صورة مصغرة لـالعشق المتمرد الجزء الرابع

العشق المتمرد الجزء الرابع

rab3 3ichq 3ich9 al3ich9 almotamarid
رواية العشق المتمرد

محسيت براسي غير وانا مهزوزة ....كان نجييم حااملني ....حطني في بيتي غطااني وخرج ....من بعدها ما غلق الباب ....شوية حسيت بماما تخشات حداابا ....عنقتها ...ونعست بقفطاني .....مروا سااعات طواال .....بديت كنحل عيني كنلقى ماما مزاال حداايا ....دفنت وجهي في عنقها .....واجهشت في البكااء ...بدون صوت ....وانا كاتمة شهقااتي ....ميمكنش نتخيل حيااتي بدوونها ......من بعد ما بللت صدرها بدموعي .....تسللت من حداها بلاما ندير حس ......مااشي من عوايدها تبقى ناعسة.؟؟...كان هذا هو تسااؤل لي طرحت في دمااغي ......استنتجت انو يمكن من المرض .....هزيت حواايجي ودخلت الحمام ...غسلت وبدلت .......شفت سااعة ....كانت حوالي 2 .....مشيت حدااها ....نفيقها ......
انا : ( كنبووس فيها ) ماما ....وا لالة نعمة كااع هادشي نعااس ......لا رد ....هزيت ايدها .....كانت بحاال قطعة من الثلج ..... توثرت .....طولت النظر فيها .....باقا على نفس الوضعية ......ناعسة على ضهرها .... نزلت اذني نسمع نبضها .......لااا خفقاااان ......تصدمت ......معرفت مندير خرجت بجراا ......لقيتهم مجموعين ......
انا : ( مقاداش نهضر )بابا الحااج عفااك اجي تشوف ماما معرفت مالها ....
قبل منكملها ...كان وصل لعندها هو نوال وتبعووه العائلة .......تبعتهم ببطء....كنتمشى خطوة القداام .....ونرجع بعشرة للورااء ......فجأة خرجاات ...خالتي نواال ...لعنقاااتني .....وقاالت كلمة تمنيت ....نموت ومنسمعااش .....
نوال : (معنقااني وانا مصدوومة كنشوف في البيت ) نعمة مشاات وخلاتني .....اهئ اهئ نعمة ماتت ......مدرت ختى ردة فعل بقيت وااقفة ....حتى حسيت ...بنجييم جاا عندي ....كيسول فيا .....ولا مجيييب ......تعالات الصرخاات ......حسيت انني في بير غااامق .....مكيوصلنيش صوت مزياان ....بقيت على حالتي......جاالسة في صالا ....لي كانت غير لبارح ......طااغي عليها ضحكاات ....والوان الفرح .....ولكن داابا ......يسود صمت .....معرفتش شحال دالوقت وانا جاالسة .......لي فهمت انا مرااسم دفن وجدوو .....مغيفيقني ....من سبااتي غير ......عنااق ختي ليا ...وهي كتقوول 
رهف : ( منهاارة )...لماار .....كيخصك تمشي تودعي ماما قبل ميخرجوها .....شفت فيها .....بعينين حزينين قبل متشد ايدي ......وديني معااها ...
كااانت بثوب ابيض ......كيعمي العين ...من قوة النظاارة ......وجه مبتسم ....كانت ناائمة بسلام ......
مغسلة : تواادعو ابنتي مع ماماكم وبلا بكاا .......رهف : كي غنديرو منبكييوش قطعة منا هاديك ......بقيت كنشوف فيها .......عنقتها وشمييت ريحتها المعطرة بالورد والحنااء ..........بقيت نااعسة على صدرها ...تمنيت تعنقني ...وتمسح ليا على رااسي كيف مواالفة .....لاكن ياا خسااارة ........غطاات المرأة ...وجهها مبقااش....كيباان .........وامرتنا باش نهبطو لتحت ....ماهي الا دقائق و نزلو هازينها في صندووق ......لسيارة نقل الأموات .....كااع القوة لمثلتها انعااكست ضعف .....حسيت بتياار كهرباائي ...صعقني في رجلي ......والمااس دياالو كيتنااشر مع دااتي .......لا شعووورياااا ......صرخت باعلى ماافيااااا.....
انا : (غاداكنجري لسيارة موتى ) الااااااااااااااا......ماما متمشييش وتخليني .....اااااااه 😭😭😭ماما ......اه .......شكون يبقاالي من بعدك .....(كنعنق في الكفن ) اهئ اهئ ....ماما جوبيني ........نجيم : ( عنقني و وكيهدن فيا مقاادر يقول تا كلمة ) ...صاافي متعذبيهاش ..........انا : اااه بعدومني .....علااش مشاات وخلاتني علاااش ......(كنضرب ليه في صدرو ).........تعاللات صرخااتي حتى...

¤¤اسفة الا فتحت جراح بدون قصد¤¤

انا : اااه بعدوو مني .....علاااش مشاات ...وخلاتني .....علااش ....(كنضرب ليه في صدرو ) ......تعاالات صرخااتي ...حتى كنحس فشي ايد كتحركني وكتخوي عليا لماا ......كاان نجيييم .....حلييت عيني لقيت رااسي ......في بيتي .....ومزاال بقفطااني.....ومجموعيين عليا ....معرفتش واش بصح لي طراا ....ولا غير حلم ......متأكدت انو حلم حتى جات عنقااتني .....انا : ( كنبكي ومعنقااها ومزيرة عليها خايفاها تهرب ) اهئ اهئ .....حلمت بيك مشيتي ...وخليتيني ...حلمت بيك متي اماما ....عفااك واعدني متخلينيش 😭😭😭......نعمة : ( كتقرا عليها القران ) ...بسم الله عليك ابنتي غير حلم هذا .....قولي اعوذ بالله من شيطان رحييم ...انا باقا حدااك ........نجييم : ( مسكني من ايدي وبااين عليه الخوف ) ..يالله معاايا تغسلي وجهك .....انا : ( زدت تخشيت فيها ) لا لا ....غتبرااي اماما يااك.. مغتموتيش ( قلتها بدوون شعووور كنبكي ) ........الحااج : اش كتقوولي الماار .....انا : ( تقبلت معاهم ) انا عارفاكم مخبين عليا ..عرفت كلشي من رهف ....في ليلة الخطبة ........ عندك سرطاان ......غتموتي يااك ......صدمة للجمييع ....شي كيشووف فشي .......نعمة حدراات رااسها .....نجييم كيطاالب بتفسير .....نجييم : ( موجه كلامو للحاج ) ممكن نفهم الموضوع .....شنو كتقصد لماار .....نعمة : مكنتش باغاك تعرفي ...( وهي مااسكة ايد بنتها ).....باااش منشووفكش بهااد الحاالة ....مولفة نشوفك قوية ....باش حتى انا نستمد قوتي منك .....ماشي منهاارة .......نجييم : نتوما غالطين مرض مكيتخباااش ......انا : (كنقبل رأسها ) ...انا قوية اماما وعلى قبلك ندير اي حااجة غير تبقااي فجنبي اهئ نتي لي بقيتيلي ....ترمات في حضنها......الكل تأثر ......نجييم خرج مستحملش المنظر ...وتبعو يوسف وجذوان ......
جذوان : ( جاالسين في حديقة ) ممصدقش هادشي ...نجييم 😞 منزل راسو الارض ) ... دااابا عاد فهمت ....استعجاال بابا على زواجناا ....يوسف : متسبقش الاحدااث سمع منو .......الحاج : ( لي نزل وسمع كلام الاخير ) ....كاع لي قلتيه اولدي صحييح ....ولكن موضوع زواج معندووش علاقة بالمرض انا فعلا بغيتك تطمني عليها ....خصووصا ملي شفت حاالة الصحية لنعمة .....وهي متعلقة فيها بزااف ....رااك شفتي كلشي على عينيك ....داكشي علاش خااص لي يوقف بجنبها .....جذوان : واااش معندهااش امل في نجااة حسستوني كتحتضر ( بأسى ) ........الحاج : لا لا ابدا اولدي ...غتصح وتولي حسن من لول مي راكم عارفين فترة العلاج صعيبة دااكشي علاش ....... نجيييم : ( مخلاهش يكمل وهو وااقف ) انا غنوجد ورااق ....غداا ان شااء الله نديرو عقد زواج .......قاال هاد الكلام ومشى ....الحااج فرح بتصرف ولدو .....وعرف بلي حسن الاختياار ...مكين ماحسن منو يوقف معاها .......علمو الكل بالخبر ..........نعمة مقداتها فرحة .....ولمار فرحاات لفرح ماماها .............على طااولة العشااء .....مجموع الكل .....حتى عائلة الحاج لي عرفو باش وقع ......
الحااج : مزياان ملي بقيتو ....غداا ان شااء الله نجبيم ولماار غيكتبو العقد .......عمة زهرة 😞 باستهزااء ) وا لعحب اخويا .....شفت لعرووسة مزاال هناا .....خااصها تكوون في داارهم هادو هما تقاليد ....ولا مسبقة الفرح بلية ........
انا ( سمعت كلامها لي خرج من لوذن اخرا متسوقتش ليه ) ...........نجيييم : ( خبط طاابلة ) عندك شي مشكيل .....داارها هادي دااك تنوعير دياالك نتي وبنتك مبغيتوووش .....(لاح لمعلقة وناض) ....عمة عائشة : عندو الصح دخلي لساانك لفمك شوية .........عمة زهرة : ( كتبرد ) انا مقصدتش رااه غير على حساااب عادات وتقااليد ....نعمة : غير حيت عياانة شوية جاالسين هنا ......نقزاات هند ......هند : وي سمعت درااما لي درتوو صبااح ...نتي وبنتك .صوااتكم فيقونا من نعاس ....( طلعات في نعمة وهبطات ) .....انا : ( تعصبت ) ماما يالله طلعي رتاحي ....رااه الجو بداا يتلوث وواعر عليييك .....هند : (وقفااات) شنو كتقصدي ........انا : ( بتحدي ) لي قصدتوو رااك فهمتيه والا جاات قدك الهضرة لبسيها ......دخل بيناتنا الحااج وهدأ الاجوواء .....طلعت لبيتي وخليتهم ......بقيت جاالسة كنشووف من شرجم حتى سمعت صوت الباب ....
انا : دخلي اماما رااه محلول.....نجييم : (بابتساامة ) وانا مسموح ندخل .......شفتو وقفت ......انا : اه نجييم يصحاابلي ماما ....بغيتي شي حااجة .......نجيم : مواافقة انه غدا نتزوجو ........انا : ديرو لي كاايبان ليكم صحيح ......نجييييم : ( شدني من ايدي وعنقني ) ......ان شااء الله تولي بخير ...انا : ( كنبكي في صمت ) داااكشي لي كنتمنى ......شحاال رتااحيت وانا في حضنو وحسيت ...بلي كاين في ظهري لي يوقف معاايا..... بغض النظر على المشااكل لي واجهناها ولي مزاال كنتعرضوو ليها 

