صورة مصغرة لـالسارقة الجزء 23

السارقة الجزء 23

alsari9a

رواية السارقة كاملة بدون تحميل

فالمغرب
من بعد يومين بالضبط فدار خت ابراهيم خطيب مريم "مبدئيا" ^_^
ليلى:- إيوا وجد راسك راه بالليل غادي نمشيو نخطبو لخويا ابراهيم متنساش؟
جواد:- أكيد منساش راه مفكرني هو قبل منك شي عشرين مرة باينة فيه طاح على ودنيه
ليلى:- مممم وتانا كل مرة يصوني يأكد عليا واش قتهاليك محيت عارفينك فهاد المواضيع
 كتنسى فيساع ههه
جواد :- الله الله هادشي وكان غير مكناش أنا وياه خدامين فنفس السربيس وكيفكرني كل دقيقة
حتى صرعلي راسي بمووضوعه وليت أنا اللي مقلق إمتا نخطبوهاليه باش نرتاح 
ليلى:- وراك عارف هو حاسبك بحال خوه ونتوما صحاب من صغركم علاش منوض عليك
هاد سيدي حيحة 
 جواد:- واه ألالة أمراتي العزيزة فنظرك أنا علاه قابل هبالو محيت بسببو تعرفت
بيك يا أحلى زوجة فالكون
ليلى(حشمانة وكتعدلو الكرافطة):- وصافي بلاما تحشمني 
جواد:- وعلاش مالني قلت شي عيب
ليلى:- وكلس كلس تفطر راه يسمعك يقولك نسيتي يامنا وليالينا منهار تزوجت بختي 
جواد:- أناري عندك الحق يبقى يقلب عليا واليوم راه عريس ههه خصني نكون
 الوزير ديالو يعني 
ليلى:- الوزير والواليد والأخ وكلشي تتت وكان غير كان با وما عاد عايشين 
ويمشيو معانا نخطبو لخويا ابراهيم 
جواد(قرب منها وشد يديها بحنان):-وعلاش أنا فين مشيت ياك عاد دبا عطيتيني ليستة
ديال الأوصاف العميرة ديالي (شافها طيحت جوج دمعات وهز وجهها عندو) حبيبتي
متبكيش أنا راه كلشي عندك ونتي كلشي عندي وضحكي منبغيش نشوف
مون آموغ معبسة كتجيني خايبة ... اممم
ليلى(ضحكت من قلبها):- وناري بركة من رومانسيتك ربي يخليك ليا يارب 
وكلس نفطرو قبل ميفيقو الوحوش يديرو حالة وميخلونيش تانسولك 
جواد:- وي مافي شنو ؟  
ليلى(كتكبلو القهوة):- ابراهيم قالك شي حاجة على دار البنت ؟
جواد:- وليه أنا عاد نستنى ابراهيم يقولي راكي عارفة راجلك محقق بارع دغيا
درت تحريات على دار البنت صحيح هما على قد حالهم لكنهم ناس طيبين الله يعمرها دار
وعلى الله تكون من نصيبو بصح غير ..
ليلى(بقلق مبعد مكلست قدامو فالطابلة):- بصح شنو كاين شي حاجة معارفاهاش؟
جواد:- سمعت شي حوايج على وحدة كتجيها وكتسكن معاها بعدا مي الله أعلم 
خصني نجمع عاد شي معلومات باش نتأكد 
ليلى:- كيفاش ياكما البنت سمعتها ماشي تالتما راه بديت نتوسوس؟ 
جواد:- لالا لحد الآن كلشي بيان غير راكي عارفاني كنبغي تانتأكد بروحي عاد نرتاح
وابراهيم معندو خبر على هادشي لذلك بلاما تقلقيه وعلى الله يكون الخير
ليلى(بتمني):- يارب
اممم قبل منكملكم الفصل بغيت نعرف بياسر والشخصيات الجديدة
ياسر= شاب طويل عمرو تقريبا 25 شعرو كحل ورطب مكبرو شوية ملفوق 
وعينيه رماديين غامقين وسيم بزاف وجسمو رياضي وكيبان انسان واثق من راسو وعارف شنو كيدير صحيح متعجرف أحيانا ولسانو سليط لكنو طيب مالداخل ومعا الفصول
 غاتعرفو شخصيتو مزيان 
ابراهيم= مربوع القد وشعرو خفيف بلون بني عمرو 26 تاهو جايب راسو فالزين
وجسمو رياضي بحكم عملو فالشرطة 
