صورة مصغرة لـحبيبي الأصم الجزء 89

حبيبي الأصم الجزء 89

habibi 7abibi l2asam
رواية حبيبي الأصم الفصل الثاني روكان

اسد بقا يشوف معاها و يدقق فتفااصيلها الجديدة و دار ضحكة جانبية وحط سوارتو كيضور فراسو و قرب لعندها شدها من يدها كيشوف معاها .. وهي محاااافظة على انوثتها قداااموو و راسها مرفووووع واثقة من شنو كدير .. و رطع قربهااا ليه و قرب بزاااف لوجهها تااقرب يتحط نيفو على نيفها 
اسد : توووحشتك .... عااارف ... عارف طوولت ... ماشي بيدي ... 
لامار : واش عاتبك شي حد ! قالك شي حط تعطلتي ! اذن لمن كتبرر ؟ ... ( طلع فيها راسو ) بالعكس جيتي قبل الوقت كان كيتسنااك شهر ا اخور علاما كنت كنضن ... اولا !؟ 
اسد : ماصبرتوش .... كان مصبرني انني كنت كنشوفك ... ملي منعتني .. مقدرتش نزيد .. 
لامار : هههههه ( بعدات منو كضضضحك وهو مراقب فيهاااا و وضارت عندو جامعة ضحكتها ومحافظا غير على ابتسمتها ) و انا اش غايصبرني فغيابك !؟؟؟؟؟ 
اسد : حسيتي بيه اذن !؟؟؟ عرفتي معنى تعيشي بلا بيا 
لامار : هه! وعلاش منحسش بيه .. ونا كل ماكتحررك بنتي فكرشي .. كتفكرني بلي مدرتهاش بوووحدي ! ... دارت مور واحد ليلة زويييينة تلاقاو فيها ارواحنا فوق سرير فعلاقة جسدية .... 
اسد : وكون مخليتهاش فكرشك و مشيت .. باش كتت غاتفتقديني ؟ 
لامار : وشكون قالك كنت غانفتقدك اصلا ...!؟ 
اسد : هههه بغافوو ( كيقرب لعنها وهي ما بعدات ماتوترات ماوالو غي كتشوف فيه بابتسامة ) مزيان مزيان .... تعلمتي معندي مايتسااالك .. اللغة العربية متقونة .. الكلمات محطوطين حدا بعضهم كان معنى و مغزى راس مرفوع ... جيتي مزيانة هاكا بغافو صافي عجبتنيو جيتي واااعرة يلاه سالي عليا هاد المسرحية خلاص راني مووحشك ... 
جبدها زدحها معاه و لاكن راسها جا بعيد على راسو بسباب الكرش لي شاداهم وشاف عنهم بضحيكة ساحرة ونياااب باينين 
اسد : ههه بنتي بدات تبعدني عليك من دابا ...
لامار : على نتا كنتي قريب ؟ من اساسك بعيد 
جابها قدااموووو و جا من موراهااا لقا كيفاش كيشدها بلا متعكلو كرشهها ووبدا يشششم فشعرهااا لي فرح ملي لقاه طوااال وقرب لودنها منتشي 
اسد : ريحة شعرك كيف شي مخددررر كيسري فدمي .. كيسفطني لكون اخور مامحطوطش على سطر المجرات ... كون ديالك بوحدك ...سماااه عينيك و ارضووو ريييقك ... وريحتك اروحي اوكسيجينو ( كيستنشقها ) ماتصوووريش شحال توحشتك ... ( كيبووس فيها ويهضر ) عممري انا ... بالله تاكنت مقطووع بلا بيك .. 
راسو فعنها ويديه على كرشهاااا و لاماررر ملي كاينة قدامو ومكيشوفش لعنها جمعات ابتسماتها ولات غي كترررررممممش و تغزززز فشفايفهااااا كتحبس فالبككككية و كتحبس فراسهااا ماتغوتش علله و ماتقولش نسيتني ماتقولش طولتي غايابك و ماتقولش توحشتك ... كتحبس فراسها باش ما ضور تعنقوووو وتبكي فكتفو و تعاود ليه هاد الشهور كيف دازو عليها باااردين بلا بيه .... اختصرات هادشي كامل فدمعة هبطات سيالة بالخف هزات صبعها مسحاااتهااا 
اسد : خلييييها ... الدموع عمرها كانت ضعف ... 
ضااارت عندو كتشوف فيه ...
لامار : المراة ماضعيفاش ... كان حداها الراجل ولا مكاااانش ... هادشي مكينقص ماااكيزيد ... وكيفمااا عودتني و روضتني و علمتيني نبقا ربع شهور بلا بيك ... وشهررر بلا صوتك ... قادة نبقا عمري كامل ... اذن بلا متوسلني مرة اخرى واش افتقدتيني حيت راك علمتي كيفاش نعيش بلا بيك ..... ديرها فراسك ... 
اسدد : ممممم .. مممممثلااااا ههه ..... بااااركا مجاتش معاك ... قلنا ليك ديري عقلك ماشي زيدي فيك ضلعة ... 
جرها من يدو ...
اسد : اجي معايا نشوفو هاد بين نعاس جديد لي درتي .. اطونسيون الى مكانش سيكسي و كيسخن مابغيتوش...

