صورة مصغرة لـلأني أنثى الجزء الثامن

لأني أنثى الجزء الثامن

tamn onta
رواية لأني أنثى

#فلاش_باك
اشراق: كيبقيتي سافا
رنيم: وي حمد الله
اشراق: الحمد لله... اوا خاصنا نبداو فالالبوم الجديد وعندنا شي حفلات
رنيم: ممم وي عارفة.. صافي فالليل نرد عليك
اشراق: اوك الله يعاونك
اوستن: معامن هدرتي
رنيم: مع اشراق.. قالتلي بلي خاصني نبدا فالالبوم الجديد وعندي شي حفلات
اوستن: لا نتي مغاتبقايش تغني.. نتي عارفة بلي انا كنت ضد الغنا ديالك منين بديتيه ودبا انا مموافقش تكملي فهادشي
رنيم: وااخة احياتي كلامك هو الكبير
اوستن: (باس يديها) الله يخليك ليا احياتي
#الحاضر
وصل نهار خطبة تسنيم وطارق.. كانت رنيم فالقاعة واقفة على الناس... قررو يديرو الحفلة فقاعة صغيرة ويفرحو براسهم.... هاهو الليل وصل والناس بداو كيدخلو... هزات رنيم تيليفونها شافت واش كاين شي اتصال من اوستن ساعة والو.. تنهدات ورجعاتو لصاكها.. مشات عند ختها للبيت لقاتها جالسة مع مريم
تسنيم: جاو الناس
رنيم: وي شوية وتنزلي
تسنيم: ناري خايفة
رنيم: ههه ماالك راه غير خطوبة ماشي عرس
تسنيم: خايفة منعجبش عائلة طارق
مريم: (على اساس هوما مطفرينو) اش كتخربقي.. بالعكس نتي زوينة ماشاء الله.. والاهم انك عاجبة طارق الباقي مايهمكش
تسنيم: اوك شكراا ريحتيني شوية
طارق: (دخل) واجدة
تسنيم: اه... خرجات رنيم ومريم سبقهوم.. الصراحة خايفة شوية
طارق: (دار يديه على كتافها) مناش خايفة
تسنيم: مانعجبش عائلتك
طارق: نتي عاجبااني ومكيهمني رأي حتى واحد... ياله احبيبة نخرجو... باس يديها وخرجو...... رنيم تلقات عائلتها سلمات عليهم وجلسات معاهم شوية فالطبلة
سعاد: هاهيا ختك الصغيرة غادي تزوج ونتي بقيتي مقابلة القراية حتى بقيتي بايرة
مليكة: ههههههه واييه
رنيم: معمركم غادي تبدلو الله يستر... ناضت خلاتهم... مشات عند اكرام وسفيان جلسات مجمعة معاهم...طلقات الموسيقى وناض طارق وتسنيم شطحو وانضمو ليهم الناس... بعد ساعات دخل شخص لي غير شافتو مريم تبدل اللون فوجهها مشات كتجري للطواليط..... كانو الناس فرحانين وكيشطحو حتى من رنيم ناضت غنات والبعض من عائلة طارق ناضو تصورو معاها... والدين طارق عجبهم الحال حيت القاعة كانت رائعة والناس لي خدامين منظمين.. متحشموش مع صحابهم.. وبالاخص بعض السيدات كيعرفو رنيم عن طريق ولادهم.. والام امينة عجبها الحال وبغات طرطق كثر ماهي منفوخة.. تقطعات الموسيقى وكلشي سكت... شوية بدا صوت رجالي في الغناء فواحد الجهة مظلمة.. غير تشعل الضو رنيم دارت يديها على فمها

بداو تصاورهم بجوج كيبانو واحد مور واحد.. قرب منها اوستن مد يدو نوضها... حضنها بيد وحدة وهو مستمر فغناؤو.. تصاورهم كيدوزو وحدة مور وحدة.. وهما فالكلينيك نهار زواجهم وهو كيبوسليها راسها ويديها... كانت رنيم كلما تشوف تصويرة يزيدو دموعها ينزلو... كمل وهو يعنقها.. تحشات فيه وهي كتبكي
اوستن: (فودنيها) شش متبكيش الحمقة ديالي.. كنعتادر حيت مهدرتش معاك هاد الايام.. وانا قابل ندير اي حاجة بغيتيها لانه ببساطة منقدرش نعيش ثانية بلا بيك.. منقدرش نتخيل حياتي بلا رنيم... منين دخلتي لحياتي ونتي منوراها كنت تايه فهاد العالم ومعارفش الحقيقة لكن بسببك نتي تعرفت عليها وتعرفت على الله.. الحمد لله.. شحال ماشكرتك مغنوفيكش حقك.. نتي تشركتيلي مع الدم كنبغيك وغنبقا كنبغيك حتى نموت... من غذا نمشيو للطبيب نشوفو مسألة الختان غير بقايلي على خاطرك اوك
رنيم: (بهمس) واخة
اوستن: (مسحليها دموعها) براكة من البكا... باسليها راسها.. اي لوف يو
رنيم: اي لوف يو تو
مليكة: اويليي شكون هدا لي شاد فرنيم يبوس فيها اش هاد قلة الحيا
سعاد: نتي شفتي غير كيبوسها مشفتيش تصاورهم مرة معانقين مرة محشيين فبعضياتهم
فاطمة: ونتوما شوفوليا عمي عادل كيفاش كيشوف فيهم ويبتاسم.. هادو رجعو نصارة وحنا مفخبارناش
رنيم: كيدرتي عرفتي حنا هنا
اوستن: بمساعدة طارق وشادي هما لي عاونوني وقادو هادشي
طارق: (من موراها) انا مادرت والو
رنيم: (دارت عنقاتو) شكرا اخويا
اوستن: (خنزر) شكريه بلا تعناق
رنيم: هههه اعتذر اخر مرة
اوستن: اجي نتي لهنا البرهوشة
تسنيم: (عوجات فمها) انا
اوستن: اه نتي... قربات لعندو وجبد سلسلة من الذهب الابيض ركبهاليها فعنقها.. مبرووك
تسنيم: (بفرحة) وااو زوينة شكرا بزااف
اوستن: (باس راسها) بصحتك
تسنيم: ياله نوضي غينيليا "ماليبو" عفاااك
رنيم: هههه مرحباااا..... مشات رنيم كتغني واوستن كيشوف فيها بكل حب.... كلشي تفاعل معاها ونفاخات بداو كينزلو من الفوق غير كملات... هزها اوستن وخرج خلا البعض كيضحك والبعض مستغرب

