صورة مصغرة لـعشق النوارس الجزء الثامن

عشق النوارس الجزء الثامن

tamn 3ichq 3ich9 nawaris
رواية عشق النوارس

-أشقر:أناا عارف راسي خطأت وبزااف كانعتاذر من كل قلبي عارف راسي إنسان خايب وماكانسواش..عارف راسي حماار اللي ضيعتك..ولكن عافااك سمحيلي..كانأكد لييك أناا غانبغييك نتي بووحدك..غانحطك فعيني ومانسمح لحتى حاجة تقيسك كيفماا كانت..غانحاول نتغير ما أمكن على قبلك..قولي لي كاانبغيك وغانبقى معااك عمري كولوو وعمري نخطااك ندير المستحيل حتى تسامحيني
-فاتي:(مهبطة راسها)لاا أنا ماكانبغيكش..الوحيد اللي يستاحق حبي هو رااجلي فراس..هو اللي كان معايا فالوقت اللي كنتي نتاا كاتحااول تكسب حب رييم..ماكايهمنيش واش كنتي كاتبغيها ولا لا..ولكن نتا ماكنتيش معايا فالوقت اللي كنت محتاجاك..فالوقت اللي كنت باغاك تكون بجنبي نتا عاد ماكسرتيني وحطمتيني بكلاامك..بسبابك أناا جيت لمدينة ماكانعرف فيها حتى وااحد وواجهت كوولشي..بسبابك خليت عائلتي..وبسباابك أناا ماحضرتش لموت بابا وماعشتش معاه أيامو الأخيرة
-أشقر:فاتي..الا جيت حتى أنا نقول شنو طرالي أناا راكثر منك..أناا ماتو واليدياا بجووج..يعني أنا وليت يتييم من الجهتين..على الأقل نتي عندك ماماك وخووك..أنا ماعندي حتى وااحد..عندي غي نتي..وباغاا تحرميني منك..فاتي..هاد الولد ولدي هاا؟!
-فاتي:(بتوتر)لاا ماشي ولدك
-أشقر:(بابتسامة)هوو ولدي أناا..كيفااش ماعرفتش..
-فاتي:لاا هو ماشي ولدك كاااتسمع..هاداا ولدي أناا وفرااس..كيفماا نتا قدرتي تدير علاقة مع بزاااف دالبناات..حتى أنا قدرت..مع فراس..غي هو اعترف بخطؤو وصححو..العكس ديالك نتاا اللي كاتهرب وكاتخلي كولشي مورااك
-أشقر:أناا غانعرف بغيتي ولااا كرهتي..أناا ماغانمشيش غانبقاا معاااك.. متأكد نتي كاتبغيني متأكد..
-فاتي:أوف شكون كاتحسب راسك رااك عيقتي أناا ماكانبغي..
قااطعهاا أشقر بقبلة فشفاايفهاا..شفااايفهاا اللي عمرو ينساا مذااقهوم الحلوو واخاا تدوز عليهاا قرون وقرون..شفاايف اللي توحشهوم وكره أنوو شخص أخر ذااق منهوم..شفاايفهاا اللي كايخليوه يولي كيف المسحوور..فالأول كاان هو اللي كايبوس وهي جامدة..لكن من بعد وبدون ماتحس دورات يدها على عنقو وتفااعلات معااه..خلاتو يتجول بين شفتيهاا العلوية والسفلية..وهي كذلك..خلاتو يذووق من عبق ريقهاا..وهي كذلك..خلااتو يلعب بلساانهاا..وهي كذلك..قبلة فرنسية بامتيااز..فبدايتهاا كانت قبلة عنيفة..لكن ما إن تجاوبات معااه حتى ولاا حنين...الحنية حااجة غريبة من أشقر..فرح بزااف لكونهاا تجاوبات معاه..وهادشي الا كان كايدل فهو كاايدل على مشاعرها اللي باقي حيين تجااهو..وياالحسن حظو!..تبااعدو شفاايفهوم ببطء..كايشوف فيها وكيفاش باقي سادة عويناتها من شدة نشوتهاا..ومن كثرة ماهي عااشت القبلة بكل جوارحها وكل إحساسهاا..حلات عينيهاا المعسلين وشافت فيه لثواني..هبط عينو لشفايفها من جديد عوج راسو باغي يكمل على مابداا ويروي عطشو عليهووم..حسات براسها شنو دارت ورجعات للوراء وتأنيب الضمير كاياكل فيهاا..كيفاش قدرات تدير هاكدا؟!هي فعلا كيفما قال أسامة أناانية..كيفاش تدير هاكدا فشخص بحاال فراس؟كيفاش ماقدراتش تحكم فراسهاا قدامو..علااش..علااش..
غرغروو عينيهاا من جدييد وهي كاتفكر شنو داارت..هي راها امرأة مزوجة داباا یهي راها خاانت راجلهاا بهاد الطريقة..هو ثاق فيها وخلاها تخرج معاه وشنو داارت هي؟!
ابتاسم أشقر ابتسامة جانبية..دوز لسانو على شفاايفو اللي باقي فيهوم بقايا أحمر الشفاه والقليل من لعابهاا اللذيذ بالنسبة ليه 
-أشقر:نتي باقاا كاتبغيني..وأناا عمري غانتفرق علييك حتى نتجمعو من جدييد أروحي
-فاتي:(وهي حابسة دموعها)عافاك رجعني للدار..
-أشقر:(ديمارا السيارة)هي اللولة أحيااتي..
🌼🌼قدام الفيلا دفراس
وقف أشقر سيارتو وشاف ففاتي الي كانت كاتمسح دموعها وكاتنفس بعمق باش تحيد ديك الشهقة
-فاتي:عافاك بعد مني..حناا مستحيل نتجمعوو دخلها لعقلك..أنا كانبغي راجلي..نسا هادشي 
-أشقر:مستحيل..غلطت بزاف وماغانغلطش هاد المرة
-فاتي:(لمحات فراس جاي لناحيتهوم)فرااس جااي أشقر مسح فمك فيه العكاار 
-أشقر:علاش خلييه
-فاتي:(من تحت سنانهاا)أشقر عافاااك
مسح أشقر فمو بسرعة..حتى كايوقف عليهوم فراس بملامح غاضبة
-فراس:شنو هااد التعطيلة..هبطي من الطونوبيل
هبطات فاتي وهي مهبطة وجهها وماقاادراش تشوف فوجهو من شدة الندم
-أشقر:كيفما واعدتك جبتها حتى للداار..البركة فراسك من جهة نسيبك 
-فراس:شنوو باباك ماات
-فاتي:اه بابا مات وحتى خالتي سمية..مامات اشقر
-فراس:مم يالاه ندخلو وعاودي لياا..
تمشااو بجوج وهو معنقها حتى سمعو نداء اشقر..
-اشقر:فاتي..دارت لعندو ولقاتو كايشير ليها بمعنى أجي رجعات عندو مخلية فراس غايطرطق بالغضب هبطات لعندو شوية وتكلمات
-فاتي:شنو باغي مني؟
-أشقر:(مد ليها تيليفونها)تيليفوونك فيه نمرتي الجديدة القديمة توضرات ليا فالمكسيك وحتى نمرتك راها عندي..
-فاتي:(بترجي)راني مزوجة الله يخليك ماتديرش ليا المشاكل الله يرحم والديك

-أشقر:غانحاول تهلااي فراسك My angel وماتحاوليش تخلي فراس يقرب منك نقتلك نتي وياه يالاه سيري اروحي
دارت فحالها وعي كاتحاول تحبس دموعها بقدر المستطاع..شدات ففراس ووراتو التيليفون بدوم ماتنطق بمعنى عطاني التيليفون..
دخلو للدااخل مخليين فراس شاد راسو فالسيارة
-أشقر:ياربي شنو درت..هاداك ولدي وأنا شنو قلت ليها..هي مستحيل تنسى كلامي واللي درت فيها..ياربي عاوني..أنا غانحارب على قبلها..ندير أي حاجة غي تولي ليا من جديد
🌼🌼فالرباط وبالضبط فدار لالة نزهة
جالسة ريم فوق كرسي صغير..بديبااردور وسروال دبيجامة..جامعة شعرها للفوق وكاتحك فالأواني المعدنية..بالجيكس والصابون البلدي..دخلات عليها لالة نزهة وبقات كاتشوف فيها بتعجب
-لالة نزهة:أويلي وحدي إيمتا جيتي..وعلاش كاتغسلي فالمواعن
-ريم:سلاام ماما نزهة..عاد جيت وقلت نخرجهووم ونفركهوم..
-لالة نزهة:أويلي عاد جيتي من الخدمة غاتكوني عياانة
-ريم:لا أصلا إلا بقيت جاسة كانبقى غي نخمم ونمرض راسي حسن ندير شيحاجة..
-لالة نزهة:الله يابنيتي الله..أنا نحط السخرة فالثلاجة ونعاونك
بعد دقائق..
-لالة نزهة:(وهي كاتحك معاها)فشنوو كاتخممي
-ريم:(بتنهيدة)فكاع هادشي اللي عشتو..فواليديا الله يرحمهوم
-لالة نزهة:الله يرحمهوم..زرتي القبور ديالهوم فاش كنتي فسلا
-ريم:ااه زرتهوم..حتى وصلت لنص الطريق وقربت للرباط عاد تفكرتهوم ورجعت..(بضحكة مستهزئة)نساتني الصدمة دهند..دخلت للمقبرة وكانت الدنيا بدات كاتظلام..ماخفتش أبدا حيت كنت موحشاهوم بزااف..بقيت شحال كاندور عاد لقيت قبر ماما..القبورة كثارو بزااف على أخر مرة كنت تما..الموت ديما خدامة وكاتحصد فالأرواح..بقيت معاهاا شحال وأنا كانبكي ونشكي على تراب قبرها..عاد نضت كانقلب على قبر بابا..وكون ماكان الفلاش دالتيليفون ماكان غايبان ليا والو..لقيتو حتى هو بعد صعووبة..وحتى هو بقيت شحاال معااه..ترحمت على كاع الميتيين وخرجت..تلقالي واحد الراجل صحابليه من دوك اللي كايحفرو القبور وياخدو الأعضاء هه(ضحكة مخلطة بالبكية)..توحشتهوم بزااف أماما نزهة بزاااف اهئ
بدات كاتمسح الدموع اللي هبطو من عينيها بأعلى يديها..تنفسات بعمق ورجعات كملات الحكان
-ريم:(بابتسامة)مايبقاش فيك الحاال..عادي ولفت..يالااه نكملو هادشي اللي بقا الليل هادا ايمتا غانكملو..
فعلاا غريبة..كيفاش قدرات تصبر بهاد الطريقة..كاع هاد المحاين وكاع هاد المشاكل وباقي قادرة تبتسم..كيفاش قدرات؟!
هي باغة تحقق أحلامها..هي مآمنة بالله سبحانه وتعالى..وعارفة بل ومتأكدة ومآمنة بيقين من قول الله تعالى.."فإن مع العسر يسرا..إن مع العسر يسرا"إذن علااش تتعذب وربي مواعدناا باليسر بعد كل عسر؟!
🌼🌼عند فاتي..
متكية على لافابو وكاتعض فأظافرها بتوتر..دارت كاتشوف إنعكاس وجهها فالمرآة..وبدون ماتحس بداو الدموع كايهبطو من عينيها..كرهات نفسها ولعنات راسها مليون لا بل مليار مرة على الفعلة اللي دارت..كيفاش عطاتها نفسها تخون شخص بحال فراس..شخص مثالي بالنسبة ليها..عمرو خرج من فمو كلمة العيب عليها رغم أنها كلها عيوب..شخص عمرو هز عليها يديه وصابر عليها وعلى هبالها..شخص قبلها بالولد اللي فكرشها..ولد اللي تخلق فعلاقة غير شرعية..ورغم أنها عمرها دارت حاجة زوينة على قبلو هو باقي كايبغيها..عاطيها كل ماكاتتمنى أي بنت فهاد الدنيا ومع ذلك ماقدراتش تبغيه..ومع ذلك ماقدراتش تنسى شخص بحال أشقر اللي كولو سلبيات فسلبيات..شخص اللي هانهاا وطعن فشرفها..حسات براسها كيفما قال عليها..إنسانة حقيرة..وكأنو عاداها بعدوى الخيانة والكذب..عمرها كانت هاكدا..هي كانت بريئة وماكاتقدرش تآدي نملة..هي ماكانتش أنانية..كانت تاخد منها وتعطي للأخرين..كيفاش ولات هاكدا..أنانية ومتعجرفة وماكاتفكرش فنتائج أفعالها؟هي فعلا تبدلات..أشقر بدلها وخدا منها كل حاجة زوينة..وكأنو باغيها تكون نسخة طبق الأصل عليه..كتلة من كل ماهو سيء..صح هو بدل فيها كولشي..حاجة وحيدة اللي مابدلش هي شخصيتها الضعييفة..وخصوصا أمامو..كاتحاول ما أمكن ماتضعافش قدامو..ولكن ماشي بإرادتها أبداا..هو قاريها..لا بل حافظها وعارف كيفاش يجدبها ويخليها تسامحو بسرعة..مراات كثيرة خطأ فيهوم وسامحاتو بسرعة كيف الهبلة..ولكن دابا مستحيل تسامحو..مستحيل تخليه ينتاصر..هي غاتعيش مع فراس..كفاية الأخطاء اللي دارت..هاد المرة ماغاتبعش قلبها..هاد المرة غاتسمع لعقلها ولشنو كايقول..لعقلها اللي بكثرة ماعمرها خدماتو عمر بالغبرة..
هبطات وجلسات فالأرض..حاطة يدها على كرشها وكاتدوز عليها يديها بحركات دائرية..
-فاتي:حاسة بيك غاتكون ولد اهئ حاسة ولدي واش هادشي اللي غاندير مزيان هاا؟!واش ماماك غاتصرف هاد المرة مزيان وماغاتندمش؟!واش ماماك خاصها تقبل إعتذار باباك وترجع ليه بسهولة ونعيشو مجموعين بحال أي أسرة عادية؟!ولا تعيش مع فراس اللي محترمها أنا وياك وفراس وأفنان غاتعاملك بحال ختك؟!الشخص اللي كانبغي ولا اللي كايبغيني؟

