صورة مصغرة لـعذابي الجزء 18

عذابي الجزء 18

3adabi
رواية عذابي لنهى مر

ناضت ياسمين منفخة عاقدة لغوباشة مشات لفاليز حلاتها جبدات تيلي و جلسات فوق لفوطوي مربعة رجليها و دوزات لابيل لقمر بعد شوية و جاوبات
ياسمين: الو قمر
قمر: شكون معايا
ياسمين: هادي انا ياسمين
قمر: فينك ياختي جينا عندكوم لبارح مالقيناكومش فين مشيتو !
ياسمين: قمر شوفي بلا ماتخلعي راه درنا كسيدة
قمر: اويلي 😨 كسيدة ! ايمتا و كيفاش
ياسمين: ليلة راس العام حنا دابا فالكلينيك انا مقصحة شوية و غيث كلاها مزيان
قمر: اويلي 😨 مال غيث اش وقع ليه
ياسمين: (بأسف) حتى تجي و تعرفي
قمر: انا غانجي دابا اينا كلينيك
ياسمين: كلينيك ......
قمر: شوية و نكونو تما (قطعات)
تنهدات ياسمين تنهيدة عامرة حزن و شافت فيغث لقاتو كايشوف فالسقف كايخمم بغات تمشي عندو و لكن كبرياءها ماكايسمحش ليها .... سمعو دقان و تحل لباب دخلات الممرضة ديالهوم هازة معدات ديالها و مشات عند ياسمين
ممرضة: سيفطني عندك دكتور عز الدين الضربة تحلات ليك ماكانش خاصك تدوشي من دابا
ياسمين: غير خليها كاع ماهاماني (قلبات وجهها)
ممرضة: راه الا بقات هاكداك غادي يوليو مضاعفات اللهم من الأحسن تعالج
ستسلمات ياسمين و هي كاتسوط دورات وجهها و بدات كاتعقمها ليها و ياسمين كاتحرق و كاتكمش ملامحها و كاتألم حتى كملات ليها و دارت ليها فاصمة بيضة فوقها و مشات ، بقاو تاني بجوج فالبيت و واحد ماكايهضر مع واحد ، ملات من الجلوس و ناضت غادة جيهة لباب يالاه حطات يديها على لبواني و هي تسمع صوت غيث
غيث: (عاقد حجبانو) فين غادة! 
ياسمين: يضرب فيا شوية ديال لبرد تخنقت هنا
غيث: قولي يتنمضرو فيك فهاد لكلينيك ياك لابسة داكشي مزير عليك كاع لحمك مطراسي و باغة تخرجي!
ياسمين: خليني عليك ا غيث
غيث:(بالغوات) اقسم بالله و تعتبي داك لباب ياحتى نوريك لي ماعمرك شفتيه و نتقلب معاك 180 درجة
بقات واقفة ياسمين عاطياه بالضهر و مغددة و هو مخرج عينيه معصب مزير على سنانو و كايسوط مانقذ الموقف غير قمر لي جات كاتمشا بالزربة لابسة مونطو باج مع ليبة موس كحلة و بوط كحلة عالي مخلوعة و معاها ليث لابس سروال جينز و تيركو صوف اسود و جاكيط كحلة و صبرديلة كحلة و حتى هو ضاهر لخوف على وجهو، تصادفو مع ياسمين عند لباب و تلاحت قمر عنقات ياسمين لي تفاجأت و ماعرفت قمر منين تحطت عليها ... دخل ليث شاف خوه مجبد و مشا حداه
ليث: على سلامتك ا خويا اش وقع (عنقو)
غيث: اودي قلة الإنتباه خرجات عليا
ليث: ياكما عندك شي حاجة خايبة (جلس حداه)
غيث: تشللت أخويا مشاو ليا الرجلين
ليث: كيفااش !!? من نيتك داوي !
غيث: هادشي فيه لكدوب !
ليث: (ربع يديه) اش قالك الطبيب
غيث: تقاس ليا النخاع الشوكي و الراس حيتاش كليت فيه جوج مرات و هادشي اثر ليا على نصي التحتاني
ليث: كاين لعلاج ا غيث غادي نجيبو احسن الأطباء تال عندك و غادي تتعالج و غاتمشا تاني و غاترجع حسن من لول
جات قمر حدا غيث بعد الهضرة لي شداتها مع ياسمين
قمر: (عنقات غيث) الله على خويا اش طرا فيه (شافت فيه) غادي ترجع حسن من لول ا غيث (باستو فجبهتو)
ليث: ياسمين و نتي بيخير ياكما عندك شي ضربة خايبة!
ياسمين: انا بيخير الضرابي لي عندي خفاف ماشي شي حاجة
قمر: هاهوا لي كلا الضربة لقاصحة الله على خويا (شدات ليه فيديه)
غيث: (دوز يديه على شعرها) لي عطا الله عطاه ماتديريش فبالك، ياكما علمتو لواليدة !
ليث: اصلا هوما ليوم غايقلعو غدا غايكونو هنا يعني غايعرفو غايعرفو
قلب غيث وجهو و هو يسوط معصب حيتاش مابغاش واليديه يعرفو اش واقع

