صورة مصغرة لـالتوأم المختلف الجزء الخامس والأخير

التوأم المختلف الجزء الخامس والأخير

l5ams l2akhir taw2am lmo5talef 
رواية التوأم المختلف

دازو يامات كثيرة و وقعو فيهوم حوايج كتااار وهيبة ارتابطات ب جون صاحب جاد . ولا كيحماق عليها و هي نفس الشي بابا تقبل جاد كواحد من عائلتنا و كإنسان كنبغيه اليوم عرس ختي وهيبة تعدبنا بزاف واخا هيا قررات دير غير عرس أجنبي عادي ولكن تعدبنا باش لقينا ليها الغوب لي تواتيها و ترضيها علاقتي ب جاد تحسنات بزاف ديما مخرجني و ديما مسافرين فكل مرة كيحاول يتقرب مني كنتوتر و كنتفكر نها الاغتصاب واخا مكنبغيش نبين ليه الا انني كنصدو ب طريقة او ب أخرى . طلب يدي من بابا رسميا ولكن قررنا العرس مغيكون تا نلقا الام ديالي لي فينما قالو لينا الناس شفناها كنمشيو و كنلقاو غير الريح 
مبقيتش فالمصارعة الحرة حيت جاد مبغاش و بقا رافض رفض تام لا انا ولا وهيبة درنا شركة ديال الملابس باسم the bella twins لي بفضل الشهرة ديالنا فالمصارعة دغيا كبرااات و ولات كدخل اموال طائلة .
و اليوم عرس ختي عرس توأمتي لي مكنتخيلش حياتي بلا بيها ولكن هادي سنة الحياة يوماين و حنا مجرجرين غير معا شعرها لي مخلات تاوصفة ليه تا ولا حريري و لحمها لي ولا بحال ديال الدراري الصغار وجدناها فالدار كلشي جا تال عندها الكوافورة و المرا لي صممات ليه الفستان ديالها واخا دارت ميكب خفيف الا انها طلعات طوب كتبان كيف شي ملاك كتحمق .
انا لبست غوب طويلة فالبيض و لاصقة شعري خليتو مطلوق درت مكياج اوفر اما حبيبي جا لابس كوستيم كحل شعرو علاه للفوق و دوك العضلات قربو يخرجو من حوايجو .
العريس لبس كوستيم كحل تا هوا و مع حروفو كحلين جاه كيحمق العرس درناه فالجردة ديال الدار بابا داخل و مدخل معاه وهيبة شاد ليها فيديها بكل فخر و انا و مايتا و جاد وراهوم اه مايتا لي تحقق حلمها ولات كأي بنت عادية تعدبات بزاف و مخليتهاش تستسلم عمرها تدربات بوحدها عمرني خليتها تحس انها وحيدة كنتريني معاها الريجيم لي متبعاه اي حاجة فيه كناكلها واخا كنت كناكل ايلى خرجت لبرى حيت معنديش الكيلوات لي نطيح مي حاولت نعاونها نفسيا و ماديا باش تجاوز كاع العوائق لي وقفو فطريقها واليديها فرحانين بيها بزااف لبسات كسيوة خفيفة فالصومو و تاج من الورد و بقينا تابعين وهيبة من اللور تا وصلناها لحدا العريس جا العدول و دازت حفلة زوينة ناس نشطو و فرحو بزاف وهيبة ماقاداها فؤحة و حتا راجلها يدور دورة و يبوسها قدام كلشي حيت هنا عادي و حتى بالنسبة لبابا هادشي حاجة بديهية .
سالا العرس و لاحت وهيبة البوكي جا ليا وسط يديا هههه و خرجات هيا و راجلها الناس كيديرو ليها باي باي شويا كتبان ليا شي حاجة كحلة مخبية من ورا الشجر و كتصور فينا سلت من حدا جاد بلا ميرد ليا البال و جيتها من اللور حطيت يديا على كتف اللي كان كيصور و كان لابس عليه ملحفة كحلة غي حطيت يدي حسيت بالجسد ديالو قفز من بلاصتو دار لجيهتي كيبانو غير العينين
أحداااااث جد جد جد مشوقة يا بنات واش اخيرا هبة غتعيش فراحة؟؟ و شنو مازال كيتسناها معا جاد؟؟؟؟سيف واش عندو علاقة بالشخص لي كيصور ؟؟؟بزااااف تالاحداث جديدة و مشوقة كتنتاضركوم

انا:شكون نتا 
(يالاه بغا يهرب و انا نلصقو مع الشجرة لي وراه و نطرت الزيف لي على وجهو بقوة )هاااادي نتييييي ككككيفاش....وصلتي لهنا . ... فين كنتي... (شاداها ب زوج يدين و كتحرك فيها بطريقة عنيفة)هضري ....جاااوبيني فين كنتي .... شحال و انا كنقلب عليك معرفتك حية ولا ميتة ....5سنين هادي فين كنتي ...جااااوبي راني معاك داااوية 
ماما:هبة رجعي لعند الناس و طلقي مني 
انا:و....و . ولكن... شنو كتقولي ...راني مفاهمة والو ..
ماما:رجعي لدارك انا جيت لهنا باش نشوف ختك مبغيتش نحرم راسي من شوفتها عروسة و دابا خاصني نمشي (ضارت باش تمشي فحالها و جريتها بقوة من يديها ليمنية)
انا:فين غتمشي....انا راه بنتك ...من بعد 5 سنين و نتي غابرة كتقولي ليا بغيت نمشي .... هادي هيا توحشتك ابنتي هادي هيا الامومة 
ماما:متعاوديش تقلبي عليا راك غتجبدي على راسك النحل ....(كتشوف فالدار ديالي)نتي و باك و ختك كلكم عايشين حياتكوم ايلى بغيتي راحتك و راحتهم متقلبيش عليا و متنبشيش فالماضي راك غتصدمي 
انا:مفهمت والو فين كنتي هاد المدة كاملة و شنو لي غيصدمني ...عرفتي شنو يالاه ندخلو للدار و عاودي ليا كلشي 
ماما:منقدرش ....عيشي حياتك و نسايني ابنتي نساي بلي كانت عندك ام .... تهلاي ف ختك و باباك .... و حتى ف جاد تهلاي فيه و وياك تسمحي فيه هو الوحيد لي كيحميك من بزاف تالحوايج لي نتي معارفاهومش ....
(قالت هاد زوج كلمات لي خلاوني نشرد و نبقا نفكر و مشات كتجري خلاتني حايرة معرفت منسبق ولا نوخر واش هادي ماما نيت ولا غير كنحلم ميمكنش تكون هيا لي رباتني مختالفة تماما )
جاد:حبيبتي شنو كديري هنا بوحدك 
انا:والو بيبي يالاه ندخلو للدار راه تحرك البرد 
جاد:قولي ليا مالكي وجهك معاجبنيش بحالا شايفة شي جن 
انا:راه قلت ليك والو 
جاد:(خنزر فيها)كلمتي مغنعاودهاش مرة خرا .قولي شنو وقع ليك 
انا:واخا غير نودعو الناس و نعاود ليك 
***********************
فهاد المدة لي دازت عمر جاد مد يدو على هبة ولكن غير شوفة وحدة منو كانت كطيح ليها الما فالركابي عارفاه ايلى تعصب كيف كيولي و داقت من عدابو لي معمرها تنساه داكشي باش كتحاول تفادا غضبو و لي قالها ليها هيا لي كديرها اححححح الطاعة و داكشي 
المهم ودعو ابطالنا الضيوف هبة كتبتاسم بزز و جاد غير عاقد غوباشتو و كيتسنا غير ايمتا يخوى ليه القنت 
و بعد مدة خرج كلشي حتى من ممولين الحفلة جمعو كلشي و خرجو و اخيرا انفارد جاد ب هبة 
جاد:و هاحنا بقينا بوحدنا 
هبة:عرفتي شكون كان كيصور فينا 
جاد:لا 
انا:ماما 
جاد:احم اهاه 
انا:كيفاش اهاه واش انا كنقوليك ماما و نتا كتقولي اهاه اجي ياكما عارف شي حاجة و مخبيها عليا 
جاد:هضرتي معاها 
انا:غير شويا قالت ليا بلي منبقاش نقلب عليها و نعيش حياتي و بزاف تلحوايج خرين
جاد:انا معارفش بزاف تلحوايج لقيتها و هضرتمعاها و راه مباغاش ترجع لحياتها القديمة ماماك بدات من شحال هادي حياة جديدة معا راجل جديد هادشي لي عارف و كنت غنقولو ليك اليوم نيت 
انا:قالت ليا بلي نتا كتحميني من بزاف تالحوايج مفهمتش 
جاد:مكين والو من هاد الهضرة لمهم انا غنمشي نرتاح و نتي رتاحي و مابقايش تفكري بزاف (باسها ف بين حجبانها بوسة حنينة و خرج خلاها كتناطح معا افكارها )