هاكداا دازت الأياام وأسابيع عند أبطال قصتنا..
ريم اللي كاتخدم سوايع إضافية باش تجني المال أكثر..وفالساعات المتبقية كاتمارس هواياتها..الرسم..التصوير..والكتابة
جا مروان هو وإلينا..مشات عندهوم باركات ليهوم..لأنهم تزوجو ودارو حفلة بسيطة عندهم..وهادشي اللي تافقو عليه بجوج..
رجع مروان لخدمتو وحل العيادة من جديد..رجع كايتريني مرة مرة بريم..إليناا فتحات محل ليها فبلاصة مابعيداش بزاف على عيادة راجلها..ورجعات كاتخدم فتخصصها"مايك آب أرتيست"..
أشقر اللي نهار على نهاار الشعور بالذنب كايااكل فيه..كايصوني لفاتي..وكاتقطع عليه الخط..كايصيفط ليها رسائل كاتقرى وماكاتجاوبش..وفالأخير بلوكات نمرتو..ولا كيف ظلها..فينما مشات كايتبعها..عمرها تفارقات على فراس..ديما بجوج فنفس الأماكن..كايمشيو للخدمة مجموعين..يديو أفنان للمدرسة مجموعين..يخرجو يتغداو مجموعين..يتعشاو مجمووعين..كايمشيو يلعبو مجموعين..كانت ديما الإبتسامة مرسومة على فمها..هاد الإبتسامة اللي ماشافهاش من أيام فاش كانو مع بعضهوم..فاش كايكونو فشي مقهى هو كان كايجلس قريب ليهوم ويكتافي بمشاهدتها ومشاهدة ضحكتها اللي كاتأسرو..ابتسامتها البريئة..كان كايشوف كيفاش متفاهمة مع فراس..فاش كايقول ليها شي نكتة وتضحك بصوت عالي حتى يدمعو عينيها..هي عمرها ضحكات بهاد الطريقة معاه..كانت كاتشوفو وكاتجاهل تواجدو تماما..وكأنو غير مرئي..وكأنو لا شيء بالنسبة ليها..وربما يكون بصاح..طول هاد المدة كانت نار الغيرة كاتاكل فيه وتحرقو من الداخل..ااخ وتعرف شحال صبر وتحكم فنفسو باش مايديرش شي حماقة..وكأنو باغي يوصل ليها بأنو قادر يغير من نفسو للأحسن على قبلها..
كايشوف كريشتها اللي بدات كاتكبر شوية..وكايتساءل مع نفسو؟!وإلا كان ولدو شنو يدير..هو مستحيل يكتفي بالمشاهدة من بعيد..بسباب طيشو وحماقتو هو سمح للأب ديالو يجهض الطفل الأول ديالو..
-فراس:فاتي..نتي عارفاني قداش كانبغيك؟!
طلعات راسها وهبطاتو بمعنى"أه"مع ابتسامة مزينة شفايفها..خدا يديها من فوق الطاولة وقبلهوم بكل عشق وهو هايم فعينيها..
بدون إرادتها شافت فاتجاه أشقر..شافتو كيفاش كايشوف فيهوم بحزن..دورات عينيها بسرعة لفراس وهي كاتحاول ماتخليش الشعور بالذنب والندم يتسسل لقلبها..إلا كان شيواحد خاصو يندم فهو أشقر..
ناض وقف بسرعة ودخل للمراحيض دالمقهى..حط يدو على لافابو وبقا كايشوف راسو فالمرآة..لحيتو وشعرو الكثيفين واللي شحال هادا ماحلقهوم..عينيه الناعسين واللي مالياهوم الهالات السوداء من قلة النوم والسهر..والمخدرات اللي رجع كايتعاطاهوم من جديد..المرة الأولى كانت بسباب بعدها..ودابا واخا قريبة ليه بجسدها إلا أنو روحها بعيدة..حس براسو غايطيح من شدة العياء..هبط راسو تحت الصنبور مخلي للماء مهمة إرجاعو للوعي وإيقاظو..تنفس بعمق باش يرجع الأوكسيجين لرئتيه ربماا يرتاح..خرج ودور وجهو فالمكان..كانت طاولتهوم فارغة..مشا خلص بسرعة رغم أنو ماكلا من الطعام إلا القليل..وخرج بسرعة..ركب فسيارتو بسرعة ومابطأ حتى كانت سيارتهوم قدامو..لاحظات فاتي وجودو وراءهوم وتوترات..ولات كاتكلم فأي موضوع غي مايشوفوش فراس ويوقع مشكل..وصلو للفيلا ديالهوم..وقف أشقر سيارتو بعيد وهبط كايستارق النظر فيهاا لأخر مرة فاليوم..ماشابعش من شوفتها أبدا..دورات فاتي عينيها كاتقلب عليه وكيف العادة بدون إرادتها..حتى لمحاتو واقف من مورا حائط بعيد عليهوم..شافت فيه ببرود ودورات وجهها..
-فراس:(كايدور وجهو فالمكان)حبيبة مالك..بانت ليك شيحاجة ماعجباتكش
-فاتي:(بتوتر)اا لا لاا غي بقيت كانشوف فواحد المشيشة دازت
قرب منها فراس وباسها فجبهتها ..
-فراس:نتي هي المشيشة..إلا بغيتي نشري ليك مشيشة نشريهاا..وتكون كحلة..لأنو الظاهر كاتعشقي هاد اللون..
-فاتي:اا ااه عزيز عليا..يالااه ندخلو..سير هز أفنان رانعسات
مشا فراس هز أفنان ودورات وجهها كاتشوف فأشقر من جديد..كان كايشوف فيها بنظرة كلها حزن..حسات بقلبها كايضرب بسرعة وماكرهاتش تجري لعندو..كيف ديماا شوفاتو كايخليوها كيف شيوحدة منومة مغناطيسيا..فيقها صوت فراس..
-فراس:بس حياتي..يالااه دخلي الليل هاداا..
-فاتي:ها واخا..
دورات وجها من جديد وهاد المرة مالقاتوش..وبسرعة دخلات تابعة فراس اللي هاز أفنان بين يديه..
🌼🌼فغابة..
-ريم:أي وابشوية عليا قصحتيني
-مروان:نتي اللي بغيتي حد مابزز عليك
-ريم:بلاتي نرتاحو ونرجعو نتدربو عييت بزااف(تحية للبنات اللي فهمو غلط..كانشوفكوم👀)
بعدما رتاحو لدقائق..
-مروان:يالااه..دابا أنا غانخليك تدافعي على نفسك..تخيليني أنا شفار وباغي نسرقك..ولا شيواحد باغي يهجم عليك..تخيلتي
سدات ريم عينيها لثواني وحلاتهوم..
-ريم:ااه تخيلت..إلا شفتك غانبقا نغوت ونقول (بصرااخ)عوكعوووك أعباد الله عتقوو الروووح
قرب ليهاا وسد ليها فمها بسرعة..
-مروان:اللقوة..أش هاد العقل عندك..متأكدة نتي اللي كاتجيبي دوك المعدلات
-ريم:بسم الله علياا😒

-ريم:أصلا غي كانضحك..
-مروان:يالااه سربي ل12 دالليل هادي وليت كانشوف كمارتك كثر من مراتي
قرب حط يدو فوق كتافهاا وتكلم..
-مروان:أنا دابا شديتك من كتافك..والهدف من هاد الحركة هو أني نخوفك ونشل حركتك..شنو غاديري نتي..
-ريم:همم ساهلة..
قربات راسها لحدا وجهو وهبطاتو لتحت الفك ديالو..
-ريم:غانضربك للفك ديالك الشيء اللي غايخلي الرأس ديالك يرجع للوراء بزاوية كبيرة..وغايخلي العظم درقبتك يميل بطريقة غير صحية بالنسبة ليه..
شداتو من راسو وهبطاتو للأسفل..ضرباتو بخفة بركبتها لفمو..
-ريم:غانضربك لفمك..وبحكم كاينين بزااف دالأوعية الدموية فهاد المنطقة غااتنزف بزااف..وأكيد الدم غايخليك تخااف وماتعرف مادير..
ضرباتو بمرفق يدها لظهرو وهبطاتو للأسفل لايحاه فالأرض..
-ريم:غانلوحك فالأرض بهاد الطريقة..ونضربك برجلي للجانب ومن الهيكل العظمي ديالك بقوة..أولا نضربك للجمجمة ديالك..
ناض مروان وساس حوايجو من أوراق الشجر اللي علقو فيه..
-مروان:هاادشي كولو اللي قلتي مزياان ولكن أنك تضربي الجانب دالهيكل العظمي فهذاا خطير وممكن يأدي للموت..وإلا ضربتي للجمجمة ممكن تسببي ليه فارتجاج فالدماغ..إلا بغيتي تكملي حياتك فالحبس يمكن ليك ديري هاكداا ههه
-ريم:(بتدمر)أووف وفين غاانضرب
-مروان:أولاا خاصك تصنفي الخصم ديالك ونوع الخطورة اللي مهددك بيها..إلا ماكانش خصم قوي بزاف وبنيتو الجسمانية ضعيفة يكفي تضربيه فمناطق اللي تخليه يفقد وعيو..كااينين بعض النقاط فالجسم ديالنا اللي من الخطر يتعرضو لضربة قوية واللي فاش تكوني فعراك مع شيواحد حاولي ماأمكن تجنبي أنك تصابي فيهوم من بعد ونقولهوم ليك
-ريم:همم ديجا قريت شيحاجة بحال هاكدا فواحد الكتااب..مثلا لو أنك ضربتي شخص فعينيه أولا فالجفون..غاتسبب ليه فعمى جزئي أو كلي
-مروان:ااه هادشي إلا ماطرقتيهومش ليه هه خاصك تعرفي أنو فنون الدفاع عن النفس ماشي غي كاتخليك تحمي نفسك من أي هجووم..هي كاتساعد الجسم باش أنو يفرز هرمون الأدرينالين في حالة القتال باش الجسم يتجااوب..كاتزيد ثقتك بنفسك وبأنك قادرة على حماية نفسك من أي خطر أو مشكل..وأخيرا كاتزيد فالقدرة على إنضباط الذات..لأنها كاتخليك تركز كيفاش تحمي ذاتك وتحمي الأخرين..
-ريم:همم اللي بغيتي تقول أنو هاد الرياضة ماخصهاش تخليني نولي عنيفة ونميل للقتال
-مروان:تماما..خاصك تعرفي تخرجي نفسك من المشكل بأقل الخسائر..يالااه زيدي نديك لدارك شحفتيني
-ريم:أصلاا خاصك تدير الرياضة بنتيلي غلاضيتي شوية..مبرعااك إلينا هه
-مروان:أودي را أنا اللي كانطيب ..ماكانخليهاش تدخل للكوزينة تصدق حارقة الدار
-ريم:وااو سعداتها الله يجيب ليا شي راجل بحاالك يطيب ليا حتى أنا
-مروان:غااتلقايه..وغايطيب ليك داك القليب اللي جاامد
-ريم:أودي غير يباان يقلييه كااع
ضربها مروان فوق راسها حتى شداتها الدوخة وتكلم بجدية
-مروان:هايعايعااي مابقيتيش تحشمي وليناا قد القب قد السطل
-ريم:(كاتحك فراسها)بفف عرفتي فاش غاانلقى فارس أحلامي..غانخليكوم تعااركو..كانأكد ليك هو غايغلبك وغايشطب بيك الأرض
-مروان:واغي لقايه يا البايرة وديك الساعة نتقاتلو..غايكون شي مسلووت بحالك غانصدق قاسمو على جوج وتبقاي بلا راجل ديك الساعة ماتجيش تشكااي علياا
-ريم:همم إوا دابا تشوف
-مروان:إوا غي سربي قبل مانشرف ويتفشو هاد العضلات(كايوريهوم ليها بتكبر)
-ريم:عارفهوم بعدا غايتفشو..تريكة البروتين
-مروان:(حل السيارة)طلعي وسكتينا..نحطك فداركوم ونمشي عند مرتي غاتكون كاتسناني توحشتهاا
-ريم:استغفرت الله العظييم..سربي أخويا حطنا فداارناا غي الله يسلك فيك وصافي
-مروان:هههه حمقة
-ريم:مم مرواان..أناا ماكنديرش ليك مشاكل مع إلينا يااك..يعني أمور الغيرة وداكشي
-مروان:لا لاا إليناا فهمات دابا نوع علاقتناا وماعندك منااش تخاافي..تصرفي معايا طبيعي حتى قدامها راني كانشوفك كيف كاتصرفي معايا مني كاتكون حداناا
-ريم:إوا غي خفت نخلق ليكوم شي مشكل وصاافي
داار عندهاا وشد حنيكاتها بيديه..ودار من جديد للأمام
-مروان:يخليلي اللي كاايخاف على زوااج خووه
-ريم:نتاا ماشي غي خوياا شي حااجة بزاااف والله..ديما فصلاتي كانحمد الله اللي لاقاني بيك..وكاندعي عليك..احم ليك بالخيير
-مروان:همم نتي راك الحووب نتي..واخا ماحضرتيش للفرحة ديالي
-ريم:واامروان بلا مااتحكر أصااحبي كاتخليني نحس بالذنب والله..
-مروان:إوا فضلتي العرس دصاحبتك هند..أجي كيفاش دااز شطحتي ركزتي هه
-ريم:(بتنهيدة)وااشطيح هو..من بعد ونعاود ليك داباا وصلت..
دارت عندو وباستو فحنكو..
-ريم:تصبح على خيير مرواانووو..عمل موفق مع الزوجة ديالك ههه
هز يديه باغي يضربها وهي تخرج بسرعة..سدات الباب ولسقات وجهها مع الزجاج دالنافذة وهي مخرجة لسانها..بغا يحل الباب وهي طير بسرعة فاتجاه الباب مخلياه مرااقبها حتى تدخل وهو كايضحك على فعايلها وتصرفاتها..
داخلها طفلة صغييرة..باقي باغة تلعب...تضحك..تقفز..

