صورة مصغرة لـقصة لالة عيشة

قصة لالة عيشة

qisat 9isat 3icha
رواية لالة عيشة

هل الكل على قيد الحياة ؟ بان ليا السكااااااات السقييييييل الدار خوات قلت اجي نرونوها شوية وجبت هاد القصة قصيييييرة بما ان النساء المجرمات كانو كيهضرو على العكايزات طاحت فبالي هاد القصة وهي واقعية ونامودج حي من مجتمعنا المغربي . مرحبا بالمتزوجات والعكايزات بالدرجة الاولى 😂😂😂 اما العازبات جلسو تفرجو وضحكو على الواقع اللي كيتسناكم من بعد ، المهم كاين اللي غيقول بغينا عروس الملك . راه غاادي نكملها غير هي مزالة طويلة وانا ماعنديش الجهد باش نكتب اجزاء كتاااار . قلت نطل عليكم بهاد القصة الجميلة 😂

العنوان : لاللة عيشة

الكاتبة : سي موا 😂

بحال العادة وبحال كل مناسبة فالدار لكبيرة ، مجموعين ولاد عيشة وبناتها وعرايساتها وخواتها ولوايساتها وكاع اللي قراب ليها .. فرحانة طالعة نازلة بقفطان خفيف محزم بحزام رقيق قاسم طولها المتوسط فالنص . غليضة
وبيضا فوجهها وبين سنانها كابنة فلجة صغيرة . مرة طالع ليها الدم مرة ضاحكة وراشقة ليها .. لاللة عيشة هي الري وهي الشوار .. عندها 4 الدراري و 5 دلبنات .. كلشي مزوج وكلشي بوالدو .. وبقا ليها واحد فولادها اللي راسو قاصح شوية وفيه لعناد هوا اللي كان باقي بلا زواج .. ولاكن عيا يهرب فلخر طرقات ليه على صبعو ودابا بلفرحة مابقا فيها لا سكر ولا روماتيزم اللي نهار ومطال وهي تشكا .. رجع فيها 12 لخيل ورجعات طلع وتهبط فدروج دارها بلا مانحسبهم .. اما الذاكرة رجعات 99 جيكة .. حتى حاجة ماتفلت ليها وحتى حاجة ماتنسا ليها ويااا وييل اللي يقول لا ولا يردها الهضرة فوجهها .

الطيافر فلباج جاهزين قدام الدار والدقايقية ناشطين وكلشي لابس ومفركس وغادي جاي كيجرجر فتكاشط .. ايوا شنو ! راه خاصهم يبانو على عاءلة العروسة ! 

الدفوع واجد وكلشي لتحت ملهي مع الشطيح .. اما لاللة عيشة مطلعة قنانفها فبيت النعاس ولدها وكتسوط كي الرابوز .. حارت هاد المرة ومالقات ليه جهد وحتى هوا حلف بحلوفو ما يسمع ليها لا هيا ولا مرت خوه لكبير و لا خوه حتى هوا .. لابس سروال كلاص بلو مارين وقميجة بيضاء بكرافاطة ولافيست حاطها فوق الناموسية وواقف معبس مابغاش يهضر وغير قالب وجهه وطالع ليه الدم حيت اصلا ماعينو فزواج وغير داير لخاطر لمو .. وحيت هوا الزوين فخوتو وعاطي للعين وعارف هادشي كامل داكشي علاش عاجبو راسو وتايق فنفسو وقرا حتى شحف وفاش تخرج مهندس فالاتصالات ونوا يعيش حياتو ويشوف راسو ، ناضت مو بغات تزرب عليه بالزواج ... صبرات عليه 4 سنين من مور التخرج ولاكن غير شافتو شرا الدار وفرشها على دوقو وجاب بيت النعاس حطو .. وجلس كيتمرح فيه بوحدو بدات مو بتبوحيط ويوميا كتجبد ليه حس الزواج حتى قنعاتو وخضع لرغبتها بعدما ركب فيها الطونسيو بقصوحية راسو وزاد كملها وجملها والشيء اللي معجبهاش كتر .. هوا انه استقل وبغا سكن بوحدو وخوا عليها الدار وخلاها بوحدها واخا عيا فيها تمشي تسكن معاه مابغاتش .. وديما كتردد ماقولتعا الشهيرة " انا بدااااري واللي بغاني يجي عندي مانمشي عند حد وماندل راسي فدار حد "

قالت لاللة عيشة معصبة ولاكن كضرب وتقيس باش ماتعصبوش حتى هوا ويصدق داير ليها شي فضيحة ومضحك فيها عباد الله .. يديرها راه عجينة يديها وهي عارفاه .. اضعف ايمان يسد عليه ويقول ليها " سيري برزي نتي حدا لعروسة " 

لاللة عيشة : واش اولدي باغي ضحك فينا الناس؟ ... مال خووتك كاملين اللي هزو الورد ومشاو فالزنقة .. ضحكو عليهم الناس؟

تلفت شاف فيها وقال : كل واحد حر فراسو ... ماغاديش نمشي فالزنقة كنفرنس بحال لكلون والناس كيتفرجو فيا 

لاللة عيشة : ولاهيلا لهبال هادا... اللي تزوج كيمشي مع الدفوع ماشي غير نتا .. (شارت بيدها) ها صلاح هز لورد مشا بيه منين ومنين مالو قالو ليه كلون 

تنهد بنفاد الصبر وقال حادر راسو 

- اامّي .. واش انا سميتي صلاح؟ ... هوا بغا .. انا مابااغيييش .. مغنمشيش فالزنقة جار مورايا الجوقة
وداير فراسي الضحك 

لاللة عيشة : راه الضحك هوا اللي غادي دير فينا وسط العاءلة .. واش نمشيو حنا بلا عريس؟ راه مشا لحال والناس كيتسناو ... زيد اولدي يا انصار ماطلعش ليا السكر راه غنطيح ليك هنا وتندم عليا ... راني واقفة غير بزز والسكر بدا يطلع 

بدات عليه بتبوحيط بحال العادة .. خييخ وطلع ليه الخز وحمار وصفار وزفر و بغا يتفركع وفالاخير ميقدرش يقلق مو الوحيدة اللي بقات ليه من مور باه الله يرحمو واخا يشنق راسو ويفضل يمرض هوا وما يمرضوهاش هي . 

أنصار: بنفاد الصبر) واااخا . واااخا الاللة عيشة ... ولاكن راه مغنمشيش عل رجلي ... غنمشي فطموبيل .. اما فالشارع هاز الورد لااا

شاف صلاح فمو اللي بغات تهضر وغمزها ماتكترش عليه وقال

صلاح : ماشي مشكل ... غير يالاه حتى للدار ونزل 

خز انصار راسو منفخ وهز لافيست ديالو وخرج .. شد صباح لاللة عيشة كيفهمها بشوية وقال

- اامي .. واش داخلنا عليك بالله انصار غادي يزل من الطنوبيل فنص الطريق معاكم باش ديرو لفراجة نتوما ويمشي قدامكم وسط الهايلالا هاز الورد! زعما مكتعرفيهش كي داير عاد ليوم غتعرفيه ! ورخفي شوية خلي هاد العرس يدوز .. مزوجاه بزز وكتزيدي تكتري عليه بغيتيه يهرب ونجلسوك نتي بلاصتو 

تقرصات مو وقالت بحزن : ياااك .. اييه عندك الحق.. انا اللي ما ممزيانااش وانا اللي كندير المشاكل وااانا باغا نجمعكم وباغا ليكم غير لخييير رجعتوني مانسوااش 

ندماااتو حتى بدا كيعرق ويرغب ويزاوك فيها ما تغضبش .. وماخرجو من البيت حتى رجعها على خاطرها وصبغها مزياان وكبر بيها وخلا الضرسة دالنقرى كتبان بالضحك

غادين فالطريق والصهد وفاس سخون مباشرة لحي النرجس عند دار العروسة .. جالس انصار لقدام فطموبيلتو مخرج يدو من الزاج والمكانة كتبان بحال الى غادي لمرجان يتسخر ماعليهش كاع حس الحشمة ، سايق بيه صلاح خوه لكبير ومو للور مزرزرة بالذهب دايرة لفولار والتكشيطة و المضمة والجلسة هماوية حداها مرت ولدها صلاح " نجية " وبنات ولادها اللي لسقو فيها يكبو حداها . . شوية تلفت انصار عندها عاقد حواجبو اللي مابغاش كاع يطلق سراحهم يرتاحو وقال 

- واش غنعطيوهم هادشي ونمشيو؟

لاللة عيشة : شهقات حتى تبومبات فبلاصتها ) ويلي استغفر الله مالهم مسلفينهم لينا !! نعطيوهمش ونمشيو! ... وهاديك اللي كتحني تما ماشي عروسة؟ !! مانحضرو ماناكلو ما نشربو مانتصورة؟ 

صلاح غير كيضحك هوا ومرتو ويشوفو قدامهم .. موقف كوميدي بين الام و أعند واحد فولادها
انصار : وشنو ؟

لاللة عيشة : لعريس راه كيجلس حدا عروستو وكيتصور معاها 

انصار: قلتي ليا كاينين غير لعيالات علاش واش بدلتو الري 

لاللة : عيشة : على نيتها) اييه غير لعيالات .. غدخل غيير نتا تصور ودير اللازم وصافي 

طلعات معاه السخانة وقال : مالي يانا سميتي نصيرة!! وهاا دخل غير نتا ولعيلات بلا رجال نجلس وسطهم انا بوحدي زويينة هادي ! 

طرطق صلاح ومرتو بالضحك ومع ذلك متدخلوش حيت فالاخير كيشيط ليهم فير الصدع من هادشي كااامل. 

لاللة: عيشة : راه فلحنة كااايكونو غير لعيالات ها اللي محيدة الزيف ها اللي دايرة مابغات حيت كياخدو لحرية ديالهم بوحدهم عيب يجلسو معاهم الرجال ... لعريس بوحدو اللي كيجلس

شير انصار بيدو فالسماء حدا راسو وقال 

-درا انصار قدامو وقال ) ااش هاد تششخخخخربيق هادا !! اش ستراتيجية هادي ! عيالات بوحدهم عييب يدخلو الرجال فلحنة الا لعريس اللي ماشي عيب ! مال هاد لعريس عور !! ولا باهم هاانيياا يديرو مابغاو قدامو زعما هوا مامحسوبش من الرجال !! 

تدخل صلاح كيضحك بشوية ويهضر وقال

- وهادشي اللي مولقين بيه ... صبر ماعندك مادير .. نهار غيدوز 

انصار: عطيني لوجيك فهادشي اصاحبي !!! هادشي مكيدخلش الراس .. ياما عيالات رجال يا اما فرقو كلشي ... مكاينش راجل وسط لعيالات وكيقولو رجال عيب يدخلو ... خليونا تخونكيل غانكولو شي فضيحة ... بوووحدي مداخلش نكونو مفاهمين ماشي تا لتما وتحطوني امام الامر الواقع . ندخلو كاملين ولا بلاش راه الى درتوها ليا تما قدام الناس مغنتفاهموش هانا كنكولها ليكم من هنا 

وصلات الطموبيل لحي لعروسة تعرضو ليهم حبابها فالزنقة بالزغارت ولحليب والتمر ومانزل ليهم انصار من الطموبيل حتى وقف بيه صلاح فلباب وسط الناس .. تما فين بدا يتلون ودخلاتو الحشمة قدام الناس وبدا يرمش ويشوف فخوه ويضحك مع الناس ويدير الصواب .. بقا واقف ماتحركش حتى شدات ليه مو فيدو باش ميحسش براسو بوحدة وفنفس الوقت تبان فلواجهة " هاحنا جينا لا تقولو ماجينا " شربوه الحليب وهوا كيتفتف والابتصامة مافرقاتوش .. فين مشات قصوحية الراس اللي كان دايرعا عليهم فالطموبيل . . . دابا رجع ضريف وكيمثل انه ما حشمانش واخا باينة ليه فوجهه . زادو مع الدروج وهي تفكر لاللة عيشة الورد ودارت كتفتف تقلب شكون حداها جرات مرت ولدها عندها 

لاللة عيشة : ااااسيرو جيبو لورد ويحااا على فضيحتنا 

مشاو كيتجراو للطموبيل جبدوه بينما وقفات لاللة عيشة انصار بحجة التصاور قبل ميدخل الدار حتى جابو ليهم لورد ، شداتو لاللة عيشة كتخفي اعصابها عطاتو ليه وبدات دعي فيهم بوحدها حتى كضحك ليها شي وحدة وكترجع ليها الضحكة . 

دخلو للدار لعروسة .. ايوا دااار واشمن دار .. تاويل واشمن تاويل .. صواااب واشمن صواااب وفراااش واشمن فراش .. تهزات الدار بالزغارت وام العروسة المتولة كترحب وتعاود .. اما انصار كل كيضحك هنا ويجمع الضحكة عند مو ويقول

- راه مغندخلش بوحدي (هز طرف عينو شاف فالصالة وقال ) عاامرة الدنيا تما بلعيالات بلا ماديري ليا شي حاجة ماتعجبنيش 

لاللة عيشة غير زيد وضحك للناس هل خوتك غيدخلو معاك .. وراه الصالة معرية ها الرجال غاديين جايين حبابها 

انصار: المهم مندخلش بوحدي ( ابتاسم) الله يبارك فيك اسي يونس 

قالها لخو لعروسة ودخل للصالة مع خوتها المتواجدين ومع خوتو ومو حداه .. مشا هاز الورد حشمان كيشوف غير بنص عين فين حين جالسة لعروسة فراس الصالة بوحدها فداك السداري ماجالس حداها حتى واحد .. دايرين ليها الجلسة دالحنة المغربية الخضراء ولابسة ومزينة ومهبطين ليها الشبكة مذهبة على وجهها .. قدامها النقاشة كتنقش و الجوق النساءي مقابل معاها حامي السوق .. والاضواء فالدار مجهدة .. حنة مغربية بتاويلها على حقها وطريقها . 

خدات لاللة عيشة الورد من يد انصار وهمسات ليه فودنو 

هز ليها الشبكة وسلم على عروستك من الجبهة 

تقدم بشوية بابتسامة خجولة هز الشبكة على راسها وقربات ليه شوية وجهها باش يتعدبش .. باس جبهتها ورجع وقف كيسرق الشوفة للور واش خوتو مشاو خلاوه ولا باقي .. ساعة لقاهم واقفين واغلبية الحضور وقف قدامهم كيصورهم مو الكاميرامان . 

جلس حداها بكل اناقة كيخفي الخجل ويرفع راسو بكل تقة فنفس وهي جالسة حداها بابتسامة جميلة وبريق فعينيها .. وعلاش لا وهي كتعيش فرحة العمر اللي كتمناها اي بنت فحياتها . 

