صورة مصغرة لـقصة التوأم المختلف

قصة التوأم المختلف

qisat 9isat
رواية التوأم المختلف

هبة وا هبة فيقي هبة شوفي ؤاه غنتعطلو بربي و متفيقي تا نخوي علا ختي شي سطل تالما
هبة:اش بغيتي عطيني التيساع 
وهيبة:وا فيقي راه الطيارة غتفوتنا بغيت ربي يطير مك من حياتي ديما معطلين بسبابك 
هبة:سبقيني هانا تابعاك 
وهيبة:رجلي برجلك
هبة:وا والله تا فايقة غير سبقي خرجي الطوموبيلة 10 الدقايق و نوجد راسي و هانا معاك 
وهيبة:اوكي و يزغبك الله و رجعي تنعسي بربي تا نزيد و نخليك 
هبة:(ناضت للدوش و مجاوباتش وهيبة مازال)
هبة:أكيد مفهمتو والو أنا سميتي هبة و الزلزال لي دخل قبيلة هيا ختي وهيبة حنا توأم و لكن توأم مختلف و بزاف و فنفس الوقت قراب لبعضياتنا منين قلت مختلف مقصدتش الشكل انما الطبع ديال كل وحدة فينا أنا بنت قوية عندي شخصية فولاذية و كنخدم عقلي كثر من قلبي عكس وهيبة لي دائما ما كتغلب عليها العاطفة ديالها و عندها شخصية ضعيفة و أخيب ما فيها أنها بكاية و بزاف أما أنا ايلى بغيت الدموع ينزلو خاص نص نهار و نزل دميعة وحدة و غير بزز 
أنا و وهيبة عندنا أم مغربية و أب أمريكي تزادينا فالمغرب و بالضبط كازا و بقينا فالمغرب 18 سنة كاملة و للاسف الام ديالنا مرضات و ضطرينا نعيشو فأمريكا باش تابع العلاج ديالها 
السنين الاولة كانت صعيبة علينا سواء فمدراستنا او فالحي فاش كنا ساكنين خصوصا أن ملامحنا عربية 100% الشيء لي كيخلي بزاف تالناس يتعاملو معانا بحذر واخا معرفتش علاش 
وهيبة:وا ديك المصيبة سربي واش غنبقا حاضياك 
هبة:نركبو فالطيارة و نكمل ليكوم راه بسبابكم تعطلت دابا
ركبنا فاللوطو(رونج كحلة) و مشينا ف اتجاه المطار فجو لا يخلو من النكير وصلنا و أخيرا للمطار واستقبلونا الناس كيف ديما حيت ولينا مشهورين و كيعرفنا الصغير والكبير تسالمنا معا الجمهور و طلعنا للطيارة 
وهيبة دارت الكيت فودنيها و نعسات و انا اجيو نكمل ليكوم 
حنا خدامين مصارعات جنو جاتكم غريبة اه انا و ختي التوأم خدامين فالمصارعة الحرة 
غنفهمكوم كيفاش و علاش
من ورا ما جينا لأمريكا بسبب المرض تالام ديالي لي كانت مريضة بالسرطان في الدماغ الله يرحمها بابا بقا مقاتل مع العلاج ديالها الكميائي و بلا منقول ليكوم المصاريف لي كانت كتحتاجها الام ديالي لي خلاتنا على الضس من ورا موتها الاب ديالي مقدرش يتحمل و ولا ديما كيطيح لينا قلبو ولا ضعيف بزاف و انا ديك الساع مخليت فاش خدمت باش نوفر ليه الدوا و أي حاجة يحتاجها
و كان فالحي ديالنا كل ليلة كيتجمعو الدراري و كيلعبو مصارعات معا بعضهوم و كيربحو منها الفلوس حيت الناس لي كيكونو دايرين بيهوم كيبقاو يتحاطو على كل واحد و اللي ربح كياخد كاع الفلوس لي محطوطة 
و كل ما كنشوف الفلوس لي كيشدو كنزيد نتغرم بهاد اللعبة كثر و كثر حيت محتاجة للفلوس و بزاف
كانت كدور ف بالي فكرة جهنمية و هي أن الناس غيكونو ملو من احتكار الدراري لهاد اللعبة و غيبغيو يشوفو الجديد فواحد الليلة نعسنا بابا انا و وهيبة و خرجتها التفرج و عاودت ليها على فكرتي فاللول عارضات و بقوة حيت خوافة ولكن انا الحاجة الوحيدة لي كنت كنفكر فيها هيا الفلوس لي غنربحو و نجيب بيهوم الدوا ت بابا حيت واخا تسمعو أمريكا الا انه كنا ف حي مهمش مليئ بالافريقيين و الامريكيين ناس عنصريين فيهوم و فيهوم 
كنت ف كل كومبا كنشوف الدري لي ديما كيربح و مسمينو الدراغون 
مشيت عندو و هدرت معاه و وافق يولي كيدربني انا و وهيبة بالنهار حيت الحلبة بالليل كتكون عامرة 
كل نهار كيدربنا و كنا انا و وهيبة لي كنتنافسو واخا كنضربو بعضنا ولكن الحاجة ديالنا كانت قوا من الالم 
ولاو الناس كيجيو يوميا يتفرجو فينا و البنات تالحي كيزعمو على المصاعة ولاو عندنا منافسات جداد و ولينا كندخلو فليسات يالاه كيكفيونا فالدوا و الماكلة 
تال واحد الليلة كان دايز واحد السيد باينا فيه ماشي من الحي مشيتو و أناقتو و نضراتو كانو كافيين باش يبينو هادشي
شافنا و بقا كيتفرج و منين سالا الماتش لاح بزاف تالفلوس و الغد ليه جا عندي للدار قدم ليا عرض مغري هو مالك مملكة WWE و لي كان حلمي ندخل ليها وافقت بدون تردد و فنهار واحد تحولات حياتي ولات عندي دار من أروع ما يكون و مدرب و بابا ولات صحيحتو بيخير

انا عارفة بلي زربت عليكوم فالاحداث ولكن كلشي غيبان من بعد غير صبرو معايا

انا و وهيبة بنات زوينات بزااااف و مع الرياضة لي متبعين و التداريب ولات عندنا فورمة واعرة واخا ستايلي و ستايلها مختالفين فاللبس الا انه فاللول كنا كنلبسو بحال بحال باش ايلى تغلبات وحدة و عياات كدخل الثانية بالخف بلا ميشوفها الحكم و تكمل اللعب و هادا بلا شك كان كيخلينا ديما رابحين 
وصلنا للمدينة لي غنلعب فيها الماتش غير بحدي بلا وهيبة ولكن كيف ديما وجودها ضروري تحسبا لاي هجوم من شي وحدة من المصارعات الاخريات حيت الاغلبية كيكرهونا و الكره متبادل بينهوم كاملين حيت هاد اللعبة مكتعرف لا عزيز و لا قريب الا انا و وهيبة حيت منين سنينا العقد اتافقنا ايلا ملعبناش شي مباراة مع بعضنا أي 2 ضد 2 معمرنا منلعبو ضد بعضنا 
دخلت للحلبة و بجهد كبير قدرت نربح الحمد لله و أكيد المدرب ديالي متغيرش و عمرو يتغير حيت معاه تعلمنا فنون القتال و كيفما وصلنا للقمة ف WWE وصلناه معانا و ولا من الدربين المشهورين ف أمريكا 
سالا الماتش بدلت حوايجي أنا و وهيبة و لبسنا حوايج للسهرة باش نحتافلو مع مكياج تقيل و طبعا لي شافنا مغيعرف يفرق بين هبة و وهيبة 
دازت السهرة زوينة بزاف شطحنا تا تهلكنا و رجعنا للاوطيل طحنا دودات 
و مفيقنا ايلى التيليفون 
هبة:وهيبة جاوبي 
وهيبة:هادا بابا 
ألو بابا ..... اه ........ ولكن واش ضروري ....... واخا ... ميكون غير خاطرك ....... تا انا كنبغيك ...... متنساش دواك 
انا:اش بغا 
وهيبة:غنرجعو للمغرب 
انا:😲😲😲 كيفاش و علاش 
وهيبة:عائلة ماما بغاونا قاليك ندوزو معاهوم العيد تماك 
أنا:اففففف والخدمة راه عندك كومبا بعد غدا فأمستردام ولا نسيتي 
وهيبة:نن منسيتش معندي تا حل بابا مصر و بزاف عااد غنلغيها تال من بعد
انا:اوكي نوضي نفطرو 
وهيبة : اوكي يالاه بعدا نبدلو حوايجنا و نخرجو نفطرو حدا البحر و نلومو و نلعبو ولكن قبل راني باغا ندوي معاك
انا:واخا من بعد و ندويو (كنحاول نتجاهلها حيت عارفة الموضوع لي باغا دوي فيه)
وهيبة:راه ضروري بزاف اهبة واش معييتيش من اللعب انا اختي عييت و بزاف لحمي كل مرة كيزراق بهاد المباراة و مليت من الاحساس بالحريق كل مرة ياك كنا باغيين الفلوس هاهما ولاو عندنا أشنو مازال باغا نقدرو نديرو مشروع ناجح لي يعيشنا أميرات علاش كل نهار خاص ناكلو خلا ضار بونا و حنا مبقيناش محتاجين 
أنا:اففففففف باراكا واش معيتيش كل مرة نفس الموضوع شوفي انا عاد عندي 23 عام و هاد اللعب كيف قلتي هو إدماني و الشهرة هيا الحاجة لي كنطمح ليها و مغنحبسش هنا سمعتي مستحيل 
وهيبة:شنو باقي باغا ياك نتي هيا الديفا ت Wwe و الحزام نتي لي كتاخديه فكل مبارات شوفي بقات شهرين و تسالي الكونطرا و انا غنحبس تا انا باغا نعيش حياتي مغنخليش إدوارد يتحكم فحياتي الشخصية كثر من هكا(أدوارد هوا لي قلت ليكوم ملك wwe و كيفاش كيتحكم فحياتنا هيا انه فالعقد مانع علينا اي علاقة غرامية كيفما كانت و الزواج و الحمل ) 
انا: صافي حبسي شكون منعك باغا تخرجي خرجي ولكن انا لا مغنخليش تا نوصل لأحلامي و نحبس 
دابا خلي هاد النهار يدوز بيخير باش غدا نمشيو لعند بابا و نشوفو حريرت هاد السفر لي جا علا غفلة تا هو

من بعد المناقشة الحادة بيني و بين ختي خرجنا البحر لعبنا و فطرنا و جرينا شوية و من بعد خدينا طيارة لنيويورك وصلنا للدار طلبنا الغدا من برا كلينا و ضربناها بنعسة هادي هي الحاجة الوحيدة لي كنتشابهو فيها عالاقل فقت قبل من وهيبة و نزلت ل لاصال لي عندنا فالدار كنتريني بوحدي و كنحاول نفرغ غضبي كامل فالرياضة و كنفكر فهدرت ختي لي مبغاتش دخل ليا لراسي انا عارفة بلي ايلى هيا خرجات غنخسر بزاف تالحوايج منهم سندها ليا و تشجيعها و مساعداتها ف كل ماتش 
عييت و تاصلت ب بابا لي حنا معايشينش معاه و مخليينو بعيد كل البعد علينا مور ما تزوج هههههه اه تزوج غير شاف الفلوس دخلو و ضربها ب تزويجة بالحق مراتو ضريفة واخا أنا متقبلتش فكرة انه يبدل ماما و وهيبة عكسي تماما كانت ممسوقاش و فينما كتشوفني معصبة معاه كتقولي حياتو هاديك أه حياتو ولكن منقدرش نتخيل وحدة خرا بلاصة الحنانة 
عاش بابا معا مراتو ف فيلا بوحدهوم و أنا و وهيبة بوحدنا 
تاصلت بيه و أكد بلي عائلة ماما باغيين يشوفونا بعدت على كازا و انا عندي 18 عام و دابا 23 عام عمرني فكرة نرجع لبلادي و هاهيا الفرصة 
طلعت للدار جمعت حوايجي و حوايج ختي و فيقتها بدلنا و خرجنا نشريو هدايا لعائلة ماما لي معرفتش كيفاش غيستاقبلونا حيت ماما كانت مقاطعة معاهوم مورا ما كانو رافضين زواجها ب مسيحي 
معرفتش شنو بغاو بالضبط معارفا عليهوم والو غير انهم من الأغنياء فالمغرب و أن ماما كانو باغيين ليها ولد عمها عندهوم داكشي ت خيرنا ميديه غيرنا و منين تحداتهوم خرجوها من الدار 
خدينا هدايا بزاف و رجلينا ضرونا بالدوران كلينا و رجعنا للدار انا طلعت نجمع مكياجي و وهيبة نزلات كتريني شويا بيما توصل الوقيتة لي غنمشيو لعند بابا 
حليت البيسي ديالي مور مكملت الجميع و ستقبلت رسائل تالفانز لي قديت عليه جاوبت و لي مقديتش خليتو طلعات ختي و بدلنا حوايجنا و ماكينا و انطالقنا لعند بابا كيف وصلنا استقبلاتنا مرتو بالعناق و القبلات كيف لا و حنا لي كنصرفو عليها و لي حلات عليها فمها كتلقاها دخلنا للدار ديال بابا و لقيناها موجدة لينا العشا تعشينا و خرجنا للمطار 
و درنا الكيت انا و ختي و كل وحدة فينا فبحر أفكارها مدة طويلة مرجعنا للمغرب و فيه ماما مدفونة حيت طلبات نحولوها لبلادها مور ما تموت عمرنا زرناها الحياة و متاعبها نساتنا ف كلشي
انا بالي كامل مع كيفاش غتستقبلنا عائلة ماما خصوصا بابا لي جار معاه مراتو و كنشوف ف عينيه فخر كبير و كبرياء أكبر 
#بعد_مرور_عدة_ساعات
وصلنا ل كازا خرجنا من المطار و لقينا طوموبيلة كتسنانا اكيد انا لي وصيت عليها ماشي عائلة ماما لي جاو يرجبو بينا بمساعدة جي بي س وصلت للاوطيل لي حجزنا فيه حطينا حوايجنا انا و وهيبة و خرجنا كنتسركلو مخلينا تا بلاصة مضرنا فيها هاد المدينة كبرات بزاف بحالنا تماما عجبنا الحال مشينا ل كابيستن (مطعم راقي ف كازا) كلينا فيه و كان كيطل على البحر منكرش بلي حسينا براحة نفسية نوعا ما 
شرينا قفاطن و بزاف تالحوايج شوية و هو يتاصل بينا بابا قال لينا بلي العائلة عارضينا للغدا رجعنا للاوطيل بزربة بدلنا حوايجنا انا لبست كسيوة طويلة فالبيض و ختي لبسات نفسها فالكحل صاوبنا مكياجنا و نطالقنا لعند العائلة السعيدة 

