صورة مصغرة لـالشيطانة الفاتنة الجزء الرابع

الشيطانة الفاتنة الجزء الرابع

rab3 chaytan chaytan alchaytana alfatina
رواية الشيطانة الفاتنة

خرج صرب ومشا لغرفتوا تكا و هو فرحان بالانجاز العضيم لي دار ومتشوق لليلة شوية سمع الباب تحل و تمات داخلة داشا لابسة (الصورة)شافها ابتاسم جات عندو هبطات باست ليه فمو 
داشا:توحشتك
صرب:(راشقا ليه) حتا أنا (بغا يجبد ليها لسانها بدا يدوز يدو على كتافها مرورا بصدرها وعنقها) شنو درتي هاد النهار
داشا: مشيت للمستودع فين حطينا شي سلعة شريناها البارح
صرب:امم مزيان 
داشا:ونتا
صرب:(قرب منها طبع قبلة جنب فمها قلبها على سرير وجا فوقها) مدرت والو 
داشا:(بعداتو عليها) خاصني نمشي خويا قبيلة عيط ليا 
صرب:لاش
داشا:ديزولي مي شي حاجة سرية
صرب:اه اوكي
داشا:متقلقتيش
صرب:نو
باسها ففمو و خرجات فرحانة هو غير سمع الباب تسد جمع الوقفة طل من البالكون بان ليه البالكون دالمكتب ديال البوص قريب نقز ليه بالخف و حط ودنو على الباب كيسمع
البوص:شنو درتي ا داشا دكشي هو هداك
داشا:اه خويا كون هاني
البوص:مزياااان اول هدف ايكون عندنا ايكون غدا جاتنا تعليمات باش نفركعوا اوطيل شيراطون
داشا:(علامات الخوف باينين على وجهها) خويا واش تلاقيتي بديفايل
البوص:لا سيفط ليا رسالة راك عارفة عمرو بين وجهوا
داشا:ناري إلا مصدقاتش العملية ايقتلنا ا خويا
سمعوا تخرشيش فالبالكون دارو قافزين حيت كانو غير بجوج بحال هاد الاجماعات حتا حد مكيحضر فيهم بدا يقرب البوص من البالكون حلوا بالخف ملقا والو
داشا:اووف تخلعت ايكون غير البرد حرك شي حاجة
البوص:(مزال شاك) يمكن
كان صرب نقز بالخف و خرج كيجري مشا للوطو ديالو وعفط عفطة وحدة وقف قدام المنضمة ونزل كيجري دخل ولي كيدوز من حداه كيبقا يشوف فيه حتا حد معارفو دخل لغرفة الاجماعات لقاهم كل واحد مقابل شغلوا جوزيف مقابل البيسيات و كيم جالسة تخطط ولاخرين جالسين بان ليه جابر واقف حدا جوزيف 
صرب:احم جابر
دار جابر مصدوم
جابر:شنو كدير هنا واش ناوي تسيفطني قبل الوقت
صرب:بغيت ندوي معاك و عفاك متخلطش الخدكة بالمواضيع الشخصية الفرقة كلها تجمع عندي هنا
تجمو كلهم 
صرب:شكون أنا ولا شنو كندير هنا خلي جابر يقول ليكم بغيتكم كلكم و بدون استيناء تكونو واجدين لغدا غادي يديرو اول عملية ارهابية ولي غادي تقام فاوطيل شيراطون خاصكم تمنعوها بأي طريقة كيم
كيم:وي 
صرب:نتي لي غادي تكوني القائدة ديالهم
دايمون:ولكن روح هي...
صرب:دابا ولات كيف حيت روح مشغولة بمهمة اخرة ناض وقف شافيهم كلهم
صرب:الله معاكم
تم خارج تبعو جابر
جابر:شنو درتي مع روح
صرب:الموضوع بين راجل ومراتي الوليد اه قبل منسا كون هاني أنا انقول ليها شكون أنا
جابر:الله يهديك من هاد الفعاايل
مشا ديك ساعة كتب رسالة خطية و دفعها للعميد ديالو فالشرطة وقال ليه على العملية الارهابية عاد رجع للمنضمة 
أما روح مني خرجات من المكتب رجعات لغرفتها بقات غادا جايا فالاخير هزات ساكها و الكارط فيزيت ومشات للوطو ديالها وزادت وصلات للعيادة ديال الطبيب نسائي دخلات وهي محاملاش راسها غير قالت للبنت لي فريسيبسيون سميتها دخلاتها دغيا وسبقاتها على كلشي

دكتور:اهلا مدام المريني
مجاوباتوش روح غير كتخنزر
دكتور:احم تفضلي باش ندير خدمتي
نعسات فوق الباياص قلبها بالخف وقال ليها تبعو للمكتب
دكتور:معندك والو ا مدام كلشي هو هداك(عطا ليها بواط) ويمكن ليك من اليوم تبداي تاخدي هاد الحبة خاصك تاخديها كل نهار فنفس الموعد و متزكلي حتا نهار
روح:هادشي لي كاين
دكتور:وي
ناضت خرجات بلاما تزير معاه كلمة ركبات فلوطو عاد بداو دموعها يسيلو كتحس بروحها كتحرق حطات راسها على الفولون وكاع دموع لي فيها خرجاتهم كتبكي وتنوح ناضت وبدات تضرب الفولون بجهد وتغوت
روح:ااااه اااه اربي عييت راني عيييت 
ولاو عينيها بحال الجمرة ديمارات لوطو وملامحها مكيبشروش بالخير بقات غادا و موركة على الكسيراتور حتا ولات لوطو غاديا باقصى سرعة ليها مبقا كيبان قدامها واااالو سمعات الكلاكسون بجهد غمضات عينيها سمعات صوت طيلي وهي تفراني بجهد بقات كتشوف فنقطة وحدة ومكترمشش لسانها تربط هزات طيلي ويديها كترعد جاوبات بلاما تشوف شكون 
لمياء:بنتي ليليا ليليا مالك جاوبي
روح:(فاقت من شرودها) ماما
لمياء:بنتي فينك واقعة ليك شي حاجة قلبي تزير عليا ياك نتي لباس
سدات روح فمها كتحبس البكية
لمياء:لييليا مااالك اش طاري ليك دويي
روح:والو ا اماما ها أنا دابا جايا قريبة نوصل
لمياء:اووك حبيبتي
قطعات معايا ديمارات لوطو وطلقات دموعها الطريق كلها وهي كتبكي وصلات للفيلا ركنات لوطو بعييدة مسحات دموعها بقات مدة كتحاول ترجع لطبيعتها عاد نزلات دخلات عندهم جات مها كتجري عنقاتها بجهد 
لمياء:(شدات وجهها بين يديها) مالك احبيبتي
روح:(بابتسامة)والو اماماتي
الحاج:لاش مجيتيش البارح
قيس:ومكتجاوبيش على اتصالاتي
روح:بت مع صاحبتي
محمد:كان عليك تعيطي تقوليها لينا باش نطمأنو 
روح:سمحو ليا 
لمياء:صافي ماطرا باس كليتي احبيبة جاني وجهك صفر
روح:لا ا ماما فطرت فطرت 
تمات مهودة غزل معرية ثاني فخاضها شافت روح مشات عندها عنقاتها
غزل:حبيبة فين وليتس تغبري حتا كنتوحشوك
روح: مافيا لي يدوي
غزل:احم على خاطرك نخرجو نديرو شوبينغ.؟؟
روح:(لقاتها سبة باش تهرب من الاستنطاق) واخا
قيس:أنا نوصلكم
غزل:(فرحانة)اوكي
خرجو ثاني مشات غزل طايرة ركبات القدام بقات روح غير كتحنزز فيها ركبات بهدوء لور وحطات راسها على الزاجة بقا قيس غير مقابلها لاحض ملامحها ولاو باااهتيين وباين فيهم الحزن
وصلوا للمول هبطوا وبقا قيس فلوطو يتسناهم 
دخلات روح وغزل تقدات غزل عرااام دالحوايج أما روح هزات غير كسوة وحدة لي اتلبسها فالحفل وهزات شي اكسسوارات صاافي كملوا ورجعوا عند قيس ثاني رجعهم للقصر تغداو مجموعيين العائلة كلها هادشي كلوا و روح منطقات بحتا كلمة كلهم علامات القلق باينة فوجههم من جيهتها كملات طلعاادت لبيتها فصمت مبقاتش عندها القدرة باش تدوي اصلا هزات الكسوة لبساتها خلات شعرها مطلوق خلات المكياج لي كانت دايرة لبسات كعبها العالي وهزات صاكها وهودات لقاتها مجموعين كلهم لابسين ومقادين باش يخرجوا 
خرجو وكبات روح فلوطو مع خوها طريق كلها وهو يحاول يضحكها وتقوول واش ضحكات مرفووعة وصلوا لمكان الحفل لي كان فالجمعية نيت كلشي على حقو وطريقو دانت جمعية ديال الامهات العازبات وفيها غير الشخصيات المرموقة والمعروفة فالبلاد حيت مدام البنيسي لي عرضات عليهم دخلات روح هي وخوتها بجوج داروها و سطهم وقفو فواحد الطبلة

الياس:شكون قلق ليا ختي الفنيونة
روح:لا والو
عنقها بدراعو
الياس:كاع هادشي زهر عندي حيت عندي ختي كتحمق
اياد:باراكة من تعناب 
ضحكها ابتاسمات
اياد:شتي لي كيعرف يضحكها
ابتاسمات ليهم وللمحاولة لي كيديروها باش تضحك عيطو ليهم واليديهم باش يعرفوهم على الناس كان قيس مقابلهم فكل حركاتها وواقفة حداه اللسقة دغزل كدوي معاه و هو مكينش هنا
غزل:اييه فينك
قيس:(بانت ليه روح خرجات) سمحي ليا واحد دقيقة
مشا وخلاها اتطرطق
خرج عند روح واقفة مربعة يديها و كتشوف بعيييد مشا وقف حداها دورات راسها شافت فيه و عاودات شافت بعيد ثاني
قيس:مال زين مقلق
روح:لاش خليتي حبيبة القلب بوحديتها بغيت نسولك واحد السؤال لاش نتوما كلكم بحال بحال (خانوها دموعها)هءهءهء لاااش كلكم من طيييينة وحدة لاااش معندكمش قلب ولا ضمييير لاااش
قيس:كيييفاش على من داوية
روح:اه حيت كاينين بزاف المهم داوية على غزل
قيس: واش نتي شوية سافابا ما عندي تا علاقة لا بغزل لا بغيرها اقسم بالله حتا كنعتابرها بحاال ختي والله ما بيني و بينها شي حاجة تسناي تسناي 
مشا ورجع جايب معاه غزل
غزل:اشنو كاين
قيس:ختي غزل بيني وبينك شي حاجة
غزل:(حدرات راسها حشمانة)لا
قيس:ها نتي سمعتي مابيناتنا وااالو
روح:اويلي واش بغيتو تحمقوني
غزل:احم نخليكم
مشات وخلات روح مشرعة فمها فيها
قيس:ها نتي دابا عرفتي اش كاين عاودي ليا شنو واقع ليك بالحرف
ملقات روح ماتقول شنو اتقول زعما راني تابعة باك نقتلو ولا أنا لي كتقلب عليها ولا الخطر فيهم يلاه البارح تزوجت ووليت عبدة عند واحد خاينة ميسوا مايصلاح لقات غير دموع لي يخرجوها بدات تبكي وتقول مابكات معرف باش تبلى عنقها بجهد و كيحاول يسكتها ويدوز على شعرها هزات راسها سرح فعينيها كان كيحاول تقول ليه بالنضرات بلي هي تعيسة بلي بغاتو يخرجها من النستنقع لي هي فيه قرب ليها وطبع قبلة ففمها كتعبر على بزااااف دالمعاني والاحاسيس غمضو عينيهم و بقا حاطين شفايفهم بلاما يحركوهم حتا شوية بعدات عليه وحدرات
قيس:مالك ا ليليا مالك شنو عندك تيقي فيا
هزات راسها
روح:منقدرش تقول ليك دابا والو ا قيس هءهءهء منقدرش
قيس:(مسح ليها دموعها وشد وجهها بين يديه)انقول ليك ابنت ناس جوج كلمات من نهار شفتك ونتي ساكنة فهاد دماغ وليت نفكر فيك غير نتي إلا بغيتي دابا ندوي مع عمي نخطبك معنديش مشكيل حيت ناويك للمعقول
روح بحال إلا كبيتي عليها جوج دسطولة دلما خرجات عينيها فيه
روح:هاء
قيس:اه كتعجبيني و يمكن كنبغيك وليتي معششا فمخي
روح:ولكن
قيس:متزربيش فكري
روح:ولكن 
قيس:شنو
روح:نتا معارفش عليا شحال من حاجة
قيس:قوليهم
روح:منقدرش
قيس:واخا على خاطرك دابا شنو درنا
روح:فاش
قيس:فينا 
حشمات ولات حميمرة ابتاسمات شي حاجة قالت ليها عطيه فرصة وعطيها ليك حتا نتي فرحي راسك واخا غير مرة ومتحرميش راسك من السعادة