-فاتي:ااه ااه واامي الوجع كاايقطع فيااا وااامي ااه وامي
جاا فراس كايجري لجهتهاا
-فراس:حبيبة مالك؟!غاتولدي داباا
-فاتي:لا غي كانجرب الوجع..واااااغانولد..واديني للصبيطاار..وامي غااانحطوو هنااا اااه
بقا فراس غيكايشوف فيها بتعجب..عمرها قالت مي قدامو وعمرها تكلمات هاكدا قدامو..
-فاتي:واامالك كاتشوف فيا واااعتقنيي غانموووت امم ااه يا ربي..
-فراس:اا ااه واخا واخاا..ف فينوو الصاك دالبيبي؟
-فاتي:فالبلاكاار لتحتاني..سربييييي ااخ اااه يا ربي كرشي كاتقطع..
هز فراس بسرعة الصااك وبدا كايعيط..
-فراس:داااداااا..دادااا أجي مراتي كاتولد
جات بسرعة فور ماسمعاتو وهي كاتجري كيف البطريق بحكم وزنها الكبيير..
هزات الصااك و فراس هز فاتي بين يديه..
حطها فالطونوبيل اللور ودار 
-فراس:داداا عطيني الصااك وسيري طلي على أفنان ياكما فاقت بالغواات..بسلاامة 
طلع للطونوبيل وساق بسرعة فاتجاه المستشفى وهو كايشوفها مرة كرة من المرآة الأمامية..
ماشي بعيد بزااف كان أشقر كيف بزااف دالأيام بايت فسيارتو فبلاصة قريبة ليهوم..حتى فيقاتو سيارة فراس اللي دازت من حداه بسرعة فائقة..دار شافها وبسرعة ديمارا وتبعهاا
-أشقر:أشنو وااقع..علاش غادي بهاد السرعة..معاه فاتي..عنداك تكون غاتولد..ياك 9 شهوور اللي كاتبقى المرا حاملة..واقيلة دااز كثر..بفف يااربي كانتكلم بوحدي كيف الحمق..
🌼فالمشفى..
صوت صراخ فاتي مالي المكاان..تلقاو ليها الممرضات بكرسي متحرك وجلسوها فيه..هبط أشقر من سيارتو بسرعة وفور ماشافها كاتوجع جرا عندها بسرعة وهو ناسي فرااس..
هبط لمستواها وشد فيدها..
-أشقر:حبيبتي غااتولدي هه..ولدي جاي فالطريق يااك
-فاتي:همم ياربي..أش جاابك لهناا..نتوما باغين تقتلونييي
شااف فييه فراس اللي كان مشا يعيط على شي طبيب..جرا بسرعة لجهتو وهو فقمة العصبية..وجرو من عنقو ..فور ماوقف أشقر ضربو لوجهو بقوة..وأشقر ماكانش من العاجزين رجعها ليه بسرعة..عاد كانو غايتضاربو وهي تغوت فاتي بعصبية..
-فاتي:وااااااااااع وامي (عاضة فشفتها السفلية)هبطوو عندي..
هبطو عندها بجوج..واحد فجهتها اليمنى وواحد فجهتها اليسرى..شدات كل واحد فشعرو بقوة كبييرة وناطحات ريوسهوم من كثرة الألم اللي كاتحس بييه..
كل واحد شد راسو بألم وبقاو كايشوفو فيها بصدمة
-فاتي:واالفرااملية..واش أعباد الله دايرين فيلم هناا..واعيطو على اللي يولدني أعبااد الله..واكرشي كاتقطع..وااعتقوو الروووووح..وامي..
جراتها الممرضة بسرعة ودهلاتها لغرفة التوليد..حطاتها فالسرير ووقفات حداها
-الممرضة:غي زيدي صبري..راموحال وقت ولادتك هادي..
دخلو دوك الجوج ووقفو حداها وهوما كايتبادلو نظرات الشر والكراهية
-فاتي:وقت ولادتهوم هومااا هاا؟!مم وااغااانموووت أعباد الله غانمووووت اهئ
شد ليها أشقر يدها وباسهاا ..
-أشقر:يموت عدووك أحياتي غي صبري..
طلعات يدها حتى الفوق وصرفقاتو حتى عوااج وجهوو
-فاتي:واتفرق عليااااا ااععع..نتا هو السبب نتااا اهئ وااعتقوني أعبااد الله..واااااش كاتسناوه يطل عليكوم ويقول ليكوم أنا خارج..وامي وامي أوف أوف
قرب منها فراس وشد يديها..وغوت بصراخ
-فراس:(للمرضة)والااش واقفين راهاا كاتوجع..هادا كلينيك المفروض يكونو الأطبااء..
-ممرضة:غي صبرو..الطبيب اللي فالمناوبة هاهو جااي..راعاد دار واحد العملية قيصرية غايكون جااي
-أشقر:شناااهواا..طبييب..عيطوليهاا على طبيبة 
-الممرضة:احمم واقع واحد المشكل..هاد الطبيب هو الوحيد اللي كاين فالمناوبة الليلية..غي حاولي تصبري أختي..تنفسي مزياان
-فاتي:(كاتنفس)يااربي اللي درت فيه شيحاجة خايبة يسامحني..ياربي أنا مانستاهلش هادشي اهئ..وااميي جيبولياا الطبيييب ..أش هاد الزهر المكوز يااربي
جا الطبيب بسرعة لعندها..كان باقي شاب وملامحو زوينة..
-الطبيب:بعدو منها راكوم خانقينهاا..
بعد منها فراس ووقف بعيد..دار شاف فأشقر بمعنى بعد وهو يخنزر فيه بمعنى والله لاتزعزعت..
-الطبيب:تنفسي مزياان واخاا..بشوية..هاكدااك شهيق زفيير..قولي لياا شنو سميتك
-أشقر:أشريييف ولدها وهنيناا نتا باغي تدير ركن التعاارف..
تجاهلو الطبيب ورجع تكلم مع فاتي
-الطبيب:شنو سميتك
-فاتي:(وهي كاتمة ألمها)مم فاتي فاتي..فاتي المزغوبة ..فاتي الحماارة..فاتي اللي ماعندهاش العقل اهئ..
قرب منها أشقر وشد يدها من جديد
-أشقر:ماتقوليش هاكداا أحياتي
نترات يدها من يدو وصرفقاتو للمرة الثانية
-فاتي:نتا السبب فكولشي اهئ..السي الطبيب ولدني داباا بغيت نرتااح..واغانمووت
-الطبيب:(خنزر فأشقر ودار عند فاتي)واخا واخاا..نتي حااسبة..شحال داز على الحمل ديالك
-فراس:الطبيبة عندمن متبعة قالت باللي هاد الشهر غاتولد..(شاف فيه الطبيب بمعنى ماتكلمتش معاك)..احمم أنا راجلهاا
-الطبيب:(متجاهل فراس)فاتي..هبط منك واحد الماا بيض هاا؟!كاتحسي بشي حاجة فلتحت ديالك
-فاتي:لا لاا ماخرج والوو..كانحس بواحد الوجع كبيير..مم ااه..كانحس بيه غايخرج..ياربيي

-الطبيب:أنا غانقلبك ونشوف الرحم ديالك واش مفتووح..واخاا؟!
-أشقر:شناااهوااا..تقلبهاا..وابالرب لاقستيهاا زويينة هادي..
-الطبيب:سمحلي ولكن شكون نتا اللي مشوش علياا..راجلها وماتكلمش
-أشقر:أنات راني بابااات هاد الولد اللي فكرشهاا
-فراس:(بشوفات غاضبة)هو مااشي ولدك..
-أشقر:(بتخنزيرو)هو ولدييي بغيتي ولا كرهتي
-الطبيب:خرجوو عليا وخليوني ندير خدمتي ولا غانعيط على البوليس
-أشقر:بففف واللهيلا زوينة..يقلبها قال..(بتنهيدة)كون ماكنتي نتا بوحدك اللي فهاد الكلينيك دالزفت كوون درت ليك علاش تعيط على البوليس..على قلت المستشفياات جاايبنهاا لهناا..
خرج وهو كاينتر ويضرب فالأرض..وتبعو فراس بعدما باس راس فاتي..
بعد دقائق..
خرج الطبيب من الغرفة وتلقاو ليه دوك الجوج..
-فراس:شنو عندهاا؟!هي غاتولد يااك
-الطبيب:باقي..الرحم ديالهاا مافتووحش بالكاامل..هي غاتباات هناا..غاايخصها تصبر شوية للوجع..حتى يتفتح بالكامل..والاا تعطل غانضطرو نديرو ليها عملية قيصرية..
-أشقر:كيفاش عملية قيصرية..يعني غاتشقو ليها كرشها؟!
-الطبيب:اه تماما..غايتم شق البطن ديالهاا والرحم ديالهاا واستخراج الطفل
-أشقر:وماتقدروش تسناااو أكثر..وتولد طبيعيا
-الطبيب:لاا..إلا ماجاهاش وجع الولادة فهاد الليلة غانضطرو نديروها ليها..لأنو الحمل ديالها فات 39 أسبوع على حسب الملف الصحي ديالي اللي تطالعت عليه..يعني من الخطير عليها وعلى ولدهاا ماتولدش..خصوصا أنو الولادة الأولى ديالهاا..الوجع خف ليهاا داباا..ولكن غايعاود يرجع ليها..ممكن أخف وممكن أقوى
-أشقر:(بقلق)وو هي ماغاتخسش يعني ماغاتقصحش..
-الطبيب:هه لاا حنا غانطالعو على حالتهاا مزياان ونشوفو واش نديرو ليها تخذير موضعي ولا كلي..هي قالت باللي كانت كاتمشى وتحرك فالأيام الأخيرة..يعني إلا صبح الصباح وماولداتش غاتبقى من 4 إلى 6 ساعات بدون أكل..طبعا المصل ضروري..وديك الساعة غانقدرو نديرو ليها العملية..كون هاني هي ماشي أول وحدة ديرهاا..وهادشي كولوو إلا ماقدراتش تولد طبيعيا..ماعندكوم مناش تخافوو ..نتمناو خير..
-فراس:شكراا أسيدي
مشا الطبيب وخلا فراس وأشقر كل واحد فين جلس..ومرة مرة كايشوفو فبعضهوم بكراهية..كل واحد فيهوم ماكرهش ينوض يسلخ لااخر..كل واحد فيهوم باغي فاتي ليه وبس..فراس عارف أنو الولد ماشي ولدو..ولكن مايقدرش يفارق فاتي..لأنو كايبغيهاا..بداو كايدخلوه الشكوك فتواجد أشقر هناا..وكيفاش عرف بأنو فاتي كاتوجع بهاد السرعة..إذاا هو كان قريب منهوم طيلة هااد الأشهر..مراقبهوم..وربما كايتلاقى مع فاتي..وشكون عرف يكون كايتلاقاو..وتكون فاتي كاتخونو..هي قالت بفمها أنها كاتبغي أشقر...إذا هوما كايلعبو مورا ظهرو ومرجعينو كاامبو وحمار..
وقف من كرسيه ومشا فاتجاه أشقر اللي كان مهبط راسو وكايخمم..حس بجسم واقف حداه وطلع راسو..وشاف فيه بمعنى شنو؟!
-فراس:نتا كنتي كاتلاقى بفاتي يااك..
-أشقر:(مدلي شفايفو)مم مابقيتش عاقل..حتى تسولها نتااا
-فراس:(بغضب)جااوبني وبلا كثرة الكلاام..كنتو كاتلاقااو ولا لاا
-أشقر:(باستهزاء)كالماا كالماا..راك غاتمرض فصحتك وتصدق حتى نتاا نااعس فهاد الصبيطار..لهاد الدرجة ماتايقش فمرااتك..أولا ماتايقش فراسك هه
-فراس:(بغضب)أنا غانقتلك..
هز يدو باغي يضربو لوجهو وشدها أشقر بقوة..
-أشقر:أسمع أسي..غاتجمع يدك ولا غانقطعها ليك..راني صابر ليك غيحيث هادا صبيطار وماباغيهومش يخرجوني..عرفتي علاش حيث باغي نكون قريب للمرا اللي كانبغي ونسمع أول صرخة لولدي..دير النفس أصااخبي وباراكة ماتضغط على فاتي..هي كاتبغيني أناا وغاتبقى تبغيني..
نتر فراس يديه بقوة وخرج بسرهة من المكان وهو كايحس بالدم كايغلي فيه..مخلي أشقر كايضحك باستهزاء..دغيا جمع الضحكة وبدا كايدعي لفاتي من جديد

