صورة مصغرة لـالوحش جريمة وطن الجزء الثالث والأخير

الوحش جريمة وطن الجزء الثالث والأخير

talt l2akhir lwa7ch lwa7sh  jarimat watan 
رواية الوحش جريمة وطن

ميحو : ( بتوتر ) م مفهمتش اش غانكتاشف 
ساهيل : ( ضحك و زاد ) ياك نت قلتي عليا متايقش فيك ... ربما بغا تخليني نتيق فيك .. 
ميجو : وضروري خاصني نكون معجبة بيك باش تيق بيا ..
ساهيل : ( وقف ) نو .. خاصني نتيق فيك .. عاد نتيقك واش معجبة بيا ( غمزة و كمل المشي وهي تبعاه على ثلاثة ارجل 2 ديالها و ثالث د العكاز ) 
ميجو : منكدبش عليك تيقتك فراسك جدباتني ليك
ساهيل : عجباتني صراحتك 
ميجو : و عجباتني رجولتك 
ساهيل : حافضي على كبرياء انوثتك 
ميجو : علاش فقدت انوثتي فاش عبرت على اعجابي بشي حاجة 
ساهيل : بفكر رجل شرقي .. اه 
ميجو : ههه ..... 
ساهيل : كيعجبك الكلاص 
ميجو : وشكون هدا لي مكيعجبوش 
ابتسم ليها و خدا جوج و رجع ليها 
ميجو : شكرا 
ساهيل : الحياة بحال هاد الكلاص ... خاصك تسربي تسالي سعادتك ... قبل ماتحرم منها ... تماما كيف مكانكلوه بزربة قبل ما يدوب 
ميجو : وعلاش متقولش نحافضو عليها باش تبقا ديما 
ساهيل : السعادة عمرها ماتبقى ديما ... ويلا بقات ديما مغاتبقاش سعادة ... حيت غانملو فالخر 
ميجو : باش كتآمن 
ساهيل : بالواقعية 
ميجو : رغم ان كلامك كلووو لف ودوران
ساهيل : ولاكن المغزى ملموس 
ميجو : مزال ماقدرت نلمسو 
ساهيل : ادن نساي ( وقف و ابتسم ليها ) تشرفت بيك .. ولاكن خاصني نمشي 
ميجو : شرف ليااا ساهيل 
ساهيل : كود نايت .. 
مشااا ... 
ميجو : راه قتلكوم غايسطيني ....... ااااي اش هاد الكاريزما .... اااي ... وقعتني فشبابك ماعندي مايتسالك ... ( ضحكات و مشات )
دازت 3 اسابيع ...و صداقة ساهيل ب ميجو تطورااات ولا يتيق فيها كتر ... وهي الوحيدة لعندو صديقة .. لقاها بنت بلادو و قريبة لدموو ارتاح ليها .. ولاو يخرجو يديرو سبور بجوج و ياخدو كوفي بجوج ... من خلال عفويتها اكتشف انها العملة النادرة لبعيدة على لللغدر و البخ ... عملة بسيطة و بنت الشعب ... واحد ليلة فلحظة ضعععف و اشتياق للهوية لقا راسو كيعاودليها كوووولشي كييفاش رماتو ليام هنااا ... كيفاااش تعامل فبلد الام اشنو ححجر قلبووو .. و لاكن قصتو حبسات فين غدرو صاحبو مكملش ليها ... و قاليها انو لقا خدمة فشركة معينة .... دخل لقلبها و تربع فيه اكثر ملي عاود ليها على ماضيه و خا خبا عليها وجه الوحش .. ماهمهاش الامر ... وكل ليلة كتمشي لدار كتكتب باراكراف على حياتو .... ولا كلشي عندها ..كتشاورو فكلشي و كتحس انو الامان ديالها و خا انه اخطر وحش و مرعب اروبا ... الا انها كتحسوا آمانها .. وهو كيحسبها صديقة نقية و عملة نادرة ... بينما نيجو فاتت صداقة و دخلاتو متاهة حبو .....

الماتبة : " ميستر ساهيل ... الانسة ميجو فلباب بغاتشوفك "
ساهيل : " دخليها " 
ميجو : اناااا جيت .. و جبت معايا القهوة 
ساهيل : جيييتي فوووقتك 
ميجو : مالك خاشي راسك وسط هاد الوراق 
ساهيل : مغانعولش على شي حد .. خاصني نراجع بنفسي 
ميجو : ( مدات ليه الكافي ) جبتلك معايا كتاب. فاش تلقا شي وقت قراه زوين 
ساهيل : بووؤساء .. كان عندي ليه فضول هذا شحااال .. غانقراه شكرا
ميجو : قلت غانخرجو نتمشاو .. ساعة بانلي ميمكنش 
ساهيل : هي لاحيتيي تعاونيي 
ميجو : انا !! لا غا خليني مكنفهم والو فهادشي ههههه
ساهيل : وهي لاشديتي لباب و نقصتيني صداعك
مي : يااك .. اجي بعدا .. لهاد الدرجة ملاحضتيش شي فرق عليا !؟ 
ساهيل :امم .. ( كيشوف معاها ) اااه حيدتي الكبص مبرووك ههه 
ميجو : ممم على سلامة هههه بنتلي مشغول نخليك .. 
ساهيل : سيري سيري تاليل و نتشاوفو .. 
ميجو : بااي .. 
خرجات وهو بقا مكمل خدمتو مبتسم حيت مجرد حضورها تيزرع فيه الحيوية ..
شوية جاه اتصال لقاه كريستوف 
ساهيل : وي كريس 
كريستوف : شحال هدا مابان الوحش ههه 
ساهيل : ههه علاش باغيين تبينوه تاني 
كريستوف : جاتنا مهمة جديدة .. من عند شريكنا شاغلي .. 

ساهيل : شاغلي جاناندوز !؟ لي عندو اكبر نسبة فالاسهم
كريسوف : وي ... راه ديما هو لول فالعنوانين د جرائد ... راه كليان مهم ... ضروري نفدو مهمتو 
ساهيل : غانتسنا لي ديطاي 
قطع عليه و كمل خدمتوو .. سلاها حتا ضلام الحال و شد طموبيلتو ابتسم حيت تفكر ميجووو .. لي بروحها المرحة رجعات ليه حياتو زوينة ... و مشا لححي ديالها و قلبووو ب كلاكسون على عادتو باش تخرج ... 
خرجات بزربة قبل لا يقربل الحي وركبات معاه .. مشاو لشارع برودواي .. كانو دايرين عرض مسرحي كيف العادة افريقي .. و مشاو كيتفرجو و هوما شادين الكوجاك العملاق .... الوحش خرج من قوققعتو ولا سااااهيل مع ميجووو الحمقة .. 
تاوصلو ميساااج و جبد تيليفون وهو ضاحك من هزلية المسرحية ... كان ايمايل من كريستوف فتحوو هو يلقا صورة ميجو ... 