¤¤¤¤¤صباح يوم جديد ¤¤¤¤¤¤
ليوووم اخر نهار ليا في حيااة العزوبية ....... من انسة لمار اسلي ......لمدام لمار نجييم تازي .....خطوة كبيرة في حيااتي .......وتحول جذري ........مقدرااش نتيق رااسي.....وااش بصح غنتزوج .......كنشووف رااسي في المراايا ونعاود .....واش هادي انا يالسخرية الحيااة .....ولكين بيني وبينكم عاجبني لحاال .....نضت تجهزت ولبس احسن معندي ......سرواال جيينز مع جباادور قصيرة بالبيج مع خياطة بيج وكتحزم من جهة الصدر ....معب عالي بالبوردو .....مكيااج غزال ......من ايلاينر ....حتال قلم شفااه .......رشيت عطري ....وهزيت صااكي ...وهبطت لتحت بعد منادتني ماما...... لي غتمشي معايا هي وبابا الحاج ...ويوسف وجذوان كشهوود على عقد القران .....لي تافقنا اننا نديروه عند عدول ......مبغيتش نباالغو في الامر .......حتى العرس ان شاء الله لي باقي متفقنا عليه .....نزلنا لقيتهم كيتسناوني...غير شاافوني بدااو بصلاة وسلام على رسوول الله ... 
عمة عائشة : (عنقااتني وبادلتها العناق ) مشااء الله عليك ابنتي ....كتحنقي الله يحجبك من العين .....نجييم ختاريتي وعرفتي اش دييتي.....ضرت عندوو ...لقيتو دااير ابتساامة جاانبية .....كان بأروع اطلالة .......قلبت بعيني على مرتو لولى مبانتليش لا هي لا مها ...يمكن خرجو متحملوش الصدمة .....
نوال : (بفرحة ) يالله سيرو ...دغيا وجييو غتلقاونا موجدين اروع ....غدااء على شرفكم ...........جهاااد : (ابن عائشة ) .....وانا عاارضكم لعشاا ......يووسف : لا لعشاا عليا .......بقااو مني منك .....حتى قااليهم الحااج ..
الحاج : حتى واحد منكم .....انا حجزت من داابا للعائلة كااملة ......نجيييم : (كيشووف في سااعتو زربان ) مشييناا ....ولا نبقااو مزاال .......نوال : ( كدفع فينا ) ....اويلي على تبقااو ...يالله توصلو .....ركبت انا وماما مع نجييم في سيارتو .......وعمي ويوسف مع جذواان ........مساافة طريق وكنا عند العدوول .....بعد التحية والسلام .......
العدول : نجييم تازي ولد مصطفى تازي قاابل تزوج بلماار اسلي بنت احمد اسلي على سنة الله ورسوولو .........نجيم : (هز عينو فيا ) قاابل ........العدوول : لمار اسلي بنت محمد اسلي قاابلة تزوجي بنجيم تازي ولد مصطفى تاوي علة سنة الله ورسووولو ..........انا : (بدوون تردد وانا كتشوف في الأم ديالي لي كانت عينيها كترقص من الفرح ) قاااابلة .......وقعنا على كتاب ووقعو شهوود وبهذااا ...وليت زوجة نجييم على سنة الله ورسوولو .....
الحاج : (عنقني ) مبرووك علييكم ........انا : الله يبارك فيك .......نعمة : ( عنقاات نجييم ) نبغييك تهلى فيها وتحطها في عينييك .........نجييم : ( بابتساامة ) اكييد ...من دابا ولات مسؤوليتي ........جذوان : مييييرووووو مبرووك .....مقدرش نتيق بلي تزوجتي ......انا : ( كنضحك ) قرصني معااك رااه ممتيقااش رااسي ...........يووسف : ( عنق نجيم برجولية ) مبروووك عليك اصاااحبي .........نجيم : ( بادلو العنااق ) العقووبة نفرحو بيك .........وحنا في جو مباركات وتهااني تقدم ناحيتي نجييم ......سلم عليا بالوجه وقاال ......نجييم : مبرووك علينا ........انا : ( بحشمة ) الله يبارك فيك ....
خرجنا من عند لعدوول لفيلا .......احسااسي وانا غادا نتكااتب ....ماشي هو وانا راجعة ......حااسة بفرحة عاارمة .......من دييما كنت كنفتقد لدااك السند لي يحميني ........ولكن داابا تبدلوو الاوضااع.........احسااس انك في جناابك لي يحميك .......احسااس لا يووصف .......رغم مجووعة من الاشيااء ..........وصلنا الفيلا .......واستقبلوونا بالحليب وتمر ..........جات ختي رهف ورجلها .....وتغدينا كلنا في جردة ........الكل فرحان بينا ولينا .....من غير هند ومها للقيناهم جاااو ......حاولت نتفااداهم ......ونتفاادى لساانهم لي كنقط سم ........طلعت لبيتي نرتااح ....باش نوجدو للعشااء لي كااين في ليل .......يالله حيدت لفووق ....بقييت ببودي سميطة .....وانا نسمع دقان في لباب ...قبل منقوول دخل ......تحل لباب 
نجيم :(بنضرة اعجاب قرب لجيهتي)...كنت بغيت نقدم ليك هدية بمناسبة عقد قران ديالنا.... انا اكتافيت بأبتسامة .....جا وراية..... ركب واحد سنسلة د يال دهب .......هزيت شعري وسدها كنحس بانفاسو سخونة فضهري....... بدون سابق إنذار طبع قبلة فالعنق ديالي لي حسيت بعدها برجلي فشلو عليا شعرت احساس غريب....... مشاعري تخربقو ......ولهضرة هربات ليا....نجيم:(بابتسامة جرني جيهت لمرايا نشوف سنسلة)بصحتك نتمني يعجبك ذوقي.......
انا:ماعرفت مانقول تلفت حتي فقت من سوهتي لقيتو كيهضر وانا ودني كيصفرو ماعرفتش باش حسيت)شكرا ........من بعد هاد لكلمة سكت هو خلاني وخرج وانا بقيت واقفة قدام لمرايا كنشوف فراسي اشنو وقع ليا كنتلمس فالسنسلة لي كانت غزالة دوقو كيحمق

خرجنا كلنا نتعشااو براا.....بمناسبة عقد القراان ......حتى ختي رهف وراجلها .......ناصر ومصعب وشيماااء ....جاو مشيينا مطعم .....غزاال فيه مدييينة ملاهي .....كااين خاارج كاازا ....لبست في هاد المناسبة .....سرواال دجين ....مع بودي.... وفووق منهم سلهااام ....لي كان كادو من عند خاالتي نواال .....وكعب عاالي ...تزينت كيف العاادة ......وعملت الحلي وأهم حااجة خااتم زوااج .......طلبنا اكل متنوع لكن طاغي عليه ....االمأكولات المصرية ...ورغيف المصري .....مدوزين وقت زوين واخا كل مرة عمتو وبنتها كيحشيو في الهضرة ....
نااصر : ( كيهضر بيني وبينو )لمااار ...اش هاد الاوبااش ...واش هادي هي مرتو لولة..... انا : ويي هي هاجي كجااتك ......ناصر : ( كيعيب ) كي لكسيدة جااتني ......اش داك لمعري كثر ملي مغطي .......شيمااء : سد فمك دابا تسمعك راه هضراتك مسموعة من دخلة ديال مطعم .... ......مصعب : وحتى نتي راه انا وسمعتها ......ناصر : ايوا صاافي مالكم جبتو ليا لملل نوضو نتساراو .......شيماء : ميرووو كااين بارك يالله نلعبو ....انا ( بفرح ) وااش خداام (قلتها بجهد ).....نجيييم : ( كيشووف فيا ) شنوو لي خداام .....انا : كندوي على باارك باغا لعب .....جذوان : اه يالله كنت تما خدام ...يالله نلعبو .....انا : ( وقفت هزيت صااكي ) اكييد يالله يالله .......عمة عائشة : ( كتعيب ) من صغيراتك ابنتي زعمة رااك عرووسة ....والله ايلا مابقاات حشمة ......الحاج : وشنو فيها الا لعبات راه كبار وكيلعبو ......نعمة : (كتحلف بعينيها ) جلسي الماار مااشي وقت داكشي .....سكينة : ماالها شنو فيها يالله لعبو .......مشينا لعبو متسوقتش الهضرة ....حسيت بنجييم متقبلهاش خصوصا انه ملي جريت مصعب من ايدو ....بقا غير كيخنزر وجاامع ايدو ....وصلنا لألعاب بديينا بطنوبيلا تسااطيح .....كل واحد ركب في وحدة ايوا وارااك لحيحة ....معاا اغااني كنتخيل رااسي راكباها تاع بصح ....خبطني نخبطك حتى ضهري تقسم .....من ورااها مشينا لرااقصة .....غوااتو كورااه سمعووه لدااخل ....كنهبط عيني كيبانليا نجييم متكي وحاضيني مكرهش يتلاح عليا خصوصا كنت وسط مصعب وجذوان ....نزلت منها داايخة ولا انا بردت ......
نجييم : (شاادني من ايدي كارز عليا ) صاافي سااليتي ممكن نمشيو ......انا : ( شفت فيه ) لا مزاال ليا وحدة ....شيرت ليه لهمالايا .......نجييم : وااش بعقلك ولا شنو واش داويا بصح .....انا : وي شنوو فيها باغا نركب فيها يالله طلقني خليني نمشي ......فكني منو غا مصعب ...ركبنا فيها ايوا وبقاات نص سااعة وهي لفووق كااع لمديينا كتباان .....عحبني الحال .....وزدت في وثيرة ضحك ديالي.....تنفخت برد خصوصاا ...ملبسااش مزياان ....ومع عاد كليت مساارني تقلبو .....نزلنا ركبنا في طونوبيل وتمينا راجعين ....طريق كلها مدوااش معاايا ...كنحس بيه بركان وغينفاااجر في وجهي مديتهاش فيه ...لي فيا يكفيني ندمت حتى لعبت ....كنحس براسي داايخة وباغا نعس .....وصلنا لصطووب ....كنت متكية على زااج ...وسااهية حتى كنشووف فيه تخلعناااا........مقاال والو غميسب في خااطروو .....كسيرااااا حتى كنت غندخل في زااجة ....سرعتو تضااعفااات .....وصلنا في رمشة عين ...نزلت ماما ونوال وعمتو وبنتها ...يالله باغا نزل وهو يزيد ....
انا : (درت عندو ) حطني فين غاادي بيااا ....نجيم : غتسكتي ولا غااادي نقلب دين **** منسمعش صوتك .....صقلت وتخلعت وكاع افكاار عوجة طااحو ...في باالي فين غاادي بيا ....ياكما ؟؟