شاداه بين يديه وكاتشوف فملامح وجهو الصغيورة..كيفاش ساد عويناتو وكايبتاسم وهو ناعس..دخل فراس وسد الباب..تقدم لعندها وجلس حداها وهو ملتازم الصمت
-فاتي:فراس..ماباغيش تشوفوو..صغييور كيف شي قطيط
-فراس:لاا..بصفتي شكون غانشوفو..
-فاتي:هه فراس نسيتي الكلام اللي كاتقولي..باللي خاصني نعتابر أفنان بنتي ونتا تعتابرو ولدك..ربي كبير وعارف معزة أفنان..دايراها فمرتبة كبيرة فقلبي ونتا شفتي علاقتناا..علاش ماباغيش توفي بوعدك
-فراس:همم علاقتك ببنتي مزيانة بصاح..وأنا؟!
-فاتي:علاقتنا كاتحسن نهار على نهاار..ولينا متفاهمين بزااف وعرفنا على بعضياتنا بزااف..تطور كبير أولا؟!
-فراس:(بتنهيدة)واخاا..
ناض قرب لعندو وبقا كايشوف فيه..بقات فاتي مترقبة ردة فعلو..كانت باردة..أو ربما جامدة..حتى لو أنو ماشي ولدو على الأقل يبوسو ويبتاسم فوجهو كايبقى طفل صغيير..
-فاتي:احم كيف جاك؟!
-فراس:امم زوين
-فاتي:صافي غي زوين..كايشبه ليا يااك هه وواخد حتى من أفنان الغزالة اللي كانضل نبقلل فيهاا..ااه علاش ماجاتش تشوف خوهاا
-فراس:(ببرود)هو ماشي خوها وماكاين لاش تولفوو حيث مني غايتفارقوو غاتوحشو
-فاتي:ههه هوما علاش غايتفارقوو..ياك غايعيشو مع بعضهووم..يكبرو بجوج ويلعبو بجوج..ياك هادشي اللي كنتي كاتقول..
-فراس:ااه قبل مايبان سيهوم أشقر..كنتي كاتلاقاي معااه ياك..وبحال والوو تافقتو شنو تسميو ولدكوم وكيفاش حتى تفكو من واحد لصقة فحالي
-فاتي:فراس!نتا شنو كاتقوول..يااك هاد المدة كولها وحنا مع بعضنا كيف غاندير نتلاقا بيه
-فراس:يعني كون ماا أنا اللي لاصق فيك كنتي غاتمشي معاه
-فاتي:فراس نتا شنو كاتقوول..أنا مابقيتش طايشة وماشي حمقة اللي نضيع شخص بحالك على قبل واحد بحال أشقر..هو ماغايعرفش باللي هادا ولدو حيت غاياخدو لياا..أنا بغيت نبقا معاك نتاا..نتا اللي كاتحتارمني ومتابرني أنثى..(شدات فيدو)عافااك ماتقلقش وبقا معاياا واخا
طلع فراس راسو برضى وبقا كايشوف فيها بحب..
دخل أشقر للغرفة بدون استئذان..شاف فيهوم كيفاش مشادين وزير على قبضة يدو بغضب..
-أشقر:احم..سمحولي بغيت نشوف البيبي الا كان ممكن
-فراس:وبأشمن صفة أسي أشقر
-أشقر:بلاا مانعاود كلام البارح بالليل ونعصبك من جديد..أنا باغي نشوف ولدي
عاد كان باغي ينطق فراس وزيرات عليه فاتي بمعنى سكت..فالأخير كايبقى ولدو ومن حقو يشوفو..ابتاسمات ليه بمعنى أجي خودو..جا هزو بين يديه بحذر وكأنو خايف يكسرو..خرجات من فمو ابتسامة كبييرة وضحك بلا مايحس..ضحكتو اللي ماكاتبان مرة فأعواام وكأنو كايخلص عليها..دخل وجهو فولدو واستنشق ريحتو بعمق..رائحة الأطفال الصغار من أحسن الروائح..طلع راسو ففاتي وتكلم..
-أشقر:وذنتو لييه ولا باقي؟!
-فاتي:لا باقي..شنو زعما باغي توذن ليه نتا هههه
-أشقر:علاش كاضحكي..راني حافظو
-فاتي:(محاولة فقمعو)همم غي تعجبت..عمري شفت جبهتك تحطات فالأرض
-أشقر:إوا برااكة نتي اللي كنتي كاتحطي جبهتك فالأرض فااش..(غمزها)أيايااااي فكرتيني فأياامنا..
خنزرات فيه فاتي ودارت كاتشوف ففراس..اللي كانت ملامحو باردة..
-فاتي:فراس هو اللي غايوذن ليه..ياك أفراس
-فراس:(متجاهل كلامها)أنا غانمشي نشوف بنتي ونديها لمدرستها..بسلامة..
شاف فيهوم بجوج ببرود وخرج..مخلي فاتي كاتشوف مصدوومة من حالو..عند بالها أنو بلا قلب وبلا نفس..وأنو ديما غايصبر ويبقى يشوف..حتى هو بشر وعندو احاسيس..رجل ومايرضاش يكون أضحووكة
..بعدما أذن ليه وحطو فسرير صغير حداها..تلفت لعندها وتكلم..
-أشقر:رضعتييه؟!
-فاتي:عاد فقت نرضعو فنعاسي..
-أشقر:خاصك ترضعيه غايكون فيه الجوع..هوما ماكاياكلوش شيحاجة أخرى من غير الحليب يااك
-فاتي:سير سگي ليه شي قصرية دكسكسو
-أشقر:همم دصرتي وتحل ليك اللساان مزيان مزياان..ولكن ماغانتقلقش منك أحوبي راني فرحااان بولدي
-فاتي:هو ماشي ولدك كون هاني
-أشقر:اييه اييه دابا نشوفو أحياتي..(رسل ليها قبلة فالهواء ودورات وجهها للجهة الأخرى بعصبية)..
وهو رجع كايتأمل فهاد الخنيفيس الصغييور..ماكرهش يااكلو..
-أشقر:شنو نسمييه..خاص سميتك ماتكوونش كادوور فهاد العالم كولوو ياك أولدي..ماخاصكش تكون شخص عادي..أصلا نتا مميز..مانتاا ولد أشقر بقدو وقاامتو ..دابا نفكرو ليك فالاسم..فكر معايا حتى نتا واخاا..دابا عاد عرفت علاش دياب ماكايقدرش يتفرق على باسل..بفف علم الله فينو واش حي ولا ميت..أجي شووف خووك ولا أب ههه
دارت عندو فاتي بعصبية وهي كاتنتر
-فاتي:غاتسكت وتخليني ننعس ولا خرج راني باقي عيااانة
-أشقر:سمحيلي My angel غي كنت كانهضر مع ولدي..رجعي نعسي ورتااحي يا أجمل أم فهاد الدنياا
قلبات فاتي عينيها بملل لمجاملاتو اللي ماكايتقاداوش..وتقلبات عاطياهوم بالظهر وهي كاتحاول تنعس ..

🌼🌼عند ريم..
خرجات من القاعة وتبعها معاذ..شافتو كايتمشى حداها وتكلمات بلا ماتشوف فيه
-ريم:مالناا تاني؟!
-معاذ:بغيت نقرقب معااك الناب وصافي..كيدايراا خالتي نزهة؟!
-ريم:مم لاباس عليها
-معاذ:غايوصلك شيوااحد؟!
-ريم:ااه غانمشي مع مروان..يمكن نتغدااو فشي بلاصة أنا ويااه وإلينا..راهو كايتسناني
-معاذ:همم وماتعرضيش على البروف دياالك..
شافت فيه ريم ببرود وسبقاتو..كمش فمو حيث خلاتو حتى سمعها نطقات
-ريم:تحرك كاتسناني نهزك
تبعهاا بسرعة..تسالمو مع مروان وإلينا وعرفاتو عليهوم..طلع معاهوم فسيارة مروان ومشاو لواحد الريسطو يتغداو فيها..
دخلو مجموعين وأول ماطلعات ريم عينيها بانت ليهاا هند وحمزة جالسين فطبلة..وشادين فيدين بعضياتهوم..
بعدات عينيها بسرعة وتلفتات لناحية دمروان..اللي بدورو لاحظ وجود هند..
-مروان:(وهو كايشوف فريم)إلا بغيتي نمشيو لبلاصة أخرى
-ريم:(بابتسامة)لا لاا عادي أصلا مابقاتش كاتهمني..
جلسو فبلاصة بعيدة على طابل دهند بمسافة قليلة..دوموندااو اللي بغاو وبقاو كايتكلمو ويضحكوو..وريم كاتشوف فيهوم بابتسامة وهي كاتحاول تسمع اللي كايتقال بين دوك الجووج
عند هند..
-هند:هه ضحكتيني أحياتي..وعقلتي نهاار طحت قداامك..حمزة فشنو كاتشووف..هيهوو حمزة..
دورات وجهها للوراء وبانت ليها بنت لابسة سروال لااصق على مؤخرتها الكبييرة..ومحنية باغة تهز شيحاحة من الأرض..دارت بسرعة وهي فقمة غضبهاا..
-هند:كيفااش قدرتي تدير هاكدا قدامي..راني مرااااتك
شاف فيها حمزة ورجع شاف فالبنت من جديد وهو متجاهلها..
-هند:(ضربات الطابلة وتكلمات بصوت عالي)أسييي..واااراني مرااتك خاصك تحتارمني..واش أعباد الله كان كون خارجة معاك ونتا عينيك على النسا لاخرين..
-حمزة:حبيبة عندك لاطاي ديالها؟!لاا إوا خليني نشوف وسكتيناا..ياك أنا معااك..ياك مامشيتش عندهوم وبقيت معاك..حتى عيني غاتحبسيهوم علياا؟!
-هند:هه لا لاا نتا داوي من نيتك..وفااش تزوجتك كيف كانت طاي ديالي..شنو هاد التفكير دالخ**
خنزر فيهاا ودار كايشوف فالبنت اللي كانت وقفات وغاتكمشي..
-هند:حمزة..واش ترضى بيا نشوف فرااجل عندو فورمة كثر منك هاا؟!
-حمزة:حيااتك هاديك..
-هند:وفين مشاات ديك الهضرة د شهر العسل..باللي كاتبغيني وماكاتشوفش من غيري
-حمزة:حياتي واش أنا ضارك بهاكدا..هادي غي سحابة عابرة نشوف حتى نعياا كااتبقاي نتي مراتي عاادي
بدون ماتحس هزاات يدها حتى للفوق وضرباتو بصفعة قوية لوجهوو خلاتوو مبلوكي..كاع الناس اللي فالريسطو دارو لجهتهوم وبقاو كايشوفو فيهوم..وأكيد منهوم ريم اللي سمعاات كاع الكلاام اللي تقال بينهوم..
شعر حمزة بالخجل ومارضااش قدام كااع الناس تضربوو بهاد الطريقة..لا والأكثر كاتشوف فيه بحقد وغضب كبيرين..
شدها من شعرها بقوة وبقا كايضرب ليها راسها مع الطبلة بزااف دالمرات بقوة..وهي كاتغوت بصوت عالي بسبب الألم..وقف مروان ومعاذ بسرعة بحكم أنهوم قرااب وجراو كايفكووه..إلينا شادة على فمها بصدمة وبقات فيها هند واخا ماكاتعرفهاش..وريم بقات جالسة بلاصتها كاتراقبهوم ببرود..
مشا مروان عند هند كايشوف فحالتهاا وكايقلب وجهها وهو كايتكلم معاهاا
-مروان:هند نتي بيخيير..كيف كاتحسي..وجهك كايضرك
-هند:اهئ اهئ مم مرواان..
كان معاذ كايجر فحمزة بقوة..سمع حمزة الكلام دمروان وهند وبدا كايسب ويعرعر..
-حمزة:طلق مني..منين كاتعرفيه الق*** هااا..منين كاتعرفييه..حلال عليناا حرام عليكوم..تريكة الق***
تعصب معاذ ودار عندوو..ضربو بلكمة قوية لوجهو وخلاه مليوح فالأرض بحكم قوتو البدنية..
-معاذ:نتاا رااجل دابااا..كااتعاير فيها هاكداا وقدام النااس..
جاا عندو مروان وبعدو..تدخلو بعض العاملين فالريسطو وتكلم معاهوم مروان بلباقة وباللي غايحل المشكل..مشاا عند حمزة وشدو من الكول دالتيشورت ديالو وقفو وجرو بقوة للخارج..
مشا معاذ عند هند اللي كانت مكمشة فوق الكرسي..قاسها فكثفها حتى طلعات راسها وجر كرسي لعندها..
شد وجهها بين يديه وبقا كايتفحص فالجرحة اللي بجانب فمهاا..
-هند:بعد مني..شكون نتاا
-معاذ:كالم كالم..أنا بروف فكلية الطب..غانشوف غي الجرحة ديالك واخاا..
-هند:اهئ مادرت ليه والوو اهئ اهئ..
شدها معاذ من فكها وشاف فعينيها
-معاذ:شش ماتبكييش..مروان غايتفاهم معااه..منين كاتعرفي مروان
-هند:صديق قديم..عرفاتنا على بعضناا واحد البنت..كانت صاحبتي المفضلة..
-معاذ:كاتكلمي على ريم؟
-هند:(بتوتر)اه ااه ريم..مم منين كاتعرفهاا نتا
-معاذ:صديقة ديالي..(دار لجهة ريم)راهي فين جالسة..
فور ماشافتهاا هند وقفات بسرعة ومشات لعندها بجري..طاحت عليها معنقاهاا وهي كاتبكي وتنحط..وماكان حتى ردة فعل من ريم
-هند:اهئ اهئ رييم..ختي..سمحي لياا اهئ اهئ..حح حيث ماتيقتكش وثيقت هاد الحقيير دحمزة..نسيت عشرة دسنيين..سمحيلياا عافااك أختي..سمحيلياا اهئ اهئ
بقات ريم كاترمش فعينيهاا وملامح وجهها مازالت جامدة..ماقادراش تعنقها وتقوليها أنا مسامحاك..هه علاش؟!

🌅منظر الغروب.. نهاية رحلة الشمس بكل عنفوانها نحو الغرق في مياه البحر الهادئ..
منظر جميل طالما أعجبت به أعين الناظرين له..
وأنت تراقب منظر ذهاب الشمس..ومجيء القمر..وكيف يأتي بينهم الغروب الصامت..بلونه الأحمر الذي يملؤ الأرجاء بعطره..ويبث الحياة في النفوس..منظر ساحر..
عند الغروب..تحبس الدموع..تفتح المواجيع والذكريات..وتقلب الهموم..
هل هو نهاية يوم؟..أم أنه بداية أمل جديد؟
* خربشاتي المتواضعة Imane Ajalat*
جالسة أمام البحر..كاتستنشق نسيمو العليل..كاتستامع لصوت تراطم أمواجو الخفيف..واللي أكيد هدؤو فلحظة جميلة كالغروب..وللطيور اللي كايرقصو عليه..

بهاد البسااطة..بهاد البساطة كايحطمو مشاعرها ويرجعو يطلبو الإعتذار بحال اللي مادارو والو..وهي من الواجب عليها تسامحهوم وإلا غايقولو عليها قاسية قلب..لتكن إذا..كفااية شحال من مرة سمحات فحقها..كفاية الدمووع اللي هبطو من عينيها ولو تكلموو وجنتيها لقالوا شحال من مرة تبللو ..كفاية شحال من مرة تظلمات ورجعات بخيبة أمل جديدة..حانية راسهاا للأسفل..مظلومة من جدييد وكالعاادة..
بهاد البساطة ولى من السهل قول كلمة "أعتذر"..
"سمحيليا" شحاال من مرة سمعاتها..من أشخاص مختالفين..وكانت كاتسامح..ولكن واش مجبورة على المسامحة؟..
صحيح ديما كاتقول المسامح كريم..وما أنا إلا عبدة ولازمني نسامح..ولكن كاينين أشياء اللي مايتغفرش عليهوم..باش أنك تخدمي بالسواايع وتسمحي فراحتك..طلبي الناس وتزاوكي باش يعطيوك عطلة..وتحضري لعرس صديقة ليك اللي فالأصل تغيرات علييك وماخبراتك بزواجها حتى لأخر لحظة.."كولشي داز بزربة"..تصبر لتغير مزاجهاا وتفرح ليها رغم كولشي..ماهي صديقة طفولتها وياماا وقفات معاهاا..وفالأخير تكذبها و تصدق شخص اللي معرووف..وأفعالو الخبيثة عارفينها بجوج..ورغم كولشي كاتغاظى عليه بدافع الحب! وفالأخير تسامحها بسرعة وببساطة؟! باش أنك تتكلم حاجة..وأنك تعيش هاد التجربة حاجة أخرى..
ضحكات فنفسهاا بزااف لهاد الحياة وهاد القدر اللي جمعهوم فمكان واحد حتى شافت بعينيها..وفالأخير البنت اللي سباتها وطعنات فشرفهاا وقاستها فنقطة ضعفها..واليديها الله يرحمهوم..تجي طيح عليها كاتبكي وتطلب السماحة..وهي مدلولة والناس دالريسطو كولهوم كايشوفو فيها بشفقة..هناا زادت تأكدات من عدل الخالق سبحانو..
تفكرات كيفاش وقفات وخلات هند فالأرض كاتبكي..وخرجات..
-وقد ينكسر في النفس شيء لا يجبره ألف إعتذار..
همسات بيهاا ريم وعلى شفايفها ابتسامة صغيرة..
وقفات وتنفسات بعمق..شهييق..زفير..وهاهي ذي من جديد وعلى فمها بسمة كبييرة..غريب أمرها..كيفاش كاتقدر تشحن نفسها بطاقة إيجابية فكل مرة..كل ماكاطيح كاتعاود تنوض من جديد..وهي أكثر عزييمة..
صحيح..الضربة اللي ماتقتلكش..كاتقويك💪
هزات كاميرتهاا..وبدات كاتصور فمنظر الغروب اللي فمراحلو الأخيرة..باقي كايظهر جزء صغيير من الشمس..
لمحات طائر نورس من بعييد وغوتات بصوت عالي وهي متجاعلة بعض الناس اللي كايمرو جانبها..
-ريم:(بحماس)هاا..طائر نورس ههه..فين غااادي..ديني معااك هههه
وقفات على رجل وحدة وكاتلوح ليه بيديها..والضحكة مافارقاتش وجهها..
فين يكون غادي طائر النورس؟!عند حبابو وصحابوو اللي فمكان بعييد؟!..يكون قرر يخاطر ويمشي..ومايبقاش فموطنو؟!