فورااا تجمعات الضحكة ديااالو و تكلاشاااااا .
ورجع شاف ف تيلي ميقرا ميسج
كريس -- اول مرة ضحية بنت ... راه هادي هي لي بقاك تصفيها ليها ... 
شاف فميجوو هي كضحك كيف شي حمامة طلقو سراحها .. وشعرها تيديه ريح ... اش دخلها هي !؟؟؟؟ وشكون غايبغي يقتل وحدة بسيطة بحالها !؟؟؟؟ 
ميجو : ( باستغراب ) ساهيل !؟؟ اش واقع مالك.
ساهيل : ( خبغ تيليفون ) لا والو .. م ميجو عييت .. غانطلع لدار نوصلك ولا تشدي تاكسي !
ميجو : سااهيل مالك عاد كنتي ناشط 
ساهيل : صااافي راه قتلك غانطلعك غاتبقاي تناكري .. ( مشا حيت شارع برودواي ساكن فيه و طلع لموبل هي بقات مسستغربة معرفات اش واقع و مشات فحالها )
طلع لدارو و بقا كيرجع شعرو لور كيمشي ويجي و كيصوط ... يقتل صديقتو !؟ لي رجعات ليه ضحكة لوجهو؟؟؟؟ ... 
عيط لكريستوف 
كريستوف : سااهيل اش واقع
ساهيل : شكووون هايدك لي صيفطتلي كيفاش نقتلها 
كريستوف : عااارف عااارف ... انا قتليه الوحش مغايبغيش يقتل بنت .. ولاكن أصر قال عليها دكية .. وميصلاحلها غي الوحش 
ساهيل : ... ف فين كيعرفها ؟!؟؟ كيفاش دكية !؟؟ على شكون هي !؟
كريس : وانا باش غانعرف !؟؟ نتا لاش مهتم اصلا 
ساهيل : كرييس ... انا مغانقدش نقتل بلا معلومات ... غاتعيط ليه وتقوليه لاش باغي يقتلها و شكون هي .. 
كريس : واخا تسنا .. 
قطع عليه و بقا مدة ساهيل كيمشي ويجي .. تارجع صونا عليه 
كريس: ماجدة لوكلي .. 24 سنة .. صحفية بجريدة بلوس وان .. ادكى وحدة فدومين .. كتستهدف رجال الاعمال و كاع القاضايا الغامضة .. كاع مقالتها استفزايزين وجريئين.. و مؤخرا استفزات شاغلي فواحد المقال و تدخلات فحياتو الشخصة و بغات تفضح شي امور مشبوهة كيقوم بيها .. هو خاف من جرأتها و بغاك تصفيها ليها ... 
ساهيل كيستمع و الوحش فلداخل ديالو فااق .. ضرب تيليفون مع الحيط تاشخشخو و ضرب طبلة برجلو قلبها 
ساهيل : كيييييفاش قدراااات دوزها عليااااااا كيييييييفاش ... ( ضرب فالحيط ) انا كييييفاش تقت فيها .... درررتها صديقة و عاودتلها كوووولشي ... وهي بغا تستهددفني ... كييييفاش قدرااااات تنساجم معايا ببسااااطة علاااااش استسلممممت( ضرب فيزان هرسهوم ) هي مولات المقااالات د بولوووس وان هي ....انااااا غااانوريك شنوووو هي ضضضصحكي علياااا .... قلت بنت بلااادي مغاتآدنيش نسيت بلي ناااس بلادي هوووما اكثر وحدين آداااااوني ... علاااااش تسطيت انا هاكا اش وقع لي ...... ( كلس شاد على راسو و يدو كتقطر بدم ) 
عند ميجو ....
كتشوف تصاورو فتيليفون و تضحك 
ميجو : شي نهااار متأكدة غاتكون ليااا ... علاش خليتيني نتسطاااا عليك هاكا اساااهيل ... علاش ... 
تلاحت على سريرها و شادة عندها تيليفون 
......................................
فاقت على لالاغم .. و دخلات لدوش بعكز .. بعد لحظات خرجات ديريكت لثلاجة هزات طوسط .. يد كتاكل بيها و يد كتلبس .. هزات كاميراتها و تاجهات للمكتب ... 
ميجو : ( بنشاط ) goooood morniiiing " صبااااح الخير 
لكل رد عليها و كلسات فبوست ديالها من بعد مشاداتها مع ريشارد .. وفتحات المدونة تاني .. كتزيد لي باراكراف فكتاب سماتو " homeland crime " جريمة وطن ... 
وهي مبتسمة و الحب نور فنيها .. احساس مكانتش دايرلو حساب .. جا فجأة بدون مايعلمها و لا يدق لباب .... هاكا بدون سابق اندار اختلس لقلبها و تربص ... شوية لقات مدير وقف عليها معصب و لاح عليها الجريدة

المدير :" ااااش هاااااد تخربيق !!!!! واش بانتلك الجريدة محتاجة لبحال هاد المقالات البايخة !!!!!!! 
ميجو : ( سدات البيسي باش ميشوفش اش كتكتب )" شنووو معاجبكش فالمقال ديالي !! 
المدير : " امريييكا مامحتاجاش لمقال على طبيييعة ... القرااء محتاجين لمواضيع ساااخنة و جديييدة .. علاش تكاسلتي هاكدا فخدمتك !! كنتي دائما مولات المواضيع الساخنة و العنوانين المثيرة .. اش هاد تهاااون !!! اش هاد الكسل اميجو "
ميجو : " اشششمن تهاون اسيدي !؟ منين غانجيبليك مواضيع جديدة ! را مكاينش نخترعهوم ؟ نوض ندير شي روينة فامريكا نكتب عليها ؟ بنادم هاااني و السماااء صافية الحمد الله و الشكر الله .. ضاااروري المصايب؟ خليهم يتفقهو شوية ويعرفو مخاطر ثقب الاوزون تاهوا كارثة عضمى .....ماشي غي الوحش لي كارثة 
المدير : " ثقب للاوزوووون قالك .... وقضية الوحش !!!! يااك كنتي متحمسة ليها بزاااف ...يااك واعدتني قريب تفكي اللغز .. فين مشا وعدك هم !؟ 
ميجو : " قضية الوحش انا نسيتها .. آوو واش الشرطة و المخبارات الامريكية مقدوش يكشفو اللغز .. و صحافية بسيطة تقد!؟.. ( حلات واحد روجيستر كتكمل خدمتها ) مابقيتش مهتمة ...
المدير : ( بانفعال )... " اااش واقع لعقلك واش حماقيني !!!! كيفاش مبقيتيش مههتمة !!!!
ميجو : "لان ببسااااطة مبقيتش قادة نفك ديك اللغز ... ومابقيتش مهتمة بيها 
المدير : ( بنفاد صبر ) " لابقيتي متهاونة هاكا .. كووني اكيييييدة انني غانفصلك من الجريدة ...عندك 30 يوم ...الى مكتبتيش مقال جديد على الوحش ..فغانضطر نخرجك من الخدمة ... انا مامحتاجش كوااسل و متهاونين فجريدتي ( مشا وهي بقات كتشوف فيه و سدات روجيستر بببجهد وشدات على راسها)

ميجو : ( غارسة راسها بين يديها ) انا ميمكليش نغدرو ... لاااا مغانقدش نغدر بولد بلادي ....و الراجل لي كنبغي ... انا ماغانقولش لناس شكون هو الوحش ... مغانقولش ليهم الى هو ساهيل ( بعد مدة ابتسمات ) ساهيل ديالي بوحدي ... هوما عندهم الوحش ... انا عندي ساهيل ( ابتسمات هزات صاكها و الكاميرا ديالها و خرجات ) ....
يالاه غاتعلي راسها تشد تاكسي تابانت ليها طموبيل د ساهيل واقفة و زاج كحل ... بقا قلببببها يضرررب عندك يكون ساهيل و يشوفها خارجة من الجريدة ... شوية تايهبط زاج و راسو تايبان ليها شوية بشوية ..... 
ميجو : س س سااهيل!!!
هو بقا كيشوف فيها بدون ردة فعل مصوب نظرو مباشرة فعينيها وهي متوترة ... جات لعندو و ركبات غي سدات لباب وضارت عندو باش تسلم .. وهو يكسيري
ميجو : ساااهيل بشوووية عفففاااك كنخااااف من سرعة ... 
عاد كيزيد يزطم على الكسيراااطووور و مزير على سنانو و شاد فالفولون بعصبية و عينيه مباشرة فطريق وكيقلب لفيطاس بعصبية قرب يطيرو من بلاصتو 
ميجو : سااااهيل .. ساااهيل عفاااااك حححبس ... ساهيل نقص من سرعة غانديرو شي حادثة ساااهيل
ماسمعش ليها و مكسيري تاخرج على لمدينة ووصل حدا واحد تلة عاد حبس ... وهي ولات صفرة بالخلعة ماردات نفس تاحبس ... و قلبها كيزدددح ... عاد حسات بالمعنى ديال راها راكبة مع الوووحش ... .. 
نزل من طموببيل و عنيه حوووومر و فتح لباب بجهد و جبدها لاحها تاجات فالارض 
ساهيل : ( تحت سنانو ) شكوووون نتي 
ميجو : اا س ساا ساهيل ماالك اش واقع 
ساهيل : راااه قتليك شكووون نت
ميجو : م م ميجووو ن نتا كتعرفني 
ساهيل : ( بالغوات ) شكووون نت
ميجو : ع ع عفااااك ا اساااهيل .. عفااك ... ا انا غانشرح ليك كلشي 
هبط لمستواها و شدها من الكول وهي غاتغيب بالخلعة
ساهيل : اش غاتششششرحي لي .... نت صحااافية وجيتي تقربتي مني استغلتي مغربيتك ... بغيتي تعرفي شكون هو الوحش هم !!! بغيييتي تشووفيه
ميجو : سساهههيل ( كاتبكي ) عفااااك غييير سمممعني 
ساهيل : حححسبتك بننت بلادي و درتك صديقة وخاااا عمرني كنت نضن نصادق شي واااحد ... حنيت عليك فبلاد البرااااااني ... وفتحت ليك قلبي تتتتقت فيك .. نتي شنو درتي كنت نااااويا تغدري بياااا.. معارفاش الى كتتتلعبي مع ااااخطر ووووحش ... راك سااااذجة بزاااااف ( جرها من كول وهي كتمرغ فتراب )
ميجو : ( بهستيرية ) سااااااهيييييل عفاااااااك ... ا انااااا مباااغاش نغدررررك ساااهيل سسسسسمعني
لاحها من جرررف وهي غوتااااات بجججهد ودغيا شدها من يدهااا و بقات كدلا من على الجرف وكتشوف لتحت غير الهاااااوية و الحجر لاطاحت غاتشتتت ... وهو شادها من يد وحدة 

