صورة مصغرة لـولأني عقيم الجزء الثالث والأخير

ولأني عقيم الجزء الثالث والأخير

talt l2akhir 3a9im

رواية ولأني عقيم

الجسم ديالو كان ثقيل بزاف بزاز باش حيدتو مني البيت ولا عامر ريحة الشراب حيدتلو جاكيت ديالو والصباط وغطيتو خليتو ناعس ومشيت نعيت فبيت اخور مزيان هاكا كملت السيد محاملنيش وسكايري من الفوق عندي زعر اي وحدة تتمناها والغريب فالامر انتا مللي كنشوفو شي وحدة هاكا الفيلا ومزوجة بواحد بوكوص كنحسدوها على الحياة اللي عايشاها وكنقولو راه الحياة عطاتها كلشي ولكن حتى واحد معارف لاخور فاش عايش وباش عايش ..الصباح فقت ومشيت طليت عليه لقيتو مازال ناعس مشيت عندو شفت فيه كان داير بحال شي ملاك متقوليش هادا هو داك المتكبر اللي مشايف حد ..دوزت على شعرو بحنان نزلت لوجه وانا كنتأمل فيه وفتفاصيله لحية خفيفة ووجه ابيض ملائكي وانا فعز التأمل شد لي يدي بجهد وحل عينيه انا تخلعت وحيدلي يدي من على وجهه وناض قالي التزمي حدودك معايا ومتحاوليش تلعبي معايا انا نضت بالزربة وخرجت من البيت با ربي اش هادشي درت كيفاش سمحت لراسي نقرب منو بعد داكشي اللي سمعت منو البارح وعطيت ليه فرصة اليوما عود تاني يقولي نفس الهضرة انا ماشي رخيصة حتى هاد الدرجة نلوح راسي على شي واحد كرهت كرهت وندمت اش داني ليه ..نزلت نفطر جلست على المائدة والمدبرة كتوجد وكتحط فالفطور وكتهضر وانا بالي ماراهش معاها كاع ..كانت فرحانة بيا على ماكاقول شوية وهو ينزل سيدهم رشيد لابس لباس رسمي جا معاه كيبينو بوكوص بزاف سرحت فيه وانا نفيق لا لا مخاصنيش نشوف فيه باش ميقوليش شي هضرة عاود تاني اللي تجرحني حنيت راسي وشفت قدامي وبديت كناكل هو جا جلس يفطر بعدما صبح على المدبرة وبدا ياكل ..حتى فالماكلة ديالو مثير للانتباه مغوبش وسرحان وكياكل بالميزان وبكل اناقة وقياس وثبات كمل الفطور ديالو وناض بدون اي كلمة وانا تابعاه بعينيا حتى خرج وبدا بحر التساؤلات اكيد كيشوفو فيه الملايين ديال البنات يوميا اكيد اي وحدة كتتمنى يديها فيها وغا الهاي كيفاش بغيت انا يديها فيا وانا مافيا ميتشاف سرقني الفضول نسول على زوجتو الاولى وانا نسول الدادا كيفاش كانت واش زوينة وكان جوابها: ياه ابنتي هي حق مولانا كانت زوينة وكانت بنت صاحب السي المختاري رشيد كان كيبغيها بزاف ولوكان جبر لبن الطير يجيبولها ولكن هي مكان عاجبها حتى حاجة وكانت ديما مرضاه ومعصباه ونهار اكتشف باللي صعيب باش يولد وخاصو علاج طويل شبعاتو اهانات قررات تطلق منو اما هو فاقترح عليها يكتب ليها كل ما كيملك باش تبقى معاه وانها تصبر معاه حتى يتعالج ولكن هي رفضات والزوينة كاع هي انه حصلها كتخونو فواحد الاوطيل مع واحد من اصدقاءه مع ذلك مشا لعندها وقاليها باللي هو مستعد ينسى كلشي ويبدا معاها من جديد ولكن هي تنفخات ورفضات وطلبات الطلاق وفعلا تطلقت منو وهو مسكين دوز ايام كحلة من بعدها بقا كيصونيلها وكيمشي يرغبهااما هي غا كملت العدة ديالها تزوجات ديك الساعة هو يجهل كان كيضل فالبارات كيسكر وكيكمي ومكيهضر مع تا واحد وخدمتو هملها دوز مرحلة صعيبة بزاف ولكن بعدما لقاتك ليه منال قرر حتى هو يبدا حياتو وينسى الماضي ..

