صورة مصغرة لـعشق النوارس الجزء السابع

عشق النوارس الجزء السابع

sab3 3ichq 3ich9 nawaris
رواية عشق النوارس

أرى عالمي غابة متوحشة ..عندما يهاجمني شخص بأنيابه..ويدخل أشواكه السامة لجسمي الضعيف..
في لحظة مباغتة..محتمل!
ماذا فعلت؟..كنت طيبة..بسيطة..متواضعة..لم أمسسه بضرر!!
واقع غريب..حقيقة مريرة..وإجابة واضحة..
أتساءل من جديد..
هل أنتظر أم أبادر بالإنتقام؟!
هل أكتفي بالكره والحقد عليه؟!
كيف أسمح لقلبي أن يصبح أسودا ؟!
كيف أحارب هذا الشعور بالإنتقام الذي تسلل برهة لفؤادي؟!
كيف وسلاحي الطيبة..الحب..والبراءة؟
أسئلة كثيرة إجابتها واضحة هي الأخرى..
#لم_ولن_أرحم ..
**من خربشاتي المتواضعة Imane Ajalat**
🌼🌼بعدما تعشات مع لالة نزهة وغسلات الأواني..دخلات تلبس حوايجها..لبسات سروال جلدي أسود..بودي أسود..كويرة سوداء..حذاء رياضي أسود..حقيبة ظهر سوداء وحجاب هو الآخر أسود..وكأنها كاتحاول تقلد الأفلام والمسلسلات اللي شاهدات..خرجات من الغرفة وتلقات ليها لالة نزهة..
-لالة نزهة:الله يا بنتي الله وعلاش مكحلاهاا..الله يبيض سعدك
-ريم:أمين أماماا نزهة..غي عجبني هاد الستيل وصافي
-لالة نزهة:وفين غادة فهاد الليل أبنتي..قربات تضرب 12
-ريم:اليوم غانبدا خدمتي فالمقهى اللي قلت ليك..ممكن مانتعطلش بزااف حيث عاد أول نهار ليا..دعي معايا
-لالة نزهة:ردي البال الليل هادا..الله معاك أبنتي..ديتي الساروت؟!
-ريم:(باست راس لالة نزهة)ااه ديتو معاياا
-لالة نزهة:ومني ترجعي سدي الباب مزيان لايصدق داخل علينا شيواحد
-ريم:هااء خافي على رااسك أناا ماعندو مايدير بيا يخلي هااد الزيين كولوو(شدات حنيكاتها)
-لالة نزهة:هه الله يبعد بلاهوم..
-ريم:مم الله يبعد بلااااهووم هه..بسلاامة حتى نرجع موااح
خرجات ريم من الدار بابتسامة..دارت من الدرب وهي تلقى معاذ جالس فسكوتر كبيير..
-ريم:مالك جيتي حتى للدرب..سير سبقني..بفف الفرشة
بعدما خرجوو من المنطقة وقف وحيد الكاسك..
-ريم:بلاتي بلاتي..أويلي لاابس الحمر دياال أرااك من بعييد..داباا بهاد اللبس غاتدخل للدار بلا مايردو ليك الباال
-معاذ:همم داكشي علاش لابسة الكحل..
-ريم:(خدات الكاسك وركبات فاللور..شدات فظهرو ونطقات)تحرك من هناا..
وداكشي اللي كان ماوقفو حتى لبلاصة قريبة للفيلا د خالها مصطفى..
-ريم:جبتي اللي قلت ليك..
-معاذ:ااه هاهو فالصاك..
-ريم:حط الموطور هناا..
-معاذ:والاا تشفر؟!
-ريم:يخلصك الله..وارااك بروف أصااحبي شري لااخر..دابا خلينا من هادشي..كاينة واحد الشجرة كبيرة فالحديقة الخلفية منها غانطلعو..
تمشاو حتى لحدا السور ونطق معاذ..
-معاذ:أجي نهزك فوق ظهري؟!
-ريم:اشناهواا عاود عااود ماسمعتش مزيان..طلع نتا اللول..هايهااي واللهيلا زينة عندك هادي..
طلع معاذ هو الأول وبقا واقف فوق حاشية الحائط..بقات حتى هي كاتسلق وجرها لعندوو حتى طلعات..تمشاو فوق غصن الشجرة واللي كان سميك وواصل حتى لعندهوم..وهبطو من الشجرة..
-ريم:المرحلة الأولى دازت..دابا غاندخلو مع الباب دالكوزيناا وبشوية..ماعرفنااش تكون باقي فايقة..تبعني وبشوية..
دخلو مع الباب الزجاجي للمطبخ..دورات وجهها فالمكان مابان ليها حتى واحد..بقات كاتمشى مع جانب الحيط وهو كذلك..طلات من الباب وبانت ليها سمية جالسة فالصالون وكاتكلم فتيليفونها ..ومن كلامها عرفاتها كاتكلم مع ولدها..قلبات عينيها بملل ودارت عند معاذ..
-ريم:(بهمس)عندنا الزهر هي فالصالون لاخر..غااندوزو من وراء هاد الفوطويات..نطلعو مع الدروج..الباب الثاني على اليمين بيتها..ونردو البال ممكن تكون بايتة معاها ختها ولا شي خدامة أوكي؟!
-معاذ:أوكي..
وداكشي اللي كان..هبطو على ركابيهوم وبقاو كايتجرجرو حتى وصلو للدروج..طلعو بخطوات بطيئين..وصلو للكولوار دالبيوتة وسمعات حركة مقبض باب..بسرعة جرات معاذ ودخلات لغرفة أشقر..طلات من حاشية الباب وبانت ليها الخدامة دديما..لابسة حوايج الخروج الظاهر غاتمشي لدارهوم..ولكن شنو كانت كادير فبيت سمية..شنو ديك القطعة اللامعة اللي خبات فصدرها..أكيد سرقات ليها من مجوهراتها..دارت عند معاذ ولقاتو شاد خصرو..شافت فيه بمعنى مالك؟!..وتكلم بهمس..
-معاذ:ماخليتيني حتى نشوف هاد الخدامة كيدايرة..باينة شي تيتيزة..
-ريم:الله يطليك بيهاا..
-معاذ:غرتي عليا..
شداتهاا الضحكة وحطات يدهاا على فمها كاتحاول تكتمها ومايتسمعش صوتها..قال غارت منو..مضحك..
جمعات ضحكتها وتمالكت نفسها مني تفكرات فين هي دابا..خرجات من الغرفة هي وياه ودخلات لغرفة سمية وهي هازة صاك معاذ مخلياه كايقوم بعملية الحراسة..دخلات للدوش وهزات أحمر شفاه ليهاا..وكتباات فالمرآة.." Revenge .. Death .. Torture "(الإنتقام..الموت..العذاب)..
-ريم:الله يعز أفلاام الرعب..
هزات الدم الإصطناعي اللي شراا معاذ..رشات المرآة بالقليل..الحائط..كبات فالبينوار دالحمام وطلقات الماء مخلياه يتخلط مع الدم..خرجات للغرفة..حيدات الغطا دالسرير وكبااتو تحتو ..

هزات العلبة الزجاجية اللي كانت مليئة بالحشرات فالأشكال والأنواع وحطاتهاا قدام عينيها وبقات كاتشوف فيها وترمش..
-ريم:مسااكن مزحمين فهاد القريعة..دابا تحل ليكووم ريماا أماماا..حلات البلاكار دالحواايج وكباتهوم فيه ..هزات صرصوور من رجليه وقرباتو لقدام عينيها..كاتعوج عنقها للجانب وتشوف فيه..
-ريم:علااش كايخافو منك أماماا علااش..شنوو كاع كادير..على الأقل نتا حسن من بزااف دالنااس..دخل عندها معاذ ولقاها فداك المنظر..تصدم وماقدرش يتكلم..
-ريم:واش جاية؟!
-معاذ:شفتها داخلة للكوزينة غاتكون بغات تشرب عاد تطلع ..سربي..
-ريم:(حطات الصرصور فالأرض وبقات كاتشوف فيه)أصلا كملت..
خرجو بسرعة بعدما هزو الصيكان وتأكدو من أنهم ماخلاو والو لداخل وسدو البااب..سمعو خطواتها طالعة مع الدروج ودخلو للغرفة اللي قدامها بسرعة..حلات الباب ودخلات وخرجوو هوماا طايرين..وهابطين مع الدروج بسرعة حتى سمعو صراخها بصوت عالي..ضحكات ريم بشر ووقفاات..الشيء اللي خلاا معاذ يوقف ويبقا يجر فيهاا...دفعات فاز كبير حتى تهرس وتسمع صوتو فالفيلا كولهاا..مشات للمكان فاش يمكن يتقطع الضو ..هزات شالهاا مخبية بيه يدهاا على حساب البصمات وبدات كاتهبط فالأزرار..وكل ماهبط زر كايتطفا الضو فبلاصة من الداار..حتى سمعات صرخة مدوية من جدييد وتأكدات أنو الضو دبيتها تطفاا..جرات معاذ ودخلو للمطبخ..قربات ريم من الأواني ودفعاتهوم حتى تسمع صوت كسرهوم عاد خرجاات..طلعو مع الشجرة وهو يبان ليهوم العساس كايدق فالبااب وكايتسنى اللي يحل ليه وهو مخلوع..هبطو من السور ومشاو بسرعة لجهة السكوتر..ولحسن الحظ ماتسرقش ولقاوه باقي بلاصتو..دارو الكاصكات ديالهوم وركبو بسرعة..ماوقفو حتى لمكان قريب من الحي دريم..هبطات وعطات الكاصك وبقات واقفة وهي مبتاسمة..
-معاذ:مرتاحة دابا؟!
-ريم:(بابتسامة)بزااف..باقي لي غيدااك الحمار دأشقر..باين ماكاينش فالمدينة..
-معاذ:ماكنتش عارفك شريرة بحال هاكدا..
-ريم:شريرة مع اللي جبد عااري..والدموع دالظلم اللي بكيت؟!..شنو بنت ليهوم يتيمة قالو يحكرو علياا..غاندمهووم..حمد الله اللي خرجتي منها غي بجرحة بسيطة..
-معاذ:لاا صراحة ماشي غي غانحمد الله خاصني نخرج صدقة..
-ريم:معاذ..نتاا ماقستينيش ديك الليلة ياك؟!..ماقربتيش مني
-معاذ:(بتوتر)لا لا ماقستكش كانحلف ليك..
-ريم:ومالك مخلوع..(لاحت ليه الكاصك حتى كان غايجي فوجهو..وغمزاتو)كوابييس سعيدة..
تمشات وهي مطلعة راسها للأعلى بتكبر.. دخلات للحي وبانت ليها مجموعة دالأولااد كايسكروو والدخاان مجموع من فوقهوم..تخلعات وخصوصا فاش بقاو كايشوفو فيها..وقبل مايوقف واحد فيهوم..جراات بسرعة فاتجااه المنزل..حلات الباب ودخلات وهي كاتنفس بقوة..حتى شعلات لالة نزهة الضو وخلعاتها..
-ريم:وااع..أووف خلعتيني أماما نزهة..
-لالة نزهة:مالك كاتنهجي يااك لابااس؟!فيقني تقرقيب ساروتك فالباب...
-ريم:شفت واحد المجموعة دالسكايرية وخفت..المهم أناا ندخل ننعس دابا..جيت بكري بعداا
-لالة نزهة:ااه ماتعطلطييش بزاف..بقيت مشطونة علييك..دخلي تنعسي وترتاحي..
باستهاا وقالت ليها تصبحي على خير ودخلات لبيتهاا..لاحت حوايجهاا وبقات بدوبياس..مشات توضاات بالما البارد مابغاتش تسنا الما حتى يسخن..لبسات حوايج الصلاة..ومشات كاتصلي..ماشي صلاة العشاء..وإنما حسات براسها لازم تلاقي ربها وتخاطبو وتفضفض على نفسها..واش هادشي اللي دارت معقول؟!..هي رامبقاش بينها وبينهوم حتى اختلاف..حتى هي ولات شريرة بحالهوم..من ايمتا وهي كاتفكر فالإنتقام..ياك فاش قاليها أشقر على انتقامهاا لقات عليه درس فالأخلاق..بقات كاتبكي بحرقة وهي كاتناجي ربهاا..
-ريم:اهئ يا ربي وااش واجهت عداالتك الإلاهية بهاد التصرف..ياا ربي راا إلى مادرتش هاكداا قلبي عمروو يهناا..ياربي رااك عارف بنيتي..اهئ يمكن درت غلط مني أديتهوم كيفما أدااوني..نسيت أنو رب السماوات والأرض لا تاخذه سنة ولا نوم..نسيت أنه لاا يوجد ستار بين الله ودعوة المظلوم..كان علياا نتصرف بحكمة وماانتبعش نفسي الأمارة بالسوء..يا رب سمح لياا يا ربي اهئ..يا ربي سهل علياا فطريقي ولاقيني بناس مزيانين ..ماتلاقينيش بنااس اللي يفرحو ماللي يشوفو الدمعة خارجة من عينيا..لاقيني بنااس اللي يفرحو لفرحتي ويحزنو لحزني..وأناا غانمشي معاهوم بنيتي..ياارب سهل علياا ورحم واليديا يا ربي..يارب رحم خالي مصطفى..ورحمني حتى أناا..محتااجة رحمتك فالدنياا ياربي اهئ..
ناضت بغات تنعس..شافت الساعة ولقات باللي باقة ساعة تقريبا لصلاة الفجر..هزات المصحف كاتقراا فيه وكاتسنى فيه يأذن..حتى غفات عينيها وغطت فنوم عميق..لعله يدخل على نفسهاا الضعيفة راحة وسكينة..

