صورة مصغرة لـالضحكة المهجورة الجزء الثالث

الضحكة المهجورة الجزء الثالث

talt alde7ka almahjora
رواية الضحكة المهجورة

دخلات لقاتو جالس شاد جوان وحداه قرعة سكرااان .. تصمرات بلاصتها وخرجو عينيها ماعرفات ازدي دخل ولا ترجع تخرج . شاف فيها وقال بصوت تقيل 

- دخل دخلي يا بنت لق**** دخلي 

دخلات بشوية لاسقة مع الحيط خايفة وكتشوف فيه وتقول دابا وهي جات فيا شي قرعة .. ناض وقف سكران وقال 

- وليتي تخرجي ليا مع زو****** رجعتي تحلي رجليك لولاد لق***** ... هضري يابنت لق**** اااااجي ديلمك لهنا 

جرها من شعرها حتى غوتات وبدات تبكي ، دفعها مع الحيط وقال

- ضحكتي فيااا صحاااابي رجعو يقولو ليا مرااااتك كتهز فطموبيلات مع زلالا .... ااانا غنوري جد مك التق***** كي داااير يابنت الق**** غنخصر ليك ديك الكمارة باش مايشوف فيك تا واااحد مرة اخرى 

جمع معاها لتسرفيقة حتى جات فوق السداري تلاح عليها وبدات تدفع بالجهد وتغوت.. جابتو جنب وناضت مخلوعة من حداه ..ناض عندها خلعها وهي تهز قرعة ديال الشراب نزلات عليه بيها للراس جابتو حبل وبونت فالارض خلات دمو كيشرشر .. عند رجليها .. دارت يدها على فمها وتخطاتو كترعد هزات تيليفونها وهربات من الدار ، ناولة فالدروج كتهضر بالخلعة مع صاحبتها واللي هي فالاصل مرات واحد فصحابو 

هبة : االو اسية ختي ... داك الحمار بغا يتعدا عليا عاوتاني وانا نعطيه للراس ... راه هربت واقيلا قتلتو .... نجي ؟ ... هانا نجي ... غنشد كورسة ما نقدرش نتسنا .. انا دابا جايا ... عرفتي غنموت بالخلعة ماعرفت ما ندير . صافي هانا جايا 

مشات جيهت طاكسيات بلا عقل .. لاحضوها فيها الناس وشافوها كترعد وتهضر بزز .. طلعات فطاكسي للور كتلهت وةجها صفر ويديها كيرجفو ... شاف فيها مول الطاكسي وطمن المرايا وقال

- ياك لاباس اختي مالكي كترعدي؟... واش نعطيك تشربي؟

بلعات ريقها بزز مخنوقة وقالت : لالا غير حطني فسيكتور 4 حدا الحريزي 

مول الطاكسي : ياكما شي واحد مات ليك ؟ ولا هاربة من شي حد ؟ 

هرجات عينيها وقالت : وديها فراااسك واش شغلك ؟ نقتل روووح انا كاع سوقك فياا؟ وصلني وشد فلوسك وشد فمك دخول الصحة هادا 

سكت وشاف قدامو .. حطها فالقرية حدى مدرسة ابتداءية ونزلات بديك الكسوة مقزبة وسط الاحياء الشعبية كتجري وكل واحد منين كيعيط بحال الى عمرهم شافو اللحم . بدات دق فباب الدار حلات ليها مرى صمرة شعرها مكردد باينة عليها تاهيا كماية . تلاحت عليها هبة كتبكي وترجف .. دخلاتها للدار جلساتها وهي تغوت على ولدها فسن 18 لعام قالت ليه 

- خرج نتا برااا سير شوف ماتقضي ونتا طالق ليا ودنيك كي الشيخة 

جاوبها الولد بهضرة مخززة وقال : خرجو نتوما انا متبع كورة 

غوتات بالجهد وقالت : واش غتخرج تقود ولا نوض لطاسيلت لمك 

ناض كيتنفض ويتهز : وصااافي ... المرض كي داااير 

جرات عليه وهي تلفت بأسى عند هبة وقالت : مالكي عاودي ليا اش ووقع 

بدات هبة تمايل وضرب فخادها وتبكي 

- خرجت على رااااسي يا اسية ختي خرجت على راااسي ... ضعت اسية ختي ضااااعت حياااتي اااهىء اهىء اهىء 

اسية : وصاافي راه مغيوقع ليه والو ... راه كان مجبد حداا حوسا غير سمع اش قلتي ليا فتيليفون وهوا ينوض خرج شد طاكسي عندكم للدار 

هبة : ضربتو بالقرعة للراس اسية طاح طيحة وحدة ... اخر يامي غنترمى فلحباااسات ااااعىء اهىء اهىء 

تنهدات اسية كتواسيها .. سمعات تقرقيب حدا لباب وهي تنوض مخرجة عينيها حفيانة ... حلات لباب لقات ولدها متكي كيتسنط .. مع الحلة جراتو لداخل ولاحتو 

اسية : كتسنط يا ولد لحرااام ... دخل تسنط نيشان 

نزلات عليها بونية للضهر تسمعات داااف بحال شي بونجة نزلات من لكاطريام .. طلعات معاه بقرصة ولاحتو تا جا عند رجلين هبة وهوا ينوض كيزعرط بغا يهرب .. تبعات ليه طفاية كانت حداها وقالت

- تسنط دااابا نوري والديك طليق لودنين ... يعطيك شي موصيبة ...

عطاتها تشرب وبدات تسايس معاها ومل شوية تعيط لحوسا (حسين) راجلها باغا غير شي خبار على جواد لاكن وااالو مكيجاوبهاش . بقاو على اعصابهم كيتسناو حوسا يرض عليهم خبار حتى ضربات ل 10 دلليل ومزالين جالسين كيتسناو وولدها حتى جالس كيبحت ويسول 

- ضربتيه بقرعة دشراب وهوا سكرااان ! ناري غيمووت دغيا 

زفرات عيه مو وقالت : غتسط عليا داك واد لحار ولا لا

هبة : ااويلي على غيموت دغيا .. ناري ماتقوليهاش ا اسية ختي

اسية : ومغايموتش ياااما ضربت حوسا للراس مامرة ماجوج وباقي راسو صحيح كي لحديد ... تل نتي دابا ينوض 

الولد : دابا الى مات مشيتي فيها اهبة 

شافت فيه بغات تبكي وقالت : اويييلي على مشيتي فيها ماتخلعنيش راه اللي فيا كافيني 

مو بقات غير كتشوف فيه مغزفة ماعرفات تشنقو ولا تخنقو ... شارت بصبعها معصبة جيهت لباب وقالت 