اما لاللة عيشة جلسات فالجنب قريبة ليه رافعة الراس .. ولسوء الحظ جلسو على شمالها بنات من حباب لعروسة وعلى يمينها بنات ختها وبدات تسمع الحوار المتداول بين البنات فأي عرس وفأي حفلة 

حباب لعروسة : يااختي الله يعطينا شوية من زهرها .. اول مرة نشوف راجلها فخبارك .. كيحمقني داك الزين .. ديك السمورية وديك اللحية لخفييييفة ولعوينات العسلية وشعر كحل .. 

هزات لاللة عيشة قنانفها عااجبها لحال كيمدحو فولدها وبقات تجبد .. شوية وهي تعبس وتزنكات من بنات ختها اللي منجهة لخرى وهما كيهضرو بيناتهم 

- شحاال وهوا قدامنا فلخر طيراتو هادي .. مال حنا مكنحمروش لوجه .. ماول هاز خنافرو علينا يخخ تفو

- ايوا اختي هوا باغيها قارية ومتقفة وخدامة ... حتى حنا كن ديناها فقرايتنا ووصلنا كان كلشي يضرب لينا لحساب.. حنا بقينا عاطيينها للتصاحيب ودوران ... شتي انصار من الاول كان كيتعاشر غير مع القرايا بحالو ومكيتفاهش مع العاءلة فين عمرو مشا لشي عرس .. قللللليل قليل 

- اصلا باغيها خدامة باش تعاونو فالمصروف ولا تصرف عليه ... وحتى هي شو كيدايرة.. لا زين لا مجية بكري ماعرفت اش عجبو فيها 

- شغيعجبو فيها .. فلوسو وكيلو ديال المكياج باش طلع زوينة 

دارت عندهم لاللة عيشة وخزرات فيهم من تحت الدف وقالت 

- غادي تكعدو من حدايا ولا نوريكم تصرف عليه كيدايرة.. راه برزقو يصرف على ربعة باغيها قارية وواعية باش تهضر معاه فلموفيد ماشي بهلة بحالكم الراس خاوي واللسان ماضي اعود بالله .. نوضو من قدامي ولا نجبد معاكم (ناضو حادرين الراس كيتسابقو) ايي.. كيلو دلماكياج ! لحسد ومايدير الله يخليكم بلخلا .. ديرو نتوما كيلو دلماكياج نشوفو واش طلعو بحالها .. اللع ينعل اللي مايحشم

حما الطرح بشطيح والرديح ولعريس جاه الصهد وسخن بلاصتو ومشات لحشمة شوية .. بدا يلوي عنقو وقنط مامستمتعش بالاجواء .. حيد لافيست حطها حداه ومو كتغمزو بعينيها يبقا بيها .. ساعة شاف فجهة اخرى باش تميك عليك ودار لي فراسو .. تلفت جيهت لعروسة وهي كتنقش يدها وقال بصوت هادىء

- بلاش يديك زوينين بلا حنة 

ضحكات بخجل كتشزف فيدها وقالت 

- مكتعجبكش الحنة؟

ابتاسم وقال بتردد : وا .. الصراحة هي زوينة ..غير انا مكنرتاحش ليها 

حركات راسها بابتسامة وقالت للنقاشة بصوت منخفض

- بلا متعمري ليا يدي.. ديري ليا غير لفال .. ديري ليا رمز تيميتار صغير حدا صبعي الصغير وصافي مابغيتش الحنة فيدي 

لبات النقاشة طلبها ولبات لعروسة طلب زوجها .. شافها دارت بيه خاطرو وتيسع فيه الحال بزاف واخا مزال ماتطلقش معاها وكيحاول يوصل ليها لمسج بطريقة راقية .. حتى هي كذلك .. كتكلم برقة وادب وتبتاسم بشوية بحال الى دارسة فنون التعامل . وقارية على الاناقة و اللباقة .. شوية تكا دار يدو ورا ضهرها يرتاح من بعد ما نقصو العيالات وبقات عاءلتو المقربة وعاءلتها وفاف الجو . قدر انصار يتصرف بحرية حيت لبراني مشا بحالو كاع اللي دايرين بيه عارفهم شكون . تلفت عندها مرة اخرى وهمس قريب من ودنها 

- بااقي معطلين يمكن؟

تلفتات شافت فيه لقات عينيه عياو ورغم ذلك مبتاسم وقالت 

- عيتي؟ 

جمع النفس بتبع وعلى حواجبو وقال 

- غير ماولفتش لجو دلعراسات وصافي 

ابتاسمات وقالت : تحرك الى بغيتي .. سير بدل لجو على برا مابقا حتى واحد براني دابا 

ضحك وقال: وا فالصراحة بفيت نعس ههه

ضحكات وبقات ساكتة حتى بانت ليها مها قريبة وشارت ليها جات عندها .. همسات فودنها وقالت 

- غير حطو لعشا هنايا اماما الى كان واجد .. انصار عيا بغا يرتاح باش يقدر يسهر للعرس غدا ان شاء الله 

الام بابتسامة : واخا بنتي هاحنا نحطوه 

مشات لام وجلسات لاللة عيشة بجنب لعروسة كتشوف فيها وتسولها بعينها ياك لاباس ، حيت ماحيداتش عليهم العين وشافتهم كيوشوشو بيناتهم شوية دخلات مها حتى هي فالوشوشة .. ايوا مايمكنش.. ضاروري لاللة عيشة ماتجيب لخبار.. وهي اللي مكتحملش شي حاجة دار بلا خبارها وشوارها ورضاها . ماشي زوينة فحقها وهي الكل فلكل فللخر جات مت لعروسة خدات بلاصتها . عيات تسول بعينيها وتشوف فولدها حتى هو ا ساعة لعروسة ابتاسمات وشافت قدامها عادي فرحانة بديك ليد ورا ضهرها .. وزادت كملات فاش تلفتات عند انصار وقرب ليها عطاها ودنو وقالت 

- صافي هاهما غيحطو لعشا دابا باش ترتاح حتى نتا شوية 

ابتاسم وشاف بنص عين .. اما لاللة عيشة جالسة فطرف كتسنى لخبار صدقة .. زي الاطرش في الزفة .. كلاها لفضول وهي تنوض

ناضت مارضاتش .. خلاوها فتوش بلا ميقصدو .. بدلات لبلاصة وجلسات حدا وحدة من بنات ولدها لكبير.. كبيرة حتى هي وبنت الوقت . غضبات لاللة عيشة وجمعات يديها .. دلاو جناب فمها من جناب وعقدات غبوشاتها وجلسات كتشوف فيهم بنص عين كفاش كيهضرو بيناتهم .. وديك الابتسامة اللي كيدير ليها وكدير ليه ماااشي عادية وفيها أن .. مال الولد تبدل ؟ .. كان حشمان شوية رخا يدو هوا كاع وحيد لفيستة .. ياك مزوج غير بزز .. مالو بدا يفرنس ومع مو كيعبس ! صااافي الولد مشا فيها وغادي طيرو ليها لعروسة .. لاللة عيشة بدات ادي وتجيب فراسها .. مابانت ليها غير بنت ولدها اللي دايرة رجل على رجل كتشوف من فوق النيف وماشرة زينها وكضحك بلعبار تنهدات لاللة عيشة عليها وقالت 

- كي جاتك لعروسة ؟ 

تعوجات البنت بحال عادتها وقالت : مابيهاش... كاين ما حسن منها فالزين 

تنهدات لاللة عيشة كدور راسها مهمومة وقالت : زربنا ابنتي زربنا ... زربنا واقيلا بهاد الزواج 

بنت ولدها: وا الصراحة يا لميمة .. زربتي بزاااف .. انا بعدا ماعجباتنيش ماحملتهاش ... عاجبها راسها وحتى لهضرة مكتشركها معانا مالها شكون تكون ؟!.. اش كيحساب ليها راسها .. صافي غير حيت كتشد مليون تكبر على الناس وتهز خنارفها 

تلفتات لاللة عيشة بزربة وقالت : شحال ؟! ... وشكون قالها ليك ؟

- بابا قال لينا اللي شاد .داك لبوسط فلويزارة كيكون كيشد مليون ... حبيبي اصلا كيشد كتر منها راه ااانجينيور وتكلاصا دابا رجع حتى هوا واحد من المديرين تما عندهم .

لالة عيشة : علاه مليون كتشد!!!

- وراه مليون واالو .. راه كيشدو كتر حساب ليك نتي شي حاجة يا لميمة ... راكي غالطة وغلطتي بزاف زربتي عليه وهوا مكانش باغي يتزوج 

تنهدات لاللة عيشة وقالت : ايوا مالو دابا راشقة ليه !! 

- ايوا راه كيتزوج علاش مترشقش ليه 

لوات لاللة عيشة راسها كتشوف قدامها وقالت : اييييه على لعيالات ... لعيالات خطاار خطااار ابنتي .. انا قلت زعما درويشة وبنت عاءلة وزوينة .. ساعة لعيالات كاملين كيف كيف

بنت ولدها: دااابا طيرو ليك مايبقاش كاع يديها فهضرتك .. عقلي فين قلتها ليك .. قلت ليك صاحبتي سلمى بنت الناس ونزوجوها ليه نتي مابغيتيش .. ااه فريفرة .. اه حدها لكاطريام ... اه هوا باغي مرى قارية وخدامة .. هوا باغي مانعرف شنو ... ها هيا عندها لماستر وكتخلص وقارية وغادي تاخدو ليك ودابا تفرجي 

عبسات لاللة عيشة وقالت : مابقيتيش كتحشمي مني ؟!! .... زايدون صاحبتك ماتصلاحش ليه .. وماغاديش يبغيها ... هادي وبقا يقلب موراها 4 شهور وكيدي ويجيب فينا بزز باش بغا نخطبوها 

- كان خايف .. اصلا كن كان كيعرف شي وحدة كاع ميخليك تزوجيه نتي... لقيتيه مامساليش ومزال مدار شي علاقة .. اما يقول ليك منها نخلاق

ترونات لاللة عيشة وزادت بنت خوها عرقاتها وعمرات ليها راسها
. دورات وجهها كتشوف فيهم كيتجمعو بيناتهم ويضحكو .. تلفتات تاني وقالت 

- ايوا علاش كيضحكو دابا؟ ... شنو كيقول ليها ؟ 

بنت ولدها : غتكون دابا كضحك علينا باينة 

لاللة عيشة: ايوا صافي 
... بزاف عليها ... بلحق لهضرة حتى نرجعو ماشي هنا . 

قال انصار كيضحك وعينو فالشمعة لي فوق الطبلة 

- ديك الساعة تكتب إعصار حسن ليها علاش عدبات راسها 

تزيرات لعروسة بضحكة هستيرية ودارت يدها فمها ودورات وجهها جيهتو كضحك حتى دمعو عينيها .. اما انصار غير كيشوف فالشمعة ويضحك ويحبس يخمم فسميتو اللي مكتوبة فالشمعة بالمقلوب وقال 

- زوينة هادي هه! إنصار ! .. والاهيلا واعرة ههه

هوا كيهضر لعروسة كتبكي بالضحك حشمات قدام الناس .. بغات غير تقول ليه سكت براكة ماقدراتش .. هزات راسها فيه حمرا وقالت بصعوبة والضحكة مأثرة عليها 

- عاد رديت ليها لبال ... من قبيلة ودوك الشمعات قدامي ماشفتهمش ههه كن شفتهم كن قلت ليها تصلح ديك الهمزة 

أنصار : ببرودة وابتسامة ) لاالا ... غير خليها حتى إنصار زوينة !! كن دارت غير الالف بعدا بلا همزة حسن ... ولا تحيد نون دير بلاصتها لعين .. اللهم إعصار ولا إنصار 

هبطات لعروسة وجهها كتموت بالضحك بغات تسخف وهوا ساهي فالشمعة كيهضر تقيل 

- كضحكي ههه

تنفسات وقالت : موحال واش نتابه ليها شي واحد 

أنصار: آييه ... كولي موحال واش زكلها شي واحد ... اصلا كلشي كينسا على سميتي وكنبقا كل شوية نعاودها 

لعروسة: حيت مكايناش بزااف 

انا اول مرة نسمعها 

أنصار: وي قليلة ... خايبة؟

هزات عينها فيه وقالت : لالا بلعكس زوينة بزاف 

شاف فعينيها وقال كيجبد كلينيكس: هبطو ليك الدموع مع الالوان 

طرطقات بالضحك تاني فصمت حتى تقطعات فيها النفس .. قولها وضحك عليها وكلام انصار التلقاءي جاها كوميدي بعد المرات . حتى شبعات ضحك ولفرفارة دلعرايس على وجهها رقة بيها عاد هزات راسها ومسح ليها الدمعة بشوية كيتأمل ملامح وجهها لأول مرة عن قرب .. عندها حقها من الزين وكل بنت وحروفها وكل وحدة وزينها وكل وحدة باش متميزة .. لعروسة زوينة ومسرارة .. زين عربي .. عيون كحلة لوزية وجه داءري وفم على قد وجهها ونيف حتى هوا ولخدود متوازية وحواجبها كوحل مرفوعين .. على خدها خالة كحلة مزينة وجهها مباشرة تحت عينعا فجنب حاطة مكياج خفيف ناعم ورموش وعكار بارد .. شعر اسود فيه فرقة لوسط وقيصية ملوية من الجناب مع شعرها مفتول مطلوق وتاج على راسها .. مقبولة والل يقلبو ابيض ونيتة صافية راه غير من الابتسامة كدخل ليه لخاطرو ويبغيها . 

كولشي داز على عينين لاللة عيشة . كاع داك الضحك وتكركير وحتى ولدها اللي مسح ليها تحت عينها كيضحك قيداتو عندها .. او !! منين بدا يهضر مشاف جيهتها .. ماعرفها واش جالسة مرتاحة ولا مقلقة !! ملهي مع لعروسة ونسا مو واش كاينة . اما حباب العروسة حاجة اخرى ... امها فرحانة وخواتاتها حتى هما وكتشوف فبنتها فرحانة كتزيد تفرح كتر . قربو الطبلة وتحط لعشا .. تعشات لعروسة مع عاءلة راجلها اللي اغلب بناتهم كيضحكو ليها بزز .. تهلاو فيهم حبابها ورحبو بيهم ودارو الواجب وجات ساعة الرحيل . هز انصار لافيست ديالو وهوا جالس في حين سبقاتو عاءلتو خرجات وبقات غير مو كدور بجنابها ماتخرج حتى تديه قدامها ... تلفت عند لعروسة وقال 

- يالاه بون وي .. حتى لغدا ان شاء الله 

مدات ليه وجهها كما مدو يسلم عليها وقالت

- بون وي .. وسمع لينا على السمية 

انصار: كنضحك .. الدنيا هانية ... صلحيها من بعد هه 

ضحكات وبقات متبعة ليه لعين بنضرات حب..ة عليها تغرمات بيه بزربة . . . ويقدر كاع من النضرة الاولى .. لان بعيد على المضهر اللي جدبها .. كاين اهم من داكشي وهوا طريقة التعامل .. مامعصبش .. ومن هضرتو باين عليه متقف لان لحد الساعة مزال خلش معاها فمواضيع اخرى.. شافت منو غير التعامل الرسمي وضحك خفيف مرة مرة .. واخا مكيقصدش يضحكها غير كتجي بالصدفة ... مواصفات كانت كتحلم بيها وفاش جلس حداها وقرب منها عاد دققات النضر فالتفاصيل الاخرى بحال يديه السمراء كونو اسمر اللون . وصباعو

وشعيراته الناعمة .. الراءحة الجدابة والابتسامة الجميلة .. وحتى الصوت جداب .. ونضراته البطيءة .. كلشي بقا فداكرتها مرسخ كيتعاود . 