صقلت وتخلعت .....كاع الافكاار العوجة ...طاحو في بالي .....فين غادي بيا .....يااكما داكشي لي في باالي ........كل ماكيطيحو ليا هاد الافكار ...كنزييد نتوثر ....مزاال سياارة غاادة في عتمة الليل .....خلينااااضوااء المديينة ورااانا .....دزنا من منعطفاات وعرة ......ايديه حااجها فووق المقود متشنجة ...........طاال صمت وكل ماااحنااا غااديين وهو كيطغى .......مكتسمع حتى شي حاجة ....من غيرر صوت .....فمي لي كيرتعش ...من شدة البرد واخا الحال سخوون ........والخووف من المجهوول .....فجأة وقف سياارة في منحدر ....ونزل .....حلي لباب واشاار لي بااش ننزل .......درت كيما قاالي ومهضرت ......
نجييم : ( كيقرب مني حتى التصقنا ) خااايفة ؟؟؟ سولني وكينتاظر الجوااب ..........بكل تمرد جااوبت ......
انا : ( عيني في عينيه وانت ربي لي عالم بيا لدااخل ) علاااااش ....كااين معااانا بووعو ........نجيييم : ( هزز ايدووو حتى كنقول غيجمعني لاكن ضرب سياارة ) داايرا فيها عنييدة ....شنو كيصحااب ليك رعوااني حدااك ولا شمااتة .....انا : مفهمتش شنو كتقصد وضح كلامك .....نجيييم : ( حيد لافيست لاحها غي طونوبيل ) ماشي يجيب ليك الله دوزت حيااتي لهيه ...تصااحبني بحااا دووك دمادييم اي مضورة بيك ......ملي تكتبتي على اسمي ...راه وايتي كتحملي شرفي ....بالعلالي كتزللي على رجاال .....وااش محرووومة ؟.......نول عليا هاد لكلام بحاال صااعقة وحشمت ومرضيتش في نفس الوقت .......انا : هادوووك دمااديم لي كدوي عليهم ....رجااال ...وكثر منك ومااشي غتجي نتا لي غير لبارح بنتي في حياتي تختار ليا معامن نهضر ومعامن لا .....و كاين لفرق مابين كنحمل اسمك وبين جاارية عندك شريتيها وانا هادشي لي فهمتو .......نجيييم : ( كيصفق ) وكداافعي عليه ...مدوزاها ليا شوفاان نتي ويااه وكتقوولي حيااتك هادييك .......انا : (بتحدي رفعت صوتي ) حيااتي هااادييك يالله سمعتي حيااتي هاديك وداابا رجعني منين جبتيني واخر مرة تعامل معاايا بهاد طريقة ........نجيم : ( تعصب وحسيت بيه بااعي يضرب مي برد اعصاابو غير في طونوبيل بقا خبط ياما تخبط بعدت وبديت نغوت .......انا : وااش تسطيتي ولا عاطينك شي برا ديال جعرة اش كدير داابا تخسرها ونبقااو هنا (ناس في ناس والقرع في مشيط الراس ) ........نجييييم: ( انا غنوريك ) حل باب وخدا سوارت طونوبيل ولاحهم ......بعييد تصدمت وبقيت نشووف .....سر دلمك غير هاكداا متي مكتجييش بهداوا مولفة تمخشيش .....انا : بزااف عليك مي متجبدهاش ....داابا عاد عرفت يمكن مشكيل منك دااكشي علاش خلاتك مرتك لولة ........غير قلت هاد لكلماات وحسيت بعينيه حمارو وزير سنانو انا قلبي طااح في سرواالي .....خفت بزااف دخلت طونةبيل وسدييت عليااا .......نجيم : ( كيغوت ) حلي هاد الباب ......ولا غنهرس فووق راااسك .......انا : لا محالاش حتى تهدن ...بقينا معااقرين حتى ضرب زاج ديال لباب لاخور بايديه وحل وتم جااي ليا .......تلقاائياا بديت نبكي .....انا : ( مبعدة حتى لصقت في زااج ) حرااام عليك شنو درت ليك هادشي كلو على ود نصعب ونالصر ...راه بحاال خوتي هادوك وزيدوون مصعب قرب يتزوج ......نجييم ( طلع وبقا كيشووق فيا مخنزر ......كيفااش على قبل مصعب هاداك موضووع اخر .....متبقاايش تدووخي عليا ......انا : غير فهمتي علامن دااوي ....نجييم : باغا تفهمي واخا سيد لي باركا تشوفي فيه وبشووف فيك في صطووب توحشتيه يااك ......انا : اشمن سيد والله ماعرفت ......نجيم : كندوي على دااك لقو **** ديال ليث في صطووب باركا تمنزرو في بعض غير كانو معانا داار اما والله حتى ندخل في مكم بزوج ......انا : نفااجرت بالبكا ...والله نا شفت حد ...ولا بقيت هضرت معااه ....لحت عليه تليفون ....هاك...نهار مشكيل هو اخر نهاار شفتو فيه ....بقيت نبكي ...نبكي حتى حسيت براسي غينفجر ...حسيتو تيق كلامي وبدا يتهدن .....هز تليفوونو .....وهبط وخلاني .......معرفتو فين مشاا بقاا كيقلب وسط دااك كلام ....كنشوف غير ضو ديال تليفوون .....داازت مدة وهو يجي ديماارا طونوبيل .......وزاااد .....مهضرش معاايا ومعتذرش .......وانا هادشي لي كيجنني ......وصلنا لفيلا كاان صقييل ....بقيت ننزل ....لباب تعكس حداايا ......بسيف لعصااا لي كلا في بلاصتي مسكين ......اشاارليا ننزل من باب لاخور ....يالله حطييت ايدي ننزل و انا نغوت .....
نجيييم : ( بفزع ) مااالك .....انا : (كمدتها وسكت ) لاا واالو غا رجلي ضرااتني .....نجييم 😞 بكبرياء ) قاادا تعفطي ولا نهزك ......انا : (هزيت صاكي ) لا نقدر نمشي .....غير حل باب دخلت بلاما نلتافت ......شخصييتو صعييبة ....ماقادرااش نفهو ......ولا نعرف شنو كبضوور في دمااغو .....غاالب الاحياان كيتكلم بلغة الاعين ......بقيت كنفكر ومنتابهتش لدم لي كيسيل ليا في ايدي .....دخلت غسلتها ....جرحة كاانت عمييقة ......حاجة طبيعية حيت نلي جيت نحط ايدي منتابهتش لزاجة دخلات فيا......عقمتها بوحدي وعملت فااصمة .....بدلت وتخشيت حداا ماما ونعست 