- تكعد جيب الطفاية وسير قلب ليا على كارو فالصاكة .. تحرك 

ناض خرج خلاهم شادين حناكهم كيتسناو .. شوية سمعات الدقان ومشان حلات لباب لقات حوسا راجلها .. غليض شوية وتاهوا مافلتش من البلية .. دخل وتبعو من للور جواد دايخ حازم راسو ببانضة بيضاء وعينيه بزز باش كيحلهم .. شافتو اسية وبدات ضحك 

- زيد زيد ... ليوم تحل ليك سرجم غدا كراج هههه 

جواد : فين هي ديك بنت لق**** 

اسية : واهنينا 

حوسا: وصاافي هضرنا اصاحبي... سرك نتا اللي معدي عليها .. دخل 

شافتو هبة داخل وهي ترجع فيها الروح وتنهدات تنهيدة طويلة وتكات على لحيط مغمضة عينيها .. جلس مقابل معاها وشاف فيها شوفة كتخلع وقال

- تااا لفين حدك تهربي؟ نجيبك نجيبك راه ماعندي مااانخسر 

دورات وجهها شافت فاسية وسكتات مجاوباتوش ... هضر حوسا وهوا جالس حداهم وقال : 

- دابا علاش ناض الصدع ... اش كاين ؟

قال جواد وهوا مزال دايخ شوية : سولها هي ... مشات للبحر مع الز*** مالي انا ماشي راجل 

خرجات فيه هبة عين واقالت : منييين؟ 

جواد : راه غنوووض نفرع مك 

اسية : ورااااجل والله تا راااجل وراجل على حوسا نتا كاااع غا هنينا 

حوسا : واش بصح مشيتي مع شي واحد؟!

هبة : لا غير كدوووب 

جواد : سيمو شافك بعييييينو راكبة حدا لبومبة ... والمرة اللولة ركبتي من لحومة واش حساب ليك انا ضبع !!! داااابا غاتقولي ليا شكون هاداك وفيييين عرفتيييه ولا نشبكوها 

هبة : وا قووول ليا حتى نتا شكون هاديك اللي كتبات معاها فلبرتوش .... حشاب ليك انا ناااعسة على ودنيا!!! 

جواد : هااه!!!

عيباتو : هااااعععع... يالاه هضر 

جواد : وشكون قالها لك!!!

هبة : سيمو نيييت صاحبك . شتي هاداك راخ باغي غيييير يجبد لينا الصداع 

وقف جواد وقال : انا غنمشي لديلمو .... انوريه شكون جواد 

جرو حوسا جلسو وقال : جلس فين غادي... صافي تصاحبتي عليها و تصاحبات علك ..صافي تعادلتو 

جواد : ومكااااااينش تصاحباااات عليا ... راه .. راه .هااااه ... راه نشركك سمعتي 

هبة : وا كدووووب كدووووب .. نتا اللي جالس تهضر هضر على ديك المعفونة اللي كتبات معاك ومصور معاها فتيليفون 

جواد : بلااااتي وهااادي؟

هز يدو وهي تشوف الساعة عندو دايرها .. وراها ليها وقال

- شكادير عندك عندك هادي؟ هاااه ؟ فصاااحكك لقيتها 

تخلعات فاش شافت الساعة فيدو وهي تقول

- ارا الساعة لهنا ... ارا الشاعة ماشي ديالي ديال صاحبتي شراتها راجلها ...

جواد : اااااه صاحبتك شراااتها رااجلها ... كامبو انا ... 

اسية : صافي خلي ليه الساعة وسري وحدة بحالها عطيها ليها وهنينا من الصداااع .. نوضي يالاه نحطو لعشا لابقيتو هاكا مغتساليوش 

نوضاتها معاها للكوزينة وقبل مادخل طلات من مور الحيط ديال الصالون شافت جواد كيشوف فالساعة ويفليها بعينيه ناعسين 

جواد : باينة عليها ساااوية ... قالك صاحبتها شراتها راجلها 

حوسا : انشوف ... واااعرة ما عرفت منين ضبرات عليها 

جواد : تجيب لينا الف درهم هادي؟

حوسا : كتاااار 

جواد : 2000؟ 3000؟ شحال؟

حوسا : حتى للصباح ونديوها نشوفو شحال تجيب

جواد : واخا تجيب غا 500 درهم مت وااعرة

حوسا : ههه فرقات لك راسك اصاحبي ههههه

جواد : تانغييير عليا هههه مارضاتش نتصاحب شتي ههه

ندبات حناكها و رجعات للكوزينة باغا تعواج وقفات على اسية 

- ناااري ياختي خدا ليا الساعة 

اسية : حمدي الله اللي ماماتش اما كن راكي فخريزو ... دابا بيني بينك وبلا كدوب ..راه اسية هادي اهبة بلا مدوخيني .... واش بصح كتعرفي شي واحد

هبة : بيني وبينك (حركات راسها) اه ههه

اسية : هااااا... هي عندو الحق

هبة : ومالو هوا ملاك ... راه تا هوا كيسكر ويبدا يطحن هنا ولهيه 

اسية : خلييه مالك ياك ماباغاهاش .. ولا كتغيري عليه

هبة : شنو؟،، نغير عليه؟ من نيتك ا اسية !! واش كضحكي عليا؟

اسية : ودابا قولي ليا شكون هادا ؟ شنو بينك وبينو عاودي ليا 

ضحكات هبة وقالت : الصراحة ... وليت كنبغي واحد 

اسية : كتبغيه كاااع!!! 

هبة : اه اختي والله ... بزاااف وبيت كنحلم بيه وكنبغي نشوفو بزااف ... حتى هوا ضريف ونقي ... وديك الساعة ديالو هوا نساها عندي 

اسية : كفاش نساعا عندك ؟ عاودي ليا من اللول

بدات هبة تعاود باختصار كلشي من الاول لاسية حتى سالات 

اسية : اويلي والى عرفك مزوجة؟ غيقلب وجهه عليك 

هبة : ماعرفت شنو ندير ... قالتها ليا ماما ... دابا كي غندير نرجع الساعة بعدا؟

اسية : بلاتي انا نوريك كي ديري ليها ... غا تهناي زيدي نتعشاو بعدا 

حطات لعشا وتجمعو عليه كاملين .. شاف الولد الساعة عند جواد وقال

- من ضبرتي على ديك الساعة اخاي جواد 

جواد : سول هاديك اللي حداك .. عطاها ليها الزلال ديالها 

اسية : وصافي هنيونا خليونا ناشطين ... راه تا نتا زبلتيها ماشي غا هيا 

جواد : واتعطيني ومانمشيش 

هبة : لا غير سيير جيبهم تا لدار الى بغيتي والله منقول شي حاجة 

جواد : شهدو عليها ... غدا نجيبهم لمك 

هبة : ربح بيهم فوت غا بيت النعاس ديالي ... والى دخلت شي واحد حتى انا مانجيش تقول ليا علاش 