ميجو : س ساا ساهيل اش كدييير .. واش تسيطيتي سااااهيل ااااش درت ليييييك !؟؟؟
الوحش : وشنووو نتسناااك حتا ديري 
ميجو : اااش غانديير اااش غاندير ...طططلعني عفاك راني خايفة
الوحش : قبل مااااديري انا لي غاندير .... مدام عرفتي شكون هو الوحش و شفتي وجهو ... اذن خصك تموووتي
ميجو : ساااااهيل غير سمعني و خليني نشرحليك طططلعني نهضرووووو عفاك
الوحش : اخر واحد كيشوف وجهي كيموووت ... نتي لي جنتي على راسك و لعبتي مع الشخص الخطأ ابنتي
ميجو : تيييييقني اساااااهيل و الله مااااكنت باغيا نآديك اااااه كنعتااارف انا صحاااافية و تقربت منك فلول باااش نكشفك للغز و نبين وجهك لامريكااا و العالم ( مزير على سنانو ) ولاكن تييقني فااااش تعمقت فييييك و عرررفت علاش كدير هادشي و شنو قسح قلبك .... مابقيتش بغااااا نفك اللغز وليت باغا غي نبقاااا معااااك ... تيييييقني 
الوحش : واش حسابتك هبيل نتيق هاد الهضرة
ميجو : واااش كو بغيت نآديك اساهيل غانتردد .. كو جبت ليك البوليس تالدار ... كووو نشرررت صور لي خديتلك و تسجيلاتك ... كون نشرت صورك نهار حرقتي براااادة .. كوووو فضحتك شحال هدا واش غانتسنا حتاااا نتفضح و تقتلني ... سااااهيل انا مكانتش نيتي نآديك تييييق بيا والله مابغيت شي حاجة من غير نكون حدااااك صااافي ... وهانتا غايخرجوني من الخدمة غي حيت رفضت نكتب عليك شي حااااجة ويلا ميتيقتيينيش سير سول
الوحش : وعلاش خبيتي عليا انك صحااافية
ميجو : ( كتبكي ) خفففتك ماااتقبلش صدااااقتي فاش تعرفني صحافية ......وووالله اسااااهيل ... والله المعبووووووود مابغا نآديك ....قيمتك فقلبي كبيييييرة ... تيقني

شوية حسات انو طلعها و بقا يشوف فيهااا مخنزر 
الوحش : هرربي 
ميجو : ع علااش
الوحش : راه قتليك هربي .. هربي 
ميجو :ماااابغيتش 
الوحش : ههربييي عاطيك اخر فرصة تهربي و متورينيش كمارتك ... حيت الى شتها نغانضمنلكش راسي ....
ميجو : الى غاااتبعدني عليك و متبقاس تشوفني.. فا غي خلي الوحش يققققتلني غييير قتلني مخيفناش من الموت قد ماخيفانا نخسر اسااهيل 
الوحش : ( كيشوف فيها ) انا معنديش شي حد كيخاف يخسرني
ميحو : اناااا .... انااا اساهيل كنخااااف ... كنخاف حتا مم فكرة نبعد عليك....( كتبكي ) ك ككك كنبغيييييك اساهيل
الوحش بقا واقف بدون ردة فعل 
ميجو : م م مغ مغاتقول والو 
ساهيل : اش غانقول !؟
ميجو : رااه قتليك كنبغيك
ساهيل : ومن بعد !؟ 
ميجو : ك كيفاش ... علاش مبرد هاكا!. واش معندكش قلب 
ساهيل : الوحش معندوش قلب
ميجو : اا .. انااا كنبغي سااهيل ماشي الوحش ... و ساهيل عندو القلب 
ساهيل : اه بصح كان عندو قلب ولاكن قتلو الوحش 
ركب فسيارتو و كسيرا و مشا وهي بقات واقفة فبلاصتها كتحاول تستوعب لي طراااااا 
ميجو : ( كتبكي ) لاااا عندووووو عندوووووو ... و غايبغيني 
عند ساهيل غادي فطريق و الفيلم تعاود قدام عنيه للمرة الثلاثين ... 
ساهيل : تيقت عينيك .. قبل مانتيق كللامك ... نتمنى متخيبيش ضني فيك ... بقاي مميزة فعيني كيفما لول اميجو . متغلطيش معايا .. الى غلطتي هادشي غايكلفني حياتي ... . 
وصل لدار و خشا راسو تحت رشاااش ما بااارد كيحاول يووووعا .... و ميجو فوق واحد الكاميو د القش دارت اطو سطوب و جايا فيه كتفكر ..... ضاروري ماخصها تهضر معاه .....مشات ديريكت لدارو 
باقي خاشي راسو تاسمع الدقان .. علا راسو من الما وهو باقي كيقطر عليه ردو لور و مشا فتح لقاها ميجو .. حنوكها حمرين و نيفها حمر بالبكاااا و عينيها فازكين
ميجو : خاصنا نهضرو
ساهيل : واش مكتخافيش على حياتك 
ميجو : معاك لاء .
شاف فيها و تنهد
دخل و وهي تبعاتو و وقف قدام مرايا دصالون كينشف شعرو 
سهيل : شنوو علاقتك بشاغلي جاناندوز
ميجو : ( تبدلات شوفات دديالها رد ليها لبال و تلفت ) 
ساهيل : مالك تلونتي فاش سمعتي سميتو 
ميجو : فين كترفعو 
ساهيل ؛ انا لي كنسول
ميجو : هذاك اوسخ ماشافت عيني
ساهيل : علااش ... 
ميجو : قصة طويلة 
ساهيل : مكاين مايدار