ليلى= عمرها 25 شعرها بني ماشي طويل بزاف متوسطة القد عينيها كوحل
وزوينة وكتشبه لخوها ابراهيم اللي يشوفهم فنفس العمر يقول توام 
جواد= عمرو 27 داير نضاضر وعينيه كوحل وشعرو فيه الشيب شوية جاي
جنتل بيه جسمو رياضي ومحقق فنفس القسم اللي خدام فيه ابراهيم 
ماللي كانو صغار كانو يحلمو يوليو بوليسيين بجوجهم قدمو وتقبلو 
واحد بوليسي والتاني محقق للعلم جواد وليلى عندهم 3 ديال لوليدات 
محمد = سنتين + رياض= 6 سنين + زياد =7 سنين 
 نمشيو للحومة ديال مريم وناديا توحشنا بزاف المقدم حمزة يبالي خاصو شي
راس معند ناديا والو مكيحشمش ~_)
عيسي(فالكروسة ديالو):- يا السي حمزة قلنالك آخر الشهر غادي نخويولك السطح وشبع بيه 
عزيزة:- وآخر الشهر باقيلو سيمانة مالك شاحف على هاد اليوم؟
عيسى:- كيفي ياخوتي بغيتكم اليوم تخويولي السطح معندي صبر نسنا 
سيمانة بزاف عليا
مريم(معصبة):- اففف دبا مال لالاك شحنت قلنالك سيمانة نخويولك الزريبة ديالك يعني
سيمانة مالك مباغيش تفهم؟ 
عيسى:- اجمعي فمك ولا قسما بالله تانشكي بيك للبوليس 
ابراهيم(جا لابس كسوة البوليس وعلى السيرة طلع عندهم كيما يقولو حط هه الشكاير
اللي كان جايب قدام باب بيت مريم ومشا لعندهم) 
ابراهيم:- كاين شي مشكل؟
حمزة(نخلع مين قال البوليس وهو يبالو واحد):-بسم الله الرحمان الرحيم هذا مين خرج؟
مريم:- خرج من تحت اللرض بسم الله عليك لا تموتلنا هنا
ابراهيم:- سولتك عندك شي مشكل معا الجماعة قولي أنا نحلوليك ؟
مريم(تشوف بسخرية فحمزة):- وقوله ولا المش كلا لسانك دبا مين شفت خطيبي 
حمزة:- هاه خطيبك أ.. لا .. لا والو وتقول لاكاين شي مشكل أنا غادي فحالي
بسلامة بسلامة عليكم  
مريم:- سير يالخواف هادا ميليقلك 
عزيزة(تكاكات لابراهيم):- زيد أولدي زيد مرحبا بيك سمحلنا جيت معا هاد وجه المشاكيل
ابراهيم:- نتوما اللي سمحولي جيت بلا موعد بصح قلت نجيب شي حوايج تحتاجوهم
لليوم بالليل 
عيسى:- الله ياودي مرحبا بيك فأي وقت راك وليت ديالنا دبا مبعد آخر لقاء لينا
صافي راك وليت منا وفينا 
ابراهيم:- وانا نتشرف بيكم وفرحت بزاف مين قبلتو بيا ونشاء الله بالليل مور صلاة العشا
نكونو هنا أنا والعائلة ودبا نخليكم على راحتكم 
عزيزة:- وكلس تشرب شي حاجة أولدي ؟
ابراهيم:- الله يخلف خيركم سابق بسلامة عليكم
عزيزة:- مريم وصلي خطيبك لتحت 
مريم(زعما حشمانة ههه):- وخا أماما .. تفضل 
ابراهيم(وهما نازلين):- الله يامحلا كلمة خطيبك من فم الواليدة ديالك امتا يقولو راجلك
مريم(ضرباتو لكتفو):- شفتك تزلعت راه باقي متخطبنا رسمي
ابراهيم:- شكون قالهالك نتي خطيبتي باقي غير نقراو الفاتحة وبالليل نقراوها نشاء الله
مريم:- ههه يارب 
ابراهيم(وقف مين شافها سكتت):-اممم راكي تفكري فناديا ياك ؟
مريم:- مكرهتهاش معايا فهاد اليوم نمشيو انا وياها للصالون نصاوبو للعشية
مي مكتابش 
ابراهيم:- أكيد هي فرحانة ليك وفالعرس غاتكون رجعت من سفرها وتحضر
بإذن الله 
مريم(خرجو برة وشافت لمقدم  حمزة كالس حدا النجار ):- يارب وتاهاد المقدم حمزة