جالسة فوق أرجوحة كبيرة فالحديقة..لابسة شورط قصير وواسع وتيشورت فالفوق..هازة ولدها فحضنها وكاتشوف فيه بشرود..
يومين هادي ومازال فراس غاايب..وأشقر حتى هو..شنو يكون واقع؟!..يكون فراس تخلى عليها..ومابقاش عند وعدو وعهدو ليها..بأنه غايبقى معاها ويصبر حتى تبغيه بإرادتها..هو قال أنه محترم شعورها وحبها لأشقر..وباللي غايبقى معاها رغم كولشي..باللي غايكبرو ولدها مجموعين..ويتعامل معاه كيف ولدوو..وفالأخير ماشاف فيه حتى شوفة فالمستشفى..فالأخير خلاهاا..يكون كاع داكشي اللي قال كذوب وكاع داكشي اللي دار تمثيل؟!..
إحساسها اتجاه أشقر مابقاتش قادرة توصفو..
كان..كاان حب فالأيام فاش كانو مع بعضياتهووم..وماكانش داخل بيناتهوم حتى واحد..فور مادخلات ريم علاقتهوم تغيراات..ودابا فراس..ولات كاتحس أن هذا ماشي حب..كاتحس براسهاا إنسانة سيئة جداا مني كايتعلق الأمر بأشقر..كايخليها تحس بعذاب الضمير..تحس بأنها شيء رخييص..تحس بأنها عبدة لييه..
ماقدراش تنساه..ماقدراش تقوي شخصيتها وتمسحو من ذاكرتها..
كيفاش تنسى وهي مادوزاتش معاه القليل..من صغرهم وهوما مع بعضهوم..وحبهم امتد من سنوات مراهقتهوم..شحال هربو من الثانوية وخرجو مع بعضياتهوم..شحال ركبو فوق السكوتر ديالو ودارو بيه بسرعة كبيرة..وشحاال خباا على غيابها وعتقها من ماماها وباباها وخوها..دوزوو بزااف دالمغامرات..كانو كايعيشو كيفما هوما باغيين..كايجربو اللي بغاو..يديرو اللي بغااو..بدون قيود وبلا مايفكرو فحتى واحد..شحال بكاو على فراق بعضهوم فاش مشى أشقر يكمل قرايتو فألمانيا..شحال حس بالإشتياق من جهتها..لدرجة ولا كايتعاطى لجميع أنواع المخدرات باش ينسى..
أنو يدير فيهاا كل هادشي حاجة غريبة بالنسبة ليهاا..وصعيب تصدقها..
شخص ماخلاا مادار على قبلك وفالأخير يدور ويعطيك بظهرو ويخليك وحيدة..
لحد الآن بااقي ماباغاش تيق..باقي ماباغاش تكرهو..باقي ماباغاش تحقد عليه..وماقادراش تسامحو..
وفنفس الوقت ماباغاش تظلم شخص بحال فراس..اللي ماشافتش منو إلا الخيير..اللي بغاها بعيوبها وأنقدها من الفضيحة..شحال ضغطات على نفسها وقلبها وتجاهلت أشقر فهاد الأشهر كلهاا..حااولات ما أمكن تخلي علاقتها بفراس تطور فمنحى إيجابي..تصرفات فراس الأخيرة وغيابو ..معرفة أشقر ويقينو بأنو الولد ولدو..أشياء خلاتها تدخل فدوامة كبييرة وماتعرف مادير..ماعندهاش اللي تسول وتطلب نصيحتو..حتى دادا اللي كاتكون معاها فالدار مريضة وكاتقيل ناعسة فبيتها..كاتفيق تعطيها ماكلتها وترجع تنعس..
ماماهاا اللي مشات هي وخوهاا..ماحضروش لولادتها كيف كاع العائلات..حاسة براسها وحييدة ولولا ولدها كانت نتاحرت من زماان..هو اللي مخليها متشبتة بالحياة..ماهي ضعيفة وكاتفضل الهروب على المواجهة
طلعات راسها فور ماسمعات خطوات قراب ليها..كان فراس اللي داخل بملامح باردة..
-فاتي:فرااس..فين غبرتي..كانصوني ليك ماكاتجاوبش..ديتي أفنان وخليتيني بوحدي أنا وولدي..حتى داداا مريضة مسكينة..ماقلتيش الا كانت خاصاها شيحاجة ولا نمرض أناا ولا ولدي هاا؟!
بقا فراس كايشوف فعينيها ببرود وكيفاش كاتشوف فيه بترقب..طلعها من أصابع رجليها لأخر شعرة فراسها..غمض عينيه وتنفس بعمق وعاود حلهوم وهاد المرة تحولو شوفاتو من الباردة للغاضبة ..
-فراس:كنت محتاج نفكر شوية..ووصلت لواحد القرار..
جبد أوراق من جيب المونطو ديالو وحطهوم بجانبها..شافت فيهوم باستفهام وطلعات راسها فيه من جديد..
-فاتي:اا ديالاش هاد الأوراق؟!
طلع حواجبو وعوج فمو وتكلم وهو كايشوف فالجانب الأخر من الحديقة..وكأنو متجاهل نظراتها المتسائلة ..تنحنح وقال
-فراس:احمم قرايهوم وغاتعرفي ديالاش
هزاتهوم فاتي بيد وهي شادة ولدها باليد الأخرى..بقات مداابزة مع الظرف كاتحل فيه بصعوبة..طلعات عينيها ففراس وتكلمات
-فاتي:فراس..أجي هز ليا الولد راني معذبة
شاف فيها فراس وماجاوبهااش..
طلعات حواجبها باستنكار ورجعات كاتحل الظرف بيد وحدة..حلات الورقة وخرجاتها وبقات كاتقرا فيها..
طلعات راسها بصدمة وتكلمات..
-فاتي:فف فرااس..شنو هادشي!!

-فراس:راك قريتيهوم..هادوك أوراق الطلاق ديالنا..غايخصك تسني عليهوم
-فاتي:ولكن علااش..أشقر قاليك شيحاجة..والله ماكنت كانتلاقى معاه..أنا كنت كانشوفو ونتجااهلو..وكنت كانضحك معااك نتاا..كنت معااك نتا ماشي معااه..اااه مانكدبش ماقدرتش نسااه حيث مادوزنااش القليل..ولكن حنا خاصنا نبقاو مع بعضنا..ومع الزمان غانزيدوو نعاشرو بعضيااتناا..وغانولي ليك زوجة حقيقية..غانعيشو بحاال كاع الأزواج..كانطلب منك غيشوية دالوقت..ولا إلا بغيتي ..يعني بغيتي حقوقك مني كزوج..اا أنا قابلة..شنو بان ليك
-فراس:ههه..درتي نفس الطريقة مع أشقر يااك..رجعتيه شي مرة بالفرااش..واش كاتعتابري نفسك دمية جنسية هاا؟!..واش كانبان ليك مكبووث وباغيك غي فالفراش..أنا المخيرة غاتنعس معايا وتمتعني..أناا كانظن تسرعت فقرار زواجي بييك..هادااك ماكانش حب كان غي شفقة..وسمحيلي على هاد الكلمة ولكن كيفما أناا إنسان متفهم وتقبلت خطأك..أناا إنسان صريح وماعنديش مع الكذوب..هاد الولد اللي بين يديك ولدو هو..وهو اللي يستاحق يعيش معااه..حطيت راسي بلاصتو ..حتى أنا مانبغيش اللي يربي ليا بنتي..واخا هو إنسان استفزاازي ومتكبر لدرجة كبييرة ولكن هو كايبغيك..وحتى نتي باقي كاتبغيه وهاد الولد غايصلح العلاقة بيناتكوم..أناا ماعنديش دور فقصتكوم..من غير دور الشريير للي ماغايخليكومش تعيشو بيخييير وينكد عليكوم حياتكوم..ولكن أنا ماغاندير والو كوني هاانية..أنا باغي ليك غي الخير..وباغي لولدك يعيش بين واليدييه الحقيقيين..ماخاصكش تمنعيه من الأب ديالو غاتظلميه بهااكدا..وو هادوك الأوراق دواحد الأبارطوموون كتبتها ليك..كاتفهمينييش غلط أنا ماكانجريش عليك من الدار..تقدري تبقاي حتى تقادي أمورك..وبالنسبة لخدمتك رااغاتبقاا كيف الأول..أنا مديرك ونتي موظفة عندي..ننساو هاد التجربة الفاشلة..ونبداو صفحة جديدة كل واحد وحيااتو..وإلا بغيتي نكونو أصدقااء ماكاين حتى مشكل(بعد صمت)نتمنى تحتارمي قراري
طول كلامو كانت فاتي كاتشوف فيه بصدمة..تنحنحات بإحراج وتكلمات
-فاتي:فرااس..سمحلياا على كاع اللي درت ليك واخاا..ماشي عن قصد والله العظيم أنا..
-فراس:(مقاطعها)شش نتي مادرتي والوو..حتى نتي سامحيني
هبطات فاتي عينيها اللي دمعو..لهاد الدرجة هو إنسان طيب...كان ولدها نعس..حطاتو فالأرجوحة ووقفات ببطء باش ماتحركش بيه..دخلات شعرها من وراء وذنيها..طلعات راسها فيه..وبدون سابق إنذار نقزات عليه معنقاه وكاتبكي..طبطب على ظهرها وبادلها العناق هو الآخر..بعدات منو وهي كاتمسح دموعها وتكلمات
-فاتي:اهئ..أنا مابغيتش لابارتوموون..كفاية داكشي اللي خسرتي علياا واخا ماكانستاهلوش اهئ اهئ
-فراس:شش ماتقوليش هاكدااا..أنا غانصحك ناشي كزوج وإنما كصدييق..قوبي لأشقر باللي هادا ولدوو..وماتمنعيهش من أنه يشوفوو..ولو أنه بغا ياخدو منك ولا شيحاجة..جي عندي وانا غانعاونك تمشي لشي بلااد بعييدة..وفيها غاتبداي حياتك..راك موهووبة وغاتخدمي فينما مشيتي..غاتعيشي نتي وولدك..وحاولي تقوي شخصيتك وماتضعاافيش..فرضي رأيك وماتهلي حتى واحد يتاخد قرارات فحياتك واخاا
-فاتي:همم واخاا..
تنفسات بعمق ورجعات لجهة الأوراق..هزات الورقة دالطلاق ودارت عندو..فهمها وجبد ستيلو من جيب المونطو ديالو..قرات الورقة مزياان وشافت الإمضاء دفراس فالأسفل..مضات ودارت عندو عاطياهوم ليه
-فاتي:دابا أنا مابقيتش مراتك..واخا أصلا ماكنتش مراتك بصاح هه
-فراس:اه ههه..لبسي عليك شيحاجة راه كاين البرد وغاتمرضي..سيري تنعسي ورتاحي شوية
-فاتي:واخا..فف فراس واخا تجيبلي أفنان نشوفهاا..
-فراس:غدا نجيبهاليك..خليتهاا ناعسة فالدار لاخرا
-فاتي:همم أوكي..تصبح على خير
هزات ولدها بين يديها وتمشات فاتجاه الباب حتى سمعات نداؤو
-فراس:فاتي..أشقر..
دارت عندو بسرعة وهي كاتسناه يكمل كلامو
-فاتي:مالو أشقر؟!
-فراس:هو مشاا يجيب مامااك لعندك..هو تكلم معاياا واخاا استفزني صبرت لييه وتكلمت معااه بالتي هي أحسن..حتى فهمت باللي غايمشي لليابان..قال غايجيب ماماك..سولتو على خوك وماجاوبنيش يمكن مخاصمين
-فاتي:ااه مخاصمين
-فراس:ماشي شيحاجة غريبة بدوك التصرفات ديولو..
-فاتي:شكراا حيث قلتيهالي..تصبح على خير
-فراس:ونتي من أهلو..
وهاهي دي مطلقة..وأم لطفل..وأكثر شيء وحييدة..ما هو إلا عقاب صغير من الله على اللي دارتو..على خيانتها لثقة واليديها..على قيامها بأشياء محرمة..هذا جزاءها...