🌼🌼الصباح
فاقت ريم على يصوت لالة نزهة الحنين اللي كايناديها باسمهاا..
-لالة نزهة:(بصوت حنين)بنتي ريم فيقي..وافيقي الله يرضي عليك تيليفونك من قبيلة وهو يغوت وتقول واش سمعتيليه..
-ريم:(بابتسامة)صباح الخير..ماعقلتش ايمتا نعست البارح..
-لالة نزهة:كاتقراي القرآن حتى داك النعاس..تبارك الله أبنتي وماشااء الله
-ريم:كنت باغة نصلي الفجر عاد ننعس..بفف راسي كايدرني
-لالة نزهة:دوشي ليك دغياا وصحصحي..لبسي حويجاتك وخرجي غاتلقاي الفطور فوق الطبلة أنا نمشي نشوف شيجارة واش عندها فانيدة دالراس الستة هادي الحانوت باقي ماغاتحل
-ريم:بلاش ماتعدبي راسك أناا بيخير
-لالة نزهة:(بجدية)ماتعااوديش الهضرة اللي قالت الشريفية هو اللي كايكون يالااه يالااه نوضي 
مشات لالة نزهة مخلية ريم مبتاسمة..عاد عرفات أنو الخياة ماشي ديما غاتاخد منها النااس..هاهي عطااتها لالة نزهة..امرأة حنينة وصبورة..واعتاابراتها بحال بنتها..عوضاتها شوية على غياب الأم ديالها خصوصا مني عرفاتها يتيمة..
ناضت دوشاات دغيا وماقاستش شعرها حيت عاد غسلاتو البارح..صلات ولبسات حوايجها دالخريج..دارت ماكياجها وتريحاات مزياان..شافت راسها في المرآة بإعجااب..رسلات قبلة لإنعكاسها وغمزاتها..هزات صاكها حطات فيه اللي غاتحتاج عاد خرجات..لقات الطبلة محطوط فيها الفطور..أومليط..زيت الزيتون..عسل
..خبز دالقمح وأتااي منعنع..بداات فماكلتهاا حتى كاتدخل عليها لالة نزهة..بقات كاتعيط عليها ولكن ماجاوباتهاش..كيف العادة كاتكون خارج التغطية أثناء الأكل..من غير الاا سمعات واحد الاسم..ااه ااه هاداك اللي فبالكوم..حتى قاستها فكتفها عاد قفزات..
-ريم:هااء..خلعتيني هه
-لالة نزهة:الله يابنتي فين كنتي غاطسة كانعيط حتى عييت..هاهو الدوا را ذوبتو ليك فالماا..
-ريم:هه ماسمعتكش..اشمن نوع هاد الدواا
-لالة نزهة:داك اللي كايكشكش..أسبروو يمكن(ماشي د الروكان😂)
-ريم:لهلاا يخطييك علياا
سمعات صوت الكلاكصون دسيارة حدا الباب ..
-ريم:مايكون غي مروان..
هزات الكاس دالدوا..سدات نيفهاا وشرباتو فدقة..
-ريم:بسلاامة حتى للعشية موااح
خرجات ولقات مروان كايتسنى فيها..طلعات وتسالمات معاه
-ريم:علاش جيتي الكلية غي قريبة..
-مروان:علااش فقتي فالصباح..ياك اليوم الصباح ماكاتكونش عندك الكلية
-ريم:بغيت ندوور وصافي..
-مروان:واغي قوليها راني عارف..لقيتي خدمة
-ريم:اوا مني عارف لاش كاتسول..ااه لقيتها
-مروان:مم وفين؟!
-ريم:فواحد الكافي حداا البحر..
-مروان:عمرنا مشينا ليها
-ريم:(بابتسامة نساات شنو كاتقول)لا كنت مشيت ليها مع دياب
-مروان:شكون هاد ديااب؟!
بقات ريم كاتدور فعويناتها يمين وشمال ونطقات..
-ريم:صديق أشقر وصافي..
-مروان:همم كنت باغي نديك معايا للعياادة زعماا
-ريم:بصاااح..مم دومااج عندي خدمة
-مروان:(شد على حنيكااهاا)مرة أخرى أبب
🌼🌼عند سمية..
فدار زهراء ومحمد..دخلات سمية بجري وهي كاتنهج..شعرها خارج نصوو من الشال..وماكياجها خاسر..واخا امرأة رابطة زعما ولكن الماكياج ماتسمحش فيه..تلاقات مع محمد وبقا كايشوف بصدمة لحالهاا...
-محمد:شنو واقع؟!مال حالتك هاكدا..
قربات منو وحطات يدها على صدرو..
-سمية:سيدي محمد ..عتقني عافاااك
سمع محمد صوت خطوات زهرة وبعدها منو بسرعة وهو متوتر..
جات زهرة وفور ماسمعات صوت ختهاا مشات عندها بسرعة وهي كاتفحص وجهها بخوف
-زهرة:ختي شنو وقع لييك..أجي جلسي أجي
مشاو جلسو وبقا محمد واقف كايشوف فيهوم حتى نطقات سمية..
-سمية:الجنوون..الجنون عندي فالدار..بقيت فبيتس الليل كولو مانعستش..وسط الحشراات والدم اهئ..بغيت نهبط وطفااو الضواو وبقيت كانسمع صوت المااعين كايتهرسو ..ماقدرتش نتحرك من بلاصتي..حتى القرآن تنسى عليا بالخلعة..باقي كانحس بالحشرات كايتمشاو فجلدي..بقيت مانتسنى الصباح ايمتا يجي..و شديت طااكسي وجيت..اللي شافني كايصحابو حمقة.
وعاد حوايجي بيضين..الدم وسخني وليت بحال شي سفاحة..مالقيت عندمن نجي من غييرك أختي..أشقر تكلم معايا البارح قال غايسافر برا البلااد وماغايخدمش تيليفونو بغا يرتااح..بقييت بوحدي فديك الداار..عمري نسا هاد الليلة اهئ اهئ
عنقاتها ختها زهرة وبقات كاتربت على كتفها وتهدنها..طلعات سمية عينيها فمحمد..شافت فيه ..خنزر فيها وخرج..
-زهرة:أويلي ياا ربي مايكونو غي دعاوي ديك اليتيمة مسكينة..علاش تبعتك يااختي أش داارت لينا حتى نديرو فيها ديك الحالة
-سمية:شنوو ؟!ونسيتي فاش جيتي طلبي وترغبي فياا..ولدك ضيع بنتي فشرفها..أناا بغيت ليها غي الخير..ياك من صغرهوم وحنا كانقولو غازوجوهووم..وحتى قلنا ولاو كايبغيو بعضياتهووم..وجاات هاد ريم رونات كولشي
-زهرة:قدر الله
-سمية:من الأول عرفت غرضهاا هي ومهاا..مني عرفات راسها غاتموت وشافت راسهاا ماتمتعاش بفلوس باها..قالت ندخل بنتي للعائلة..عارفة أشقر غاايورت وهي غايكون عندها نصييب..أنا اللي مسكينة ماشي هي..دارت بولدي كييف اللفعة ونساتو دغياا فبنتك

-زهرة:صافي نساي هاد الموضوع كايفقصني..حناا را تعاقبنا..لا فاتي ولا أشقر عارفينهوم فين كاينين..تمشي معايا للجمعية؟!
-سمية:لا غي سيري..أنا غانبقا هنا حتى تجي غاناخد من حوايجك نبدل عليا هاد الحال
-زهرة:رااه فبيتي..بلاتي نجيبهوم ليك
-سمية:لا غيسيري بلا مانعطلك..أناا نهزهوم
-زهرة:واخاا..را الكوزينة الا بغيتي شيحاجة..
مشات زهرة وبقات سمية كاتضور فوجهها ودماغها كايخطط من جدييد
طلعات مع الدروج فاتجاه غرفة زهرة..حلات الباب ولقات محمد كايقرا فالجريدة بنظاراتو الطبية..طلع راسو شافها..خنزر فيها..طوا الجريدة وحطها فوق الكوافوز وناض فاتجاهها..
-محمد:شنو بغيتي؟شنو جاية ديري عندي؟
-سمية:بغيت نهضر معااك ونحييو أياام زمان الذكرياات وداكشي😉
-محمد:باقي كيفماا نتي..السن ماغير فيك والو..
-سمية:كفاية نتا اللي تغيرتي وولا عند بالك راك إنسان معقول ورجل طيب..نسيتي يامااتك أسيدي محمد ههه
قربها منها محمد وشنقهاا بعنف وهو مخرج عينو
-محمد:مانسمعش صووتك..نتي غاتخرجي من داري..عمري جيت لداركوم..لا؟!..حتى فجنازة راجلك ماجيتش وعلااش؟باش مانشوفش هاد الوجه ونتفكر دوك الذكريات الموسخة بحالك..
دفعاتو سمية منها وهي كاتنفس بقوة..خنزرات فيه وتكلمات..
-سمية:نسيتي فااش جيتي عندي وقلتي نتعاونو ها؟!نسيتي فاش قلتي لي خاصنا نديرو يد فيد ونتي تخودي مصطفى وأنا تبقالي زهرة؟!نسيتي فاش نكرتي الولد اللي فكرشي وقلتي باللي ماشي ولدك؟!
-محمد:سكتي سكتي..ااه عارف هو ولدي..شنو كنتي كاتسنايني نتزوج بأخت المرا اللي كانبغي على قبل خطأ ارتاكبنااه بجوج وفوعيناا..داك الولد ماكانش فمصلاحتي ولا مصلاحتك..إذن بلا ماتجي تلوميني داباا..
-سمية:هه شنو نتسنى من واحد خنق ولدو اللي عااد تزااد..قتل النفس راا حرام
-محمد:هههه حراام ..وفاش كنتي معاياا ماكانش حرام همم..كون ماداك الولد عمرك تحلمي بمصطفى يتزوجك..كون مالعبناش لعبنا وخليناه يظن باللي الولد ولدو..وبلاصة مايخطب زهرة صدق خاطبك نتي 
-سمية:كوون مادرناش هاكداا ماكنتيش حتى نتا تنفارد بزهرة وتخليها تقبل تزوج بييك بعدما ولات معجبة بمصطفى..
-محمد:اواا حمدي الله اللي حتا وااحد ماساق الخباار لداك الولد اللي مات..وجا أشقر ونساهوم فيه..هانتي دابا كاتخلصي ثمن فعايلك..راجلك مات وولدك مشاا وخلااك هه
-سمية:ااه بصااح على أساس نتا ولادك دايرين بيك
-مصطفى:ولادي خداامين الحمد لله وعمرهوم هبطو ليا راسي
-سمية:متأكد من كلامك..يعني السفر دبنتك هاكداا هي وولدي أشقر فهاد الوقت ماخلاكش تشك فشي حاجة هاا؟!
-مصطفى:نتي شنو كاتقولي؟!فااتي وأشقر شنوو دارو؟!(بصراخ)شنووو وااقع؟!
بقات سمية كاطلعو وتهبطو بشر..شوفاتها ليه عاد ماكايزيدو فنسبة غضبو..ماكرهش يقتلها ويتبعها لراجلها..
-مصطفى:(بصراخ)دوي شنوو واقع تكلمي ولا نقتلك دويي
-سمية:احمم داكشي اللي وقع بيني وبينك هادي أعواام ههه..ولدي أشقر الله يرضي عليه بحال اللي حس بمامااه ههه
-مصطفى:نتي شنو كاتقولي هااا؟!بنتي بزااف عليك..بنتي ماديرش فياا هاكداا..عند بالك كولشي مووسخ بحالك نتي ودااك ولدك..ماشي بصاااح..زهرررة!!
-سمية:ماكاينااش..حتى تجي وسولهاا ومنها نيت نعاود ليها على ماضيك النظييف..
-مصطفى:غاانقتلك..كانحلف ليك حتى غانقتلك..غانتبعك لرااجل تواانسو فالجحييم..كوني أكييدة..
دفعهاا من طريقو وخرج فحالو وهو معصب مخليها مبتاسمة بشر..حسات بحياتها تدمرات..شنو اللي يمنعها من أنهاا تدمر حياة محمد وحتى ختها..ضميرها؟!..سنواات وهو ميت..