رنيم: (متكية على كتفو) توحشتك بزاااف
اوستن: (يد كيسوك بيها ويد مدورها على خصرها) كون تشوفي انا
رنيم: هاد المرة الى تناقشنا ومشيتي غبرتي غادي نتفاهم معاك
اوستن: صاافي اخر مرة احياتي... اجي بعدا فين غنمشيو راني من قبيلة وانا كندور
رنيم: ههههه نااري نسيت... دوز من هنا.. بقات رنيم كتوريه فالطريق حتى وصلو للدار
اوستن: هادي داركم
رنيم: اه ياله نزل... نزلو بجوج وهز اوستن باليزتو.. دخلو مشادين وهما يضربو فالعائلة مجمعة فالصالة... قبل ما يدخلو كانو كيهدرو فيها حتى تعصب عادل
محمد: اش داكشي شفنا تما.. شكون هداك لي جالس يعنق ويبوس فرنيم قدامنا بلا حشمة بلا حيا
سعيد: الغلط منك اخويا نتا لي مضسرها حتى رجعات تجيب صاحبها حتى لهنا
مليكة: كنتي كتغوت علينا وضحك علينا حيت كنزوجو بناتنا صغار.. ولاهما صغار ولا يجيبولينا الفضيحة
عادل: سكتووووو واش مكتعياوش من الهدرة.. هداك راه راااجلها واش فهمتو... راااجلها... طلع وخلاهم مصدومين حتى تحل الباب ودخلات رنيم مع اوستن
رنيم: سلام
نادية: (باستها) مبروك عليك مفخباريش تزوجتي
رنيم: الله يبارك فيك.. جا داكشي بالزربة وصافي
فاطمة: ياكما درتي شي فضيحة حتى تزوجتو بالتخبية وبالزربة
رنيم: (تنهدات) ماما تصبحي على خير.. اوستن ياله.... طلعو لبيتها دخلو وسدات الباب بالساروت
اوستن: اش كانو كيقولو لتحت
رنيم: والو متشغلش بالك.. اجي نعسو نرتاحو راني عيانة
#مريم
جلسات فالطواليط كتبكي وكلها كترعد... تحل الباب ودخل شادي لي كان تبعها
شادي: (بخوف) مريم مالك
مريم: عفاك خرجني من هنا هئ هئ.. خرجني من هناا
شادي: واخة.... جرها ركبها طموبيلتو وكسيرا
مريم: ديني للبحر... شاف فيها وعاود دار... بعد لحظات توقف قدام البحر... نزلات وهو تابعها من اللور.... وقفات قدام البحر ودموعها نازلين... ياله بغات دخل وهو يشدها
مريم: (بعدات عليه) متقيسنيش انا موسخة خاصني نغسل
شادي: (بعدم فهم) مريم يهديك الله راه الليل هدا والما بارد
مريم: عفاك بعد هئ هئ... دخلات مريم للبحر وكدوز يديها على جسمها.. شادي واقف ومصدوم من تصرفاتها...
《ما شعرت به هاته الليلة كان شعور مختلف مقزز لم أخاجله مرة... قبل الحادثة كنت تلك الوردة الجميلة الهادئة العطرة.. تفوح مني رائحة الياسمين والفل والعود.. اما الان مجرد روائح كريهة.. رائحة أنفاسه المقززة.. رائحة دمي الكريهة.. رائحة خوفي و عذريتي الضائعة... رائحة دموعي الجافة على وجنتاي... اما داك الجسم الابيض الناصع الرطب.. اصبح ببقع زرقاء وحمراء.. لمسات يديه المقرفة لا زلت أحس بها لحد الساعة... مستمرة انا في الهروب... مشمئزة انا من هذا العالم أهرب في كتاب أو فيلم أو أغنية أو في النوم.. أهرب لأقصى الحدود المتاحة ثم يصفعني الواقع أنني لا زلت مكاني》.... تحشات تحت الما ورخات جسمها.. ابتاسمات ابتسامة صادقة من القلب.. مدة قليلة وتمدات يد جبداتها... هزها بين يديه وهي حاطة راسها على صدرو.. دخلها للطموبيل
شادي: (جبد صاك من الكوفر وعطاها كيطمة) هاكي بدلي حوايجك... خرج من الطموبيل وبقا كيتسناها حتى بدلات ورجع دخل
مريم: (بهمس) شكرا

شادي: شنو واقع امريم ماالك
مريم: والو
شادي: (تنهد) اوك.. فين بغيتي نديك
مريم: خلينا غير هنا... بقاو جالسين فالطموبيل وكل واحد غارق فتفكيرو حتى نعسات مريم.. شاف فيها شادي وتنهد
شادي: شنو واقعليك ياهاد البنت
《اصعب احساس عندما يخالجك داك الشعور المسمى بالحب.. ويكون الطرف الاخر شخص لا يراك.. ولا يحس بك.. بمعنى اخر حب من طرف واحد》.... بعد مدة نعس حتى هو....... يوم جديد فاقت مريم لقات شادي ناعس مدات يديها كتفيقو
شادي: (حل عينيه) صباح الخير
مريم: ممكن توصلني لاوطيل ****
شادي: (باستغراب) واخة... ديمارا شادي وبعد لحظات توقف قدام الاوطيل... عندمن جاية
مريم: انا جالسة هنا هاد اليامات على مانرجع لفرنسا
شادي: علاش وعائلتك هنا
مريم: (حيدات السمطة) هكاك وصافي شكرا.. بالنسبة لحوايجك دبا نصيفطهومليك.... هبطات من الطموبيل وخلات شادي مفاهم والو.... كسيرا راجع لدارو دخل لقا السكات كلشي ناعس... طلع لبيتو دوش ولبس حوايجو ونعس.. فاقت رنيم لقات راسها محشية فاوستن لي غارق فنعاسو..ابتاسمات وزادت تحشات فيه
اوستن: (بصوت ناعس) كود مورنينغ سويتي
رنيم: صباح النور.. كيصبحتي
اوستن: ناعس حداك كيفاش بغيتيني نصبح.. اكيد ناشط ومرتاح
رنيم: (تزنكات) الله يخليك ليا
اوستن: (باسها فنيفها) ياله نوضي راه مزال تابعنا نمشيو للكلينيك
رنيم: واخة.. ناضت قضات حاجتها وتوضات.. خرجات بغات تصلي وحبسها
اوستن: تسناي نصليو انا وياك... دخل توضا وخرج.. وقف قدامها وصلاو.... لبسو حوايجهم ونزلو لقاو العائلة فايقة.. جلس اوستن ورنيم مشات عند ماماها للكوزينة... هبط شادي كيحك فعينيه جلس حدا اوستن
كريمة: شادي ملقيتو بيمن تزوجو ختكم غير بهاد النصراني
شادي: ولايني هاد ختي شحال فاقصاكم.. وااا عمتي راه شغلها هداك ياك بناتك مزوجات بالرجال لي باغية نتي اوا ماشي شغلك فخواتاتي يتزوجو مابغاو
كريمة: (عوجات سيفتها) وانا غير هدرت.. دبا هدا ماكيفهمنا مكنفهموه كيغانديرو نهدرو معاه
اوستن: شكون قاليك مكنفهمش... غير هدر اوستن وهما يتصدمو.. اوستن راه عام وهو كيتعلم الدارجة مع رنيم وخوتها وخا هدرتو معكلة شوية وبعد المرات مكيفهمش
شادي: هاهو جاوبك تهنيتي دبا.... تحط الفطور فطرو مجموعين 

رنيم: اوستن مشينا
شادي: فين غاديين
رنيم: (بشوية) للكلينيك على ديك القضية
شادي: تسناو نمشي معاكم.... خرج اوستن ورنيم ركبو الطموبيل وجلسو كيتسناو شادي... بعد دقائق ديمارا اوستن.. توقفو قدام الكلينيك.... دخلو عند الطبيب شرحولو شنو كاين
الطبيب: اوك.. المسألة مغاديش تاخذ وقت كتير ويلا بغيتو هاد العشية يتختن مرحبا
رنيم: (شافت فاوستن) شنو بانليك
اوستن: اوك من الاحسن نساليو بالزربة
الطبيب: اووك دونك العشية عندك عملية ان شاء الله
اوستن: اوك ميرسي.... خرجو من الكلينيك
شادي: فين غنمشيو دبا
رنيم: اجي نمشيو للمول ندورو تما ونتغذاو باش نرجعو
شادي: اوك... ركبو الطموبيل وبعد دقائق توقفو قدام المول.. دخلو كيدورو واوستن غير كيخمم.. شافتو رنيم هكاك وهي تعنقو من كرشو
رنيم: انا معاك احياتي وكلشي غيدوز مزيان
اوستن: (باس راسها) ان شاء الله.... تغذاو ورجعو للكلينيك بعد ساعة دخل اوستن لغرفة العمليات... رنيم وشادي جلسو كيتسناو
شادي: متخافيش كلشي غيكون هو هداك
رنيم: ان شاء الله... خرج الطبيب ووقفو مستغربين.. ساليتو بهاد السرعة
الطبيب: السيد اوستن ديجا مختن
رنيم: (باستغراب) كيفاااش
الطبيب: سولتو وقالي بلي مامختنش.. يعني السيد اوستن مختن ختان الملائكة
رنيم: مفهمتش
الطبيب: ختان الملائكة يعني تزاد مختن.. وهادي حالة نادرة تقريبا 1 من بين 300 لي كيتزادو مختنين
رنيم: اه اوك.. خرج اوستن مشات عنقاتو
اوستن: شفتي على مفاجأة مكانتش على البال
رنيم: (شافت فيه) مقدر ليك تدخل للاسلام... دبا خاصنا نبدلوليك غير السمية
اوستن: (حط يديه على حناكها) ونتي لي غادي تكلفي بهادشي.. بغيتك تسميني
رنيم: (بعد صمت) إسلام.. سميتك إسلام...... لأنه مقدر لك ان تكون مسلم وهادا انسب اسم ليك
اسلام: عجبني الاسم.. باسها فراسها.. الله يخليك ليا احبيبتي
رنيم: ويخليك ليا.. مشينا؟
اسلام: اوك ياله
شادي: مبروك علييكم
اسلام: الله يبارك فيك
رنيم: شادي هادشي يبقا بيناتنا غير حنا.. حتى واحد ماخاصو يعرف بلي اسلام تزاد مختن
شادي: وااخة اختي
اسلام: علاش زعما
رنيم: من الاحسن ميعرف حد.. بحال هادشي مخاصوش يتعرف بين الناس... يااله زيدو....... بعد عدة دقائق وصلو للفيلا