بقا ليث و قمر معاهوم حتى بدا كايطيح الظلام و اضطرو يمشيو... بقات ياسمين مع غيث ماكايهضروش هي فقنت و هو فقنت حتى جابو ليهوم لعشا جرات الطابلة الممرضة تال عند ياسمين و حطاتها قدامها و خرجات .... طلات على لماكلة و ضربتها ريحة اللحم و هي تخيب سيفتها و دفعات طابلة بإنزعاج ، ناضت بزز منها و حطات الطابلة حداه و رجعات لبلاصتها عايفة لماكلة تكمشات فواحد الفوطوي و غيث كايشوف فيها بنص عين ، بشوية عليه تقاد و هز لفورشيط و لموس كايقطع و ياكل فقط لأنو خاصو ياكل باش يرجع صحتو اما هو ماعندو منين يدوز ليه غير كايدفعو بزز... كلا شوية و دفع الطابلة طول راسو و طل على ياسمين لقاها نعسات و قلب عينيه مزعوج و بدا كايسوط.
صبح الصباح و ناضت ياسمين معنكشة دارها راسها و عنقها معنج حلات عويناتها لقات راسها نعسات جالسة و شوية ديال الشميسة داخلة للبيت مضوياه تكسلات و دوزات يديها على عنقها بحال الا كاتماسيه و ناضت ، تفوهات و حيدات لفوطة لقات شعرها نشف ، طلات على غيث بنص عين لقاتو ناعس و التعب باين على وجهو ، قلبات وجهها بغضب و مشات دوزات ريدو على حساب الضو و دخلات لطواليط غسلات وجهها بلا ماتقيس الجرحة و نشفاتو و حكات سنانها و خرجات من دوش لقاتو باقي ناعس دور وجهو لجهة الثانية و باين الإنزعاج على وجهو، شافت فاللحم و دورات وجهها بتقزز و وركات على الزر ، رجعات جلسات فبلاصتها هزات تيلي كاتسورفي فلانترنيت حتى سمعات الدقان و تحل لباب دخلات نفس الممرضة
ياسمين: صباح لخير عافاك جيبي لينا الفطور .... اش سميتك بعدا!
ممرضة: سميتي يسرى (مشات لطابلة جراتها) ماكليتو والو ?
ياسمين: ماكان عندي خاطر و راجلي كلا غير شوية ، بغيت الجْبْن مشهياه و شي عصير ديال لبالبلوموس بلا سكر و لباقي كيف ديما
يسرى: واخا ا مدام
خرجات الممرضة و رجعات ياسمين كاتسورفي فلانترنيت حتى جاتها أبيل
ياسمين: الو وي
سامي: لك وينك يا ياسمين!
ياسمين: سامي صافا
سامي: منيح منيح انت كيفك و وينك
ياسمين:انا كيف الزفت درت كسيدة
سامي: شووو 😨 حادث! وين و ايمتا !
ياسمين: ليلة السنة الجديدة
سامي: انتي منيحة ?
ياسمين: بيخير غيث لي كلا ضربة خايبة ، مزيان مني عيطتي بغيتك تتكلف بالخدمة كلها و الى محتاج لتوقيع جيب ليا لوراق للكلينيك .....
سامي: ماشي ياسمين كلشي بدو يكون مثل ما كان امهم انتي و جوزك تكونو مناح
ياسمين: شكرا
قطعات لابيل و حطات تيلي تنهدات و دورات وجهها شافت غيث باقي ناعس و رجعات قلبات وجهها ، دخلات يسرى جارة طالبة فيها لفطور و حطاتها لياسمين و وقفات
يسرى: واحد شوية غادي يجي دكتور عز الدين باش يشوف راجلك
ياسمين: واخا شكرا
خرجات يسرى و بقات ياسمين مقابلة مع الفطور و كاتشوف فيه بشهية كأنها ماعمرها كلات ، نزلات على لعصير دقة وحدة و الفرحة باينة على وجهها ، هزات الجبن بالمعلقة و بدات كاتاكل فيه و كاتبنن مغمضة عينها و عايشة مع لماكلة حتى عمرات كرشها و شبعات

رجعات بلور على لفوطوي و يديها على كرشها و ابتسامة رضى على وجهها و ضارت شافت فغيث لقاتو حال عينيه معمشين و كايشوف فيها، ناضت جرات الطبلة و حطاتها حداه باش ياكل و رجعات لبلاصتها ، ربعات رجليها و هزات تيلي تاني ، بقات مدة غاطسة فتيلي حتى سمعات غيث كايتحرك شافت فيه لقاتو مزنك و باغي ينوض و مشات عندو
ياسمين: مالك ! خاصاك شي حاجة!
غيث: احم بغيت ... نمشي لطواليط
ياسمين: ماتقدرش تنوض ... تسنا نعيط على الطبيب
بغات تمشي و شدها من يديها و ضارت عندو
غيث: ماغاتخرجيش هاكداك عيطي على لفرملية هي تجي و تعيط عليه و بدلي ديك لبيجامة
وركات على الزر و هي مغوبشة و كاتسوط ماحملاتوش يبقا يتحكم فيها بزايد ... بقات حداه حتى جات الممرضة
ياسمين: يسرى عيطي على الطبيب بغاه فشي حاجة
مشات الممرضة و ناضت ياسمين من حدا غيث و مشات لفاليز هزات بيجامة واسعة شوية فالقهوي و الباج رطبة و سخونة حتى هي ، دخلات لدوش و بسرعة بدلاتها و خرجات لقات عز الدين واقف عند رجلين غيث خاشي يده تحت ليزار كايدير شي حاجة ، ماسوقاتش و مشات لحدا لفاليز خشات لبيجامة و عز الدين متوتر و كايبلع ريقو و يديه مخشيين تحت ليزار كايخشي تيو فالجهاز التناسلي ديال غيث باش يقدر يبول براحتو ، انتباهو للعمل ديالو ماخلاهش يشوف فياسمين ولا حتى يطلع راسو خوفا من انه يغلط فشي حاجة و يصدق مقفرها مع غيث ، كمل خدمتو و تبت تيو مزيان و خرج يديه شاف فغيث
عز الدين: دابا تقدر تقضي حاجتك بلا ماتنوض فهاد لمدة ديال لعلاج هاكدا غادي تبقا ، واحد شوية غادي يجي واحد دكتور باش يشوف الضرابي لي فيك
اكتفى غيث بالصمت و هو كايدرس حركات عز الدين لي متوتر و كايحاول مايشوفش فياسمين و ريقو بصعوبة باش كايبلعو ، سمعو دقان مجهد فالباب من بعد تحل و دخلات جوري مخلوعة لابسة مونطو أسود مع ليبة موس سوداء و صباط طالون اسود و طالقة شعرها و كاتمشا بكل اناقة واخا مزربية خطواتها ، شافها غيث و هو يسوط عرف لخبار وصلاتهوم، جلسات حداه الخوف باين على وجهها ، شدات ليه فيديه و الدمعة حابساها
جوري: الله على وليدي الله
غيث: ماتخافيش ا لواليدة (دوز يديه على شعرها)
دخل شهاب لابس سروال جينز مع قميجة بيضة و لفوق جاكيط و فرجليه صبرديلة
شهاب: كيف بقيتي شوية !
غيث:(شاف فيها) مشلول كيف غادي نكون
جوري:(سدات فمها بصدمة) مشلول !! اويلي على تشللتي (بدات كاتبكي) الله على ولدي كاع هادشي مكتوب عليك كاع هاد العذاب
شهاب:(جا حداها كايدوز يديه على ضهرها) ششش غادي يرجع يتمشا واخا نعرف نجيب ليك الأطباء من لعالم كامل
عز الدين: سمح لي انا الطبيب لمكلف بيه ، ولدك نفسيتو مريضة و هادشي ماكايبشرش بالخير و هو عارف هادشي نصف العلاج هو النفسية المزيانة
شهاب:(كايحرك راسو) بزز منو غادي يتقاد علاش بخاطرو (شاف فيه) شنو باغي تبقا هاكدا ! و ولادك ! و مراتك (شاف فياسمين لي جالسة مقنتة)
عز الدين: (بصدمة) علاش عندهوم ولاد
شهاب: عندو جوج ، خاصهوم يجيو عندك لعل و عسى تتحرك فيك شي حاجة
جوري: علاش اولدي باغي تبقا هاكدا
غيث: ماحاسينش بيا ... حد ماحاس بيا ... مافاهمين والو غير خليوني
قلب وجهو لجيهة الثانية و شهاب بقا كايهضر عند راسو و هو مامسوقش ليه لي فراسو فراسو و نفسيتو مرضات و لي عطا الله عطاه