ميجو : . كنت خدامة عندو ... نهار باع با ارضو وسيفطني نقرا حيت تعطاتلي فرصة فالجامعة و تختاريت من المتفوقين لي غايسيفطو لامريكا.. جيت لهنا نكمل قرايتي ... وخا كنت محتاااااحة بزاف مكنتش نقول لبابا باركة غير يخلص مصاريف المدرسة .. اضطريت نخدم ... وخدمت فدارو ... كنت كنربي ولدو كيبقا معايا فصباح و فالعشية كتجي ماماه و انا كنمشي نقرا...ومراتو كنت عندها عزيزة.... و خدمت نعاهم فترة ديال 6 سنين وديك الولد تربا على يدي .. فاش بديت كنكبر و معالم انوثتي برزات .. ولا كيتحرش بيا ( عينيها كيتعمرو بدموع ) ماخلا مادار ليااا باش نعطيه راسي ولاكن انا مغربية ماشي كاورية .... راسي غالي ... شدني بالخاطر والو و بزز كنهرب ليه و نغوت ... وحدا مرتوو كيصرع التمثيل ... شكيت منو ليها و لاكن متيقاتنيش و جرات علياااا حلللفت تانتقم منووو ...ونفضح كاع خبياه .... كملت الخدمة فاش مكان باش نعيش شوية راسي و نهز الحمل على با.. تا نجحت و تخرجت ودابا هازا راسي ... بغيت نكرهو فحياااتو .. نتا اكتر واحد غايفهمني حيت 
عارف بحرارة الانتقام .... ودابا انا باغيا نخرج على حياتو .. نخليه يتمشا فزنقة مخبع وجهو من نااااس ..... .
ساهيل : (مربع يدو ) اوا ... وشنو طرا منبعد
ميجو : ولا يسيفطلي بوكيه د الورد كل نهار للمكتب باش يقد يغويني و منكتبش عليه فلجرائد .. حاول بالفلوس يرشيني ولاكن مانجحاتش ليه .. ودابا باغي يستغل سداجتي ... وعاد هادي اسبوع سبفطلي طموبيل مع رجالو و لاكن مقبلتهاش 
ساهيل : علاش معاودتيليش هادشي هم !؟ ياك انا عاودتلك كولشي
ميجو : ماكنتش باغيك تعرفني صحافية كيفما خبعتي موضوع الوحش تانا خبعت نتا خفتي على راسك و حتا تنا ...
ساهيل : عيطي ليه ... وقولي ليه قابلة شروطو 
ميجو : شنو 
ساهيل : كيف كتسمعي . عيطي دغيا بلا متجعرني 
ميجو : مااحفضاش رقمو 
ساهيل : ( لاح ليها اجوندا ) قلبي غاتلقايها تما
ميجو : كتعرفو 
ساهيل : شريكي .. 
ميجو : شنو كتحاول دير
ساهيل : تاصلي 
قلبات ميجيو على رقم ركباتو 
ميجو : كيصوني 
ساهيل : قوليليه قابلا العرض ديالو 
بدات ميجو كتهضر معاه شوية خبعات سماعة تيليفون ببدها

ميجو : كيطلب يشوفني
ساهيل : قبلي .....
سلات الاتصال 
ميجو : اش كتحاول دير آ ساهيل 
ساهيل : لي حاول يقيس شعرة من بنت بلادي .... مايحلمش يعيش ... 
تبسمات ليه ميجو .. ومشاو هي وياه للعنوان ديال الفندق لي طلب يشوفها فيه .. فريسبسيون قالو ليهم فين غرفة هو .... هي خلاها تما وهو طلع .... 
بعد ربع ساعة تسمعات شي حاجة تلاحت فزنقة كلشي كيجري...وهو هواد ببرودة كينفض فيديه 
ميجو : ( بهلع ) اش وااااقع 
ساهيل : ان الله و ان اليه راجعون .. 
تبسم ليها و رجرها وهي مامستوعباش وشاغلي تجمعو عليه ناس و صحافة كيصورو وهو اشلاء .. يد فجيه و راس فجيه تلاح من البالكون د 6 ايطاج ... 
ميجو : كيفاش كتقتل بهاد لبرووود اساااهيل
ساهيل : راه قتليك القلب دفنتوو 
ميجو : علاش مقاداش نخاف منك 
ساهيل : حيت ولد بلادك
ميجو : تاولاد بلادك محنتيش فيهم تانا مكنتيش غاتحن فيا ...نتا تايق فيا اساهيل ياك 
ساهيل : كنتيق فعينيك .. نهار يكدبو غاتصفا ليك 
ميجو : ( تبسمات) عمرهم يكدبوو 
وصلها لحي فين ساكنة 
ساهيل : نزلي 
ميجو : نزل شرب كافي 
ساهيل : لابغيتها غانصاوبها فداري 
ميجو : ولاكن ديالي ماشي بحال ديالك 
ساهيل : ياك قهوة قهوة 
ميجو : لاء .... القهوة المداق ديالها كيتوقف على فين كتشربها و فاش و معامن 
ساهيل : قتليك انا واقعي 
ميجو : تالقهة لي غاتشرب معايا واقغية 
ساهيل : مابغيتش
ميجو : عنيد
ساهيل : خلي عندك كرامة 
ميجو : لاش كتعاملي هاكا اسااااهيل 
ساهيل : مكنحملش لبنت الساهلة .
ميجو : شنو خاصك لي تشطحك على صبعها صغير 
ساهيل : لا هادي لا هاديك .. انا ماصلاح لا نحب لا نتحب 
ميجو : وعلااش 
ساهيل : حيت نهايتي معروفة 
ميجو : علاش متشائم 
ساهيل : واااقعي 
ميجو : دابا نتا مابغيش تفتح قلبك للحب .. حيتاش عارف نهايتك 
ساهيل : ربمااا ... نزلي .. 
نزلات هي وهو زاد بسرعة ... دخلت لدارها و كلسات على كنابي مربعة رجليها 
ميجو : ااااش نديرررر باش نخليه يبغيني ... اااااش ندير ..... 
اليوم تالي .... 
دخل الوحش من خدمتو .. كيفسخ فالكرافاط ودخل لكوزينة .. يالاه غايجبد مشروب وهو يسمع الباب .. 
مشا حل لقاها ميجو كانت لابس مونطو طويل كحل 
ساهيل : اااش جااابك تاني 
فتحات المووونطو و وبقات غير بشوميز مفضووووح 
شافها طلعا و هبطها ..ودار ضحكة مستهزأة بالوضع ودخل تبعاتو بعد ملاحت المونطو ديالها 
ميجو : هنا كنسلم ليك راااااسي كامل ... غير تلفت لياااا اساهيل 
ضار عندها بزربة و لسقها مع الحيط مجيفها بيدووو 
ساهيل : ( كتخنق فيدو وهو كيدوي من تحت سنانو ) انا نهااار نبغي نفسد .. كانمشي عند الفاسدات ماشي نقيات ( لاحها من يدو تاكاحت بقات كتشوف فالارض ) متتترخصيش راسك كتر من هااااكا .... كيبانلي ضسرتك بلا قيااس 
ميجو : كنبغييييييك اساهيل .. كنبغيييييك 
ساهيل : انا مااااشي د الحب ....
ميجو : علاااااش .. ها!!! .. علاااش 
ساهيل : حيت معنديش قلب لي كيحب ... ونت ااااخر مرة ديري هاد التصرف ولا را مغاايعحبك الحال ... راني صاااابر غي حيت دمنا واحد ... ومكنرفعش يدي على العيالات 
ميجو : و انا ؟!؟؟ نبقا هاكدا عالقة فحبك مانتا قابل مانتا رافض
ساهيل : ( شاف لجنب تنهد و رجع شاف فيها و هبط لمستواها ) ماجدة.... انا ماشي د الحب .. وحتا الى فكرت نبغي شي وحدة .. بغيتها تكون صعيييبة .. تخرج فيا القوق عاد تقولي كنبغيك و خا تكون كتموت عليا .... نت هاكا راك صغرتي رااااسك بزاف ... وزايدون مغانقدش نعلق وحدة فعنقي وديما نخليها فخطر ... الوحش الى بغا كيبغي بكل صدق و الى مغانوفرش الامان لحبيبتي ... مغانقلبش عليها من الاساس.... ونوضي تحركي .. كنكره البنت الرخيصة السااااهلة
ميجو : ياك ؟!؟؟ ... بغيتي تقولي بلي عمرك تكون معايا شي نهار 
ساهيل : لا نت لاغيرك ... غير نسايني

