صورة مصغرة لـالشيخة والإخواني الجزء الثالث

الشيخة والإخواني الجزء الثالث

talt alchi5a l2i5wani
رواية الشيخة والإخواني

ماهر:بشوية ابنادمة يخخ على ماركة 
شامة:(تتهز جلايلها) الله يعطيك العمى (هزت راسها فيه ونطقو بجوج دقة وحدة) 
شامة/ماهر: أنت..أنتي 
ماهر:واش انتي عمية را داك النهار قلت لك ديري النضاضر 
شامة:اييييه حدك تم خارج فيا كي الثور وزايدها بتخراج العينين 
ماهر:الثور هو اللي غينطحك إلى مسكتيش (طلع ونزلها) وزايدوون اش هاد الحالة جاية بيها هنا 
شامة:هدشي ماشي شغلك سير بعد من طريقي (هزت صبعها فوجهو) ولا غنن 
ماهر:(هبطو لها) ولا غنن اش ؟هااا كملي
شامة: (تتحاول تبرد اعصابها) استغفر الله العظيم ياربي تصبرني ماهر:هاهاها تتعرفي ربي بعدا 
شامة:مالي بنت لك تنعبد البقر و هازة غربال مقابلاه مع الهلال 
ماهر:كون كنتي تتعرفي ربي كعما غ تكوني هنا فهاد الوقت هذا (طلعها وهبطها بعينيه) وانتي بهاد الحالة 
شامة:(جعرت)عرفتي اش غنقولك غتنوض تقود من قدامي قبل منجمع عليك أمة محمد هنا حييت عيقتي وبزااف...شكون انت اصلا اللي تتهدر معايا بهاد الطريقة 
ماهر:(تعصب)أنا اللي غننن اووووووف (حدر راسو وخلاها واقفة وزاد للطواليط)
أما هي ف دخلت تعدل مكياجها قبل متبدى 

...............................

رجع ماهر لبلاصتو وجلس على الفوطوي بالنفاخة 
ياسر:مالك تتسوط ياك لباس 
ماهر:ما لاباس والو معرفتش اشنو تيحساب ليها راسها حتى تهدر معايا بديك الطريقة هاد القح*** هادي 
ياسر:أعوذ بالله اصحبي اش تتقول شكون هادي اللي عصباتك يالله كنتي صحة سلااام 
ماهر:تعقل نهار كنا فالقهوة اللي على البحر بالليل وفاش نسيت السورات وخرجت فيا واحد المسخة؟
ياسر:ااه عقلت...متقوووولش ليا هي اللي عصباتك دب 
ماهر:(حرك راسو ب اه)
ياسر:ومن نيتك اصحبي مخليها تعصبك ولايني خاصك العصا اللي داير فيها راسك شوف غير البلاصة اللي جاية ليها وغتعرف طينتها 
العودة:(دخلت وهزت الميكرو)مساء الخير علييكم ومرحباا بيكم كاااملين معانا ان شاء الله تدوزو أمسية كلها نشااااط 😀😀 
ياسر غير سمع الصوت وهو يدور يشوف منييين جاااي وشكون هي مولاتو 
أما ماهر ف عرفها من صوتها وضرب جبهتو بايدييييه 

ياسر شاف العودة تتهدر وباقي ساهي فيها تيحاول يتفكر شكون هي لأنه الوجه تاعها مغريبش عليييه رغم المكياج السموكي اللي كانت دايرة واللوك تاعها اللي تغير ...بقى مدة حتى عقلو خدااام عااد رجعت ليه هدرة ماهر لراسو وهو تيقول "معرفتش اشنو تيحساب ليها راسها تتهدر معايا بديك الطريقة هاد القح*** هادي"...وعرفها هي البنت اللي كانو تلاقاوها دور راسو يشوف جهة ماهر ولقاه مزال حاط راسو بين ايديه ومقادرش يهزو مزال ونطق 
ياسر:كاينين تلاتة البنات تمة يعني وحدة منهم غتكون هي *العودة* واللي المفروض تكون هي بنت نعمة 
ماهر:ولكن احتمال تكون هي (تيقصد العودة)
ياسر:بالنسبة ليا مكاينش فرق بيناتهم كلهم بحال بحال
ماهر:ولكن بالنسبة ليا أنا كاين مقادرش نتيق باللي تطاولت على #خت_صاحبي 
ياسر:خلي حتى نتأكدو بلا منسبقو الأحداث 
ماهر:ها هو الكارصون يقدر ينفعنا فشي حاجة 
ياسر:تكلف عيط ليه 
عيط ماهر للسرفور اللي جا يجري عندهم 
السرفور:سمحوا لينا اسيادي باين تعطلو عليكم بالحق أنا غنتكلف بالطلبات تاعكم شنو تبغيو تشربو؟ نجيب لكم شيشة؟
ماهر:بشوية عليك اصاحبي وأنت كسيريتي حنا مبغينا نشربو والو "جبد ليه لاكارط دالبوليس" بغيت نسولوك على شي حاجة 
سرفور:شوف اسيدي أنا واللهم عارف شئ حاجة أنا غ درويش وباغي نعيش 
ماهر:(بعصبة)سكككككككت براكة من الهدرة حتى نسولوك عاد هضر 
سرفور:(مخلوع)وخخخخااا اسيدي 
ياسر:تتعرف العودة؟
سرفور:ههه اااه العودة تنعرفها شكون هذا اللي ما تيعرفهاش ولكن اسيدي غ الخدمة اللي بيناتنا (قرب لودنيه)بيني وبينك هي معفرة علينا تتشوف الفوووق 
ياسر:(تزير من الهدرة اللي سمع)فين هي دب؟
سرفور:اويلي على فين هي راهي خدامة قدامكم 
ماهر:(تيحاول يتكالما )شوف تما كاين بزاف البنات حنا بغيناك تحدد لينا شكون هي فيهم 
سرفور:(شير جيهتها)راهي البنت اللي صابغة شعرها بالاشقر رآها باينة 
مع الدورة غيلقاو أبو أحمد لاصقها تيشطح ويلوح عليها فالفلووس