بقات جوري و شهاب عند راسو كايحاولو يقنعوه و هو والو لي فراسو فراسو ، جات قمر و معاها ليث حتى هوما عياو يطبلو ليه عند راسو و هو مامسوقش ، بعد مدة من الزمن مشاو فحالهوم بعدما اطمئنو عليه و وصاو ياسمين ترد ليه لبال ، هاكدا دازت عليهوم الأيام يوميا عائلتو كاتجي يعياو يقنعو فيه و هو غير ماكايزيد يتأزم أكثر و اكثر و كلمة جوج كايضور فياسمين و العلاقة بيناتهوم زادت بردات اكثر و لكن مع ذلك ماتخلاتش عليه و بقات معاه واخا كاتحس بالتعب و المورال غير هابط ليها ، عرفات عائلتها بلي طرا و جاو زاروهوم طمئنو عليه و مرة كايجيبو ليها التوينز كايلعبو معاهوم شوية و كايمشيو اما عز الدين فعينو مازال كاتهرب لياسمين مرة مرة و لكن ماعندو مايدير هي مزوجة و والدة.
ليوم ككل الأيام زارتهوم العائلة و طمئنو عليهوم لقاو بلي غيث بداو جروحو كايتجمعو و تحسن و لكن من ناحية الشلل باقي كما هو و ماعندوش نية باش يتحسن ، مشاو و خلاو معاهوم التوينز ، ياسمين لابسة سروال جينز مع مونطو اسود قصير تحت منو قميجة شيبية طالقة شعرها و بين يديها أنيس كايلعب لابس سروال اسود و مونطو فالباج سخون و صباط فرجليه كحل كيوت اما أناييس لابسة سيرفيط سخونة فالغوز ديال هيلو كيتي و فرجليها صبرديلة غوز كاتلعب بدمية كبيرة حدا غيث لي ناعس على ضهرو شادها لاطيح و عاطيها الخاطر ، تسمعو طرقات فالباب و تحل من بعد دخلات يسرى بنفس اللبسة ديالها بوجه بشوش
يسرى: مدام داكشي لي طلبتي راه وجد
ياسمين: اه واخا (ناضت) هاني جاية
خرجات يسرى و حطات ياسمين اللعاب ديال أنيس و شافت فغيث لقاتو كايشوف فيها
غيث: شنو هادشي لي وجد !
ياسمين:(بتوثر) غير شي ... شي وراق طلبتهوم ليها ، شوية و نرجع
كبرات لخطاوي حتى وصلات للباب و خرجات بزربة باش ماتخليش ليه الفرصة فين يسولها باقي على شيحاجة و مشات.
ضور غيث وجهو فحيرة و شاف فأناييس لي كاتلعب و كاتهضر مع الدمية ديالها، سها تاني و مشا فعالم تاني و رجعات ليه المعاناة ديالو ماقادرش يتمشى ماقادرش يتحرك ماقادرش يلعب مع ولادو كيفما كان حتى واجباتو الزوجية ماقادارش يديرهم واخا كاين العلاج الا انه العلاج على المدى الطويل و يقدر ينجح و يقدر لا و مابغاش يعطي لراسو امل زائف يعيش عليه ايام معدودة و من بعد داك الامل يتحول لرماد يدمرو .... كايشوف راسو عالة على مراتو و على ولادو و حتى على واليديه و محتاقر راسو مابقاش حمل راسو كايموت الف مرة فنهار و كايتعدب الف مرة فثانية كره كولشي و ظلامت الحياة فعينيه ولا كايتمنى الموت على العيشة لي عايش نهار كامل و هو مسطح على ظهرو ماكايشوف ماكايتشوف ماحاس بحتى حاجة من غير العذاب و القهرة. خداتو موجة افكارو التعذيب النفسي لي كايدير لراسو و ماحسش بأناييس لي هبطات و مشات كاتطل من الشرجم لي نساو مسدود ماخرجو من سهوتو غير صوتها لي سمعو بعيد عليه ، تلفت جيهتها و لقاها مخشية كاتطل نصها خارج من الشرجم و نصها داخل فالبيت خرج عينيه بالخلعة و بدا قلبو كايضرب
أناييس: بابي سوف 😄
غيث: أناييس دخلي ا بنتي اجي عند بابا
أناييس: سوف هنا 😄😄
غيث: اجي ا بنتي دخلي أناييس أجي عند بابا
أناييس عادما كاتزيد لشرجم و كاتشوف فالناس كايتحركو برا صغار كايحسابها لعاب و بغات تمشي عندهوم و غيث تالف ماعارف مايدير
غيث: (بصراخ) ياسميييييييييين ياسميييييييييين وا شي واااااااااااحد وا عباد الله عتقوهااااااا