🌼🌼فاقت فاتي على أشعة الشمس وراسها كايدرها بالسهير بسبب ولدها اللي طول الليل وهو كايغوت..أول شيء قامت بيه هو تترقبو..وكانت الصدمة هو أنو فراشو فارغ..
-فاتي:ولدي..ولدي فينو 
رجعات جلسات على السرير وشدات فراسها..بعد ثواني ناضت كاتجري بسرعة..خرجات من البيت وبدات كاتجري فالدروج..
وقفات على منظرهم ..
كان أشقر هاز ولدو بين يديه وكايضحك..بجانبو زهرة حتى هي مبتاسمة..شافوها وناضت ماماها لجهتها..جرات لعندها وعنقاتها بحرارة..ماكانش حتى ردة فعل من فاتي غير أنها كاتشوف بغضب فأشقر..
-زهرة:بنتي سمحيلياا ماحضرتش لولادتك..كنت معولة نجي فهاد الشهر ونبقى معاك حتى تولدي عند بالي فاش جيتي عندناا للدار عاد كنتي فأوائل الحمل صدقتي ...سمحيليا..
-فاتي:مم ماشي مشكل..
طلقات من ماماها وتوجهات لعند أشقر..حطات يدها على خصرها وطلعات حاجبها..
-فاتي:عطيني ولدي
-أشقر:حتى أنا ولدي
-فاتي:(بغضب)هاداا ولدي أناا..نتا اللي هزيتيه فكرشك 9 شهوور نتا توجعتي عليييه هاا؟!
-أشقر:إلا نتي توجعتي علييه أنا راني كنت هاازو كثر منك وكاان مسخن عظيمااتو فق*..
طارت عليه بسرعة وسدات ليه فمو وهي مخنزرة..
-زهرة:احمم أنا غانمشي..نتكلم مع ديك السيدة اللي حلات لينا الباب هه
مشات زهرة وطلقات فاتي من فمو وهي كاتشوف فيه بغضب..
-فاتي:شكون عطاك الحق تهزو من فراشو بلا ماتعلمني..كنت غانموت بالخلعة
-أشقر:نتي اللي كنتي غاارقة فالنعااس فيقتك وماسمعتينيش
-فاتي:حيث أنا اللي بقيت سهراانة معاه كانرضع فييه ونعسوو ماشي نتا أسي أشقر
-أشقر:همم صافي غانوليو نديرو النوبة عليه مرة سهري معاه نتي مرة أنا شنو بان ليك..
-فاتي:أنا ونتا هههه (جمعات ضحكتها)حلم بيهاا
-أشقر:(غمزها)وغانحقق هاد الحلم..فاتي..أنا تكلمت مع فرااس..قال باللي غاتطلقو وعطاني الحرية فأني ندخل نشوفك نتي وولدي..(طلع حواجبو بتكبر)أصلا واخا مايبغيش غاندخل..بلا ماتنكري باللي ماشي ولدي لأني درت التحاليل بدون علمك..هادشي ماكايعنيش أني مامتأكدش من أنو ولدي..غي بغيت تكون عندي حجة مني تنكري..أنا بغيت نرجعو كيف كناا..نربيو ولدناا بجووج..شنو قلتي
-فاتي:همم بصااح..لا من نيتك..وجهك قاصح لهاد الدرجة..نرجعو كيف كناا قال..دخلها لهاد الراس عندك..أناا ما كا نبغيييكش أوكي؟
-أشقر:(بابتسامة)لا نتي كاتبغيني..عينيك فاضحينك
-فاتي:هادي حياتك..ثيق ولا لاا ماكايهمنيش..بسبابك خسرت بزااااف ومامستاعداش نخسر كثر..وبلا ماتقولي غانتبدل..عمرك تبدل غاتبقى ديما هاكدا(طلعاتو وهبطاتو)حقيير
سد عينيه وهو كايحاول يتحكم فأعصابو..وحلهوم وترسمات من جديد ابتسامة على فمو..
-أشقر:أنا غانثبت ليك العكس..كوني أكيدة أحياتي
-فاتي:(بتخنزيرة)أنا ماشي حياتك
-أشقر:همم روحي
-فاتي:(بغضب)أناا ماشي روحك
أشقر:My angel
-فاتي:اعععع غانقتلك..عطيني الولد..عطيني الولد..
-أشقر:واخا واخاا كالم..(عطاها الولد)همم لا ضسرتي صرااحة ولكن كوني هاانية أنا..
ماتسناتوش يكمل كلامو ومشات بسرعة فاتجاه ماماها..
-فاتي:(عطاتها الولد)ماماا خوديه..ودخليه لبيتي وبقاو تما حتى نجي..عند بالو غانسكت لييه..أنا غانوريه
رجعات لعندو..كان واقف حدا البيسين وعلى وجهو ابتسامة..وعلاش مايبتاسمش والمشكل الكبير بالنسبة لييه اللي هو فراس ماكاينش..دابا خلات ليه الساحة وأمر فاتي سهل بالنسبة ليه..هو غايخليها تسامحو طال الزماان ولا قصار..وهو باقي مبتاسم ماحس براسو حتى طاح فلابسين..طلع راسو من الماا وشاف فيها..كانت فاتي كاتشوف فيه بشر وعلى وجهها ابتسامة كبيرة..
-فاتي:أووبس ديزولي ..
طلع أشقر راسو فيها..بشعرو اللي هبط على عينو وبقا كايشوف فيها..الشيء اللي خلاها تتوتر وتخنزر فيه
-فاتي:علااش كاتشووف فيا😠
-أشقر:جاات معاك هاد الشخصية القوية والشرسة وبزااف كااع (مد يدو لعندها باش تعاونو..شافت فيه شحال ومدات يدها تعاونو..وأووب ولات معاه فالبيسين..)قبيحة ولكن ماشي معايا ألمشييشة 😈
شافها كيفاش طلعات من الماا وبقات كاتنفس بقوة..قرب منها وشدها من خصرها بيد..بعد شعرها المبتل واللي لصق مع وجهها وحط أنفو على أنغها..
-أشقر:(بهمس رجولي)توحشتك بزااف أحياتي..بزاف..ماتقدريش..ماتقدريش تخيلي قداش
بقات فاتي مصدومة وكاترعد بين يديه..هبطات عينيها باش مايلتاقيوش أعينهوم وتذوب فيهوم من جديد..
-فاتي: بعد مني..
زاد قرب منها أشقر وهو كايشوف فشفايفها..غمض عينيه وهو ناوي شفايفها اللي زادوهوم قطرات الماء جاذبية
"ماخصنيش نستسلم..ماخصنيش نستسلم"كانت كاتقولها فاتي بينها وبين نفسها..
عاد كانو شفايفهوم غايتلاصقو..دفعاتو بقوة..وبدات فالسباحة..طلعات فوق الحاشية..بغات توقف وهو يشدها من يدها..ماحساتش براسها حتى صرفقاتو خلاتو كايشوف فيها بصدمة..طلق من يدها وحط يدو على حنكو..شافت فيدها ورجعات شافت فيه بخوف..وقفات وجرات بسرعة فاتجاه الدار وهي كاتقطر بالماء
الصفعة الثالثة ليه على التوالي من فاتي مامصدقش أنها ضرباتو..وقف هو الآخر وتبعها

عاد بغات تحل باب غرفتها وهو يشدها من كتفها..شهقات بخوف وضارت عندو بالعرض البطيء..
-فاتي:(بخوف من شوفاتو)اا نن نتاا اللي مابغيتيش تخليني.أ أنااا ..
قاطعها بقبلة عنيفة فشفااههاا..دفعها على الحيط وكمل فقبلتو..وبعد ثواني هاهي ذي متجاوبة معاه بدوون ماتحس..توقفو على قبلتهوم بعد دقائق وهوما بجوج كاينهجو ويقطرو بالمااء..بعد عليهاا وتكلم
-أشقر:(كاينهج)اا أناا ..أأ بغيت نقوول حنا خاصنا نرجعو لبعضنا..أنا كذبت على راسي فاش ظنيت غانبغي ريم..وحتى نتي كذبتي على راسك فاش ظنيتي غاتبغي فراس..حنا دابا بجوج ماكااين حتى واحد أخر يدخل فعلاقتناا..لا حنا ماشي جوج حنا ثلاثة..أنا وياك وولدناا..أسرة سعييدة..حناا غانظلموه إلا عشنا مفرقيين..خاصنا نتجاوزو هاد العقبة بحاال بزااف دالعقبات اللي دزنا منهووم..عشناا مدة طويلة بعاد على بعضياتناا..واخا فالأشهر الأخيرة كنت قريب ليك..ولكن ماكنااش قرااب لبعضنا..ماعرفتش كيفاش نشرح ولكن كانظن غاتفهميني..فكري بالمنطق واخاا..أناا درت خطأ كبيير لأني تعطلت وماتزوجتش بيك من الأول..ولو كناا مزوجين ماكانوش غايطلبو مني نتزوج بريم..لو ولو ولو ولكن اللي وقع وقع..حنا ولاد اليوم وخاصنا نعيشو ونساو الماضي..خاصنا نتزوجوو ونفكرو فولدناا..نفكرو فالمواقف اللي غايوقعو ليه مع صحابوو فاش غايكونو واليديه مفارقين..نفكرو فنفسيتو..ماغاديش نبزز عليك شيحاجة معايا أناا..غانخليك حتى تساامحيني ومن كل قلبك..عارف اللي درت فيك ماشي قلييل وموحال تنسايه ولكن حاولي..واخاا؟! شش ماتقولي والو..خليك فكري مزيان
بعد منها خطوات ومشا خارج حتى وقفاتو بنداءها ليه..
-فاتي:اا أشقر..مم نتا فازك ..بلاتي نعطيك فوطة غاتمرض..
ابتاسم وهو كايشوفيها كيفاش كاتجري فاتجاه الحمامات باش تجيب ليه الفوطة..إهتمامها دليل كافي على مدى حبها ليه..واخا ترفض الإعتراف هو ميقن من أنها كاتبغيه..كيفما هو..
أكييد دابا كاتفكر فكلامو..وأكيد غايكون أثر فيها..خصوصا أنو ماتكلمش بأسلوب مستفز كعادتو..همم نتمناو خير مع هاد الثنائي

🌼🌼بعد 4 أشهر..
عند ريم..
كيف العادة..دوزات حصصها الصباحية فالكلية..وخرجات فاتجاه المطعم باش تكمل سوايع عملهاا..
وعي فالطريق..وقفاتها يد على كتفها..تلفتات بسرعة وتصدمات من الشخص اللي واقف حداها..كانت هند..
-هند:السلام ريم كيدايرا صافا؟
-ريم:(بملامح باردة)بيخير ونتي؟!
-هند:الحمد لله..ريم عافاك بغيت نتكلم معاك
-ريم:سمحيلي مانقدرش..عندي مايداار
-هند:شنو عندك؟!
-ريم:(الصمت)
-هند:(بإحراج)وواخاا..نتافقو على شي بلاصة نجلسو فيها ونتكلموو..نبقى نتسناك حتى تسالي..الله يخليك..
-ريم:(بتنهيدة)واخاا فين؟!
...
في الساعة السادسة والنصف...
جالسة ريم وهند فكرسي فحديقة عمومية..
-هند:احمم..بغيت نهضر معاك على سوء الفهم اللي وقع بيناتنا..أنا نادمة والله و..
-ريم:(مقاطعاه)إلا كان هادا الموضوع اللي غاتكلمي ليا عليه غانوض ونمشي فحالي..
عاد وقفات ريم تمشي فحالها وشداتها من يدها ورجعاتها للكرسي..شافت ريم فيد هند على يدها ورجعات شافت فهند وهي مطلعة حواجبها للفوق..وبسرعة حيدات هند يدهاا من فوقها
-هند:عندي موضوع أخر..أناا داباا..مم..مطلقة..تطلقت من حمزة
-ريم:بصااااح..وماخفتيش من نظرة المجتمع..وشكون غايشوف فييك دابااا..
-هند:(بملامح حزينة)علاش كاتقولي لياا هاد الكلام؟!
-ريم:هههه نسيتي فاش قلتي ليا نفس الكلاام ولاا..باش حسيتي داباا هاا؟!تقلقتي يااك..إواا أنا أصلا مامطلقاش حيت مامزوجااش من الأصل..ولكن نتي تزوجتي بصااح وتطلقتي بصااح..
-هند:سمحيلي على الكلام اللي قلت ليك..هوما عمرو ليا عقلي بالأكاذيب عليك وتيقتهوك..سمحيلي أختي
-ريم:بصااح..كاتظني هذا عذر باش ديري فيا ديك الحالة..باش تكذبني وثيقي واحد بحال حمزة..اللي مامخلي حتى وحدة..العيالات الشارفاات وكايشوف فيهوم..كاتظني هادا دالزواج هاا؟!بحال هذاا نبهدل على قبلو صديقة عمري واللي مادوزناش القلييل هااا؟!لاا وزدتيهاا ماتو واليديا ولقيت راحتي وعلم الله شنو كاندير..
-هند:اهئ عافااك أختي سمحيليااا نتي عاارفة أنني كنت كانبغيه من صغري..وواخا العيوب اللي فيه بغييتو اهئ..الحب عماني أختي
-ريم:ملايين اللعناات على هااد الحب اللي يخليك تديري هاد الحاالة فصاحبتك..فختك..فياا أناا أهند
-هند:عافااك أختي سمحيلياا اهئ اهئ..عافااك أريماا عافااك اهئ..عافااك غفري ليا ورحميني اهئ اهئ
-ريم:طلبي الرحمة من اللي خلقك ماشي من عبد بحالك بحالو(تفكرتو شيحاجة👀)
-هند:والله حتى تقهرت اهئ اهئ..الكلام دالنااس اللي كاينعتوو فياا وكايقولو هادي تطلقاات وباقي مادوزاتش عام مع راجلهاا..والقصص اللي خرجو علياا بلاا حسااب..كلام ماما وبابااا ونكيرهووم علياا..الماكلة مابقيتش كانقدر ناكلها معاهوم اهئ..وليت سادة علياا فالبيت وماكانشوف حتى واحد..شوفي وجهي..شوفي حالتي كيف ولاات اهئ..وليت ضحكة اهئ اهئ..مابقاوش كايخليوني نخرج نتنفس حتى الهواا..خدمتي كنت خرجت منهاا على قبلو حيث قااي نبقاا فالداار ودابا شنو داار اهئ اهئ
-ريم:(بتنهيدة)هند ماتشكيش علياا..شكي على اللي خلقك..ماعندي فاش نفيدك..نتي اللي ارتاكبتي الخطأ وحد مابزز علييك..دونك تحملي عقوبة قراراتك..ارتاكلتي بزااف دالأخطااء وهادو نتائجهوم..شحال كان قدكوم تطولو كااع..عام عامااين وغاتطلقوو..حمدي الله اللي تفارقتو قبل ماتولد ديك السااعة غاتكون مشكلة كبييرة..ماكانش عليك تسمعي لكلاام دوك اللي عمرو ليك راسك بدوك الخراافاات..السحر والشعودة وعين بناادم..عند بالك مافهمتش كلاامك..ماكانش عليك تزربي فموضوع بحال الزواج..شنو ناقصك هاا..قارية وبخدمتك..زوينة وألف وااحد يتمنااك..مالقيتي غي حمزة..حمزة
-هند:ندمت بزاااف والله العظيم اهئ ندمت بزااااف اهئ بغيتك تعاونيني عافااك
-ريم:هه ندمتي..عقلتي فاش بصمت ليك فداركوم وقلت باللي غاتندمي..ماتيقتينيش هه..
-هند:أ أناا هربت من دارناا..بغيت نبقاا عندك فين ساكنة..غي بينماا نلقى خدمة ونستقر بوحدي
-ريم:(نسات خصامها معاها)شنووو..نتي شنو درتي ألحمااارة هاا (شداتها من شعرها بقوة)غي قوليلي واش ماباغاش تديري عقلك هاا..كيفاش قدرتي تهربي من داركوم..واليديك غايكونو مشطونين علييك..أثروو فيك البغلة الأفلام والمسلسلاات..غي اللي دارها قد راسو يهرب..عمر الهروب ماكان حل..مني غايخطاوك واليديك غاتندمي على هادشي وديك الساعة الندم ماعندو مايدير ليك بحال دابا تماماا
طاحت عليها هند معنقاها وكاتبكي بصوت عالي وتشهق..عاد حسات ريم بشنو دارت وباللي نتفاتها وسط الحديقة والناس كايشوفو..
كاتطلع يدها تبغي تعنقها وترجع تهبطهم من جديد..ماقدرااتش..
بعدات من هند ببطء ووقفات..شافت فيها ببرود وتكلمات..
-ريم:المهم بسلامة أنا غانمشي..ومن الأحسن تمشي لداركووم
تمشات بضع خطوات حتى سمعات صوتها من جديد
-هند:ريم..نتي سامحتيني..غانرجعو كيف كنا
تلفتات لعندها ريم وترسمات على فمها ابتسامة خفيفة
-ريم:سامحتك أبنت النااس..ولكن مستحيل نرجعو كيف كناا..

