صورة مصغرة لـالعشق المتمرد الجزء الثاني

العشق المتمرد الجزء الثاني

tani 3ichq 3ich9 al3ich9 almotamarid
رواية العشق المتمرد

#بلسااان_لماار 
طلعنااا لسيارة ركبت انا وجذوان لور طريق كلها وحناا سااكتين جو مكهرب ومشحوووون ...كنحس بنجييم شوية وينفااجر في وجهي بحاال قنبوولة كنطل عليه مرة مرة من زاجة الأمامية كنلقاااه عااقد حجباانو منكدبش عليكم شدني لوجع في كرشي هادي غاااا كلمة عادية واش داارت داابا عاد صدقت كلام ماما نوال ملي قالت بلي هو عكس خووتو ...بااش يكسر نزاار دااك صمت قال 
نزاار : ايوااا كيدوزتوووو رحلتكم ....في خبااركم باقي معلقوو ..ليكم مشينا صباح انا ونجيم قالو لينا حتال غدااا ..
جذوان : ويي راه قاالوها لينا شي دراري معاانا من هنا لغداا نشوفو اش درنا 
نزاار : كيفااش اش درتو الا كنتو كتمشيو تقرااو راه غتكونو مرتااحين اما الا كان العكس الله وأعلم اولا المااار ( فينهياا لمااار ضربتهاا سااكتة ولقوة وكتدعي في خاطرها على نزاار ) 
نجييم : لا بااينة كيقرااو انا بعدا فينما نحل صفحتي نلقااك طالع ليا نتا لول كل مرة هانتا في قنت معييتيش اخوويا ولا شنووو ولا جهد مااشي منك ملي مزيدك ( كيقصد لماار ) 
لماار عرفااات الهضرة عليها علاش قررات متجااوبش داارت سمااعات في وذنها وتكاات على زااج وهو مترقب تصرفااتها ...مبغااتش تجوبو مااشي خوف ..وانماا داارت اعتبااار لباها الحااج(معرت منين ).. ماهي الا دقاائق وهاهما وصلو للفيلا ..نزلات خدات حقيبتها ودخلو الفيلا 
الحاج : اهلا اهلا بنتي لماار ..تلاحت عليه لمار عنقااتو ...لماار : بابا توحشتك كيدااير 
نجيم : (دار ضحكة مستفزة ومشاا جلس حدااهم ) كملات لماار وجذوان العناق ديالهم مع الكل ومشات تكات على ماماها
نعمة : كيدوزتو رحلتكم ...لماار : حمد لله دغياا طارت ....جذوان : صرااحة مسخينااش دوزناها..ضحك ونشااط هاكو شوفو تصااور 
خدااا طابليت وبدااا يوريهم تصااورو هو لمار وكليكتهم وفيهم شي تصااور لمار معنقاا فيهم مصعب نجيم غير كيطلع ويهبط فيها بنص عين محملهاش فجأة صوونا تليفونها ..
لمار : يالله تصبحو على خير جييت عياانة نطلع نرتاح 
نوال : تصبحي على خير الحبيبة ديالي 
طلعاات لماار وهي كتدوي في الهاتف تحت نظرات نجيم لي هو بدورو استاذن وطلع ينعس وهو طالع سمعها 
لماار : وي جييت وصلت بخيير الحمد لله ... ..اووك غداا نتلاقاو ...بالحق حتى نمشي لافااك ...اوكي نتسناك تعيط يالله تصبح على خير ..
دااز من حدااها بنفااخة وخبط الباب الغرفة ديالو لي كانت حدا غرفتها ...

لمار :اوووف دخلت لبيتي باغا نتفركع اويلي مال هدااا بنااذم تقوول واخدة ليه الورث ولايني مشكلة هادي معرت منين خرج ليااا ...بقيت نهضر مع راسي كي لحمقة ونفكر وخرجت بقراار غدااااا نقوول لماما نرجعو لداارناااا ..
《 اصبحنااا واصبح الملك لله 》
فقت غسلت ولبست جمعت حوايجي في لباليزة وعملت مكيااجي المعتاد ونزلت لقيت كلشي مجموع كيفطر الا جذوان واقيلة باقي نااعس تميت هابطى في درووج شوية ونطيح بسيف داك خااينة حاابس ليناااا شمس بديك الفورمة عندووو ...
انا : صباااح الخير عليكم (جلست في طاولة )
الكل صبااح نورر .....نعمة : الله يبنيتي ماشي عواايدك شفتك فايقة بكري ...نواال :(شادا فيها كيف مواالفا ) وااقيلة شي موعد مهم هذااااا ....انا : ( مولفااا نضحك معاهم عادي ولكين ليوم متقبلتش ضحك حتى استغربو ) انا مشييت ماما في لعشية وجدي رااسك نرجعووو لداارنا....الحااج : (بغضب ) عاودي اشنوو قلتي مالها هاد دار معجبااتكش ...انا :(حاادرة راسي ) لا مااشي هاكدااك .....قااطعني ..الحاج : سمعيني ملي تشووفي اش درتي رجعي لداار من بعد سيري لداركم جيبي حواايجك بااش نساافرو ساالينا الهضرة ..
مقلت حتى الكلمة كنشوف في ماما حادرة راسها معجبنيش الحال مبقااتش كتبان ليا طريق بدموع هزيييت سااكي وخرجت تبعني جدوان كيجري لي حضر لكلشي ملي في الاخير ...
جذوان : (شدني من ايدي ) وقفي المااار مااالك على هاد الحاالة ...اش مقلقك 
انا : (بانفعال) اش مقلقني ..ممقلقني واالو اسيدي .باغاااا غير تيساااع ...

{ بقات تغوت غير جيب فمي وقول نجييم كان كيشووفيهاااا من بالكون ديال بيتو وكيشرب القهوة ...شدني جذوان طلعني لسياارة وكسيرة }
جذواان : يااكما مقلقة على هضراات نجييم البارح را غير كيضحك ....انا : (شفت فيه شووفات لقتيلة وضرت واحد ضحكة ) ههههه كيضحك شااايلاه اكيضحك وكون كان دااوي بصح اش يدير واش يقوول ..
جذواان : اوييلي سكتي الحمقة شوهتنيا وحنا غادين في طريق يصحاابوني خااطفك وهو كيضحك 
ضربت فيه واحد تخنزيرة على اثرهااا ظرب طم ..وصلنا لافااك لقينا كلشي مجموع وعلقو النتيجة واكيد نجحنااا كلنا ...جذواان مقدااتو فرحة رجع لداار يعلمهم بعدما صدرتو بلي عندي شي شغل انا وشيماء 

شيماااء : شفتك صدرتي جذوان ..بيك شي حااجة ...مموالفااش ليك ...دراري كيهضرو معاك زدتي وخليتهم ...ناصر تقلق
انا : لا ماابيا والو غير عارض علينا ليث لغداا عيط لياا لبارح ...
شيمااء : اامممم ..شفتكم تفااهمتوو من نهار تلاقيتوو في اكادير وهو كيدوي معااك ...انا :(بغضب ) اشباان ليك منستاهلش ....شيمااء : اويلي قالا متستاهليش تستاهلي مكثر..الحبيبة ديالي ...شووفي بيك شي حااجة ليووم ...ماشي عواايدك هادوو
اناا : ماابيا والو صاافي قلبي الموضووع ...شيماء: (بعدم تصديق ) اوكي ياا خبر بيفلووس بعد شوية يبقاا ببلاش....

عيط ليااا ليث قاليااا سبقووني لريسطو بما سالا شي خدمة ويلحق علينا ...داكشي لي درنااا ..جلسناا..خديينا مشروب بارد بقينا كنتبادلو اطرااف الحديث حتى وحلات ليا الهضرة وتبلوكيت ملي شفتوو ...
شيماااء : اماالكي صفااريتي ..ياكما مريضة ..ولا شفتيي شي غول ...
انا : (بعدم شعوور ) غوول ....اه ..غول ..شعرووو رطب وقوي بحاال لحرير ...عينييه غاامضين وعامرين اسرار .....لحيتوووو كثييفة وكحلة بحاال سوااد الليل ...امااا وااحدة الفم عندو عوض ميقوول تمر كيقوول زمر اش غنقوول واش نخبي ..
شيمااء : (كتقلب بعينيها ) واش من نيتك غول هذاااا ...
انا : (شيرت ليها على مكاانوو كان حاادر راسو مشاافنيش ) هو الوسطااني ..غير دوري غيضربك على شعاا وتعرفيه دغياا
شيمااء : (شاافتوو ) نااري شكووون هااد الملاااااك الغوووووووولة هي ...
انااا : ببرووووود ....هادااا هو صااحب دعوتي ....نجيييم .... خو نزار وجذواان 
شيمااء :( بوااحد صوت حتى كلشي شااف فينااااااا وحتى هووو ) واااااااش رجججججججع ...
انا :( ضربتها لرجليها من تحت طاابلة ) سكتي المصيبة شوهتينااا حتى داار غيعرفني كنهضر عليه ونكبر ليه شاان كثر ماهو كاابر ليه 
نجييم هز رااسو شاافي وطلع واحد الحااجب وانا بدوري طلعت الحااجب لااخور ...تحدي زعمة 
شيمااء : وااختي تبلووكيت وانتي ماالك مقلتي ليا واالو وقاالبة سيفتك من صباااح...
عودت لشيمااء كلشي دااكشي لي طرا ليا معاه البارح ..بقاات تضحك حتى داازو ليها دمووع ..
شيمااء: نااري على لقاااء تاريخي ....سااعة حتى هو مساهلش ..اخيراااا جاا لي يحدهم ليك ...الالة لمااار اسلي ....

