صورة مصغرة لـقصة بين قلبين حب أعمى

قصة بين قلبين حب أعمى

qisat 9isat 9albi qalbi 7ob hob bayna 9albayn a3ma
رواية بين قلبين حب أعمى

أخـبرنـي أنك تحـبّني تشتاق لي تفـتقد غيابي وسأخبرك أنك قلبي النابض أخبرني.. ماذا أفعل حين أشتاق لك.

اقتربي فإن البعد نار تؤرّقني وحبّك في القلب بات يرهقني لا نسيانك بإرادتي ولا طيفك في اليل يفارقني اقتربي فبين الحين والحين حنيني إليك بالدمع يغرقني.

أبحث عنك بين ذكرياتنا واثقة أنا بأني أضعتك في مكان ما ربما وقت المطر أو عندما حان السفر لا أذكر أين، فأنا ضعِيفة ذاكرة وقوية الحنين، أنا أضعتك ربما في داخلي. أقفلت أعماقي عليك ونسيت القفل في أعلى غيمة كانت تلاحقنا بغيثها، أنا أضعتك في داخل نبضي بشكل أدق في ثنايا قلبي فبقيت للأبد أبحث عن نفسي.

ليتكي تفهمي شعوري وأحساسي وليتني أعيش بوسط أحساسك تعالي أسكني بوسط أنفاسي أنا قلبك وروحك أنا، أنفاسك تعالي أعبري موانئ الشوق وأرسي بظلوع المحبة ودوسي أرض قلبي وأرفعي رآية أنتصارك وكوني لي آخر أوطاني وأهزمي فيني اشتياقي متى كانت المسافة ما تعيق المحبين ويبقى الغلا والشوق ولو هم بعيدين.

انتَهينا، أدرك ذلكَ جيــداً وبإمكانــــي الآن أن أكتب عنك الكثيـر، ولكن سأختَصر حكايتنا بجملة واحدة: أحببتُك بصِدق، وخَذلتَني بعُمق!

من خواطر عاشيقين 

#قاسم_و_ليالي

مهما فرقتهم الضروف وقفت في صفهم الاقدار وجمعتهم الصدف حتى يجتمعون من جديد تكبرو وعاندو القدر.... إبتعدو فكسرهم الشوق.... اجتمعو من جديد و في قلوبهم حب اعمى واجهو المحال وتحدو الالم ..... يأبون الاعتراف .....لكن العاشق يفهم لغة العيون التي تنطق بما هو مدفون داخل قلب مجروح بنضرة من حبيبو يطيب


ليوم هو نهار عادي بالنسبة ليه بحال اي نهار فاق بكري غسل ولبس حويجو باش يمشى يمارس الهواية ديالو لي هي الصيد خدا سنارتو ولمسائيل ديالو وخرج من الدار قبل متشرق الشمس كان حدا لبحر جبد سنارتو ريكلها ودار فيها الطعم رماها وكالاها فوسط الصخر وجلس كيتسنى واش غتشد شي حاجة جبد التيلي ديالو 
يحيى : الو رضى ..... وي انا فلبحر دابا ندوز عندك فاش نسالي..... معرفتش تنشوف شنو غيطلع يلاه تلاح دابا تنلاقاو من بعد 
بانت ليه سنارة كتحرك ناض بالزربة هزها وبقى مسايرها مرا كيرخيها مرة كيجرها حتى بدات كتبان ليه لحوتة كتركل وسط لماء جرها بالجهد حتى خرجات وتلاحت حداه كتركل كانت كبيرة شوية بتاسم وفك ليها السنارة هزها حطها فواحد التلاجة صغيرة حداه وعاود صايب طعم اخر ورماه 

نمشيو لبلاصة اخرا سمعات صوت الخدامة في بيتها حلات عينيها بشوية 
الخدامة (كتحل الريدوات )صباح لخير الالة 
ليالي (كتكسل) صباح النور 
الخدامة : ماماك شافتك تعطلتي وقالت ليا نطلع نفيقك 
ليالي : اه بصح نسيت راسي مع لعيا 
الخدامة : نوجد ليك دوش الالة 
ليالي : مكين لاش غير سيري انا غنزل 
الخدامة : واخا الالة هاهوما حويجك فوق الناموسية 
ناضت بتتاقلهي هادئة و من طبعها هي كتفيق بكري ولكن السهرة ديال لبارح لي عزفات فيها عياتها توجهات لدوش بخطوات تقال غسلات وجهها وخرجات مشات لشرفة ووقفات كتستنشق لهوى وخصوصا ريحت الياسمين لي كاين في الحديقة تحت الشرفة ديالها كيعجبها بزاف دخلات لبسات حوايجها ونزلات لتحت لقاتهم كيفطرو 
ليالي : صباح لخير 
الكل : صباح النور 
نور (وقفات وجرات ليها لكرسي ) اجي جلسي اختي 
ليالي : كنعرف نجلس بوحدي 
الاب شوقي (شاف في نور) 
نور : ايوا صافي راه غير نضت ليها من بلاصتها
الام مريم :كيف صبحتي 
ليالي : مزيان كيجاكم لعرض لبارح
شوقي : تبارك الله عليك بنتي غزالة وعزفتي مزيان 
ليالي : شكرا ابابا...... ليوم غادي نرتاح غنبقى غير في الدار 
نور : انا كملت فطوري غنمشي لكلية 
مريم : خلي شيفور يوصلك 
نور : اووف امتى نقد نمشي بطونوبيلتي زعمة بحال كاع لبنات
شوقي : دوينا فعاد الموضوع. 
نور (كتشوف في ليالي) شحال من مرة كنقول ليكم حنا ماشي بحال بحال 
تنترات وخرجات وقع الصمت لدقايق ليالي مسحات فمها وناضت 
ليالي : غادي نخرج لحديقة

كانو جالسين في لقهوى هو وصاحبو كيف عادتهم 
رضى : كيف داز صباحك 
قاسم: مزيان 
رضى: هي شي صيدة مزيانة 
قاسم : شوية لمهم منرجعش خاوي 
رضى : عارفك متفاكش 
قاسم : وانت كيف داز عندك 
رضى : بفف متسولش كيف لعادة ...مخليتيش ليا حقي 
قاسم : هه لبغيتي علاش لا ردوزت شي حاجة لدار 
رضي: تال غدا ونمشي معاك 
قاسم : مزيان شحال مبقيتي جيتي معايا 
رضى : صافي غدا نصيد حقي بيدي 
قاسم : يلاه ارا ليا هادوك سويرتات خص نمشي لخدمتي 
رضى (لاح ليه سوارت) هاكا الله يعونك 
قاسم (هزهم وناض) امين 

نمشيو عند ليالي كانت جالسة في الحديقة وكتلعب مع الكلب ديالها هازة كرة صغيرة كتلوحها ليه وكيمشي يجيبها ليها كتحس بشي حد جلس حداها
شوقي : شنو كديري 
ليالي (بسخرية) كنتأمل 
شوقي : ههه ممكن تلغي هاد لفقوة ديال التأمل باش ندويو 
ليالي( كتلعب للكلب في شعرو ) : سيزار باركة خليني ندوي مع بابا ونرجع نلعب معاك واخا(شافت في باباها شدات فيه وهوما كيتمشاو) كنسمعك
شوقي: ليوم جايين عندنا شي ضياف 
ليالي (وقفات) شكون 
شوقي (جلس وجلسات حداه) عايلة راشيد 
ليالي (ضورات وجهها عندو) ماشي ضاروري نجلس معاهم 
شوقي (شد ايدها) بنتي حشومة ليوم انا عرضت عليهم باش نحتافلو بشراكتنا 
ليالي : انا كيجيني هداك حسام تقيل وعمي راشيد كيعاملني بحال الى انا قبلت بيه 
شوقي : هداك كان مجرد موضوع تطرح ماشي فوقتو لنتي لا هو مزال ماشي مستعدين باش تحملو لمسؤولية ديال زواج 
ليالي : ولو دابا ولو من بعد انا مبغيتش نتزوج وخصوصا بحسام 
شوقي : واخا ابنتي هدا ماشي موضوعنا ليوم باغين غير نحتافلو ونفوجو حيت لمشروع نجح 
ليالي : لموضوع مرفوض اصلا حيت حالتي... 
شوقي (قاطعها) مال حالتك اجمل واحسن بنت شافتها عيني 
ليالي (بتاسمت) صافي ابابا مغاديش نخسر ليك 
شوقي (باس راسها) شكرا ابنتي
ليالي : ياربي غير متكونش هاد الحفلات كتعاود بزاف 
شوقي : لا غير كوني هانيا ههه

نادية : انا غير بغيت نعرف علاش باغي تزوج ولدك الوحييد لوحدة.... 
راشيد (قاطعها) نادية متدويش هاكا معرفتي من هنا لغدا شنو غادي يوقع فكري في مستقبالو شوقي هو شريكي في نص الاسهم ديال الشركات وعندو غير جوج بنات الى ولدنا تزوج ليالي غادي يكون هو مول كلشي 
نادية : علاش لي ميتزوجش بنور 
راشيد : حيت هي اصلا مغتقدرش تسير اعمالها راسها ونور طايشة كتر من ولدك .... دابا نساي عليا هاد لموضوع وشوفي ليا ولدك فين هو 
نادية : اففف انا كنعيط ليه مكيجاوبش 
راشيد : شفتي حتى يكون هو بعدة قد لمسؤولية شفتيها هي غير قابلة بيه 
نادية (دارت ضحكة استهزاء) هه ايوا حتى يجيها لي حسن منو 
(شافت في تيليفونها) هاهو كيصوني... الو... حسام فينك اولدي راه حنا غادين..... واخا صافي تتلحق علينا تم
راشيد : كنفكر واش غادي يقدر يحافض على تروتي ملي غنموت 
نادية : الله يحفض شنو بغينا دابا بهاد الكلام 

نمشيو عند ليالي ونور 
نور : ماما شوفي لكسوى جاتني زوينة ياك
مريم : ليالي باقي ملبستيش 
ليالي (جالسة كتقرا كتاب) علاش معجبكش هدشي لي لابسة 
مريم : لا عجبني ولكن ماشي ديال تجلسي بيه مع الناس 
ليالي : ادا بلى منزل 
مريم : عفاك ابنتي متكونيش معكسة 
نور (عنقاتها) واش بغيتي نبان انا حسن منك شوفي لكسوى لي لبستها شحال كتحمق 
ليالي : اه باينة غتكون كتحمق واخا منشوفهاش 
مريم (خنزرات في نور) صافي نور مالك على هاد تزواق كامل 
نور : صافييي مقصدت والو انا غنزل لتحت 
مريم : سيري... ليالي نوضي ابنتي انا غنختار ليك شي لبسة 
ليالي : افف واخا اماما لكن مغنجلسش بزاف لتحت خصني نعس بكري 
مريم (كتقلب ليها فلبلاكار) اوك وفكريني نخرجو نديرو شوبينغ بجوج خصك شي حويج
ليالي : ماشي مشكل غير سيري نتي وخودي لي مكينش فرق 
مريم (سكتات وبقات كتشوف فيها) واخا على راحتك 
جبدات ليها لبسة عبارة على شوميز وساية خد الركبة لاسقة 
يلاه نوضي لبسي واجي ندير ليك شوية ديال لماكياج 
ليالي (ناضت) غير شوية عنداك تقولبيني
مريم (ضحكات وهي شادة وجها بين ايديها) ههه غير شوية اصلا نتي مغتحتاجيش بزاف

