آلاء و المنحوس الجزء 27

رواية آلاء و المنحوس

بعد مرور شهر ...

جالسة آلاء و هدى فالطاولة الأخيرة في القسم .. الصقيييل .. شي متبع الدرس الممل و شي ناعس بعيون مفتووحة .. و 2 كايوشوشو بلا حشمة بلا حياء ..
آلاء و هي كاتحول فمها للجنب هامسة :"" ناااااري لمك .. و اللهتا هذاك زين العابدين صدق مقطااااع الورااق .. كنت غاالطة فييه "" 
هدى بنفس همس آلاء:"" وا شفتيي من دييما كانقووول لييك كاتظلمييه "" 
آلاء:"" اوى هاني كانعتااارف .. هو نييت بزاااف دالاوقاات كايستافزني حتى كانبدااو مني منك .. شحاال عاير ليا الكوريين و كايقوليهم شينوا حتى هو غير ضد فيا ... و كايضحك على فوورمتي .. سمااني رتييلة كايقول ليا طويلة كايبانو فيك غير الرجلين و اليدين و انا كانرجعها ليه و نقول ليه ابوشنبات قداامو و مرة نقول ليه الحااج متولي هادي عجبات خالتي هههه .. و لكن دغيا عاوتاني كانقلبووها ضحك و تقشاااب هههه صدق مفوج و ضحوووكي ... عرفتي جامع بين جدية زيد و حماق زياد .. كل جانب كايظهر فالوقت المناسب .. لمك ولفتو لاهو لا شيماء مايدووزش نهاري لما طلييتش عليهم .. "" 
الاستااذ "" هااديك راايا و سكييينة .. مغاتسكتوووش ؟"" 
هزو ريوسهم كايشوفو فيه .. و كمل كلامو .. 
الاستاذ:"" منين دخلتو و انتوما وزز ووو وزز .. ماغاتسااليوش "" 
آلاء:"" لا ا استااذ ماشي احنا .. من صباح و حنا متبعيين معاك ""
كان غايدور يرجع لدرسو .. و لكن بعد نكرانها رجع ليها و هنا هدى قرصاات آلاء حيت خرجات عليهم ..
الاستاذ: "" ماشي انتوما ؟ واخا .. نوضو خرجو هاد المعادلة "" 
آلاء:"" صافي ا استاذ هاحنا غانخرجو و نلخص عليك الوقت "" 
الاستاذ :"" يالله براا "" 
ناضت ألاء هازا شكارتها هي و هدى و خرجو .. 
هدى :"" و الله حتى حرااام علييييك "" 
آلاء:"" عاارفااك كاتشكريني فخااكرك .. حتى انا بغيت غير السبة علاش نخرج غهمني ... "" 
هدى :"" الى غهمك خرجي انت لمم الى مافهمت انا والو عولي على ال0 فالفرض الماجي .. و بقا غير شهر و شي حاجة و تسالي الدورة الاولى و دييك السااعة يبانو النتائج .. و نتعلقو فبلاصة الصفييطا "" 
آلاء:"" انت ساقطة غير عامين و فاضحانا ... انا 3 سنين و بييييس .. الحياة احبيبة كوولها فرص غير هني باالك "" 
هدى بعصبية :"' واااش لموووك ماباااغاااش تووبي "" 
آلاء و هي كاتسد فمها :"" سكتي اللقوة .. زيدي نهبطو بعدا و طرطقي و لا تفرغعي ... "" 