طلعات هبة لبيتها طرفات حالها شويا لبسات بيجامة خفيفة حد الركبة و ضرباتها بنعسة تال 9 تالصباح فيقها الصونيت تالباب نزلات كتجري فالدروج حلاتو و لقات جاد 
&&******&&&&&&&***********&&&&&********
انا:حبيبي صباح الخير 
جاد:صباح النور حياتي اش هاد الحالة عاد فايقة النعاسة
انا:ههعه اه 
جاد:طلعي غسلي وجهك و بدلي بينما نوجدالفطور

انا:اوووه اليوما غناكلو مت يدين الشاف جاد بن جلون
جاد:وي غير متولفيهاش 
انا:ههههه اوكي هاني جاية 
طلعت لبيتي دخلت للدوش بيت نغسل سناني و تصدمت شعري طالع للسما الشورط تالبيجامة عوج و صدري نص وحدة طالع للفوق و وحدة غابرة تفوووو على شوهة 
حيدت البيجامة و لبست سروال كرونة طاي هوت مقطع من الركيبات تقطيعة خفيفة معاه تيشورت بيض و مكتوب فيه بالكرونة i love you 
معا سبادري بيضا و سرحت شعري و جمعتو سفنجة للفوق و نزلت عند جاد 
جاد:الفطور وجد كلسي 
(جر ليا الكرسي)
انا:شكرا بيبي 
جاد:هبة خاصنا ندويو 
انا:فاش احياتي 
جاد:جون و ختك جاو غير من ورانا و تزوجو و ماماك راه شفتي كلشي بعينيك حنا تال ايمتا غنبقاو هاكا 
انا:عندك الحق هاديك لي كنت كنتسناها مغتكونش وقتما بغيتي دوي معا بابا فالموضوع و انا راك عارف موافقة 
جاد:عاااارف احبيبتي ولكن هادو شكليات و صاف حاجة خرا حنا مغنعيشوش هنايا غنمشيو لفرنسا 
انا:كييييفاااش ...ولكن ا جاد نتا عارف بلي انا حياتي هنا شركتي و و بابا و ختي و كلشي 
جاد:الشركة ماشي صعيب تحلي فرع آخر تما و انا اصلا مباغيكش تخدمي راك تقدري تكلفي ختك بالشركة و تهناي باباك و ختك عمرني نمنعك عليهوم وقتما بغيتي نجيو لهنا نجيو و وقتما هوما بغاونا داري مفتوحة ليهوم 
انا:ااصمت 
جاد:مالك ساكتة 
انا:هادشي جا بزربة و ماماك 
جاد:ماما وقتما توحشتها غنجي نشوفها شفتي راه ماشي غير بوحدك لي غتخلي ناس كتبغيهوم هنا 
انا:نتا دوي معا بابا بعدا و لي دارها الله مرحبا 
جاد:هاكا نبغيك اتيتيزة ديالي يالاه فطري 
انا:مبغيتوش 
جاد:واش انا نص ساعة واقف كنصاوب فيه باش نتي تقولي مبغيتوش (ناض من بلاصتو للكرسي لي حداها و نوضها هيا من بلاصتها كلسها فوق رجليه و بقا كيوكل فيها كيف شي درية صغيرة تا شبعات و عطاتو تا هوا ياكل .
جاد خرج و الوجهة هيا دار باها و هبة خرجات لخدمتها

جاد مشا عند اب هبة و قنعو بلي فبالو ب سهولة خصوصا منين أكد ليه بلي هبة موافقة على العيشة ف فرنسا فمالقا حتى عدر باش يرفض الزواج و اصلا مستحيل يرفض شي واحد لي تكون بنتو مقتانعة بيه داز من نفس التجربة معا ماماهوم و شاف النتيجة بعينيه .
دوزات وهيبة نهار عااادي فالخدمة منين سالات توجهات ل دار جاد 
سهى:مرحبا الالة 
انا:كاين جاد 
سهى:لا مكينش ولكن قريب يجي هادي هيا وقيتو 
انا:اوكي 
دخلت و كلست فالصالون و سهى مرة مرة كتشوف فيا من بعيد منين كنحصلها كتنزل عينيها للارض و اخيرا جا جاد لي غير شافني كالسة لاح السوارت فوق الطابلة و عنقني و تكيت على كتافو 
جاد:عندي ليك خبار زوينة الاميرة ديالي (كيلعب ليها ف شعرها)
انا:شنو هيا 
جاد:باباك وافق على زواجنا و خاصك غير نتي توجدي راسك حيت من هنا لأسبوع غنكونو ف دارنا انشاء الله 
انا:ولكن ميمكنش من هنا لاسبوع و اللبسة ديالي و الناس لي غنعرض عليهوم و الماكلة و الديكور و داكشي كامل ميمكنش نديرو 
جاد:شششششششش عرسنا غيكونو فيه غير الناس لي قراب لينا و مبغيناش عرس كبير باراكا غير حفلة صغيرة راه عندي بزاااف تالخدمة منقدرش نخليك هنا كتوجدي و نمشي واخا 
انا:(مبتاسمة ولكن دموعي قربو ينزلو كيفاش لا و انا شحال حلمت بهاد النهار فاللخر كلشي لي حلمتو مشا مع الريح )لي بغيتي 
جاد:ممم تبغي نخرجو نبدلو الجو باش ترتاحي شويا
انا:لا راني مرتاحة خاصني نمشي ل wwe نودع لبنات لي كنعرف تما 
جاد:سهى...... سهى 
سهى:نعام اسيدي 
جاد:وجدي لينا مناكلو و خرجيه للجردة 
سهى:واخا اسيدي (مشات)
جاد:هاديك البلاصة جامي تحلمي مازال توصليها 
انا:جاد قلت ليك غنتوادع مع البنات ماشي غنلعب 
جاد:هضرتي و قلتها جربي تعاندي 
انا:اوووووفففف بزاف هااادشي 
جاد:الصمت(حيد يديه من فوق كتافي و هز تيليفونو كيخربق فيه)
انا:يالاه معايا تا نتا باش تأكد بلي غير لبنات 
جاد:متأكد احبيبة و لكن انا دوك البنات معندي مندير بيهوم 
لمهم انا غنوض نبدل عليا نتي خودي راحتك بينما نزل 
طلع جاد قبل منكمل هدرتي و خلاني كنتقلا بالغدايد بوحدي هزيت تيليفوني جمعت شويا مع وهيبة و بقيت كندور ف لي ابليكاسيون تا بان ليا جاد هابط لابس سروال سيرفيت كري و تيشورت بيض لاصق عليه و شعرو مازال فازك شويا كيحمق ف جميع حالاتو حبيبي .
جاد:يالاه نخرجو للجريدة 
انا:واخا 
خرجنا و لقينا الماكلة واجدا بقينا كناكلو و ديك سهى فوق راس جاد لي خصاتو كتجيبها ليه و عاجبها الحال 
انا:واخا تخلينا بوحدنا 
سهى:معايا الالة 
انا:بان ليك شي حد آخر زايد هنا 
سهى:سمحو ليا (مشات كتجري للكوزينة)
جاد:مالكي مع البنت 
انا:كتستافزني بزاااف و نتا عاجبك الحال تبقى لاصقة فيك 
جاد:كولي المغيارة و نتي خاصك غير بريكة باش تشعلي 
انا:ياك ايوااا سري 
جاد:ههههههههههه