كان أبو أحمد لاصق فالعودة كيف العلكة وتيشطح ويلوووح فالفلوووس وهي تتهرب منه من قنت لقنت حيت عصبها بالتصرفات تاعو لكن ملقات ليه جهد حيت ممنوع علييها تعاير الزبائن ولا تهدر معاهم خااايب...سالات الأغنية وجلسات تستاراح وتشرب شي حاجة ف نفس الوقت 
العودة:ربي إلى ما عتقوني بشي حاجة باردة نبرد بيها فقصة هاد الزامل 
سامية:يا ختي دك الزين كاامل و دوك الفلوس اللي كان يرمي عليك وتتقولي عليه زامل 
العودة:فلوسو يزيدهم ف ك** يعطيني غير مترو دالتيساع 
سامية:يختي تموتي فالزلط كون أنا منك منعطلووووش 
العودة:حتى دب خليني غارقة فالزلط وخوديه غير هنيني من خليقتو 
فاتي:الله يعطينا شئ واحد بوكو لعاقة ويجينا على كانتنا 
سامية:هانتي عشيرتك وبغاتو عندو الفلوس وانتي جا حتى لعندك ورجعتيه 
العودة:هداك باغي غير يكوي ازيين ونتي عارفاني اخلاقي مبتسمحلييييش 
سامية:ولكن أنا قال ليا العكس وباين من كلامو ميييييت فدباديبك 
العودة:باين ليا هدرتو مزياان 
شاكيرا:(كانت تتسمع هدرتهم وخشات راسها فالهدرة) كون عليا سيري ستري رأسك منها تتزوجي ومنها تخلي باك يشوووف حياتو من أول وجديد 
العودة:قولي منها نخوي لك الطريييق وديري ما بغيتي.. غير نعسي على جنب الراحة با هنخلييه يشوف حياته وخا معرفش يختاار عاذرااه ماشي لخاطرو 
شاكيرا:طول عمرك وأنتي مرضية ابنت كريمو 
عبيقة:غتبقاو مشادين هنايا والكليان تيتسنى...العودة نوضي تخدمي 
سامية:متشربيييش بزااااف وخلي لداك الدماغ فيين يخدم عندك فرصة ومخاصش تضيعيها 
العودة:متخمييش ليا حياتي وأنا عارفة نمشيها....الدراري على بركة الله 

العودة:على بركة الله الدراري
فاتي:وشدي ولدك عليا 
العودة:شديييييه اخالتي ههههههه يالله 
لا لا لا لا زادت بزاف الحالة شدي ولدك عليا شدي شدي يا خالة 
عندو الخيانة مودة حسابو المحبة فوضى. ..لازم كل مرة ينوض معايا نوضة..باغي يجنني ولا يديني للروضة ويدير اللي عجبو وأنا بالطاعة مفروضة
لا لا لا لا زادت بزاف الحالة شدي ولدك عليا شدي شدي ياخالة 
كملو الرباعة الأغنية ودازو لاغاني أخرى من وراها حتى وصلت الربعة دالصباح عاد حبسو وكل واحد فيهم مشى لحالو 

................................

#عند_ياسر 

من بعد ما تأكد منها وعرف أن البنت اللي تيقلب عليها هي الشيخة الملقبة ب "العودة" خرج مصعب مشافيش قدامه لا هو ولا ماهر اللي حتى هو مستوعبش الهدرة اللي سمعو عليها ولا دكشي اللي شافوا عينيهم بجوووج 

#فلاش___بااااااك 

ماهر:هديك هي العودة ؟
سرفور:آه هي هديك 
ماهر:ومن أمتى وهي خدامة هنا؟
سرفور:ماشي بزاف دالوقت باش جات كان هاد الكباريه غ خاوي...دب مبقاش يخوى كل شي جاي باغي يشوفها و..
ماهر:واش 
سرفور:راك عارف من ورا متيزهى بنادم خاصو مع من يكمل ليلته وشحاااال من واحد ساوم عليها وهي معفرة 
خرج ياسر من تم وتبعو ماهر من بعدما دور مع داك البروال د السرفوور 

#نهاية___الفلاش_باك 

ركبو فطموبيلة ماهر وكسيرا ديريكت لجهة البحر يتنفسو شوية الهوا النقي اللي كان منعادم فديك البلاصة وصلو ليه وهبطو بجوج بيهم من الطموبيل وحتى واحد مهدر مع لآخر حتى دازت ساعتين تقريبا عاد طلب منه ياسر باش يمشيو 
ياسر:يالله نمشيو 
ماهر :وطموبيلتك 
ياسر:حتى نرجع ليها 
ماهر:يا لله بات معايا حتى للصباح ويحلها ألف حلال 

صبح الصباح دمولانا على ابطالنا لكن كل واحد فيهم وكيف صبح ياسر بات مع ماهر اللي أصر عليه يبقى معاه ناض من النامسوية اللي كان متكي عليها الليل كله وعينيه محلولين ولبس حوايجو اللي كان حيد قبل ميتخشى فيها لأنه من النوع اللي متيحملش ينعس بالسروال ...خرج لطواليط وغسل وجهو من بعد دخل للكوزينة اللي كان فيها صال امونجي... لقى ماهر جالس وفجنبو امراة ستينية دايرة فولار فالابيض ولابسة قفطان مخيط بالراندة خفيفة حتى هو بالأبيض اللون اللي مبقاتش تتحيدو من نهار شدات حق الله على موت الزوج تاعها...شافت ف ياسر اللي كان قاصدها وحطت اللقمة اللي كانت غاديا بيها للفمها وابتاسمات فوجهو 
ياسر:(باس على رأسها وايديها) صباح الخير الحاجة كيف صبحتي 
الحاجة:الله يرضي عليك اولدي ها حنا قد أصبحنا وأصبح الملك لله ملي باقين تنتنفسو نحمدو الله ونشكروه 
ياسر:الله يطول عمرك الحاجة 
الحاجة:الله يطوله على طاعة الله وعلى طاعة رسوله عليه الصلاة والسلام 
ماهر:عليه الصلاة والسلام..مزال الوليدة تاعي شباب ومازال صغيرة 
الحاجة:لواه على صغيرة رآني كبرت وبغيت نفرح بيك ونتهنى عليك قبل ما ربي يدي امانتو 
ياسر:بطول عمرك مزال تشوفي ولاد ولاده خاصو غير يلقى مع من 
الحاجة:بنات الناس عطاهم الله واللي بغاها نمشي نخطبها ليه خاص غير يقول بغييت 
ماهر:حاليا متنفكر ف والو من بعد اللي وقع مع ديك خيتي 
الحاجة:الزواج رزق اولدي وبنت خالتك ممكتاباش ليك ربي غيعوضك بما حسن 
ماهر:ونعم بالله الواليدة...ياسر فطر اصحبي 
ياسر:شبعت الله ينفع خاصني نمشي دب 
ماهر:صبر نخرج معاك 
ياسر:غير خليك اليوم النهار د الحاجة (غمزو) أنا غنسلك رأسي بلا متخاف عليا 
الحاجة:علاه مغتغداش معانا 
ياسر:مرة اخرى الحاجة ونتغداو مجموعين يالله خليتكم على خير 
خرج ياسر و ماهر من وراه باغي يمشي معاه ويعرف لاش تيخطط واشنو غيدير واش غيمشي لعندها يهدر معاها ويصارحها بشكون هو وبشنو علاقته بها أو غيمشي لعند مو ويقولها لقيت بنتك ويرجع اللور أو غيخلي الأمور كما هي ويدير كأنه عمره لقاها ولا عرفها 

