صورة مصغرة لـحبيبي الأصم الجزء 106

حبيبي الأصم الجزء 106

habibi 7abibi l2asam
رواية حبيبي الأصم الموسم الثالث

تحل السانسور فوجههااا واسد يد شادها بيها يديها ... ويد كيشوف ليتيلي مطلع حاجبو تقول مقلووبين ليه الكيران ... كيبان ليه غير كولوااار طويييييييييل خاوي وبدا زااايد بييييهااا وهي تابعاه حالة فمها مافهما والو تاوصل واحد لااسبااااس بحال البالكون كطل على السفلي د البناااية كلوووو وهوماا لفوووق ... ولامار كطل مافهما والو ناس بزاااف غادين جااااين كلهم بلباااس رسمي الارضية كانت كولها رخامية كضوي و اللون الابيض غااالب على ديزاااين ظ المبنى وهوما كيطلو من طااابق الخااااامس على ساااحة الريئيسة د المبنى ... كان تصميمو كولو مستوحي من البناء اليوناني و طابلويات تاهوما ... الاضاااءة ساااطعة فالابيض وكل لي كيدضور توما لابسين لباس رسمي سروال و كوستيم فجيب كاينة وردة بيضة كيف العيلات كيف رجال غير العيلات لابسين لي جيب و طالون ... ولاكن لي لاااافت وسط الساااحة هو وواحد دائرة كبيييييييرة فالووووسط دالمدخل مغطينها بازار بيض وكلها ضايرا بلباااريات ( حدايد لي كيعزلو بيهم ) مددهبين وبين كول بارة و بارة سلاااسل محجرين... وهي فالوسط مغطية وكتبان بحالا وسطها شي كرة كبيرة ... بقات كتشوف ورجعات شااافت عندو هو لي مراقبها مكيشوفش للتحت كيشوف غير عنها ... 
لامااار : مفهمتش ؟؟؟؟؟ اشنو هاد البلاصة ؟؟؟؟ 
رجع غمز ليها تشوف لتتحت ... كاانو ستة درجااال دضارو على داك دائرة و كيحيدو الازاااررر .... عاد كيبان قررررررص كبييييييررررر واخد الوسط دساحة كامل قدام مدخل منقوووش عليييه laamar flowrs بخط زوييييييين ... القرص كاان كولو زجاااجي بلون مائي و الاسم نقوش عليه بالدهبي ككااايلمع ... وغي تحيد الازار كولشي لي تمااا كيشوفو ويصفقوووو لشكون لي دار هاد تحفة الفنننية بيديه ونحتهااا بهاد الدقة و الجماااال باش تكون هي شعاااررر د الشركة لامار للورود اما فالارضية منقووووش LF لي هو لوغو د الشركة ... و لامار غير حالة عينينها وفههااا مافهمة والو ... وهوما لتحت كاع معارفين الى راهم لفوق كيطلووو ... 
- واو ياااااااختي صاوبوها واعرة كنتخيل وجه مدام الاسماعيلي ملي غاااتشوفها 
- اووف شداتني تبووريشة بلاصتها .... ياربي غكون شي وحدة ضرييييفة ... اما لاكان بحال سي اسد غير عوولووو على غتتخدمو بحال الروووبوو 24 على 24 
- سكككتي يسمعك شي حد ... كيعاودو عليها متواضعة وضحوكية ... واصبا راها قرابة تولد دونك غاتكون ملهية مع لبيبي كاع مغاتركز علينا حنا ... 
- بااااينا كيبغيها بزاااف ... شووفي اش مصااااوب ليهااا ... ياختي سعدااااااتهااا ...