كرهنا فالمعيشة غادي جاي علينا قلنالو آخر الشهر وهو باغينا نخرجو فأقرب فرصة قالك
بغا يدير السطح جردة  
ابراهيم:- وباقي سيمانة دبرتو فين غادي تسكنو بعدا ؟
مريم:- والله مزال راني عاد وصيت ناصر اللي خدامة عندو يشوفلي شي دار من هاد الجهة
ابراهيم:- آه على سيرة ناصر صافي الخدمة عندو تنقطع من اليوم راه درتلك خاطرك
وقلتي منريض مالخدمة تانتخطبو ولهنا ومنقبلش مراتي تزيد تخدم عند العادي والبادي
ومصاريفكم أنا نتكفل بيها بدءا من اليوم 
مريم(كتحمر فيه بدلع):- بدينا لحكام أسيادة الشرطي ؟
 ابراهيم:- وماشي حكام بصح منرضاش مراتي تزيد تخدم عند الناس خدمة ماشي تالتما
ومنبعد الزواج لا بغيتي وجا على بالك باش تلفي الوقت تخدمي أنا نقلبلك شي حاجة
مزيانة معندي مشكل لكن حاليا نو مبغيتكش تعذبي وكيما قتلك مصارفيكم كلها عليا 
مريم:- ولكن راه بزاف عليك وزايدون ناديا كتسيفطلنا مبلغ محترم الحمد لله مكفينا
ويشيط عاد الخير وبيه باش غانكريو الدار 
ابراهيم:- عموما اللي يهمني أنكم تكونو مرتاحين وصافي وبالنسبة للدار أنا غادي نلقاهالكم
فأسرع وقت 
مريم:- ربي يخليك لينا منا لتما يكون الخير وصافي يالاه سير خليني عندي ميدار تالليل    
ابراهيم:- يعني أبراهيم شد الطريق راك معطلني على شغلي فهم يا الفاهم ههه
مريم:- هههههه سير المجنون 
ابراهيم(وهو يركب سيارتو):- بسبابك الحبيبة ديالي 
المقدم حمزة:- شفت أسي عمر بنات هاد الجيل مكيحشمو مكيستحياو جايبا
منعرف شكون لوسط الدرب وقالك بوليسي خالعنا زعما 
عمر النجار(بقا يهزز راسو لانه عارف المقدم حمزة مفيه فايدة غير الطنيز على عباد الله)
:- الولد خطيبها واليوم خطوبتهم نشاء الله
المقدم حمزة(كاره):- ولهلا يسخر 
سعيدة(مولات المكتبة لاعقلتو عليها ):- اتاقي مولاك ياهاد بنادم خلي عليك الناس فالتيقار 
المقدم حمزة(حط كاس تاي اللي كان يشرب):- دبا نتي واش دخل مصارنك فيا؟
سعيدة(كتأفف):- لا حول ولا قوة إلا بالله ممنك رجا 
عمر(يتلف):- وراهم يقلبو على شي دار منا الحمد لله غايفتكو منك وتفك منهم 
المقدم حمزة:-زين مقلت تانا نرتاح وندير فوق داك السطح واحد سيدي جردة
ونتكى فيييييه ونتبررررع معا راساتي
سعيدة(وهي مولية لمكتبتها):- يتهناو منك والله  
المقدم حمزة:- وانا اللي نتهنى منهم فالأول غبرت ديك العود اللي سميتها ناديا
كان مطلعالي لاطونسيون ودبا تاهما غايغبرووو والله غادي نحيح ونهرس موراهم
قراعي الزاج الما والشطابة تالقاع لبحر
سعيدة:- الصبر أربي الصبببببببببببببببببببررررر
عمر النجار(يسمعلو ويضحك وفخاطرو اودي هاديك ناديا هي اللي كانت خارجة 
فيك فين راها دبا):- هههه
  عزيزة:- مشا خطيبك ؟
مريم:- واه مشا وقالي هو اللي غايشفولنا دار للكرا ونخرجو من هاد الويل ديال داك
المشقف حمزة ونتهناو
عزيزة:- يخخ أعوذ بالله منو ملقا فوقاش يجي يرمي سمُّو علينا غير اليوم 
عيسى:- الله يهدي ماخلق 
مريم:- المهم أماما انا غانمشي للصالون 
عزيزة:- عيطتي لحنان تجي تمشي معاك؟
مريم(منزلة راسها):- واه راها تستناني نفوت عليها ياك فطريقي المهم تعطلت بحرا