خرج ياسر من الدار د ماهر وخدا طاكسي صغيير ومشى فاتجاه الكباريه...وصل وخلص مول الطاكسي ونزل تيقلب على فين حط طموبيلتو اللي حطها فالليل ومعقلش بالضبط فيين لأن البلاصة كانت منعادمة من الإضاءة دار للجهة الثانية ولقاها مسطاسيونيا فواحد القنت ومشى ليها...حل الباب من بعيد بالمفتاح الاوطوماتيكي وركب فبلاصتو ركب السمطة و دار امارش وفلحظة هز راسو وقشع باب صغير جاي وراء الكباري وكان باين أنه مخصص للخدامة تع تما فكر ينزل يسول فيها ويهدر معاها لكن شاف انه لا الوقت ولا نفسيتو يسمحو ليه باش يخطي هاد الخطوة....
كسيرا من تما ديريكت للدار معاقلش لا على راسو ولا على كيف دار للطريق خلا الطموبيل عند الباب ودخل لقى كل من نعمة و المرأة المدبرة دالبيت جالسين فالجردة تيتناقشو...شافتو نعمة وناضت لعندو 
نعمة:الله يا ولدي الله فيين كنتي خلعتيني عليك 
ياسر:(بأس على راسها) متخافي والو الوليدة أنا بخير 
نعمة:وفين هو هاد الخير وأنت حااالتك مموالفاش لك تغيب على الدار قول لميمتك اش كاين 
ياسر:بلا متشغلي رأسك بيا غير بقيت جالس مع ماهر وداز الوقت بزاف واصر عليا نبات معاه
نعمة:على الأقل كنتي تعلمني أنا وباك ولا معندناش قيمة عندك 
ياسر:انتوما على رأسي اميمتي (باس على ايدها) مبقيش نعاود غير رضي عليا
نعمة:ايوا دب نشوف وا دخل بدل عليك هاد الحوايج و نزل تفطر 
ياسر:فطرت عند الحاجة أم ماهر بالمناسبة را تتسلم عليك 
نعمة:مرحبا بسلامها اولدي 
طلع ياسر لبيتو خدا دووش خفيف ضريف وتوضا الوضوء الكبير والوضوء الصغير لأنه من بعد دكشي لي شاف حاس بالذنب وخاصو يعاود الطهارة من أول وجديد ويصلي باش ربي يغفر ليييه 

صلى ياسر عدة ركعات و ختمهم بقراءة كتاب الله و الاستغفاار...جمع صلايتو وهبط التحت لقى رشيد جالس و فايديه كتاب تيقرا فييه..شافوا جلس وسدو و بقى ساكت وتيشوف فيه 
ياسر:(باستفهام)اشنو تما الوليد
رشيد:أنت اللي اشنو تم؟؟
ياسر:(فهم قصده) من الأحسن منهدروش هنا
رشيد:الموضوع حساس لهاد الدرجة؟
حرك ليه راسو بمعنى (اه)
رشيد:تبعني الفوق (وناضو تلاقاو فطريقهم بنعمة خارجة من الكوزينة)نعمة مني يوجد الغدا عيطي لينا ها حنا فالبيرو 
نعمة:(بشك)مكاين بأس 
رشيد:(طبطب على كتفها)مكاين والو غير آب وولدو باغيين يهدرو شوية وصافي 
نعمة:(بابتسامة)الله يخليكم لبعضياتكم ويخليكم ليا 
رشيد/ياسر:اميين يارب 
طلعوا بجوج بهم للمكتب تاع رشيد و دخلو وسدو وراهم الباب بالساروت وجلسو 
رشيد:تنسمعك 
ياسر:(ماعرف منين يبدى ولا اش يقول وجاه من لخر) لقيتها 
رشيد:ش شكون اللي لقيتيها متقولش ليااااا 
ياسر:وي لقيت بنت عبد الكريم 
رشيد:كفااش لقيتيها؟ وفين هي دب ؟هدرتي معاها؟؟
ياسر:وحدة وحدة عليا الوليد...أولا لقيتها بمساعدة ماهر هو اللي كلف واحد السيد بوليسي وعرف فين كانت ساكنة..أما فين هي دب معرفتش 
رشيد:كفاش معرفتيش علاش تتقول لقيتها مااللي معارفش فين هي دب

ياسر:بصح معارفش فين تتسكن ولكن عارف فين خدامة 
رشيد:نوض ديني نشوفها اش تتسنى 

ياسر:فين غنديك الوالييد فييين واش عارفها فين خدامة ولا شنو تتخدم 
رشيد:مالك أ ياسر جيني نيشان وقول اش مخبع عندك
ياسر:(تنهد)اوووف ...خدامة ف كباريه 

رشيد:(بصدمة)فكباريه؟ ؟! بغيتي تقول أنها تتسربي الحرام فكباريه 
ياسر:(حرك راسو بلا)خدامة ش ش
رشيد:ش ش اش طلقها وريحني 
ياسر:(غمض عينيه) خدامة شيخة 
رشيد ما عرف باش تبلى مني سمع هاد الخبر معرف يفرح حييت وأخيرا لقاوها ولا يحزن حييت خدمتها متتشرفش..بقى مدة وهو ساكت عاد هز راسو ف ياسر وتكلم بحسرة 