قيس:شنو قلتي
روح:(حشمانة)امم انعطيك فرصة بشرط
قيس:نتي امري
روح:تبقا علاقتنا سرية
قيس:على خاطرك
كانت غزل واقفة كتسنت عليهم وكتغدد فنفسها حالفة حتا تفدي فيها الفرشة لي فرشاتها و باغا تموت حيت وافقات وولاو على علاقة
عنقها قيس خشاها فحضنو حاط فمو على شعرها مستمتع باللحضة أما هي حسات براسها اشلائها لي كانو مشتتين تلمو فحضنو نسات كل هم و كل حاجة خايبة عاشتها 
دخلوا ابطابنا للحفل وكملوه و رجعوا للفيلا كانت ديك ساعة 8 دليل تفكرات روح صرب طارت منها بدات ترعد
روح:ماما أنا انعس عيانة بلاما تفيقوني للعشا
باسها باها فراسها
محمد:تصبحي على خير اميرتي
ابتاسمات ليه وطلعات تبعها قيس دخل لبيتها وسد الباب و شدها من خصرها مقربها ليه
قيس:ملاكي فيه نعاس وعيان
روح:(مزنكة)هه وي
قيس:اش با ليك تنعسي هاد ليلة فحضني
صفارت روح وألوان طيف بانو فيها
قيس:الحشومية ديالي متخافيش منكلك حتا نتزوجو احبيبتي
روح:(ولات كيف مطيشة)ويلي كون تحشم 
قيس:يسلملي الخجلان اححح اتحمقيني نتي لهاد الجمال كلو
روح:هه يلاه خرج خليني نيني
قيس:اووف ها هو خارج ا لالة
باسها ففمها بجهد وراسها وعيونها بجوج وخرج
ض على قلبها كتحس بيه ايخرج ومرسوم على وجهها ضحييكة وعينيها كيبريييو تفكرات صرب عقداتهم سدات الباب بساروت و خرجات للبالكون نقزات منو بالخف وخرجات ركبات فلوطو ديالها وصلات لقات لوطو كتسناها ركبات وقلبها كيضرب معولة اليوم تصفيها ليه
وصلات لواحد بتيت فيلا زويين شكلها هبطات كتشوف جنابها 
الشيفور:موسيو صرب كيتسناك لداخل
روح:اوك 
مشات وقلبها كيزدح خايفا من لي جاي دقات وحلات ليها الخدامة لباب كانت جابونية حنات ليها راسها ودارت ليها يديها باش تبعها
تبعاتها بقات روح تشوف فالفيلا كانت أقل ما يقال عنها روعة مفرشة بطريقة مصروعة كلها على بعضها لوحة فنية غالب عليها لون ذهبي طلعاات الخدامة فالدروج وتبعاتها روح وصلوا لواحد الغرفة بابها كحل و عرييض وكتحل بسكة حلاتها و دارت ليها بديها باش تدخل دخلات وسدات وراها الباب وتماك فين كانت الصدمة خرجات روح عينيها من دكشي لي شافت جميع الالات التعديب الجنسي كينين تم وشي اجهزة و شي ماكينات حسات بسخفة شاداها شدات فالحيط لاحت صاكها فالارض بلعات ريقها شوية حسات بنفس وراها نقزات بالخلعة
صرب:مرحبا بمداااام المريني زارتنا البركة
مجاوباتوش بقات غير تخنزر فيه
صرب:اممم شنو درتي البارح ا زوينة فكريني 
كيدور عليها حيد شعرها و جابو فجيهة وحدة
صرب:امممم دفلتي عليا
غير كتشوف فيه وقف قدامها وحط يدو على خدها بعداتها
صرب:جلسي على ركابيك
متحركاتش

صرب:(بالغوات) تحناااي على ركابيك
غمضات عينيها بالفقصة وزيرات على سنانها و هبطات وهي مزال مغمضة عينيها سمعات خطواتو غاديين وكيبعدو حلاتهم بان ليها مشا لواحد طاجيرات وكيقلب على شي حاجة ناضت بالخف هزات ساكها جبدات منو موس ومشات كتسلت وراه يلاه اتخشيه فيه دار بسرعة لوا ليها يديها وبقا لاويها حتا توعتات ولاحت الموس وبداو ينزلوا دموعها مني عرفات محاولتها فشلات ودابا معارفا اشنو كيتسناها
صرب:(مزال شاد يديها وقرب لودنيها ودوا بهمس) بغيتي تقتليني الحب (استنشق ريحتها) امممم شنو قلت ليك البارح إلا حاولتي تديريها ايكون العقاب مضاعف اضعااااااف ياك (زاااد ورك) قلتها ولا لا
روح:(صافي يديها عواجت اتموت بالالم)هءهءء اه اه قلتيها طلق مني عفاك هءهء
صرب:(طلقها وداير واحد شوفا تنوض رعب فاي واحد)كنت باغي نسهل عليك فالنهار اللول ولكن حيت راسك قويصح جبدتي عليك صداع حيدي حوايجك (خرجات فيه عينيها) وي وي زين حيدي حوايجك
روح:هءهءهء حرام عليك هادشي لي كدير والله حتا حرام عليك قتلني عفاك غير قتلني و متقيصنيش
صرب:(اثرات فيه ولكن كيتفكر اشنو قالت ليه كيتعصب وزاد تعصب ولا حمر دابا مبقاش ديال المفاهمة) قوووولت ليييييك القحبببة حيييدييي حواااايجك
مبغاتش تحيدهم رجعااات لور بان ليها واحد القرعة ديال زاج هزاتها وضرباتها مع الحيط تحت نضراتو طاحو اشلاءها هزات قطعة وهي اتموت بالبكا دارتها فعنقها وهي كترعد و دموع مغطيين وجهها حالتها كتبكي الحجر
روح: تقرب ليا انقتل راسي والله حتا نقتل راسي هءهءهء
صرب:(ابتاسم بجنب فمو) قتلي نشوف
معطلاتوش شدات الزاجة وخشاتها فعنقها وغادا وكتجر ودم كيسيل تصدم صرب متوقعش اتكون شجاعة حتال هاد الدرجة رجع جوج خطوات لور
صرب:صافي صافي مغنقربش ليك غير حبسي(كيتفكر جابر إلا وقعات ليها شي حاجة عمرو يسامحو ولكن هي محبساتش غمضات عينيها و كتكمل) روح روح حبسي حبسي
مني مبغاتش مشا طاير تلاح عليها حيد ليها زاجة وعنقها بدات ترطا ليه مبغاتوش يقيسها
روح:متقيسنيش الحيوان الشماتة بعد مني نتمنى نموت ألف مرة ولا تحط عليا يديك الموسخة الحقييير

