السارقة الجزء 25


رواية السارقة كاملة بدون تحميل

بقات ناديا تحيد داك القناع والحبل وسمعت صوت موراها 
ناديا(بلاما تدور):- تبالي جيت فيساع
التفتت تشوفو وهي تحل شهقت هـءءءء

شافت واحد الشخص داير كابوس فراس ياسر
الشخص:- أي حركة منك غادي نفجر راسو حطي كابوسك لرض .. دبا
ناديا حطت كابوسها بلاما يرمشو عينيها المسمرين فياسر اللي كان هاز فيدو طفاية الحريق
وبقا يغمزلها بعينيه باش دير شي حركة مفاجئة وهو يعطي لهاداك الشخص ضربة
بديك الطفاية لكن معامن يهدر ناديا مفهماتوش كاع وبقات تريشلو بمعنى أشنو
ياسر(تعصب):- شتي لوكان يقتلني دبا نرتاح منك والله
ناديا:- أشنو كتقول اجمع راسك .
ناديا بقات كتحرك يديها وتريش وهي معترضة على كلام ياسر اللي لعبلها فالمخ
وهنا الشخص وجه مسدسو ليها 
الشخص:- جمدي بلاصتك ولا غادي نفرغ هاد المسد...
طنننننننننننن عطاه ياسر ضربة للراس طاح كاو 
ناديا :- هئئئئئ كيدرتلها ؟
ياسر:- لا حول ولا قوة الا بالله شوفي هادا راه من عصابة ستيفاني والظاهر راهم
باغيين العقد وأكيد مجاش بوحدو راه موراه بزاف لذلك كلما أسرعنا وخرجنا
من هاد البلاصة كلما حظينا بنسبة البقاء على قيد الحياة تفاهمنا ؟
ناديا:- آآآ .. واه واه تفاهمنا
ياسر:- دبا عاونيني نربطوه ونبعدوه منهنا باش نكملو اللي جينا عليه  
ياسر وخا راسو كان يتبخ منها لكن المهمة أهم تقدمو وفعلا قدرو ياخذو العقد 
مبعد عدة حواجز ختارقوها ونظام الحماية ديال الخزنة اللي فكو رموز شيفرتها
وزورو البصمة ديالها من خلال جهاز كانو جابوه معاهم وجاو خارجين من نفس الطريق
اللي دخلو منها لكن ماشي بهاد السرعة عصابة ستيفاني كانت محاوطة المجاري المائية
ووجهو كاملين بحركة سريعة مسدساتهم لراس ياسر وناديا 
ناديا(مخلوعة):- يا ربي
ياسر قرب من ناديا وخلاها مراه وهو قبلها باش يحميها ناديا شافت حركتو هادي لكن
مدات مردت خصوصا انها كانت ترجف من المسدسات اللي مفتوحة فوجههم \
ياسر:- شنو بغيتو ؟
شخص منهم:- بغينا اللي راه عندكم
ياسر:- أ.. شنو هو ؟
وحدة خرجت من مراهم الشرار كيخرج من عينيها الكوحل شعرها الأسود كانت
مطلعاه ودايرالو ذيل حصان وحاطة مايكاب أتيرون عكس سمار بشرتها وكانت
زوينة بملابسها الجلدية
خرجت من مراهم وجات أنفاص لياسر:- اممممم أسو عاش من شافك 
ياسر(ضحك بسخرية):- سيلفيا كيبالي كلما قتلتك كترجعي للحياة 
سيلفيا :- مكنسخاش بيك علاش كتلقاني ديما نرجعلك أممم (شافت فناديا وكملت) شفتك
نسيتني؟ 
ياسر:- شكون نتي أصلا باش نعقل عليك
سيلفيا(قربت منو):- تتتت لاء أسو مستحيل تنسا حبيبتك سيلفيا وسهراتها الطويلة 
ناديا دارت بيها الأرض وعيينيها تغرغرو بالدموع لكن قاومتهم وياسر لاحظ هادشي عليها
وولا دار عند سيلفيا 
ياسر:- سيلفيا بلاكو من طريقنا اللي عندنا مغاديش يكون ليكم ابدا