رشيد:ومن امتى وأنت عارف 
ياسر:غير البارح باش عرفت (سكت ورجع كمل كلامو) مشيت أنا و ماهر تم لديك البلاصة و عرفت هدشي 
رشيد:هدرتي معاها؟
ياسر:لا مشافتنيش أصلا 
رشيد:وباش عرفتيها فعلا هي ممكن تكون وحدة أخرى 
ياسر:هي الوليد هي سولت الناس اللي خدامين تما وأكدوا لي هدشي 
رشيد:لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم..(شاف فيه بنظرة تحذير)وياااك ثم وياااك تقول ل نعمة شي حاجة 
ياسر:(هز حاجب وحط حاجب)ناوي تخبي عليها؟
رشيد:غير مؤقتا ومن بعد نقولها ليها 

ياسر:ممكن نعرف لاش تتخطط؟ ؟

رشيد:غنمشي نهدر معاها هو اللول ومن بعد نشوفو اش غنديرو 
ياسر:متقولش ليا باغي تمشي لديك البلاصة الوليد 
رشيد:مضطر معنديش خيار آخر 
ياسر:على هاد الحساب غنمشي معاك (سمعو صوت الدقان فالبيرو ونعمة تتغوت عليهم من وراه طلب منها رشيد باش تهبط تسبقهم وناضو تابعينها...جلسو ف صال امونجي وحطت السيدة المكلفة الغدا و نعمة واقفة معاها حتى تحطت الطبلة وجلست معاهم نعمة...كلاو ف جو خالي من الهدرة الشئ اللي خلى نعمة تحس باللي كاينة شي حاجة لكن لعنت الشيطان وقنعت رأسها أنه لو كان فعلا شي حاجة واقعة كانو غيقولوها لها ومغيخبوش عليها...كملو غداهم وخرجو للجلسة صغيرة بالفوطويات وطبيلة تيطلو على البيسين حتى دخل أحمد 

احمد:ها واحد السلااام عليكم 
الكل:وعليكم السلام 
رشيد:فين كنتي حتى ل دب 

أحمد:سالينا الكووغ وخرجت تغديت مع صحابي 
ياسر:معندكش التلفون باش تعلم؟
احمد:حتى تولي تعلم انت بعدا 
رشيد:اييه اش هاد قلة الإحترام عيب تتجاوب مع خوك كبر منك 
احمد:وماشي عيب يبقى يتدخل فكل صغيرة وكبيرة تتخصني؟

رشيد:حيت خايف عليك وعارف باللي الشباب فهاد السن تيكونو متهورين 
احمد:أنا مبقيتش صغير وعارف شنو تندير 
ياسر:وخا أنا غنخرج سوقك ولكن نهار تطيح فشي مشكل وياك تهز التلفون وتعيط ليا 
رشيد:ماشي هكا ربيتك اش غيرك 

احمد:تنضن باللي من حقي نختار ونقرر فحياتي بلا ميتدخل فيا حد (شاف ف ياسر)
نعمة:لعنو الشيطان الدراري أحمد حشومة اولدي هدشي لي تتقول 
احمد:(ناض وقف)الوليد الوليدة أنا غنسافر شئ ايام مع صحابي راكم عارفين العطلة بعد غدا ميمكنش ندوزها فالدار 
رشيد:(وقف تقابل معاه) ومن أمتى وليتي تقرر بوحدك
احمد:من اليوم خاص كم تعرفوا باللي مبقيتش داك الدري الصغير إللي تتسيروه 
رشيد:مكائن بو سفر تيبان ليا فششناك بلا قياس بالحق غنعرف كي نربيك..وقبل متطلع لبيتك حط سوارت الطموبيل والكارط كيشي يالله 
احمد:وخا مقلتي عييب (حط أحمد دكشي لي قاليه باه و طلع للبيت

طلع أحمد للبيت وخلا الكل معصب منه ومتعجبين فنفس الوقت من التصرف تاعو الغير متوقع..مشات نعمة تتجري جابت كأس دالما ل رشيد عطاتو ليه شربوا وجلسات بجنبو 
نعمة:سي رشيد متتعصبش راك عارف الشباب د هاد الوقت دب يعرف غلطو ويرجع يعتاذر 
رشيد:مفهمتش شنو غيروا كان مزيان من ديما تنقول ليكم كثرة الصحاب مليقاش 
نعمة:مديرش فخاطرك عفاك رآه مزال طايش متقولش ليا بغيتي تحيد ليه الطموبيل بصح 
رشيد:علاه مالي تنضحك معاه خاصو يتربى ويعرف يحتارم اللي كبر منه 
ياسر:ماشي هذا هو الحل الوليد هكذا غادي غير يشد الضد 
رشيد:وشنو الحل زعما 

ياسر:خلييه الحل هو يولي يعتامد على راسو وإلى طاح فشي مشكل يحلوا بوحدو خليه يعرف بقيمتنا
رشيد:وخا غادي نجربو ولكن إلى مشى حتى زاد فيه غنتفاهم معاه وحتى واحد فيكم مغيتدخل 
ياسر:صافي ماقلتي عييب 

رشيد:(تفكر الموضوع):احمم نعمة بغيت نسولك 
نعمة:(باستفهام)ايه انت تآمر 
رشيد:عبد الكريم فاش كان خدااام 
نعمة:(تنهدت)كان كوامانجي خدام مع واحد الفرقة 
رشيد:(شاف ف ياسر)ااحمم وخا ياسر يالله اولدي 
نعمة:فين غاديين بجوج كاينة شئ حاجة مخبينها عليا 
رشيد:مكاين والو غير تهناي غير سؤال جا على بالي 
نعمة:متأكد؟ 
ياسر:هدشي اللي كاين الوليدة غير رتاحي الى كانت شئ حاجة غنقولوها ليك 
نعمة:وخا اولدي الله يديكم ويجيبكم فالنجا 
ياسر/رشيد: اميييين 
خرجو بجوج بيهم مشاو للشركة هي اللولة يراقبو الأوضاع ويخدم ياسر شوية حتى طاح الضلام وشدو الطريق للكباريه 

نرجعو عن الشيخة تاعنا اللي فاقت معطلة كيف العادة ناضت ولقات كريمو جالس تيضحك هو وفاتي اللي جات لعندها ومفيقتهاش خلاتها على خاطرها 
فاتي:صباح الخير الحب 
العودة:صباح النور والسرور اش جابك على الصباح 