داز الاسبوغ غير فالتوجاد هبة مخلاتش شي حاجة مشراتهاش تقول فرنسا مافيهاش الحوايج وهبة رجعات من شهر العسل بلا هواها وصل نهار العرس و ابطالنا كانو فأبهى حلة جاد بلبسة رسمية تهبل مع بارفان كيتشم منين و منين اما البطلة فهي لبسات غوب بيضة و شعرها الاسود مطلوق على كتافها مع ميكب صارخ .
وصل العدل هبة كلسات على ليمن و جاد ليسر و العدل وسطهوم 
جاد:جاد بن جلون واش موافق على هبة كزوجة ليك فالسراء و الضراء فالمرض و فالصحة فالشباب و الكبر 
جاد:(ابتاسم ابتسامة جانبية)اه موافق 
العدل:هبة النوري واش قابلة على جاد بن جلون كزوج ليك فالمرة و فالحلوة 
هبة:اه قابلة 
الحضور القلال صفقو و كانو شهود على هاد الزواج هبة عند بالها بلي صافي الدنيا ضحكات ليها فمرة و مكينش لي يفرقها على جاد و لا لي يتسبب فشي حاجة بينهوم ولكن تمشي الرياح بما لا تشتهي السفن دارو حفلة صغيرة لي تجمعات فيها غير العائلة ام جاد الحقيقية و اب هبة و كريس و وهيبة و راجلها و وحدة خرا لي كانت غير زايدة ولكن اصرات على جاد باش تجي و قنعاتو بكلمة نعاونكوم عرفتوها ياك اه هيا سهى .
#نخلي هبة هيا لي تهضر ليكوم 
داز نهار عرسي بسرعة واحد السرعة مكتصورش واخا كنت كنحلم ب عرس مغربي و نركب فوق العمارية و نبقى تا انا نبدل و نعاود و ندخل بالصلاة و السلام على النبي ولكن تا هكا فرحانة اهم حاجة هيا تجمعت مع حبي لي كنموت فيه حاولت ندور عيني فالمكان و مبانتليش ماما جاد شافني كنقلب بعينيا و فهم علاش ابتاسم و قال ليا راه مكيناش غير بلا متقلبي حيت تا انا من قبيلة و انا راد البال 
انا:اوك 
سالا العرس و معاه تفرقات الجوقة بدلت عليا الغوب لي صهداتني و لبست غوب بيضة حد الركبة توادعت مع الناس و شدينا الطريق لفرنسا جاد كالس حدايا فالطائرة الخاصة ديالو و سهى كلسات ورانا .
جاد:مال حبيبتي 
انا:والو 
جاد:واش مفرحانااش؟
انا:كيفاش بغيتيني منفرحش و انا معاك 
جاد:بلا متشغلي راسك راك غتولفي يالاه ضحكي و حيدي عليك الغوباشة مجاتش معاك 
انا:ههه 
جاد:(باسني ف فمي بوسة خفيفة نااااري شنيفاتو رطبين دبت انا)خليك ديما ضاحكة حيت عاد بدينا حياتنا و بغيت تعيشيها معايا و نتي فرحانة واخا انور عينيا 
انا:اكيد اه 😊
تكيت على كتف جاد و ضربتها بنعسة تا كنحس براسي مهزوزة ولكن عينيا مسدودين بالنعااس مقدرتش نحلهوم تا خرجنا من الطيارة و حسيت ب هوا بارد ضرب ليا فوجهي حليتهوم و تخشيت ف جاد حيت جاني البرد عطاه واحد من لي كارد جاكيط و لاحها فوقي 
انا:غير حطني راه فقت 
جاد:لا غير خليك هاكا حسن 
دورت راسي نكتاشف المكان و بانو ليا 3 الطوموبيلات كلهم رونج كحلين و بزاف ت لي كارد طوال و غلاض و و كلهم لابسين الكحل دخلنا للرونج الوسطانية انا و جاد و سهى سيفطها للرونج الخرا .
كان صايك بينا واحد من لي كارد الطموبيلات الخرين عامرين غير بيهوم 
انا:جاد علاش هاد الرجال كاملين كينين هنا 
جاد:غيكونو معاك ديما فالوقيتة لي انا منكونش فيها غير باش نكون مطمن عليك احبيبتي .
انا:ولكن شنو السبب 
جاد:مكينش شي سبب محدد غير احتياط و صافي من سيف و من جدك اللي غيحماق منين عرفنا غنتزوجو و نتي عارفاه مغيتقبلهاش بسهولة 
انا:ولكن راني قادرة نحمي راسي براسي 
جاد:ممم واخا ولكن باش انا بالي يبقى هاني هاد الناس غيبقاو معاك و اللي بغيتيها طلبيها منهوم و تلقايها قدامك 
انا:مكنحملش يكونو دايرين بيا بزاف تالناااس 
جاد:مغيكونوش معاك فالدار هوما على برا و نتي وقتما حتاجيتيهوم تعيطي غير سهى هيا لي غتكون معاك 
انا:واخا احياتي 
***وصلنا للدار و نزلنا لي كارد حلو لباب لجاد و بقاو هوما على برا
جاد:سهى وجدي لينا شي حاجة سخونة نشربوها 
سهى:واخا اسيدي 
جاد:حبببتي تبغي تشوفي بيتنا بدلت فيه بزاف تالحوايج ولكن ايلى بغيتي راك تقدري تبدلي الديكور تالدار كاملة و ترديها على دوقك 
انا:لا احياتي الدار كتحمق 
(انا نوصفها ليكوم بعدا فالدخلة تاعتها بحالا كاينين فاكوا بارك كندوي على الجردة فيها شلالات صغااار تالما معا الانابيب لي تا هوما كيتخوا منهوم الماء هادشي ف جيهة جهة خرا كاينا شجرة كبيرة بزاف بابنة بلي من سنين و هي مزروعة من تحتها الورد ف كاع اللوان و كاينا طبلة كبيرة فالرمادي و كراسا ديالها و القنت كاين لابيسن لي كبييير بزاااف 
و من الداخل مع الدخلة كيبانو درووج كبااار مقابلين معا الباب ولكن قبل منطلعو معا الدروج كاين فالجنب صالون عصري فالغوز غامق مع الكري و فالجنب لاخر صالون تقليدي كولو زخرفة مغربية فالبيج و فكل صالون محطوطة بلازما قد السخط شادا نص فالحيط معا تابلويات لي كانو موالمين مع الديكور 
و كاينا طابلة كبيرة تالماكلة لي مصاوبا بطريقة زوينة وسطها فحال شي نافورة صغيرة كيتكب فيها الما .هيا دائرية ماشي مستطيلة 
طلعنا للفوق و كان كولو بيوت سبقنا بيتنا لي كان كيسطي الحيوط ديالو زاج و ورا داك الزاج كاينين بلاكارات تالحوايج و كاين كوافووز كبير فالحمر وفوقو مراية كبيرة منقوشة بالحمر و جنابها بويض الناموسية جات حدا البالكون و مقابلين معاها فوتويات و قدامهوم تلفازة دخلت للدوش تا هوا فاابيض و الحمر فيه جاكوزي كبير و حدا الجاكوزي كاين سرجم كيطل على الجردة اللي لتحت و هو كيبين غير شنو كاين برا ماشي الداخل .)
جاد:عجباتك بيتنا 
انا:كتحمق احياااتي 
جاد:مممم و فين بوستي راه تعدبت باش صاوبتها هاكا

جاد:مممم و فين بوستي راه تعدبت باش صاوبتها هاكا 
انا:(بستو ف حنكو)هاهيا 
جاد:معجباتنيش 
انا:ممم بغيت نبدل عليا و ندوش و نعس حيت فغيمون عيااانة بزاف 
جاد:هادي بالاه 8 تالليل باقي الحال 
دق دق دق 
جاد:دخلي 
سهى:سيدي هاهوا داكشي لي وصيتوني عليه 
جاد:حطيه فوق الطبلة و العشا بلاما توجديه وصي لي كارد يجيبوه من برا و ايلى جابوه نعسي منبقاش لقاك كدوري فالدار
سهى:واخا اسيدي بالادن 
جاد:اجي احبيبتي تشربي حليب بالشكلاط باش دفااي شويا 
انا:واخا 
شربت انا الحليب و جاد قهوة دخلت للدوش دوشت و نسيت مدخلت معايا تا حاجة لبست البينوار و خرجت 
جاد:لي فاليز دياولك راه خواتهم سهى كلشي غتلقايه فالماريو 
انا:بديت كنقلب و هزيت بيجامة قطنية يالاه بغيت ندخل و انا نسمع جاد عيط 
انا:نعام
جاد:اش داكشي هازا 
انا:بيجامة 
جاد:(حل واحد الجهة من الماريو و جبد منها شوميز فالحمر معا دو بياس كحلين و مشبكين