هاكدا دازو الأيام..ريم اللي ملاهية بين قرايتها و خدمتها..ومرات كاتسمح فنعاسهاا ومرة مرة كايدربها مروانفكوخ ليه فالغابة..مروان هو الآخر اللي ملاهي فأمور عملو وأمور الخطبة ديالو اللي غاتكون فهولندا..أشقر اللي سافر للمكسيك هو ومدير أعمالو باش يرتاح وينسى مشاكل الخدمة وكولشي..سمية اللي ساكنة مع ختها وطول الوقت منكداهاا على محمد اللي كايحاول مايخطأش ويتحكم فنفسو..وماقالش لزهرة على أنو عارف شنو وقع بين أشقر وفاتي خايف لاتعتارف سمية بكولشي اللي داروه بجوج فالماضي بالإضافة لأنو باقي مامصدقش أنو بنتو تطعن فشرفو وعرضو..ومعامن؟!مع أشقر..
اليوم ..ريم تخلصات أول خلصة ليها وتزامنات مع نهاية السنة الدراسية الأولى ليها فالطب واللي تكللات بنجاحهاا وتميزها..طلب منها مروان أنها تمشي معاه لهولندا باش تحضر للخطبة ولكن رفضاات..ماخلاا ماقال ليها ولكن ماتزحزحااتش من رأيها..باغية أول سفر ليها خارج البلاد يكون من فلوسها..تعرفات على عائلة مروان اللي جاو عندو للمغرب..ناس ضراف ومتخلقين..تقلق منها مروان فالأول ولكن فالأخير فهم طلبها..خلا ليها سوارت الدار ووصاها مرة مرة طل على الدار..
صونا ليها رقم غريب..كانت هند..
-ريم:ألو شكون معايا
-هند:ألو ريم..أنا هند
-ريم:الخاايبة اش خبارك..علاش بدلتي نمرتك وحيدتي الواتساب والفاايس ومابقيتيش كاتسولي..ياكما ضربتيها بشي تزويجة بلا خباري اشويطينة هه
-هند:احمم ااه بصاح أنا نتزوجت
ضحكات ريم بصوت عالي وتكلمات
-ريم:هه براكة من الطنز أويلي على تزوجتي
-هند:وشنو غي نتي اللي تزوجي هه
-ريم:وعلاش ماعلمتينيش..أناا يمكن رااعاودت ليك على المشكل وباللي ماماا اللي فرضات عليا الزواج ولكن نتي ماقلتي والو..
-هند:سمحيلي أحبيبة كولشي داز بزربة وماصبتش نقولها ليك..وراجي قالي بدلي النمرة وحيدي الواتساب والفايسبوك
-ريم:هاا هااكدااك..كولشي داز بزربة..اوا مبروك ألالاا فرحت ليك
-هند:شكرا أحبيبة..المهم راك معروضة من هنا لسيمانة عندنا لسلاا دايرين عرس ورا العطلة هادي ونتي مامخصوصة والو فديك الفيلاا..اواا ماعندكش عذر
-ريم:ااه بصاح العطلة ومامخصوصة من والو..أوكي أنا غانجي إن شاء الله
-هند:أوكي..يالاه بسلامة باقي غانعرض على ناس أخرين
قطعات ريم وبقات جالسة فوق الحصيرة مربعة رجليها وكاتشوف فالأمام بصدمة..واش هادي صاحبتها اللي مادوزوش القليل..اللي عاوناتها حتى خرجات من صدمة موت باباهاا وحتى ماماها..كيفاش ماكلفاتش نفسها تسول فأحوالهاا..فيلا قالت..نفس الجملة اللي كيقولوها غالبية البنات"كولشي داز بزربة"واش لهاد الدرجة الزواج كايبدل من الإنسان؟!صاحبتها اللي كاتعرفهاا كانت غاتعاود ليها علييه فين تلاقاو؟كيفاش تلاقاو؟علاش تبدلات بحال هاكداا..هند عمرها قالت ليها "حبيبة"هي كاتعيط عليها بجميع أسماء الحيوناات..وبأكفس الصفات..هاكدا كانوا..صداقتهم كانت عفوية وخالية من الشكليات..نساات فاش كانو كيف الحلاقم ماكايتفارقوش..كايمشيو لليسي بجوج ويرجعو بجوج..كايجلسو مع بعضهم بجوج ..يقراو بجوج..حتى فاش نجحو فالباك بجوج..فرحات ليهاا حيت كانت من الأوائل فالليسي..بينما هي شداتو بمعدل متوسط..شيحاجة اسمها الحسد والغيرة ماكنتش بينهوم..ماحساتش حتى ضحكات باستهزاء
-ريم:هه ينعل بو هاد الزواج اللي يبدل فبنادم..كولشي داز بزربة..مزيان..
🌼🌼فدار زهرة ..
جالسة كل من زهرة وسمية و محمد كاياكلو فصمت..وكل ماطلع محمد راسو كاتشوف فيه سمية بشر حتى كاتوحلها ليه..سمعو الدقان فالباب وهي تنوض زهرة بحكم ماعندهاش خظامات كاتجيبهوم مرة مرة ينقيو الدار ويرجعو فحالهوم..ناضت زعرة فاتجاه الباب مخلية محمد كايخنزر فسمية
-محمد:ماباقيش تشوفي فياا هاكداا..كون ماختك كون راني جريت عليك من زماان
-سمية:(بابتسامة)هه أنا هنا غانبقا حتى يجي ولدي..ديك الدار مستحيل نعاود ندخل ليها
خنزر فيها وهبط وجهو يكمل ماكلتو حتى سمع صراخ زهرة..ناض قافز ومشا فاتجاه الباب..حتى كاتبان ليه زهرة معنقة أسامة..ولدو اللي أعوام هادي ماشافوهش..طوال وزياان..
-زهرة:ولدي..اهئ الله يا ولدي وفين مشيتي وخليتيناا..
-أسامة:(باس على راسها)أناا معاك الواليدة..واباراكة من البكا غاتندميني ونرجع فحالي..
طلق منها ودور وجهو..بان ليه باباه ومشا فاتجاهو خدا يدو وباسها..
-أسامة:السلاام ألواليد
-محمد:احمم على السلامة كون بقيتي شوية باقي بينما نساوك نيت
قلب أسامة عينو بعصبية وهي تنطق زهرة
-زهرة:(مخنزرة)محمد..ماتقولش هاكداا را ولدك هاداا..هو عاد جاا وضاارب مسااافة وملاقي ليه بهاد الكلام..دخل أولدي دخل..
دخل وهو هاز صاكو فوق ظهرو..حطو حدا الدروج وتوجه للمائدة حتى كاتبان ليه سمية..
-أسامة:خالتي..(ناضت عندو وسلمات عليه بحرارة وبدات تبكي وتقول باللي توحشااتو)صافي انا جيت درتولي جنازة..علاش لابسة البيض؟!
-سمية:اااه أولدي ااه..مصطفى ماات الله يرحمو
-أسامة:(بصدمة)بصااح..الله يرحمو..شحال داز على موتو؟!

-سمية:(بملامح حزينة)شهر والصرف الله يرحمو
-أسامة:أمين..حتى تعطيني نمرة أشقر نعزيه
-سمية:لا أوليدي ماعنديش نمرتو..هو برا البلاد..تأزم شوية مع طلاقو والموت دبابااه
-أسامة:طلاق!علاش هو ايمتا تزوج؟
-سمية:اييه تزوج ولكن دغيا تطلقو ..خلينا منهوم كيف داير تماا
-أسامة:مم مزيان..بلاد منظمة وماتسخاش بيهاا
-محمد:مم داكشي علاش سنوات هادي وماكلفتيش راسك تجي تشوف واليديك ولا حتى تتصل بيهوم
-أسامة:الوالييد فاش كنت كانقول ليكوم باغي نمشي..كون قبلتوو كنت غانسول فيكووم ديماا..بغيتيني نسول فواحد قالي الاا سافرتي لتماا خرج من داري..
-محمد:مابغيتكش تمشي لتماا عند الكفاار وعااد نتا هنا وشنو كنتي كادير فيه..شكون عرف يبدلو ليك تفكيرك وينسيوك فدينك
-أسامة:هه الواليد راهنا هو بلاد الكفار..تما الناس محتارمين وداخلين سوق راسهوم..منظمين وقمة الرقي..ااه هوما بدلو مني ولكن للأحسن..الاا كنت غانسمع هاد الكلام من الأحسن نرجع فحالي
-زهرة:لا أولدي لااا ..فرحتيني فاش جيتي..ماكنت عارفاك ميت ولا حي وعاد ماكانوش عندك الفلوس..ماعرفتك واكل ولا شارب..ناعس ولا فايق..شحال بكيت عليك أوليدي حتى نشفو عينياا
-أسامة:كون عطيتوني الفلوس باش نسافر كنتو غاتكونو مرتاحين من جهتي..أصلا جيت ندوز العطلة ديالي ونرجع فحالي لخدمتي وداري
-زهرة:فاش خدمتي أوليدي..
-أسامة:خدمت فالحاجة اللي قاري عليها..الهندسة المعمارية فواحد الشركة 
-سمية:اييه بحال ولدي أشقر غي هو بقا فبلادو بين ناسو
-أسامة:اييه بين ناسو وفلوس بااه😉..ماعليناا(دور وجهو فالمكان)فينها فاتي ماباغاش تسلم عليا؟!
-زهرة:(بتوتر)اا فاتي ماكايناش
-أسامة:وفينها دابا خارجة..كانشوف تصاورهاا ماكاتشدش بلاصة وحدة
-زهرة:اا لا رابدات الخدمة ولكن ماشي هنا
-أسامة:مم بصاح..وفين؟!
-زهرة:اا ماعرفناش مابغاتش تقولينا وخليناها على خاطرها
-أسامة:ماعرفتوش..وااو وأناا فاش كنت باغي نمشي درتو ليا حالة..هادشي وقلت ليكوم فين غادي كون ماقلتش شكون عرف تشدوني بالسناسل..المهم ضبرو لمخكوم بنتكوم هاديك..غانمشي ننعس ونرتاح من الطريق..
🌼🌼عند ريم..
اللي مشات طلبات مدير الفندق وتافقات مع البنت الأخرى وبعد جهد كبيير قدرات تقنعها..قررات تخدم 24h/24 بااش عاد تكمل سوايع خدمتهاا وتبقى ليها الوقت تمشي لعرس هند..وداكشي اللي كاان..بقات تماا من الصبااح وهي خداامة قدام لاكيص كاتحسب..باش فالليل مني يجي المدير يلقى الفلوس هوما هادووك..تغدات بسوندويش حدا البحر ورجعات تكمل خدمتها من جديد..ونفس الحاجة بالنسبة للعشاء..بقات تما حتى وصلات 3 صباحاا فاش كايسدو بحكم فصل الصيف كاتكون الدنيا عامرة..صونات على مروان كيفماا وصاهاا وأكد عليهاا وجا ليهاا وصلها للدار..
-مروان:رييم..أنا غداا غانمشي لهولندا..عافااك يالاه معايا
-ريم:مروان ماتحكرش عافااك والله مانقدر بصفتي شكون غانمشي..ماتقوليش ختي..عارفاك حاسبني ختك ولكن الحقيقة حاجة أخرى..أنا غي بنت يتيمة وصاتك ماماهاا تقابلها قبل ماتمووت..
-مروان:رييم راك كاتعصبيني بهاد الكلاام..عمرك تقولي بحال هاكداا..(مسح دمعة اللي تسللات من عينيها بلا ماتشعر)شش ماتبكيش ألحمقة..عمري غانخليك كاتسمعي..واخا تنطابق السماا مع الأرض..من غير الاا مشيتي نتي وخليتيني ولاا أنا مت..
-ريم:ماتقولش هاكدا الله ينجيك
-مروان:(جرها لعندو معنقها)يخليلي اللي يخاف علياا..نتي رااك كثر من ختي ألحمقة..راك شفتي ختي وماكانتصرفش معاها كيف كانتصرف معاك نتي..حيث تفكيري وتفكيرك قراب ..حيت كانتفاهمو غي من العينين..كانبغيك ألمسطية
-ريم:نتا ماغاتنسانيش يااك؟!نتاا ماغاتزوج وتولد وليدات وينسيوك فياا
-مروان:لاا ماغانساكش..نتي أول بنية لياا..فيك شي حاجة سبيسيال كاتجدبني ليك باقي ماعارفش شنو هي..(بعدها عليه)المهم واخاا هادشي اللي قلت عارفك ماغاتبغيش تجي معايا..يالاه تدردبي فحالك
-ريم:هاهيا غاديا..ااه نسيت هند تزوجات وقريب عرسها..
-مروان:بصااح..أو زعما كنت واحد المدة كانتكونيكطا معاها ماقلتهاش ليا
-ريم:(تحت سنانها)قالتها ليا حتى أنا(بصوت مسموع)قالت كولشي بزربة..غانمشي عندها لسلا شي أيام منها نيت نزور بابا وماماا فقبورهوم..توحشتهوم
-مروان:(بابتسامة)حتى هوما توحشوك..يالاه سيري نشوفك حتى دخلي..
حلات ريم الباب ودارت لمروان باي باي ودخلات فحالها..دخلات بدلات وصلات صلاتها ..كانت لالة نزهة ناعسة..دخلات لعندها وباست على راسها بحنية..بقات كاتشوف فيها شحاال وهزات يدهاا ودخلات وسطهوم..حسات بيها لالة نزهة وزادت دخلاتها فيها..وكأنها حسات بيها فحاجة لحضن..وعلاش ماتحتاجش ليه وهي مقهورة من كل الجوانب..ماعندهاش اللي تنعس فحضنو من غيرها ..حاسة بخنقة وقهرة كبييرة..باقي حازنة على تصرف هند وتغيرها المفاجئ..زيد عليها العياء دالخدمة..بقات كاتبكي بصمت باش ماتفيقش لالة نزهة..كاتحبس شهقاتها حتى كاتحس بخنقة كبيرة فصدرها..ماكرهاتش تموت وتهنى من هاد العذاب..