ناضت هزات مونطويها و خرجات ) ... 
ساهيل : ( ضرب الكاس مع الحيط ) هذااااا ماكان خااااصني .... 
خدا دوش و تهدن .. 
وتكا على الكانابي ساد عينو تاصونا ليه تيليفون 
ساهيل : وي كريس 
كريستوف : واش سمعتي لي سمعت 
ساهيل : اوا هم السابقون ونحن اللاحقون 
كريستوف : ياكما نتا 
ساهيل : نو .. الوحش لي نوضتوه
كريستوف :وعلااااش 
ساهيل : كنكره ااستغلالين ا كريس .... 
كريستوف : ( معرف مايقول حيت هو بداتو كيخاف من شرو و شر الوحش ) 
ساهيل : كووود نايت ..
قطع عليه و لتخ تيلي نعس ... 
دازت 5 ايام و ميجو مكتبانش ليه تاهو تشغل مع خدمتو و صفقاتو وفكر انو حسن يبعد شي فترة باش تنساه عيط لشركة الطيران و حجز تدكرة سفر للمغرب ... و خرج يتقضا لي كادو لي يدي معاه تاقاطعو تيليفون 
ساهيل : كرييس 
كريستوف : عندنا مهمة جديدة 
ساهيل : مرحبا
كريستوف : خاصك تسافر لمايامي تما كاين ضحية .. ضابط
ساهيل : ااام تنوووع جيد مرة جيبلي بنت مرة ضابط غدا فقيه دجامع
كريستوف : اوا الكليان اش كيطلب 
ساهيل : غانتستا لي ديطاي .... 
مشا لدارو جمع كاع حوااايجو و علم الكاتبة انو غايغيب واحد الشهر ديال راحة ... وركب طائرتو الخاصة مشا لميامي ... وصل فنهار تالي نازل ففندق خمس نجووم .. جناح ملكي ...
فاق على واحد كيجبليه اخبار المغاربا لي جاين رحلة للامريكا كيصوني ليه
قاليه كاين واحد من شفارين اابلاد سرق نهب ف فلوس السدشعب ودابا جاي يقضي بيهم عطلة و نازل حتا هو ف ميامي .. طلب منو الوحش يوجدليه ملف شامل عليه ... 
ساهيل : هممممم ضحيتين فنهار واحد و فمدينة وحدة ...... مشوق

هز تيليفون و تكلم مع اكبر تاجر اسلحة فمدينة و طلب يوجدليه اخطر الاسلحة الرشاشة بغا يوجد استقبال لسي العمراني فاعل تارك .... هز مسدس كان جا ليه كادو منعند زبون ديالو فتهريب مسدس دهبي ....
لبس حوايج الوحش من جديد دار المسدس ورا الجاكيت لبس قبعتو وهودها على عينيه وديمارا سيارتو شاف فعينو فمرايا .
ساهيل : غانقتل و فوسطكوووم... يالاه شدوني ههههههه 
و تاجه للمخفر .. سول على ضحية و قال بلي بغا يتلاقاه .. وراوه المكتب ديالو و دخل كلس و دار رجل على رجل و القبعة مغطيا عينيه كيبان غير فمو و نص من نيفو و داير ضحكة مستفزة 
الضابط :" قالولي سولتي فيا !؟ عندك شي مشكل !؟
الوحش : Yes exactly " ايييه تماماااا " 
الضابط : Who are you? (حاني راسو كيخدم ) " شكون نتا بعدا " 
الوحش : The monster " الوحش " 
الضابط : ( طلع راااسو بزربة مخنزر ) .. " شنووو !!!!! واش كضحك علينا و لا شنو 
الوحش : ." هههههه بنتلك كنضحك " ( الضابط هز دغيا تيليفون وهو يشدو من يدو وهز مقص صغير على لمكتب و قطع الخيط وخشاااه غرسو فيدو عندو خفة يد خطيرة) " بلاااا متحاول " (جا مور الكرسي وشدو من عنقو )
الضابط : ( بهلع) ... " اشنوووو بغيتي عندي ... بعد مني واش معارفش راسك معامن كدوي !! راه هذا الضاااابط
الوحش : "اوووه واش بصصصح .. متشرفييين اسي ضابط .. وانا القاااتل ... تسنيتكم تجيو عندي ولاكن مجيتوش .. ( كيزيد يجيف فيه ) وقلت نجي عندكم بيدي ... و غانقتل وسطكم و مغاتقدوش تشدوني ورصاصكم عمرووو غايقسيني "
الضابط : " طططلق مني .. طططلق .. وااش مسطي .. باغي ترتكب جريمة وسط المخفر "
الوحش : ( جا قدامو و قاجو )" التنوع زوييين ..... فاااش كنبغي نرتاكب شي جريمة ... مكيهمنيش فين .. حيت مكنخاف من حتا شي واحد .. كون ضابط ولا وزير ... نتا قدام الوحش غير حشرة صفيييييرة 
الضابط : ( كيتخنق فيدو ) " عتقووووووني .. طططلق مني .. " 
واحد الشرطية كانت داخلا لمكتب شافت المنظر و بداااات كتغوت وتجمعو البوليس وهو جبد المسدس ديالو و طربوشو مغطي فوجهو النص .. وصوب السدس لراس الضابط 
الوحش : (شافهوم ).. " اووووه مرحبااا مرحباا" ( بداو يقربووو وتاصحافة دخلات كتصور وهو كيدير ليهم ✌ بيديه للكاميرا كيتبوزا عليهم ) .. " صوورو مزيان مابغيتش ناس يقولو الوحش ماشي فوطو جينيك ....بقاااااو بعاااد ...يقربليا شي واحد مغايعجبو حال ( بداو كيبعدو ) " ياااالاه هاكاك .. زيدووو خطوة اخرى ... وووحدة اخرى ولاا غانطرطق ليه راسوووو ...

ولا مبتزهم و متحكم فيه تالقا الفرصة وهز رجلو بركلة هرس زاج دسرجم لي موراه و يد لي فيها مسدس فرشخات راس د ضابط وتلاح من سرجم هارب و تبعاتو الشرطة بجميع سيااارتها و هو مكسيري وكيدخل فسيارات وكل سيارة كيفرشخها فالوسط باش يبلع طريييق تاولا ديك الشارع كلووو خراب و دخاخن و عوافي وهو سلك كيشوف من موراه ويضحك تاخرج مدييينة ودخل لواحد باحة الاستراحة كيتكسل بحالا مدار والو و دخل للمرحاض كتب مسج لكريس بلي مهمة تمت ... شوية جاااه اتصال من عند مول الاسلحة ....

والباقي راكم عارفينو من قبل الفلاش باك فاول القصة ..... لاح طموبيل من على جرف حيت بوليس عااارف ماطريكول .. تهنا منها وشد طريق لللمغرررب ..........................وماهي الا ساااااعااااات تا علنات المظيفة ان طائرة نزلات بمطار الدار البيضااااااء .......... 
كي نزل للمغرب .... لقا واحد من رجالو سيفطو نهار قبل... باش ياخد ليه طموبيل لقاه كيتسنا ... خشا حوايجو فطموبيل رنج روفر سوداء .. وبقا ديك راجل من موراه باش لاكن شي جديد يجيبو ليه ... وشد طريق لدارهم وهو دايرها لميمتو مفاجأة .. دارهم ولات دابا فحي رااااقي بكازا وهاديك طلقو الكرا ديالها .. هو سبق بحومتو بغا يشوفها .....
7 سنيييييين د الفراق بينو و بين حومتو ... خرج منها مدلووول .. ودابا جاااي مممممعلي رااااس و الخنافر و طموبيل اخر موضيل .... كيشوف مع درب .. كاين لي بدل صباغة لدار و كاين لي دار سراجم الالمينيوم كاين لي فتح حانوت و كلشي تبدل .. طلع عينو مع دار نووورا و بقا يشوف مع سرجم لي كانت كطل منو .. 7 سنييييين بدلات سااااهيل بالوووحش ولا واحد اخووور و قتل اي حاجة متعلقة بساهيل الا حب نووورا بقا هاكاك .. الحب لحقيقي ماتيبدلوه لا فلوس لا لسيارة لا كوستار .... رجع مارشاريير و خرج من تما و تاجه لفين سكنو جديد ... ومشا ديريكت عرف دار من طموبيل لي سيفط لعصام واقفة حدا لباب ختار هاد الوقت حيت عارفو عطلة عند ايمان و عصام .. وقف طموبيل وهو واااحد اخور .. ساهيل لقدييييم رررجع ... يالاه نزل و شي جيران كيشوفو ويقولو واقلة ولدها رجع و كلشي معجب بيه وكيقولو واش مغربي ... قرب حدا لباب و قلبووو كيضرب كيفاش غايشوف ميمتووو ... هز صبعو و صونا فالانترفون وهو يسمع صوت ايمان 
ايمان : شكووون 
سرط لسانو وماعرف مايقول 
ساهيل : ... خوووك الهبيلة 
ايمان : واااااااااع( غوتات و نوضات جوقة فدار )

