صورة مصغرة لـعذابي الجزء 13

عذابي الجزء 13

3adabi 
رواية عذابي لنهى مر

غيث: هاد لعيالات غايخليوك تولي كتر من طبيب
زاين: نوضو نوضو راه روجينا كاتشير ليا باش نقطعو لحلوة اوفف ايمتا غايسالي هاد الويل نمشيو لوطيل (ناض)
غيث: وا تكايس عليها ههههه
ناضو كاملين تجمعو على لكيك لي كان كبير بطبقات... قطعو لكيك و وكلو لعرسان بعضياتهوم و ياسمين واقفة و ساهية و غيث حداها شاد ليها فيدها... مشاو العرسان و طلعات ياسمين للبيت دخلات بدات كاتيحد فالقفطان و بالها مشطون حتى حسات بالنفس ديال غيث فعنقها و غمضات عينها و قلبها كايضرب.. باسها فعنقها و حسات بديك لبوسة العافية شاعلة فيها حط يديه على كرشها و لاصقها معاه و قرب من ودنها و همس فودنها
غيث: حبيبة باقة باغة عرس! (كايدوز يديه عليها)
ياسمين: (مغمضة عينيها و صدرها كايطلع و يهبط متتبعة معاه لمساتو) وي باغاه
غيث: انا غادي نسافر شي يامات لدبي و نرجع (قبلة فودنها) و ندير لحبيبتي لعرس
ياسمين: (دايخة) بصح !
غيث: وي بغيت حبيبة ديالي تفرح حتى هي براسها... بقات غير 3 جوغ
ياسمين: لااش
غيث: باش تكمل 40 يوم دازت 37 جوغ من نهار ولدتي... نجي نلقاك واجدة ليا
ياسمين: ايمتا غاتمشي(شدات فيديه)
غيث: بعد غدا غانحاول مانتعطلش
ياسمين: (ضارت عندو) غانتوحشك
غيث: حتى انا (عض شفافو) ناري يا ياسمين سخنت ( كايسوط) غانغتاصبك يا لمسخوطة
ياسمين: (بعدات من حداه) سير تدوش انا غادي نبدل و ننعس
غيث: (باسها) قريب تخلصي كولشي
مشا غيث لدوش باش يدوش و ياسمين رجعات ليها حالتها و حيدات القفطان و لبسات شوميز دو نوي فوق دو بياس و حيدات لورقة و خباتها و مسحات الماكياج و دهنات وجهها و تخشات فالفراش كاتخمم و باين لهم فوجهها حتى خرج غيث من دوش لاوي عليه فوطة من لتحت و كايجبد حوايجو
ياسمين: غيث حبيبي مامخبي عليا والو!
غيث: (حبس التقلاب و هز راسو) لا علاش
ياسمين: غير سولتك و صافي
غيث: الا خبيت عليك شي حاجة غاتقلقي!
ياسمين: الا عرفتها من بلاصة وحداخرة غانتقلق منك
غيث: (تنهد) اوكي
جبد شورط مع بوكسر أبيض لبسهوم و طفا الضو بتيليكوموند و تخشا حداها عنقها من لور و خاشي راسو فعنقها حتى نعسو.
صبح الصباح و فاقت ياسمين هي لولا... دخلات لدوش قضات حاجتها و غسلات سنانها و خرجات لبسات سروال جينز لاصق عليها مع شوميز حمرة فيها كاروات بالأسود خلات وجهها سامبل بلا ميكاب و دارت كاسكيط و هزات ساك دارت فيه مسائيلها و صبديلة فرجليها و هبطات بلا ماتفطر تلاقات مع قمر جالسة كاتاكل فالفواكه
ياسمين: صباح لخير... الى فاق غيث قولي ليه ياسمين خرجات مشات عند واليديها تشوفهوم
قمر: دي معاك لي كارد
ياسمين: لا لا بلاش
مشات بسرعة لباركينك و بانت ليها تما مرسيديس هزات سوارتها بسرعة و ركبات و ديمارات و مشات بسرعة ماوقفات تال عند الحبس... خدات الإذن و دخلات باش تزور الشخص لي بغات...جلسات كاتسنا احر من الجمر و قلبها كايضرب كاتمنا يقولو ليها لا ماكاينش حتى كايبان ليها جاي لابس سروال جينز مع تيشروت كحل و لحية شوية كبرات ليه و وجهو فيه ضرابي باقيين جداد... جلس قدامها و قلبها ضارها و كاتشوف فيه شوفة حقد
ياسمين: اش درت ليك ماشي حشومة عليك تعذبني هاكداك ا سليم
سليم: عذبت راجلك ماشي نتي
ياسمين: عذبتيني انا وياه واش عارف لعذاب لي دزت فيه ا سليم خدمت فالبني و انا حاملة (بدات كاتبكي) تكرفست و تعذبت كانخبي لفلوس باش مني نولد نلقا باش نعاون ماكانشبعش فكرشي دازت عليا كحلة الشتا و البرد و انا خدامة (كاتبكي و كاتضرب فصدرها) اخر واحد توقعتو يديرها هو نتا ا سليم زعما نتا هو الشخص لي كبرت معاه

سليم: و نتي عرفتي شناهيا بنت من صغري و انا كانبغيها لدرجة وليت كانحلم بيها يجي واحد يديها من قدامي (معصب) عرفتي شحال من مرة تشويت فقلبي فاش كانتخيلك معاه فالفراش ندمت علاش خليتك ليه ندمت كون دابا تزوجنا و راك ديالي و عايشين بيخير
ياسمين: حتى كون ماكنتيش وافقتي (كاتمسح دموعها) كان غايديني سوا بغيتي سوا لااا غيث كايبغيني فهمتي هادشي
سليم: (ضحكة سخرية) كايبغيك! ماعمرو ماغايبغيك كيفما بغيتك انا ماعامرو ماغادي يعرف عليك شي حوايج عارفهوم انا (كايخرج عينيه و كايتعصر قدامها)
ياسمين: تصدمت فيك و الله ماضنيتش بلي تقدر تدير فيا هاكدا كانت تيقتي فيك ماعندها حدود و لكن دابا تبخرات تعذبت بسبابك دوزت خمس شهور فالعذاب بسبابك... كنت نتوقعها من اي واحد نتا لااا حيتاش نتا كنتي صاحبي ل أنتيم ديالي
سليم: (حدر راسو) ماتوقعتش بلي غادي تهربي فاش سيفطت ليك دوك لميساجات باش نخلعك و نتي هربتي بصح انا كنت معول غادي تشدي و تبقاي تما شي يامات و نجي نخرجك مي نتي هربتي و كرفستي راسك انا كنت باغي داك لحمار يتعدب
ياسمين: (هزات صبعها فوجهو) ماتقولش على راجلي حمار هاداك حسن منك و حسن من لي رباوك بسبابك كان بابا غايموت
سليم: كون غير مات ما هو و راجلك سبابي فهادشي لي انا فيه دابا..دخلوني للحبس و محرشسن عليا شي مشرمليين لداخل كل مرة ناكل دقة
ياسمين: غيث هو لي دخلك للحبس !
غيث: ماقالهاش ليك (ابتسامة سخرية) دخلني لهنا و عطاوني المؤبد و حتى العفو الملكي ماكاينش بااح يعني عمري كولو هنا
ياسمين: مزيان (نظرات كره) باش تتعلم تلعب مع لي كبر منك شنو كايصحابك غادي يسكت ليك مني مادفنكش عمدك الزهر و ماقتلكش حيتاش عارفني الا عرفت غادي نكعا و مزيان مني ماقتلكش باش نتواجه معاك حمار ندمت على كل لحظة دوزتها معاك (ناضت)
سليم: (رجل فوق رجل) سي راجلك المحترم عارفك بلي هنا!
ياسمين: ماشي شغلك (غاجة عاطياه بالضهر)
سليم: عنداك ماتوصليش ليه سلامي (كايضحك)
خرجات ياسمين من عند سليم محطمة اكتر واحد كانت كاتيق فيه خانها و ضحك عليها كيف بغا... تصدمات صدمة خايبة شخص كبرات معاه دار فيها هادشي باش ينتاقم منها.
خرجات من تما مشات لكافي طلبات لفطور و بقات جالسة كاتشوف فيه بزز باش كلات شوية و ناضت نهار كاملو و هي غير سايقة بلا عقل و تيليفون عيا مايصوني و هي والو ماسمعاتوش... مشات حدا لبحر كاتشوف فالغروب و جالسة فوق الرملة حتى شافت خيال حداها دارت و لقاتو غيث طالعة ليه الكناوية و عاقد حجبانو و مربع يديه لابس سروال جينز و تيشورت زرق و صبديلة زرقة 
غيث: فين كنتي ! نهار كامل و انا كانقلب عليك! هم مامشيتيش عند واليديك كاتكدبي عليا
ياسمين: (بصوت خافت مليئ بالحزن) لاش خبيتي عليا
غيث: (جرها من كتفها و وقفها و باقي معصب) اس قلتي
ياسمين: لاش خبيتي عليا!
غيث: اش كاتخربقي! اش خبيت عليك! باغة تقلبي لهضرة
ياسمين:(بصوت مرعود حابسة لبكية و حادرة راسها) سليم هو لي ورطني فداكشي ياك
غيث: (تصدم) شكون كدب...
ياسمين: (قاطعاتو و شافت فيه بعينين حمرين) واياك تكدب عليا فوجهي غيث جاوب بصراحة
غيث: (تنهد) اه هو
ياسمين: (كاتغوت و كاتبكي) لاش خبيتي عليا لااااش ماشي من حقي نعرف! ماشي حرام عليك ماباغينيش نعرف الذياب و الكلاب ضايرين بيا
غيث: ششش ياسمين (شادها) ماضاير بيك حد انا معاك
ياسمين: حشومة عليك كان خاصني نعرف منك (كاتبكي)
غيث: مابغيتش يوقع ليك هادشي و لي هربت فيه طحت فيه عارفك كان عزيز عليك و غايبقا فيك الحال و كنتي حاملة كون وقعات ليك شي حاجة نتي ولا توينز اش ندير انا بلا بيك
ياسمين: ماشي مبرر ا غيث ماشي مبرر مني مخبي عليا هادي يعلم الله اش مخبي عليا باقي (طاحت فالرملا على ركابيها كاتبكي بحرقة)