🌼🌼عند ريم..
هزات صاك كبير ديالها ودارت فيه كل ماغاتحتاج..من ماكياج برودويات وبيجامات ..ضبرات ليها لالة نزهة فقفطان عند خياطة كاتعرفها..قفطان أسود سامبل وعليه القليل من الأحجار اللماعة..تسالمات مع لالة نزهة ومشات..
وهاعي دابا فالدرب فاش كبرات..الدرب فاش لعبات الحبل..الكاري..القيوش..الدرب فاش طاحت..بكات وناضت ضحكات من جديد..فيه حضرات لأعراس وشطحات..وفيه حضرات لجنازات وبكات..
دازت من حدا باب دارهوم القديمة وبقات كاتشوف فيها بحزن..تفكرات اللي دوزوه فهاد الدار..سعادتهم رغم بسااطتهم..تفكرات شحال بكات فهاد الدار بعد موت باباها..وشحال ضحكات مع ماماها ونشطو..تمشات خطوتين وهي تسمع صوت كايعيط ..طلعات راسها..كانت إمرأة فالثلاثينيات من عمرها وصابغة شعرها بالأصفر..من ملامحها باينة امرأة قاسية..
-المرأة:وادااك الحمار..واتاا فوت عليك ولدي..أيوب أجي لحدا الباب يوصلك نهبط نشتف عليه ..(ودخلات)
تمشات ريم فاتجاه الطفل(أيوب) تكون عندو 7 سنين..
-ريم:(بابتسامة)السلاام أنا ريم ونتا شنو سميتك أ أيوب هه
-أيوب:ياااااه واتاا عندنا التيتيز فالدرب..سميني اللي بغيتي أعمري
-ريم:صافي أنسميك حياتي هه ياك بعداا ماعندكش غولاسيون..زعماا ماعندكش شي صحيبة ولاا هه
-أيوب:اييه الصحيبة..مني جينا لهاد الدرب تلاقيتهاا حيت كاتجي فالعطلة عند جداتهاا فديك الداار(شير للدار)
-ريم:مم شنو بانليك نقلع شنو سميتها..هي سميتها أسماء بيضة وشعرها رطب وكادير الكصيصة..وجداها هي لالة المهدية يااك بعداا هه
-أيوب:وانااري...والدرااري واوالله حتى شواافة..ونااري عرفات الفردة ديالي
-ريم:ههه الفردة ديالك..وأنا فين نسيتيني هاا نتقلق منك..
تجمعو عليها الدراري والبنات وبقات كاتشوف فيهوم بابتسامة..هبطات كاتبوس فالبنيتات ولقات الولاد كايشوفو فيها ونادين حناكهوم..وبدات كاتبوس فيهوم واحد واحد وهي ضاحكة
-ريم:ههه يالااه بسلاامة(شافت فأيوب)بسلامة ألفردة ديالي..تمشات جوج خطوات حتى سمعات الولاد كايوشوشو.."والله حتى هي..بنت الأستااذة"
دارت عندهوم بابتسامة وهوما يعاودو يقربو ليهاا
-ولد:واناري نتي هي بنت الأستااذة اللي كانت كادير لينا السواايع..
-ريم:اهه أناا هه حتى قلت نسيتوني وأنا اللي كنت مرة مرة نحفضكوم جدول الضرب نسيتو
-بنت:فينهاا أستاذتنا
-ريم:(بابتسامة..علات راسها للسماء)الفووق..عند الله..
طلعو حتى هوما راسهوم كايشوفو فالسماء..لوحات بيدها وكأنها كاتسلم عليها وقلدوها حتى هوما..سهات فيهوم ..حتى فيقها صوت نداء باسم "أيوووووب"
-أيوب:الفردة ديالي أنا غانمشي الواليدة كاتعيط عليا..
-ريم:ههه سير..بسلامة عليكوووم
-الأطفال:بسلاااامة
مشات فاتجاه منزل هند اللي مابعيدش بزااف مخلية الأطفال يرجعو للعبهم من جديد..
كانوا دايرين قاعة متنقلة اللي سادة الدرب كولو..دخلات للدار اللي كانت كاتعج بالناس حتى بانت ليها مامات هند..تقدمات لناحيتها بابتسامة..تسالموو ورحبات بيها..وقالت ليها تطلع لعند هند كاينة فبيتها..طلعات مع الدروج ورجليها كايترعدو..خافت تشوف ردة فعل اللي تصمهاا فصحبتها هند..لا هي ماشي صاحبتها راها ختهاا..دقات الباب وحلات ليها هند..شافتها وابتاسمات ليهاا..وتعانقوو..بقات معنقاها ريم بحرارة كاتحاول تشبع شوقها ليها وتنفض الأفكار اللي جاوهاا..
-هند:دخلي أحبيبة دخلي
"حبيبة"من جديد..ممكن الزواج غير فيها وولات تاصرف بلباقة..نطقات ريم فمحاولة منها فكسر الصمت اللي بيناتهوم وهاد الكتلة الجلدية بيناتهوم..
-ريم:إواا وجدتي شيي للزوااج هه
-هند:من ديما وأنا واجدة..أنا باقي ماتزوجتش عاد تخطبناا..العقد غايكون الصباح دنهار العرس..مابغيناش نقولوها راك عارفة عين بناادم
-ريم:ايه اييه بصاح عين بنادم خايبة..اوا كون ماقلتيهاش ليا نصدق ضارباك بالعين
-هند:لا علاش غاضربيني بالعيين..أنا خايفة من هادو اللي بلا رجالة يصدقو ضايرين ليا بيه..اوا اش خبارك مع راجلك
-ريم:اا طلقنا..
-هند:يعني وليتي مطلقة..ويلي وشكون يقبل بييك ونتي مطلقة
-ريم:هند أش هاد الأفكار ولاو عندك
-هند:كانقول الحق اوا ماسولتينيش شكون
-ريم:شكون هاد تعيس الحظ
-هند:مالوو حتى تعيس الحظ مالني أش ناقصني أختي
لالاا هادي اللي قدامها ماشي هند..هند ماكاتقلقش هااكدا
-ريم:سمحيلي قلتها غي بالضحك..
-هند:ماشي مشكل..المهم عقلتي على حمزة ولد خالتي اللي كان كايعجبني..هو
-ريم:دااك اللي ماخلاا حتى وحدة ماتصاحب معاهاا
-هند:اوااا دابا راغايتزوج بيا أناا..وكايبغينيي
-ريم:ااه الله يكمل عليك أختي..
-هند:بدلي حوايجك ونعسي ففراشي..اليوم نباتو بجوج نتحتتوو هه أنا نمشي نطل على ماما ونجي
بقات ريم كاتشوف فيها حتى خرجات..يباتو بجوج ويتحتتوو..الاا غاتكلم معاها بهاد الطريقة بالناقص..هبطات ريم جلسات فوق السرير..حلات السبادرين ديالهاا وحيدات تقيشراتها..حتى سمعات الباب تحل..طلعات راسها وبان ليها جسم رجولي..حققات فيه عاد عرفاتو أنو حمزة..

-حمزة:رييم..هادي نتي..
قرب منهاا وتسالم معاها بالوجه..بقا شادها من كتافها وكايشوف فيها..
-حمزة:واتبدلتي..وزدتي زيانيتي..ماشفتك مني كانت عندك 14 عاام..
-ريم:(متوترة من قربو)ااه بصاح..صافا؟!
-حمزة:اييه صافا صافاا..وعلاش مانكونش صافا وأنا شفتك..زوينة
-ريم:(كاتحاول تحيد يدو وضحكات ضحكة صفراء)هه يااك..حتى نتا زوين تبارك الله..توالمتي نتا و هند بزاف هه
-حمزة:علاش كاتبعدي؟!(قرب وجهو لوجهها)خايفة مني؟
-ريم:(بتوتر وكاتحاول تحكم فأعصابها)هه لا علاش نخاف منك..يمكن تبعد شوية خنقتيني
-حمزة:(طلع حواجبو)خنقتك؟!عمر شيوحدة قالتلي خنقتها(شاف ففمها بشهوة)بالعكس كايعجبهوم الحال..
بقا كايقرب منها وهي كاتحاول تبعدو بدون ماتصرخ..فالأخير راه خطيب صاحبتها وماغاتكسب غي الشوهة من وراء صراخها
-ريم:(بصراخ صامت)بعد..واش ماكاتحشمش..يمكن غداا غاتزوج نتا وهند..بعد..على الأقل حتارمها..راها كاتبغييك -حمزة:(زاد قرب ليها)شش هي ماغاتعرفش..ترخاي أحبيبة..(قرب باغي يبوسها وهي تدور وجهها واستقرت قبلتو الوسخة فخدها..وفديك اللحظة حلات هند الباب وحلات فمها معاه بصدمة..
بعد حمزة من ريم وخلاها واقفة مصدوومة..
بقات كاتدور راسها بمعنى لاا..أكيد هند فهمات الموضوع خطأ..نظراتها ليهاا كايبرهنوو ذلك..
قرب منها حمزة وشد من وجهها
-حمزة:حبيبة ماتشوفيش هاكداا..أنا كانبغيك كانحلف ليك..(باسها فجبهتها)هي..هي اللي تقربات مني وحاولات تغريني..أنا كانبغيك نتي عارفة..
بعدات منو هند ومشات ناحية ريم بملامح غاضبة
-هند:يااك ألغدارة..وأنا اللي عرضت عليك ونويت تفرحي لياا واخاا ماحضرتش لعرسك ومادخلااتش ليا الهضرة ديال مك هي اللي زوجاتك ونتي ماباغااش..واخاا هاكدااك علمتك ورحبت بيك..وتجي نتي تبغي تدي ليا الراجل اللي كانبغي..شنو غي طلقتي وقلتي أراا نصيد العرييس..
-ريم:(بصدمة)هه هند أشهاد الكلاام..واش أنا غانكدب عليك..داك الزواج أنا ماكنتش باغاه..وزايدون أنا علاش غانتقرب من حمزة..واش كانبان ليك بنت الحرام هاا؟!واش ماكاتعرفينش أناا ريم صاحبتك..ريم اللي شحال ضحكناا وفرحناا ونشطنا مع بعضنا..شحال تعاوناا وعمر وحدة فينا خطات الأخرى..
-هند:(بغضب)وواخاا هادشي كولو نتي باغة تغدريني..واخا مادوزناش القليل لقيتك كاضوري ليا بخطيبي والشخص اللي كانبغي
-ريم:هند كانقسم ليك برب السماواات والأرض ماقربت ليه أختي..هو اللي حاول يتقرب مني..حاولت نصدو وقلت ليه أنك كاتبغيه ولكن هو قالي نتي ماغاتعرفيش شنو درناا..كانحلف لييك أختي الاا ماباغا ليك غي الخيير والهنا والاا كذبت بغيت ربي يتبعني لواليدياا اليوم قبل من غداا..تيقي فياا
-هند:حذروني منك وماسمعتش لكلامهوم وواخا هاكداك عرضت عليك..بغيتي نتيقك ونكذب الراجل اللي غاندوز معااه أيام حياتي..هه ماتت مامااك ولقيتي الحرية..بقات فالحجاب ونتي علم الله أشكاديري فديك الربااط
-ريم:(بصراخ)ايييييه حدك تماااا..صافي براكة صبرت لييك بزااف..هاد الرويجل ربحي بييه..بهاد الفعايل ديالو عمرك ترتاحي معااه..والاا ماخانكش معايا غايخونك مع وحدة أخرى..غايجي نهار وغاتندمي اللي ماسمعتيش ليا..كانأكد ليك..
مشات ريم لبسات سبرديلتهاا وخلات السيور محلولين هزات صاكها..وضربات فيهوم وعي مخنزرة ..وقبل ماتخرج من الغرفة ضارت عندهوم ورسمات علامة فالحيط
-ريم:عمري كنت كانظن نوصلو لهاد الموااصل هاني فين قلتهاا ليك..غاتندمي على هاد الفعلة..غاتندمي
طلعات فهند وحمزة باستحقار وخرجات بسرعة وهي كاتجري فالدروج..تخطات كل الناس اللي فالدروج وخرجات بسرعة..عقدات سيورها وبقات كاتمشى بسرعة..مابطآت حتى خرجات من الحي كولوو..حساات براسها تظلمات من جديد..ومن شكون؟من صديقتها ورفيقة دربهاا اللي عمرها تخايلات أنهم يتفارقو شي نهار..وبسباب شكون؟!بسباب واحد نسونجي واللي كانت ديما كاتحذرها منو..ديما فأيام العطل قبل وفاة باباها كان كايجي لعندهم بحكم هو من كازا وكايدوز معاهوم أياام..من بعد غاب وعمرو جا..فديك الوقت كان ديما كايعااكسهاا ومرات كايوقفهاا ويتبسل عليهاا..تفكرات هند فاش كانت كاتعاود ليها على إعجابها بيه..وعلى تصرفاتو معاها اللي وصفاتها بالرومنسية..ديما كانت كاتحذرها بطريقة غير مباشرة باش ماتقولش حاسداها.. لأنها عارفة تصرفاتو وخبثو..ولكن عمرها ظنات يوصل بيه الأمر لهاد العمل الشنيع..وفنهاار قبل من زواجو بيهاا عطاتو نفسو يخونها ومعامن؟!مع صاحبتها..كيفاش قدر يفرق بين جوج صديقات الطفولة..
ضحكات على نفسها باستهزاء وهي كاتمة دموعها..قدرو يبدلو هند ويوسخو أفكارها اتجاهها..بهاد البساطة..لو كانت هي بلاصتها لو أنهم يقولوو اللي بغاو على هند ماكانتش غاتيقهوم..فعلا هي حمقة..
رجعاات فطريقها للرباط من جديد..وهي حاملة فوق كتافها خيبة أمل جديدة تضيفهاا لكتاب حياتها..فعلاا
" لو إعتمدت على نبضك في الحكم الصريح على اقرب الناس لك وتخليت عن العقل...خــيــبــة أمل💔"