صرب يلاه قال مع راسو هادشي لي كيدير فيه حشومة وقال يعطيها حريتها ودوز على وجه باه لي رباه ولكن مني سمع آخر جملة قالت صافي بحال غطستيه فالعافية ولا حمر حمر زاد زير عليها بدراعو حتا عضام ضهرها تلاسقو و قال فودنيها بصوت كيخلع:ا ندمك
طلق منها ولا الغضب مسيطر عليه مكيشوفش اشنو قدامو شدها من شعرها وهي كتقمش فيه وترطا جرها وخرجها من داك البيت داها لبيتو لاحها فوق الفراش ونص شعرها بقا بيدو بدا كينهج بحال ثور الهايج شاف فيها وفكيفاش كتبكي وتغطي فجسمها بيديها كاع ديكشي لي درباتو مشا ليها كاع قوتها مشات بالخوف حيت نقطة ضعفها هو الاغتصاب ولكن القدر مزال مبغا يرحمها مزال كيعدبها كثر وكثر تلاح فوق بثقلوا كااامل بدات تضرب فيه برجليها و تقمشو وتعضو هو مكاينش هنا قطع ليها الكسوة كلها فوق منها نزل على فمها و يديه كيقيسو فيها و هي كيتقمش وكتجاول تبعدو وتوقفو عضاتو فشفايفو حتا خرج دم ناض جمعها معاها بصقلة وزادها وحدة آخرة فالحنك لاخر نزل على عنقها ثاني كيمص فيه فجيهة لي ممجروحة أما جيها المجروحة مزااال كيتشرشر بالدمايات ومع كتبكي و كتعصب سخنات ودم كيزيد يجهاد ولكن شكون لي رحمها سيد مكاينش هنا ناض عوتاني قطع سوتيامات و دفق صدرها قدامو هي شافتو غادي ينزل عليه شداتو من عنقو وغرسات فيه ضفارها وجرات هو مزااااد تعصب شدها من راس ديال بزازلها بجوج وقرصهم وورك حتا عينيها خرجو بالألم وزااااد ورك حتا صافي شداتها السخفة 
روح:ااااااااااه هءهءههءهء اااه 
طلقها وهي تنفس كانت غادي تموت بحر الالم هبط نزل على صدرها وبدا يبوس فيه وكيحيد حوايجو فنفس الوقت وكيعكرها محيلتها للالم لي فالداخل ديالها ولا الالم لي فالجرحة لي فعنقها ولا الالم لي فبزولتها أما صرب حيد حوايجو بقا صولو ناض عليها وحط يديه ففخاضها هي ضربها ضو عرفات اش كيتسناها ناضت جمعات الوقفة و جلسات و بقات ترجع باللور فوق الناموسية ودمايات هابطين معاها و شاداها دوووخة شدها من رجليها ورجعها تحتوا وشد يديها بجوج بيد وحدة واليد لاخرة كتحيد ليها سليب بدات تركل برجليها حكمهم برجليه بجهد شد المعلم بيديه ودارو نيشان فالوسط ديال طوطو هي حسات بيه خرجات عينيها
روح:لا لا هءهءه لا مديرها عفاك لاا ا صرب عفاك لااااااااا (خشاه فيها حسات بحال زيزوار لي تخشا فيها شهقااات واحد الشهقة خارجة من اعماااق القلب فديك اللحضة دازو قدام لحضات حياتها التعيسة قدام عينيها أما هو محبسش بقا يديه ويجيبو وزاد تعصب مني ملقاهاش بنت بقا يزيد فالوثيرة دالسرعة و خرج اهات كدل على استمتاعو جابو فيها مرة شاف فيها لقاها سخفات وولا فمها بيض ووجهها زرق خرجو منها بالخف حط يديه على عنقها قاس النبض لقاه ضعييييف شاف الفراش لقاه عاااامر دمايات تفكر عنقها ناض عليها مصدوم بقا لحضات كيستوعب شنو دار شوية قفز ومشا طاير جاب فوطة حطها على جرحة باش يتحبس الدم مشا طاير لبس حوايجو ولواها هي غير فليزار وهزها بين يديه كيجري بيها كينقز ثلاثة درجات داها للوطو حطها فيها وقال للشيفور يسوق بيه حطها فوقو بحال البيبي و شاد الفوطة بيديه بقا يتأمل فوجهها الملائكي بلاما يحس لقا راسو كيدوز على حناكها والندم كياكلوا من الداخل شوية تفكر بلي ملقاهاش بنت والمعيور لي عايراتو تعصب ثاني وحاول يتكالما وصلوا للاوبيطال خرج هازها كيجري بيها بدا كيغوت باش يجيبو البياص جابوه و حطو فيها بقاو جاريتها هو وقف فبلاصتو متبعهمش بقا يشوف فيهم كيبعدوها وكيفكر واش يقولها لجابر ولا لا شوية تشجع وعيط لجابر بقا يصوني شوية هو يجاوب بلع صرب ريقو مني سمع صوتو
جابر:ألو صرب شنو كاين واش روح واقعا ليها شي حاجة
صرب:الوليد بغيت نقول ليك شي حاجة ولكن متعصبش
جابر:(متوقع شنو ايسمع)دوي
صرب:احم روح كينا فالكلينيك حيت تجرحات فعنقها مني(سكت)
جابر: الله أكبر أنا لي منسوا منصلاح لي خليتها ليك أمانة هاظشي كلو ايخرج فيك ا صرب غير عقل على كلامي فاشمن كلينيك كاينة
صرب: ...
قطع عليه مشا ديك ساعة صرب سول على فين كاينة ووقف حدا الغرفة كيتسنا شي خبر شوية خرج الطبيب مشا عندو صرب طاير شنق عليه
صرب:تقول ليا ماتت نلحقك عليها
طبيب:تهدن اولدي شنو كتجيها
صرب:راجلها دوي خلاص
طبيب:الحمد لله لحقناها فالوقت المناسب وزدنا ليها الدم
صرب:اووف الحمد كان جابر ايصفيها ليا
طبيب:كيفاش
صرب:لا والو شكرا ا دكتور
الطبيب:هادا واجب يمكن ليك دخل تشوفها والله يجيب شفاء

صرب:شكرا
مشا وخلاه بقا واقف شحال كيفكر واش يدخل ولا لا فالاخير قرر يدخل حل الباب وتم داخل بانت ليه مغمضة عينيها وشعرها مسرح فوق المخرة و فيها فاسما فعنقها مغطية ليها الجرحة بقا يتأملها جاتو فشي شكل وهي هاكا ضعيفة مولف يشوفها قوية وحتا حاجة مكتغلبها واخا غير 4 باش عرفها بدا كيقرب كثر خاد كرسي وجلس عليه وبقا يشوف فوجهها كيتفكر كيفاش كانت كدافع على راسها ومستسلماتش ليه بسهولة أول مرا تقاومو و متبغيهش مولفين ينزلو عند رجليه شوية بانت ليه دمعة دايزة من عينيها واخا مغمضين بقات فيه بدات تحل عينيها تقاد فالجلسة شافها كتشوف فسقف مدة دورات وجهها بان ليها بحال إلا شافت شي جن ناضت جلسات مخلوعة
روح:عتقوووني عتقووني هءهءهء بعد مني الله ياخد فيه الحق هءهءءهء الله يحاسبك على لي درتي فيا (وركات على زر باش يجيو الممرضات اصلا كانو سمعو الغوات شدوها كيهدنو فيها وهي كتغوت ربي لي خلقها و تركل وتبكي حتا تم داخل جابر شاف ديك الحالة طارت منو مشا كيجري عندها عنقها بجهد وبقا يدوز ليها على شعرها عنقاتو حتا هي وبدات تبكي هادشي كلو داز قدام صرب لي مصدووم معرف باش تبلا خرج من الغرفة وجلس كيشوف فيهم مجموعين عليها
تهدنات فحضن خالها قال ليهم يخرجو ويخليوها معاه وداكشي لي دارو خرجو وبقات غير هس وياه طلع ليها راسها ولاو حناكها حمرين ايطرطقو بالحمورية وحتا غينيها عروقهم برزو حمريين ولاو بحال الكبة ديال الدم و الدموع سايلين مفزكين وجهها كلو و شعرها مخربق و عرقان أما جسدها كلو كيترعد بحال مركبين فيها الضو شاف عنقها لقاه كلو مطبع فجيهة لي ممجروحاش عقد حجبانو محلف على صرب باسها فراسها
جابر:صافي ابنتي قهرتي عينيك بالبكا براكة عليك
روح:(كدوي و كتشهق منضرها يبكي الحجر) هءهء هو هءهءه هو تعدا عليا هءهءه عييت هءهء عييت ا جابر هءهءءهء عييت هءهء بغيت نموت اجابر ءهءهء إلا كنت عزيزة عليك واخا هءهءهء غير شوية قتلني وريحني هءهءهء 5 هءهءعء 5 لي تعداو عليا هءهء شنو درت اربي شنو درت أنا باش تجازيني هءهءهء بهادشي عييت اربي عييت عييت بغيت نموت هءهءهء 
نزلات دمعة من عينين جابر ضرو قلبو من الاعماااق على هاد البنت لي الحياة منصفاتهاش
جابر: صافي ابنتي مبقاش ايقرب ليك صافي احبيبتي صافي أنا لي غالط خبيت عليك أنا لي منسواش
روح:(علات فيه راسها) كيفاش هءهء شنو خبيتي عليا
جابر:احم صرب ولدي
روح بحال إلا كبيتي عليها سطل ديال لما خرجات عينيها فيه حسات براسها كيمشي ويجي بحال إلا ضربتيها بشي حاجة ثقيييلة
روح:هاء
جابر:(نادم بزااف) اه هو ماشي ولدي ولكن ربيتو مني كانت عندو 8 سنين بحال ولدي تماما
روح:ولك ولكن هو خدام تم مع هد هدوك
جابر:حتا هو جاسوس ابنتي
روح:(غادا وكتحس بقلبها كيتقبض عليها)دابا نتا كنتي عارف بلي تزوج بيا وخليتيه يضحك عليا
جابر:لا لا والله مكان فخباري حتا دارها عاد قالها ليا
روح:نتا سباب فهادشي كلو هءهءهء نتا ا خالي نتا لي لقيت فيك عطف الاب خليتيه اغتاصبني هءهءهء عنري نسامحك لا نتا لا هو سمعتي عمري نسامحكم خرررررج عليا خرج كنكرهكم خرررج الله ياخد فيكم الحق الله ياخد فيكم الحق 
جاو الممرضات ثاني خرجوه برا عاد تهدنات ةبقات تشوف فنقطة وحدة مكترمشش وقع ليها تماما كيف وقع ليها عند الشلحة غير هاد المرة مصدومة و هي بكاامل قواها العقلية 
أما جابر خرج عند صرب بان ليه جالس وحتا هو مدخول ومصدوم مشا شنق عليه ووقفو لسقوا معا الحيط و عروووقو باينين بالعصاب أول مرة كيشوف صرب باه فهاد الحالة ضربو ببونيا حتا خرج الدم غمض صرب عينيه بالعصاب معندو مايقول قدام باه زادو وجدة اخدة وجوج اخرات عاد طلقوا جرو من كتفو وخرجو ركبوا فلوطو و صرب غير ساكت ومخليه يدير لي بغا حيت عارفو واصلة فيه للعضم داه لواحد جبل عااالي وقف فالحافة ديالو و هبط تبعو صرب حتا هو جبد كارو وبدا يكميه دار عندو جابر حيدو ليه ولاحو تعصب صرب مي حاكم راسو
جابر:(كيغوت) غادي نقول ليك جوج كلمات كلمتي مغاديش تجي على كلمتك حتا تخليها تسامح ليك بأي طريقة طلع لسما نزل الارض لمهم تسامحك وإلا قسما بربي ما نتا ولدي ما أنا باك وإلا كانت قالت ليك بلي راك شماتة فراه مكدباتش