جاد:(حل واحد الجهة من الماريو و جبد منها شوميز فالحمر معا دو بياس كحلين و مشبكين)هادي غتجيك حسن و متخافيش من البرد البيت راها سخونة 
انا:ووو...ولكن..راه 
جاد:(قرب مني و شد يديا بزوج و نفسو قريبة مني بزاف)تيقي فيا مغنآديكش 
انا:اوكي 
دخلت لبست داك العجب و عاود خرجت عندو لقيت العشا تحط كلست كليت شويا اما جاد اكتفى غير بصالاد فخوي و عصير 
ساليت و عيط ل سهى تجمع داكشي و رجعت دخلت للدوش دهنت لحمي كاملا ب حليب فيه ريحت الفريز كيرجع الجسم فحال تالدراري الصغار . الطوطو رشيتها ب واحد البارفان ديالها تا هوا بنكهة الفريز درت بارفان ديالي (si) و سرحت شعري و غسلت سناني عاد خرجت عندو 
جاد:(قرب ليا تا لصقت معا الحيط)واش هاد الزين كولو ديالي 
انا:الصمت 
جاد:غندخل ندوش عنداكي تخرجي من البيت هاكا واخا 
انا:اوكي 
دخل جاد للدوش و انا كلست كنشوف فالمراية خرجت الميكاب ديالي درت غير شويااا ولكن جيت كيوت 
جاد:(خارج كيمسح شعرو بالفوطة و لابس شورط قصير و الفوقي عريان )هاني جيت 
انا:الصمت 
جاد:(شدني من وجهي)فراسك بلي كلشي فيك كيحمق عويناتك(تحدر باسهوم بزوج بشويا )نيفك و حنيكاتك و شفايفك (بقا كييوس فيهوم بوسات خفاف فاللول و لكن سرعان ما ولا كليتاهمهوم هزني بيد من ضهري و يد شاد بيها شعري مقرب راسي منو و غادي بيا للناموسية حطني و طلع من فوقي بقا كيبووس فالشفايف التحتانيين و الفوقين و تا انا تجاوبت معاه بسرعة عطيناها للبوسان و مرة مرة كيعض عضيضيات خفاف نزل لعنقي كيمص فيه و انا صافي هاديك هيا نقطة ضعفي هو خدام فعنقي و انا يديا وسط شعرو كنهج و هاددشي غير ما كيزيو شهوة حل الشوميز بزربة و جبد صدري من الدوبياس بقا كييوس و كيمص و يخلي الاطرااس نطر السوتيامات و خشا وجهو كامل وسط خيراتي و يديه خدامة كدير مساج للطوطو ديالي عاود طلع لفمي كيبوس فيه قلبني و ليت انا فوقو و هو تحتي كيبوس و يديه شاد بيهوم مسعودة كيعبز فيها انا صافي السخفة شداتني وليت باغا غير ايمتا المعلم يطلع .
حسيت ب شي حاجة نزلات مني و جاد غير رجع يديه للطوطو شاف السليب فزك و لاحني تحتو حيدو ليا و هو كيبوس بين فخادي و فوق الطوطو حيد الشورط و بقا غير بالبوكسور بان ليا المعلم بنا خيمتو حيد ليا السليب و هبط بلسانو كيلعب فالطوطو و الصرة حتا طلعات معايا التبوريشة غير بغا يجبدو و هو يبوس عينيا و همس فودني 
جاد:سدي عويناتك و متخافي من والو 
انا:درت داكشي لي قال و كازا جسمي كامل حيت خايفة نرجع نتقصح فحال اللول هو غير شافني شادا ف ليزار بقوة رجع لفمي و عنقي كيبوس فيه باش نترخى و فعلا ترجيت ولا غير صوت انفاسي لي كيتسمع حل ليا رجليا و جاب مخدة حطها تحت مسعودة عاد بديت كنحس بيه كيدخلو و كيحكو على الطوطو فاللول تقصحت شويا و لكن غير دخل كاامل ولا داك الالم كولو شهوة شادا فالمخدة بيديا بزوج و كنتأوه جاد خدام فعملية المد و الجزر تا جاب البليزير ديالو اللول . هز ليا رجل فوق كتفو و بقا كيدخل و يخرج معا ضربات خفاف وسط فخادي و على مسعودة مرا مرا .
كل واحد منا وصل لقمة الشهوة ديالو معرفتش شحال من راس جاب ولا حتى انا مبقيتش حاسة جمع ليا رجليا بزوج باسني ف جبهتي و فمي و طاح تكا حدايا و تغطينا بليزار و انا مخشية فصدرو هو مهدرش اكتفى ب بوسات فوجهي و يديه كيلعبو ف شعري تا داني النعاس

فقت صباح بكري كلي نشاط و حيوية لقيت راسي ناعسة فوق صدر جاد بستو ف فمو بوسة خفيفة و نضت دوشت و لبست صالوبيط جينز مع تيشورت بيض قصير من تحتو و لبست معاه سبادري بيضا شعري جمعتو ديل الحصان و نزلت للتحت لقيت سهى موجدة الفطور خديتة صاوبتو ف بلاطو و طلعتو للبيت 
انا:حياااتي 
جاد:ممم 
انا فييق را 10 هادي 
جاد:باقي الحال 
انا:نن هادا هوا الوقت يالاه نوض 
....اوووف جااااد
جاد:عيون جاد 
انا:فيق راني باغا نفطر معاك 
جاد:(كيحك عينيه)اش هاد النشاط كلو معا الصباح 
انا:معرفتش نوض دوش دغيا و انا غنوجد ليك حوايجك 
جاد:دخلي دوشي معايا 
انا:لا راه دوشت غير بصحتك 
جاد:اوكي 
دخل جاد للدوش و دوش دغيا خرج لاوي عليه الفوطة لقاني وجدت ليه سروال و تيشورت كحل و الماسخ حيد الفوطة قدامي حدرت راسي و هزيت كاس تالعاصير بقيت كنجغم فيه محيدتش فمي منو تا سالا هوا التبدال 
جاد:مالكي ههههه 
انا:لا مماليش .. اجي فطر 
فطرنا و جاد ضروري مرة مرة يلوح ليا بوسات 
جاد:بالاه احبيبة خاصني نخليك عندي بزاف تالخدمة 
انا:جاد هادا اول نهار فزواجنا و نتا غادي لخدمة 
جاد:حبيبة عندي الف مسمار و مسمار ف دماغي و شي حوايج خاصني نلقا ليهوم حل و مكرهتش انا نبقا معاك غير فهاد البيت حياتي كاملا المهم نتي سولي سهى على بيت السبور و غتوريه ليك انا غنحاول نجي وقت الغدا متخرجيش تا نجي نخرجك انا 
انا:اووووف واخا 
جاد:(كيجبد شي وراق ) ايلى بغيتي تقراي راه كاينة مكتبة فيها اي حاجة طاحت على بالك شغلي راسك بينما نرجع 
انا:اوكي 
بقيت متبعاه من البالكون حتى خرج عاد هزيت البلاطو نزلتو للتحت لقيت سهى كتغسل المواعن 
انا:نقدر نعاونك ف شي حاجة 
سهى:لا الالة نتي غير رتاحي 
انا:اففف مليت 
سهى:(كتلعب على احاسيس هبة)اه راه يحسن عوانك نيت اول نهار ليك مورا عرسك كالسة فالدار 
هبة:عندك الحق عند بالي غنسافرو انا و ياه لشي بلاصة بوحدنا ساع هاني محبوسة بين 4 تالحيوط 
سهى:ايلى كنتي باغا تخرجي انا نخرجك غير هو خاصك تاخدي الادن عند سي جاد هو اللول راه طبعو صعيب بزاف ايلى تعصب ميبغيكش تخرجي بلا ادن ديالو 
انا:منحتاجكش ايلى بغيت نخرج ولكن خاصني نقنعو ب شي طريقة 
سهى:ايوا كل مرا عندها سوارت راجلها و نتي ايلى عرفتي كي تهضري معاه راه غيخليك 
انا:عندك الحق 
ساليت هضرتي معا سهى و رجعت للبيت كنتفرج و ناكل الشيبس تا كنسمع التيلي ديالي كيصوني كانت وهيبة بقيت مجمعة معاها و كانت معاها حتى كريس خارجين للمول دويت معاهوم و زدت تعصبت انا بنت ممولفاش نكلس ف دار و عمرني تخيلت بلي غنكلس بين 4 تالحيوط بسباب راجل خصوصا انا الدار كتجيني مملة بزاف بغيت نخرج غير للجردا ولكن الباب مسدود 
بقيت كالسة تال 2 عاد دخل جاد و طلع للبيت طرت عليه كنعنق و نبوس تقول عام ما شفتو 
جاد:الهبيلة راااك خنقتيني 
انا:تووووحشتك 
جاد:حتى انا احبيبة ولكن راه جيت غير نهز شي وراق و نرجع 
انا:جاد نطلبك 
جاد:و انا نفهم لاش هاد البوسان و التعناق 
انا:لا والله ما هكاك 
جاد:قولي شنو بغيتي 
انا:بغيت نخرج 
جاد:ولكن راه منساليش باش نخرجك 
انا:جاد واش بنت ليك بنت صغيرة نقدر نخرج و نرجع بوحدي 
جاد:مستحيل 
انا:(شادا ليه فيديه)عااافااك احبيبي الله يخلي ليك ميمتك والله منتعطل 
غير ساعة وحدة عافاك 
جاد:لا هيا لا بلا متعيي راسك كلمة وحدا راه قلتها و نتي اكثر وحدة عارفاني كنكره نعاود الهضرة

انا:ولكن راه والله تا مليت بزاف مكين ما يدار 
جاد:حيدي من قدامي .. تعطلت 
انا:حبيبي الله يستر عليك عافاك غير ساعة (بديت كندمع اصلا وليت غير على سبة)
جاد:(شاف فيا ديك الشوفة لي كتهبطلي الما فالركابي) غدا انا نخرجك ولكن اليوم لا و لتزايديش معايا فالهضرة اكبيدة راه كنكره لي يديرها و صابر ليك نتي 
هبة:اوكي هاني سكت 
جاد:اففف فين هيا سهى 
انا:التحت 
جاد:اوكي خرجي معاها ولكن تعطلي متلومي الا راسك و لي كارد غيكونو معاكوم 
انا:شنووو لاش لي كارد باراكا غير سهى انا مغنخرجش و دوك العمالقة ورايا 
جاد:كتقلبي عليا نتي .... اوكي خرجي و متعطليش انا غنقول ليهوم يوجدو ليك الطوموبيلة 
انا:(كنعنق و نبوس فيه)الله يخليك ليا احياتي 
جاد:امين و حتى نتي و واياك تلبسي شي حاجة معرية 
انا:واخا ميكون غير خاطرك
خرج جاد و نضت انا بلا عكز حيدت عليا داك السالوبيط دخلت طرفت حالتي فالدوش و عاودت مكياجي شعري رديتو للور من القدام و خليتو مطلوق لبست كسيوة مزيرة و قصيرة و فيها فتحة كتبين وسط الصدر(هادشي غير قال ليها متعرايش كون قال ليها تعراي تخرج ب دو بياس) درت مكياج تقيل شويا 
خرجت من بيتي لقيت سهى كتسناني غير شافتني دارت واحد الابتسامة فشكل خرجت و لقيت طوموبيلة بيضا نوع جاكوار حدا الباب بقيت حالا فيها فمي تا عطاني الكارد السوارت ديماريت و تحركنا انا و سهى بقينا كندورو فالجرادي ت باريس و فالشوارع ديالها و مشيت حتا للنهر لي كان داني ليه جاد 
سهى:لالة انا خاصني نمشي للطواليط تسنايني هنا واخا انا دغيا نرجع 
انا:واخا سيري متعطليش 
غير مشات سهى ب بضع دقائق تا تلاح عليا واحد خينا عنقني و بقا كيبوس فحناكي و شاد يديا بزوج عندو 
انا:ههييي شكون نتا طلق مني ...
الشخص:متصوريش شحال انا معجب بيك كاع ماتشاتك كنتفرج فيهوم كنحماق عليك 
انا:وا غي بعد خنقتيني 
هو:عافاكي بغيت منك توقعي ليا ف عنقي باش نتباعى بيها على صحابي 
انا:اوكي عطيني شي حاجة 
هو:(دغيا جبد ماغكوغ من جيبو و مدو ليا)فين 
هو:حط صبعو على عنقو هنا 
ضورت وجهي لجيهت عنقو كتبت فيها سميتي و تحدر باس يدي نطرتها منو بزعفا عاد مشا 
انا:اففف على حمق كاع عنفجني