بعدما شراو بانيني للوحدة .. جلسو فمكان عمومي قريب لليسي .. 
هدى و هي كتاكل :"" هاد البانيني مع الصبااح خارجة عليا بييه .. انت تسرطي ماتعقلي و شي ماكيبان فيك .. و انا الكيلو لي نزلتو نرجعو الغد ليه بسبابك .. "" 
آلاء و هي كتاكل :"" هانية .. سواءا غلاضيتي و لا رقاقيتي رااك زوينة احبيبة .. "" 
هدى :"" تبتيني بهضرتك .. كون كنتي فبلاصتي ناتقوليش هاادشي "" 
آلاء:"" وا صافي بدلي عليا الموضووع انا اليووم رااشقة ليا .. و حتى حاجة ماغاتنخص عليا .. فين كنا قبايلة ؟ ..ااه كنا فزين العابدين "" 
هدى :"" ها خي غاتجبد زين العابدين .. زين العابدين .. تي شفتك فمك مافييه غير زين العابديين .. ياك لاباس؟"" 
آلاء:"" كيفاش ياك لاباس اش كاتقصدي ؟"" 
هدى :"" اوى اختي نصبحو على سيرتو و نمسيو عليها .. زين قال ليا .. زين دار ليا .. ضحكنا على هاذي دابزنا على هادي .. اكتاشفت فيه هاذي عجباتني فيه هادي .. ولفتو .. ولا عزيز عليا .. ابنيتي رااه هادشي ماكايدل غير على انك تزعطتي فيه من الاخر "" 
غير نطقاتها و هي تحل فمها كاتضحك .. رجعات شافت فيها و هي كاتعوج فمها :"" ماكايدل غير على انك تزعطتي فيه ...ههههههههه من نيتك .. انا .. الاء الكيبوبر تزعط فمغربي .. راهةغير صظيق بحال شيماء و انت عاااادي .. هههه تزعطت فييه .. من نيتك ،"" 
هدى :"" و اللهما غاتضحكي عليا .. واش كاتهضري عليا انا و شيماء لخوتك بنفس الكريقة باش كاتهضري عليه هو ؟ .. نووضي ابنتي رااك طحتي على زناافرك و فمغريبي من الفوووق و نوضي اماما على سلامتك "" 
حبسات آلاء من النديبغ و بقات كاتشووف فيها .. 
هدى :"" هههه ماتقووليييش ليا مارديتيش الباال .. ههههه و كااانت الصدمة قويااا *كاتطنز* آلاااء تزعطات فابوشنبات قدييم الطرااز لي ماكانتش كااتحملو هههههههههه "" 
خنزرات فيها آلاء :"" سكتي سكتي سكتي سديي فمك البلية وكلت علييك الله .. منيبن جبتي هااد الهضرة .. ه.. هادشي ماكاينش "" 
هدى و هي كاتقرب لوجهعا :"" كاتشوفيه .. قلبك كايضرب .. كايهضر و كاتبقاي غير حاضيااه .. كاتعجبك هضرتو و ملامحو و كل ماكايتعلق بيه .. مهتمة تعرفي كولشي علييه .. حتى من سميتو منين كاتذكر قدامك كاتضحكي و قلبك كايفرفر .. *خشات وجهها فيها* يااك ؟!!" 
آلاء:"" شاااات يوووةر فااااك آااااب "" و طرشااتها .. 

شهقات هدى شاادا حنكها.. و آلاء قدامها ... كمشات فمها و هي تجمعها معاها حتى هي .. 
شهقات آلاء بدورها .. و هي تلاح عليها .. طارو البانينيات و بداو يترايشو .. هدى تنتف و آلاء تنتف .. جاو 2 عيالات و راجل دايرزين و بداو يفكو .. 
المرأة :"" الله يهديكم البنات .. حشومة راكم بعقلكم "" 
هدى :"" هي لي جبدااتني "" 
آلاء:"" هي لي كاتقول هضرة فشي شكل .. باغية تخرج ليا على تواازن حيااتي "" 
هدى :"" لا احبيبة .. ماشي هضرة فشي شكل .. هضرة نيييت .. و زدتي أكدتي ليا .. و زايدون عاادي .. غير تقبليها و مرحبا بيك فعالم الاحياء "" 
الراجل :"" هاذو سوقهم خاوي .. غير كيتفلاو .. لي عندها شي شغل تقضيه .. و انتوما ديرو عقلكم راكم كبرتو "" 
آلاء:"" توكل على اله اعمي و سير قبل مانقلل الاداب عليك "" 
هدى :"" طلقي الزفتة راك ضريتيني فراسي "" 
آلاء :"" هاهي .. و لكن قوولي ليا كيفاش تزعطت فيه .. انا .. راه متأكدة عمرني نبغي ولد البلاد الجلاخات المجلخين لاعلاقة بذوقي الخااص .. كيفاش نتزعط فراجل مغربي هكا بكل بساطة "" 
هدى :"" ههههه الحب ابنتي مايشاور ... غاتاكاتحطي على شي كائن ماكاتعرفي راسك اش كايعجبك فيه .. و لكن كايعجبك على أي حال "" 
آلاء :"" انا .. آلاء تزعطت فابوشنباات .. *غوتات *ابووشنباااات اعيبااااد الله .. "" 
هدى :"" تي سكني يعطييك الحبس ... شوهتينا زيظي قدااامي لداااركم ""
آلاء:" دابا ؟ و لكن كانمل .. كانبقى نشوف فالدار لي قدامنا و نحسب للوقت لي تجي فيه شيماء و الحاج متولي باش نمشي عندهم "" 
دارت هدى يدها على خدها .. و آلاء دارت يدعا على فمها .. جلسات فالارض و بقات كاتشوف فنقطة قدامها و فمها كايميل للتحت شويا بشويا و هي تبدا تتغبن و هنا هدى هزاات راسها كاتضحك و تتشفى فصديقة عمرها الفاشلة .. 