هناء: فين كنتو النهار كامل
رنيم: غير تسارينا شوية وصافي.. مشاو الضياف
هناء: اه مشاو من مور الغذا
رنيم: مزيان انا طالعة نتكا شوية عييت
هناء: واخة ابنتي... طلعات رنيم وتبعها اسلام من اللور... دخلات للدوش دوشات ولبسات بيجامتها عاد خرجات
اسلام: (باسها ففمها) بالصحة بب
رنيم: الله يعطيك الصحة.. دخل حتى نتا دوش باش ترتاح
اسلام: اوك... دخل اسلام يدوش ورنيم جلسات دهنات يديها ووجهها بكريم ودارت سيروم لشعرها... تحشات فالناموسية وهزات تيليفونها داخلة للانستجرام كدور فيه حتى خرج اسلام لابس شورط وتيشورت.. تحشا حداها وحط راسو على صدرها
اسلام: اش كديري
رنيم: نووض راك فزكتيني بشعرك
اسلام: (حشا وجهو فعنقها) لا منايضش
رنيم: هههه هدا راني كنتهر........... معاقوش براسهم حتى تألمات رنيم ونزلات منها دمعة
اسلام: سمحيلي احياتي
رنيم: (شادة يديه) لا عادي احبيبي... عاوني نوقف.... ناض هزها دخلها للدوش... لاح عليها غير الما ودوزليها الصابون وخرجها عاونها لبسات وتكات.. حتى هو كان دوش معاها لبس حوايجو وتحشا حداها
اسلام: (باس يديها) شكرا يا اجمل هدية
رنيم: كنبغييك
اسلام: (بالدارجة) كنموت عليك
رنيم: ههههه.. قاطعهم الدقان فالباب ناض اسلام حل ولقا تسنيم
تسنيم: خويا هبطو تعشاو
اسلام: رنيم نعسات مع العيا ديال النهار
تسنيم: اه اوك.. هبط نتا تعشا
اسلام: عرفتي تشهيت كاسكروط لي كاتقادي.. تقدري تصاوبيلي شي جوج
تسنيم: مرحبا على الراس والعين
اسلام: حتى تعشاي وعاد صاوبيهم
تسنيم: واخة اخويا شوية ونجي عندك...... رجع اسلام عند رنيم
رنيم: (عوجات فمها) فيا الجووع
اسلام: ههههه هانا قلت لختك توجدلي كاسكروط.. صبري شوية احياتي
رنيم: وااخة..... بعد دقائق دقات تسنيم ومشا حليها اسلام... مداتلو 3 ديال كاسكروطات
تسنيم: (غمزاتو) هاهو ليك نتا ورنيم
اسلام: (ضحك) هههه شكرا.... سد الباب ورجع لبلاصتو.. عاون رنيم جلسات وعطاها سندويتش... كلاوه ومدليها عاوتاني
اسلام: هاكي زيدي هادا
رنيم: لا براكة عليا شبعت
اسلام: (قسمو) زيدي غير هادشي... خداتو من عندو كلاو وجرها نعسها على صدرو.. باقة مقصحة
رنيم: لا الحمد لله
اسلام: (بابتسامة) هادا احسن نهار عندي واجمل ليلة
رنيم: (تزنكات) وصافي
اسلام: هههههه حشومية.. باسها فراسها... ياله نعسي باش ترتاحي
رنيم: بونوي

عند شادي لي غير وصل للدار مع ختو واسلام.. ركب طموبيلتو وخرج فاتجاه الاوطيل.... بعد دقائق دخل ومشا نيشان للريسيبسيو
شادي: سلام عفاك بغيت مريم بناني
الريسيبسيو: شكون نقوليها
شادي: شادي
الريسيبسيو: اوك..... هاهيا نازلة اموسيو.. تفضل تسناها لداخل
شادي: اوك ميرسي... دخل للريسطو كيتسناها
مريم: سلام
شادي: (وقف) وعليكم السلام كيبقيتي سافا
مريم: (جلسات) الحمد لله.. مداتلو حوايجو.. هاهما حوايجك شكرا
شادي: نو دنيا هانية
مريم: ياله خليتلك الراحة
شادي: لا صبري
مريم: شنو
شادي: احم نقدرو نخرجو هاد العشية ندورو شوية
مريم: لا شكرا... ناضت وخلاتو جالس كيشوف فيها.........
يوم جديد فاق اسلام لقا رنيم مزالة ناعسة.. باس راسها وناض للدوش توضا وخرج صلا صلاتو عاد رجع لعندها
اسلام: حياتي فيقي براكة عليك من النعاس... حشا وجهو فعنقها كيبوسها وهي تبدا تحرك
رنيم: هدا خليني نعس
اسلام: راني مليت نوضي
رنيم: (حلات عينيها) هانا اش بغيتي
اسلام: نفطرو برا
رنيم: وااخة.. جات تنوض وهي تقصح
اسلام: مالك
رنيم: مقدرتش نوقف
اسلام: صبري نهزك
رنيم: لا خاصني نحاول.. ناري كيغاندير مع مالين الدار
اسلام: صبري.. وقف قدامها ومد يديه وقفها.. حاولي تمشاي غير بشوية عليك.... دارت داكشي لي قاليها
رنيم: (عوجات وجهها) مقادراش نزيد خطوة اخرى
اسلام: (هزها) صافي اجي جلسي ورتاحي.. سمحيلي احياتي
رنيم: علياش سمحيلي.. نتا ماغلطتي فوالو.. غير نرتاح ونوض نتمشا
اسلام: واخة احبيبة... جلسها وغطاها.. شنو بغيتي نجيبلك فالفطور
رنيم: خلي حتى لمن بعد ونزل.. اتجي فشكل طلعلي الفطور
اسلام: (باس يديها) عادي انا نازل شوية ونطلع عندك

نزل اسلام لتحت مالقا حد ودخل للكوزينة
اسلام: احم صباح الخير خالتي.. مشا باسليها راسها
هناء: صباح الخير ولدي.. كيصبحتي مزيان
اسلام: الحمد لله اخالتي
هناء: فين رنيم مزال ناعسة
اسلام: احم اه.. الى كان ممكن بغيت نطلعليها الفطور
هناء: (بخوف) مالها ياكما مريضة
اسلام: لا لا غير بغيت نطلعليها الفطور وصافي
هناء: (بشك) واخة انا نقادوليك... قادات الفطور فالبلاطو ومداتولو
اسلام: شكرا... طلع اسلام البلاطو للبيت.. دخل وسد الباب بانتلو رنيم ناعسة وهو يبتاسم حط البلاطو فوق طبلة وقربليها
اسلام: ناري على نعاسة... رنيم حبيبة فيقي
رنيم: (حلات عينيها بزز) ك..نموت
اسلام: (تخلع) رنييم ماالك.. انتابه للغطا لونو احمر.. حيدو بالزربة ولقا الدم مغطي رجليها
اسلام: (غوت) رنييييييم..... وقف وهو تالف دخل عندو شادي لي كانت بيتو حداهم
شادي: مالكم.. شاف رنيم... اويلي ختيي....... هزها اسلام ونزل كيجري تعرضاتلو هناء لي كانت طالعة
هناء: اويلي بنتي مالها
اسلام: (تالف) معرفتش معرفتش.... تبعو شادي وهناء.... حطها اللور وطلع حداها.. ركبات ماماها القدام وهو يكسيري شادي فاتجاه الكلينيك.. بعد عدة دقائق وصلو... نزل اسلام كيجري تعرضولو الفرمليات خداوها من عندو ودخلوها..... بعد نصف ساعة خرج الطبيب وهو يوقف عليه
اسلام: مالها
الطبيب: نتا راجلها
اسلام: اه
الطبيب: المدام جاتها ايموراجي.. البارح كانت ليلة دخلتكم وكنظن فورصيتي عليها شوية وهي معطاتش الراحة لراسها داكشي علاش جاتها ايموراجي وهادشي كيوقع عادي ماعندك مناش تخاف... دبا راها مزيانة غادي نكتبليك على شي دوايات تاخذهم باش تتحسن
اسلام: وااخة شكرا بزاف.... دخلو عندها وهو مقادرش يشوف فماماها حشمان منها
هناء: (باست راسها) على سلامتك ابنتي
رنيم: الله يسلمك اماما
شادي: على سلامتك اختي
اسلام: (شد يديها) على سلامتك
رنيم: (بابتسامة) الله يسلمك