🌼🌼فدار معاذ..
حل الباب فور ماسمع الدقان..تسالم معاها ودخلها..
-هند:احمم سمحلي على هاد الوقت فاش جيت..أنا غي..
-معاذ:راقلتيهالي فالتيليفون(كان خدا نمرتها من الريسطو) المشاكل مع الفاميلا
-هند:ااه داكشي
-معاذ:اا تفضلي خليتك حدا الباب..
-هند:شكرا..سمحلي تطفلت علييك وعاد ماكانعرفوش بعضياتنا
-معاذ:الله أودي عادي مرحباا بيك..أنا نمشي نوجد شيحاجة ناكلوهاا ونبقاو نتكلموو حتى للصباح ونتعرفو على بعضياتناا مزياااان
-هند:علاش ماخدامش غداا
-معاذ:سيي خداام ومع الصبااح..غانشوف كيف ندير نفيق غذاا بكري المهم غاانتكلموو ونسهرو هه
-هند:هه أوكي..أنا نفيقك أسيدي
-معاذ:شكرا سينيوريتاا..
-هند:العفو سينيور معااذ هه
...
🌼🌼
-فاتي:(بصراخ)أشقر أشقر..وا أجي هز علياا ولدك وقاابلو شوية رااعييت
دخل أشقر مع الغرفة بكيطمة وسروالها وهو مخنزر وباينة فيه ماشابعش نعاس
-أشقر:شناهواا مابقااش ولدك نتي..وشكون اللي بقا مقابلو بالليل وسهران معاه..
-فاتي:يااك وماكنتيش كاتفيقني نرضعو ألكذااب
-أشقر:واهو ماكايبغييش الرضاعة..نرضعو أناا
-فاتي:درني رااسي بالغوات شد الولد أنا نمشي نعاون ماما فجميع الحواايج
خداه أشقر من يدهاا وتكلم..
-أشقر:وماتعطلييش راامزير باغي الطوالييط..
دار لجهة الباب ولقاا الريح..كانت مشاات بسرعة ودخلات لبيت ماماها..دلر لعند ولدو وتكلم..
-أشقر:أدلر (Adler=نسر بالألمانية)حبيبي..النسر ديالي..غانحطك هنا ونمشي نقضي غرضي ونرجع واخا أباباا..
عاد حطو فوق السرير وبدا كايغوت بصوت عالي..بسرعة هزو ورجع كايحرك فيه باش يسكت
-أشقر:شش صافي أنا غانحبس ز**بوهاا..بفف تعطلاات هادي..
🌼🌼فغرفة زهرة..
-فاتي:(كاتطوي الحوايج)ماماا علاش ماتبقايش معاناا..سخيتي بيناا..
-زهرة:(كاتحط الحوايج فالفاليز)لا أبنتي غانمشي عند أساامة حسن..خليك نتي وراجلك و ولدك..
-فاتي:ماما نتي راضية على قبولي بالزواج بيه هاا؟!
-زهرة:ااه أبنتي راضية علييك..هادا الحل المناسب..درتي بزااف دالأخطاء ونورمالمون خاصني نسخط علييك وماباقيش نجي عندك ولكن راك عارفة قلب الأم..حتى نتي دابا راك أم..
-فاتي:شكراا بزااف على التفهم ديالك..كون غي أسامة حتى هو جاا ونتصالحو ويتصالح هو وأشقر
-زهرة:(بتنهيدة)إوااا راك عارفة خووك كيفداير..أصلا كان مقلق منك وزاد تقلق فاش تزوجتي بأشقر..ولكن أنا غانحااول معااه حتى يرطاب كوني هانية
-فاتي:عالله..
-زهرة:(سدات الفاليز)يالااه عيطي لأشقر يوصلني للمطاار..اا وبغيت نيت نتكلم معاه فواحد الموضووع
-فاتي:اا واخااا
🌼🌼بجانب الباب..
-أشقر:خالتي..يالاه سربي راغاتمشي عليك الطيارة
-زهرة:اا واخا ولكن..بغيت نعتارف ليك بواحد الحاجة كنت درتها أنا وماماك
-أشقر:نتي والواليدة..شنو درتو؟!(ضحك باستهزاء)شي سر من الماضي عاود تاني؟
-زهرة:اا لااا لاا..نتاا فاش كنتي مزوج بريم..أنا وسمية اا
-أشقر:(بملامح باردة)أنا ماكنتش مزوج بيهاا..وأخر مرة تكلمي ليا عليها ..يالااه طلعي نوصلك..
تمشى فاتجاه السيارة حتى سمعها شنو قالت وتسمر بلاصتو بصدمة..
-زهرة:(بصدمة)هي راهاا مظلوومة أنا ومامااك اللي خططنا وخليناها تبان باللي كاتخونك مع معاذ..أنا ندمت بزااف بعد موت ماماك وطلبت منها السماحة..وهي سامحاتني..وباينة سامحات حتى معاذ حيث جا معاها..سمحلياا أولدي
-أشقر:بلاتي بلاتي..نتي شنو كاتقولي..نتوما خططتو وطبقتو من وراا ظهري..وخليتوني نتيق أنها كانت مع معاذ ونجري عليهاا بالليل من الداار..شنو هاد الخ**
-فاتي:(بغضب)هيييه ماتقولش هاكدا لماما..(شافت فماماها)ماظنيتهاش فييك أماماا كيفاش درتي هاكدا فيها..وعاد هي يتيمة وماعندها فين تسكن
-زهرة:فاطمة الزهرااء..حبيبتي..أنا درت هاكداا على قبلك..قبلت بخطة خالتك وقلت نحيدو ريم من طريقنا وتصالحي نتي وأشقر..خصوصا أنكم غلطتوو..
-فاتي:كيفااش تديري هاكداا..هادي راها حياتي أناا(دارت شافت فأشقر اللي نطا على السيارة وهو شاد فراسو وابتاسمات باستهزاء)هه أووو سي أشقر كايحس بعذاب الضميير..ياكما غاترجع للرباط وتقلب عليهاا..وشكون عرف ترجع تبغيهاا هاا
دار لعندها أشقر وهو مخنزر وتكلم بصرااخ
-أشقر:ماال ز***بووك علاش كاتقلبي هاا..اش هاد الهضرة دالخ**
-فاتي:(بصراخ)ماتقوولش على باباا هااكداا..راك كاتسب فواحد ميت
-أشقر:ومالي كذبت همم..لا هو لا الوالييدة من أحقر الناس بالنسبة ليا..الموت حاجة قليلة عليهووم..فااتي أناا راني قلتها ليك مليااار مرة..قلت ليييك أنا كانبغيييك وغانبقى معااك غي نتي..أنا غي حاس براسي ندمان على اللي درت ماشي حاجة أخرى..أناا غانطلب منها السمااحة وصافي..باش نريح ضميري..

-فاتي:(بصراخ)لااا..لاااا..نتا ماغاتمشيش..نسيتي بشنو واعدتيني باش نتصالح معاك ونقبل نتزوج بييك ها نتا قلتي ماغاتمشيش للربااط وغاتبقى هنا فمراكش غلقتي الشركة ديالك تماا وحليتي وحدة أخرى هناا..سمحتي فشركاات بابااك وخليتيهوم لناس أخرين يقومو بالإدارة ديالهوم..هادشي كاامل بااش مانرجعوش ندخلو لديك المدينة..وفالأخير بهاد البسااطة تمشي..أنا ماغانسمحش ليك
-أشقر:فاتي نتي شنو كاتقولي علاش خلطتي الأمور تخيلي أنا منعت عليها حقها فالورث هي رااه عندها نسبة 50% فكاع الممتلكات دالوليد..أنا راني ظالمهاا بهاكدا..
-فاتي:همم إذا المحامي غايتكلف بهادشي..هي غاايوصلوها ممتلكاتها..وغايوصلوها النسبة دالأرباح دالشركاات المحاامي غايتكلف..ولكن نتا ماغاتشوفهاش كاتسمع..نتا واعدتيني وماخاصكش تخلف بالوعد..كانقسم ليك إلا مشيتي لديك المدينة مني غاترجع ماغاتلقاني لا أناا لا ولدك..وديك الساعة إلا بغيتي ترجع ليها هاديك حريتك..أنا ماشي لعبة بين يدييك..ومن اليووم نتا ماغاديرش اللي بغيتي..غاتدير اللي أناا مليتوو عليك..عييت من الذل وصابرة على أوامرك..داباا نوبتي أناا فالأمر والنهي..وإلا خلفتي أواامري قول باي بااي لهاد الوجه اللي قداامك(دورات أصبعها السبابة جانب وجهها)ولولدك حتى هو..الأمر بين يديك
دخلات للدار وخلاتو واقف مصدوم وماعارفش شنو يدير..ماعارفش كيف يتصرف مع هاد فاتي..فاتي اللي شخصيتها قوية وولات كاتفرض عليه كااع أراءهاا وقرارتها..وولا هو مجبر ينفذهوم بإطاعة..دار شاف فزهرة اللي كانت كاتبكي..طلع فالطونوبيل وكلاكصونا بمعنى طلعي..طلعات وقبل ماتسد الباب تحرك بسرعة
🌼🌼عند ريم..
حلات لالة نزهة الباب لريم وتسالمو..
-ريم:نسيت سوارتي فالداار..هاحح فيا الهيمري دالجوع
-لالة نزهة:هه دخلي تاكلي ااه بنتي ريم جاك واحد الجوا كبير ماعرفت ديالاش
-ريم:(بتعجب)بصااح فينو نشوفو
مداتهوم ليها لالة مزهة وبقات كاتشوف فيهوم بفضول..حلات الظرف وقالت..
-ريم:بسم الله..الله يسمعنا خيير
بدات كاتقرا فيهوم وكولما زادت كلمة كايزيد يتحل فمها أكثر بصدمة
-ريم:(وهي حاطة يدها على فمها بعدم تصديق)نوو مايمكنش
-لالة نزهة:يااك لابااس أبنتي وااقعة شيحااجة
-ريم:اا ماماا نزهة..هاد الأوراق دالورث..كاتبين باللي أنا عندي 50% فكااع الممتلكات دخالي مصطفى..وهادا سينياتوور دخالي هناا..(شدات فراسها)ولكن كك كيفاش..ووعلاش..وايمتاا؟!
-لالة نزهة:بسم الاه عليك نتي فعاار الله..إواا مزيان باش ترتاحي من ديك الخدمة اللي كاتجي منها مهدووودة الله يجعل البركة حتى نتي تستاحقي تعيشي مزيان..وتكون عندك شي داار كبييرة..حسن ليك من هاد الداار وتديري طونوبيلتك بلا ماتحتاجي اللي يوصلك 
-ريم:لاا لاا شنو كاتقولي أماماا نزهة..أنا مستحيل نقبل هاادشي..أنا ماباغااش دار كبيرة وماباغاش طونوبيا هاد السااعة..إلاا غايكونو عندي مستقبلاا غايكونو بفلووسي ومن عرق كتاافي وباجتهاادي..ععلااش عاد وصلوني حتاال داباا..دازت بزااف دالوقت على موت خالي..هه باينة أشقر اللي خبى عليا..غايكون دابا حس بعذاب الضميير أكييد..
-لالة نزهة:أبنتي أش بغيتيه يجييه عذاب الضمير ولا لاا المهم رزقك جااك ونتي تستاهلييله..أنا ماطامعاش فيك غي باغا ليك الخير وصافي أبنتي وربي شاهد علياا
-ريم:أش كاتقولي أماماا نزهة اشمن طمع حتى نتي..أنا هادشي مستحيل نصرف منوو داباا..أنا ماغانصرف منهوم حتى نولي طبيبة ونخدم إن شاء الله..باش مانسمااش وصلت بسباابهووم..باش يعرفو هاد اليتيمة اللي ظلموو واحتاقرو قادة توصل بيهوم ولا بلا بيهوم..ماقاادااش على مشااكل أخرى والله كفااية هادشي اللي عايشة
-لالة نزهة:اواا اللي عجبك أجي تجلسي تاكلي ولا الفلوس گهمووك هه
-ريم:هه أشمن فلووس حتى نتي ههه..ااه فرااسك..
-لالة نزهة:أشنوو؟!
-ريم:(وهي كاتمضغ)همم معااذ
-لالة نزهة:مالوو معاذ؟!
-ريم:(باقي كاتمضغ)هند
-لالة نزهة:ماالهووم معاذ وهند؟!
-ريم:كبي ليا أتاي أماما نزهة عافااك
هزاات لالة نزهة الكاس على ريم وتكلمات بنفاذ صبر
-لالة نزهة:غانكب ليك السم لاماتكلمتييش ومالهووم طرطقتيلي المراارة
-ريم:(سرطات اللي كاتمضغ وتكلمات)اااح..إوااا معاذ وهند قاليك ولاو كايبغيو بعضياتهوم..وهااد المدة كولها اللي هاربة من دارهوم كانت عندو غالدار
-لالة نزهة:أويلي أستغفر الله أش بيناتهوم حتى يعيشو بجووج 
-ريم:إواا أش غاديري ولاد اليوم صعااب هههه..المهم رااقالياا معاذ مشاا معاها لسلاا عند واليديها وطلبات منهوم السماحة حيثهربات وقال طلب يدها منهوم
-لالة نزهة:اييه وهوما سامحوهاا
-ريم:شكون عرف الله وأعلم..قلت ليها ترجع عند واليديها ومابغاتش تضبر لراسها
-لالة نزهة:اوا وقبلوو يتزوج بيها
-ريم:قالييك كانو معصبين غي سمعو الزوااج وصقلوو..باينة غايقبلوو..غايكونو باغيين غي تفكو منهاا قبل مادير ليهوم شي فضيحة
-لالة نزهة:الله يسترنا وصافي
-ريم:فراسك قربت نكمل 19 عاام ههه
-لالة نزهة:تبارك الله هه