بدا كايعتصر و مخلوع على بنتو كايغوت بأعلى صوت و حد ماسمعو جهل و بدا كايتحرك و كايتركل و لكن غير نصول فوقاني لي كايتحرك عقلو غايخرج من بلاصتو
غيث: ياسمييييييييييييييين يسرااااااااااااا وا شي وااحددددد عتقوهااااااااااا
كايشوف جيهة الباب و لكن حد مادايز خوا تما كأنها صحراء، ضار شاف فيها و لقاها مازال مخشية فالشرجم و كاتزيد تتدلى أكتر قلبو كايضرب كتر من بجهد شداتو البكية و هو كايشوف بنتو غاتضيع من بين يديه
غيث:أناييس اجي ا بنتي عافاك اجي عند بابا
أناييس:(ضارت شافت فيه) سوف بابي هنا وييين 😄
كاتزيد للقدام و هو قلبو كايزيد يتعصر عليه و يضرو بدا كايحاول يتحرك و لكن خانوه رجليه و بدا كايضرب يديه مع لفراش
غيث: ااااااااااااااااااااا أناييييييس
بحر داكشي لي كايحس بيه بدا كايدفع راسو و كايحرط لفوق و لتحت غير مجرور ، حيد السيروم و التيو لي دايرين ليه فالعضو ديالو سبق يديه بجوج لقاهوم للأرض و دفع راسو و رجليه غير مجرورين ، طاح فالأرض و تقصح مزيان و لكن هادشي ماوقفوش باش يعاون بنتو، بقا كايزحف و كايدفع يديه و غادي و المسافة كاتبان ليه بعيدة و لكن مني كايشوف بنتو معلقة تما كايزيد يدفع بكل جهدو و كايزيد فلافورص واخا جهدو خانو كاينهج و كايدفع ، وجهو حمر و الدموع معصورين فعينيه ، كايزيد يدفع حتى وصل للفوطوي ، بيديه باش طلع للفوطوي و نصو التحتاني ميت عليه ، بصعوبة طلع و طول يديه جرها من حوايجها و هي كاتفركل لاح بين يديه عنقها و هي كاتغوت باغة تنقز من الشرجم
أناييس: منيييييي 😭😭😭 (كاتدفعو) منيييييييي 😭😭😡😡😡
غيث:(كاينهج) ششششش كنتي غاتموتي (زاد زير عليها)
أناييس: عننععععععع 😡😡😡
غيث: الا طلقتك راه انا بحالك
أناييس: بابي 😭😭😭 افاك
غيث:(شاف فيها و مزير يديه عليها) ماكاين لا عافاك لا والو غادي طيحي ا بنتي و غاتموتي
أناييس: (جمعات تكبيعة) 😢😢😢
غيث: اللهم تبكي دابا نتي على نبكي انا من بعد
خشاها بين ذراعو و هي كاتبكي و كاتنخصص و وجهها الأبيض ولا حمر و عويناتها كايبرييو بالدموع و كايدوز يديه على ضهرها بشوية و كاينهج نصو فوق الفوطوي و النص الثاني مليوح فالأرض.
دخلات ياسمين كاتفرنس و الإشراقة على وجهها هازة ورقة فيديها ، شافت فأنيس لقاتو مكمش فبلاصتو مخلوع و وجهو عامر دموع و حمر مزنك كايتنخصص فصمت، مشات كاتجري عندو بلا ماتنتابه لغيث و هزاتو كاتسكت فيه و كاطبطب عليه، ضورات وجهها جيهة غيث لقاتو ماكاينش ففراشو و ناضت مخلوعة و هو يبان ليها مليوح فوق الفوطوي هاز أناييس، مشات جيهتو و هي مصدومة
ياسمين: اش وقع هنا 😨
غيث: (كاينهج) بنتك ... كانت غاتطيح ... غاتطيح من الشرجم و نضت عاونتها (رجع راسو لور)
ياسمين : اويلي 😨
حطات أنيس فوق الفوطوي ساكت كايمسح دموعو و هزات أناييس كاتلقب فيها و عنقاتها و جلسات بجانب غيث
ياسمين: كيفاش نضتي !
غيث: زحفت اوففففف عيييت ،(بصراخ) فين كنتي نتي بعدا ! خارجة و مخلية الشرجم محلول حماقيتي 😡😡😡 غير حشمت اما و الله حتى نصور ليك خمسة فوجهك (قلب وجهو)
ياسمين: غيث أنا حاملة
ضور وجهو بصدمة عندها و هي مبتاسمة ليه و نضرة دافئة فعينها
غيث:(بصدمة) كيفاش !
ياسمين:(حطات يديها على وجهو) انا حاملة ا غيث عندي شهر و سيمانة
غيث:حام...(كايبلع ريقو) حاملة !
ياسمين: اه حاملة ، خاصك تتعالج باش ترجع لينا
غيث:(قلب وجهو) عيشي حياتك ا ياسمين انا مانفعش ليك انا غير عالة عليك حتى واجباتي الزوجية ماكانديرهومش
ياسمين:(ضورات ليه وجهو) اش هادشي كاتقول ماعمرك ماكنتي عالة عليا بالعكس نتا حبيبي و راجلي (باستو فحنكو) و شنو هاد لواجبات لي ماكاتقدرش تدير هم ! اي حاجة بغيتها كنتي كاتديرها ليا قبل ماتمرض
غيث: مابقيتش قادر نمارس معاك ا ياسمين ... مابقيتش قادر ... من الاحسن تزوجي بداك الطبيب غاتكوني سعيدة معاه
ياسمين:(عينيها مغرغريين بالدموع) شششش سكت ا غيث ماعمر غير الجنس لي كان جامعني معاك .... لي جامعني معاك اكثر من هادشي و انا بغيتك نتا كيفما كنتي ، انا محتاجاك ولادك محتاجينك فهمتي ماشي من حقك تقول هاكدا نتا ماشي ديال راسك نتا ديالي و ديال ولادي فهمتي 
حرك غيث راسو بالإيجاب و عنقها و زير عليها ، فهم بلي ولادو محتاجيين ليه و عاد حاملة و مازال جاي الجديد و خاصو يكون موجود ليه باش يحميهوم و يدير واجبو مع ولادو و مراتو

مشات ياسمين عيطات على الطبيب و جاب رجال معاه باش يقضرو يهزو غيث يحطوه فوق للفراش، حطوه فوق فراشو و ياسمين راضة لبال لولادها و فنفس لوقت راضة لبال لغيث، خرجو و خلاوهوم بوحدهوم و جلسات حداه ، شد ليها فيديها و نظرة رضى على وجهو، لحيتو كبرات و غلاض شوية حيتاش غير النعاس لي عندو ماكايتحرك ماكايخدم، بتاسم ليها و بادلاتو الإبتسامة و حط يدو على كرشها
غيث: اخيرا تماركة لبيت
ياسمين: تماركة معطل 😄
غيث: لمهم تماركة (بتاسم) كولشي عندك مزيان ! شافتك طبيبة !
ياسمين: هي عندمن مشيت قبيلة، كنت درت التحاليل شي يوماين هادي و خرجات ليوم النتيجة شفتها و مشيت عند الطبيبة
غيث: ياكما خاصاك شي حاجة ! مشهية شي حاجة ياكما مريضة?
ياسمين: خاصاني حاجة وحدة (ابتسامة)
غيث: شنو خاصك!
ياسمين: خاصني غيث ديالي
قربات ليه بغات تبوسو و هي تشوفها أناييس و جات كاتجري كيف البطريق بدوك لكوش ديولها و عاقدة غوباشتها
أناييس: عننننننننن 😡😡
طلعات فوق الفراش معصبة و هي تقرب حداهوم و دفعات ياسمين لي ماعرفاتش باش تبلات
ياسمين: أناييس مالكي !
أناييس: ماتبوثيش بابي دالي
عنقات غيث و ضور يديه عليها كايضحك
غيث: ههههههه المغيارة ديالي أنا (باسها فراسها)
ياسمين: اويلي واش بغيتي تزاحميني فالراجل
قربات ياسمين من غيث بغات تبوسو و شافتها أناييس و صعرات تاني
أنايييس: عننننن 😡😡😡 ناااااا ماتبوثيش (كاتعبر بيديها) بع بابي ، دااالي ،سيي فالك (لا ماتبوسيش، بعدي من بابي سيري فحالك)
ياسمين: الله يهديك ا بنتي خليني نبوسو راه توحشتو
غيث: أناييس عطي بيزو لبابي
أناييس: بيثو 😄😄
تلاحت على وجه غيث و حلات فمها فوق فمو كأنها كاتبوسو و عمراتو كاملو ريوك
غيث:غادي ناكلك ا لقطيطة غادي نااكلك
ياسمين: صافي لقيتي بنتك و نسيتيني (غوبشات)
غيث:خرجاتها مني هاد الكميشة لي كاتشوفي ، عرفتي شناهيا كاتبان ليا غادي تطيح كون ماجاتها صعيبة تتدفع كون تلاحت و كون حماقيت انا ، ربي ستر و صافي
ياسمين: و مال أنيس كان كايبكي
غيث: كنت كانغوت و بدا كايبكي بلا حس غير تخلع
ياسمين: ربي حفظ هاد لمزغوبة و صافي كون ماتت كون تبعتها
غيث: ماطرا والو الحمد لله عتقتها فالوقت
ياسمين: بانت ليك بلي حنا محتاجينك التوينز محتاجين باباهوم و انا محتاجاك و هادا لي جاي محتاجك عائلتك محتاجاك ا غيث، غادي نهضر معاهوم باش تبدا الترويض، الجرح راه برا مابقات حتى حجة ، خاصك تتعالج الى ماكنش على قبلك ديرها على قبلنا
غيث: راه احتمال قليل انني نرجع نمشي خاصني شهورة و شهورة من الترويض
ياسمين: يكونو حتى سنين انا هنا معاك و ولادك حداك فكل حصة غادي نكونو معاك حتى ترجع تمشي على رجليك (حطات يديها على وجهو)
أناييس:(عضاتها فيديها) عنننننن داالي 😡😡😡
ياسمين: اااااييي مسخوطة هادي 😡 (كاتقلب يديها)
غيث: ههههههه لبنت مابغات حد يقرب لخوها و حد يقرب لباها
أناييس: هيييي 😄😄
ياسمين: لبسالة هادي ، خاصهوم يرجعو لدار باش ياكلو و يبدلو راه بدا كايضلام لحال
غيث: نوضي عيطي عليها واخا ماسخيتش بهاد لخوينزة