نزلت راسي كنسوس ف حوايجي غير هزيتهوم بان ليا بركان واقف قدام عينيا 
جاد:(كيهضر من تحت سنانو )زيدي قدامي 
انا:حياتي شنو كدير هنا 
جاد:شغتي ديك الطوموبيلة لي لهيه (كيشير جيهة الطوموبيلة لي جيت فيها )
انا:مالها 
جاد:نحسب ل 10 منلقاكش وسطها بربي تا نفرشخ طاسيلتك هنا 
انا:(متزايدتش معاه فالهدرة خليتو و دخلت للطوموبيلة بقيت كنتسناه يطلع هو غادي جاي عنقو و وجهو حمرين و عروقو خارجين غير بانت ليه أسماء جايا جرها من يديها و لاحها وسط طوموبيلة كحلة هوما تمشاو عكس الاتجاه لي جينا فيه 
اما انا البول غيهبط مني غير شفت جاد ركب فالطوموبيلة درت السمطة و الهدوء ديالو معاجبنيش عارفة راسي قود*ها عفطة وحدا تا وصلنا لحدا الدار نزلت و سبقتو حليت الباب و طلعت ل بيتي كنجري يالاه بغيت نسد الباب مورايا تا شد الباب 
جاد:حيدي من ورا هاد الحبس 
انا:(حيدت مورا الباب و دفعو تا تردخ معا الحيط لي وراه) جاد مالك 
مجاوبنيش حيد التيشورت تاعو سد الباب بسوارت و كلس فوق الفوتوي 
جاد:اجي لهنا (شير بيديه لحداه)
انا:واخا (كلست فين قالي و انا رجلي كيترعدو بالخلعة )
جاد:شنو قلت انا قبل متخرجي 
انا:ممممم... شنوو.... والله معقلت 
جاد:معقلتيش ... واخا ..... (ناض جبد من ماريو سمطة غليضة و رجع حطها فوق الطبلة و عينيه محيدهومش عليها )دابا غتعقلي و لا نعقلك بطاريقتي 
انا:(بدات كتمتم)مم..ه.م يمى.
جاد:(هز عينيه فيها و نفس التخنزيرة لي كان كيدير فيها فليام اللولة مرسومة على وجهو و كثر لقاها عنقها كلو كيعرق و مقادرا تجمع تا كلمة مصاوبا)هضري مقادة 
انا:(سرطات ريقها )منتعطلش 
جاد:اهاه هادي اللولة كملي 
انا:و منلبسش شي حاجة معرية 
جاد:و شنو هادشي لابسة 
انا:ولكن راه غير هاد اللبس هوا لي عندي هادشي لي جبت 
جاد:(لاح تيليفونو فوق الطبلة و تصاور داك المعجب و هو كيبوس فيها محطوطين و كيبان بحالا تا هيا باستو ) و هادا 
انا:والله مكنعرفو ولكن منين وصلوك التصاور هو بغا نسني ليه ف .... فعنقو و هو ي....لي بقا كيعنق فيا 
جاد:نوضي سدي داك البالكون 
انا:علاش 
جاد:(بالغوات)قلت لجد مك نووووضي سدي الخرا دااااباااااا 
قفزات هبة من بلاصتها سدات البالكون و هي رجليها مكيهزوهاش كلهم عرقو وسط الصباط .
جاد:(جاب مقص و نزل على لبستها كيقطع فيها و حتى الدوبياس قطعهم خلاها صولو )
هبة:جاد شنو كدير هانتا انا والله هاداك مكنعرفو راك فاهم هاد الصور غلط وحق الله 
جاد:توتوتو انا مزال مدويتش على داك الزامل حنا دابا غير فلباسك قلت ليك معمرك تجربي تعصبيني و مديريش هضرتي و نتي من اول نهار درتي العكس ديال اللي قلت ليك (شير لجيهة الناموسية)تكاي تما 
هبة:و..ولكن... 
جاد:غتكااااي تما و منسمعش صوووتك و بلا متزيدي تجعريني كثر من هكا حيت مباغيش نخسر لمك كمااارتك هاد النهار 
هبة:(دارت لي قال ليها و تكات وسط الناموسية )
جاد:نعسي على ضهرك ...و يديك غديريهوم تحت من ضهرك
هبة: جاد حط ديك السمطة من يديك والله مباقي نعاود عااافاااك الله يرحم باك 
جاد:يديك ت ح ت ضهرك و متخرجيهوم تا نسالي و الا غنربطك 
هبة:(حطات يديها بزوج تحت من ضهرها و الدموع بداو كينزلو ليها بالخلعة حيت برود جاد ماشي طبيعي منضر ديالو كيخلع ولكن كيدوي ب برود لي باينا غيفرغ عصبيتها غير فيها)
جاد:(شد السمطة من البزيم و لواها على يدو مزيان )سدي عينيك 
هبة:منقدرش 
جاد:واش انا سولتك سدي عييييينيييك ولا غنتقبهوم ليك داااااباااااا 
هبة:(سدلت عينيها بالخلعة و بقات كدعي فخاطرها و عينيها ولاو كحلين بالمكياج لي كانت دايرا )
بقا جاد كيدوز السمطة على داتها كاملة و كل ثانية كتقول غيهبط عليها داير ليها رعب نفسي قبل الجسدي 
بقا الصمت سيد الموقف تا تسمعااات صوت السمطة تضربات معا لحم هبة و فالبلاصة تبعاتها غوتة منها تكون زعزعات الفيلا حيدات يديها من تحت ضهرها بسرعة وحطاتهوم على بلاصة الضربة لي هيا صدرها

هبة غير حسات بالضربة بحال الضو فوق صدرها غوتات و حطات يديها على صدرها و تكمشات جمعات رجليها عندها و عطات ب ضهرها ل جاد 
**********نخليها هيا تعاود ليكوم بلسانها 
جاد:(بنبرة حادة)رجعي كيف كنتي 
انا:منقدرش 
جاد:رجعيييييي كيييف كنتي 
انا:والله منقدر جاد باراكا عافاك 
جاد:هادي اللولة باقي 9 
انا:مغنقدرش نصبر عافاك اجاد الله يرحم ليك واليديك بااراكا اهئ اهئ راه تقصحت بزاف والله ماباقي نلبس شي حاجة معريا و حق الله غنلوح كلشي كنواعدك 
جاد:منين نكمل 9 دقات لي بقاو لوحيهوم دابا رجعي كيف كنتي 
انا:لا 
جاد:شنووو 
انا:مغنخليكش مازال ضربني و لي فجهدك ديرو 
يالاه كملت هضرتي حسيت يديه دخلو وسط شعري و جرني لوسط الناموسية او بالاحرا قربني ليه قلب السمطة و بقا كينزل عليا ف جسمي كامل مكنجي فين نغوت تا كنحس ضربة خرا نازلة عليا و كيضرب ب جهت البزيم كل ضربة كتخلي جرحة 
جاد:(كيغوت )شفتيني ازاملة رخيت ليك السمطة و بغيتي طلعي فوق راسي ......ااااه.... 
انا:اي... جاد...حبس .... يديااااااا ....آآآييييي .... اهئ اهئ اهئ ....عافاااك حبس....راه مقااااادراااش 
جاد:انا غنوري مك ..... من اليوم عمركي تحلمي تعتبي ورا هاد الباب ما عمرك غتفوتي باااب هاد البيت ... واااش يسحاب ليك راااسك باقا ديال راااسك (هز السمطة تال الفوووق و نزل عليها و معا هبة تحركات جاتها الدقة ف جبهتها ولات كتشرشر بالدمايات)
انا عند بالي مخلي مرا بعقلها و غتحتارمني و تحتارم كلمتي ساع الكلبة بحالا عندها 14 عااام 
هبة:راااسييي...... الدددمممم ...... 
نطقات هبة هاد زوج كلمات و بداو عينيها كيتسدو 
عاد سيدهوم جاد رد البال للضربة لي تضربات فوق حاجبها 
عيط على الكارد و قال ليه يتاصل ب طبيب 
رجع عند هبة غطاها و جاب علبة الاسعافاات كيمشح ليها الدمايات و عينيها لي ولات عليهوم دائرة كحلة ماهي الا دقائق تا جا الطبيب داوا ليها الجرح و خرج فحالو 
هز جاد ريحتو و بقا كيشمها لهبة تا بدات كتحل عينيها عاد ناض من حداها دخل للدوش