خرجوها من بعد ماخداو ورقة الدوا.. شادي لي تكلف من بعد ماوصلهم للدار... طلعات معاهم ماماها
هناء: تسنا انا لي غادي نبدليها
اسلام: (حدر راسو) واخة... خرج وخلا هناء كتجبد حوايجها تبدليها
هناء: (كتحيدليها الحوايج) باش حاسة دبا
رنيم: (بخجل) حسن من الصباح الحمد لله
هناء: (هزاتليها راسها) انا ماماك ماعندك مناش تحشمي.. ونتي مزوجة يعني مادرتي حتى غلط لي يخليك تحشمي نتي ولا راجلك
رنيم: واخة اماما.... لبساتها وقداتليها شعرها
هناء: ياله احبيبة تكاي دبا وشوية نصيفطليك الغذا
رنيم: واخة اماما.. مي بغيت نطلب منك طلب
هناء: شنو
رنيم: بلا ماتقولي هادشي لبابا
هناء: (ابتاسمات) بلا ماتخممي.. هادشي غيبقا بيناتنا غييير ارتاحي
رنيم: اووك.... هزات الفراش ديال الناموسية لي كانت بدلاتو وخرجات.... دخل اسلام لعندها
اسلام: (تكا حداها) سمحيلي احياتي
رنيم: ماتبقاش طلب السماحة صافي لي وقع راه وقع
اسلام: اووك............. بعد مرور عدة ايام رنيم واسلام واقفين لتحت كيسلمو على العائلة
عادل: تهلاو فبعضياتكم
اسلام: ماتخممش اعمي.. غانديرها فعينيا
عادل: الله يرضي عليك اولدي
هناء: الله يعاونك احبيبة ويوصلكم على خير
رنيم: اميييين..... هزو باليزاتهم وخرجو ركبو مع شادي وصلهم للميناء.. كانت الباخرة على وشك الانطلاق.. توادعو معاه وركبو من بعد مادازو بالاجراءات... مشاو خداو بيتهم حطو حوايجهم وجلسو
رنيم: (بحماس) اول مرة نسافر فالباطو عجبني الحال
اسلام: (جرها لعندو باسها) هذا شهر عسلنا وباغي نستاغل كل دقيقة معاك.. واي حاجة جديدة غادي نجربوها بجوج
رنيم: (دورات يديها على عنقو) اي لوف يو
اسلام: اي لوف يو مور
رنيم: اجي نخرجو نشوفو الجو كيداير
اسلام: اوك زيدي... سدو بيتهم بالساروت وخرجو بقاو غاديين حتى وصلو لمقدمة الباخرة
رنيم: اووه على منظر وااعر
اسلام: مزاال فاش غادي نوصلو لوسط البحر غادي تشوفي الجمال كيف دااير.... بقاو مدة واقفين تما حتى جا لرنيم الجوع وهما يمشيو للريسطو

كانت رنيم واسلام جالسين فمقدمة الباخرة كيشاهدو غروب الشمس وهما فحضن بعضياتهم
رنيم: مبانليش القمر فيناهو
اسلام: هاهو بين يدي
رنيم: (تزنكات) ههههه اش هاد الرومانسية طاحت عليك
اسلام: (باسها فحنكها) ماشفتي والو ياله نوضي نرجعو لبيتنا
رنيم: اوك... شابكو يديهم ومشاو فاتجاه غرفتهم.. وهما غاديين دازت من حداهم بنت طلعات وهبطات فاسلام بابتسامة غريبة.. رنيم انتابهات لنظراتها ومعجبهاش الحال... دخلو لبيتهم
اسلام: (جرها من خصرها وغمزها) مال الزين
رنيم: (ابتاسمات) واالو
اسلام: (دوز يديه على وجهها) ايوا
رنيم: (بخجل) شنو
اسلام: ههههه الى بقيت كنتسناك مغانديرو والو... ياله بغات تجاوبو وهو يقاطعها بقبلة............
اسلام: (باس يديها) اي لوف يو
رنيم: (لوات عليها الغطا) جاني الجوع
اسلام: ههههه واخة انا نخرج نجيب شي حاجة ناكلوها
رنيم: واخة... لبس عليه وخرج هي ناضت للحمام دوشات بالزربة ولبسات حوايجها... بعد مدة شافتو مبانش وهي تخرج.. غادة فاتجاه الريسطو.. دخلات وبانليها اوستن هاز الماكلة وواقفة معاه ديك البنت كيهدرو.. ماحسات براسها حتى وقفات عليهم وهي مخنزرة
رنيم: اسلام
اسلام: وي حياتي
رنيم: شفتك تعطلتي
اسلام: هانا احبيبة ياله نمشيو
....: هاهيا كارط فيزيط ديالي
رنيم: (خداتها قطعاتها ولاحتها عليها) شكون نتي
....: اش هادشي درتي
اسلام: رنيييم
رنيم: شنو
اشلام: (تنهد) ياله نمشيو... جرها من يديها ومشاو.. غير دخلو للبيت وهي تنوض رنيم كتغوت
رنيم: شكون هادييك
اسلام: وحدة ساكنة فكندا وخدامة فنفس المجال ديالي
رنيم: (جمعات يديها عندها) اهييه وشنو جلستو كتقولو
اسلام: رنييم ماالك
رنيم: (نزلو دموعها) شنو كنتو كتقولووو
اسلام: ششش مالك كتبكي دبا.. ماقلنا والو والله... صافي اجي جلسي وارتاحي..... جلسها فوق الناموسية وبدا كيمسحليها دموعها
رنيم: قبيلة كانت كتشوف فيك باعجاب ودبا جات كتهدر معاك يعني باينة اش بغات
اسلام: (ابتاسم) صدقتي مغيارة.. باس يديها.. كنواعدك مغاديش نعاود نهدر معاها ولا مع اي وحدة اخرى.. صافي ارتاحيتي
رنيم: (مدورة وجهها) واخة