بقااات تضحك عليااااا وتعااود ومع عندها ضحكة كتسمع من ويل لويل نجيم وصحاابو غا كيشووفو فينااا هو مرداااش كنحس بيه باغي يتلاح عليااا متسوقتش شوية كملات الباهية ملي بان ليا ليث دااخل والوااعرة كيعرف صحااب نجيم ..( بحكم كااملين في بوليس ).
ليث : اهلاااا لحباب صاافا بخير ...مراد : سي ليث وااغبور هداا عاش من شاافك 
محسن : وصدفة زوينة هادي .. ملي شفنااك ...نيت نعرفووك على العميد نجيم من قسم مكافحة الجريمة نيويورك .. ليث :(سلمو غلى بعض ) ليياا شرف نتعرف على عميد الصيت دياالو مسمووع متشرفين ....نجيم : (برجوولية ) شرف ليااا ليث ..مرااد: اش جااي دير هنا اسي ليث ...ممولفااش ليك تخلي لبوسط ...ليث : ههه بزز مني نجي نخلي البوسط وبات لبوسط ...محسن : اني اشم رائحة الفتياات ..ليث : كيعجبني ذكاائك ..بقاا ليث مجمع شوية مع دراري لي اصرو عليه يجلس معاهم ...لماار شاافتو من بعيد بغاات دير بنااقص مي جاات ناقصة خصووصا ملي جاا واحد من صحاابو طلبها يحلسوو جميع شيماا عحبها الحاال وطلبتها يمشيو وبزز منها وافقاات في الاخير....حلساات وتعرفااات على ..صحااب ليث بلاما تبين بلي كتعرف ..نجيم وهو كذلك نكرهااا ...ليث عرفهم ..عليها . على اسااس حبيبتو 
مرااد : ..ايوا مقلتيش لينا اي ليث فين تعرفتي على هاد زين كاامل ...من ديما عندك زهر اصااحبي 
ليث : ههه ...كيقولو صدفة ...خير من الف ميعااد ....وانا دااك نهاار ...زهري كان يهرس لحجر ....حيت تلاقيت مع لماار ...(شد ليهااى في ايدهاا ) وان شااء الله هي لي غتكوون أم ولادي ...
انا 😞 كنحس براسي تزيرت مبغيتش نتحط في هاد الموقف خصووصاا قداام دااك بناادم ) ..ان شااء الله ..الف وحدة تمنااك 
مراااد : ههههت لا لا نتي لي 10000 وااحد يتمناااك 
انا 😞 بضحكة صفرة ) ربي يخليك .....
نجييم : ( وهو قااصد يجرحهااا ) غيير رد البال اسي ليث ...بناات ليووم ...كيهمهم غير مظااهر. والفلووس ...وقد لي عندك ...قد لي تسواا... وزوااج بالنسبة ليهم تجاارة ....ولا صفقاات ....خصووصاا الا كاانو مولفيينهااا باردة وعاايشين على زهر نااس .
شيمااااء : (عاااقت بيه كيمعني على لماار ) ماااشي كلشي بحاال بحاال اسياادة العميد اولا ....
انا: ( كنحس برالسي .....غيتفرجع ...ودنيااا كيصفرووو ....ودنيا كدوور .....مبقيتش قاادا نجلس ...كنحس بحلقي ...نشف ....بااغا نبكي ولكين مرضييتش ...استأذنت ..ومشيت الحمام ...شيمااء حساات بيا ولكن ...متبعاتنيش مبغااتش تبين ..بقيت نبكي نبكي شي ربع سااعة ومن بعد ....خرجت 
انا : ( درت رااسي كنهضر في تليفوون ) اووكي صاافي انا جااايا داابا.......سمحوولي كيخصني نمشي عنديرشي حاجة مستعجلة.....
مخليتش ليهم فرصة فين يجااوبوو مشيت بجراا حتى صااحبتي مسولتش فيها مني خرجت ...شديت طااكسي .. ديركت لفيلا ...

غاادا في طريق تليفوني مسكتش ..ها ليث (لي مفهم والو ) ...شوية عيطات ليا شيمااء : الو لماار خلعتيني عليك اصااحبتي فينك 
انا : (صوتو مخنوق مبغيتش نهضر غتعرفني كنبكي ) ....
شيمااء : لماار جااوبي الله يخليك راه خلعتيني عليك 
انا : (بصوت متقطع ) مااا بيا والو اشيمااء ..انا راجعة لداار ملي نوصل نعيط ليك ..

《كينين شي اشخااص كيفهمووك ....كيخسوو بيك ....من عينيك ....من صووتك .....بلاما تهضر....وهاد شي لي فهماات شيمااء ....عرفاات صااحبتهااااا مجرووحة .......وفي اعز ماا ..كتملك ....كراامتها...وكبريااائهاا ....دااكشي...علاش ....خلاتهااا....على خااطرهاااا......》

وصلت لفيلا ....كندق ..بزربة ...تلقااا...ليااا...بابا الحااج .........
الحاج : اهلا غزااالتي مبرووك ....عليك ....من صبااح وانا نتسنى فييك
انا : ( واناحادرة عيني مخبياا دموعي ) الله يباارك فيك ابابا ...فينهاا ماما 
نعمة : انا هنااا مبروك عليك (عنقااتها وعنقاات نوال ...وجاااااا جذواان عمل ليها شريط على عينييها ....مبقاا كيبان ليها والو ..
انا : جذوان بلا بساالة مراشقااس ليا على ضحك 
الحااج : (جاارها من ايديها وشاد فيها جذوان من ايد الاخرى لطييح) ....هاهي غترشق ليك ابنتي ...نتي واعدتيني غتنجحي ...وانا وااعدتك ....نشري ليك لي بغيتي وهااا هو كاادو ديالك ....(كلشي خرج معااها برااا يشوف شنوو هو الكاادو حيت مورااهش ليهم الحاج بغاها هي لولة تشوفي ما عدا جذوان لي عاارف نوع الكادو حيت كاان معااه .... حيد ليها الشريط من عينيهاااا .....
نعمة : اويييلي الحااج سكوووتر ......هووو لي بقااا ليها ....
انا : ( اصطنعت الفرحة حيت بابا الحاج فرحاان عنقتوو وبديت كنبكي في حضنو ...هو يسحااب ليه من دمووع الفرح ) شكرااااا بزااااف ابابا 
الحاج : كون نصحاابك غتبكي منجيبوش ليك ...مسح ليها دموعها.....تستااهلي كل خير ابنتي لعزيزة 
جذوان : يالله المار ضربي بيا دويرة 
انا : والله لا شميتيه انا لولة ندور بيه عااد نشوفك نتا ...انا نطلع نبدل ونجربو ...مشاات بجراا باش متسكعش محااضرات نعمة 
طلعت لبيتي لبست سروااال حكل لاااصق ...وبودي كحل .....وكويرة كحلةة.....طلقت شعري .....هزيت تليفوني درتو في حيب لكوير وشي فلووس ...ونزلت ...
نعمة : فين غاادا شفتك بدلتي ...بحالا غاادة تلعبي سباااق ...
انا : مبغيتش نجااوبها خليتها .....تغوت ومشيييت درت الكاااسك وانطلقت .....