وصلات لاللة عيشة لدارخا منفخة .. كلشي تنشر كل واحد فين مشا .. شي طلع لفوق شي بقا فالسفلي .. اما هي غير رصات روينتها وتبعات انصار لفوق لبيتو لقديم اللي عندها فدارها .. دخلات لقاتو بسروال كيطمة وتيشورط كحلة كيصلي .. رجعات ادراجها على بيدمن يسالي الصلاة ومشات ماخلات لمن شكات فولادها .. عياو يسايسو معاها ويفهموها بلاتي هي احسن .. وكاين فبناتها اللي فصف مها فلقرار ديالها وكاينة اللي عكسها .. رجعات عندو للبيت مرة اخرى وحلات لباب بشوية لقاتو نصل تيشورط وخنق المخدة وناعس عاطيها بالضهر .. خلاتو ومشات نافخة كتر حيت ماهضر معاها ما سولها واش على خاطرها ولالا ... دازت حدا الوسطاني فولادها عتمان وهوا يوقفها وقال 

- مالك الواليدة طالع ليك الدم ... هانتي كديري لعرس ياك هادشي اللي كنتي باغا 

شافت وقالت : زربنا ...ديك لرعروسة مامزياناش وحنى زربنا بزااف ... كان علينا حتى نعرفوهم بعدا مزيان ... هما النهار اللول بينو نيابهم 

عتمان: ااشمن نياب الواليدة الله ييك 
.. اش دارت هاد لعروسة ؟ ياك جاااالسة بلاصتها مكتهضر مكتنطق

لاللة: عيشة : دوز على الهرهوري ولاوز على السكوتي ... لعيالات صعااب سولني ياانا .

عثمان: وا نعلي الشيطان (باس راسها) نعليه راه غير كيوسوس ليك ... ودابا صافي اللي عطا الله عطاه ولعرس غدا

لاللة عيشة : مزال مادرنا فالطاجين مايتحرق ومزال ما درنا لكاغيط ... هوا مزال حتى ماكتب عليها وهي كتكركر معاه الله ينعل لي مايحشم 

وقف عليهم صلاح وتدخل بكلام رزين وقال 

- راهم مزوجين على سنننننة الله ورسووووله ... بلفاتحة ... وبالاشهار .. وبشهود .. قدام الله راهم مزوجين .. بقات ورقة يسنييو فيها وصافي .. اما دابا راه مزوجييين آمي .. نعلي الشيطان ... الى ماهضرش راه عياان ... من الصباح وهوا يجري 
. عيا و نعس ياك بغيتي تزوجيه 

هانتي كتتعرسي ليه شنو بغيتي اخر؟ 

لاللة عيشة : لاااااالالالا الصراحة ندمت وزربت ... ختك السباب ماعرفت منين ضبرات على هاد العروسة ولسقاتها لينا ... انا مابقاش عاجبني هادشي 

عثمان: ايوا ؟ نعيطو للناس نقولو ليهم صافي سالينا ... مكاين عرس مكاين زواج ؟ صافي حبسو هادشي؟ لفلوس اللي خاسرين والناس اللي عارضين ولفضيحة اللي دايرين وكلشي غيجي غدا ... وديك البنت مسكينة اللي غتصدميها فحياتها تقدر توقع ليها شي حاجة 
.. غير اجي وقلب !! نعلي الشيطان واىى ماعجباتكش شي حاجة نبدلوها ونقادوها ... وهادي كنتي تقوليه من الاول امي .. ماشي حتى بقا نهار لعرس 

زادت لاللة عيشة حقدات على الوضعية وشافت ولادها قلبو عليها بسبب لعروسة الجديدة وقالت

- انا مابغيتش هاد لعروسة ... يوقع اللي بغا يوقع ماشي شغلي ولدي هوا كلشي .. وهادي ماااصالحاش ليا انا .خلو سوق راسكم .. و غدا غمهضر مع انصار نشوفو شنو نديرو ... هادشي ماعجبنيش ورجعات مها هي اللي كيتشاورو معاها... حتى هوا براسو بدا يشوش ليها ويضحك وكيهضرو بتخبية عليا . دوووك الناس ما مزيانينش وماعندنا مانديرو بيهم .

صلاح: راك غير كتخربقي.. تقولي هادشي لاءنصار غادي يدور فيك 

. الزواج هادا ماشي لعب دراري الصغار .. واخا ميكونش باغي هاد الزواج مغاديش يجي حتى لنهار لعرس ويصدم عباد الله ويضيعهم فكلشي ... هادشي ميبغيه لا الله ولا عبدو

لاللة عيشة : الى بغا رضا ديال مو غادي يسمع كلامي . 

تنهد عثمان وقال : لا حولة ولا قوة الا بالله العلي العضيم 

صبحات لاللة عيشة كتمشي وتجي .. مكيجبهاش لعجب .. كتسنا غير انصار يخرج من لبيت باش تعضر معاه ، جلسات فوسط الدار كتجمع مع خواتاتها اللي كبار بحالها .. والبز بلقنطار كينقز حداهم .. ها ولاود ولادها ها ولاد بنات خوتها ها البز ديال عموم أنصار .. شي داخل شي خارج .. شي فالسطح شي طالع نازل فدروج .. شي تفلق .. شي تعور .. فين ما تسمع شي ماس تهرس كدير ليهم لويييييل لمولول . اما حتى ديكوراتها جمعاتهم كاااااملين خباتهم وخبات زرابيها .. خلات ليهم غير الطبالي والسدادر ملمطين وريدوات وتريات . وحتى هي دارها متولة ومأتتة من لفوق حتى لتحت ومتحملش شي واحد يخصر ليها شي حاجة . من بلاصتها كتنكر مابغاتش تسكت ... طفيييو الضو... سدو لمااااء ... سدو تلااااجة .. مكتخصلوش .. مكتجيبوش .. مكديروش .. مكتفعلوش .. حراام واش بغات تسكت . و فين ماتشنع شي برهوش من لبراهش الصغار كاع اللي منعسين حداها دار وااع كتبدا تغوت لمو .. اجي نفخ لي راسي... ماعارفة حتى شكون مو . حيت كترو عليها وكلشي ملوي فلحاف ها لبنات ها دراري .. و اللي كترضع راه مركنة جالسة شادة ولدها كترضعو . شوية خرج أنصار مقلوب بسروال كيطمة رمادي وتيشورط بيضاء وبلغة صفراء وهي تغوت مو بلا متشعر

- وييييحاااا البلغة جديدة غتلبسها مع الجلابة رجعها بلاصتها 

تعجبات وحدة فبنات خوها اللي كترضع حداها وقالت بصوت منخفض

- ياك مابقاشاااي من هادشي من صباح ونتي تشكي .. غدوزي لعرس بلا عروسة؟!

مداتهاش فيها لاللة عيشة وحتى أنصار كيصبح خاسر ماهضرش لبيت حطها ولبس صندالة دلعيالات من هادو اللي قدامو ومشا نيشان للدوش هاز لفوطة . 

بقات لاللة عيشة تسنا فيه لاكن عيطو ليها للكوزينة يتشاورو معاها وفاش رجعات لقات لباب محلو .. دخلات لقاتو لابس دجين وتيشورط بيضاء والريحة والشعر ممشوط والساعة ولخاتم وكيرطب السمطة للسروال .. ضاروري يقاد حالتو عاد يخرج يقضي شي غرض ، طلعات فيه وهبطات وقالت 

- فين غادي؟

قال كيلبس سبرديلة : عندي واحد الغرض نقضيه بزربة ونرجع 

لاللة عيشة : شنو هاد لغرض ؟ فين ؟ معامن؟ فوقاش تجي ؟ 

تنهد انصار من كترت أسءلة وقال بهدوء 

- غنمشي نجيب شي حاجة ديالي موصي عليها ونرجع .. علاش بغيتي شي حاجة ؟

جمعات يديها حدا كرشها وقالت : بغيت نهضر معاك 

استغرب ولاحظ شي حاجة ماشي هي هاديك وقال : فاش؟

لاللة : عيشة : حتى رجع .. ماتعطلش بغيتك ضارووووري 

وقف كيجمع النفس وقال : الله يسمعنا خبار لخير... واخا مغنتعطلش 

خرج مع الباب وبنات لعاءلة كيفرنسو معاه وكاينة اللي بغات تجبد معاه الهضرة باش ضسر .. لاكن هوا طبعو فشكل مكيفتحش لمجال للضسارة وكيحتارم وفارض عليهم الاحترام وجامع راسو مع لكل . 

طلع فطموبيل .. هبط الزاج ومشا نيشان لبلاصت لحوت .. خدا جوج كراطن ديال لحوت طايب مشكل مع لاصوص وشلاضة لفريت وموناضة وجمع كولشي ومشا كيعيط فتيليفون بابتسامة 

- الو . . . قدس ... قريب للدار سيفطي شي واحد نعطيه هادشي 

قدس بخجل : عدبتي راسك ا أنصار ... غير سمح ليا 

ابتاسم وقال: مابيناتناش ... انا فالشارع قريب من الدار ... يالاه سيفطي شي حد .

قدس: واخا ... وسمح ليا والله 

انصار: بصحة ماشي مشكل 

قطع وبعد لحضات جا عندو ولد مراهق بابتسامة ... نزل عندو انصار سلم عليه من لوجه بابتسامة وعطاه الساشيات ليدو وبدا يهضر معاه ويضحك .. توادعو وطلع فسيارتو قلب الدورة مشا بحالو

دخل الولد المراهق لدار لعروسة ومشا نيشان فتح باب واحد بيت النعاس فين واقفة هي لابسة بينوار ابيض بارد ديال لعرايس وبلغة بيضاء جامعة شعرها الرطب بعود عشواءي وقدامها سامسونيط كتستف فيها اغراضها باش تحط كلشي مجموع ومرتب قدامها وتديه معاها فاش تحون غادية . تلفتات بابتسامة عند خوها وقالت 

- دارها بصح ههه 

امين: سعدااتك ... شي ياكل لكرشة شي ياكل كروفيت 

شدات من عندو داكشي كضحك وقالت : مشافك حد فاش كنتي مطلع هادشي؟

امين: كن شافوني غيديرو اضراب على الكرشة كلشي غيقول مكناكلوهاش 

قدس : اجي تغدا ... راه درتها ضحك طلعات بصح 

قالت بنت ختها اللي جالسة معاها فلبيت 

- شفتي .. قلتها ليك ... هانتي صدقتي مغدية بلحوت ههه 

جلسو بتلاتة سدة لباب .. قدس وبنت ختها وزيرتها وامين .. حلو الكراطن وبداو يتغداو مجموعين كيضحكو 

امين: كيفاش طرا حتى جاب ليك هادشي ... واش نتي قلتي ليه جيبو 

قدس: ها اللي قالت ليا شنو ديري ضحكات بنت ختهم وقالت 

- قلت ليها سيفطي ليه مسج سولي كيف بقا .. حيت قالت ليا لبارح مقدرش يزيد يجلس وعيا .. وهي كتحشم عمرها سيفطات ليه شي مسج .. بقيت عليها حتى سيفطاتو ..قلت ليها تسول غير كيف صبح 

قدس: نااري فاش سيفطتو ومجاوبش ندمت ومارضيتش ههه ... ساعا عيط من بعد قالي عاد فاق .. وبقا كيهضر معايا عادي.. حتى سولني واش تغديت قلت ليه دايرين لكرشة لغدا وانا مكناكلهاش عاد غتصلق ليا نهاد شي بيضة .. مع خوا كيعرف غير نهاد (بنت ختها اللي حداها) بدا كيضحط وقالي واش نجيب ليك شي حاجة 

نهاد: حشماات فاللول وبقيت كنخزها عاد قالت ليه اللي بغيتي مابغيتش نعدبك هههه صدق معيط ليها وهوا فطريق كيسول شنو يجيب ليها .. قالت ليه لحوت 

امين: هادشي عندكم مدروس ... صراحة يعيش معاكم لواحد ههه نتوما لبنات خطار ... وكن قلتيها ليا انا نتسخر ليك نجيب ليك باش تغداي 

نهاد : لااالا .. ماشي بحال الى جابو ليها هوا ههه ... راه كاين فرق .. وزايدون خاصها تطلق معاه شوية وهما كيهضرو برسميات بحال الى غادي يخدمها عندو 

قدس: واش بغيتي نتلاح عليه!! .. سي ديفيسيل تجري واحد مفاتحش ليك مجال ... هوا مكيخليش ليا فرصة راه حتى لبارح عاد بدا كيهضر ويضحك شوية 

امين: الله يخلف علامن نفق... (مسح يدو) نمشي ندوش باش نمشي عندهم قال ليا انصار راه غايدرو ليه لحنة مور لعاصر .. نمشي نتفرج 

نهاد: ياك معندوش معاها وحرمها عليك 

قدس: غادي يدير لفال وصافي موحال واش يقيسها ... مكرهتش نتفرج ... انا كاع ماقال ليا غادي يدرو ليه شي حنة !

نهاد : مزال ماضسرش وحشم يمكن يقولها ليك ضحكي عليه .. دابا خاصنا نوضو نكملو طويان لحوايج ديالك اللي غتدي واللي غتلبسي دابا.. شكون تقدا ليك الدهاز عكوزتك؟

قدس: لا انا ... شريت كلشي من كازا انا وماما وماماك ... وكتعيط ليا تسولني شنو شريت شنو ماشريتش وبغات تشوف لحوايج غير مجاتش لفرصة 

نهاد : باينة عليها متسلطة ... غادي دوزها عليك 

ضحكات قدس وقالت : راكي غالطة ولا يمكن مكتعرفينيش مزيان ... انا جاتني عادية .

نهاد : انا بانت ليا متسلطة بزاف كتحكم فكلشي ... حتى لحوايج كتسول شنو شريتي!! باينة غتنوضيها نتي وياها 

قدس : لالالالا انا ماشي من داك نوع ... وماشي سوفاج باش نوض الصدع ... كاع لعايزات كيبغيو يتسلطو من ماما وجبد ... مي انا عارفة كفاش نتعامل معاها دابا تشوفي .. اصلا ساكنة بوحدي مامعايا حتى واحد . وحتى فاش قالت ليا انا اللي غنشري لحوايج كاع مجاوبتهاش .. هضرت مع ضحى بنتها قلت ليها ماجاتش تشري ليا لحوايج .. وانا كنحشم ومنقدرش نوري سليباتي لشي واحد ولا يعرف شنو شارية ... واصلا انا اللي غنعرف شنو خاصني نشري وشنو ماخاصنيش نشري .. خليها هي تكلف بلبلدي والشي لاخر نشريه انا .. وقلت ليها فاش تبغي تشري تفاصل تديني معاها وها حنا فرقنا الصبر ... وداكشي اللي كاين مشيت معاها واخا تعصبت وندمت كاع علاش مشيت ... بقات كتختار ليا شي تفاصل وشي الوان مرضوني .. فلخر سكت قلت بلا منجبد لعيب خليها دير اللي بغات .. شرات اللي بغات وانا غير كنشوف وحتى ضحى لاحضاتها وقالت ليا صبري حتى تمشي لكازا وشري على دوقك ... ونيت نهار بغيت نمشي لرباط جابت ليا شيك من عند انصار صرفتو و خديت جلابة وحدة وتكشيطة وحدة لا غير ... مابغيتش نكتر عليا لبلدي بزاف وهوا كل عام كيخرج لجديد .