غيث: (تحنى عندها و مخلوع على لحالة لي وصلات ليها) شششش حبيبة مايستاهلش انك تبكي عليه
ياسمين:(شافت فيه بغضب) شنو مخبي عليا تاني دوي اش مخبي عليا!
غيث: مامخبي عليك والو أقسم بالله (كايساوي معاها) يالاه نمشيو لدار و نهضرو براحتنا
ياسمين: ماغادا لحتى بلاصة (كاتغوت) خليني عليك نتا كدااااب بعد منيييي خلينيييي ماتشدش فيا (كاتهبر منو)
غيث: الله يهديك ا بنت الناس راه مابغيتش نصعر عليك و نصدقو قالبينها صباط
ياسمين: وا ق*د علياااا بعد منيييي كدااااب
غيث: (تعصب) غاتنوضي تهزي ولا أقسم بالله حتى ترجعي لدار عامرة دمايات
ياسمين: (كاتغوت) اش غاتدير a! غاتضربني هانا ضربني ضرااااااب
غيث:(هزها و بدا كايمخض فيها و باين فيه الغضب عروقو بانو و عينيه حمرين و عاض شفافو) ماتستافزينيش ا ياسمين راه غانضربك شي ضربة تصدقي غادية لصبيطار زيدي قدامي نتفاهمو فالدار و بليس انا مادرت حتى **وة باش تبداي تترطاي عليا هنايا كنتي كاتعرفي *امل و ماطلعش معاك راجل بغا يخورني و صدق مخورنا بجوج و راه دابا معشش فالحبس... بغيتي غير السبان راه كاع كانعرفو ليه زيدي لديلمك قبل مانهرس ليك كمارتك(دفعها قدامو) زيدي تحركي
قطعات لحس ياسمين و بدات كاتبكي فصمت و كاترجف و شفافها زراقو و خنونة هابطة و قلبها كايرجف بالخلعة ماعمرها شافت غيث هاكداك و ماعمرو غوت عليها ولا نهر فيها ولا خسر معاها لهضرة حتى لدابا... كأن شخص تهز و تحط بلاصتو وحداخر... ضربات طم و ركبات معاه فلوطو ديالو لي جا فيها و بأبيل وحدة دار باش يجيو لي كارد يهزو لوطو ديالها يرجعوها... ديمارا لوطو و كايشوف فيها بنص عين و كايسوط
غيث: هاكاوا على لمرا كادبة عليا قالت ليك غادة لدارهوم و هي ماعرفت فين كاتسلقط ليا و من بعد جاية تحاسبي معايا ايييه ا لالة تقادو لكتاف... علاش فنظرك انا ماقلتهاش ليك ا لكالاخ هم... ماقلتيش هاد سيد خاف عليا و انا حاملة و دايزة عليا كحلة زحلة مافكرتيش هاكدا حاجة وحدة لي طاحت ليك فبالك هي انا مخبي عليك شي *لوة شتي نتي بربي ماكاتيقي فيا و هاد لغولاصيون ديالنا ماغاتكمل حتى تصفيها ليا (كايسوط) بلاصة لعقل عندك لبعر
ياسمين: الصمت (مكمشة خايفة منو و كاتبكي فصمت)
غيث: مافهمتش علاش كاتبكي ...اش بغيتي شي * امل يمشي يت*وى الله ينعل طواسل بوه فهاد النهار تفوو... هادشي لي بغيتي تسمعي لخنز ديال لهضرة و بسباب شكون بسباب شماتة *واد ديال لخلا كون غير كان داير شي مزية فحياتو والو و تقول و باقة كاتبكي... كابر معاك و من بعد مشاركين لبزولة مربية عليه لكبدة نقطعو جد باباها لكلب و نهنيو كرورنا... كنت غادي نصفيها لديل مو (كايشوف فيها و نص عين فالطريق و كايهضر بعصبية) غير لواليد و باك الله يسمح ليهوم ماخلاونيش اما دابا كون راه مهني كري منو و عايش السعادة مع *بي ... باغي ندوز معاك هاد النهار حيتاش فليل غان*ود و لكن نتي فيك دودة غير تسناي حتى نجي و نبالي بيك و نحيدها ليك و الى ماتقاديتي ماكاين غير لعصا تهرسي نديك لسبيطار و نرجعك تاني يالاه و لي حل فمو غاياكل العصا ينعل بوها كاع الرجلة معاك كانبغي نكون متحضر و ندوي بالعقل و نساوي معاك حبيبة عمري *لاوي مي نتي ديال لعصا نجبد الصمطة و نضربك بالبزيم (وصلو) هبطي قبل مانجرك من زغيباتك
هبطات ياسمين شاداها لخلعة و قريب تبول فسروالها و كاتبكي و هو هبط جرها من يديها بعصبية و كايسوط عروق يديه خرجو ليه و برزو و جبهتو كاتقطر شوية بالعرق...دخل للفيلا و لقا شهاب و جوري و ليث و قمر و إيلينا و باولو و خوسيه جالسين كايهضرو و يضحكو حتى شافوهوم و جمعو الضحكة و شافو ياسمين كاتدمع و وجهها زرق اللون مخطوف منها و غيث جارها... ماسوق غيث لحد و بقا جارها حتى سمع صوت إلينا من موراه
إلينا: غيث طلق لبنت تجي عندي
غيث: جدة بيني و بين مراتي
إيلينا: غيث ماغاديش نعاود لهضرة جوج مرات (كاتقرب ليه) طلق لبنت قبل ماتدير فيها شي موصيبة
شهاب: غيث طلقها قبل مانوصلو لشي حاجة خايبة
ناضو ليه كاملين و ماخلاوهش يطلعها و هو بحال الا كتفوه بهضرتهوم و جا عندو ليث و حط يديه فوق كتفو
ليث: طلقها ا صاحبي شوف لبنت كيف دايرة راه مرتك هادي ماشي صاحبتك ولا شي وحدة من الزنقة... حشومة شوفها كيف زراقت (شد ياسمين جرها عندو) هاهيا معانا فاش تتكالما جي ديها
جمع النفس و رخاها و طلع بلا مايهضر و جات جوري و إيلينا و قمر عندها و ضوروها جلسوها فوق فوطوي و عطاوها لما تشرب و هي كاترعد و حاطة يدها على قلبها و الدموع هابطين بوحدهوم... بقاو كايسكتو فيها حتى تهدنات شوية و رجع فيها لون و لكن باقة شاداها لخلعة و خايفة تطلع عندو و يضربها دهشرها بالبيان حتى تعقد ليها لسان... عطاوها تاكل و غير نقبات شوية دارت ليهوم لخاطر... وقفات عليهوم خادمة جايبة خبار خلات قلب ياسمين يتهز من بلاصتو
خادمة:مادام مسيو غيث طلب يشوفك
شهاب: كيف كاين باقي معصب ولا !
خادمة: نو كان مكالمي مسيو شهاب (مشات)
شهاب: يالاه ا بنتي سيري عندو ماتخافيش ماغاديش يقيسك... الا بغا يضربك غوتي و انا نجي عندك
حركات ياسمين راسها بالإيجاب و ناضت كاتشطح بالخلعة و شداتها لبكية و طالعة فالدروج و ماكرهاتش ترجع عندهوم ولا تهرب احسن ليها من انها تواجه غيث بوجهو لجديد.

كاتمشا بشوية و كل خطوة كاتعطل فيها و لكن للأسف غاتوصل سوا بغات سوا كرهات...وصلات قدام لباب و حطات يديها على لبوانيي.. خدات نفس عميق و دخلات كاتمشا بشوية حتى فاتت لكولوار و لقاتو ناعس فوق لفراش لابس شورط أسود و لفوق معري مسرح رجل و طاوي رجل و داير يديه مور عنقو و كايتفرج فالتلفازة شاد قناة مهتمة باقتصاد الدول كايتصنط ليها
غيث: اجي لهنا
سمعات صوتو قفزات من بلاصتها و توجهات للفراش كاتمشا بشوية و بقات واقفة حدا لفراش كاتلعب بصبعانها و حادرة راسها و لبكية مجموعة فطرف عينها و قلبها كايترعد بالخلعة
غيث: جلسي (عينيه فالتلفازة)
جلسات بلا ماتزيد حرف و ماقادراش تشوف فيه مخلوعة منو بزايد.. تقاد فالجلسة ديالو و طفا تلفازة و كايشوف فيها عاقد حجبانو
غيث: صافي تحبسو الدموع ! خرجتيني على طوعي صافي بردتي ! سمعتي لخنز ديال لهضرة (مخنزر و كايعبر بيديه) لي بقا فيا هي ديك واش مخبي عليا شي حاجة وحداخرا !! من بعد هاد لحزاق كامل لي دوزنا كاتشكي فيا ! ياك ا ياسمين غاتيقي ف اي واحد الا انا راجلك بات ولادك السيد لي كاينعس حداك فليل السيد لي مايقضرش يغمض عينو قبل مايعرف بلي نتي بيخير و فأمان هم! السيد لي كايبغيك و يدير اي حاجة على قبلك مابغيتيش تتفهمي ليا بزاف هادشي و الله... باش نتفاهمو على هادشي و يتسد فخطرة انا ا لالة فاش لقيتك و ديتك معايا بديت كانقلب على شكون ورطك و مع لحبة كولشي ممكن و دغيا تجبد و لقيت بلي بصح وقعتي على دوك لوراق يعني التوقيع ماشي مزور ا لبغلة دمدومة... و دخلتو لحبس عاطينو المؤبد و مع شوية ديال تدخلات حصل تما عندك ماتقولي
ياسمين: الصممممممت
غيث: يالاه طرطري لاش ساكتة (تنهد) هزي راسك شوفي فيا ا ياسمين هزي راسك
هزاتو ببطء و بعينين مدمعين و شاف فيها و طلق تنهيدة مرعودة و قرب حداها
غيث: ماكانبغيش نخاصم عليك ولا نسبك و لكن نتي كاتجنيني انا كانفكر لمصلاحتك و نتي عقلك عوج راك باقة ماكاتعرفينيش خليك مع غيث الضريف تما لخايب خليه للخدمة و الصداع و المشاكيل (باسها و لكن ماتجاوباتش معاه) حبيبة (حط جبهتو على جبهتها) مقلقة مني هم مابغيتيش حتى تعطيني بوستي مقادة شوية و غادي نسافر مابغيتش نمشي و حنا مضاربين حبيبة ديالي سمعيني صوتك (باسها فخدها) غانتوحشك ماغاديش تتوحشيني !
هزات فيه عينيها بغضب و بعدات منو و ناضت
ياسمين: ماعمر بابا لي ولدني و كبرني خاصم عليا ولا غوت عليا باش تجي نتا تخاصم عليا.. اه بغيتي ليا مصلاحتي و لكن خبيتي عليا و ماصارحتينيش و كيفما خبيتي هادي غاتخبي حوايج وحداخرين ماغاديش ننسا هادشي ببوسة منك فهمتي ! باغي تضربني ضربني باغي تقتقلني قتلني و لكن ماتقللش من احترامي ولا ترفع عليا صوتك
غيث: (بعصبية) ياسمييييييين ماتندمينيش حيتاش حزرتك
ماسوقاتش ليه و هزات بيجامة و دخلات لدوش غسلات وجهها و بدلات حوايجها و خرجات طالعة ليها عويشة و تخشات فبلاصتها و هو متبعها فحركاتها و عاقد حجبانو باغي يطرطق و غير كايسوط... بقا كايشوف فيها مطولا و هي مغمضة عينيها و متضاهرة بلي ناعسة و ناض من حداها قبل مايتهور و مشا لبيت وحداخور نعس فيه