عطاني بابا العنوان و نطالقنا ل عند عائلة ماما دخلنا ف جيهة كلها فيلات و بقيت كنقلب ملقيت فيلتهوم تا شحفوني 
فيلا زوينة بزاف من الخارج طاغي عليها الطابع التقليدي و باينة غتكون زوينا تا فالداخل كي وصلنا تحل الباب و كانت بنت فمقتبل العمر باينا فيها خدامة من لباسها طلبات منا ندخلو و تبعناها بابا شاد فمرتو و شاد فينا كيف دخلنا كيبانولي ناس بزاف كلهم كيشوفو فينا وهيبة رجعات بخطوة اللور و انا زيرت ليها علا يديها زعما تبتي شويا كلهم عينيهم معلقين بينا و الصمت سيد الموقف بابا شاد ف يدي بقوة انا عارفا بلي هوا مفتاخر بينا بزاف و خصوصا دابا و أخيرا نطقات سيدة كبيرة ف عمرها و كسرات الصمت 
س د: مرحبا بيكوم ابنياتي مرحبا 
جات كتعنق فينا و تبوس و كتشم ريحتنا و انا و وهيبة غير كنشوفو فيها 
تا نطقات 
س د:انا جداتكوم ابنياتي نتوما راكوم حفيداتي (تلفتات كتشوف ف راجل كبير بزاف شعرو كلو بيض و عندو شوفات قاتلة و كان كالس فوق كروسة )شوف الحاج حفيداتنا كبرو تبارك الله كيشبهو لماماهوم 
أنا:بيني و بين راسي (ناري شارفة و كتكدب فين كنشبهو لماما و هيا حروفها زعرين و حنا كحلين باز راعي غير لشيبك بعدا )
جاو شي عيالات وراها كيتسالمو معانا تا هوما و كيقدمو لينا راسهوم أغلبيتهم خوالاتنا و مراوات خوالنا شي كيتسالم معانا بحنان و شي محاملناش 
ويبة فرحانة و لي لقاتها تبقا تبوس و تعنق فيها 
اما انا خاطري ممهنينيش و حاسة بلي هاد الدار ماشي تال لهيه اففف طردت هاد الافكار من راسي و بقيت كنتعرف على الناس خوالي خوالاتي و ولادهوم و بناتهوم 
عائلة كبيرة بزاف بابا داوه لجيهة الرجال و مرتو كريستين بقات معانا بحكم انها مكتقشبل والو فالداريجة غير ساكتة و كتشوف انا بابا كيعرف للعربية حسن منا كاع 
بقاو الناس شي كيشوف ف شي تا جات بنت تكون قدي تقريبا 
البنت:سلام مرحبا بيكوم معانا ف صراحة مي لالة ديما كتعاود لينا عليكوم حيت خالتي لي هيا ماماكوم كانت كتسيفط ليها تصاوركوم بزاف منين كانت عايشة 
أنا:شكرا 
كلسنا و حطو الماكلة كتشهي انا و وهيبة منين حدرنا راسنا مباقي هزيناه انا كريستين(مرات بابا) كتاكل بشوية و باينة فيها ممرتاحاش 
شويا وصلني ميساج ف تيليفوني لقيتو من عند بابا (بنتي سيري نتي و ختك و كريستين لاوطيل أنا غنلحق عليكوم واحد الشوية حيت غنمشي نزور ماماك ف قبرها و منها ندوي شوية مع جدك )
قريت الميساج و وريتو ل وهيبة شافت فيا بمعنى علاش هزيت كتافي بعدم فهم كلينا و عم صمت كبير الشيء لي خلاني نستأدن منهوم انه مشا الحال و خصنا نمشيو و تا هما محاولوش يشدوني كثر اكتافاو بأنهم يودعوني سولت على بابا الو ليا الفوق طلعت عندو و كي دخلت عليهوم لواحد مولاي صالون قدو قد الخلا و مديكوري بالدهبي نصو تقليدي و نصو عصري و فيه صورة كبيرة للعائلة ركزت فيها كنقلب على ماما لقيت بلي شي حد ضاربين ليه على وجهو مباينش و على جسمو كامل قربت لعند بابا كان كالس هو و جدي و نفس الشوفات القاصحين الله يستر 
بابا:بنتي سلمي على الحاج و سيري نتي و كريستين و ختك سبقوني 
أنا:و علاش 
بابا:كوني تسمعي الهضرة ناض باسني فجبهتي و رجع لبلاصتو بلا ميخلي ليا فرصة نزيد نسول 
خرجنا من ديك الدار و أخيرا شميت الهوا كنت كنحس براسي مخنوقة الداخل رجعنا للاوطيل و كل وحدة دخلات لبيتها 
انا عقلي كولو معا عائلة ماما عائلة غريبة فعلا و من لباسهوم ستنتجت أنهم محافضين بزاف اففف 
دخلت للدوش دوشت و كي خرجت لقيت وهيبة كالسة و عقلها كولو مع التيليفون 
أنا:وهيبة كيف جاتك عائلة ماما 
وهيبة:معرفتش معنديش ليهوم مشاعر كبيرة 
أنا:تا أنا حاسة بلي وراهوم سر كبير 
المهم لبسي شي حاجة مستورة باش نمشيو للمقبرة 
وهيبة:(بغباء)اش غنديرو فيها 
أنا:غندفن طاسيلتك فيها ياااربي واش الناس عاطيهوم خواتات و انا عاطيني كسيدة نوضي الخرا نزورو قبر مامانا 
وهيبة:اوكي انا غنمشي نبدل 
لبسنا عابايات و خرجنا للمقبرة فين دفنات ماما محضرناش لدفنها و لكن بقيت عاقلة على سمية المقبرة 
مشينا و بقينا كنقلبو فالسميات تا شحفنا و ملقيناش انا نقلب ف جيه و وهيبة ف جيه و تقول واش كاينة 
عيينا و رجعنا للاوطيل 
وهيبة:يمكن تنسات عليك السمية تالمقبرة معدباني كندور وسط القبورة خفت غير يطير عليا شي ميت 
انا:لا متنساتش عليا هاديك هيا السمية لي عطاني بابا منين يجي نسولو يالاه نشوفو كريستين و نزلو للمطعم نتعشاو

من ورا متعشينا طلعنا لبيوتنا مهلوكين نهار كان طويل بزاااف دخلت للدوش طرفت حالتي خرجت لقيت الهيشة ت ختي ناعسة ف سريري 
أنا:وهيبة نوضي ديري ليا بلاصة راك ستعمرتي بيتي 
ساع معامن داوية 
خديت الكيت دياولي و مشيت للبالكون تكيت فيه و طلقت الموسيقى شوية تقبط عليا قلبي 
لحت الكيت من ودنيا 
أنا:فينك ابابا فين غتكون مشيتي و نتا مكتعرف حد هنا 
وهيبة:كتفكري ف اليوم 
أنا:بسم الله الرحمان الرحيم ديري الحس ازمر غتسكتي ليا القلب 
وهيبة:مرتاحيتش ل ديك العائلة و تا دبا مغنرتاح تا يدخل بابا ملاحضتيش بلي تعطل بزاف راه 2 تالصباح هادي 
أنا:شفتي السيد لي كان فكرسي تالمعاقين 
وهيبة:اه معجبوش وجودنا كيدير فينا شي شوفات تقول قاتلين ليه شي حد من ولادو 
أنا:😱😱😱 قاتلين ليه شي حدمن ولادو أويلي عنداكي يديرو ل بابا شي حاجة 
وهيبة:وعلاش
أنا:غيكونو كيقولو بسباب بابا فقدو بنتهوم أكيد و هي هربات و تخلات عليهوم بسبابو و زيدي عليها ماتت 
لا يا ربي يا ربي يكون بابا بيخير نوضي نوضي لبسي دجاكيت ديالك نخرجو 
وهيبة:لا مغنخرجش فهاد الوقت راه واش تصطيتي بغيتي يغتاصبنا شي حد 
مجوبتهاش هزيت كونطاكط تالطوموبيل و خرجت من البيت و هيا اكيد معندها تا حل من غي تبعني ركبنا فاللوطو و موقفنا تال باب الفيلا تعائلة (بن جلون)لي هيا عائلة ماما 
انا كنصوني فالباب و والو تا وليت كندق برجليا تا تحل الباب و كان خو ماما سميتو نزار 
نزار:مالكي مصدعانا يا هاد الكافرة ف نصاصات الليل
أنا:(شنقت عليه)فين هوا بابا هدر فيييين ديتوه وهيبة جراتني حيت السيد ولا حمر 
وهيبة:باراكا طلقي منو غتقتليه 
أنا:(دفعتو و دخلت للفيلا ) بابا......بابا ....بااااابااااا فينك 
وهيبة طلعي قلبي الفوق 
باقي مكملتش هضرتي تا بان ليا بات ماما جاراه جدا و جايباه لجيهتنا
جدي: ( بنضرات قاسحة)علاش كتقلبي 
أنا:بابا فين هو 
جدي :و انا باش غنعرف راك قلتيها باباك نتي ماشي بابا انا ايلى نتي معارفاش علاش انا غنعرف 
أنا:شوف كنقسم ليك بالله و تقرب منو أو تفكر تآديه نهايتكوم غتكون علا يدي أنا 
جا نزار جرني من يدي و انا نجمع واحد الكروشي عطيتو ليه لنيفو تا داخ معرف باش تبلا 
أنا:ماشي أنا لي تحط عليا يديك الموسخ سمعتي 
وهيبة:(جاية كتنهج )قلبت كلشي ملقيتوش أهبة 😢😢
أنا:(ضرت كنشوف فالشارف) شوف أنا متأكدة بلي عندك دخل ف هاد شي هو بقا معاك و نتا كتكرهو عمرني منسا شنو دوزتي عليه هوا و ماما نتا خسرتي بنتك حيت همك كولو كان هو الفلوس كنتي باغيها تزوج ب شي واحد من طبقتكم ولكن نتا كتحلم و بنتك كتهدم ف أحلامك (قربت لعينيه و بقيت مركزة شوفاتي فيه)خسرت ماما و مغنخسرش بابا تا هو ديرها حلقة فودنيك 
وهيبة:هبة مبقا عندنا شغل هنا يالاه 
جدي:أكيد غيكون كيزني معا شي عاهرة قلبي علا باك ف دار الدعارة ماشي ف داري و دابا برااااااااا