بعدما كشف عليه الطبيب و قلب رجليه و عرف الضربة الصحيحة منين جاياه بدا كايعالجو بالأدوية و كايحرك ليه رجليه و ياسمين بجنبو و التوينز كذلك، يوميا عز الدين كايجي يعاونو و يحرك ليه رجليه حتى بدا كايتجاوب مع العلاج ، تحفيز عائلتو و تحفيزها ليه و ولادو لي كاتجيب ليه يوميا نوض فيه رغبة باش يتعالج و يرجع كيفما كان، نهار على نهار و اسبوع على اسبوع و شهر على شهر كايتحسن ، كبرات كرش ياسمين و دخلات فشهرها التاسع كرشها لفمها و ماكاتفلت حتى حصة من الترويض ديال غيث ، اما الخدمة فزيد مكلف بخدمة غيث و سامي مكلف بشغل ياسمين لقات فيه الاخ لي ماعندهاش و قايم بشغلو و زايد بيه للقدام، دازو فصول و جاو فصول و خرج فصل الصيف و دارو عيد ميلاد لتوينز فالسبيطار لي ولاو معروفين تما كولشي كايجي يطل على التوينز هوما لولين لي كملو ثلاث سنوات و عاد باش ماكايزيانو و يتكلبزو اكثر و اكثر و جايين فالطريق توينز اخرين ذكر و أنثى، و مازال أناييس كاتغير من شوق اوا بالأحرى ماكاتحملهاش فينها تشوفها كاتشنق على أنيس لي باغي يلعب مع شوق و طالعة ليه أناييس فالراس.
اليوم كسائر الأيام فاقو بجوج صلاة ياسمين و غيث صلا جالس ، جابو ليهوم لفطور فطرو بجوج و جا الطبيب باش يدير الترويض، جلس فكورسي متحرك و دفعوه حتال للقاعة و ياسمين حداه لابسة كسوة واسعة فالكرونة طويلة سخونة حيتاش دخل شهر 9 و تحرك لبرد ، جامعة شعرها كوب شوفال مع صباط اسود بلا و كرشها سابقاها غادة و تنهج حيتاش دغيا كاتسخف كيف حمالتها لولا ، طبزات و زادت بياضت و اللحم زاد رطاب زادت زيانت جات معاها الحمالة و طحيات عليها السر و عويناتها لكبار لواسعين من عند ربي كاتضورهوم و تقلبهوم و تنهج ، شادة فيد غيث، دخلو للقاعة ديال الترويض ، قاعة نقية مصبوغة بالأبيض فيها جوج حدايد بيناتهوم مسافة لا بأس بها و فالأض دايرين طابي رطبة ، دخلو لحدا لحدايد و جلسات ياسمين فوق الكرسي كاتنهج و حاطة يديها على كرشها و يسرى حداها كاتعاونها
ياسمين: عافاك شي كاس ديال لما و الشكلاط ...مشهية شي سطيلة ديال الشكلاط اوففف الله يا ربي
شافت يسرى فغيث حرك راسو بالإيجاب و مشات بزربة، عطاه عز الدين العكاكز باش يقدر يوقف عليهوم و داكشي لي دار تحرك بيهوم شوية حتى وصل لحدايد شد فيهوم مزيان و عينيه الخضرين مركزين على ياسمين وجهو ولا كثيف باللحية و زاد غلاض حتى هو و لونو تصفى و بان زاد تبوكص و زيان .. حط رجليه على الأرض و بدا كايحاول يتمشى و عز الدين حداه تابعو باش الا طاح يشدو، كايتمشى بخطوات صغار واخا كايتألم الا انه و صابر و كايشوف فياسمين و هي كاتشجعو ، عمرات جبهتو بالعرق من المجهود لي كايدير و كاينهج و يصوط، كايدابز مع راسو و كايزيد يدفع و يهز رجلو و كايحركها حتى ضرب نص الطريق و وقف كايرض النفس. دخلات ممرضة اخرى و يسرى هازة كاس ديال لما و زلافة متوسطة الحجم فيها الشلاط ذايب فيها معلقة و مداتهوم ليها
ياسمين: عطيه لما هو لول
شدات ياسمين الزلافة و بدات كاتاكل و يسرى عطات لما لغيث لي نزل عليه دقة وحدة و رجعات لور حدا الممرضة لوخرا و بداك كايجمعو
ممرضة: شفتي ياختي على الحب كيف داير
يسرى: وايييه كايخاف عليها كتر من راسو و كاتخاف عليه كتر من راسها
ممرضة: راه ماكابرش هنا داكشي علاش ماشي مغريبي قح 
يسرى: مغريبي ولا لا لمهم بوكوص عاطي لعين شوفي فورمتو تدير مني خمسة و لعوينات خضيضرين و خانز فلوس و القلب لحنين ياختي و تشوفيها مسكينة فالوحم تعذبات بزايد ماكاتهزش الراس و كل شوية تتبوع و هو خايف عليه و ماكايتفرقش من حداها
ممرضة: بقا فيا يا ختي كلاها فرجيلاتو
يسرى: راه بدا كايتحسن ماشتفتيهش فلول كيف كان ماحاملش حتى يعيش و لكن من بعد تبدل
ممرضة: حتى مراتو راه زوينة و لاباس عليها و ولادو زوينين و حاملة تاني بالتوام، اش بغا باقي كولشي عندو اودي راه حنى لي مكوز لينا الزهر مقاتلين مع طرف ديال لخبز
يسرى: رضاي بلي قسم ربي هو راه عطاه لمال و و الجاه و الزين و لكن اوا رجليه مشاو ليه حمدي ربي و شكريه و ماتبقايش تشوفي لي حسن منك شوفي لي قل منك فاش عايشين مساكن و حمدي ربك
ممرضة: حنا حامدينو و شاكرينو ... شوفي يا ختي ناضت تعاونو و حاملة ماعاونات حتى راسها هادا هو الحب و الا فالا