اسلام: ياله اجي تعشاي
رنيم: مفياش الجوع
اسلام: (قربليها) ياك عاد قلتيلي فيك الجوع
رنيم: (ناضت مشات لبلاصتها) تصبح على خير... تغطات وخلاتو كيشوف فيها... تنهد وجا تكا حداها...... فاقت رنيم بعد مدة قليلة ملقاتش اسلام حداها وهي تغوبش... حطات يدها على قلبها حاسة بشي حاجة ماشي هيا هاديك.. ناضت بالزربة لبسات فيستة وبغات تخرج ياله حلات الباب وهو يخرج اسلام من الحمام وشعرو فازك
اسلام: رنيم فين غادية فهاد الليل
رنيم: (سدات الباب ودارت لعندو) كنت غادية نقلب عليك.. فين كنتي
اسلام: هههه رنيم مالك.. هانتي كتشوفي ياله خارج من الدوش
رنيم: مممم وزيد لبلاصتك نعس... جراتو من يدو حشاتو فبلاصتو وتكات حداه
اسلام: (باستغراب) شنو كاين
رنيم: (تكات على صدرو) اسلام
اسلام: (حط يدو على ظهرها) نعام اروح اسلام
رنيم: شكون ديك البنت
اسلام: (تنهد) حبيبتي ماتشغليش راسك بالتخربيق.. حنا دبا فشهر عسلنا وانا كنبغيك وكنحماق عليييك.. علاش كتفكري فهاديك
رنيم: نتا راجلي وملكي ديالي بووحدي مبغيتش تشاركني شي وحدة فيك
اسلام: وشكون قاليك غادي تشاركك شي وحدة... جلسها وجلس قدامها... روحي معندك مناااش تغيري.. واصلا نتي احسن مرأة واجمل ماشافت عيني.. يعني مكنشوف حتى وحدة من غيرك... انا كنبغيك وكنعشقك
رنيم: (بفرحة) بالصح
اسلام: معمري كدبت عليك احياتي
رنيم: (قربات لعندو وعنقاتو بيديها ورجليها) اي لوف يو
اسلام: اي لوف يو مور.. باسها فعنقها... اوا مزال فيك الجوع
رنيم: (بهمس) اه
اسلام: ههههه ياله نوضي تاكلي الخايبة... جابليها الماكلة غير داقتها وعوجات فمها
رنيم: بااردة
اسلام: هههههه زيدي نشوفو واش مزال حالين
رنيم: واخة... ناضت لبسات صباطها وتشادو باليدين خرجو
اسلام: (هزها) اش بغيتي تاكلي
رنيم: غير بيتزا
اسلام: ههههه غيير... كنتي باغة تنعسي بجوعك باين هو لي فيقك
رنيم: اه حيت نتا قلقتيني
اسلام: صاافي سمحييلي.. معمري نعاود نقلق الغزالة ديالي

لحسن الحظ لقاو الريسطو مزالة خدامة وفيها ناس قلال.. جلسو فطبلة وخداو اش بغاو.. تعشاو وهما كيهدرو ويضحكو.. رنيم نسات البنت وشنو وقع... ركزات غير مع اسلام لي كل كلمة وابتسامة كتخرج منو كتزيد تغرم بيه
اسلام: (غمزها) علاش كتشوفي فيا هكا
رنيم: كنبغيك كثر ماكتصور
اسلام: (باعجاب) اووه.. شد يديها باسها.. انا كثر منك
رنيم: (ابتاسمات) الله يخليك ليا.. ياله نرجعو لبيتنا
اسلام: واخة... مداتلو يديها باش يهزها... هههه ولفتي
رنيم: اه
اسلام: (هزها) اجي لهنا القطيوطية ديالي... خارجين من الريسطو ورنيم معنقاه وعلى وجهها ابتسامة... دخلو لبيتهم وسد الباب اسلام عاد حطها فوق الناموسية
اسلام: (بابتسامة ساحرة) أخبرو تلك الجميلة اني مغرم بها.. مغرم بكل تفاصيلها... بابتسامتها.. حركاتها.. جسمها.. كلماتها... اخبرو تلك الفاتنة اني متيم بحبها ولا ارى غيرها.. اخبروها ايضا اني اهواها... ولا اقوى على بعدها ليوم واحد
رنيم: (دقات قلبها تسارعات وهي كتشوف فعينيه ويديها فيديه) اسلام
اسلام: (قرب لعندها واجسامهم تلاحمات) نعام يا روح اسلام.. يا عقل اسلام
رنيم: (مدورة يديها على عنقو وشافت فعينيه) اخبرو ذلك الرجل انه طفلي المدلل.. وأخبروه اني اعشقه حد الجنون
اسلام: (باسها فحنكها) اي لوف يو
رنيم: اي لوف يو موور... تكاو وهما فحضن بعضياتهم.. بقا اسلام كيلعب فشعرها لي وصل حد كتافها تقريبا.. بقا هكاك حتى نعسو بجوج...... يوم جديد فاقت رنيم هي اللولة لقات اسلام مزال ناعس... جلسات فوقو وبدات كتفيقو
اسلام: (بصوت ناعس) صباح الخير
رنيم: صباح النوور.. فيق براكة من النعاس
اسلام: (جبدها لعندو حتى طاحت) مزال الحال خليني نعس
رنيم: (حشات وجهها فعنقو) واخة.... ابتاسم وحط يديه على ظهرها ونعسو بجوج.... بعد مدة فاق اسلام لقا رنيم مزال ناعسة فوقو... تحرك غير بشوية وحطها فوق الناموسية... بقا كيشوف فيها وشعرها طايح على وجهها
اسلام: (بهمس) رنيم فيقي... باسها فحنكها وبقا حاط شفايفو كيشم ريحتها لي كتحمقو... تحركات رنيم وحسات بشي حد متكي عليها.. حلات عينيها وهي مبتاسمة
رنيم: صباح الخير
اسلام: (باسها ففمها) صباح الورد يا ذات العينين المنفوختين هههه
رنيم: وا نتا لي نعستيني مرة اخرى
اسلام: هههههه نوضي نخرجو نفطرو
رنيم: واخة.. اجي بعدا فوقاش غادي نوصلو وفين مسافرين بعدا مزال ماهداك الله تقولي
اسلام: غذا غادي نوصلو ان شاء الله وبالنسبة للبلاصة مفاجأة
رنيم: افف وااخة..... ناضو توضاو وصلاو صلاتهم عاد خرجو يفطرو.. كان الجو مشمش وزوين

هاهيا الباخرة حطت رحالها في أستراليا بعد رحلة 3أيام... نزل اسلام ورنيم وهما جارين باليزاتهم.. شدو طاكسي من تما ومشاو وهما معانقين... كانت نفس البنت واقفة وراء الطاكسي كتشوف فيه حتى مبقاش كيبان.... هاهما وصلو للجهة الاخرى للميناء.. نزلو وركبو فقارب ورنيم غير تابعاه ومستغربة
رنيم: فين غاديين
اسلام: مفااجأة... بعد ساعة رنيم تحولو عينيها لقلوبة فاش شافت جزيرة فيجي الرائعة
رنيم: اسلااام
اسلام: هههه نعام
رنيم: واااو.. جاست وااااو
اسلام: مزياان منين عجبااتك كنت خايف متعجبكش
رنيم: اشمن متعجبنيش هادي راها جنة فالارض.... شدها من يديها ونزلو.... خداو الكوخ ديالهم لي كان ديجا ريزيرفاه.. دخلو حطو حوايجهم.. اسلام تكا ورنيم خرجات كتشوف المكان كيفاش داير.. تسحرات بجماليتو وبالاخص كانت ديك الوقيتة الغروب.. محساتش براسها حتى لقات راسها بعدات على الكوخ ودخلات بين الشجر... بغات ترجع وتلفات معرفاتش الطريق... بقات غادية وقلبها غادي يخرج من الخلعة... خرجات من ديك الغابة وضربات فالبحر ارتاحت نسبيا فاش شافت الناس بعادين عليها شوية... بقات غادية حتى تلقات بمرأة كبيرة فالسن غادية فاتجاه الغابة.. رمقات رنيم بنظرة غريبة وكملات طريقها... وصلات لفين كاينين الناس وهو يبانليها اسلام.. مشات كتجري لعندو
اسلام: فين كنتي
رنيم: (شادة فقلبها) تلفت كنت غنموت بالخلعة
اسلام: كان عليك تسناي حتى نخرجو بجوج خلعتيني عليك
رنيم: سوري
اسلام: ماشي مشكل.. ياله اجي نمشيو نتعشاو ونرجعو.. حتى لغذا ونخرجو نكتاشفو الجزيرة كاملة اوك
رنيم: وااخة.... مشاو لريسطو تعشاو فجو رومانسي لا يخلو من كلمات غزل اسلام... رنيم متحتاجش دير فاراجو لأنها مدام مع اسلام فخذيها ديما موردين.... كانت فقرة موسيقية فالريسطو رقصو على أنغامها.... رجعو للكوخ ديالهم.. غير دخلات وهي تفاجأ بالمنظر كان مزين بالورود والشمع.. حوايجها كلهم مستفين فالماريو.. موسيقى هادئة كان جو رومانسي بامتياز
اسلام: (تكلم بهمس فودنيها) الدوش ديالك كيتسناك
رنيم: (بخجل) واخة.... دخلات رنيم كان البانيو عامر وفيه دي برودوي... حيدات حوايجها وتحشات فيه... ترخات ونسات راسها
اسلام: (طل عليها) غادي نباتو هنا
رنيم: (دارت يديها على صدرها) خررج مالك زربان
اسلام: ههههه واااخة.... خرجات ودورات عليها الفوطة عاد خرجات تعرضليها اسلام لي هزها نيشان للناموسية
اسلام: دقيقتين وانا معاك... دخل دوش بالخف وخرج لاوي على نصو الفوطة لقا رنيم كيف خلاها باقية.. ابتاسم بشر وقربليها.............