خرجنا من الفيلا المشؤومة و انا قلبي غينفاجر 
أنا:وهيبة أنا متأكدة بابا طاريا ليه شي حاجة عمر إحساسي مخيبني أنا راني متأكدة 
وهيبة:عرفتي شنو يالاه نرجعو للفندق خلاص يمكن بابا مواقع ليه والو و حنا كبرنا الموضوع 
أنا:يالاه نتمنى احساسي يكون غالط هاد المرة 
رجعنا للفندق و طحنا دودات مفقنا تال 12 تالنهار 
لقيت وهيبة مخشية فيا نضت كنتسلت دوشت و لبست حوايجي و تحركت ل عند عائلة بن جلون بقيت واقفة حدا الباب كنتسنا تال 6 تالعشية خرج نزار و تبعتو بان ليا غادي ل مورا الفيلا ديالهوم و بقيت كنتسلت بشوية من وراه المكلخ خلا الباب الللوراني محلول غير دفعتو و تخبيت كان تما بيت صغير و لابيسين بقيت كنمشي بشوية و كنطل عليه من تقبة حتى شفت بابا 
اه هوا والله تا هو رابطينو مع كرسي تالخشب و حالتو فازكة بالماء و مضروب ف جبهتو هزيت خشبة كانت مليوحة ورايا و بقيت كنتسنى السي نزار يخرج غير هو خرج انا هبطت عليه للراس بالخشبة تا بان ليا الدم خارج ليه من راسو دخلت لعند بابا و بقيت كنقطع فاللصاق باش رابطينو ب سناني و أخيرا حليتو و بابا ميكين سخفان سندتو عليا و بقيت بشوية مخرجاه تا وصلتو للوطو ديالي دخلتو للور تكا و كسيريت موقفت تال الكلينيك 
دخلوه عقمو ليه الجرح و حقنو ليه السيروم قالولي خاصو يساليه كامل عاد يخرج 
بقيت كنتسنا تفكرة وهيبة و كريستين عرفتهوم ايلى قدرو يوصلو ليهوم غيديرو فيهوم شي حاجة رجعت للطوموبيل هزيت تيليفوني لقيتو غيتفركع ب ليزابيل منهوم وتاصلت ب وهيبة
أنا:وهيبة كتسمعيني
وهيبة:اهئ اهئ فين كنتي ابنت الحرام فين واش باغا تسكتي ليا قلبي 
أنا:ختي العزيزة البلية لي عطاني الله شدي طاكسي عندي دابا قوليلو يوصلكوم ل كلينيك****** و متنسايش جمعي حوايجنا و خلصي الفندق دابا سمعتي
وهيبة:كتنخصص وعلاش 
أنا : ديري لي قلت ليك و متخافيش بابا راه لقيتو و هو بيخير غير آجي دابا 
وهيبة:اوكي باي 
قطعت معاها و دخلت لعند بابا لقيتو فايق 
أنا:بابا واش نتا بيخير 
بابا:اه ابنتي بيخير غير شوية تالعيا و صاف متخافيش عليا 
أنا:عاود ليا شنو طرا وعلاش دارو فيك هاكا و علاش صيفطتي ليا داك الميساج
بابا:جدك ابنتي راجل صارم بزاف لدابا منساش الفضيحة لي دارت ليه ماماك منين هربات معايا و مغينساهاش اللي كنت خايف منو طحت فيه منين الحاجة تاصلات بيا قالت لي نصفيو الخواطر و بلي هيا والحاج بغاو يشوفو حفيداتهوم فاش طلعت للفوق كاع الرجال لي كانو غبرو بقيت انا وجدك فالراس هددني بلي ايلى انا مبقيتش تا وحدة منكم مغتخرج من ديك الدار حية لا نتي لا وهيبة ولا حتى كريس 
منين خرجتو تجمعو عليا خوالك ب 3 و دخلوني لديك البيت بقاو كيشتفو عليا و كيسبو و كيقولو بلي بسبابي مبقاوش قادرين يهزو راسهم قدام الناس و الباقي راك حضرتي ليه (بابتسامة نصر)انا عارف بلي مخلي مورايا سبع عرفتك بنت قوية و جبل ما يهزك ريح شوفي ابنتي نبغي نوصيك ايلى وقعات ليا شي حاجة تهلاي فختك و ف كريس راكوم اغلى معندي 
أنا:شششششش محدي حيا عمرني نخلي شي حديقرب من عائلتي الصغيرة كنواعدك 
دق دق دق 
وهيبة:بابا مالك شكون دار فيك هكا 
بابا:غير حادث ابنتي فاش كنت جاي للاوطيل دخلات فيا واحد الطوموبيلا 
وهيبة:خلعتينا عليك بزاف 
كريس:(كلسات حدا بابا و بقات كتلمس ليه ف جبهتو )علا سلامتك احياتي خلعتيني عليك 
بابا سالا السيروم تاعو واحنا تاجهنا للمطار مبقى عندنا منديرو ف كازا 
وصلنا ل نيويورك و الكومبا كاينة عند وهيبة بعد غدا و خاصها توجد راسها مزيان النهار كامل و انا و ياها كنترينيو حيت عارفة الخصم ديالها هاد المرة صعيبة و معروفة بالمكر ديالها 
سالينا و خرجنا بالليل نشمو الهوا 
وهيبة:هادي آخر كومبا ليا
أنا:ديما كتقوليها
وهيبة:دويت معا ادوارد و صافي مبقيتش قادرة بغيت نرتاح
انا:رتاحي يا اختي شكون حبسك رتاحي و خليني انا تما يفتارسوني 
هوما مكيقربوش لينا تما غير حيت حنا زوج اما وحدة غيقتلوها و يشربو من دمها 
وهيبة:بغيت نتزوج 
انا:أشنووووووووووو واش كتحماقي عليا ولا مالك فين هوا هاد الراجل 
وهيبة:راه عليها خاصني نعتازل المصارعة باش نقلب عليه 
أنا:يا ربي انا متأكدة بلي شي حد داعي فيا 
شوفي الزواج ليه وقتو و الرجال مغيهربوش صبري معايا 
وهيبة:لا هيا لا مستحيل نزيد عام آخر ف ديك المجزرة باراكا لحمي كولو ولا زرق بسبابها راه مليت واش نتي مكتحسيش بلحمك 
أنا:عرفتي شنو ديري لي بان ليك نتاحري نتي كاع

وصل نهار الكومبا و دخلنا انا و وهيبة تحت تصفيقات الجمهور و بموسيقتنا الخاصة
اعلن الحكم على بداية المباراة بين وهيبة و بيدج فاللول وهيبة لي كانت مسيطرة على خيوط المسابقة و فجأة دخلات صديقة ديال بيدج للحلبة غير شافتها وهيبة عطاتها برجلها ل راسها تا طاحت من الحلبة و نزلات تكمل عليها و انا خلات ليا الساحة خاوية مع عدوتي اللدودة بيدج لي طلعت فوق الحبال و نقزت عليها ب ضربة وحدة تا طاحت للارض شديتها من رجلها و ضرب الحكم 1 2 3 
مفاقتش أدن انا و وهيبة لي ربحنا طارت عليا ب تعنيقة و خلينا بيدج و صاحبتها مجبدين فالحلبة خرجنا و الجمهور فرحان بزاف و رجعنا للدار 
داخلين فرحانين تا كنلقا برية تحت الباب و ممكتوب فيها والو حليتها و تصدمت من المكتوب فالداخل ديالها
(غتخلصي ثمن موت بابا مغنرحمكش وجدي راسك للضربة لي غتوجعك حياتك كاملة و متخليكش تموتي )
انا:😨 من شكون هادي 
وهيبة:مااكي 
انا:هاء والو غير هو معرفتش لا لا والو انا غنطلع نرتاح 
وهيبة:هبة بلاتي 
انا:شنو 
وهيبة :غدا غتلعبي بوحدك بلا بيا صافي فترتي سالات ف الدابليو دابليو اي 
انا:متأكدة
وهيبة:100%

خبيت الرسالة ف صاكي و طلعت نعس حاسة براسي مهدودة ولكن فين هوا النعاس لي غيديني هاد الرسالة شغلات بالي بزاف انا عمري قتلت شي حد (طاح ف بالها نزار)شنو زعما يكون مات ب ديك الضربة اففففف اهبة ملقيتي فين تنزلي عليه غير للراس 
ترن ترن ترن 
أنا:الو ......ألو..... شكون معايا 
(لا رد)صافي كملات 
وبعد مشادات معا راسي و أخيرااا داتني عيني و نعست 
#خليو_البطلة_ناعسة_و_يلاه_لمكان_آخر 
الشخص1:شنو مازال درتي واش غتنتاقم من هادوك الرباعة 
الشخص2:أنا مضاربش هاد الطريق كاملة باش نجي نتفرج فيهوم موجد ليهوم خطة جهنمية لي غتحرقهوم كاملين كنواعدك 
الشخص1:و انا كنعرفك مزيان و كنتيق فيك و متأكد بلي نتا لي غترد لعائلتي كرامتها 
الشخص2:(شاد صورة فيديه)غير تهنا غنحرقهوم واحد بواحد 
#نرجعو_لعند_التوأم 
وهيبة:هبة ....هبة نوضي خلاص راه خاصنا نخرجو نجريو شويا منين جينا من المغرب مجرينا 
أنا:ياك قلتي بلي غتعتازلي ...لاش باغا تمحني راسك بالجرى .شوفي لتعتازليش و تفرعي ليا راسي شوفي ليك فاش تلهاي 
وهيبة:وا نوضي خلاص نسيتي بلي عندك مباراة غدا 
انا:راك قلتيها عندي ماشي عندك 
وهيبة:دابا واش مغاتنوضيش تدربي راه الكوتش كيتسناك التحت 
انا:اوكي هانا نايضة 
نضت دخلت للدوش خويت عليا الماء بزربة و محطيتش ولو نقطة مكياج ف وجهي نزلت كنتدرب و نتعلم حركات جديدة تقريبا ساعتاين مرتاحيتش 
و من بعد داز نهار ممل بزاف اصلا كاع ايامي مملة مكاينش شي جديد فحياتي معنديش علاقات معا ناس خرين حياتي هيا ختي و بابا و بس 
اه تفكرت ماما و قضية القبر ضروري خاصني ندوي معا بابا فهاد الموضوع و نفهم منو شنو واقع 
وصل الليل خرجنا انا و وهيبة لواحد الحفل تصاوبنا و بنا تيتيزات صاوبنا حالتنا مزيان و خرجنا للسهرة 
مع الدخلة مطلوقة الموسيقى مجهدة بزااف و الناس كثار منهم لي كنعرفهم من بعيد و لي لا خدينا طبلة بعيدة على الصداع و الناس خدينا المشروب لي بغينا و وهيبة ناضت تشطح معا شي بنات كتعرفهوم و انا مبغيتش بقيت كالسة بوحدي 
الشخص:ممكن نكلس معاك
انا:(نتا لي كنتي خاصني مي مافيها باس اصلا مليت والله دارك ف طريقي باش ندوز بيك وقيت)شيرت ليه بيدي بلا منطق زعما تفضل 
ومعا البلاصة لي كالسين فيها مضلمة مقديتش نتابه لملامحو مزيان كافي جشمو العريض بزاااااف باش يطغى على كلشي
الحوار بالانجليزية طبعا 
الشخص:أنا سميتي جاد جاد العمراني و نتي
انا:هبة 
جاد:هبة آش
أنا:😒هبة بوحدها 
جاد : قبل منكلس حداك مكنتش عارفك بلي عربية 
أنا:تا دبا ايلى تنادم معاك الحال تقدر تنوض 
جاد:(كيحاول يتقبل القمعة)نن زعما كندوي على شكلك 
المهم نساي شنو كديري ف حياتك ا هبة
أنا:خدامة 
جاد:ف آش
أنا ماشي مهم
جاد:منين نتي فالمغرب 
أنا:مراكش و نتا
جاد:معندكش لهجة المراكشيين لعجب انا من الرباط 
و لكن حياتي كاملة دوزتها مغرب 
و أخيرا طلات علينا وهيبة لي جاتها عجب نكلس معا شي حد 
وهيبة:هبة انا عييت و بغيت نمشي يالاه
أنا:واخا احبيبة
جاد:واش نتوما توأم ؟؟؟
وهيبة:اه انا سميتي وهيبة عندي 23 سنة خدامة ف
انا:(قاطعتها)وهيبة تعطلنا يالاه
جاد:هبة ممكن رقمك مممم حاس بلي انا و ياك غتكون بيناتنا علاقة زوينة انشاء الله 
أنا:مرة خرى انشاء الله يالاه نخليك ختي سبقاتني وخاص لحق عليها 
جاد:☺(ابتاسم ليها بلا ميدوي)
فنضركم شنو العلاقة لي غتجمع بين جاد العمراني و هبة النوري ؟و شنو مخبي القدر لهاد التوأم من هنا لقدام؟