جواد : جربي الى منحر مك تي وياه من الودن للودن 

حوسا : وانتا اللي جالس تقول ليها نجيبهم للدار! واش بعقلك اصاحبي

جواد : واتعطيني ومانمشيش 

اسية : دااابا تعطيك تا تشبع كول دابا كول دابا هاك شد ها زيتون ضرب لبطاطا مع راسك 

كملو لعشا وجمعو الطبلة ... جرات اسية على ولدها يمشي ينعس وحطات قرعة ديال الشراب ولكيسان والكارو والخيار مقطح ولكلية قادات ليهم الطبلة . فرحو تا برقو عينيهم وهي تقول

- يالاه .. هانا كيجيتك .. باش تعرف راسك عزيز هاد لقرعة شحال وهوا مقرق عليها مابغاش يجبدها وانا حطيتها ليك 

حوسا : وا هااانيا عاحطي ..نقصرو شحال ما قصرنا ... تا نهار لعراضة اللي عرضنا ليكم صدقنا مضاربين انا وياه ومشات غضبانة عند مها ودرنا بناقص 

هبة جالسة مكمشة غير معبسة وحاضية تيليفون لا يصوني .. عقلها غير مع ياسين وطرا ليها فيه لعجب علاش ماعيطش ليها ، شرب جواد وتحشش تا تقلبو عينيه هوا وحوسا وجاحو تجبدو كل واحد فوق سداري ... مشات هبة عندو طيرات ليه الساعة من يدو وهزات لقرعة والكيسان واسية هزات الباقي ودخلو لبيت النعاس سدو عليهم وجلسو على الضحك تا تقلبو بالشراب وطاحو كل وحدة فجهة

الصباح صبح جواد محيح على الساعة .. قلبو الصالة هوا و حوسا وقلبو السدادر ، خرجات عندهم اسية شعرها مشعكك مخلوعة 

اسية : اويييلي ياك لاباس

حوسا: البرهووووش
خون الساعة وعلق... كنت عارفو غيديرها غا مللي سول عليها لبارح 

اسية : وصااافي على ساعة مشفورة منوضين لينا حالة ... نتوما سرقتوها وهوا سرقها 

حوسا : غابلاتي نشد مو ... الى نفرعو راني ولد لق****

اسية : والله وحطيتي عليه يديك تا نكرضها ليك وحرررربش حج يديك فيه
خرجات هبة عندهم بالزربة لقاتو مرون الدنيا .. مشات عندو شدات فيه كتساوي وقالت 

- وصافي الدري صغير اش كيعرف عجباتو الساعة داها .. حتى نتا رزيتي شحال من واحد 

زربات عليه دغيا بجوج كلينات زوينين وهوا يتلف دغيا ... خرجو بحالهم مشاو شدو طاكسي ورجعو للدار بحال الى مكاين والو .. جمعات الدنيا والروينة وخرج هوا يطوطح بحال العادة
شافت ياسين معيط ماسيفط مساج وتاصلات بيها .. عيا يصوني والو ... زادت تبرزطات كتر
وتخنقات .. تلفات ماعرفات مادير ... مالو مكايجاوبش ؟ ياكما واقعة شي حاجة ؟ يكون تقلق مني؟ ... النهار كامل ولبارح ماعيطش ليا ؟ افففف 

جلسات على لكارو هاك بلاك وتخمم بوحدها . تشنطنات ومابغاتش دوز عليها الراحة وكل شوية تصوني وتعاود لاكن لا من مجيب 

بالبيجامة غادا جاية فالدار كتسوط وتنهد ، شادة تيليفون فيدها وتصوني وتعاود ، توترات وتعصبات وبدات دوي بوحدها 

- اويييلي مالو؟ سيمانة هادي ماسول فيا ماعيط ليا؟ ومكيجاوبش ؟ مايمكنش ! تيليفون كيصوني و بعد المرات كنلقاه مشغول كيهضر فيه ... يعني شايف ليزابيل ديالي علاش مكيجاوبش ؟ ياربي راسي ضرني 

جلسات كتخمم حتى دخل عليها جواد مشا نيشان لبيت النعاس خرج هاز ميكة ، وثف قدامعا مخرج عينيه وقال

- ااااخر مرة تقربي لق****يا... 1400 درهم هزيتيها منين غنجيبها لمولاها دابا؟ مرض ... تعاودي تقربي لهاد الزمر نكرض ليك يديك ب
خرج صاعر خلا عقلها مرفوع .. مداتهاش فيه وجلسات واكلة الهم والهم واكلها النهار كامل حتى تعاشات لعشية . وهي واقفة فلكزينة كتعمر اتاي راسها وتجد كاسكروط ليها صونا تيليفون .. هزاتو لقات ياسين المتصل .. زدح قلبها زدحة بالفرحة وحطات يديها على صدرها ماتيقاش ، فتحات الخط وقالت بلهفة

- ياسييييين 

جاوبها ببرودة وقال : الو هبة ... انا جاي باغي نشوفك هاد لعشية 

فرحات وقالت : جاي دابا؟

ياسين : غنوصل نعيط ليك 

هبة : واخا صافي ... علاش مكتجاوبنيش ؟

ياسين : تا نجي ونهضرو 

هبة : واخا 

قطعات وبدات ضحك بوحدها فرحانة .. تشدات ليها الشهية وخلات الماكلة محطوطة ومشات كطير خوات عليها الماء وغسلات ولبسات سروال دجين زرق جديد قصير مع سبرديلة بيضاء وتيشورط بيضاء قصيرة ، دارت مكياج خفيف واخا لفرحة حمرات لها لخدود ولمعات ليها لعنين ، رشات الريحة وهزات الساعة ديالو فساشية صغيرة وهزات بزطامها ومشات نيشان للصالون ... صايبات الشعر وصبغات الدفار بالباج بارد وجلسات على اعصابها كتشطح بواحد الرجل وتسناه يوصل .. مارجعات فيها الروح حتى صونا ليها .. ناضت خرجات كتهضر فتيلي