ايمان : واااااااااع( غوتات و نوضات جوقة فدار ) مااااااااماااا .. باااااابا عصااااااام 
ماما : مااالكي ( ساهيل كيسمع من الانتيرفيون لي خلاتو محلول ) مالكي كتغوووتي اش واقع 
ايمان : اا س سسس سااااهيل اماما س ساااهيل جا جااااااا
ماما : شنوووووو 
حسن : واش بصااااح 
عصام غير سمعهانوض روينة فدروج كينقز بربعة وهودو كيجريو غي فتحلو لباب تشوووكا 
عصام : خ خوو خوووياااااا 
ساهيل : ( دمعانين عينو و فاتح يديه ) ااااجي عندي 
تلاح عليه و عنقووو وهي تهود ايمان بالهاراج ديالها و عنقاااتو مزيرين عليه تاكانو غايطيحوه و فاطمة كتزغرت بالفرحة و حسن كيمسح دموعووو 
طلقو منو خوتو وهو كيشوف فمييمتو لي الفلوس ماغيرو فيها واااالو باقا بنفس طابلية د شغل على نصها و الشدة ديالها و ملامحا الحنااااان...
غي شافها هودو دمووووع وتلاح عليها كي شي صبي فسن 7 سنوات .. ودمعو هودو على كتافها وهي كتبكي بحالا راه ماشي ماشي جااي و حسن تاهو كيعنق فيه ساعة هوما عند لباب كيتعانقو ... عاد دخلوو .. 
ساهيل : توووووحشتكوم بلا قياس
فاطمة : علاااش اولدي لي معلمتيناش كنا نتلاقاوك بالحلييييب و التمر الحبيب ديالي .. الله على ولدي الله شحاااال توحشناك ... سيري يااا الغربة الله يحرققققك كيفما حرقتي قلبي على ولدي 
ايمان : خلااص اماما .. خلينا دابا غي نفرحووو برجوعوو .. 
عصام : نااري ناري شوفو كي ولا .. والله ااتقولو غي مغني على سجاد الاحمر 
ساهيل : ههههه توووحشتكم بزاف ( مشا لكوزينة كيطل على طنجرة ) اااش مطيبين توحشتك طيااابك امي وخخخبزك
فاطمة :العدس بالكفتة كيييفما كيعجبك بحالا علمني الله راك جاااي وختك ايمان مطيبة شهيوة رومية معرفتها اش خربقات تمااا 
ساهيل : ايهايهاي عفيريتة و لات طيب تاهيا
ساهيل : ( عنق باه ) الوليد كيبقيتي .. ياك ماسامحش فدوااك 
حسن : لا اولدي الله يرضي عليك من بعد للعملية تتتحسسنت و تاضهري مابقاش كيحرقني 
ايمان :داباااا الواليد ولا عاااطيها لصاااال ورجييييم ههههه
ساهيل : اجي لعععندي اشويطينة اااجي توووحشتك 
عصام : و انااا و انا هاااا و انا 
ايمان : سيررر سير نتااا ... ياك مسيفطليك طموبيل على قدهااا و بعد من خووويا هدا ديالي 
فاطمة : وشكووون كان يدير الحساب الحبيب ديالي غايتغدا معانا ليووووم وغاينور داررر 
ساهيل : تانا مكنتش دايرلها لحساب اميمتي ... 
حسن : ولدي كون نعستي شوية ترتاح غاتكون عيان . قرب يوذن الضهر و نمشيو نصليو جماعة كيف يام زمان 
ساهيل قلبوووو تزير و تحصر على صلااااااتو لي سمح فيهاا و حياتو لي وسخهاااا دم اااخ وتعرفو كيف ولا ولدكم ... خسارة تربيتكم ... 
تبسم لباه و نيران لداخل شاعلة ...

دخل لدوش و كيشوف فراسو وكيغسل بالما بارد بحالا كيغسل الددددم من على جبييييينو ... ومتيغسلوووش لما ... دار سطل و استغفر مولاه و بدا يتوضى ..... 
خرج و هز سجادة مع باه و تاجهو لجاااامع ... غير دخل وريحة المصاحف و المسك جاو لنيفو ... شمهم و استنشقهم و تفكر شكون هووووو ... هو مسسسلم ... هبط الارض و سجد سجددددة طويييييلة و هو كيبكي و كيترجى الله يغفر ليه .. اختلس لباه بين ما كيصلي تحية المسجد و مشا عند فقيه .. وقالي باغي يتوووب على غلاط اش دير ... 
قالي اجي صلي معايا بالجماعة .. وقف و صلا بيهم هو والفقيه وهز معاه المعروف باش ربي يسمح ليه باه قال يمكن الخارج خرجو على طريق و شرب شي مرة او فسد كيف كاع شباب 
مجاتش على بالو انه راه ولا وحش القرن التاني عشر ... مشا باه وهو بغا يبقا تمااا ... 
كلس فواحد قنيتة شاد المصحف كيقرااا و كيييبكي حيت نحرف عى طريق المستقيم بسباب الحقد لي جامع فقلبوووو .....ووصل عند الاية ديال " ان الله غفووور رحيم ." وبدا يقولها ويعاوها و يبكي معاها
عند ميجو .. 
كتقرا الجرائد فالمكتب ديالها كانو كاتبين على قتل ضابط و شحال من واحد فطريق بسباب الوحش ..... ولاحتها معصبية 
ميجو : بااااركاااا اساهيل باركا .. واااش باغي تخرج على راااسك .... اش دارولك هاد ناااس ... واش هذا كلا حقك !؟؟؟ لاش كدفعووو ثمن غلاط دواحد اخوور علاش ...علاش خليتي هاد الوحش يسيطر عليك هاكا .. مامخليك فاتح قلبك لا للحب و لا للانسااانية ... انا خصني نوقف هاد الوحش عند حدووو بااااركة باااركة .... غير سمحلي اساهيل ... الى مدرتش هاكا غاتندم حياتك كولها على هاد الوحش لي سمحتي ليه يلعب بيك كيف شي دمية د الكراكيز ... وميتعدة نتسناك حياااااتي كاملة .... 
هزات الكاميرا ديالها و خرجات كاع صور و كتبات عليه .. وتاجهات للمخفر ...... قدمات ليهم عنوانو و شكون هو و فين خداااام ... وهجمو عليه لقااو غير الهواء مكاااينش ... وهي سادة غليها فدارها جامعة رجليها عندها كتبكي