نزلو لتحت كانو الضياف وصلو وجالسين مع شوقي ونور في الصالة لحقو عليهم مريم و ليالي سلمو وجلسو حتى هوما 
مريم : فين حسام 
نادية : كلفو راشيد بشي خدمة غير يكملها ويجي 
شوقي : تبارك الله ولى يكتحمل المسؤولية 
راشيد (كيشوف في مريم) ايه كنتمنى حيت قريب يولي واحد من اعضاء مجلس الادارة 
شوقي : الله يوفقو كنتمنا يكون قد المسؤولية 
راشيد : اكيد 26 عام فعمرو دابا راه ولى راشد بما فيه الكفاية باش نسمح ليه تكون عندو سلطتو وكلمتو في اعمالي 
مريم : ايوا باركة من لهدرة على لخدمة او لا 
نادية : عندك الحق الرجال مكيقدروش يجلسو بلى ميجبدو لخدمة .... ليالي كنهنأك ابنتي حضرت للحفل ديالك لبارح كانتي رائعة 
ليالي : شكرا مدام نادية شرف ليا انك تحضري وتقيميني 
مريم : اكيد كانت رائعة انا كنفتاخر بيها 
راشيد : وغتفتاخرو بيها كتر ملي تأمنوها مع الشخص لي يستحقها او لا ابنتي ليالي 
ليالي : عندك الحق اعمي لكن انا مكنفكرش دابا في الارتباط وحتى حالتي مكتسمحش ليا 
راشيد : علاش ابنتي مالها حالتك تبارك الله صغيرة وغزالة ومن عائلة عندها اسمها ووضعها شنو لي يخليك تعيشي وحيدة 
ليالي : احم كيف قلتي انا مزال صغيرة ومعرفتش شنو مزال مخبي ليا القدر ديالي مبغيتش نتصرع 
شوقي : سي راشيد ممكن نأجلو لكلام في هاد الموضوع 
راشيد : ايه نأجلو غير هو بغيتها تعرف بلي حسام شاريها وغيلقاش بحالها وحنا غنحطوها في عينينا وتبارك الله 24 عام راه ماشي باقة صغيرة على الزواج
نور : عمي راشيد من الاحسن بلى منضغطو عليها هي مبغاش تتزوج دابا 
شوقي : اكيد حتى انا مغنلقاش حسن منكم ولكن لكان ممكن لموضوع يتأجل 
مريم : احم ممكن نتفضلو لطبلة حيت لعشاء واجد 
ليالي ( وقفات) انا غنمشي لحمام ونلحقم 
مريم : نور سيري مع ختك 
ليالي : لا كنقدر نمشي بوحدي غير خليك 
ناضت من الصالون وتاجهت للحمام دخلات غسلات وجهها وايديها كتحس بالضغط والتوتر مكتبغيش شي حد يفرض عليها شي حاجة نشفات وجها وخدات نفس عميق 
ليالي : افف ليالي غير صبري مبقاش بزاف وغيمشيو 
خرجات من لحمام وتمات غادة عندهم عكلاتها شي حاجة حتى كانت غطيح وشدات في لكوافوزة لي في جنب لحيط 
حسام (لي تعمد يجي قدامهاكيبغي يلعب ليها على اعصابها ) ليالي مكتشوفيش قدامك كنتي غطيحي 
ليالي ( تقادات في لوقفة وهي كتحاول متعصبش) لا مكنشوفش وكنضن انك عارف هدشي 
حسام (باستفزاز) انا مقصدش نجرحك حيت نتي عمياء عنداك تفهميني غلط (شد في ايدها) اجي نوصلك 
ليالى (تنترات منو) طلق مني كنعرف نمشي في دارنا بوحدي اكيد الى مكانش فيها شي واحد غريب 
نور : ااه انتوما هنا سربيو كنتسناوكم للعشاء (شدات في ايد ختها وشافت في حسام ) اجي معايا كتباني معصبة

دخل لدار من بعد نهار طويل ديال لخدمة
قاسم : السلام عليكم 
الام كلتوم : وعليكم السلام اولدي على سلامتك 
قاسم (جلس وكيحيد في سباطو ) الله يسلمك الواليدة ... لاش باقي فايقة تعطل لحال ونتي عيانة نعسي ترتاحي 
كلتوم (جلسات حداها ودوزات ايدها علي راسو وهي مبتاسمة ) مكنرتاح اولدي تكدخل لدار ونشوفك سالم 
قاسم (ناض باس ليها راسها ) انا غنمشي نغسل ونرجع
كلتوم : واخا اولدي انا غادي نسخن ليك تعشى
مشى لدوش غسل يديه ووجهو وخرج لقى مو سخنات ليه عشاه وحطاتو حتى كيسمعو دقان مشى قاسم حل لباب 
تورية (ببتسامة وهي كتلعب بدفيرتها لي طايحة على كتفها ) سلام قاسم 
قاسم (خنزر فيها عارفها دايرة شي سبة باش تشوفو ) اشنو مخرجك في هاد ليل 
كلتوم( من وراه) شكون اولدي 
تورية (جمعات قنانفها وخوبشات ) مبغيتينيش نجي عندكم 
كلتوم : دخلي ابنتي تورية دخلي مديش عليه خاصاك شي حاجة 
قاسم بعد من حدا لباب باش دخل وهو كيتنهد عاود بتاسمات وهي عاضة علي شفايفها ملي دازت من حداه دخلات جلسات حدا كلتوم 
تورية (كتحلون علي كلتوم وعينيها على قاسم )انا جيت غير نشوفك اخالتي واش خاصاك شي حاجة نديرها ليك ولنعاونك فشي حاجة ساعة واقيلة صدعتكم 
كلتوم : متقوليش هاكاك نتي بحال بنتي ومتقلقيش من قاسم راه غير خاف عليك وليل هدا مخصكش تخرجي 
قاسم شعل تلفازة وجلس ياكل ممهتنش لحوار ديالهم 
تورية : ويلي اخالتي ياك انا نازلة غير من لفوق مالي منين جايا 
كلتوم : واخا هكاك ابنتي ليل دابا وناس خصهم غير علامن يدويو راك عارفة 
تورية (ناضت مخوبشة وهي مزال كتشوف فيها معاطيهاش اهتمام ) واخا اخاالتي غنطلع تال غدا ونزل عندك نصوب ليك شي شهيوة ونعاونك في تخمال 
كلتوم : انشاء الله ابنتي الله يرضي عليك 
تورية (دازت من قدامو ورجعات الدفرة ورا ضهرها )ايوا تصبحو على خير بسلاامة .... اقاسم 
قاسم (نطق وهو مزال كيشوف في تلفازة ) بسلامة

كلتوم (مشات سدات لباب ورجعات جلسات حداه ) حشومة اولدي 
قاسم : مالي شنو درت 
كلتوم : شد بخاطر لبنت شوية 
قاسم (تقاد في لجلسة وهو كيشوف فيها ) واش بغيتي نضحك على لبنت الواليدة
كلتوم : لا اولدي انت ماشي ديال هدشي وحتى انا منرضاهش 
قاسم : ايوا صافي تورية متلقيش ليا وانا دايرها كيف ختي ودكشي لي فبالك مزال مكنفكر فيه لبنت راه مزال مراهقة يلاه فعمرها 18 عام معارفاش راسها شنو باغة 
كلتوم : واش بغيتي تعيش زوفري حيتك كاملة راه في عمرك 26 عام امتى غتجمع راسك 
قاسم (دوز ايدو على وجهو وهو كيتنهد مكيبغيش يسمع هاد الحوار لي كيتكرر بزاف ) لواليدة ملي غيكتاب غادي نتزوج اما دابا انا ممستعدش لنفسيا ولى ماديا 
كلتوم : ايوا اوليدي فينما تحطات ايد يتحطو عشرة لخدمة وها انت كتجيب مصروف نهارك ودار هاهي بغيت لي يعمرها عليا ويونسني ...
قاسم (قاطعها عرفها لبدات مغاديش تسكت ناض باس ليها راسها) لواليدة تصبحي على خير خصني نعس باش غدا نفيق بكري راك عارفة
كلتوم : ايه هرب هرب 
قاسم (غادي لبيتو ) وراني غير حداك اكلتوم معندي فين نمشي 
دخل وسد عليه خدم اغنية في لبيسي عزيز عليه يتسنط لاغاني هادئة قبل مينعس ومشى لبلاكار بدل حويجو لبس غير سروال ديال لكيطمة وتلاح فوق الناموسية داير ايديه مورا عنقو وهو كيتأمل الاغنية كانت ديال بوب مارلي بالانجليزية اغنية الخلاص اسمها
#كلمات الاغنية#
القراصنة القدامى ، نعم ، سرقوني وباعوني لسفن التجار 
دقائق بعد ما اخرجوني من الحفرة التي بلى قرار 
لكن يدي جعلت قوية بقوة يد الجبار 
وها نحن نتقدم في هذا الجيل على طريق الانتصار 
الن تساعد بإنشاد اغاني الحرية هذه 
لأن كل ما لدي هو اغاني الخلاص
...................

نمشيو عند ليالي 
كملو عشاهم وهدرو شوية في لخدمة كيف لعادة وحسام كيتباهى بنصبو الجديد في الشركة وكيفاش كيسيرها مقدراتش تستحمل وستأدنات باش طلع لبيتها ترتاح دخلات وترمات فوق ناموسيتها منهار فقدات البصر ديالها تعهدت لراسها باش عمر عينيها يدمعو باركة عليهم غير الضلام لي عيشين فيه وقوات راسها باش هادشي عمرو يأتر عليها غمضات عينيها بلعيا بلى متحس وهي كتشوف راسها داك نهار لي وقعات فيه لحادتة علاش هي كانت مع الشيفور باش يوصلها لمدرسة ونور ممشاتش حيت مريضة عمرهم متفرقو حتى لداك النهار كانو بجوج في نفس الفصل حيت هوما توأم ركبات حداه وهي فرحانة حيت مكيناش ختها لي غدارب معاها على لبلاصة ويركبو بجوج لور كان فعمرها 14 عام بدات كتوعى وتعرف شحال من حاجة فجأة حلات عينيها وهي طافجة مبغاتش تفكر داك نهار ناضت بشوية حسات براسها دايخة حتى طريق لي حافضاها لدوش نساتها رجعات جلسات وهي كتسترجع نفسها كتلهت بحال الى كانت كتجري ديما كتقول علاش هي كتفكر ان هدشي مقدر ليها حتى من سميتها مضلمة ليالي وختها نور هي لي مكاتب عليها تعيش الضلام مدات ايدها لكوافوزة لي حداها وهزات لماء كيكون محطوط تم شربات وتنفسات وعاد ناضت بدلات حويجها كتعرف كيفاش تحرك في بيتها واخا مكتشوفش هاد لبيت هي عاشت فيه 24 عام دابا كتعرف كل ركن فيه مشات لبيت تبدال حلات لبلاكار وخدات بيجامة الرف لي فيه لبيجامات هو التالت على ليسر هاكا حافضاهم كل رف وشنو فيه لبساتها وخرجات تخشات في فراشها