رجعنا من السهرة للدار و قبل منحل الباب عطانا واحد الوليد صغير باقي مكيعرفش يدوي مزيان عطانا جوا ممكتوب فيه والو شداتو وهيبة و بقات كتقراه عليا ب صوت مسموع 
(رجعت على ودكوم ...و غندمركم...وجدو راسكم.... من هنا للقدام غتشوفو بزاف تالمفاجآت نتمنى يعجبوكوم ...نشوفكوم غدا فمنتصف الليل ... فالحديقة لي ورا داركوم...نتمنى تجيو ...أو تحملو العواقب 
*امضاء:المنتقم)
وهيبة:شكون هادا لي باغي يضحك معانا هاد الضحك الباسل 
100% غيكون غير الكوتش عزيز عليه يطلعها علينا
أنا:واش الكوتش كيعرف يدوي و يكتب بالدارجة 
وهيبة:😨 واشنو زعما شي حد باغي يآدينا فعلا 
أنا:متخافيش غدا غنتأكدو دابا يالاه نعسو راه غدا عندي كومبا و خاص نرتاح مزيان 
وهيبة:مازال مهداك الله 
أنا:ماشي سوقك فيا
وهيبة:شنو غنديرو فأمر الرسالة 
أنا:عندي خطة ولكن تا نرجع من الكومبا و نقولها ليك دابا غير نعسي على جنب الراحة 
وهيبة:شكون هاداك لي كان جالس معاك؟؟؟
انا:سيري خليني نعس 
وهيبة:والله و مكلتي ليا منخليك
انا:مكنعرفوش 
وهيبة:فراسك بلي بوكوص و بزاااااف كيحمق فاش كيضربو ليه الضواو فوجهو كنبرككو شويا كيحمق 
أنا:مرديتش البال و زيدون نتي عارفا بلي منقدرو نكونو تا علاقة و حنا فالمصارعة
وهيبة:دوي علا راسك انا وليت حرة 
أنا:نتي معارفا والو المصارعة بالنسبة ليا ماشي مجرد لعب راها إدمان 
منقدرش نبعد عليها ب سهولة 
تصبحي علا خير 
وهيبة:و نتي من أهلو 
طلعت ل بيتي و خديت دوش رخا ليا عضامي و شديت الرسالة الاولى و الثانية كنشوف فيهوم مكتوبين بآلة الطباعة ماشي بخط اليد يا ترى واش نزار مات ؟واش فعلا وليت قتالة ؟ ولكن انا مندماناش ههههه يستاهل و كون تعاود الموقف كون درت نفس الشي ؟ 
أنا:الو بابا
بابا.الو بنتي مالكي كتاصلي فهاد الوقت واش نتوما لاباس
انا.اه ا بابا حنا بيخير بغيت نسولك و صاف 
بابا.و هاد السؤال ميقدرش يتسنى 
تال غدا
انا.لا
بابا.شنو تفضلي سولي
انا.اينا مقبرة تدفنات فيها ماما 
بابا.ولكن علاش هاد السؤال
انا.حيت السمية تالمقبرة لي مشيت ليها ملقيت فيها تا قبر كيحمل اسم ماما 
بابا.اه ..هوا ..راه.. دابا..
انا.علاش كتفتف فالهضرة واش مخبي عليا شي حاجة 
بابا.لا ابنتي ولكن ماماك دفناها و معطيناهاش اسم راك عارفة عائلتها مشهورة و مبغاوهاش تحط بإسمهم
أنا.مفهت والو 
بابا.منين نشوفك نفهمك تصبحي علا خير 
طيط طيط
قطع 
لحت التيلي و ضربتها بنعسة ما فقت تال 3 تالنهار و لقيت وهيبة عاد فايقة كتوجد الماكلة
فطرت بالزربة و نزلت كنتريني باش نمشي للكومبا وهيبة خرجات معرفتها فين صدات 
كملت لبست سروال دجين مقطع و تيشورت كيحمل اللقب ديالي Fearlees و الكاسكيط لي هيا عشقي الكبير و كيجيني راسي فشكل ايلى مكنتش لابساها لأول مرة كنمشي ل wwe بدون وجود وهيبة كنحس بلي ناقصاني شي حاجة 
وصلت و دخلت نبدل حوايجي هاد المرة عندي كومبا معا ايدج لي بنت صغيرة ولكن بحركة وحدة تقدر تخلي الواحد يستسلم ليها 

دخلت للكومبا و بقينا مقاتلين انا وايدج لي تدفعت على الحبال لي ورايا و ضرباتني صاحبتها برجلها لعنقي حسيت روحي غتخرج كنحاول نطلع النفس بزز شداتني و حسب الحكم 1 2 و بسرعة تحركت شداتني من شعري و بقات كتعطيني للوجه كنحاول ما أمكن نسترجع قوتي دفعتها تا طاحت من بين الحبال للارض جمعت قوتي كاملة و نزلت طلعتها للحلبة هزيتها فوق كتافي و خبطتها مع الارض شديت ليها رجلها و بدا الحكم العد 1 2 3 و انا لي ربحت واخا مقصحة ف عنقي حاولت منبين والو خرجت من الحلبة و دخلت للكواليس بالضبط فين غنبدل حوايجي تفكرة كيفاش منين كنربح انا كتجي وهيبة تعنقني و كنفرحو بزاف حسيت بغصة فقلبي حيت صعيب عليا نكمل بلا بيها .جمعت شعري للفوق و كلست نرتاح شويا و الحزن و الغم متملكيني بزاف 
رتاحيت و دخلت دوشت لبست مايو كحل معا سروال دجين كحل نشفت شعري سرحتو مكياج خفيف و نضاضري و خرجت 
أنا:الو وهيبة فينك
وهيبة: فالمول معا شي بنات قولي ليا كي دازت الكومبا و شكون ربح 
أنا:فنضرك شكون 
وهيبة:أكيد نتي 
أنا:طبعا ...لمهم سمعي خاصكي ضروري ترجعي للدار
وهيبة :وعلاش
انا.كيفاش و علاش ..واش نسيتي أمر الرسالة 
وهيبة.اه صافي مسافة الطريق و نتلاقاك 
انا.سمعي غتجيبي 2 كسيوات او لبسات ف شكل واحد ما حدك كاينا فالمول و متجيش للدار غتلقايني فالصالون ديال ديما متعطليش 
وهيبة.اوكي بب
الطريق كاملة و أنا كنفكر ف شكون مول الرسائل و شنو علاقتو بينا كنصوك و دماغي مكاينش تا تحاكيت ب شي سيارة فجنبي حيدت الصمطة بالزربة و نزلت 
#الحوار_بالانجليزية
أنا.ويلي اش درت 
الشخص .فين كان عقلك واش كاين شي حد كيصوك و هو مكيشوفش جنابو ولا ياك ما عمية و مفراسيش 
أنا:اصلا اش داك توقف ف طريقي 
الشخص:ياكما كاتبها ليك باك ف سميتك 

(علا عينو كيحقق فيا)
جاد:هبة 
أنا:وي هيا هادي و من بعد
جاد:ممممم دغيا كتنساي هاد الصفة خايبة بزاف فراسك 
انا:كنعرفك؟؟
جاد:انا جاد العمراني كمت شفتك غير البارح فالحفل مكنتش كنضن بلي غنعاودو نتلاقاو مرة خرا
انا:(هزيت عيني من الطوموبيل و شفت فيه ياخرااااااااابي )(مغنكترش عليكوم فالوصف الصورة كتعبر على كلشي) ولكن كيحمق حكل وهيبة قالتها واش ملاك ولا بشر

جاد

جاد:هيييهووو فين ساهية 
انا:مممم...فالحقيقة سمح ليا بزاف انا غنخلص ليك الاضرار (مشيت لطموبيلتي هزيت الصاك و خرجت منو الفلوس )تفضل كنضن هادو كافيين و ايلى مكفاوش باش تصلح طوموبيلتك هادا رقمي تاصل بيا 
جاد:بلاتي بلاتي شكون قال ليك انا باغي الفلوس سمعي غنعرض عليك هاد الليلة تعشاي معايا و منبغيش اعتراض غتكوني ضيفة عزيزة و غالية عندي 
انا.منقدرش انا عيانة بزاف هاد النهار و بغيت نرتاح شويا 
جاد:رقمك عندي مغنبززش عليك انشاء الله مرة خرا

تفارقت معا جاد و تحركت للصالون بزربة اكيد ختي غتكون سبقاتني غادا فالطريق و كنفكر ف جاد صراحة وسيم بزاف و سنيناتو مستفين و بيضين فحال اللؤلؤ و اللحية مطراسية 
وصلت للصالون و لقيت وهيبة جايبة زوج فساتين قصار فالكحل و البيض واخا مفاهمة والو محاولتش نشرح ليها صبغنا شعرنا فلون واحد و درنا نفس المكياج لبسنا شفت فالمراية لقيت اننا نسخة على بعض خلصت و خرجنا للدار و بالضبط الحديقة لي اللور 
ايلى كان فعلا الشي لي ف بالي صحيح و مول الرسائل من عائلة ماما إدن تا أنا غنلعب معاه شوية مغيعرف هبة من وهيبة 
وهيبة:تال ايمتا غنبقاو كنتسناو كون كان شي حد كون بان ساعة هادي راه كرمت بالبرد 
أنا:غير سكتي 
تسنينا تا عيينا ما جا حد 
أنا.وهيبة نوضي للدار يالاه نمشيو انا لي حمقة معمري راسي بالخوا الخاوي 
وهيبة.انا لي حمقة دايرا فيك راسي تحركي
رجعنا لحدا الباب و هنا كانت الصدمة 
انا.واش حنا حلينا الباب
وهيبة.لا اصلا السوارت بقاو ف الطوموبيلة
أنا.ميمكنش 
وهيبة.ديما كنقول ليك نخدمو عساس ونتي كترفضي شفتي دابا 
أنا.زيدي ندخلو 
وهيبة .مستحيل واخا نموت 
أنا.زيدي متخافيش خليك ورايا 
دخلنا من الجردة و مبان لينا تاحد دفعنا الباب و مكين حد 
أنا.وهيبة يمكن خلينا الباب محلول 
وهيبة.قلبي نتي فالبيوتة و انا غنمشي للكوزينة 
أنا.اوكي 
طلعت للبيوت قلبتهم وحدة بوحدة بدوشهم و تا من البالكون قلبت الصالونات مكين حد نزلت كنعيط وهيبة .....وهيبة... واش انا قلبت الدار كاملة و هي مازال مقلبات الكوزينة 
هادي آخر حاجة طاحت على بالي قبل ما نفقد الوعي ديالي

#بعد_مرور_عدة_ساعات 
بديت كنحل عينيا بشوية راسي ضارني فاللول كنشوف غير الضبابة و بعد ثواني بدات كتوضح الرؤيا 
كاينا ف شي بيت لا هادا كبير بزاف فحال شي مستودع و لكن موسخ بزاف كيبانو ليا العناكب فالسقف كيصاوبو عشهم يدي و رجليا مربوطين الفستان لي لبست مبقاش بيض و كحل ولا مارو بالوسخ 
فين أنا و شنو وقع و فين وهيبة 
أنا:واش كاين شي حد هنااااااااا 
مكيجاوبني حد مشعولة بولا خافتة فوق راسي و الغبرة بزاااف كنحاول نستوعب فين أنا و شنو طرا لي عاقلة عليه انا شي يد تحطات على نيفي 
بقيت كثر من ساعتاين مرمية فالارض معرفت دابا واش الليل ولا النهار 
ياربي ختي ميكون طرا ليها والو 
شويا كنسمع خطوات شي حد كيتسمع صداهوم لجيهتي 
تحل الباب و معاه الشعا لي ضرني فعينيا و مخلانيش نشوف شكون حل الباب رجع الباب تسد و الخطوات عاد مكيتسمع صوتهوم مزيان 
الشخص:مفاااااااااااجئة هههههههههععهع وأخيرا المشيشة ت عائلة النوري طاحت بين يديا 
بلاتي هاد الصوت مغريبش عليا هزيت عيني نشوف شكون و ياريت مهزيتهومش 
أنا.هادا نتا شنو كدير هنا و شنو هاد الضحك الباااااااااسل فين هيااااا ختي فين 
الشخص:ياك قلت ليك بلي هاد الليلة غتكوني ف ضيافتي و غتكوني ضيفة عزيزة بزاف هههههههععهع
أنا.جاااااااد 😡😡😡 أش كتخرف فك ليا يديا بغيت نخرج فين هيا وهيبة 
جااد:فصراحة مقدرتش فاللول نفرق بين هبة و وهيبة ولكن من بعد من شفت لاطاي ديالك تأكدة بلي نتي هيا هبة (بقا كيمرر يديه فوق صدري)حيت نتي خيراتك كثر منها بزاااف ههههههههههههههه
أنا:شنو باغي علاش كتقلب شوف غتخليني نمشي و تقول فين هيا ختي ولا بربي تا ندمك كنقسم ليك 
جاد:ههههههههههه كيفاش قدرتي متعرفيش علا ولد خالك الغزالة 
أنا😲كيفاااااااش
جاد:احم احم جاد ههههههههه جاد بن جلون ولد خالك نزار (زير ليا على فكي تا حسيتو غيطير) اه خالك لي ضربتيه بخشبة فيها مسمار لراس و خليتي عندو ثقب ف الجمجمة ديالو القحبة فصراحة مكدبش جدي رباعت الكافرات شوفي غير كي كتلبسي قدام ملايين تالناس لحمك كلو كيبان 
أنا.شنو بغيتي علاش كتقلب دابا
جاد.بابتسامة خفيفة بغيت ناخد حق بابا لي خليتيه حمق الكلبة (شدني من شعري بقوة تا الجلدة ولات كطلب الشرع)بسبابك بابا ولا حمق 
أنا.طلق مني راك قصحتيني اشماتة بحالك بحالهوم عرفتي شنو مندماناش كان خصني نختار يا حياة بابا ولا حياة الهبيل تاع باباك (ردخني معا الارض) 
ههههههههههههه ممحتاجاش تفكير اولد خالي الحبيب بابا أولى 
جاد:(نقز فوقي و بقا عليا بالتصرفيق و كلا تصرفيقة كنحس بسناني غيطيحو موراها) سكتي سكتي سكتييييييييي غنقتلك غنقتلااااااق 
حسيت بالدم داز من سناني و نيفي تا هوا 
أنا.شنو يسحابليك غنخاف منك راه مكنخافش ههههههههه ايسحابليك بلي انا ضعيفة لا أبدا انا قوى منك و من اللي ولدوك الحمار 
جاد تعصب و عروقو خارجين و عينيه حمرين قجني تا تقطع حسي كنحاول نفلت منو ولكن يديا و رجليا مربوطين و فمي نشف 
كح كح كح 
جاد:لا مغنقتلكش هههههههه مستحيل خاصك هوا اللول تخلصي ابنت عمتي العزيزة 
خرج و مدازش وقت بزاف تا رجع انا مليوحة فالارض كنحاول نرجع نفسي ولد الحمارة كان غيقتلني ولكن مستحيل نبين ليه بلي انا خايفة 
*رجع و فيديه حبل طويل لاحو للفوق و دوزو من الداخل ديال واحد الحديدة
اويلي عنداك يكون هاد الهبيل كيصاوب ليا مشنقة و منين يلقاوني البوليس يقولو نتاحرت 
وفعلا الشي لي قلتو هوا لي طرا كان كيصاوب مشنقة صافي غنموت وأنا مشفت متشوفت الله يا ربي الله فين كان مخبي ليا هادي (هادشي طبعا قلتو فنفسي اما هوا راه مستحيل نبين ليه بلي انا خايفة)
جاب الحبل لواه على عنقي و هو مخنزر م باقي نطق ب تا كلمة شوية تم داخل واحد الكاردكور مدخل مربع كبير قدو قد الخلا ديال الثلج حطو تحت المشنقة و خرج مشافش لجيهتي بصفة نهائية 
لاش كيخطط هادا يا ترى ؟؟؟؟