نهاد : ولاكن الصراحة حوايجك فنييين سطاوني انا .. كيوت وحتى لوينات حمقوني ... حتى لكادوات جاوك اغلبية حوايج 

قدس: صراحة مابغيتش لماعن .. بنات لعاءلة كاملين ولمقربين ليا سولني قلت ليهم بلا ماتجيبو لماعن حتى نمشي ونشري داكشي على دوقي... نشوف لكوزينة وندير ليها لون واحد .. كيعجبني نشري داكشي على دوقي و ناسق الالوان ..صافي جابو ليا كواش كوفرليات عجبوني .. لاكام ديال لحمام .. انسومبل ديال بينوارات بلبانطوفة ولفوطات .. داكشي غزااال اللي جابو ليا صراحة وغالي .. زعما تهلاو فيا كل واحد شنو جاب ... غير لبعاد اللي جابو لماعن ولكيسان .. قلت نخليهم لماما راه نيت تهرسو ليها طباسل ولكيسان فهاد العرس

نهاد: مزال ماشفتي دارك ؟ اجي بعدا كيفاش غاديري ؟ نتي خدامة فرباط وهوا عندو الدار فكازا وخدام تما .. واش هضرتو على هادشي

قدس : هضرنا وماهضرناش الصراحة ... لمحت ليه واحد المرة على هاد القضية فاش خرجنا لكافي باش نتعارفو وصافي ... قلت ليه انا عندي داري فرباط وخدامة تما .. منقدرش نخرج من لخدمة .. قاليا واش تقدري ديري لانافييت كازا ورباط على بيدمن نلقاو شي حل ... وعرفتو مغيبغيش يجي لرباط ويسكن معايا مللي قالي ديري لانافيت حتى نلقاو شي حل .. قلت ليه اوك .. اصلا كاع الناس دايرينها ... عندي طموبيلتي مغاديش نتكرفس .. وكنخرج بكري مع 5 .. وغادي نوصل مع 6 وطريق وحدة نيشان لكازا راه شحال من وحدة خدامة معايا دايراها ... عادي لمهم منفرطش فخدمتي .. راه شاريا ليا طموبيل والدار و هازاني .. منقدرش نجلس فدار .. هادا هوا شرطي ... حتى هوا معندوش مشكل ..قالي بغيتي تجلسي جلسي بغيتي تخدمي خدمي .. عقليتو عجباتني .. ولد لوقت كيتفاهم

رجع انصار للدار ومع الدخلة لقا لاللة عيشة فلباب كتسناه .. طلع للسطح وهي تبعو كدور بيه ... ابتاسم وقال 

- مالك الواليدة ؟ شفتك من الصباح ونتي باغا تقولي شي حاجة ؟ غير قولي شنو كاين؟

تكا على الصور كيشوف فيها .. جمعات يديها عندها مهمومة وقالت 

- عجباتك لعروسة؟ 

انصار: مافهمتش؟! 

لاللة عيشة: كنسولك واش عجباتك .. كي جاتك ؟ 

رد عليها بطريقة ديبلوماسية ماشدات منو لا حق لا باطل وقال 

- لانسان اللي مزيان راه باين واللي مامزيانش الله يهديه ... باش نحكم على شي واحد وانا مزال مكنعرفوش مزيان منقدرش

تندهات وقالت : ايوا ؟ عجباتك؟ زوينة فاش بديتو كضحكو لبارح .. يعني عجباتك 

تنهد كيخفي الابتسامة ماعرفش مو لاياش باغا توصل وقال

- الله يهديك الواليدة ... نفرضو كاع هاد البنت ماعجباتنيش .. نبين ليها راك ماعجتينيش! اش دنبها هي نرون ليها لمورال ديالها وهي فرحانة 

لاللة عيشة : هي ماعجباتكش وكدير لخاطر وصافي؟

انصار : شنو دارت باش ماتعجبش ؟ ... عندها حقها من الزين والطبع مزال عاد غنعرفوه ... البنت باينة فيها بعقلها من كلامها .. متقفة .. واعية ... وهادشي لي كنت باغي راكم عارفينو وقلبتو عليها نتوما
لاللة عيشة : زربناااا اوليدي زربناااا ... ماعرفت شنو تابعنا بحال الى لعيالات غادي يتقاداو 

انصار : صافي دابا ... لمكتاب هوا هادا ... غادي نكملو على هادشي واللي دارها الله هي اللي كاينة ماتعرفيش الخير فين كاين 

لاللة عيشة : كحل راس ماعندك ماتعرف فيه ... انا هرب ليا خاطري من هادشي مابقيتش بغيتو 

انصار : وشنو بغيتي؟

لاللة عيشة : ماحدك مزال مادرتي لكاغط نقلبو على شي سبة نساليو هادشي 

عبس أنصار وقال : شكاتقولي يااا لاللة عيشة ... نعلي الشيطان .. انما الاعمال بالنيات ... ربي اللي فوق منا عارفنا لاش كنخططو وشنو باغيين نديرو .. حشومة نضحكو على الناس ونضحكو فيهم عباد الله ... واش عارفة لعرس اللي كيتفرتك كيبقا مرسخ مكيتنساش ... نضلمو الناس مادارو لينا والو 

لاللة عيشة : بصرامة ) انا صافي مابغييتش .. ماتقولي لا كيني لا ميني ... صافي مابغيناهمش

حار انصار معاها ... شافها لسقات فلهضرة وقصحات راسها وماعندو حتى حل من غير يساوي .. انا العصبية مغاديش تنفع معاها .. كتبقا مو وصعيب يعكس ليها وهي الكل فلكل وحتى واحد مايبغي مو تغضب عليه و مادوزش ليه الماكلة والضحكة الى هي بقات مقلقلة .. شاف حتى عيا فالاخير قال 

- واخا ماشي مشكل ... غير بقاي على خاطرك ... خلي لعرس يكمل ... ويمشيو الناس ونجلسو واحد السيمانة ولا 10 ايام و نشوفو شي سبة نقولو ماتفاهمناش ونابينا عليه السلام ... كاع الناس متوقع ليهم .. اما نرونة لعرس ونضيعو الناس ونضيعو حتى حنا ونزيدة بالفضيحة مجاتش .. خايبة فحقك نتي ..يقولو لاللة عيشة تفرتك ليها لعرش ... يدوز لعرس ونردوها بحالها صافي بقيتي على خاطرك (باس راسها ) راه نتي هي كولشي ينعل بو شي زواج .. انا براااكة عليا غير مي هي الدنيا ومافيها .. واللي ماعجباتهاش نحيدوها ...واش نتي رخيصة عندنا الاللة عيشة ؟

حنات راس عاجبها لحال وهبطات كواريها وقالت 

- الله يرضي عليك اولدي... نتا هوا اللي فيهم ... الله يغطيك بالرضا .. كندعي معاك فالصباح وفلعشية عمر ربي يضيعك 

باس راسها مرة اخرى وقال : شطحي وغني وفرحي حسبي راسك معروضة ... حتى يسالي هادشي واللي بغيتيها نديروها ماتكوني غير على خاطرك .. لاللة عيشة وحدة اللي عندنا اما لمرا تمشي وحدة ويجيو 10 ... يالاه ضحكي 

ضحكات حتى بانت الضرسة دالنقرا واخا ماجمع لاللة عيشة ... لبعرة تحلات حتى تفردكات . . نزلات فرحااانة كتفرنس ورجعات لحكامها بالضوبل .. طلع صلاح لسطح لقا انصار كيطل ساهي ووقف عليه 

صلاح : ياك لاباس اش كاين ؟

تلفت انصار وقال : اش كاين نتوما؟ .. مال مي ؟ واش شي واحد دار ليها شي حاجة لبارح ؟ الى دارو ليها شي حاجة قولوها نهضرو على حقها 

صلاح : بغات تمخاطا مك ... قالت ليك علاش تكركر نتا ولعروسة ومها وهي تبقا احتياط فالطرف ماعبرها حتى واحد 

ضحك انصار بسخرية وقال : ااااكاك ... هادشي علاش ! علاش نضحكو ! هاحنا ضحكنا على الشمعة طلعات معانا يااالاه

ادنات العصر وصلى اللي كيصلي وبدات يوجدو البلاصة باش يمارسو فيها تقاليد
الحنة عند العريس ، خرج بجابادور جلس وسط عاءلتو كاملة بالزغارت .. فرحانين ليه .. ومو حداه جامعة يديها وهوا جالس كيضحك مع ختو اللي هازة الحنة بصبعها وكيوصيها تنقط وتمسح .. وداكشي اللي دارت .. نقطات ومسحات فلبلاصة .. غناو وشطحو وسلات الحنة وناض كلشي كيوجد راسو يمشي للقاعة .. كل بيت مجموعة فيه طبقة كيوجدو .. اما لعريس خوا ليهم الدار مشا عند لحلاق ديالو يقاد ليه الشعر والتحسينة ويتهلا فيه شوية ، دوش ولبس كوستيم كلاص ديال لعرسان طلع شهوة منو .. مو غير لاسقاه كتقرا عليه القرآن منين ماداز .. تعطر وتبوكص ونزل لطموبيل اللي داوها خوتو عند مول الورد زوقوها ليه .. طلع لور ومشات مو كتسابق بغات تركب حداه وهي تجرها ضحى ختو اللي هي صاحبت مرتو وقالت 

- فين غااادية كتجري فييين واش نتي هي لعروسة !! فين غنركبوها هيا فوق الطموبيل 

هضر انصار وقال : خليها تركب حدايا .. حسن من لعروسة مالك 

جرها وهي تخزر فبنتها وقالت : بقاي دوري بيا .. راه كتقلبي عليا نسخط عليك .

طلعات منفخة وزدحات الباب ومشاو جارين موراهم صف ديال الطموبيلات . طيط طيط طيطييط .. حتى للصالون فين كاينة ونزل صلاح خوا لبلاصة لي لقدام وقال ليها 

- اجي ركبي حدايا باش تركب هي تما ... لقدام حسن من اللور 

دور انصار وجهه لجنب كيضحك .. مشا عقلو بعيد وحتى مو ماعكسات ونزلات ركبات حداه وخرجو لعروسة بالزغارت والنكافات لابسة لبسة الاميرة مغيطة وجهها .. ركبوها حداه وانطالقو يلحقو على البقية اللي سبقو للقاعة كاملين . وصلو ونزلوها بصلاة وسلام ونزل معاها انصار شاد فيدها ومو حداه هازة راسها . رجعات عندها ضحى كتجر تكشيطة ومقطعة كاري قصيرة كلاص وقالت 

- بعيد شوية غيير شوية ماتجيش قدامو راه المصور ماعرف منين يصور

لاللة عيشة: بعدي مني... وااا بعدي مني مانا مك مانتي بنتي .. ماتعاوديش تحي عندي 

رجعات ضحة لور كتسوط وقالت لخوها عتمان يهضر معاها راه دايرة فيهم الضحك .. وهوا يجرها عندو كيلهيها بلهضرة حتى هز انصار الشبكة على وجه العروسة قدام الكاميرة ولحضور والعيساوا وباس الجبهة وكلسوها فلعمارية وهزوها كيغنيو بيها وهوا قدامها حشمان .. بزاف دناس وبزاف الاضواء .. داخ لقا راسو بين جوج رجال لابسين لبلدي شادين ليه فيدو حتى للبرزة وجلس كيتفرج فلعروسة مهزوزة وغادية جاية كتشير بيديها فرحانة .. .. صف ديال عاءلتعا وصف ديال عاءلتو .. كلشي واقف كيصور ... سكت المغني وبقاو عاءلتها هي كيغنيو بصوت واحد كيسمعوها لعائلة لعريس ، آآآآأااا قدس اااا المرضية ... هاكا يكونو بنات الرجال لمحضية ... وكيعاودها ويشيرو بيديههم .. خواتاتها وصحاباتها وعاءلتها وخوتها الرجال حتى هما وهي كتشوف جيهتهم حتى بغات تبكي بلفرحة ... اما مها بقات واقفة كتسفق هازة عينيها وكدمع بوحدها بالفرحة . ايوا ولاللة عيشة مشات وقفات حدا ولدها وهوا يجرها جلسها فلبرزة حداه وهنا مخو

~~~
غادي نحط بعض التفاصيل فليلة الدخلة حقيقية ممكن دوز منها اي بنت وماعندي مانزكل ولا نخبي .. مغاديش نسميها السفالة .. غادي نسميها تقافة جنسية . واعتذر على اللقطات الحرجة بشدة .
للتذكير القصة واقعية 🖒 موضوع تناولوه النساء على العكايزات فكرني فهاد القصة وجيت نكعط باش نحطها كما هي . الى جاتكم هاد العلاقة الزوجية غريبة شيءا ما ... فما بيدي حيلة . الشخصية كتختالف من واحد لواحد وهاد الشخصيات كاينين .. حاضرين .. العلاقة بيناتهم غادي تشوفوها بلا مانزيد فيخرات عليكم مكاين لاش + كاينة قارءة اللي عارفة التفاصيل ديال هاد القصة هادي سنة تقريبا . وليوم عاد كتاب ليها تحط .
~~~

شطحو غناو وهبطو لعروسة بشوية من لعمارية .. فهمات لاللة عيشة راسها وناضت وقفات حدا ولدها .. وقف هوا من باب اللباقة استقبل لعروسة وشد ليها فيدها لأول مرة جلسوها وجلس حداها شاد ليها فيدها .. بدات لعاءلة كتنوض تصور .. واجااا منوض مو من حداه ... مكاينش اللي تصور ومامشدوداش معاه لاللة عيشة حتى جات ام لعروسة وبنتها عاد جا عندها عتمان داها لكوزينة بحجة البلاطوات ناقصين عاد مشات كتجري وجلسو الناس كيتصورو فخاطرهم ... تلهات مع الكواليس وخلات لعرسان بارزين .. تلفت انصار كيشوف فقدس وقال 

- جيتي زوينة تبارك الله 

ابتاسمات بخجل وبغات طير من بلاصتها بلفرحة وقالت 

-شكرا ... حتى نتي جيني زوين 

ابتاسم وقال: زوين كاع ! 