يسرى: (بهمس) شوفي الطبيب مابقاش كايقدر يهز فيها لعين
ممرضة: علاش كانت عينو فيها ?
يسرى: كان ياختي كايبغي ياكلها بعينيه دابا مابقاش كايقدر يهز فيها حتى لعين، شي شهورة هادو كنت جاية لبيتهوم و سمعت صوت الهضرة بقيت كانسمع و انا نسمع اش قاليه يا ختي عطاه نييييت الطبيب غرق فحوايجو مالقا مايقول اما سي غيث ماخلا غير لي نسا فيه عندو زهر لقاه ماقادرش يتحرك اما كون خبط ليه راسو مع لحيط
ممرضة: سعداتها و الله (سمعو الدقان) تسناي نشوف شكون
مشات حلات لباب و هو يدخل شهاب لابس سروال جينز و تيشورت بيض مع صبرديلة بيضة داير كاسكيط فراسو ساعة فيديه و خاتم زواجو فصبعو هاز أنيس فوق عنقو ملبسيتو سالوبيط بالأزرق تحت منو تريكو كحل سخون شوية و فريجلاتو صبيبط كحل كايلعب فراس شهاب فرحان و موراه جوري لابسة سروال باج توب مع تيشورت شيبي مزوق شيك و فرجليها صبرديلة شيبية طالقة شعرها و دايرة مكياج خفيف كيوت شادة فيد أناييس لي دايرين ليها كرينات كيف المعزة 🐸 لابسة صالوبيط غوز مع بودي بيض و فرجليها صبيبط بيض فيديها براسلي من النقرة زوين ... دخلو سلمو عليهوم و جلسو
جوري: ياكما معذبينك هاد الجوج!
ياسمين: (حدا غيث) شوية و صافي ضاروري من هادشي
شهاب: الله يفكك على خير
ياسمين: أميين
أناييس: (عنقات رجل ماماها) مامي بيثو 😄
تحنات عندها ياسمين و هي تعنق أناييس كرش ماماها و باستها
أناييس: مومو وييين 😍
ياسمين: حتى نتي زوينة (باستها) سيري عند جدة
مشات أناييس كاتجري عند جوري ، هزاتها و جلساتها فوق رجليها و أنيس جالس متبت فوق رجلين شهاب
شهاب: كاتقدر تتمشا !
غيث: وي شوية حسن من لول دابا كانحس برجلي و كانقدر نحركهوم
عز الدين: الحمد لله تحسنات حالتو مابقاش كيف لول و و قريب يكمل لعلاج ديالو
شهاب: اوا الحمد لله
بدا وجع خفيف كايزير ياسمين فكرشها و هي كاتميك عليه و شادة فغيث لي كايتمشا شوية بشوية ، حتى شجها وجع خايب زيرها فخطرة و طلقات غوتة خلات كولشي يشوف فيها ، شادة فكرشها و كاتوجع ، طاحت على ركابيها و قلبها كايضرب، ناض شهاب كايجري عنجها شدها و الممرضات كذلك
غيث: ياسمين مالك (مخلوع)
ياسمين:اااااااييي الوجع (كاتعض شفافها بالحر)
يسرى:(شافت لما) غادي تولد 
عز الدين: عيطو على الممرضين و ديوها
مشات لممرضة بسرعة و رجع غيث من الطريق منين جا و عينيه على ياسمين مخلوع ، جلس فالكورسي ديالو و بدا كايدفعو حتى جا حداها و شد ليها فيديها
غيث: انا معاك ا حبيبة ماخفتي والو (باس ليها يديها)
ياسمين: كانحس بالموووت اايييييي 😭😭
غيث:ششششش ماشي اول مرة هادي غير صبري شوية و غاتولدي غير تسناي (كايدوز يديه على جبهتها)
جابو الكرسي المتحرك هزوها حطوها فيه و داوها لغرفة الولادة و هي صوتها مسموع لآخر الدنيا و غيث معاها شاد فيها، جات الطبيبة قلباتها لقات لوالدة محلولة ، متعدباتش فالولادة حيتاش كانت كاتحرك بزاف و دغيا ولدات بلا غراز و حتى الطبيبة تكايست عليها ، خرجات الذكر هو لول و حطاتو ليها بين يديها و هي سخفانة وجهها عامر عرق و صفر عينيها ذابلين و تبعات ليه لبنت و حطاتها حدا خوها و غيث فرحان جالس فوق الكرسي شاد فيد ياسمين ، باس التوينز و باس ياسمين فجبهتها و فرحتو لا توصف
غيث: شكرا يا أحلى حاجة وقعات فحياتي
ياسمين:(بسخفة) اش نسميوهوم
غيث: لي بغيتي
ياسمين:(عينيها مقلوبين) سميه مروان على سمية الدري لي جمعنا
غيث: لي بغيتي ا حبيبة لي بغيتي (باسها ففمها) و لبنت !
ياسمين:سميها روان ، مروان و روان
غيث: رتاحي شوية راه عيتي
هزو التوينز باش يغسلوهوم و خرجو منها المشيمة و بدلو ليها لبيت و ضرباتها بنعسة جبدات عليها حتال ليل عاد فاقت

فاقت مبوقة بالنعاس، حركات راسها بتثاقل لقات راسها فبيت اخر زوين و دافئ مغطية بمانطة سخونة مبدلين ليها حوايجها و تحتها كايضرها، ضورات وجهها و هو يبان ليها غيث جالس فوق الكرسي المتحرك حدا الفراش ديال التوينز الجداد كايدوز يديه عليهوم و كايلعي معاهوم و هو فرحان
ياسمين: (فشلانة) غيث
ضار غيث بسرعة و شاف فيها و دفع لكرسي حتى جا حداها ، شد ليها فيديها و دوز يديه على شعرها
غيث: كاتضرك شي حاجة! مقصحة بزاف!
ياسمين: شوية لتحت كايضرني
غيث: شكرا ا ياسمين (باسها فيديها)
ياسمين: على اش !
غيث: حيتاش ماخليتينش و بقيتي معايا واخا انا مريض و عاجز و حيتاش هتميتي بيا و نتي حاملة و مامليتيش يوميا معايا هاد لمدة كلها نهار على نهار كاتكبري فعيني و نهار على نهار كايزيد حبي و تقديري ليك، كنتي مريضة و ماخليتينيش مافلتيش حتى حصة من الترويض كاتشجعيني و كاتعاونيني واخا عاملتك خايب و خاصمت عليك و تنرفزت عليك و واخا حاولت نبعدك عليا بقيتي معايا و تمسكتي بيا أكثر و أكثر ... على قبلك غادي نرجع نمشي على رجلي و على قبلك نضحي بكولشي حيتاش نتي تستاهلي ماتبعتيش الزواق و لفلوس و الجنس و زيد و زيد و لكن نتي بغيتي غيث لطبيعتو و شخصيتو و لروحو اي وحدة فمكانك كانت غاتمشي و تخلي راجلها حيتاش ماقادرش يمارس معاها و ماقادرش يكون معاها و لكن نتي لاا ماهتميتيش لهادشي و بقيتي معايا (جبد من جيبو خاتم مطلي بالذهب فيه حجر أخضر مدور بالألماس و لبسو ليها) بحال هاد لخاتم صايبو السلطان سليمان القانوني لمراتو هيام و ناضت الحرب على هاداك لخاتم و عندو قصة بيناتهوم و انا بغيت مراتي تلبس خاتم يليق بالسلطانات حيتاش بالنسبة ليا هي سلطانتي، وصيتهوم يصايبو ليك هاد لخاتم مع السنسلة ديالو و الحلقات خصيصا ليك (باسها فيدها) تستاهل ما اكثر من هادشي ، نوض على رجلي و نعوضك على هادشي لي داز و كانواعدك غانعيشك فالسعادة لي ماعمرك ماعشتي بحالها وعد حر مني 
ياسمين دموعها غاديين كيف الشلال و كاتنخصص فصمت وجهها ولا حمر و الودنين كذلك، تلاحت عليه عنقاتو بلا ماتقول حتى كلمة، عجباتها هضرتو و أثرات فيها دخلات لقلبها بحال ريح دافية و شعلات فيه نار الحب ، بادلها لعناق و ابتسامة رضا على وجهو عرف بلي خانوها الكلمات و مالقات ماتقول قدام هضرتو ليها و لقات العناق هو لوسيلة الوحيدة لي تقدر توصل ليه داكشي لي بغات تقول ليه.
بعد مدة من لعناق و بعدما كملات ياسمين من لبكا خرجات وجهها من عنقو و شافت فيه ، هز يديه مسح دموعها و طبع قبلة حنينة على شفافها و طلع بشوية لعيونها باسها فيهوم و شد وجهها بين يديه
غيث: بغيتي تشوفي ولادك!
حركات راسها بالإيجاب و عويناتها منفوخين نيت و لوجه كيف ماطيشة و الحناك منفوخين و كبار، باسها فحنكها و رجع بالكرسي هز مروان بشوية و جابو ليها، شعرو كحل و وجهو بيض لابس لبسة ديال لي بيبي الصغار فالشيبي و دايرين ليه ليكوش و طريبيش، هزاتو ياسمين بين يديها و طلعات معاها ريحة الدراري الصغار و ابتاسمات
ياسمين: شوف شحال زوين ، الله على وليدي شحال فنيكيش ، عندو نيفك 😄
عرات على صدرها و عطاتو لبزولة باش يرضع و هو فطريا بدا كايحرك فمو حتى بدا كايمص الحليب ... رضعاتو مزيان و جاب ليها روان نفس اللبسة لابسة غير فالغوز شعرها حتى هي كحل و بيضة كيف لحليب ، رضعات من صدر ياسمين حتى شبعات و رجعهوم لبلاصتهوم.