مشا لواحد القنت ف داك المستودع و رجع عندي هزني حيد ليا الصباط و وقفني فوق الثلج و زير المشنقة فاللول عادي غير دازت مدة قصيرة رجليا بداو كطلع معاهوم البرودة صبرت راسي و وليت كنهز رجل تا كتسخن شويا و نعاود نحطها ونهز الخرا بقيت هاكا مدة و بدا الثلج تحتي كيدوب و بديت كنحس بالالم ف عنقي و محد الثلج كيدوب و انا كنتقصح ف رقبتي و كنتخنق و رجليا فشلو عليا أما الشماتة كالس شاد شي حاجة طويلة ف يدو بحال الصوت و مركز عينيه على ملامحي و كيستمتع و هو كيشوفني كنتعدب ما حيلتي ل يديا ضروني بالقنبة باش مربوطسن ما حيلتي ل رجليا و عنقي مبقيتش قادة نصبر بداو دموعي كينزلو كي الشلال و صوتي مكيتسمعش كنحس بالقنبة بدات كدخل فلحمي ندمت على النهار لي رجعت فيه للمغرب كنفكر ف ختي و كندعي أنها متعدبش كيف كنتعدب أنا دموعي نزلو على الجروح لي ف فمي و نيفي و بداو كيحرقوني تا هما 
*جاد :اوووووه لالة هبة بقوتها و شجاعتها كتبكي دابا قدامي 
هههههههههههههههه (ناض عندي و بدا كيلعب ف شعري:متخافيش مغتموتيش أهبة مازال هادي غير البداية 
هو كيهضر و أنا حادرا راسي كنبكي 
حط يديه على الخصر ديالي و بدا كيحل القنبة لي ملوية على عنقي خلا حتا غنطيح و فلتني جيت على الطوب تالثلج جرحني ف جبهتي بقيت كنتنفس بسرعة و هو يرجع لبلاصتو جاب داكشي باش كان كيلعب فيديه كان سوط طويل من الجلد جاب مقص و نزل على حوايجي كلهم قطعهم و انا الجهد باش نقاوم مبقاش غير كنتنخصص 
جردني من حوايجي كاملين

من بعد ما حيد ليا حوايجي جاب الصوط و بقا كينزل عليا و كل دقة كتسمع ف سما قبل متسمع فوق لحمي 
جاد:بسباااااابك بابا خرج ليه عقلو بسبااااااابك (هو كيهضر و كينزل عليا بكل قوتو)
أنا:نتا راك وااااحد مريض كثر من باك اهى اهى أيييييي الله ياخد فيك الحق المريض ......آي ..... باراكا راك غتقتلني عافاك أهئ اهئ بارااااااكااا
جاد.راني قلت ليك الموت فحقك و قليلة يا الموسخة (وقف وبقا كيهضر) مغنقتلش نقسم ليك بربي تا دوقي المرار لي عيشتي فيه ماما و عائلتي ههههههههه ياك نتي قوية يالاه نوضي دافعي علا راسك (بالغوات)نووووووووضي 
كنشوف فيه و ولا كيبان ليا وحش ماشي جاد لي شفت غير البارح عينيه حمارو و غيخرجو من بلاصتهوم أما عروق يديه و عنقو ولاو بارزين بزاف و عرقااان تقول هوا لي كيخلا دار بوه ماشي أنا كيشوف فيا عيني ف عينيه كيتسناني نطق 
جاد.فين مشات قوتك آآآآآه دوي راني معاك كنهضر جاوبي 
أنا:جاد باراكا عافاك الله يخليك طلقني ...ختي فين هيا أجاد فيييين ديتيها 
جااااد:ههههههه مشغولة بزاف على ختك ايوا يا لالة ختك لبارح دوزت معاها ليلة زوينة ليلة عمرني نساها باقي غيجي دورك تا نتي ختك متقبلاتش لي طرا ليها و نتاحرات سمعتي ...كيفما خليتي الانسان لي كبرني و قراني و بغاااني و تكرفص عليا يحماق انا غنخلي عائلتك كاملة حمقين بالاخص باااك مغنسامحكش غدفعي ثمن كل دمعة نزلات من عينين ماما ...
يالاه دابا رتاحي ليك شويا غدا كيتسناونا بزاف تالحوايج نديروهوم أنا وياك أبنت عمتي 
خرج و سد عليا الباب و خلاني مرمية فالارض لحمي كولو حمر و مخطط بآثار الضربات عمرني توقعت نوصل لهاد المواصيل ...ولكن ختي أشنو غيكون طرا ليها واش فعلا نتاحرات أنا كنعرف وهيبة مزيان شخصيتها أضعف من أنها تفكر فالموت ياربي ياربي تحميها 
تخلطو عليا كاع المشاعر الكره..الخوف...الحقد ...الألم...الجوع...التعب ...
لحمي كلها كضرني و راسي نفس الشي كنحاول نغمض عينيا و نعس منضري مقرف فعلا عريانة و كمارتي كلها دمايات و أكيد المكياج و الدموع لعبو دورهم فالحريق حاسة براسي مهدودة تقول كانو كيحرثو بيا 
كنتمنى غير نعس و منبقاش نحس بهاد الآلام كيفاش جاد من عائلة ماماو انا نهار مشيت عندهم مكانش فالدار واخا قدمو لينا أغلبيتهم 
و كيفاش نزار حماق واش الخشبة نيت كان فيها مسمار و مشفتوش ...
بابا غيكون مخلوع عليا ولكن منين غيعرف بلي بنتو معدبة و معارفاش راسها فين أصلا اللي عارفة هو أنني ف غابة حيت صوت الطيور و الشجار كيتحركو 
عييت بالتفكير و الجوع قهرني 
دازت ساعات و ساعات ماجاش طل عليا داك الحيوان غنموت بالعطش حلقي نشف بقيت فكرة تديني و فكرة تجيبني تا نعست 

****نخليو بطلتنا مسكينة ترتاح و نمشيو عند وهيبة أكيد كلكم تشطنتو عليها 
وهيبة مورا ما مشات للكوزينة شي حد حط زيف على نيفها تا فقدات الوعي .
و منين فاقت لقات راسها مليوحة فالكوزينة و مكتوب فوق البوطاجي بصباغة حمرة /المنتقم/ بقات كتجري كي لهبيلة باش تقلب على ختها و هي مفاهمة والو شكون المنتقم و علاش غينتاقم اصلا بقات غادا و كتجري ف الفيلا ديالها هي و هبة و تقلب بيت ب بيت و تعاود ترجع تقلب كاع الاماكن لي مضركين كتعيط و تغوت و دموعها نازلين و ملقاتش ختها ملقاتش نصفها التاني طاحت للارض كتبكي و طلب الله ختها تكون بيخير و طاح ف بالها تعلم البوليس ولكن قبل بغات تمشي تشوف دار باها ياكما كاينة تما واخا عارفة انه ميمكنش هبة تمشي لعند باها و تخليها مليوحة فالارض و لكن بغات أمل قليل باش تمسك بيه واخا يكون مستحيل 
هزات طوموبيلتها و خرجات مكسيريا يديها كيترعدو بالخوف و القلق قلبها مقبوط كيفاش لا و توأمتها معدبة 
وهيبة:(بعد ما وصلات لعند باباها)بااباااااا باااابااااا 
كرييييييييس فينكوووم 
جاك(الاب):وهيبة شنو واقع مالكي كتغوتي ياك لاباس 
وهيبة:بابا واش هبة مكيناش هنا 
جاك:لا علاش غتكون هنا فهاد الوقت واش واقعة شي حاجة 
وهيبة:(كتشهق و تهضر)ميمكنش را ....راااه دييي ك الرسالة هيا ....لي هيا بسبابها 
جاك:وهيبة شوفي فيا ابنتي شوفي فيا تهدني اوك رولاكس دابا تنفسي مزيان و عاودي ليا غير بشوية شنو واقع و مال ختك 
وهيبة:انا و ياها توصلنا ب رسالة ......(عاودات ليه كلشي بالتفصيل )
جاك:نوضي غنعلمو البوليس 
كريس:وهيبة بنتي مرحبا فين ختك 
وهيبة:(مجاوباتهاش تبعات باها كتجري )
وصلو لمركز الشرطة خداو أقوالهوم و طلبو من وهيبة الرسالة رجعات للدار تا هزاتها من بيت هبة و داتها ليهوم و هي شاداها السخفة من البارح بالليل مكلات و دابا عوتاني مواكلة والو 
بقاو فالمركز مدة تا طلب منهم الشرطي يرجعو لدار و بلي كي دوز 42 ساعة غيبداو فالبحت 
وهيبة:كيفاش 42 ساعة واش تسطيتي تا يقطعوها و ياكلوها الكلاب 
الشرطي:سمحي لينا الالة ولكن هادو هوما الاجراءات غنسيفط معاكوم كارلوس باش يبحث فالدار عالله يلقا شي بصمات و منها يشرف على حراستك باش ميوقع ليك والو 
تيليفونك راحنا مراقبينو ايلى وصلك أي اتصال حاولي تمددي الهضرة مع المتصل و عرفي منو أكبر قدر من المعلومات يقدر يكون هدفو من هادشي كامل غير الفلوس حيت عارفكم ناس أغنياء نصحك مديري تا خطوة بلا علمنا تفضلي راه كارلوس غيرافقك
خرجات وهيبة من مركز الشرطة و معاها الضابط و جاك 
كتحاول ما أمكن تهني خاطرها و تقول بلي هبة قوية و مغيطرا ليها والو ولكن فنفس الوقت النغصة لي فقلبها ممهنياهاش عارفة هاد النغصة كتشدها غير ايلى كانت هبة مريضة أو مقلقة 
رجعات للدار وخلات الضابط يقوم بمهمتو و طلعات ل بيت ختها بيت فخم كبير فاللون الابيض كيتوسطو سيرير رمادي مدور 
فيه مكتب كبير مقابل معا البلكون محطوط فوقو بيسي فالكحل و شي وراق و كتوبة 
حلات غرفة خرا ايلى قلت عليها فخمة او روعة غتكون قليلة ف حقها غرفة فالبيض تا هيا فيها ماريو كبير فالحيط و بيبانو تالزاج عامر غير بالسبابط و الصنادل الواعرة و مقابل معاه ماريو آخر تالحوايج العادية بحال السراول و الشوميزات و فالركنة ماريو تالفساتين جميع الاشكال و الالوان و كاين طبلة فيها صورهم و مكياج هبة و وسط الغرفة سلوم كبير اسلى بغات طلع تجبد من الماريورات حيت واصلين تال السقف 
وهيبة تفحصات بيت ختها كامل توحشاتها و مكرهاتش كون كانت قدامها دابا داها النعاس و هي كتشوف ف صورتها و تبوس فيها أما الضابط غدا البصمات تالبيبان و الكوزينة و خرج خلا جوج رجال حدا الباب الداخلي طبعا

