صورة مصغرة لـالسارقة الجزء العاشر

السارقة الجزء العاشر

L3acher alsari9a

رواية السارقة كاملة بدون تحميل

ناديا:- بحالي معجبكش الحال انني جيتك للمحل الى بغيتي نمشي نمشي فحالي مكان مشكل
مريم(بنرفزة):- دبا جيتي شنو تشربي ؟؟
ناديا:- ناصر غايخليهم يجبولي قهوة كلسي بغيت نهدر معاك
مريم:- هاني آش باغا ضيفي عاد؟؟
ناديا:- مريم خصك تفهميني راه انا غانسافر باش نأملكم معيشة أفضل
ومغادييش نتعطل شهر ولا شهرين ونرجعلكم 
مريم:- نتي غايبة علينا 6 شهور اناديا 6 شهور ويالاه خرجتي من الحبس
وبغيتي ترجعي تغيبي علينا ؟؟
ناديا:- مصلحة زوينة غاتجيني من مور هاد السفر وانا منقدرش نفلتو
مريم:- مول لمصلحة هو اللي ضبرلك فلوس العملية ياك؟؟
ناديا:- تتت دبا فاش يهم هو او ماشي هو .. راه خصني نسافر 
مريم:- وانا قتلك لبارح نتي راكي مقررة فعلاش جاية تصدعيني مرة اخرى 
ناديا:- ولكن ...
مريم:- فكري كيفاش غادي ديري تكوليهالهم أنا عندي الخدمة دبا 
ناديا:- وخا امريم وخا الله يعاونك وشكرا ليك بزاف 
ناصر:- ناديا فين غادية هايا القهوة جات ؟
ناديا(وهي كتشوف بألم فمريم):- نشربها مرة اخرى خويا ناصر العز ربي يخليك  
عجزت ناديا على إخبار عائلتها بسفرها وكانت فكل مكتجي تبلغهم ترجع تسكت
مين تشوف تصرفات مريم اللي كانت كتتحاشاها طوال 3 ايام اللي كانت متبقية
وفالليلة الأخيرة صافي كان لازم تتكلم ناديا وعلى طاولة العشا ومريم كالعادة
مكتشوفش كاع مجيتها بقات كتاكل وهي منرفزة محيت عرفت باللي غادي تتكلم ناديا 
ناديا:- جدي خالتي عزيزة أنا بغيت نقولكم واحد الحاجة وجا وقتها .
مريم حطت شنو كانت تاكل وبقات تشوف فيها بألم..
السي عيسى:- آه ابنتي كولي آش عندك؟
عزيزة :- تكلمي ابنيتي هاحنا كنسمعوك 
ناديا(بتالعت ريقها):- أنا جاتني خدمة زوينة برة لمدينة وغادي نسافر غدا نشالله
السي عيسى وعزيزة تخلعو وبقاو يشوفو فبعضياتهم وولا يشوفو فمريم اللي نزلت عينيها
السي عيسى:- كيفاش ابنيتي تسافر على تقاضات الخدمة فالبلاد؟
عزيزة:- ابنيتي راكي حدانا قدام عينيها الى مسهلش الله فشي خديمة اليوم
غدا يسهل نشالله
ناديا:- بصح هاد الخدمة غادي توفرلنا بزاف الصوالح محتاجينهم وانا قررت نسافر
مريم(ناضت زعفانة):- الآنسة مقررة وموجدة حوايجها غير راكم كضيعو وقتكم وصافي معاها 
الله يسهل عليك أو بسلامة انا غادية نعس
عزيزة(شافت ناديا زعفت من تصرف مريم):- لا إله إلا الله متزعفيش منها راها مقهورة
مين غاتمشي وصافي
السي عيسى:- والله معرفت مين خرجيتلنا بهاد سفر انا قلبي ممرتاحش مين غاتبعدي علينا 
ناديا(باست يد جدها):- جدي مغاديش نتعطل شهر لا شهرين نرجعلكم وغير يسهل
عليا الله نبقا نصيفطلكم باش ترتاحو شوية 
عزيزة:- وفين غادي تسافري بعدا؟
ناديا:- أ.. مول لفيرمة اللي غادية معاه باقي مقالي بصح غادي نتصل بيكم