بقييت غاادا ...مكسييرياا ...وشعري...كيطير مع الريح ...مكرهتش ...نطير في بلاصتووو ......محسيت براسي حتى وصلت لوااحد المنظقة خاارجة على كازا شوية ...جلست جيهت لبحر .....كنتأمل في ناااس ....هاا ليغادي مع حبيبتووو ........ها لي كيتغزل في مرتووو.....ها لي كيلعب مع بنتووو.......بالنسبة لياا كلشي ممكن يتعوض ...حتال الأب ميتعوضش .....شحاال من مرة ..كنقوول كون كاان بااقي الأب ديااالي كيف غتكوون ..حيااتي ....اكيد حسن .....بزااف منكم .....غيقوولو لي ...علاش شنو خااصك....عاايشة بخيير .....غيير كضحكي ........انا غنجااوبكم بأغنية.....
وقالوا سعيدة في حياتها، واصلة لكل احلامها
وباينة عليها فرحتها في ضحكتها وفي كلامها
وعايشة كإنّها ف جنة وكل الدنيا مالكاها

وقالوا عنيدة وقوية، مبيأثرش شئ فيها
محدش في الحياة يقدر يمشي كلمته عليها
هتحلم ليه وتتمنى؟ مفيش ولا حاجة ناقصاها

ومن جوايا انا عكس اللي شايفينها
و ع الجرح اللي فيها ربنا يعينها
ساعات الضحكة بتداري في جرح كبير
ساعات في حاجات مبنحبش نبيّنها

كتير انا ببقى من جوايا بتألِّم
ومليون حاجة كاتماها بتوجعني
بيبقى نفسي أحكي لحد و اتكلم
وعزٍّة نفسي هيّا اللي بتمنعني
سنين وانا عايشة في مشاكلي وبعمل اني ناسياها
وحكموا عليّا من شكلي و م العيشة اللي عايشاها
أنا أوقات أبان هادية، ومن جوايا نار قايدة
ولو يوم اللي حسدوني يعيشوا مكاني لو ثانية
ولو شافوا اللي انا شفته هيتمنوا حياة تانية
ولو أحكي عن اللي انا فيه هتفرق ايه؟ ايه الفايدة!

بقيت جاالسة كنتأمل غرووب شمس ودمووع علي عيني نااس يبكيو دمعة من العين اناااا 2 على الله نتفش شوياااا ..........تليفوني مسكتش ...ماما كتعيط ......ليث ....شيماااء ......كلشي ....متسوقتش هزيت ...سكوتر تاني ......وعفطت .....غادا باقصى سرعة .....كنتساابق مع الريح ......مكنسمع حتى حاجة من غير هضراات داك بناادم في وذني .....اووف ليث اش بغااا تاني ....
انا : الووووووووو .....كاين منقضيو ....
ليث : ( كاان في ديك المنطقة وشااف لماار ملي ركبات في موطور عيط ليها مسمعاتوش ..وقرر ...يتبعها ....بطونوبيل من بعد ..مشااف حالتهااا ..) كيغوت ...لمااار نقصي سرعة ووقفي انا ورااك نهضرووو 
انااا : ..ههههه هااد امرر ....ولا طلب ....اسي ليث ....يااكما عطيتك واحد شوية مسااحة في حياااتي ....غتدخل فياااااا ...
ليث : عتااربيه كيف بغيتي ...عفاااك كتترجاااك توقفي ...الماااار ..
اناا : ( فقدت سيطرة )شووف اولد ناااس انا منص......
ليث : عنداااااااااااك (بوووووم) باااقي مكملتهااااش كنحس برااسي تقلبت وتخبطت مع شي حااجة قاااااصحة ....ونااااس حداايا كيغوتو ........وشي سااائل سخووون هااابط مع .....وجهي .......
《 ليث بقااا مصدوووم مقادرش يصدق ...من بعد نزل قرب منها لقااها كتنفس ...ووجها مغطي بدم ....مقربش ليها عيط ....لاسعااف لي حضراات في الحاال ونقلووها ....لمصحة ...تحت طلب ليث 》 
☆☆☆☆عند نجيم ☆☆☆☆

رجع لداار من بعد متفاارق مع صحاابو .....لقااا داار كاملة مقلوووبة ....شيماااء تمااا........شي غادي...شي جااي 
نجيييم (احم بصوت خشن وهو كيحل في في صداف القميجة لي في اييديه ) مااالكم اش وااقع 
نوال : لمااار من 3 مباانت ......وداابا علااين نصاصات ليل ...كنعيطووو ....ليها كانت مكتجااوبش اما دابا شي سااعتين تليفونها طفااا 
نجييم : راااه تكون عندها شي حاجة ولا سهراانة في شي قنت مع صااحبتها
شيمااء : (كتغوت )لماار عندها صااحبة وحدةة... هي انااا .....ومسهراانة ماا والو .. اهئ اهئ ( وهي كتخنزر فيه الله يااخد فيك الحق ..بصوت غير مسموع)
نعمة : كتبكي ...اهئ اهئ عنداااك غير تكوون وقعاات ليها شي حااجة .....اهئ اهئ الله يهديك الحااج مكانش عليك تجيب ليها سكوتر 
نجييم : كيفااش سكووتر..... ...فهموني....نزار : ....لواليد عطا لماار سكوتر كادو بمناسبة نجااح ......جات قبيلة بدلاات وهزااتو ومشاات .......نجييم : (بدااو علامات القلق يباانو عليه ) كوراه غير كضور بيه معندكم مناش تخافو انا غندير شي اتصاالات ..انسة ....شيمااء....ممكن...دقيقة 
شيمااء : وهي هاازة خنافرها لسماا...اشنوووو...
نجيم : ممكن..تعيطي لليث تقدر تكون معاه ..ولا اري ليا نمرة نعيط ليه 
شيمااء : عند رااسك نتا لي كتفكر ....عيطت ليه ...تليفونو طاافي ...
《نجييم خنز فيهاااا ...ومشاااا علم صحاابو لي كانو ...معاااه .....عن اختفاااء ...وخبرهم يلقاااو ليه ليث... .....في دووك الاثنااء كان طبيب خرج من عند لماار....》
ليث : يااك لاباس ادكتور شنو عندها .....
دكتور : معندك مناش تخااف ....البنت قوية ...عندها غير شي خدووش في وجها وتوعتات في رجلها تفكات ليها مي رجعناها ....مي مااشي كسر ....يعني من هنا لغدااا تخرج .....
ليث : واش ممكن نشووفها .....دكتور : هاد ساعة عطيناها مهدئ على قبل صدااع درجلها ...ورااها ناعسة دابا من احسن ...خليها .. ترتااح 
《 عاااد رجعاات في ليث الرووح ...وتنفس الصعدااااء ....شوية تفكر اهل لمااار....غيكونو مخلوعين ...عليها خصوصااا...تليفونها ...تهرس ....هز تليفونو...لقاااه...طاافي....كيف....شعلووووو...لقااا》

《كيف شعل تليفوونو ...لقى بزااف دالمكالمااات ....من صحاابو في خدمة ....ومن شيماااء ...هز تليفوون ....يعيط ليها ......وهو يصوني ليه صااحبو ...》
مراااد : الو ليث ...فينك ..اصااحبي من صبااح وحنا نعيطووو ليك 
ليث : ( بضيق خلق ) ماافياااا لي يهضر دابا فشي حاجة لي فيا يكفيني......مراااد : وسمعني ..خاصك تعرف اش طراااا ...
مراااد عاااود لصاااحبوو بلي نجيم قاالب دنياا على لماار وبلي تقدر تكون كتجيه شي حاجة .......ليث بدورو حاول يربط احدااث لي وقعو صباح في مقهى وكيفااش لماار ناضت مور كلام نجيم وتاثراات ...ومخرج بحتى نتيجة ...الوحيدة لي غتجاوبو هي لمااار ....وفضل يعيط لشيمااء يخبرها على الحادثة بدل ميخبر صحاابو بلي عارف مكانها 
☆☆☆ في الفيلا ☆☆☆☆☆
شيماء :(كانت في حديقة الفيلا جالسة على اعصاابها وملي جااها الاتصاال دخلات تخبرهم حيت الكل كان على اعصابو وكيتسنى شي اتصاالا خصوصاا مر على اختفااء سااعات طواال ...) اهئ اهئ ...لماااار اهئ اهئ 
نجيم : (بعصبية وهو مااسكها من ايدها بعنف ) ماالها هضري اش وقع ليها ...
شيمااء : داااارت حااادثة بالموطور .....عيط ليااا ...ليث وخبرني بلي معاها...في كلينيك ***
نعمة : بنتي اهئ الله ياربي كنت حااسة ...
نجيم : (متسنى حتى حد مشااا بجرا ركب في سيارة ....غادي في طرييق ويسووط ....كيتنفس بصعووبة ...كارز على القبظة دياالو وكيضربها مع المقود ....كيحس بشوية تأنيب ظمير ...لكن سرعاان ما يختفي ....ملي كيعرفها راه معاها...يمكن كاانو بزوووح ).... اووووف اوووووف اش كيجرالي ...هادشي لي كان .خاصني 

《 لحقت كل عائلة على نجيم من بعد معلمو رهف (اخت لمار ) بااش تسبقهم المشفى .... بعد لحظاات وصل نجيييم وهو في قمة الغضب ( ناس غي ناس والقرع في مشيط رااس ) ...سول في استقبال عطااوه رقم الغرفة .....لقااا ليث متكي على الباب وايديه على وجهوو ....
نجيييم : شنق عليه ........شنووو كدير هناااا ...وعلاش معلمتيناااش 
ليث : نزل ليه ايدوو ....هبط ايدك وهضر كيناااس ....يالله غيجااوبو وهو يخرج طبيب ....
طبيب : الله يخليكم شةية الهدووء ...مشفى هاادي ....نجييم : كييفاش مشفى هادي واااش تدخل عندكم حاالة ومتعلمووش عائلتهااا ....كون وقعت ليها شي حاجة ..حنا اخر من يعلم 
طبيب : وهو كيشووف في ليث ....على نتا ماشي من عائلتهااا .....ليث : لا انا ......نجيم : وهو غادي جاي بعصبية ......لا مااشي من عائلتهااا ممكن نعرف شنو عندها ...
طبيب : معندك مناش تخاف ...المريضة عملات كسيداا ....عندها غير شي اصاابات طفيفة ...وتقصحت في رجلها ....رااه فااقت وكتسول على الأم دياالهااا ...
نجييم : عاد رجعاات فيه الرووح ....مدخلش عندها ...جر ليث وهو محااملوش ...مشااا باش يشوفو صااحب السياارة لي ضربهاااا ....تلاقا في باب مع عائلتو خبرهم على حاالتهاا ...

