هاد الرجال مو عارف انك مرا مشان هيك احكي مثل رجال
ياسمين: (غلضات صوتها) اوكي، فين غادي!
سامي: راه نروح نشوف الحدود من بعيد انا و انتي و ها الرجال ماشي !
ياسمين: ماشي، فين القبلة!
سامي: هيك (شرح ليها بيديه)
ياسمين: شكرا 😋
ناضت ياسمين مشات لبيت سترات راسها و فرشات فوطة و صلاة الصبح و هي كاتدعي باش ربي يوفقهوم فهادشي لي غادي يديرو و كاتدعي باش ترجع لبلادها. كملات الصلاة و ناضت لقات داك الراجل ج جالس مع سامي باينة فيه عربي حتا هو و لكن لبناني لابس سروال اسود مع تيشورت اسود سامبل
سامي: عثمان هايدا أنيس، أنيس هايدا عثمان رفيقي
ياسمين:(مدات يديها) متشرفين
عثمان: الشرف إيلي، من وين الاخ أنيس
ياسمين: (جلسات) من المغرب
عثمان: اووو المغرب بلد حلو زرتو مرة رحت عطنعة
ياسمين: طنجة ماشي طنعة
عثمان: اسف رحت عطنجة ناسو طيبين و مضيافيين
ياسمين: شكرا
عثمان: (شاف فسامي) انت مابيجيني وراك الا لمصايب، بكل مرة بشوفك بتلحقني مصيبة، ليش بدكون تعبرو لحدود!
سامي: يا اخي هايدا الاخ بدو يرجع عبلدو و بدي ساعدو و راح نعبر الحدود لفرنسا و بعيد لإسبانيا
عثمان: بس ليش مارحت عالسفارة
سامي: عندو مشكل مع الامن هون
عثمان: (بسخرية) لك عرفتا انت وش المصايب السودا، بس بدي ساعدك انا مو من النوع لي يترك رفيقو بمحنة
سامي: لك الله يخليلي ياك
عثمان: قومو تفطرو

ناضو فطرو و خرجو كايضورو نهار كامل فالمدينة و مشاو تال المطار ديال مدينة بازل و بعدو منو و شافو لحدود بلا مايعيق بيهوم حد و رجعو فحالهوم لدار، صلاو صلاتهوم و كلاو و بقاو مجمعين حتى لحق لوقت و توادعو و خرجو محملين بصيكانهوم تحت ظلام ليل و وصلو للحدود منطقة خالية، بقاو واقفين مخبيين كايتسناو الحرس يتبدل
ياسمين: معاياش قالك كايتبدلو
سامي: مع 00:00 بالضبط
ياسمين: باقي 10 دقايق
يقاو كايتسناو و ديك 10 دقايق دازت كيف سنة و اخيرا تبدل الحرس و مشاو كايتسلتو و محنيين يالاه عبرو لحدود و تنفسو الصعداء حتا كايسمعو صوت موراهوم و هوما يجمدو فبلاصتهوم بالخلعة، بدا ياسمين قلبها كايضرب بجهد و حسات بالبرودية طالعة معاها و بدات كاتنهج بالخلعة، بالمهل ضارت و شافت راجل مبودر لابس تيشورت اسود و سروال اسود لون بشرتو اسود هاز السلاح فيديه و جاي جيهتهوم، عبر حتا هو الحدود و شعل الضو فوجههوم و بدا كايشوف و هو يدوي بالإنجليزية
رجل: سمياتكوم ! اش كاتديرو هنا
سامي تزنك و مافهمش اش كايقول الراجل و هي تدوي ياسمين و كاتعكل فالهضرة حيتاش مخلوعة
ياسمين: هو حنا.. غير بغينا.. بغينا نشوفو.. اش هنا غير فضول صافي ماشي شي حاجة.. سمح لينا مانعاودوش
رجل: لي باغي يكتاشف اش هنا غادي يهز معاه صاك (هز حواجبو) اجيو معايا نتوما
عرفات ياسمين بلي صافي كحلاتها و غادي طيح فيد البوليس و بدا قلبها كايضرب بسرعة و كاتنفس بصعوبة و هي تحس بمغص فكرشها
ياسمين: ااااااااااا كرشييييي
شدات كرشها و طاحت فالارض و هو يكاليها سامي بيديه
سامي: ياسمين (كايضربها فوجهها) ياسمين شو صار لك (مخلوع) ياسمييين (مع الراجل) help لك ص ساعدني يا اجدب اوووف ياسمين
فهم الراجل لميساج لي كايحاول يوصل ليه سامي و هزها دغيا داها لطوموبيل و كسيرا فالطريق حتا وصلو لسبيطار هبط بالخف و هزها دخلها و تلقاو ليه بحمالة و دخلوها لغرفة و بداو كايفحصو فيها. بقا سامي مخلوع و غادي جاي برا و هو مضهشر ماعارف مايقدم ولا يوخر... جا عندو الراجل و وقف عليه
راجل: لبوليس راه فالطريق، حلوها معاهوم.
جات الفرملية عند سامي بغات معلومات على ياسمين باش تسجلها فالسجلات و مع هو مخلوع قال سميتها بدون شعور الشيء لي خلا الراجل يوقف و يضور بسرعة و رجع عند سامي
راجل: (بعصبية) هادي لي لداخل ياسمين التازي!
سامي: اه علاش 😨
ضرب فيه و زاد هز تيلي ديالو و دوز مكالمة بسرعة و غبر

صبح الصباح و حلات ياسمين عينيها بالثقالة بزز باش كاتحلهوم و كاتشوف الضبابة بعد مجة عاد قدرات تحلهوم مزيان.. توضحات ليها الصورة و ضورات راسها لقات راسها فبيت مختلف كبيلا و مضوي و نقي فيه بلازما و فراش مريح ناعم، شافت يديها لقات فيها البرا ديال السيروم.. ضورات وجهها لجهة الثانية و شافت سامي ناعس فوق الكرسي و هي تبتاسم تلقائيا و هزات يديها بزز و حطاتها فوق كرشها كاتحسسها، بقات مدة كاتضور راسها فالبيت و شافت حوايجها لقات راسها لابسة كسوة ديال المرضى، مافهمات والو اش طرا و اش وقع اخر حاجة عقلات عليها هي الالام لي كانو فكرشها... حاولات تنوض و هي تدير انين فاش بغات تجلس و هو ينوض سامي شافها هاكداك
سامي: رتاحي، شو بتساوي
ناض عندها شدها و قرب ليها باش ينعسها و هوما يسمعو لباب تحل بجهد هزات راسها لقات شخص ماتوقعاتش تشوفو غيث بشحمو و لحمو لابس سروال رمادي و قميجة بيضة خاشيها فالسروال و صبرديلة سوداء و لحيتو كبرات شوية و حجبانو معقودين و باين الخوف على وجهو و جسمو زاد عمر اكثر و عطاه جمالية و رجولة اكثر ... حيد سامي بزربة و رجعات نعسات هي و قلبها كايضرب و تخلطات عليها الفرحة مع الخلعة و ماعرفات ماتدير و بدات كاتبكي و هو يدخل غيث بالجرا جلس حداها فالفراش و نوضها جلسات و حط يديه على وجهها و عينيه متوهجين بالخلعة... سامي فهم راسو و خرج و سد لباب خلاهوم على راحتهوم
ياسمين: غيث انا 😭😭
جرها غيث عنقها حتا تخشات فصدرو و زير عليها كانهو كايروي عطش الاشتياق لي اجتاح قلبو، و صوت بكاها و شهيقها كايتسمع فودنيه بحال الموسيقى توحش اي حاجة فيها اي حاجة بغاها منها كيفما كانت خايبة او زوينة... بقاو مدة معانقين و كايدوز يديه بحنية على ضهرها حتا بردات قلبها بالبكا و هي تبعد شوية منو و جا وجهو فوجهها و عينيه فعينيها، وجهها احمر من الدم و الانف كذلك و لعينين حمرين مزنكين و الدموع هابطين.. بحنان هز يديه و مسح ليها دموعها و عينيه فعينيها
ياسمين: غيث سم
غيث: (قاطعها) نسمع سميتي من فمك كافيني باش نرتاح و نتهدن (حط جبهتو على جبهتها و غمض عينيها) ماتقولي والو خليني نشبع منك، كنتي غاتحمقيني كون زدتي شوية كون قالو ليك مات... توحشتك و كلمة توحشتك ماموفياش حق الاشتياق لي كانحس بيه جيهتك، قلبت عليك الدنيا و مالقيتكش ليل و نهار و انا نتخيلك قدامي لدرجة مابقيتش عارف نفرق مابين الحقيقة و الخيال وليت كيف المجنون غير سميتك لي ففمي كل يوم على بعادك كانحس بقلبي كايتقطع بشوية (غلبو عليه دموعو) اااه ا ياسمين اش درتي فيا عذبتيني و كويتي قلبي واش بصح اخيرا لقيتك ولا غير كانحلم تاني (كايمسح الدموع)
حلات ياسمين عينيها و الدموع هابطين من عينيها و كلام غيث اثر فيها و حسات بالمعاناة ديالو حتى هو و تأكدات بلي قدما عانات هي حتى هو راه كان كايعاني كتر منها و اكبر دليل هو انه بدا كايبكي... شدات ليه راسو و هبطاتو عند صدرها و عنقاتو و زيرات عليه و هو كايمسح دموعو بزربة و كاتبوسو فراسو و هو مضور يديه على خصرها و مرتاح
تحكم غيث فمشاعرو و جمع دموعو و هز راسو شاف فيها بحنان و حب و يديه حطها على خدها و هي تشدها باستها و دموعها باقيين هابطين، مسح ليها دموعها و باسها فجبهتها و هي تشد ليه وجهو و قربات منو حتا تخالطو انفاسهوم و دخلو فقبلة عميقة ماسالات غير باش تلتاقط ياسمين انفاسها... رجعات حطات جبهتها على جبهتو و يديها كايتحسسو وجهو
ياسمين: سمح ليا هادشي كولو بسبابي... اخر خطرة قلت ليك مابغيتش نشوفك سمح ليا ماقصدتش انا السباب فهادشي كولو و نتا ديما باغي ترجعني و تصالحني و انا لاا معاندة معاك و ماتقتش فيك و نتا كاتبغيني
غيث: (قاطعها ببوسة) ششش نساي كولشي لي كايهمني انك رجعتي ليا (شاف فيها و عقد حجبانو) غادي نتفاهم معاك على هاد الشعر لي قطعتي مي ماشي دابا هي لحاجة لي ماغاديش ننساها (رجع حط جبهتو على جبهتها) كيف دايرين ولادي وسط منك (حط يدو على كرشها)