امرأة: (بابتسامة غريبة) عروس جديد وأم قريبة.. رنيم يا رنيم
رنيم: (بخوف) منين كتعرفيني
امراة: انا كنعرفك مزيااان... نتي غلطتي فاش جيتي لهنا داكشي علاش غادي تحملي شنو غايوقعليك
رنيم: ك..كيفاش شنو غيوقع
امراة: (حطات يديها على كرش رنيم) جنين فأيامو اللولة مكنظنش غادي يعيش مادام جيتي لهنا.... فاقت رنيم وهي عرقانة وكتنفس بالزربة
رنيم: (حاطة يديها على قلبها) اعوذ بالله من الشيطان الرجيم.. دارت لقات اسلام ناعس على كرشو... مدات يديها حركاتو
اسلام: (بصوت ناعس) رنيم مالك
رنيم: خايفة
اسلام: (دار لعندها) مناش خايفة احياتي
رنيم: (تحشات فيه) حلمت حلمة خايبة
اسلام: (عنقها) متخافيش احبيبة.. ياله نعسي هانا فايق حتى تنعسي
رنيم: واخة... بقا كيحكليها راسها ويلعب فشعرها حتى نعسات عاد نعس هو........ يوم جديد فاقو بجوج رنيم قلبها ممهنيهاش واسلام لاحظ شرودها
اسلام: حياتي مالك
رنيم: والو متشغلش بالك
اسلام: ياله نوضي لبسي حوايجك باش نخرجو
رنيم: واخة.... ناضت لبسات شورط ديال التجين مع تيشورت فالبيض وكونفيرس بيضة.. هزات صاك بسمطة طويلة.. شابكو يديهم وخرجو..... غاديين مستمتعين بالجو... دخلو للريسطو ملقاو حد.. لا ناس ولا لي خدامين تما
رنيم: (باستغراب) فين الناس
اسلام: معرفتش... اجي نشوفو الجهة الاخرى... خرجو ورنيم بانتليها نفس المراة لي خرجاتليها فالحلم قفزات وزيرات على يد اسلام
اسلام: مالك
رنيم: شوف لهييه... نعتاتلو مبانليه حد وحتى هي فاش شافت ملقات حد زادت تخلعات
اسلام: مكاين حد.. ياله اجي نشوفو الجهة الاخرى..... ياله دارو وهما يتصدمو بداكشي لي شافو

كانت بحال شي مجزرة الناس كلهم ميتين والدماء مغطية المكان
رنيم: (كترعد) اناااري اش هادشي
اسلام: (تخلع) معرفتش.. كانت رنيم غادي طيح كون مشدهاش اسلام... هزها بالزربة وبعدو من تما
رنيم: هئ هئ اسلام ياله نمشيو فحالنا انا خايفة
اسلام: شش متخافيش احبيبة هاحنا غاديين غير ارتاحي... هز تيليفونو بغا يعيط لهداك لي جابهم مي ماشدلوش التيليفون حاول مرة وجوج ووالو... رنيم قلبها غيسكت بالخلعة وهي كتشوف بلي بقاو بوحدهم فهاد الجزيرة..... اسلام تعصب ورجع التيليفون للجيب
اسلام: مكيشدش التيليفون
رنيم: وشنو غنديرو دبا
اسلام: معرفتش... مشاو للكوخ ديالهم.. حل الباب وهما يضربو فشخص هاز شاقور فيديه... سد عليه اسلام الباب بالزربة وشد رنيم من يديها وبداو كيجريو... دخلو للغابة وتصدمو فاش شافو الناس معلقين ودماياتهم كيقطرو
رنيم: (دموعها نازلين) اسلام واش غادي نموتو
اسلام: مغاديش نموتو غير تهدني وياله... بقاو غاديين حتى بانليهم واحد الغار وهما يدخلو ليه.. رنيم مزيرة على يد اسلام وهو كيحاول يهدنها
رنيم: ياله نخرجو من هنا انا ممرتاحاش لهاد البلاصة
اسلام: انا معاك متخافيش احبيبة.. نموت ومنخليهمش يقيسوك.... بقاو مدة حتى سمعو حركات رجلين قطعو الحس وبقاو كيتسناو... كانو اصوات كثيرة كتقربليهم.. رنيم غمضات عينيها وزيرات على اسلام..... طل عليهم واحد ومد يدو جبد رنيم من حضن اسلام.. حاول يفكها مي مقدرش كانو كثار.. بالخلعة رنيم سخفاتليهم بين يديهم... اما اسلام كان كيدابز مع واحد... تحماو فيه جوج ربطوه وهزوه معاهم...... بعد لحظات قليلة حطو رنيم قدام المرأة لي كانت على وجهها ابتسامة
امرأة: (حطات يدها على كرش رنيم) اول حاجة خاص الجنين يتحيد ومن بعد تقدر ترجع زوجة ليكم
اوستن: (بعدم فهم) اش كتقولي بايينا لغة كتهضرو نتوما وحيدي يديييك على مراتي
امرأة: هدا اش مزال كيدير هنا ديوه قتلوه... هزو واحد فوق كتافو ومشا.... بقا اسلام كيحاول حتى فك يديه وهو يضرب هداك من اللور حتى طاحو بجوج... فك رجليه بالزربة وهز حجرة ضرب هداك بيها وهرب
امرأة: غادي نخليوها بالجوع متعطيوهاش تاكل ومن بعد يومين انعطيها واحد الخلطة وغيطيح الولد.. تقدرو ديك تاخذوها وترجع زوجتكم.... كانو 10 دالرجال ذو اجسام ضخمة... رغبتهم فالتكاثر باش قبيلتهم تزيد تكبر.. طاح الاختيار على رنيم حيت تقدر تولدليهم... هزها واحد وحطها فواحد الجهة بشوية وهو كيشوف فيها بشهوة..