جات العائلة باركات ليهوم و فرحو ليهوم غرقوهوم كادوات، نهار على نهار ياسمين كاتحسن و كاترجع صحتها و التوينز الجداد معاها و غيث بدا شوية بشوية كايتمشا على رجليه كملات شهراين باش ولدات و ماداروش ليهوم السبوع و لكن ذبح ليهوم شهاب و الذبيحة صدقوها فسبيل الله، تحلو عويناتهوم و بان لونهوم بجوج عندهوم عوينات غيث الشعر اسود و العوينات خضيضرين و اللون أبيض واخدين شوية من باهوم و شوية من امهم ... ياسمين مع غيث ماكاتفراقش معاه و التوينز ديما كايزوروهم و التوينز الجداد ديما معاها فالكلينيك و كايكبرو تما و كملو 5 شهور.
تعالج غيث كليا و رجع صحتو و رجع حتى رجليه و ليوم غادي يخرج من الكلينيك ... احساس غريب انتابو و هو واقف على رجليه لابس سروال بلو مارين و تريكو صوف اسود حيتاش دخل عام جديد و هوما فشهر يناير ، فرجليه موكاسان بلو مارين و لابس جاكيط كويرة كحلة شعرو موقفو كيف العادة و ريحتو فايحة لحيتو ولات كثيفة زادتو فوق الجمال جمال، فيديه ساعة كحلة اخر ماركة و خاشي يديه فجيب السروال ، مبارق بين رجليه و ساهي كايفكر، دخلات ياسمين هازة وراق لابسة مونطو كحل حد الركبة مع ليبة موس كحلة و بوط طالع كحل، طالقة شعرها لي زاد طولو و ولا كثيف اكثر دايرة ميكياج خفيف ، رجعات فورمتها بكترة السبور لي كانت كاتدير، دخلات كاتقرقب بالطالون ديال لبوط و ابتسامة على وجهها، شدات فغيث من يديه و تحركات، شاف فيها و بادلها الإبتسامة و كايتمشا بشوية، خرجو من لبيت و لقا شهاب واقف كايتسنا ضارب كولشي اسود فأسود و الشعر الابيض زادو هيبة، شد فيه من الجهة الثانية و بقاو غاديين كايدردشو .. وصلو لطوموبيل ركبو فيها ... الشيفور سايق و هوما لور كايهضرو على هاد لمدة لي دازت عليه و هو غير فالكلينيك .... بعد لحظات وصلو للفيلا، تحل لباب الكبير و دخلو لقاو الدنيا كاملة مزوقة ، شافت ياسمين المكان و علامة تعجب على وجهها
ياسمين: اش كاين هنا ! واش دايرين حفلة حيتاش رجع غيث ?
شهاب: وي وي داكشي
الموسيقى كاتسمع حتال برا و فصول ركب فياسمين باش تعرف اش كاين، بلاصاو لوطو و هبطو كاملين تلاقات ليهوم واحد لخادمة بإبتسامة
خادمة: اجي معايا ا مدام
ياسمين:(بدهشة) علاش !
غيث:(دوز يديه على ظهرها) غير سيري معاها ا حبيبة
بلا ماتفهم والو مشات ياسمين مع لخادمة و دخلو من لباب الخلفي و طلعو لبيتها بلا ماتشوف اش واقع فوسط الفيلا، دخلات لبيتها لي مدة هادي مادخلات ليه، باقي كولشي كيفما خلاتو حتى حاجة ماتبدلات فيه، لقات مرا و جوج رجال كايتسناوها فالبيت غير دخلات و وقفو بتاسمو ليها، جلسوها فوق الكرسي لي مقابل مع لمرايا و هي مدهشرة غير كاتضور راسها و كاتشوف و ترمش.