عند ساهيل 
دوز العشية فجامع و خرج نور فوجهو وحاس براااسو خفيف من دنوب لي كانو متقلين عليه ... وقال ان الله غفور رحيم ... 
تاجه لدار و بدا يعطي ليهم اش جاااب من هدايا .. سمع تيليفونو كيصوني لقاه كريس و بلوكا نمرتووو ... وكمل سهرتو مع دااارهم لي عندهم نهار عيييد .. ناض بكري و بدا يجمع مع ماه اش يخصهم وهودو لبحر دوزو صباح زويييييين مجاو حتا العاصر مشا جامع وتضرع الله من جديد ....
ورجع لدار 
ساهيل : الواليدة ... غانخرح شوية نتمشا 
فاطمة سير اولدي و متعطلش راه قرب يطيح ليل 
ساهيل : كتخافي عليا وانا قد هاكا ههه
هز تجاكيت ديالو وخرج كيتمشا على رجليه لي داوه لواحد جردة كيكلسو فيها وكيلعبو فيهها دراري صغار دخل مع واحد جماعة د دراري صغارين و بدا يلعب معاهم كوورة . .. لعب معاهم تاسخفوه و شرا ليهم كلاص لكل واحد وبقا ماشي تاشاااف لي خلات يقلبو ينبض 90 دقة فلحظة... شاف فيهاااا ووفوزنها لي زاااد ووجها الشاحب لي كيبان عياان ولباسها المبعثر ... واش هادي هي ديك الشابة لي كانت فسن الورود عينيها ميلمعو و خدودها حوووومر ... علاش ولات هاكا .. قدامها بوسيط فيها بنيتة ووليد كبير عندو 6 سنين حداها .. 
بقا واقف مشوكي كيشوف فيها و فحالتها وهي ضاارت ... لمحاتوووو و توقف زمااااان .... 
لي بغاااا قلبهااااا و كانت تبات تحلم انهم بجوج فالعمارية ... كتقول هو لي غانكون حلالو .. كل ما داز من درب كطل عليه وغي شوفة فيه كتكمل نهارهاااا ناشطة .... كتشوفو كيفاش ولااااا زاد زياااان و تفتلو عضلاتووو .. عينيهم على بعض كلهم شوووق و حنيييين .. قرب ليها بخطوااات بطيئين و هرب لكلام ..... 
ساهيل : نوورا .. ل لاباس 
نورا : ( كتشوف فللارض على عادتها ) ل لاباس 
ساهيل : ولادك !؟ 
نورا : ا ااه
ساهيل : ( طل على لبينيتة لي فلوبيسيت و تبسم منكسر ) كتتتشبهليك فاش كنت صغيرة .. ع عرفتي ( تغنغن صوتو ) باقي كنعقل عليك فاش كنت صغيرة .. ك ككنت حلوووة و كنت كنهزك فاش كلقاك كتلعبي حدا باب داركم وفاش كنجي من مدرسة كنت كنجيبلك معايا شي حاجة .. كبرتي حدا عيني .. و ووكنت ناوي تكوني ديما حدا عيني ولاكن ) 
نورا : ( مسحت دمعة هودات بلا شعور ) المكتاب كيتصرف
ساهيل : ااه بصح .. المكتااااب ... 
نورا : ( بزاااف د كلام بغات تقولو .. بغات تقول : فيييين كنت ... بغااات تقول توحشتك .... بغات تقووول تمنييييتك ... بغات تقول جيت لعندك و لقيتك مشيتي .... بغات تعنقووو ... ولاكن مرمة زوجهااا مااابغاااتش تفوتها ..... وهي تختصر لكلام ) بسلامة ..
وماتو براسها و شاف فيها شوفة اخخخخخيرة متتتسر على ديك الشابة د سن زهووور كيفاش ولاااات ... وكمل طريقووو وقلبو كيتقطع تاسمع 
نورا : ساااااهيبييل 
ضار بزربة يشوف علاش كيتعيط ليه و هو يشوفها كتعيط غي لولدهاااا وشدات فديه ومشات جارا البوسيت دبنتها .... زير على عينيه تاهوداات دمممعة سخووووووونة 
ساهيل : كنت كتبغيني لهاد درحة انورا .......

ساهيل وصل لدارهم و تعشا انوسومبل مع عائلتو فجوو زوين ... ونعس وقلبووو بدا يتشافا من مرض الوحش ... 
فاق على ش يد كتلعب ليه بشعرووو .. يالاه كيفتح ععينيه ويوضح روؤيا .. بانتليه ماماه 
فاطمة : تكبر حتاااا تعيا ... كتبقا غير داك الوليد صغييير ونتا ناعس 
ساهيل : ( صوت مدعدع بنعاس ) ههه صباح خير
فاطمة : صباااح الخير و الربح 
حط راسو على رجليها و هي كدوز يدها على شعروو 
فاطمة : وليدي ... دابا عندك 32 عااام تباركالله ... و الحمد الله هانتا خدمتي و برزززقك وربي عطاك من خيرو .. ودير الخاطر لميمتك ودير داااارك وديواااانك ونشوف حفادي كيلعبو قدامي... انا نقلب لوليدي على لاااااااالة لبنات 
ساهيل : لا لاا ... لااا الوالدة نهار نبغي نتزوج انا غانقلب عليها و نبغيها و تبغيني ... اما لي غاتقلبيلي نت .. غاتكوني غي حيدتيها لشي واحد كان كيواعدها فاش يجمع صداقها غايخطبها ... غاتحيدها لواحد مشا يخطبها و مزال مجامع راسو و رفضو باها ... غي غاتحيديهالو تعدبيه و تعدبيها و تعدبيني معاهم 
فاطمة : ( تنهدات ) منسيتسهاااش 
ساهيل : هي لي بغا قلبي امي ... مابغا تاوحدا من غيرها ... شفتها لبارح .. سمحااااات فراسها .. و حالتها كتقطع فالقلب 
فاطمة : ايييييه يا ولدي داوها لواحد فعمرو 40 عام ...سرقليها شبااابها كانت وردة منوورة .... كنتلاقاها فسوق مكنبغيش نشوف عندها .. قلبي كيتقطع وهيا واغلة مع ولادها ... بنت كي الوردة كلها الشارف ...بهدلها
ساهيل : ( زير على عينيه ) عندو الفلووووس امي ... بفلوسو رزاها فشباباها ... كو كانت بلادي عطاتني حقي و خدماتني نهار طلبت خدمة كوراه نقدت شباباها و بقات وردة منورة معايا ... ولاكن المكتاااب كيتصرررررف .......
وهاكا كمل 30 يووم و ماه غير كتراري بيه مخلات شكون وراااتو باش تخطبها ليه و والو ... ... هو فكر فميجو .. وقال علاش منعطيهاش فرصة ....اهد وخا مكيبغيهاش ...واعد راسو غير يوصل يخاول يتقرب منها ... ويفتح قلبو ليها وهي لي تكون مراتو ويرجعو للمغرب ... واعد ماه بلي غاااايرجع و فيدو عروستها ... غير بغا يمشي يقضي شي شغول مهههم .... ويطيب عروستو فيدوووو فرحات ميمتووو و ودعااااتو بالبكااااا واعدها ميطولش ...
سلم عليها وهو كيوصي ... خاف ميرجعش ......

شد طائرة لفرانسا اول حاجة دار هي قتل كرييييستووف .... باش اي شاب يجي لفرانسا باش يخدم مايتلاقاش معاه و مل يتولدش وحش اخوور بحال ساهيل .... وشد طائرة لامريكااا فرحاااان ...وهو ساهيل جديد ... او بالاحرى ساهيل لقدييييييييييم ...... 

الشرطة فهاد الايام مشات هجمات على شقتووو لقاوه مكاينش و دارو عليها حصااار ... و ميجو ماعرفتوش فين مشا ... كتبات مقااال فجرائد ونشرات صورتو .... 
كاتبة عليها كلمات لقاتها مكتوبة عندو فمدكرتوووو ..
¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤
انا غي شاب مغربي قبالتو البحر و الفقر واقف موراه ...
انا لي النار كتاكل فيا ملي كنفكر حقي شحال من واحد كلاه ...
البلاد ماتقوليش نتا شنو عاطيها هي لي خاصها تعطيني ..
لاكنت امي هي تقريني .. 
لاكنت جاهل هي توعيني .. 
لاكنت شفار هي تربيني .. 
اكنت عريان هي تكسيني ..
لاكنت متمرد ماشي تهرويني ..
توريني الصح تحل حظانها و تسمع مني ...
قريتونا فصغرنا حب الوطن من الايمان ..
كبرنا لقينا زرواطة وحدة كتفرشخ فالشعب كي الفيران ...
انا غي شاب مغربي لاطلب حقو كيشوفوه سعاي...
هو طالب غي شوية د الكرامة سواء كان وزير ولا بناي ...
منكدبش عليك كنشوف المستقبل كلو كحل ..
الصبر ضبر والدوام غايتقب الرخام لامدرتوش الحل ..
انا ديك الشاب لي غمقتو عليه بشعاراتكم ..
لي كليتو عرق واليديه باش يلقاو مايورثو فيكم ولادكم و بناتكم ...
انا ديك الشاب لي قطع البحر باش ننقد راسي و والديا ..
قبلت بالدل فبلاد البراني على عيشة الغزالة فالغابة بسمية حفنة د تراب و الوطنية ...."تمعن"
انا ديك الشاب لي بعتو ليه الوهم بسمية الدين فالساسية .. 
انا ديك الشاب لي خنقتو عيشتو باش تعمرو على ضهرو صندوق المقاصة ...
دقيت فكاع البيبان و حفيت صباطي وليت كي شي دلال ..
طالب غي خدمة ب ربع فرنك مااشي جوج فرنك د افيلال ...
انا ديك الشاب لي قلتلو فصغرو قف اللمعلم و فه التبجيلا .. 
كاد المعلم ان يكون رسولا ..
وأنا كنشوفهوم بالهراوة كيهردو فيهم كيما كيطبل الطبال فطبولا ...
هداك لي كان فيه نفس وحرررش .. 
هداك لي هز كروسة و فالارض فررش 
هداك لي جاب لقمة لحال ... ماتهنيتو حتا رديتوه وحش