فاتي:هادي هي توحشتك ومزيان اللي جيتي ايه سري أنا شهد آ با كريمو
العودة:واهي من ناحية توحشتك بالعمى يختي..ولكن مزيان اللي جيتي نتحتو شوية 
كريمو:قولي تشدو النميمة شوية 
فاتي:بحال بحال ابا كريمو المهم ندوزو الوقت 
كريمو:وهدري مع صاحبتك دير عقلها دغيا وتهدر ليا مع شهيبتي ولا غندير شرع ايدي 
فاتي:را غتدير لك بخاطرك قالتها ليا غ البارح 
كريمو:ايوا اش تتسناي 
العودة:اليوم نييييت غنفركع هاد الرمانة ونتهنى 
كريمو:غتكون أحسن حاجة غديريها فحياتك 
العودة:ياااك أبا! !؟
كريمو:(خارج)الليلة نلقى عندك الخبار وقولي ليها راني مزروب 
فاتي:ههههه باك مزرووب بغى يكوي 

العودة:كيتك انتي يا البايرة 😂😂 نوضي معايا للكوزينة نفطر ونخرجو نطرقو هاد المسمار 
فاتي:غير سيري يختي أنا جنوني ميحملوها 
العودة:وفين عمرك حملتي شئ وحدة انتي 
فاتي:براكةعليا غير أنت العمر 

العودة:يخليك ليلي بالحق غتمشي معايا راك عارفه اللي كاين (دلات قنانفها) غتخلي صحيبتك بوحدها؟؟
فاتي:يخخخ تقطعي فالقلب يالله سربي دغيا را الوقت تيطير والخدمة تابعانا 
فطرت العودة وخرجوا شدو طاكسي صغير متاجهين للحي القديم وصلو وخلصوه وكالعادة العينين كلهم على العودة...شي تيشوف التغيير اللي تغيرات وحاسدها وشي عاجباه وشي تيطلب الله يهديها...
وصلو لباب شاكيرا ودقوا عليها وحلت لهم الباب 
شاكيرا:أهلا أهلا زارتنا براكة 
العودة:غتخلينا فالباب ابنت الكرم والجوود؟ 

شاكيرا:(دارت لهم الطريق)ميحتاجش نعرض عليكم الدار داركم 
فاتي:(بصوت خافت)باينة 
العودة:(نغزتها) سكتينا خلي النهار يدوز على خيير 
شاكيرا:جلسو نمشي نرض الما يطيب ونجي نجلس 
العودة:مكاين لاش تعذبي روحك جيت نهدر معاك ونمشي 
شاكيرا:ايوا ماشي دخلة هادي شربوا اتاي وسيرو ديك ساع 
فاتي:غادي غير تعذبي راسك شامة يالله فطرت وأنا متنشربوش راك عارفة مانعو عليا الطبيب 

شاكيرا:ايوا اللي بغيتو 
العودة:المهم غندخل فالموضوع مباشرة تنضن عارفاني علاش جيت عندك اليوم وعارفاني باللي ماراضياش وجاية من فوق خاطرى ولكن با باغيك ومعليا غير ندير ليه خاطرو 
شاكيرا:باش تتعجبيني مفيكش النفاق وتتعطيني فوجهي ولكن باك بغاني وحتى أنا باغياه
العودة:عارفه هدشي وبما أنكم مفاهميين شوفي النهار اللي يناسبك و غنديرو فيه كلشي..(بطنز)ولا يكما بغيتي العرس <
شاكيرا:ومالي منستاهلوش؟بالحق معندي مندير بيه عارفه باللي كريمو على قد الحال بلا منزيد عليييه 
العودة:حنا غنديرو الواجب واللي نبغي منك هو تتهلاي ف با وراك عارفاني شنو ساوية وشنو نقدر ندير على ودو 

شاكيرا:تت تت تت مكنتهددش الحبيبة وغير تهناي مغيخصو والو معايا وإلى على النهار حتى هو معنديش مشكل إلى بغيتو حتى من غدا مرحبا 
فاتي:لهاد الدرجة ميتة ف با كريمو ولا خفتي تبقاي بايرة 
العودة:فاتي سكتينا مبغينا مشاكل 
شاكيرا:هههه خليها تاهي تقول لي فقلبها هذا كله حقد فيكم 

العودة:مجايينش ندابزو هنآ وزايدون خاصك تهزي بهبالنا راك غتولي ف مقام ماما زعما 
شاكيرا:همم فكرتيني ف ماماك دييما تنبغي نسول علاش تخلات عليك وزادت زعما تكون على ود شي راجل؟ممم العالم الله شحال عندك دالخوت 

العودة:(هزت صبعها فوجهها ك تحذير)عمرررررك عممممرك تجبديها مزال على فمك ولا غن...فاتي يالله فحالنا(شافت ف شاكيرا) نهار الجمعة غنديرو ضريب الصداق وجدي وراقيك

خرجت من عندها وعقلها خارج من بلاصتو من كثرة الأعصاب اللي شدوها..مبقات حاملة لا رأسها ولا شنو تديير..لكن ماعندهاش الجهد ومضطرة تدير لباها الخاطر والا مغيدوزهاش ليها بالساهل وهي مقادة على مشاكل أكثر اللي فيها مكفيها...بقاو تيتساراو حتى طاح الضلام ومشات مع فاتي لدارهم بدلت حوايجها وعودو خرجوا هاد المرة نيشان للكباريه اللي كان مزال خاوي بحكم أنه باقي الحال على الخدمة ومجيئ الزبائن...طلعو للبرطما لمخصصة للبيرصونيل اللي تيخدمو تما..جلسو تيضخكو مع بعضياتهم واللي جا تيشدو فيييه وقرعة الشراب محطوطة قدامهم تيشربو منها حتى جات سامية جلست حداهم 
سامية:(موجهة كلامها للعودة)اووووف سخفت يختي هاد النهار مكاين غير جري جري 
العودة:(بدى يشد فيها الشراب)بلاتي بلاتي...أنتي بنت كريمو ؟؟
سامية:(باستغراب) لا علاش 
العودة:ايوا متبقايش تقولي ليا ختي أنا معندي لا ختي ولا خويا ولا مي هههه لا غتولي عندي مي ماما شاكيرا هههههههههه
فاتي:ههههههه تنتخيل وجهها مني غتسمعك تتقولي لها ماما 
العودة:يعطيها الغمة الشارفة الهارفة اللي حطاتها 
سامية:واش نتوما تابعاكم الخدمة وباركين تسكرو اش هاد الحالة 
العودة:ومالها اش فيها ناشطين شوية متعقديهاش 
سامية:(هزات لهم القرعة)اويلي غدايدي حيدي هدشي وتكعدي خودي دوش خفيف محد باقي الحال 
العودة:حطي الق*** فوق الطبلة وإلى بقات فيك الخدمة خدمي أنتي هههههه غني ليهم بالصبر مال الحرامي كبر
فاتي:ههههههه فين عمرها شافتو باش تعرف واش كبر أصلا الدرية مزال سنان الحليييب