فاق مع الفجر ناض توضى و صلا الفجر و دخل عليها لبيت لقاها ناعسة كاتشخر مكسلة على كرشها و طاوية رجل مسرحة رجل و رجليها كايبانو عريانين منحوتين بيضين... قرب منها و قلبو كايضرب و تجبد حداها على جنبو و هاز راسو بيد و ليد الثانية كايدوزها على جسمها
غيث: غادي تحمقيني نتي كانبغي نتقلق منك و ندفع كبير كيف كاتديري و لكن ماكانقدرش لعبتي عليا و طيحتيني فالشبكة حتى وليت عما ماكاتبان ليا حتى وحدة من غيرك كولك فشكل لا فلعقل لا فالقلب لا فالجسم (كايدوز يديه بلطف على خدها) بففف ملكتيني و سحرتيني يا لبرهوشة و خليتيني مجرجر موراك كيف لحمار و لكن نستاهل انا لي رخيت لعب نهار لول و حتى نتي تستاهلي تفششي عليا و تتدللي واخا شويطينة و لكن ضريفة و لبراءة منك كاتقطر و برهوشة بحالك بحال ولادك برهوشة والدة لبراهش
ياسمين: (كاتحلم) غيث.. غيث... بعد..بعد مني
غيث: ياك ا لالة انا كانعبر ليك هنا و نتي مضاربة معايا فأحلامك اودي لي ضرباتو يدو ماتضرو و انا ضربت راسي و شحال هادي لعقتها... قطيطة دياالي (باسها) ناري لوالديك كنت ناوي نخرجك و نتساراو انا وياك و نشرب عصير خيزو و ليمون صدقت ما *اوي و خاري غير مخاري... نتي خاصني ندير ليك لميزاجور فالعقل اما الجسم تبارك الله كامل مكمول (حط يدو على مؤخرتها) لي يشوفك يقول هادي عندها شي صوت بحال كاع لعيالات و غير تهضري يسحاب ليه خارجة من افلام ديزني (كايطبع قبل فوجهها) حتى نجي و نبالي بيك (همس فودنيها) كانبغيك و كانتسطا عليك ا كبيدة ديالي غانجي ليك و غاتاكلي قتلة ديال لعصا الى خورتي فالهضرة تاني مانواعدكش هاد لمرة بلي ماغانقيصكش
باسها بوسة طويلة فشفافها و هي ناعسة مغيبة.. ناض من حدها و يديه على خدودها ماساخيش يبعد من حداها و قلبو كايقوليه بقا حداها عنقها و نعس حداها و لكن عقلو كايقوليه وقت الطيارة هادي و دفع كبير عليها و لكن ماعندو مايدير ولا متيم بيها و عاشقها لحد لجنون... بعد صراع مع قلبو لي مزير عليه خدا نفس عميق و بعد من حداها تقابل مع لماريو و جبد سروال رمادي و قميجة بيضة لبسهوم بسرعة و كوا لكمام جوج طويات و لبس ساعتو و مشط شعرو و دار ريحتو و لبس صباط كلاص... رجل وسيم و اي وحدة يسحرها من النظرة و شخصيتو قوية مع الناس و عندو كاريزما و ناجح فخدمتو شخص مثالي و اي وحدة كاتتمناه و لكن حتال لياسمين و كايفشل كاع داك الجبروت ديالو كاتهدو ليه كايبغي يضرها و يسلخها و لكن ماكايقضرش حدو يعلي صوتو و مازال بسرعة يحزرها.
هبط لتحت كاينقز الدروج لقا شهاب جالس كايتسناه جالس جلسة ملوك فوق فوطوي داير رجل فوق رجل و حاط يديه على جوانب الفوطوي و شابكهوم مع بعضياتهوم... توجه عندو غيث و هو يوقف تعانق هو وياه و شاف فيه
شهاب: حليتي مشكيلك مع مراتك!
غيث: مازال صعراتني ليوم كنت غانهرس ليها راسها
شهاب: ماربيتكومش على لعصا تدير لي تدير تحكم فراسك و صبر
غيث: وا لموشكيلة كاتدير لافوت و كانجي نحزرها و كاتطلع لجبل اودي هاد لاموغ ديال لزمر جاب ليا الذل و الله كانبغيها اه و لكن ماشي تركب فوق راسي
شهاب: داكشي خاصو يكون فالديبار... من جيبار تزير الصمطة ماشي حتى ولدتو
غيث: تسنا حتى نرجع ليها غانتسيف واخا مانقدرش غير كاتدمع كاتبقا فيا و كانحن فيها
شهاب: لي حن تمحن ا ولدي دارت لافوط عطيها اش تستاهل من غير لعصا
غيث: حتى نجي و دير ليا درس فهادشي و عنداك تخرج بلا كارد هاني وصيتك تلحق شي بار غانقطع ليها الرجلين
شهاب: علاش كاتشرب ?
غيث: كانت مرا مرا كاتضرب شي كويسات... خصوصا الى كانت معصبة رضو ليها لبال اطونسيون نلقاها تما غانسمح فكولشي و غانجي ليها
شهاب: صافي صافي ماخفتيش... يالاه طريق السلامة بلا مانعطلك كتر... فاش توصل عيط عليا
غيث: ضاروري يالاه نتشاوفو من بعد (مشا)

صبح الصباح و فاقت ياسمين كاتكسل حلات عيونها و تفكرات غيث دارت بسرعة باش تشوفو واش حداه و لكن مالقاتوش
ياسمين: اوفففف ياكما سافر (كاتغبن) يخخخ كون مادفعتش كبير كون سهرني تاني تفو عليك ا ياسمين (كاتضرب فوجهها) بقيتي كاتسنايه يحزرك حتى حشيتي الصبع صباحاتو الله يخ تفو
ناضت كاعية مشات لطواليط لقات الدم سالا منها و ضرباتها بتدويشة فاعلة تاركة و خرجات لابسة بينوار ابيض و توجهات للماريو حلاتو و لقات حوايجو باقيين كاينين مستفين القوامج بوحدهوم و السراول بوحدهوم تيشورتات بوحدهوم كولشي معزول و مقاد و عاد الساعات و الروايح كولشي متيول و مستف... هزات قاميجة شيبية ديالو لبستها فهق من دو بياس و نشفات شعرها و هزات تيليفون الأرضي عيطات على المربيات باش يجيبو ليها ولادها و يقولو لخادمات يجيبو ليها لفطور... بقات مجبدة كاتحس بالملل حتى سمعات الدقان
ياسمين: دخل
دخلو جوج مربيات مع التوينز هازينهوم و حطوهوم فوق فراشها و خرجو و دخلات الخادمة حطات ليها لفطور و خرجات
ياسمين: شفتو باباك مشا خلانا ماشي حشومة عليه هم (كاتبوسهوم) نعيطو عليه ولا بلاش قولو نعيطو عليه هم ! ها 40 دازت و مشا هو هاد باكوم منحوس كايحسب بالأيام و فالأخير مشا و خلاني و تقولب... شنو نمشيو نضبرو على بابا وحداخور... انا غانفطر و نرجع ناكلكم
خلاتهوم فوق الفراش و مشات لطبلة كاتاكل و عينها عليهوم حتى كملات و رجعات كاتلعب معاهوم و كاتهضر معاهوم
ياسمين: داك خضر لعينين ماكاينش نمشيو نحيحو فشي بواط ! ماغاديش يعيق بينا ياكو (حطات صبعها على فمها) ماغاديش تقولو ليه مامانا مشات تسهر ياك انا مامي الزوينة ماغاديش تفرشوني ياك الخوينزين ديالي... نربيوه شوية باش يتعلم يمشي و يخليني مقلقة منو غير يفيقني و يبوسني و يمشي ماطلبتش بزاف ياك ياك (سمعات الدقان) دخل
قمر: زين فاق و انا ناوية نفيقك ههههه
ياسمين: فقت و فطرت و كانلعب مع هاد لبعالك

قمر: (جلسات حداها) مالك ماهبطتيش
ياسمين: طايح عليا الضيم (تنهدات)
قمر: توحشتي غيث من دابا ههههه ماكانوش عندي صحابات مي كانضن بلي نتي غاتكوني صاحبتي
ياسمين: علاش حنا ماشي صحابات
قمر: (ضحيكة) وي حنا صحابات ههههه اوا قولي ليا غيث كيفاش كايتعامل معاك
ياسمين: صراحة كايتعامل معايا زوين ضريف معايا بزاف عاد هضرتو كاتخليني محلولة بلا مانهضرو على الشكل (سهات) زوين و كايحمق و بعد مرات كايجيب ليا ربي غير كانحلم حيتاش مدة و انا كانبغيه و هو لاا و فالأخير ولا ديالي حاجة ماكاتدخلش لعقل ههههه هو لي كانت ديما هضرتو على زمرد ولا ديالي داكشي علاش كنت كانشك فيه
قمر: و دابا باقة كاتشكي فيه!
ياسمين: ماشي شك مي فضول... عمرك خسرتي لهضرة مع ليث
قمر: نو جامي بغيتيه يهرس ليا وجهي (حاطة يدها على كرشها)
ياسمين: سبيتو لبارح و صعر عليا سمعني خل ودني و علاه انا حشمت زدت عطيتو هنا فالبيت و نعست و خليتو كاتنساه يحزرني و هو يخوي لبيت و هانتي فالصباح ماكانلقاهش
قمر: زعما نتي شويطينة مع راسك ههههه انا مانقدرش ندير هاكداك مع ليث كايعاملني مزيان و كايبغيني و تعدبنا باش تجمعنا تصوري فدار وحدة و ماكايقدرش ياخد راحتو معايا كانخافو نحصلو و عاد دراري لي كانو كايتبسلو عليا ناري شكان كايدير ليهوم كايبغي يقتلهوم و مع حتى هو زوين كانو لبنات كايضورو بيه و داكشي لي ماقدرتش نعطيه تقدر تعطيه ليه اي وحدة و لكن و تقول بقا مخلص ليا حتى تزوجنا
ياسمين: عندكوم ماتعاودو لولادكوم ههههه عاودي ليا شوية على غيث فصغرو (كاتدوز يديها على توينز)
قمر: ههههه اش نقولك اختي غيث كان مكالمي فصغرو و قريب من بابا و ذكي هو لول ديما فالمدرسة كان مسالم ماكايبغيش الصداعات و لكن لي جبدو كاياكل عزاه كان كايضرب حتى كايهرس لعضم ديال بنادم
ياسمين: و لبنات!
قمر: كان كايمشي مع لبنات من مراهقتو فداكشي كان كايطير مع الطيور و لكن كان كايستر و بابا عايق بيه غير مخليه و طالق ليه اللعب و فاش ولا كايعرف لداكشي كانت اول وحدة كاتقرا معاه واحد لمانكان برازيلية و كان كايجي يعاود لليث و انا كانسمع ههههه و لكن دابا باينة فيه كايبغيك هادشي قديم ماتديريش فبالك
ياسمين: يفكر يخوني و الله حتى نحيد ليه خصيته
قمر: و باش غاتقضي نتي 😂😂
ياسمين: نقضي بالشمع 😂😂😂