#في_المستودع 
جاد مقابل معا هبة كيشوف فيها و كيتسنا تفيق دازت مدة طويلة و هو كيحقق فملامحها بنت زوينة بزاف شعرها طويل و كيتخللوه خصلات دهبية نيف رفيع و فم زوين واخا كولو دمايات عينيها فالقهوي جسمها جداب للأقصى درجة صدر واقف و لي لبساتها كتواتيها و لحمها كولو قاصح (هادشي لاحضو فاش كان كيضربها) الكرش معندهاش و معندهاش دهون زايدة فأي قنت شوفاتها حادين و تا ملامحها قاسية ولكن غير كتبتاسم كترسم برائة كبيرة على وجهها 
معاشتش حياتها كيف بغات من 18 سنة هزات مسؤولية كبيرة على ضهرها انسانة منغالقة على نفسها بزاف تاخدات من المصارعة مكان باش تخرج فيه غضبها 
ولكن واخا هكاك فداخلها طفلة بريئة باغا تلعب و تضحك كل ما كيبغي هاد الجزء المدفون فيها يخرج لأرض الواقع كتقمعو و تردو لداخلها 
جاد تحلو عينيه منين بدا كيشوفها كتفيق 
وأخيرا هبة حلات عينيها كانت كتقول ف نفسها أن كاع لي داز عليها كان مجرد كابوس و هاهيا كتفيق منو ولكن بمجرد ما شافت جاد قدامها راسم بتسامة صغيرة نهارو دموعها بدون صوت غير كتبكي و كتشوف فالسقف صدرها كيطلع و ينزل قلبها غينفاجر بغات تغوت و تهرس أي حاجة جات قدامها لكن من صغرها تعلمات تكبت مشاعرها 
جاد:صباح النور الاميرة النائمة
هبة:الصمت 
جاد:اوووووه واش مقلقة مني شنو ؟؟؟ شفتك دغيا ستسلمتي و حنا عاد بدينا قصتي أنا و ياك فحال شي فيلم مكسيكي حلقاتو كتااااار و حنا عاد دوزنا الحلقة الاولى 
أنا:نتا راك واحد مريض و خاصك تعالج 
جاد:ههههههههههههههههه واخا الضيفة ديالي قولي لي بغيتي مغنحاسبكش حيت كلامك كيدخل من ودن و يخرج من ودن خرا 
أنا:يوماين مكليت فيا الجوع 
جاد:ايوا هاكا مزيان هانتي دابا عاد هضرتي أنا شوية غنجيب ليك تاكلي صبري 
خرج و بقا شي 4 الدقائق و عاود رجع و هو جايب معاه باكية ت كارو 
شدني من يديا و جرني لجيهت الكرسي ديالو و خلاني كالسة مشا جاب بريكة و رجع شعل كارو كيكمي و ينفخ ليا فوجهي 
جاد:قلتي ليا فيك الجوع ياك حلي فمك 
أنا:😳 شنوووو 
جاد :غتحلي فمك بلخاطر ولا بزز الاميرة ديالي 
أنا:كتحلم 
شدني من فكي و ورك عليا تا حليت فمي بزز 
جاد:الوضع اللي نتي فيه دابا ميسمحش ليك تعاندي 
خدا الكارو و كيسوس ليا الرماد وسط لساني 
أنا:اي واش حماقيتي تسطيتي 
جاد:(بنظرات حادة)هزي راسك 
مجاوبتوش حادرا راسي و كندفل فالارض تحرقت فلساني و الغبرة ت داك الويل خنقاتني و دموعي كملو الباهية كنشهق تا النفس مبغات طلع 
عاود شدني من فكي و بقا مورك تا حليت فمي من الالم
جاد:المرة اللولة خليتك تلوحيه ولكن دابا لا فمك غيبقا محلول تا نسالي الباكية كاملة 
أنا:نتا مريض كنكرهك اهى اهى الله ياخد فيك الحق 
جاد:مجاوبنيش بقا كيكمي و كيسوط فوجهي و يسوس ف فمي 
الله لساني لي كان باقي صحيح هاهوا تا هوا داق عداب هاد الكلب 
بقا مزير على فكي تا تخنقت بالغبرة و بقيت كنكحب و هوا كاع ممسوق ليا كما الكارو اللول و الثاني و الثالت و كلهم ولاو ف فمي بحال ايلى أنا هيا الطفاية معتقني غير تيليفونو شي حد تاصل بيه و خرج يدوي معاه 
بقيت كنسوس ف فمي و نمسح لساني ف يدي تا خويت كلشي

جاد:الو مارك ياك لاباس
مارك:جاد دي البنت ل شي بلاصة خرا دابا راه عائلتها بلغو الشرطة و ليوم غيبداو البحث 
جاد:بهاد السرعة 
مارك:شوف رد بالك ا صاحبي راك كتلعب بالنار دي البنت ل شي قنت ميبانش ليها الأثر و إيلى اقتضى الحال قتلها حيت ايلى خرجات من عندك حية غتدوز لي بقا ليك فالحبس 
جاد:صافي قطع أنا غنشوف كي ندير 
***بقيت كنتسنا داك الحقير وقت طويل شوية كنسمع صوت طوموبيل واقفة حدا الباب ل لحضة تمسكت بأمل أني نخرج من هنا 
أنا:عتقوووووووني عااااااااونوني أنا هناااااااا باااااااابااااااااااا عتقووووني 
شوية بدا كيتحل الباب و من غيره الحقير جاد 
جاد:ههههههههههه ههههههههه ضحكتيني والله عتقوني بابا عتقوني (كيعيبها)نتي راك فاللخر تالدنيا شكون غيجي لهنا باش يعتقك هاااا 
قرب ليا وقفني و انا الدنيا كدور بيا فك رجليا و انا غير مصدومة اويلي هادا شكايدير لبسني سروال بيج جاني مزير شوية مطلعو تا سخف و مايو بيض مكتوبة فيه life بالكحل معا سبادري كحل 
فاش لبسني المايو حل القنبة من يدي و شد يديا بزوج بيد و بقا كيلبسني بيد 
تحدر لأرض باش يهز لحبل منو و انا نزل عليه بمرفقي لضهرو 
طاح فالارض منشور هزيت رجلي تال الفوق و نزلت بيها على المعلم غوت غوتة يكونو سمعوها الناس منين و منين هزيت الحبل رطبتو بيه من يديه مزيااان و هو مهلوك مسيكين بقيت كنجرجر فيه تال حدا العمود بقيت كندور عليه الحبل تا ولا كولو مربوط 
أنا:دابا شنو أسي جاااد فعلا صدق من قال الدنيا دوارة بقيت كنصرفق فيه ونعض تا بانت ليا خشبة طويلة حدا الباب هزيتها و بقيت كنشحط معاه بيها فينما بغات تجي تجي تا ايلى بغا يحماق بحال باه غير يحماق 
خليتو مليوح و قلبت جيوبو لقيت فيهوم لا كارط و تيليفون هزيتهوم و انا فرحااانة نسيت الجوع نسيت عضامي لي مدكدكين غير شفت أمل للنجاة ولاو فيا 10 
كنتاصل ب ختي مكتجاوبش ماحد التيليفون كيصوني و فينما نقرب ليه كنشوت مععاه برجليا 
تاصلت ب بابا و جاوبني 
أنا:ألو بابا 
بابا:بنتي هبة واش هادي نتي 
أنا:اه ابابا بابا عتقوني 
بابا:بنتي فينك قولي ليا فينك أنا دابا نجي نجيبك 
أنا:معرفتش بلاتي نشوف فالتيلي 
قطعت على بابا شفت بلاصتي فالتيلي و عاودت تاصلت بيه 
ماهيا تا ربع ساعة تا كانو وصلو عندي 
فرحت فرحا كبيرة يالاه بغيت نعنق ختي وهيبة تا كنحس بالما كيتخوى ليا فوق وجهي نضت قافزة تا بان ليا داك لي مكيتسماش قدامي 
كنت كنحلم و يا ريتو تحقق

بقيت مدة متكية فوق ديك الارض كنتسنا تا كنسمع القفل تالبيبان كيتحل عرفتو غير داك خينة لي رجع 
رجع هاز معاه شي مياكي ف يديه 
جاد:شدي كولي (لاح عليا ميكة)
أنا:ناكل برجليا مثلا 
جاد:افف الله يصبرني واش فمك مبري منك ولا شنو 
أنا:الصمت 
حل الميكة هز منها كارطونة ت البيتزا فخوي د ميغ كيقطع طريف و يحطو ليا ف فمي و يعطيني ندوز بالموناضة الله و أخيرا حسيت ب راسي مزيانة كملت ديك البيتزا كلها خرج شي حاجة بيضا من الميكة 
توب طويل لواه عليا و هزني 
أنا:حطني فين غاديين 
جاد:غتسكتي لا 
أنا:واحطني ازمر راه عندي رجليا 
جاد:فكرتيني فيهوم تا هوما خصنا نديرو ليهوم شي حاجة بحال داك اللسان 
سكت شفتو غادي بيا لجيهت الكوفر 
أنا:واش غتحطني هنا لا ميمكنش 
جاد:علاش لا الكوفر يقدك و يقد 5 منك 
أنا:(مخرجة فيه عينيا)شوف أنا عندي فوبيا من البلايص الضيقين الله يخلي ليك لي عزيز عليك نكلس فالقدام ولا اللور والله متسمع صوتي ولكن 
***باقي مكملتهاش تا لاحني فالكوفر و سدو عليا 
مكدبتش عليه من صغري كان تسد عليا البلاكار تالكوزينة تا قربت نتخنق و من تما كنكره أي بلاصة صغيرة و مضلمة 
بقيت كنضرب برجليا فالباب و نغوت و هو والو بحالا مسامعنيش كنتنفس بالزربة و كنحس نفسي غتقطع سديت عينيا كنحاول نتخايل راسي ف بلاصة خرا أي بلاصة ايلى هادي كنهدن ف راسي بزز بدا التنفس ديالي كينتاضم تخيلت راسي ف داري م عا عائلتي فرحانة تخيلت ختي معنقاني بزاف تالحوايج بقيت مدة مغمضة عويناتي تا حسيت بالروايض وقفو و شي باب تحل 
نزل عندي جاد و حل ليا الكوفر هزني بين يديه و بقا غادي بيا حل واحد الباب كبير و دخلني لاحني وسط دار كبيرة واو أتاتها كيحمق فيها صور ت ناس تالعائلة واحد بواحد 
عليت عينيا لفوق كتبان ليا تريا كبيرة نازلة من لفوق كاااع و دروج مدورين و صالون كبير فيه فوتويات و مخاد كبار و باينة فيهوم مريحين مليوحين فالارض كنت كنبركك تا فيقني الوحش
جاد:غنفكك دابا و شوفي واياك تحاولي تهربي الباب و كاع الشراجم كيتحلو و يتسدو اوتوماتيكيا و بكود عارفو بوحدي 
نزل كيفك ليا رجليا وااااو حسيت بيهوم منملين و حل تا رجليا 
جاد:تبعيني 
تبعتو و انا كنحاول نفكر ف شي حركة لي نضربو بيها و يطيح فالارض حياتي كاملا دوزتها مقاتلا معا البنات و ماشي الرجال و خصوصا راجل بحال جاد البنية ديالو قوية و ماشي ساهل نطيح شخص بحالو بقيت غارقة ف بحر أحلامي تا وصلت ل بيت 
جاد:بدلي نقي عليا حالتك و نتي كلك موسخة و الحوايج لي غتحتاجيهوم راهوما تما 
دخلت لديك البيت و كانت صغر من بيتي بزااف حيدت ليزار و دخلت للحمام طلقت الما سخون فالجاكوزي و درت معاه جيل تالخزامة باش يهدأ أعصابي تلاحيت وسط البانيو و بقيت كنغسل ف لحمي و وجهي الكشكوشة بدا كيتحول لونها ل غوزي بسباب الدم حسيت بالجروح زادو كيحرقوني شللت دغيا و لبيت بينوار و خرجت من الدوش نشفت شعري و لحمي هزيت واحد الكريم دهنتو ل داتي كاملة واخا فاللول حسيت بلحريق ولكن دغيا زال 
حليت البلاكار نقلب على منلبس و جبدت كسيوة حد الركبة فالزرق فيها شرائط من جيهت الصدر لبست معاها طالون سرحت شعري و درت مكياج باش يخفي شويا آثار الضربات و دابا غنبدا الخطة ديالي 
غير بلاتي اسي جاد ايلى منسيتك الحليب لي رضعتيه من بزولت مك راه مسميتيش هبة