🌼🌼بعد سنوات..فتركيا وبالضبط فمدينة إسطنبول
جالسة فالكافيتيريا دالمستشفى..لابسة سروال جينز ووزرة بيضاء وحذاء عالي..شكون من غيرها بطلتنا ريم..ولكن لحظة لحظة..ريم لابسة حذاء عالي..عجيب
طلات على البطاقة اللي معلقة فالوزرة من جهة صدرها
كانت فيها صورتها..اسمها واسم المستشفى بخط كبير " özel İstanbul misafirperverliği"
بقات كاتلعب فتيليفونها وتأفف بملل حتى حسات بيد على كتفها..كانت الممرضة اللي كونات معاها صداقة من الأيام فاش جات لتركيا
^الحوار بالتركية^
-أصلي:مالك معصبة؟
-ريم:بفف توحشت بلادي
-أصلي:علاش ماعجبكش هنا
-ريم:بالعكس تركيا زوينة وفينما نتبع شي مسلسل تركي كنت كانتخايل راسي فيهاا..توحشت ماما بزاف..وحتى مابغاتش تجي معايا
-أصلي:اوا كون ماهاد البرنامج دتبادل الخبرات كوراك باقي فالمغرب..اللي شافك يقول تركية..لغتك التركية مزيانة
-ريم:ااه كنت مهووسة بالمسلسلاات التركية هوما اللي علموني(شافت فساعة الهاتف)بفف الوقت هادي..أنا غانمشي نطل على شي مرضى الفوق
-أصلي:أنا غانكون لتحت فالمستعجلات..نتلاقاو من بعد
-ريم:أوكي
وقفات من كرسيها وتمشات بخطوات متزنة..بكل أنثوية..كاتحرك وكايتحرك معاها باتزان جسمها الأنثوي الممشوق من كثرة الرياضة..مطلعة راسها للأعلى وعلى فمها ابتسامة صغيرة..هاد المرة كاتبان أكثر نضج من ذي قبل..وعلاش ماتنضجش وقد مرت سنواات وطبعا ماكانتش خالية من التجارب..فيها سلبية وفيها إجابية..لكن الأهم أنهاا استافدات منهوم
🌼🌼مخبي مور البركاصة دالزبل..ساد نيفو بأصابعو من نتانة الرائحة وتكلم مع نفسو الشيء اللي خلا صوتو يتسمع كيف شي بهلوان
-دياب:ااف ياربي أش هاد الريحة..(طلع بشوية وعاود رجع)ناري ناري جايين..1..2..3 عللق
بداا كايجري بسرعة وبدون مايتلفت لعندهوم..لأنو عارف غايتصدم بعددهوم..تخطى بزااف دالأشياء فطريقو ..نقز فوق سيارة وتخبا موراها..تكا على الرويضة..ومن ضخامتو وكتلتو الضخمة بدات السيارة كاتصدر فصوت قوي..
وي وي وي وي وي🔊
-دياب:اللقوة..شش شش سكتي سكتي..الله يرحم الموطوور اللي حطك..(طلع راسو وبانو ليه جايين لناحيتو)بفيت ربي تديري كسيدة..بغيتك طيحي من فوق شي جبل تشتتي كولك..أناا بغيتك تسكتي فشي خلاا وتبقاي تما حتى تصدااي
بدا كايجري بسرعة كبيرة..بان ليه المستشفى وبدون مايفكر دخل ليه..شافو واحد من اللي تابعينو ونادى على صحابو حتى هوما..
دخل دياب مع قسم المستعجلات..بحكم كايكون عامر بالنااس..دخل بسرعة حتى تلفتو كاع الناس لجهتو..هبط شد رجلو ودار راسو كايرعرج..
-دياب:ااه ااه عاونوووني
قربات منو أصلي وشدات فيدو جاراه..جلساتو فسرير تما وتكلمات معاه
-أصلي:مالك شنو وااقع لييك..شنو كايضرك
-دياب:أنامرييض مريض أختي
-أصلي:(كاتبعد منو بسبب رائحتو الكريهة)واخا وبشنو مريض..
شاف دياب لجهة الباب وبانوليه جوج داخلين..دغيا رجع تخبا وتكلم مع أصلي
-دياب:(بهمس..بالمغربية)بالنحس النحس
-أصلي:مافهمتكش..
-دياب:عندي صديقة هناا وهيا طبيبة ممكن تعيطيلي عليهاا
-أصلي:ااه بصااح هي جديدة ولا قديمة
-دياب:(وهو كايشوف فالرجال قربو لناحيتو)جديدة باقي بميكتها وتيكيتتهاا..عيطيلي عليهاا..
قبل ماتكلم دفعها ودار ناعس فالسرير..شافت فيه بتعجب وتمشات خطواات حتى تضربات مع كتف راجل من دوك الرجال
-أصلي:هييه شوف قداامك..أجيو نتوما شنو كاديرو هنا ماباينش فيكوم مرااض
-الراجل:سيري كملي شغالك(وراها لفردي من وراء سترتو)
شافت فيه بخوف ومشات كاتجري بسرعة وهي خايفة..تلفتو الرجال بجووج لجهة الأسرة اللي كاينين فالركنية دالقاعة..كان سرير دياب فارغ..دارو وتمو خارجين فحالهوم..حتى كايشدهوم البوليس..
-بوليسي:يالااه معاناا..كاتشهرو السلاح ديالكوم وسط مستشفى هادي راها جريمة كايعاقب عليها القانون..يالااه(جروهوم)يالااه دابا يتبعوكوم صحابكوم..
خرج دياب من تحت السرير..وتمشى بخطوات حذرة..بانت ليه أصلي جاية وتابعاها شي طبيبة من الوراء..ماقدرش يشوف ملامحهاا وتخبا بسرعة حتى دازو..وتم خارج فحالو وهو مبتاسم بتكبر..
-دياب:(مع نفسو)حتى واحد ماقاليهوم يحاولو يلعبو على ديااب..إوا دابا تحملوو العواقب هه
تمشى وهو واضع يدو فجياب سروالو..كايتمشى بكل رجولية..وجسمو زااد كبر وتقوى..وزاد عمر عضلاات..خرج من المستشفى ومشا لمركز تجاري قريب ليها يشري شيحاجة لولدو باسل معاه
🌼🌼فالمستشفى..
-ريم:فيناهو هادا اللي كايعرفني مابانش لياا
-أصلي:هو قال كايعرف طبيبة جديدة وجيتي فبالي غايكون مشا فحالوو..أويلي عنداك يكونو دوك اللي هازين السلاح اللي دااوه
-ريم:ياك قلتيها للبوليس
-أصلي:ااه ااه قلتها ليهوم
-ريم:اواا غايكوو داوهوم 
-أصلي:عالله..أنا نمشي نشوف واحد المرا خليتها بوحدهاا
مشات أصلي و خلات ريم جالسة فوق السرير علاش كان ناعس دياب..دورات وجهها وبان ليها تيليفون كبير الحجم محطوط فوقو..كمشات حجبانها وهزاتو بين يديها وبدات كاتدور فيه وهي مطلعة حواجبها..

-ريم:بشااخ على تيليفون..علم الله شحال كايدير..اييه كون جيتي فيامات الزلط والله لافلتك أحنيني
شعلاتو وبانت صورة الغلاف..كانت صورة طفل فعمر 9 سنوات تقريبا..شهيب..لابس ملابس واسعة وداير كاسكيط ..مخنزر وداير حركة بيديه كايديروها اللي كايرقصو Hip-Hop ابتاسمات وهي كاتشوفو..
-ريم:وينوو شحال زويين..بحال اللي فايت شفتو فشي بلاصة..فين غاتشوفيه حتى نتي يهدييك الله
دورات التيليفون وبانت ليها قطعة بيضاء خارجة من جهة الكاميرا الخلفية..عاد بغات تحيد البوشيط وتشوف أش فيه..وسمعات صوت رجولي كايناديها
-دينيز:رييم.. شنو كاديري هناا
بسرعة حطات تيلي ودارت عندو بابتسامة صفراء 
-ريم:والو غي بقيت ساهية هيهي
-دينيز:إوا يالااه..را العملية اللي غاتدخلي ليها معاياا قرباات
شهقات ريم ووقفات بسرعة
-ريم:أويلي نسيتهاا..خاايفة بزااف عمري حضرت لعملية بحال هادي
-دينيز:ماعندك مناش تخافي يالااه
-ريم:أوكي أستاذ..
دارت هزات التيليفون وتمشات فاتجاه الإستقبال باش تعطيه ليهوم
هادا كان طبيب جراح فهاد المستشفى..وريم من الفرقة ديالو..يعني غاتحضر لعمليتوو وتساعدو..باش تزيد تكسب خبرة..
🌼🌼فالمركز التجاري
-دياب:ماعرفتوش واش يبغي هاد الشوكولا ولا لاا..نصوني ليه نسولو..
حط يدو على جيبو ومالقاهش
-دياب:(جامع حجبانو)فين خليتوو..بفف غايكون طاح لياا فالمستشفى..
عاد تم خارج وهي تلقى ليه وحدة من دوك اللي كايساعدوك باش تلقى اللي بغيتي
-البنت:سلام سيدي ممكن نساعدك فشي حاجة
-دياب:لا شكرا..بلااتي ااه بغيتك تساعديني..ديني لقسم العطوور..
-البنت:أوكي تفضل..
-دياب:(بابتسامة جانبية)غي سبقيني
تمشات قدامو ..بقا تابعها وكايطلع ويهبط فيها..لوا شفايفو وتكلم تحت سنانو..
-دياب:همم مابيهاش
وقفو قدام قسم العطوور..ومشا لجهة العطور الرجالية..بقا كايهز واللي هز كايرش منها..حتى ولا كولو مزيج من الروائح
-دياب:(شم حوايجو)بعدا مشات الريحة..فأخر يامك وليتي الناس يشمو فيك الزبل
-البنت:قلتي شيحاجة أسيدي
-دياب:لا ماقلت والو..ماعجبونيش روايحكوم..
مشا قبل ماتكلم مخليها واقفة بوحدها وكاترمش..شوية بدات كاتبتاسم وهي كاتشوف فيه كيفاش كايتمشى..رجوليتو طاغية على المكان..
مشا للمستشفى..سول فالإستقبالات وخدا تيليفونو..شكرهوم وخرج فحالو..دار بالناقص من الشوكولا ومشا ديريكت لدارو..
دق دقات متتابعين وهو الرمز اللي بيناتهوم وحل ليه باسل بسرعة..تعلق فيه معنقوو وهزو دياب بين يديه
^بالمغربية^
-دياب:ثقاليتي أصاحبي خاصك تنقص شوية وتدير السبوور
-باسل:نااري الواليد شنو هاد الريحة اللي فييك
-دياب:هادي واحد الريحة عاد تلاحت فالسووق أنا أول واحد شريتها عجباتك؟!
-باسل:لا خاايبة
-دياب:سيير دير تمارينك أنا نمشي ندوش علياا هاادي هادي
-باسل:تمام تماام
بعد مادوش..
خرج مدور على خصرو فوطة..كايبانو عضلاتو السداسية اللي فالبطن ديالو..كتافو العراض..والوشام اللي داير..هبط مع الدروج حفيان بان ليه ولدو كايتفرج وحاط حداه الكتوبة..حال فمو ففيلم أمريكي..
تمشى على صباع رجلو حتى نقز عليه من فوق الفوتوي
-دياب:حصلتك..ياك قلت ليك سير تحفض..باغي تجيب بحال دوك النقاط الزينين ديوولك هاا؟!
-باسل:واصاافي أنا غانحفض..واصافي 
طلع فيه دياب حواجبو وهبطهوم..شاف فيه وناض واقف غادي للكوزينة
حتى كايحس بيدين فخصرو..كان باسل اللي هبط ليه الفوطة وطاح كايضحك..شدها دياب بيديه قبل ماطيح فالأرض ورجع قادها من جديد..دار شاف بشر فباسل وتكلم
-دياب:نتا راك كاتقلب علياا واقيلة..باغي ندير ليك شي فضيحة هاا
-باسل:والاا لاا الواليد هههه ناري وشوهتيني عاود تاني
-دياب:هاهي فييك هاني قيدتها عندي..
دخل للكوزينة وتكلم بصوت عالي
-دياب:أدااك ااه نقص من ديك الواليد غاتسمعك الواليدة غاتنحرك
جا عندو باسل ..وقف حدا الباب وشد فخصرو وهو مخنزر
-باسل:شناهواا بغيتيني نقول باباا..اواا حتى تقول نتا ماماا 
حط دياب داكشي اللي بين يدو ودار لعندو وهو شاد الموس بين يديه وكايلوح بيه فالسماا
-دياب:أنا غي قلت ليك أسااط ضبر مخك..وزاايدون شفتك كاتقابح مع بابااك أنا راني كبر منك
-باسل:وعلاش نتا ماكنتيش كاتقول ماما وباباا
قلب دياب عينيه وتكلم وهو مطلع خنافرو
-دياب:همم كنت كانقولها حتى شرفت..ومني تعرفت على واحد الصديق وليت كانحشم نقول ماما باباا ووليت حتى أنا كانقول الواليد والواليدة..من غير ماماه الله يرحمها كنت كانقوليها ماما سمية
-باسل:وفينو هو ؟!واش مغربي
-دياب:لا هندي..وشكون كايقول الواليد والواليدة..(بعد صمت)ماعقلتيش فااش كنا مشينا عندهوم واحد العاام..كانت عندك 3 سنين 4 سنين..كان هو ومراتو..ماعقلتيش عليها سميتها ريم..وكنتي كاتقوليها طاطا ريم..
-باسل:شنااهواا..أنا كنت كانقول طاطا ريم
-دياب:لا جنوونك..وابصاح داوي معاك أصاحبي ماعقلتيش عليهاا..
حط داكشي اللي بين يديه ودار لعند ولدو..
-دياب:هي زوينة ودايرة الحجاب..وضحكتها غزالة

يتبع ...

أحدث القصص
قصة الثأر العنيف من تأليف هناء المنصوري
قصة الثأر العنيف هناء المنصوري
قصة عداوتي مع ولد الحومة من تأليف كابيطوسة المغربية
قصة عداوتي مع ولد الحومة كابيطوسة المغربية