بقيت كنسمع وتأثرت بقصتو حتى انا عشت نفس الشيء وعارفة شناهي تحسي باللي خسرتي كلشي فالدنيا وباللي معندك قيمة ولكن مللي قالت باللي هو قرر يبدا حياة جديدة معاك تحسرت اشمن حياة الله يهديك ..رشيد مستحيل يحمل شي وحدة ولا يبغيها حيت اللي كيتذل لشي واحد كيكره كلشي ومكيبقا يبانليه حتى واحد ..بقيت النهار كامل كنفكر فقصة رشيد اللي حيداتلي الامل فمرة انه ممكن يعيش معايا هو انيان معقد من جميع النسا وشايف انهم كلهم بحال المرة الاولى ديالو ..بقيت كنفكر حتى شفت منال جات رحبت بيها وعجبني الحال نشوفها بقات كتسولني طبعا اضطريت نكدب ونقوليها باللي راني مزيانة مع رشيد واقترحات علي نخرجو وانا نيت كنت محتاجة نخرج نفوج حيت تخنقت هنا ..فعلا خرجنا مشينا لشي بوتيكات كبار وفيهم حوايج كيحمقو شرينا شي كسيوات ووراتني واحد الكسوة صواغي كتحمق بيضة ومرصعة بالاحجار من جيهة الصدر وواسعة من لتحت وفيها شي ديكورات زوينين شراتهالي بعدما قيستها جاتني كتحمق ومن تما دزنا للكوافورة صوبوني المنيكور وبيديكور ودارولي سوان دو فيزاج وصاوبرلي شعري وصبغوهلي وقطعاتولي جا كيحمق ودارولي مكياج زوين صاوبات منال حتى هي راسها ولبست واحد الكسوة صواغي قاتلي باللي راها معروضة لواحد الحفلة وخاصني نمشي معاها واقترحت عليا نلبس ديك الكسوة الزوينة ديالها مللي صوبت راسي جيت كنحمق لبس الطالون وملي شقت راسي فالمراية معقلتش راسي جيت لا علاقة مع نهار عرسي الاول ..ناري ويشوفوني الناس اللي شافوني مهار عرسي يتبهتو كنت كنبان بحال بوشعيب بشاخ على الفلوس كيف كيزينو الواحد عجبني راسي مزيان ..قاتلي منال باللي راها نسات صاكها فالفيلا عندي وباللي خاصنا ندوزو ناخدوه ومشينا بديك الحالة مللي وصلتا دخلنا وانا نتصدم ..عندي حفلة فالفيلا ..شفت فمنال ضحكات وقاتلي مفاجأة ..قررنا نضمو ليك حفلة بما اننا مدرناش العرس وعرضنا فيه الاصدقاء ديالنا نفرحو بيكم نتي ورشيد انا بقيت حالة فمي دخلنا كلشي العيون كانت عليا كنسمعهم كيهضرو واو فائقة الجمال اما الرجال فعيونهم كانت على لاطاي ديالي اللي كانت بارزة بداك الكسوة اللي درت عيني كانت كتقلب على شخص واحد حتى لقيتو جا عندي عطاني دراعو باش نشد فيها وكلشي كيصور فينا وهو مبتسم وكايهضر مع كلشي انا كانت عيني غا عليه هو مستغربة من تصرفاته علاش كيبين قدام الناس باللي هو فرحان معايا ولكن فالواقع هو محاملنيش
كنا كنبانو فالحفلة منسجمين وكنت كنلمح نظرات الاعجاب فعيون الرجال من حولي متيقتش راسي واش انا زوينة حتى هاد الدرجة يديوها فيها هاد النوع اللي من هاد الطبقة كان اغلبهم رجال اعمال ومهندسين واطباء من الطبقة الراقية وكانو سياسيين واصحاب مكانة ومناصب عليا ..هاد الناس عندهم علاقة مع ناس يحلوليهم مشاكل الدنيا ديالهم كاملة ماشي بحالنا واحلين فالدنيا ..كملت الحفلة ومشاو الناس كلشي شكرني وكلشي كيقول لرشيد مرتك زوينة وعرفتي تختار ..احح هو كاع معارف قيمتي هههه مشاو الناس ورجعت الحالة كيف كانت رشيد معارفش اني كاينة فالدنيا اصلا كايدوزو الايام وهو يوميا كيجي سكران ومكيهتمش بيا كاع واحد النهار عيطاتلي عكوزتي نمشي عندها وصلني الشيفور مللي وصلت لقيت تما ولد ختها ومرتو هو طبيب وبقا كيهضرلي على رشيد وشحال كان باغي يولد وقلتليه باللي انا قاتلي الطبيبة انه ممكن نولد الى تبعت العلاج واقترح معايا نمشي عند واحد البروفيسور معروف رحبات عجوزتي بالفكرة ولكن انا خفت من ردة فعل رشيد خفت بزاف ..وقررات تمشي دابا نضت ودرتليها الخاطر ومشينا رحب بينا الدكتور بزاف حيت كيعرف العائلة دوزلي ودارلي جميع الفحوصات وقالي نتسنى واحد الساعة باش يخرجو التحاليل بقيت كنتسنى حتى دازت ساعة عيطلينا وجلسنا وبقا كيهضر تقريبا مفهمت والو من غير انه كاين بدائل للولادة وممكن يديرو ما يسمى بالحقن المجهري وقالي باللي الرحم ديالي ممكن يتحمل يهز الجنين انا معرفت شنو نقول قالي خاصنا نخبرو السي رشيد بهادشي فرحات امه وعيطاتليه يجي ..متعطلش بزاف وجا دخل بقا كيشوف فيا نظرات استغراب وتشاؤل بعدما شرح ليه الطبيب شنو كاين فرح وطلبو يبدا فالفحوصات اللي تمهد لهاد العملية ..انا طول الوقت بكيت ساكتة دازت يوماين فالفحوصات حتى خرجو كلشي ..جا وقت العملية خدروني وانا بقيت منقرا القرآن وخايفة بزاف ودخلت فسبات ...مللي فقت لقيت الممرضات حدايا وكيقولولي على سلامتك ..انا حسيت نزلو دموعي بحال الى فرحت حيت نجيت من الموت دخلت عندي عجوزتي وبقات معايا دارت معايا احسن ما كانت غدير ماما ..بقيت 3 ايام فالكلينيك جاو عائلتي طمائنو عليا رشيد حتى هو جا ولكن ماقالي حتى كلمة وعطانا الطبيب موعد من تما عشر ايام نرجعو نشوفو الحالة فين وصلت ..مشيت للفيلا ديالي والخدامات كانو دايرين بيا وملبين ليا كل ما بغيت دازت ديك العشر ايام بفارغ الصبر حتى وصل النهار المعهود جا عندي راشيد وقالي خاصنا نمشيو للطبيب بدلت حوايجي ومشينا استقبلنا الطبيب بحفاوة وطلب مني نسترخي باش يفحصني وفجأة سكت الطبيب وقال...