ياسمين: (بتاسمات) ضعاف مساكن و مونسين ماماهوم
غيث: غادي يرجعو صحتهوم و غادي ترجعي صحتك راك ضعافيتي بزاف شوفي كيف وليتي غير عضام
ياسمين:(بعدات شوية) لاش جيت لصبيطار بعدا اش طرا
غيث: تجبدي بعدا باش ترتاحي و نعاود ليك (ناض)
ياسمين: (شداتو) ماتمشيش بقا معايا
غيث: حبيبة ماغاديش نخليك انا غادي نعس حداك
ضار من الجهة الثانية ديال لفراش و تخشا حداها و حطات راسها فوق صدرو و الفرحة باينة فعينيها، بدا كايدوز يديه على شعرها وصولا لظهرها بحنان حتا ترخات
غيث: تخلعتي بزاف و شدك وجع و جيتي لهنا
ياسمين: ياكما وقعات شي حاجة لتوينز
غيث: لا بيخير قلباتك طبيبة عند كولشي مزيان غير ماكاتكليش بزاف و هادشي لاش ضعاف
ياسمين: دازت عليا كحلة (تنهدات) غير مساكن مني صبرو معايا راه مابحاالهوم حد، كنت كانهز لخناشي تقال ديال السيما و الحجر و الياجور و يوميا لخدمة حتى عييت و زائد الوحم تمحنت مزيان
غيث: راه نتي حمقة، عيطي عليا ديك ساعة و غادي نجي عندك و قولي لشي واحد يقيسك الا ماجبدت ليه عينيه و صفيت معاه
ياسمين: شحال من مرة كانبغي نعيط عليك و لكن كانخافك تشمت فيا ولا تقوليا شي هضرة ماتعجبنيش... كايضحاب ليا صافي نسيتيني مني طلقتيني
غيث: ههههههه ايمتا طلقتك!
ياسمين: (شافت فيه) نهار جا عندي صاحبك
غيث: قريتي لوراق اش فيهوم!
ياسمين: لااا مي شفت التوقيع ديالك
غيث: (ضربها فجبهتها) بقاي تقراي اش كاين فالوراق ا لهبيلة داكشي علاش كان ساهل يلفقو ليك تهريب الحشيش... لمهم هاديك لي وقعتي عليها فيها بلي انا عطيتك لوطيل لي بنيت فالرباط مؤخرا
ياسمين: يعني حنا مازال مزوجين 😳
غيث:(نصف ابتسامة) و غادي نبقاو مزوجين حتى لنهار لي غادي نموت
ياسمين: الله يبعد عليك لموت (حطات جبهتها على جبهتو)
غيث: نتي مادام راييس (باسها فحنكها) و غاتبقاي ديما مدام ياسمين غيث راييس (باسها ففمها) توحشتك يا لحمقة (عنقها) ماكرهتش نخبيك فصدري و حد مايشوفك و تبقاي ليا بوحدي
ياسمين: هههه توحشتك و توحشوك ولادك جاني لوحم عليك و كيف لحمقة لابسة حوايجك نهار و ماطال و نشمشم فريحتك و نشوف تصاورك كانبغييك (باستو) و غانبقا ديما كانبغيك
شاف فيها بحب و طار على شفافها بقبلة حنونة كاتعبر على مدى حبو ليها و ماكايحبسو غير باش ياخدو نفسهوم و يرجعو تاني يكملو القبل حتى حبس غيث
غيث: (بهمس) حبيبة راه الا بقينا هاكدا(كاينهج) راه غان.... 😉
ياسمين: من بعد داكشي راه مهدودة بغيت غير ننعس
غيث: غاتكملي سيروم و غانمشيو لوطيل ارا ماتنعسي
ياسمين:و لبوليس!
غيث: مالهوم!
ياسمين: غايشدوني
غيث: لي راجل و مزغرتة عليه مو يحط يديه عليه الا ماحيدت ليه الذكر ديالو و عقلتو لباب ديال هاد المدينة راه مانتسما غيث راييس... نعسي و خودي راحتك لي بغيتيها غاتجي تال عندك ماحدك معايا راك فالأمان
ياسمين: الله يخليك ليا (باستو) بغيت ننعس فوق صدرك (حطات راسها فوق صدرو) بقا هنا ماتمشيش
غيث:(باسها فراسها) ماعندي فين نمشي انا بلاصتي حداك

مشات ياسمين فنوم عميق و هي مرتاحة عارفة راسها فالأمان و حد مايقدر يقرب ليها ولا يقيسها لدرجة انها ماحساتش بغيث فاش هزها و ركبها فلوطو و داها لوطيل، بعد ساعات من السبات ديالها فاقت كاتكسل و مبتاسمة، حكات عينيها المعمشين و توضحات ليها الرؤية و لقات راسها فجناح كبير مطلي باللون الرمادي و الفراش كولو ابيض، ضورات عينيها مزيان فالبيت و راسها تقيل عليها و هي تلقا غيث ناعس فوق صدرها و يديه فوق كرشها لابس غير شورط و عريان من لفوق، شافت حوايجها لقاتهوم مبدلين لابسة شورط حد الركبة مزير عليها فيه فريفرات من الاسفل فالغوز و فيه وريدات بالأبيض و ديباردور ديالو فنفس الشكل، حسات بالطمأنينة و الابتسامة مافارقاتش وجهها و حكات يديها على ظهر غيث كاتقيس فيه و كاتشوف عضلاتو شحال كبرو و كاتدوز يديها على شعرو لي زادت كتافتو، بقات جالسة كاتأمل فيه و قلبها كايفرفر بالفرحة... هزات راس غيث بلا مايحس و حطاتو فوق مخدة بيضاء من ريش نعام و ناض بشوية كاتسلت و دخلات لطواليط قضات حاجتها و غسلات وجهها و صحصحات مزيان، مشات لبالكون و طلات كولشي كايبان ليها صغير و البنايات بعاد و صغار عجبها منظر الغروب و برد خفيف كايضرب فيها حسسها بالحياة تاني، بقات ساهية و كاتشوف الغروب و جا غيث من موراها عنقها من لور و دوز يديه على كرشها و راسو خشاه فعنقها كايبوسو بلطف و هي منساجمة معاه عاجبها لحال و مرخية و كاتشوف الغروب
غيث: (بهمس) فيك جوع !
ياسمين: اه
غيث: اش مشهية!
ياسمين: بغيت اللحم مشوي و الدجاج محمر و الحريرة الحمرا و تكون حامضة بزااف (كاتدوز لسانها على شفافها) تشهيت لحامض و الكافيار الأحمر 😍
غيث: لكافيار ليا و ليك (باسها فعنقها)
ياسمين: ههههه فايتلي سمعت بلي الكافيار كايزيد من انتاج الحيوان المنوي مي ماعرفتش واش فري
غيث: كاع مانحتاجو نتي هي لكافيار ديالي، مابغيتيش ديزيرت !
ياسمين: جيب ليا تشيز كيك بالفريز
غيث: دابا يكون عند حبي (باسها)
مشا لتيليفون الأرضي و عيط لروم سيرفيس
غيث: بغيت اللحم مشوي و دجاجة محمرة
ياسمين: مع الفريت
غيث: بالفريت و لاسوب الحمرا.... ماشي سوقي صايبوها جبدو لاغوسيت من لانترنيت
ياسمين: يكترو فيها الحامض
غيث: تكون حامضة بزاف... و الكافيار الأحمر... جو سي باا دير اي غوسيت المهم الكافيار الاحمر يكون فيها... و تشيز كيك دو فريز (قطع) غاتسناي شوية حيتاش لحريرة غاتعطل باش تطيب
ياسمين: سي با كغاف غير يجيبو ليا ماناكل
غيث: (كايقرب ليها) شنو انا ماناكلش 😉 5 شهور و انا محروم (حط يديه على خصرها)
ياسمين: ماشي دابا (بدلع) حتا ناكل.... فينو سامي بعدا ! ياكما شدوه
غيث: لا راه فلوطيل جالس فواحد السويت.... فين عرفيته و اش كان كايدير معاك عاودي ليا كولشي
ياسمين: وقف معايا وقفة الرجال (عاودات ليه كولشي) هادا ماكان مسكين باقي حاصل هنا و باغي يخوي هاد لبلاد
غيث: من دابا عتابريه خواها.... كيفما عاون مراتي و وقف معاها حتى انا غانعاونو (باسها)
ياسمين: كيفاش لقيتيني بعدا
غيث: فاش شفت الاخبار بلي لقاوك مهربة لحشيش يا الحشايشية ماتيقتش و عيطت ليك و من بعد قالو بلي هربتي و سيفطت رجالي لزيورخ قلبو عليك الدنيا ومالقاوكش ...بالسيف مايلقاوكش و نتي دايرة كيف الزوفري، سمحت فكولشي و مشيت انا لتما كانقلب معاهوم و تفرقو رجالي ف أوروبا كولها و حتا رجال لواليد و شي وحدين مشاو لحدود تحسبا تكوني تما و سبحان الله لقاك عزي تما و فاش سمع سميتك عيط عليا و جيت عندك كانجري تأكدت بلي نتي و سولت طبيبة على صحتك و نتي تفيقي و راك عارفة لباقي
ياسمين: و نتا تبكي هههههه كاتكون بوكوس فاش كايحمار نيفك
غيث: يا شفتي هانتي كاع غاتندمينا حيت ماتحكمت فراسي
ياسمين: (تعلقات فيه) معايا انا خلي مشاعرك تدير لي بغات ماتقيدش راسك و لبكا ماعمرو ماقلل من الراجل (باستو) أذن العصر!
غيث: (طلع حواجبو) كاتصلي!

