صورة مصغرة لـالضحكة المهجورة الجزء 16

الضحكة المهجورة الجزء 16

alde7ka almahjora
رواية الضحكة المهجورة

جلسات هبة بوحدها فالدار واحلة بين جوج توام .. كتجري وتجاري بالليل والنهار .. عينيها بان فيهم لعيا و وجهها بان فيه الارهاق .. يالاه كتسرق داك لقسم اللي كينعسو فيه وتنوض تجري تجمع الدار ... اما الحمام مسكينة فين ما تدخل تخوي عليها الماء كتخرج تجري قبل ماتكمل لابسة بينوار تسكتهم وتنعسهم وترجع تكمل التدواش . اشمت تدواش هادا ؟ هادا راه العداب والفقصة .. ينعس واحد ويبقا لا خر فايق.. كيتناوبو عليها وحتى عضامها مزال كتحس بيهم مدكدكين حيت مارتاحت من 9 شهور ديال الحمل واخا الوحم داز عندها عادي كانت كتقيا وصافي ومرضات بالمعدة لاكن دغيا فاتها الحال . 

مشات كتجري للفيكس لابسة بينوار ابيض غليض قصير وبانطوفة بيضاء وهزات السماعة وجلسات كتهضر بتمرد 

هبة : الو ياسين ... فيييينك قلتي ليا 3 جور وليتي فسيمانة دابا !!! حرام عليك والله كن شفتي فاش راني واحلة

ياسين: غدا ان شاء الله جاي راه ماماك عطلاتني عاد بغات تشري وتجمع وماشي انا احبيبة ديال ... انا جاي غدا 

هبة : اوووف عيقتو والله ... خرج ليا لعقل راه مكنعسش واش عارف شنو هي مكنعسش وراسي كيضرني غيتفركع عليا هنننهممنن

ياسين : صافي واخا سمحي ليا احبيبة .. انا غدا جاي متعصبيش حتى انا توحشتك وتوحشت ولادي ... صافي ماعصبيش اكبيدة صبري غير هاد الليلة وغدا ان شاء الله انا معاك 

هبة: اووووفففف... صاف صافي.

قطعات مخيخة من الهضرة ومشات دوزات السبيراتور للدار بالزربة ماحدهم ناعسين ودارت حاجة خفيفة كلاتها ومشات تكات على جنبها حداهم مقابلاهم .

لغد ليه فالصباح صبحات كترضع ولدها اللي بقات عليه شوية بشوية حتى شد ليها لبزولة ... ولايني معكس عندها هاد الولد ومحنها فالرضاعة . ديالو .. شدات حتى لبنت رضعاتها وبدلات ليها وجلسات حداهم دايخة وعيانة مع السهير وقلة النوم والماكلة . 

سمعات الباب كيدور وهي تنوض بالزربة لابسة سورال بيجامة ناعم وتيشورط وحدة اخرى ديال بيجامة اخرى . شعرها مجموع وبانطوفة فرجليها .. قبل ما توصل للباب دخل عليها ياسين لابس دجين وتريكو كول في ديال لخيط رقيق وقيست كوير من لفوق كيفرنس وجار البالز شافتو وضحكات بالفرحة .. وضحكات كتر مللي دخلات معا من موراه لابسة سروال توب كحل ومونطو كري من لفوق وصباط دومي طالون مقاتلة معاه فالمشية ودايرة شال على راسها . نقزات عليها هبة بالفرحة كتبوس وتعنق فيها فالباب حتى كانت غطيحها .. امها بدورها باين عليها الفرحة فعينيها ومتحمسة ومتشوقة . جرها ياسين كيضحك وقال 

-انا عساس! دايزة فيا ماتسلميش؟ 

هبة: ههه شفت ماما نسيت كولشي 

ياسين : سعداتها ماماك 

باسها فحناكها وحيد لافيست مشا بيها لبيت النعاس .. بقات هي مها فرحانة كتسول 

الام: الصهد عندك فالدار برا لبرد 

هبة: حيت لا كليم ههه ايوا كي دازت التسافيرة ؟ كي داير بابا والبرهوشة خههه 

الام: هيييه! غير سكتي راه خليتو غادي يطج ويرمي حوايجو .. بغا يجي هوا ونبقا انا 

هبة : هههه 

الام : راه مفقووووص 

هبة: ولبرهوشة فين خليتيها؟

الام: ديتها عند مي تجلس عندها غتهلا فيها ماشي بحال باك موحال كاع يفيقها للمدرسة 

هبة : حيدي عليك هاد المونطو ... الناس لابسين الطالون يالاللة 

الام: ايوا شنو ههه مالي عوجة اللي منلبسوش ههه

هبة: هاي هاي هاي... تمجهدتي ههه 

الام : مجهدين من شحال هادي غير المشاكل وقلة الشيء اللي كانت غالبة علينا .. اما راه نعرفو نلبسو ونهضرو ونجلسو خاص غير يماهم ههه 