سيلفيا:- إذن غادي تضطرني نقتلها
ياسر:- ولا تقدري تمسي شعرة وحدة منها 
سيلفيا (تعصبت ومعجبهاش كلام ياسر ودفاعو على ناديا ):- حممم دبا نشوفو 
ريشت براسها باش يشدو ناديا وياسر ضارب معاهم وقال لناديا تجري لداخل المبنى
وتهرب بعيد عليهم وهاكا دارت ناديا مشات تجري فاتجاه السلالم  ودور مراها تشوف
واش ياسر راه تابعها ولالا لكن نو مكانش موراها ياسر بقات كتجري وتجري
حتى وصلت لواحد المكتب ودخلتلو وسدت على راسها هنا ياسر كان حتى هو قدر يهرب
منهم وسيلفيا عطات للعصابة أوامر باش يتبعهوم ويشدوهم ويجيبو العقد،
 تفرقت العصابة من طابق لطابق بحثا على ناديا وياسر اللي لحد الآن متلقاوش ببعضياتهم
ياسر(بخوف):- ياترى فين هيا ناديا وواش راها مزيانة ؟
فنفس الوقت
ناديا(بخوف):- أففف خليت ياسر مورايا واش راه مزيان فين يكون دبا ؟
 سيلفيا فواحد الممر:- كيفاش ملقتويهمش المبنى محاصر من جماعتنا وكان كانو خرجو كنا
غانعرفو هما باقيين هنا فالمبنى جبدوهملي من السما ولا الأرض مفهوووم ؟؟؟
واحد منهم :- مفهوم مفهووم أميس سيلفيا
سيلفيا(فخاطرها ):- وودبا غاتشوف أأستاذ ياسر شنو غاندير فالليدي ديالك كينشدها هاهااااهاها
بقات ناديا فداك المكتب مرعوبة وكتفكر شنو دير لا جا شي حد مسلح يهجم عليها وهي
سلاحها خداوه منها مين كانو محاصرينهم بقات كتسمع شي خطوات كتقرب من المكتب
جمدت مكانها بالخوفحتى سمعت 
ياسر(يهمس):- ناديا ناديا نتي هنا ؟
ناديا مشات تجري حلتلو الباب دخل وسدتها وترمات فحضنو مفهمتش سبب تصرفها
ولا فكرت فيه كل ما جا فبالها انها شافتو بخير وعلى خير 
ياسر(متفاجئ من حركتها وحاس ببزاف لحوايج مي قاومهم للمرة الألف):- متقلقيش انا مزيان 
ناديا (بعدت عليه شوية ولكن بقات عاد قريبة منو وعينيها مغرغرين):- ك. كنت خايفة عليك
ياسر:- حتى انا كنت مقلق لايكونو شدوك أو آذاوك بشي حاجة 
ناديا(كتبكي):- اممممم
ياسر(قرب منها ومسحلها دمعة نزلت معينها):- شتتت متبكيش تت خصنا نفكرو كنديرو
نخرجو منا يالاه قوي راسك شوية مبقا الا القليل وخا ؟
ناديا(ببسمة حنان ورضى من تصرف ياسر):- آه وخا ..
ياسر :- مزيان دبا قوليلي العقد راه فأمان ياك ؟
ناديا:- آه راه فبلاصتو 
ياسر:- طيب خليني نشوف إلى كاين شي حد فالممر خصنا نطلعو للسطح ومن تما نشوفو
شنو نديرو يالاه 
ناديا بلاما تفكر حطت يدها فيد ياسر اللي شاف فيها بنص عين لكن فهم أنها خايفة
زير على يدها وخرجو من داك المكتب مبعد متأكدو أن الممر خاوي وطلعو في اتجاه السطح
سيلفيا:- كيفاش ملقيتهمش واش نشقت الأرض وبلعتهم قلبولي عليهم قنت بقنت 
بغيتهم يحضرو عندي فالحين 
واحد منهم:- مس سلفيا مس سيلفيا 
سيلفيا (بتأفف):- جوني شنو بغيت الغبي هدر 
جوني:- بغيت نقولك باللي اللي ..