بدات كضحك وهوا كيتغزل بصبعو فيدها ... اصلا كتبغيه واخا مدار حتى مجهود ...يكفي جا نيشان طلبها للزواج واخا مكيعرفهاش ...هادا كافي على نيتو الصافية واملو فيخا انها تصدق وتخليه يبغيها بلا ميتردد .ولو طبق داكشي اللي طلبات مو منو وفرتك الجوقة كانت غتكون صدمة قوية لقدس ... تقدر تحمقها حيت قدم ليها جغمة ديال الماء وهي ناشفة وخلاها حتى قربات لفمها ولاحها . كانت غادي تعاني بزاف واخا المدة باش عرفو بعضياتهم قصيرة ... لاكن القلب دق كما ماعمرو دق لشي واحد من قبل بطريقة جدية بحال اللي دق لانصار . وحتى هي رتاحت ليه من اول نضرة ... ماتنكرش ان الزين حتى هوا جدبها .. وشكون اللي ميبغيش الزين ؟ والزين هوا اللي فتح المجال لهاد لعلاقة بدرجة الاولى ... حيت كانت مترددة .. لو شافتو وماعجبهاش مغاديش دخل معاه فلموضوع .. وصدق لعكس .. ماتوقاعش يبعت ليها الله زوج مكانتش ضاربة ليه حساب ... ويجيها رزقها حتى لعندها بلا ماتمشي تقلب عليه ، لقات العقلية اللي تناسب عقايتها حتى هي .. وشافت التعامل ديالو ديالو مع ختو اللي جمعات بيناتهم وكفاش كيعاملها ويحتارمها .. وفوضات امرها لله .. وزادت تأكدات اكثر مللي شافت تعامل مع الام ديالو وخوتو .. وكلامو نضيف معاهم و داخل سوق راسو ماشغلوش فالحاجة اللي مكتهموش ... قالت اكيد كما كيعامل خوتو والام ديالو غادي يعاملها حتى هي كزوجة .. والطبع كيغلب التطبع .. وهوا طبعو بان ليها من هاد النحية من خلال ما شافت فهاد الفترة لقصيرة .. واللقاء ديال الخطبة و لعرس .

ناضو مشاو بدلات التكشيطة .. وتما فين حفات الجرة ... كفاش دير تحيط التكشيطة وهي لابسة شورط ابيض وديباردور ابيض وكلشي مشبك وابيض في ابيض وانصار جالس ... بقات دور فعينيها وهمسات للنكافات باللي حشمات .. بداو كيضحكو وجلسوها ودورها كل وحدة شنو شادة مابقاتش كتبان .. بدلات وتقادات وخرجات مرة اخرى هي وانصار. بقاو غادين جايين .. لبس معاها الجلابة فلفاسية وطلع معاها فلعمارية وشير بيدو حتى هوا .. عاش اللحضة ومبسم لكلشي . رجعو يبدلو مرة اخرى وهوا يعيا وبقا عليها كل شوية واش هادي اللخرة ؟ واش باقي غنبدلو .. وهي كتحسب ليه وضحك حتى عفا عليه الله ولبسات اللبسة البيضاء وخرج مشافهاش مشا سبقها حتى جابها ليه باها شاد فيها قدام كلشي ، مشهد مأثر ... دمعو عينيها وكيتفكر لحضة الوداع ... وكتشوف الدموع فخواتاتها اللي كيشووووفو فيها ويبتاسمو .. بالورد واللبسة البيضاء بقات كتقلب على مها لاكن مابانتش . وفالحقيقة كانت فلكوزينة بين خواتاتها كتبكي وتشهق ... هي الصغيرة واكتر وحدة كانت قريبة لمها واخر لعنقود فلبنات .

سلم الاب الامانة لمولاها وعطاها ليه ليدو .. عنق بنتو وسلم على الزوج وانتهى المشوار ديالو وعطا ونقل المسؤولية من عندة لعند شريك حياة بنتو . تأثر الاب لاكن ضبط نفسو ووقف فالجنب ساهي فقدس وبنتو لكبيرة كتحط يدها على كتفو وتببتاسم ليه باش يتلف شوية قطعو الحلوى .. وتبدلات النضرة الباردة اللي كانت فعنين انصار لنضرة حنونة .. شاف معزتها عند واليديها شحال كبيرة وشاف بلاصتها بين خوتها وحبهم ليها ... شاف الحرقة فعينين باها وهوا كيقدمها ليه كأنه كيحيد طرف من احمو ويعطيه .. اي بنت كتطون جوهرة فعينين وليديها ، ولاكن قدس ماشي جوهرة عادية ... جوهرة غالية حيت حياتها اللي عاشت معاهم دازت كالم ... اكثر وحدة كانت هادءة مافيهاش المشاكل.. مركزة فقرايتها و خوافة وعاشت عمرها كامل كتهرب من الصدع وتخلع من لغوات . . . ومكتقدرش على المشاكل وفوق هادشي كتحشم ماقدرش تواجه بطريقة ديال الزنقة ولغوات وتخصار الهضرة ... كتواجه بجدية وحتى الى غوتات كتخرج كلمات نقية ومأدبة .. ببساطة .. معاتش فوسط همجي وصحابات همحيين باش تميل ليهم وترجع بحالهم . تهضر على حقها لاكن ماشي بشراسة زنقاوية . وهادشي اللي خلاها تكبر فعينين واليديها .. وعطاوها وهما خايفين طيح فناس دون المستوى ويتكرفسو عليها .. واخا شافو انصار كيف داير وعاءلتو وكلشي باين لاكن خوف الواليدين على ولادهم كيخليهم ديما يشكو . 

تقطعات الحلوى وترما الورد وحانت ساعة الرحيل ومول شي بغا يدي ديالو ويمشي . شد ليها فيديها دايرها مور ضهرو وغادي قدامها كيهضر مع مو اللي مدوخاه بلهضرة ، موراه قدس كتجر جلايلها وتلفت هنا ولهيه بحال الى تالفة والدموع نازلين معارفة فيه غادية .. كتشوف خواتاتها وتعنقهم بيد وحدة وهما لاسقين فيها .. وكل شوية يدرعها واحد من خوتها ويضحك ليها فوجهها .. اللي جا عندها كتعنقو بلا عقل .. عينيها كيقلبو على مها اللي غبرات وكتسول نازلة فالدروج حتى لباب الطموبيل ... الروينة .. شكون يمشي مع شكون ... شكون يركب مع شكون .. شكون غادي يشد الطريق وشكون غيرجع للدار .. شي كيسول منين يدوز وشي كينعت ليه الطريق .. شي كيقلب على الصيكان شي على الصبابط .. كلشي تالف .. كلشي دايخ غير مع راسو ... وأنصار مكاينش اللي دوخو قد لاللة عيشة اللي كدور بيه .. فين بلغتك فين جلابتك ... فين الصاك ديال حوايجك فين هادي ... جيبو هادي بلاتي هادي ... بنتها الكبيرة حداها كتشرح ليها وهي صمكة غير كتسول بلا متسمع لجواب .. حتى شد فيها انصار وقال
راه قالت ليك الصاك فلكوفر ديال عتمان ... راه جمعات كلشي . 

مشات لاللة عيشة تأكد وتلفت هوا موراه تبع يدو اللي مهزوزة باش تشد فيها قدس .. لقاها معنقة 3 ديال خواتاها دقة وحدة كيتبكاو ... بغا يجرها وهوا يتلقا ليه صلاح اوتيل ما اوتيل تلفو بلهضرة وهنا وثفات عليهم لاللة عيشة زي الاطرش في الزفة 

- فين ؟ مال؟ شنو؟!!!

صلاح: غاندوزو معاهم للاوتيل عاد نمشيو بحالنا 

خرجات لاللة عيشة عينيها وقالت : كفااش!!! لوتيييل !!!

انصار: صافي بلا متعبدو حتى لتما وتقلبو الطريق 

لاللة عيشة : كفاش كفاااش بعدا ... علاش عاتمشيو مالنا ماعندناش الدار 

أنصار : نرتاحو وغدا هاحنا معاكم 

لاللة عيشة: علاش مالكم نتوما اللي جريتة فلعرس باش ترتاحو !!! مكاين بو وطيل غنمشيو للدار 

أنصار: الله يهديك ... الدار عامرة بالناس الصباح غتصبح الروينة وانا باغي نرتاح راني مسخسخ .

لشيرات بصبعها وقالت : الدار كبيييرة ارا ماترتاح فيها ... ويحااا !! انا لغيت لعروسة دخل عندي للدار ونديرو اللازم ... ها خوتك كاملين درنا معاهم داكشي اللي بغينا نديرو .

أنصار : اش غاديرو؟!!

صلاح: كتهضر على لحليب ولحلوى ودوك الطقوس ديال الاستقبال زعما 

زفر انصار وقال : لاللة عيشة ... راسي منفوخ والله لعضيم كنحس بيه بحال البيضة ... ديري ليا خاطري هاد الليلة ....

حس بيد شدات فيه من لور ومد يدو وراه وتلفت لقا قدس كدمع جابوها خواتاتها لطموبيل ... شد فيها ركبها وخشا راسو لداخل خلا مو سارطة لكاسيط مع ولادها اللي كيرجعو ليها عقلها وبقا هوا كيهضر بزربة ويضرب قدس بيدو لخدها بلطف كيسكتها 

- علاش كتبكي مالي خاطفك؟ وصافي ..يالاه صافي براكة من لبكا 
جبد قرعة دالماء فتحها وعطاها ليها وخرج وقف كيتناقش مع مو وختو ... جات ام لعروسة ضاحكة مخبية دموعها وطلات على بنتها كتعنقها وتسكتها هي وباها . تفك انصار من مو اخيرا واخا ماعجبهاش لحال شافتو بدا يكعا ومابغاتش تخسر معاه ودارت ليه لخاطر بزز منها ومشات ركبات مع بنتها ضحى فطموبيل وطلع انصار فطموبيلتو وتلفت بابتسامة جيهت قدس اللي كيطلو عليها واليديها ويضحكو معاها .. شافت فيه امها بنضرة توسل وقالت بابتسامة 

- تهلا فيها اولدي ... الله يرضي عليك ... تهلى فيها راك عارف لكبدة صعيبة .

غرغرو عينيها وجرها راجلها لبرا قاءلا : اااصافي نعلي شيطان ههه 

بدات تبكي و هوا ينزل أنصار بابتسامة عندها هضر معاها وطمنها وطل على قدس وقال بالضحك

- دوزي معاهم هاد الليلة حتى لغدا نجي نجيبك؟

ضحكات قدس اللي كانت كتبكي فصمت وضحكات امها حتى هي .. طمنهم ومشا ركب بلاصتو وديمار الطموبيل . غادي طالق موسيقى هادىءة وشاد لقدس فيدها كيسكتها حتى بردات . تبعوهم السيارات كيطوطو حتى للباب دالاوتيل ووقفو .. نزلات فالصباح والشمس كتشرق جارة كسوتها والمصور كيجري موراها كيلقط اللحضات لحضة بلحضة كما وصاتو وخا بلا ما تبوزا .. وتمات لاللة عيشة جايا كتجري من الطموبيل للخرة حساب راسها غطلع معاهم .. مالقا أنصار كفاش يهضر معاها .. وكفاش غادي طلع معاهم .. واخا بغات طلع وترجع تنزل لاكن ماخلاوش ليها فرصة وبقاو بناتها كيحشيو ليها الهضرة حيت حشم انصار يهضر فهاد اللقطة . بقاو كيمعنيو ليها لبنات فباب الاوتيل وكل مرة تجرها وحدة تخشي ليها لهضرة فودنها بطاي طاي وحشموها عاد تابت .. مشات كتسلم على لعروسة بحال لي غادة للحج وقالت ليها بيناتهم 

- ايوا راكي كتعرفي تقاليد ابنتي ... غدا نشاء الله غادي نديرو ليك لفطور .. داكشي خبيه بلا ماتقولي والو لانصار حتى تجي وندير لبنتي لحفلة 

كتافات قدس بتحريك راسها وابتاسمة باهتة ومشات مع أنصار دخلو للاوتيل مباشرة لغرفة لعرسان المزينة بالورد والشمع والجو الهادىء والرومانسي . فتح ليها لباب دخلات كدور عينيها بجنابها حشمامة .. ودخل موراها هاز ليها حقيبتها الصغيرة اللي جابت معاها وسد الباب

جلسات قدس فطرف الناموسية وعينيها حومر بلبكا .. شاف فيها أنصار وحيد لافيتس ولكرافاتا حطهم ومشا جلس حداها وقال 

- شبعتي بكا 

دارت يدها على خدها كضحك .. بدا كيحاول يرخي الاعصاب بيناتهم حيت مزال مامضاسرينش .. حط يدو ورا خصرها وقال 

- غسلي وجهك وبدلي عليك باش ترتاحي 

حركات راسها وقالت : واخا انا غنبدل .. 

ناضت جبدات حوايجها ولا تروس ديالها وبغات دخل للحمام .. وقف أنصار كيفتح صدايف لقميجة وقال 

- انا غندخل ندوش .. نخليك تبدلي على خاطرك 

ابتاسمات بخجل وقالت : واخا 

حيد لقميجة حطها ووقف كيحيد الساعة كن يدو وقال

- غير رتاحي .. ماعندكش مناش تخلعي ... دوشي ونعسي حسبيني مكاينش 

كتسمع وتسرق الشوفات فيه بنص عين وهي جالسة.. كي غادير تحسبو مكاينش وهوا حاضر بكل قوة ... واقف عاطيها بالجنب كيفسخ السمطة دالسروال .. ضهرو مزدوج وخادم راسو وصدر رجويا جداب وكرش منحوتة ، واحد بحال أنصار .. بمنصب زوين ... عايش بوحدو ... مهلي فراسو من جهة الرياضة والهندام والرواءح الجدابة .. كيفاش غيتحسب مكاينش ! وكفاش غادي دير تعاما وهوا كيتعنكر قدامها ... سهات فيه حتى دخل وسد الباب عليه عاد ناضت جبدات

تيليفونها كتخربق فيه وبدات تصور بلكسوة وتبوزا بوحدها حتى شبعات وحطاتو فوق الناموسية وحيدات الكسوة ولبسات بينوارها الابيض حد الركبة وبانطوفتو وجلسات كتمشط شعرها ، خرج ملوي عليه الفوطة من النص زشعرو فازك وهي دور وجهها كتشتت النضر .. دخلات حوايجها موراه وسدات عليها لباب .. دوشات وغسلات وجهها مزيان وحكات سنانها وخلات شعرها ماقاستوش بالماء ، لبسات دوبياس اخرين فالابيض ديال لعرايس وسوميج قصيرة ناعمة كيوت وبينوارها لقصير نص كم وخرجات بسيقانها عريانين لقاتو يلاه سلم وناض تلفت شاف فيها ... كانت مكحلة عينيها ودايرة مكياج خفيف مباينش كاع .. وبلا ماتبدا تفتف مشات جلسات فبلاصتها وفسخات شعرها وكتلف من هنا ومن هنا باش ماتجيش عينو فعينها .. تكا حداها بشوط قصير وفخاد رجليه مهبرين مزغبين قاصحين وتكا على جنبو جيهتها وهز تيليفونها وقال 

- عزاز عليك لمشاش؟

تلفتات بابتسامة شافتو كيشوف فالطوف ديال قطة مشعرة فلباج لونها فاتح وجميلة جدا وقالت 

- اه بزاااف .. كنحماق عليهم ... هادي راه لقطة ديالي 

استغرب وقال : بصح!!! بوكووصة .. حسابني هزيتيها من شي بلاصة 

قدس: لالا ديالي ههه لاغاس شينشيلا 

هز عينو فيها بنصف ابتسامة وهي متكية حداه على ضهرها وقال 

- شكون عطاها ليك ؟ 

قدس: حتى شي واحد ... انا شريتها راسي ... لقيتهم كيديرو ف انيمال بلانيط ب8000 درهم وجبتها صغيييورة ربيتها ... حيت ساكنة بوحدي وكنقنط .. قلت نجيب قطة تونسني 

ابتاسم وقال: مزياان ... وزوينة ...سبحان الله ! 