فاتي:ههههههههه فين عمرها شاافتو باش تعرف واش كبر أصلا الدرية مزال سنان الحلييييب 
العودة:ههههههههه معليييش أنا نطلب عبيقة يوريه ليها 
سامية:شامة لعني الشيطان ونوضي براكة من الهبال 
العودة:سيري قودي عليا خليني طرونكيل 
سامية:وخا أنا اللي عارفة شنو غيرجعك لبرجك 
مشات سامية صاوبت جوج قهاوي كحلييين بلا سكر وجابتهم وفجنبها كارد من اللي تيحرسو الكباريه ووقفت عليهم..هزت ديك القرعة عطاتها ليه وهما تيشوفو فيها وحطت لكل وحدة فيهم طاس قدامها 
سامية:غتشربو القهوة و تنوضو تبدلو حوايجكم ولا (شافت فالكارد)غيدير خدمتو 
العودة:هئء هئء ناري تخلعت جيبو ليا ماما (وقفت وشادة ف كتف فاتي باش مطيحش) أجي ابو كرش وريني خدمتك 
سامية:(تعصبت بلا قياس)والله إلى عيقتي مفهمتش اشنو تيقولك راسك أنتي يالله جات تصرفقها وهي تسمع صوت من وراها 
بوبكر:(من الجوق عقلتو عليه؟)العودة كاينين شئ ناس التحت تيسولو عليك
سامية:قولهم مشغولة دب وإلى قالك شئ حاجة مهمة عيط ليا 
بوبكر:السخار تع باااك انا؟وزايدون سميتك العودة؟؟
فاتي:هههههههههه بوبكر 👌👍
العودة:شكون هادو آ بوبو 😂😂
بوبكر:معرفتش ومقالو لي والو من غير بغينا العودة ف موضوع مهم 
العودة:هممم قولهم يطلعوا هنا 
سامية:(الدخاخن غيخرجو لها)لا انتي زدتي فيه 
خرجت سامية من تم تتجدب وتنكر 
فاتي:الصاحبة أنا مشيت نبدل بان ليا قودناها 😕
العودة:😒 صافي أنا نشوف هادو شكون ونجي نبدل باش نبداو 
خرجت فاتي حتى هي وجلست العودة على الفوطوي حتى بان لها بوبكر داخل مع الباب ووراه....

دخل بو بكر ومن وراه السي رشيد و ياسر اللي كان جاي على عينيه ومحاملش الوضع...شافتو هي وبقات تتحقق فيييه لأنه شبه ليها مع شي حد وحيت سكرانة راسها مقدرش يفكر بزاف...تقدمو ناحيتها و مد ليها رشيد ايدو يسلم عليها 
رشيد:✋ السلام ابنتي 
العودة:اهمم هههههههه بنتي هههه سمعتيه ا بوبو اش قاال؟؟(شافت ف ياسر موجهة ليه الكلام)وأنت اش غتقول ليا خالتي ولا عمتي هههههه
بوبكر:العودة أنا غنزل تبتي عفااك..تفضلوا جلسو الله يخليكم
العودة:ششش صافي انتبت (جلست تتشوف فيهم وهزت قهوتها تتشرب فيها) هااااء 
رشيد:(فهم أنها تتسناهم يهدرو) بنتي أنا اسمي رشيد وهذا خووك إلى جات على خاطرك بغينا نعرفو منك شي معلومات 
العودة:البولييييس؟؟ 
رشيد:لا لا حنا ماشي بوليس بلا متخافي 
العودة:ههههههه كنخافش أنا ابب 
ياسر:(تعصب ومكرهش يخبطها مع الأرض خصوصا أنه شم ريحة الشراب فايحة من فمها زائد التصرفات تاعها جابوا ليه الشلل)
رشيد:ما علينا كي قلت لك غنسولك شئ أسئلة ومن بعد غنقولك علاش 
العودة:علاش علاش درتي صداع الرأس تبات عليا عساس علاش علاش هههههه
ياسر:(تيغوت)شوفي نتي غتحبسي من هاد الزمر ديالك ولا مغيعجبك حال 
العودة:(ناضت ومشات حتى لعند وجهو)هاااء وإلى محبستش شغدير 
ياسر:غن.. (يا لله بغا يبدا وهو يحبسو رشيد)
رشيد:يااااسرررررر... أجي الله يرضي عليك جلسي خلينا نهدرو 
العودة:غير جتني ضريف أما كون تفاهمت مع هاد العجل اللي جبتي معاك 
ياسر 😤😲😲

رشيد:(شاف ف ياسر تيكالميه بعينيه) خليك منه هو وركزي معايا أنا وخا؟ 
العودة:امممم صافي وخا سول 
رشيد:دب مزيان..ممكن ابنتي نعرف اسمك الكامل 
العودة:سميتني شامة الهاني 
رشيد:سميتك زوينة آ شامة حسن من سمية العودة ياك 
العودة:هذا اسم الشهرة تاعي بيه باش عارفيني الناس وصحابي لي سماوه ليا 
ياسر:(فخاطرو) اسم على مسمى 
رشيد:وعندك عائلة وخوت..
العودة:عائلتي هي كريمو و صحابي صافي 
رشيد:(شاف ف ياسر ورجع شاف فيها ) وهاد كريمو صاحبك حتى هو 
العودة:هههههههه كون كان صاحبي كون قتلتو..كريمو هو الأب تاعي..زعما بابا 
رشيد:اااه وماماك؟ 
العودة:معنديييش ومبغيتهاش تكون عندي 
رشيد:وعلاش كاين شئ واحد تيكره الام تاعو 
العودة:الأم اللي تتخلى على ولادها ماشي أم إلى كانت الكلبة تتهز ولادها ومتتخلاش عليهم وهي ديرها بناقص منها 
رشيد:ولكن ابنتي خاصك تعرفي اسبابها وش كون قالك را تخلات عليك ماشي حاجة أخرى 
العودة:(تعصبت وقلباتها غوات)وش كون انت اصلا اللي تتهدر معايا فهدشي..شكون مصيفطك وفين تتعرفني 
ياسر:نقصي صوتك واحتارمي رأسك 