كنحل عيني بصعووبة ..كنحس بصدااع في رجلي ومقداااش نحركها ...وبجسمي كلو كيتألم ...عاد مر من قداام عيني شريط الحاادثة .....منطقت بحتى حاجة من غير 
انا : ....ماماا ...فينهااا ماما ...
طبيب : على سلامتك انسة...ممكن تقولي لي ...شنو اسمك ...سنك ...اشنو ليوم ....
انا : ( عرفتو كيدير اجرائاتو الروتينيية يشوفني وااش فقدت دااكرة .....مكرهتش ..كون بصح معرفتش ..شكون انا ....لكن لله حكمته ) لماار اسلي سن 24 اليوم هو .... عطيتو معلومات لي كيحتاج وخبرني بلي عملت حاادثة وخرج ...بعد لحظاات كنشووف البال كيتحلل .....غير جاات عيني في عينيها بكيت بدوون شعووور وارتميت في حضنهااا ....منبع الامان ..والحنااان ....اغلى ماا املك 

نعمة : وهي معنقة بنتها وكتبي ..... بنتي كضرك شي حااجة فين مقصحةة...فين كانو عينيك المااار وااش بغيا تقتليني 
انا : منطقت بحتى كلمة من غير انني كنزيد نزير عليها...باش نقولها انااا هنااااا 
أكيد مسلمتش من عتابات بابا الحاج.....ومن حناان ماما نواااال ونزار وجذواان .....واخيرااااا من حب اختي رهف وصديقتي شيمااا .....
انا : وصاافي باراكا قتلتوني ....كون يصحااب هاكدا ندير كسيدة شحاال هادي بااش نشووف معزتي في عينيييكم 
جذوااان : الله ينجيك ...واش بغيتينا نتسطااو 
شيمااء : اووف الحمد لله كاابووس وزااح فكرة انك وقعات ليك شي حاجة متخليني نتسطى 
رهف : صاافي داازت طريفة .....ماما سيري رتاحي شوووفي كي فاااشلة ...واقيلة ...هبط ليك الضغط 
نعمة : غير خليني ابنتي وسيرووو نتوما ...رااه ولدك يفيق ميلقااكش ....يدير حالة 
الحااج : كلشي غيمشي انا ونزاار لي غنبقاااو سيروو رتاحو راه علاين يطلع الصبااح حتال غداااا وجييييو ...
انا : عفااك اماما جيبي ليا معااك شي حاجة لبسهااا ...شيمااء سيري باتي معاهم حتى لغدااا ...
نوال : ضروري غنديوها معانا على فين غتبقااا ...يالله ابنتي ....نخليكم ورتاحي شوية ...
مشااا كلشي بقى معايا غير بابا الحاج ونزاار لي هبط الكاافي ....بقاا بابا معنقني وانااا ناعسة في حضنووو ويعااود ليااا على طفوولتو واش مدوز ....جااني بحاالا كيتأسف مني ...ولا كيأنب ضميرو حيت هو لي هدااني السكوتر ....عنقتوو وعاودت ليه كيفاش وقعاات الحاادثة وانني انا لي كنت كنسوةق بسرعة وبلي هداا قضااء الله وقدره .....هبط بابا يجيب لياا شي حاجة نااكلهااا .....وانا بقيت كنتأمل في شرووةق الشمس من شباااك فجأة تحل الباب ...

....فجأة تحل الباب ودخل قباااض الروااح .....يقتل ليميت ويمشي في جنازتو 
انا : ( سبحنااا على والله مسبحتا على وجهك ..في خاطري ) مديتهااش فيه وبقيت كنشووف في شرجم 
نجييم : جر الكررسي ....وجلس مقاابل معاايا ...حجب عليا رؤية بكتاافوو ......
انا : ( واااخيراااا غيعتااذر .... حركت رااسي بمعنى اش كااين ) 
نجييم : ( وهو كيشووف في عيني ) شحاال عندك من عاام 
انا 😞 لسااني سليط ) يااكنا بناا ليك جاالسين في قهوى وداارين ركن تعاارف 
نجييم : شااافيااا شووفة نااارية بدييت نطلب تسلييم حتى بديت نسرسب غا راسي ....انا : لمار اسلي 24 سنة كنقرا في سنة تانية كلية عاازبة ....نجيم : ( بضحكة استهزاااء ) لي شااف تصرفاااتك صبياانية ميقوولش عندك 24 عاام .....واااش ملقياااش لي يحكمك ...واش مكتفكرريش في ماماك .....مبغاااش تكبري 
انا : 😳 اشنوووو ..نضت تقااديت...معاااه لي ليها ليهاا....اشنووووو واش نتا شغلك ...باشمن حق جاااي ..تعاتبني .......انا هنا بسباابك وبسباااب هضرتك 
نجييم : ( شدني من ايدي ) عاودي ..شنوقلتي بسباابي ......نتي هنا بتهورك ...وبتبرهيش لي كديري فيه بالحق ...منلومكش ....نتي ملقيتيش لي يربيك...والوااليد لي مضسرك ...
انا : خرج عليا براااااا ......نتا لي قليل تراابي وممربيش ...اما انا بزاااف عليك ...
يالله غيهز يدووو وينزل علياااا وهو يشدها ضرب بيها وااحد الكاس كان حداايا 
نجيييم : لقيتيني راااجل مكنضربش بنااات امااا نوريه قليل تراابي بشحااال كتقاام 
《 ليث ..كان رااجع يطمأن على لماار وملي سمع صدااع دخل 》 
ليث : اش كااين مالكم ....(لقاا لماار مكمشة وشادا في ليزاار ...ونجييم شراار خاارج ليه من وذنووو ...
نجييم : نتا باشمن حق تدخل عليها الغرفة .....ولاش جااي عندها اصلا شكوون نتا 
ليث : انا لي خاصني نعرف شكووون نتا ...ا.....نجييم : انا غنقوول ليك شكوون انا .....تم غاادي عندو وكيجمع في كمايمو ...ونزل علييه بالكروشياات ...انا هو لي غيخلي داار عشتك الا بقيتي درتي بيهااا ......ايلا بغيتي تزعلل شووف لييك من غييير هاادي 
انا : كنغوت يوقفووو وانا كنشوفهم شي كيدخل لشي ......مي لي كلا دق ليث ...بقاا فيا مسكين ....بغيت نوض نفك نقدراش برجلي شوية وهو يدخل بابا 
الحااج : ( لاح البلاطوو وبداا يفك وقف وسطهم ) اش كاين اش وااقع هنااا ...
نجييم : سول .....بنتك ك كتعيط ليهااا ......ملقياااش لي يحكمهااا.... اناا غنقووليك قداام بااك 2 كلمااات ...شتي دييك ضساارة لي كنتي داايراها نساايهااا .... غتحتاارميي رااااسك ولا ميعجبك الحاال .......قال هاد الكلام لي نزل كيف سم على قلبي وخبط الباب وخرج وتبعووو ليث من بعد ماعتاذر منو بابا 