ياسمين: وي هههه تبليت بالصلاة لقيت فيها راحتي ط داكشي لي ماكنتش كانقدر نقولو لبنادم كانقولو لربي و كانرتاح... عندي دابا صلاة نهار كاملة.. خاصني نمشي نتوضى
غيث: سيري على ماتجي لماكلة (باسها)
بادلاتو لقبلة و مشات لدوش توضات و خرجات برا لقاتو مجبد فوق لفراش كايتفرج
ياسمين: نوض صلي معايا
غيث: الى بديت الصلاة مابغييتش نقطعها و هنا سييغ غادي نقطعها الوغ مازال شوية... كاتقلبي على صاكك راه الحوايج فالماريو
ياسمين: ميغسي حبي
حلات لماريو و جبدات داكشي لي غادي تلبس و لي غادي تفرش و حارت فاتجاه القبلة
ياسمين: فين القبلة !
غيث: تسناي
جبد تيلي ديالو و دخل ابليكاسيون لتيلي ديالو و جبدات القبلة و وراها ليها و بدات كاتصلي و هو مراقبها و مبتاسم حتى سمع الدقان.. ناض حل لباب و دخل الراجل حط لماكلة و لمن بلا مايشوف ياسمين حيتا مخبعة ماكاتبانش ليه
رجل: مسيو راه لاسوب مازال ماوجداتش غاتعطل شوية
غيث: وقتما وجدات سيفطوها لهنا
رجل: اوكي مسيو
مشا الراجل و رجع غيث لبلاصتو كايتسنا ياسمين تسالي صلاتها حتى شافها سلمات و ناضت
ياسمين: جات لماكلة !
غيث: سي حبيبة جات لماكلة
ناض عندها و حط يديه بلطف على خصرها و جرها حداه و مشاو لصالون و جلسو فوق المخاد و حطات ياسمين طبسيل قدامها و بدات كاتهز من كل حاجة شوية و كاتاكل و كاتشوف فغيث و عينيها غايبريو بالفرحة
ياسمين: (فمها عامر) توحشت هادشي... هادشي بنييين
غيث: كولي حتى تشبعي و الى سالا نزيدك تاني
ياسمين: (كاتاكل) ايمتا غانرجعو!
غيث: ماغانرجعوش حتى تولدي
ياسمين: (حبسات لماكلة) علاش !
غيث: غير بغيتك تولدي هنا و صافي من الأحسن باقة ليك 4 شهور دوزيها معايا هنا
ياسمين: و لكن بابا و ماما
غيث: فخبارهوم بلي لقيتك و راه مرتاحين عايشين فالفيلا لي شريت ليك و غادي نرجع الشركة ديالكوم و كولشي غايكون كيف لول
ياسمين: بصح ! 
غيث: وي حبيبة غير كولي و عمري كرشك و ماتفكري فحتى حاجة بغيتك نتي و توينز تكونو بيخير.... توحشت شعرك الطويل دابا كاتباني فشكل
ياسمين: غادي يطوال مع الوقت
غيث: واعديني بلي ماعمرك تقطعيه باقي
ياسمين: بروميس بب (سيفكات ليه بوسة فالهوا)
غيث: كاتيقي فيا ولا فالشك
ياسمين: (حنات راسها و كاتاكل)
غيث: تأكدتي دابا بلي نسيت زمرد ! راه هاد لمرة تشكي فيا غانخليك انا و ماغاتعرفي فين زدت اطونسيون ا ياسمين
ياسمين: (كاتحلون) وا صافي ا حبيبي انا كانتيق فيك، خليني دابا كاناكل
بقاو كايتبادلو اطراف الحديث حتى عمرات ياسمين كرشها و غيث نقب معاها غير شوية.... لحقات وقت المغرب و صلاتو تحت انظار غيث و رجعو لفراشهوم كايهضرو و كايتعادو على هاد المدة لي دوزوها بعاد على بعضهوم حتا جابو ليها لحريرة و دخلات فيها عمية و عمرات لكرش و هي بين حضن غيث لي ماتفرقش عليها ولو لحظة

جا صباح جديد محمل بأحداث جديدة و جاب معاه خيوط الشمس الذهبية لي قدرات تفيق ياسمين من نومها للعميق... تكسلات حتى تمددو عضامها و خدات نفس عميق و زفراتو و حلات عينيها المرمشين و ضورات وجهها لجيهة الثانية ديال لفراش لقات غيث ناعس حداها على كرشو عريان... بتاسمات بعدما تفكرات المشاكسة ديالهوم فليل و هي تنوض بشوية من حداه وقفات عريانة و كرشها متقلة عليها كبرات بزاف حيتاش دخلات فشهرها التاسع ... دارت يديها مور ضهرها و مشات جيهة لبالكون دوزات الخامية على حساب الشعا ديال الشمس و مشات لدوش... دوشات و حيدات الجنابة و توضات و خرجات لابسة بينوار و شعرها كبر شوية و ولا فات ليها ودنيها و دارت ليه كاري بلونجي جاتها خطيرة و عاد طبزات و غلاضت و كبرو لحناك و غلاضو ليدين و الرجلين و زادت بياضت و اللحم رطب بلا قياس... حلات لماريو و جبداات دو بياس بيضين.. لبسات سوتيام و بقات واحلة مع السليب كيف ديما حيت ماكاتقدرش تتحنا بسباب كرشها لي متقلة عليها سمعات صوت مألوف عندها و ضارت
غيث: (بصوت صباحي مبحوح) اجي عندي نلبسك
مشات عندو مقدمة كرشها و توتو عريان كايبان عطاتو السليب حلو ليها و شدات فكتافو حتا خشات رجليها و طلعو ليها و هي عطيه بالضهر و ضربها فطرمتها
ياسمين: دابا نرجعها ليك دابا تشوف
غيث: ههههه واخا دابا نشوفو نتي غير بقاي تحسبي هاد الضربات (تكسل) الله على نعسة
ياسمين: الصهد برا اوففف
غيث: لفيلا راه باردة اش بغيتي و بلي هادا غشت عادي يكون سخون
ياسمين: تشهيت نعوم (كاتلبس عبياتها)
غيث: صلي و فطري و هبطي عومي فلابيسين
ياسمين: عوم معايا (كاتلبس الفولار و كاتشوف فيه)
غيث: (ناعس فوق الفراش) خدام ا حبيبة غادي نجلس نقابلك و لكن غانخدم
ياسمين: اووفففف ديما لااا... خليني نصلي نتا ماعمرك ماتدير ليا خاطري
توجهات للقبلة و هي مقلقة منو و فرشات الصلاية و صلاة الصبح بصعوبة بسباب الكرش لي هازة التوينز... ناض غيث دخل لدوش باش يدوش و هي كملات صلاتها و حيدات العباية و الفولار و نشفات شعرها غير بالفوطة و خلاتو مطلوق و لبسات كسوة صيفية واسعة عليها فالشيبي مع كلاكيطة فرجليها و خرجات من بيتهوم و هبطات مع الدروج بشوية و مشات لكوزينة جلسات كاتنهج و عطاتوا لخادمة كاس ديال لما شرباتو طلقات النفس مرعودة
خادمة: شوية دابا!
ياسمين: تقلو عليا بزااف ماكانقدرش نتحرك بلا ماننهج
خادمة: بالسيف ا مدام راكي حاملة بتوينز ... ها لفطور ا مدام
حطات ليها لخادمة لفطور و كيف عادتها نقبات شوية من كل حاجة و ناضت كاتمشا فالفيلا لي شرا غيث و هو يبان ليها هابط لابس شورط اسود مع تيشورت ابيض لاصق عليه و كلاكيطة فرجليه و شعرو فازك و هي تقلب وجهها مقلقة زعما... فهاد المدة ولف غيث هادشي و كل مرة مضاربة معاه على حاجة تافهة و لكن ماعندو مايدير شاد ليها الخاطر حتى تولد و كايبقا يحصلها كاتبكي و يبدا يسكت و يراري بيها كيف الدري الصغير و هي كاتدلل عليه و عاجبها لحال