صبح فجر جديد وقاسم اول من ستقبلو كيف لعادة فاق بةري ونزل لبحر يصيد كيعجبو يجلس حدا لبحر ويشوف الشمس كتشرق الصيد كيرتاح فيه بزاف وكيربح منو حتى لفلوس كل نهار وشحال لمهم كيعرف كيفاش يصيد انواع راقية ديال لحوت كايبيعهم لمطاعم لي كاينين تم عندو بعض لكليان لي كيجيو خصيصا لهاديك لبلاصة باش يشريو حوت طري مصيد بسنارة لان الصيد بالسنارة احسن من الصيد بالشبكة 
طلع النهار وجمع العدد لي خص يجمعو بصعوبة مكانش الحض معاه ليوم صيد اخر حوتة بزز وهو كيفكها سمع صوت ديال شي كلب كينبح دار كيبان ليه كلب من كبير من النوع الهاسكي السيبيري جاي جيهتو بدا كيجمع فلحوت بالزربة شوية سمع صوت بنت الرنة ديال داك الصوت خلاتو يحبس ويتفيكسا في بلاصتو هاز راسو وفجأة فقد السمع بقى كيسمع غير صوتها لي جاي من بعيد كتردد فيه رجفة وخوف بقى كيقلب بعينيه وهو كيقرب من مصدر الصوت بانت ليه بنت كتمشي وسط الصخر بصعوبة حتى كتبغي طيح وكتعاود تشد في راسها وهي كتلهت وشعرها طايح على وجها كتبان خايفة وكترجف وخطواتها مموزونينش كتبان تايهة ومعارفاش فين تمشي وهي كتعيط ....سيزاار.....سيزااار رجااع ..... سيزار 
قرب منها بالزربة وشدها من ايدها 
قاسم : غير بشوية عليك اختي ... واش هداك الكلب ديالك 
ليالي (وقفات وهي كتلهت ملي حسات بشي حد شد فيها شمات ريحة رجولية دخلات ليها للأعماق لدرجت اترت فيها وخلاتها ترتاح نسبيا هزات راسها بشوية ملي سمعات صوتو كتحاول تعرف مصدر الصوت باش تشوف جيهتو ونطقات بصوت باح ) اه سيزار فين هو 
قاسم (سهى في عينيها لخضرين ملي شافهم خدا نفس طويييل وهو كيسنشق الريح ديال البحر لي اول مرة كيحس انو عندو طعم بقى كيشوف حركاتها كيفاش كتحرك وكيفاش كتمص شفيفها لي كيرجفو وكينشفو بالبرد والخلعة خدودها ونيفها لي حمرين وشعرها العسلي لي كيطيرو لبرد قدام عينيها ولكن مكتسوقش ليه ستنتج انها مكتشوفش واخيرا حس على راسو ) اجي نعاونك 
ليالي (تنترات منو ورجعات كتغوت ) مبغيتش مممحتاجاش .. سيزاار سيزار
تعكلات وكانت غتجي علي فمها 
قاسم (تنهد وشدها من مرفقها مبغاش يبين انو كيعطف عليها ) متكونيش معكسة اصلا انا كنعرف كيفاش نمشي هنا حيت صياد (دار شاف جيهت لحوت ديالو لقى لكلب كياكل فيه ) وزيدون انا كنتسالك اعتدار حيت كلبك كلي ليا كاع لحوت لي صيدت ليوم 
معطاهاش فرصة شدها من ايدها وبدا غادي بيها وهو كيوريها فين تحط رجليها ليالي معرفات متقول بقات متبعة خطواتو حتى وصلو حدا لكلب 
قاسم (طلق منها وتحني عند لكلب كيلعب معاه ) بالصحة اصحبي بان ليا كيعجبك لحوت بحالي 
شاف فيها وهز السمطة لي كتشد بيها لكلب ودارها ليها في ايدها 
ليالي : شكرا 
قاسم (بقى كيشوف فيها شحال معرفش علاش حس براسو باغي يسولها علاش هي مكتشوفش..... وشنو كدير هنا ......وكيفاش جات .....وكيفاش غتمشي .. بزاف ديال الاسئلة طاحو في بالو ولكن عرف ان ممنحقوش وخاف يجرحها بغى يسولها بطريقة غير مباشرة ) انا سميتي قاسم كنجي هنا باش نصيد ونتي شنو كتجي ديري 
ليالي (ضحكات ) ههه قاسم متشرفين اقاسم 
قاسم (حتى هو بتاسم ملي شافها ضحكات ) مالك معجباتكش سميتي 
ليالي : ههه لا بغيت نقول زعمة عادي انا كنجي ... (جمعات ضحكتها وسكتات ) معرفتش علاش ولكن كنرتاح هنا .. سيزار يلاه نمشيو لبلاصتنا 
قاسم (يلاه مد ايدو باش يعاونها ورجع بعد وهو كيشوفها غادة لكلب لي كيعاونها في طريقها وهازة معاها لعصا لخاصة في ساك كتستعملها في الاماكل العاملة لحتاجت بقى حاضيها حتى وصلات حدا واحد لحيط على شاريع وجلسات فوقو من بعد مدة قصيرة وقفات سيارة نزل منها رجل كبير شوية جا عندها ومشات معاه حل ليها لباب ركبات وطلع لقدام ومشاو 
قلسم(بتاسم مع راسو شوية قفز ) سميتك اووف علاش مقالاش ليا سميتها (حدر راسو كيشوف فلحوت لي كلو تخصر وعاود ضحك ) يلاه ليوم مكتابة صيدة خرا 

ليالي باقة هاديك الريحة لي شماتها مبغاتش تحيد من راسها تكات رجعات راسها لور وسدات عينيها وهي كتحاول تخيلو كيفاش داير .... حتي شهقات 
الشيفور عمي احمد : مالك ابنتي 
ليالي : مخلصتوش 
عمي احمد (بستغراب )شكون هو 
ليالي : والو يمكن نتلاقاو مرة خرا 
عمي احمد : واش نتي لاباس ابنتي 
ليالي : لاباس لاباالس اعمي ديني لمدرسة ديال العزف بلي مدوزني لدار 
عمي احمد : واخا ابنتي

رجع قاسم لدار وهو طريق كاملة كيفكر فهاد البنت لي شاف وفي نفس لوقت كيتسأل علاش وحدة بحالها حرمها ربي من نعمة البصر حل لباب ودخل 
كلتوم : على سلامتك اولدي 
قاسم (غير ساهي وكيحط فدكشي لي هاز )
تورية (قربات منو ) كيداز صباحك مزيان 
قاسم (شاف فيها ) كان مزيان 
تورية : هي ناخد شي حوتة .... غندير عليها شي طاجين فاعل تارك (طلات على السطل ) ويلي مكينش.... بعتيه كلو ؟؟ 
قاسم : الحمد الله ملي مبقاش 
كلتوم (كتحاول تلطف لجو ) هه هي بعتيه كامل ..... ايوا حتى هاكا مزيان .... مرة خرا ابنتي تورية 
قاسم : انا غندخل نرتاح شوية باش نمشي لخدمتي 
كلتوم : سير اولدي راك فقتي بكري انا غنطيب لغدا ونفيقك 
تورية (بصوت مخنوق ) خالتي واش انا مزويناش ..... علاش ولدك مكيديهاش فيا 
كلتوم (عنقاتها ) مديش عليه ابنتي نتي راك غزالة ولالة لبنات ولكن واش بغيتيه يضحك عليك هو مباغيش يواعدك بشي حاجة تيكون مستعد يتحمل المسؤولية 
تورية :انا مستعدة نصبر معاه على كلشي باراكة غير يكون حداية ونكون مراتو والله عمري نخصر ليه مبغيت منو حتى حاجة 
كلتوم (عنقاتها ) عارفة ابنتي وتانا مغنلقاش حسن منك ليه غير صبري 
تورية (نزلو دموعها ) انا رمن نهار ماتت ماما وانا كنعتابرك محالها وحتي بابا راه عزيز عليه قاسم لبغى يتزوج بيا مغاديش يخصر ليه ولكن لبقى معطل با غيزوجني لواحد اخر وانا مغاديش نتحمل 

نمشيو لنادي لموسيقى 
رانية : هيهو فين راك سارحة ليوم 
ليالي : باش عرفتيني سارحة اصلا انا ديما كنشوف بعيد 
رانية : اممم يمكن حيت انا صحبتك من شحال وكنعرفك ويمكن حيت من صباح وانا كندوي ونتي مكتجاوبينيش 
ليالي : حيت فيك لهدرة بزاف 
رانية : واخا الالة انا فيا لهدرة بزاف ... نوضي ندربو 
ليالي : تقلتي 
رانية : لا وعلاش غنتقلق 
ليالي : حيت حسيت بيك متحاوليش تلعبي عليا حيت مكنشوفش 
رانية : ايوا هي لقلتي مالك 
ليالي : من بعد وغنقول ليك 
رانية : اذا كاينة شي حاجة شفتي 
ليالي (ناضت وشدات فيها ) ماشي موضوع مهم صافي اجي نتدربو قبل يجي لبروف 
رانية : اععع غادي نبقى لحصة كاملة وانا مشطونة 
ليالي : ههه مسكينة لي فيك مغادي يهنيك 
رانية : ملي نخرجو ندوزو لشي كافي وندويو اوك عيطي لشيفور وقولي ليه بلى ميجي موراك انا غنوصلك 
ليالي : صافي واخا غير نساليو ونعيط ليه