هبة : الو وي

ياسين : فينك ؟ 

هبة : نتا اللي فينك ههه

ياسين : انا حدا شيل اجي عندي 

هبة : واخا انا جايا 

قطعات ومشات بالزربة للمبوبة د شيل .. غير وصلات وهي تبدا ضحك .. حلات لباب طلعات جلسات وهي تلاحض اللامبالات فعينيه .. ماشي بحال ديما وحتى السلام ماسلمش عليها .. استغربات وقالت

- مالك جيتي فشي شكل 

تنهد قالب وجهو وقال : فين غنجلسو؟ 

هبة : ياسين مالك؟

ياسين : عيااان اهبة وباغي نخرج من الطموبيل قولي ليا كتعرفي شي بلاصة نجلسو فيها 

هبة : واخا نمشي لحي السلام حسن 

ديمارا الطموبيل لحي السلام ووقف حدا قهوى فالشارع .. نزلات ونزل موراه بدجين وقميجة زرقاء .. هي طالعة فالدروج وهوا موراها حادر راسو حتى لاطيراس وجلس مقابل معاها عاد هز عينيه شاف فيها .. حرك راسو بالايجاب بشوية .. ابتاسمات وقالت

- مالك ؟

- تشربو شي حاجة ؟ 

هزات راسها وقالت : كافي كخيم 

ياسين : نص نص وقصحها مزياااان 

- مرحبا

مشا النادل وبقات هي وياه شوف فيا نشوف فيك ... واحد الشوية ضحك .. ضحك ضحكة غريبة ودور وجهه يمسح وجهه ويتنهد .. رجع شافيها وقال 

- اش كتعاودي ؟

هبة : والو ... غير الدار ونتا ؟ 

ياسين : والو 

تبسمات وقالت : مالك واش كنتي مريض؟ عيت نصوني بيك مكاتجاوبنيش ؟ 

شاف فيها شحاااال بعينين مجموع فيهم الحزن ... الفقصة ... الغضب... الخدلان ... كلشي مخلط وقال 

- كنت مريض اهبة 

جمعات الضحكة وقالت : وعلاش مالك شنو كيضرك 

دور وجهو باشمأزاز وسكت .. جبدات الساعة من الصاك مداتها ليه وقالت 

- هاك بعدا قبل مانسى .. بقات عندي من ديك المرة 

شد الساعة بقا كيشوووف فيها ساكت .. شوية هز راسو وقال 

- قولي شي حاجة اخرى ... هضري 

هبة : شنو غنقول ؟

ياسين: ماعندك ماتقولي؟ 

هبة : ههه شنو غنقول 

هز حاجبو وقال : كضحكي! فرحاانة ... (خرج عينيه وقال) انا حماااار ياك اهبة ... كي كنجيك هضري

تخلعات وقالت : ياسين شنو كتقول .. مالك ؟

ياسين : غزز سنانو ) مزاال كتسولي !!! انا اللي خاصني نسولك ... واش راااجلك مامقنعكش؟

ضرب قلبها بالجهد وضلامت الدنيا فعينيها ... سرفقها بهضرتو خلاها يابسة ماقدراتش تنطق . . . حشمات وتمنات الارض تشق وتبلعها .. هبطات راسها ودغيا دازو الدموع فعينيها وبداو ينزلو .. انا هوا تعصب حتى بانو لعرروق فراسو وعنقدو .. بدا يلهت وهوا جالس كيهضر مقادرش يتيق 

ياسين : جاااوبي ... عزيز عليك التدبال من واحد لواحد ... مزوووجة وكتخرجي معايا !!! جااااوبي اه ولاااا لا 

بدات تنخصص ماقدراتش تهز فيه لعين ولا تشوف فيه .. كمل وقال 

- علاش اهبة علااااش؟ علاش مصارحتينيش النهار الاول... علاش ماكَلتيش ليا مزوجة بزطايلي .. شمكااار وخليتني ضاربت معاه النهار الاول 

قالت كترعد وتشوف فالارض : ماقدرتش اهىء اهىء اهىء والله ماقدرت اهىء اهىء

ياسين : ماقدرتيش ؟؟؟؟ وقدرتي تخرجي معايا ونتي مزوجة ؟ ... ولا مولفة! .... صدمتيييني اهبة ... صدمتيني فيك وماكنت ناوي معاك شي خايبة ... ولاكن تستاهلي كن ضحكت عليك ودرت فيك اللي بغيت ... هه ............ اصلا داكشي اللي كنتي باغا

قالت بصوت مقطع من البكا ويديها كيرجفو : والله .. مكانت .. نيتي هاكا اهىء اهىء

ياسين : من اللول تقولي ليا مزوجة ... واااانا نختار ... واش نبقا معاك ولا لا ..... (غزز سنانو) ماشي حتى بقيتي تحفري ودرتي بلاصتك فقلبي وخليتني نبغيك عاااد نعرف من ولاد لكلاب وبنات لكلاب.

سكتات شوية وقالت كتبكي : ماكنتش باغاك تبغيني ولا تولفني اهىء اهىء.. مكانش كيحساب ليا هادشي .. و .. وغادي تبغيني دغيا 

ياسين : اييااااه ! مكانش يحساب ليك ؟ وشمو كان يحساب ليك ؟ هاااه ؟ 

شد راسو وسكت وهي قدامو كتبكي .. هز راسو فيها وقال

- عمر شي وحدة غدراتني .... و الوحيدة اللي بغيت فحياتي كاملة غدراتني ... مزوجة اعباد الله مزوجة (شد راسو) فين كنتي باااغا توصلي فيين؟

هزات راسها كتبكي وجهها حمر وختاينها سايحين وقالت

- سمح ليا .. اياسين .. سمح ليا

بعات تشد ليه فيديه وهوا ينترها وغوت 

- ماتشديش فيااااا كرهتك عاارفة شنو هي كرهتتتتك 

ضرب الكاس حتى تخوا عليها وناض وقف ساخط كيجمعها فنفسو ... حلات عينيها كتبكي الدم وكتشوف راسها خسراتو... وهادي اااخر مرة تشوفو فيها ... بغات تهضر ودفعها وبالساعة اللي هاز فيديو ضرب فالطبلة بلا ميشعر هتى تهراسات الساعة وقال

- سيري رجعي عند الموسسخ ديالك ... بحالك بحالو .. وماقيسيش فيا غنضربك حتى تلسقي كتسمعي 