6 العشية ... آلاء فالسطح كاتطل و هي كاتلعب برجليها .. 
آلاء :"" اوووف .. نبقى منشوورة فهااد البرد .. طلقنا جاي على البيض .. نااري لهااد الدرجة وليت مدمنة عليهم .. النهاار كاامل و انا كانتسنى ال6 باش نمشي عندهم و ندوز معاهم سويعة قبل مايخرج ... اويلي يا ويلي تلااات بيك الايااام ا الاء و تزعطتي فمغريبي ... فمغريبي اعيبااد الله فينكم اليبااج لي شبعت فالدراي سباان فيهم .. و احلااامي .. سهيون .. جاكسون .. جينيونغ .. جونغ سووك .. شيون ..هيوك.. وو بين .. تيونغ .. شانيول .. يوغيوم ..بامبام .. جونغكووكي .. رجاالااتي علاش ماحمتووش قلبي من هاد الفيرووس القااتل .. انا تدمرت .. احلامي تدمراات مستقباالي الكيبووبي ضاااع .. الله ياخد فيك الحق ازين العابدين تزعطت فيك الحيووان الضاال الله يعطيك دقة .. بفدغييت غير نفهم يااربي كييف داار ليا .. اش هااد التخويرة السعوودية لي مادرت ليها حسااب ..* سمعات حس السيارة * اه .. هاهما جاو .. "" 
وهبطات كاتدردغ .. دخلات لغرفتها .. مشطات شعرها ... دارت عكر تنادم معاها الحال و مسحاتو قرصات حناكها و طرشااتهم ... بدلات حوايجها .. ماعجبوهاش و رجعات بدلاتهم .. رشات من عطرها و وقفات صامتة كاتشوف فانعكاسها فالمراية .. 
آلاء:" اوييييلي اش كاانديير .. لا لا تسطييت مافيييهاااش .. ماخاصنيش نزييد فييه... اكيد غير اعجااب عاادي ماعندو فااش يضر ... نااري هادشي فشكل عقلي مخربق .. عنداك نكوون كانباان هبييلة ياكما بااينة فيااا .. خاصني نعرف رااسي كيفاش نتصرف بااش مانباانش هبيلة .. اهم حاجة كبرياائي .. و اليوم بلا مانمشي .. انا قاادرة نتحكم فمشاعيري و فراسي .. و الى قلت اليوم ماغانشوقوش .. ماغانشوفوش "" 
و جلسات فوق سريرها .. رجل فوق رجل .. هازة راسها بشموخ .. و يد فوق يد بجلسة كلها انوتة و نظرة غرور و تقة فالنفس .. لي تحولت شيئا فشيئا لنظرة قلق و لدون تقة فالنفس .. و ناضت وقفات .. 
آلاء :"" ااه .. غادي نمشي نهضر غير مع شيماء .. شيماء لي صاحبتي ... ماغاديش نمشي عندو هو .. ااه شيماء"" 
ياله نوات تخرج .. و تحل الباب و دخل زيااد مدرم .. 
زياد :"" عتقي عتقي عتقي .. دااابا غاتمشي تقلقلي شيماء و تعرفي اشنو رأيها فامين .. جايا ل4 ايام ماهضرنا .. لاهي سولات و لا انا ... بغييت نعرف واش برداات من جيهتو "" 
و كانت واقفة آلاء مخنزرة غير سالا و هي تصييح :" واادااك الحماااار وااااش هادا بيييتي و لا زرييييبة ... انبقا انا غيير فسيرتك انت ودييك الصغعة لووخرى وااش ماغانتهناااش منكم "" 