بقا الطبيب ساكت شحال انا ورشيد بقينا على اعصابنا وكنتسناو عاد هضر وقال سي رشيد مبروك العملية نجحت والمدام ديالك حاملة انا مقدرتش نصدق واش انا كنحلم رشيد حتى هو مصدقش واش كنحلمو دكتور واش نتا متأكد ..مبروك عليك امدام ...كنت غنطير بالفرحة واخيرا وقعات المعجزة واخيرا واخيرا شد فيا رشيد وعطانا الدكتور النصائح وقالينا ضروري من الراحة المطلقة ..شاف فيا رشيد وقالي منبغيش نهزي ولو ريشة واللي طلبتيها غاوصل عند رجليك فرح رشيد بزاف وشدلي فيدي لاول مرة انا حسيت اني ولات عندي قيمة فرحت بزاف عيطنا للعائلة ديالي والعائلة ديالو كلشي فرح ليها ونشط رشيد مسيعاه فرحة كيفرنس وكيقول اخيرا غنولي اب انا كنحلم اكيد كنحلم ...دوزت ايام كنتعامل فيها بحال شي اميرة اللي طلبتها كتحضر وغا متكية ولا رشيد كينعس حدايا باش ايلا حتاجيت شي حاجة وكيعاملني معاملة مميزة واحد النهار كان جالس معايا وبدا كيهضر معايا انا حسيت راسي طايرة كيقولي الا كانت بنت غتسميها نتي وايلا كان ولد غنسميه انا قلتلو نتا شنو كتمنى بنت ولا ولد قالي انا بغيت بيبي شنو ما كان غنحماق عليه وغنديرو هو وامه فعينيا .. فرحت لداك الهضرة وتشجعت قلتلو رشيد انا فرحانة حيت نتا معايا محسيتش براسي حتى عنقتو ودخلنا فقبلة عمييقة تخالطت فيها المشاعر كلها ديالنا حسيت راسي بحال الا اول مرة فحياتي كنعرف شي راجل حسيت راسي طفلة صغيرة بين يديه حسيت باني كنبغيه ومبغا حد فالدنيا من غيرو دوزنا ايام زوينة ولكن كنت كنحس قلبي مقبوظ ..انا الفرحة مكادومليش خايفة يتقلب هادشي ونكون غي كنحلم بهاد السعادة ومتكونش حقيقية ..حتى دازت 3شهور على الحمل ديالي واحد النهار كنت ناعسة حتى كنحس بواحد الحريق جاني فكرشي قوي حتى بديت كنبكي فنص الليل وجاتني السخانة وعراقيت بزاف مقدرتش نتحمل وانا نعيط لرشيد فيقتو من النعاس ناض مخلوع عليا ...

تخلع عليا رشيد وناض داني للكلينيك دغيا بعدما اتصل بالطبيب وبدا كيفحصني قالو ضروري نشدوها عندنا ..دارولي شي تحاليل وبقا رشيد معايا وشاد ليا فيدي انا رتاحيت شوية من ديك السخانة شوية داني النعاس جا الطبيب لقاني ناعسة وبدا كيهضر مع رشيد ...سي رشيد ضروري نقولك واحد الحاجة ضرورية ..شنو الجنين وقعا ليه شي حاجة؟ماشي الجنين ولكن مدام مروى صحتها ضعيفة بزا ومتحملاتش الحمل انا ديك الساعة فقت ولكن درت راسي ناعسة باش نسمع شنو كيدور بيناتهم ..قالو رشيد انا اهم شيء عندي هو ولدي يمون بيخير..سي رشيد الى بقا الحمل ممكن يأثر ليها على حياتها وضروري من الاجهاض ..اجهاض مستحيل نسمح بهادشي انا ولدي بغيتو يعيش مكتهمني لا مروى ولا غيرها اهم شيء هو ولدي ولا بنتي اللي غايتزاد ..انا تما تصدمت يعني عمرو محس بيا ولا مازال غيحس بيا يعني كاع داكشي اللي دوزنا مكان الا على قبل الجنين ..انا بالنسبة ليه والو حشرة مكتهموش ..كمل رشيد الكلام...الى وقعات للجنين شي حاجة راه غنحملك كامل المسؤولية ..سمعتي وخرج وسد موراه الباب انا بقيت كنبكي وكنتحسر على حياتي ..انا كنت عارفة اني مستحيل نفرح او تدوم ليا السعادة ..كنت عارفة اني غنتصدم وغنبكي ..بقيت كندعي الله ميوقعلي والو لا انا لا الجنين ..بقا الطبيب مقابلني وكيعطيني فالدوايات والمقويات حتى طمئني ووصاني نرد بالي على راسي ...جا خرجني رشيد وبقا كيعاملني بلطف ولكن انا كنت كنتفاداه مبغيتش نعلق راسي بيه ما دمت انا مكنهموش ..بقا كلما جا يهضر معايا كنقولو فيا النعاس وماباغا نهضر مع حتى واحد بقيت هكاك مكنجاوبو مكنهضر معاه حتى واحد النهار كنت ناعسة وشدني حريق مجهد بزاف مبغيت نقول والو لرشيد حيت كنت غضبانة منه وبقا الحريق كيزيز كيديد حتى وصلت لمرحلة مبقيتش قادرة نزيد نصبر وانا نغوت مرة وحدة فيقتو وبقا كيتصل بالطبيب ومشا داني بسرعة للسبيطار دخلوني لغرفة العمليات ديريكت بقيت شحال فيها مغيبة مللي فقت ..فقت على الغوات والصداع ..ديالمن ..ديال رشيد كيهرس وكيدابز دخل فواحد الحالة هيستيرية ..شوية دخل عندي بداك الهيجانبدا كيشنق عليا ..نبدل ولا واحد اخور عمري شفتو بهاد الحالة ديما كان يكون هادئ ولكن اليوما هادا واحد اخور مكنعرفوش ..شنق عليا وبدا كيغوت نتي السبب نتي اتافقتي مع الطبيب تقتلو ولدي قتلتو ولدي غنقتلكم انا خفت منو جروه شي وحدين وبقيت مصدومة وكنترعد حتى دكولي ابرة وانا نغيب..