ناض تكا حداها ولاح يدو موراها وقال 

- خليتيها بوحدها ؟ 

شدات تيليفون ودخلات كتوريه تصاور وقالت 

- لا خليتها لواحد صاحبتي ... اجي نسولك 

قال بصوت بطيىء كيشوف فيها ويتأمل ملاكحها وهي كتهضر

- سولي 

قدس: واش عندك مشكل مع لقطوط؟ زعما نجيبها معايا لدار ... زوينة ومربية والله مكاظير شي حاجة .. مكتقمش ما كتوسخ .. كتمشي لطواليط راسها وسكوووتية 

أنصار: ماعندي حتى مشكل 

بدا كيداعب كتفها تدريجيا وشعرها وخدها وهي كتلف بالتصاور حاسة بيه ومابغاتش تعيق 

قدس: غادي تعجبك ... كبرات دابا وغلاضت ههه ... شوف قداش ولات ... (هي كتوريه المشة وهوا ساهي فيها وفضحكتها) عزيز عليها لي يكاغيسيها ويعنقها ويفششها ههه 

دور ليها زجهها جيهتو وقال : ونتي؟ 

قرب وجهه لعنقها شوية وقال : زوينة المشيشة بحال مولاتها 

صهدات قدس وبدات كتعرق فبلاصتها وكاي انثى تحركات فيها لغريزة بشكل قوي .. وبدات كتمايل براسها تلقاءيا كتبين انوثها بابتسامة خجولة .. هز عينو فيها بتتاقل ولطف شد دقنها وطبع قبلة فجنب فمها وانتاقل لشفاهها كيقبل بلطف وثارة بقوة ... اندامجو فقبلة فرنسية طويلة بكل الاحاسيس حتى لقاو راسهم بلا حوايج ولقات راسها ناعسة كيمارس عليها انواعس القبل فجميع انحاء جسمها بكل شغف وهي مستمتعة بدون حرج لان الحرارة اللي فيها والسكرة رخاوها وبقات كطلق تاوهات وهي فكامل الاستسلام .. كيحرك يديها ورجليها ومستمتع بكل قبلة بكل لحضة بلا كلام وسرح نضراتو فجميع تضاريسها ومفاتنها وتدوق من كل بلاصة تشهاتها نفسو . وفلحضة اللي قرر يفض البكرة ديالها بشوية فاقت من السكرة اللي كانت فيها وحسات بالآلام وغوتات وبدات كتمع رجليها .. بعد شوية وقال بهدوء

- ماتخافيش ... تخلعتي ؟ ماتخافيش غير رتاحي 

بدات ترعد ولعرق كينزل وقالت : منقدرش منقدرش ... منقدرش 

هبط عندها بتقلو كامل باسها فعنقها وقال : مكاين والو .. مغانديرو والو .. ماتخافيش 

تلفها بقبلاتو مرة اخرى لاكن بقا عقلها مركز مع المنطقة السفلية .. كتحس بيه غادي جاي وفكل مرة يحك البكرة كتبدا تجمع رجلها وتبدا ترعد وصدرها كيطلع ويهبط بلخلعة .. حاول ينسيها ويخلي الممراسة سطحية ... حتى تيق فيه وترخي اعصابها لاكن والو ... كترخا معاه وتعيش اللحضة بلا هواها ... وتلذ بشفاهه وقبلاتو لحارة ... لاكن فاش كيوصل للبكرة ويدفع شوية كتهز من بلاصتها وتغوت. ناض عرقان كيبلع الريق ... صبر بزاف وخاصو ينال ضاروري .. وصل لمرحلة ميقدرش يزيد يصبر فيها .. جلس بين رجليها وهي تجر لغطا حشمات .. بدات كتشوف رجليها لمحلولين كيشطحو مابغاوش يوقفو .. حيط يديه على ركابيها وقال 

- رخي اعصابك ... ماتخلعيش 

شدات فخادها وقالت : منقدرش ...منقدرش نوقفهم راسهم كيترعدو 

كتهضر والنفس مرعودة فيها ... عقاد حواجبو فالسماء كيسايس وقال 

- ترتاحي ليوم .. يقدر عيتي .

حركات راسها بالايجاب .. نعس ليها رجليها المرتجفتان ودوز على فخادها بيديه وقال 

- خوافة هه 

مال عليها بقبلاتو خفيفة وعينيه كيتلسقو حمارو بلعيا .. . حسات بلعضو دخل بين فخادها وهي تحل عينيها فيه مخلوعة .. دوز يدو على خدها وقال بصوت تقيل كيقبل شفاها 

- سطحي ... ماتخافيش مكاين والو 

كيحس برجليها مشنجين ومزيرين .. وشةية بشوية بقا معاها حتى ترخات واستحلاتها وعجباتها القضية السطحية ورخات راسها مستسلمة حتى تم القدف على كرشها وشافت المحرات اللذيذ اللي ضبر ليها جابها وحردها وضبرها وعدبها ومزال مافتح الطريق .

صبح الحال .. وصبحات لاللة عيشة كتنكر . كلشي مشا بقا فالدار غير لقليل . بنتها ضحى اللي قد قدس فالسن ، عثمان ومرتو وولادو وبناتها المزوجات بجوج . وشي بنات بناتها كبارات حتى هما . مشاو واليديهم وبقاو هما مع لاربيط لاللة عيشة . صبحات مقندشة معاجبهاش لحال وجالسة حدا ختها فوسط الدار كتهضر بالجهد .. اللي فايق كيسمع واللي ناعس كيسمع 

لاللة عيشة : داك لفطور غير يخليوهم عندهم بناااقص ... مللي ماجاتش عندي لهنا للدار بلا ميجيبو ليا لفطور يديوه ليها نبيت لوطيل 

لاللة خديجة : وا كاااه بنات الوقت كيمشيو لوطيل . مابقا بوفطور شكون مزال كيفطر .. رجعو كيتزوجو ويمشيو يسافرو 

لاللة عيشة : الله ينعلها قااعدة .

شدات تيلي وبدات كتصوني حتى عيات وتنهدات 

لاللة عيشة : يا عباد الله لوحدة هادي فين هادو مزال مجاو 

خرجات بنت ولدها طالع ليها الدم يالاه فايقة وغادية طواليط وقالت 

- صدعتي لينا راسنا من 8 ونتي فايقة ... واش منعسوش ؟ راه سهرنا جوج ليالي متابعين خاصنا نعسو جوج ليالي متابعين 

لاللة عيشة: بغيتي تنعسي سيري تبعي باك اش مزالة كديري هنا ... ايوا هااء ! مزيان تبارك الله ... واش اعباد الله الوحدة .. لا لعروسة بانت ولا كيجاوبو فتيليفون ... بغينا نتغداو 

لاللة خديجة : نتغداو واللي جا مرحبا اللي مجاجش راه الماكلة فالزنقة 

هزات لاللة عيشة تاني تيلي كتصوني وتعاود حتى طاب ليها فودنيها ..قطعات ومباشرة تحط طبسيل لغدا فوق الطبلة .. يالاه تحط وهي ينوض واحد من حفايدها المراهقين .. كيرمي رجليه حال عينيه بزز .. دخل لطواليط وهي تبدا تعيط 

لاللة عيشة : اااا سد لماااا ... طفي الضوو النهار لقهار ونتوما اللي دخل كيشعل عليه كاع البولات ... مالنا عندنا عيد لعرش ...... طالقين لماء كيشرشر ونعمة ربي كضيع 

خرج كيزدح فلباب غاسل وجهه وكيجاوب 

- حطي لينا لما فلبرميل حسن ! نااري شحال مكاتسكتيش

نقصات صوتها وقالت : راه غنوض نوريك مكنسكتش 

هزات طيلي كتصوني .. سمعات ولد ولدها كيهضر مع مو وكيطلب لفطور وهي تقطع تيلي وبقات عليه 

- لغدااا هادا اشمن لفطور... كضيعو لخبز ... ها لغدا مكاينش لفطور 

همسات ليه مو فودنو كضحك وقالت

- سير لكوزينة كلشي تما 

ناض كيتنتر مشا يفطر .. موراه بدا شي كينوض مور شي .. ولاللة عيشة جالسة ليهم وسط الدار حاضياهم بلكبير بالصغير .. ادنات العصر وهي مزال كتصوني وتعاود معبسة ... عيطات لام لعروسة كتسول واش كاينة شي خبار ... ساعة والو لقاتهم كاع ماصوناو عليهم وبقات ...

لاللة عيشة : ايوا خاص يعلمونا .. راحنا كنتسناو ... مزال كاع ماكيجاوبو 

ام العروس: بحالنا بحالك ... مزال كنتسناوهم يعيطو هما 

لاللة عيشة : ايوا يمشي شي واحد عندهم يشوف اش واقع .. لعاصر هادي مزال كاع مابانو 

ام لعروس : دابا يبانو لا زربة على صلاح ... يكونو باقيين ناعسين راه عياو 

لاللة عيشة : ها!!! على باقيين .. شكون باقي ناعس ولعاصر هادي !

قطعات معاها وبقات تقلب شكون تسيفط عندهم وشكون عارف الاوتيل فين جا ... عياو يفهموها بلاتي هي احسن ولا بغات ترصا ..فللخر مابغا حتا واحد يمشي ليها وجلسات كتقلب على النمرة ديال قدس عندمن كاينة حتى طيراتها من عند ضحى وبدات تصوني وتعاود .. تفتح لخط وهي تجاوبها قدس بصوت هادىء خجول 

قدس: الو 

لاللة عيشة : بنرفزة) ايوا علاااا سلامتكم ماعرفناكم واش حيين ولا ميتين ... من الصبااح وحنا كنصونيو مالكم اش كاديرو
بقات قدس ساكتة وقالت فالاخير بهدوء 

- واخا .. هاكي أنصار

سكتات لاللة عيشة كتسمعها كتفيق أنصار بشووووية وبصوت هادىء .. سمعات دبدبات صوتو وهوا يجاوبها بصوت مبحوح غليض جدي

أنصار: الو 

تبتات لاللة عيشة وبدات تهضر بشوية وقالت 

- كي دايرين لاباس... كلشي مزيان ؟ 

انصار : لحمد لله كلشي مزيان 

لاللة عيشة: ايوا تسنانكم لغدا .. تسنيناكم لفطور... تسنيناكم تعيطو .. تخلعنا عليكم .. كلشي كيسول عليكم 

أنصار : هانيا كلشي بيخير ... ياك لاباس؟ 

لاللة عيشة : لااالا والو باس... ايوا ماتجيوش ؟ 

أنصار: فاش يصلاح غنجيو .. بلا ماتسناي ... غير هني راسك ماتبقايش معصبة.. قدس عيانة شوية فاش ترتاح غنجيو 

بدات لاللة عيشة كتخمم وتمتم في حيرة وقالت 

- ااه . ايوا صافي ... ماشي مشكل .. غير على حساب الصدقة اللي دايرين بلليل وصا في الله يعاون 

أنصار: امين .. بلا ماديري فراسك حتى حاجة .. هاد لعشية غنجيو كوني هانيا . 

قطع معاها وحط تيلي عاقد حواجبو وخاسر فيه النعاس .. كان متكي على ضهرو كيهضر وقدس حداه مخلوعة كتسمع .. تلفت عندها وقال 

- بونجووج هه . 

ابتاسمات قدس وقالت : ياك مكاين باس؟

انصار: والو مكاين والو (جرها عنقها وقال ) كي صبحتي ؟ رتاحيتي ؟ 

قدس : امم ههه

بداو بلهضرة شوية بوسان بحال الليلة الماضية حتى صفاوها فعلاقة حميمية ... لاكن طاحو فنفس المشكل... يالاه بدا كيقيسها وهي دفعو مخلوعة وقالت 

- لالالا .. 

بعد وتكا حداها كيداعب وجهها وقال 

- مناش خايفة ... شنو اللي كيخلعك 

قالت بخجل واحمرار الوجه : ماعرفتش ... 

أنصار : كنقصحك بزاف؟ فين كاين المشكل؟ غير قولي 

قدس : خايفة وصافي ... وكضرني ديك لبلاصة 

انصار : صبري شوية ... حيديها من بالك ورتاحي ... دقة دقة .. قولي ليا وقف غنوقف اوك

حركات راسها بالايجاب .. ضحك معاها وباسها .. بوسة جرات ختها حتا رجعو لوضعية الجماع .. حل ليها رجليها ومع الحلة بداو يشطحو بوحدهم .. حسات بيه كيلمس البكرة وهي تغمض عينيها وتشنجات بحال الخشبة ... شافتو مكيتحركش .. حلات عينيها لقاتو متكي على يديه فجنابها وكيشوف فيها . شافت فيه بمعنى شنو؟ وعلاش وقف كيشوف فيها .. حرك راسو بتنهيدة وقال 

- ميمكنش ... ميمكنش ندير شي حاجة ونتي بحال هاكا معصبة ومخلوعة .. رجليك كيرجفو وكترعدي كاملة

قدس في حيرة : ماعرفتش مالي .. (تزيرات ومارضاتش وبدات تبكي) 

هبط راسو بأسى حدا صدرها ورجع شاف فيها وعنقها كيسكتها 

- عادي ... غير خايفة ... سرحي رجليك يرتاحو شوية وسمعيني مزياان ... يمكن مزال مكتعرفيني وحرقنا لمراحل انا ونتي ... يمكن كن دوزنا واحد المدة كنا غادي نتفاهمو ... الى ماكنتيش مستعدة نخليوها لنهار اخر حتى تولفيني 

شافت فيه بحسرة وقالت : نصبر دابا باش نتهنا فخطرة 

انصار: تقدري ؟

قدس: نعاود نجرب 

رجع معاها دقة دقة .. كيشوفها كترخا وتستسلم وهادا دليل على انها مرتاحة معاه بشكل كبير .. لاكن فين ما يوصل للنقطة المهمة كتراجع ... زعمات هاد المرة واخا تشنجات وتقرقبو سنانها ورجليها كيشطهو واعصبات ديال فخادها رجعو كيضروها .. حسات بيه كيدفع تدريجيا وهي كتكمش رجليها وتزير على جنابو .. مابغاش يغفلها شي غفلة ومن بعد ترجع تخاف وترجع عندها فوبية من الجماع .. وهوا كيشوف فيها مخلوعة ويزيد يكرهها فالجنس . مع لقبلات واللمسات غوتات غوتة وتنفضات بالجهد وهوا ينوض بالزربة تخلع و بعد .. بدات كترجف كاملة بحال الى خارجة من لفريكو ... عرقات وبداو الدموع كيتسابقو .. يدها كترجف وكتجر عليها لغطا بزز .. غطاها وقال 

- مشكييلة هادي ... ماعليش بلا ماتخلعي ... بردي بردي غير بشوية 

ناض جاب ليها الماء شربها ولوا عليه لفوطة وبقا كيهدىء من روعها حتى ترخاو اعصابها وقال بهدوء 

انصار: تخليني نشوف ؟ 

قالت بحرج كتمتم وتجمع رجليها : غير بلاش ... منقدرش . 