جابر:(كيغوت) غادي نقول ليك جوج كلمات كلمتي مغاديش تجي على كلمتك حتا تخليها تسامح ليك بأي طريقة طلع لسما نزل الارض لمهم تسامح وإلا قسما بربي ما نتا ولدي ما أنا باك وإلا كانت قالت ليك بلي راك شماتة فراه مكدباتش جاي تبين قوتك على العيالات واش عارف هاديك شنو داز عليها ها عارف ولا لا هادي شهر دابا ياش لقيتها حالتها تبكيك مغتاصبها خوها لي كابرة معاه و شعلات فيه العافية مجات فين تكمدها حتا تعرضات للاغتصاب ثاني من ثلاثة دالشماكرية (مخرج صرب عينو فيه) اه تصدمتي تسنا نزيدك ماتت مها لي كانت كدير العجب باش تعتقها و مني كانت الحياة غادي ضحك ليها داك عمها الحيوان كان بغا يقتلها هي باش يغطي على فعلتو وجات فختها التوأم لي دابا مغيبة شهر هادا شتي هاد البنت شنو داز عليها ونتا ببساطة زدتيها الخل على الخميرة زدتي طعنتيها بجرح جديد ولكن روح لي كنعرفها مغتسكتش لهاد شي إلا مقتلاتكش غادي تخليك تمنا الموت حسن ليك خليها تسامحك ولا غادي تندم
صرب: مكنتش عارف اب...
جابر: يا خسارة تربييتي فيك امتا أنا علمتك تضلم امتا علمتك تستقوى على لي ضعف منك ها دوي ياك البنات عطاهم الله لي كيجيو تال عند رجليك اش داك ليها ونتا عارفها مطايقاكش 
صرب:صافي الوليد أنا انصلح غلاطي
جابر:حسن ليك وإلا (حس بنغرة فقلبو شدو وبدا كيتألم) ااه
صرب:(مشا طاير شدو) مالك الوليد
جابر:شتي نتا اتسيفطني قبل الوقت
حدر صرب عينو داه للوطو جلسو ومشا جلس هو فبلاصة سوقان ديمارا بقاو غادين فصمت داه للمنضمة خرج جابر بلاما يدوي معاه بقا صرب فلوطو كيحاول يجمع افكارو لي مشتتين تفكر كيفاش كانت كطلبو وكيفاش مسمعش ليها ضرب الفولون بجهد بيدو رجع راسو لور تنهد قرر يرجع عندها كسيرا فاتجاه الكلينيك وصل ومشا لغرفتها لقا غير ريح سول الممرضات قالو ليه خرجات معرف ما يدير قال اتكون رجعات للمنضمة خرج حتا هو رجع
عند روح
بقات تفكر فهادشي لي وقع ليها مزال ممتيقة شنو طرا ليها بدات تضحك بهستيرية شوية بدات كتبكي و خشات يديها فشعرها دارت راسها وسط رجليها بقات مدة على هاد الحالة ناضت فجأة بغات تخرج ولكن ملقاتش حوايج لبسات صابو فرجيلاتها و خرجات جات كتمشا فركة شوية حيت تحتها عاطيها الحرييق عندها واحد الممرضة 
الممرضة:فين خارجة اختي 
روح:وليت لباس بغيت نمشي
الممرضة:اتمشي هاكا
روح:(كدوي بزز)ملقيت منلبس
جراتها من يديها وداتها لواحد الغرفة فين كيبدلوا عطات ليها مونطو لبساتو الفوق
روح:شكرا ختي نرجعو ايك فاقرب فرصة
الممرضة:هانيا ختي
تفكرات روح بلي معندهاش باش تركب فطاكسي بقات تدور فعينيها حشمات منها ابتاسمات الممرضة ومشات لساكها جبدات عشرين درهم وعطاتها ليها خادتها روح حشمانة وواعداتها بلي اترجعها ليها خرجات شدات طاكسي معرفات فين تمشي قررات تمشي للفيلا وبالفعل وصلات ودخلات من الباب دقات وحلات ليها الخدامة الباب وهي كطلع وتنزل فيها وفشنو لابسة عمرها شافتها هاكا طلعات بهدوء لبيتها تفكرات بلي سداتو من الداخل معرفات مدير نزلات ثاني مشات عند الخدامة خادت من عندها الساروت كانت طالعة فالدروج وحادرة راسها سمعات الخطوات طلعات راسها دم مشا منها معرفات مدير واش ترجع لور ولا تزير القدام ولا تلوح راسها من الدروج وتهنا تبلوكات وكان فات الحال شافها خوها اياد لي نزل بغا يشرب لما تقادا ليه بقا يشوف فيها وكيحاول يفهم شاف الفاسمة لي على عنقها محسش حتا لقا راسو قدامها وكيحرك فيها 
اياد:ليليا مالك شنو وقع ليك فين كنتي اش هاد الحالة
مالقات باش تجاوبو بقات غير كتشوف فيه 
اياد:وا دوي
روح:شووت سكت اتفيقهم
اياد:وا هي لا دويتي اش هادشي فيك فين كنتي
روح: اجي ونقول ليك
مشات قدامو حلات الباب و دخلات لبيتها هو مفاهم والو مشات لفراشها جلسات و جا وقف عند راسها مربع يديه كيتسنا شي جواب
روح:احم دابا صاحبتي قالت ليا نمشيو نسهرو فالبواط (كدور فعينيها باش تفادا شوفاتو) ووافقت احم و مني كنا فالبواط وقعات مضاربة و جات فيا هاد الضربة مي ماشي شي حاجة
اياد:(بعدم تصديق) ولاش خرجتي بلاما تقولسها لينا (شاف زروقية لي فجيها الاخرى قرب و دور ليها عنقها) و هادشي شنو هو ثاني
روح:(كتفتف) هاء غير غير ضاربة مع هاديك لي ضرباتني بالموس و و هي لي دارت ليا هاكا 
اياد: واش كتسطاي عليا هادشي راني عارف مزيان منين جا شكون دار فيك هاد الحالة
روح:هءهء صافي ا اياد خرج عفاك خرج
اياد:غادي دوي ولا غادي نعرف بطريقتي
روح: راني قلت ليك شنو وقع

اياد:واخا على خاطرك أنا عارف كيغادي ندير نعرف
خرج معصب وخلاها ثاني حالتها حاالة بالبكا ناضت للحمام شعلات لما البينواغ و هي فشلانة ودموع حلفو لا حبسوا بدات تحيد حوايجها قدام واحد المرايا كبيييرة تعرات كلها بانو ليها طبايعو فانحاء جسمها مخلي اثرو فكل بلاصة شهقات وسدات فمها وزادت فالوثيرة دالبكا جلسات على ركابيها كتشوف بقع زرق فعنعقها و صدرها و يديه مطراسية ففخاضها جا فبالها قيس وزاد على ما بيها كتفكر هضرتو" الا بغيتي ندوي مع عمي نخطبك" "راني ناوييك للحلال" "مغادي ناكلك حتا تولي مرتي" جاها انهيار عصبي فديك اللحضة ناضت وهي مقررة قرار لا رجعة فيه دخلات للبينوار كلها بقا راسها لي خارج رجعات للور وتكات على الحافة كتشوف فالسقف ودموعها شلااال بدات تفكر لحضات حياتها مني تخلقات حتا اليوم تفكرات مني كان كيحكر عليها خوها وقاطع فيها النفس ممخليهاش تعيش مراهقتها بحال البنات تفكرات مها لي كانت حنينة فيها وكيفاش المرض كلاها و داها الله عندو تفكرات ختها حبيبتها لي مزال حتا مفرحات بيها وطاحت حتا هي ففراش الموت حتا هي تفكرات الاعتداءات ماشي ساهلة على اي وحدة كيفما بغات تكون تعيش هادشي واخا يكون قلبها حجر مغتستحملش هادشي شهقات وشدات بيديها فطرف ديال البينوار غمضات غينيها و غطسات راسها فلما دموعها حلات عينيها وسطو تخلطوا مع لما بقات حابسة نفس شحاااال حتا صافي مبقاش عندها الاوكسجين بانت ليها مها رحمة كتبتاسم و عاطياها يديها باش تشد فيها

يلاه كانت اتشد فيها وهي ترجع روح يديها وطلعات خرجات نفس من الاعماااق كترد الجهد لي فيها مكانش باين هاد المرة واش كتبكي ولا لا حيت الدموع تخلطوا مع لما ولكن لي كان باين هو واحد شوفا فشي شكل مغيرة على العادة فعينيها بريق ديال الحقد والكره ونار مغادي يطفيها غير الانتقام 
خرجات من دوش لبسات بنوارها و دارت بوني على شعرها عاد مشات لبسات بيجاما سخووونة حيت كان فيها البرد مشات للحمام ثاني قلبات فالفارماسي على شي مهدئ لقات واحد شربات ثلاثة ديال الحبات ومشات لفراشها حطات راسها على المخدة وبين عينيها صورة وحدة هي ديال صرب وهو كيغتاصب فيها غمضات عينيها بجهد كتحاول متفكرش بقات هكاك حتا داتها عينيها ومشااات عند الله
أما صرب رجع للمنضمة دخل لغرفتو جلس فالفوتوي جبد كارو كيكمي فيه و رجل كيحركها كدليل على توثرو و أن شي حاجة شاغلا ليه بالو ناض فجأة خرج ومشا قاصد بيتها وصل عند الباب حط يدو على البوانيي أول مرة كيحس بهاد الاحساس ديال تأنيب الضمير وأنه ميقدش يشوف فعينيها دور البوانيي يلاه ايدفع الباب وهو يسمع صوت من موراه غمض عينو بالفقصة ودار من بعد مسد الباب ثاني
داشا:صرب شنو كدير هنا
صرب:احم (مشا عندها حاوطها بيدو من خصرها كيحاول ينسيها بالفن) ماشي مهم (كيلعب فضهرها) لاش مزال منعستي
داشا:اووف مجانيش نعاس
غادي بيها ويديه مكيزكاوش فضهرها شعل فيها العافية وقدر ينسيها فسميتها ماشي غير فروح وصلها لعند بيتها ووقفو فالباب تعلقات فيه وشداتو من عنقوا
داشا:اممم توحشتك
صرب:(مطايقهاش بالو غير مع روح) حتا أنا ا زين مي عيااان 
داشا:(طلقاتو) امم اوك بب (باستو فخدو) تصبح على خير
صرب:طوا اوسي
مشا وخلاها بقات متبعة ليه لعين وعاضا على شفايفها حتا غبر أما هو رجع لبيتو تكا ففراشو بحوايجو وبقا يتقلب من جيهة لجيهة وصورتها و هي كتطلب وترغب فيه محيداتش من بين عينيه 
صباح جديد و باحداث جديييدة 
كانت عائلة البنيسي كلها وبدون اسثتناء مجموعة على طابلة الفطور من غير جميلة العائلة لي كان كرسيها خاوي 
الحاج:فين هي ليليا شفتها هاد الايام مبقاتش تاكل معانا و ديما مخشية فبيتها
محمد: راك عارفها متقدرش تعرف اش تحت راسها 
لمياء:حتا أنا مبقاتش عاجباني حالتها
غزل:أنا انمشي نعيط ليها
اياد:(بثوثر) لا لا أنا لي نمشي نعيط ليها
ناض تحت نضرات الجميع ومشا عندها كان قيس كيشوف فيهم و كيفكر فحبيبتو حتا هو حاس بلي مخبية شي حاجة كان لابس جينز زرق و تيشورط نص كم اسود بارز عضلاتو السداسية ومقاد شعرو مطلعو لفوق كانو اعين غزل اياكلوه دايرة يديها على دقنها و ساهية فيه وكتنهد مرة مرة مني كتفكر بلي مرتابط مع روح دايبة فيه وفرجولتو وثقالتو و رزانتو مخلات مدارت باش تبان قدامو مي بلا فايدة روح عمات ليه العينين كانت لابسة كسيوة بالكمام فالبيض والكحل عريانة من الكتاف و و لابسة معاها بوط طويل حتال ركبة فالنواغ و طالقة شعرها لاحظ قيس كيف كتشوف فيه و معيقة هز حاجب ولوح ليها بيديه حتا فاقت من شرودها وتقادات فالجلسة حشمانة من راسها بقا يشوف فيها قيس وكيتفكر شنو قالت ليه ليليا درو راسو بغا يعرف لاش فكرات هاكاك و هو عمرو ما عطاها وقت