" اصبحنا واصبح الملك لله " 
شرقااات شمس ....وحسيت بأشعتها على وجهي ....لكن مقدبيتش نووض .... كنحس بالحراارة .....وبدااتي مرخية .....وايدي عاطيااني صدااع ...بقييت نااعسة ..... حتى كنحس بماما كتفيق فيا.....
نعمة : لماار نووضي ابنتي فاات لحاال ظهر قرب يوذن .......انا : غير خليني اماما منعستش مزيان .........نعمة : (قااستني ) لماار شفتك سخوونة ......انا : (مبغيتش نشطنها ) لا راه غير كانت مقاابلا معايا شمس ...غير سيري هبطي وخليوني ماباغاش ناكل ......نعمة : ولكن راه انا غاادا نمشي عند ختك عيطاات ليا واش تبقااي .......انا (وقفت بزز ) لا لا نمشي انا نبدل ونهبطو نمشيو .....نعمة : فطري بعدا ....انا : حتى نتغدى عند رهف ماافيا لي يااكل .....حيدت المانطة وهي تنتابه ماما لايدي .......نعمة : مااال ايدك .......انا : (بارتجال ) والو اماما مااشي شي حاجة ......مأكداتش عليا خصوصا الضربة في الكف مبينااش بزااف . ..خليتها دااوية ودخلن غسلت بزز مقادا نوقف بدلت حواايجي ونزلت .......لقيتهم كلشي مجموع ...الا نجيييم ......الحااج : شفتك لابسة غتمشي مع نعمة ......انا : (مقدراش نهضر ) اه رااه بغااتني رهف وغنمشي عندهاا ......جذوان : جااا حداايا .....تي بقااي معانا رااه داايرين نمشيو لبحر هاد لعشية ....انا : ماافيا لي يمشي غير سيرو.......نوااال : كون غير جات رهف هنا وتجمعنا .....عمة زهرة : خليوهم على رااحتهم ...راه لبراني عقوبتو لبلادو ......عمة عائشة : هي الا نضت جمعتي شطايطك ورجعتي منين جيتي ......بقااو يتنااكرو خالتي نواال محاملاش زهرة ....اصلا من ديما عندها معاها مشكيل ...شوية دخل نجييم يمكن كاان كيهضر في تليفون ....غير شاافوه سكتو .....نجييم : (موجه كلامو ليوسف ) كيخصنا من هنا لسيمانة نرجعو لامريكا ايوسف .......غير سمعتها قلبي تقبط عليا ....بحالا مبغيتووش يمشي .....مبينتش ليه ومعرفتش اش قاال من بعد حيت ترفعت ....مفقت غير على جذوان جرني من ايدي ....حتى وعتني في جرحة 
انا : (كنتأام ) اييي .... .حراام عليك اجذوان .....جذوان : لهلا يطيح علينا شي بااطل هاد جراا وعتاتك .......بدييت نبكي بدون شعوور ...معرفتش واش من الام لي في ايدي ....ولا لي في قلبي ملي سمعتو غيمشي ......نجييم : ( بخوف جاا عندي وشدني من ايدي لقااها عامرة دم يمكن ملي قااسها دااز ) ماالك في ايدك .....علاش داايرة هاد فااصمة ......انا : جرحت رااسي منتابهتش .....حااج : خااصك تمشي لطبيب .......انا : جمعت ايدي لا مااشي شي حااجة .........نجييم 😞 جرها بنترة حتى غوت ) اري نشوف ...حيد فااصمة لقاا جرحة كبيرة مكانش يصحاابلي غتصبح هااكدا ......نجييم : هاادشي كاامل مااشي شي حااجة ........كلشي تخلع ملي شاافها .....طمنهم ....وقاالهم غنمشيو لسبيطاار ......وداكشي لي كان ...طريق كلها وهو يغوت .....نتي ماشي مسؤوولة ......عنصرية .......كتعملي تصارفاات صبياانية ......وعلى كل كلمة ماما كتأيدوو ....مسكت حتى دخلنا عند طبيب ....دخلت انا ويااه .....شاافها ليا غوت ...
طبيب : ممكن نعرف بااش تضربتي .......انا : مااشي مهم ادكتوور ........نجيييم : (بالغوات ) كييفااش مااشي مهم وااش غتوريه خدمتو خبط بيرو حتى قفزت ......انا : تهرس زاج طونوبيل ...وملي بغيت ننزل مشفتش زاجة ....حطيت ايدي وتضربت ....مي البارح مكانتش هااكدا ..... جلس نجييم من بعد مكان واقف وشد رااسو ....اكيد عرف شنو سبب وتفكر لبارح ...وبلي هو المسؤول ......طبيب : خاصك تعرفي ابنتي بلي زاج ولحديد عوااقبهم خايبة بحاال سخاانة ........واش كتحسي برالسك عادية .....انا : لا مقدراش نتحرك ....كنحس براسي صهدانا ......عبر ليا طبيب سخانة لقاها طاالعة .......دك ليا ابراة ومن بعدها عقم ليا جرح وخرجليا شي دوايات ..........طمنت ماما وخرجنا من مصحة ....كان بغانا نرجعو معاه ولكين قاالتو ماما خاصنا نمشيو عند رهف ....
نجييم : وااخا نوصلك ...واش ضروري لماار تمشي .....هي عياانة وخااصها ترتااح .....انا : (كنطلب ماما بعيني ) اه غتقلق رهف ....وزيدون نمشي نرتااح ........سااعة صدمتني لالة نعمة .......نعمة : لا غير دي اولدي مرتك معااك ......انا : لا رااه خااصني .......نجييم : (شااف فيا ) اش خااصك خااصك لعصا على هاد قصووحية الراس لي فيك ........شفت فيه وضورت وجهي ....وصل ماما ودااز صيدلية خداا دواا ......نجييم : ( كيقلب ليا في رااسي ) مابقيتيش سخونة بزااف ...واخا نمشيو نتغادااو برا ..... انا : ( كنتبووحط ) لا مقادااش بااغا غير نحط رااسي ...غير دينا لداار .....ماافيا اصلا لي يااكل .......نجيم ( ضمني لعندوو وتكاني على كتفو ) هانتي نعسي حتى نوصلو لداار .....ودييك ساااعة نشوفو واش غتاكلي ولا لا ....وصلنا كاانو كلهم مجموعين على لغدا ....طمناهم علياا ....جلست بزز تغدييت وطلعت لبيتي ......بدلت وتكيت يالله غديني عيني ......وهو يحل لباب ..
نجييم : شربتي دواا ......انا :لا نسييتو ......نجييم : راه قلت ليك تاع لعصى والله .....انا : ايوا ها وجهي ........نجييم : ( في نفسوو ) هادي هي مشكيلتي منقدرش نحط عليك ايدي .......انا : اشنو قلتي .....نجييم : ( مدلي لكاس وعطاني دوا ) قلت ليك شربي دوااا و نعسي باراكا من الهضرة ..........انا : 😏😌😏
شربت دوا ....غطااني ...نزل عليا ريدو .وخرج ......غفيت من ورااها ...مفقت حتى كاان ليل

فقت على دقاان في لباب ... ....حلييت ........كانت عمة عائشة هي وسكينة دخلات تودعني حيت مساافرين هاد ليلة لفااس ......ودعتهم وعرضااتني لعرس ولدها لي قريب ...ومشاات وعرفت بلي حتى عمتو زهرة وولادها مشاات من عند خاالتي نوال .......ملي هبطت تعشيت .......كنا غير انا وياها والحاج .....دراري خارجين براا ....لحااج طلع ينعس وبقيت معاها ....سهراانين .....
نوال : متصوريش شحاال فرحاانة .....انا : وشنو سبب يااكما الحاج دار ليك شي مفاجأة .....نوال : احيااني ابنتي مشاات يامنا ...دابا نوبتكم نتوما ....لي فرحني هو زواجك من ولدي اخييرا تهنيت علييه .......بقاااا ليا غير نشوف شي حفيد منكم بااش تكمل فرحتي ......نجييييم : ( دخل وسمع كلامها ) جااتك الواليدة ...غير امري وانا نفذ ......انا : ( حشمت وغرقاات بيا الارض ) ......ويلي نسيت تليفوني لفووق غتكوون ماما عيطاات ....هربت قبل ميدويو ......تلاقيت بيوسف وجذوان داااخلين ....عياو يعيطو مديتهاش فيهم ......دخلت لبيت كنحس بنفسي تقطعات ....اويلي سيد قااليك قريب نفذ ....تسطى ولا ضرب شي كااس دوخو .........لبست بيجاامتي وتخشيت في لفراش باش ....حتى كنسمع صوت الباب كيتسد والاكثر من هذا بسااروت ....شوية حسيت بجسم ضخم تخشى حداايا......... .......مضرتش ومشفتش .......حيت عرفتوو من رييحتووو ......جرني بسرعة منو وقلبني عندو كاان مبدل .....لابس سيرفيت ....ولفوووق واالو...... تزاادت وثيرة تنفس ديالي .........نجييم : ( قرب ليا وجهو حدا وجهي ) بحاالا بينتي ليا معجاابتك هضرتنا ....ولا حشمتي .....انا : ( مهبطة وجهي ) على اشنو دااوي .......نجيييم : ( كيقرب ) انا نفهمك.. بقاا كيقرب ليا ....وفكل مرة كنستنشق انفااسو كثر .... ....تخلعت ومدرتش حتى ردة فعل ......بدااا بقبلة في جبين ......بعدها قبلة في .....الانف .....العنق......قبلات خفيفة وهادئة .....كانت مفيلة باش ترخيني .....ختمها بقبلة عنييفة على الثغر .....على اثرها . ....ردييتو لوعيو .....
انا : ( دفعتو ) لا ممستعداااش ......نجيييم : (تعصب ) كيييفااااش ممستعدااش مفهمتش .....واش غنتشااور معااك الا بغيت حقي ...راك مرتي وااقيلة .......انا : ( كنرجف ) لا ..دابا نتا . عارف كيفااش تزوجنا ........نجييم : ( وقف ) تزوجنا بحاال نااس ....مكتهمنيش طريقة ونوع زواج تقليدي ولا مزعتر ........انا : اه متافقة معااك مي على الاقل حتى نديرو العرس ( هادي هي الفكرة لي طااحت في بالي في تلك اللحظة ) ......نجييم : ( بنرفزة ) زعمة كتفهمي في العادات وتقااليد وااخا الالة .....خبط الباب وخرج......مصدقتش اش طرا ......مكنتش متوقعة بلي غيطالبني بحقو الشرعي ......بقيت ليل كلو وانا داايرة بالي ليدخل .....متهنيت حتى سديت عليا لباب من لدااخل ونعست 