جابو واحد من دوك الميتين كل واحد كيقطع طرف وياكل... بعد لحظات حلات رنيم عينيها لقاتهم كياكلو فبنادم وهي تغوت
امراة: ششش قطعي الحس منبغيش نسمعك
رجل1: ماما متغوتيش عليها.. انا غادي نعطيها تاكل شوية
امراة: لا اش قلتليكم مخاصهاش تاكل دبا.... رنيم فبلاصتها كترعد وكدور فعينيها على الله يبانليها اسلام مي والو...
رنيم: ياربي نكون كنحلم هئ هئ ياربي... جمعات رجليها عندها وجلسات كتبكي اكيد هذا كابوس...... دازت يومين وهما حاضيينها ممخلينهاش تحرك.. هي بدات كتجيها السخفة حيت مواكلة والو..... اما اسلام لحد الساعة مزال كيقلب على كيفاش يدير يفكها..... قاد واحد العود على شكل سلاح...... رنيم كيف العادة متكية وكتشوف فيهم.... 
امرأة: انا غادية نقاد الخلطة نتوما حضيوها...... كانو 2رجال حداها.. سمعو شي تخرشيش فالجهة الاخرى وناضو كيجريو بجوج حيت عارفين رنيم متقدرش تحرك
اسلام: (من موراها) رنييم يااله زيدي
رنيم: (دارت لعندو) اسلام هئ هئ
اسلام: ماشي وقيتة دالبكا هادي.. ياله زيدي قبل مايرجعو.... جرها من يديها ومشاو كيجريو.. رنيم كابراات وجرات معاه وخا بعض المرات كطيح.. رجليها كلهم كيسيلو بالدمايات
رنيم: (وقفات) صافي مقادراش نزيد نتحرك
اسلام: صبري احياتي هاحنا قربنا ياله
رنيم: مقداش فيا السخفة هئ هئ... دخلها لواحد الغار فين كان مخبع
اسلام: ياكما داروليك شي حاجة
رنيم: لا مي انا خايفة هئ هئ
اسلام: هاحنا غنخرجو من هنا غير ارتاحي... ضمها لصدرو غمضات عينيها ونعسات بكثرة العيا... بقا كيشوف فيها اسلام وكيشوف رجليها المجروحين... تنهد وهزها فظهرو... مشا كيجري وصل للبحر وهو يحطها
اسلام: (فيقها) ياله زيدي
رنيم: فين غنمشيو
اسلام: الحل الوحيد لي عندنا هو البحر... فاش كنت كنقلب على طريقة باش نهربو شفت واحد من هادوك غير قربلو الما دالبحر وهو يهرب يعني كيخافو منو.. وحنا خاصنا ندخلو ليه دبا وغادي نعومو حتى لديك الجزيرة ونشوفو شي حد يعاونا
رنيم: واش نسيتي بلي انا كنخاف منو.. ومنقدرش نعوم
اسلام: هادي ماشي وقيتة دالخوف ارنيم.. خاصك تحداي راسك دبا
رنيم: لا لا منقدرش
اسلام: هاهوما جايين ارنيم خاصنا ندخلو... دارت لقاتهم جايين جيهتهم كيجريو.... شداتو من يدو ودخلو للبحر.. بقاو دوك الرجال واقفين كيشوفو فيهم وكيتسناوها يخرجو
رنيم: (عنقاتو) عنداك طلق مني انا خايفة هئ هئ
اسلام: متخافيش انا معاك... ركبها فوق ظهرو وبدا كيعوم وهو حاضي معاها... ماحسو براسهم حتى وقف عليهم واحد جيت سكي
....: ياله طلعو بالزربة

بدون تفكير هز اسلام رنيم ركبها وركب من موراها... انطالق جيت سكي ورنيم غيبات... بعد عدة دقائق وصلو للميناء... اسلام هزها ونزل
اسلام: شكراا
....: عادي.. المهم جيت فالوقت ا اوستن
اسلام: احم كيدرتي عرفتي فين حنا اجورجيا وشنو واقع معانا؟
جورجيا: بالصدفة هاد الصباح سمعت على جزيرة فيجي.. وعرفت بلي كاينة قبيلة آكلة لحوم البشر عايشة تما ومنعازلة على العالم... شفتك نتا وهادي لي معاك مشيتولها.. وقلت نجي نشوف واش بالصح ديك الهدرة ولا اسطورة
اسلام: اه اوك.. شكرا على كلشي
جورجيا: عادي.. ياله معايا للدار دوش وترتاح
اسلام: خاصني ندي مراتي للكلينيك بعدا
جورجيا: هادي مراتك؟؟ تزوجتييي مبروك
اسلام: ميغسي
جورجيا: ياله نوصلكم... ركب معاها اسلام فطموبيلتها وتحركو.. بعد دقائق كانو وصلو للكلينيك.. تعرضاتليهم فرملية خدات منهم رنيم.. بقا كيتسناها وهو مخلوع عليها... بعد دقائق خرج الطبيب
اسلام: عفاك شنو عند مراتي
الطبيب: مراتك هادي يومين مكلاتش وزيد عليها حاملة
اسلام: (بصدمة) حاملة
الطبيب: اه.. دبا خاصها الراحة التامة وبزز عليها الماكلة وخا متبغيش باش الجنين يعيش ويستاقر
اسلام: (بفرحة) شحال عندو دبا
الطبيب: اسبوعين.. مبروك عليك وشوية تقدر تخرجها غير هو خاصها الرااحة اوك
اسلام: واخة شكرا... دخل اسلام عندها كيجري وهو فرحان نسا شنو وقع ديك اليومين... دخل لقاها فايقة وكتبكي
اسلام: شش متبكييش احبيبة
رنيم: (عنقاتو) خايفة ا اسلام هئ هئ
اسلام: دبا نتي فامان متخافي من والو... انا وياك وولدنا بيخير وهدا هو الاهم
رنيم: (بعدم فهم) اينا ولد
اسلام: (حط يدو على كرشها) نتي حاملة
رنيم: (شهقات) واش بالصح
اسلام: اه مبروك علينا
رنيم: (ابتاسمات) ممتيقاش
اسلام: غير تيقي قرييب نوليو ماما وبابا هههه
رنيم: (بخوف) انا حلمت ديك المراة قالتلي بلي الجنين مغاديش يعيش
اسلام: متقوليش هكا ونساي داكشي لي وقع
رنيم: (حطات راسها على صدرو) ماشي ساهل ننسا هادشي

اسلام: (شد وجهها بين يديه) نتي قوية وعلى قبل هادشي لي فكرشك غادي تنساي اوك
رنيم: (بابتسامة) ممتيقاش بلي انا حاملة
اسلام: (باسها ففمها) غيير تيقي احبيبتي
رنيم: (بحزن) قنطت فهاد الحوايج وهاد الوسخ
اسلام: (تنهد) صبري احبيبتي.. غادي نمشي للقنصلية الكندية ونعلمهم بشنو وقع معانا وهما يتكلفو ديك الساعة
رنيم: واخة احياتي مي فين غنجلسو دبا وحنا معندنا لا فلوس لا والو
اسلام: انا غادي نتكلف نتي غير ارتاحي ومتخمميش
رنيم: واخة... قاطعهم دخول جورجيا.. شافت رنيم فاسلام باستغراب
اسلام: (بالدارجة) هي لي نقداتنا فالبحر
رنيم: (عوجات فمها) ممم واخة
جورجيا: على سلامتك
رنيم: ميغسي
جورجيا: احم اوستن نقدر نهدر معاك... رنيم شافت فيه وهي مصغرة عينيها
اسلام: واخة انا جاي احبيبة... ناض خرج هو وياها وخلا رنيم مخنزرة
جورجيا: فكرت وقلت تجي نتا ومراتك لعندي على ماتقادو اموركم
اسلام: ياك نتي ساكنة فكندا
جورجيا: اه مي دبا عندي شي خدمة هنا وديجا واخدة دار هنا
اسلام: اوك شكراا بزااف
جورجيا: نو عادي انا غادي نتسناكم لتحت
اسلام: اوك... دخل لعند رنيم لقاها مقلقة.. حبيبتي ياله نوضي نمشيو
رنيم: فين
اسلام: غادي نمشيو دبا لدار ديك البنت باش دوشي وترتاحي وانا نمشي نشوف شنو خاصني ندير.. هي غير بغات تعاونا وصافي... نجلسو عندها ماكسيموم يومين على مانقادو امورنا ونمشيو
رنيم: (قالبة وجهها) واخة
اسلام: (باسها فراسها) اي لوف يو... ياله احبيبة نوضي نمشيو..... جلسات رنيم واسلام حدر كيلبسليها الكونفيرس
رنيم: يااع فازكة
اسلام: صبري احبيبة... خرجو من الكلينيك وهي مسندة عليه... كانت جورجيا بانتظارهم.. ركبو وهي تحرك.... بعد دقائق توقفات قدام بناية كبيرة...
جورجيا: هاهي البيت وراه فيها دوش.. انا غنجيب ليك شي حاجة من حوايجي ونشوفليك حتى نتا ا اوستن.... دخل اسلام للبيت وجار معاه رنيم لي كانت مخنزرة
اسلام: رنيم مالك
رنيم: (جمعات يديها عندها) كيفاش عرفات سميتك اوستن