قمر: اش بان ليك نخرجو و ساريني هنا فالرباط
ياسمين: ايييه هي لولا غير انا وياك
قمر: و لي كارد ليث ماكايخلينيش نخرج بلا بيهوم
ياسمين: اوففف ماكانحملهومش واخا سيري بدلي و انا نتبعك
قمر: (باستها) يخليك ليلي 😘
خرجات قمر و عيطات ياسمين على لمربيات باش يديو ولادها بعد مارضعاتهوم... مشاو توينز مع لمربيات و ناضت ياسمين مشات للماريو حلاتو و جبدات سروال جينز سليم زرق طالع حتى لكرش و لبسات معاه تيشورت اسود معري من لكرش جاها خطير مع السرواال و جبدات سبرديلة سوداء و مشطات شعرها و قاداتو و تريحات و دارت نضاضرها فوق راسها و هزات صاكها فيه بورطابلها و خرجات من بيتها...مشات لبيت قمر دقات عليها و خرجات عندها باقة ببيجامتها
ياسمين: مازال مالبستيش!
قمر: ماغاديش نخرج معاك (مغبنة) غادي نمشي لعند طبيبة باش تقلب لبيبي
ياسمين: سي با كغاف حبيبة حتال غدا و نخرجو انا وياك لبيبي هو لول
باسها و هبطات ياسمين كاتعوج عاجبها راسها و خرجات برا و تبعوها ستة ديال لي كارد و ضارت عندهوم
ياسمين: غادي نخرج بوحدي ميغسي
كارد: سمحي لينا ا مدام مي ليزوردر (الأوامر) كاتقول بلي خاصنا نمشيو معاك فينما مشيتي
ياسمين: (طلعات حاجب و هبطات حاجب) شكون عطاكوم هاد لي زوغدغ (الأوامر)
كارد: مسيو شهاب و مسيو غيث
ياسمين: (بينها و بين راسها) هاد لراجل مشا و خلا عينيه هنا يخخخ تفوو دابا اش ندير يا ربي (سافت فيهوم) اوك مي باراكة غير جوج راه حد ماغادي يحاول يغتالني
مشات لباركينغ ركبات فلوطو ديال غيث لفيراري و لي كارد موراها فكاط كاط كحلة غير جوج منهوم كيفما طلبات و بقات كاتضور بدون وجهة و تالفة حتى لقات راسها ففيلا ديال واليديها... دخلات ورحبو بيها فرحانين بيها بقات معاهوم حتى تغدات و ماجبداتش ليهوم لموضوع ديال سليم و خلات لجو زوين.
طاح الظلام و توادعت معاهوم و خرجات لقات لي كارد كايتسناوها ركبات فلوطو و ديمارات و لحسن لحظ كانت الطريق عامرة و هي مكسيرية فلحظة طاحت ليها لفكرة ديال انها تهرب منهوم و زاجت فالسرعة و ولاو بيناتهوم سيارات و قفات كاتنسا فالضو الأحمر ايمتا يتحول لأخضر... غير تحول و كسيرات و ضارت مع الزناقي حتى غبرات عليهوم.... خافت يكونو دايرين شي لعيبة ديال تجسس فلوطو و بلاصتها فباركينك و هبطات كاتمشا على رجليها حتى لقات واحد ديسكو و دخلات ليه

دخلات و لقات الناس محيحين شي كايشطح شي مضور بيه لبنات و الضواوات بالألوان خدامين،مشات جلسات و تقابلات مع بار مان 
ياسمين:عطيني كاس بوربن(نوع من الشراب) 
بار مان:اوكي 
جاب لقرعة و لكاس و خوا ليها و بعد عليها لقرعة 
ياسمين:خلي لقرعة 
بار مان:راه قاصح عليك غاتسكري و ماكاين لي يرجعك 
ياسمين:غير خليني ماشي اول خطرة نشربو
شدات لكاس و نزلات عليه دقة وحدة واخا مذاقو خايب،خوات لكاس تاني و شرباتو و زادت الثالث و لكن باقي ماشدات فيها السكرة 
ياسمين:(هازة لكاس كاتشوف فيه) هادي باش تتعلم تمشي و تخليني مقلقة منك بصحتك(شربات لكاس)مايجلس حد هنا هاني جاية 
بار مان:واخا 
ناضت كاتلوا مشات لدانس فلور كاتشطح و تنقز ناشطة كأنها مامزوجاش و ماوالداش كاتصرف كيف كانت قبل ماتعرف غيث و رجعات الطيش ديالها.شافها واحد و ناض عندها و هي عاطياه بالضهر شدها من خصرها و جرها عندو و هي تضور طرشاتو 
ياسمين:ماتقيسنيش ا لحمار ماتقيسنيش 
شاب:ضربتيني يا ل****(شدها من شعرها)الله ينعل **** بوك(هز يدو بغا يضربها و هي كاتركل بين يديه) حتى قربات يدو لوجهها و هو يجي نفس الشاب لي عطاها الكادو فالسبوع شد ليه يديه و ضورو و نزل عليه بالضريب 
..:هاك لوالديك باش تتعلم تهز يديك على لبنات(كايعطيه بونية لوجه)شد الله ينعل طواسل اصلك 
جاو لي كارد ديول ديسكو و جرو الشاب الأشقر من على الشاب لي تبسل على ياسمين و فكوهم و بسرعة خرجو هاداك غارق فدماياتو و ياسمين حالة فمها تالفة حتى قرب منها الشاب الأشقر 
...: ياكما دار ليك شي حاجة! 
ياسمين:(فاقت من سهوتها)لا شكرا 
....: انا عصام و نتي(مد ليها يديه) 
ياسمين:انا ياسمين(سلمات عليه)فايتلي شفتك فشي بلاصة! 
عصام:ممكن هههه نعرض عليك لمشروب 
ياسمين:نو ميغسي اصلا شادة بلاصة 
عصام:(زرب عليها و سبقها لبلاصتها)اووه بوربن(كايقلب فالقرعة)كايعجبني 
ياسمين:(جلسات)عطيه كاس(مع بار مان) 
عصام:(جلس حداها)تانكيو 
ياسمين:هاد لمشروب تقدر تعتابرو شكر مني على لوقفة ديالك معايا 
عصام:مادرتش شي حاجة كبيرة (كايشرب)ممكن نتعارفو! 
ياسمين: نو ههه اصلا مزوجة 
عصام:(هز ليها يديها)مابانش ليا خاتم فيديك 
ياسمين:(هربات يديها)نسيتو فالدار 
عصام:كاع لبنات كايقولو هاكداك باش يتهربو من التعارف،ماتخافيش راه ماكانكولش لبنات زوينات و بليس ماكانضنش بلي بنت باقة صغيرة فحالك غاتكون مزوجة 
ياسمين:مزوجةو والدةو الى لقاك راجلي معايا دابا غادي يهرس ليك راسك(كاتشرب) 
عصام:وعلاش جيتي بوحدك!كاينة شي مرة مزوجة و والدة غاتجي لهنا بوحدها بلاصة مشبوهة كايبان ليك هنا شي واحد مزوج(ضار كايشوف فالناس)هنا غير لي باغي يتفلا ولا شي بنت باغة تضبر على شي فيكتيم تدوز معاه ليلة كاتبان ليك شي بنت دارهوم 
ياسمين: الصممممت(مالقات ماتقول و غير كاتشرب كاس مور كاس)

عصام: مالك سكتي !
ياسمين: (لعب عليها الشراب) نتا سوقك! جاي هنايا و كاتقول ليا هاد الهضرضة (سكرات) وا نوض فحالك (شاغت فوجهو مزيان) عرفتك نتا.. نتا لي جيتي باركتي ليا
عصام: ههههه عاد تفكرتيني ا لقطيطة (حط يدو على خدها)
ياسمين:(حيدات ليه يديه) بعمني انا راه مرت الراجل غايجي يخلط ليك المسارن مع القلب
عصام: غير نلعب شوية فمرتو و يجي يدير لي بغا 😉
ياسمين:اش كاتقصد (كاتضحك) هههههههههه وجهك كايضحك
عصام: (هاز تيلي) هاحنا ا لقطيطة غانشوفو شكون لي غايضحك... الو راه صافي درت داكشي لي قلتي ليا... هاني غانخرجها نتلاقاو عند لباب
خلص ديك لقرعة و هزها بين يديه كاتضحك و كاتكركر حتى وصلو لباب لقا طموبيل كحلة ميرسدس كاتسنا فيه، حلو ليه لباب و دخلها حطها و دخل هو لقا داك الدري لي ضرب جالس لور و لقدام كاين شاب شعرو أسود حروفو كحلين مقبول وجهو كايصوق
عصام: سمحي لي على الضربات لي عطيتك هاك رزقك (عطاه فلوس)
شاب: متأكدين ماتقدروش تخليو ليا هاد زوينة شوية
يامن: سير قبل مانتيري فيك
شاب: الله يعاونكوم (هبط)
يامن: (ديمارا) شحال حطيتي ليها من حبة
عصام: جوج حبات ياك ا لقطيطة
ياسمين: (كاتموت بالضحك) هههههه زوينة
عصام: بشاااخ غاتخليني شوية ن***
يامن:لااا لبنت مادارت والو موشكيلتي مع غيث
عصام: وا راه قيم** عليها ا صاحبي عتقنا شوية
يامن: عاود ل*رك ماشي سوقي انا، يالاه هبطها
عصام: علاش ماغاديش ندخلو من لباب لقدامي!
يامن: حيتاش ا لمكلخ الا شافوها كاتلوا و كاتضحك غايشكو و انا ماقاد على شي صداع كلمة جوج غانجبد السلاح نخويه ليه فراسو
عصام:(هزها) وا فورمة عندها و متيتزة.. غير راس واحد ا صاحبي
يامن: (غادي حداه) وا سي *بي راه دويت معاك زيد قدامي قبل مانفرعك
دخلو من باب من لور كايديهوم ديريكت لاسانسور و ياسمين كاتموت بالضحك و كاتفركل ماقادراش تهضر و دايخة حتى وصلو ل إطاج لي بغاو، دوز لكارطة و تحل لباب و دخلو لواحد سويت، حطوها فوق الفراش و بدات كاتكمع حتى داها النعاس