قاال هاد الكلام لي نزل على قلبي كيف سم وخرج وتبعووو ليث لي عتاذر منو بابا ....
الحااج : لمااار ممكن تفهميني اش وااقع ...اش كااين ...ومال نجييم معصب ....وشكون هدااك 
انا 😞 انا كنبكي بحرقة ) ماال نجييم معصب؟؟؟ ....مصاااب نعرف ......ببسااطة ولدك معرت ماالو معااياا ...من نهااار جااااااااا وهو محااملنييش معرفتش اش درت ليه ....
الحاج : وهو كيهدن فيا ...اش كاتقوولي ابنتي يهديك الله راه غير كيعتاابرك بحاال ختو دااك شي علاش قاال دااك لكلام مبغااش يتفلى عليك شي حد .....انا : اهئ اهئ ....ختوو اشمن ختوو انا بسباب ولدك هنا .....عند راسو حنا لاصقين فيكم ....على قبل لفلووس وبلي طمااعين ....قااليك يرابيني بالحق لقااني حيط قصير داكشي علاش ......
بقيت غير جيب افم وقوول عيااا يهدن فيا بابا وانا كنبكي حتى ...
《 تحل الباب ودخلات نعمة ونوال وجدوان وشيمااء 》
جذوان : هاحنا جيينا دغياا مسخيناش نخليوكم بوحدكم 
نعمة : لحظات لمار كتبكي ...مالك ابنتي يااكما كتعطييك رجليك لحريق 
انا : اهئ اعئ قلبي ابابا ونفسي وكلشي كيعطيوني لحريق ...عفااك اماما كنترجااك يالله نرجعوو لداارنا ...انا مبقيتش باغا نرجع لديك داار 
نوال : ( مفااهما والو ) اويلي ..مالك اش وقع ...نعمة : (كتسكت في لماار عارفة بنتها متبكي حتى تكون وااصلة بيها العظم 
......خصووصا هادي 2 مرة كتقوولها نرجعوو لداارنا) ....قولي لي شنوو وقع ابنتي ...
الحااج: (جلس على الكرسي بيأس من بعد مكان وااقف) ...انا غنقوليكم اش كاين ....عاود ليهم اش وقع من لول حتى لخر جدوان ونوال تصدمو اما نعمة معحبهاش الحال .....
انا : من نهار جاا وهو كيسمعني خل وذني ودايرة بحساابكم وسااكتة مي صاافي ..حتى لهنا و سطوةب عييت 
شيماء : صاافي الماار يهديك الله تهدني راك مزااال مريضة 
نعمة : منطقاات بحتى كلمة غير كتصبر في بنتها حيت حااسة بيها .....ولكين حتى واحد مكيختاار لراسو حيااتو كي غتكوون كيكيقوولو تمشي الرياح بنا لا تشتهي السفن 
《دق دق ( صوت الباب ) دخل الطبيب لي عطى لماار اذن بالخروج ووصف ليها شي دووا وخرج ....》
نعمة : شيمااء بنتي عفااك عيطي لمصعب ...يجي ديينا لداار 
نواال : نعمة يهديك الله....واش غدي على نجييم راااه مكانش قااصد ...
نعمة : غير خليني بخااطري من احسن نرجعو لداار في هاد الفترة اختي الله يسهل عليك ...( نوضاات لماار لحمام باش تبدل ليها ...حتى سمعوو رداااااخ .....كان الحااج لي طااح على طوولتوو ووو ) 
جذوان : بابا بابا مالك......الحااج : ( يتنفس بصعووبة ) ل..لماا.ااااررر . بن...بنتي ....كنترجااك .....بقااااو .....ورجعي لداار 
انا : (كنبكي) سكت ابابا عفااك متدويش ....جدواااااااان عيط لطبيب ....كنعنق فيه ونبووس في رااسو ...الا طرااتلوو شي حااجة نتسطى .......مشااا جذواان عيط لطبيب و جاابو نقاالة وهزوووه ...مشاات ماما ونوال معاه .. وانا بقيت مع شيمااء جاالسة على اعصاابي مقااداا نووض الخلعة فشلاتني ...

بقييت جااالسة على اعصااابي .....مجرد تفكيير انه ممكن توقع لو شي حاجة كتخليني نفقد عقلي .....بقييت هاكداااك مايقاارب سااعة بزز بااش خلاتني شيمااء نمشي نطمن علييه ....جاابت لياا كرسي متحرك حيت مقدرتش نعفط عل رجلي ومشيينااا...
《 في جنااح الخااص بمرضى القلب كانو وااقفين الكل من غير سبااب المشااكيل 》
انا : فينوو بابا ...كيبقاااا..
نواال : علااش نضتي ابنتي سيري رجعي ترتااحي ....
انا : لا ..مغنرتاااح حتى نشوووف بابا ...ونطمن عليه 
نزاار : وااخا يالله ميكون غير خااطرااك ...رااه طبيب بااقي مخرج ....
بعد دقاائق :
طبيب : حمد لله على سلاامتوو ...
نعمة : شنووو عندووو .....طبيب : كيف عاارفين المريض عندو مشكل في قلب ..وديجاا زاارعوو ....لي طرا انه تعرض لجلطة نتيجة ضغط ...راه عملنا لو تنفس اصطناعي ....وعطينااه برااا باش تفتح لوو العرووق ...ورااه مزياان دابا منهنا لسااعتين يمشي.... بيما كمل لو السيرووم ...
نواال : وشنووو ممكن نديروو باش نتجنبو هاد الحالة لي جاات ليه ...
طبيب : نوصييكم ونعااود نوصي انه يبعد على صدااع ...والمشااكل واي حااجة ممكن تعصبووو ....يحااول يتجنبهاا ( وهو غاادي ) يالله الحمد لله على سلامتوو ....
انا : اوووووف ...اي رجلي ...
نزااار : ( شااف ليها رجلها ) هااد رجل غتبداا تزرااق عندك يالله يشووفهاا ليك طبيب ....جذواان عيط لنجيم علمووو بحاالة بابا ....( بقاا غاادي جار بيا كرسي مشينا عنك طبيب عملي لاسعاافاات وبااندا طبية ونصحني بالش نحااول منتمشاش عليها بزااف ...وومن بعد خرجناا ) 
نزاار : شنووو تبغي ترجعي لغرفة دياالك ..
انا: لا عفاااك اخوياا عييت منهاا.....نزاار : شنووو باان ليك نهبطوو الحردة نهضرو شوية ......انا : اووكي من الاحسن ....
( هبطت انا ونزاار الجردة في الاول مبغااش يجبد معاايا الموضووع بقااا شحااال يستعمل معاايا اساليب تمويه )
اناا : نزاااااااار ملي جلسناا ونتا باغي تقوول شيي حااجة ومتردد ..غير قوول
نزار : ( مسك الايد ديالي ) ...عاود ليااا جذواان على سووء تفااهم ...لي وقع ليك مع نجيم....
انا : ( ضحكة استهزاااء وشفت في الفراااغ ) سووء تفاااهم ....كلكم كتحاااولوو تبررو فعلتو وتداافعوو عليه ....خووك جرحني ...وبااغي يعااود يربيني ....اوووف ...صاافي داابا نساااا نساااا
نزاار : مييرووو انا كنتأسف منك ....هدااك هو هوكاك دااير ..يمكن قاال ليك هكداااك ملي شااف الخوف في عينينا وبالخصووص في عين ماما نعمة .....عفااك اي حااجة عملها متديهااش فيه ...كنترجاااك ( وقبل ليد ديالي )
انا : هههه اوووووو وليتي رومانسي ....ناري وتشووفك زيينب (عملتووو لووحركة بايدي كتعني تدبحك )
نزااار : هههههه واااثقة فيااا .....متخفييش على خووك متبتهاااا
☆☆☆☆ عند الحااج ☆☆☆☆☆
دخل كلشي طمن عليييه وجاااا نجييييم بسرعة من بعد مخبروووه 
نجييم : الواااليد يااك لابااس ...كيكتحس دابا ......
الحااج : (هز عينو فيه وهبطها كااعي عليه ....واشاار لكلشي بااش يخرج )...عجبك دااكشي لي درتي 
نجييم : ( مشاا حدااا نافدة وقف كيطل ولمح لماار مع نزاار ودوز ايدو على ذقنو ) تستاااهل الوااليد ...انا درت لي خااصو يدااار ....
الحااج : ( شير ليه بايدو باش يسكت ) شكووون نتا ....اااه ...شكون يالله جاي غا لباارح وبغيتي تدخل في البنت كون داارها نزاار وجدوان جاات عليهم ......لي نطولووه نقصروووه غتعتااذر منها 
نجييم : نعتاااذر .....شوووف الوااليد بااش نجييك من لخرر...انا معندي علاش نعتاااذر...... ومتبقااااااش تقاارني بحد ...حين انا انا وهما هما ...وااش بغيتيني نخلي لي سواا ولي ميسوااش يدوز بيها جمووع ويشرب عليها كيساان لقهوة لا خااايبة في حقي ......

#بلسان_لمار
طلعت طمنت على بابا ولمت رااسي وانا في حضنووو على لي جرااالو طلب مني نوااعدوو انني نتخلى على فكرة نترك الداار ودااكشي لي كاان مجرد خوف عليه من النكسة مرة اخرى .......خرجنا انا وبابا الحاج دااك نهاار من المصحةة ....مشاات ماما نواال وجدواان وبابا الحااج مع نجييم وانا وماما وشيماااء جينا مع نزاار تحت طلب مني وصلنا شيمااء لحيهم ورجعنا حنا لفيلا ...
الحااج : الله مكااين ماااحسن للوااحد من داارو .....نوااال : وي بصح داازت علينا هاد 24 سااعة .....نعمة : ايوااا الله يجعلهااا مغفرة الذنوووب .......نزاااار : صاافي نسااو لي فاات لمهم انااا غنقااد مساائل سفر دياالنا غنعيط لنااس لي حاضين دارنا في شماال يقااادوووها ...باااش نخرجووو من جووو الكاابة ...اش باان ليكم ....
جذواان : اناا معااك ....نواال : احسن مغنديرووو ....لالة نعمة اش بان ليك ...نعمة : الا مكاانش خطر على الحااج نمشييو ......نزااار : ونتا انجيييم اش قلتي .....نجييم : ( وهو ناايض ) انا غنصاايب ليااا واحد كااس القهوة ..ولي بان ليك ديرووو عندي بحاال بحال .........الحااج : مزياان ...بقيتي غانتي ابنتي لماار اش قلتي ......انا : (سااهية حتى حركني جذواان عاد نتابهت ) ..اشنوو مااالك ...نزاار : رااه كنتسنااو جوااابك اشنو قلتي نساافروو ....انا : الا عااارضت غتجلسو هااا .......نعمة : لماااااااااااااااااار ....انا : هههههه غا كنضحك موااافقة ..
نزااار : اوووكي مزياان نووض داابا لشركة نكمل خدمة ونقااد شي مساائل....ونتا اجذواان دي طونوبيل لكبيرة دير ليها لافيزيت .....ووجدو رااسكم تنين ان شااء الله نمشييو ....