فقت على صوت تليفون ......جاتني رسالة ....هزييتو وانا ناعسة على ظهري .....لقيتها 9 صباح ....." انا رجعت لأمريكا ؛عندي شي خدمة مضطرة ؛لواليدة غتعطيك شي حاجة " .....شحااال ندمت رااسي ملي قريت الرساالة ......مقدييتش نووض ...بقيت ناعسة ......وكنشوف في الوساادة .....تفكرت البارح ......يمكن انا غالطة .....يمكن تقلق ....علاش درت هاكدا .....بقى تأنيب الضمير لاعب عليا .....في تالي قررت نمشي عند رهف .......عقمت ايدي ولبست ...ونزلت 
نوااال : (بحزن ) مغتقوولييش حتى نتي غتخلينا ......انا : ضرووري خاصني نمشي نشووف ماما قالتي رهف لبارح عندها موعد مع طبيب ....فين بابا ......نوال : مشا هو وجذوان لشركة .....اووف داار خوات عليا ......انا : يووسف حتى هو مشاا؟؟ ......نوال : علاه غادي يبقى ....عندهم شي خدمة ....ياك قالها ليك نجييم ؟؟ ....انا : تنهدت .....وي قاالها لي ......نوال : قبل منسى راه خالا ليك هادو .......عطاتني كارت كيشي مع كود .......انا : شنو هادا ؟؟ ......نوال : كيكتشووفي قالي مبغااش يفيقك .....انا : هزييتهم خشيتهم في صاااك .....انا مشيت نقدر نبات تما ......نوال : لا جييو نعمة دايرا معانا ليووم ...انا : حنا عند الله .......
خرجت شديت طااكسي .....ديريكت عند ختي .... دخلت لقيتهم يالله خرجين عند طبيب .....مشيت معااهم ......خبرنا بلي غيستئصلو الرحم .......وصيفطوه لبرا ....وبعدها غتكون عندها حصص العلاج الكيمااوي ....وصاانا بالصبر ....واننا نوقفو معاها معنويا ......قررنا داك نهار ندوزوه غير ب3 ومعانا اويس .... تغدينا على براا ......
انا : الله شحاال محتاجة لهاد الخرجة .....ماما : والعجب....ياك كنتي متبغي تخرجي معانا .......انا : كنا وكنتو صرنا وصرتو .......الجو غزال ليووم ......رهف : حتى دييك سنسلة لي في عنقك غزالة ......قرباات شاافتها .......وغير حطات ايديها عليا ....تفكرتو نهار ركبها ليا .....تفكرت عنااقو .. تفكرتو قبلاتو ....كااع اللحظات الخاايبة وزوينة لي دوزنا تفكرتهم .........قست الخااتم وبقيت كنشوف فيه ....غيكون في طيارة دابا .....غيتفكرني ولا لا .......غيتوحشني ولا غينسااني .........تنهدت تنهيييدة ........رهف : دغيااا توحشتييه ......انا : شفت فيها ....علامن كتهضري .....انا : على لي جاب ليك سنسلا ....غسولتك ترفعتي .....ماما : ورااه راجلها ....طبيعي توحشو .......رهف : ايواا غير يكمل خدمتو وغيجي ويدييك معااه .....انا : الله وأعلم ....مزال متفقنا........ماما : ضحكات....راه تافق مع رااسو ....لبارح جاا عندنا في لعشية ...خبرنا بلي غيمشي ...وهو لي شد ليا موعد مع هاد طبيب .....ونزييدك دفع تكااليف العلاج كااملة ....وقالي من هنااا لربيع يجي ديرو لعرس وتمشي .......انا : بانفعال .....اويلي هذا كيقرر بووحدوو ......رهف : كطنز عليا ....على نتي يتشااورو معاك النااس ....كلي وسكتي ...والله الا زهرك يهرس الحجر ....راجل كامل مكمول .....انا : درت لماما ....علاش تقبلي بفلووسو ......نعمة : اجي ضربيني ...سيد اصر وقالي حسبيني بحال ولدك ....ونزييدك كاان غيبقى حتى نعمل العملية ....لاكن عندو مشكيل في الخدمة .......رهف : ايوااا كييجااك ......انا : شفت فيها ....بمعنى سكتي متزييدبش الكلمة .....دااز ليا دااك الغداا بزز ......نهاار كاامل وشي حااجة واحلة في حلقي .....عارف رااسو غيمشي ومقالهاش .........لاا لااا هو جاا عندي وانا جريت عليه .....ولكين جاا على حااجتو .......بقيت قلبي يعااتب عقلي ......والاخر يدااافع على رااسو .......حتى غربات شمس .....مشينا لفيلا .....تعشينا وكلشي طلع ينعس وانا لا بغى يجيني...خرجت جردة وتبعني جذوان ...
جذوان : شااد فيا ...ولفتيه ......انا : غدزيد كلمة وحدة غنطلع فحالي ..... جذوان : غمزني ....وشنو لي شااغل باالك .....انا : غير عملية ماما....معرفتش واش كنكدب على راسي ولا عليه ....جذوان : يكوون خير......سمعينا شي اغنية شحال مغنيتي ....نسيت على صووتك .......انا : بابتساامة .....ونتى سبابي عيشتيني في دوووت ....حي علياا كل يووم نحياا ونمووت ...وطاال الحاال .....وهااكدا مشى الحاال علينا وحنا مقصرين من اغنية لاغنية حتى طلع صبااح ...وكلا طلع لبيتو

مرووو ..ايااام.... وشهوور... على سفر نجيييم ....قليل فاش كندويو .....وحتى الا دوينا هضرتنا محدودة .......خاصك شي حاجة ؟؟.....الاموور مزياان ؟؟...... هادو هما كلماتو حفظتهم .........نهار بعد نهاار ......اشتياااقي ليه كيزيد ........وتليفون مكيطفيش ناار شوقي ليه ......لي صبرني هو انشغالي بمرض ماما .....الحمد لله ستئصلات الرحم ......وعملات الشيمي ......تعذبات في فترة العلاج .......جسماانيااا ....ونفسيااا ....شعرها طااح ......وضعاافت .....كنت نباان قوية قداامها .......وملي نكوون بوحدي كنبكي حد جنون .....لكن بدات كتسترجع عافيتها .........طوول هاد المدة بقينا في الفيلا ........بابا الحااج اصر علينا نجلسو عندو ......اكيد مع طلب نجيييم اضطرينا نبقااو ...... اغلب وقتي كندوزو جاالسة في جردة مع زيينب ( مرات نزاار )......كنتعااودو الحكاايات والرواايات ............غداااا غنبدااو لقراايا اخر سنة ليا ونحصل على الاجازة الاساسية .... .اخيرا غنخرج من قوعقة لي سكنت فيها .......وغنرجع لجو المرح مع اصدقاائي .......وجدت لهاد نهار وتسنيتو بفاارخ الصبر .......شريت احسن لبااس .....ووجدتهم كي كتعرفو نهار الأول كيكون ليه لذة بووحدو .......عمرت الغيفيي ......ونعست .....
" صبااح الأمل صبااح الجد والعمل "
□●□●□ على مائدة الفطور●□●□ 
جذوان : هاي هاي هاي .....ميروو ...ويلكاام باااك لووف .........انا : لهااذ درجة .....نزار : مكنتيش كتشووفي رااسك في لمرايا .........انا : وقفت ....وداابا كيجيتكم .....كنت لابسة سرواال جيينز ....مع بودي كارووات .....وسبادري .....عاملة مكيااج غزاال ......شعري هازا نصو لفووق ........( كندور على راسي ).....زينب : كتحمقي ....ازااين اصلا في كل حاالاتك غزالة مديهاش فهاد زوج .......انا :جلست ..... شفت غير حنا لي كتفطرو ....فين لوخريين .......نزاار : باقي لحاال 7 دصبااح مخدامينش لاش ينوضو .......(شااف في ساعة ) زوزو ....يالله هو هادا لحاال .......زينب : ( باستني في حنكي ) good luck بيب ........جذوان : ولاااا وانا ........نزاار : ( ضربو ضربة خفيفة لوجهو ) bon chance فخيغ ........خرجو ....من بعدها نضنا .....خديت سلفي قبل منخرج ......حطييتوو في الواتسااب ......مكرهتووش يشووفها ....دابا ولكيين مزاال نااعس......شديت في جذواان ركبنا في سيارة وقبطنا طريق .....الكلية ......شحاال افتقدت لهاد المكان ....باقي كلشي كيف خليناه .....الا بعض لوجوه لي تغيرو .........كيف لعاادة لقينااهم في لباب يتسناونا ......ماعدا مصعب لي مكااينش .....من بعد مسلمنا 
جذواان : فين العنصر الثاالت...........انا : اش بغا بيكم سيد بمرتو وقرب يدزاد عندهم بيبي....ويجي يقرا مع قرانكم ......نااصر : (وهو كيشاالي بايديه )كيتك نتي جات غا من ورااك .....بقيتي معلقة مانتي مزوجة مانتي مطلقة ......انا : تعصبت ....مجوبتوش خليتهم ودخلت ....ديريكت لوونفي فين عندنا محااضرة .........تبعااتني شيمااء .........
شيماء : متقووليش تقلقتي من نااصر ....راك عارفاه غير كيدبز .........انا : (بانزعااج ) متعصبتش .....منو هو عندو الصح مبقيت عارفة واالو ......هزيت ايدي ....واش زواج هو ندير هادا في صبعي .......حتى الهضرة مكنهضرو كيف نااس ....برودو قتلني ......ولكن صاافي من غدا ....اشمن غدا من داابا غنسى رااني مزوجة ونرجع نضحك ونسهر كيف كنت لهلا يقلب .....شيماء : يهديك الله ماشي لديك درجة .......انا : علااش .....ماالو هو ملااك تلقاايه دااير زباايل ...غا شوفي وتفرجي .....