دازو ساعات 
دقات عليه في لبيت ودخلات لقاتو كيلعب مع لحوت لي حاطو في الاكواريوم 
كلتوم : نوض اولدي تغدى 
قاسم (شاف فيها شوفة فهماتها )
كلتوم : تورية طلعات لدارهم .... انا معرفتش لبنت اشنو لي فيها عيب باغاك وقابلاك كيف انت 
قاسم : لواليدة انا مبغيتش مرأة تعطف عليا حيت كتبغيني انا ملي غنتزوج غنكون قاد نتحمل مسؤوليتي ..... او على الاقل نكون كنبغيها باش نقدر نتفاهم معاها 
كلتوم : قول ليا اولدي غير الصراحة كتبغي شي وحدة خرا ياك 
قاسم (وقف وقرب منها ) اه كنبغي وحدة خرا ومعمري نقدر نتفرق عليها وهي لي غنعيش معاها حياتي كاملة 
كلتوم (شهقات ) ياااك اولدي ومخبي عليا هادي هي تربيتي ليك 
قاسم (تكى على لحيط وهو كيشوف فيها ويضحك )
كلتوم (بدات كتغبن ) انا كنتحرق عليك كل نهار باش نلقى ليك بنت الناس وانت عايش حياتك ومخبي عليا وشكون هادي بسلامة شي بنت زناقي مترفرحش اوليدي لوحدة لي ضل تخيط معاك في الدروبة ....
قاسم (قاطعها وعنقها وهو كيضحك) كلتووم واش كاين من غيرك ساكنة قلبي ههه
كلتوم ( جمعات ايدها ضرباتو على صدرو ) كضحك عليا ياك الباسل 
قاسم (شد من صدرو ودار براصو مقصح ) ااي كح كح وراك قاصحة اكلتوم مع راسك 
كلتوم : الله يمسخك جمع راسك ومتقولش ليا كلتوم
قاسم : وشنو نقول ليك تيتيم ههه
كلتوم (حيدات صندالتها ) شووف ليك لعفريت ضسر 
قاسم (هرب ) صافي صافي الواليدة 
كلتوم : هاكاك يحساب ليك حيت كتافك فاتو كتافي راك غتغلبني 
قاسم (رجع عندها عنقها وباس راسها ) حاشى الواليدة غير كنضحك معاك 
كلتوم (عنقاتو حتي هي ) الله يرضي عليك اوليدي معرفايش شحال عانيت باش نشوفك راجل وقاد براسك ومتحتاج لحد وبغيت نشوف غير وليداتك قبل لنموت 
قاسم : وصافي اواليدة الله يطول لي في 
عمرك معندنا منديرو بهاد لكلام اجي نتغداو باش نلحق علي رضى لقهوة ...(قبل يكمل كلامو سمع التيلي كيصوني جبدو ) هاالي قلنا شفتي هاهو كيصوني غيكون جا 
كلتوم : سمح ليا اولدي عطلتك زيد تغدا دغيا 
قاسم : الو صاحبي .... هانا واحد خمسات دقايق ونجي ... هههه لا بصح غير خمسات دقايق راني عاد كنتغدا ..... وصافي لكنتي زربان خلي سوارت عند لgارديان ونيت قوليه يضرب ليها شي مسيحة .... ياالاه نتلاقاو حنا في ليل 
قطع مع صاحبو ومشى جلس يتغدا 
قاسم : لواليدة 
كلتوم : نعام اوليدي 
قاسم : علاش معندكش تصويرة ديال لواليد الله يرحمو عمري مشفتو وعمرك معاودتي ليا كيف تلاقيتو 
كلتوم : دابا اش جبدك انت في هدشي 
قاسم : والو غير حسيت بشي حاجة في شكل وصافي جاني فضول نعرف 
كلتوم : قلت ليك اولدي شحال من مرة راه مكانوش عندنا تصاور شحال هدا مكانتش لوقت كيف دابا وعاد لي علي قد حالهم زواجنا كان غير بلفاتحة وصافي ومن بعد مات وخلاني حاملة بيك 
قاسم : اه وقبرو بقى فلمدينة لي كنتو عايشين فيها ومقدرتيش تسجليني بسميتو حيت كنتو مزوجين غير بلفاتحة هاد لقصة هي لي ديما كنسمع بغيت شي حاجة جديدة تفاصيل زعمة 
كلتوم : وليدي كول ونوض لخدمتك في ياماتنا رمكانش لحب ودكشي 
قاسم (شداتو الضحكة ) ههه كين غير خبط لسق 
كلتوم : وايني راك كتقلب عليا ليوم

داز نهار وكملو تدريب ديالهم رانية حتى هي كتلعزف على الة التشيلو وليالي كتعرف على لبيانو من صغرها وهي كيعجبها تعزف عليه وكانت كتاخد فيه دروس والحلم ديالها انها تكون عازفة مشهورة موقفش وخا فقدات البصر بقات مصممة حتى ولات كتقن العزف عليه وكدير حفلات مع الفرقة ديالها او وحدها يا اما حفلات خيرية وكتكون غير متطوعة باش تعزف او حفلات خاصة بالمدرسة لي كتعلم فيها 
ليالي جبدات التيلي من ساكها خاص بلي ماكيقدروش يشوفو عادي ولكن فيه تطبيق خاص كتخدمو بالصوت ديالها طلبات منو يدوز الرقم ديال السائق وعيطات ليه 
ليالي : عمي احمد (الهاتف دوز النمرة وبدا كيصوني حتى سمعات صوتو) عمي احمد شوف بلى متجي مورايا .... لا غادي نخرج مع رانية من بعد هي غادي توصلني .... صافي انا غنقولها لبابا متخافش غير سير انت جيب نور من لكلية 
رانية : يلاه مشينا 
ليالي : مشينا فين غتعرضي عليا 
رانية : نمشيو لشي كافي حدا لبحر 
ليالي (تفكرات قاسم وبتاسمات ) لا بلاش كيعجبني نمشي ليه في صباح ... عرفتي فيا الجوع يلاه ناكلو شي حاجة 
رانية : ايوا قولي ليا بعدة شنو لي خلاك ليوم ممركزاش وغير سارحة 
ليالي : افف منك شحال فضولية 
رانية (حلات ليها لباب ديال السيارة ) طلعي طلعي مغنتفاكش معاك ليوم 
عاوناتها ركبات ودارت حتى هي ركبات في بلاصتها وديمارات طونوبيل يلاه زادو شوية وهي توقف بيهم السيارة في واحد الطريق خاوية ومضلمة رانية كتحاول ديماريها كتسكت 
ريانية (تخلعات ومبغاتش تبين قدام ليالي ) ويلي هه هادي مالها غير صباح لي درت ليها لبلان 
ليالي : شنو واقع واش مبقاتش بغات ديماري 
رانية ( كدور في عينيها ) لا ... بغيت نقول اه .... اففف معرفتش مالها 
ليالي : شوفي شي حد يعاوننا 
رانية (دورات وجها كاين غير لخلى ) الله يا ربي اش دوزني من هاد لقنت 
ليالي : شنو واش مكاين حد 
رانية : ها لا احبيبة انا غنزل نشوف 
حلات السيارة ونزلات كدور في وجها خايفة يخرج ليها شي حد دازت طونوبيل من حداهم طايرة مداتهاش فيهم دارت شافت في ليالي وتنهدات جبدات تيلي ديالها كتفكر علامن تعيط شوية سمعات شي كلب كينبح وهي تهرب دخلات لطونوبيل وسدات عليها 
ليالي : شنو كاين لقيتي شي حد شفت كنسمع غير سقيل 
رانية (ريقها نشف وقلبها غيسكت دوات غير فنفسها ) كون شفتي حنا فين 
ليالي : مالك ساكتة انم ودوي ولى جاتك لقوى 
رانية : ها لا غير كاين لبرد مقديتش نبقى واقفة برة انا غنشوف علامن نعيط 

قاسم كان خدام كيسوق الطاكسي وصل شي ناس لحدا لبحر وهو راجع دخل دخل من واحد طريق خاوية كان مخدم لموسيقى وغادي غير بشوية بانت ليه سيارة واقفة في جنب طريق ومشعلين ضواو باين عندهم مشكل محدو هو كيقرب وهو كينقس من الصرعة حتي قرب منهم كان جاي من لجهة لمعاكسة ليهم شافها في السيارة وقف بلى ميحس

وقف بلى ميحس رانية هزات راسها بان ليها طاكسي وقف فرحات حلات لباب ونزلات بان ليها دري نقي رتاحت وتنات غادة عندو حتى هو حل لباب نزل وعينيه على ليالي 
رانية : سلاام 
قاسم : سلاام عندكم شي مشكل اختي 
رانية (عجبها بقات كطلع وتنزل فيه وتقول و كتهدر غير بشوية ) ها اه في الصراحة حنا بغيت نقول انا وصحبتي وقفات بينا الطونربيل هنا معرفتش مالها 
قاسم (وهو ممحيدش عينيه على ليالي )واخا نشوفها 
رانية : اه اه خود راحتك 
قاسم (مشى حل السيارة من لقدام وهي واقفة حداه ) واخا طلعي ديماري 
رانية (حالة فمها فيه ) ها ... ااه واخا 
طلعات حدا ليالي لي كانت مطلعة الزاج مسمعات والو قربات حداها وكدوي بشوية حيت مخليا لباب محلول
رانية (كديماري ) ناااري يختي واااحد تيتيز شعر رطب ولعنين زرقين ولحية مطراسية والفم اححح ميستاهلش يكون شيفور ديال الطاكسي والله 
ليالي (علات حاجبها ) وفكي هاد لحريرة خلاص رتعطلت خص نمشي مبقى لى خروج لنم 
قاسم (دوا بالجهد وهو كيدرب على السيارة ) صافي حبسي حبسي 
ليالي عاد نتابهات لصوت جاها مألوف 
قاسم (قرب حداهم وحط ايدو على لباب كيطل عليهم ) نتي لي خرجتي عليها مالك على داك توراك غتفركعي ليها لموطور 
رانية : شنو زعمة بغيت تقول مكنعرفش نسوق
قاسم : لا حااشة 
ليالي (تأكدات بلي هو ) قاسم 
قاسم (شاف فيها وبتاسم حساب ليه مغاديش تعقل عليه فرح ملي عقلات على صوتو لي كيشوف وكينسا وجه شافو غير اول مرة عاد هي سمعات غير صوتو بقات عاقلة ) قلت مغاديش تعرفيني 
ليالي : علاش زعمة حيت مكنشوفش
قاسم : لا مقصدتش هدشي ..
رانية (قاطعتهم ) بلاتي بلاتي واقيلة انا محسوبة من لكوسانات ديال طونوبيل ومفخباريش 
قاسم (ضحك ) سمعو السيارة خاصها معلم يصوبها لبغيتو نوصلكم متبقاوش هنا في هاد لوقت تتسيفطي ليها شي حد 
رانية : ااه صافي حتى هدا نضر ونيت نعرف منين كتعرفو بعضكم 
قاسم( دار لجيهة ليالي حل لباب وهو كيشوف فيها ) تفضلي نزلي 
ليالي : شكرا 
رانية( دارت وشدات فيها ) يلاه غير طلع انت انا غنعاونها 
طلعو لور وركب هو غي بلاصتو 
قاسم : فين نديكم 
رانية : غنوصلو صحبتي هي لولة ومن بعد وصلني 
ليالي: لا ... اا غير خليه يوصلك نتي لولة نتي داركم قرب من دارنا 
رانية (خرجات فيها عينيها ) ياااك الالة راه انا لي لمفروض نوصلك
ليالي (كدوي تحت سنانها )!متنسايش هدشي بسبابك نتي وزيدون انا ناشي صغيورة وراه غادة فطاكسي 
رانية : وشكون هدا بسلامة منين كتعرفيه ومقلتيش ليا على ليوم 
ليالي : اففف صافي كنواعدك غدا نعاود ليك كلشي دابا تلاحي نزلي فداركم 
رانية : واخة كتجري عليا دابا هادي الصحبة لي بيناتنا
ليالي : وصافي 
بقاو كيدابزو بصوت منخافض قاسم كسمع فيهم وراه بحال لمشاش كيتوشوشو صدعوه وهو يقاطعهم فرانا بالجهد حتى تهزو من بلاصتهم 
رانية : وا بشويا ابنادم 
قاسم : باقي مقررتوش شكون غنوصل لولة 