لامار لفوووق حاطة يدديها على فمهااا ماحد كتشوف فالاسم وهي كتفكر الجزيرة لي قال ليها كيصايبها ليها بالوروود وشافت عندو دغيا 
لامار : اا ك كيفاش ؟؟؟؟؟؟؟ 
اسد ابتسم ليهاا وتم غادي بيهااا فداك الكوورلواااررر تاوصل قدام وااحد لبااااب و فتحهاا ... دخلات كان مكتب غاية فشيااااااكة .... فكل زاوية كانية باقة ورد زجاااااجية مصنوعة من زاج ونحاااس و الاحجار الكريمة .... و بيرووو طويييل فالابيض مع كرررسي شييييك ابيض تااهو ..... وفيه صاالون صغييير و طابلوويات فالحيط د اجمل انواع الوروود .... وهي تلمح بطاقة محطوطة على مكتبة فيها Mss Lamar Ismaieli وبوكي دالورد اجممررر بربطة زوينة مشدود و على واحد طابل كين مكععب كبييييير زجاجي من داخل فيه بحال غايبة مصصصصغرة غير ديال بلاستيك و فيه فرااشااات بزاااف كيرفرفو وسطووو ... باقا فدهشتها مفاهما والو وهو جرها وكلسها على لكرسي الكبير و ضورها عندو ... 
اسد : مرحباااا بيك فشرررركتك اروووحي .... لااامار ...سيدة الاعماااال الصااااعدة .... ( مع ابتسامة كتفشل ) 
لامار : اء ؟؟؟؟؟ ش شنو ؟؟؟ ( كتشوف مع المكتب بصدمة وترجع تشوف فيه ) كيفاش ش شش شركتي ؟؟؟؟؟؟ 
اسد : اهاه .. .شرككتك .. lamaar flowrs ... 
لامار : لا لاااات ماااامتيقااااش .... مااايمكنش ... و اااش واش كضحك معاياااا ؟؟؟؟ 
اسد : .. اش باليك ... ( هبط عندها على ركابيه وهي كالسة على لكرسي و شد فيديها باسها ) هادي شركتك احبيتي .. دخلتها فمجموعتي ولاكن نتي لي غاترأسيها ... خاصة بالورووود والفرشات واي حاجة كتخخخص جمال الطبيعة .... وكتحتاااج لووردة بجمااال طبيعي ترأسها ... ومنلقاش اججمل من مراااتي لغزالة ( ضربها لنيفها ) ...

لامار بقات غي كترمش وشافت لداك البوكيه هزاتو ... 
اسد : هااادو اوووول وردااات كينبتو فجزيرتك ... جبتهم ليك وتاهاودك لهيه اول فرشات بانو ... منهنا شهوررر قليلة غاتولي جزيرتك جنة على الارض ... 
لامار غير كتشوف دهشااااانة .... عمممرهااا كانت ولا حلماااات حتى فالاحلام انها شي نهااار غاتوصل لهادشي .... راقصة الكااباريه لاماااررر ... غااتوصل لهاد المراتب كاملين ... كتشوف فالدنيا كيفاش كدور ... وكيفاش لي عمرها تجرأت تاتحلم بيه وصلات ليه ... وشافت عند اسد عينيها تغرغرووو ماعرفاااات كيف دير تشكرو .. تعنقووو ولا طيح على رطليخ وتبكي ... اكتفات غير بشوفة كتختزل كوووووولشي وهو فهما وقرب لفمهاا وباااس بووووسة طويلة مجا يكملهاا تحسها شهقااات بالبكية و شاف عنها مستغرررب لقاها كتبكي من نيتها شادة داك البوكيه فيديها ... و ضحك وعنقهااا عندووو كيهدن فيها ويدوز يدو على شعرها 
اسد : ششششش .. اش هاد دموع ؟؟ حماقيتي ولا مالك ... واش انا بغيت نفرحكك ولا نبكيك ... ششش واسكتي بلااامااا تشعليني تااااني 
بعدات عليه كتمسح فدموعها لي فزكوو وجهها وشافت عندو 
لامار : د د درت غلطة فاليخت ... و و خربقت الاتجاهاات ... ولحتك فثلث خااالي عمرك وصلتي ليه ... جااايحو كحلة ودازت علينا فيه اكفس ليلة ... روووبن عضضضك فيديك ونا خطفوني دوك العتارس ... بسباب داك الغلطة مرضتي ليلة كااااملة وو خرج منك دم بزاف ... هاد المصااايب كاملين كنت نستاهل عليهم دبيحة ... نا جازيتني بداك الغلطة ... ب ب بهادشي ؟؟؟؟ ا ( كضور راسها بنفي وشهقة د البكا فصوتها ) ااانا راه مااامتيقاااااش راااسي ... واش بصح هادشي ولا كنحححلم ... تت تصور ولا عندي هااااجس انني نفيق ونلقا هادشي غي حلم ونا باقا لامارررر لي فايقة مع ستة دالعشية باش تمشي لبااار تشطح وسط سكايريا وتشطر مع الخضااار على عشرة دريااال .... خايفة تكون نتااا .. و وبنتناااا وهادشي غي حلم 
اسد : ( ناااض منيرفي ) واااحنا تااااااني على الهضرة دواااالوووو ... شنووو هاد الكنااازة واااش ضرووووري تفكككري الماااضي ... خليني اوااا منهاد البهوووت دالخراااا ماعنديش معاهم ... دابا بغيك توقفي على رجليييييك الاماااررر ... وحققي و عيشي و ديري كاع داكشي لي كنت تمنااايه وصلي ليه ... راه مغايحديلك حد .... كاع اش بااابك فيه بغيتك ديريه .... بغيت ندير منك اسطوووووورة اا لامااار ..... 