سيلفيا (معصبة) :- أنطق ينطقو جنابك باللي شنو ؟
جوني :- هادوك اللي كنقلبو عليهم راهم طالعين في اتجاه السطح 
سيلفيا :- الله خبر زوين جمعلي كاع البقية وتبعوني للسطح اليوم بيا ولا بيهم 
ياسر:- كريستوفر فهمت شنو قتلك ياك؟
كريستوفر :- ولا عليك 5 دقايق نكونو تما
ياسر سد تيليفونو وبقا يشوف فناديا 
ناديا:- شنو طلبت منو ؟
ياسر:- دبا تشوفي المهم غانخرجو من هاد المأزق أكيد كوني هانية 
ناديا:- اممم ياسر باغية نسولك 
ياسر:- وي
ناديا :-بصح نتا وديك سيلفيا كنتو ...
ياسر( قرب منها بلاما يستناها تكمل):- وفاش يهمك تعرفي
ناديا(مرتبكة):- عارفة أن الوقت ماشي مناسب مي غير ... غير سؤال ووصافي
عتابرني مسولتوش ديزولي 
دارت لهيه بعيد عليه وهو جاها من الاتجاه اللي كانت تشوف فيه بحركة زوينة بزاف
ناديا (فخاطرها):- هادا مالو يتصرف هاكدة غادي يجنني بتصرفاتو للي ممفهوماش 
اففف 
ياسر:- شنو راه يدور فمخك دبا؟
ناديا(بتأفف):- تاحاجة
   ياسر:- بصح أنا عارف فشنو كتفكري
ناديا:- مكنفكرش قتلك تافحاجة 
ياسر:- لكن عينيك كيقولولي ألف حاجة 
ناديا(متوترة):- عينيا شنو كيقولولك ؟
ياسر:- امممم منقولكش
ناديا(غمضت عينيها بعصبية):- دبا كتلعب بيا ياك ؟
ياسر:- لا أبدا بلاما تعصبي أنقولك دبا عينيك كي..
سيلفيا (وهي كتصفق):- يا عيني يا ليل أتمنى منكونش قاطعت شي حاجة أسووو
ياسر:- ياسر ي ا س ر أسيلفيا 
سيلفيا:- عطيني العقد
ناديا:- أكيد مغاديش تاخديه
سيلفيا:- أمم الواضح أن الليدي ديالك عندها لسان ههه كنت متوقعة كليتولها فشي 
ليلة من الليالي 
ياسر:- منسمحلكش تهدري عليها بهاد الأسلوب
سيلفيا(منرفزة):- عطيني العقد
ياسر:- العقد حنا خديناه يعني غايبقا عندنا سيلفيا خوي المكان أحسنلك
سيلفيا :- العقد مقابل حياتكم قرر
سيلفيا ريشت براسها فيساع لواحد الجوج شدو ناديا بحركة مفاجئة 
ياسر :- طلقو منها 
سيلفيا:- الأحسن تبقا فحالك الى قربت منها غادي يقتلوها
 ياسر (فخاطرو):- لا يمكن نراهن بحياة ناديا لا يمكن لا يمكن شنو خصني ندير أففف ياربي
فينك أكريستوفر فييييين؟؟؟
ياسر:- نعطيك العقد وخليها فحالها
سيلفيا:- لهاد الدرجة هي مهمة عندك آآآ؟
ياسر:- بغيتي العقد ولالا متكتريش عليا التفلسيف؟
جوني:- مس سيلفيا شنو ؟
سيلفيا(معاجباهاش الوضع لكن ضحكت بمكر وغمزت لجوني):- أوف كورس بغيت العقد
عطيهني ونخليكم فحالكم 
ناديا:- متعطيهلهاش اياسر راه غادي تقتلنا مشفتهاش كيكادير تشوف فينا 
ياسر(بعينيه كيلمعو شاف فناديا):- وانا منقدرش نغامر بحياتك 
سيلفيا:- جوني جيب معندهم العقد راه تتخمت بالرومانسية اللي كتقطر منهم
ياسر:- طلقو منها الأول وانا نعطيك العقد
سيلفيا ريشت براسها باش يبعدو عليها وفعلا بعدو جبدت ناديا العقد من جيبها وعطاتو
لياسر اللي همسلها فودنها وجا غادي يعطيه لسيلفيا حتى فجأة ظهر كريستوفر بهيليكوبتر 
من موراهم روعت الدنيا جرات ناديا لعندهم وتسلقت فلحبل اللي مادينهلها فيساع وياسر
مشا يجري يلحقها وشد تاهو فداك الحبل وبقاو يضربو برصاص جماعة سيلفيا حتى
وقفتهم 
سيلفيا:- أغبياء مخدمة معايا أنا غير الأغبيااااااااء علاش تضربو برصاص علالالاش؟
جوني:- مشفتيهمش كيدارو هربو بغيتي نبقاو ساكتين عاد 
سيلفيا:- راكو تيريتو فياسر وماشي ياسر اللي بغيتو يموت هاديك ناديا الغبي
أأأأأأأأأأخ منكم آآآآآخ
ناديا:- منيش متيقة هربنا منهم ههههه كريستوفر جيتنا كي المنقذ لالا نتا هو المنقذ بعينو
كريستوفر:- راني عاد تعطلت عليكم الحمد لله على السلامة
هااا ياسر مالك ساكت ماللي طلعت ونتا هادئ ولا باقية شاداك الخلعة؟
ياسر(وجهو صفر وكيعرق):- أ .. تت.. لا راني م.. مزيا ....
