صورة مصغرة لـعروس الملك السابعة الجزء 54

عروس الملك السابعة الجزء 54

sab3 malik sabi3a 3aros almalik 

القصة متوقفة مؤقتا !

رواية عروس الملك السابعة , زوجة الملك السابعة

تعاشات لعشية والبراح كيبرح من جبل لكدية ومن عقبة لوطية ... بوصل خبار لحرب الصغير ولكبير .. ومن كل دار كطل دايرة لتامها على فمها وطل من بين لحديد ديال السراجم ومن مور لبيبان 

خرجات من دار عالية من التراب بابها قصير من لقزدير مسعودة هازة قناتفها فالسماء وحازمة راسها بزيف ليموني كاشف وقالت 

- ياشكوووون غيضرب شكووون ؟؟؟ وااااالبرااااح وااااللي بارك يبرح .... ياتا شمن حرب ساير دوي عليهاااا اناااااري؟ 

مشا لبراح
وداز حدا شادية اللي جارة البهايم وراجعة بحالها .. شافت فيه بنص عين ومها كتشير وتعيط 

- واتي فييين خليييتي لمجرابة دختك يا بنت لهم ؟؟؟ شتك جارة لعتروس والمعزة بوووحدهم فيين النعجة ؟ فين البكَرة؟

شادية : اويييلي فين عمرها كانت عندنا شي بكقرة؟ 

مسعودة : واااا بقرة دختك ... لهبيييلة 

شادية : مااانعرف ... لقيت غا هادو سارحين بوحدهم وجبتهم هي مانعرف فين مشات 

مسعودة : دخلي لعتروس ولمعزة لدار... غااا بلاتي تجيني بنت لحرااام .. الى منشوي لقتبان ونحكهم ليها فيديها راني منتسناش مسعووودة ... زيدي تي دخلي للدار

دخلات شادية للدار وغلسات لداخل حدا باب الدار وحطات قدامها جفنة صغيرة وبيدو دلماء وحجرة وجلسات تفرك رجليها حتى كطل عليها بنت بحالها كتشبه ليها وشهبة دايرة دفيرة جنب وزوينة فوجهها حتى هي . لابسة حوايج فالصفر بحال شادية . بشوية حلات لباب وطلات براسها لقات شادية قامو جالسة .. قالت بشوية كدور فعينيها

- عيشة : مي فالدار ؟ 

مجاوباتهاش شادية وكملات حكان رجليها طالع بيها الدم 

عيشة : معاااك كنهضر الزمر واش مي فالدار؟

نزلات عليعا يد من الجهة الاخرى فالرقبة وشداتها من شعرها وقالت

- مسعودة : جيتي يا الجيفة هاااه؟ من لفجر وتي دالعة كي السلوكي ... اليوم نشوي والديك ونوريك لفضايح اللي فاضحاني فالقبيلة ومخلية كاع لخيام يدوزو بحديثي اتاي ... مربيتكش في صغرك غادي نربي والديك في كبرك ..زيدي دخلي نوري والديك ..

نزلات عليها للراس بالنعالة ودخلات كتسوط فيها و عيشة كتغوت لربي للي خلقها وتركل وتنقو مع قريص مها اللي طيب ليها جنابها . 

لغوات حامي لداخل وشادية مهمومة كتحك فرجليها حتى تحل الباب عليها بالجهد ومع هي جالسة موراه تضرب فيها تا تقلبات الجفنة ودخلات فيها يامنة طول وعرض بحال البغلة كتجري وتنفض وضحك مشات نيشان شدات فيد مها اللي محنية كتسلخ فعيشة وتلهت سخفانة وقالت

يامنة : واااامييي واعرفتي شكووون تلاقيييييت ههاااهاهاهههههه

شداتها مسعودة من شعرها وطرطقات فيها عينيها وقالت

- جابك الله نكرمك تي وختك .. نوري وااالديك الكسيبة اللي سمحتيها فيها وطجيتي 

يامنة : ااااااي ااامي ... واتي غا سمعي بعدا شكووون تلاقيييت ودويا معااااه ااااي ااهاهاهااااااهههه ههه

وقفات عليه شادية عاقدة حواجبها كتسنط وطالقة ودنيها مور لباب كتسمع فيامنة فرحانة وتغوت 

مسعودة : دوي .. تي دوي شكوون تلاقيتي شي جن ؟

يامنة : ولااااا. وراه الامير ولد الملكة 

حلات فمها مسعودة كضحك وقالت

- اييييه كاع هادا زهر عند المنحوسة (جراتعا من شعرها) يا غدوي شكون تلاقيتي بلا ماديري فيا الضحك يا غادا نرطب ليك عضامك بداك قطيب المشماش اللي سلختو على ودك 