" مشاااا كل من نزاار وجدواان يقدييو شغاالهم بابا طلع يرتاح وانا بقيت مجمعة شوية مع ماما ونوااال حتى غفيييت فين كنت جاالسة ....
نواااال : اووووووه ....حبيبة ديالي نعساات جاالسة عيااات .......نعمة : نووض نجيب ليها لغطى .......نوال : لا طلع لبيتها ترتااح بلاتي نعيط على نجيييم ..... .نجيييم نجييم تعالى اولدي ...(جاا نجييم لي كان براااا )
نواال : تعالى اولدي ....لمار نعساات معذبة هنا ورجليها ضاارااها طلعها لبيتها ..
نجييم : ( مدوااش داار ايد وحدة تحت من ظهرها ولوخراا على رجليهااا وهزهااا بحااااال طفلة صغييرة وهو هااز دااك الحااجب ) .....اخخخخ شحاال كتبااني بريئة بدااك الوجه ونتي نااعسة ......لكن سرعاان مكيباان لعكس ملي كتفيقي ....." قاال هاد الكلااام في سرووو وحطها في بلاصتااا وغطااها نزل علييها ريدوو بحااال خاايف على بنتوو صغييرة ونزل ( خلاااوهاا لمصريين اسمع كلاااامك اصدقك ....اشوووف اموورك استعجب )

《 دوزناا دوووك ليااام عاادي ...ماما ونوال كيوجدو لسفر .....وانا غااا في بيتي ولا في جردة وليت حااجبة جاااو عندي لكليكا .....ومن بعد كلا فين ساافر....نجييييم كنتفاادى نصطاادم بيه ولكيييين حالفة فيه صمتي لا يعني ضعفي غيررر كنااخد فترة استرااحة باش نرجع اقوى .ونعلن الحرب الباردة عليه ..اما هو اعتااذر من ماما وشرح ليها موقفووو شحااال عز عليها وتبخاات ليا راسي بلي شهم و راجل ....》
☆ ☆ بعد يومين في السيارة ☆☆

الحاااج : شحااال بااقي ليناااا ونوصلوووو ......
نزااار 😞 هو لي كيسووق نجييم حداااه ...جدوان وبابا موراهم وانى وماما وخالتي نوال لوور ختي رهف ممشااتش ) شي سااعتين الوااليد 
نواال : وقف لينا في شي سطاسيون نااكلوو ........نزاار : هي لي متعااود الواليدة ...
نزلنااا في طرييق ناكلووو او بالاحرى هما لي نزلو انا مبغيتش بقيت في طونوبيل ...
جذواان : (حل لباب ) ميرووو ياكما دايرة ريجيم .......انا : غير مافيا لي يااكل انا غنزل نمشي لحمام ...جذواان : ياكما نمشي معااك ....انا : ( حيد ت بوليرو وبقيت بي سالوبيط عملت نضااضري) لا ميحتااجش وهبطت ...بقيت غادا كنعرج برجلي لي عاملا ليها بانداا ....دخلت لحماام قضييت حااجتي وغسلت وجهي عااودت قديت مكيااجي وخرجت ...في لباب صطاادمت مع ....نجيييم يالله لااح طفية الكااارو ...لكماااي لاخور مبيناش فيه ...بغا يقول شي حاجة ضربت فيه وزدت ...
نجيم : ( شدني من ايدي وضورني عندو.....كيهضر ببروود ) بنتي ليا مبقيتيش عاقلة على طريييق ...
انا : ( حيدت نظااظر هزيتهم فوق شعري وشفت في عينييه ) متخاااافش اسييدة العميييد بااقي مجااني زهيمر .....(حيدت ايدو من على ايدي ) الا سمحتي مممكن ندوووز ...باغا ناخد شي حاجة 
نجيييم : ( عملي اشارة بايدو ).....تفضلي ومتعطليش مزاال تابعاانا طريق ...

مجوبتوووش دخلت سوبر مارشي خديت شي تخربيق ومشيت نخلص وانا لقااه ورايا ...
انا : ( ضحكة استهزاااء مدييت داكشي لي شرييت لبنت وضرت عندو ) مكدبتش ملي شبهتك بليكارد كوور ...واااقيلة هادي خدمتك في الاصل . 
نجييم : ( خلص لبنت ) وانا مظلمتكش ملي قلت فمك تااع تهراااس .......(مد ليااا اش شريت )
انا : باشمن حق خلصتي عليااا ...خلي فلووسك عندك مطمااااعااااش ( ووركت عليها ) 
نجيم 😞 حطهاا ليا في ايدي وهو غاادي قاليا ) عتااابرييها صدقة ولا عمل انساااني ....وسبقني بقيت نغوت هيه ...واهيااا....بقااا كيضحك ومشاااا ...تبعتووو كنزرب حتى تعكلت وتوعت 
انا : اييي .....يخخ سير الله يعطيك مصيبة(مهبطة راسي) 
الشخص : ختي بغيتي شي مسااعدة ....
انا : وااقيلة ...مقديتش نزطم (هزييت عيني ) .....رااااااا
الشخص : لماااااااااااااااار 

تحت اشراف : 
الشخص : لماااااااااار .....هادي نتيي 
انا : كنتمشى بزربة ...شكووون نتا معرفتكش ....وهو تابعني 
الشخص : الله يخليك المااار وقفي بغيت نهضر معاااك ......بااقا حااقدة 
انا : ههه نحقد علامن ...على بحاالك ...نسييتك مسحتك من ذااكرتي ( نجيييم شاافني كنزرب وداك خاينة ورايا جاا بسرعة ) 
نجيييم : ( دفعوو ) كاااين شي حااجة الاخ 
الشخص : بيني وبين الانسة ....نجييم : ( شنق عليه وانا شاادا فيه ) كيفااش بيني وبينهاا ....واش كتعرفااا ......انا : صاافي عفاااك انجيييم بلاشوووهة .....راغير تغاالطت ليه ......شفت في لاخور .... سير فحاالك اخويا فين كنعرفك ...اييي (درت سبة برجلي ) نجييم يالله نمشييو 
نجيييم : ( شااف فيا ) مااالك ....انا : يالله نمشييو مبقيتش قاادة نوقف ( مزاال مكملتهاااااا شدنب من خصري وهزني وانا ضورت ايدي على عنقوو ........نجيييم : عندك زهررر فلتي هاد المرة وزااد وخلااااااه 
انا : راااه واقيلة مسطي واش غدييهاا فيه رااك بعقلك..... يخلق من شبه اربعين فين كنعرفو انا ....(بقيت دودودودو)
نجيم : ( وقف وشاافيااا مخنزررررر ) ممكن تسكتي ساارطة كااسيطة ...سلااامة 
انا : ضربتني لقوة مبقيت كنسمع واالوووو من غير خفقاات قلبي .....معرفتش واش من خلعة ولا حاااجة اخرااا ......حل الباب وحطني وهو مكيشووفش فيااا ....ماما ونوال غشافونا بدااو يتغاامزو شحاال شدووو فيااااا ...خليتهم على خااطرهم ...حيت عقلي ممعياااش ......اه اه اه الياام شحاال صغييرة شفتوووو من بعد هاد المدة كااملة متغيرش بااقي هو هو .....لكن انا لي تغيراات فياا شي حااجة ....كنت كنفرح من كنشووفو كنبغي نبقى معااه ....داابا تخنقت وانا وااقفة حداااه اوووف اش هاد المشااعر مفهمت واالو .......بقيت ساارحة كندوي مع نفسي حتى دااتني عيني مفقت غير على 
جذوان : ( كينهض فياا ) لماااار نووضي رااه وصلنا .......انا : خليني عليك سير فحااالك .....جدواان : يااكما نعيط لييك لنجيييم يهزك .......انا : بتااسمت لا اراديااا ......سير يهزك ربي ....
مشااا كيجري وكيضحك وصلنا لفيلا صغير كتطل على لبحر الله على منظر تشااركت انا وماما في لبيت لبست سيرفيت طلقت شعلي عملت وخرجت برااا نكتااشف المكااان كاان قرب يظلام الحاال ......بقيت جاالسة شحاال صاايبت ليا كاش للقهوة وبقيت كنتأمل في نجووم حتى جااا مفسد اللحظااات الجمييلة ....
جذوان : ( غمض ليا عيني ) نااري مبقيتش كنعرفك 
انا ( حيدت ليه يدو ودرت ليه بلاصة حداايا ) علاااش اش تغير
جذوان : من نهااار جينا من اخر رحلة بالضبط من نهار الحادثة ولات ميرو اخرا ....يااكما جبنا معاانا شي وحدة متشبه ليك في مصحة 
انا : هاهاهاهاها ( كنضحك باعلى صوت جذواان مفهم واالو ) ......جذواان : لماار ماالك يااكما تسطيتي .......انا : شفتووووو اجذواان من ورا هاد سنين كااملة ....وقال ليك باغي يشرح ليا ......جذواان : مفهنتش علاامن كتدوي ....انا : جواااااد شفتو ليووم ملي نزلنا في استراحة ....عااودت ليه لبلان كاامل 
جذوان : بوجهوو حمر دييك سااعة خلي نجييم يربيه هادالك يستااهل .....انا : مبغيتش شووهة رااك عاارف حنا جاايين نفجوو يخخ فينما كاانت شي مصيبة تلصق فيا ...هههه ...جذوان : عاارفة رااسك بعدااا ...... بقينا مجمعين شحال من بعد ما التحقو يينا العائلة وتعشيناا ودخلنا نعسوو 