نطقو بجوجات في دقة : هي 
قاسم (حبس ) 
رانية : علاش وقفتي 
قاسم : حتى نعرف راسي فين غادي 
ليالي: صافي غتوصلها هي في (عطاتو لعنوان ) 
رانية : واخا ولكن غادي نعيط ليك بليل 
ليالي : اوك صافي 
قاسم (عاود ديمارا وزاد ) مزيان ملي تفاهمتو 
سكتو شوية كل مرة كيشوف فيها من لمراية وهي تنطق رانية مبغاش يتسكت ليها 
رانية : فين كتعرفو بعضكم 
حتى واحد مجاوبها 
رانية : قاسم دوي انت 
قاسم : دغيا حفضتي سميتي تبارك الله عليك 
رانية : اففف مكنضكش 
قاسم (وقف ) وصلنا كتسكني هنا 
رانية (هزات راسها في الدار ) ليالي هاهي عندك غدا والله متعاودي لي تنخسر معاك 
نزلات وردخات لباب قاسم دار شاف فيها 
قاسم : ليالي 
ليالي : لا رد
قاسم : احم مكتابش نعرف سميتك صباح ولكن سميتك زوينة 
ليالي : حتى انا مخلصتكش فدكشي ليك كلى لكلب كان كيحساب لي انت صياد 
قاسم : صحبتك دراتني في راسي فيها لهدرة بزاف 
ليالي(بتاسمات ) ولكن ضريفة 
قاسم : اممم ونتي 
ليالي : مالي انا
قاسم (بتاسم ) فين غادي نوصلك 
ليالي : عطاتو لعنوان 
قاسم : الصيد عزيز عليا تقدري تقولي هواية في صباح كنصيد وفي لعشية كنخدم في طاكسي
ليالي : مزيان 
قاسم : علاش نتي مكتهدريش بزاف 
ليالي (معرفاتش باش تجاوبو ) يمكن حيت في معضم الاوقات مكنكونش عارفة شنو خصني نقول 
قاسم : مجاتكش غريبة نتلاقاو جوج مرات في نفس نهار 
ليالي : معرفتش ... عادي 
قاسم (وصل لفيلا ديالهم وقف قدامها وهو كيشوف فيها عرفها غتكون من عائلة غنية بزاف ) احم وصلنا ... غتنزلي هنا 
ليالي: كلاكسوني باش يحلو ليك لباب 
قاسم دار دكشي لي قالت ليه خرج واحد من لحراس ديال لباب عندو بانت ليه ليالي ورجع حل لباب كامل دخل بطاكسي حتى لداخل كانت حديقة كبيرة في جنب وفي جنب لاخر لفيلا وقف قدام بابها نيشان 
ليالي : بغيت نعوضك على دكشي لي كلى لكلب ديالي 
قاسم (نزل وحل ليها لباب ) وصلنا تقدري تنزلي ولنزل نعاونك 
ليالي : علاش مكتجاوبنيش 
قاسم : حيت انا مبغيت من عندك والو اه فهمنا انك وحدة لباس عليك وتقدري تعوضيني ولكن انا مبغيتش لكلب كلى دكشي لي مكتاب ليه 
ليالي (نزلات ) وحتى دابا مغاديش تخلص كنضن هادي خدمتك او لى 
قاسم : بصح ولكن انا غير عاونتكم حيت ...
ليالي (قاطعاتو ) كيف انت مقبلتيش اني نعوضك حتى انا مكنقبلش انك تعطف عليا فهمتي 
خرج في هاد اللحضة باها 
شوقي : شنو واقع ابنتي ياك كنتي غتجي مع رانية 
ليالي : خسرات ليها طنوبيلتها ا بابا ممكن تخلص لولد عافاك راه عاوننا ملي لقانا في طريق 
شوقي (جبد لفلوس ) اه واخا .. شكرا اولدي 
قاسم : هدا واجب..... ممكن تسنى نعطيك لباقي 
شوقي : لا اولدي غير خلي كلشي شكرا حيت عاونتي بنتي
قاسم : ميمكنش سمح ليا ولكن انا عاونتهم حيت هاكا تربيت ماشي باش نتخلص .... انا غناخد لي مقيد عندي في طاكسي ونعطيك لباقي 
شوقي (بتعجب) لي بغيتي اولدي انت حر 
قاسم (جاب ليه لباقي ) تفضل ... بسلامة 
شوقي (شد في بنتو ودخلو لدار وقاسم خرج من لفيلا وهو كيحس بدماغو مخربق

كمل خدمتو وهو كيحس بواحد الاحساس غريب كيحس انهو غيولي يشوفها مرة خرا وان هدشي مغيوقفش هنا كيحس بحوار لداخل في داتو من جهة كيقول مكرهش يعاود يشوفها ويتقرب منها كتر ويعرف اسرارها ومن جهة كيقول ان هاد الانسانة ماشي من مستواه وخصو يحبس هنا وميخليش ويحبس راسو باش ميخليش احساسو من ناحيتها يتطور .... درو راسو بقوة تفكير وصلات 12 ديال ليل تعطل خصو يمشي يحط الطاكسي مشى نيشان لدار لعند صاحبو رضى هو لي كيخدم معاه في الطاكسي وكذالك باه هو لي مخدمهم هوما صحاب من صغرهم وباه كيعتابر قاسم تاهو ولدو ملي كان كيقرا كان كيمشي يصيد غير لحوت باش يعاون راسو ولكن ملي كمل قرايتو وملقاش خدمة طلب منو يعاون رضى في الطاكسي وعندو نهار في السيمانة خاوي باش يقلب على الخدمة في الشركات ونيت الطنوبيل ترتاح .... وقف قدام الدار وعيط على رضى في التيلي باش ينزل عندو 
قاسم : .. نزل اصحبي انا كنتسناك لتحت ..... يلاه متعطلش عليا 
خرج من الطاكسي من بعد ما حسب لفلوس وعزل رباحو من لكرا ديال الطاكسي .... تكى عليه وهو واقف على رجل ورجل جامعة حاطها على طاكسي وكيلعب بسوارت شافو نازل 
رضى (قرب عندو وسلم عليه ) طلع ا قاسم 
قاسم : لا تعطلت راك عارف لواليدة غتكون كتسنى 
رضى: كيف دازت لخدمة 
قاسم (تنهد ) مزيان مزيان (دار ايدو في جيابو جبد لفلوس ) هاك اصحبي لكرا ديال ليوم وهاك سويرتات 
رضى : الله يخلف ... غتمشي غدا تدفع 
قاسم : اه غنمشي دوز عندي صباح وصلني معاك مغنمشيش لبحر 
رضى : صافي عول عليا انا غنديك ونرجع موراك باش نديرو شي قهيوة نيت في لعشية ونشوف مالك هاد نهار معجبتينيش 
قاسم : اودي انا ليوم راسي ومعاجبوش 
رضى : ههه يلاه سير ترتاح تصبح على خير ... غدا ندوز موراك 
قاسم (وهو غادي ) صافي 
كمل على رجليه دار قريبا في نفس الحومة داز على جماعة ديال الشماكرية 
الشمكار (كيدوي وهو كيتخروع ) خووويا قاااسم 
قاسم : شنو بغيتي 
الشممكار : ضووور معاااايا يحااافضك 
قاسم : سير فحالك سير شنو ناقصك ولى باغي باش تكيف 
الشمكار : ومااالها شنوو فيها اجي قصصصر معانا 
قاسم : تسير فحالك قصر غير انت 
الشمكار : مااالك معفففر 
الشمكار لاخر (بدا كيضحك )واهيا المعفر تعفر بشويااا ههه
بداو كلهم كيضحكو وهو يشنق على هداك لي حداه 
قاسم : شوف غتقلب عليا ولى بربي تندمك 
ناض واحد اخر : صافي اخوويا قاااسم صااافي غير ضاحووكي 
قاسم دفعو بالجهد حتى طاح مع حتى هو غير على سبة وخنزر فيهم وزاد كمل طريقو 
الشمكار : بربي لغادي نعلم عليه غيير صبر عليا اولد كلتوم 
وصل لدار دق بشوية جوج مرات مسمعاتوش جبد سوارت وحل دخل وسد لباب لقاها ناعسة في الصالون وتلفازة شاعلة حيد سباطو ومشى جلس حداها هز يدها وباسها وهي تفيق 
كلتوم : جيتي اولدي 
قاسم : مالك ناعسة هنا معدبة 
كلتوم : غير كنت كنتسناك ومحسيتش ... نجيب ليك تاكل 
قاسم : غير خليك مرتاحة انا غنوض نجيب لراسي (جبد لفلوس من جيبو ) هاكي الواليدة هادو 
كلتوم : غير خليهم عندك تقدر تحتاجهم غدا هاد الساعة مخاصني والو انا 
قاسم : حتى انا عندي الواليدة هادو خليهم عندك 
كلتوم : الله يسهل عليك اولدي وتزوج وتفرحني 
قاسم (بدا كيضحك ) دابا الزواج خاصني ... دعي بعداك بشي خدمة مقادة 
كلتوم : الله يرضي عليك ويسر ليك امورك ويفتح ليك ابواب لخير كاااملين 
قاسم : امييين امين

كانت جالسة في بيتها من بعد مرجعات لدار وتعشات معاهم طلعات غسلات وبدلات عليها وجلسات كتقرا في واحد الرواية بطريقة برايل هاد الطريقة ديال الكتابة والقراءة لي ختارعها لويس برايل شاب فرنسي لي فقد البصر وهو طفل وقدر انو يخترع هاد الوسيلة باش يكمل قرايتو وكان ذكي جدا وكذالك كان موسيقار بارع وليالي من المعجبين ديالو هادي هي الطريقة لي خلاتها تشوف وتحس من بعد مفقدات بصرها كملات قرايتها في مؤسسة خاصة بهاد النوع ديال الدراسة ولتاجأة لموسيقى لي بدعات فيها وملأت فراغ كبير في حياتها ... سمعات تيلوفنها كيصوني حاولت تدكر فين حطاتو كان فوق لكوافوزة حطات لكتاب ومشات هزاتو جاوبت كانت صحبتها
رانية : سلااام صافا
ليالي (بتاسمت عرفاتها مغاديش يجيها نعاس ليوم من كترت لفضول ) لاباس ونتي 
رانية : انا لاباس قولي ليا كيف وصلتي وشنو وقع 
ليالي : شنو باغي يوقع وصلني ومشى فحالو 
رانية : اممم ومنين كتعرفيه
ليالي : راانية واعدتك غدا نعاود ليك 
رانية : اوووف ايمتى يجي غدا خلاص عافاك قولي غير شي حاجة 
ليالي : ههه ناري غادي تنفاجري ... شوفي الالة غنقول ليك حاجة وحدة ولكن تال غدا ونقول ليك تفاصيل 
رانية : واخا قولي قولي 
ليالي رجعات راسها لور تكات على لكارد ديال ناموسية وسهات وعي كتفكر صباح كيفاش تلاقاو واخا مشافتوش ومشافت والو لكن حسات بلحرارة فاش قاسها حسات بشي حاجك تحركات فيها باقة عاقلة على صوتو وعلى ريحتو مشات حتى فيقتها رانيا 
رانية : ودوييي 
ليالي : ها ااه سمعي انا ممتأكداش واش هو نفسو ولى غير ملي شافني عمياء سايرني لمهم تلاقيتو صباح فلبحر وقع ليا مشكل وعاوني وقال ليا بلي هو صياد وصافي 
رانية : اممم هو هو باينة غير من شوفاتو ليك انو فايت شايفك 
ليالي : كيفاش مفهمتش 
رانية : تال غدا ونكملو ملي نتلاقاو ... تصبحي على خير 
ليالي (نضت جالسة )تسناي بلاتي 
رانية : شنو 
ليالي : احم واخا توصفيه ليا 
رانية : اهااا هلي قلت 
ليالي : صافي صافي نتي خصك غير سبة راه غير جاني لفضول وصافي كون كنت كنشوف منضسركش 
رانية : ههه صافي متقلقيش غير ضحكت معاك اصلا انا معرفاش كيفاش صبرتي تال دابا مسولتيش ههه 
ليالي : دابا غتهدري ولى لا 
رانية : احم هنتي الالة هو مطويلش بزاف ولكن هو هداك وفورمتو عادية يعني ...
ليالي (قاطعاتها ) وصفي لي غير ملامحو واش انا باغة نفصل عليه 
رانية : هه وااخا هو بيض مبيضش بزاف مي بيضة 
ليالي : ايه ايه ومن بعد 
رانية : وغير بشوية عليا ركنتخيل عاد كنوصف .. لمهم عندو الحية اححح على اللحية شحال جات معاه ومع دوك لعوينات زرقين 😍😍اففف والشعر فين يبان شعري ولى شعرك حرام والله حتى حرام بحال هداك يضيع 😱
ليالي : صافي صافي عنداك تموتي ليا جمعي راسك شوية ونتي على سبة 
رانية : احح ياك ما غرتي 
ليالي : رانية 
رانية : نعام 
ليالي : تصبحي علي خير (قطعات فوجها )
رانية (كتشوف في التيليفون ) 😳 قطعات عليا .. وااخا انا لي باركة نوصف على قلبي لي طايب 
ليالي حطات التيلي ورجعات تكات فبلاصتها بتاسمت وهي كتحاول ترسم صورتو في خيالها جاها مختالف بزاف هي مكترتاحش لبنادم دغيا وصعيب يتقرب منها شي حد وتولفو بسهولة وترتاح ليه ولكن معرفاتش على هو بالضبط اول مرة شد في ايدها حسات بالامان ريحتو حسساتها بالاطمئنان داتها عينها وهي كتفكر فيه