نازلا كنتعوج فالدروج بان ليا السي السيد متكي فوق الفوتوي و كيتفرج 
أنا:جاد ممكن دقيقة من وقتك 
جاد:😒
أنا:شنو لي خلانا نوصلو لهادشي كامل ياك نتا من عائلتي علاش آديتيني 
جاد:طلعي فحالك واش توحشتي العصا ولكن غير صبري جبتك لهنا غير حتا البوليس ينساو قضيتك و غتشوفي جهنم الحمرا بعينيك 
أنا:اهئ اهئ شنو دنبي أنا ياك نتا كدافع على باباك دابا و بابا أنا فاش كنتو رابطينو و كتعدبوه علاش لي مندافعش عليه أنا (غير كنمثل البنات) كنشهق و نقرص ف راسي باش نزيد نبكي 
أنا مكانش قصدي نضرب باباك للراس راه غير من خوفي 
جاد:بسبابك ولا خصنا كل ليلة نتبعوه نقلبو عليه بسبابك هو خرج ليه العقل ولا لي لقاها كيشير بيها على الصغير و الكبير بسبابك الواليدة ديالي كتبكي كل ليلة 
(دار لجيهتي قجني)و باقا كتسولي شنو دنبك شنو يسحاب ليك غتفلتي منها ب سهولة 
أنا:خنقت .... راه....كح كح 
طلق مني و طلع للفوق ردخ عليه الباب ت بيتو 
أفففف هاد اللبسة مقضات والو 
تبعتو كنجري 
أنا:جاد جااااااد واش ممكن نطلبك 
دق دق دق دق دق دق 
جاد:صافي باراكا من الدقان علاش كتقلبي 
أنا:مشفتيش الجو شحال غزال بغيت نعوم عافاك حل ليا الباب نخرج ل لابيسين 
جاد:واش نتي ل ديل مك هبيلة ولا شنو
أنا:تشهيت نعوم شنو بغيتي نبقا محبوسة هنا 
جاد:(شدني من شعري )باغا تعومي 
انا:صافي مبقيتش باغا نعوم وا طلق مني اشماتة راه شعرييييي كيضرني طلاااااااق 
وصلني لحدا الباب و حلو و هو باقي شادني من شعري بقينا غاديين ف جيهت لابيسين لاحني فيه و حيد تيشورت ديالو و تبعني كنحاول نبعد منو وهو جاي لجهتي الله يا ربي الله اش بغيت ف شي عومان 
شدني من شعري و دخل ليا راسي تحت الما فاللول محسيت بوالو غير دازت مدة مبقيتش قادرة نحبس النفس وليت كنشرب الما 
أنا:بق بق بق (آسفة على هاد المصطلحات المهم تفهموهوم ههههههه)
جاد:(علا ليا راسي )عومي يالاه شبعي عومان باش متقوليش الالة هبة أنا حارمك من شي حاجة 
أنا:تخنقت باراكا عااافاك مبقيتش (مكملتهاش تا عاود خشا ليا راسي مرا خرا تحت الما)كنقاوم باش نخرج ولكن هو حاكمني مزيان 
كرر ديك العملية شي سبعة المرات تا كرشي ولات عامرة غير بالماء عاد طلعني من لابيسين 
طلعت وانا كنكحب و كنرد فالميمان تا شبعت طحت على الربيع كنبكي ولد الحرام كان غيقتلني 
هز التيشورت ديالو و جا شدني من يدي و بقا جارني موراه وانا كنتعكل فالطالون لي ولا عامر بالما دخلني للدار لاحني سد الباب و طلع تاني لبيتو انا بقيت طالعة و كنبكي خاصني نلقا شي حل هاد الحقير شي نهار يقتلني مافيهاش 
دخلت للبيت حيدت دوك الحوايج لبست مايو كحل سروال كحل مقطع من الركابي نشفت شعري و نزلت كنقلب على الكوزينة ماشي غير لبحر لي كيجيب الجوع تا لابيسين صاوبت ليا عصير تاللوز و الحليب و خديت لي باط صاوبتهوم كليت و بقيت كنقلب على شي تيليفون و والو مخليت فين قلبت تا نقزني الحمار
جاد:هبة 
أنا:شنو 
جاد:أش كديري 
أنا :كنكتاشف داري الجديدة 
جاد:(بالغوات)طلعييي لبيتك 
أنا:الصمت 
جاد : راه هضرت ولا كتسنايني نزل نطلع مك بزز 
أنا:هانا طالعة (فخاطري:هاد القواد كولشي عندو بزز يخخخخ)

طلعت ل بيتي كيف طحت نعست فالبلاصة بحوايجي 
نعست تال 11 تالنهار فقت غسلت سناني حيدت عليا سروال الدجين لبست كسوة خفيفة فالبيض و الكحل سميكات فالكتاف و نزلت كنقلب على جاد مبانش ليا دقيت ف بيتو و والو شنو زعما يكون خرج !!!
صبرت شي 10 الدقايق منين مبان ليه أثر نزلت جبت موس مقص كنحاول نحل باب بيتو بقيت مضاربة معاه شي ربع ساعة عاد تحل 
دخلت بحال شي تور كنقلب فالكوافوزات و البلاكارات و تحت السرير ملقيت تا حاجة ممكن تعاوني نخرج من هنا بانت ليا الفاليز ديالو حليتها كنسوس منها الحوايج تا بانو ليا شي رجلين قدامي 
حسيت بحالا شي حاجة فالداخل ديالي كتقولي **جا ليك ملك الموت**سرطت ريقي و بقيت كنطاع راسي شوية ب شوية و شكون من غيرو أكيد البلية باش بلاني الله كيبان ليا مخنزر و مركز فيا شوفاتو بقيت ساكتة تا شدني من يدي و تبعني ليه فالدروج بقينا نازلين تال الكوزينة خدا موس و حطو فوق العافية أنا مهدرتش عينيا خارجين من بلاصتهوم شنو زعما غيكويني (غيحرقني عنداكوم تفهموها غلط) ولا لون الموس كيتحول للون البرتقالي 
جاد:مدي يديك للقدام 
أنا:لا عافاك اجاد انا راه غير الفضول لي 
جاد:مدي يديك للقدااااااام متحاوليش تختابري صبري ولا بربي تا نحطو ليك ف كمارتك 
أنا:درت بحال ايلى غنمد ليه يدي و انا نجمع بونيا عطيتهاليه للعين شد ف عينو و طاح ليه الموس من يديه 
شمرت كسيوتي للفوق و و عطيتو ب رجليا ل صدرو منين متحرك فيه والو عطيت رجيلاتي للريح موقفت تال بيتي دخلت للبيت مفيهش الساروت وانا ندخل للدوش كنهج دوزت الساقطة و تلاحيت فالارض كنضحك و نبكي ف نفس الوقت تا كنسمع صوتو حدا باب الدوش 

جاد:غنحسب ل 3 بربي و متحلي الباب تا نفرعو لمك على راسك و نفرعك معاه 
أنا:شوف أداك الشماتة هاد الباب مغيتحلش و المخير ف حميرك سرجو و ركبو هههههههه 
جاد:1 2 
أنا:3 
مكملتهاش تا تردخ عليا الباب و وقف عليا الوحش 
(أويلي هادا باب ولا خامية صافي قودت*)
جاد:شنو واش عضامك توحشو العصا القح**
غير جبتك لهنا و نتي تزيغي 
أنا:حيد من قدامي 
جاد:(طلع يديه تال السما و نزلها ليا على كمارتي بقا صوت التصرفيقة كيتعاود فودنيا )
بقيت ساكتة كنشوف فيه تا جرني من يديا و لاحني حدا السرير 
جاد:غترصاي اللرض و ديري عقلك ولا غنوري لمك النجوم ف عز النهار 
أنا:😒
جاد:فهمتي ولا نعاود هدرتي بطريقة خرا 
أنا:فهمت 
عطاني ب ضهرو يالاه جا بغا يخرج تا زفيت عليه بالفاز لي فالبيت و معا أنا عندي قصة حب مع الريوس جاه ديريكت لراسو تا طاح للأرض حدا الباب بقيت 
بغيت نهرب من البيت و معا هوا مليوح فحدا الباب و ناعس على ضهرو نقزت ليه فوق كرشو و تخطيتو نازلة مع الدروج و بان ليا بدا كيوقف و راسو كولو دمايات 
نزلت للتحت كنقلب على شي قنت منين نخرج 
أنا:سربي أهبة سربي ليومة ايلى شدك تولي كفتة 
كنجري و نعطر فجلايلي بسباب ديك الكسوة بقيت كندخل و نخرج من البيبان ما بان ليا تاحل من غير نطلع فوق البوطاجي و كيف يدخل نقز و نضربو برجليا لوجهو أصلا ديما كنديرها فالماتشات ولكن عمرني جربت نديرها بالكسوة 
جمعت كسيوتي و خشيتها فالسليب و بقيت كنتسنا السيد يوصل لعندي مع الدخلة نقزت عليه معرف باش تبلا 
أنا:يسسسس دابا اش بان ليك أسي جاد واش عمر شي قح** خلاتك مرمد فالارض هكا هههههههههههه 
مجاوبنيش حيت الدقة دوخاتو 
طلعت كنجري لبيتو حيت شفت فيها بلكون قبل ولكن عاد تفكرتو جاب الله باقا محلولة دفعت الباب تالبلكون و حليتو تصدمت ناريييي شحال عالي مافيهاش شك ايلى نقزت من هنا غنموت 
هزيت ليزارات ربطتهوم معا الحديدة تالبالكون و بقيت كنربط واحد بواحد تا وصل للارض 
(هبة كالسة كتعكد ليزارا و جاد كيتفرج فيها من ورا الباب)
شدات ليزار بيديها و بقات كتنزل و رجليها فالحيط يالاه نزلات شي جوج خطوات و هيا تشوف شي يد كتحل ليزار من الحديدة 
هبة:أويييييلي واش نتا تسطيتي راه غنموت 
جاد:راه بحالك موتهوم حسن من حياتهوم و لمصلاحتك طيحي من هنا و تموتي على أنك ترجي ل بين يديا منضمنكش ا آنسة هبة 
هبة:شوف أنا والله مدرتها بلعاني 
جاد:من الصباح و نتي تنقزي عليا كي القرودة و كتقولي مدرتيهاش بلعاني يلاه دابا دبري لراسك باي باي 
هبة:عافاك مطلقنيش الله يخليك 
جاد:اري يديك الموصيبة كون غير قتلتك نهار اللول 
شدات ليه هبة ف يديه و طلعها سد البالكون بديك التييليكوموند الصغيورة لي ف يديه و دخل للدوش 
أما هبة مشات لبيتها لبسات (نخلي ليكوم الصورة)

لبسة هبة

و بغات تنعس تا سمعات جاد كيعيط ليها من بيتو 
و ناضت عندو ناسية راسها شنو لابسة 
هبة:اش بغيتي 
جاد:عاودي أش قلتي
هبة:عيطتي عليا 
جاد:وجدي ليا كاس تالقهوة و تكون بلا سكار 
هبة:خدامة عند باك و مافراسيش 
جاد:(مجاوبهاش حل الماريو ديالو جبد منو سمطة كحلة غليضة ) 
هبة غير شافتو جبدها دار مبقاش لقاها حداه 
مشات للكوزينة وجدات قهوة و طلعاتها ليه لقاتو خدام فالبيسي 
جاد:حطيها هنا 
أنا:واخا 
حطيت ليه القهوة خشا فيها صبعو الصغير و هز عينيه كيخنزر فيا 
جاد:كتعجبني تكون سخونة 
أنا:ولكن هادي راه سخونة 
جاد:كثر من هكا رديها 
انا:شي حاجة خرا 
جاد:ديري غير هاد الحاجة بعدا ويلى جبتيها و كانت باردة عاوتاني غنسخنو لحمك نتي 
نجاوبتوش نزلت تاني معا دوك الدروج زدت سخنت القهوة تا ولات كتغلي خويتها ليه فالكاس و سديت عليها بيدي لتبرد واخا دخانها بوحدو كيحرق 
أنا:هاهيا 
جاد:قربي كلسي حدايا 
أنا:علاش 
جاد:(بالغوات) منعاااااودش هدرتي 
أنا:اوكي قربت حداه وقف كيشوف فالقهوة و كيشوف فيا و أخيرا شرب منها 
جاد:هادي باردة 
أنا:والله تا سخونة راه انا لي قستها فالتحت و زايدن كانت كتغلي 
جاد:نعاودو نتأكدو 
هز الكاس و خواه ل هبة على كرشها 
أنا:أي تحرقت 😢😢😢😢😢😢
جاد:آخر مرة تلبسي قدامي هاد اللبس سمعتي ولا المرة الجاية منضمنكش 
شافت فراسها و عاد سرات معاها شنو لابسة واخا هيا عندها عادي بزاف ولكن قدامو هوا لا حيت مازاعماش عليه مجاوباتوش حلات ماريوه و جبدات قميجة ديالو كتمسح بيها كرشها و كتبكي 
نزلات للكوزينة هزات الثلج حطاتو على كرشها و هي كتسب و تلعن اللحضة لي قررات ترجع للمغرب تفكرات توأمتها و باها و تزاد عليها الحال ...