بقيت فالكلينيك سيمانة مشفتش فيها رشيد طول ديك المدة جاو عندي عائلتي وعائلته كلشي حزين حيت فقدت الجنين ..انا حزني كان اكبر حيت بالنسبة ليا مخسرتش غير الجنين ولكن خسرت كلشي ..طول هاد المدة كنت ساكتة مكنهضر مع حتى شي حد كنسمع غا المواسات من عائلتي وعائلة رشيد ...النهار التالي اللي عندي فيه الخروج كانت العائلة كلها موجودة تفتح باب الغرفة ديالي وتصدمت مللي شفت وشيد هو اللي جا خفت بزاف ..خفت لا يهيج بحال داك النهار ..ولكن لا كان هادئ سلم على كلشي ..شاف فيا وقالي واش مستعدة نمشيو ..انا بقيت حايرة مابقيتش عارفة كيفاش كيفكر هاد السيد ..حركت راسي بالايجاب وهزلي حوايجي وشد فيا نخرجو عائلته كانت باينة فيهم علامات السعادة وكيدعيو معانا الله يعوضكم ..ركبت معاه فطوموبيلتو ومشينا طول الطريق مهضرناش ودخلنا للفيلا لقيت دادا فاستقبالي تهلات فيا طول المدة ديال العجز ديالي وانا مكنتش كنشوف رشيد الا قليل ..كنت خايفة من المجهول بزاف وشنو اللي كيستناني بعد ما وليت مزيانة جا عندي رشيد وقالي خاصنا نمشيو للطبيب مشينا قالو رشيد بغينا نديرو عملية حقن مجهري مرة اخرى فحصني الطبيب وقال لرشيد هادشي مستحيل فهاد الوقت حيت الرحم ديالي متضرر من الاجهاض الاول واي حمل غيحصل دابا غادي يعرض حياتي للخطر تعصب رشيد بزاف وانا خفت لا يدير بحال المرة الاولى شفت فيه سكت وزير على سنانه ..وعينيه عمره بالدموع ناض وخرج انا بقيت ساكتة ومقادة نهضر شاف فيا الطبيب وقالي تهدني امدام دابا يتقبل الامر الواقع ماعليكم الا بالصبر ويكون خير انشاء الله نضت ومشيت فكرت اني نشد طاكسي لان رشيد مشا وخلاني او اني نتصل بمنال تصيفطلي شيفور انا مزال نازلة فدروج حتى كنلقا رشيد جالس حدا طوموبيلتو رباعية الدفع وكيستنى شاف فيا وركب وانا ركبت معاه ...وبقا ساكت شحال وكيتمشا بالطوموبيل حتى هضر وقال انا خاصني تولدي باي طريقة انا نشوف ديك الطريقة ديال الام البديلة قلتلو كيفاش قالي يعني نديرو الحقن فشي رحم ديال شي مرا اخرى ..تصدمت قلتلو مستحيل انا باغا نولدو انا ونحسو ولدي انا ..شاف فيا واحد النظرة حقد ..قلتلو رشيد..عفاك صبر انا غنبرا وغنولدو عفاك صبر عفاك..سكت بزاف تقريبا كنا غنوصلو للفيلا شاف فيا وقالي نتي اللي جبدتي عليك النحل ...متلومي الا راسك ..

الهضرة ديالو مانت فيها نبرة تهديد ..هو معقد بسبب الاولاد ومكيشوف فالدنيا حتى حاجة من غيرهم ...معرفتش اش غيدير ..دوزت مدة وانا مكنهضرش معاه جا عندي واحد النهار قالي بغيت مناكل انا مليت الماكلة ديال الخدامات فرحت حيت فكر ياكل من يدي ..مشيت بالفرحة شمرت على يديا ووجدت اجمل ما كنعرف كلشي وجدتو زوقت وتفننت فالطبخ حطيت على الطبلة وحطيت الشمع وعيطلو يجي ياكل ..مللي جا شاف فديك السفرة المزوقة مزيان وجلس داق من واحد الطبسيل وبدا كيدابز اش هاد الماكلة واش مولفة الطياب ديال الكاريانات ديال اللي عمرهم ماداقو الطعام واش بنتليك ماعمري كليت وانا بقيت غا حالة فمي مفهمتش شنو باغي يقول ..ناض باش كمل الباهية قلب الطابلة بالماكلة اللي فيها وبقيت انا كنبكي ..عييت منوجد وفالاخر ببساطة طحن هادشي كلشي ..وخرج وخلاني كنتحسر على زهري ...كالميت راسي وغسلت وجهي وسبيت الغلط فيا انا اللي مسولت شنو كيعجبو وشنو اللي مكيعجبو ..دوزت النهار بوحدي وانا مفقوصة وصل الليل سمعتو رجع قلت نزطم على قلبي ونطلب منو السماحة ونسولو اش كيعجبو باش نبقا نطيبولو ..قلت نديرلو خاطرو جريت نزلت فالدروج وشفت اللي مكنتش متوقعاه هو جاي وفيدو قرعة دالشراب واليد الاخرى شاد معنق بيها واحد مولاتي عريانة لابسة كسوة مخبعة بيها شوية ديال البلايص فالجسم الباقي كلشي معري ..تصدمت شفت فيها وشفت فراسي شكون انا وشكون هي ..انا اللي بنت وفتناتني طاية حوتة والصدر واقف وشعر كحل وطويل الله يا ربي واش هو الا كيعرف هاد النوع يقدر يديها فيوم من الايام فيا انا ..هادي اللي عمرها منحلم بيها انا كنطلب المستحيل ...دخلو كيغنيو شاف فيا وداز دخل لواحد البيت وسد الباب ..انا بقيت مصدومة ودموعي طاحو بلا منحس كنحس بيهم شلال شفت فراسي فواحد المرايا كانت فالدروج ..وسولت راسي شكون انا شنو انا فالدنيا واش انا عندي شي قيمة لاش كنحلم ..مشيت كنجر فرجليا ودخلت رميت راسي فوق الناموسية مقدرتش نهز رجليا مقديتش نوقف بقيت فسبات الليل كامل مصدومة من الدنيا وما دارت فيا الله يا ربي واش مخبيالي الايام ..الغد ليه نضت بدلت حوايجي ومهدرتش حتى مع شي واخد مشيت جلست حدا واحد الشجرة فالجردة وبقيت كنتأمل مكليت ما والو ..حلف فيا رشيد وخرج حلوفه ...هو ناض الصباح شفتو خارج بان ليا كيشوف جيهة البالكون ديالي ركب فطوموبيلتو ومشا بقيت مشحال فنفس البلاصا حتى شفت ديك خيتي خرجت حتى هي ومشات مكرهتش نوض فديك اللحظة ننتفها ولكن الذنب ماشي ديالها الذنب دياله هو ..