غيث: حبيبة باقة مقلقة مني (جا حداها)
ياسمين: (قلبات وجهها) بعد مني
غيث: (عنقها من لور) فطرتي باش نعومو (بهمس)
ياسمين: (فرحات) بصح غاتعوم معايا (ضارت شافت فيه)
غيث: علاش انا نقدر نخلي حبيبتي تتقلق مني (هز يديها و باسها)
ياسمين: صليتي !
غيث: وي صليت (حط يديه على كرشها) مازال مابغاوش يخرجو
ياسمين:هاد سيمانة غانولد ان شاء الله، داكشي لي قالت ليا طبيبة
غيث: أنيس يا أنيس متشوق نشوفو كيف داير و يكبر و يقول ليا بابا... و لبنت مازال مافكرتي ليها فسمية
ياسمين: مازال بغيت شي حاجة قريبة ل أنيس
غيث: سميها أنيسة (كايطنز)
ياسمين: ها ها ها باغي تعقد ليا لبنت 😒 انا طالعة لبيت سير فطر نتلاقاو فلابيسين
غيث: عومي عريانة بلا ماتبدلي
ياسمين: كون كنا بوحدنا نعوم عريانة عادي مي دوماج ا تيتيز بلادي
غيث: عارفك صنطيحة هههه (ضربها فطرمتها) سيري طلعي
مشات قدامو طلعات مع الدروج شادة فالدرابزون و كاتطلع درجة درجةو يديها فضهرها حتا طلعات لبيتها كاتنهج دخلات ليه و كبات كاس ديال لما و نزلات عليه شرباتو... رجعات النفس ديالها و مشات للماريو جيهة لمايوات و جبدات مايو فالشيبي دو بياس و لبساتو مع كاش مايو ديالو و هزات قفيفة فيها لبرودويات ديالوها و لكاليطة فرجليها و هبطات تاني بشوية حتا وصلات للأسفل و مشات لابيسين... جلسات فوق وحدة من رولاكسات و جبدات كريم كايعطي لون زوين للبرونزاج و دهناتو فيديها و فصدرها و فكرشها غير الأماكن لي كاتقدر توصل ليهوم و بقات مضاربة مع رجليها و كرشها حابساها دايرة كيف الكرة الأرضية قدامها و فهاد الأثناء وقف عليها غير غيث غير بشورط و لفوق عريان و كايبان مفورمي و عضلاتو مستفين وحدة حدا وحدة كايشهيوك غير من الشوفة و الضهر مابين كتف و كتف هضبات و ليمولي قاصحين و صدرو كذلك
غيث: اري ندهن ليك
دار قعدة القرفساء قدام رجليها و عطاتو لكريم و تجبدات غمضات عينيها و بدا كايدهن ليها فرجليها و ففخاضها و هو كايتلمس و هي مرخية عاجبها لحال... كمل الدهين و ناض نعس حداها فالرولاكس و جابت ليه وحدة من لخدم لبيسي و بدا فالخدمة ديالو و مركز و مكونسونطري معاها و ياسمين مرخية تحت حمام الشمس و عاجبها لحال حتى رشقات ليها و حلات عينيها و جلسات
ياسمين: بب بغيت نعوم
غيث: واخا يالاه زيدي
حط لبيسي و ناض شد ليها فيديها عاونها حتى وقفات و هبطو بشوية للابيسين و شوية بشوية حتى ولفات لما و بدات كاتلعب فيه و غيث فالجنب راض ليها لبال و عاجبو لحال ... جات لخادمة و جابت ليها تيلي و خداه غيث من عندها و هو فلابيسين و جاوب
غيث: الو وي
شهاب: شهال ليوم فالشهر
غيث: ليوم 15 غشت علاش
شهاب: اش غدا !
غيث: 16 غشت
شهاب: اش كاين فهاد النهار !
غيث: جو سي بااا
شهاب: تزوجتي و نسيتي لانيف ديال ماماك يا لعجل
غيث: اوااااه.... و الله الا غدا شيييت اش ندير دابا !
شهاب: غادي تركب فأول طيارة و غاتجي للمغرب قبل ماتعرف جوري بلي راه نسيتيه
غيث: ياسمين ! مانقدرش نخليها بوحدها
شهاب: جيبها معاك ا صاحبي
غيث: فهاد لاسومين غاتولد و الطبيبة مانعة عليها السفر
شهاب: جيب معاها طبيبة... لمهم ماشي شغلي راه مك الى مالقاتكش غدا هنا غاتبدا كاتنوح و تبكي... ا دومان
غيث: ا دومان (قطع)
ياسمين:(قربات حداه) مالك اش وقع
غيث: لانيف ديال لواليدة غدا و الى ماحضرتش غاتقلق مني
ياسمين: و اش فيها خلينا نمشيو... نوجدو من دابا و فليل غانكونو تما
غيث: راك حاملة ا ياسمين طبيبة مانعة عليك السفر

ياسمين: ماشي موشكيل ماكاينش بزاف ديالل لوقت من سويسرا للمغرب (ضورات يديها على عنقو) دغيا نوصلو و نديو معانا الطبيبة و الممرضات و منها نيت نولد تما حدا عائلتي و عائلتك و نشوف سامي و زبيدة و نور و عمر و عصام
غيث: هادشي لي بقا ليا ... دارو فيك خير راه عاوناهوم و ديناهوم للمغرب و عايشين معززين مكرمين و لكن هادشي ماكايعنيش أنك تبقاي كيكيكيكي معاههوم
ياسمين: (كاتحلون) مايكون غير خاطرك غير ديني معاك راه غانمل بوحدي هنا
غيث: تحلوني تال غدا ماغاديش نديك معايا انا بعد غدا فالصباح غاتلقايني ناعس حداك فالفراش
ياسمين: عافاك غيث 😔
غيث: قلت لي عندي
شدها من يديها و خرجها من لابيسين و جلسها فوق الرولاكس و بقا واقف عليها
غيث: انا غانمشي ندوش و نوجد حوايجي باش نمشي
زاد و خلاها و بقات هي مغبونة تما و معصبة و كاتحس بالتوينز كايتحركو وسط كرشها حيتاش حسو بيها معصبة و ناضت دخلات للفيلا و طلعات لبيتها سخفانة كيف عادتها... سمعات صوت لما مطلوق فالدوش و عرفاتو كايدوش و كبات لما و شربات... دخلات عليه لدوش و حيدات دو بياس و تخشات معاه تحت الرشاشة و هو متبع حركاتها بنص عين حتى بدات كاتدير الصابون و خداه من عندها و بدا كايدوز عليها و لما كايتكب من لفوق عليهوم بجوج
ياسمين: ضور ندير ليك لضهرك
عطاها و ضار بدات كاتدوز يديها و كاتقيسو بطريقة حنينة خلاتو يترخى معاها... عنقاتو من لور و كرشها تلاصقات مع النص فضهرو و خلاتها بعيدة عليه
ياسمين: عافاك ديني معاك... تخيل دابا جاني لوجع و نتا مامعاياش و ولدت غايبقا فيك لحال ولا لا
غيث: تنهد
ياسمين: ولا تخيل طرات ليا شي حاجة و نتا مامعاياش.... ياك قلتي بلي معاك كاين الأمان ياخليني نمشي معاك
غيث: (ضار عندها و حنا راسو) عندك طريقة خطيرة فالإقناع... غانمشيو و لكن غادي نرجعو دغيا مابغيتش نبقاو تما مدة طويلة
ياسمين: علاش ! مزيان نيت نرجعو باش نشوفو شكون لي ورطني فداكشي ديال لحشيش راه باقي مانسيتوش
غيث: داكشي قلت ليك سديه شحال هادي خرجي سوقو انا درت اللازم... تقولي حاجة وحدة باقي فهاد السيجي غادي نخليك هنا و نمشي
ياسمين: (عنقاتو) غيوش كانبغيك في قلبي بحال باااا هههههه
غيث: حتى انا يا لهبيلة ديالي... كانحس بيهوم كايضربو
ياسمين: حيتاش تعصبت داكشي علاش
غيث: شكون عصب ليا حبيبتي
ياسمين: واحد عيونو خضرة و كايحمق بالزين تحنا عندي شوية بغيت نبوسك و نتا طويل كيف برج خليفة
غيث: ههههه راه نتي لي ولا كولشي كايبان ليك طويل حيتاش مابقيتيش كاتلبسي طالون (تحنا عندها) بوسي حتى تشبعي
ياسمين: 😍