هبة: دخلي نوريك الدراري خههه

الام : وراهم ليا ياسين فالتيليفون ههه وراني فاش يالاه ولدتي .. وراني بزاف ... يالاه نشوفهم 

دخلاتها هبة لبيت النعاس لقات ياسين متكي حداهم كيشوف فيهم ويضحك معاهم موحشهم وكل شوية يبوسهم .. ناض وقف خوا ليهم البلاصة وجلسات مها فرحانة 

- تبارك الله مشاء الله ... تبارك الله الله يحفضهم وينجيهم ياربي .. الله يخليهم ليكم ويخليكم ديما مجموعين ياربي 

ياسين وهبة : امييين 

الام: بسم الله 

هزات الولد فيدها وهوا كيشوف فيها ويخرج لسانو الصغيور لابس لبيسة كيوت زرقا باستو فراسو ورجعات هزات البنت لابسة لغوز تا هيا كيتنتر بيديها وتخرج لسانها وتردو . ياسين واقف كيشوف فيهم ويشوف فهبة اللي جالسة حدا مها وكتعاود ليها على شنو كيدوز عليها فتربيتهم . ابتاسمات الام وقالت 

- ايوا شنو يحساب ليك فيكبرو بالساهل ... هاكا كبرناكم حتى نتوما 

هبة : اللع يسمح لينا منكم وصافي 

ياسين : هبة ... خاص شي حاجة نمشي نجيبها ؟

هبة : ماعرفتش ... شوف ناقص جيبو 

الام: جبت ليك واحد الطاجين من داكشي تبقاي طيبي فيه 

هبة : احسن مادرتي .. ليوم ناكلو اللحم بالبرقوق

الام: حتى لبرقوق جبت ليك ميكة كولي حتى تشبعي خفت مايكونش هنا 

ياسين : دونك غنمشي نجيب اللحم 

هبة: واخا ... والخبز 

خرج ياسين وبقات هبة كتفوه وتجمع هي ومها 

الام: كيعاونك بعدا بان ليا 

هبة: هيييه! كن ماهوا كن حماقيت ... الصراحة طلع ولد الناس اماما دار عليا اللي مقدرش يديرو خويا وصبر لشحال من حاجة .. ومزال كيصبر معايا ومعاوني بزااف .. يغسل الماعن .. يجمع الدار يصبن فلاماشين ويطيب ويدير كلشي ..وقف معايا ديك ليام لي كنت مريضة هوا اللي كان كيدير كلشي 

الام : ايوا تهلاي فيه راه ماتلقايش حسن منو 

هبة : دايرة ما فجهدي اماما ... فرحتو بعدا مللي جبت ليه هاد الجوج 

الام : ولايني لبنت سميتيها فينا واش مالقيتي ماتسمي ؟ 

هبة : علاش مالها ؟

الام: فينا ولا فيهم ! جاتني خايبة

هبة: لا هنا فينا كتعني حاجة اخرى وسمية وسمية زوينة ماشي لمهنى ديال حنا واصلا مكيهمنيش تعجبهم ولا لا تما فالمغرب ولا يفهموها كما بغاو .. انا كيهمني هنا ... هنا فين غتقرا ودير صحابات اما المغرب تمشي ليه غير عطلة وتجي

الام: السمية دلولد بعدا زوينة .. ولايني مكا قلتي المهم هوا هنا اما لهيه اي حاجة كيعيبوها . 

هبة : واقيلا وسخ 

هبة: انا غنيدلو 

الام: اري انا نبدل ليه ... نعسي شوية رتاحي قالي ياسين ؤاه مكتنعسيش .. وحتى لعيا بان فيك هبة واييه ... مهم ها كلشي قدامك وها لاتروس ديالهم 

تكات هبة ومشاااات نعسات فلبلاصة مافاقت حتى نوضها ياسين بشوية وقال

- نوضي تغداي لغدا واجد 

حلات عينيعا بزز وقالت: لا غير خليني عييت 

يتبع

كنت غندير النهاية ليوم حيت القصة وصلات لنهايتها مي نخليها حتى لغدا ان شاء الله ونكملوها