هز يدو فالسما بالجنب وهي ترجع للور مخبية وجهها كتبكي .. كاع اللي جالسين تما تفرجو فيهم .. لاكن هما هما مكانو كيشعرو بحتى واحد حداهم ... قلب الكرسي ومشا خلاها واقفة متبعة ليه العين .. رجعات ليها الازمة من جديد ... حسات بالدنيا كحالت .. وتغيمات ... السرجم اللي كانت كتنفس منو تسد .. ولاكن تسد ليها على صبعها خلا فيها اتار وجرح عميق وسط الجروح اللي فيها ... طاحت على طولها فالقهوى وتجبدات بحال الخشبة وبدات ترعد وتكمشو يديها بحال الى جاها الصعر ... عينيها تقلبو وسنانها كيتقربو بسرعة غريبة ... دراو بيها الناس مخلوعين وبداو يخوي عليها فالماء .. لاكن شافو حالتها كبر من انها دوز بجمغة ديال الماء وعيطو ليها للاسعاف جات حتى للقهوى هزاتها

تهزات هبة للسبيطار ودارو ليها السيروم يرد الروح ومالقاو مايديرو ليها من غيرو ...خرجو ليها الدواء ديال الاعصاب وبقات تما رتاحت شوية بلا متعيط لحتى واحد من العاءلة .. عيطات لأسية بوحدها هي اللي مشات عندها وبقات معاها واحد ساعتاين عاد خرجات كتبكي وتعاود ليها على كلشي ، شرات الدواء اللي عطاوها ومشات رجعات بحالها هي واسية للدار . جلسات شريات واحد الحبة وجبدات تيليفونها كتصوني .. تنهدات اسية وقالت

- علاش دابا كتعيطي ليه 

جاوبات بأسى : بلوكا نمرتي .

اسية : صاافي نساااايه نساااايه 

اسية : منقدرش اختي راك ماحساش بيا ... بغيت نساه ولاكن مقدرتش . عمرني بغيت شي واحد فحياتي بحال اللي بغيتو هوا .. كي غندير باش نساه 

تنهدات اسية وقالت : صااافي مشااااا وعمرو يرجع .. واصلا كيدوز بيك الوقت 

حؤكات هبة راسها وقالت : كيبغيني ا اسية 

اسية : ونتي باش عرفتيه ؟ وتيقتيه؟

هبة : ماشفتيهش كفاش كان كيهضر ويشوف فيا ... تصدم فيا اسية ختي ويغا يبكي حسيت بالعافية شاعلة فيه بحال اللي شاعلة فيا .. كان كيهضر ويتعصر بحال الى مقطوعة ليه اليد 

تنهدات اسية وقالت : لعقها الصكع حتى هوا .

هبة : بزااااف .... قلبي كيضرني 

اسية : حاولي على راسك راك غتموتي ... دابا ينساك ويبدا مع وحدة اخرى
سهات وقالت : قالي عمرني بغيت شي وحدة بحال اللي بغيتك ... مكانش كيحساب ليا غيبغني .. ثلت غير كنعجبو وصافي 

اسية : اااح اميمتي على الريفي ... ماغاتسرطش ليه وغيعاودها لحفار قبرو ... شتي مللي ماضربكش ولا قتلك حمدي الله ريافا اعدا عندهم شي حد يضحك عليهم ... ولاكن الدقة اللي غيعطسك رجعها راسو مسكين 

هبة : سيري جيبي ليا كارطة جديدة الله يسهل عليك ..

اسية: اش بغيتيها ؟

هبة : غير جيبيها الله يرحم ليك الواليدين .. 

اسية : تهضري معاه بيها؟

هبة : ماعنديش الوجه باش نهضر .. نكتب ليها مسج وصافي ... نمرتي بلوكاها 

اسية : اااري نمشي نجيبها 

مشات اسية جابت ليها الكارطة ودازت خدات لكراو .. طلعات لقات لبنت ضربات النص فالقرعة ديال الشراب ، كي دارت ليها الله واعلم .. تصمكات وحمارو عينيها و تكات كتبكي بوحدها

عطاتها اسية الكارطة دارتها فالتيليفون وخلاتها جالسة بوحدها حدا السرجم .. عينيها كيبكيو بوحدهم وهي حاطة راسها بالجنب على السرجم وتكتب مسج .

" حتى انا كنت كنقرا ... كنت من دارنا ليستيا ومن ليستيا للدار ، كنت كنحلم نخدم .. ونكون شي حاجة يحتارموني عليها الناس ..تمنيت كن كنت بوليسية ... كنت كنحلم نكون بوليسية ، حيت ديما محكورة ولبنات كيتعداو عليا .. عارفيني ماعنديش خويا اللي يحامي عليا .. وبابا مافيدوش مسكين وقليل على قد الحال .. واخا يبغي يدابز مع شي واحد ميقدرش عليه ، داكشي علاش ماكنتش كنعاود ليه شنو كيوقع ليا .. حيت منقدرش نشوف شي واحد ضربو قدامي .. كنخاف عليه هوا وماما بزاف ..داكشي علاش كنفضل ناكلها انا ونساها ولا يقيسهم شي واحد ونبقا طول عمري مفكراها ، بسبب خويا اللي معنديش .. وكلشي عارفني انا لكبيرة .. تعرضت بزاف للتحرش ... مرضت .. تعقدت .. ديما كان يتعرض ليا واحد يخلعني .. ماكنتش كنقدر نخرج .. ولا نشوف فيه ... وكنت غير كنشوفو كنبغي نموت بلخلعة ... مرضني فحياتي ، ورجعت نخاف من خيالي .. هددني شحال من مرة ، وفقت مخلوعة من النعاس شحال من مرة ، حيت مابغيتش نتصاحب معاه حرم عليا الهضرة مع شي واحد ... ونهار ديكلاريت بيه ضحكو عليا البوليس وقالو لي ستري راسك الى بغيتي مايتبعك حتى واحد .. ولاكن نهار سترت راسي .. تعريييت .. تعريييييييت .

وقفات شوية وهزات كاس كتشرب ساهية .. وموعها نازلين .. رجعات للمسج وكملات 

" تعريت ... عرفتي شنو وقع ليا ... تعرض ليا وحط الموس على جنبي وداني بزز مني ركبني فواحد الطموبيل هوا وصاحبو ... نقول ليك باش حسيت ... حسيت بقلبي غيسكت ... لخلعة اللي عمرني حسيت بيها فحياتي وعمر شي حاجة تخلعني بحال داك النهار .. دخلني لبيت خاوي .. خانز .. 