ماالوو هو ملاك .....تلقاايه دااير زباايل ....غااشوفي وتفرجي ......بقينا جاالسين ....شوية التاحقو بينا دراري .........
نااصر : مكااين يسحاابليا غتقلقي ....تي مالك وليتي هكدا دايرا ......انا : درت ايدي على كتفو ......وشكون قااليك تقلقت ....راه غير شي كمامر مبغيتش نشووفهم .......جذوان : صاافي قلبو سيجي .في خبااركم لحصة لي عندنا من وراا هادي مبقااش برووف العماري لي كيعطيوها جابو واحد جديد....شيماء : وااايلي شكون هذا .......ناصر : قاالو جا من براا كان كيقري تم .......انا : بفف .....عرفتو انا مراشقااش ليا ندخل يالله نمشيو لكاافي لي مولفين نجلسو فيها .....شيماء : نااضت طالبة عليها ....زيديني عليك .....نااصر : لالالا توما باغين تخرجو علينا عاد قلنا بسم الله ......جذوان : واياه ضامنات راسهم غيتزوجو...اشنو نقولو حنا لي خاصنا نكونو رااسنا . ....شيماء : ايواا كونو رااسكم الله يطليكم بالقراايا ......خرجت انا وشوشو و في باب لافاك ....تلاقينا بوااحد الفاارس المغواار ....بغيت نقول جينتيل مان .....نازل من رونج روفر ....كتبري بحاال وجهو .....دااير نضااضرو ....لي مغطين ليه عينيه .......اما وااحد لحية مرتبة كثر من حيااتي .......شيماء : شفتي اش شفت ........انا : اوووه ويااريتني منظرتوو .....شيماء : اجمعي عينييك رااكي ......انا : تقووليها نغلط فيك ....انا وليت سنجل ملي شفت هاد زين .......شيماء : احيااني عليك ازهواانية ... انا : هههههه 
بناقص من لكاافي ....دخلنا وجلسنا في بيفيت ......خديينا قهوة وبقينا كنديرو ريااضة لعينينا .......جااو عندنا شي دراري كمعرفووهم عطينا لضحك ولغنا .. .
وسمعنا بصدفة لبنات كيدويو .....على فاارس المغواار لي شفنا في لباب ...
خاالد : ( ولد من لافاك ) في خبارك هذاك هو لبروف لي جاابو لينا جديد ......شيمااء : واايلي كونت نصحبوو شي شاارف ......شكيب : غتلقاااو قسم عندو عامر غا بالبنات .......انا : اجي معاش عندنا الحصة ثاانية ........رااه خااصنا ندخلووها لنسقطو ...........شيماء : اويلي تزعطي فيه ..شكيب وخالد : ههههههه....انا : من نيتك ولا من شي حاجة اخراا .....غير مبغيتش يفووتني لفيلم ......شيماء : ايوا لاكان هاكداك وعليها ......
نسينا رااسنا بالهضرة ......وبداات علينا الحصة ثانية دالفارس .......
شيماء : ويلي مشاا لحاال ......انا : جرييتها .هي الا تحركتي ......وقفنا حدا القسم .......دقينا وحلينا لباب ......
الاستاذ : (شااف في سااعة ) ...شحاال في سااعة اديموزيل ......انا : معندييش سااعة ......الاستاذ : (خنزر فيا ) بااينة بااغين تخدموو ......شيمااء : مافيهاش شك ......طلعنا وهبطنا باحتقاار .....محملتش رااسي .....واشاار لينا ندخلو .......دراري ماتو علينا بالضحك ....جلست بزعااف ....دازت الحصة عادية .....عرفنا على رااسو ......اسمووو طاارق ....كان استاذ في فرنسا .. ..سهيت وهو كيدوي ...وطاح في بالي ....جوااد .....
طاارق : وااقيلة امدمووزيل جينا نقرااو ....ماشي على حااجة اخرا .......انا : شفت وراايا يصحاابلي كيدوي مع شي وحدة اخرا .......طاارق : هضرتي موحهة ليك .....غرقت في حواايجي .....مرضيتش ....خصوصا شي بنات بدااو يضحكو ......وانا نجااوبو ...
انا : ميصحاابليش عليا .....حيت انا مدام ماشي مدموزيل .....وبينت ليه صبعي .....اه وبخصوص غرضي فأكيد لقراايا مكااينش ما أهم من مستقبلي في هاد القااعة .......حسيت بيه تقرص ......سكت ونهى لحصة حيت كان وصل الوقت ....خرجنا ودراري لي كنعرف ....كيباركو لي ......لامووني انني معرضتش عليهم .....لكن خبرتهم بلي مزال مدرتش لعرس ........وقالولي والو يديرو لي توديع العزوبية .......😆😆😆😆 ودااكشي لي كااان انا كنوجد بااش نخرج ........سهرانين في بوااط سااينك كلاس.....مافيخباارش نجييم ومعندي علاش نعلموو ........عياات فيا ماما نتشااور معاه خصوصا خارجين مع دراري وبنات مخلطين .......درت غا لي في رااسي .....لبست فستاان بالابيض ..مع مكيااج سهراات ...وطلقت شعري

دخلناا لبواااط .....ضواو كثير ......وصدااع عالي .......كلشي يشطح ....ديدجي نااشط ......لقينا الكل كيتسنانا .......شوية جاا مصعب لي علمتو ......
مصعب : ولييتو ...تغفلوووو .....انا : ايواا نتى لي بنتيلي عجبك زواج زدتي فيه ........مصعب : امشي قاالا رااه خدمة .....جذواان : (معصب ) غير الله يخرج هاد نهار على خير ........شيمااء : ماال زين مكشر شفتك صفر ......نااصر : (زعفاان ) سولي هاد خيتي غترزي دري في شبابو .......انا : والله ايلا زدتو فيه بحاالا عمرنا سهرنا .......شيمااء : هانتي تشووفي عقدوونا في حيااتنا ....نوضي نشطحوو .........شطحت ....حيحت ......كااع الطااقة السلبية لي عندي خرجتها .....درووني لوسط وبقينا....هز ووز ... لاافييستا صاافي .....جذوان غيتحلف عليا وانا ماعلاباليش ....والوااعرة عطااوني ميكروو ....نغني ......مبقيتش عقلت خديتو ......ودندنت مع ديدجي ......تقوول تااع رااسي .......وتليفونات كيصورو .......مهمدت حتى جرني جذوان برااا ......
جذوان : لماار نجييم من صبااح وهو يعيط ليك ومكتجااوبيهش تشطن وعيط ليا مقدرتش منجااوبوش .....انا : ايوا ومن بعد ..... جذوان : سولني عليك قلت ليه راه في بيتك وقاالي طلعليها تليفون ....هاكي شوية غيعيط ......مجاا فين يكملها حتى صوونا تليفوون .......دخل وخلاني .....
انا : الووو وي ........نجييم : على سلامة فين لايحة تليفونك ......انا : لاباس الحمد لله اراجلي لعزيز ونتا .......نجيييم : معصب بلا دااك تبووهيل .......انا : وفين عمرك كاانت رااشقة ليك ....عاد عرفتي رااسك مزوج ....نجييم : ممسااليش لهاد تخربيق دياالك ...لغيت غير نعرف علاش لحسااب ديالك متحركش مهزيتي واالو ......انا : اوووووه ...مرضيتيش غرورك ....ومقمتيش بالواجب ديالك كزوج وصرفتي عليا .....دااك شي علاش معيط لي في نصالصات ليل ...طيط (صوت كلاكسوون ) .......نجييم : (معصب كيغوت ) اجيي وااش خاارجيين .......انا : (بغيت نفقصو ) وي سهراانين وكيخصني نرجع نكمل شطيحي .....قطعت عليه وطفيت تليفون ........دخلت رديتو لجذواان ...وقلت لو راه ديشارجا وكلشي هو هدااك ......تصرفااتي معرفتش منين ناابعة ......يمكن بغيت نحرك نار غيرتو ......اولا بغيت يجي ملي يسمع هاكدا ......حااجة لي متأكدة منها انتي توحشتووو وكنت ملهوفة انني نسمع صووتو ........
" صبااح يوم جديد " 
نعمة كتفيق فيا بالغواات ......انوضي اديك المسخووطة شهمتيني .... انا : ( كنغطي راسي ) نعلي شيطان انعمة وسيري بدلي سااعة بخرا بنت ليك في لبلان ........نعمة : رااك نتي لي بنتي في جوورناال ....بااركة تشطحي وتغني وهانتي تشهرتي ....وجني داابا ....ضربتني بمخدة وخرجاات ....مستوعبتش الصدمة ....نضت غسلت وتبعتها نجري .....نزلت لقيت بابا ونوال ونعمة .........
انا : اش وقع فهمووني ....الحاج : ( غااضب وحاادر عينو مدلي تليفون ) هاكي شوفي بعينيك ........شفت ويااريتني مخرجت ولا سهرت..... فيدديوو ديال غنايا وشطييحي ....وصل لعالمية ....وبحال والو يكون في برطاابل نجيم ....بقيت غكنسرط في ريقي ......كاع الاسطوانات طااحو عليا ......بديت نولول .......
انا : اويلي شكون هاد المسخ لي لاح هادشي .......نوال : وحنا عرفنا...وراه لينا غا نزاار .......نعمة : واش حتى تزوجتي عاد هبلتي ......انا : ولكين سهرة عاادية بحاال ديماا ......الحااج : (وقف ) شحاال هادي مكنتش كنمنعك على هادشي ....ولكن حااليا ونتي مزوجة بولدي وكتحملي اسمو ...نبغي نقووليك بلي غاالطة وبزااااف ......وهاهما عوااقب افعاالك ......لي شااف هاد فيديو مغاديش يقول سهرة عاادية .....نتمنى هادشي ميتكررش ....قال هاد لكلام ومشى ....بقيت نكبكي مااشي من كلامو .....لا من لي كيتسناني.....

عاارفة راااسي غالطة ......ولكن مكنتش متوقعة الأمور غتوصل لهنا .....لحظة عفوية مني ......نتائجها وخييمة ......
انا : فين هو جذوان ......نوال : مشا لافاك ....مع صبااح .....انا : انا غنتبعو ......نعمة : جلسي من ليوم مبقيتيش غتقرااي .......انا : بصدمة .....كيييفاااش .....نعمة : كيسمعتي لافااك مكينااش .....بااغا ديري شي شووهة اخرا .......انا : اش كتقوولي اماما حسستيني رتاكبت جرييمة مبقيتش كنعرفك .....يااك من دييما كنسهر وكنشطح ونغني ......نعمة : وقفات وجاات قااصدااني .....شحاال هادي مااشي داابا .....باشمن وجه غنشووف في رااجلك ....معرفتش نربيك .......انا : كنغوت ....راجلي رااجلي شفتيه فاايق من نعاااس .....قلتو تزوجي ...هانا تزوجت ....اشنو بغيتي تااني ...نجلس من لقراايا هادي لي مغتكوونش .....سمعتي مغتكووونش ...........نعمة : 👋🏻👋🏻 ......صرفقااتني ......عمري توقعت تديرها ..........ايوا وداابا طلعي لبيتك ونشوووفو شكون غتمشي كلمتها على لوخرا .......منطقتش ..طلعت لبيت وجلست .......كلشي تقلب ضدي ولا كيتهيأ لي .....حتى من خاالتي نوال ما دوااتش .....بقيت نهاار كاامل حاابسة رااسي في البيت .......طلعوولي لمااكلة خليتها ....مبغيتش نااكل .....غصة في قلبي .....ولكن انا لي زرعت شووك ......وهااا انا كنقيه بايدي .......وكنتحااسب على افعالي ......لي كانت ناابعة عن طيش ......غيرة ......ومجموعة من المشاااعر 
#عند_نجييم
( قبل ساعات ) 
جاالس في بيرووه معصب ....كيعيط مكتجااوبش ....قرر يعيط لخوه .....وتكلم معاها .....بالصدفة لقااها خاارجة .......وكملاتها قطعات عليه.....داز نهار كحل .....على لي خداامين معااه .....شااعل ....كمل خدمتووو مشى لداارو .....شوية جاا عندو يووسف......كانو خدامين على شي قضية .......ومرة مرة كيشد تليفون باش يصبن جذوان .....حتى كيلقى ........فيديو دلماار ......في صفحتو .....قلب داار سفااها على علاها ....
نجييم : الله ينعل قح**** الا مربيت دين *** رااني مااشي رااجل .....صااحبو مفااهم واالو .....يووسف : كيهدن فيه ....اش وااقع اصااحبي تهدن وشرحليا .......نجيم : لاح ليه تيلي .....هاك شوووف العاهرة لي مزوج بيها .....راه قلت ليك كلهم بحاال بحاال ....كلبات مسخاات ....ولكن انا غنربيها......يووسف : تهدن اصاااحبي متهورش ....كورااه شي فخ ......نجييم : هز بيسي خبطو مع الحيط .......غتسكت ولا نبرد فيه سمي .....كييفاش فخ .....وهي عاجبها لحاال .......بالغوات ....داابا تحجز ليا على اول طيارة .....طلع لبيتو بدل حويجو ....وخداا شي وراق وشي اخربيق ...في شنطة صغيرة ......وخرج لمطاار بعدماا حجز ليه يووسف .....لي غاادي ويوصيه يحضر عقلو ......