دارو معها جلسات فالاداعة و عاودات عليه ..... 
هووو الوحش ... هو لي قلبووو تحرق ووقتل ... هو لي حفا سباطو كيقلب على خدمة ملقاهاش ... هوووو لي طلب غي حقو و ملقاهاش .. هو لي ترزااا فابسط احتياجتو و تغتصب فوطنيتووو... هو الحقد عمر قلبووو .. هو لي غدرووو صاحبووو ... هادشي لي خلاه وحش 
ويلا بقات لبلاد على هاد الحال غانشوفو وحوووش بزاف بحال ساهيل .... 
هادي ماشي جريمتو .... هادي راها من جراااائم الوطن 

بزااااف لي بقاااا فيهم و دارو شعااارات عليه و صورو فكل مكان هو مجايب خبار كولشي كيقول كونو بحال وحش وهضرو على حقكم فين مااااااا كنتو ... نشرات ميجو كتاب سيرتو داتية سماتها جريمة وطن و كلشي قراها ... وكلشي سمع قصة الووووحش ....... بحالكم 

نزل ساهيل فمطار ميامي يالاه غايخرج ... هو يشوف صف من رجال شرطة متعرضين بسياراتهم مايقرب 50 سيااارة و مصوبين اسلحتهم مباشرة ليه ... 
اكثر من 70 سلاح ... علااش !....؟ لمن .. لسااعيل !.؟؟ ه.اك لي كيلعب مع دراري صغاري كورة !؟؟؟؟ هداك لي ضربو ليه كروسة برجليهم وحنا راسو جمعها ... هداك لي حمل وديع فحضن مو ... هدا لي باغين تقتلو !؟ راه الوخش مااات !!؟ هداااا ساهيل ... حرااام علييييكم .. 
ساهيل اول وحدة جات لبالو هي ميمتووو لمن غايخليها و شكون غايصرف عليها .... لا اساااهيل لا نتا كول حياتك عايش باش متقيصكش رصاصة الكافر ...... لا اساهيل هرررب اسااهيل ههههههرب نتاااا بريء الوحش مااات نتاااا مداير والو ... نتا غي حيتي تجيب لميمتك عروسة .. هاديك لي بلغات بيك .... هرررب اساهيل ... هههههرب.... 
لاح امتعتو من يديه و دموع جامدين فعينيه و عطااا رجليه لريييييح ... هرباااان ... اول مرة يخاااف .... حيت هو ساهيل ماااشي الوحش ...
بقاااا تيجري و تايبكي .... كان غايحيب عروسة لميمتو .. كااان غايتخلا على هاد العمل ... كااان غايرجع لبلادو ... كان غايحارب الفسااااد .... متقتلوووهش ... متخبسوووووهش .... 
هو هربان وهوما تابعينو تاوصل لواااحد جرف ووقف .... قدامو الهاوية و موراه رصاص . بطوجهم نهايتهم الموووت .... كيشوف موراه ويرجع يشوف قدامو و شرطة كتقول ليه فالبوق يسلم راسو و صحافة كتصووور ... اخر لحظات الوحش .. و نهاااايتوووو سد عينيه وتقلب لجيهة الهااااوية ........ علا يديه لفووووق وطلب من الله يساااامحوووو ..... يموت حر .. ولا عيش محبووووس 
وتلاااااااااح ... خلا كلشي مصدوووووم وعاحز .... وهو مليووووح و ابتسامة على شفتيييه ..... 
تلااااح و تقاضاااااااا .........

ميمتي سمحي ليا ... عطني راسك باش نبوس 
اللهم المووووت ... ولا نعيش هنا محبوس
ميمتي بغيت نوريك ... بلي انا را مسؤوول
نفرقك يا ميمتي صعيب ...غي الوداع لي بغيت نقول
المغرب ماعطاني والو ..بالعكس هرسني كنت صحيح
الفقر داخل فيا ..قد مانوض نزيد نطيح
ميمتي غير سمعني .. وخا فراقك عندي صعيب 
انا فسمااا غانكون ... وديما منك قريييب
عارفك كاغ مغاتنعسي.. ونت نشوشة عليا فين نكون
ويلا قدر ربي نموت ...كنبغيك وانا مدفون
كون كان الخير فبلادي ..يامي انا مانمشيش
وخا خلقني ربي ...نتيا رزقي باش كنعيش 
عارفك كتفرحي ..فاش تسمعي ولدك را درويش 
- الوووو وليدي واش وصلتي !؟؟؟؟ .واش مغطي واش كتاكل مزيان !؟؟ واش راك بيخيييير قوليا اولدي واش مخصك والو قوول ..!؟
ماااخصني والو يامي ..ولي خاصك مني قوولي 
قطعت كاع الوراق يامي ..مابقيتش مغربي قولي ليهم قولي 
رماتني دنيا فبلاد غريبة ..ودار عليا الموري 
علااااش منكونش بلادي... علاش انا براااني 
علاش مانخددمش فبلادي ..علاش با قراني 
وهنا فبلاد ناس ..يامي الكافر حقو عطاني 
كنموت بالغيرة يامي ..وهادشي لي زاد سطاني 
بكيت يامي بكيت ..وباقي من البكا ما شبعت ...
كون لقيت فالمغرب الخير ...كن غدا عندك رجعت 
فهمني يامي متبكيش ..كنت تابع رزقي غادي
لقيت الخير فبلاد ناس ...وملقيتوش فبلادي 
مكرهتش نكون حداك ..تصوري يامي شحال بغيت
وداااعا ياميمة ...انا وسط البحر بكييييت
الى وصلتك فصندوق ... شوفي فيا راني لفوق 
شوفي غير فراسك يامي ..باقي خوتي حداك
ماباغي منك والو يامي ...باغي غير رضاك 
وحطي صورتي تحت المخدة ...وتخيلي راني حداك
وتفكري ولدك يامي ..ولدك عمرو ينساك 
عمرو ينساااك
عمرو ينسااااك
عمرو ينساااااك


في غرفة ... 
كيتسمع صوت تلفاز .. 
اهتزت امريكا اليوم على خبببر صاااادم .. انتحااار وحش الموسم .. مرعب امريكاااا .... ةسط حشد من رجال شرطة ... هرب من جديد ... الى دار البقااااء ... 
تاركا الكل في دهول تااام ... هل يحزنون ام يفرحون .... 
بحثت الشرطة الامريكية عن جثتة لاكن لم يجدوها لحد الان لارسالها الى المغرب .... 
ان الله و ان اليه راجعوون 
ميجو شادة تيليكوموند و كتبكييييي باللللللحس 
ميحو : ق ت قتلتووو ق قتلتووووووووووووو 


نهاية الوحش - جريمة وطن 
Homeland crime 
تمت و الحمد الله 
يا قارئ العين لا علم لك و ياقارئ القلب لك اهدي وبقلم سارة بوعيس انتهي ....
كنتمنى تكونو دوزتو قراءة شيقة وتمعنتو ولو شوية فخفايا السطور ... كانت من اجمل ما كتبت وقررت نشاركها معاكم نتمنى تليق اعجباكم .... ❤