يامن: حل على ديك خيتي باش تحيد ليها حوايجها
عصام: انا نحيدهوم ليها ماشي موشكيل
يامن:(جبد السلاح) راه غانتيري فيك موشكيلتي مع غيث راييس ماشي مع مرتو
عصام: ياك غاتيري فصاحبك على قبل ق**** شفتي كون كنت انا بلاصتك لبنت لي كانبغي ماتت بسباب واحد ماكايسواش كون غتاصبت ليه مرتو قدام عينو ماشي خايف عليها
يامن: قلت ليك موشكيلتي ماشي معاها مع راجلها و دابا غات*** تمشي تحل لباب و نمشي نحلو راسي
زفر عصام بعصبية و مشا حل لباب لقا خادمة من لي خدامين ففيلا راييس واقفة عند لباب باقة شابة تكون عندها 30 سنة دخلات و بلا كلمة بلا جوج مشات كاتحيد لياسمين حوايجها حتى خلاتها عريانة و غطاتها و خرجات
يامن: حيد حوايجك و تخشا حداها
عصام: ها حنا تابعينك راه غايسالي هادشي غانخوي لمدينة ماغانبقاش انا هنا (كايحيد حوايجو)
يامن: وا طلقنا ا *بي راه غادي تفيق
عصام: هاهوا حيد حوايجو غير هنينا
تخشا حداها و بلا مايشوف جسدها
يامن: خشي راسك فعنقها
عصام: بالفرحات عليا
خشا راسو فعنقها و دوز يديه عليها من فوق لغطا حتى صور يامن د لي بغا
يامن: عطيني دابا ضهرك و عيط عليك لغطا
عصام: طرمتي ا صاحبي غاتبان
يامن: اش حسن تبان ولا نفرعها ليك بشي قرطاسة
عاصم: اووووففففففف
دار داكشي لي قال ليه و بانت طرمتو و هز رجليه حطها من فوق ياسمين و صور يامن تاني
يامن: صافي باراكة لبس حوايجك و زيد قدامي
ناض لبس حوايجو و خرجو بجوج و دخلات لخادمة لبساتها حوايجها و خرجات عندهوم و دخلو هزوها و خرجو من نفس لباب لي دخلو منو و ركبو فلوطو و ديماراو للفيلا ديال ال راييس.
وصلو بعد مسافة الطريق و بلاصاو بعيد شوية على لباب لخلفي و سبقاتهوم لخادمة كاتوريهوم الدريق و جوج من رجال يامن هازينها حتى دخلو للفيلا فالسكات و داوها لبيتها و حطوها فوق فراشها كأن شيئا لم يكن

دخلات شمس حارة لبيت ياسمين و برزطاتها ماخلاتهاش تنعس و لكن ماحدداتش واش من اشعة الشمس ماتقدرش تنعس ولا من صداع لي فراسها... حلات عينيها بثاقل و حكاتهوم مزيان و تكسلات و بدات كاتضور راسها و كاتشوف من بين رموشها... تهايء ليها بلي كاتشوف غيث قدامها و بدات كاتبتاسم مع خيالو وسيم كيف لعادة لمحات سروال بلو مارين مع قميجة بيضة خاشيها فالسروال مع صمطة كحلة كاتبان و لكن الخيال مابغاش يغبر و بقا فبلاصتو.. تقادات فالجلسة و حكات عينيها و حلاتهوم على وسعهوم و هو يبان ليها جالس حدا الشرجم داير رجل فوق رجل و مربع يديه، عاقد حجبانو كايشوف فيها... قلبها تهز من بلاصتو و نسات صداع راسها و بالفرحة ناضت عندو كاتجري عنقاتو و باقة لابسة لبسة لي خرجات بيها.. بقات مضورة يديها عليه و هبط رجليه باش يخلي ليها مساحة فين تتحرك و فرق رجليه و لكن مابدلهاش العناق و بالفرحة ماحساتش بلي مابادلاهاش العناق.. شافت فيه و جهها قريب من وجهو و حطات يديها على وجهو و كاتدوز يديها على لحيتو
ياسمين: توحشتك توحشتك بزااااف سمح ليا كنت داك النهار معصبة و خاصمت عليك داك لحيوان مايستاهلش اننا نتخاصمو على قبلو نتا كنتي خايف عليا و ماشي من حقي نخاصم عليك
قربات شفافها من شفافو باش تبوسو و ضور وجهو و هي ترجع وجهها مصدومة و عاد نتابهت لملامحو لغاضبة
ياسمين: حبي مالك (كاتسرح ليه) حجبانو)
غيث:(بصوت مجروح و مبحوح) فين كنتي لبارح !
ياسمين: كنت (تفكرات لبار) كنت ف... (متوترة) ف... هاداك سميتو.. ام نسيتها (كاتبلع فريقها)
غيث: انا نقولك كنتي فديسكو هربتي من لي كارد و مشيتي سكرتي حتى شبعتي و ريحتك عاطية بيه
ياسمين: سمح ليا و الله الا....
غيث:(ناض و قاطع هضرتها) فاش سكرتي حتى شبعتي اش طرا من بعد
ياسمين: رجعت... لا (كاتفكر) اح راسي (حطات يديها على راسها) ماعقلتش
غيث: انا نقولك امدام (نبرة غضب)
لاح عليها ضرف فيه تصاور و رسالة و هي جالسة فالأرض ماعارفة ماتقدم ولا توخر، هزات تصاور شافتهوم و هو يتخطف لونها و قلبها بدا كايضرب بسرعة و هي كاتشوف راسها عريانة مع راجل اخر فالفراش، جاتها البكية و الصدمة و راسها كايضرها و غيث غادي جاي باغي يطرطق و معصب
غيث: اش هادشي (بصراخ) اش هادشيييييي
ياسمين: (بصوت مخنوق) و الله ماعمرني خنتك اقسم بالله

غيث: قراي لورقة ا لالة قراي (كايغوت)
هزات لورقة و هي كاتفيبري و كاتبكي و حرقة فقلبها خافتو يضلمها و هي مادارت والو... قرات لورقة بعينيها و هي كاترعد و ماعارفة باش تبلات
غيث: قراي بجهد 😡
ياسمين: (كاتقرا و كاتبكي) سيفط ليك هادي ا خويا باش تعرف بلي مراتك كاتخونك، قبل ماتتزوج بيها كنت كانعرفها و كانت كاتبغيني (كاتنخصص) و مني تزوجات بيك قطعات علاقتها بيا حتى ولدات ورجعات (كاتبكي و كاتشوف فغيث) و الله ا غيث ما كاين هادشي
غيث: كمليييييي
ياسمين:شفت الخبر فالجورنال و راه جيت عندكوم كاع للفيلا باركت ليكوم و عطيتها كادو عربون على حسن نيتي و الا ماتيقتينيش غاتلقا عندها براسليات للوليدات و ليها هي و واحد دب و تما قالت ليا بلي توحشاتني و عطاتني نمرتها الجديدة و بقينا على تواصل حتال لبارح قالت ليا نتلاقاو نخرجو و تلاقيت معاها ف واحد ديسكو و قالت ليا نمشيو لشي اوطيل و درنا لي درنا و لكن ندمت بزاف و سيفط ليك هادشي باش تعرف معامن عايش (شافت فغيث) و الله ا غيث ماكاين هادشي هادا يالاه تلاقيت معاه لبارح و نهار جاب ليا لكادو قاليا بلي صديق من عائلتك اقسم بالله
غيث: (لاح لي كورميط) ها الزمر لي كنتي ملبسة لولادي فينها ديالك، فينهااااا
ياسمين: فالبواطة 😭😭
مشا مفقوس جبدها من لبواطة و لاحها
غيث: فينو داك الدب ولا لخرااااا
ياسمين: ماع... ماعرفتش.. يمكن تحت لفراش
هز غيث لفراش و هو معصب عروق يديه بانو و عروق وجهو كذلك و بان ليه الدب و جبدو و لاح لفراش كاينهج و كايورك على سنانو و حجبانو معقودين... بالاعصاب حيد لدب راسو و فصلو على لجسم و لاحو و رجع حداها جلس فوق الفراش مغدد كايشوف فيها
غيث: صافي لعبو فيك كيف بغاو a ! دوي ا لالة دوييييي واش قاصك! واش نعس معاااااااك 😡
ياسمين: ماعقلتش (كاتبكي بحرقة) و الله ماكانعرفو
غيث: لحسن حظك انني عارفك مزيان و عارف بلي هادشي كدوب و لكن ماكاينفيش انني تهنت فشرفي و لعبو بيك كيف بغاو
ياسمين: غايكونو دارو ليا شي حاجة (كاتبكي بهسيتيرية) و الله مادرت شي حاجة اقسم بالله
غيث: انا غانجبد هاد ال*امل لي دار هادشي و لكن ا ياسمين ماغاديش نسمح ليك شرفي تهنت فيه و ضحكو فيا الرجااااال
ياسمين: مادرت والو و الله 😭(جالسة عند رجليه)
غيث: درتي ا لالة درتي... كاينة شي مرا مزوجة كاتمشي للبيرااان حتارمي راسك واش ماعندكش احترام لذاتك a !! مافهمتش هاد لعقل لي عندك... انا ماغاديش نضربك ولا نحط عليك يدي قراري تاخذتو يعجبك ولا مايعجبكش شغلك هاداك
ياسمين: سمح ليا و الله مانعاود باقي رجلي برجليك عافاك (كاترخبو و هي جالسة عند رجليه)
غيث:(شدها من كتافها و جلسها حداه) كايصحاب ليا مزوج بمرا فحضوري و راجل فغيابي و لكن فأول سفر ليا بلا بيك شوفي اش درتي! مشيتي لي بواط كاتسكري و تشطحي بحال الا باقة ديال راسك... انا ماغاديش نعاقبك حيتاش لعبو فيك الرجال و عراوك و خورو فيك غانعاقبك حيتاش مشيتي برجليك لداكشي كون هوما هزوك من الفيلا و الله ماندوي معاك و لكن نتي مشيتي برجليك، لحد الان انا باقي مكالمي و مبرد و مابغيتش نضربك حيتاش ماغاديش تخرجي حية من هنا و هاد الغضب لي جامعو غادي نخرجو فلي دار هادشي
ياسمين: الصمممممت (كاتنخصص)
غيث: عقابي ليك ا ياسمين هو انك غاتبقاي مرتي و فرقبتي و لكن ماغاديش تشوفيني ولا نشوفك غانخوي اي بلاصة فيها نتي حتى ننسا على الاقل هادشي طرا و طفا النار لي شعلتي فيا و ننسا الشمتة لي تشمتت
حلات عينيها على كبرهوم و نقزات عليه عنقاتو ضورات يديها عليه و ضورات رجليها على كرشو
ياسمين: ماتخلينيش ماتخلينيش مانقدرش 😭😭😭 كانبغيك و الله مانعاود
بادلها العناق و زير عليها و شمها كأنه اخر خطرة غايشم ريحتها و نار شاعلة فقلبو مابغاتش تطفا بالعناق ديالها و بعد تفكير مطول خدا هاد القرار و فضل انه يبعد عليها على انه يبقا حداها و يشوفها و يتفكر هادشي و يتخيلها بجانب راجل اخر... حيدها و ناض بعد من حداها و هي متبعاه بعينيها
غيث: بغيتي تبقاي هنا بقاي بغيتي ترجعي لسويسرا رجعي بغيتي تمشي لدبي سيري لمهم لبلاصة لي فيها نتي غانخويها انا و ولادك ديهوم معاك و قابليهوم نتي و نهار نبغي نشوفهوم غادي نجيبهوم عندي... نفضل ندير هاكدا على انني نبقا معاك فدار وحدة و نصدق قاتلك... ديري فبالك ا ياسمين انك اهنتيني فرجولتي و حاليا كرهتيني فيك غير حابس راسي باش مانطيرش عليك بشي ضربة (خرج)