عمرو ما عطاها وقت أما اياد طلع لبيت ختوا دق مجاوباتش حل الباب ودخل كانت ناعسة بهدوء بحال الملاك قرب باسها فراسها شاف عنقها زير على يدو عاود توكد من ديك زروقية وقطع الشك باليقين بلي داكشي لي فيها أثر ملكية خاصو يعرف بأي طريقة شكون لي داؤهم فيها فاق من تفكيرو وحط يديه على حنيكاتها كيفيقها بشوية
اياد:اميرتي حبيبتي فيقي فات الحال
بدات تحل عينيها الخضرين ومغوبشة ومعنكشها ضو لي داخل من شرجم 
اياد: إلا كنتي باغا تزيدي تنعسي الخايبة نعسي نقول ليهم عيانة
ناضت جلسات كتستوعب شنو واقع رجعات ليها الداكرة لشنو وقع البارح هودات راسها باش متبينش الغضب ديالها حتا رسمات على وجهها قناع السعادة عاد طلعات وجهها مرسومة عليه ابتسامة ساحرة تشوفها تقول خارجة من القلب ولكن ما خفي كان اعضم و باش توصل لهاد المرحلة واخا لي داز عليك وتقدر تخبي جرحك خاصك تكون قوي اقوى من الجبال 
روح:صباحو حبيبي كيف صبحتي
اياد:(مصغر عينيه فيها)أنا لباس نتي لي واش لباس
روح:(شداتو من وجهو باستو فحناكو و عنقاتو عاد طلقات ملامح الحزن) اه اخويا أنا لباس
بعدات منو
روح:يلاه خرج نبدل عليا ونهبط
اياد:اوك بب 
مشا يباه ايخرج وقفو صوتها
روح:حبيبي داكشي لي طرا البارح يبقا بيناتنا
اياد:اوكي 
خرج و خلاها ناضت فهدوء دخلات غسلات وجهها شافت فالمرايا راسها بانو ليها لي طراس تنهدات خدات فاسمة بدات هاديك دالبارح من بعد معقماتها غسلات سنيناتها وخرجات للدريسيتغ خادت جينز نواغ مزير و تريكو بالكول فالخضر ملكي لبساتهم جاها لون كيحمق مع لون عينيها وغطا على ديك الحالة صايبات شعرها سامبل و خلاتو مطلوق باش يزيد يغطي دارت مكياج خفيييف يغطي ليها ملامحها لي ولاو باهتين مع كثرت الهم والمشاكيل رشات ريحتها هزات صاكها ونزلات عندهم وهي راسمة ابتسامة مزيفة 100% جلسات فبلاصتها ومشافتش فجيهة قيس بمرة الشيء لي خلاه خير كيشوف مفهم فيها حتا حاجة مرة عاطياه وجه مرة قالبة عليه أما غزل غير كطلع فيها و تهبط وتعوج ففمها كلاو فجو عائلي كلشي كيدوي و الياس مكيسكتش من ضحك ونقايم شوية سالات روح وناضت من على الطبلة 
روح:بابا أنا اليوم انتلاثا مع واحد صاحبتي نقدر منجيش للشركة
محمد:واخا مي ردي البال
لمياء:بنتي صهد عليك كون غير لبستي شي حاجة خفيفة
روح:لا اماما مرتاحة هكدا المهم نخليكم تشاو
خرجات وخادت هاد المرة لوطو ديال ختها حيت كانت رجعات غير فطاكسي يلاه اتحل الباب د لوطو حسات بيد تحطات على يديها من ريحة عرفات شكون حيت كانت غمراتها حد النخاع غمضات عينيها قلبها بدا يزدح و جاها نفس الاحساس ديال ديما دورها ليه حلات عويناتها وشافت فعينيه رماديين دخلات لداااخل ديالهم كان نفسها تبقا الداخل و متخرجش حيت تم فين كتحس بالأمان
قيس: ليليا مالك ثاني لاش كتصرفي ببرودة و بحال إلا البارح عمرو كان 
روح:(صافي فشلات قدام عينيه تفكرات شنو ظار فيها صرب البارح غرغرو عينيها حابسة البكية فحلقها) لا غير فهمتي غلاط 
قيس: شنو لي فهمت غلاط
روح:(كتدعي فنفسها ربي يصبرها باش متنهارش قدامو) أنا كنتصرف على طبيعتي 
قيس: امم يعني ممقلقاش مني
روح: ولاش انتقلق منك
قيس:(حط راسو فعنقها كيشم ريحتو تبنجات معرفات مدير نزلات دمعة مسحاتها بالخف) اممممم توحشت هاد الريحة 
روح:قيس بغيت ندوي معاك فواحد الموضوع 
قيس:(طلع راسو) دوي ا حياتي
روح: (كتخرجها بالكشايف) خاصنا نتفار...
يلاه بغات تكملها وهي تسمع صوت غزل وحبسات بقا يشوف فيها ممسوقش لا لغزل لا لغيرها حتا جات وقفات عليهم و بعد منها 
غزل:حبيبة عفاك ممكن توصليني معاك 
روح: لا منقدرش ماشي طريقي قيس وصلها نتا
قيس:(بقا يشوف مقدرش يرفض طلب ليليا) واخا نوصلك
بانت لغزل الزروقية لي فعنقها باينة حيت مني حط قيس راسو هود الكول مدات يديه لعنقها وهودات ليها الكول حتا بانو الطبايع 
غزل:ويلي شنو هادشي لي فيك
هزاتو بالخف وبلعات ريقها 
روح:هاء غير غير (مجاتها حتا كدبة فبالها بدات تفتف وحابسة البكية) غير غير
قيس:(بغا يحيد ليها الكول يشوف وهي كتبعد) هداي نشوف

قيس:(بغا يحيد ليها الكول يشوف وهي كتبعد) هداي نشوف
روح: والو غير قرصاتني شي حاجة المهم خاصني نمشي دابا 
ركبات بالخف و خلات جبل دالاسئلة كدور فراس قيس و غزل كل واحد ونيتو قيس مخلوع على حبيبتو وشاك بلي مخبية عليه شي حاجة خطيرة أما غزل تموت و تعرف شنو داكشي بغات تلقا عليها شي حاجة لي تخلي قيس يكرهها 
أما روح كسيرات بجهد حتا بعدات عاد طلقات دموعها و بدات كلها تفيبري محسات براسها حتا لقات راسها قدام المنضمة مسحات دموعها و عدلات مكياجها تنفسااات عاد خرجات دخلات من الباب السري ومشات ديريكت للمكتب ديالها شوية سمعات تيلي وصلها شي مساج هزاتو وقراتو كان من كيم لي علماتها بلي اليوم غادي تدار عملية ارهابية ووصاتها باش تحل عينيها و ودنيها مزيااان ومتزكل والو ولكن مغتشاركش فهاد العملية داكشي لي دارت تفكرات جهاز تصنت لي كانت ركباتو للبوص فالكرسي خدماتو مع ودنيها سمعات البوص كيدوي مع شي حد عرفاتها داشا ولكن مني سمعات صوت صرب تمحاو الملامح من وجهها ولا وجهها صفحة بيضاااء خالية من اي تعبير ناضت ومشات للمكتب ديال البوص حلات الباب ودخلات كلهم دارو شافو فيها كانت مبتاسمة ابتسامة كدوب بقا البوص غير حال فيها فمو دخلات كتمشا على وحدة ونص ودايرة راسها ممسوقاش ونسااات شنو وقع البارح
البوص:فتون كيف بقيتي 
روح:سافا بشوفتك
صرب كان غير كيخنزر فيها فالاول مصدقش بلي هي لي واقفة قدامو و كتضحك كيتفكر حالتها البارح و كيف ولات دابا كيقول واقلة كان غير كيحلم حيت مستحيل تنوض شي وحدة علا رجليها و تبتاسم من الفوق و حالتها كانت هكاك يلاه شي سوايع دابا معرف ميدير غير يخرج عينيه على الاخر اييه ا سي صرب معاك روح و اجرك على الله اتشطحك على صبعان رجليك مني شافها كيف كدوي مع البوص خنزر ومن بعد ضحك مني تفكر هضرة جابر وقال بهمس حوايجو مسمعوهش
صرب:قالك اتندمني هي نسات كاع واش أنا كاين سيدة واخدة ليا راحتها
مع غادي يكملها مع دارت شافت فيه واحد شوفا ممفهوماش دارت فيه الشك يسحاب ليه واش سمعاتو 
البوص:مني تجمعتو كلكم بغيت ندوي معاكم فواحد الموضوع مهم وكيخصك نتا ا صرب
صرب:وي 
البوص:مورا ثلاث ايام غادي ناخدو الشحنة من عند فيكتور ووصلاتني خبار من مصادر الخاصة بلي اليوليس عرفو
بلع صرب ريقو حاول ميبينش دارت شافت فيه روح و ضحكات هز حاجب وهبط لاخر كيحاول يفهم لاش دارت هكاك
صرب:وشنو المعمول
البوص: حنا وقعنا العقد مع ناس لي ابيعو ليهم سلعة (اعضاء بشرية) ومنقدروش نتعطلوا خاصنا ناخدو فالوقت وراك عارف داكشي دغيا كيسالي مدة الصلاحية ديالو
صرب: شنو خاصني ندير
البوص: انقتلوا البوليس
بلع صرب ريقو حتا صاحبو ايكون فالعملية هو الشاف ديالهم 
صرب:اه واخا
البوص:صافي هادشي لي كاين إلا قمتي بالمهمة على اكمل وجه غادي تاخد بلاصة داك شارف ديال أحمد 
صرب:امم نتمناو
البوص:يمكن ليكم تفضلوا بغيت ندوي مع ختي على انفراض 
ناض صرب خرج شوية تبعاتو روح مشات لمكتبها يلاه اتسد الباب خرج ليها كي جن
روح:(بهدوء قاااتل) شنو بغيتي
صرب:احم بغيت نقول ليك سمحي ليا على لي وقع البارح 
روح:ماشي مشكيل نسيت شنو وقع البارح
صرب:بصح زعما نسيتي نسيتي
روح:وي بغيت ورقة طلاقي
صرب:اهاه واخا اليوم نطلقك 
روح:يمكن ليك تفضل (مشات جلسات فالمكتب)
صرب:واخا 
خرج وبقات هي كتشوف فواحد الورقة دازت جوج دقايق وهو يجيها انهيار عصبي كاع دكشي لي فالبرو لاحتو هزات فاز شيرات بيه على الباب وجلسات فالأرض كتبكي كان صرب واقف مورا الباب سمع تشرشيخ و الحرب نايضة حدر راسو وعرف بلي غير كثمتل ومزال محلفة عليه خرج معصب ركب فلوطو وبدا يكمي كارو ورا لاخر كمل باكية ونص حل زاجة و خرج يدو كيحاول يبرد على راسو أول مرة فحياتو كلها كيحس بدنب وصل للمقر هبط ودخل مشا لقاعة الاجتماعات لقاهم كلهم مجموعين من غير جابر

صرب:فين هو جابر
دايمون:عيان ا شاف
صرب:(جر الكول من عنقو كيحس براسو مخنوق عقدهم ومشا جلس على راس طبلة) المهم ليوم غادي يدار العملية كيم وجدتي شي خطة 
كيم:اه اسيدي درست جميع الاحتمالات انشاركو كلنا فيها (حطات ليه البلان)ها خطتي
صرب:(بقا يقرا فيه نباهر لدكائها) امم صافي اتبعو تعاليم كيم بالحرف
كيم:نتا مغتشاركش
صرب:لا يقدر يطلبني منقدرش نغامر
جوزيف:و روح
طلع فيه عينيه و خنزر
صرب:حنا هي أنا و روح و نادر مكلفين بمهمة اخرة بالنسبة للتوأم مخاصكمش تبانو حيت مزال غادي نحتاجوكم من بعد 
هجر وسحر:مفهوم
صرب:كود لاك متنساوش حياتكم قبل كلشي منبغيش شي واحد يموت فأول مهمة 
دايمون:لاش ا سيدي أنا بغيت نموت
صرب:لا مدويتش عليك نتا حالة خاصة ههه يلاه نخليكم وإلا وصلت لشي جديد نعلمكم 
جوزيف:بغيت ندوي معاك دقيقة
صرب:اوك تبعني
خرجو برا
جوزيف:احم بغيت نسولك على واحد الحاجة
صرب:شنو
جوزيف:اجي معايا(داه لغرفة ليليا شافها صرب تبلوكا فبلاصتو تحسر لحالتها) بغيت نعرف اشنو وقع ليها سولت جابر ومبغاش يقول ليا
صرب:ولاش بغيتي تعرف
جوزيف:(معرف ميقول شحال صعيب نطقو بكلمة كنبغيك) احم بغيت نعرف وصافي
صرب:(ابتاسم) كتبغيها
جوزيف:احم واخا عمري دويت معاها ولكن ولات هي كلشي عندي
صرب:هي خت روح توأم ولي عارف هو كان عمهم بغا يقتل روح ومع الشبه لي بيناتهم ضرب ختها
جوزيف:شكون هاد الكلب
صرب:قصة طويلة أنا معارفهاش كلها ولكن عاود ليا الوليد شي حاجة