بقيت تحت الشجرة مكليت والو النهار كامل جا هو قلب عليا مالقانيش فالفيلا بدا كيعيط بالجهد انا كنت كنسمعو مبغيتش نجوبو حتى قاتلو الخدامة باللي خرجت للجردة الصباح ومازال مدخلت خرج للجردة بقا كيقلب عليا حتى جبرني حدا الشجرة جا معصب وقفت بزز شفت فيه قالي :من قبيلة وانا كنعيط عليك علاش مجاوتيش ..شفت فيه منطقت حتى كلمة وهو يشدني من الفك ديالي وزير عليه وقال:مللي نكون كنهضر معاك جاوبيني متستفزينيش بسكاتك احسن ليك ..انا مهضرتش هو طلق مني وباقي كيدابز وكيغوت انا تبانلي غا الضبابة كنسمع غا صوته كيدابز وانا نغيب ...مللي فقت لقيت راسي فبيتي ومغطية وحدايا الخدامة قالتلي راها كانت كتشوف سي رشيد كيدابز معايا حتى غيبتلو بين يديه وباللي هو تخلع وهزني طلعني لبيتي وبدا كيغوت عليهم يعيطو للطبيب دغيا وباللي جابني للبيت وغطاني وجا الطبيب شافني وباللي كان رشيد مخلوع عليا بزاف ..قلتلها فين هو دابا قالتلي خرج مع الطبيب ..مازال كنهضر مع الخدامة حتى لقيت رشيد دخل للبيت وفيدو صينية فيها ماكلة خرجت الخدامة وجا هو تكا حدايا وقال ..الطبيب قالي باللي نتي مكليتي والو هادشي اللي خلا الجسم ديالك يفقد القوة ..واش باغا تخرجي على صحتك ..مشفتش جيهتو وقلبت وجهي للجهة الاخرى هو سكت شوية وقال :كولي باش تنوضي وباركة من العناد ..ناض وخلاني وخرج ..انا شفت فديك الماكلة حسيت بالجوع نيت مالي على هاد العناد مجبتها غا فراسي كليت داكشي كله وانا نحس القوة رجعتلي اي الماكلة واش كدير .. داز داك النهار فالهدنة رشيد مقربش لجهتي وانا مقربتش لجهتو ..بقيت جالسة حتى جاني الملل وانا نوض لبست واحد الكسوة يا حسرتاه كنت موجداها لليالي السمر مع مولاي السلطان لبست الخلخال ولبست الترتر اللي كيشطحو بيه طلقت الشعبي واراك يا ما هز ووز دردكت مزيان وخرجت كاع الطاقة السلبية اللي كانت فيا وحيدت الفقصة حتى عراقيت وانا نطيح على ناموسيتي بقوة العيا داني النعاس بديك الوضعية فقت بانلي الضو داخل من السرجم شفت فراسي لقيتني مغطية ..شكون غطاني تكون الدادا ؟وانا مزال بداك الخلخال وداك اللبسة الزوينة ..نضت مشيت دوشت وخرجت بالفوطة وانا نلقا رشيد متكي غوت بالخلعة وبالحشمة وانا فديك الحالة : هو تخلع وقالي مالنا مالنا 😳 خلعتو بغواتي رجعت للدوش وسديت الباب وانا نسمع باب البيت تسد اكيد هو اللي خرج طليت بشوية لقيت البيت خاوي وانا نخرج دغيا هزيت حوايجي ورجعت نلبسهم فالدوش مضمنتش القضية ..لبست حوايجي ونزلت حشمت مشفتش فيه جلست معاه فالطبلة فطرت وحتى هو مهضرش كمل وناض هز جاكيتو وخرج ...