يامنة : وا والله ااامي حتى تلاكَيتو ... اااي طلقي... وراه هواااا وراكب فوق عود غزاااال كيبري ... هوا طويل وشعرو كحل تا هوا كويل شوييكيك وعدو لحية غزااالة يا مي وزوهاكة في ودنو ... عينيه كباااار ماشهيتك فيهم وكيحمق

عضات شادية غلى شفايفها كتندب بوحدها مور الباب طالقة ودنيها حتى كتسمع ختها يامنة فرحانة كضحك واخا مها شاداها من شعرها 

يامنة : دويييت معاااه وقالي نسلم على شاادية هههه

عيشة : شناوا؟؟؟؟

يامنة : وراه حيت كانت واقفة معاه ودوي معاه وانا كنت نتفرج فيهم مور الشجرة ونتسنط عليهم ههههه وا كيجيتك ااامي؟ هههه 

خرجات شادية عينيها مخلوعة وهزات جلايلها باغا تسلت وتهرب بشوية حتى كتجرها مها من للور من شغهرا ودخلاتها للبيت لاحتها وسط خواتاتها قنتاتهم ووقفات عليهم كي قباط لرواح مخرجة عينيها 

- رجعتي تمعشقي ليا مع الرجال هااه؟؟؟ باغا تجيبي ليا شي كرش... الليلة نسلخ لوالديك الجلدة 

قالت يامنة مرمية تاهيا معاهم حاللة عينيها

- ولاااا راه ماشي راااجل راه الامير يووور ااامي هههه قالي نتهلا فيها ... ونسلم عليها .. 

عيشة : ااااش كتخبري نتي واش هبلتي ولا مالك ؟؟ ياكما ضرب بووك شي جن فداك لواد ؟

مسعودة : قطعي حسك نتي . كملي .. زيدي اش كانت تقول ليه ؟ واش كان يقول ليها؟

شادية : وا كتكدب عليك (شافت فيعا مخرجة عينيها وتغمز بنص عين) فين شفتيييني فيييين باااز لوجهك مالك على هاد لكدوب هااااه؟

يامنة : ومالك جالسة ترعدي عليا فعينيك مالكي ماكنتيش تقولي ليه جاي يقلب عليك باش ضربي ليه لخط تاني؟

عيشة : اشمن خط اويييلي ؟!!! ياكما راكلاك شي بغلى تي ؟ واش تسحابي الامير بحالك سارح فالغابة ولا شنو؟

يامنة : والله تا شتو ... والله امي تا هوا . . . و بي فمو قالها ههه غزااال وقالي تانا غزاااالة ههههه 

زواتهل شادية وخرجات فعينيها : الباااطل هاداااا .. اش هاد الباطل يا اكدااابة ااانا كنت معاه اااانا ؟!!!! (كتغمزها)

يامنة : البااطل هوا اللي طيحتي عليييه وقلتي ليه واكل رزقنا وهوا عمرو كال معانا فالطبلة ... وتي اللي ضلي معلقة في بيت لخزين كي الفيران وضربي حقك ودوزي لحقي .. وجالسة عليه كلتي ليتا رزقنا 

مسعودة غير واقفة عليهم تسمع ليهم مصغرة عينيها ويديها على جنابها حتى فرشات ليهم يامنة كلشي وقالت 

- عاا عطيها امي باش عمرها طيح الباطل على شي امير 

قالت مسعودة كتكفض يديها : وتل نتي معاها .. باش نعلمك توقفي مع لغريب فالزنقة وتحتتي نتي وياه ... هااااي هاي هااااي هاااااااي ... وحدة دالعة مارجعت حتى طاح الليل ولخرى مجمعة ليا مع لغريب فللغابة و المفضية فيهم تاهيا واقفة تقرقب ليا معاه الناب ... قالك اميييير ... هلنا نوري حناكم الامير الليلة نزردكم تا يبان ليكم السلطان ماشي غا الامير .