جات واحد المرأة موراها شافت فيها من المراية بتاسمت ليها و مشات حداها، فرشات لي برودوي ديولها فوق الكوافوز و بدات كاتدير ليها الماكياج. ياسمين ترخات و خلاتها تدير مابغات فوجهها حتى قاداتو ليها ، حلات ياسمين عينيها لقاتها دايرة ليها مكياج خطير برز ملامحها بقوة مكياج سموكي ديال السهرات كبر ليها عينها و وسعها و ولاد وجهها كايبان انحف بسباب البراونزر و عاد لغوج ا ليفغ لي دارتو ليها حمر ماط بين شفافها منفوخين ، طاحت ليها على يديها و رجليها صباغتهوم ليها بالغوج اما ياسمين فعجبها راسها بقات كاتشوف فراسها و تبتاسم، رشات ليها واحد لبرودوي و فيكسات ليها لمكياج بيه ،جابت شريط و سدات ليها بيه عينها حتى مابقات كاتشوف والو
ياسمين:(نبرة خوف) اش هادشي لاش غطيتو ليا عيني
مرأة: ماتخافيش ا مدام راه مسيو غيث لي قالينا نديرو هادشي
سكتات ياسمين فاش سمعات القاضية فيها غيث و هي تحس بيد شداها و نوضاتها و شوية وقفات، سمعات لباب تسد و عرفات بلي شي واحد خرج
مرأة2: انا لي غادي نلبسك ، بلا ماتخلعي غادي نحيد ليك لحوايج غانخليك غير بدو بياس
خلاتها ياسمين و حيدات ليها لحوايج خلاتها ب سليب فالأسود و جسمها باين منحوت
مرأة: عندك فورمة زوينة داكشي علاش غادي نلبس واحد لاغوب غادي تبرز ليك هاد لافوغم ... هاهيا
جبدات كسوة بيضاء زوينة ، عاونات ياسمين حتى لبساتها و جاتها لاصقة على عبارها على شكل لحوتة من الصدر فشكل قلب و جات هابطة لاصقة عليها حتال للمؤخرة و تحلات نزولا للأرض ، محجرة من الواجهة الأمامية و شكلها زوين سامبل، دوزات ياسمين يديها على لاغوب كاتحاول تعرف اشمن نوع و لكن حتى فكرة ماطاحت عليها صحيحة، شداتها لمرأة و رجعاتها للكورسي، مشات حلات لباب و دخل الراجل لي كان معاهوم و فسخ ليها شعرها مشطو ليها و بدا كايصايب فيه و يقادو ، دار ليها بوكلي و جمعو و خرج شي زغيبات من القدام و ورواهوم خلاهوم هابطين ملويين ، دارو ليها الطقم الأخير لي شرا ليها غيث مع اول خاتم يشري ليها فيد و اخر خاتم شراه ليها فاليد الثانية، فسخ ليها الشعر و طلقو و بدا كايحل فيه بيديه و مع طويل بان فيه لبوكلي خطير، جاب واحد التاج صغير مرصع بالألماس دارو ليها فشعرها و رشو ليها الريحة، نوضتها الخادمة و عاونتها حتى لبسات صباط عالي شفاف مقمقم من القدام، خرجو من لبيت و ياسمين شادة فالخادمة و السكات ولا فالفيلا تحبسات الموسيقى بخطرة، غادية و دايرة اطونسيون واخا شادة فيها الخادمة الا انها ديما كاتقلب على شي حاجة تشد فيها، هبطات لوسط لفيلا و السكات هو سيد الموقف
ياسمين: فين مشاو ! واش سالات لحفلة و انا يالاه هابطة
طلقات منها الخادمة و خلاتها واقفة تالفة و متوترة كاتضور تقلب جنابها ، طلع ليها الدم خصوصا ملي كاتعيط حد ماكايجاوبها، بالزعفة حلات الشريط لي دارو ليها على عينها و هي تصدم، غيث واقف قدامها لابس كومبلي أسود مع سروالو اسود و قميجة لاصقة عليه بيضة و صباط اسود لامع مطلع شعرو و نقص اللحية و ريحتو مجهدة ، داير يديه فجيبو و ابتسامة على شفافو ، قرب حداها بخطوات و هي حالة فمها فالحضور عائلتها و عائلتو و صحابها و صحابو كولشي كاين حد ماناقص، شد ليها وجهها بيديه بجوج طبع قبلة على جبهتها و رجع شاف فيها
غيث: (بهمس)مبروك ا حبيبة
شافت فحوايجها و لقات راسها لابسة فستان زفاف عاد فهمات اش كاين، ضارت شافت فغيث و احساس غريب شدها و بداو عينيها كايغرغو بالدموع
غيث: بلا ماتبكي هادا نهارك خاصك تفرحي فيه
صورات وجهها و بانت ضحكة على وجهها اخيرا و شافت فالبلازما صورها هي وياه كايدوزو وحدة مور وحدة و كايتعاودو و منصة و الجوق كاين و عاد البرزة بوحدها مقادة على حقها و طريقها و الضيوف جالسين ضايرين على طوابل كولشي شيك و زوين، شد ليها غيث فيديها و مشاو للوسط.

نقص الضو فالفيلا و تصلط ضوء على غيث و ياسمين لي حاط يدو على خصرها و هي حاطة يديها على صدرو فرحانة و الضحكة واصلة ليها حتى لودن، سمعات صوت خطوات على المنصة ضورات وجهها و هو يبان ليها prince royce كايهضر مع لفرقة لي غاتعزف لابس سروال اسود مع تيشورت ابيض و جاكيط لفوق مطلع ليها لكم و صبرديلة فرجليه سوداء، تحلو عينين ياسمين على وسعهوم و شافت فغيث
ياسمين: واش بصح برينس رويس هادا 😍
غيث: وي حبيبة بيان سييغ
ياسمين: ناري شحال بوكوص حسن كاع من التصاور ولا لفيديوات
غيث: (مغدد) ياسمين راه واقلة راجلك حداك 😡
ياسمين:(شافت فيه بنظرة خاطفة) راك فالقلب ماتخافش (رجعات كاتشوف ف برينس رويس)
بقا غيث كايتقلا و خصوصا فاش وقف برينس رويس على نهاية المنصة هاز لميكرو و غمز لياسمين
برينس: this is for you jasmin (هادي ليك جاسمن)
طلق صوتو فالميكرو و الأضواء موراه كايتبدلو و الضو مسلط على ياسمين و غيث لي كايشطحو، حاط جبهتو على جبهتها و هي يديها مور عنقو و يديه مور خصرها مستمتعين باللحظة
Prince:Amarte como te amo es complicado
احببتك كيف احبك انه امر معقد
Pensar como te pienso es un pecado
افكر كيف افكر بك انها خطيئة
Mirar como te miro está prohibido
انظر كيف انظر اليك هذا محرم
Tocarte como quiero es un delito
المسك كيف اريد انها جريمة
Ya no sé qué hacer
انا لا اعلم ماذا افعل
Para que estés bien
لتكوني بخير
Si apagar el sol
اذا اوقفت الشمس
Para encender tu amanecer
من اجل ضوء شروقك

ياسمين: (بهمس) كاتعجبني هاد الأغنية 😋
غيث: حيتاش غنيتها ليك
ياسمين: بصوتك نتا جات حسن حيتاش صوتك دافي و حنين و كاتعني ديك لهضرة مخرجها من قلبك
غيث: حتى نتي صوتك زوين و نتي زوينة و جيتي كاتحمقي هاد النهار
ياسمين: صدمتيني و الله
غيث: فينما كانتافقو نديرو لعرس كاتخرج شي زالة كحلة اللهم نديروه بلا مانتافقو يالاه صدقات
ياسمين: شكرا و الله حتى فاجئتيني
غيث: لمهم عندي هو تفرحي (باسها فخدها) واخا ماشي كيفما كنت باغي نديرو ليك مي دوزيها ليا
ياسمين: لا لا و الله حتى زوين غير العائلة بلا كترة لباشار و حميمي لمهم نفرحو براسنا و صافي
غيث: كاتستاهلي كتر احبيبتي (ضورها و عنقها من لور كايرقص معاها)
ياسمين: شوف عمي شهاب ناض يشطح
غيث: خاصو غير لفرصة حتى هو هههههه
تطلق ضوء خفيف فالصالة و مابقاش مسلط غير على العروسين و شهاب كايشطح مع جوري و فرحانين عاجبهوم لحال، تبعهوم ليث مع قمر و بداو كايشطحو على أغنية برينس رويس.

يتبع