رشيد:ياسر قلت لك متتدخلش...أنا بحال باك ابنتي 
العودة:(بدات تصحصح) أنا ما بنت حد اسيدي وإلى سمحتي سير بحالك 
رشيد:أنا راجل ماماك وخاص ضروري نهدرو 
العودة:شنووو 

رشيد:أنا راجل ماماك وخاص ضروري نهدرو 
العودة:شنو ك كفاش راجل ماما على اينا أم تتهدر عليها 

رشيد:على الأم اللي ولداتك ابنتي 
العودة:ااااه بغيتي تقول على الأم اللي سمحت فيا...على الأم اللي عمرها فكرت تسول فيا... ولا على الام اللي معارفاني حية ولا ميتة...هاا اشمن أم تتقصد فهادو 
رشيد:سمعيني وغتعرفي الحقيقة وغتعرفي باللي راك غالطة بزاف 
العودة:هههههه غالطة قاالك انا غالطة ههههههه غير خليني غالطة اسيدي مبغيت نعرف والو على ديك السيدة وميشرفنيش نكون بنت وحدة بحالها 
ياسر:اييييه حدك تم ملي تبغي تهدري على الواليدة هدري بالآداب 
العودة:(تتصفق) اوووو برافو آ سي اش سميتك قلتي ليا؟ ياسر ولا نقولك خويا ياسر حسن هههههههه 
ياسر:خاصك تعرفي باللي الأم ديالك متستاهلش يكون عندها بنت بحالك لا أخلاق لا تربية لا والو 
العودة:اييه ماماك اللي متخلقة ومربية حيت رباتك أنت أما أنا (عينيها غرغرو) أما أنا لاحتني...
ياسر:هدشي اللي قايل لك دك باك هو السباب فكلشي 
العودة :دب لاش جايين ااه لااش باش تعرفوني بيكم؟؟ولا ديك خيتي جاها تأنيب الضمير وبغات تكفر على ذنبها وصيفطاتكم 
ياسر:الى جات عليا انا غنكرك ميشرفنيش نقلب عل وحدة بحالك...شوفي رأسك فالمراية سكرانة وحالتك نصها عريان....شوفي فيين خدامة...فيقي أ ماما راك مساوية والو 
العودة:سير بحالك قبل منغلط فييك (تتغوت) سيرو بحالكم ومباقيش تقلبو عليا...سيؤو قولوا ليها متتشرفناش...سيرو قولولها مااتت 
رشيد:(حط يدو على كتفها) تهدني ابنتي الله يهديك 
العودة:(نطرت ايدو بجهالة )سيرووو تقودوووووووو 
ياسر:طررررراااااااخ طرااااااااااااخ 

عطاها ياسر جوج تمرميقات عوجو ليها الحناااك تاعها لكن هيهات هيهات ملقى شكون يسكت ويحشم....هزت راسها فيه و صبعها قرباتو لوجهو كنوع من التحدير 
العودة:واش فخبارك باللي عمرك ولد المرا حط عليا ايدو الحيوااان 
ياسر:كان ليا الشرف نكون أول واحد غيربيييك...وكوني أكيدة إلى زدتي ولو كلمة خايبة على والديا عينيك نحطهم قدامك 
العودة:إلى مبغيتيش تسمع شي كلمة خايبة عليهم بعد من طريقي وإلا 
ياسر:تت تت تت مكنتهددش...وأحسن ليك اتقي شري متخلينيش نغضب الله 
العودة:ههههههههه تتعرف الله وجاي هنا؟؟ ااااه ولا النفاق فالدم
رشيد:شامة بلا متعقدي الأمور كثر خلينا نوضحو المسائل 
فهاد اللحظة دخلت سامية تتغوت وعروقها غيتفرقعو بالاعصاب 
سامية:واش باغية تجهلي دلمي فهاد النهار ؟الناس جاو وانتي مزال هنا مجمعة مع رأسك 

ياسر:(باستهزاء) اهى تبارك الله على العيالات فمكم نقي بلا قياس 
سامية:(ردت ليه البال وحلت فيه فمها عجبها)احم سمحوا ليا ولكن خاصها تهبط الخدمة غتبدا 
ياسر:على اساس خدامين ف منظمة الصحة الدولية...راكم غ شيخات تتخلقو الفتنة وتنشرو الفساد
العودة:تبارك الله على السي العفاسي سيادتك من المبشرين بالجنة ؟؟
ياسر:حاشا ولله...ولكن على الأقل متنخدمش فالحرام ومتنشربوش وفلوسي ماشي حرام...
سامية:(حالة فهما فياسر )
العودة:(تتشوف فسامية اللي غارقة فيه) سي رشيد ياريت تدي ولدك وتمشيو من هنا ومبقينش ترجعو 
رشيد:مغنواعدكش بهدشي سيري دب حتى لمن بعد و نكملو كلامنا 
خرجت العودة من تم وخلاتهم وراها أما سامية ف سلمت على رشيد وبادلها السلام ومدت ايديها ل ياسر 
ياسر:سمحي لي متنسلمش على العاهرات 😉

رشيد:ياسر لعن الشيطان اولدي 
ياسر:مالي كذبت؟
رشيد:(موجه الكلام ل سامية) سمحي لينا ابنتي مديريهاش منا قلة الصواب 
سامية:ولا عليك اسيدي..تنستأذن 
رشيد:ممكن تعطيني نمرة شامة قبل ما تمشي؟..
سامية:(موجها كلامها ل ياسر) خلي لي نمرتك ونرسلها لك ف ميساج 
ياسر:ماشي أنا اللي طلبتها منك😉..الوليد هانا فطموبيل كمل وتبعني 
سامية:(معجبهاش الحال من التصرف تاعو)اووف وخا قيد 06******
رشيد:شكرا ابنتي 