بقات مصدومة و حالة فمها و الدموع غير هابطين و قلبها كايضرب بجهد و لبرودية طلعات معاها و ترفعات على لعالم...بلا هواها تبعاتو كاتجري حلات لباب و لقاتو باقي غادي فالكولوار و عنقاتو من لور و زيرات عليه و كاتشهق
ياسمين: ماتخلينيش كانبغيك و الله ماخنتك مابقيتش غانعاود عافاك 😭😭😭
غيث: الصمممممت (قلبو كايضرب بجهد و كايهضر فنفسو: ماتصعبيهاش عليا كتر ما هيا صعيبة)
ياسمين: عافاك ماتخلينيش نموت بلا بيك ماخنتكش و الله 😭😭 نتا ديالي بوحدي
حيد ليها يديها من على كرشو و جرها للبيت و سد لباب و عينيه باين فيهوم الغضب و لكن لمحات فيهوم شبح اشتياقو ليها
غيث: (مغدد) راه دويت معاك ا مينة ماغانبقاش نعاود لهضرة و مابغيتش مالين الدار يعرفو لموشكيل لي بيناتنا فضيحتك تبقا مستورة و الى عقت بيك خرجتي لهضرة ماغاديش نحن فيك و راه قلت ليك انا عارفك ماخنتينيش و لكن تشمت ا ياسمين تشمت (بصراخ) كايصحاب ليا مخلي مورايا مرا و نص مي لقيت راسي مع برهوشة باقة باغة تسكر و تحيح بحال شماكرية و هادشي علاش غانعاقبك (كاينهج) غانعاقبك حيتاش مشيتي لديسكو و هربتي من لي كارد (غادي جاي قدامها و كايعبر بيديه و هي مكمشة فوق الفراش كاتنخصص فصمت) و زدتي كاتهضري مع الرجال (مشا كايقلب فالتصاور حتى لقا وحدة فيها جالسة هي و عصام و شاد ليها فيديها) شوفي ا لالة هادشي قبل ماتسكري (لاحها عليها) هضرتي مع راجل تاني و خليتيه يشد ليك فيديك (جا قدامها وجهو احمر و عينيه خارجين و عروق يدو بارزين)شفتي غير تهضري مع راجل اخر بلا علم ديالي راه خياااااانة هاديك راه مابقيتيش ديال راسك ا بنادمة (كايغوت) راك مزوجة و والدة واش عمرك شفتيني مع شي مرا!!! جامي حيتاش انا عند كلمتي عطيت لعيالات بالتيساااع و نتي فيك دودة
ياسمين: ضربني قتلني غير ماتخلينيش عافاك راه نموت بلا بيك
غيث:اوووووووووووففففف (بصراخ) راه الا بقيت معاك دقيقة وحدة غادي نهرس ليك راسك ماكاينش شي راجل فالدنيا غايسمح لمرتو الى كانت دايرة هادشي مازال انا راه تعاطفت معاك نهار ننسا غادي نرجع عندك ا ياسمين
ياسمين: و ايمتا هادشي (كاتنخصص)
غيث: عام عاماين ربع سنين عشر سنين ماعرفتش نهار تطفا النار لي شعلتي فقلبي غادي نرجع عندك عذبتيني ا ياسمين (كايشوف فيها و يهضر) لي بداتو زمرد كملتيه نتي هاد لقلب عندي الى سكت نتي سبابو كنتي تاج فوق راسي و معول نجي ندير ليك عرس و لكن نتي ماتستاهليش (ياسمين مصدومة) كويتي قلبي مرة و تبعتك كيف لهبيل كانقلب عليك حتى لقيتك و كويتيني كوية اكتر من لولا بدرجات و اهنتي شرفي و ضحكتي فيا الناس و هادي ماغاديش ننساها بسهولة غاتبعيني هاد لمرة غاندي لولاد و نخليك
خرج و خلاها مصدومة و وجهها اصفر و الدموع نشفو بكترة البكا و قلبها كايخبط بحال الا خواو عليها سطل ديال لما بارد و الدم نشف فيها و حسات بلي لوقت وقف كاع هموم الدنيا طاحو عليا.
بقات هاكداك مصمرة بحال شي ميتة و النفس ماكاطلعها على شحال حتى سمعات الدقان و بعد شوية تحل لباب و دخلات قمر لابسة كسوة حمرة واسعة عليها حد الركبة جاتها زوينة و لكلور فتح ليها وجهها اكتر... شافت ياسمين فديك لحالة و مشات عندها مخلوعة

عيات قمر ماتدوي و ياسمين مصدومة عينيها خارجين حالة فمها و وجهها شاحب بحال شي شبح.. بدون سابق انذار ناضت و هي هاكداك خرجات و تبعاتها قمر كاتغوت حتى لقاها ليث
ليث: حبيبة مالك كاتغوتي!!
قمر: ياسمين ماعرفت مالها شوف فين غادة شدها
تبع ليث ياسمين و هو مكبر خطواتو باش يلحق عليها دغيا و اخيرا لحق عليها و حط يديه على كتفها و ضورها و شافها مصدوم
ليث:مالك اش وقع !
ياسمين:(بصوت مبحوح) بغيت.. بغيت نمشي لدارنا
بلا مايهضر معاها شدها و داها لباركينك هضر مع شيفور و ركبها فلوطو و ديمارا شيفور لوطو و مشاو و خلاو ليث غارق فحيرتو و على وجهو نضرة تساؤل و كايتعجب شنو السبب لي غادي يخلي لوردة لمتفتحة ديال خوه تذبل و ترجع حالتها حالة ماتبغيها لعدوك.
بعد مسافة الطريق وصلات ياسمين لفيلا ديال عائلتها و دخلات و هي تشوف سطافيط موراها عامرة بلي كارد ديول غيث و دخلات للفيلا و هي خلى حالتها حلقها ناشف و الدم غبر منها فخطرة ولات صفرة.. صونات و حلات لخادمة و دخلات كاتجري لقات سعيدة جالسة فالصالون مع رئيسة الخدم كايهضرو و مشات عندها تحنات عند رجليها و جلسات كاتبكي
سعيدة: ياسمين 😨 مالك ا بنتي اش وقع 😨 حبيبة اش طرا قولي ليا مالك (مشات رئيسة الخدم)
ياسمين: 😭😭 خسرتو خسرتو ا ماما 😭😭😭😭
سعيدة: شكون هو راه خلعتيني عليك 😨 عافاك دوي ا ياسمين راه قلبي غادي تسكتيه ليا
ياسمين:(ناضت عنقاتها) بقاي معايا عافاك راه غادي نموت
سعيدة:(بادلاتها العناق) يموت عدوك لي مايبغيك مال وريدتي شكون رجعها فهاد لحالة (كاتدوز يديها عليها)
فلحظة حسات ياسمين برعشة و شداتها الدوخة و طاحت فالأرض بدون سابق إنذار كجثة هامدة... تهز سعيدة قلبها و تحنات على بنتها كاتغوت و كاتضرب ليها فوجهها و غلبوها دموعها و بدات كاتبكي و الخدم كايجريو تخلعو و شي كايعيط لطبيب شي كايعيط لتوفيق و وحدة جابت لما بدات كاترشو على وجه ياسمين و لكن بدون نتيجة و سعيدة كاتندب حدا الجسد ديال ياسمين لي طايح فالأرض باهت و بارد كأن لا حياة فيه
خادمة: (تحسسات النبض ديال ياسمين) ماتخافيش ا مدام راه باقة عايشة غايجي طبيب و يعتقها
هزات سعيدة راس ياسمين و حطاتو عند حجرها كاتبكي و كاتدوز يديها على وجه ياسمين الذابل و قلبها كايتشوا على بنتها الوحيدة و فلذة كبدها