فقد الوعي وكتاشفو أنه مصاب برصاصة فظهرو ناديا مين شافت الدم نخلعت عليه بزاف
وبدات تنوح وتبكي عليه أما كريتسوفر اتصل فورا بجعفر اللي قالو يجيبوه للفيلا عندهم
بسرعة ومن بعد مدة بسيطة كانو الجميع ففيلا جميلة والطبيب كيستناهم فور موصلو
دخلو ياسر لواحد الغرفة ومخلاوش حد يدخلها لكن حالة ناديا كانت مريعة بزاف
ومنهارة وخايفة توقع شي حاجة لياسر حتى فقدت اعصابها كليا
فمكان آخر عند وكر عصابة ستيفاني اللي كان كاره الدنيا 
ستيفاني = رجل يكون فالعقد السادس ديالو قصير وشايب وباينة فيه مشرار
ستيفاني :- نتوما مجموعة فاشلين فين عمرني أمرتكم بشي حاجة ونفذتوها
سيلفيا:- مستر ستيفاني كانو سريعين وقدرو يهربو منا لكن وعد غادي نقضيو عليهم
فالمرة الجاية 
ستيفاني :- كوني قد كلمتك وإلا مغايعجبك حال وجيبولي المسؤول على تخريب
العملية لهنا عندي نتمتع بقتلو بيديا 
سيلفيا(ابتسمت بخبث وقالت):-وانا عارفاه شكون هو هههاهاا : ناديا
نوليو للفيلا  
ناديا(بعنف حطت العقد فيد جميلة ):- هاكي شدي شدي العقد اللي غايموت بسبابو ياسر .. عنداك متكونيش راضية دبا هاهو العقد بين يديك دبا يالاه فرحي  
جميلة:- ناديا أنا متفهمة أعصابك هادي و مقدر...
ناديا:- متفهمينيش مبغيت والو منك بغيت غير يفيق ياسر وصافي
جميلة:- غادي يفيق وغادي يكون مزيان علاش راكي خايفة لهاد درجة ياما تعرض 
لمواقف بحال هادي وببساطة كنتي تقدري تكوني مكانو
ناديا(بعينين مبوقلين بالبكا وبتعب فصوتها):- ياريتني كنت انا اللي مكانو ياريت
جلست على الأرض وهي فحالة يرثى لها كتبكي بصمت جميلة شفتها و معرفت مدير بصح
حاجة داخلها خلاتها تصرف عكس طبعها القوي والصارم نزلت لمستوى ناديا
ومسدت على شعرها وضمتها لصدرها وبقات طمنها أنه غايكون مليح هنا ناديا
لقات شي حاجة فحضن جميلة حياتها كلها كتقلب عليه وهو حضن الأم لقات حضن
جميلة دافي وحنون عكس تصرفاتها نهائيا رتاحت وحست بالامان فيه واستسلمت
لداك الاحساس حتى جا داخل كريستوفر وكسر الجو 
كريستوفر:- سمحولي لكن خصكم تجيو للغرفة حالا
ناديا(ناضت بسرعة قياسية):- ياسر ياسر مالو وقعتلو شي حاجة؟


يتبع..

أجزاء القصة
كايتنشرو القصص و الاجزاء كل يوم ابتداءا من 8 دالعشية بتوقيت المغرب
9isas maghribiya bdarija قصص مغربية بالدارجة قصص و روايات بالدارجة المغربية