خرجو من دوش بجوج كل وتحد فيهوم ملوي فبينوار و ياسمينة غاجة جارة رجليها بشوية و غيث موراها
غيث: سربي ا بقرة هولاندا
ياسمين: (ضارت عندو) شناهوا 😠 بقرة هولاندا بزاف عليك
غيث: اه عندك لحق بزاف عليك على الأقل لبقرة عاطيانا لحليب و نتي غير كترة اللحم بلا فايدة
ياسمين:(صعرات) سحب هضرتك ولا غانوريك فعايل البقر يا العجل
غيث: (حل لماريو) اش فيديك ماتديري و نتي تقيلة كاتمشاي جوج ثواني و تجلسي تنهجي (كايجبد لحوايج)
ياسمين: (جات حداه) ياك لمك اوا مابقيتيش غادي تقيسني باقي حتى نولد سير نعس مع لبقر
غيث: انا ننعس معاك نتي نوو واااي شوفي لفورمة ديالي و لفورمة ديالك ا بقرة هولاندا
ياسمين: واخا ا سي غيث دابا تشوف كيف غانولي و عنداك غير تجي تبحلس كيف بوبي (جبدات كسوة)
غيث: (جرها لعندو) وا ناري على لصقة اش باغة عندي
ياسمين: طلق طلق قبل مانضرب خويا للمركز و نخليك ملوي هنايا
غيث: وا بغيت نحلب بقرتي (باسها)
ياسمين: سير بعد مني (قلبات وجهها)
غيث: بقرة هولاندا (خشا وجهو فعنقها) بقيرتي البقرة الضاحكة
ياسمين: ها ها ها وا شحال حامض.... حامض مصير 😒
غيث: انا حامض و نتي بقرة هاحنا تعادلنا
ياسمين: خليني نلبس و بعد مني
غيث: ضحكت معاك ماتهجريهش ليا
ياسمين: دابا انا بقرة راه نتا سبابي فهادشي كنت زوينة و رقيقة و وليت طبوزة
غيث: وليتي دُبة هههههه
ياسمين: بعد مني
عطاتو بالضهر و جبدات دو بياس و لبساتهوم بلا ماتقلها لغيث واخا تعذبات شوية و لبسات لكسيوة واسعة عليها ديال لحوامل فالرمادي سامبل حد الركبة و جلسات قدام لمرايا و جبدات سيشوار و نشفات شعرها و جبداتو بالبلاك حتى ولات لكارية مقادة.. دهنات وجهها بكريم نهاري... لبس غيث شورط رمادي حد الركبة بسيور بيضين و نعس فوق لفراش و شعرو فازك و لما هابط على صدرو بطريقة مثيرة و بقا مراقب تحركات ياسمين و ابتسامة خبيثة على شفافو
غيث: حبيبة هزي ليا لحوايج و ديريهوم فالفاليز
ياسمين: الصمت (كاتدهن يديها)
غيث: باقة مقلقة مني! هم كاينة شي وحدة غاتقلق من هاد الزين لي عندي
ياسمين: (عوجات فمها) الزين يحشم على زينو و الخايب الا هداه الله 
ناضت تحت انظارو و كاتدندن الأغنية لي غناها فعرس ليث و جبدات لحوايج لي غاتدي هي و جبدات لفاليز و حطات فيها حوايجها كريماتها و سدات لفاليز و هي تشوفو ناض جاي جيهتها و ميكات عليه
غيث: yo sølo quiero darte un beso (فقط اريد ان اعطيك قبلة)
ياسمين: كيييس يور ااس
غيث: (طلع حواجبو) و الله حتى تقلقات (عنقها من لور) يا حميميقة ديالي واخا تكوني قد لفيلة انا باغيك ... ماحشمتش تقولي لراجلك بوس طرمتك
ياسمين: الا كان راجلي يستاهل علاش لاا
غيث: ياكي (باسها فعنقها) غير تسناي غاتخلصي كولشي غير حتى تولدي ا زين
ياسمين: (كاتعيبو) نينينيني (عوجات فمها) جمع حوايجك خلينا نمشيو
غيث: مازال... تشهيتك
ياسمين: انا لااا راه قلت ليك ماغاديش ننعس معاك حتى حتى نولد
غيث: او راه مانقدرش نصبر راك سيكسي (باسها فعنقها)
ياسمين: لي دارها بيديه يفكها بسنيه(حيدات ليه يديه) انا كانتسناك لتحت ا لحامض (مشات)
غيث: (حط يديه على جنابو) و الله حتى كعات.... يا فكها يا لي وحلتيها

جمع حوايجو راسو و دارهوم فالفاليز ديالو و لبس تيشورت اسود و دار نضاضر فعينيه و بقا بالكلاكيطة ديالو و هز ليفاليز بجوج و هبط لتحت لقاها جالسة فوق فوطوي مفرقة رجليها و حاطة يدها على كرشها و كاتنفس بصعوبة... عطا لي فاليز للخادمات باش يديوهوم لوطو و علمهوم باش يعطو لطبيبة و الممرضات و مشا عند ياسمين
غيث: حبيبة كاتضرك شي حاجة
ياسمين: (بصعوبة) نفسي ضيق عليا اوففففف
غيث: بغيتي نديرو بناقص ماشي موشكيل نعيط للواليدة و نقوليها اش كاين
ياسمين: لا لا غانمشيو (عطاتو يجيها و شد فيها و نوضها) بقا شادني
دوز يديه على خصرها و اليد الثانية شاد بيها يديها و هي حاطة راسها على صدرو سخفانة و كايتمشاو بشوية و هي عينيها مقلوبين حتى وصلو لوطو حلو ليه لباب و دخلها جلسات و تكات على لكوسان و ضار بسرعة ركب و سد لباب
غيث: شوفي حالتك ا ياسمين خلينا نديرو بناقص
ياسمين: (بصوت ثقيل) ياك طبيبة غادة معانا... يعني ماعندك مناش تخاف
غيث: (ديمارا) اوف ا ياسمين اوففف راسك يهرسو بيه السكر
ديمارا و بقا غادي بسرعة معتدلة و كايشوف فيها مرة مرة و هي مغمضة عينيها و كاتحس بوجيع خفيف و لكن صابرة ليه و مابغات تقول والو حيتاش عرفات غيث غادي يرجعها و هي توحشات واليديها و بغات تشوفهوم.... وصلو للمطار و لقاو الطائرة كاينة حداها رجال غيث ضاربين كولشي كحل فكحل و كاينة الطبيبة و جوج ممرضات معاها واقفين كايتسناو... يباصة لوطه حدا الطائرة و جاو لي كارد هزو الشوانط و غيث خرج بالخف حل لباب على ياسمين و هزها واخا تقيلة و طلعها لطيارة نيشان لبيت النعاس... حطها تما و خلا معاها الطبيبة و الممرضات و مشا هو تحقق من ان كولشي موجود مقاد.... اقلعت الطائرة و ولات فالجو و بعد ساعات بعدات على سويسرا بكيلوميترات و غيث متكي حدا ياسمين هاز لبيسي و خدام فيه و ياسمين ناعسة حداه بدو بياس و كاتقلب بزاف و تعابير وجهها مكشرة شافها غيث و قرب حداها
غيث: (كايدوز يديه على وجهها) مالك ا حبيبة فيقي ياسمينة مالكي
ياسمين: (فاقت) فيا وجع اييي كرشي كاتضرني نوضني نجلس
نوضها جلسات و تعابير وجهها مازال مكشرة و كرشها كاتضرها
غيث: واش لوجع ديال لولادة ! ياسمين ماتديريهاش خلي حتى نوصلو
ياسمين: (زعفات) واش هادشي بخاطري... الى بغاو يخرجو دابا راه ماعندي ماندير ليك اوفففف
ناضت بقات غادة جاية و كاتوجع و غيث موراها كايبرد عليها و الوجع غادي و كايتزاد... عيطو على الطبيبة فحصاتها و لكن ماعندها ماتدير حيتاش الى غاتولد خاص المشيمة تتطرطق و هي باقة ماطرطقاتش... بقات ياسمين غير غادة جاية و كاتوجع و كاتغوت و غيث مخلوع ماعارف مايدير كايشوف مراتو كاتعذب قدامو و مافيديه مايدير.... فاتها شوية لوجع و جلسات كاتجمع النفس و كاترخيها مرعودة حتى حسات بالما هابط مع رجليها
ياسمين: غاااااايث ... لما هبط عيط على الطبيبة
غيث: (جا حداها) غاتولدي دابا !? صبري شوية مابقاش بزاف و نوصلو (مخرج عينيه مخلوع)
ياسمين: (شنقات عليه من تيشورت) شوف ا غيث هي وحدة من جوج يا غادي تمشي تجيب طبيبة يا غادي نقجاااااااك ااااااااااااه
رخاتو و زيرها لوجع و مشا غيث جاب الطبيبة بالخف و دخلات لقاتها كاتغوت بالحريق و الآلام و هي تحيد ليها السليب و تكاتها فوق لفراش
طبيبة: مدام ها الراس كانقيسو دفعي شوية و غادي تولدي.... جيبي ليا نتي لفوطات و جيبو لما دافي.... دفعي ا مدام دفعي
بدات ياسمين كاتدفع و كاتعرق و غيث شاد ليها فيديها و كايتعصر حتى هو معاها و الكبيبة كاتحاول عليها باش ماتشركش و ماتتغرزش