" صبااااح مليء بالأمل .........الحب ........السعادة ...وذكر الله " 
فقت قبل من ماما باقي الحاال ممولفااش ليا .....قبلتها وهي نااعسة .....وغسلت و بدلت حواايجي لبست شورط دجيين مع بوودي لفوق ......عملت اكخوون صولير ....على ود شمس ... حيدت لباندة من رجلي كيف قالي طبيب و قررت نتمشى بيها شوية مبقااتش ضراني بزااف .....مشيت كوزينة خديت ليا واحد كااس عصير وخرجت ونا نتلاقا في لباب بدراري ( نجييم ....نزاار ....جدوان ) لابسين لبس سبوور ... جذواان : نااري ممصدقش عيني قرصوتي واش انا فايق ولا نااعس ....انا : ( قرصتو في ايدو حتى غوت ) تيقتي دابا .... نزاار :مكتقدااوش سلامة .....نجيم : ايلا كنتو غادين تحركو .....نزار : (جر لمار وتمو غادين ) يالله معاانا تلعبي سبوور....انا 😞 وقفت ) بهااد الرجل ......نجييم : ( لابس شوورط حد ركبة سبورتيف مع وااحد اديدااس وبودي ديالها وكاسكيط وفوطة على كتافو )...مااشي مشكيل يمكن تحضي لينااا لحوايج ملي ندخلو نعومو..باستهزاااء .....انا : فااايقة رااشقة ليا مغنجااوبكش ...... مشيت وخليتهم تابعيني بقيت غاادة بشوية واحد اللحظة وهو يهزني نزاار وانا كنغوت..... نوار : فين غادا مع هاد صبااح في خباارك كاابو نيكروو عامرا غاا بيهم ....زيدي يالله معانا مزياان نيت بااش تروضي رجلك تبرا دغياا انا : يالله حطني انزار ..(نزلني ) موافقة نمشي منقدرش نرفض ليك طلب ( وانا كنشوف في نجيم ... مشينا بلاصاا بعيدا شوية دراري بقااو يجريو وانا جاالسة شوية جااو حداايا كيديرو في الحركاات نجييم هو لي كيدربهم باينة فيه رياااضي غير من جسموو انا : اوووف عييت وشمس حاارة انا غنمشي ...( وانا نايضة ) جذوان : جلسي الارض ( بعصبية ) عرفتي حنا فين رااه بعدنا حتى نمشييو جمييع انا : ( بنرفزة )مسوقكش فيا ....نزاار : لمار راه عندو صح طريق بعيدة ...انا : ورااه عييت وشمس حرقتني .....قرب مني نجيم ببطء وتحني علي ركابيه انا حسيت بقلبي كيضرب في 100 حيت كان قريب مني بزاف وعمل ليا كاسكيط دياالو فراسي قاد ليا شعري وهادشي كولو بحنية وحركات كدوخ ماعرفتش هاد الانسان مناش متكون غريب وشخصيتو غامضة نموت ونعرف كيفاش كيفكر هو كيعدل ليا كاسكيط وانا كنستنشق لعطر ديالو اوووووه على ريحة فيه غزاالة .... نجييم ":(بابتسامة جانبية)اوي هاااا شمس دركناها ...تعالي ديري معانا شي حركاات مزياانين ليك ...(وفق ومد ليا يديه باش نوقف شديت فيه جرني وقفت فين قالي نجييم وبديت كنعمل لي كيقوولو لينا داكشي المعتاد شوية مشااا جذواان ونزاار يعومو وانا بقيت معاه جلس قدامي وشد رجلي حطها عليه وبقا كيحرك ليا فيها بشوية انا : (غير قاصني فرجلي حسيت احساس غريب بحال الي ضربني ضو وبدون شعور بعدت رجلي مي مااشي من الالم )... نجيم : وهو منزل رااسو ...وعتك .....انا :(بارتباك) لالا ....نجبيم : اووكي انا ندخل نتبع دراري مشاا تبع دراري ودااا عقلي معااه ...مفهمتووش تصرفااتو فشكل ...مي منكرش بلي ديت عليه مبقيتش كنتقلق ...بقيت غادة جااياا حتى كنحس بجذوان جاارني وسط لماا وانا كندفع فيه شوية تحاما عليا هو ونزار ولاحووني ....بشااااخ انا : حرااام عليك انزاار زعمة رااك موول لعقل ....نزاار : هههه حشوومة تفرجي فينا .....بقينا وسط لما شي نص سااعة ...الله على جو كيدااير المااا باارد وتقيي وبلا موااج .....بقيت ناعسة على ظهري وكنتامل في سما حتى سمعت نجييم : يالله نمشييو ... انا : اووف مسخييتش ....جذوان : لي سمعك ميشوفمش قبيلة وناي لا انزاار حراام عليك ...انا : اتفوو عليك نتا ....( خرجنا من لبحر وانا كنقفقف ....حذواان جبتي شي فووطة .....جذوان : منين مجبتهااش ......انا : اووكي سست شعري مزياان ودرت عليه ماسكيط لي سااردة ...شوية وانا نحس بشي حاجة على كتافي .....ملي شفت لقيتها فوووطة ديال نجييم داارها عليااا وهو بقاا بلاش ..