🌼🌼فمنزل لالة نزهة..
-لالة نزهة:أويلي يا بنتي وعلااش جرعتي دغياا..شنو وقع ليك ونال لونك مخطووف..عاودي لماماك نزهة واقعة ليك شيحاجة
بقات ريم كاتشوف فيهاا بصمت وبعد ثواني اتفاجرات باكية وعي حاطة راسها على رجل لالة نزهة..شعرها الأسود الطوييل مغطي ظهرها ومخبي وجهها..بقات لالة نزهة ماتلعب ليعا فيه وتمشطو بأصابعها اللي واضح عليهوم أثر الشقاا ومواد التنظيف
-ريم:ماماا نزهة اهئ..صاحبتي شكاات فيا..قالت باللي أنا بغيت نسرق ليعا راجلهاا..والله حتى هو اللي تقرب مني والله اهئ..نتي ثايقة فياا ياك 
-لالة نزهة:شش ااه ااه ثايقة فيك..ماتبكيش أبنتي باراكة من الدمووع..كل ليلة كاتبكي وعند بالك ماعارفااش..واش باغة طيبي هاد العوينات الزوينين..عي راها خسراتك مني ماتاقتش فيك..ولو كانت صاحبتك دبصاح كانت تشوف فعينيك وثيقك..عويناتك كايبينو باللي صادقة وماكاتكدبييش..واباركة من الدموع خليهااا عند بالها الزوااج زين..غايدوز عليهاا الدكااكة داك النوع معرووف
-ريم:مابغيتوش يعذبها..هي ضريفة..عي راها بحال ختي مانبغيش ليها الشر..ماعرفتش كيفاش ختى قدرات تبدل هااكداا
-لالة نزهة:صافي براكة ماتفكري فيها تعوم بحرهاا نتي ديهاا فحياتك ومستقبلك..غاتولي طبيبة مشهوورة..وتمشي تخدمي براا المغرب
-ريم:براكة عليا غي المغرب..نبقاا حدااك..نتي اللي بقيتي لياا
-لالة نزهة:نوضي مسحي دموعم وخنااينك ألحمقة..نمشط ليك
طلعات ريم راسها بمعنى ااه وهي كاتمسح عينيها من الدموع بكم بيجامتها
-لالة نزهة:ندير ليك جووج ضفيرات؟!
طلعات ريم راسها من جديد بمعنى ااه وهاد المرة والابتسامة فشفايفها..ضحكات لالة نزهة على براءتها وفرحها بأبسط الحوايج..
-لالة نزهة:أناا نجيب المشطة ولاستيكات من بيتك..
🌼🌼فدار محمد وزهرة..
بعدما حلات ليهوم سمية وبقات واقفة بلاصتها بالصدمة وماقدراتش تتحرك من مكانها..دخلات فاتي بجلباب أسود..طالقة شعرهاا ومدورة على عنقها شال يمزج بين اللون الأبيض والأسود..وحذاء ذو كعب عالي..شاد ليها فراس بلباسو الرسمي كالعادة فيدها وشاد فبنتو أفنان ذات الفستان الوردي المنكوش من الأسفل باليد الأخرى..
داخلة وهي مهبطة راسها للأسفل..ماقادراش تواجه واليديها وتقوليهوم أني تزوجت بلا خباركوم وأني دابا حاملة..كرشها بدات كاتكبر داكشي علاش لبسات واسع باش ماتبانش..زير ليها فراس على يدها وكأنو كاايشجعها ويعطيها قوة..تلقات ليها زهرة وهي بدورها بقات مصدومة..وعلى عكس لقاءها مع سمية..تمشات لجهة ماماهاا وعنقاتها بشدة..
-فاتي:ماماا..توحشتك بزااف
-زهرة:بنتي..ششكوون هاد الراجل وهاد البنت
-فاتي:ماماا..هاداا..راجلي وهادي بنتو واللي ولات بنتي حتى أناا
"شنوو"..صرخ بيها محمد اللي سمع حوارهوم
-محمد:(بصراخ)كيفااش تزوجي وبلا خبااارناا!
-فاتي:بابا ندخلو ونتكلمو..
دخلو مجموعين وجلسو فالصالة وبقات سمية واقفة عليهوم وكاتسنى فاتي تتكلم وتفهم منها أكثر..
-فاتي:باباا أناا..تزوحت بفراس..هو فالأصل مديري فالخدمة ديالي ومول الشي..تفاهمنا وقررنا نتزوجو..كولشي داز بسرعة وبدون مانعلمكوم..سمحوليااا
-محمد:لا لاا والله حتى غانتسطى مافيهاش..واش أمر مهم بحال الزواج ماكانشاوروش فييه..واش نسيتي حنا واليديك اللي تعدبنا عليك حتى وليتي قد هاكداا
-فراس:سي محمد بنتك راهاا فعيني وماتخااف عليهاا والو..وقعو بعض المشاكل اللي خلاوناا نتسرعو فأمر الزواج..ولكن أنا كانأكد ليكوم أني كانبغي بنتكوم
-محمد:لا لاا أنا والله حتى غانتسطى(وقف ومشا فحالو طالع..وهو فالطريق تلاقى مع أسامة اللي داير كاسك دالموسيقى فوذنيه)
حيدوو من قوق ودنيه وبقا كايشوف فالصالة..هادي ختو فاتي..ولكن شكون هاداك الراجل والبنت اللي حداها..قرب ولقى السلام وهو كايشوف فيهوم..فور ماشافتو فاتي تصدمات وماعرفات مادير..خوها شنو كايدير هنا..ياك هو سنوات وهو غاايب وعمرو جا..ناضت لعندو بسرعة وقبلاتو وعنقاتو
-فاتي:خوياا جيتي
-أسامة:(بملامح باردة)ااه جيت ونتي
-فاتي:(بتوتر)اا اش خبارك أخويا
-أسامة:همم بيخير هاني مريح ومدوز العطلة ديالي فالكاالم..شكون هادو اللي معاك
-فاتي:(بخوف)خخ خووياا..هاداا راجلي وهادي بنتو
-أسامة:(ببرود)رااجلك؟!..ختي تزوجات وأنا مافخباريش..مم شنو سميتك الأخ؟!
-فراس:سميتي فراس..وأنا صاحب الشركة فاش خدامة فاتي ومديرها فنفس الوقت
-أسامة:همم قول الحب اللي كايكون بين المدير والموظفة ديالوو
-زهرة:أساامة
-أسامة:شنو ألواليدة قلت شيحاجة دالعييب..مبروك عليكوم بالرفااه والبنين..أجي حاملة ولا باقي..
هبطات فاتي راسها بخجل وماقدراتش تجاوبو
-أسامة:همم حاملة..بهاد السرعة..ماكذبوش مني قالو راحنا فعصر السرعة..مزيان ألالة مزياان(وقف من بلاصتو)فرصة سعيييدة أنسيبي..تهلااو(رجع الكاصك ديالو وخرج )
مخليهوم كايشوفو فبعضهم فصمت..ومخلي فاتي مهبطة راسها بحرج للموقف اللي تحطات فيه أمام خوهاا..ومتهربة من نظرات ماماها وخالتها اللي مامتيقينش أنها حاملة..

كانت خارجة فاتي من مكتب باباهاا من بعد ماتكلمات معااه وطلبات منو السماحة..حتى هو سامحهاا خصوصا وأنوو إمكانية تكون غلطات مع أشقر واردة..وطالماا راجلها كايبغيها كيف قال ماعندو علاش يخلق مشكل..كانت كاتمشى بخطوات بطيئين حتى حسات بيدين شدوو فيهاا وجروخا بسرعة للغرفة..طلعات راسها ولقاتو خوها وكيف العادة ملامحو باردة
-فاتي:خخ خوياا..علاش جريتيني هاكدا..ياك عاد خرجتي لبراا
-أسامة:بغيت نلعب معااك 
-فاتي:اا ااه أيام الطفولة ماكايتنساوش..من أحسن الأيام
-أسامة:أكيد غايكونو من أحسن الأيام..بوجوود أشقر😉
-فاتي:كك كيفااش أشقر شنوو دخلو
قرب منهاا بتخنزيرة..
-أسامة:راني عاارف كنتو فعلااقة سرية فااش كنت باقي فالمغرب..وكنت كانشوفكوم مع بعضكوم وبقيت سااكت حيت كنت كانقول هادي غي علاقة عاابرة وغادوز..وكنا عارفينو غايمشي لألمانيا يعني غاتفارقو غاتفارقو..ومني مشيت فحالي من هاد البلااد ماكنتش كانظن أنكوم غااترجعو لبعضيااتكوم..حتى كانشوف تصاوركووم والتعاليق ديالك لييه..شنو وقع حتى تفارقتوو وشكون هاد فرااس وكيفاش تعرفتي عليه
-فاتي:(بتوتر)خوياا أشقر كيف قلتي غي علاقة عابرة..فراس هو راجلي
-أسامة:كاتبغيه؟!(اكتفت بالصمت)ماكاتبغييهش..نتي باقي كاتبغي دااك أشقر..نتي عارفااني عمري كنت كاانبغيه وعمري غانبغييه..وعارفة كمية المشاكل اللي كانو بيناتناا..هو داار ليك شي حاجة اللي خلاتك تفرفي عليه وتقبلي تزوجي براجل ماكاتبغيهش وبلا خبار واليديك..ودغياا حملتي منوو(بعد صمت)بلاتي بلااتي..هاد الولد اللي فكرشك ولد دااك الشماتة يااك..(خرج عينو بعصبية)راني دويت معاك الق*** تكلميي
-فاتي:اااه ااه اهئ ااه ولدوو..حنااا غلطنااا وهاد الجنين اللي فكرشي هو نتيجة غلطتنااا..والله أخويااا حتى كانبغيه..حبي ليه هو اللي خلاني نستسلم لييه اهئ
شدها من فكهاا بقوة وتكلم بغضب..
-أسامة:كاتبغيييه..وفينو هو داباا..علاش مشاا وخلاااك وماعتارفش بولدوو..عادي مولف يحمل البنات ويسمح فيهوم ماشي حاجة جدييدة..
-فاتي:كيفاااش كايحمل البناات ويمشي..علاش هو كايعرف شي وحدة أخرى
-أسامة:خااصك تعرفي ألحمارة باللي قبل ماتعطيه جسدك هو كاان كايبات مع العااهراات..حمل من وحدة وخلاهاا تطيحوو..العجب اللي مابززش علييك الإجهااض حتى نتي..صدقتي رخييصة أختي وبزاااف كااع
-فاتي:(شدات فصدرو بترجي)خويااا الله يخلي لييك اللي عزيز علييك خليهادشي بيناتنا..ماتشوهنييش أخويا راني ندمت حتى ندم الشعر اللي فوق راااسي..أناا داباا عايشة مع راجلي..محتارماه ومحتارمني..ومامخصصني من حتى خيير..نو عاارف باللي حاملة من أشقر وواخا هاكداك هو باغيني..وبفا يسترني
-أسامة:باغااه يسترك ومستغلة حبو لييك بهاد الطريقة..أناانية وبزااف..ماقدراش تواجهي مشاكلك وتعتارفي بأخطائك..ههه عوني بحرك..موتيي كاع نتي ماكاتهمينييش
-فاتي:(شدات فوجهو)الله يخلييك أخوياا..ضربني غوت علياا وماتصرفش بهاد البروود..علااش نتاا ديما هاكدا بارد من جهتي..علاش ماكاتعاقبنييش وتحكم فيا كيف كاع البنات وخوتهووم..لهاد الدرجة ماكاتحس بوالو من جهتي..
-أسامة:علاش غانغوت ونضربك ونحرق أعصااابي على قبلك..نتي بيخيير كيف قلتي وماخااصك حتى خيير..ماكنتش كانتحكم فيك وعاطيك حريتك لأني كنت ثاايق فيك..ولكن نتي خنتي ثقتي...عادي عاادي ماكايهمنييش..كيف قلت لييك موتي ولا بقااي عايشة ماكاايهمنييش..مع أشقر هههه وااو لهاد الدرجة..غاانصحك نصييحة وحدة..داك الرااجل شيحااجة غالية وبزااف..كيفاش قبل بيك ونتي بلا شرف ونتي ماقدرتيش حتى تبغييه..ماتبقايش هااكدا أنانية وكاتفكري غير فرااسك..
تمشاا لناحية الباب وحلو ليها بمعنى خرجي..
وقبل ماتخرج نطق بكلمات اللي خلاتهاا تصدم وماتعرف ماادير "اااه نسااي باللي عندك أخ..أصلا نتي ديجا ناسياني وماحااسااش بوجود أخ عندك ماكاينش اختلااف..تفضلي "
عرف كيفااش يعاقبها أكبر عقااب هو البروود..مشات كاتجري بسرعة وهي هابطة مع الدروج..لقات سمية وزهرة و فراش وأفنان جاسين. الصمت مخيم عليهوم..مشات بسرعة اتجاه فراس وجراتو..
-فاتي:فراس نووض خاصنا نمشييو فحااالناا
-زهرة:أويليي على تمشي..نتي غي جيتي وصرفقتيناا بهاد الخباار وباغة تمشي فحاالك..مزوجة بلا خبارنااا..وحااملة من الفووق..حناا راامغاربة ماشي نصارى..رااحنا مسلمين وعندناا عاداات وتقاليد..ونتي ضربتي كوولشي فالزييروو..بهااد الفعااايل عمرك تدي رضاايا لا أناا لا باااك..
-فاتي:مامااا عافااك اللي وقع وقع..أنا كانحاول نصحح أخطائي بهاد الطريقة..مشيت للحلاال أماماا ماشي الحراام..ماغاتفرحيش لبنتك الاا ستاقرت
-زهرة:أناا حاميت علييك قدام خووك وبقيت سااكتة..ارتااكبت ذنب كبيير عمري فكرت نرتااكبو..وفحق شخص بريء باش نصحح الغلط اللي درتي..وفالأخيير تمشي وتزوجي بلاا خبارنا..كيفااش بااغااني نرضى عليك ونتي مرمدتي وجهنا فالأرض فآخر أيااامناا
-سمية:صراااحة الذنب اللي درتي ماكايتغفرش