*******هبة*********
بديت كنحل عبنيا و فاللول كنشوف غير الضبابة من بعد مدة قصيرة صفات الرؤية دورت عينيا عاد تفكرت شنو طرا راسي كيضرني طلبت تحت الغطا كنت عريانة و باينين لي طراااس تلبزيم و الدم سايل منهوم تسندت معا الحيط و بقيت كنشوف فالمراية لقيت عيني منفوخين بالبكااا و نيفي حمر شعري مشعكك لويت عليا ليزار بغيت ندخل للدوش لقيتو مسدود . 
رجعت ل بلاصتي تجبدت عضامي كلهم عاطييني الصداع بقيت كنعاود ف نفسي جوج كلمات ل هوما
Don't cry 
عودتهوم 5 المرات و مبقيتش قادة نصبر طلقت العنان لدمووعي و و يدي على فمي باااش ميتسمعش حسي كنبكي و نشهق تا شفت باب الدوش تحل و خرج منو شكون من غيرو جاد شافني و دور وجهو للجهة الخرا بدل حوايجو و خرج سمعتو سورت عليا الباب .
غير هو خرج و بقيت كنبكي بصوت مسموع تا خويت قلبي عاد نضت كنعرج بااش ندوش دخلت للدوش عمرت الجاكوزي بالما و ما زدت عليه تا حاجة تخشيت فيه و طلغت منو لبست بينوار خفيف و خرجت 
لقيت علبة الاسعافات خديتها داويت راسي و حيدت الفاسمة لي فجبهتي حيت فزكات صاوبت وحدا خرا و لبست شوميز طويلة فالكحل بلا سوتيامات صدري مقدرتش تا نمسحو و الضربة ولات زرقة .
خرجت للبالكون و بقيت كالسة فيه معرفتش شحال تالوقت حتا جاني البرد عاد دخلت سمعت السوارت فالباب كيتحركو و خشيت راسي فالغطا 
جاد:كي بقيتي 
انا:الصمت 
جاد:هبة معاك كنهدر جاوبي 
انا:الصمت 
جاد:(قرب لوجهي و بقا كيشوف فيا )فيك جوع 
انا:الصمت 
جاد:واش كتقلبي على شي سلخة وحدا خرااا .... ااااه .... دايراها قد راسك و مازالا منفخا .... 
انا:ما درت والو 
جاد:هيا انا دابا ضلمتك 
انا:اه .... ضلمتيني ... واش مزوج بيا باش تكمل انتقامك هااا هادشي لاش تزوجتيني ياك ... و انا كي الحمارة تقت فيك ...تخلبت على كلشي على ودك ..... حياتي ..خدمتي... عائلتي .... تخليت على كلشي 
جاد:مجايبكش لهنا باش نتاقم منك ....نتي مراتي و كنبغيك ... و لكن ايلى باغا تفاداي الضرب هي متعصبينيش و نتي عارفاني و جربتي ما مرة ما زوج ... 
انا:ايلى كنتي كتبغيني علاش هاد الدل و الضرب علاااااااش 
جاد:اه غنضربك و غنبقى نضربك حتى تحطي عقلك فوسط راسك و ديري علاش نفرشخ مك تجاوبي معايا نضربك تهزي صوتك عليا مرة خرا تحسبي سنانك فالارض فهمتي دابا احبيبتي كلمتي هيا لي كتمشى هنا حيت نتي ديالي بوحدي و هادو (حط يديه على صدري )
انا:ااايي
جاد: و اي حاجة خرا فيك انا الوحيد لي من حقي نشوفها دخلي هاد الهضرة لراسك باش نكونو مزيانين شفتي وجهي الزوين و شفتي الخايب نتي بوحدك لي تقدري تختاري باينا واحد باغا نعيش معاك

جاد:واخا .... كوني هانيا 
*****خرج جاد و ردخ لباب نضت كنعكز باش نطل من البالكون بان ليا ركب طوموبيلتو و خلا لي كارد حدا الدار و العجاجة موراه 
رجعت لفراشي ضربتها بنعسة تال 5 تالصباح فقت ضرت ف جنابي مبانش ليا جاد . لحت عليا بينوار و نزلت كنقلب عليه ملقيتوش الدار كاملة قلبتها و مبان ليه اثر كنتاصل بيه و والو بقيت كنمشي و نجي فالكوزينة كيف شي هبيلة تال 7 تالصباح منين مبانش ليه الاثر طلعت لبيتي لبست كسوة طويلة فالكحل و مزيرة شويا كيتوسطها حزام دهبي و لبست صندالة بلا فالدهبي و جمعت شعري للفوق هزيت تيليفوني كي حليت الباب دغيا دارو عندي دوك العمالقة 
......:مدام هبة خاصاك شي حاجة 
انا:جاد فين هوا 
.........:معرفتش ا مدام هو عطانا أوامر باش لي خصاتك نجيبوها ليك مقالش لينا فين مشا 
انا:اوكي ....(يالاه خطيت زوج خطوات و هو يوقف قبالتي)شنووو 
.....:موسيو جاد اصر انه منخليوكش تخرجي و هادشي ف مصلحتك 
انا:من الاحسن تحيد من قدامي ... و إلا مغيعجبك حال 
.....:سمحي ليا ولكن حنا كنفدو غير الاوامر 
انا:(دفعتو من قدامي بزوج يدين خنزرت فيه و مشيت لفين محطوطين الطوموبيلات ركبت فوحدا و معا ديماريت بانو ليا 2 من لي كارد ركبو ف لوطو كحلة ناويين يتبعوني 
انا:(هبطت الزاج )فين غاديين واش غتبعوني 
.....:سي جاد لي آمرنا نتبعوءك 
انا:قول ل سيك جاد بلي ايلى مبانش والله لرجعت ليه للدار واخا 
عاد كملتها و بدا تيليفوني كيصوني عرفتو جاد غير من الرنة لي تسمعات حيت دايراها خصيصا ليه 
انا:فييينك 
جاد:رجعي للدار ايلى ساليت غنجي 
انا:مراجعاااش و كاع ليجعلك ترجع انا بغيت ورااقي 
جاد:متعصبينيش ا هبة و ديري عقلك رجعي للدار 
قطعت عليه و كسيريت معرفتش فين غنمشي المهم هو نكسر ب كلمتو ماشي أنا لي يبقا يآمر فيا كيف بغا باراكا سكت ليه كثر من القياس .
بقيت مكسيريا باللوطو و معارفاش حتا فين انا لي كارد لي كانو تابعيني تلفتهم بقيت غادا تا وقفات واحد الميرسيديس قدام طوموبيلتي قلت صافي غندخل فيها ولكن فآخر لحضة حبست الفران مجهد .
حليت عينيا كنشوف شنو طرا تا بانو ليا زوج تالرجال ملتمين خرجو منها و هاداك لي صايك بقا تما حل عليا واحد الباب و جرني من يدي يالاه بغيت نجمع معاه تا حط شي واحد زيف فوق نيفي بقيت كنتركل بين يديهوم و كنحاول نفلت تا سخفت و مباقي عقلت على والو