" اصبحنا واصبح الملك لله "
ليلة كااملة .....وانا نفكر وندم رااسي ....منعست ومشفتوووش ......كيف طلع ضووو ......لبست وخرجت كنتسلت ......عيطت لمصعب هو لي غيفكني ....جاا ليا وقصدنا لافاك .....
مصعب : وشكوون هاد لكيداار لي داارها ......انا : كنبكي ...رااك عاارف شكون عندي معااه مشكيل الله يااخد فيه الحق ........مصعب : اصلا فيديو اشنو فيه ماالهم مكبرين الموضووع ......انا :عمرني كنت نفكر نتحط في هاد موقف .....كلشي تبدل عليا ووليت انا غالطة ....حييت غنييت .من ديما كنغني ....اهئ اهئ .....مصعب : صافي لبكا معندو فااش ينفعك .....معيطش ليك .....
انا : خلي هاداك بووحدو .....نااري ونشد سميير ناكلو علاش حط فيديو ....من ديما شاد معايا ضد هو وصااحبتو كون صااحبو غيجي ....منووضش نغني ولا نشطح ....منمشيش كااع .......مصعب : بعصبية ......انااا غنربيه ....ودابا معندك مناش تخاافي كلشي غيتقااد .......غير تهدني نتي ........طمنني مصعب بكلامو ......تهدنت شوية .......دخلنا لكلية .....لقيناها مزال خااوية......شوية جااو لكليكة .....جذوان كيلوم رااسو ....حيت طااوعني ......من حقوو ....زااد كرهي على مول لفعلة ....لحظاات و كيبان ليا دااخل كيتبووبا ويضحك ......ستدرجو مصعب لبرا بالفن .......
مصعب : باشمن حق تصورها .....👊🏻 لكمة لوجه ......سمير : مسووقكش فيا ......مخلاهش يكمل عاودو بالاخرا .....مفكيناهش خليتو معااه ......حتى جااو صحاابو بغااو يضوروو ...مصعب ....تدخلو ناصر وجذوان ....وولينا في مباارااة ......انا وشيماء غا كنتفرجوو .....واحد اللحظة كيبان ليا وااحد في صااحبو بااغي .....يضرب مصعب من لوور بعصاا ....غوت بااعلى صوت حتى كنشوووف دري ترفع .....غااا شفت شكووون ركاابيا خوااو .......حسيت بنهاايتي قربت .......كااان بحاال الثور الهائج ......بقى غكيدخل مسولش اش وااقع .....انا رجعت لوور وشديت في شيمااء وانا كنرجف .........متفااكو حتى جاات شرطة ......طلعاات دراري لصطاافيت كااملين ...من غيروو هو .....تم جااي قااصدني .....مقدرتش نفرز ملامح وجهو .....عمري مشفتو بهااد الحاالة .......هو كيقرب وانا نبظات القلب ديالي كنحسهم كيتراجعو ....شوية كرتاافعو .......
نجيييم : وهو كاارز على سناانو ......غتشدي طااكسي وتمشي تقو**داابا لداار حتى نفك هااد لحريرة عااد نجي ......مشيت من حدااه قبل ميكمل ....معرفتش امتى شديييت طااكسي وامتى وصلت ......حيت طرريق كلها وانا مرفوووعة .....دخلت لدار ....حسيت بيهم كيقلبو فيا بعينيهم .......شحاال وهما كيستفسرووني .....منطقتش طلعت لبيتي ....بقيت جاالسة ونفكر ....واحد دمااغ كيقوولي هربي .....لاخوور كيقوولي مشغلووش فيك .....واصلا مدرت واالو .....ولكين كيبقى هذا هو طبع الرجل الشرقي .....ومجتمعنا في هاد لحاالة كيحط اللوم دائما على البنت.....قررت نخليها في يد الله .....لبست سيرفيت وبقيت شحاال جالسة حتى سمعتو كيغوت لتحت ......وصوت محدو غاادي وكيقرب حتى تخبط لباب .......وقفت ......لاح لافييست .....و....تم جااي عندي....بغيت نشرحلو ...
انا : دموعي نشفو ......اناااا مكنتش قااصدا.......

انا : دموغي نشفو ....قويت قلبي وقلت نشرحليه ......سمعني انا مكنتش قااصداا ....نجيييم : 👋🏻 صفعة لولة 👋🏻 صفعة تانية .........عطااني جووج تصرفيقاات متبغيهمش....لعدوو .....حسيت براسي دخت .......حدرت رااسي نخبي دمووعي ....... وانكسااري .....حتى وااحد مطلع ....عندي واالو ....تمنيت الموت الف مرة ........قبل ميخرج ويرضخ عليا الباب ...قال 
نجيييم : بالغواات ......كااع شرااوطك جمعييهم .....ليوم نرجعو لامريكا....نحد ليك نيت هاد ضساارة ........
دخلت لحمام بقيت نبكي ...ونخوي عليا في للمااء ....شوية سمعت صوت ماما كتنادي عليا ......حليت عليها ....شفت الحزن في عينيها ومخبياه......تجااهلتها وبديت كنحط في باليزات .......وانا كنجمع .....حواايجي ......حسيت بقوة غريبة .....وفي نفس الوقت .....بضعف ....كنجمع فيهم وهي كتشوفيا ....حتى خانوني دموعي جلست الارض وبقيت كنبكي .....دموعي تحولو لشهقات ......وصرخاات ......ومن بعدها انهياار عصبي ..... كنت غير متحكمة في افعالي ....كنحس بخنقة ......في كل مرة كتعنقني ........كنغوت وندفع فيها......الكل طلع لبيت عندي كيجري ........تقطع صوتي ....وترخيت لاكن فااتحة عيني ......
نعمة : كتبكي .....لمااار بنتي لماار ماالك .....نجيم : تخلع ملي شاافها في ديك الحاالة ....قرب منهاا .....خدااها من عند نعمة وكيحااول يهضر معاها.....لكن لامجيييب ....كنت في عالم تاني .....باغا نجااوب لكين مقادرااش نتكلم ......حملني بين ذرااعو ......وهبط بسرعة .....ركب في سيارتو .....ماما ونوال حدايا .....بابا الحاج حدااه ......طريق كلها وهو يغوت .....مرة مرة ......كيدور يطمن عليا .....حتى وصلنا لوبيتاال ......عطااوني ابرة ومن بعدها غفيت ....مابقيتش عارفة شنو كيدوور حدايا........ نوااال : فين كاان مخبي لينا هاادشي....عمري شفت لماار بهاد الحالة........الحاج : غير رتاحو يخرج طبيب ويطمنا ....... ......نعمة : جلساات فوق الكرسي ....ومنطقاات بحتى كلمة بقاات فيها بنتها ... بقاات كتدوي مع نفسها .....شعوةر بندم تخللها ......واش غلطت حيت فرضت عليها تزوج ؟؟.....واش قسينا عليها ؟؟.......في المقاابل نجيييم طول مدة انتظار .....كيمشي ويجي .....مثوتر لدرجة كبيرة ......خرج طبيبو مشااو عندو ......طبيب : المرريضة جاها انهياار عصبي ......نتمنى تبعدووها على اي حااحة تقدرر تسبب ليها الضغط ....عطيناها ابرة غير سيرو رتااحو مغتفيق حتتال الغد ......قال كلامو وانصرف ........امر نجييم الكل يمشي وانه هو لي غيبقا .....تحت اصرارو واافقو .....خدا قهوة ودخل لغرفتها....بقا شحاال كيتأمل فيها ....عااقد حجباانو ....مهمووم .....ملامحو ممحية .......لحقو عليه نزار وجذوان ......خرجو برااا في جردة يهضرو ......نزاار : شنو وقع للماار جينا لفيلا خبراتنا خديجة بلي جييتو لسبيطاار ......نجييم : متسولني على حتى حااجة ....قولولي شنو درتو .....جذوان : تنازلو على دعوة وحتى حنا ......وكل وااحد طلقووه فحاالو ......نجييم : كوون ما مصعب نخليه يتربى تما مي مبغيتش دري يمشي في رجلين حيت هو لول ضاااربو ......ودري كلا لعصى .....نزاار : دابا لي عطا الله عطاه .....لماار مكانتش قااصدة طبعها هداك ....كتصرف بعفوية ....انا متأكد كون كانت عارفة هادشي غيطرا كون بقات في دار ........نجييم : كرز على ايد جذوان .....كلشي من هادا ميخي ....خليت معاها شماتة هي لي مشيااه ......جذوان حذر رااسو .....عارف راسو خطأ حيت ساايرها .....وداار بكلامهاا .....نزار : دابا تهدن فااش كتفكر .........نجييم : بضحكة بااردة ....الا قلت ليك اول مرة منعرفش كيفااش نتصرف ......عينيا كانوو مغمضين عليها شديت رااسي بزز باش منضربهااش ......بغيتك انزار غدا في صبااح تمشي تسحب وراقها من كلية غير تولي شوية غنرجع فحاالي .........جذوان : وهي مواافقة ......شااف فيه بشوفة دلقتيلة .... نجييم : مغاديش نتشااور معاها ...سير لداار وخبرهم يجمعو ليها كاع حوايجها ولي غتحتاج .....وديجا انا صاايبت ليها لورااق ملي كنت تما .....مكاين لاعرس .....لاهم يحزنون 