أنصار: نشوف واش تحلات ولا لا ... ماغاديش نقيسك 

قدس: بخجل) لالا بلاش... راك شفتي كولشي

انصار: مازال ماشفتش البكرة ديالك ... ترخاي ماتحشميش ... دابا وليت راجلك مكاينش علاش تحشمي مني 

بقات ساكتة كتعصر وناض حدا رجليها .. دورات وجهها للجنب مغمضة عينيها ومخبية وجهها كتحس بصبعو كيتحسس ديك البلاصة .. باسها وناض غطاها وقال بابتسامة 

- حمرااا يمكن صافي تحلات .. بان ليا شوية ديال الدم كيسيل منها 

حلات عينيها ودارت يدها لتحت وجبداتها .. شافت الدم فيدها وكانت غتسخف بلخلعة .. 

قدس: ناااري الدم ... ناري !! 

استغرب لعقلية هاد البنت وبدا كيضحك ...غتخليني فالسطح ماتعرضيش عليا للدار 

ضحكات وبقات ساكتة ... شوية قالت 

- الى بغيتي تكمل كمل سطحي .. غير هاد المرة ... خاصني نشوف شي طبيبة 

أنصار: دوشي يالاه نديك ومن تما ندوزو للدار . . . فشلت انا دابا .. ديك الغوتة ديالك فشلاتني هه

بقات ساكتة حشمات ومارضاتش وماكملش حتى هو .. ناضو دوشو ولبسو حوايجهم .. لبسات جلابتها اللي شرات ديال لعرايس وقادات وجهها وبليغة وخرجات معاه داها لأقرب طبيبة نساءية ودخل معاها لداخل . شرحات قدس المشكل للطبيبة بخجل كبير قدام أنصار .. وغير لمحات ليها فقط والطبيبة فهماتها وطلبات منها تنوض تقلبها ومشات نفاردات بيها ورجعاتها للبيرو حدا انصار وقالت 

الطبيبة : ماعندك حتى مشكل فلبكرة ديالك ... مزياانة .. عادية .. ومزال ما تفضات بشكل كلي .. مجروحة وصافي وديك الجريحة غادي تزيد تعدبك فكل مرة تجامعتو .. المشكل ديالك هوا مشكل نفسي ... حاولي تغلبي عليه (شافت فأنصار) حاولو غير بلخاطر ... حيت المسالة بالنسبة ليها وكأول تجربة ليها .. مسالة صعيبة ماشي ساهلة كما كيبان ليك ... المشكل النفسي هوا اكبر من المشكل لجسدي . . . غادي نعطيك واحد لوجيل تاخدي من لافارماسي .. دهني بيه عند الجماع باش يسهل عليك العملية والله يسهل الامور 

خداو ولورقة وشكروها وخرج شاد ليها فيديها كيضحك 

أنصار: انا حساب ليا صافي 

قدس : هانتا سمعتي ... راه ماشي ساهلة 

أنصار: وي عارف ماشي ساهلة .. شوية بشوية مازربانينش (عنقها) لمهم تكوني مرتاحة وعلى خاطرك 

طلعها فالطموبيل وداز خدا الدواء ومشاو مباشرة لدار لاللة عيشة اللي موجدة ليهم استقبال واشمن استقبال وبالاخص للعروس

وصلو للدار ونزلات قدس حشمانة بجليلبة فالشيبي تحتها الشبكة ديالها خارجة من لكمام وباينة من الفتحات .. بليغة عصرية وصاك ديور صغير .. شاد ليها انصار فصبعان يديها وعادي قدامها راشقة ليه لابس دجين وقميجة بيضاء نص كم .. وجويا وعامر وانيق ووسيم حتى هوا . لقا لباب محلول ودخل .. مع الدخلة خرجات فيه ختو لكبيرة وهي طلقها بتزغريتة جمعات الدار كاملة واستقبلهم بالحليب وتمر .. جات لاللة عيشة كتجري قبل ماتفوت قدس العتبة وهي توقفها فلباب باش تمارس الطقوس ديالها عاد دخلها .. بقات قدس واقفة حشمانة حداها انصار كيسوط بابتسامة ماراضيش على ديك الطقوس والخرفات كما كيسميها هوا لاكن مافيها باس يشري راحة بالو ويخلي لاللة عيشة تبدع . 

بقات على قدس كل شوية ... رشي لحليب .. هرسي البيض .. قيسي لحنة .. زطمي فالنقرى .. حيدات ليها البلغة ودارت ليها قصرية فيها النقرى وبقات تحط ليه رجل وتهز رجل وتقرا لقرآن وكلشي كيضحك ... لاللة عيشة ماعجبهاش لحال فاش شافت قدس جايت طالقة شعرها .. عبسات ودارت ليها سبنية على راسها عاد دخلاتها للدار . طلعو للطبقة الفوقية كاع و دخلوها لبيت النعاس المتواضع ديال أنصار .. اللي دوز حياتو فيه ، اما هوا بقا برا كيهضر مع خوتو .. لحسابات ولبلانات اللي ورا لعرس الى اخ... 

جلسوها فوق النموسية وبنية صافية خلاتهم يلبسوها ويقادوها بلا ماتعتارض ... نهار واحد تصبر فيه مافيها والو .. اش غيوقع كاع الى جراتهم فداكشي اللي بغاو وخلات لخواطر صافية وهي باقا جديدة عندهم . قادو ليها الشغل والكل مجموع عليها باغيين يشوفو العروسة .. بالكبيرة وبالصغيرة .. دخلات عندها ضحى فرحانة وقالت 

- تبارك الله على مرات خويتا 

ضحكات قدس بخجل وبقات ساكتة .. ها لاش لايقين الصحابات .. عندها خوها عطاتو لصاحبتها . واخا ماشي شي صحبة وغير معرفة سطحية. همسات لاللة عيشة لقدس وقالت 

- فين داكشي؟

قدس : عند أنصار 

لاللة عيشة : علاش مابقاش عندك نتي؟ علاش ماخديتيهش ؟ قوليه يعطيه ليك ماعندو مايدير بيه 

ابتاسمات قدس فجهة اخرى للحضور تفاديا للرد على اسءلة لاللة عيشة .. وقفات هاد الاخيرة جامعة يديها قدامها كتسوط ورجعات تاني تحنات عندها وقالت 

- عيطي ليه قوليه يعطيه ليك 

قدس: واخا 

لاللة عيشة : عيب ابنتي يبقا عندو ... خصو يبقا عندي 

قدس : واخا يجي ونقولها ليه 

لاللة عيشة : الله يرضي عليك 

اخيرا وحدة كتسمع لهضرة بلا متنفخ ولا تجبه مع عكوزتها .. عجبها الحال لاللة عيشة حيت كتسمع ليها لهضرة وبدات تنفخ وتعنكر قدام عيالات ولادها اللي باقين تما وبدات تكبر بقدس باش طرطق لمرارة للخرين وزادت كملاتها فاش خرجو جلسوها فالصالة كيصليو على النبي وقالت بالجهد 

لاللة عيشة : غيييير أنصاااار اللي تزوج ... الله يرضيي عليه 

سكع سميتو وهوا دايز ورجع براسو لور طل لقاها كتحمدش عليهم .. شاف فقدس وضحك معاها ومشا خلا لاللة عيشة ناشطة ماشطة والنقرة كطل .. ماعرف منين يشدها ... مرة مابقيناش باغيينها .. مرة عروستي مرت ولدي ... لحبيبة زينة البنات ...وتبقا تعشق عليها

وصلو عاءلة العروسة واستقبلوهم كما استقبلوهم لخرين .. اما لاللة عيشة شادة ركنة وحدة عمها لوحيد هاد الساعة هوا ديك الشرويطة ... واخا ماعندها مادير بيها لاكن اللي فيها مامهنيها ... تشوفها باش تبرد .. واخا تشوفها غير من بعيد باش يهنا ليها لبال مايبقاش راسها يدي ويجيب وكل شوية تشرب ليه دوليبران .. خاص تشوف انجاز ولدها وربي كبير . جلسات لاللة مريم ام لعروسة حداها وبدات تسولها بحياء 

لاللة مريم : كلشي مزيان ابنتي؟ 

حركات قدس راسها وقالت بابتسامة : لحمد لله 

لاللة مريم : ايوا اللهم لك الحمد 

جلسو شوية وناضت قدس هي وخواتاتها لبيتها .. سدات عليها وتبعاتها مرت عمها حتى هي لقاتها كتعاود ليهم .. ضحكات وقالت 

- ومناش خايفة؟ راه خاااوي لداخل خاااوي غير ديك اللحمة خصها تحل وصافي 

قدس: انا كيجيب ليا الله بحال الى غتفركع ليا شي حاجة فكرشي 

سلمى الاخت : اوييلي على تفركع فكرشك !!! مالو قنبولة ههههه 

قدس: ههه ماعرفتش .. كيجيني شي وسواس لراسي .. ومقدرتش 

مرت العم : كااملين دزنا من نفس الشىء ... سخني شوية ديال الزيت لبلدية دهني بيها باش ماتقصحيش.. حتى نشوفية غادي ضرك 

قدس: مكايناش النشوفية بلعكس ... غير انا خايفة ... جاتني صعيبة

قالت اختها وحدة اخرى سلوى

- نتي مسبقة لخلعة ... راه سااااهلة ... عادي غير ترخاي ... ياكما مكيعرفش يعاملك 

قدس: الا .. بلعكس 

سلوى : ايوا زيري راسك اصاحبتي وتهناي فمرة ... واش بغيتي تبقاي هاكا معبدة ومعدباه 

قدس: عرفتي دابا فين ما نخس براسي غادي ندير معاه شي حاجة كتجيني لبكية .. عاوتاني الاعصاب وتمارة وروينة ... رجليها كيضروني .. مرضت كن غير خلاقيت بلا بيها 

مرت العم : حمدي الله .. كن خلاقيتي بلا بيها هاديك فضيحة اخرى ... صبري شوية باش تهناي

سلمى : وييلي هادي ماعرفت كي غدير فلولادة ههه 

سلوى: انا بعدا النهار الاول تهنيت 

سلمى : حتى انا 

مرت العم : انا راه دازت عليا كانت عندي مضوبلة .. وحدة حلها الطبيب ووحدة حلها عمك .. هادشي كامل فنهار واحد .

قدس : انا مشيت للطبيبة قبيلة قالت ليا مجروحة شوية ... عرفتي شفت الدم جاتني السخفة ..قلت صافي غنموت 

مرت العم : ايوا خليه يكمل عليها ماتوقفيهش.. راه حتى هوا تلقايه كيتعصب .. جيهم حتى لداكشي وماتلعبيش على اعصابهم .. وكل شوية توقفيه ... غادي يبدا يتعصب بلا ميشعر 

قدس: صافي خديت واحد جيل .. غنشوف شنو غايقضي هاد الليلة .

لاللة عيشة دارت هاكا وهاكا مالقاتش لعروسة وعاءلتها ومابانتش ليها حتى مها وهي تمشي كطير للبيت نعاس. صاافي وراتهم السروال قبل منها وخلاتها هي بحال الى مكايناش . 

دخلات عليهم لقاتهم مجمعين 

مرت لعم: صافي وريه ليها اش غتخصري كاع ..ياك بغات تشوفو .. وريه ليها باش مايجيش شي نهار تعايرك بيه 

قدس : وافين هوا دابا .. راه ماعنديش مشكل .. نوريه ليها

وقفات عليهم لاللة عيشة لقاتهم مجمعين وعبسات 

لاللة عيشة : شفتو ختكم ... ايوا نوضو خليو راجلها يدخل لبيتو الله يرضي عليكم راه بغا يدخل يبدل 

ناضو حشمانين فنفس الوقت بقا فيهم لحال .. حتى قدس مارضاتش وماعجبهاش تصرف لاللة عيشة لخواتاتها ... ناضو خرجو وبقات قدس جالسة معبسة قالبة وجهها كطلع وتهبط فيها .. 

لاللة عيشة : جبتي داكشي من عند أنصار؟ 

تلفتات قدس وقالت بصرامة بلا متشعر

- فين هوا ؟ ياك بغا يبدل ؟ 

لاللة عيشة: راني غيير قلت هاكاك ...عيب يتجمعو عندك فلبيت .. والى بغا يدخل هوا يبقا يتسنا فلباب

وقفات قدس كطوي جلابتها وقالت : كاع العاءلات كيدخلو عند بناتهم لبيوتهم فصباح دلعرس . 

كمشات لاللة عيشة فمها وقالت : الى بغيتي تجمعي جلسي معاهم على برا 

خرجات لاللة عيشة خلات قدس مصدومة .. تزيرات ومارضاتش وبدات كتبكي بوحدها وتفكر المشهد اللي دارت لخواتاتها وخرجاتهم حادرين الراس .. عارفة خواتاتها ماشي ساهلات وفيهم ماي يمسح بلاللة عيشة الارض غير بلهصرة .. لاكن سكتو فوجه ختهم وكمدوها وخرجو .. واكيد تجرحو وغايكون بقا فيهم لحال كما بقا فقدس . حسات بلحكرة وماعجبهاش لحال يدرو ليها هاكاك فاول يوم ليها فدار عكوزتها وبدات كتبرد على قلبها بلبكا حتى سمعات لباب تحل ودخل أنصار كيهضر 

انصار: هانا ... قالت ليا الواليدة تكلم 

بدات كتفتف وتمسح دموعها .. وناضت وقفات بزربة عطاتو بالضهر كتهز وتحط هادي.. مجاوباتوش وبدات كتمشي وتجي من قنت لقنت ... حس بشي حاجة ماشي هي هادي ومشا موراه كيضهر ويميل وجهه هاكا وهاكا بتشكيك 

انصار: واش بغيتي شي حاجة ؟ قدس ؟.... (جرها) مالكي ؟ علاش كتبكي؟

قدس : والو 

دورات وجهها كتشهق بغات تبعد وهوا شدها وقال 

- شنو كاين ؟ واش لواليدة ؟ 

تلفتات كتشرح بيديها وتبكي وقالت 

- كانو خواتاتي ومرت عمي معايا هنايا وخرجاتهم ..قالت ليا الى بغيتي تجمعي خرجي عندهم 

هز راسو كيمسح على وجهه بنفاد الصبر وقال 

- يجيبيهم يجلسو معاك ... عيطي .. انا غنعيط ليهم 

جراتو وقالت : لالالا صافي ... لا بلا ماتشد الضدد ... مابغيت صدع ... وحتى خواتاتي مغيبغيوش .. الله يعطيك الستر بلااش

أنصار: تنهد ) شوفي .. غير صبري.. بقات 2 جور غنمشيو بحالنا ... (باس راسها وعنقها) بعد غدا غنمشيو .. لواليدة هاكا دايرة والسخط على طرف لسانها .. بغيتي نعيط ليهم يجيو عندك غنعيط ليهم 

قدس: لا بلااش... الضدد لا .. صافي من بعد غنهضر معاهم 

شد وجهها كيحزرها ويدير ليها لخاطر حتى بردات وبقا جالس حداها شحال .. فين ما تجي لاللة عيشة كيفتح ليها هوا لباب وكترجع بحالها . 