*********************

#عند_العودة 

هبطت للتحت بالحوايج تاعها بلا متبدل ولا تدير المكياج...كان باين من وجهها أنها ماشي على بعضها..شافت فيها فاتي حتى عيات تتسنى فيها تهدر ومني بقات ساكتة حاولات تعرف منها شنو كاين 
فاتي:ياك لباس ازين عاد خليتك ناشط مكاملاش نص ساعة نزلتي مكشرة 
العودة:لا رد من غير أنها تتنفس بقوة من كثرة الأعصاب 
فاتي:وا الزيرو كاط وا درب سلطان راني معاك داوية 
العودة:وخا تبدلي الساعة بأخرى معنديش الكانة للهدرة 
فاتي:بسم الله عليك ابنتي يالله كنتي صحة سلام 
شاكيرا:هههههه ياكما حبيب القلب تزوج وخلاك 
فاتي:قاليك سيادنا اللوالة الناس فالناس القرع فمشيط الراس بنادم عقلو عامر غير بالزواج يخخ على ماركة
العودة:ايييه براكة واش متتعياوش...من هنا غنعلمكم وربي الحبيب وباقي نسمع صوت شئ وحدة فيكم حتى نزيد ونخلي الخرا كامل اصلا اللي فيا مكفيني 
بوبكر:اش قالوا لك هادوك حتى وليتي هكا 
العودة:ماشي شغلك..واا قلب عليا حتى انتاااا 
بقاو كلهم تيشوفو فيها وحتى واحد فيهم ما قدر يزيد ولا كلمة من وراها..نزلت سامية حااامية وشاعلة فيها البيضة وفبالها بزاف الأسئلة اللي باغية تطرحهم على العودة واللي كلهم تيدورو على شخص واحد واللي هو "ياسر" لكن فاتي حبساتها وطلبت منها تبدل الساعة باخرى حتى تبرد عل الأقل ويعرفو كلشي منها...
على الرغم من كل شي دارت العودة الخدمة تاعها على أتم وجه وكيف العادة خلات كلشي ناشط وكلشي فرحان وتيشطح..وما كاينش ما كفس من أنك تنشط بن ادم وتخلق السعادة وأنت مفتاقدها كليا 

صبح صباح نهار جديد على ابطالنا و كلها وحالو..فاقت العودة خاااسرة مع 2 دالعشية بحكم أنها سهرت الليل ودخلت معطلة...ناضت من بلاصتها ودخلت للدوش غسلت وجهها وحكت سنانها و فلحظة تفكرت الطرشات اللي عطاها ياسر وعضت لسانها حتى حست بالدم مخلط مع السينياال عاد شللت فمها و مسحت وجهها بالفوطة اللي كانت معلقة وخرجت تتحلف فيه 
العودة :غير بلاتي عليك الكلب أنا تحط عليا ايدك 😡 بربي متبقى فيك ... قالك خويا بغيت ربي يخوي لك الركابي ويعطيك بوتفتاف الحيماري لاخر 
بقات غاديا جاية كيف شي مسطية وتتدعي وتتحلف وتلوم فراسها علاش مرجعاتش ليه الطرشات تاعو حتى لقات كريمو واقف قدامها ومربع ايديه تيشوف فيها هكاك 
العودة:با امتى جيتي 
كريمو:لا أنتي يا خويتي الما طايب فطواليط و ضربك شئ جن يا مخطية شئ قادوس بالليل 
العودة:بسم الله الرحمن الرحيم اش هاد الفال آ با 
كريمو:كون نعرف نخدم دوك المشاقف كون صورتك تشوفي رأسك كي كنتي غاديا جايا كي المردة 
العودة:وصافي أبا فطرتي؟
كريمو:آه تغديت 
العودة:را هدرت مع الزعرة البارح ودرت معاها نهار السبت تديرو ضريب الصداق وكلشي 
كريمو:وهكاك نبغيك ابنتي الله يرضي عليك را الحلال زيين 
العودة:ايييه جا معاك ع انت 
كريمو:ومالي منستاهلش...المهم هاني خارج دب حتى الليل ونرجع إلى غتخرجي دي معاك سوارتك 
العودة:مغنمشي فين باغيا غنرتاح شوية
كريمو:يالله الله يعاون 
خرج هو وبقات بوحدها مشات شعلت التلفازة وبقات تتفرج حتى طاح الليل ومشات تنعس فبلاصتها لأنها مكانتش عندها الخدمة ديك الليلة كانت روبو 

داز أسبوع روتيني بالنسبه للعودة اللي دوزاتو ما بين الدار بالنهار والخدمة بالليل...حتى وصل يوم السبت اللي كان مقرر فيه عقد قران كل من كريمو و شاكيرا...فاقت العودة بكري على غير عادتها قضات حاجتها و فطرت بسرعة حتى صونات عليها فاتي اللي كانت دايرة معاها باش تجي عندها يخرجو يشريو دكشي اللي خاصهم 
فاتي:صباحو حبي من قال نشوفوك شئ نهار فايقة بكري ههه
العودة:ايوا للضرورة أحكام راك عارفه شنو تابعنا والنهار دغيا تيفوت 
فاتي:ايوا إلى كملتي يالله بلا منضيعو الوقت فين درتي مع الأخرى 
العودة:قلت لها نلقاها عند الباب دالقيسارية 
فاتي:ايوا يالله دغيا 
خرجو بجوج شدوا طاكسي صغير لعند القيسارية لقاو شاكيرا واقفة تتسنى فيهم..سلموا عليها ودخلوا تقداو لها الحوايج اللي خاصينها من تفاصل دالجلالب والبيجامات و قفاطن...وشرات العودة قفطان جاهز ليها ولفاتي حتى هي ...ودوزو الصباح كله من محل لمحل حتى وصل وقت الغدا دخلو تغداو فسناك و رجعوا مجموعين لقاو كريمو كاين فالدار لابس كوسطار وجالس مع بو بكر وعبيقة اللي كانو مفركسين حتى هما...سلموا عليهم ودخلو للبيت بدلو حوايجهم ولبسو دوك القفاطن اللي شراو ودارو مكياج خفيييف وقادو لشاكيرا حتى هي وخرجوا عندهم لقاو العدول جا ومشاو جلسو حداهم وبدى العدول الطقوس تاعه و عطى ل كريمو سنى و لشاكيرا حتى هي حتى تسمع صوت الصونيط فالباب وناضت العودة حلت ولقات.....

يتبع