ونقولكم انا فين 
السي عيسى:- لا حول ولا قوة الا بالله انا ابنيتي مغاديش نوقف فطريق مصلحتك
ولكن فراقك صعيب ابنتي صعيب عليااا راه نتي اللي عندي فهاد دنيا 
ناديا(كتبكي):- عارفة اجدي وغير نتا اللي عندي ومن اجلك من اجل خالتي عزيزة
ومريم مستعدة ندير اي حاجة غير تكونو مرتاحين 
عزيزة:- امتا غادية غدا؟؟
ناديا:- صباح نشالله 
عزيزة:- وا نوض نخليك ترتاحي وتوجدي حوايجك ونشوف ديك لهبيلة تاني وغدا
يصبح يفتح ..اجي عنقيني احبيبتي 
ناديا:- ههه نتي كنعتبرك بحال ماما الله يرحمها اخالتي عزيزة ربي يخليك ليا 
عزيزة:- وتانا مكنفرقش بينك وبين مريم ربي يحفظك يرجعلك لينا سالمة غانمة نشالله..
ناديا حطت حمل كبير من فوق ظهرها لما خبرتهم بالسفر لكن هزت هم أكبر منو
وهو المجهول اللي غاديالو برجليها ومعارفالو اي اساس 
فاقت غدا ليه واول شيء دارتو صلات جوج ركعات باش ربي يحميها من هاد جميلة
وما كيستناها من جرتها .. وجدت لفطور وحطت صاكها عند باب الغرفة
جات عزيزة بوحدها
ناديا:- خالتي عزيزة صباح الخير فين هيا مريم؟؟
عزيزة:- أ... فاقت بكري ومشات و.. قالت عندهم شي خدمة مزيرة ليوم.. وخرجت 
ناديا(بإحباط):- اممم.. و وزيدي كلسي تفطري معانا بعدا  
عزيزة:- هانا نجيب لاتاي ونجي 
فطرو فصمت كل واحد كيحاجي ويفك فضميرو جمعت طابلة ناديا وقادت المسائل
 ولبست حوايجها باش تمشي سلمت على جدها اللي مقدرش يخبي دموعو 
وعلى عزيزة اللي تاهيا بكات عليها 
ووصاتها مسكينة على جدها اللي باقيلها من عائلتها 
وهزت صاكها وجات ماشية وهي توقفها مريم 
مريم(كتبكي):- امم آشنو زعما غاتمشي بلاما تسلمي عليا .. اهئ 
ناديا(تاهيا كتبكي):- اهئ طبعا لاء اختي طبعا لاء 
تعانقت ناديا ومريم وبكاو على فراق بعضياتهم لانه فعلا فراق ماشي ساهل خصوصا 
بين البنتين محيت ماشي غير صداقة اللي كتربطهم او اخوة شيء أكبر أكبر بكثير من ذلك 
ودعتهم ناديا وخلات قلبها المنفطر وروحها عندهم ومشات للكورنيش 
لقات جعفر كيستناها بالسيارة السوداء فتحلها الباب وتنهدت تنهيدة وشافت موراها 
فطريقها لمصيرها المجهول
جعفر(فتحلها باب سيارة الخلفي باش تركب):- تفضلي آآنسة ناديا 
ناديا(غمضت عينيها وفتحتهم):- شكرا 
جعفر طلع للسيارة للي كان فيها سائق كيسوق وهما بجوج فالخلف
جعفر(بلاما يشوف فيها):- متخافيش مغاديش ناكلوك غادي تكوني مزيانة معانا
ناديا:- سرقو عباد الله وقولي مزيانة معانا
جعفر:- الأفضل تحيدي هاد الفكرة مبالك لأنك راك وليتي معانا صافي
ناديا:- بسيف عليا ماشي لخاطري
جعفر:- نفس الشيء أنتي معانا معانا
ناديا:- لوقت معين وصافي بيلاما رجعت الدين اللي عليا ليكم 
جعفر(ضحك):- هههههههه أهاه و نشالله آآنسة ناديا نشالله ... 

يتبع



أحدث القصص
قصة الكوبرا من تأليف ليالي نسيم
قصة الكوبرا ليالي نسيم