جا نهار جديد فاقت كيف عادتها صوت المنبه ناضت دخلات لدوش غسلات ومشات بدلات حويجها وقادات حالتها ونزلات باش تفطر معاهم كلهم كيفيقو بكري ويفطرو وكل واحد كيمشي لشغلو نزلات بخطواتها لموزونين حتى وصلات لطبلة 
ليالي : صباح الخير 
الكل : صباح النور 
جلسات وحطات ليها مريم الماكلة في طبسيلها وبدات كتاكل 
نور : ليالي فخبارك بقات غير يوماين لعيد ميلادنا 
ليالي : ومن بعد 
نور : كيفاش من بعد خص نوجدو شي حفلة 
ليالي : اه وجدي انا مالي 
نور (شافت في مريم ) ماما قولي ليها راه حنا توأم واقيلة
ليالي : وكيف كتشوفي انا عمياء واقيلة يعني مغاديش نقدر نعاونك ومكنبغيش صداع والبلايص لعامرين تقدري ديري عيد ميلادك انا محبستكش ولكن انا مبغيتش نديرو 
نور تنترات وناضت من الطبلة
مريم (شافت في شوقي بمعني دوي انت )
شوقي : احم ليالي بنتي ....
ليالي(قاطعاتو ) بابا عفاك مدخلش مكنبغيش نرفض ليك شي طلب ولكن فهمني انا منقدرش 
مسحات فمها وناضت من الطبلة 
مريم : حتى ليمتى غتبقى منعازلة وسادة على راسها من غيرينا حنا ورانية صحبتها مكتبغي تعرف حد حتى ختها ممفاهماش معاها قلبي كيتقطع اشوقي 
شوقي (تنهد ) واش كيحساب ليك انا مرتاح كنفكر كيفاش غتعيش حياتها في هاد الدنية لوقعات لينا شي حاجة حتى الدكاترة مبقاتش بغات تمشي عندهم كون غير لقيت امل لي يخليها ترجع تشبت بلحياة مكنتش غادي نخليها هاكا 
نرجعو عند ليالي خرجات لجردة جا عندها سيزار بقات كضحك معاه شوية وهي كتمشى تمشات لواحد لبلاصة فيها بيانو ديالها عزيز عليها تعزف وهي جالسة في الحديقة والهواء كيلعب بشعرها جلسات قدامو وبدات كتعزف موسيقى هادئة وهي مبتاسمة ومستمتعة بيها مدة حتى فيقها صوت رانية لي جايا بحال لفرفارة 
رانية : نتي هنااا 
ليالي : ااخ جيتي

فاق بكري كيف عادتو غسل وبدل حويجو وخرج من لبيت لقاها كتوجد ليه لفطور 
قاسم : صباح الخير الواليدة 
كلتوم : صباح النور اويليدي جلس تفطر علامن يجي صاحبك 
قاسم (خدا من عندها صينية ومشى حطها وجلس ) دعي معايا الواليدة 
كلتوم (جلسات حداه وهزات ايديها ) سير اوليدي الله ينور يطريقك ويسير ليك اومورك ويرزقك الرزق الحلال 
قاسم (عنقها وباس راسها ) اميين وكبي دابا شي كاس ديال اتاي 
كلتوم (كتكب اتاي ) غير تلقى شي خديمة وداك ساع متقوليش لا على الزواج 
قاسم : لواليدة ليوم نهار زوين وصباح هدا وكنا ناشطين ضاحكين مبان ليك غير زواج
كلتوم : يا ويلي يا وليدي راه في عمرك 26 عام علاه الراجل اش كيبغي من غير مرأة تعمر دارو وتسخن فراشو 
قاسم : لفلوس كيبغي لفلوس وحتى المرأة غتبغي لفلوس هادي هي الدنيا 
كلتوم : ايوا تورية شارياك وباغاك غير انت 
قاسم (ناض وقف ) الله يعاونك اميمتي 
كلتوم : وكمل غير فطورك 
قاسم : هذا هو لوقت لي داير مع رضى 
كلتوم : وسير الله يسهل عليك 
قاسم (حل لباب لقى تورية في وجهو )
تورية (ببتسامة) صباح الخير 
قاسم : راه لواليدة لداخل دخلي عندها 
تورية : وانت فين غادي 
قاسم (خنزر فيها )
تورية : زعمة بغيت نقول غادي لخدمة الله يسهل عليك 
حدر راسو وخرج خلاها واقفة متبعاه كتبغيه بزاف ملي حلات عينيها كتشوفو غير هو وحتى هو كان كيتعامل معاها مزيان وكيدير ليها لخاطر بزاف على اساس بحال ختو لكن هي فهمات اهتمامو غلط وملي حس بيها ولات متعلقة بيه بزاف وكتقرب منو ولى كيحاول يبعد عليها ويتجاهلها لكن هي عمر شي حد مغادي يعمر عينها من غيرو .... سمع كلاكسون ديال طونوبيل وقف عليه رضى بالطاكسي 
رضى : طلع اصحبي 
قاسم (حل لباب وطلع سلم عليه ) راك فلوقت 
رضى : وشنو نعطلو سي قاسم هه .... راك مكسطر
قاسم : اودي مكيليق معاهم لى مضهر ولى والو غير لمهم نبانو كلاس هه

نمشيو عند ليالي ورانية جالسين في الصالون كيدويو 
ليالي : هدشي لي وقع صافي دابة عرفتي كلشي ايوا نفسيني 
رانية : اممم حولو كان غير حاضيك نااري كون شفتي شوفاتو 
ليالي (بتاسمت بلى متحس ) بصح 
رانية : وي راه بوقوس اصاحبتي في الصراحة واخا كيبان تقيل شوية ومعرفتش بحال الى حاس براسو ولكن عندو لحق بحال هداك نوع كون كان عندو لفلوس ميمشيش فوق الارض اووف 
ليالي : لهاد الدرجة زوين 
رانية : وي انا بعداك عجبني .. احم مون غير تلاقيتو مرة خرا 
ليالي : كوني تحشمي ونتي غير محلولة 
نور (نزلات وهوما كيدويو دازت من حداهم مخنزرة ) سلام رانية 
رانية : سلام نور صافا 
نور (دارت ضحكة صفرة ) صافا بيخير .... نخليكم باي 
رانية (كتعوجها ) نخليكم باي ههه مال هادي 
ليالي : ههه هنتي تشوفي

رانية : مالها شفتها منفوخة 
ليالي : باغة دير حفلة عيد ميلاد وبغاتني نكون وانا مبغيتش
رانية : مزيان ومالها شنو فيها 
ليالي : نتي عارفاني مكنبغيش زحام وصداع ومعنديش مع بنادم بزاف 
رانية : ولكن هذا كيبقى عيد ميلادك شنو فيها مرة فلعام وزيدون غندها لحق تقلق نتوما توام متكونيش انانية عوتاني 
ليالي : ياك انا انانية 
رانية : وي صراحة من مبقيتيش كتشوفي ونتي كتفكري غير في راسك علاش حابسة راسك بين ربعات لحيوط علاش كتحشمي من لعجز ديالك هدشي قدر ماشي غلط درتيه نتي باش تبقاي مخبية وحشمانة متخيلتيش احساس واليديك واحساس ختك فعلا هي طايشة شوية ولكن عادي راه كتبغي تبين راسها وتفتاخر بيه وبيك حتى نتي راكم توأم ضروري غتبغيك تكوني فجنبها واكبر دليل على انك عزيزة عليها انها بغاتك تكوني حداها ماشي بغات تبعدك باش متحشميش بيها لمانت فعلا كتعتابر عجزك عيب مكانتش غتطلب منك تكونو بجوج .... 
ليالي (قاطعاتها) صافي فرعتي ليا راسي قلت لا هي لا وسكتي شوية مدويش بزاف اووف 
رانية سكتات وبقات كتشوف فيها كيفاش كتاكل ضفرانها عرفاتها كتفكر مدازش وقت بزاف وهي تنطق 
ليالي : واش انا زوينة 
رانية (بستغراب ) اكيد كل بنت زوينة غير الزين كيختالف كل وحدة وزينها 
ليالي: وانا واش كنشبه لنور بزاف ... يعني شكون حسن انا ولى هي 
رانية (سكتات شوية معرفات متقول ) احم هواا ماكينش فرق بزاف حيت نتوما توأم لكن نتي عينيك زوينين حيت خضرين وهي غير حيت كتعتاني براسها بزاف وكتدير لماكياج ونتي هاملة راسك لدرتي بحالها اكيد غتباني زوينة عليها 
ليالي (بتاسمت وهي كتحسس وجهها ) بصح .. (رجعات غوبشات ) وكيفاش غنزين راسي وانا مكنقدرش حتى نشوفو في لمراية 
رانية : ماشي ضروري تشوفيه نتي حيت الجمال عطاه ليك ربي باش يشوفوه لخرين فيك 
ليالي : من صغرنا وهي كتغير مني حيت عيني خضرين وهي لا ... ودابا شنو فايدتهم وهوما كيشوفو غير الضلام ... مبقيتش شفتها ولى شفت راسي عشر سنين دابا معرفتش كيفاش غنكونو دابا شكون لي حسن من لخرا 
رانية (بقات كتشوف فيها كيفاش كدوي وهي حزينة بتاسمت ملي طاحت عليها فكرة ) بغيتي تأكدي شكون حسن 
ليالي : مفهمتش 
رانية : ديرو لحفلة ديال عيد الميلاد بجوج وداك الساعة غتسمعي الناس كيفاش غادي تغزل بيك وبالجمال ديالك 
ليالي : بلى متحاولي .. انا فاهماك نوضي يلاه لنادي 
رانية : وااخة .. زعماك ضروري حتى عيد ميلادك دوزيه منكدة نفسك غتحاسبك والله
ليالي : ماشي سوقك 
جابت ليها لخدامة ساكها وعصاتها وخرجو