اسلام: (تنهد) هي صديقة قديمة من يامات الثانوي وصافي
رنيم: وع.... قاطعهم دخول جورجيا
جورجيا: هاهما الحوايج
اسلام: شكرا
جورجيا: (بحب) مابيناتناش.... خرجات وسدات من موراها الباب
اسلام: ياله احياتي دخلي دوشي
رنيم: (بحزن) واخة... دخلات وتبعها اسلام من اللور
اسلام: (كيبوس فوجهها) مال الزين مقلق
رنيم: نتا كدبتي عليا
اسلام: (تنهد) حيت ماشي شي حاجة مهمة.. صافي نساي.. حنا اندوزو بالكتير يومين ونرجعو فحالنا ومعمرنا نعاودو نشوفوها غير تهناي.. ياله اجي ندوشليك....... تحشاو بجوج فالبانيو ورنيم ترخات وتكات على صدر اسلام
اسلام: (باس راسها) عييتي
رنيم: بزااف فيا النعاس والجوع
اسلام: صبري انا ندوشليك بالزربة وتخرجي تاكلي
رنيم: واخة.... غسليها شعرها ودوشليها مزييان... دوش حتى هو وخرجو ملويين فالفوطة.... لبسات البيجامة لي عطاتها مع ملابس داخلية وحتى هو لبس الحوايج لي عطاتو
اسلام: تكاي دبا انا انرجع عندك دبا
رنيم: (بتعب) واخة... خرج اسلام لقا جورجيا فالبيت كتهدر فالتيليفون شافتو وهي تقطع
جورجيا: بغيتي شي حاجة
اسلام: عندك شي حاجة تكال
جورجيا: ويي تسنا.... ناضت للكوزينة وهو تبعها من اللور... حطاتلو الماكلة فالبلاطو ومداتهالو.. خداها من عندها من بعد ماشكرها ودخل عند رنيم... فيقها من نعاسها وعطاها كلات عاد رجعها لبلاصتها تنعس..
اسلام: (غطاها مزيان) هانا احياتي غادي نتي دبا ارتاحي وبالكثير ساغتين نكون عندك
رنيم: (شدات يدو) متعطلش عفاك
اسلام: واخة احياتي.. شوية ونكون عندك.. ياله ارتاحي دبا وخلي ولدي ينعس
رنيم: (ابتاسمات) مرحبا.... باسها فراسها وسد عليها الباب
جورجيا: فين غادي
اسلام: للقنصلية الكندية
جورجيا: (بتوتر) اش غادير تما
اسلام: راه الباسبور ديالي ودرنيم مشا وكارط كيشي.. وراقينا كاملين مشاو... خاصني نقولهاليهم باش يشوفو الحل
جورجيا: غادي تقوليهم على دوك الناس
اسلام: وي ضروري باش يشوفو دوك الناس مساكن اش وقعليهم
جورجيا: لا لا منصحكش اصلا مغاديش يتيقووك.. من الاحسن تقوليهم تسرقولي وهما يتكلفو
اسلام: (تنهد) ممم اوك داكشي لي غندير.. ياله انا غادي دبا
جورجيا: اووك..... خرج اسلام بعد ساعة كان وصل للقنصلية... دخل قاليهم شنو كاين وشنو وقع معاه بالتفصيل.. فاللول ماتيقوهش مي فاش شافوه جدي قررو يمشيو للجزيرة
اسلام: لا دوز من هنا.. راها الجزيرة
مسؤول: هاديك ماشي جزيرة فيجي.. راه غير جزيرة عادية ومافيها حد
اسلام: (باستغراب) كيفاش.. وانا جيت لهنا انا ومراتي
مسؤول: اوك.. زيدو نتوما فاتجاه ديك الجزيرة... بعد لحظات وصلو... اسلام مازعمش يدخل لديك الجزيرة مرة اخرى

مسؤول: تفضل ماتخافش... دخلو للجزيرة لي كانت خااوية وبداو كيقلبو.. داهم لفين لقا الجثث مي ملقاو والو بحال الى غير كيكدب.. عيا مايقلب ووالو... مشا للكوخ فين كان لقا حوايجهم مزالين وكولشي... هز داكشي جمعو وخرجو خداهم من عندو واحد حطهم فالقارب
اسلام: سمعني انا متأكد من داكشي لي قلتليك... فقت انا ومراتي لقينا كلشي ميت وفديك الغابة الناس معلقين من رجليهم ودماياتهم نازلين
مسؤول: زيد نشوفو... بقاو غاديين حتى دخلو مبانليهم والو.. كانو راجعين حتى لمح المسؤول كاميرا طايحة فالارض فواحد الجنب هزها.. شعلها ولحسن الحظ كانت خدامة... بدا كيتفرج شافو اسلام وقرب لعندو... اسلام كيتفرج ولوان دوجهو كيتبدلو
مسؤول: هدا مقلب دار فيكم
اسلام: بنت الحرام... مي كييفاش دارتلييها.. وكيدارت عرفات بلي حنا غاديين لجزيرة فيجي
#فلاش_باك
اسلام: اهلا كيدااير سافا
مارك: بيخير ونتا
اسلام: مزياان اش كدير هنا
مارك: غادي لاستراليا عندي شي شغل وقلت نمشي فالباخرة حسن ونتا
اسلام: اه مزيان.. انا غادي لجزيرة فيجي......... هاد الحوار سمعاتو جورجيا بدون مينتابهو عليها... اما مارك فكان صديق اسلام من الجامعة....... فاش وصلو توادع معاه ومشا هو ورنيم ركبو الطاكسي... واقفة كتشوف فالطاكسي حتى مبقاش كيبان هزات تيليفونها بالزربة دوزات اتصال
جورجيا: غادي ينزلو جوج من طاكسي بغيتك تعرضليهم ونتا لي غادي توصلهم.. هما بغاو يمشيو لجزيرة فيجي مي اكيد نتا غادي توصلهم للاخرى لي قبل منها... وغادي تحاول دور بيهم على الاقل ساعة باش ياله نوجد شي حاجات
الرجل: واخة تحت امرك...... عيطات لبعض من اصدقائها دورات معاهم وقبلو يمثلو... كانت ديك الجزيرة ديجا فيها اكواخ وريسطورات مي مبقاوش الناس كيمشيوليها وتسدات.... جاو صحابها فربع ساعة وشدو الطريق.. سبقو الكوخ لي غادي يجلس فيه اسلام ورنيم قادوه وزينوه.. ودازو للريسطو قادوها.... هاهما وصلو تخبات جورجيا حتى دخل اسلام ورنيم للكوخ ديالهم وهي تمشي كتجري ركبات فالقارب ومشات.... وبعد مدة وصلات المرأة العجوز للجزيرة ولي بالصح كتستعمل السحر والشعودة.... اما دوك الرجال فديجا خدمات معاهم وصيفطاتهم فالليل فاش كانت رنيم واسلام ناعسين..... العجوز بفضل سحرها قدرات تعرف غير من النظرة بلي رنيم حامل والاكثر قدرات تسيطر على تفكيرها وخرجاتليها فالحلم
#الحاضر
مسؤول: صبر صبر واش هادي كتعرفها... كانت صورات جورجيا فاش كانت كتركبها
اسلام: اه واكيد هي لي دارت هادشي.. خلاتني نتيق بلي دوك الرجال كيخافو من الما باش هي تجي تفكنا زعما
مسؤول: هادي راها مريضة نفسية وهربات من المستشفى... تمنعات من الدخول لاستراليا.. كيدارت دخلات
اسلام: انا تلاقيتها فالباخرة
مسؤول: عارف فين ساكنة
اسلام: اه راه مراتي معاها... رنيييم معاها خاصني نمشي دبااااااا....... ركبو القارب ومشاو بسرعة
#رنيم
ناعسة فالبيت حتى بدات كتحلم عوتاني
المراة: نجيتي منها فاللول مي نتي معارفاش بلي طحتي فما كفس
رنيم: (بخوف) بعدي مني عفاك.... ناضت رنيم كتنفس بسرعة.. بدات كتقرا فالقران حتى سمعات الباب تحل.. هزات راسها وهي تصدم بالعجوز جاية جيهتها... بالخلعة رنيم طاحت من الناموسية.. وقفات بالزربة لصقات فالحيط وقلبها غادي يخرج بالخلعة ودموعها نازلين... محساتش حتى بدا الدم كينزل مع رجليها... نزلات راسها وشافت رجليها لي رجعو حومر وكرشها لي كتقطع بالوجع

يتبع

قصص جديدة
قصة رهينة بين أيدي مجرم من تأليف ليلي الناصيري
قصة رهينة بين أيدي مجرم ليلي الناصيري