جرهااا وطلعووو لفووق وهي مورااه تاوصلو وبقا يشوف مع البييت 
اسد : باا مال ... 
لانار : الى معجبكش بدلووو ... حيت كيف كتشوف راااك رجعتي لدارك ... و صلاحيتي غاتسلا .... و أواامر مستر الرووووكااان خاااصها ترجع تطططبق على اخر تفصيل فهاد دار .. ببأثاثها بببشررهااا ... حييييت مستر الروكان كيعجبو يحرك كولشي على هواه .. ولي معوج كيسرحو .. ولي مسرح كيعوجو تاهوا ... مهم مايخليش الحاجة فطبيعتها البيولوجية.... ( اسد غي تكا على لكوافوز وربع يدووو اصلا هادشي كااان متوقعوووو منهااا ومتنساوهش كيجييد قراءة العيووون ... و قرا من عينيييها شحاااال تووحشتااااتوووو و لاكن باغااا تبان قووووية و بغا يخليها على خاطرها ... و عجباتو هاكاك واااثقة من راسها و رافعاه .. ) 
اسد : ممم مكدبتيش .. والروكان كيآمرك دابا بواحد البووووسة كبييييييرة راه تووووحشهاااا ومحتاجها بلا قياس .. ومنبعد نكملوو .. 
لامار : بوسة ! بحالااا محرمة عليااا ؟؟؟ لأجل غير مسمى ..
اسد : مسمى .... اجلها صالح حتا ترجعتي فيك ثقتي ... 
لامار : ( ربعات يديها تاهي و عوجات راسها ) اوااا ... 
اسد : مدام ربحتي الرهاااان .... ورجعت و لقيتك فدااارنا ... اااذن نتي قد الثقة .. و قد المسؤوولية .. اوا اجي اوا خلاص شحال غاتججني فيااااا 
لامار : مزيان .. انا ربحت الرهاااان .. ( بعدات كضور فالبيت ورجعات شافت فيه ) ولاكن نتا لا ... خسرتيه ! .... 
اسد : ( تنهد وضور راسو بآه ) اممم عاررررف ... 
لامار : اذن مغاتحلل اابوية .. تاااتربح رهاااااني ... وتكسب حبي لي رشااااااه الغيااااااب من جديد ... 
اسد : لامار ... حبي راه كنت مشغووول ... عااااارف تعطلت بزاف خلييييتك فظرووووف صعيبة ... تيقيني مكانش عندي بديل لنا كنت معدب كتر منك ... 
لامار : هههه قالك معدب !!!! اوومايكاااد
اسد : لامار مشيت باااش نتفرغ لبنتنا نهار تزااااد و منحرمها مني تالحظة .. اما دابا ( كيقرب عنها و قاس فكرشها ) راها فكريشة د ماماها.. فاالرعاية و الصوووون ... 
لامار : مممم .. مزيان ..اوا كان عليك تجي تاتزاد .. يمكن ماكنتيش عارف بلي عاد داخلة فشهر التاسع !!! اااه معدووور معدوور كنتي خداام ومشغول مغاتعرفش اشمن شهر فيه بنتك ... مهم موسيو اسد شرررفتييينا بحظووورك .. وتقد ترجع لابغيتي دابا نعلموك نهار تزاد باش تجي و متحرمها منك تالحظة ... و امها فستين داااهية !! ... 
اسد : ههههه مغيااارة دياالي ..... كتغيري من بنتك 
لامار : مغاتعصبنيش ...
اسد : مممم واصافي باركا .... ماتوحشتينيش زعما 