غير سالات و هو يصمقلها زياد على راسها .. 
زياد :"" مال مك كاتغوتي .. هااذي هي نوقف معاك .. مالك تقلبتي كيف الزماان "' 
آلاء:"" صافي صافي .. طلق اش بااغي.. بلاتي بعدا ماتبقااش تدخل عليا هكاا مدرم بلا دقاان "" 
زياد :"" غيير خووك .. شحال بدلت ليك ليكوش منين كنتي صغيرة .. على شكون كان البيبيسيتر ديال ماشي انا "" 
آلاء:"" سكت .. ماتبقاااش تعاود ليا هاادشي رااك غيير كاتزيظ تفقصني .. اشنو باغي دابا "" 
زياد :"" ساااهلة .. انت عارفة بلي انا خففت الكلام معاها .. و حتى الى هضرنا كان هضر معاها ببرود .. و حتى هي ماحكراتش .. غير كاتجاريني صافي ""
آلاء :"" ورااه كولشي واضح و باين .. اش باغي ؟"" 
زياد :"" لا .. بغيت نعرف هي كيفاش كاتفكر .. واش مامسوقاش و لا بقا فيها الحال .. "" 
آلاء:"" حيد من الطرييق... انا غانمشي .. الله يعطييك الحكة و قلة الظفاار "" 
بااس حنكها بالجهالة حتى بغاات تقتلو بالفقصة عاد طلقها .. 
مسحاتها فيدها و من بعد فحوايجو و قالت :"" اخر مرة نقبل منك جيست معفن بحال هذا .. "" 
ضحك و رجع جرها تاني و باس حنكها .. هنا تحنات هزات بانطوفتها و هرب سد عليه فبيتو و هي بقات تغوت برى :"" عرفتي انت اشنو لي مانعني عليك .. هي ديك المقولة ديال الخاوة حدها حد الدنيا .. "" 
زياد :"" سيري دغيا و رجعي ماتعطلييش .. راه غانبغي نخرج .. "" 
و مشات آلاء و هي كاتنغر و تسب فخوها و شيماء و حوايجها و قرايتها و حياتها ..حتى من القصة لي مابغاتش تجمع مع شعرها .. 
غير نزلات و هي تقاد حوايجها و حالتها و خرجات كاتمتل الهدوء و هي كل انواع العواصف من رعد و برق و اعصار و فيضانات و انفجار براكين و ما الى ذلك من كوارت طبيعية مجموعين فيها .. و علااش لا و هي غاتشووف ابوشنبات الحاج متولي كيف سمااتو .. 
سرسرات و بعض لحظات تحل الباب و كان زين العابدين .. غير شافها و ضحك اما هي فجاتها البكية فوق فقصة خوها .. 
زين العابدين :"" اهلااا الرتيييلة جيتي المعكوفة .. تعطلتي اليوم "" 
خنزرات فيه آلاء و هي كاتقااوم كلام هدى بخصوصو و كاتصطانع الهدوء :"" اهلاااا ابوشنبااات كاتحسب ليا الوقت .. مايسحااابش ليااا كاتوحشني دغيا "" 
و هنا كاتسنااه بكل شوق يقول او غااع يلمح بلي نيت كايتشوق يشوفها كل عشية كيف كادير هي .. حلات عقلها وودنيها مركزة فكلامو فاش قال ..
زين العابدين و هو كايمرر يدو على موسطاجو :"" ماااال ابوشنباات كيف جااك .. الرااجل هو المووسطااج و لا بلاتي انت ماغاتفهمييش هادشي .. ولفتي الملسين .. "" 
آلاء:" ملسين ؟!.. بزاااف عليك يا القرد المزغب .. "" 
زين العابدين و هو ضاحك :"" يااك ابلعااجة .. كادوري فولد جيرااانكم خوووك على قبل لي كبر معااك فحوومة وحدة على قبل الشبنوا لي عمرك شفتيهم و لا غاتشووفيهم "" 
و هنا ميلات فمها للتحت و بدات شفاتها السفلية ترجف ... 
ضحك على حركتها البعلوكية و ربت على كتفها :"" صافي صافي مانبقااش نقوليهم ملسين .. غير بقاي على خاطرك هههههه "" 
و هنا هزاات رااسها للسماء كاتشوف فيها و باقية مميلة فمها للتحت .. اش غاادير و هو نطق بآخر كلمة كانت ممكن تسناها فهاد اللقطة ^خووك^ حطها فالفراند زوون ولد الحراام قليل المكلخ ... و هي كاتشوف فالسماء و كاتشكي ليه من حالها المتير للشفقة .. نطق زين العابدين مازح .. 
زين العابدين :"" علاش كاتشوفي فالسمااء ؟! ماتقوليش ليا كااتدعييي "" 
شيماء:"" اهلااا الووءتي .. تامالك شااد البنت هنا في فم الباب .. دخلي احبيبة دخلي .. تفرق من البنت شوية تامالك حااااط علييها "" 
و جراتها دخلاتها و هو وراهم كايضحك .. 

جلسو فالطابلة .. و جابت عائشة مقيلة فيها البيض لزين العابدين .. 
شافت فيه آلاء و ماقدراتش ترجع كلامها لي هو :"" شفتك ديما كاتاكل البيض .. واش انت حنش ؟"" 
شيماء تلاحت بالضحك و عائشة ماسلماتش كذلك .. ضحك و هو كايهزز براسو و هو كياكل :"" على اي حال حنش احسن من الرتيلة .. "" 
ضارت الاء عند شيماء و هي مفقوصة " دابا اختي شيماء هاد الطاي و زين يتقااال عليهم رتييلة ؟"" 
و هنا جاوبت عائشة :"" لااا .. زويينة ابنيتي ماشاء الله الله يحجبك من العين "" 
ضحكات ليه و رجعات خنزرات فيه :"" اوى شفتي اخالتي قوليها لهااد صاامبووgاا ديال ولدك "" 

يتبع 

أجزاء القصة
كايتنشرو القصص و الاجزاء كل يوم ابتداءا من 8 دالعشية بتوقيت المغرب
9isas maghribiya bdarija قصص مغربية بالدارجة قصص و روايات بالدارجة المغربية