داز نهار وجات العشية كان جالس مع صاحبو في القهوة 
رضى : معندك مدير اصاحبي هدا هو المغرب 
قاسم : كنتفكر غير ليام لي تعدبت فيها وانا كنقرا وكنسهر ليالي ونفيق قبل لفجر ونخدم باش نعاون راسي ولواليدة ودابا دكشي مساوي والو هاد السيفي مساوي والو لي عطيتو ليه يقول ليا سير حتى نعيط ليك 
رضى : متفقدش الامل معرفتي شنو كاين يقدر هاد لمرة يعيطو ليك 
قاسم : حتى الى عيطو كنمشي ندوز المقابلة ومن بعد كيدوزو وحدين اخرين بالواسطة او بالرشوة 
رضى : صافي مديرش في بالك ربي غادي يفرجها واحد النهار 
قاسم : اييه سعداتك انت داربها بركلة وخرجتي من لعام الول ديال لافاك مدربتيش تامارة وحفيتي مخك 
رضى : شنو بغيتي تقول زعمة انت قاري حسن مني ودابا كتخدم نفس خدمتي 
قاسم : انت عارف انا مقصدتش هدشي .. صافي غير خليني عليك اصلا لي تابعو النحس تابعو من بكري الاب ديالي عمري شفتو والواليدة من نهار عقلت وهي كدرب عليا في تامارة ورغم دكشي كاامل قلت غادي نغير حياتي ونرسم مستقبل لراسي لكن ديما كيجي لواقع المر وكيعطي لمك واحد التسرفيقة حتي تشوف النجوم ويقول ليك شد الارض وحمد ربي لي لقيتي هدشي لي انت فيه 
رضى : وصافي اصحبي مالك مكحلها على راسك تقول هدا حد الدنيا عندك 
قاسم : راه في عمري 26 لي في عمري راه مسيرين شركات وعندهم اعمال 
رضى : ودابا حتى انت معرفتي فين رزقك محدك مزال في هاد الدنيا 

نمشيو عند ليالي كانت في بيتها كتقرا كيف لعادة ليوم مشات لنادي ديال لموسيقى صباح سمعات الدقان 
ليالي : دخل 
نور : مساء الخير 
ليالي (باستغراب ) مساء الخير 
نور : مسالية بغيت ندوي معاك 
ليالي : فاش باغة دوي معايا 
نور (جلسات حداها وشدات ايدها )في علاقتنا .... واش عقلتي ملي كنا صغار وكنا كنعسو في نفس البيت واخا بغاو يفرقونا مبغيناش وعطينا وعد لبعضنا اننا غنبقاو ديما واحد عقلتي ... عقلتي ملي كنا كنبغيو نخليو لبعضنا شي رسالة ميقدر يعرفها حتى شي واحد شنو كنا كنديرو ها قولي 
ليالي (بتاسمات ) كنت كندير النفس ديالي على الزاج ديال السرجم وكنكتب فوق داك الضبابة وملي كتحيد مكيبقاش تبان لكتابة هه
نور : وملي كنجي انا كنعاود ندير النفس ديالي وكنلقي الرسالة لي كتبتي ليا هه ... وعقلتي على داك الولد لي كان كيعجبنا في الابتدائي هه وملي قلنا ليه خصك تختار وحدة فينا 
ليالي (دارت ابتسامة صفرة ) من صغرك ونتي كتبغي تباني حسن مني وتاخدي اي حاجة ليك بوحدك 
نور : ونتي شنو كنتي كديري .. ديما كنتي كتخلاي على كلشي ليا واخا يكون من حقك كتبغي تباني بعقلك وانك كتصرفي بوعي ... لكن كتنساي ان الحياة صراع وتحدي واحسن حاجة هي الصراع لي بين الخوت لانه كيحفزك ويخليك تعلم ان ماشي اي حاجة فهاد الدنيا ديالك وتقدر تاخدها ببساطة وفنفس لوقت ان داك الشخص لي غادي تتقاسمها معاه قريب منك نتي سمحتي ليا انني ديما نكون حسن منك ونكبر مفششة وحرمتيني من طعم المنافسة والتحدي لي بيناتنا

ليالي : فعلا نتي قدرتي تاخدي كلشي حتى الدنيا قدرتي تشوفيها وانا لا .... ههه تصوري حتى وجهي نتي لي عارفاه كيفاش داير من بعد عشر سنين وانا معارفاش 
نور (حطات ايدها علي وجه ليالي ) باقي نتي زون مني زدتي زيانيتي كتر ملي كبرتي وحتى عينيك كيف ديما كيحمقو ... ختي 
ليالي : نعام 
نور : انا عمري كرهتك او حقدت عليك او حتى عطفت عليك بلعكس نتي بقيتي قوية واخا هدشي وحققتي شي حوايج انا مقدرتش نحققهم انا غير مكنبغيش نضغط عليك باش متحسيش اني كنقيدك ومكنبغيش نتقرب منك بزاف حيت طبعك مختالف على طبعي ويمكن يوقع سوء تفاهم يقلق واليدينا ولكن كوني متأكدة انك غتبقاي جزء مني نتي ماشي غير ختي نتي توأم ديالي حنا نفس الدم والصورة والروح الغيرة حاجة طبيعية حنا كنبقاو بنات ولكن اكيد ماشي لدرجة تقدر توصل للكره او لحقد ... ختي بغيت نحتافلو انا وياك بحياتنا مترفضيش بغيت نكونو واحد كيف ديما وكنواعدك مغاديش يوقع بحال اخر مرة
ليالي (عنقاتها ) حتى نتي غتبقاي ديمة روحي واخا نتي مختالفة عليا .. ولكن انا 
نور ( قاطعاتها ) غير شوية نطفيو الشمع وسيري واصلا مغنعرضش على بزاف ديال الناس 
ليالي : اشمن نكهة غادي ديري الكاطو 
نور (عنقاتها ) يعني وافقتي 
ليالي : اكيد هاد المرة مغاديش نخليك تخطفي الاضواء بوحدك 
نور : اوك اذا لكاطو غادي يكون بالفريز والشوكولا 
ليالي : اوك غدا نوجدو بجوج 
نور : صافي غدا غتجي لبنت لي غتكلف بكلشي ولكافي نديروه في وحدة كنجلس فيها بزاف حتى نتي كتعرفيها لي سميتها ****** حدا لبحر
ليالي : وي عرفتها 
نور : يلاه تصبحي على خير نخليك ترتاحي

كانت كطل من السرجم وتلعب بشعرها وهي كتمضغ المسكة بان ليها جاي نزلات دخلات بزربة نزلات لدروج تلاقاتو في لباب 
تورية : قاسم 
قاسم (كيدق في لباب ) سلام
تورية : خالتي كلتوم مكيناش .. خرجات تقدي شي غراض 
قاسم (تنهد وشاف فيها ) خلات ليك سوارت ياك 
تورية (بتاسمات وجبداتهم من صدرها وهي كتحيلون ودارت ايديها ورا ضهرها ) هاهوما ولكن قولي بعدا كيداز نهارك مزيان

قاسم : مزيان الحمد الله ... يلاه عطيني داك سوارت باغي ندخل نرتاح 
تورية : علاش كتعاملني بهاد الطريقة شحال هذا مكنتيش معايا هاكا 
قاسم : بان ليا انا الطريقة لي كنت كنعاملك بيها شحال هادي ممسلكاش دكشي لاش بدلتها
تورية : ولكن علاش شنو درت ليك انا ...
قاسم (قاطعها وهو عاض على سنانو ) تووورية عطيني داك السوارت راني معصب دابة 
تورية (قربات منو ) مالك شنو لي معصبك 
قاسم (جرها من دراعها ودورها حتى تقسحات حيد ليها سوارت من ايدها وبدا كيحل فلباب ) انا ممساليش لهاد العب ديالك تاع لبراهش واش فهمتي 
بقى كينكر وهو عاطيها بالضهر سمع حسها تقطع مبقاتش طلعات النفس دار شاف فيها لقاها شادة ايدها ودموعها نازلين بلى حس بقى فيه الحال مكيبغيش يأديها كتبقى بنت يتيمة 
قاسم (شد ليها ايدها لي كتبان حمرة ) واش تقسحتي 
تورية (حركات راسها بأه ) 
قاسم : سمحي ليا مكنتش باغي ندير هكا ولكن انا معصب ونتي كتفلاي .... اففف اجي غسلي وجهك وايديك 
دخلها لدار ومشات لدوش غسلات وجها ويديها وقفات حدا لمراية وشدات من ايدها لي مقصحة فيها بقات كتشوف فيها وبتاسمات غير بوحدها عجبها لحال فاش قرب منها واخا يتعصب عليها هي قابلة واخا يكون مجرد عطف منو هي راضية لمهم غير يشوف فيها ويقيسها خرجات من الدوش ولقاتو قدامها 
قاسم (عطاها التلج ) ديري هذا على ايدك مقصدتش صافي 
تورية (شافت فيه بطريقة بريئة فكراتو فصغرها ملي كانت ديما كتحامى فيه وتلجأ ليه ) عافاك واخا ديرو ليا انت 
قاسم (دوز ايدو على وجهو وتنهد ) واخا اجي جلسي 
بتاسمت وجلسات شد ليها إيدها وبدا كيماصيها بالتلج 
قاسم : صافي متزيديش فيه راه غير شوية ديال لحمورية 
تورية : انا متقلقتش منك بغيت نعرف غير مالك مقلق صافي 
قاسم : مكين لاش .... نودي طلعي لداركم راه مفيك والو ومنبقايش تشدي لعكس 
تورية (هزات إيدو وباستها ) ندير اي حاجة غير باش تحط عليا هاد الإيد 
قاسم (تنتر منها وناض ) تورية واش مبغيتيش تفهمي راك بحال ختي يلاه طلعي لداركم حسن ليك متزيديش تعصبيني وأخر مرة باقي ديري بحال هاد التصرفات 
ناضت بالزربة خرجات وهو سد لباب ورجع جلس رجع راسو لور وهو كيحس بلعيا وراسو دارو ناض دخل لبيتو شعل لموسيقى لي كيتسنط ليها وتكى

نهار جديد 

نمشيو لبلاصة اخرا في فيلا فخمة كانت جالسة كتشرب قهوتها في الحديقة وعي كتقرا الجريدة واخا كبيرة شوية في السن مزال محافضة علي راسها وذكية الشيطان كيسلم قدامها جات عندها الخدامة جابت ليها ضرف 
الخدامة : مدام هاد الضرف وصل ليك 
حياة (خدات الضرف وهي كتقلبو ) شكون رسلو 
الخدامة : معرفتش امدام مفيهش السمية 
حياة (حلاتو لقات فيه صورة ديال ميتم عينيها خرجو وهي دور الصورة لقات وراها مكتوب (فاش فكرك ) غوتات على جهدها على لخدامة ) اجي لهنا شكون حط هاد الضرف دوييي علاش مخدماكم انا هنااا
الخدامة (كتقفقف ) معرفتش الالة والله غير....
حياة (قاطعاتها وهي كتلهت وعينيها خارجين) درقي عليا زلافتك غبرييي من قدامي 
جبدات تيلي ودوزات النمرة بالزربة 
حياة (الو ... خصني نتلاقاك ضروري .... كنقول ليك ضروري اكيد على داك شي لي كان وقع ..... ليوووم في نفس لبلاصة من دابة ساعة تحضر عندي والى غادي نهدم الدنيا فوق راسك فهمتي 
قطعات ودخلات لدار طلعات لبيتو كتجري حلات لقاتو مزال ناعس هزات كاس ديال لماء وخواتو عليه حتى شهق 
صلاح (ناض طافج ) شنو شنو واقع مالك على صباح عاود 
حياة : مايل ليك هادي طريقة تدوي معايا بيها تهز من لفراش الشمس قربات توسط السماء وانت مزال كتشخر 
صلاح (حيد تيشورط ديالو وكيحك في عينيه ) شنو ا مدام حياة شنو واقع على صباح 
حياة (تحنات عليه ) انا ماماك فهمتي انا تعدبت ومخليت مدرت باش انت تقدر توصل لهدشي لي انت فيه انت معارف والو ومحاس بوالو خصك توقف حدا باباك وتقابل الشغال باش يعرفك وليتي قد المسؤولية ويسلمك كلشي فهمتي 
صلاح : افف نفس الموال على الصباح
حياة (جمعتها معاه بطرشة خلاتو مصدوم وبدات تغوت ) غادي تهز تجمع راسك ولي قلتها ليك غادي ديرها والى كنقسم ليك حتى غتشوف وجهي لاخر وغادي تندم 
صلاح (شاد حنكو وعينيه خارجين ) واش ضربتيني 
حياة : هادي غير باش تفيق قبل متجيك شي وحدة قسح منها لي غادي تلفك على لقبلة وتخليك تخسر كلشي 
خرجات وردخات عليه لباب خلاتو غير كيشوف حياة مرأة قوية وقلبها قاسح كيهمها غير المضهر والفلوس حتي رجلها كتقدر تسيطر عليها وتخليه يدير ليها لي بغات كتلعبو كيف لخاتم في صبعها نزلات ركبات في سيارتها ومشات