لامار : تووحشتك ( رجعات كتعاود نفس مقولتو ) ولاكن منقدرش نحل باب.... بديك نتا سديتيه .... 
طلقات منو وبعداات كتمشاااا وكحزات ريدو و بدات تشوف للبحر للتحت وهو مراااقبهااا ماينكرش بلي بروودهااا شاعل فيه العافية و لاكن را غا هو لي عندو الكود ديالها ..هو لي كيفهم ليها ... وكواريها تعيا طلعهم تايطيحهم ليهااا .... و رجعااات ضارت عندو وهي متيكا على ااشباااك وعنيها باقين على لبحر وصوووت الموااااج سيد الصمت .. 
لامار : مابين كل مد وجزززر ... قدام هاد البحر لي خليتيه خاضيني ... كاتتولد فيا الف خلية نزيد نحقد عليك ( غميزة ) عارفها ياك ...
اسد : الحقد باللغة الحاقدين ..و لا يلغة العاااشقين كاين فرق ! 
لامار : زدني علماااا 
اسد : ( كيقرب عندهت ويهضر بالحس ) .. بلغة الحاقدين يعني حقد .. بلغة العاشقين يعني عشق .... واش زدتي ليا حقد على حقد ... ولا عشق ... على عشق ( حط نيفو على نيفها ) ممممم ( لامار غي ساكتة ) شحال قلتي عند بنتي ؟ داخلة فتاسع ممم .. لا ارووحي .. بنتي دخلات فتاااسع لبااارح ... عندها تسع شهور ... و نهاار و 3 دسوايع ...... بنتي تحركات ليوم فكرشك 4 د مرااات ... بعد مكانت كتحرك قبل ب 10 دمرات ... تخلعت ملي شفت حركتها ولات ماشي بحال لول .. ملي سولت قالولي حيت دابا كبرات و رحم مزير عليهاا و حركتها تباطآت ... داكشي علاش .. و اخر مرة تحركاتها قبل مانجي ب 5 د سوابع ... و هي كتحرك .. يعني غالباا غاتزيدك واحد ركلة و لا جوج غير دابا ... هادشي باش خليني قريب ليك باغي نحس بيها .. 
لامار بقات غي كتشوف فيه كيفاش عارف و علاش مدقق حساباتو كتع قد هاكااا تاكتحس بحررركة د بنتها خفيفة فكرشهااا و اسد تبسم حييت تيليفون فيفرا فجيبو و جبدو عندو ووراااه ليها ... 
اسد : الحركة الخامسة .... بقات وحدة و بنتي تنعس ...
لامار : باش عرفتيها ياكما موكلني شي كااااميرا تاني ....
اسد : هههه ( ضربلها بصبعانو على سلسلة لي كان جابليها فيها جوهرة هي لي كتعطيه اشارة حركة الجنين كل ماهتز فالجسم لتيليفون ) ... منتسالكش شفتي الكاميرات ... صدمتني ... 
لامار : ومازال مشتي والو ... 
اسد : عجباتني تقتك فراسك 
لامار : ونا عاحبني راسي ...
اسد : وتانا عاجباني ...
لامار : وانا معاجبنيش ...
اسد : ماتكدبيييش ..
لانار : الكدوب فالحب حلال ...
اسد : اذن عااجبك 
لانار : اذن معاجباكش ثقتي فراسي ! .
اسد غي سكت ووضحكات ليه منتصرة ... وبعدات منو 
للمار : اوووبس ! ... للعنة على لي حلل الكدوب فالحب .... كون كانو حرام كاع مكنتي غاتفضح قدامي .... كتقول عاجباك ثقتي فراسي ونتا كتحرقك على الباااارد ... .هه
عطاتو غميزة