-فاتي:هههه بلاتي بلااتي..واش ولدك مارتااكبش الخطأ حتى هو هاا؟!هو ماكدبش علياا وماقاليش باللي مزوج..وهمني بحبو المزيف..وغرقني فكلامو الحلو..خلاني ندير أي حااجة بغااها وبإرادتي..بدون مانفكر فالنتائج والعوااقب..هوو راه تفلاا عليا أخالتي..سمحيلي ولكن أناا غانقولهاا ليك فوجهك..ولدك رااولد الحراام مقطر ومااعرفتيش تربيه..أناني..متكبر وحقير..لو أني نقدر ننزع هااد القلب اللي نبض بسميتوو..ياريت..
شدهاا فراس من يدهاا وجرها لعندو..شاف فزعرة وسمية بابتسامة خفييفة وجر فاتي لبراا..ركب بنتو أفنان فالورااء وجلس بجاانب فاتي..
-فراس:(بغضب)علاش تكلمتي على أشقر هااكداا وقلتي كاتبفييه قدامي..لهاد الدرجة ماكاتحتارمينيش
-فاتي:عافااك تحرك من هناا حاسة براسي عيانة
-فراس:شحاال قدني نصبر..مبرعك ومامخصصك والو..كانتعامل معاك بحناان وعمري هزيت عليك صوتي ولا يدي. عاطيك قيمة فالشركة واللي قال عليك كلمة خاايبة كاندموو..كاتصديني فاش كانتقرب منك وماعاطيانيش حقوقي البساط كزوج..واش لهاد الدرجة مانستاهلش
-فاتي:فراس..من اللول أنا قلت باللي ماكانبغييكش وقلتي باللي واخاا هاكداك غااتزوج بياا وكايهمك غي تبقى معاياا..ااه أناا باقي كانبغي أشقر وماقدرتش ننساااه..هاد الجنين اللي فكرشي عمرو غاايخليني ننساه..هادا را ثمرة حبناا
-فراس:(بغضب كبيير مخرج عينيه وباين عليهوم الحزن)لهااد الدرجة أفاتي..لهاد الدرجة ماعاطيانيش قيمة..لدرجة تعتارفي بحبك لرااجل قداامي..واش كانبان ليك شماتة هاا؟!واش حيت محتاارمك وكانتعامل معااك كيف النااس كاتديري هااكداا..لهاد الدرجة ماتقدريش تبغيني..لهاد الدرحة أناا إنسان خايب ومامزيانش
-فاتي:(شدات فيدو)شش أفنان كاتسمع نتاا إنسان مزياان..نتا راك جوهرة وكانحمد الله اللي لاقاني بيك فوقت اللي كنت محطمة فيه..أناا دايرة كثر من جهدي باش نبغييك..وكانحااول ننسا أشقر..عطيني وقت أكثر واخاا؟!
-فراس:دابا مثلاا الاا جا أشقر وطلب منك السماحة وقال تحييو حبكوم من جدييد و تربيو ولدكوم بجووج غاتقبلي وتمشي وتخليني؟!
حيدات فاتي يدها من يديه ورجعات لبلاصتها وهي كاترجع شعرها للوراء بتوتر..ضحك باستهزاء لتصرفهاا وكسيراا بسرعة..
🌼🌼فدار زهرة و محمد
-سمية:أش هااد الوقاحة ولات ففاتي..ماكانتش هاكداا..الله يهديهاا
-زهرة:(تنهدات بعمق)ماعطاتنا حتى رقمها ولا عنوانهاا..عييت وتخنقت فهاد الدار..أنا غانمشي للجمعية ومنها نيت نتلهى مع العيالات ونسى هاد المشاكل اللي طاحو فوق راسناا تمشي معاياا؟!
-سمية:لا لاا سيري شوفي حالتي كيف داايرة حوايجك كايجيوني واسعين مانقدرش نمشي بيهووم هاكداا ويبداو يعيبو فياا
-زهرة:نجيب ليك معايا شيحاجة بيضة..
-سمية:لا لا بلااش أصلاا عيااني البيض..برااكة حزنت علييه شوية الله يجعل البركة
-زهرة:رجوع الله اواا هاني مشيت ..
دورات سمية وجههاا فالمكان وبسرعة توجهات لغرفة محمد وهي رادة البال مع بيت أساامة..فالأغلب غايكون كايسمع للموسيقى..دخلات مع بيتوو في صمت كان جالس فوق فوطوي وكايخمم ووقفات عليه وحطات يديها على كتافوو وبدأت فعملية المساج..ترخاا فبلاصتو عند بالوو مرتوو..حتى كايسمع صوتها حدا ودنييه
-سمية:عقلتي فاش كنتي كاتجي عندي مهمووووم..واخا كنتي كاتبغي ختي كنتي كاترتااح معااايا بزاااف
ضرب يدها ووقف قدامها وهو فقمة الغضب..
-محمد:واش باقي ماغاتفرقينيش علييك..هاد الهضرة راني حفظتهااا..عاارف كنتي حاملة مني وأنااا خنقتو بهااد اليديين..عاارف لعبناا على مصطفى وزهرة باش كل واحد فينا يتزوج باللي كايبغي..دااكشي فالماضي نسااايه..مصطفى مات وولدنا ماات..واش باغة تنكديهااا علياا هااا؟!
-سمية:(بتحلوين وكاتقرب منوو)لاا حاشة أناا باغة نريحك كييف زماان بطريقتي..فالأخير اللي داارت بنتك ماشي قلييل
-محمد:كولشي بسباب ولدك هو اللي كلا ليها دمااغها..نتوماا غاتندموو كولكووم
-سمية:ندمني😉كيف زماان ههههه
-مصطفى:راك كبرتي على هااد الفعاايل..رااجلك عااد ماات وكاديري فهاد الشي واش ماباغاش توبي لربك
-سمية:خليناا من كلام الفقهة أنا شفتك كيف كاتشوف فيا..عارفااك موحشني..سربي قبل ماترجع ختي..باش من بعد نعاااود كولشي لولدك قبل مايمشي..فاتي مشات بلا ماتسمع أسامة خاصو يعرف بحقييقة باباااه الملتزم والبرييء..شنو باغيني نشوفكووم عاايشين فسعاادة ونتفرج فيكوم..يالااه سربي زهرة غاترجع..
-محمد:أنا غانقتلك أشيطانة غانقتلك ونهني العالم من شرك..
قرب ليهاا وشنقهاا من عنقهاا بقوة..بقات كاتركل وتضرب فيه ولكن هو كان أقوى..كايشوف فيها بعيوون كلهاا شر وكاايتسناا ايمتاا تمووت..وجهها ولا أحمر ومااطلق منهاا حتى طاحت جثة هاامدة وماكاتحركش..
ماشي بعيد بزااف وبجانب بااب الغرفة واقف أسامة ومربع يديه وكايشوف فالمشهد ببرود اللي ماكايعبرش أبداا على ردة فعل وااحد سمع كلاامهوم وحواارهوم وشاف تقربهوم من بعضهوم..وأخيراا بابااه اللي قتل خالتو..كان بإمكانو يوقفو ولكن هو كذلك كانت عندو رغبة فموتها..وبشدة..هز تيلي بين يديه وصونا للشرطة.. 

واقف أمام الباب ومدخل يدو فجيوبو وكايشوف بملامح باردة..أمامو سمية اللي مغطية بإيزار ومدورين عليها بعض العلامات..ومحمد اللي الآن كايديرو ليه فالمينوط وهو ماشي فوعيو..باقي مامصدقش باللي هو بصاح مااتت..دور وجهو ناحية أسامة وشاف فيه بنظرة ترجي..طلع أسامة كتافو بعدم إكتراث ولوا شفايفوو للأسفل..
دخلات زهرة للمنزل بعدما لقات بابوو محلول..وسيارة الشرطة والإسعاف قدام الباب..دخلات بالجراا ماوقفاات حتى لباب الغرفة..كانت باغا تدخل وشدها ولدهاا وجرها لعندو
-أسامة:الواليدة هاادشي اللي غاتشوفي مابغيتكش تصدمي ولا تبكي..هادشي اللي وقع هوما يستاهلوه وكثر واخا؟!
-زهرة:شنو واقع أولدي ماتخلعنييش ؟!
دورات وجهها وكايبان ليها محمد مشدود بمينوط وجارينو البوليس مخرجينوو..وتبعوهوم اللي هازين سمية ومهبطينها هي كذلك..
-زهرة:لا لاا شنو واقع..(بصراخ)محمد ..ختي ختي سمية يااك..ختي مااتت..ختي و راجلي..لا لااا لاااااا اهئ
-أسامة:شش الواليدة ماتبكيش..هوما مايستاهلووش دمعة من عينييك..الاا عرفتي داكشي اللي دارو ماغاتكرهيش نتي تقتليهووم..ولا دمعة واخاا
كتمات زهرة دموعها بصعوبة ولكن ماقدراتش تحبس الشهقات..جرها أسامة لعندو ودخلها لبيتوو يتكلموو ويعاود ليها كل ماسمع على انفراد..
🌼🌼عند ريم..
خداامة فالريسطوو كيف ديماا..بعدما سحبات العطلة اللي كان عطاهاا..خرجات بكري شوية ومشات كاتصور..صورات مناظر زويينة ..البحر..الشجر..الحجر..الرماال..الشمس..اكتاشفات حب التصويير فيهاا..
رجعات للدار ودوزات وقيتة زوينة مع لالة نزهة..طلقو الشعبي وغنااو وشطحوو وركزو..دخلو للكوزينة ودارت ريم كيكة بشوكولا وزوقاتهاا بلكريما..عصراات عصير برتقاال اللي عاد شرات وجلسو كاياكلوو ويتعاودو..صونا تيليفون ريم ..كان معاذ..كمشات عينيها باستفهام..شنو يكون بغاا..
-ريم:(وهي كاتمضغ)ألوو وي معاذ
-معاذ:ريم صافا؟!
-ريم:وي صافاا..احمم محتاجني فشي حاجة
-معاذ:ريم متي عارفة باللي وصيت واحد يبقى مقابل الفيلا دسمية
-ريم:اه فراسي شنو وقع..
-معاذ:هو عاد صونا لياا وقال باللي وصلاتو خبار موت سمية مقتولة..
-ريم:(وحلات ليها)كح كح شنووو..دابا هي مااتت مقتولة..وشكون قتلهاا؟!
-معاذ:قالياا يمكن راجل ختهاا
-ريم:يعني باباات فاتي..وشنو العلاقة بيناتهووم..الله يرحمهاا
-معاذ:واخا اللي دارت فيك كاتطلبي ليها الرحمة..ظنيت غاتفرحي
-ريم:نفرح لموتهاا تاا حمق..الاا مسالي دووز عندي داباا خاصنا نمشيو نشوفو أش وااقع..
-معاذ:أوكي أنا جااي
-لالة نزهة: شكوون مااات أبنتي
-ريم:سمية..ماتت مقتولة على ماقالو..
-لالة نزهة:مقتولة..اواا ها ربي عااقبها على فعلتهاا بيك شفتي ربي ماكااينساش
-ريم:بصااح إن الله يمهل ولا يهمل..أناا غانمشي نلبس غاايجي لياا معاذ راتكلمت ليك عليه الأستاذ ديالي..ونمشيو نشوفو أش وااقع
🌼🌼الفيلا
كاانت الدنيا عاامرة بالناس اللي سمعو الأخبار وجاو يعزيو..دخلات ريم ومعاذ بعدما بلاصاو الطونوبيل وسط الكم الهائل دالسيارات..دخلو وسط النااس حتى كاتبان ليهوم زهرة وااقفة بعيد وبجانبها شخص أخر..مشاو فاتجاهها ..وفور ماشافتها زهرة مشات لعندها جارية وتبعها أسامة
-زهرة:ريم عافاك سمحيليا على اللي درت فيك أناا وسمية سمحيلياا اهئ
-ريم:شش خالتي تهدني..أنا مسامحاك ومسامحاها حتى هي..الإنسان خطاء..ندعيو ليها بالرحمة هي محتاجة دعواتناا واخا
-زهرة:لاا هي ماتستاهلهوومش هي راها شيطانة بصفة إنسان..خلاتني نقبل على خطتها ونفرقك على أشقر سمحيليي فسدت زواجكووم
-أسامة:دونك نتي مرات أشقر
شافت فيه ريم بمعنى ونت سيادتكوم شكون تكون..وبفا كايشوف فيها بصمت
-زهرة:هاداا ولدي خو فاتي..أجي معاياا نجلسو تما بغيت علامن نخوي قلبي أبنتي
-ريم:هاا واخاا..معاذ بقاا هنا شوية ونجي ..
-معاذ:أوكي..
-أسامة:سي معاذ ممكن تعرفني عليك
-معاذ:معاذ البروف دالأنسة ريم وخطيبها فنفس الوقت
-أسامة:خطيبهاا همم مزياان أنا أسامة مهندس معماري 
-معاذ:بحال ولد خالتك أشقر
-أسامة:لا ماشي بحالو وأخر واحد تقارني بيه هو هادااك واخاا
مشاا وخلاه واقف بوحدو تماا ومعجب لتصرفات هاد أسامة..إذن هو ولد الشخص اللي قتل سمية..
🌼🌼فالسيارة..
-معاذ:شنو عاودات ليك زهرة شفتكوم تعطلتو
-ريم:غي شي حوايج دارتهوم سمية وصافي..ماديرش فبالك تحرك من هناا تخنقت بهااد النفااق دهاد النااس
-معاذ:غداا غاانسافر
-ريم:ااه مزياان
-معاذ:ماغاتسولينيش فين؟!
-ريم:وأناا مالي..
-معاذ:احم غادي لمصر ندوز فيهاا العطلة ديالي
-ريم:بووص هااقولك كلمتين..سلملي عل الفراعنه والأهراماات أوكي؟!
-معاذ:يالله معاياا 
-ريم:(كاتعوج ففمها وتحرك فيدها)اييه إلي بتقوولو ياا جدعاان..لا والله بتحط نفسك في موااقف باااااايخة..(قلباتها دارجة)طلقناا وصلني للدار دغيا قبل مانقرفد خوياا لداك الرااس..هادي ماعرفتش نقولها بالمصرية
-معاذ:هه أجي مابانش ليا أشقر
-ريم:قالت ليا زهرة مسافر براا البلاد..يضبر مخو