نعدل ونجي نعاونك قبل ميجيو الناس 
عزيزة(انتبهت عليها):- مريم سناي
مريم(كتخبي دموعها):- شنو أماما راه تعطلت؟
 عزيزة:-اممم أجي عندي أبنتي حبيبتي علاش راكي مغبونة دبا ياك كلشي غيفوت 
بخير مالكي مقلقة؟
مريم(مقدرتش تخبي وبقات تبكي):- والو غير افففف توحشت ناديا وبغيتها تكون معايا
فهاد اليوم علاش سافرت علالالاش علالالاش اهئ 
عزيزة(بكات وشافت فعيسى اللي دخل بكروستو لبيتو بمعنى تاهو تأثر):- شتتت باركة مالبكا
وكان كانت هنا ناديا وكان ضرباتك على هاد الدموع هي ابنيتي فوق جهدها 
مقدرتش تجي بصح فالعرس أكيد غادي تحضر وتوقف معاك ويالاه ابنتي سيري غسلي وجهك
ماشي مزيان راك عروسة زعما وفاش ترجعي تاصلي بيها باش ترتاحي وخا ؟ 
مريم هزت راسها بالإيجاب لماما ومشات غسلت وجهها وقلبها عاد معا ناديا اللي كانت
فعالم آخر بصح قلبها حاس بشي حاجة
ياسر:- ناديا مالك ؟
ناديا:- لا والو غير ... غير قلبي تقبض فجأة 
ياسر:- خفتي مالعملية ديالنا اليوم ؟
ناديا:- تتت.......... أنا غانمشي للحمام شوية ونرجع
ناديا بلاما تستنا جواب ياسر خرجت من المستودع فين كانو كيخططو لعمليتهم الليلة
باش يسرقو العقد الألماسي ومشات للحمام غسلت وجهها وغسلت عنقها وبقات عاد تحس
بالخنقة ومحستش إلا والدموع كينزلو من عينيها ومعرفتش علاش وخافت يكون شي
حاجة وقعت لجدها ولا لمريم اللي قاتلها غاترجع تتصل بيها من هادي يومين مي مرجعتش
تاصلت مسحت دموعها وجات خارجة مالدوش ولقات ياسر أونفاص ليها جاي يدق عليها
ياسر(ارتبك مين شافها رتبكت):- أ.. جيت .. باش نطمن عليك راكي مزيانة ؟
كنتي تبكي ؟؟
ناديا(شافت فيه بالنفي وعينيها حومر بالبكا):- اممم مبكيتش غير... شي حاجة دخلت 
فعيني وصافي يالاه نرجعو للمستودع عندنا الخدمة بزاف 
ياسر شدها من يدها مين جات غاديا وهي شافت فيدو اللي شادها بيها مكرهتش 
تترمى فحضنو ساعتها هذا اللي حست أنها بحاجتو مكرهتش تشاركو خوفها بصح
تكاكات معا راسها وهي تقول شنو هادشي اللي راني نحس بيه غير توحشت دارنا
خصني نعيطلهم ونولي مزيانة 
ياسر:- ناديا مالك سهيتي؟
ناديا:- لا والو يالاه نرجعو للمستودع 
سبقاتو وخلاتو غير كيشوف فيها ومفاهم والو تنهد ورجعو يكملو شنو كانو يديرو 
وباش تعرفو كانو يوجدو خطة للدخول للمبنى وسرقة العقد بلاما يعيقو بيهم أو
يحسو عليهم مبعد منشرو دوك الحشرات الإلكترونية اللي كانت مرفقة بكاميرات 
فور مرجعو للدار مباشرة دخلو للمستودع وحطو دوك الحشرات فالأماكن المطلوبة 
بواسطة أداة التحكم عن بعد وعرفو مداخل ومخارج المبنى وعرفو شحال من حراسة عليه
وشنو هي الحواجز اللي حاطينها من أجل نظام الحماية عرفو كذلك مواعيد قفل وفتح المبنى
وعرفو أهم حاجة مكان العقد ومبقا الا ينفذو العملية 



يتبع..

أحدث القصص
قصة اللؤلؤة السوداء من تأليف شرقاوي حسناء
قصة اللؤلؤة السوداء شرقاوي حسناء
قصة تيريزا من تأليف سكينة سليماني
قصة تيريزا سكينة سليماني
قصة ضحية ذئاب من تأليف Sanae El Marzouki
قصة ضحية ذئاب Sanae El Marzouki