هزات قطيب وركناتهم فقت واحد وحدة كتخشى فلخرى .. حدها هزات يديها وهما ينوضو بلخلعة وقفو ودازو فيها طيحوها على ضهرها كتغوت وهربو كل وحدة فين طجات . عيشة زادت مع الباب وشادية طلعات فالدروج ديال التراب حتى كتلقا يامنة موراها تابعاها هاربة وهي تشدها من شعرها جراتها 

شادية : تابعاني يا بنت لحرااام ... والله لاخليتها فيييك غا بلاتي بلااااااتي 

تغددات عليها وداتعا وجابتها من شعرها حتى كتبان ليها مها تابعاها بكرسي صغير ديال الخشب كتخلف وهي طلق من يامنة وطلعات كتجري وتغوت رجل فالشرق ورجل فالغرب . شيرات يامنة بالكرسي وهوا يجي فيامنة دوخها ، حوالو عينيها فالسما ومشا راسها ورجع وهي طيح من فوق الدروج على طولها سخفانة وجات فوق مسعودة طيحاتها فوق الجفنة فين كانت تغسل شادية رجليها قسمات ليها الضهر

صباح جديد فالقصر ... صبح عقل الامير يور عامر ماعندو بلاصة فاش يخمم فشي حاجة اخرى من غير لحرب . اما فدار مسعودة وبانتها .. السماء صافية والدنيا هانية ، كل وحدة اشنو كدير وكل وحدة فاش ملهية ، شادية محتية على القصرية كتعجن وعيشة فالرحى وفالدرة كطحن و يامنة فالخيمة كتكنس ، تسمع الدقان فالباب وهي تمشي مسعدة مكفضة جلايلها حلات وخرجات دايرة يديها على جنابها لقات البراح قدامها 

البراح : سمع الاللة ... غاتمشي داابا تبعي الجماعة ..

مسعودة : ياك لاباس ؟ اااش درت ؟ اااويلي ؟

البراح : وااسيري تبعي ناس لقبيلة راه تما مرسول من لقصر وشيخ لقبيلة ... سيري راه كيفرقو فالمونة ... راه الامير سيدي يور وهب واحد الارض كبيييرة تسرحي فيعا عينيك ما تعرفي حدها .. كتولد الذهب .. وهبها لكاع اللي ماعندو لا ارض يفلحها ولا شبر يورع فيه النعناع ... وراهم كيفرقو تور وبقرة .. حولي ونعجة .. وبقاي نتي هنا مكَلوبة عليك الكَفة

مشا البراح خلا مسعودة واقفة كتنشي وتجي بلاصتها داخت .. تلفتات لقاتهم بتلاثة موراها كيطلو من لباب

مسعودة : تييي ياري ليا الحيك ديالي... سربي ياربي قبل نا نمشي عريانة 

يامنة : نمشي معاك ااامي .. نجر ليك البقرة هههه

مسعودة : وا تجرك مليكة للواد وتهنيني منك ... والله ... وباش كيحلفو الرجاااال الشغلامية يااااوتعتب فيكم شي وحدة هاد لباب ... الى ما كرضت ليها رجليها وخليتها تزحف الله يعطيني لكرد . ... مزااال منسيت ليكم زبلة الغريب فالغابة ... وافكرووني .. فكرووني فيها باش نصفيها لوالديكم طلقي اري الحايك ودخلو ال نرجع 

شدات حايكها مشات كتجري وتلوي عليها وخلاتهم موراها كيطلو غير براسهم . 

دخلو فرحانين للدار للدار وكل وحدة كانقز بوحدها 

يامنة : تا حناااا غترجع عندنا بكَرى وتووور وندبحوهم ونشويوهم وناكلوهم 

كمشات عيشة وجهها وقالت : واسيييري تركني . (كتعيبها) ناااالكلووووووهم ... هيشة ...كرشك شي نهار ترميك فلعافية ... هادوك الهبيلة راه فرقهم الامير بلعاني على المزاليط بحالنا اللي مايكسابو ما يعلامو ... وغيعطي لكل واحد دكر ونتوة باش يزربو ليه الزريبة وتعمر .. ماشي باش نشويوهم وناكلوهم ونخراوهم 

شادية : هادا باااينة قرصاتو هضرتي وناض دارها بصح ... يحسابو كلشي عايش بحالو مافراسوش راه كاين اللي كيبات بلا عشا 

يامنة : اااه اه بحالي 

عيشة : اااجي ... كفاش قصتك نتي وياها ؟ ماعاودتو ليا والو ... هي كلام يامنة صحيح وتلاقيتي معاه فلغابة (لسقات فيها) ربي لما قولي ليا كي داير ... ااااي اامي بااانية كيحمق وغزااال 

يامنة : وا غزاااااال كيهبل وكيضحك 

شادية : مالك اختي يامنة ماديري عقلك ... واش كيضحك جاتك عجب

عيشة : هااااااا هي تلاقيتيه 

شادية : وابعدي منييي . ماتلاقيت حد ... هانتونا حرمتوها علينا وحرمات علينا لخروج لبرى وبقاو على خاطركم 

يامنة : نقزي من السطح كما كديري ديييما 

شادية : حايدي بعدي مني .

يتبع