وقفات كتبكي وهبطات على لقرعة ورجعات كملات

" لقيت راسي فبيت .. رجلي خواو بيا .. الروح بغات طلع ليا ... بست ليه يديه وبغيت نبوس ليه رجليه .. ولاكن هوا ماعقلش عليا .. لاحني ونقز عليا شرك ليا حوايجي .. جلابتي ... سمعتها تشركات وانا نعرف راسي صافي .. مشيت فيها ومكاينش اللي يعتقني .. عييت نغوت وندفع ومع كل دفعة كناكل دقة ... تعدا عليا .. ماقدرتش نهرب ... تعدا عليا ... تعدا عليا وكنت كنحس براسي كنموت محروقة ... وتمنيت نموت محروقة ومايتعداش عليا . ماعقلتش على راسي حتى حليت عيني فسبيطار.... حسيت براسي مسخة .. ماشي انا هبة ... بغيت نموت .. بغيت نتسطى ... بغيت نثطع راسي طراف .. عفيت راسي .. عفيت لحمي . عييت نقي ولاكن ماقدرش نقي عقلي .... عقلي اللي مزال لدابا كيقول ليا مسخة وغتبقاي مسخة . من بعد ما تعدا عليا .. زوجني القاضي واخا مابغيتش .. ولاكن واليديا اللي بغاو ... كنت صغيييرة اياسين ... كانت عندي 18 لعام ... ماكنت عارفة والو حيت مكنخرج مكندخل .. كنسمع غير اللي قالو لي واليديا ... قالو ليا صبري يعرفوك الناس مزوجة وديك الساعة طلقي .. قلت هما كيعرفو حسن مني .. مشيت ومشات معايا ماما .. شوية بشوية بديت نولف الجو ونولف الشمكار داخل خارج رجع كيجيني عادي .. فاش شافني بديت كنطلب الطلاق وباغا نمشي بحالي .. زيدني للشراب والكارو .. وعطاني لحشيش حتا هوا ... جربت اول مرة عجبني بزاااف ... حيت نسيت شنو وقع لي وبدات تبان ليا الدنيا زوووينة بزاااف .. من تما رجعت كنطلب منو يجيب ليا الشراب .. ومن ديك الساعة عمرو حيد من التلاجة ... وليت كنسد عليا ونشرب حتى نشبع ... وليت فين ما نتفكر شنو وقع ولا نسمع شي حد قال فيا شي هضرة ... ولا ضحك عليا شي واحد ... كنمشي لبيتي ونجلس نشرب ... حيت الى ماشربش غنمرض ... غادي نديروشي حاجة فراسي .. الشراب هوا اللي كيهنين .. بحالو بحال النعاس .. كيجيني مع لكارو بنين .. مابقيتش كنقر نعيش بلا بيه ... حيت كنرتاح فاش كنشرب ، عرفتي دابا (ضحكات) شربت قرعة باش نكتب ليك هادشي ... حيت كن ماشربتش منقدرش نكتب هادشي ... مانقدرش ... عقلتي فاش كنا فلابسين وقلت ليك هازة هم ... قلتي ليا عاودي ليا ... ماقدرتش ... غير بيني وبين راسي ماقدراش نتفكر شنو وقع ... وماقدراش نعاودو لشي واحد ... فاش عرفتك اياسين وليتي نتا بلاصت الشراب ... نتا اللي كنفرح فاش كتعيط ليا ... كنسى كلشي فاش كنكون معاك ... ماشي غير نتا اللي بغيتيني.. حتا انا بغيتك من قلبي .. كتر ما كتخيل .. كنت كنعس ونعيش فأحلامي معاك ... حيت عارفة ماعمرها تحقق على ارض الواقع ... خمس سنين وانا معدبة .. خمس سنين والشمكار كيهدد فيا .. يخصر ليا وجهي . . . يخرج على دارنا ... يسيفط صحابو يتكرفصو على ختي الصغيرة حتى هي ... كنقول اللهم خليني هنا .. واكلة شاربة كامية دايرة مابغيت فالدار ... حسن ما ندير شي حاجة ندم عليها . ولاكن نهار عرفتك .. وبغيتك وانا عارفة هادشي ماعندو حتى طريق كتخرج .. قلت خليني فرحانة هاكا واخا عارفة عمرني نحلم بيك ... قلت نعيش شوية واخا عارفة غايجي نهار نتفضح فيه وغتكرهني ... ولاكن ماشي بيدي ... ماشي بيدي اياسين تيق بيا .. ماكنتش ناوية على شي نية خايبة .. بغيت غير نبقا نشوفك واخا بتخبية .. وفبالي ديما حاطة ليك رسمة مع وحدة اخرى من غير انا .. حيت طال الزمان ولا قصار غادي نرجع بحالي كي كنت .. ولاكن مكانش يحساب ليا غنمرض .. وغادي نتمنى الموت .. وغادي يضرني قلبي ونتعدب فاش نتفارق معاك . كان كيجيني كلشي ساهل وغير تعرف اللي كاين صافي نتا غتمشي بحالك وانا نرجع بحالي ... وماحسابنيش غادي تبغيني .. قلت غير كنعجبو وغادي يعرف وتجيه عادي ووصافي ها حنا سالينا ... سهلتها بزاااف ولاكن جاتني قاصحة وصعيبة بحال الاغتصاب ... حسيت براسي كنتغتاصب مرة اخرى ونعيش نفس الضروف . انا مكنقولش هادشي باش نبقا فيك .. انا عاودت ليك كلشي حيت قلتي راجلي ما مقنعنيش ... اه بصح حيت مكنخملوش ومكنبغيش يقرب ليا ... وقلتي ليا مولفة ... لا مامولفاش نهضر مع شي واحد .. بغيت غير نخرج معاك ونضحكو وصافي هادشي اللي كاين .. سمح ليا اياسين .. سمح ليا بزاااف واخا بلا ماتقولها ليا .. غير بينك وبين نفسك سمح ليا " 

سيفطات المسج .. وناضت سكرانة كتمشى وتمايل بزز .. طاحت وهي وهي تخرج اسية من لكوزينة تعرضات ليها شداتها وقالت 

- فين غااادية؟ 

قالت بصوت تقيل : بيت نعاس

داتها لبيت النعاس وخلاتها جالسة حدا واحد المجر ... جبدات شي وراق وشي تخربيق كتقلب فيهم وفرشات شي وراق فالارض وبدات تصور ليه .. شهادات الاعتداء ديال 3 دالاطباء .. وراق الطبيب نفساني اللي كانت كدوز عندو . ودويات كانت كتشربهم ... وشي وراق ديال المحكمة يامات طبع وهبط . 