#نخليو هبة و نمشيو عند جاد 
لي من بعد ما عرف بلي رجالو توضرات ليهوم هبة فالطريق رجع للدار كيتسناها تجي دازو بزاف تالسوايع و هو كالس كيتحلف عليها بقا فالدار تا فقد الامل بلي ممكن ترجع و بدا كيتخلع عليها كان باغي ترجع بخاطرها ولكن منين وصل وسط النهار و ما باين ليها أثر كلف رجالو يقلبو و تا هو مخلا فين قلب اوطيلات ولا شقق تالكرا و حتى من السبيطارات مخلا تا قنت عند بالو بلي هربات و خلاتو تفكر الجي بي اس لي فالطوموبيلة و قلب على بلاصتها لقاها واقفة فواحد الباركينك و منين سول شكون حطها قالو ليه راجل هنا عرف بلي مخاوفو بدات كتحقق و بلي سيف دار خطوتو الاولى . هز اللوطو ديالو و مشى للدار لي عندو فالجبل 
جاد:فين هيا 
الكارد:الداخل اسيدي 
سهى:(بصوت متقطع)جيبو .... ليا الماء ... غنموت ....
جاد:جيبو ليها تشرب (و مشا كيوشوش فودن واحد من رجالو) قالو ليا بلي مازال ما باغا تقولي علاش درتي هاداك الشي كامل .... علاش كتكرهي مراتي و شنو غرضك ايلى تفارقنا 
سهى:حيت كنبغيك .... و م....بغيتش ...شي وحدة ...لي تفرقني عليك ...منقدرش نشوفك مع وحدة خرا 
جاد:(شدها من شعرها)مكتوبة ف جبهتي حمار هاااا..... دابا غتقولي بالخاطر شكون لي مسيفطك ولا بزز 
سهى:انا مكنعرف تا حد هادشي درتو لراااسي اه... بوحدي 
جاد:جيبو داكشي لي قلت ليكوم 
*****دخلو 4 تالرجال ربطو سهى بالحبل من يديها ردوهوم للور و ربطوهوم و حتى رجليها جابو واحد الحاجة بحال السيخ فاش كيتعلق الخروف دخلوها فالحبل تالرجلين و لاحو القنبة فوق واحد الحديدة غير بداو كيجرو الحبل و بدات سهى كتقلب راسها للتحت و رجليها الفوق جابو بانيو كبير حطوه ليها تحت راسها بالضبط و هي غير كتبقلل ف عينيها فاهما و ما فاهماش 
جاد:آخر فرصة ليك قولي شكون 
سهى:اهى اهى والله ايلى تا حد و حق الله علاش اهى مباغيش تيقني .... انا غير خدامة.... عاافااكوم فكوني مدرت والو .... الله يخليك اسيدي 
جاد:نزلوها 
بداو لي كارد كيطلقو الحبل بشويا تا دخلات سهى تحت الماء و بقاو غير الفقاعات لي كيبانو 
جاد:(دار ليهوم اشارة باش يطلعوها و نفدو)
سهى:اهى اهى كح كح كح تخنقت كح كح 
جاد:باقي فيك العطش 
سهى:تيقني انا ما سيفطني تا حد والله ما سيفطني شي حد تيق بيا ... 
جاد:نزلوها 
سهى:(كتركل و كتغوت)لا.....لا .......لاااااااااااا.... عااافااااااك ... انا غنقووول اهى اهى صافي والله تا غنقول ليك .... قول ليهوم مينزلونيش 
جاد:قولي شكون هادا .... سيف ياك 
سهى:اهى اهى غيقتلوني ...
جاد:انا لي غنقتل دين مك ايلى مهضرتيش دابا دويييييي خلاااص مغنباااتش معا القحبة تمك هنا 
سهى:انااا...مكنعرفش شكون حيت كانو رجالو لي كيتواصلو معايا معرفتش هوا شكون 
جاد:كيفاش كانو كيتواصلو معاك 
سهى:فاش مشيتي لاميركا كنت فالسوق .... اهى .... اهى اهى 
جاد:كملييييي 
سهى:وقفو عليا و داوني معاهوم عطاوني بزاف تالفلوس و قالو ليا نبقا على اتصال معاهوم و هددوني بلي يلى غدرت بيهوم غيمحيوني من فوق الارض 
جاد:شنووو آخر 
سهى:كانو كيتاصلو بيا منين جيتي نتا و هبة هوما لي عطاوني غبرة كدير الاسهال كان غرضهم ان هبة تخرج بوحدها حيت من خلالي عرفو بلي هيا ف فرنسا ولكن نتا خرجتي معاها هوما باغيين هبة باغيينها بوحدها 
جاد:جيبو ليا تيليفونها 
الكارد جاب ليه صاكها خواه و هز التيلي منين لقا النمرة ديال روسيا تأكد و ولا الشك يقين .

خرج سيف هبة من ديك البلاصة بعدما سدو ليها عينيها و داها للفيلا ديالو .
هبة:فين حنا 
سيف:مرحبا بيك ..... هههههه... و عندي ليك واحد الحاجة غتعجبك .
هبة:شنو هي 
سيف:انا و نتي غنمشيو بعيد من هنا غنمشيو ل روسيا بوحدنا و غنعيشو تما و نتزوجو و نولدو وليدات يكونو كيشبهو ليا و ليك 
هبة:هههههههه .... من نيتك 
سيف:(صفق و دخلو زوج بنات)وجدوها ليا اليوم غتكون ليلة العمر ديالنا 
قربو دوك البنات من هبة لي يديها مربوطين ل ورا ضهرها و رجليها فيهوم سنسلة 
هبة:عنداكوم شي وحدة تقيسني و لا غندمها سمعتو ..... ايييي طلقي مني 
سيف:عندكوم ساعة و نص 
******دخلو الببنات هبة للدووش تعدبو معاها بالمزيان حتى دوشو ليها الزغب موحلوش معاه حيت هي اصلا دايرا ليزر غسلو ليها شعرها و خرجوها و هي باقا مربوطة و لاويين عليها غير فوطة . لقات غوب بيضا قصيرة فوق السرير 
سيف:عجباتك 
هبة:لاش هادي 
سيف:غنتزوجو 
هبة:ههههههههههه كيفاش ممكن تزوج بوحدة اصلا ديجا مزوجة 
سيف:الفاتحة ههه ياك كانو ناس زمان هي باش كيتزوجو مممم غنفكك ولكن متحاوليش تهربي او تتهوري و الا راك غتندمي 
هبة:حل ليا هادشي دغيا 
سيف:طلباتك اوامر (عيط على رجالو و دخلو زوج ) فكوها 
و نتي لبسي هادشي لي قدامك 
فكوها دوك الرجال و خرجو حلات هبة الفوطة و لبسات ديك الغوب مع صباط طالون عااالي بزاااف مرصع مع تاج خفيف لبساتهم حيت معندهاش حل آخر و كلسات كتفكر كيفاش غتهرب و هيا بحالا كالسة فالحبس كلشي مسدود تا الدوش اللي فيه سرجم سدوووه .

ما هي الا دقائق حتا دخلو شي رجال عند هبة جروها من يديها و نزلوها معاهم للتحت دورات عينيها بانو ليها شي رجال كالسين فالصالون كلسوها حداهم دازت مدة و ودنيها مصمكين غير كدعي فخاطرها تعتق قبل مطرا شي فضيحة .
تا سمعات الجملة اللي صدماتها 
.......:سي سيف من هاد اللحضة تقدر تعتابر السيدة هبة مراتك شرعا 
هبة:كيفاش شرعا على اينا شرع كدويو انا راه مزوجة 
تا حد مجاوبها كلا ملهي بشغالاتو شي كيهضر و يهنئ ف سيف و شي خدااام كيحنجر و هي بحال شي جبل واقف فقلبها عندها احساس غريب معرفاتش كيف توصفو واش خوف ولا صدمة ولا شنو 
صبرات و بقات كالسة غير كتبقلل ف عينيها تا حطو ليها الماكلة لي طاحت فيها عمية هزات راسها و لقات كلشي خرج .بقات غير هي و سيف 
(هبة)
انا:فين مشاااو 
سيف:ماشي مزيان يبقاو معانا و حنا عاد عرسان جداد 
انا:(يسس خوا ليا القنت ) انا بغيت نبدل معجبنيش هادشي
سيف:غدا و بدلي امراتي اما دابا راك عارفة شنو كيديرو العرسان نتي عندك تجربة عليا يااك .
انا:(دارت باش طلع فحالها)غنمشي نعس و داكشي خود ليه شي عاهرة اما انا مرا مزوجة و من غير جاد مستحيل شي حد آخر يقرب ليا .
سيف:و فين هو جاد ديالك(بدا كيعيط بحال شي حمق)جااااااد..... جاااااااد ..... اوووه مكينش بقيتي فيا (حط يدو على كتفها و فالبلاصة جاتو دقة خلطات ليه نيف و فم )اااااي 
****مباقيش تلفت ل جيهتو غير شفتو طاح كيمسح الدم لي خارج ليه و طرت للباب بقيت واحلا معاه حلف لتحل و دخلت للكوزينة تا جبدت جنوي كبييير .
سيف:شنو كديري ...
انا:متقربش ليا ... بععععععد ...... 
سيف:و الا غتقتليني .... ماشجاعاش تال هاد الدرجة 
انا:خليك بعيد كنحدرك 
سيف:تبعيني نوريك واحد الحاجة ... و باراكا من الحماق 
انا:(تابعاه من اللور تا خدم البلازما اللي فالصالون طلعات فيها وهيبة و بابا و جون و كريس فالطوموبيلة باينة فيهوم فرحاانين كيضحكو و طالقين موسيقى مجهدة)شنوو هادشي 
سيف:فالطوموبيلة كاينا قنبلة .... بلغة خرا ايلى مسلمتينيش راسك غنفجر عائلتك السعيدة 
انا:(وجهت ليه الجنوي)كدااب ...كتحاول تستاغلني مغنخليكش .. مستحيل (تفكرات بلي حتى جاد هددها ب ختها ولكن مدار والو)نتا متقدرش مغتقدرش تآديها غنقتلك قبل متفكر ديرها 
سيف:(لاح ليها فردي)هاداك غيجيك بعيد خودي هادا حسن 
انا:(هازا الفردي ف يد و الجنوي فيد خرا و كلها كترعد) خليني نخرج من هنا ... عافااك خاصني نمشي 
سيف:باش ترجعي لعندو... لا .... كنفضل نموتو بزوج بينا هنا نتي غتقتليني و مغتجي فين تنفسي حتى يكونو رجالي تبعوك ليا 
انا:(شافت الفردي واش عامر لقاتو فعلا فيه الرصاص) حل هاد الباب ولا نخويه ليك فراسك كنقسم ليك غنحسب ل 1 محليتيش هاد الباب و خرجتيني من هنا غنقتلك 
سيف:ادن كتفضلي نموتو بزوج اوكي (لاح ليها التيلي )ودعي جاد ديالك هو اللول 
*****فعلا هبة هزات التيلي من الارض و هي عين ف سيف و عين على التيلي ممتيقاش بلي غتهضر معاه 
انا:جااد 
جاد:حبيبتي فييينك قولي لياااا اش دار ليك 
انا:اجي خرجني من هنا 
جاد:دايرا الهوت باغلوغ 
انا:اهئ اهئ لا 
جاد:اوكي حبيبتي متبكيش شوفي كيف ديري باش طولي المكالمة قداش ما قديتي انا غنعرف بلاصتك ...نتي قوية ياك .... متخليش شي حاجة توقع ليك قبل منجي 
هبة:بسلامة (حطات التيلي فوق الطبلة بلا ما تقطع) 
سيف:ههههههه اوكي شوفي هنا (كيشير ليها للتيفي) 
انا:(ضارت هبة كتشوف فالتلفزة يالاه ضورات وجهها تا كتبان ليها الطموبيلة لي فيها عائلتها شعلات فيها العافية او بالاحرى نفاجرات)