ياسمين: اااااااااااه كانمووووت
غيث: صبري ا حبيبة صبري
ياسمين: سكاااات ماتهضرش نتا السباب
غيث: مالي اش درت ليك (عضاتو فيديه) ااااااه قصحتيني
ياسمين: مالي حملت بما ديال زمزم ااااااااه الله يا ربي (كاتدفع) 
طبيبة: دفعي بجهد هاهوا دابا غايخرج
دفعات ياسمين دفعة وحدة و هو يخرج لبيبي لبنت و خوات ليها الطبيبة فمها و هي تغوت و قطعات ليها الحبل السري و عطاتها للفرملية
طبيبة: بقا دابا الدري ا مدام دفعي
ياسمين: (شداتها السخفة) عييت صافي (تقلبو عينيها) فيا النعاس
طبيبة: ماتخليهاش تنعس راه غايموت لبيبي
غيث: (كايضربها فوجهها) حبيبة نوضي أنيس غايموت ياسمين فيقي (كايمخضها) وا فيقي راه غايموت
ياسمين: ها (حلات عينيها) غيث فيا لوجع
غيث: نوضي ا حبيبة دفعي أنيس غايموت
ياسمين: اش ! (تخلعات)
طبيبة: دفعي ا مدام شوية و غايخرج
ياسمين: (كاتدفع) عيييت ا غيث عيييت
غيث: هاكي عضيني غير ولديه راه غايموت
عطاها يديها و بدات كاتعض و كتتوجع و عمرات بالعرق كلها دفعات و هو يخرج لبيبي دارت ليه نفس العملية و عطاتو للممرضة و ياسمين عينيها مقلوبين و غيث فرحان كايبوس فيها
ياسمين: فيا النعاس
غيث: ميغسي حبيبة احلى كادو فالدنيا كانبغيك (باسها)
ياسمين: واخا هاكداك ماغاديش نسمح ليك (سخفانة) نو سيكس حتى تدوز شهراين
غيث: ههههه دابا نشوفو
بدات طبيبة كاتضغط ليها على كرشها باش تخرج المشيمة حتى خرجو و غرزاتها وجمعات ليها رجليها و نعسات بكترة العيا اما غيث فاش تطمأن على حالة ياسمين مشا عند توينز لقاهوم مدوشين و نقيين و ملبسينهوم حوايجهوم حيتاش الممرضات هزوهوم معاهوم و عطاوه لبنت هزها هي لولا و بقا كايشوف فيها و هي بيضة كيف لحليب و صغيورة و عينيها مسدودين و أذن ليها فودنيها و عطاوه الصبي حتى هو و أذن ليه فودنيه
غيث: شحال الساعة!
ممرضة: دابا 1 دياال ليل مسيو غيث
غيث: يعني محسوبين على 16 غشت هههههه نفس نهار لانيف ديال لواليدة (شم ريحتو) الله على ريحة شحال زوينة (باسو) هاكي... رضو ليهوم لبال
عطاه ليها و مشا لقمرة لقيادة و سول شحال بقا و لقاهوم قربو يوصلو بقات ليهوم غير شي نصف ساعة صافي.
بكترة العيا بقات ياسمين ناعسة و ماحساتش بيدين غيث مني هزوها و حطوها فطوموبيل حتى وصلو للفيلا و دخلو و طلع بيها نيشان لبيتو حيتاش ماتحتاجش تمشي لسبيطار و حطها نعسات و غطاها مزيان و مشا مع لمربيات لغرفة توينز كان موجدها من قبل سوربريز لياسمين و حط كل واحد ففراشو و بقاو معاهوم للممرضات مقابلينهوم اما الطبيبة فافحصاتهوم مزيان و لقاتهوم فكامل قوتهوم و مشات نعسات.... فاق شهاب فاش سمع بلي شي طوموبيل جات و عرفو بلي غيث و مشا عندو غير شافو تلاح على باه عنقو
غيث: ولدات ا لواليد ولدات التوينز
شهاب: مبروك (فرح) فين ولدات و ايمتا
غيث: (شاف فباه) فالطيارة ولدات طريق كولها و هي تاتوجع

شهاب: كيف هي بيخير
غيث:ناعسة كاترتاح... باز ليهوم و الله روحها كانت غادي تخرج
شهاب: اوا على سلامتها... فينهوم توينز!
غيث: فبيتهوم
شهاب: (غاديين للبيت) واقلة فكل فيلا درتي ليهوم بيت ديالهوم
غيث: ههههههه كيفاش عرفتي
شهاب: باينة... غير لفرحة هاديك (وصلو للبيت)
غيث: شرفتي ا با شهاب و وليتي جد (دخلو للبيت)
شهاب: هاد الهضرة قولها لماماك.... غاتقولك شرفتوني قبل وقتي... هادشي صغير بزاف
غيث: و مالك بغيتيهوم يكونو كبار راه غير لحيمة... بغيتي تهزهوم
شهاب: غايطيح ليا
غيث: عطيه يهزو (مع لممرضة) حنا طيحتينا فاش كنا صغار !
شهاب: راه داكشي قبل سنوات (هز أنيس) اش سميتيه
غيث: أنيس لبنت لي مازال مالقينا ليها حتى سمية
شهاب: (باسو) كبرتي ا غيث و ولدتي ولادك غير لبارح كنتي كاتنقز حدايا بليكوش و دابا ولادك دايرين ليكوش.... شعرهوم بجوج كحل خارجين فيك
غيث: تسنا حتا يحلو لعينين و نشوفو لون لعيون كيف داير واش الرمادي ولا لخضر
شهاب:(عطا أنيس للممرضة) اوا دابا غاتبقا هنا ولا غاترجع لسويسرا ولا لدبي ولا غاتمشي معانا
غيث: نديرو ليهوم بعدا السبوع هنا و من بعد نمشي لدبي
شهاب: راه عرس روجينا قرب
غيث: كيفاش حتى رجعات هي و زاين ! ياك قالو سي فيني
شهاب: اوا من بعد عرس ليث بقاو مني منك مني منك حتى تصالحو و دابا قررو يتزوجو
غيث: اوا فينما يديروه غانحضرو ليه
شهاب: قلتي داكشي لمراتك
غيث: لا و ماتقوليها والو مابغيتهاش تعرف
شهاب: تقدر تكعا عليك
غيث: و تكعا .... يالاه تقادت حياتي ماغاديش نعاود نرونها بهاداك الحمار
شهاب: لي بان ليك... لمهم تصبح على خير نتشاوفو فالصباح و مبروك البراهش
غيث: هههههه الله يبارك فيك