مسحات هبة كرشها و بقات كدير ليها الثلج تا نقص الحريق شويا و طلعات للبيت طاحت فوق سريرها و بقات كتفكر 
هبة:تال إيمتا غيبقى هادشي هكا شي نهار يقتلني هاد الحمق خاصني نلقا شي حل لراسي مستحيل نبقا كالسة هنا و وهيبة شنو غيكون واقع ليها كنعرفها مزيان مستحيل تنتاحر أنا متأكدة زعما غتكون توحشاتني يا ربي سلمت ليك أمري عاوني و متخلاش عليا راه معندي حد هاد الساعة من غيرك 
نعسات هبة شي ربع ساعة و فاقت عرقانة و السخانة طالعة ليها فمها ناشف بغات توقف ولكن كرشها عاطياها الصداع بزاف شعلات اللامبا لي فجنبها و كتبان ليها كرشها حمرا و الجلود نايضين 
أنا:أش هادشي اييي كرشي كتعطيني الحريق بزاف 
حاولات توقف ولكن رجليها كيخويو بيها 
كتعيط ل جاد و والو مكيجاوبهاش بحال ايلى هوما ماشي فدار وحدة صبرات و تقادا صبرها هزات أي حاجة لقاتها حداها كتزف بيها لجيهت الباب تا بان ليها جاد داخل ب شورط قصيييير و عينيه ناعسين 
جاد:مالكي لاش فارعة ليا كري فهاد الليل 
هبة :كرشي غنموت 
جاد:داك التسرهيط ديه ل مك اما انا مينفعكش معايا سمعتي
هبة:والله ..... ايما..كنكدب راه موعتة بزاف فكرشي و تا السخانة طالعة ليا 
قرب جاد لجيهت ناموسيتها و قاس جبهتها لقا العافية شاعلا فيها شاف كرشها لي بدات كتخماج و عرف بلي مكتكدبش 
نزل كيجري للكوزينة جاب طاس كبيرة فيها الثلج و الماء و فوطة بيضا بقا كيرقدها ف الماء و الثلج و كيحطها ليها فوق راسها 
خلا ليها الفوطة و لبس سروال كري معا تيشورت فالبيض و خرج لأقرب فرمسيان فيه الحراسة الليلية 
هبة منين مبقاتش سمعات حسو بدات كتعكز على الحيط تا وصلات لحدا الباب حلاتو و دغيا تحل إدن نسا ميسدوش 
هبة:مستحيل الزهر يعاود يوقف معايا مرة خرا رجعات لبيتها هزات شوميز خفيفة لاحتها عليها و شورط جينز نزلات ف الدروج بالجرا حلات الباب تا كيبان ليها الباب لاخر تالجردة كيتحل هربات و تخبات من ورا واحد النبتة تا دخل جاد للدار حسبات الوقت فاش غيكون طلع و حلات الباب تالجردة وأخيييراااا تفكات بطلتنا 
(كلام هبة)
وأهيرا شميت الهوا نقي واخا كنحس بالدوخة و كرشي ضاراني ولكن قاومت السخانة باقا طالعة ليا بقيت كنتمشى بالزربة تا وصلت للطريق الطوموبيلا لي دازت كنشير ليها و تاحد ما بغا يوقف ليا 
شفت تا عييت و انا نوقف وسط الطريق سمعت فران مجهد حدا رجليا غير وقفات الطوموبيلة نقزت حدا مولاها
أنا:عافاك تحرك من هنا راه غيقتلني 
الشخص:تهدني شكون نتي و شنو كديري فهاد الطريق و فهاد الوقت 
أنا:وا غييير تحرك من هنا بعدا 
بان ليا السيد غادي بسرعة كبيرة نسيت راسي 
أنا:بلاتي فين حنا دابا 
الشخص:حنا ف ***********
أنا:عافاك وصلني لحي****** غير نوصل نخلصك شحال ما بغيتي غير عتقني
الشخص:معقلتش فين فايت ليا شفتك 
أنا:(معا راسي)أكيد مغتعقلش علاش اللي كتشوفها فالتلفازة هيا هاد المومياء لي حداك دابا 
بقينا غاديين مدة تا وصلني لحدا داري أخييييرا 
نزلت من طوموبيلتو شافني كنعكز و غنطيح مزل تبعني شد ليا يديا تا وصلت للباب كنصوني و نعاود ألم ممزوج بابتسامة السيد مفهم والو 
و أخيرا حلات البقرة ديال ختي كانت باينة فيها باكية مديراش مكياج و تحت عينيها كحل شافت فيه هو اللول
وهيبة:تفضل علا من كتسول 
أنا:ديما كنقول ليك عمية مكتيقيش
وهيبة:هادي نتي (طارت عليا بتعنيقة كتعنق و تبوس فوجهي كامل )
أنا:أي بشوية راه كرشي 
وهيبة:توحشتك و تخلعت عليك 😔😔 فين كنتي شنو طرا ليك
أنا:غنبقا واقفة فالباب 
وهيبة:اه دخلي 
أنا:تفضل معانا 
الشخص:مكاين لاش وصلتك و غنمشي كنتمنا ليكوم ليلة سعيدة 
أنا:داري راك شفتيها مرحبا بيك فأي وقت 
الشخص:ضروري نجي نطمن عليك بالمناسبة أنا سميتي مارتين 
أنا:و أنا هبة 
مارتين:متشرف بمعرفتك تصبحي على خير 
دخلت للدار بان ليا بابا مجبد فالصالون فيقتو و بقيت كنعنق فيه هو و وهيبة شويا تلاحينا عليه بزوج كنعنقوه و نبوسو فيه فاللول يسحابلو غير كيحلم 
و أخيرا رجعت ل داري و لحياتي و أخيرا جحيمي سالا 
الحمد لله يا ربي

أنا:وهيبة تاصلي بالطبيب دابا 
وهيبة :واخا اختي 
مشات تتاصل بالطبيب و بابا جاب فوطة باردة حطعا فوق راسي و عرا ليا على الحرقة باش متزيدش تخماج كثر 
ماهيا تا 20 دقيقة تا سمعنا الدقان تالطبيب 
حلات عليه وهيبة جبت القطن و واحد الما مسح بيه الحرقة مزيان و بومادا دهنها ليا نقصات عليا الحريق و عطاني سمية ديال واحد الدوا لي خاصني نشربو باش تنزل حرارتي دغيا تمنا ليا ليلة سعيدة و خرج 
خرج بابا يجيب الدوا واخا رفضت فاللول ان شي واحد منهم يخرج ولكن طمني بلي كاينين لي كارد قرابين للدار و غيدي معاه شي واحد 
عاوناتني وهيبة نطلع لبيتي الفوق و حيدات ليا الشورط و لبساتني مايو قصير باش متقاسش الجرحة معا شورط ديال التوب تالنعاس بقات كالسة حدايا عاودات ليا شنو طرا ف غيابي أما أنا اكتفيت بقولي اني تختاطفت معاودتش ليها التفاصيل جاب بابا الدوا شربتو و قال ليا بلي غدا خصني نعطي أقوالي للشرطة 
بقينا مجمعين تا نعسات وهيبة و بقيت كنعاود ل بابا كولشي من النهار اللول تال هاد اللحظة 
بقا كيلوم راسو و أنا كنهدن فيه واعدني بلي حقي مغيضيعش واخا كان خايف حيت تسببت لواحد الانسان ف انه يفقد عقلو ولكن هادشي طرا فالمغرب ماشي فأمريكا و هنا مغيحاكمونيش نعست و نعسات وهيبة حدايا 
الغد ليه فالصباح فقت ناشطة بزااااااف كيفاش لا و أنا جحيمي سالا دوشت غير شويا حيت مبغيتش الحرقة يوصلها الماء باش متعفنش و لبست مايو بيض و معاه سروال جينز كحل درت واحد اللعيبة فوق شعري بحال سنسلة فالدهبي و كاسكيط ديالي المهم طلعت تيتيزة تبارك الله عليا و مشيت لعند الشرطة خليت بابا و وهيبة ناعسين و خليت ليهوم ورقة باش ميتشغلوش عليا 
كي دخلت تلقا ليا الضابط سولني على شنو طرا و كيفاش عاودت ليه السيناريو من اللول تا هربت 
الضابط:واش عاقلة على فين كاينة الدار لي كان حابسك فيها أو المستودع 
أنا:فصراحة لا حيت المستودع منين دخلت ليه كنت سخفانة و فاش خرجت منو كنت فالكوفر 
و حتى الدار كان الليل مرديتش ليها البال مزيان كل همي هو نهرب من تما 
الضابط :مغنخبيش عليك ألالة السيد لي كدوي عليه تا هو عنذو نفوذ كبيرة و كيتعتابر من أغنى رجال الأعمال ف فرنسا و أمريكا و أصغرهم و المتهم كيبقى بريئ حتى تتبت إدانتو و خاصك عليه دليل قوي 
أنا:كيفاش دليل وااااش انااااا من الصباح و انا كنعاود ليك و كتقولي دليل شنووووو خدمتكوم من غير أنكم تقلبو على الأدلة نتوما برااااسكوووم 
الضابط:سمعي ألالة حنا غنستدعيوه و غنحققو معاه ولكن ايلى ملقيناش عليه دليل مغنقدروش نشدوه 
أنا:😡😡😡
خرجت من المركز معصبة و كلي كنغلي كيفاش غنلقى دليل و أنا تا الدار معاقلة عليها كان أملي أن العدالة تعاوني ساع طلعو معايا الصبع الوسطاني 
اففف اش هاد الزهر لي عندي

رجعت للدار لقيت بابا مشا لعند مرتو بقينا أنا و وهيبة مجمعين كنتعاودو و مرة مرة كيطيح ف بالي شنو دوز عليا جاد كتشدني البكية طلبات مني وهيبة نخرجو للمول شويا نبدلو الجو 
طلعت لبيتي أنا وياها كنختارو شنو نلبسو الله شحال توحشت داري بقينا نص ساعة عريانات غير بالدوبياس لي وريتها ليها كتقولي لا لبسي لخرا نشوف و أخيرا تبت قرارنا انا صالوبيط فالسومو رجليه واسعين و مايو من الفوق و معري من الجناب تالكرش جمعت شعري كود شوفال مكياج خفيف و عكر بارد و هي لبسات كسيوة فالبيض و الكحل مشبكة و قصيرة واصلا للفخاد خرجنا تسركلنا مزيان تقدينا لعبنا 
رجعنا للدار و لقيت مارتين حدا الباب يالاه كان ناوي يرجع ف حالو 
أنا:مارتين مرحبا 
مارتين:عارف راسي جيت بلا موعد ولكن بغيت نطمن عليك كيف بقيتي 
أنا:بيخير يسول فيك الخير تفضل 
مارتين:لا هو ف صراحة بغيت نعرضك نتي و ياها(كيشير على وهيبة)لغدا ايلى قبلتو 
أنا:نسيت معرفتكم مارتين هادي وهيبة ختي وهيبة هادا مارتين 
بجوج:متشرفين
أنا:دخل بعدا نشربو شي حاجة بينما توصل وقيت الغدا 
مارتين:اهاه علاش لا 
دخل و كلس فالصالة وهيبة مشات جابت لينا عصير بارد بحكم كان الصهد شربناه و بقينا مجمعين تا سولني على شنو طرا داك النهار تلفت ليه الهضرة حيت كانت وهيبة و فهم راسو وسكت 
أنا:مقلتيش ليا اشنو كدير ف حياتك 
مارتين:أنا خدام ف شركة للتسيير و المقاولات و ساكن بوحدي 
و نتي بلا منسولك راك مشهورة تبارك الله
أنا:شوية وكان 
وهيبة:راه وصلات وقيت الغدا مغنوضوش 
أنا و مارتين 😂😂😂
أنا: راه خاصني نبدل لبستي حيت فصراحة بدات كتعكرني ف كرشي 
وهيبة:تا انا عرقت بزاف فاش لعبنا 
مارتين:عرفتو شنو كنعرف العيالات فاش كيبدلو شنو كيطرا انا غنسبقكوم للمطعم و نتوما لحقو عليا 
وهيبة واخا تعطيني نمرتك باش نسيفط ليك العنوان 
أنا:(كنشوف فيها) زعما هانتي السيد مجايباهش أنا جاي على ودك 
تبادلو النوامر طلعت انا لبيتي و وهيبة طلعات لبيتها لبست كسيوة فالكحل مفارقة الفوق على التحت و مبينا شوية الكرش واصلا تال الركبة 
و طلقت شعري مكياجي خليتو هوا هوا و لبست نضاضري وهيبة لبسات سروال كحل معا بوط طالون و تريكو قصير فالبيض و ااكحل 
خرجت طوموبيلتي و هيا باقا واحلة فالمكياج و أخيرا نزلات تحركنا للعنوان لي سيفط لينا مارتين و كون كنت عارفة الشخص اللي غنتلاقاه تما عمرني نمشي 
أكيد كلكم عرفتوه حنا كالسين كناكلو و نضحكو تا بان ليا جاد داخل و شاد ل باه فيديه و مبتاسم ل لحظة كنت غنبكي نزار لي هوا باه فمو معوج و يديه نفس الشي كنشوف نزار داير معاه الخاطر و كيضحك و يبوس فيه تغرغرو عينييا حيت مكنتش كنضن بلي دقة وحدة ممكن تسبب ف هادشي كامل كلسو مقابلين معانا وهيبة و مارتين مجمعين و انا عينيا علا جاد و باه لي كلا مرة كيوقف يبغي يخرج و يعاود يكلسو جاد كيوكلو والنص تالماكلة كطيح ليه فوق يديه 
واش أنا بسبابي ولا هاد الانسان هاكا كيفاش يا ربي كيفاش ب ضربة وحدة السيد عواج من كاع القنات 
جاد مردش ليا البال حيت دماغو كولو معا باه 
عتادرت من ختي و مارتين و خرجت للباركينك هزيت طوموبيلتي و تحركت من تما معرفتش فين نمشي 
ندمت اه و بزاف ندمت على اللحضة لي ضربت فيها نزار 
دموعي غاديين و كينزلو ضميري مبغاش يحبس من التفكير عمرني فحياتي أديت شي واحد كيفاش دابا تسببت لانسان فإعاقة ذهنية و جسدية 

يتبع

أحدث القصص
قصة اللؤلؤة السوداء من تأليف شرقاوي حسناء
قصة اللؤلؤة السوداء شرقاوي حسناء
قصة تيريزا من تأليف سكينة سليماني
قصة تيريزا سكينة سليماني
قصة ضحية ذئاب من تأليف Sanae El Marzouki
قصة ضحية ذئاب Sanae El Marzouki