عجبتني هاد الهدنة اللي درنا مخصنيش يهضر معايا غا يعطيني التيساع ويخطيني من المشاكل ديالو ...ولكن شكون يخليك بالليل رجع ودخل سكران هاد المرة مجاش بوحدو ولكن جاب معاه ثلاثة دالرجال سكرانين بحالو وكانت معاهم بنت بغاو كينشطو وانا خفت من هادوك الرجال وانا بوحدي فالدار سديت عليا بيتي وهما بقاو كيغنيو ..انا ديك الليلة دوزتها كحلة كنفكر فانه سكران ماقادر يهز حتى راسو وهادوك رجال برانين الا بغاو يتعداو عليا شكون غيحبسهم كلما سمعت شي حس كنقول راه هما غيهجمو عليا دابا ..مدقتش النعاس مرتاحيت حتى سمعتهم خرجو وداو معاهم حتى ديك البنت طليت من البالكون شفتهم ركبو فطوموبيلتهم ومشاو عاد ديك الساعة قدرت نتنفس خرجت باش نتأكد باللي مكاين حد نزلت لقيت سيدهم رشيد ناعس فالفوتوي وماعالم بالدنيا شفت فيه مكرهتش نشنقو ديك الساعة على هاد الرعب اللي دخل فيا فهاد الليل مشيت سديت عليا الباب وقريت القرآن ونعست ..الصباح فقت بدلت حوايجي وجلست نفطر لقيت رشيد مازال ناعس فبلاصتو طلبت من الدادا تفيقو وفعلا فيقاتو وناض شاد فراسو بلحريق ناض بزاز طلع للبيت باش يدوش ويبدل حوايجو انا بقيت جالسة فالطبلة كنفطر هزيت الجريدة وبديت كنقرا فيها على الله نحيد شوية من داك الملل اللي فيا ..هو متعطلش بزاف نزل وجلس نعايا يفطر باينة عليه تعدب من النعاس ديال الفوتوي ..وهو يقولي علاش مفيقتينيش البارح نطلع ننعس فناموسيتي شفت فيه شوفة ناقصة وقلتلو نفيقك نتا ورباعة دالسكايرية صحابك حتى هما يطلعو ينعسو فالناموسية ..شاف فيا وتعصب من هضرتي وهو ينوض يقلب ديك الطبلة وشدني من دراعي وبدا كيغوت عليا طواليك اللسان ...وانا نجهل ونشد معاه قلتلو نتا ماشي راجل كتعرف غا الضرب والغوات فحياتك حاكر عليا حيت مرا معمرك مغتذلني بفلوسك حيت هي اللي عاطيالك قيمة اما نتا كوكنتي راجل كون بقات معاك المرأة اللولة وكاع مكانت غتسمح فيك يا الشماتة يا السكايري انا بديك الهضرة بحال الى عطيتو جرعة ديال الهيجان ولا بحال شي ثور ماشايفش قدامو بدا كيضرب بكل قوة عندو وكيركل انا واحد اللحظة شايفة الدم كينزل مني ومبقيتش كنحس بالضرب ديالو غيبت ومبقيت عاقة على والو ...حليت عيني لقيت راسي فالسبيطار والسيرو فيدي شافت فيا الممرضة وقالت دكتور المريضة فاقت ..انا حاسة بالدات ديالي تقالت عليا شاف فيا الطبيب وقالي على سلامتك امدام بقيتي فالغيبوبة ثلاثة ايام ..بقيت معارفة فين انا ولا شنو وقع ..فين هو رشيد ..سكت الطبيب ودخل عندي بابا كيبكي وشد ليا فيدي :كيبقيتي شوية قلتلو فين هو رشيد..قالي متخافيش ابنتي مغانخليهش يقرب ليك انا مازال عايش فالدنيا وغنعرف كيفاش غنحميك منو ..انتي غترجعي معايا للدار وغنطلقك منو ومتخافيش حتى واحد مغيهضر عليك بكلمة غنرحلو من داك الحي فمرة وغنبداو حياة جديدة كيف بغيتيها نتي ..انا منطقت حتى كلمة بقيت ساكتة ..دازو ديك الايام فسبيطار انا تحسنت شوية وخف عليالحريق ديال الضرب ..خرجوني خوتي وبابا وماما من السبيطار فهاد المدة مابان حتى واحد من عائلة رشيد ..حتى انا مسولتش ..دازو ايام فدارنا وانا كنفكر فحياتي مع رشيد رغم كل شيء مكنحمل اي حقد اتجاهه بالعكس مشاعري مقدرتش نفسرها كنفكر فيه ..وكنفكر باللي انا ماشي ليه وعمري نحلم بها هو بعيد عليا والصدفة اللي جمعتنا لفترة قصيرة ربما هاد الفترة مكتهموش هو ولكن كتعني ليا الكثير انا..