ساايق بسرعة عاالية وهو مازال فحالة صدمة..ماوقف حتى وصل للفيلا..هبط من سيارتوو وخلاها وسط الطريق..دخل بجري..كايشوف الناس كاتبكي..كاين اللي كايبكي بصاح وكاين اللي كايمثل وصافي..فور ماشافتو زهرة جات عندو بجري..
-زهرة:ولدي أشقر..مم مااماك ماتت
-أشقر:واش بصاح داكشي اللي سمعت..راجلك هو اللي قتل الواليدة..
-أسامة:ااه هو اللي قتلهاا..خنقها حتى خرجاات رووحهاا وطاحت
-أشقر:(بعصبية)علاش وكيفااش..نتاا شفتيهووم ياااك..علااش مامنعتييش علااش
-أسامة:ببسااطة حيث كون ماقتلهاش أنا اللي غانقتلهاا ونتبع ليها الواليد حتى هو..
تقدم أشقر لناحيتو بعصبية وضربو بقبضة يدو للوجه..الشيء اللي خلاه يرجع خطوات للوراء ويشوف فيه بشر وخلا كااع اللي فالصالة يتلفتو لناحيتهوم..تدخلات زهرة وجراتهوم مدخلاهوم لبيت آخر
-زهرة:تهدنوو..أشقر وقعو بزااف دالحواايج اللي نتا ماعارفهومش بلاا ماتنفاعل هاكدا
-أشقر:شنو غايكون وقع كاااع..يوقع اللي وقع ماخاصوش يقتلهاا..هوو شاافهوم وماحبسهوومش..أناا غانقتلك
شدات فيه زهرة وهي كاتحاول تحبسو ..وأسامة كايشوف فيه كيف عادتو ببرود وعلى فمو ضحكة إستهزاء..
جلساتو زهرة بمشقة الأنفس ودارت خنزرات فأسامة..شاف فيها وقلب عينو بملل
-زهرة:ولدي هادشي اللي غانقوليك خاصك تقبلو..حتى حنا جانا صعيب ولكن هادي الحقيقة..مامااك و محمد كانو فعلااقة
-أسامة:الواليدة هااد المعلومة راا ديجاا كناا عارفينها
-زهرة:شنوو..ايمتاا عرفتو وعلاش ماقلتوهاش ليا
-أشقر:مرة كنا مخاصمين على واحد الموضووع(خنزر فأسامة)جيت عندوو للدار دابزناا فالجردة..وبالصدفة سمعنا كلام محمد فتيلي مع شي صاحبو..عرفنا باللي كانو فعلاقة قبل مايتزوجو..وتقبلناهاا عادي لأنو داكشي قبل الزواج يعني ماشي عيب..ولأول مرة نتافق أنا وهاد خاينة باش نديرو راسنا ماعارفين والو ومانوضوش الصداع بدون سبب
-زهرة:صدمتوني فيكوم..وماكنتوش عارفين باللي مصطفى الله يرحمو كان كايبغيني وكان ناوي يخطبني وأناا مافخباريش
-أشقر:عاارف..الواليد ديما كان كايقول باللي كايبغي وحدة أخرى..وماكانش كايعجبني الحاال..ومن بعد وليت مرة مؤة كانلاحظ شوفاتو فييك اللي كانو كايعصبو محمد حيت حتى هو ملاحظهوم..ولكن أنا باقي ماعرفتش السبب اللي خلاه يقتلهاا
-زهرة:خووك الكبير اللي مات فاش عاد تزااد..هو ولد سمية ومحمد ..مامااك وهمات مصطفى باللي ولدو وبززات عليه يتزوجها..ومحمد تزوجني..من بعد فاش تزاد قتلو محمد
-أشقر:قتلو..كيفاش هو قتل خوياا وهو باقي صغير
-أسامة:ااه هو قتل خوياا..خنقو كيفما خنق ميمتك هه وااو صراحة الحمد لله اللي مات كانستحملش تربطني بيك شيحاجة..
-أشقر:كانقسم ليك حتى غاانن(قاطعاتو زهرة)
-زهرة:ايييييه سكتوونا وبراكة من فعايل الدراري الصغار راكوم كبرتوو..مامااك كانت جات عندناا قالت كاينين الجنوون فالداار هناا ومابغاتش تبقاا هنا
-أشقر:اشمن جنوون هادوو..اشهاد التخربييق
-أسامة:خااصك تولي تخااف هه..ميمتك كانت كاتقرب من الواليد هي قالت ليه نريحك ونرجعو أياام زمان سمعتها بهاد الودنيين..
-أشقر:الواليدة ماغاتقولش هاكدااا مستحييل
-زهرة:هي راهاا قالت أولدي قاالت..كانت كاتهددو باش تقول كولشي لياا ولأسامة وفاتي..جات فاتي ليوم هي وراجلها وماقدراتش تقوليهاا وقالت باللي غاتعاود لأسامة وهو تعصب وقتلهاا..
الشيء اللي ركز عليه أشقر هو فاتي وراجلها..طلعراسو باغي يسول..فهمو أسامة وهو ينطق
-أسامة:ااه مزوجة وحااملة منو من الفووق..ااه نسيت مراتك القديمة كانت هناا..جات ترحم على عجوزتهاا..ااه جات هي وخطييبهاا..شنو كانت سميتو..ااه معااذ غاتكون عارفو هه
وقف أشقر وهو معصب..بزاف دالصدمات فنهاار واحد..وعاد هو باقي عياان ..الطريق اللي ضرب من المكسيك للمغرب ماقليلااش..حااس براسو ماعندوش الزهر..ماحاضرش لموت واليديه بجووج..زيد عليهاا هاد الحقائق الجداد..باش أنك تسمع على أمك اللي عاد ماتت كلام بحاال هداا صعيبة بزااف..مشا ناحية الباب..ودار بسرعة ضرب أسامة لفمو بقوة حتى بداا كاينزف..مسح أسامة فمو بطرف أصبعو وضحك باستهزاء..
-أسامة:طاال الزمان ولا قصار غانعاودو نتلاقااو وغانرجعهوم ليك بالضوبل

🌼🌼فالمطار✈..
-أسامة:الواليدة يالااه را الطيارة غاتمشي عليناا
-زهرة:دابا أنا غانخلي بلادي ودااري..وبابااك مامشيناش نشوفوه
-أسامة:علااش كاتسولي فييه باقي ماكفااكش اللي داار..يالااه ونساي عليا هادشي..بغيتي تعيشي بووحدك..ماباغاش تبقاي مع ولدك
-زهرة:بااغة أولدي علاش حتى مانبغييش..
-أسامة:إوا يالااه..غايعجبك تماا..حتى النااس ضراف بزاف ماغاتلقايش معاهوم مشكل..
-زهرة:أويلي يبقاو يتلفو علياا 
-أسامة:(بضحكة رجولية)ههه لاا الواليدة ماغايتلفوش ليك رامني غاتولفيهوم غايوليو يبانو ليك مختلفين..يالااه را الطيارة غاتمشي علينا..
🌼🌼فالسجن..
جالس أشقر كايتسنى يجيبو ليه محمد ويتكلم معاه على إنفرااد..حتى كايجي عندو شخص كبير فالعمر لابس بذلة رسمية..
-الشخص:احمم السلام وعليكم..أنا حسن..مدير السجن
-أشقر:(بملامح متسائلة)السلاام سيدي..واقع شي مشكل..أنا كانتسنى فراجل خالتي..هو قتل الأم ديالي..مدة هادي وباقي ماجابوهش ليا..
-حسن:سمحليناا ولكن هو راه نتاحر..من بعدما نقلناه للسجن الجماعي لقاوه بعض السجناء شانق راسو فالمراحيض..
-أشقر:ولكن علاش ديتوه للسجن الجماعي ياك المحاكمة باقي ماتمات
-حسن:هو راه كايعتارف باللي قتلها شنقا..والإعتراف سيد الأدلة..حاولنا نتاصلو بالزوجة ديالو ومشينا عندهوم للداار وكانت فارغة..العساس دالحي قال باللي مشات مع ولدها وغالبا برا البلاد
-أشقر:ااه صافي..شكرا أسيدي على المعلومات
-حسن:ولو هذا عملي..وبالنسبة للجثة شكون غايستالمهاا..خاص شخص قريب يسني على أوراق الدفن ديالو..
-أشقر:(بعد تفكير)عندو بنتوو..ولكن هي فمراكش..غايخصني نمشي نقلب على داارها عاد نجيبهاا..يمكن تدفنووه ومن بعد تجي تسني؟!
-حسن:ماشي قانونياا ولكن..صافي نتا غي سير علمها..
-أشقر:شكراا أسيدي أنا نمشي عندهاا..
🌼🌼عند فاتي..
جالس فراس فمكتبو..صونا على فاتي تجي عندو..وداكشي اللي كان..
مشا جلس فوق الفوطووي..جلسات حداه وهي حاطة رجل على رجل..الشيء اللي خلا فخاضها يبانو وخلا ريووك فراس يخرجو..
-فاتي:علاش حتى عيطي لياا؟!
-فراس:توحشت مرتي وبغيت نشوفها مامنحقييش؟!النهار كولو ماشفتكش
-فاتي:هه من حقك ولكن العشية هاادي ومابقا والو لوقت الخرووج وديكساعة غاتشوفني فالدار..
فرش فراس رجليه ورجع راسو للوراء..ودلا يدييه مور الفوطوي
-فراس:ماقدرتش نصبر بلا مانشوف هاد الوجه الملائكي
-فاتي:هه ملائكي كااع..بالعكس نتا اللي ملاك
-فراس:أجي جلسي فوقي..
-فاتي:أويلي نتا مسطي..را الخدمة هادي
-فراس:اللي بغا يقول شيحاجة يقولها رااك مرتي أولاا؟!
-فاتي:ااه مرتك ولكن..
-فراس:(مقاطعها)ماطلبتش حاجة صعييبة مانستاهلش؟!
-فاتي:واخاا..
هبطات حيدات حذاءها العالي..وجلسات فوق رجليه وهي شادة فصدرو..قرب فراس وحط راسو على صدرها..تنفس ريحتها بعمق..وتنهد بقوة..
-فراس:(ساد عينيه)علاش حارماني منك همم؟!نتي عارفاني كانبغييك ونصبر لأي حاجة على قبلك..ولكن مانقدرش نصبر علييك
طلع راسو فيها وحط جبهتو على جبهتهاا وأنفو فوق أنفهاا..شد راسها من الوراء وزاد قربها ليه..
-فراس:(بهمس)نتي عارفة باللي كانبغيك ياك؟!
طلعات فاتي راسها وهبطاتو وهي سادة عينيها..
قرب منهاا أكثر وبدا فالتهااب وتقبيل شفايفها بكل حنية..قبلاتو حناان بزااف بحال شخصيتو تماماا..عكس قبلات أشقر اللي كانو عنيفين نوعاا ماا..من قبلاتو كنتي تقدر تقرا شخصيتو العنيفة والمتكبرة..
وهوما منغامسين فقبلتهم..دخل أشقر كيف الثور..الشيء اللي خلا فاتي تبعد من فراس بسرعة وتدور وجهها ناحية الباب..
-فاتي:(بصدمة وهي كاتنهج)أ أشقر
-فراس:(بعصبية)شنو هااد قلة الأدب واش ماكاتستأدنش فبلاادكوم قبل مادخل؟
-السكريتيرة:سيدي حاولت نمنعو ولكن هو مابغاش وأصر باش يشوفك..
-فراس:يمكن ليك تمشي..سدي معاك الباب
-السكريتيرة:واخا أسيدي
ناضت فاتي من فوقو وهي كاترجع شعرها للوراء..ومتوترة من شوفات أشقر..اللي مني دخل شوفاتو مفيكسيين عليهاا..لبسات حذاءها العالي بسرعة ووقفاات ..
لاحظ فراس توترها وشوفات أشقر ليها..حرها لعندو وجلسها بجانبو وهو معنقها
-فراس:شنو سر هاد الزيارة المفاجئة أسي أشقر..نتمنى يكون سبب مقنع اللي خلاك تقاطعنا على لحظتنا
جمع أشقر قبضة يديه بعصبية وتكلم وهو كايشوف ففاتي
-أشقر:ااه سبب مقنع..وبزااف كااع..الاا ممكن نتكلمو على إنفراد
-فراس:لااا أنا راني راجلها و
-فاتي:(قاطعاتو)فراس..عافاك غانتكلمو شوية ونعرف سبب زيارتو ليناا
وقف فراس وهو معصب..خنزر فأشقر وخرج مخلي الباب محلول..مشا سد الباب ورجع لعند فاتي..كايشوف فيها بجموود حتى توتراات من شوفاتو
-أشقر:واو راجلك خلاك تكلمي على انفراد مع وااحد اللي ديجا كانت عندك علاقة معااه
-فاتي:فراس إنسان متفهم
-أشقر:متفهم هه الا كان هادا هو التفهم بالناقص منو..اواا كايبانلي ولفتي الزوااج
-فاتي:شنو الموضوع اللي مهم وخلاك تجي فهاد الوقت وتدخل هاكداا
-أشقر:(مطلع حاجبو)همم بقا فيك الحال حيت قاطعتكوم