شرقاات شمس يووم جديد .....حليت عيني كنلقى رااسي باقا في نفس الغرفة لي جيت ليها البارح .......نوعا ما كنشعر براحة .....واخا مسيطر عليا الحزن......لكن غنتعاايش معااه .....حيت ولا جزء من قدري .......بقيت جاالسة شحاال وهو يدخل عندي ......مصعب هو وناصر وشيمااء .....حاولو يضحكووني.....وينسيوني احزاني .....عرفت بلي نهااو المشكل دلبارح .....وتحذف الفيديو .... خبرتهم بلي غنمشي لامريكا ......بلاما ندير لعرس 
مصعب : كييفااش مغنسمحش بهااد شي .....انا غندوي معااه يصحااب ليه معندكش لي يوقف في ظهرهك ......على اقل حتى ديري حفلة صغيرة .انا : فرحني بكلامو ....وحسيت بلي كااين لي يداافع عليا ........لا غير خليني امصعب انا محتااجة نبعد نييت ... عيييت من صدااع ومشااكيل .....مبقيتش قاادرة .....اكتفييت .....غنحااول نتعاايش مع وضعي جديد .....هكدا حسن ......وبالنسبة للحفلة انا مبغيت واالو .......ناصر : ديري لي في مصلاحتك ورااه غنبقااو على توااصل اكييد .......شفت في شيمااء لقيتها منزلة رااسها خليتها مخبية دمووعها ....حيت غنضعف قداامهم .......لبساات ليا حواايجي ....لي جا نجيييم وحاابهم ليا ......خرجت من مصحة ودعتهم .....وعرضهم لعشااء لعندنا لداار حيت غنمشيو في صبااح بكري ........طوول طريق وكاان الصمت سيد الموقف ......دخلت لبيتي لقيتو عاامر حواايج شرااتهم ماما ونوال .....دخلت ناخد دووش وخلييتهم يجمعوهم في شنطاات .......ملي خرجت عيااو يقنعوني انني ندير في لعشية حفلة ونلبس شي قفطاان .......منمشيش بلا واالو .......لكن كاان جواابي هو النفي ......ثم نفي ........بقا فيهم لحاال خلاوني بووحدني وخرجو ......... غفييت مفقت حتال المغرب ......حليت لباب سمعت هضراا كثييرة لتحت .......كانو .....احبابي واقااربي مجموعين ......جلست وسطهم .....وطولت شووفة فيهم .....بحال ايلا كنحفظهم ........ساالات لعرااضا لي كنا اغلب الوقت غير سااكتة فيها .......ودودعت ختي رهف ورااجلها حييت مغتمشيش معاايا لمطاار .......عكس كليكتي لي اصروو .....انني لقااهم تما ........طلعت لبيت تفقدت واش كلشي هو هدااك ......ووجدت حواايجي لي غنلبس ......وهو يدخل جذوان .....جذوان : باسى وحزن عمييق ......صاافي سخيتي بينا .......انا : بابتساامة ....سالي لعطلة وجي عندي نديرو شي كاارثة لهيه .......جذواان : مسح دمعتو مباغيهاش تنزل ......غنتوحشك ....قالها وخرج وخلاني ...

اودعك ياا وطني ....اودعك يا أرضي .....اودعكي بكلماتي وألحاني ......اودعك من كل قلبي وأنفااسي .....فييك صباااي ....وفيك اجمل ذكرااي ....فيك سعااداي وفيك عزتي .....هانا ....اودعك ....فليس في بقاائي ....سوى مزييدا من الالم ....وصلناا لمطااار .....مكاان لغنطلق منو .......لحيااة جديدة .....معرفتش شنو مخبيا لي .......اسرتي الصغيرة جاايا تودعني .......رفقااء دربي كانو في انتظااري .......حاانا وقت الوداااع ......نصف سااعة وتحلق الطاائرة .....قتربات مني ماما .....مدات ايدها كتتحسس شعري الطويل الأشقر .....بتمااسك ...قرباات مني كتخفي دمعها وحزنها ....بابتساامة .....عنقاااتني وهمساات في وذني ......نعمة : غنتوحشك ابنتي .....تهلاي في رااسك ........ضمييتها لعندي ......وشميت ريحتها بااش تبقااالي في انفي .....وتوجهت لجهة خاالتي نواال ....عنااقي ليها مقلش على ماما ......وبعدها بست لبابا الحاج ايدو ورااسو ....وهو بدورو عتقني .....ودعت نزاار وزينب ......ناااصر لي حااول يبان قداامي متمااسك ......ناصر : شكون يقول غتركبي طيارة دبصح ....كيتنا حنا مجربين ركبة طياارة غا في الالعااب ........فلتات مني ابتساامة في عز حزني .........وانتقلت لمصعب ....ضميتي لعندو وزيرت عليه وكنحس بدمعة ......كتشق طريها على جفووني .......انا : متنساانيش سول فيا ........مصعب : على نقدر نساا ختي ......تهلى فيها ....ومتخصر ليها الخاطر ...وجه كلماتو لنجييم ......شفت في جذواان لقيتوو ......كيبكي اول مرة نشووف دموووعو .النقيين وصاافيين ......ضميتو ليا وبقيت معانقاااه بلاما .....نهضر ....جذوان توأم رووحي .....محبتو عندي كبيرة .......سلمت على الكل ....بقا لي غير شيمااء.....مقجراش نودعهااا .......ضميتها بلاما نشووف في عينييها .....ودخلت .....وانا كنبكي ......ملي وصلت لبواابة ....تلفت وراايا .....ولقيتها كتبمي وتمسح دمعتهاا ....بينما الاخروون كيلوحو بايدييهم ....رجعت بسرعة البرق ........وعنقتها ....وانهرنا بزووج ......هي صديقتي ....هي نصفي تاني .....هي كل شيء حلو في حيااتي ....متفرقنا حتى جاا نجييم جرني من اييدي ......وصعدنا في مدرجاات الطاائرة.......خدييت مقعدي وجلست فيه ........لحضاات قليلة وقلعاات طاائرة ..........تكيت على ناافذة......ودااعا يا بلادي ......لا ادري متى لقيااك .....لكن متأكدة ان العين ستشتاق لرؤيااك

ساااعات السفر داازو طواال ......نعست وفقت .......جلست ووقفت .......وبااقي موصلنا .......وقت توقف .....خصوصا الا كنتي مع شي جثة متحركة ......بحاال هذا لي حداايا .......وقت كاامل وهو على نفس gريمااس .....مدوااا متحرك .....فاال خير على لي كيتسنااني ......حسيت بالملل لكن وقع العكس ملي نزلنا من طيارة .....وقصدنا الدار .......منهااتن من ديما كنسمع عليها ......لكن فرق كبير الا شفتي بعينك ......مشتعلة بحاال نيراان البركاان .....اصوااتها لا تخمد ......صعيب تميز ليلها من نهارها......صدق من لقبها بالمدينة التي لا تنام .....انبهااري بالمدينة .....منطبق على انبهاري بالمنزل لي غنمكث فيه ....كان عبارة عن دوبليكس ....من النوع العصري .......حمام سباحة وسط الحديقة ......كلشي متول ومرتب ......الالون الداكنة طااغيا على الفراش.....خدا نجييم الفااليز وطلعهم لبيت نعااس .....خرجني من اكتشافي للمكان نجيم ....نجييم : بصوت خشن ......تبعيني باااش تعرفي لبيت الا بغيتي ترتاحي ....درت كيف قاالي ....كانت غرفة كبيرة وكتوسطها غرفة ملابس ......عامرة بحواايجو واكسسواراتو .....الخ ....ناموسية عريضة على شكل داائري .........بخلاصة ذوقو غزاال ....هز فوطة ودخل لدووش لي كان وسط البيت ......وانا جلست على سرير مستوعبة هادشي لي انا فيه .....بقيت شحاال وتم خاارج لابس بنوار .....ووكيمسح شعرو المتقااطر ......نجيم : لقااني في نفس بوزيسيون لي خلاني فيها .....هز حاجبو ......مدخليش تحيدي عليك لعيا باش ترتاحي ......انا : وقفت وخديت شاانطة جبدت بيجاامة صيفية ....حيت لحال سخون ....دخلت لحمام عمرت لبانيو وتكيت فيه .......نسيت راسي حتى دق .....نجيم : لماار ....واش كلشي هو هداك .....انا : وي انا خارجة .........لبست حواايجي ونشفت شعري ......وخرجت كان لابس حواايجو .....نجييم : انا غنمشي لخدمتي ....رتاحي شوية رااه كلشي عندك لتحت .....مرة مرة نعيط ليك ديري باالك مع تليفون ....حط واحد الكارطا .....خدميها وشعلي تليفونك طمنيهم ........من بعد مخرج خديت تليفوني عيطت لدار طمنتهم .....وختمتها بشيماء بقيت كندوي معاها شحاال وكملنا جماعة في اييمو......معرفتش كيفاش داز الوقت .....ودعتها ونزلت نشوفلي ماناكل .....صيبت شي حااجة خفيفة .....ومن بعدها نعست .......حتى فيقني نجييم .......كان ظلام لحاال .....نجيم : وهو عاطيني بظهرو ......رتاحيتي مزياان ......انا : باقا في بلاصتي .....حمد لله ........نجييم : دااخل لدووش .....وجدي رااسك عارضا عليا مامات يوسف لعشاا ....نخرج نلقااك واجدة .........نضت حليت ديك لباليزة نشوف اش نلبس ......ضروري خااصني نباان انييقة رااه مانهااتن هاادي .......لبست فستاان لابس حد ركبة بالأسود .....وكعب عالي بنفس اللون ......طلقت شعري .....عملت مااكيااجي.....ماحيت فين نساالي حتى خرج نجييم مبدل ومأنتك بقى شحاال كبشووف فيا .....اشرت ليه برااسي زعمة شنو........وهو يقرب حداايا وهمس في وذني ......نجيييم : كنظن وليتي مستعدة .....انا : وي انا واجدة يالله نخرجو ......نجييم : مكندويش على دااكشي .....رااه خديتي وقت الكاافي بااش تهيأي انك تولي زوجة دبصح .....

يتبع ...

أحدث القصص
قصة الثأر العنيف من تأليف هناء المنصوري
قصة الثأر العنيف هناء المنصوري
قصة عداوتي مع ولد الحومة من تأليف كابيطوسة المغربية
قصة عداوتي مع ولد الحومة كابيطوسة المغربية