اسد : (تنهد ) لامار باركاااا .. صااافي .. عارف كديري هاكا غير باش تبردي خاطرك ... ولاكن راااه ماشي لخاطري راه مكنتش فديزني لاند كنتسارا .. راه كنت خدااام ... وكانت فرصة تراجعي فيها اغالطك .. ونجي و نلقااااك بهاد الشكل ... 
لاماار : وملي هدفك من البعد هو تلقاني هاكا .. مالك كتقولي باااركااا !!!! 
اسد : (بنفاد صبر) : حيييييت انا قتلك تغيري مع نااس مع المطتمع برااا .. ماشي معايا .. 
لامار : هههههه اااي اسد ... صافي دابا فهمت نتا اش بغيتي ... نتا بغيت عروووسة كراااكيييز ... تشدها هااكااااا بربعة ديال صبعاااان ( كتقلد بيديها ) ووخيووطها تحكم فيهم على هوااااااك ... مرة تقول ليها تغيري مرة تقاول ليها باركا .... مرة تقولهااا نبعدو .. مرة تقلها نقربوووو ... مرة تقوليها كنبغيك مرة تقوليهااا حاقد عليك ... نتا بغيتي عرووسة كراااكيز بلا حول وللا قوة .... ماكتجيد من افعالها غير الطاااااعة لاواامررررر صاحب العرض ... باغي ترد الزواج لعرض تافه على خشبة المسرح .. ( طلعات يديها كتشوف لخاتمها د مارياج ) وااختمي هو الضووء د المسرح ... الى انا حيدتو غايتطفااااا نووور عرضك ... و غاتسالي مسرحيتك لان عروض الكراكيز فالضلام بلا معنى ... داكشي علاش نتا نصصصررر متفارقش معايا و يلا كنت عوجة تسرحني باش الخاتم ميتحيدش من صبعي ...والضو د مسرحيتك ميطفاش و مهزلتك ماتساليش ... حيت لافقديتني صعيب تلقى عروسة كراكيز جديدة تصبر على هبالك ... هدا هو السبب لي متشبت بيا ... كلام العشق و الغرام خليه للامار لقديمة .. ( اسد غي كيرد شعرو لووور ) مرة طلع العروسة تالاعلى غيمة ومرة تهبطها لاعمق بركان يحرق اخر عرق فكبرائها . وملي طلع غضبااانة ... قوليها مالك اش بدلك ؟ ... ههههههه انا لاماااارررر .... ماشي عروسة كراركيز .... 
اسد : اش كتروني ؟؟؟ ( جا عنها ) عمرني فكرت نتحكم فيك .. فقط بغيتك تنضجي ...
لاملر : ( وقفات و طلعات يديها ) هاانااا نضجت ..... كييييييف جيتك !!!!!! 
اسد : هدا ماشي نضج ... هداااا تمثيييييل لي كالسة تستعرضيه قدامي .... عرفتي شنو هو التمثيل ... هووو تكون دمعة على جفنك و تبداي تغززي فشفايك باش متهبطش ... هو ياكلوك يديك تنعنقيني و تخبيهم وراك .. وهو عينيك يخونك يشوفو عندي و تقلبيها غمزة مستفزة ... اما النضج .. هوووو تفهمي شنو لي خلاني نغبر عليك .....