دوزت ابام فدارنا حتى النهار اللي جا فيه واحد الضيف اللي متوقعتوش ..دخل عندي خاي للبيت وقالي كاين شي حد اللي بغا يشوفك انا فرحت فكرت فرشيد قالي هادا محمد استغربت اش بغا محمد ولاش جاي قالي انا مكنتش باغي نخليك يشوفك ولكن هو قالي انا جيت على اساس ولد عمتها وجاي نطمئن عليها ..سمت شوية وقلتلو هاني جاية نشوفو حتى خويا استغرب من ردة فعلي علاش نوافق ولكن انا مابقا بيني وبين محمد والو عندو الحق هو ولد عمتي لا اكثر اذن نشوفو على ذالك الاساس خرجت عندو وجلست شاف فيا شوفة المشتاق والمستاء شافني كيوليت ذابلة وقالي سمحيلي امروى انا السبب انا اللي اللي وصلتك لهاد العذاب وعطيت فرصة للشمايت يتكرفصو عليك ..قلتلو اللي فات مات حنا ولاد اليوم ..قالي اه حنا ولاد اليوم سمعيني امروى ..انا معمري نسيتك وعمري ننساك ..انا ندمت على النهار اللي تفارقت فيه عليك ندمت حيت فرطت فيك ..عرفت قيمتك دابا مللي عشت مع غيرك ..مروى انا عايش فالجحيم واخا عندي الاولاد ولكن مدقتش طعم السعادة من نهار تفارقت معاك ..نتي كنتي الحب ..وكنتي الحياة ومن نهار تفارقت معاك وانا كئيب ..مروى نتي مختلفة على كل النسا نتي عمرك خليتيني نتعس غضبان كنتي ديما كتقلبي على سعادتي وعلى راحتي كنتي صابرة معايا وصابرة مع مي وصابرة على الفقر ..هادي اللي تزوجت بيها عمرها حسساتني اني راجلها عمرها قلبات على راحتي ديما مدابزة هي ومي مكتسمع كلامي محسبانيش واش كاين اصلا ..مكتهلا فولادها وفدارها ومقابلة غا الخوا الخاوي ..كتشكا من قلة الشي وباغا نقتل راسي باش نجيبليها مابغات ..انا بقيت كنتصنت بحال الى كناكل فالعسل عمري تخيلت اني نسمع هاد الهضرة مللي كمل قالي مروى رجعيلي نبداو حياة جديدة ونعيشو قصة حبنا اللي تمنيناها طول حياتنا حتى مي كتضل تشكر فيك ومكرهتش ترجعك اليوم قبل غدا ..رجعي تربي ولادي نتي ماشي ديال الذل ديال دوك الناس رجعي ونديرك فعينيا انا كنبغيك بزاف ...سكتت شوية وقلتلو حب؟ هداك غا هضرة خاوية ..ياك نتا اللي قلتي داك الهضرة انا درت بنصيحتك واعتبرتو هضرة خاوية وعشت حياتي ..نتا مزوج وانا مزوجة ..انا مستحيل نرجع لدارك مرة اخرى واخا نموت بالجوع واخا نعرف راسي نرجع عند رشيد يقطعني طريفات ويذلني الف مرة على قلبي بحال العسل .. اهون عليا من اني نرجع ليك ..ا محمد ..سمحلي ميمكنليش نزيد نجلس معاك كتر حيت انا مرا مزوجة ..نضت وخليتو مصدوم وانا بحال الا حيدتي حجرة قديمة من قلبي رتاحيت حيت بردت غدايدي فيه واخا غا شوية حيت ردو الله مذلول ليا يطلب ويرغب فرحت مقدتني فرحة حيت شفت النهار اللي وراني الله عدابه مع مراتو اللي بدلني بيها

فرحت بزاف لاني شفيت غليلي من محمد والغريب اللي استغربتلو كيفاش اني كنت غنموت بفراقو اما الان محنيتش ليه ابدا بالعكس كيبان ليا كأنو شخص عادي وعمر ماوقعات بينا شي حاجة ..بقيت كالعادة كنفكر فرشيد اش كيدير دابا واش يكون كيتذكرني اولا اكيد غيطلقني فلحظة حيت هنا عندهم سلطة فالبلاد ..قنطت فالدار واستأذنت بابا نخرج نشم شوية الهوا ..خلاني نخرج واول مكان جا فبالي هو الحضانة اللي كنت خدامة فيها توحشت الدراري الصغار دخلت ولقيت اطفال اخرين فاجيت على قلبي معاهم وخرجت فكرت نمشي لبلاصة اخرى اللي محتاجة الحنان ديالنا وهي الخيرية ملجأ الايتام مشيت ودخلت كانو اطفال فغاية البراءة وجاني البكا كيفاش قدرو واليديهم يتخلاو عليهم انا مكرهتش نهزهم كلهم معايا ونخدم عليهم حياتي كاملة كان من بين الاطفال اللي تما واحد التربية مازال مولودة وكتبكي بزاف شداتني ليها ومشيت هزيتها بين يدي كانت رطبة وصغيورة بزاف قلبي تحرك ليها وسكتات بين يدي قالتلي واحد السيدة راه مكتسمت عند ختى شي واحد نتي سكتات ليك ..فرحت وضميتها عندي وعطيتها البيبرون ونعسات ملاك بين يديا حتى سمعت واحد الصوت اللي خلا قلبي يتحرك من بلاصتو :"ملاك هاز بين يديه ملاك " تلفت لقيتو هداك اللي على بالكم رشيد حطيت البنت الصغيورة فالكونة ديالها محسيتش براسي نزلو من عيني دموع تمشيت عندو وعنقتو بحال الى عمري شفتو وقلتلو سمحلي ارشيد سمحلي ...زاد هو عنقني وقالي :اش كتقولي الحمقة انا اللي خاصني نطلب منك السماح انا اللي ضربتك بقيت كنبكي بهستيرية بحال شي بنت صغيرة وتعلقت فيه وكانبكي شدلي فوجهي قالي سمحيلي الملاك ديالي مكنتش باغي نمد يدي عليك ونوصلو لهادشي قلتلو انا السبب انا اللي استفزيتك خرجنا من تما مشينا حدا البحر ..وقالي انا مابقيتش باغي نولد انا باغيك نتي وصاف رجعيلي صبرتي معايا وصبرتي على عقدي وعصبيتي ...مننكرش اني كنت كنبغي نفقصك بعض المرات بالعاني حيت كيعجبني مللي كنشوفك مغوبشة وكتبغي تتفقصي وكتزيري على راسك بالصبر حيت كنتي كتباني زوينة..هاااا..ههه اه ولكن كنت مرتاح معاك وكنتي كتعجبيني بتفهمك ليا رغم انك دزتي من نفس الظروف الصعبة الا انك مكنتيش انانية وقلبك حس بيا ..انا حسيت راسي طايرة بالفرحة معاه كمل الهضرة وقال ..عقلتي على الماكلة اللي وجدتي قلتلو هااا قالي مكرهتش نطيح فيها وناكل حيت داكشي كان لديد وكيشهي ولكن الخطة كنت لازم نكملها تفقصت كتر منك مللي لحت ليك داكشي ..نوجد داكشي لحبيبي مرة اخرى وكل على خاطرك ..ههه يخلي ليا الزين واجي خاطري فحاجة اخرى ..شنو هي ..تلبسي ديك اللبسة ديال الرقص وتشطحي لي ..انا تما تزنكت ..اه احبيبة شفتك مللي كنتي كتشطحي ..عندك شطيح كيحمق شديت راسي غا بزاز داك النهار ..حماريت وحشمت ..مللي كملتي ونعستي جيت دوزتليك على شعرك كنتي بحال شي ملاك تما طحت فحبك وعرفت منقدرش نعيش بلا بيك غطيتك ومشيت حاولت ننساك ومضعفش وحاولت ننساك بالبنات والشراب وكنقول فراسي مخاصني حب وعداب مرة اخرى ولكن مقدرتش كنبغيك هادي اول مرة نقولها وانا متأكد منها مبغيتش الاولاد بغيت نعيش معاك نتي ..انا حسيت راسي طايرة فالسما متيقتش راسي عنداك نكون كنحلم عنداك نفيق مبغيتش نفيق عنقني وانا دموعي فعيني بالفرحة زير عليا وهو يشدني اجي لهنا انا تخلعت شنو كاين عاود تاني..😳