صبح الصباح و فاقت ياسمين و كاتحس بالآلام تحتها و علات عيونها الرمادية و لقات غيث مجبد حداها على جنب كايشوف فيها و كايجوز يديه بنعومة على وجهها
غيث: كاتحسي بشي حاجة
ياسمين: (بصوت ثقيل) شوية ديال الآلام فلتحت.... فينهوم التوينز ! بغيت نشوفهوم
غيث: واخا انا نجيبهوم ليك باش ترضعيهوم
ناض بالخف من حداها جاب ليها التوينز و الممرضات هازينهوم و عطاتها أنيس هو لول و راتها كيفاش تشدو و جبدات الثدي ديالها و بدا كايرضع
ياسمين: صغير بزاف.... زوين بزااف (كاتدوز يديها على وجهو) شعرو اسود بحالي
غيث: اشمن راه بحالي انا (نعس حداها)
ياسمين: حتى انا شعري اسود راه غير كنت كانصبغو بالمارون
غيث: لعيون لي غادي يحكمو الى كانو خضرين راه كايشبهو ليا كانو رماديين كايشبهو ليك
ياسمين: سير فحالك شكون سوق ليك نتا انا لي توجعت و هزيت فكرشي نتا اش درتي
غيث: انا لعبت طراكسيون على قبلهوم
ياسمين: شلا شنو (عوجات فمها) خليني انا و ولادي مامبقيناش باغيينك ياك أ أنيسو زين ديال ماماه
غيث: شوفي العضة ديالك يا لمسمومة شوفي لاطراس
ياسمين: تستاهل كتر كون غير عضيتك فالمعلم باش نيت تتربا شوية.... اجي قوليا اشمن جنسية اتكون عندهوم
غيث: الجنسية كاتكون تابعة لجنسية الطائرة و مكان الولادة هو لبلاصة فاش كايهبطو اول خطرة... الطيارة خاصة لي عندي و لكن ديال البرازيل الوغ جنسية برازيلية و مكان الولادة المغرب
ياسمين: همممم مزيان... عطيني لبنت... اجي مازال مافكرتي ليها فسمية
غيث: قلبت مالقيتش بزاف لقيت أناييس عجباتني
ياسمين: أناييس زوينة أنيس و أناييس
غيث: رضعيهوم و بدلي حوايجك لعائلة بغات تشوفك
ياسمين: شكون كاين !
غيث: لواليد و لواليدة و خويا و ختي و ماماك و باباك
ياسمين: فيا الجوع
غيث: ها لماكلة حدا راسك
ياسمين: (مع الممرضات) هاكو ديوها راه رضعات و خرجو
مشاو الممرضات و بقات ياسمين مع غيث و هي شاحبة شوية و شعرها مابقاش مصايب و تشعكك ليها
ياسمين: (قربات ليه) نعستي فليل
غيث: نو خفت تفيقي و تبغي شي حاجة
ياسمين: باينة فيك (باستو) كانبغيك ا برج خليفة
غيث: كتر منك ا بقرة هولاندا (باسها) 
ياسمين: (بهمس فودنيه) نو سيكس ل شهراين
غيث: ماكاتنسايش
ياسمين: نو بب (باستو) غير تسنا غادي ندوزها عليك... نوضني عافاك
ناض غيث بالخف و شد ليها فيديها عاونها حتى وقفات و داها لطواليط.

دخلات لطواليط و خرجاتو بزز منو و حيدات حوايجها بزز و لقاتهوم ملبسينها اولويز على حساب الدم و الحريق باقي تحت منها... جبدات اولويز من لبلاكار و لصقاتها فالسليب و بقات واقفة ماعندها ماتلبس
ياسمين: (لحنات صوتها) حبيبي... عطيني شي كسيوة عافاك
غيث: اينا كسوة !
ياسمين: اي كسوة بغيت نلبس على ذوقك
ناض غيث من فوق لفراش جبد ليها كسوة فالأحمر حد الركبة بصميطات من جيهة الكتاف مزيرة على الصدر و مرخوفة من الكرش حتال الركابي كسيوة صيفية باردة و زوينة فالمنظر.... عطاها الكسوة و حيدات السوتيام و لبساتها و طلقات شعرها و مشطاتو و غسلات وجهها و حكات سنانها و خرجات كاتمشا بشوية و هو ينوض عندها شدها عاونها حتا رجعات لبلاصتها و غطاها
غيث: انا نمشي نقوليهوم بلي نتي موجودة
ياسمين: واخا ماتعطلش عليا
مشا غيث و هزات هي لبلاطو حطاتو فوق رجليها و شربات عصير الليمون كامل دقة وحدة و كلات شوية من لكريب مع كافي كريم و هو يتحل لباب و حطات السينية فوق الكوافوز و هي تدخل جوري لابسة فراشة شيبية و طالقة شعرها و مقادة وجهها و لابسة صندالة طالون بالصماطي هازة أنيس فرحانة و الضحكة على وجهها و هي تتبعها سعيدة لابسة قفطان فالبلون كاسي خفيف و زوين و شيك و طالقة شعرها و دايرة مكياج خفيف و هازة أناييس و كاتزغرت و تصلي على النبي و هو يتبعهوم شهاب لابس سروال باج مع قميجة شيبية لاصقة عليه و باين حجم عضلاتو و باقة هيبتو هي هي و شعرو الأبيض الممزوج مع الأسود مازادو الا وقار و حكمة و وسامة و موراه توفيق لابس سروال اسود ديال توب و لفوق قميجة بيضة و باينة فوجهو الفرحة و هو يدخل ليث لابس تيشروت اسود مع سروال جينز عندو نفس فورمة و طولة غيث غير فالوجه ماكايتشابهوش بتاتا و لكن وسيم و هي تبعو قمر لابسة فراشة بحال جوري فالغوز بارد و واسعة من كرشها حيتاش حاملة فشهرها الخامس و طالقة شعرها البني و حاطة يديها مور ضهرها و لابسة صباط اسود بلا.... جاو كاملين سلمو على النفيسة و جلسو و غيث جا جلس حدا ياسمين و كايتبادلو أطراف الحديث
جوري: مزيان مني تولدو فبحال نهار لانيف ديالي 😍 نبقاو نديروه فنهار واحد كل عام
ياسمين: ماكنتش كاع معولة غانولد كون ماجابو الممرضات الحوايج كون بقاو عريانين مساكن
سعيدة: اش سميتو لبنت !
ياسمين: سماها غيث أناييس
قمر: كيف جاتك لولادة واش صعيبة 😰
ياسمين: حاملة!
قمر: اه ياختي و مخلوعة بلا قياس خفت نتوجع و نموت
ليث: يا ربي هدي هاد المرا آلاف العيالات كايولدو يوميا و عادي جات تال عندك نتي و وحلات
قمر: ها جداتي ماتت فاش كانت كاتولد عمتي سامانثا و ماماك نتا نيت ماتت و هي كاتولدك ماشي بعيد نموت حتا انا
شهاب: ماتخافيش غادي نجيب مرا مزيانة باش تربي بنتك و تتهلا فليث
قمر: كيفاش 😠 ماحشمتوش شنو درتوني تحت التراب و بدا التخطيط من دابا بلا حشمة بلا حيا
شهاب: اوا نتي لي من نهار حملتي و نتي ففمك غير لموت
ليث: (حط يديه على كتف قمر) ماتخافيش ماغادي يوقع فيك والو غادي تولدي و تشوفي بنتك و غاتولدي ليا فرقة ديال لكورة
قمر: نولد غير هاد لبعلوكة و نعقد القرون
سعيدة: ماتخافيش ا بنتي كولشي غايكون مزيان هاهيا قدامك والدة فطيارة و جالسة الحمد لله صحة سلام.... اوا الرفيسة فين غاتكون عندكوم ولا عندنا
ياسمين: الله توحشتها بزااف 😍
سعيدة: النهار الثالت ديالك غاتاكليها حتى تشبعي
غيث: اطط ! شناهيا هاد رفيسة
ياسمين: هو التريد مسقي بالمرقة و بالدجاج البلدي غاتعجبك ا غيث كاتجي بنينة خصوصا الى فيها الحلبة و المساخن
غيث: مافهمت والو
ياسمين: نتا دابا مغربي ! اويلي على سلعة الشينوا 😒
غيث: وا شرحي ليا بلا فهامات انا ماكابرش هنا باش نعرف هاد لفريسة ولا مانعرف اش سميتها
ياسمين: سميتها الرفيسة ماشي لفريسة و هو المسمن ياك عرفتيه (حرك راسو بالإيجاب) كايشدوه كايطعوه طراف صغار و كايديرو المرقة فيها الدجاج و التوابل و البصلة و شي حوايج وحداخرين و كايسقيو بيها داك المسمن المقطع فهمتي دابا !
غيث: شوية
ليث: هههههههه نتوما كتر منا طوم و جيري خاصكوم غير علاياش تتشادو
جوري: (بهمس فودن شهاب) كايفكروني بينا فصغرنا هههههه غير مناقرين
شهاب: مازال انا وياك كنا زايدين فلادوز هههههه
سعيدة: اش قلتو دابا!
جوري: ا ... شوفي ياسمين اش بغات
توفيق: من الأحسن نديروها هنا لبنت يالاه والجة ماخاصهاش تتحرك بزاف.... اري لبنت شوية و نتي لصقتي عليها
سعيدة: خلي ليا حفيدتي ويلي باقي ماشبعت منها
توفيق: حفيدتك بوحدك! اري نهز لبنت شوية و نلعب معاها
سعيدة: هاك ضاروري تنكدها عليا
ليث: حتا كوبل ماسلم من النقير ههههههه