لامار : ( بعد صمت ورجعات طلعات فيه عينيها ) ز ززعمااا... د درتي فيا هاد ثقة كاملة ؟ وواش انا نقد على شركة وتسييرها ؟؟؟؟؟ هاا ؟؟؟ ونتا عارفني صكعة كندير غير المشاااكيل ... 
اسد : ل الا لا لا .. لاماررر ( رجع كلس على ركابيه ) ملاعبينش هاكا ... كيفااش استقبلتني فاش جيت ؟؟؟؟ كيفاش كنتي رافعة راسك ... كيفااااش كنتي كتهضري و ثايقة فراسك ... هااديك لامارررر خرجيها دابا .. هنا فين غاتحتاحيها ماشي معاااياااا ... معاايااا غير كوني على طبيعتك انا باغيك حمقة ... ولاكن دابا ... بااغي هاديك لامار لي استقبلاتني بالغروووررر ... بشخصة ضهشراااااتني .. خلاتني كنسمع ونقول اه .... هاد الشخصة الضعيفة داباااا خليها تانكونووو فداااررر .... تتتعفري الامااارررر ... رررااااك تستهاالي تعفاار وجا معاك ... 
بقات غي كترمش فيه عاااد بدات تستوعب هضرتوووو وشنو كان كيقصد بنضجي ....

لامار : ن نقد زعما ؟؟؟..
اسد : على كنت كنحفي معاك الحجر غير هاكاك ؟؟؟ ... كنت كنقوليك نضججي غير هاكاك !؟... حيت منهار اكتشفنا داك الجزيرة و نا عارفك نتي لي غاتسييريها ... كنت باغي نشوفك قد المسؤووولية ... وكضن بديتي تبرهني ليا بلي غاتقدري عليها ... وغاااااتزيدي تبهريني ... بغيتك تكوني اسطوورة يتضرب بيها المثثثل اروحي ... بغيتك تايلا مشااا الروكان شي نهار تخلفييييه نتي .... 