#عند_غيث
من بعد مامشا و خلا ياسمين هبط لاكاف و قلبو كايحس بيه كايتقطع طروفة صغار و معصب لدرجة ماكاتصورش لدرجة انه هرس اي حاجة لقاها حداه و جلس كاينهج معصب و قاميجتو لصقات عليه بالعرق... دخل عليه باه لقاه جالس فالارض ملصق ضهرو مع لحيط و مسرح رجل طاوي رجل و حاط يدو فوق ركلتو مجروحة دايزة بالدم... شاف باه و قلب وجهو و جا حداه شهاب جلس داير رجل فوق رجل و كايشوف فيه
شهاب: اش طرا!
غيث: لا رد
شهاب: وا قوليا ا صاحبي اش وقع ! شنو السبب لي غادي يخليك فهاد لحالة!
غيث: وصيتك ولا لا
شهاب:(كايحك جبهتو) وصيتيني
غيث: و اش درتي نتا !
شهاب: ماكان عندي ماندير هي هربات ليهوم
غيث: (بعصبية) واش وصيتك ولا لا
شهاب: سي وصيتيني
غيث:(ناض كاينهج) ماعمرني ماقللت الإحترام ولا رفعت صوتي عليك و حتى دابا مغاديش نقلل الإحترام ولا نرفع صوتي غير هو انا عطيوني بالتيساع مني حاجة وحدة طلبتها و ماتنفذاتش مابقا عندي ماندير هنا
شهاب:(ناض و شدو) غيث ماتقولش هاكداك راه مك ماتقدرش تستحمل هاد الهضرة انا لي درت لافوط ماكانش خاصني نخليها كاع تخرج
غيث: لواليد بعد مني الله يخليك و ماتبقاش تقرب جيهتي درتي فوط كبيييير (كايصوني تيلي) الو وي... كيفاااش!! جا الطبيب ... و اش قال ! قلا (حبس السبة حيت تفكر بلي باه حداه) قابلوها تما و عطيوها تاكل بزز منها ولا غانجي نهرس ليها راسها.. عينيكوم عليها تمشي لشي قنت بلا مراقبتكم غادي تبعو لولين (قطع)
شهاب: (بجدية) غيث انا راه بااك ماشي صاحبك
غيث: (ضار شافيه) حيتاش نتا لواليد راه انا محتارمك و داير لي عليا و انسب حاجة هي تقلب عليا باقة حاجة وحدة نديرها و غادي نتوادع مع لواليدة و نخوي هاد لبلاد لي من نهار دخلتها وانا لور لور
لاح ليه هاد لكلمات و خرج خلا شهاب مشوكي ماعمرو ماتوقع يوصل معاه غيث لهادشي الشخص الأقرب ليه فولادو كاملين كايحملو المسؤولية ديال داكشي لطرا لياسمين حيتاش وصاه و مادارش بالوصية.
طلع غيث لبيتو و سد عليه جمع التصاور و الرسالة حطهوم فوق الفراش و هو يبانو ليه لي كورميط و بدا كايزير على سنانو مغدد هزهوم بتلاتة و طرطقهوم و هو يبان ليه دبدوب مشا ليه و كايسب و يلعن وهزو فرقو على جوج و هو يلمح آلة فيه هزها و قلبها لقاها جهاز تجسس
غيث: شطون هاد ال*امل لي غادي يتجرأ يدير هادشي كايتجسس عليا ا *بي لي ماقتلتك مانتسماش غيث
قلبها مزيان مالقا فيها حتى حاجة باش توصلو لشخص لي دار هادشي... هز الرسالة و التصاور و مشا لغرفة المراقبة
غيث:*ودو كاملين حتى *امل مانشوفو هنا يالاه تحركوووو
خرجو كاملين و جلس غيث قدام مجموعة من الشاشات كايبينو اش طاري فالفيلا كولها... قلب على الشريط لي فيه احداث نهار السبوع و طلقو من لول حتى لخر كايشوف كاميرا بكاميرا حتى وصل للكاميرا ديال صالون و بقا كايدوز حتى وصل للوقت فاش وقفات ياسمين مع عصام و بدا كايسمع و هو كايتغدد و زاد تأكد بلي كولشي كدوب و بلي باغيين يورطو ياسمين... بقا كايعاود التسجيل و يعاودو حتى حفضو و نتاقل لليلة لي سكرات فيها ياسمين و بدا كايدوز كولشي طبيعي و عادي حتى وصل للكاميرا لي دايرينها من لباب الخلفي و دايرينها مخبعة ماشافتهاش الخادمة داكشي علاش دخلاتها من تما.... شاف التسجيل و عقل على لخادمة و عيط على واحد من لي كارد ديولو و دخل عندو
غيث: هاد لخدامة ديوها لاكاف دابا
كارد: اوكي مسيو غيث

بعد تفكير طويييل ناض من على لكرسي ساخط و تشاش خارج منو غادي صاعر و هبط لاكاف لقاهوم شادين لخدامة مكتفينها فكرسي و ضايرين بيها لي كارد و هي كاتبكي مخلوعة لابسة صاية سوداء و قميجة بيضاء اللبس ديال لخدمة.. جابو ليه كرسي و جلس مقابل معاها داير رجل فوق رجل و حل يديه و حط ليه واحد من لي كارد سيكار و الثاني شعل ليه و جلس كايتكيف و كايشوف فالخادمة و كايطلعها و يهبطها
كارد: (بهمس فأذن غيث) حصلناها كاتجمع حوايجها باغة تمشي
غيث: مزيااان (كايبخ عليها) اش سميتك
خادمة: سميتي 😭😭 جميلة
غيث: تعداو عليك مني عطاوك هاد سمية لا جمال لا بعر خرية مطلية تفو 
جميلة: (كاتبكي) اش بغيتي مني ا سي غيث انا مادرت والو
غيث: من ايمتا و نتي خدامة هنا!!
جميلة: شي عام 😭😭
غيث:(عطاه واحد من لي كارد ملف) هممم قلتي عام ياك ( كايقلب الصفحات) ماشي من شهراين باش خدمتي!
جميلة: هااا !!! 😰
غيث: عطيني لقاط
مد ليه واحد من لي كارد لقاط و هو كايتكيف و كايبرد سمو فالسيكار و هو يشد ليها يديها و بدات كاتغوت و تفركل و حط ليها لقاط على صبعها و زير عليه حتى بدات كاتغوت
غيث: (ببرودة) غادي تكدبي باقي !
جميلة: و الله مانكدب اهئئئ اههههئئئئئئ اههههئئئئيييئئئئ 😭😭 عافاك طلق منييي عافااااااك
غيث: (طلق منها) فكل كدبة غادي يتهرس صبع الى باغة صبعانك قولي الصراحة... منين كاتعرفي هادا (وراها صورتو)
جميلة: كنت خدامة عندو 😭😭
غيث: مزياااان و كيفاش جيتي لهنا
جميلة: سي عصام قاليا نجي نخدم هنا و الى تبعت اوامر ديولو غادي يعطيني فلوس باش نكمل حياتي بيخير بلا مانخدم عند حد (كاتمسح الدموع)
غيث: مزياااان و شنو هوما هاد الأوامر
جميلة:(كاتضور فعينيها) والو غير نجي نخدم هنا مازال ماقال ليا والو
جميلة كانت دايرة فبالها بلي غيث ماعندو منين يسيق لخبار بلي هي لي عاوناتهوم حتى دخلو ياسمين لفيلا داكشي علاش كدبات باش تسلك راسها و لكن هي طاحت مع غيث لي غير من عينيها غايعرف واش كاتكدب ولا لا... بإشارة من راسو كتفوها لي كارد و شدو ليها صبعها و هي كاتغوت ربي لي خلقها و هرسو ليها صبعها و هي كاتركل فبلاصتها
غيث: (طفا السيكار فيدها) قلت ليك لكدوب لااا
جميلة: نقول الصراحة 😭😭 قاليا بلي صاحبو يامن باغي يتنتاقم
غيث: حبسي حبسي (خرج عينيه) شكوووون !
جميلة: يامن 😭😭 و الله ماكانكدب 
غيث: ولد ال*حبة طلع جرتيلة الى خليتو عايش يجي يدفل عليا... كملي ا لحمارة (كايغوت)
جميلة:(تخلعات) قاليا بلي بغا ينتاقم منك و مهمتي هي نمشي معاهوم نحيد لمادام ياسمين لحوايج و نلبسها و ندخلها للفيلا صافي
غيث: كيفاش تلبسيها و تحيدي ليها !
جميلة: انا لي عريتها (كاتقفقف) و انا لي لبستها
غيث: واش قاسوها ص دارو ليها شي حاجة (معصب كايهضر من بين سنانو)
جميلة: ماعرفتش انا غير حيدت ليها و خرجت... ماضنيتش واش قاصوها حيتاش فاش حيدت ليها لحوايج ضورو وجههوم حتى حيدت ليها و غطيتها و فاش رجعات لقيتها باقة نفس الطريقة
غيث: (رتاح نسبيا) علاش ماجيتيش علمتيني ماقلتيش بلي نقدر نغنيك فلوس مقابل هاد المعلومات
جميلة: كنت خايفة عافاك طلقني انا قلت ليك كولشي
غيث: (وقف كايشوف فيها بإحتقار و عينيه حمريين) لي يخوني مرة يخوني عشرة
خرج و هو كايسمع صوتها كاتغوت و كاتبكي حتى تحبس صوتها فخطرة و عرف بلي صافي صفاوها ليها

طلع غيث من لاكاف عاقد حجبانو و الدم باقي كايشرشر من يديه و باينة غير من وجهو معصب و وجهو حمر و عروقو بارزين منفوخين و راسو كايطبخ... خرج من لفيلا و موراه لي كارد ديولو و شهاب مراقبو من بعيد عارفو ناوي على يخزييت و مشا عند ليث لقاه جالس خدام ماحاضرش كاع معاهوم
شهاب: ليث دابا غادي تبع خوك سير شوف علاياش ناوي
ليث: علاش اش طاري
شهاب: روينة نايضة و نتا عاشي راسك هنا نوض سربي قبل مايمشي
ناض ليث مافاهم والو خرج من باب لفيلا لقا غيث ركب فكاط كاط و شفور سايق بيه و لي كارد تابعينو من لور ... مشا بالخف ركب فميرسديس و تبعو من لور و جاتو ابيل من باه و ربطها بلوطو
شهاب: تابعو!!!
ليث وي تابعو.. اش واقع عاود ليا
شهاب: شي حاجة مع مراتو مابغاش حد يعرفها لمهم انا وياه كبتناها و الى شافني غايصدق صاعر عليا و غانصدقو فشي طاب و شي ماطاب رد لبال من بعيد و اي حاجة طرات قولها ليا
ليث: او كاع هادشي طاري و انا مافخباريش... اطط راه شاد طريق لشي فيلات
شهاب: ماشي بعيد ناوي يقتل هاداك
ليث: اش وصلنا لشي قتيلة
شهاب: يالاه وصلاتني لخبار بلي دفنو شي خدامة قتلوها رجالو
ليث: (فرانا) راه حبس قدام واحد لفيلا صغيرة و هبط و لي كارد موراه... حبسوهوم لي كارد ديال لفيلا ... راه قتلوهوم
شهاب: شكون قتل شكون!
ليث: رجال غيث قتلو الرجاال لي فالفيلا راه دخلو انا غادي ندخل
شهاب: سيفط ليا لادريس هاني جاي
ليث: اوكي
بسرعة سيفط ليه لادريس و هبط من لوطو مشا جيهة لفيلا لقا رجال غيث جمعو الجثث و واقفين تما و ماقدروش يمنعوه و خلاوه يدخل
ليث: عطيوني سلاح
عطاه واحد من لي كارد سلاح و حطو فسروالو من لور و دخل كايطلل و كايشوف الجثث فينما مشا مشيعيين و ماخافش ولا قال نرجع حيتاش شهاب علمهوم السلاح من الصغر و لكن ماتعلموش يكون العنف و القتل هو حل لمشاكيلهوم و ماخاصهوم يستعملوه حتى توصل بيهوم لعضم... بقا تابع الصوت حتى مشا لجردة و لقا غيث هابط على عصام بالضرب و لبونية و يمان شادينو رجال غيث.
ماقدرش غيث يتحكم فأعصابو و غير بان ليه عصام طار عليه طاح عليه لبونية و الضريب و يمان ماجا فين يهرب حتى لقا لي كارد شدوه و كتفوه كايتسنا نوبتو حتى هو اما غيث فمبقى كايبان ليه والو من غير الإنتقام كحال كلشي فعينيه و ودنيه تصمكو و ولا بحال شي وحش غير كايضرب حتى فقد عصام الوعي و غارق فالدم و ناض صاعر كاينهج و كلشي ولا ضبابة و غادي جيهة يامن
غيث: حيدووو (بصراخ) هادا ديالي انا