توفيق: اوا اش غاتدير اولدي هادو هوما العيالات
سعيدة: كاتضرك شي حاجة ابنتي !
ياسمين:بيخير هاد الساعة ا ماما الحمد لله
سعيدة: غاتستاقرو هنا !
ياسمين: (شافت فغيث) ماعرفتش
غيث:حتا يدوز عرس زاين و نشوفو ديك الساعة اش نديرو
سعيدة: الله يا بنيتي شهورة ماشفتك توحشتك
ياسمين: حتا انا و الله هاد بو راس مابغاش يجيبني
توفيق: من الأحسن ا بنتي تخوي هاد لبلاد فينما كان راجلك تكوني نتي و حنا الا بغيناك نجيو عندك
غيث: هادي هي الهضرة لمعقولة ا سي توفيق
ياسمين: الشركة رجعات كيف كانت ولا باقي
توفيق: شوية بشوية حتى نرجعو السمعة ديالنا لبركة فسي شهاب لي تدخل و عاوننا
شهاب: بلا جميل حنا عائلة دابا
ياسمين: ماعرفتش شكون هادا لي دارها بينا باقة لحد الآن حايرة
توفيق: (حدر راسو) خوي راسك من داكشي ا بنتي قابلي وليداتك و كبيرهوم و قابلي راجلك
ياسمين: لا ا بابا انا فام دافيغ الشركات و الوراق و لبيروات هوما حياتي مايمكنش تقوليا حتى ولف داكشي عاد نحبس و نقابل لولاد (شافت فغيث) غيث مادرتش معاك هادشي
غيث: غادي تخدمي معايا غير تهناي بلاصتك نتي ماشي ديال الدار
جات الخادمة دقات حتى عطاوها الإذن و حلات لباب
خادمة: مدام الغدا تحط فالسفرة
جوري: واخا ميغسي.... نهبطو نتغداو واقلة.... ياسمين حبيبة تقدري تهبطي تتغداي ولا نقوليهوم يطلعو ليك
غيث: قولي ليهوم يطلعو لينا بجوج غانبقا معاها لاتحتاج شي حاجة
جوري: لي بان ليك ا حبيبي
ناضو كاملين هبطو و خلاو غيث و ياسمين فالشومبر و توينز رضوهوم لشومبر ديالهوم و بعض دقائق طلعو ليهوم بلاطوات فيهوم الماكلة كل حاجة منها شوية و اشياء كاتحل النفس على لماكلة... جلسو كاياكلو بجوج و كايضحكو حتى تغداو و حطو لبلاطو فوق الكوافوز و تجبدو و بقاو كايشوفو فبعضياتهوم
غيث: (كايجوز يديه على وجهها) مازال هاد الشعر ماغاديش يطوال توحشتو
ياسمين: مازال باقي واحد عام يالاه لاوصل ليا لكتف
غيث: حتى يتجمع التحت عندك و تولي تقدري تتمشاي و تشوفي اش غاندير فيك على حساب هاد جوج زغيبات لي خليتي
ياسمين: غادي تتسنا 40 يوم ا حبيبة ها ها ها
غيث: اهاااا و علاش لمك كاتقولي ليا نو سيكس شهراين و هي غير 40 يوم و نتي باغة تحرميني 60 يوم
ياسمين: باشي تتعلم تقوليا بقرة ماشي حشومة عليك تقولها ليا بقا فيا الحال
غيث: وينووو (باسها) كنت غير كانضحك معاك راكي عارفة الضحك ديالي
ياسمين: كاتجرح و تداوي 😒
غيث: بغيتيني نحبس الضحك راه نحبسو هانية عندي واخا نتي بزاف لي كانقشب معاها مي سي با كغاف بغيتينا نحبسوه راه نحبسوه
ياسمين: ماشي تاني نحسبوه مي ماتبقاش تحكر عليا فاش نتقلق جي حزرني
غيث: واخا ا لالة مايكون غير خاطرك
ياسمين: (بتحلوين) بب بصح غادي تخدمني معاك
غيث: وي بب ضاروري
ياسمين:اشمن بوسط غاتعطيني
غيث: سيكيرتي هههههههه
ياسمين: ها ها ها راه قلت ليك ح نتا حامض (عوجات فمها)
غيث: ههههه حامض مزوج بفيلة.... غاتكون حبيبتي هي نائبة رئيس مجلس الإدارة
ياسمين: 😳😳 من نيتك !
غيث: وي حبيبة بيان سييغ تستاهلي شفت خدمتك و كابابل تبارك الله و نتي اكتر وحدة كانتيق فيها الوغ سي تخي نوغمال
ياسمين: (عنقاتو) ميغسي حبيبي 😍😍
غيث: سي غيان ما في .... عينيك كايتلسقو فيك النعاس
ياسمين: شوية
غيث: اجي نعسي فوق صدري
حطات راسها فوق صدرو و داتها عينها دغيا و هو بقا كايدوز يديه على راسها وصولا الى ضهرها حتى داتو عينو و نعس

دازت يوماين بسرعة و ياسمين كاتقدر تتحرك شوية و غيث مقابلها غير هي و نهار كولو جالس حداها و كايجيبو ليها التوينز كاترضعهوم و تلعب معاهوم و كايرجعوهوم.
فاقت ليوم كيف عادتها بين أحضان حبيبها و ناضت بشوية مشات لطواليط قضات حاجتها و غسلات وجهها و حكات سنانها و رجعات تجبدات حداه لابسة شوميز دو نوي فالباج و تحت منو سليب فيه أولويز .... تجبدات عليه و بدات كاتلعب ليه فوجهو باش تفيقو و كاتفرق قبل على وجهو
ياسمين: غيوووووش وا فيق باراكة من النعاس
غيث: خليني غير شوية 😪 
ياسمين: غيوش باراكة من النعاس راه 12 دابا غايكون بابا و ماما جاو و توينز باقي مارضعوش و ليوم الرفيسة ياك قلتي ليا بلي بغيتي تدوقها
غيث:(مغمض عينيه) راه مانعست تال 4 خليني مازال غير شوية
ياسمين: (طلعات حاجب و هبطات حاجب و بدلات نبرة صوتها) اش كاتدير تال ديك لوقت !
غيث: (حل عينيه) خدام اش غانكون كاندير... مالك تاني شاكة فيا !
ياسمين: (كاتلعب فصدرو) لا ماشي هاكداك غير حتال الربعة زعما راه بزاف
غيث: همممم الشك ا ياسمين ماعندي ماندير بيه الغيرة حاجة و الشك راه حاجة
ياسمين: وا صافي راه ماكانشكش فيك... الصباح هادا مابغيتش ندابزو
غيث: خليني ناعس و ماغاندابزوش (عطاها بالضهر)
ياسمين: (عنقاتو من لور و خشات راسها فعنقو) فيق باراكة من النعاس (باستو)
غيث: راه غان..... خليني ناعس ماتسخنينيش
ياسمين: ااااه و انا نفهم (كاتبوسو فعنقو) وليتي محروووم من الحلوة ههههه بقيتي فيا
غيث: (ضار و دارها تحت منو) علاش كاتقلبي هاد الصباح همم باغة تجعريني و تهربي
ياسمين: هيهيهيهي (كاتضحك بإنتصار)
غيث: ناري لمك غاناكلك (خشا راسو فعنقها) وا بنييييينة همم ولادك خارجين فيك
ياسمين: ههههههههه (كاتضحك و صوتها مسموع بجهد)
غيث:(شاف فيها) خلينا نوضو نصليو قابلناك حتى ميكنا على الصلاة... قادوسك باقي مهرس اللهم نتخشعو شوية و نقابلو الصلاة و لخدمة
ياسمين: القادوس غايبقا مهرس 40 يوم (وركات عليها) و نو سيكس شهراين
غيث: (ناض من فوقها) و الله يا مك غير تسناي حتى يتقاد القادوس و نفرعو انا دابا تشوفي (غمزها) لبسي شي حاجة راه غانرجع ليك و ن.... و نتي النص فصدرك باين
ياسمين: غير تسنا غانولي ندور عريانة و نتا ماتقدرش تقيسني هيهيهيهي (ناضت)
ناض غيث دخل لطواليط و هي بدلات حوايجها و لبسات بيجامة ديال الدار شورط حد الركبة مع تيشورت ديالها فالشيبي و مشطات شعرها و دارت مرطب شفاه و مشات عند التوينز رضعاتهوم بجوج و هبطات لقاتهوم جالسين سلمات عليهوم كاملين و مالقاتش ماماها و جوري
ياسمين: فينها ماما و مدام جوري
توفيق: ماماك فالكوزينة راكي عارفة الرفيسة جنها و جنونها و المدام راه معاها
ياسمين: ختي قمر اجي معايا عندهوم
قمر: (ناضت) الله يا ربي وليت كيف البرميل تقيلة
ياسمين: (شدات فيها) عادي هادشي غادي تولدي و ترجعي كيف كنتي
قمر: (كايتمشاو) ناري و الله الا مخلوعة من الولادة
ياسمين: خويا ليث ماغاديش يخليك بوحدك غايجيب ليك احسن الأطباء باش يولدوك .... عندك بنيتة ياك
قمر: اه بنيتة محمقاني قهراتني فالوحم.... كانضل ناكل التراب هادي بيني و بينك مابغيتش ليث يعرف
ياسمين: ههههه ماتخافيش بيني و بينك (دخلو للكوزينة) الله على ريحة هادشي باين بنين

يتبع