صورات ليه بزاف ديال الاوراق مكتوبين فيهم سمايتها وصورات حتى لاكارط ناسيونال بالتصويرة ديالها و سيفطات ليه كلشي فواتساب . سالات وبدات تبكي بوحدها وسط دوك الوراق حتى عيات وناضت رجعات للصالون كملات على ديك القرعة هي واسية .. شربات حتى تكهمات ودارت لاسية كنازة وقلباتها ردان وتقيا فواحد البانيو حتى رجعات اسية تجري هنا ولهيه باش تسحيها قبل مايخرج ليها العقل حيت كترات وضرات راسها بزاف

خوات المعدة وطاحت طيحة وحدة نعسات مفاقت حتى ل 2 دليل . حبات عينها فالصالة لقات الضوء طافي واسية ناعسة فوق السداري حداها . طلات على تيليفون فلواتساب لقات 2 شرطات زورق طلعو ليها .. عرفاتو قرا المسج . ولاكن مجاوبش . شافتو معاش دخل ومعاش خرج لقاتها فديك الدقيقة نيت كان داخل .. يعني مزال فايق .. شنو كيدير ؟ واش مفكرها؟ واش كاع متسوق للمسج اللي سيفطات ليه ؟ بقات كتشوف فلواتساب وهوا يطلع ليها انولاين ... رجعو بجوج اونلاين .. شايفها وشايفاه ... ولاكن ماقدراتش تكتب ليه وحتى هوا مقدرش يكتب ... بقات كتشوف فداك الواتساب وتقول دابا هوا كتب شي حاجة لاكن والو .. باين انولاين ماخرجش طيلة المدة اللي بقات حاضياه فيها .. شافت حتى عيات ولقات باللي داكشي اللي كدير فيه طريقة مسدود .. واصلا مولفة بلعداب خليها تكمل الباقي ، سحات من الشراب وعرفات اش كادير .. صافي سيفطات ليه مسج .. عاودات اللي وقع .. وراتو الادلة . حسن تنساه .. واحد بحالو اللي بغاها يجيبها مغاديش يبقا ممرض راسو معاها هي اللي عامرة مشاكيل ، حيدات لابيس من تيليفون ودارت ديالها وبلوكات نمرتو باش مايزيدش يقول عليها شي كلمة اخرى الى فكر شي نهار وديبلوكاها ، صافي مرت الراجل واخا مامحسوبش على الرجال المهم الواقع هوا هادا .. بلوكاتو فالنماري بجوج لثدسمة والجديدة وطاحت نعسات واخا مابغاش يجيها النعاس . 

الصباح صبحات اسية على راس جواد اللي دخل تا للفجر . جالسة كطلبو وتساوي معاه يخليها تمشي تسافر غير هي وهبة شي يامات لمراكش . بقات عليه بالهضرة حتى خلاها .. ماجات فين تنوض هبة حتى لقاتها قادات لبلان مع راجلها حوسا ومع جواد . نوضاتها فرحانة بالزربة وقالت

- نوضي يالاه .. نوضي نمشي نغبرو كمامرنا لمراكش شي يامات ... نوضي قبل مايرجع فهضرتو 

ناضت هبة بسؤوال الدجين اللي نعسات فيه وقالت

- كفاش؟ 

اسية : جمعي حوايجك ... انا غنهبط للقرية نجمع شراوطي ونشدو تران هاد لعشية ... يالاه زيدي 

شافت هبة فجواد وقالت : بصح؟

جواد : انعيط لحوسا نمشي معاكم 

اسية : انا بغيت نمشي غا انا وياها ... غتلسقو فينا حتى فهادي؟ حتى نجيو ونمشي لشي بلاصة اخؤى مجموعين 

جواد : غاديين بجوج باش تشبعو ق**** ب تما 

اسية : عانمشيو حتاااا لمراكش عاد غنشبعو هنا زعما مكاينيش !!! باااز لوجهك والله ... بغينا غا نبدلو لجو .. غير انا وياها

جواد : ماعنديش انا فلووس .. واحد كيتسالني لفلوس ماعنديش منين نجيبهم ليهم 

اسية : بلاااا مدير السبة بلفلوس ... دوك الطروفة اللي كنتي تكرض فيهم نتا وحوسا بعتهم فابور!!! 

هبة غير ساكتة مافيها اللي يهضر ، خلاتهم مناكرين ومشات جبدات الباليزة جمعات فيها حوايجها بالزربة بلا خاطر وغسلات وجهها وبقات بحوايجها دلبارح اللي تلاقات بيهم ياسين ، خرجات جارة للباليزة ووقفات طالع ليها لخيخ على جواد وقالت

- ارا را طلع ... طلع لفلوس 

هز راسو فيها وقال : شحال؟

هبة : را اللي عطيتي ... منقدرش نجلس فهاد الدار غنموت 

جواد : والى تعطلتو؟

هبة : راه غنرجعو ماشي حاركين 

جبد 1000 درهم عطاها ليها وهي تقول ليه 

- ديال لوتيل ولا لماكلة ولا طاكسي ولا ديالاش هادي؟

جواد : ياك غير 3 ايام مااالكي!

هبة : زيد زيد ... بديتي تزقرم ياك فلوس لحشيش هادوك 

جواد : وداك لحشيش كنولدو ؟

هبة : شتك وليتي تحاسب فلفلوس ؟!!! كتخسرهم على لبنات ولا ؟

جواد : شحال دابا غنزيدك؟؟؟ تبداي تفرعي ليا راسي المرض 

هبة : زيد 2000 درهم 

جواد : شحااااال!!!! 

هبة : الفاااااين ... ارا ... ولا نمشي نضبر عليها فجهة اخرى 

سمع جهة اخرى وهوا ينوض كيحيح حتى شبع فاللخر خوا ليها جيابو كاملين وخرجات مع اسية مشات معاها نيشان شدات راجلها تا هيا خوات ليه لمزيودة مع لقاتو سكران دغيا زربات عليه .. شدو الطريق وفتران عيطات هبة لمها هضرات معاه وعيطات لجواد فكراتو 

هبة : شوف .. الى جبتي شي وحدة للدار اجواد راه مغانتفاهموش .. حوايجي تما وكلشي تما تمشي شي شريوطة ندخل ليك 10 ... هانا علمتك 

بدا يغوت ويخصر فالهضرة وهي تقطع عليه ومشات .
كانو عوالين على 3 ايام صدقو ف 10 ايام ... واخا هبة ماقدرانش تنسى وخسرات فلوسها غير فالشراب ... كل ليلة ضربها بسكرة فالشومبر وتجلس تبكي على اسية ديك العشر ايام كاملة . رجعو بحالهم ومع الدخلة لقات الدار خانزة ... الكوزسنة مرونة والصالون حالتو .. والطبلة مجموعة فيها ماكلة د 10 ايام .. بدات تجمع ودعي فيه حتى نقات الدنيا وجابت مرى خملات ليها الدار وقلباتها قنت بقنت لا يكون جاب شي وحدة . ونيت لقات عكار 24 ساعة ماشي ديالها فلحمام وهي تعيق بيه .. قلبات بيت النعاس لقات نص حوايجها طارو ودارو فيها مابغاو لبنات وسرقوها . تغددات تاعيات وقربلاتها مع جواد ولاكن نكر ومع هوا كيسكر مكيعقلش كملات لباهية . عيات تغوت وتفقص وهي تخرج بسورفيت جديدة شرات من مراكش فاغوز وجامعة شعرها بغات تمشي عند مها حسن ما تبقا تفقص على خوايجها اللي طارو . 