شدات ليه على فمو 
لامار : شششششش مابغتكش تقول هاد الهضرة مزال ... حيت لامشيتي نتاا انا كاع مغانخلفك ... انا غانتبعك ( اسد غير كايشوف فيها وهي تننفسااات وتنحنحااات ) ... غاااانحاول تيق بياااا غااانحاول باااش نكون قد الثقة لي داير فيا .... غاندير لي فججهدي .. باش نحمر ليك وججهك ... ( بضحييكة فرحاااانة ) 
اسد : اوا دابا عجبتني ... موهيم مابغيتش ندير الافتتاح تاتجي ماماك وتكون تزاادت ... مي ليوووم صحافة كتسنا ... حيت علنت ان لي غاتشد شركة Lamar Flowers هي من العنصر النسوي وهادي اول مرة غاطرا حيت المدراء كلهم رجال .... هوما كلهم عارفين ان الشركة على اسمك ... بصح تاحد ماعارف شكون مترأسها ... داباااا غاترفعي رااااسك لفوق ... وغاتخرجي وخلييييهم يتعرفووو على اوووول سيدة اعمال غادير يديها فمجموعة شركات ااروكان ومشروع جديد فسوق بحال هذا ... كولشي برا متشوق يعرف شكون هاد العنصر النسوي لي غايتزااااد فمجموعتي ... بهريييهم ليااا ... ( بوسة ففمها ) 
لامار : لا لا لا صبر علياااا غي نستووعب بعدا .. وحدة وحدة .... كيفاش صحاافة ؟؟؟ فف لااااا كبيتي عليا كولشي فخطرة انا كيفاش غاندير نهضر معاهم ونا ماعرفا والو؟؟؟؟؟ ككنتي دررربني بعدااا ... وو و كيفاش غاندير لهاشدي ؟؟؟ ففف تخخخربقت 
اسد تبسم كضحكو فاش كتخربق بحال هاكا وتوتر .. وناض لواحد طبيلة خواا ليه صودا باااردااا و جا كلس على لبيروو حداها 
ايد : ه انا معاك احببتي علاش غادي نخليك ؟؟؟ انا معاك ضربة بضربة حتا تعلمي ... وتولي بزنييس وووماااان نااااجحة ... 
لامار : بزنيس وومان ؟؟؟ 

اسد : مم ( كيجغم ويهضر ) اه .... والبيزنيس ووماااان ... كتحتاج غير 3 دحوايج .... جرأة ... تحدي ... تهور ... وهادشي ميمكنش يتجمع فشي وحدة من غير فالقملة ديالي ... شووفي عندي ... يلا متوتري عااادي ... اناا تايق فيك وعارفاك قادرا توصلي وقادرا تكون سيدة اعمال ناااجحة .... ثيييقي فراااسك 
لامار : اا م مم تأكد ا اسد ؟؟؟زعما نقد حح حيت .. نتا عارف انا قربت نولد ... كيفاش غانقدر نوفق بين الاومومة والخدمة 
اسد : حببتي راه مغاتكلسيليش هنا 24/24 غاتجي غير لاكان عندك شي اجتماع و لا تفتيش ... اما خدمتك ديال بصح فهي بنتنا لي غاتزاد ... باش نتفاهمو من دابا ... هاظ الشركة درتها ليك تخرجي فيها طاااقتك ... تكبري و تنضجي و تعرفي على المجتمع فيييها ... تعبري فيها على اش كتعرفي ديري ... ترقااااي فيها ... ولاكن مكايعنيش غاتنساي البنت .... اوطنسيون ....

على برا ... 
الكارد للمسؤوولة سناء 
الكارد : سي الاسماعيلي راه جا هو و مرتو ... 
سناء : ااه دونك غانبداو ... والمديرة جديدة مجاتش ؟ 
الكارد : معارفتش سوليه هو ... 
مشات سناء لريسبسيون 
سناء : طلعي عند الروكان غايكون فالبيرو د المديرة .. علميه بلي القاعة واجدة واش نبداو ... و سوليه المديرة الجدديدة واش جات باش ندوزوها لقاعة المكياج .. وسوليه واش حتا مرتو غاتكون حاضرة فالمؤتمر باشو نوجدو ليه بلاصتها 
- حاضر امدام سناء .. 
عند اسد ... 
لامار : كوون هاني اصلا ماعنديش شي حاجة اهم من بنتي 
اسد : ( بنبرة دلوعة وكيشرب من الكاس ) مممم وأناااا 
لامار : ههههه نتاااا كوولشي 
اسد : هههه نوضي اجي عندي ... 