بقا جاد و الممرضة النهار كاملو حداهاا باش لا فاقت تلقاه و متحسش براسها وحيدة حلات هبة عينيها من جديد تصاوبات ف كلستها تحت نظرات جاد بلا متنطق حتا كلمة متكية على السرير و الدموع كينزلو من عينيها لي ولاو طايبين منفوخين من الفوق و التحت حمرييين نيفهاااا حمر بزاااف ولات حالتها حالة .
جاد:هبة نتي بيخير (شير للممرضة)جيبي ليها كاس تالحليب 
هبة:الصمت 
جاد:كيف بقيتي ... باش حاسة 
هبة:الصمت 
جاد:هبة الله يرضي عليك جاوبي متخلعينيش عليك شوفي فيا .... هبة 
******حاول جاد معايا بزاف باش نجاوبو و نهضر معاه ولكن معارفش بلي هادشي خارج على سيطرتي مقادراش ندوي لساني مربوط ..... كنحس بكلشي كيوقع حدايا ولكن ما عنديش القوة باش نتفاعل معا اللي واقع مقادراش ندوي او نتحرك 
دازو اسبوعين على حالتي ... جاد ما خلا ما دار... جاب ليا احسن الاطباء النفسيين و كلهم وصفو حالتي على انني تعرضت ل صدمة قوية لي صعيب نخرج منها ... النهار و ماطال و هو حدايا احيانا معنقني و منعسني حداه و احيانا كيبقى يدوي معايا على امل شي مرة نجاوبو هو لي كان مكلف بيا كيغسل ليا و يديني نقضي حاجتي و يمشط ليا شعري و يلبسني على دوقو شحال من مرة خرجني بزز غير باش نبدل الجو ولكن فينما وصلنا كنبقا كالسة فالارض و كنشوف فالناااس غاديين فرحانين او مشغوولين ...
فحياااتي مكنتش كندامج معا الناس كانو الناس اللي كانبغي معدودين على رؤوس الاصابع ختي و بابا و جاد كنبغي 3 تالنااس اما ماما ولفت فكرة انها تخلات عليا . كنبغي 3 تالناس 2 خلاوني و ماتو و بقا واحد خفت يتخلى عليا تا هو و نبقا بوحدي .
فواحد النهار كان داخل جاد معصب بزاف هزيت عينيا شفتو و عاودت حدرتهوم كنلعب فالسنسلة تاعتي كانو عندنا 2 وحدة ليا و وحدة ل وهيبة فيهوم كاملين H و فيدي الالبوم تالصور تاع اسرتي الصغيرة 
جاد:مازال مهداك الله 
انا:الصمت 
جاد:(شدها من يدها بقوة و دخلها للدوش رماها فالجاكوزي و طلق عليها الما بارد حتى شهقات من برودية الماء و بقاات كتبكي عنقها جاد حتى فزكاتو كامل رجعها لبيت لبسها بيجامة قطنية سخونة باش متمرضش و كلس مقابل معاها اما هبة اكتفت ب أنها تبقى تبكي و شادة ف يديه بقوة تا داها النعااس )
*****نهار جديد على ابطالنا فاقت هبة و هي حاسة داتها مرخوفة و عيانة بزاف لقات جاد مخشي فيها و محاوطها بيديه شافت فيه و ابتاسمات و بقات كتلمس وجهو بكل حنية الشي لي خلاه يفيق مصدوم)
جاد:هبة .... حبيبتي فقتي 
انا:اه فقت 
جاد:(عنقها تا حسات عضامها غيطرطقو)الحمد لله اففففف خلعتيني عليك ايسحاب ليا غتبقاي هكاك ديما 
انا:شنو وقع مع هاداك 
جاد:رتاحي 
انا:بغيييت نعرف شنو وقع معاااه ... ضروري نعرف 
جاد:مات 
انا:نتا قتلتيه 
جاد:كون مقتلتوش كان غياخدك و يقتلني 
انا:انا لي كانت عندي فرصة باش نقتلو اهى اهى كان فيدي نقتلو قبل ميقتل عائلتي ولكن انا وحدة خوااافة خوااافة 
جاد:لا بالعكس ..... نتي بنت شجااعة شجاعة بزاااف 
انا:بغيت نمشي لاميركا ... عافاك 
جاد:البوليس سدو التحقيق ف قضية ختك و باك و كريس و صاحبي جون حيت ملقاو تا دليل الحقير قبل ميقتلهم محا كلشي .
انا:متأكد بلي هوما 
جاد:البوليس خداو عينة من نخاع العضام لي بقاو و 

انا:و شنو 
جاد:اه هوما لي ماتو و واخا ملقينا مندفنو فيهوم الا انه درت كل ما فجهدي باش كل واحد يكون ليه قبر خاص بيه واخا الاعضاء مكاملاش .
انا:فين تدفنو 
جاد:اميركا 
انا:بغيت نمشي عندهم ... 
جاد:واخا احبيبتي لي بغيتيها غنديروها ولكن بشرط غتاكلي مزيان 
انا؛ مكينش منين يدوز 
جاد:على قبلي 
انا:(تنهدات)واخا 
جاد:يالاه انا غنطلب من الخدامات يوجدو ليك متاكلي 
انا:واخا 
(وجدات مااكلت هبة و كلات دوشات و لبسات حوايجها لبسات صاية طويلة فالنواغ مع شوميز بيضة لاحت شال على راسها و ركبو فالطيارة الخاصة تاعت جاد الطريق كاملة و هي مسندة عليه و كتفكر ف كلشي داز عليها تا وصلو للمقبرة)
هبة:فين كاينين 
جاد:راهوما لهيه .... كلهم حدا بعضهم 
)هبة(
دخلت للمقبرة و لقيت قبر وهيبة حدا جون و بابا حدا كريس 
كلست ف قبر وهيبة سقيتو وحطيت عليه الورد لي خديت و كلست فالجنب 
انا:مقادراش نتيق بلي تفارقنا فهاد الوقت باقي صغار بزاف عقلتي فاش كنا كنتخيلو راسنا و حفايدينا دايرين بينا و فاش تخيلنا راسنا مزوجين و عايشين ف دار وحدة ولكن الضروف بعدات بيناتنا تمنيت كون ليام ترجع باللور عمري نخليك بوحدك كنتمنى تسامحيني على كل لحضة تخاصمت معاك فيها اهئ اهئ سامحيني عافااك بسبابي متي و نتي صغيرة ....
دوزت شي ساعتين و انا غير فالروضة و اخيرا تقبلت لي وقع اه تقبلتو بصعوبة كبيرة 
رجعنا انا و جاد لداري و كل بلاصة فيها كتفكرني ف وهيبة كل مكان بقيت ناعسة ف فراشها النهار كامل عالاقل نوددعها و لآخر مرة قررت نبدا حيات جديدة بعيدة على كلشي منسيتهومش لا بابا و لا وهيبة ولا حتى كريس ولكن كان ضروري من نبدا من جديد بداية جديدة مع راجلي و بعيدة على هاد المشاكل كاملها 
رجعت انا و جاد للدار لي ف فرنسا عشنا ف سعادة و فرح 
أنا:آآآآ ...... اااااااااااه يااااربيييي ... خرجو هادشي مني ...... مبقيتش قادرة ....... اوووووق 
جاد:شيغي تنفسي عااافااااك تنفسي 
انا:منقدرش ..... نتاااا لي درتي ليا هااادشي 
خرجوووهوم مني غيقتلوني 
بعد صراعات مع الآلام لي كانت كتمزقني من الداخل و أخيرا سمعت 3 صرخات ديال وليداتي ااه تسنيتهوم بزاف و اخيرا ربي رزقني ب 3 الوليدات بنيتة لي سميناها وهيبة و زوج ولاد ارسلان و امير 

النهااااااااااااااااااية