خرجات من الدار ومشات لعمارتهم .. يالاه دارت مع الشارع وهوا يبان ليها ياسين واقف متكي مور الكوفر ومربع يديه .. طاح منها النص وتبدل اللون فوجهها .. ولاكن تفكرات اللي وقع واللي عاودات وهي تقلب وجهها للجنب وحنات راسها دارت راسها مكتعرفوش ودازت قدامو

دازت حانية راسها وقلبها كيزدح بغا يسكت .. سمعات صوتو قال 

- هبة ...

دارت راسه ماسمعاتش .. بحال واحد نكَ عليها وصافي .. كملات طريقها وهوا يجرها من يديها ، دارت عندو وقالت 

- سمح ليا خويا مزوجة 

حنات راسها بغات تمشي وقبل ماتحرك شد فيها وقال : 

- عارف ... جوج كلمات وسيري ديك الساعة 

حنات راسها وقالت : مانقدرش ... خليني نمشي راه حومتي هادي 

بلع ريقو بزز وقال : غير جوج كلمات ... ومغنعاودش نوقف ليك 

بقات ساكتة شحال وحركات راسها قالت

: واخا 

ياسين : غنتسناك حدا طوطال 

رجع للطوموبيل بالزربة ركب ودار مشا .. كملات طريقها مع المرر خرجات لطوطال من طريق اخرى ... مشات حانية راسها ركبات وماهزاتش فيه العين . حتى هوا ماهضرش ومشافش فيها .. .. وقف جيهت لفيلات فشارع خاوي وتلفت عندها كيشوف فوجهها .. هزات راسها فيه وقالت بالادب

- شنو بغيتي؟ 

تزيرو عينيه وهوا كيشوف فيها .. حط يدو على عنقها خلعها ماعرفاتو شنو بغا يدير ، لاكن جرها بشوية عنقها وبدا كيبكي ومزيير عليها ... صدمها خلا عينيها خارجين .. اللي شافو هاكاك وعاجبو راسو مايقولش يقدر يبكي ... مبايناش فيه كاع .. حتى هي بقات يابسة ... حسات بيه كامل كيترعد .. عرق وكيبكي فصمت ويديه كترجف ... بكاها حتى هي وطلقات لعنان لدموع .. ومع على سبها خص غير يدفعها بدات كتهبطهم حجر ، طاع يديها كيبوس هم ليها ويبوس ليها راسها ويقول

- سمحي ليا اهبة ...سمحي ليا 

قالت كترعد : نتا اللي سمح ليا 

باس يديها وغمض عينيه مدة ... الكلام كتيييييير والسكات حسن ... سكن فديك الوضعية مهبط راسو على يديها وهي كتشوف فيه وتنخصص .. هز وجهو عينيه حومر وفمو ناشف كيتلسق ومشع ليها عينيها وقال 

_ شووو.. ماتبكيش ... غير ماتبكيش .

حط راسو على لفولون وبقا هاكاك ... سكتات كتشوف قدامها وتشوف فيه وهوا مغمض عينيه بحال الى ناعس .. نص ساعة وهما ساكتين .. هز راسو تكاه مع الكوسان و شاف قدامو وبقا ساهي شحال ... عاود مسل راسو للجنب كيشوف فيها وقال 

- كاين دابا هوا فالدار؟ 

حركات راسها بالنفي وقالت : لا 

ياسين : يالاه نرجعك للدار ... غدا غنرجع .. وفاش نعيط ليك جاوبيني 

حركات راسها وقالت : واخا 

تنهد ديمارا الطموبيل رجعها لبلاصتها وقال

- الى كانت شي حاجة عيطي ليا ... غاتجي عندك واحد المرى هاد العشية كتخدم فديور خليها معاك فالدار ... الى سولك قولي ليه بغيتي اللي يعاونك وهي مكطلبش شي حاجة كتيرة بغات غير دار فين تسكن .

هبة : انا ولااافت اياسين بوحدي فهمتك شنو باغي دير 

ياسين : انا مغنبقاش مرتاح اهبة ... خليها معاك باش انا نرتاح شوية 

هبة : شكون هاد لمرى 

ياسين : غنرجع لكازا ونسيفطها ليك ... مرى مزيانة كتجي تجمع ليا الدار من شحال هادي .. غنرجع دابا نسيفطها ليك قبل لعشا 

حركات راسها بالايجاب وقالت : واخا .. مانعرف واش يبغي بعدا

ياسين : المهم تبقا معاك .. يبغي مايبغيش سوقو هاداك ... المهم تبقا معاك فالدار الكدبة اللي سلكاتك طلقيها .

حركات راسها وبغات تخرج من الطموبيل .. قبل ماتخرج وقفها وقال

- خاصك شي حاجة؟ 

هبة : لالا ماخاصني والو 

جبد فلوس من جيبو بغا يعطيهم ليها مابغاتش تشدهم فالاول عطاهم ليها بزز وقال

- ماتعاوديش تشدي منو عندو شي ريال... فلوس لحرام خليهم عندو ... حتى نشوفو شنو غنديرو فهادشي 

حركات راسها ونزلات .. بقا كيشووووف فيها ويتحصر عليها ومتبع ليها لعين حتى مشات عاد مشا

•••

خفت نقول شي حوايج وتقولو هادي كاتزيييييييد فيه هادشي مكاينش ، وهبة زبونة عندي لاكن كنعرفها من شحال هادي وانا وحدة من اللي قالو ماتستاهلش تزوج بحال هاداك وكنت كنشوف شي حوايج فشي شكل وكنت كنقول كتخون راجلها مع واحد اخر اللي هوا ياسين ، حكمت باللي شافت عيني مي فاش عرفت الحقيقة والتفاصيل تصدمت

يتبع