ناضت على لكرسي و جات وقفات لين رجليه وهو كالس على لبيرووو وحط الكاس وعنقها عندو 
اسد : سسسمعي ليااا وحلي ودنيييك مزيان هاد للهضرة مغانعاودهاش ... درت مديرة هنا اااه ... ولاكن باش نجي ونلقا داك ضحك دوااالوووو غااانخسر مع حبي ... تسلمس بالوحه نخسرو ليك .. لي جا يبوس يديك خطفيهااا قبل لانخكف ليه روحو ... سلمي غي بعينيك يديك مايتقاسوش ... من غير لاكانت مرااا ... تحيدي رسميات نحيد لمك لعينين ... ماتخلي حد يتجرأ عليك باش مايزززرب يعمرووو 
لامار : 😨😨😨 
اسد : وااااشفو فياااا ... هانا حدرررتك حوايج لخدمة مستووورين ماتخلي حد يضسر ولا يقرب عليييييك خلي اسباس بينك وبين بنااااادم .... هضرتي مفهووومة 
لامار : ( غير كترمش ) اا اااه 
اسد : يلاااه اري لهنا شي بوووسة 
لامار : بببببعد ننمني .... تفووو بناااااقس اش هادشروط كااااملة .... صاافي ماابقيتش بااغا نخدم 
اسد : علاش باااقااا تبقااي تبوسيلي هنا فعبااااظ الله 
لامار : ومااااتخلعنيش هاكا ... شوف كيفاش كتهضر معايا 
اسد : كيفاااش كننهضر معااااك 
لامار : شووف نتااااا ... كنتي تقزلها باحترااام كتتررررر يعدا مانخلعنيش و تكمل على ما بيا ... 
اسد : مممم واخا ... هل تسمحين من فضلك يااا سيدتي ان اغاار ؟؟...
لامااار ضحااات وداارن راشها فالارض كتخبش ليه فالكوووول وهو تبسم وقريهااا ليه كتحمقو فاش كتبدا دلع بحال هاكدا وتغنج وتررمش بعيويناتها وتبسم ... 
اسد : غاتبقاي ديري هاد الحركااات غاناكلك شي نهار 
يلاه جات طلع فيه عينينها تالقاتو لسقهاا معاه خاشي فمو ففمهاا كيييمص و معنقها عندو وهي ريحتو مدوخاااهاااا مقداتش تااتعنقوووو مكمشة يديها عنها تاسمعات دقااان فالبااااب عياات تبعظ راسها والو حاااكمهااا تاكتبان ليها السكريتيرة دخلات مسسسكينة تزززنكاااااات ملي شافتهم معرفات ترجع ولاتبقاااا بولوها فسروااالهااا ... مقالت لامار تابعدات اسد كتسكد فحوايجها وهو ضار عند سكريتيرة كطلع حاحبو 
اسد : اش كاين 
سكريتيرة : ل لا والو اسيدس سسسمحو ليا عفااكم ... غغير مدام سناء كدثالت ليكم بلي القاعة واااجدة و الصحافة تاهوما ... وو وللمديرة جديدة لاكانت جات دوز لقاعة المكيااج 
اسد : لاا ... مامحتاجاش للمكياااج ( شاف عند لامار ) هي زوينة بلا بيه ( لامار بقات غي كترمش ) 
سكريتيرة : اا حاضر اسيدي .. ( جات ماشية ورجعات ) اا .. و مدام اسماعيلي الى كانت غاتكون حاضرة نوجدو ليها بلاصة ... 
اسد : بلاش ...( بزعفة لانها قاطعاااااتو ) غي سيري ...
مشات داك سكريتيرة بزربة و لامار طلعات صبعها فاسد بببببتكبر و تججبر 
لامار : اشوف نتا هاااه ... ماتبقاش تزعف ليااا على موووظفاااااتي 
اسد : اهاااا ياااك اشنيييولة
لامار : ويلي على حشمة من اول نهاااررررر شافتي هاكا ..
اسد : ( ناااض كيشوف لتيليفون ) حسن تولف مزال غاااان**ويك على داك الفوطوي 
لامار 😨😨😨😨😨 شنااهوااا ... دابااا نتاااا مسيفطني نخدددم ولا نتتتتقحححبن ... ال**وا فداااررر و الخدمة ؟؟؟ هااويلي 
اسد مكيسمعاش كاع راه ملهي مع تيليفون وضار عنها مد ليها يدو وعينيه باقين فيتيلي 
اسد : يلااااه

هبطات سكريتيرة عند سناء ليك انت كتعطي فتعليماتها لاسئلة لي قابلة تطرح ولي لا ....حيت اسد موصي ماتيتطرح تا سؤال شخصي ... 
تاجات عنها ... 