لامار : هداك ماشي تمثيل ... هداك كبرياء ...
اسد : ممم ومع نتي وليتي كاتقراااي الكتب بزاااف د ثقة فالنفس و حروب العشق ...حفظتي هاد المسطلح دالكبرياء بقوة ماتكرر بين السطور .... ماتكونش مدازتش عينيك ونتي كتقراي على واحد الجملة كتقول : الكبرياء يسقط قتيلا امام رجل عنيد و امراة ذات كبرياء ؟؟؟؟؟
لامار : اااه قريتهاا .... و باش مايموتش الحب لازم واحد يتنازل ..... واحد عندو عناد مغايتنازلش ووحدة عندها كبرياء مغاتنازلش ... اذن داك للحب ميت اساسا ...
اسد : حي ... عنادي كيتنازل ... 
تنننهدددد و هبط كلس على ركابيه .... 
اسد : كنعتدر ...... انااااا كنعتدر على كل لحظة دوزتيها بلا بيا .... على كل لحظة احتاجيتي ليا ومالقيتنيش ... انا كنعتدر على كل زيارة لدكتورة مكنتش معاك فيها ... انا كنعتدر على كل مرة نضتي بليل مفزوعة و مكنتش حداك .... انا كنعتدر على الشهووور لي خليتك فيهااا .... كعتدر على كل لحظة قسيت فيها عليك ... كنعتدرر
للماررر تنهدات وهبطاااات تاهي على ركابيهاا مفرقاهم على قبل كرشهاااا وهو طلع فيها عينو .... و شافت لعندو ..
لامار : عمر واحد فينا يهبط ... ديما نكونو قد قد .. لا فاش نديرو الذنب ولا فاش ندمو عليه ولا حتا فاش نعتدرو عليه ... معمر نهبطو الرااااس لبعضنا ... حنا قد قد ... ( تنهدات كالسين فالارض ) الاعتدار مغايرجعليش دوك اللحظات ... ولاكن طفااااا واحد الشمعة فقلبي كانت شاعلة كتحرق .. ولوخرين ... يقدو يبردو مع ليااام ... ( ناضت و مدات ليه يدها ) 
اسد : لامار بااركاااا ..... صافي انا اعتدرت ليك ؟؟؟ باراكا علينا ... راشسي ولا ثقيل علياااا ... عرفتي شحال هادي مشفت نعاااس بحال ناس ؟؟ منهار طحتي على دااااك دروووج ...طنضن عقابي طوول ؟ ... صااافي نتي طللعتي قد الثقة لي درت فيك ... نسيت اش درتي فالماضي ... و تعرفت عليك من جديد ... اذن بااااااركااا
لامار : ( بعد مممدة كتشوف فيه ) .. كون كانت لامار القديمة كانت بعفويتها تلااااااحت عليك ... و قااتلك شحاااال توحشاااتك ... كون كانت لامار القديمة هنا كون شدات وجهك ووبكااااات و قاتليك بلي فكل دقيقة كانت مفركرااااك ... كون قتليك مسمحاك حمد الله غي لي رجعتي لياااااا ... كانت قاتليك شجال من مرة عاودات داك التسجيل ووتفرجات فيه .. كانت قاتليك شحال كانت معدبة و نتا بعيد عليها .... كانت قاتليك شحال باتت كتعاود زبايلها لي دارت معاك لبنتكم .... كانت قاتليك انا مساااامحاااااااك على كولشي غي رجع ليا ومتبعدش مزال ..... كانت قاتليك صافي يلاه نبداو من جديد و نساو الماضي .. كانت غاتنسااا كولشي بقلبها الييض و غاتسولك ببلااااهة كيف داير رووبن ؟؟؟ شفتي خالتي امنة ؟؟؟ اشنو الدول لي زرتيهم كاملين ؟؟؟ ناري البرازيل زوينة واش هي لي كيلعب فيها نايمار ؟؟؟؟؟؟ وتبدا تتقز حداك وتقلب فيك فين الكااادة لي جبتليي ؟؟؟؟؟ .... كانت غي غاتسمع حس طموبيلتيك احتمال تنقز من البالكون وتلسق فيك وتعنق وتبووووووس ..... ( تنهدات ) ولاكت نتا مابغيتيش ديك لامار .... كنتي كتقول عليها هبيلة .. بلا عقل .... ماناضجاش ...برهوشة ... نتا بغيتي هادي ... هاد لمعفرة لي واااااااثقة من راسها ... . هااادي مغاااااحنيش ليك الرااااااس ووتبكي عليك .. هادي مغايطح تادمعة ... هادي هاكا غاتبقا مبتسمة فوجهك بحالااا كاتقوووولك زيييد تكوااا بناري وتحرق مكتهنيييييش.... هادي قرات كل نهار كتاب على الثقة فالنفس ... هادي راسها عمر بما فيه الكفاية على انها تنحننننني لراجل ..... نتا لي بغيها .. اذن تحملهااا ... و شوف لفرق لي بيناتهم وقرر معاك راسي شكون بغيتي فيهم ( جات ماشية و رجعات شافت عندو مصدوم ) ااه بلا متقول ليا رجعي تاني كي كنتي ... حيت ديجا قتليك .. لست عروسة كراكيييييز .... 
ضحكات ليه و خرجات من الباااب ...

يتبع

التتمة يوم السبت إن شاء الله

أحدث القصص
قصة اللؤلؤة السوداء من تأليف شرقاوي حسناء
قصة اللؤلؤة السوداء شرقاوي حسناء
قصة تيريزا من تأليف سكينة سليماني
قصة تيريزا سكينة سليماني
قصة ضحية ذئاب من تأليف Sanae El Marzouki
قصة ضحية ذئاب Sanae El Marzouki