بلليل بداو الطلبة كيقراو فالدار .. تجمعو الرجال بوحدهم ولعيالات بوحدهم وجلسات معاهم حتى قدس وكل شوية كتشوف فخواتاتها وتعابير وجههم كي دايرة ... ماضحكوش وماهضروش بحال الى جالسين فكنازة حتى تفرق لعشا وناضو كيسلمو عليها ويعنقوها .. خرجو مع باب الدار لقاو أنصار تما .. توادعو معاه واعتاذر على داكشي اللي وقع وفنفس الوقت باش يعرفو راه فراسو لخبار وختهم تشكات ليه . دار ليهم لخاطر وخلاهم مشاو ضاحكين . تفرقات الدعوة وخوات الدار . وتم طالع لبيتو وهوا يتلاقا لاللة عيشة هابطة درجة درجة 

لاللة عيشة : ايوا ماهنا عرس .. لا صباح كي الناس لا عشية كي الناس 

وقف كيسوط بتعب وقال : رخفي شوية الاللة عيشة .. رخفي راك بكيتي لعرس كامل ... رخفي شوية الزيار بزااف راه مصالحش 

لاللة عيشة: نتوما دابا توريوني شنو ندير !! انا قلت ليك هاد الناس مصالحينش وديك لعروسة متصالحاش

أنصار: خاصك شي نساب اللي يردو عليك الكلمة بعشرة ويكونو مكيحشموش وشي عروسة تغوت عليك قدام الناس فين ما تهضري معاها ... وااا يهديك الله نعلي الشيطان ماتعرفي لخير فين كاين .

لاللة عيشة : كن بقيتي عزري دراسك حسن من هاد القرع نمشطو ليه راسو .

أنصار: سيري تنعسي سيري... سيري راه باين فيك لعيا سيري .

طلع لبيتو ودخل سد عليه ، اما لاللة عيشة داكشي اللي عيات تقلب عليه النهار كامل ما لقاتوش ... داتها قدس وجابتها كيف بغات وفالاخير ماشفات حتى قطرة من داكشي اللي كانت باغا تشوف

سد أنصار باب بيتو .. لقا قدس متكية شادة تيليفونها ... طالقة شعرها ولابسة الاحمر ودفارها فالاحمر .. النعومة كتقطر ورحتها معطرة الجو ... جو رمنسي خالقة فالبيت بوحدها ... ايييه الحب كينور ويزيد الضو فالالوان .. وهي حبات مسكينة وعايشة السعادة فلحلال " الطيبون للطيبات "
ابتاسم و تكا حداها كيشوف فيها .. اكيد عجباتو شكلا والمضمون مزال ماوصلش ليه باش يعرفو ...
لاكن الانوثة طاغية و مصوابة وكتعرف تهضر وخلاتو يرتاح ليها بمجرد تكلم معاها عن قرب ، وطامعة فحبه ليها حيت متأكدة مكيبغيهاش لاكن الاعجاب متأكدة منو .. ضحك ليها وقال 

- لوغوج كي بوج 

قدس: ههه 

سولها بعينيه وقال : على خاطرك؟ 

حركات راسها كنلعب فتيلي وقالت : مزيان 

انصار: بقا غير غدا ونمشيو بحالنا .. ترتاحي شوية ... 

قالت بتردد : ويلى تقلقات خالتي وبغاتنا نبقاو

ضحك بسخرية وقال
راه ماعنديش كونجي انا ... غير هاد 4 جور ديال لعرس وصافي 

قدس : اااه بصح ؟

أنصار : علاش مافخباركش! 

قدس : بصوت دلوع) وشكون غيقول ليا 

ابتاسم وقال : هانتي غتولي تعرفي الصغيرة ولكبيرة ... ومني انا (باسها فخدها )

قدس: امم .. انا عندي غير سيمانة وصافي ... السيمانة جايا عندنا فوغماسيو فألمانيا قلتها ليك ؟

أنصار: امم...داكشي علاش انا مابغيتش كونجي دابا باش نمشي معاك ... قلتي ليا كيخلصو عليكم لاوتيل 

قدس: اه مي بطريقة غير مباشرة ... كيعطيونا 150 اورو للنهار 

أنصار: امم 1500 درهم 

قدس: اه هي باش نخلصو لاوتيل ولماكلة وداكشي باش نتحركو فهاد 15 جوغ .. ونخلصو لاوتيل ولماكلة 

أنصار: ديجا مشيتي قلتي ليا 

قدس: مشيت لباريس .. كوريا .. سويسرا .. كنمشي لاوتيل مع واحد لبنت خدامة معايا وكنشدو شومبر وحدة انا وياها 

أنصار: مي دابا عرفتي شنو غديري .. غادي معاك انا .. مغاديش نجلسو فنفس الاوتيل اللي فيهم هما ... انا غادي نريزيرفي ستوديو حسن من أوتيل ... كنبغي نشرب قهوة كما كنبغيها مكنلقاش فين نصايبها ولقهوى ديال ليزوطيل مكتقنعنيش .. ولماكلة كيديرو داكشي اللي بغاو .. وانا شي مرات مكنبغيش داكشي اللي كيدرو .. استوديو حسن بحال الى جالس فدارك دير اللي بغيتي .. شنو بان ليك نتي؟ 

قدس: عمرني جربت ههه 

استغرب وقال : عمرك شديتي دار هه ! ... انا اغلبية كنشد دار .. (ناض جاب تيلي ديالو ورجع جلس حداها كيوريها ) عرفتي لو سيت airbnb ؟

قدس: لا !!

ضحك وقال: ماعرفتيهش!! فيه كيحطو الناس ديورهم من كااع انحاء العالم للكرا وتختاري نتي اللي عجباتك... بلاتي ندخل ليه ... (كيكتب) المانيا ... برلين ياك قلتي ليا 

قدس: امم 

انصار: ها برلين ... هاكي كتبكي ليا لبلاصة اللي عندك فيها فوغمايسو

شدات تيلي كتبات ليه وطلعو ليا الديور اشكال وانواع شي كيطل على الطبيعة شي على الشارع ..شي على البحيرة . منازل رااءعة مريحة مجهزة .. شافت الاتمنة وقالت 

- مناسبة . 

أنصار: يالاه شوفي اللي عجباتك نريزرفي دابا نيت 

بدات كتشوف وتقلب وختارت اللي عجباتها وقالت 

- زوينة مي زايدة 

ضحك وقال: ومالكي نتي غتخلصي شي حاجة .

ضحكات وقالت: ايوا ضاروري راه انا اللي غادية نقرا ههه 

أنصار: هادشي قوليه فاش كنتي سيليباطير .. دابا تزوجتي .. مغتبقايش تمشي بوحدك 

ابتاسمات وقالت : حتا نتا ماتمشيش بوحدك 

قال وهوا كيقاد الامور فالتيلي : الى بغيتي تبقاي تمشي معايا يالاه . كل شهر فقاارة ... غيجريو عليك من لخدمة هههه

قدس : بخيبة امل) بصح ... كتسافر بزاف !!!! 

أنصار: ايييوا .. لواقع المرير اللي غتقبلي بيه ههه .

تحبطات وقالت: واش بصح كتهضر!! كتمشي بزاف ... وكتعطل؟

هز راسو بابتسامة اعجاب وقال : علاش بغيتيني نبقا حداك ديما ؟

جمعات الشوفة وفاقت مع راسها شافت راسها ترخات وهي ترجع لور قالت بارتباك 

- غير كنسول... السفر بزاف خايب 

أنصار: انا قلت ليك ... بغيتي تمشي معايا يالاه ... مي راه غيجريو عليك ... مرة هانا فقنيطرة. . . مرة اكادير مرة مراكش .. كل مرة فين .. غتشبعي دوران مع راسك مي غتشبعي شوماج ... وكل شهر الطيارة على برا .. اش بان ليك ؟

ميلات راسها وقالت : ايوا حتى لتما ويحن الله ... واخا منقدرش انا نجلس بلا خدمة راك عارف

أنصار: خلينا دابا من لخدمة ... ريزيرفيت ستوديو ... واجي نقول ليك شي حاجة فودنك ههه

بدا أنصار كيتطلق شوية بشوية فلهضرة والضحك مع قدس .. اما هي كتسنا تجي لمبادرة منو هوا بلا ما ضسر بلا الى راها على سبة خاصو غير يجبدها واخا راه نيت على سبة كتسنا فيه من صباح يدخل يبوسها ويفرفر ليها لقليب . وداكشي نيت .. غير بدا كيبوس وسكت من لهضرة وتعسلو ليه لعينين بحالها .. هز يدها حطها على صدرو بمعنى حيدي ليا لقميجة .. بدات تفسخ ليه صديفات وهوا يحيد ليها لاشوميز وهما كيتمايلو حتى صفاوها فعلاقة حميمة بدون نتيجة عاوتاني .. يالاه قرب وهي تكرم فبلاصتها
وبدات ترجف .. ناض تكا وبدا يسول على لو جيل فين كاين .. ناض لصاكها الصغير جبدو ورجع عندها وهي مكمشة كتفرنس حشمانة .. بدا كيدهن ليها وهي كتلوي رجليها وتقول

- صافي ندهن راسي

أنصار: لا انا اللي ندير ههه ... واحلي رجلك 

قدس: وصافي .. راه درتي 

انصار: مادرتش ههه حلي

ندير انا لا دير نتا وهوا كيحل ليها رجليها بزز وكيضحكو .. هي كتهر وكتكركر وهوا كيموت بالضحك حتى تخوا نص ديال لوجيل وتسمع الدقان فلباب ... ناض أنصار مستغرب لوا عليه لفوطة لغوز ديال قدس وفتح لباب غير شوية لقا لاللة عيشة فلباب .. ماهضرش بقا كيشوف فيها ويتسناها تهضر 

لاللة عيشة : فين السوارت ديال السطح 

أنصار: وشنو غاديرو عندي انا السوارت ديال السطح ! 

لاللة عيشة : راه تزدح لباب وبغينا نحلوه 

انصار: والى تزدح خليه حتى للصباح شنو عندك فالسطح!

لاللة عيشة : ايزا خاصنا نحلوه ... اجي حلو 

أنصار: حتى للصباح ... الليل هادا خلي عليك لباب يتسد ولا يجلس 

ثالت لاللة عيشة وعينيها تقبو الباب بغات تشوف وانصار مزير الفتحة باين غير وجهه . عقدات حجبانها وقالت 

- راه لحوايج تما بغينا نهبطوهم 

انصار: خلي لحوايج حتى لصباح مالك على هاد الزربة 

لاللة عيشة : ايوا صاافي تصبحو على خير ... نقصو من الضحك وطفيو الضو راه كيضيع ... نعسو نعسو الليل هادا مامزيانش الضحك بالليل 

جاتو الضحكة وقال : يالاه سيري تصبحي على خير... ماتبقايش الدور راه مامزيانش الدوران بالليل 

مشات لاللة عيشة كتمايل وسد أنصار الباب وتلفت لقا قدس حاللة متكية بجنب وهازة رجلها كتنش بيديها على بين فخادها وفيدها فوطة صغيرة ... حسات بيه جلس موراه وهي تجمع راسها مغطية نصها 
ضحك وقال 

أنصار : مالكي كتسوطي ؟ هههههه

قدس: قاصح هاد لبخودوي بزاااف دار ليا لحكة وسخونية ... اااااي ناري ناااااري نااااري مجهد 

انصار: مزيان باش متحسيش 

ناضت بزربة تالفة شاعلة فيها لعافية دارت بينوارها شداتو بلحزام وبغات تمشي .. جرها من يدها طيحها عليه وقال 

- فين غادة 

قدس: نغسل ... هادشي بزاااف 

انصار: لاااااالااالا هه ... هادشي اللي بغينا نييت 

شدها وهي كتنهج وتحك وهوا كيشد ليها يديها باش متحرحش راسها بدفارها ... نعسات كتفركل وبلا متشعر قالت 

- سووط سووط .. سوووط (كتنش بيدها) لالالا اش هادشي... ناري بزاف 

بدا كيضحك ونعس عليها قال : صبري نتهناو هاد الليلة 

قدس: كن غير مكانتش عندي لبكرة .. اوفففف حسن ... لعداب 

أنصار: لعداب غير النهار اللول احبيبة موراها جايين ايام زوينة غتنساي كلشي 

سكتات ويالاه بغا يفض لبكرة وفودنيه طلقات صرخة حاادة نوضاتو بالزربة كيسد السراجم وقال 

- لالا لا .. صافي كلشي سمعك هايا غطلع الواليدة دااابا هه 

قدس: منقدرش ... 

ناضت كتبكي مشات لواحد لقرعة دالماء خواتها كاملة فالارض كتفتف حيت مكاينش الدوش وبدات كتمسح .. وقف معاها انصار كيعاونها وشاد لقرعة كيسكتها 

انصار: وصافي علاش كتبكي... صافي كتوقع 

قدس: علاش غير انا علاش اهىء اهىء

انصار: مالك نتي !! حسن من شحال من وحدة ... ماتبكيش على هادشي دابا يفوت 

بدا كيطبطب على ضهرها وهي محنية شعرها مدلي فبينوار قصير وكتسمح مراضياش داكشي اللي كيوقع ليها والموقف اللي تحطات فيه .. تسمع الدقان فلباب وهوا يضحك بسخرية وقال

- لواليدة ههه .. هاشقلت ليك


يتبع...

أحدث القصص
قصة اللؤلؤة السوداء من تأليف شرقاوي حسناء
قصة اللؤلؤة السوداء شرقاوي حسناء
قصة تيريزا من تأليف سكينة سليماني
قصة تيريزا سكينة سليماني
قصة ضحية ذئاب من تأليف Sanae El Marzouki
قصة ضحية ذئاب Sanae El Marzouki