جبدلي ودني وقالي اش كان كايدير طليقك عندكم فالدار ...ا ا ا شوف بلا متعصب هو كان جاي كيطلب ويزاوك نرجع ليه ولكن انا قلتلو انا كنبغي راجلي وغنرجعليه ..اممم نعاود نسيق الخبار هضرتي معاه نقطع حسك..اجي نتا باش عرفتيه جا عندنا..مم انازمن نهار وقعليك داكشي وانا تابعك من السبيطار للدار من بعيد وخفت نجي نهضر معاك حيت باباك جرا علينا من السبيطار ومعطاناش فرصة نشوفوك ولا نطلبو السماح ..بابا ..ودابا كيفاش غدير ..البراكة فيك احبيبة نتي اهم حاجة عندي ..متخافش عائلتي الى شافوني فرحانة معاك مغيكون عندهم مانع نرجعو ...بقينا كنتمشاو فالبحر وقلتلو رشيد عندي الخاطر فواحد الحاجة ..حنى ممكن نكفلو ديك البنت ونربيوها اللي شفتها فالملجأ ربي غيعطينا الاولاد ايلا كتاب الا مكتابش غنربيو ديك البنت ونديروها بنتنا ونكسبو اجر فالدنيا والاخرة ...شدلي فيديا بجوج وباسهم وقالي انتي غتكوني ليها احلا ام فالدنيا عنقتو وفرحت بزاف ..عائلتي فرحو بزاف حيت رجعنا انا ورشيد وحتى عائلته ومشينا للفيلا ديالنا .. الاجراءات ديال البنت غاتاخد وقت ..اول مرة كنباتو انا ورشيد مع بعضنا انا هاد المرة ملبست لا شوميز دو نوي بيضا ولا حمرا دخلت دوشت وخرجت بالبنوار دالحمام وشعري فازك لقيت رشيد كيستنا فيا ضحكت وبقيت كنشوف فالمرايا وكنشف شعري جا من مورايا وباسني فوديناتي وفعنقي وقالي كنحماق على ريحة جسمك الطبيعية بحال شي بيبي صغير وتلفت عندو طلعلي راسي عندو وباسني ففمي قبلة خفيفة وبهدوء طلعلي شعري وحيدلي البينوار ملي شاف جسمي داخ وهزني وحطني فوق الناموسية ودوزنا احلى ليلة فحياتي كان كيعاملي بكل رقة كاني اميرة .. فقت الصباح على لمسات يدو حليت عيني لقيتو جايبلي الفطور ومعمرلي البيت بالورد الاحمر باسني ووكلني ...كان رومانسي جدا معايا ماشي هادا هو اللي عرفتو النهار الاول كنبغيه ومستاعدة نعيش فالنار معاه ..دوزنا ايام زوينة ووجدنا الغرفة لبنتنا الجديدة اللي سميناها امل ..هي اللي تعطينا امل فالدنيا غرفتها كانت مزينة بالوردي نهار اللي جبناها كان احسن يوم فحياتنا بجوج وجدنا حفلة السبوع عرضنا على كاع حبابنا واصحابنا داز كلشي زوين وحبيبي فرحان بها ..دوزنا ايام زوينة وبنتنا كتكبر قدامنا ..قررنا نمشيو نستأنفو العلاج وربي غيجيب الفرج من بعد ..حياتنا مخلاتش من المشاكل طبعا وخصوصا نهار بانت ديك خيتي اللي كان مزوج بها كدور بيه ولكن هو معطاهاش وقت واكدلي باللي حبو واخلاصه ليا صادق ..نهار عيد ميلاد بنتي امل وانا كنوجد لحفلتها جاتني الدوخة ومشيت الطبيب بعد اصرار لوستي اللي بشرني بانه المعجزة وقعات وباللي انا حاملة الدنيا مساعتنيش بالفرحة وفالحفلة خديت المكروفون وهضرت : عائلتي صحابي بنتي وحبيبي رشيد اليوم كتكمل بنتي ثلاثة سنين هادا الى جانب خبر اخور نبغي نفرح بيه رشيد ..بعد 9 شهور غنوليو اب وام لجوج ولاد لامل وختها ولا خوها ...رشيد ديك الساعة بكا بالفرحة جا وعنقني قدام الناس وقالي شكرا يا احلى حب ويا سبب سعادتي فالدنيا ...ولدت اسعد واليوم بعد خمس سنين كنحكي قصتي ولدي عندو عام وبنتي امل اربع سنين كتبغيه بزاف ومكنفرقش بيناتهم كنحماق عليهم بجوج وحتى رشيد ..
هادي كانت قصتي ❤️ النهاية

كيف يمكن وصف القصة؟
أحدث القصص
قصة يامنة من تأليف Sana mina
قصة يامنة Sana mina
قصة بريق عينيك من تأليف سكينة أيت الكبير
قصة بريق عينيك سكينة أيت الكبير