سكريتيرة : ففففف ندمت لي مشييييييت 
سناء : ياكما زعف عليك 
سكريتيرة : لااا .. دقييت وحيت عارفاااا ميكسمعش قلت غي ندخل ... ساعة لقيتو هو وومراااتوو كيي فففففف
سناء : ههههه هو هكاك دااير كاوري فعقلو ... اوا اش قالك 
سكريتيرة : مقال والو قتليه المديرة الجديدة واش جات باش دوز لمكياج قالي مامحتاجاش ليه زوينة بلا بيه .. 
سناء : هاء ؟
سكريتيرة : والله ... صافي وقتليه واش نديرو بلاصة لمراتو قالي بلاش ... 
سناء : لعجب ... زعما مرتوو مغاديش تغير ملي دار مديرة ويزيد يقووول زوينة بلا مكياااج ؟؟؟؟؟ 
سكريتيرة : اختي ماانعرف ... اصلا تعيااا تزيان هاد للمديرة ماتوصلش مرتوو ... يااااختي واااعرة شنيييفاتها حوووووومرررر و طبيبيزة وكريشة جات معاها ... 
سناء : اوا هداك الروكان ابنتي مراتو مغاتكونش عادية . يلاه يلاه وجدي نتي هنا انا غاندخل للقاعة نعلمهم بستعدو .. 
هبطو اسدو لامار وهي غير شادة فيديه وكتغزل نزل عليها توتر د دنيا ودين وهو مشغول فيتلي كل مرة ومعااام يههضر ... تاهبط و فلاسنسووور للتحت لقاو عادل تمااا كيتسنا قدام الباب د القاعة ...
عادل : على سللااامتكم ... القاعة صافي راها واجدة ... مدام لامار مبروووووك عليك ( غير عادل لي عارف جا يمد يدو يسلم عليها ولامار بقات تشوف فيدو وتشوف فاسد لي محني على تيليفون و سلمات عليه دغيا بالخطططفة باش مايوشفش اسد و جمعات يديها ) 
اسد خشا تيليفونو فجيب ووما لعادل يمشي وشاف عند لامار ... 
اسد : ار يو رايدي ؟؟؟؟ ( واش مستعدة ) 
لامار : فففففف ....( تنفسات ) ياااس ... 
اسد : ( جا يفتح لباب يدخلووو وهي توقفو وضار عنها ) 
لامار : صصبر ... م م وهيم دابا دخلة ديالي لهاد لباااب ناس كاملة غاتعرف بلي لامار غاتولي مديرة شركة ورود ؟ 
اسد : وي !
لامار : متتتتوترة ا اسد ... متوترة 
اسد : لامار هضرنا زعظا صافي مكاين والو ... غاتجاوبي على اسئلتهم ونوضو فحااالنا .. 
لامار : ففف اوكي ... ( كتنفس الصعداء و تكاول تستعد وشافت عندو بعد صمت هو عاطيها وقتها ترولاكساا ) كنت بذرة ... لقيتني ... زرررعتني ... سقيتني ... اهتميتي بيا ... خفتي عليا ... ليوما بذرررتك .. غاتشووفها نبتاات اول عرش ... وعد مني ... غانثمر قدام عينيك ... 
اسد تبببسم ليها لانو ديجا ثاايق فيهاا وزاد عجبو لحال ملي قالت هاكا 
لامار : ملي كنت صغيؤة و نا باغا كل خطوة ندير فحياتي يكون بابا راضي عليا فيها ... ( هبطات راسها لارض ) رضااااا علياااا .... 
اسد بقا غير كيشوف وقرب ليها وبااااس على راسها 
اسد : الله يووفقك .... 
طلهات عينيها شافت فيه مغرغرين بدموع ... هذا هو لمن كيقولو زوج فيه اب اخ وام وصديق وحبيب ومنادجر وكواشي .... 
ووم ليه تحل لباااب .... وهي تنفساااات وعلات راسها لفووووق وحلات لبااااب وكولشي تلغت موووراه . . 

يتبع

قصص جديدة
قصة افتقدك من تأليف مريامة العروصي
قصة افتقدك مريامة العروصي
قصة الحب الصامت من تأليف سلوى شتيوي
قصة الحب الصامت سلوى شتيوي