صيد اخر حوتة دارها في السطل وجمع الماتيريال ديالو باش يمشي وهو يتفكرها فجأة جات صورتها في بالو بقى كيسترجع الاحدات ديال داك النهار في الصباح فاش لقاها حدا لبحر مشات عينو لنفس لبلاصة لكن مكيناش بتاسم بلى ميحس وهو كيفكر فيها كيفاش كانت خايفة ورغم دالك كتحاول تخبي وعينيها كيبانو مخبين بزاف ديال لحويج واخا مكتشوفش بيهم لكن كيعكسو شخصيتها العنيدة وحتى ملي لقاها مع صحبتها في ليل ووصلها لدارهم .... نفض هاد الافكار من راسو وقال مع راسو شنو هدشي كيفكر فيه لبنت من عايلة غنية وفوق هدشي عندها مشكل وباينة غتكون مفششة وكتلقي عناية خاصة ضحك على راسو وهو كيقول موحال واش حتى باقي كتفكر داك النهار ومساعدتو ليها ... هز حوايجو حطهم في الموطور هو لي كيقدي بيه اغراضو ويتسخر بيه ومشى يشوف لمن غادي يبيع هاد الحوت 

نمشيو عند ليالي كانت كتكلم هي ونور مع لمنضمة ديال الحفلات لي غادي تكلف ليهم بعيد الميلاد جالسين في لكافي لي غيديروه فيها جات كطل على لبحر
نور : شوفي غادي ديري زينة بلون لبيض والوردي و والورد غديري الياسمين حيت عزيز على ليالي ياك ... ليالي 
ليالي (لي كانت ساهية ) ها اه بصح 
نور : شنو لي بصح فين غايبة نتي 
ليالي : لا غير تفكرت شي حاجة وصافي كملو هانا معاكم 
البنت : بغيتو لكاطو فيه جوج نكهات شوكولا ولفريز ياك 
نور : وي حيت انا عزيز عليا لفزيز وليالي عزيز عليها الشوكولا 
البنت : اوك غتعطيوني صورة ليكم او كل وحدة وصورتها ونديروهم في الكاطو 
نور : نعطيوك وحدة فيها حنا مجموعين تجي حسن ياك ليالي 
ليالي : لا .. بغيت نقول اه مي ماشي دابا يعني تكون حسن نعطيوها شي صورة ديالنا وحنا صغارات او لا 
البنت : اه حتى هادي فكرة زوينة 
نور : اوك صافي هدشي لي كاين 
البنت : واخا اذا نتافقو علي لي ديطاي ونعارد نقيد بالتفصيل باش منسى والو 
نور : اوك ماشي مشكل 
ليالي : سمحولي غادي غير نوقف قدام لبحر شوية انا قلت لحويج لي مهمين بالنسبة ليا ونور تكلف بلباقي بحالي بحالها 
البنت : خودي راحتك 
نور : نعاونك 
ليالي (سرحات لعصى ديالها ) لا بلاش .. كنضن على ليمن ديالي 
نور : وي على ليمن اممم عشرات لخطوات غتلقاي الشرفة لي كطل على لبحر .... ردي لبال
ليالي تمشات بخطواتها لموزونين حسبات عشرة بالضبط ومدات ايدها لحديدات ديال الشرفة شدات فيهم وسدات عينيها وهي كتستنشق الهواء ديال البحر في هاذ اللحضة تفكرات اخر مرة مشات ليه ولمشكل لي وقع ليها ولولد لي تلاقات بيه تساءلت في نفسها فين غادي يكون دابا الاصرف لي دارو ملي وصلها لدار مبغاش يتنسى ليها هي تعمدات تبقى معاه وحدها وتخلي صحبتها تنزل هي الولة باش تعرف كيفاش غادي يتصرف واش ممكن يستغلها او يطلب تعويض على دكشي لي خسرو بسباب كلبها ولكن هو مقبلش حتى لفلوس لي عطاه الاب ديالها من غير الاجرة ديالو

جا نهار جديد نهار عيد الميلاد كانت في بيتها مع رانية لي لبسات عاد جات
رانية : واش نتي هبيلة غتلبسي كسوة كحلة في عيد ميلادك 
ليالي (كتمشط )مكينش فرق انا غير ختاريت الون لي كنشوفو 
رانية (كتغدد مع راسها ) اففف (شافت في لبلاكار ).. شوفي عندك واحد لكسوة عندك في لحمر زويينة وغادي تجي معاك 
ليالي : لا انا غنلبس هاديك لي فوق ناموسية 
رانية (خوبشات شوية مشات كتسلت لماريو هزات لحمرا وجات كتسلت باش تبدلها بلخرا )
ليالي : بلى متحاولي تبدليها راني قيستها وعرفتها كيفاش دايرة ومعنديش لي كتشبه ليها في لفصالة 
رانية (تبلوكات وني كضور في عينيها ) بسسم الله الرحمان الرحيم (قربات حداها كتحرك ايديها قدامها ) متأكدة مكتشوفيش 
ليالي : اه ولكن كنحس متبقاوش تستعميوني ... اجي جمعي ليا شعري كيف قلت ليك
رانية : كون مشيتي عند لكوافورة بحال ختك 
ليالي : لا مكنحملهمش وزيدون عندي صحبتي نعتامد عليها 
رانية (كتحك ايديها على بعضياتهم ) اوووك اذا نديرو حتى لماكياج 

دازت ساعة دخلات عليهم نور كانت لابسة ومقادة دايرة مكياج خفيف مع عكر حمر وشعرها دارتو بوكلي وخلاتو مطلوق علي جنب واحد لابسة كسوة بيضة طويلة لاسقة عليها مبينة جسمها كلو عريانة من الضهر وجناب كرشها عريانين ..
نور : فينكم وجدتو ... ليالي مالك لابسة لكحل 
ليالي (لي كانت لابسة كسيوة فلكحل قصيرك بلى كمام مربوطة من لعنق جات كيوت مع جميعة سامبل ديال لكعكة ومكياج خفيييف بينات ليها لعوينات وعكر حمر) انا عجبني لكحل .. نتي اشمن لون لابسة 
نور (كتشوف في رانية لي هزات كتافها بمعنى هي لي بغات ) احم انا لابسة لبيض ولكن مزيان بعداك ملي درتي لماكياج بناي زوينة كون ... (ومكملاتش )
ليالي : بغيتي تقولي كون غير شفتي راسك 
رانية : ايوا يلاه بلى منتعطلو 
نور : وي يلاه نزلو انا غندوز نهز شي حاجة من بيتي وعاد نلحقكم 
ليالي : رانية 
رانية : نعام 
ليالي : نور كيف جات 
رانية : احم كيف عادتها كتبالغ باش تلفت ليها الانتباه ... لكن نتي بنتي غزالة وراقية 
ليالي (بتاسمت ) بصح 
رانية : اييه يلاه 
نزلو لتحت وسلمو على مريم وشوقي قبل ميخرجو 
شوقي : خديتي لقرار الصحيح ابنتي نتي كتباني غزالة 
ليالي : شكرا ابابا 
مريم : مزال غادي تحتافلو معانا حتي حنا او لا ههه
ليالي : اكيد 
نور (نازلة ) انا غنتعطل مع صحابي ليالي لي غترجع بكري علي مكنضن 
شوقي : لمهم تدوزو وقت زوين وغندوي مع حسام يرد ليكم لبال

وصلو للكافي كلشي مقاد كيف بغاوه او نقولو كيف بغاتو نور نزلات من السيارة فرحانة كتمشى بكل تقة كان حتى بعض الاصدقاء لي جاو قبل منهم ستقبلوهم بداو كيسلمو على نور ويباركو ليها عاد رضات لبال ليالي محداهاش مشات وشدات فيها 
نور : اجي شدي فيا غندخلو بزوج 
ليالي : رانية عطيني لعصى ديالي 
نور : بلاش انا معاك 
ليالي (تنترات منها ) لكنتي حشمانة مني لاش لحيتي عليا نجي معاك 
نور : لا انا مقلاش هاكا غير ..
رانية (دارت ليها لعصا في ايدها ) اكيد هي مقصداتش غير سوء تفاهم صافي انور خليها على راحتها 
نور (خنزرات في رانية ) انا اصلا مخلياها على راحتها (شافت في ليالي ) تقدري تاخديها لبغيتي غير لمهم شدي فيا بلش ندخلو بزوج وديري لي يعجبك 
ليالي (دارت ايدها في ايد ختها وخدات نفس عميق ) مخنفوتش ساعتين غتوصليني لشي طابلة بعيدة على صداع نوقف فيها 
نور (كدوي وهي دايرة ابتسامة صفرة ملي باتو ليها لبنات جايات) امم صافي غير بتاسمي شوية
لبنت 1 : اوو ليالي غبرة هادي علاش مكنشوفوكش تبدلتي بزاف
ليالي : غير الضروف 
البنت 2 ايوا عادي لعماء ماشي بي ديك 
ليالي (كتافات ببتسامة)
البنت 1 : واش عرفتينا انا ويصال وهادي ايناس كنا كنقراو مجموعين في صغرنا 
ليالي : عقلت عليكم 
البنت 2 : بصااح 
ليالي (حركات راسها بأه ) سمحولي ندخل 

دازت مدة قصيرة كانت واقفة في جنب طبلة قريبة من الشرفة هي ورانية 
ليالي : نور فينها 
رانية :واقفة مع شي صحابها كتشرب ... امم ودابا جا حسام 
ليالي : عطيني حتى انا نشرب 
رانية : متأكدة
ليالي : اه عطيني اصلا شوية وغنمشي 

حسام (وقف حدى نور وهو كيدوز صباعو علي دراعها ) عيد ميلاد سعيد 
نور (كبات كاس وعطاتو ليه ) ميغسي 
حسام : قال ليا باباك بلي حتى ليالي هنا 
نور (شافت فيها ) وي 
حسام ( شرب من لكاس وهز عينو فيها بقى شحال كيشوف جاتو مبدلة شوية على قبل ) 
نور : مالك 
حسام حط لكاس ومشى جيهتها

يتبع