غادي جيهة يامن بعيون مليئة بالغضب و شرارة الحقد باينة فعيونو جبهتو عامرة بالعرق اما القميجة فلصقات عليه و عروقو برزو و كاينهج و كايزير على سنانو ولا بحال ثور الى طلقوه كايدوز على الأخضر و اليابس... وقف كايشوف فيه بكراهية و وجه الكلام لرجالو
غيث: سيرو *ودو عليا مايبقا حد هنا يالااااه
امتاتلو للأوامر ديولو و مشاو خلاوه واقف تما و يامن جالس فالأرض شادين لي ليه يده بقنبة و ليث واقف من بعيد كايشوف.. ضار غيث حل لقنبة ليامن و هو يوقفو
غيث: انا ماشي شماتة باش مانخليكش تدافع على راسك الى غلبتيني ليك حريتك و لكن الى غلبتك غادي نعدبك بطرق ماتقدرش حتى تتخيلهوم
يامن: (ضحكة استهزاء) كيف جاك اللعب مع لكبار... كويتك كيفما كويتيني
غيث:(هزو من تيشورت ديالو) شفتي نتا هنا فاش علافك زيرو فاش بغيتي تضربني من خدمتي كبرتي فعيني و قلت هادا راجل و لكن فاش مشيتي لمراتي عرفتك بلي ماعمرك تقدر توصل ليا و الرجلة بزاف عليك نتا راجل (دفل عليه)
بسرعة مسح يامن الدفلة و جمع يديه و عطاها لكرش غيث.. رجع غيث بلور استوعب الضربة و زير على سنانو و عطا ليامن ضربة لفمو حتى تقصح فسنانو و خرج ليه الدم بخفة ضرب يامن غيث كرشو و عطا ضربة بالمرفق ديالو لضهر غيث و وقف كايضحك.. بسرعة غيث ضربو برجليه حتى طاح للأرض و نزل عليه كايبوني فيه و يامن كايقاوم و لكن غضب و كراهية غيث سيطرات غليه و خلاتو يتحول لشخص آخر ولا بحال شي وحش غير كايضرب
غيث:(بصراخ) قصتيهااااااااا !!! واش قربتي ليهاااااااا !!!!
يامن:(سخفان و وجهو عامر دم) باغي تعرف (ضحكة استهزاء) ضارك هادشي فراسك صراحة هي زوينة و عندها جسم متكامل
ليث سمع بلي هادشي حميمي و خاص بمرات غيث و نساحب قبل مايسمع شي حاجة لي يندم عليها و بقا غير غيث لي مغدد هاز القبضة ديالو فوجه يامن و كايحاول يسل منو لهضرة فهاد الوقت ناض عصام مقلبو وجهو كاع مشوه بالضربات ديال غيث و ضور وجهو شاف صاحبو مليوح فالأرض مجروح و ناض بزز منو مشا لطبلة هز منها موس و مشا جيهة غيث باش يعتق صاحبو من هاد لوحش لي كايفتارس فيه... غيث كان طاغي عليه الغضب ديالو و مابقا كايسمع حتى حاجة اخرى حتى حس بموس تغرز فضهرو بالحر ضار لقا عصام واقف شاد لموس بسرعة شد ليه راسو و عوجو ليه و طاح ميت تما و حيد لموس من ضهرو اما يامن فاستغل الفرصة و ناض ضرب غيث بالركبة للرأس و دوخو و تقلبات الآية ولا يامن كايضرب فغيث و غيث كايطاكي على راسو وماكايحسش بالضربة لي فضهرو حيتاش دمو سخون... جا شهاب لقا غيث طاح و فوق منو يامن كايضرب و مشا كايجري و لكن قبل مايوصل تشتت انتباه يامن بسماعو صوت خطوات جاية جيهتو و استغل غيث لفرصة و ناض كايضرب فيامن بأحر من جهدو حتى خلاه سخفان ناض من فوقو و القاميجة مابقاتش بيضة ولات حمرة بالدم و وجهو بيه ضربات و يديه مجروحة هز راسو لقا شهاب واقف كايشوف فيه
غيث: واش درتي معاها شي حاجة!
يامن شاف بلي نهايتو قربات و عرف بلي صافي تغلب و حرك راسو بالنفي كايأكد هضرة الخادمة عاد رتاح غيث و طفا جزء من النار لي شعلات فيه... جا حداه شهاب شاف عصام لي ميت راسو مهرس و كايشوف فولدو لي ولا عامر دمايات
شهاب: خليهوم يتكلفو بهادشي زيد لكلينيك داوي راسك
غيث ماجاوبش شهاب و داز من حداه بلا مبالاة و مشا عند لي كارد
غيث: لي ميت دفنوه و لوخر لي حي بغيتكوم تصلبوه حي و تعريوه و تخليوه فبيت مع لفيران و البخوش لي كاياكل اللحم

جا ليث و حط يديه على كتف غيث و شر لي كارد باش يمشيو من قدامو و يخليوه هو و خوه
ليث: نتا ماشي قتال ا غيث غير حيتاش معصب كاتقول هاكدا لعن الشيطان
غيث: لي يلعب معايا كاندمو على النهار لي تولد فيه هادو كون دارو ليك داكشي لي دارو ليا كون شربتي من دمهوم ا ليث (شاف فيه بعينين حمرين)
ليث: لي بان ليك ا خاي.. زيد معايا لكلينيك باش تخيط و نتا كولك دمايات
مشا غيث كايعرج حالتو حالة بالدم ركب مع خوه فلوطو و داه لكلينيك اما شهاب فعرف بلي ولا غير مرغوب فيه و رجع للفيلا باش يقول لجوري بلي ولدها مضروب بطريقة ماتخلعهاش.
مشا للفيلا لقاها جالسة مع التوينز كاتلعب معاهوم و احساس الأمومة رجعات حسات بيه من جديد و هي مع كائنين صغار كايتحركو و كايلعبو و كايضحكو غير مع ملائكتهم... دخل جلس حداها و هي هازة أنيس كاتبوسو و كاتدوز يديها عليها بلطف و حنان و كاتسنتشق ريحتو
شهاب: حبيبة بلا ماتخلعي اوكي! (كايدوز يديه على شعرها)
جوري: علاش اش كاين ?
شهاب: غيث تضرب و لكن ماشي شي حاجة خطيرة دغيا غادي تجمع
جوري: اويلي علاش 😨 اش طرا و كيفاش و فين كانو لي كارد و فين هو 😰
شهاب: والو غير دابز مع واحد خينا ماتديري فبالك والو نتي غير فاش يجي هضري معاه عادي راه كاعي اوكي حبيبة بلا ماتكتري معاه فالأسئلة
جوري: شي نهار غادي تسكتو ليا لقلب و الله مابقيتش فاهمة فيكوم شي حاجة كل مرة جايني واحد مضروب من شي بلاصة واش الا ماشفتوش الدم ماترتاحوش
شهاب: الله يهديك راه غيث اكتر واحد مسالم فينا و ماكايبغيش الصجاعات و المشاكيل و لكن لي كايقلب عليه راه كايلقاه كايحgروه كايقولو ماقاد على والو و لكن فاش كاينوش كاينوض دقة وحدة
جوري: فينو دابا!! و فين ياسمين مابانتش ليا هاد الصباح
شهاب: مخاصم معاه و مشات لدار واليديها
جوري: اويلي 😨 اش هادشي كايطرا فهاد العائلة انا مابقيت فاهمة والو تلفت (حطات أنيس فالكامة ديالو) ايمتا تخاصمو ياك غير الصباح جا ! و خلات ولادها و علاش تخاصمو
شهاب: مابغاش يقول شي حاجة شخصية لمهم شوية و غادي يكون هنا هو و ليث كيفما قلت ليك ماتكتريش معاه راه معصب
جوري: (تنهدات) حتى يجي بعدا و نشوفو هالحريرة.
#عند_ياسمين
فاقت من بعد الدوخة لي طيحاتها كومة و بدات كاتحل عيونها بشوية و كاتشوف غير ضبابة و شوية بشوية حتى بدات كاتوضح ليها الصورة لقات توفيق جالس حداها و سعيدة من الجهة الثانية و وجهها شاحب و عينيها منفوخين بالبكا هزات يديها بتثاقل و حسات بلي فيها شي حاجة ضورات وجهها و لقات بلي مركبين ليها السيروم
ياسمين:(بتثاقل) اش... اش... اش وقع
توفيق: ماكليتي والو من لبارح و زائد انهيار عصبي و طحتي لينا يا بنيتي مالك اش طرا حتى وليتي هاكدا ياك لبارح كنتي معانا بيخير اش تبدل
تفكرات ياسمين معاناتها و ألمها الشديد لي سببو ليها الطيش ديالها و قلبات وجهها بحزن و الدموع بداو كايهبطو بوحدهوم... قربات منها سعيدة و هزات ليها راسها و عنقاتها كاطبطب عليها و قلبها محروق على بنتها و كاتشوفها كاتدبل شوية بشوية و خايفة لاتطفا ليها شمعتها
ياسمين: (بصوت مخنوق) بغيت ولادي
توفيق: انا نقوليهوم يجيبوهوم ليك
ناض بسرعة هضر مع واحد من الرجال لي جاو مع ياسمين و عطاو الخبار لغيث و عطاهوم الموافقة و بسرعة جاو التوينز مع المربيات لي مقابلينهوم و دخلوهوم عندها عطاوهوم ليها رضعاتهوم و داوهوم لبيت على مايقادو ليهوم بيتهوم و واليديها مافاهمين والو و مابغاوش يضغطو عليها حيتاش باينة فيها مهمومة و حزينة و غير كاتبكي.
خيط غيث الجروح لي فيه و رجع للفيلا تلاقا مع مو و عطاها وقتها و ماكتراتش حتى هي من الأسئلة و خلاتو على راحتو و طلع لبيتو جمع حوايجو كاملين ماخلا حتى حاجة ديالو تما و هز لي فاليز ديولو و مشا بلا مايودع حد.

🌸🌸🌸نهاية الفصل الثاني🌸🌸🌸
يتبع