جوزيف: اه شكرا ا خويا
صرب:هانيا 
مشا وخلا جوزيف واقف شوية دخل عندها جلس فالكرشدسي وشد ليها يديها باسهم من الداخل ومن برا
جوزيف:صباح نور الاميرة ديالي مبغيتيش تحلي دوك العوينات خلاص 
تنهد مني ملقا حتا جواب ناض باش راسها و خرج 
جوزيف شاب لا يقل وشامة عن باقي الابطال فعمرو 28 سنة عبقري فعالم المعلوميات خدا الدكتورة ديالو فهاد المجال وكان باغي يلتاحد بعسكر ويقدم اختراعاتو وتستافد منهم الدولة ولكن بسباب واحد ليلة عمرو ينساها ضارب مع راجل ختو لي كان كيتكرفص عليها بالعصا ودفعوا بجهد و تزدح ليه راسو مع الارض مات فالبلاصة دخل جوزيف للحبس دوز عامين و خرج بالعفو ولكن مني خرج كلشي تبدل أولهم عائلتو لي سخطو عليه حيت قتل راجل بنتهم و ثانيا حلمو لي ضاع حيت دخل الحبس مبقاش يقدر يدخل للعسكر نهار فيها حتا لقاه جابر و تبناتو المنضمة وستافدات من عبقريتو جوزيف من اصول لبنانية باه لبناني و مو مغربيه وهو كيتابع ديانة المسيحية ماشي مسلم سمر و حروفو كحلين قلبو بيض و موضريف مي مني كيتعصب كيواي الجن الزرق 
نرجعوا لقصتنا خرج ثاني صرب ورجع للمنضمة وفالطريق عيط للمحامي يوجد ليه الوراق الطلاق وصل ودخل لبيتو دوش وولبس سروال دسورفيط رمادي مع تريكو كحل مزير عليه ايطرطق عمر كاس دالشراب ووقف فالبالكون كيجغم جغمة ويبقا يفكر شحااااال ومعضم تفكيرو روح ولات ساكنة ليه بالو ولكن ماشي حيت كيبغيها نو حيت جدبو غموضها و طريقة باش كتخفي حزنها وقوتها لي كتخليه غير حال فمو يكدب على راسو إلا مكانتش جابت ليه تمام
أما روح بقات جالسة وسط ديك روينة مدة حتا سمعات طيلي بان ليها مكتوبة قيس قلبها بدا يضرب مسحات دموعها وجاوباتو
روح:وي قيس
قيس:بغيت نشوفك دابا خديت ادن و خرجت من الخدمة فين كاينة
روح:(يلاه كانت اتصدرو مي سكتات مدة وقررات تعاود ليه كلشي ولي ليها ليها) واخا نتلاقاو ف...
قيس:واخا و ردي البال فالطريق
روح:حتا نتا
قطعات معاه و جمعات الوقفة خرجات حيت عارفاهم ايكونو مشغولين مع العملية الارهابية ونسات جهاز التسنط فودنها مطفاتوش يعني مزال كتسمع شنو كيقولو فالمكتب ركبات فلوطو و هي مرفوعة مشات لريسطو فين دايرة معاه دخلات خادت بلاصة فجنب كانت كطل على البحر بقات جالسة شحاال كتجمع قوتها و الكلماات لي غادي تقول ليه شوية تم داخل شداتها رعدة نزل باسها فجنب فمها خلاها غرقانة فحوايجها وجلس قبالتها
قيس:تلاقيتي مع صاحبتك
روح:وي 
قيس:شكون هادي
روح:غير واحد البنت قرات معايا 
قيس:اوك 
عيط للسيرفور طلبو الغدا كالو فصمت و قيس كيحاول يفهم مالها حيت كان باين عليها الثوتر كملوا غداهم وطلب قيس كافي نواغ و هي والو بقات تلعب فيديها بارتباك و كدور عينيها وكتعض شفايفها
قيس:ليليا مالك
روح:بغيت نقول ليك شي حاجة
قيس:(خاد يديها)قولي
روح:(كتفكر فبالها إلا قالتها ليه بأشمن نظرة ايشوف فيها واش ايعضرها ولا مغيرحمهاش معندهاش ابدا الشجاعة بعدات يديها) يلاه نتمشاو شوية فالبحر وندويو
قيس:واخا 
ناض خلص و مشا هو وياها جنب البحر بقاو يتمشاو شحال قرب ليها وشد يديها بغات تحيدها و لكن زير عليها بان ليهم واحد الكلب صغير كيجري عيط عليه جابر و بقا يلعب معاه بقات روح تشوف فيه كيفاش كيلعب تمنات من قلبها يتفهمها شوية جا عندها الكليب هبطات حتا هي لعبات معاه كب عليها قيس شوية ديال لما شافت فيه وصغرات عينيها هزات لما ورشات عليه عاودها وعاوداتو و هربات كضحك تبعها حتا هو شدها وهزها بغا يدخل بيها بدات تفركل
روح:هههه لا ا قيس وقف ههه
قيس:ههه شنو دابا لمك نغرقك
روح:لا صافي حطني حطها وشدها من خصرها

لاسقها معاه بدات تنفس بجهد تخالطو انفاسهم كان ديك ساعة الغروب ديال الشمس و عاطي رونق واااعر وجو رومنسي
قيس:ليليا أنا كنبغيك
كانت هاد الكلمة كافية باش تهز قلب روح وتحطو بدا يضرب بجهد حسات براسها ملكات الدنيا ولكن تفكرات شكون هي وشنو وقع ليها نزلات دمعة من عينيها بعداتو عليها
روح:الحب ماشي كافي ا قيس ماشي كافي 
قيس:لا كااافي ا حياتي على قبلك ندير المستحيل
روح:معمرك مغادي تخلى عليا
قيس:نتخلا على روحي و منتخلاش عليك
حسات بالامان حشمات وحدرات راسها طلعو ليها
قيس:يلاه قولي شنو بغيتي تقولي
يلاه اتنطق سمعات شي هضرة فودنها لي خلاتها تشوكا فبلاصتها خرجات عينيها على الاخر وولا فمها بيض
قيس:مالك
روح:خاصني خاصني نمشي دابا
قيس:فين غادا
روح:انقول ليك كلشي وعد مني ولكن ماشي دابا
مشات كتجري تبعها ولكن طارت بواحد السرعة بحال إلا شافت شي جن ركبات فلوطو و عفطات باقصى سرعة دارت فgps لوطيل روايال منصور بقات متبعة الاشارة وصلات كان طاح الضلام بانو ليها الناس داخلين خارجين معرفات مدير حتا جوزيف قاطعة معاه الاتصال معندها كيف تقول ليه بلي هداك فخ وبلي العملية اتدار فاوطيل ثاني ماشي فهداك بقات تفكر شوية بان ليها شي رجال داخلين للباركينك لابسين كلشي كحل تيراو فالعساس حلات ساكها جبدات سلاحها ودارت فيه كاتم الصوت وجبدات موس دارتو فجيبها للاحتياط و هبطات كتسلت تبعاتهم لفين مشاو بان ليها واحد هو لي كيعطيهم اشارات باش يتفرقو تيرات فيه لراس كلهم وقفو كلهم كيشوفو فيه كيطيح فالارض بداو يقلبو عليها تخبات ورا واحد العمود كان قريب ليها واحد يلاه غادي يشوفها حسات بشي حد جرها بجهد و خشاها فواحد القنت قلبها بدا يضرب بجهد طلعات راسها فيه دوا فودنيها بهمس نفسو كدرب فوجهها 
صرب :شوووت كلشي ايكون بيخير الفرثة قريبة توصل راه علمتهم بقاي هنا
روح:(بعداتو) بعد مني انمشي حتا أنا مالي محنية
صرب:اتبقاي هنا
روح:انمشي(معصبة)
عطاها سلاح اخر و شد حتا هو جوج فيديه خرج و بدا يتيري و تبعاتو روح بداو يتيريو والعدد ديال الرجال مبغايتقادا جاو الوسط وعطاو لبعضياتهظ بالضهر و بقاو يتيري كاين لي هرب طلع للاوطيل و كاين لي بقا تم شوية بان ليهم كلشي طايح فالارض يلاه بقا يدور حس بقرطاسة فكرشو خرج عينو بالالم بان ليه واحد بولحية هو لي تيرا فيه طاح للارض و طلع راسو فيه بان ليه بغا يعاود يتيري كانت غادي تجي ل روح فضهرها ناض وقف صرب بزربة وجات فيه هو القرطاسة للكتف صبر وهز سلاحو تيرا فيه جاتو للراس مات فالبلاصة بقا واقف صرب بالجهد لي فيه دارت عندو روح شافت ضهرو ابتاسمات جبدات الموس و غرساتو ليه فضهرو جيهة الكلوة
صرب:ااااااه (خرج عينو و ابتاسم مني عرف شنو كان كيقصد جابر بهضرتو نول على ركابيه)
روح:(دوات فودنو بهمس)اممم موت هنيئ ا راجلي العزيز تمنيت نقتلك و أنا مزااال على دمتك