زااد قرب وجلس حداهاا..
-أشقر:عقلتي فاش كنتي كاتبوسيني بهااد الطريقة..فاش كانكون ملاهي بشي حاجة وكاتجي تجلسي فوق رجلي وتلعبي ليا فشعري ولحيتي..(قاس وجهها بيدو)وتقيسي ليا فوجهي همم؟
سدات فاتي عينيها وهي مستمتعة بلمستو ليها..وبسرعة بعدات وجهها وتكلمات وهي كاتصطنع الثبات..
-فاتي:أشقر..شنو باغي مني؟!وزايدون ياك كنتي براا البلااد أش جابك لهنا عاود تاني
-أشقر:هوو هي سولتي فيا هه..غاندخل فالموضوع ديريكت ولكن خااصك تبقاي ثاابتة أوكي
-فاتي:أشقر شنو واقع ماتخلعنيش؟!
شد أشقر فيديها بجوج وتكلم وهو كايشوف فعينيها
-أشقر:الواليدة..وبابااك..ماتوا
-فاتي:شش شنو..أشقر الا كانت هادي لعبة منك أنا ماغانسامحكش
-أشقر:شش كانتكلم بصااح..وقعو مشاكل بزااف..بابااك قتل الأم ديالي ومن بعد نتاحر..وهوما محتاجين إمضاءك حيتااش خوك مشا هو وماماك..غالبا لليابان
بقات فاتي كاتشوف فيه بصدمة..هبطات دمعة من عينيها..وتبعوها دمعاات أخرين..
-فاتي:لاا هادشي ماشي بصاح..بابا مايمكنش ليه يقتل..هو عارف بينو وبين ربو مايمكنش يرتكب هاد المعصية الكبيرة..
-أشقر:(كايمسح دموعها وتكلم بهمس رجولي)شش فاتي ماتبكيش..يمكن يجيك الكلام اللي غانقوليك غريب ونبان ليك قاسي ولكن هوما يستاهلو هاد النهاية..هوما ارتاكبو بزااف دالأخطااء..ماتبكيش واخا؟!
طلعات فاتي راسها وهبطاتو بإطاعة..قرب راسو لعندها وباسهاا فراسها بحنية..
-أشقر:بغيتيني نعاود ليك اللي كانعرف هاا؟
ومن جديد طلعات فاتي راسها وهبطاتو بمعنى ااه..وقف من بلاصتو وشدها فيدها موقفها هي الأخرى
-أشقر:(كايمسح ليها وجهها)يالااه من هناا..هادا ماشي مكان مناسب لبحال هاد الكلام..مسحي دموعك وماتبينيش راسك كاتبكي واخاا..
شافت فيه فاتي ولثالث مرة طلعات راسها وهبطاتو بمعنى ااه
ابتاسم أشقر لكونها مطيعة وجرها وهو شاد فيدها..عاد بغا يحل الباب وهي تجر يدها لعندهاا..دار شاف فيها وفهم أنها مابغاتش فراس يشوف..
خرجو ولقاو فراس واقف حدا السكريتيرة ومن ملامحو ظاهر غضبو..قرب ليها وشد وجهها بيديه
-فراس:شنو واقع لييك؟!علاش كاتبكي..هو دار ليك شيحاجة هاا؟!
-فاتي:لا لاا(شهقات)الأمر متعلق بباباا
-فراس:مالو بابااك؟!شنو وقع ليه
-فاتي:حتى نرجع ونعاود ليك واخاا؟!
-فراس:فين غاتمشي..ماتقوليش ليا غاتمشي مع هذاا(كايشوف فأشقر بغضب)مستحييل
-فاتي:(شدات فيدو)فرااس ماغانتعطلش حنا غي غانتكلمو..(باستو فخدو)حتى نرجع ونعاود ليك عافاك ماتحكرش الأمر مهم بزااف
-فراس:واخا سيري وماتعطليش..
ضحك أشقر باستهزاء ودغيا جمع ضحكتو..كيفاش يخلي مراتو تخرج مع رجل آخر خخ..
سبقاتو فاتي ودار شاف ففراس..
-أشقر:غاانوصلها حتى للدار كون هاني هه😉
تبع فاتي وهو مدخل يدو فجيابو وكايطلع ويهبط فجسمها..مخلي فراس فقمة غضبو..دخل للمكتب ديالو وبداا فتهراس كل مالقى امامو..شنو ذنبوو الاا بغااها بشدة؟!..شنو ذنبو الاا كان ماكايقدرش يرفض ليها طلب؟!..كايحس براسو عبد قدامها وقدام عينيها..
🌼🌼فمكان خالي..
وقف سيارتو..حل حزام السيارة ودار شاف فيها..كانت باقي كاتبكي وعينيها ولاو منفوخين..حل ليها الحزام ديالها وتكلم
-أشقر:بفف ياك قلت ليك ماتبكيش..بهاد الحالة ماغانقدرش نعاود لييك
مسحات دموعها ودارت عندو بسرعة وهي طاوية رجل وطالقة الأخرى..مخلية فخادها يبانو..بقا أشقر مفيكسي فيهوم الشوفة..طلع راسو وحك لحيتو بتوتر..
-أشقر:(بهمس)هي ماتليقش ليك..نتا مابقيتيش كاتبغيها..هي راها مزوجة دابا
-فاتي:عااود ليا شنو واقع
-أشقر:احمم واخا..وماتقاطعينيش..بابااك والواليدة كانو على علاقة قبل ماكل واحد فيهوم يتزوج..والأخ ديالي كان ولد بابااك والواليدة..وهوما استاخدموه باش كل واحد يتزوج باللي كايبغي
-فاتي:كك كيفاش..يعني هو خوك وخويا..يعني نتا دابا خويا وداكشي اللي وقع بيننا كولوو حراام
-أشقر:أناا ماشي خووك..لوأنو خويا باقي حي ولو أنك كنتي فعلاقة معاه ديكساعة حراام..حنا راه من أبوين مختاالفين يعني اللي وقع بيننا ماشي حرام..(عوج راسو)هو حراام نوعا ماا ولكن ماشي لدرجة زنا المحارم
-فاتي:كيفاش قدرو يديرو هاكداا
-أشقر:ماعرفتش..فور ماتزااد بابااك خنقو حتى ماات
-فاتي:لا مستحيل..باباا يقتل بيبي عاد تزااد لاا مستحيل
-أشقر:خليني نتكلم وماتقاطعينيش..هو راه قتلو..نتي فاش مشيتي عند واليديك أكيد لقيتي الواليدة تماا..هي كانت منكداهاا على بابااك وديما كاتهددو باش تفضح الحقيقة ليك ولخووك ومامااك..وفلحظة غضب خنقهاا حتى ماتت..من بعد فالسجن شنق راسو..يمكن تقولي هوايتو هي الشنق..
بقات فاتي كاتشوف فيه بصدمة..وبدات فالبكااء من جديد..وهاد المرة بصوت مرتاافع..تنهد أشقر بصوت عالي وبدا كايسكت فيهاا..عارفها فاش كاتبكي أجاا مايسكتهاا
-أشقر:واصااافي ماتبكيش..نشري ليك شوكولاا هاا؟!
طلعات فيه فاتي عينيها..وحتى كانت غاتقول ليه ااه وتفكراات بأنها امرأة مزوجة..تفكراات داكشي اللي قال عليهاا..وشرفها اللي طعنهاا فيه..

-فاتي:(بتخنزيرة)لاا..بغيت نرجع فحالي..راجلي غايكون مقلق علياا..
-أشقر:فاتي..أناا..واخاا كولشي اللي درتيه فياا..وكولشي اللي درتو فيك..فاش كنت فالمكسيك..أنا كنت كانفكر فيك..قسما بالله ماكانكدب عليك
-فاتي:بصااح اواا فكر فمرتك حسن..
-أشقر:هي راهاا ماشي مراتي..حنا ماكناش مزوجين..هادا كان طلب دمامهاا قبل ماتموت ود باباا حتى هو..كانقسم ليك عمر وقعات بيناتنا شي حاجة..
-فاتي:بصااح..نتا بصاح مامزوج بيها
-أشقر:ااه ماكناش مزوجين..نتي فاش ماتقتيش فياا وقلتي علياا شمااتة..قررت ننهي علاقتي معاك ونتقرب منها هي..لاربما نبغيها وننجح زواجناا..ولكن كانو ديما كايوقعو بيناتناا مشاكل وماكانتفاهمووش..حيث حناا بجوجنا عنيديين..مايمكنش للسالب يتجمع بالسالب..كنت باغي نطلب منها الزواج وهاد المرة دبصااح وخصوصا فاش شفتك مع فرااس وعرفت باللي حااملة..(قلب عينيه بغضب)منو..يعني لافووط ماشي غي دياالي راها ديالك حتى نتي..
-فاتي:هه بصاااح..لافوط دياالك نتاا..علاش ماتقوليش باللي الزواج ماشي حقيقي كنت نصبر معااك
-أشقر:هادا كان طلب دباباا..فالأول كانو باغيين الزواج يكون حقيقي ولكن أناا رفضت على قبلك وكنت متأكد أنك غاتيقي فيااا ولكن صدق العكس..
-فاتي:وفينها داباا
-أشقر:مااعرفتش..وماكايهمنيش..دارت الذنب وتستاهل العقووبة
-فاتي:كلك حقاااارة كلك
قرب منها أشقر بابتسامة مخيفة وشدها من عنقها بقوة..
-أشقر:فااتي ياا فااتي..My angel هه..ماتكلمييش على الحقااارة..حيث حتى نتي حقييرة..للأسف حنا تزادينا فعائلة من أولهاا كلها كذب وخياانة..عادي نورثوو منهوم شوية أولااا هههه
دوراات فاتي وجهها للجنب باش تفادى تلامس شفايفهوم وتكلمات بغضب..
-فاتي:اااه حتى أناا درت بزااف دالأخطااء وباقي كانديرهووم..ولكن ماوصلاتش بياا الحقاارة لأني نقتل ولدي وهو باقي مااتزااد
-أشقر:أيايااااي أساامة ههه..فراسك دااك خووك كانكرهوو من أعمااق قلبي..ماكرهتش نقتلو ونقطعوو طرااف طراااف..هاديك قصة قدييمة..أناا كنت بااقي مانااضج بالكفاااية اللي تخليني نربي ولد صغيير..باباا اللي تصرف وخلاهاا تجهضوو..أناا ماكنتش فوعيي
-فاتي:همم حملتيهااا ودرتي اللي عجبك وفالأخيير أناا باقي مانضجت بالكفااية واللهيلاا برااافو عليك ونعم الرجوولة
-أشقر:مااتكلمييش على الرجوولة بااقي حيث غاانتعصب وماغانبقااش أشقر اللي كاتعرفي أوكي بب
-فاتي:أصلاا أناا ماكانعرفش هااد أشقر..أناا أشقر اللي كانب..اللي كنت كانبغي ماكانش هااكداا
-أشقر:من ديما وأناا هاكداا غي كنت كانبين ليك وجهي الزويين..دعاات الضرورة وكان لازم عليك تشوفي الوجه الأخر..فرااسك ههه..البنت اللي كانت حااملة مني..كانت حبيبة خووك هههه كان كايبغيهاا
-فاتي:ششنوو..وعلااش درتي هااكداا علااش تقربتي من حبيبتوو..نتاا راك هرستييه بهاد التصرف
-أشقر:مااشي ذنبي..هي كاانت كاتبغيني أناا ماشي هو..شنو نديير لييه
-فاتي:(كاتحرك راسها يمين وشمال)لااا هاداا ماشي أشقر اللي بغييت مستحيل..
-أشقر:(تنهد)هاداا كايبقى مااضي..كلناا عندناا ماضي..وغالباا فهاد العائلة كايكون ماضي أسود..شوفي أناا يمكن لي نعتااابر زواجك بفراس حتى هو مااضي..نبدااو من جدييد حبناا..وهاد المرة بلاا مشااكل..هااد المرة وأناا مامخبي عليك والوو..هاد المرة بلاا مانمثل علييك ونكذب..أناا عارف نتي باقي كاتبغيني..شوفاتك كايتبثو لياا..وتيقني حتى أناا غانبغييك كثر من الأول..ريم كنت معجب بيهاا..ولكن مااكنتش كاانبغيهاا أبداا..هي كانت مجرد إعجاب..أناا مستعد نربي معااك الولد واخاا ماشي ولدي..مستااعد نصبر لفرااس يجي يشووف ولدو وقتما بغاا..أناا غانضحي معااك..ونتي عارفااني ماشي من صفاتي التضحية..ولكن معاك غاانضحي ونصبر..نتي اللي بقيتي لياا فحياتي..واليدياا بجووج ماتو فسنة وحدة..خاايف يموت واحد فيناا وحنا مازاال ماعشنا وحققنا أحلاامنا اللي باغيين..أناا غانساا أخطاءك ..واخاا باقي المشهد ديالك نتي وفراس قدام عينيي ولكن أنا غانسااه حيث أناا ماشي ملااك وحتى أناا درت بحالك وكثر منك يمكن كاااع..ولكن حتى نتي خاصك تنسااي..باش نعيشوو مع بعضنا من جدييد..ونسااو هاد المرحلة من عمرناا شنو بانليك
-فاتي:هههه سي أشقر..بهاد البسااطة..ترتااكب أخطاء كباااار وتطعني فشرفي وفالأخيير تجي تطلب السمااحة هااكداا..ياكما كاتسناني نعنقك ونقوليك حتى أناا مسامحااك ههه..كفااية كرامتي اللي تمرمدات فالأرض بسبابك..كفااية الكلام اللي سمعت على قبلك وعلى قبل حبك..كفاية الدموع اللي بكيت..شكوون نتاا اللي تعااقباللي خطأ وماكااينش اللي يعااقبك هاا؟!.غي قول ليا سبب وااحد اللي يخليناا نرجعو سبب واااحد
-أشقر:حييث حنا كانبغيو بعضيااتناا..حيث حنااا مكتوبين لبعضناا من صغرنا..أناا مستااعد نتعاقب على يديك بأي طرييقة..الاا بعدك..مابقيتش باغي نضيع نهاار بلااا بيك..مااكرهتش يكوون هادشي كولوو اللي عشنااه كابووس ونفيقو منوو..ونلقااك فحضني..

يتبع ...

أحدث القصص
قصة الثأر العنيف من تأليف هناء المنصوري
قصة الثأر العنيف هناء المنصوري
قصة عداوتي مع ولد الحومة من تأليف كابيطوسة المغربية
قصة عداوتي مع ولد الحومة كابيطوسة المغربية