" آلإهتمـآم لآ يَعنـي گثـرة آلأسئلهہ و لآ يعنـي آن نعرف گل تفآصيل حيــآة ﻣـن نهتـم بهـم .. آلإهتمـآم يَنبـع ﻣـن آلقلـب يجعلنـآ نفگـر ، نشتـآق ، نبحـث ، نقلَـق و لـو ﻣـن بعيــد ♥️" 
رجعنا لداار عطيت لنجيم فوطة ديالو وشكرتو خداها بلاما يتكلم غير ابتاسم والكن دغيا جمعها ماخلاني حتي نتمنضر فيها بخاطري علي مغرور هادشي كلو داز تحت اعين ماما وخالتي نواال لكيوجدو لفطور سلمت عليهم ودخلت ندوش ..... ☆☆☆ في المطبخ ☆☆☆
نواال : هااد جوووج مبقيت فااهمة فيهم واالو .......نعمة : كون شفتي انا لي سمع بنتي داك نهاار يقوول محاا ل وااش هادي لي دخلات دابا ......نوال : ياااربي يصدق لي في بالي الالة نعمة ...هاديك هي دنياا .........نعمة : واش في باالك ...فهميني .....نوال : ايواا سمعيني مزياان ......**********( ونتوما كلو بوقتو حلو ) خرجت من دووش نشفت شعري وبوكليتو لبست لبس لبحر مع كسوة صيفية وخرجت ...لقيت كلشي مجموع الى لفطور ... انا : (بفرح ) buenos dias familia .....الحاج : Buenos dias hija ......جذواان : تأثرتو بريح هنا ......نزاار : من عااشر قوم يوما اصبح منهم ........ انا : ايواا شنو بروكراام ليووم ......الحاج : غنخرجو كااملين لبحر ومكرهتش حوت مشوي لي يجي مع هاد الجو ......نجييم : لوااليد شفتك كتحن لايااام الخواالي ......نوال : اه ياليث الشباب يعود يوما ......انا : اصلا نتي باقا شابة شكون كدب وقاليك شرفتي ...الكل :هههههه... 
فطرنااا في جو مليئ بالمرح ومن بعد خرجنا لبحر انا باقا مسخنت بلاصتي مشيت نعووم اصلا ميقدرش لوااحد يقااوم الماا .....بقيت ماا يقاارب ساعة عاد خرجت كان نجيم متكي على كرسي وعامل نظاراتو وكيهضر في تليفون وعااقد غوبااشتو كيف ديما ....بابا كيقرا في جريدة ....ماما ونوال العلم الله لاش كيخطو غير يتوشوشو ......نزار وجدوان مقصرين كورة في لبحر ....جلست حتا انا حداهم .... وهو يوقف علينا واحد الراجل قد بابا الحاج في العمر غير هو سبوورتيف .. عمر : الحاااج التاازي هادا (تعاانقو) عااش من شاافك ......الحاج : (باادلو العنااق بدورو ) سي عمر ...فين غياابك بااقي نتا نتا..... من بعد الاخد والرد في الحديث تعرفنااا على السيد كان صديق الحاج من شحال هذا ومن بعد كلا استقر في مدينة ومبقااوش تلاقاو ...عرض علينااا سي عمر لغدااا من بعد اصرااارو ومشينا معاه لفيلتو لي كانت بعيدا علي فيلتنا ب مساافة قريبة .....سي عمر مزوج وعندو ولد (مؤيد يكون قد نزار ) خدااام مع بااااه في تجااارة وبنت (لينا كبر مني بعام ولا عامين ) كتقراا في كندااا ...... الحاج : تباارك الله لولاد كبرو دغيااا .....سي عمر : عندك صح ولكن راااه شحاال ماتشااوفنااا ...كانو باقين صغاار تقول غا لبارح .... لحااااج ما فخباااريش عندك بنت ( سمعني كتقوولو بابا ) الحاج : ...هاهي في خباارك ...لماار بنت خوويا وصاااحبي وكثر من بنتي وهادي الأم ديالها ...وكي كتعرف هادو ولادي ....سي عمر : نجييييم كبرتي تباارك الله ...فين وصلتي في خدمتك .......نجيييم : خدمة هاحنا غادين ...وحاليا جيت ندوز شي ياامات هنا ورحع انريكا .......لينا 😞 بغنج ) شنو نوع الخدمة ديالك ......واسفة على تطفل ......نجيم 😞 بابتسامة صفرة حط كااس ) عمييد في قسم مكافحة الجريمة ........لينا :(بخفة) كبعجبني هاد دوومين ...كنت متوقعاااها ..شخصيتك تجي غير مع لبوليس ههه(وتبعاتها بواحد ضحكة مايعة) .......انا : (ماحملتهاش من عند لله كنهضر فنفسي ) طااح الحك وصااب غطااه .....مؤيد : ونتي اانسة لمار ...ياك انسة بعدااا ......انا : ( هزيت صبعاني لي خااوين ) اش بان ليك ....بابتساامة سااخرة .....كون ركزتي تعرف ..........مؤيد : علاه لي شاافك يبقاا مركز (انا ابتاسمت ولا إراديا شفت فنجيم لي بان ليا كيخنزر فيه ماكرهش يقجو).....نزار : كيبان ليا حنا غنساااحبو ........جذوان : هادشي لي باان ليا........مليكة 😞 زوجة عمر ) شفتو ناس لي كيعرفو .......
من بعد مكملنا غداانا خرجنا نشربو القهوة في البحر قدام الكباانو ..عياالات مجمعين بووحدهم ......بابا وسي عمر ميهضرو على البيزنس .......وحنا كنتناقشو في امور مختلفة ..نجيم قليل فين كيتكلم ...مرة مرة منين كتجبدو لينا واحتي دوك جوج كلمات كهضرهم من فوق خاطرو ....جلساات حداه ما ناضت ......شوية وانا نلمح انا : اوووه ... جيت سكي ....مؤيد : كتعجبك الركبة عليه .......انا : كنتسطى على الدراجات بصفة عامة ......مؤيد : تبغي تركبي معايا ....انا : الا مكاانش عندك ماانع والكن بشرط انا لي نسووق ........نجيم : ( بدون شعور انفاعل وخرج فيا عينيه ) وااقيلة نسيتي بلي رجلك ضااراك وعااد عااملة اكسيدوون ....انا : (ببرود ماتسوقتش)... مغتخاافش عليااا كثر مغنخااف على رااسي ....جريت مؤيد ومشيت تحت نظراات الكل ....

لبست .جيلي .. انا ومؤيد وجر jet ski حدا البحر ...كنحس بنجييم غيتفركع ودخان خارج من ودنيه ....هادشي كلو ماما مشاافتووش مرداات لبال حتى كنت انا نطاالقت ......انا القداام ومؤيد وراايا شاادني من خصري وشعري كيضربو في وجهو ..... انا : وقفت..... وااااااااووووووووو ....مؤيد : مسطية جلسي غتقلبينا ......انا : متخاافش...
نعمة : ( وقفت ) لا لا لا انا هااد البنت غتجلطني .......
سي عمر :متخاافيش عليها رااه كتعرف تسووق .....الحاج : رااه يالله عاملة حادث بدراجة نيييت ......مليكة : معااها مؤيد وتبارك الله مرزن معندوو ميطراا ليها .......نجييم 😞 حااط مرفق ايده على ركبتو وايديه على وذقنو ومطلع حااجبوو وماكرهش يرتاكب فشي حد شي شي جريمة كيبان طالع ليه دم ) لا بااينة مرزن .....نزاار : قلتي شي حاجة انجييم .....لينا : نجيييم هاهو جيت سكي ديالي يكما نمشيو نديروو جولة .....نجيييم (مخنزر مدهااش فيها هو ماكينش فهاد لعالم نار شاعلة فيه) ....... جذواان : انا نركب شهااتني لمااار .....لينا ( بخيبة امل ) اوكي تفضل ...... نعمة : بخوف شفت هادي مبقاات كتباان ......نجيم : ....وقف بدون ساابق انذاار خداااه ومشااا وخلاهم مفهمين والو....
انا : ( كنغني ) انا طبعي كداااااا...وبحب كده ...وبحب اعيش ومعندبش الا كده ......منساااجما مع اغنية وورايا مؤيد كيضحك على تصرفااتي......حتى كنشوووف غاااا لمااااااا كيترش وواحد جاااي قااصدتا بااقصى سرعة ....انا وقفت من خلعة ...... انا : هو والله حتى هو هادا ماالو .... نجيييم : ( وصل حدانة ومد ايدو وكيهضر من تحت سنانو ) يالله ركبي معايا نرجعك اوامر ماماك ....... انا : لا مرجعااش قوولها متخاافش ......نجييم : (زاد فالفوليييم وخنزر)من حدي كنهضر بفمي غتركبي ولا ميعجبك حال خلي نهار يدوز بيخير......انا : مفهمتك.....جرني قبل منكملها خطفني وحطني ورااه مبقيت فااهمة والو وكسيرا حتى تخبطت مع ظهرو كون مشديتش فيه كوراني في خبر كان ....مؤيد مفهم والو انا : وااش مغتقيلنيش عليك انا بغيت نركب مزاال مشبعت او واش هدا كونجي ولا حبس ماعرفتش مالك معايا واش انت بعقلك ولا لا .....نجييم : انا بعقلي وفايتو مازال ماوريتك لحماق ديال لمعقول....لمار:(بنرفزة)واش انت شغلك فيا علاش كادير هكا اشنو بيني وبينك عطيني تيساع رجعني انا باقي بغيت نبقا مع دري انت وبقا دخل سوق راسك ...نجييم 😞 قلب دورة حتى قلب معدتي ) بغيتي تبقااي واخا هي لي متعاودش..بقااا دااخل بيا لدااخل وانا كنغوت عليه ... نجيم (بعصبية وكيغوت) غتسكتي ولا غنقلب مك هنا ونخليك ....انا : جمع فمك من مي ...يالله قلبني نشووف .....زعزعو حتى غوت ...وزيرت عليه .. نجييم ( عاجبوو لحاال ولا كل مرة يعاودها باش نرجع نعنقو ) نجيم (بمكر )..يالله هضري ولا تقااداو ليك ....رااه قلت ليك غنعااود ليك ترابي داكشي لي بغيتي ... حيت بنتي ليا مبغيتيش تعلمي من مرة اللولة معرفت باش غتفهمي ......قراااا عليا زاابور .....وليت غنطلب غا سلاكة ليصدق ليحني هنا يااكلني روووكان دياال شماال ...يديرها ويفووتها لهيه ...بطليب وبالرغيب بااش رجعني ....حتى بنت ليه صفاااريت ..... نجيم : تخاافي متحشمي ......خرجنا مشيت كملت الشوط 2 من تبهديل من عند ماما..ورجعنا نوجدو رااسنا حيت لا لة لينا عندها عيد ميلاد واكيد مغتفوتش الفرصة خااصها تعرض علينا ...ولا معرت دزنا في وجه نجييم وخلاص ..

يتبع ..


أحدث القصص
قصة عاشقة الثراء من تأليف ليالي نسيم
قصة عاشقة الثراء ليالي نسيم