بعدات منو دار شاف فيها
صرب:(مألم ولكن مزال شاد فراسو) ديك ساعة جيني فاص و طعينيني الى بغيتي ماشي فضهري
روح:(جات قدامو وتحنات)اممم نوو حبيبي طعن فالضهر كيكون اصعب بكثير (غمض عينو كيتألم ضحكات باستفزاز) كتوعتك الحب بقيييتي فيا
شدها من فكها وزير
صرب:متستفزينيييش الكلبة
حيدات ليه يدو 
روح:حسن ليك ترحم على روحك فهاد الدقايق لي بقاو ليك
صرب:غادي ندمك ااااه
روح:اممم ندمني نشوف (غمزاتو و مشات وخلاتو وسط دماياتو حتا سمعات صوت جابر وهي توقف مزيرة على يديها)تفو لاش جيتي خليه يموت
كان بعيد عليها مسمعهاش مشا كيجري عند صرب لي كان بدا كيفقد الوعي جاو لومبيلونص ديك ساعة هزوه وداوه كيجريو بيه أما روح جا عندها جابر كيجري و كيقلب فيها
جابر:موقع ليك والو نتي لباس ياك
روح:كنت لباس حتا جيتي عتقتي داك خاينة خليه يموت إلا مماتش انكمل عليه لي بديت والله لا عاش
جابر:(مصدوم) نتي لي ضربتيه
روح:اه
جابر:(شد قلبو جاتو كرييز طارت من روح شداتو)ااه قلبي
روح:ويلي مالك
جابر:مالي بغيتو تصفيوها ليا بجوج واش ماحيلتي ايه ولا ليك نوضتو الحرب بجوج بيكم وخليتوني أنا تالف وسطكم بزااف هادشي
روح:لي دار دنب يستاهل العقوبة
جابر:زيدي معرت لمن خرجتي بهاد القلب الجامد لي عندك
روح:راه طلعو شي رجال خاصنا نقتلوهم
جابر:الفرقة تكلف زيدي قدامي
روح:فين بسلامة
جابر:زيدي متعصبيش جدي
خنزرات فيه وزادت ركبوا فلوطو بجوج وساق بيهم شيفور شوية وصلوا للفيلة لي تغتاصبات فيها عاد البارح قلبها بدا يضرب بجهد و نفس تقطعات فيها كتحس براسها تخنقات مد ليها جابر قرعة ديال لما حتا تهدنات عاد دوات ولكن الرعب راكبها
روح:شنو شنو كنديرو هنا
جابر: كلفتهم يجيبوه لهنا باش الصحافة متعرفش ويصدق مفروش
روح:زلااش جبتيني أنا لهنا لاااش
جابر:تهدني مالك معصبة هاكدا أنا معاك مغيربش ليك واصلا دابا يتكافا غير مع حالتو
روح:مغاداش ندخل لهاد الخرا
جابر:اتنزلي ولا نسخط عليك
روح:ااووووف بحال إلا ناقصة هم تزيدني حتا نتا انهود ولكن ماشي على قبلك حيت أنا اصلا حلفت مندويك انهبط حيت هداك زامل مغيخلعنيش
جابر:يلاه وا هبطي 
هبطات كتافاف وماعاجبها حال كتزيد تقرب وقلبها كيتقبض و كتمنى من قلبها تسمع خبر موتو باش يشفا غليلها فيه
حلات ليهم الخدامة الباب و دخلوا داتهم لواحد الغرفة تلاقاو مع الطبيب فالباب وقفوا جابر دوا معاه و روح واقفة كدعي تسمع شي خبر زوين
الطبيب:الحمد لله لبسة لي كانت لابس دالحماية قدرات تحميه من القرطاسة لي جات فالبطن أما بخصوص الطعنة لي فالضهر خيطناها الحمد لله ممسات حتا عضو داخلي حيت مدخلش الموس بزاف و الضربة لي فكتفوا حيدنا الرصاصة و خيطناها خرج بأقل الاضرار يمكن ليكم دخلوا تشوفوه إلا بغيتو راه فايق حيت مبنجناهش رفض يتبنج
جابر:شكرا ا سيدي 
مشا وخلا روح فمها بيض فالفقصة عندو سبعة الرواح كي المش وركات على يديها وغمضات عينيها بجهد
روح:اعععع فاااك

جابر:كون وقعات ليه شي حاجة نموت فيها راه ولدي هداك
دخل وخلاها اتموت ولات حمرة بالعصاب مكرهاتش شي حاجة تبقا تضرب فيها حتا تفش طلات عليهم بان ليه جالس كيدةي مع جابر و ملامع العيا واااضحة على وجهو كان ملابس والو الفوق وداين ليه فاصمة فكتفو و مضورينها على عنقو دار شاف فيها ابتاسم بخبث
صرب:أجي الحب
شافت جنابها ملقات حداها حتا واحد
صرب:معاك نتي جابر واحد دقيقة ندوي مع مرتي الغزالة
جابر:كالم ا عشيري متديرش شي حاجة تندم عليها ها أنا علمتك
صرب:نوو غير بالمفاهمة كلشي يتحل ياك الكتكوتة
خنزرات فيه بقات واقفة فبلاصتها حتا هو عرف قالبها
صرب: خفتي مني ولا شنو شتك خايفة دخلي
روح:هاء ولاش انخاف منك
صرب:ايوا أجي 
دخلات عندو ووقفات قدامو كتفيه بتحدي طلعها و هبطها و كيدير شي شوفات دارو فيها الشك فراسها جابر:احم احم نخليكم تدويو نتمنى تخرجو بجوج عايشين
روح:منضمنش ليك
صرب:متخافش غير خرج وكون هاااني
حرك جابر راسو بفقدان أمل وخرج سد عليهم الباب
روح:(عاقدة حجبانها حتا قربو يتلاصقو) اشنو بغيتي
صرب: اممم شنو كنتي كتقولي الحب قبيلة
روح: راك عارف متبقاش تضيع ليا وقتي
صرب: المهم ا بنت الناس الطلاق والله لا حلمتي بيه 
روح: كيفاش كضحك ياك
صرب:نو حبيبة داوي من نيتي الطلاقك مغاتاخديهش 
روح: لا لا اكيد كنحلم واش بغيتو تحمقوني (بدات كضور عينيها بالبيت)
صرب: باغا تقلبي على باش تقتليني بلاما تحاولي احبيبة حيت وليت عااابق بيك
روح:(ولات مزنكة بالفقصة مما زاد من جمالها كثر قربات ليه وقجاتو بيديداتها صغيورين مقالنة مع عنقو الضخم)اخر مرة اخر مرة تقول حبيبتي فهمتي
جرها باليد لي ممضروباش حتا جات جالسة فوق حجرو تألم ولكن صبر أما هي خرجات عينيها وضو ضربها من لي دار
صرب:القط كال ليك اللسان الكتكوتة (مستمتع بريحتها)
بغات تنوض و لكن حكمها مخلا ليها فين تحرك
روح:بعد مني الحي...
صرب:شوووت كتقلبي على شي تفرشيخة داك لسان تحكمي فيه
روح:(شاف ليه فعينيه بنضرة حادة) كنكرهك
صرب:اممم حتا أنا مكنبغيكش مي حطيتي راسك فبالي الحب و إلا كان على البارح يمكن غلطت حيت قربت ليك ونتي مجروحة ولكن متنسايش راك مرتي ومن حقي نقرب ليك 
خرجات عينيها فيه
روح:شنو نتا اخويا بغيت غير نفهم مناش طينتك ا مناش واش مكفاكش لي درتيه فيا وجاي تقول ليا أنا مرتك حشمت فبلاصتك
ناضت مغزفة و شيرات ليه بسبابتها
روح:اخر مرة تقرب ليا و آخر مرة تقول ليا حبيبتي ولا مرتي ولا خرايا وإلا قسما بربي حتا نقطع ليك راسك فهمتي (طلع حاجب ونزل ثاني) اه وبخصوص الطلاق مبغيتيش طلقني زيدها فكرك ديك الورقة بقات 18 يوم وتسالي الكونطرا و ديك ساعة الحيط المخير سطح معاه راسك عند بالك اتخلعني بديك الورقة لا احبيبي مزال مكتعرفنييش وإلا كنت مغنقتلكش بحال كيف درت للي قبل منك فبسباب شخص واحد ولي هو جابر على وجهوا دزتي نتمنى مضورش بساحتي وإلا راك مجرب دقتي 
خرجات وزدحات الباب حتا كانت اطيرو خلات صرب غير حال فمو فيها وفقوتها زادت عششات فدماغو ولا كيحماق يشوف قوتها و كيفاش كتعصب كتولي كتحمق بحال باربي ابتاسم وهو كيتفكها كيفاش كتناجي و دوك الحنيكات كيزناكو بالغضب وعويناتها الخضرين والشوفات لي كدير 
صرب:شيطانة مجينينة
هز باكية دالكارو فوق الكوافوز وبدا يكمي ويتفكر هضرتها و يبتاسم مرة مرة اما بطلتنا هبطات عند جابر مدواتش معاه على دكشي مزال

هبطات عند جابر مدواتش معاه على دكشي لي طرا بيناتهم كان باين فيها معصبة قالت ليه يوصلها للفيلا سيفطها مع الشيفور و بقا هو فالفيلا د ولدو
وصلات روح للفيلا دخلات من الباب لقاتهم مزال فايقين كلهم تقريبا سلمات عليهم وجلسات كان قيس اياكلها بعينيه و باين عندو شلا ميتقال ابتاسمات ليه وجمعاتها مني تفكرات صرب جلسات معاهم شوية وطلعات لبيتها بدلات حوايجها من بعد مخادت دوش خفيف و دارت فاسما اخرا للجرحة شوية سمعات دقان بدات تفيبري مني سمعات صوت قيس معرفات مدير مخصوش يشوف الجرحة مشات طايرة للفراشها غطات راسها خلات غير مجهها 
روح:دخل
قيس:(حل الباب بانت ليه ناعسة مشا وقف عند راسها) شنو وقع قبيلة مشيتي طايرة
روح: اه قبيلة نسيت مقلت ليك دابا واحد الجمعية منخارطة فيها ديال السوريين جابو واحد العائلة وولدهم كان ايدخل العملية ويلاه كنت تفكرت مشيت كنجري
قيس:(هاز حاجب)متأكدة هادشي لي واقع ولاش ديك زربة كلها وديك ردة الفعل ماشي طبيعية
روح:أنا هاكا مالك كدير ليا استنطاق
قيس:وراه حيث خايف عليك(قرب ليها وحط جبهتو على جبهتها) مبقاش لي يخاف على حبيبتو
روح:(حشمانة من هضرتو)هه خاف(قلبها حاسا بيه ايخرج كيرفرف)
قيس: (بعد جبهتو وجلس جنب السرير)حبيبي كليتي شي حاجة
روح:(اتموت بهاد التعامل) اه كليت (بدات تفوه)
قيس: فيك نعاس
روح:وي 
باسها فجبهتها و فيديداتها بجوج 
قيس:نخليك ترتاحي تصبحي على خير يا عسل هه 
روح: ونتا من اهلوا
خرج غير سد الباب ناضت جلسات حطات يديها على قلبها ابتاسمات و عضات على شفايفها
روح:ااااححححح انموووت أنا مافيهاش
تفكرات ثاني صرب
روح:تفو الخرا سير أنا بغيت ليك بو مزوي ديما مخسر ليا اللحضة (ولاو ملامحها حزييينين)
حطات راسها على المخدة و عنقات مخدة اخرة كتفكر فهاد الاحاسيس لي كيجيوها مني كتشوف 
روح:عنداك نكون وليت كنبغيه اوووف ا ربي خايفة خايفة نبغيه و ميتقبلش لي واقع ليا يا ربي دير ليا شي تاويل د الخير نتا لي عالم اش داز عليا يا ربي
تفكرات الزواج وققرات متعاود والو لقيس حتا طلق من صرب صبرات بزاف تصبر هاد 18 اليوم بقات فكرة ديها واخرى تجيبها حتا داتها عينيها

صباح جديد و باحداث جديدة شكون عرف شنو مخبي لينا الله فيه كانت روح كتجري فواحد الغابة بوحديتها الدنيا كتصفر كاين غير صوت العصافير لي كيتسمع و عليل د صباح و ندى لي كيطيح من الشجر كانت بطلتنا دايرة ليكيت فودنيها و طالقة لموسيقا على الجهد لابسة كولون فالاسود وواحد اللعيبة دايرة بحال السوتيانات حتا هي نواغ و الفوق جاكيط نواغ سوداتها بحال زهرها كانت كتجري بحر جهدها شوية تعكلات وطاحت فالارض حوايجها عمرو ناضت كتسوس فيهم
روح:اححح رجلي (مقدراتش توقف عليها) تفوو على زهر كيف داير هءهء معرت شكون داعي عليا فالصغر 
مشات كتعرجتا واحد الشجرة طلعات الكولون وهي تبان ليها جرحة فركبتها ودم خارج منها وهي كتشوف فيها سمعات تخرشيش وصوت الخطوات 
روح:شكون هنا(وقفات بزز على رجل وحدة كتقلب على شكون كيدير لحس حسات بنفس على عنقها شدها الرعب من اخمس صبعها)وااااع 
ضارت وبدات تضرب فيه مغمضة عينيها
قيس:(شد ليها يديها) كالم طوا بب هادا غير أنا 
سمعات صوتو حلات عينيها ومع الخلعة عنقاتو بجهد
روح:اووف خفت بزااف
بعدها عليه
قيس:ديزولي مون اموغ
روح:نتا شنو جيتي كدير هنا و باش عرفتيني كاينة هنا
قيس:شفتك فصباح خارجة و خفت عليك حيت صباح كتكون دنيا خاوية وصدمتيني مني جيتي لهاد الغابة واش مكتخافيش
روح:ومناش انخاف باقي شي حاجة كثر من لي دوزت
قيس:كيفاش زعما
روح:(ثوثرات) هاء لا والو ااااي رجلي 
قيس:(خايف عليها) مالك مالها رجلك
روح:تعكلت و طحت يمكن مفدوعة
جلسها فالارض و سرحها ليها تالمات مي صبرات هز ليها الكولون وبانت ليه الجرحة
قيس:متخافيش ماشي شي حاجة كغاف نمشيو لوطو عندي باش نداويها
روح:(كانت ساهية فيه نسااات جرحة وكلشي) ا شنو قلتي
ابتاسم وقرب ليها
قيس:فين كان عقلك الخايبة
روح:امم معرفتش
قرب ليها كثر و هي كلها بدات ترعد زغب لحمها طلع
قيس:دوك العوينات
روح:(فمها كيرجف كتخرج الهضرة بالكشايف) مالهم
قيس:كيجيبو ليا التمام كلشي فيك كيجيب ليا تمام (غمض عينو و حط شفايفو على دياولها كيمص و يجر فيهم و متلد1د بطعمهم أما هي محركاتش فمها مخليا ليه زمام القبلة خشا يدو فجاكيط و حط يدو على خصرها العاري بلاما تحس لفات راسها تجاوبات معاه خلات احاسيسها لي تحكم شوية تفكرات بلي هادشي لي كديرو حشومة هي واخا مراضياش على داك زواج و لكن قيس معندو حتا دنب باش يكون ضحية ديال هاد الكدوب بعدات عليه دغيا كتنهج ولات مزنكة بقا هو مغمض عينيه مدة عاد حلهم و تنهد
قيس:عارف هادشي لي كندير فيه ممزيانش ولكن متخافيش ا ليليا والله حتا ناوي معاك المعقول و فاقرب فرصة اندوي مع عمي
روح:(حبساتو)وياااك تديرها ا قيس
قيس:لاش مناش خايفة

روح:(غرغرو عينيها)خايفة من بزاف دالحوايج ا قيس مقادراش نقولهم 
قيس:مكتيقيش فيا
روح:لا ماشي هادي هي المسألة
قيس:وشنو هي المسألة
روح:(هودات راسها حابسة البكية) يلاه نمشيو نرجعو عيانة
قيس:(تنهد)واخا الالة
يلاه بغات تنوض حسات براسها مهزوزها هزها قيس عنقاتو من عنقو داها للوطو ديالو لي كانت حدا ديالها حل الباب و حطها مشا للكوفر جبد علبة الاسعافات و بدا يداوي ليها جرحة و يعقمها وهي غير ساكتة وكتفكر فهمها و كيتفوق كيفاش كيعاملها بحال لما القليل تنهدات طلع فيها راسو كان كمل
قيس:صافي كملت أنا انوصلك خلي لوطو حتا نسيفط ليها شي واحد
روح:واخا
ركب حداها و كسيرا الطريق كل و هما ساكتين هي كانت غارقة وسط همها ومرة مرة طلع تنهيدة من الاعماق كيضور يشوفها قيس كيحس بقلبو ضرو مكرهش يهز عليها شوية من همومها مبغاش يضغط عليها و يخليها دوي بزاف هاكا داير قيس حنين و كيفكر قبل ميدير الحاجة مرزن وشاارب عقلوا كيفكر فالحاجة ألف مرة عاد كيديرها و صلوا ركن سيارتو وهبط بغا يحل ليها الباب لقاها حلاتو و خرجات
قيس:لاش هودتي صبري نهزك
روح:لا غير بلاش وليت صافا اصلا مني ايشوفونا بجوج ايفهموا غلط
قيس:واخا ا لالة
دخلوا بجوج لقاوهم مزال متجمعوا على الفطور طلعوا لغرفهم وصلها قيس تال عند الباب باس راسها بوسة طويلة ومشا ودا معاه قلبها لي كان كيتشوا مقادراش تفصح على لي بيها من جيها صرب شاد ليها يديها لي كضرها و من جيهة الخوف قاتلها لا يرفضها قيس مغاديش تقدر تحمل ابدا دخلات البيت و هي فشلانة لقاتهم موجدين ليها الحمام بالزيوت الطبيعية حيدات حوايجها و تخشات فيه وغمضااات عينيها كتحاول تطفي نار لي كتحرق فيها من الداخل بقات مدة حتا حسات براسها ترخات عاد مشات للدوش غسلات من زيوت و خرجات نشفات شعرها و دارتو سامبل قادات مكياج هادئ ومشات للغرفة الملابس لبسات (الصورة) هزات ساكها و هودات يلاه خرجات من الغرفة سمعات طيلي كيصوني شافت جابر عوجات فمها حتا كانت اتقطع وخافت تكون شي حاجة مهمة جاوباتو
روح:وي جابر
جابر:كيف صبحتي
روح:صافا لاش عيطتي فهاد الوقت
جابر:خاصك تمشي للمنضمة قبل ميعيق البوص بيك
روح:كنت غادا هادشي بدا يطلع ليا فراس خاصني نكمل شغلي فاقرب وقت
جابر: كلشي ايدوز غير مخصكش تخلي الغضب يسيطر عليك المهم قبل متمشي نتلافاو ف... بغيت ندوي معاك فواحد الموضوع
روح:اوك
قطعات معاه سمعات الحس وراها دارت ملقات والو وهبطات كانو كلهم مجموعين من غير شخص لي مغيخطرش ليكم على بالكم غزل لي كانت مخبية ورا واحد الحيط و كتخمم فداكشي لي سمعات و فبالها حاجة وحدة خاصها تعرف روح معامن اتلاقا ابتاسمات بشر حيت الفرصة جاتها حتا بين يديها هبطات و هي نااااااشطة
غزل:صباااحو
اياد:صباح النور
ابتاسمات ليه أول مرة و جلسات بقا غير حال فمو فيها القلوبة ايخرجو من عينيه بسباب ديك الابتسامة أما هي محيداتش.عينيها من روح و قيس كتشوفهم كيف كيشوفو فبعضياتهم
غزل:(فنفسها)كالم طوا ا غزل كااالم طوا مبقا قد ما فات و يولي يشوف فيك نتي
كملات روح الفطةر و خرجات من بعد ما ودعاتهم تبعها قيس باسها ركبات فلوطو و زادت كانت غزل خرجاات شطدات طاكسي حتا بانت ليها زادت عاد قالت للطاكسي يتبعها 
وصلات روح للواحد ريسطو دخلات لقات جابر كيتسناها جالس بكل اناقتو فواحد الطبلة وكيشرب فكافي نواغ شافها ناض سلم عليها بلابيز كانت غزل تابعاها شافتها حتا دخلات بانت ليها سلمات على جابر خرجات عينيها
غزل:هاي هاي هاي على الخانزة دارة واحد فجيب وواحد فالقليب ا بلاتي الالة ليليا نهاية هاد تحرميات ديالك اتكون على يدي مشا جلسات فواحد الطبلة اونفاس معاهم

##روح_جابر
روح:وي جابر لاش بغيتي تشوفني
جابر: على قبلك نتي و صر...
روح:(عاقداهم)متبدوش ليا ولا انمشي
جابر:بففف راسك قسح منو اتجلسي وغادي تسمعيني نتي راك بنت لمياء راك فمقام بنتي و بطبيعة الحال إلا كان غادي يأديك فراه غادي ياديني أنا قبل منك
روح:نتا راك خيبتي ضني فيك ا خالي خبيتي عليا وخليتيه يضحك عليا هو راه دمرني نتا محاسش بالجرح لي دارو فيا هو راه زادني وجع آخر حشومة عليك
جابر: أنا والله حتا نادم مبقيتش كنعس بسباب هادشي معمرني تخيلت اتوصلوا لهاد المواصيل عفاك ابنتي الله يرضي عليه متسوقيش ليه راه غادي تفرشو راسكم وكلشي يصدق مضروب فزيرو خاصكم تكونو يد وحدة
روح:(معصبة) يد وحدة قلتي ياك دابا أنا ندير يدي فيد داك خاينة خالي ماتبقاش تخربق شتي واخا ندوي حتا نعيا مغتحسش بسا حيت ببساطة نتا ماشي فبلاصتي وعمرك اتكون يعطيني تيقااار و أنا انعطيه بات بات تيقار ولكن إلا جبدني مغنعقلش عليه
جابر:(شد ليها يديها)مخليتي ليا منقول كلشي عندك فيه الحق ابنتي عمرك تنساي أنا بحال محمد تماما وكنخاف عليك بحال بنتي
روح:(حطات يديها على يديه) حتا أنا هاكا كنعتابرك كنتمنى عمرك تعاود تخبي عليا
جابر:ميكون غير خاطرك
روح:اه قبل منسا بغيتك تقلب ليا على شي سم يكون كيقتل ولكن ماشي ديك الساعة زعما بشوية بشوية فديك سيمانة
جابر:(مخلوع)ولاش بغيتيه
روح:بففف عند بالك انقتل داك شماتة متخافش بغيت نديرو لأحمد باش نبرد حيت هو لي وصل لختي لتم وسبابي فالنص ديال هادشي ومحدو مريض غادي نديرو ليه باش ميشكو فوالو
جابر:اه واخة غدا يكون عندك
روح:يلاه غادي يخصني نمشي
جابر:حتا أنا غادي
خرجو من بعد مخلص وصلها للوطو
جابر:عمرك تنساي أنا ديما فجنبك و فجميع الضروف
ابتاسمات ليه وعنقاتو
روح:شكرا
طلقاتو وركبات فلوطو ديالها بقا يلوح ليها بيديه حتا غبرات كانت غزل خادت ليهم صور مني شد ليها يديها و مني تعانقو ولكن لحسن الحظ مكانش باين وجهوا مزيان ابتاسمات بشر
غزل: امم بغيت نشوف وجهك ا قيس مني تشوف هاد الصور ولكن متشوقة لوجهك ا ليليا كثر ولكن ماشي دابا حتا نتأكد
نخليو هاد اللفعة فسمها ونمشيو لعند #روح
وصلات روح للمنضمة
دخلات والاعين عليها مشات للمكتب ديالها شوية دخل عندها ستيف

يتبع

أحدث القصص
قصة يامنة من تأليف Sana mina
قصة يامنة Sana mina
قصة بريق عينيك من تأليف سكينة أيت الكبير
قصة بريق عينيك سكينة أيت الكبير