صورة مصغرة لـالأم العازبة الجزء 12

الأم العازبة الجزء 12

رواية الأم العازبة الفصل الثاني

لأول مرة و من بعد عامين.. كايخرجو كاي عائلة عادية.. مخليين المشاكل و الهموم ورا ظهرهم.. ناسيين كلشي.. بغاو يعيشو اللحظة.. كان رعاد لابس تيشورت كحل برز عضلاته الكبيرة و الصلبة.. و شورت بيض.. نفس اللبسة لابسها أركان.. اما عفت لابسة عباية بيج و فيها الاسود مطروزة و راقية.. لابسة معاها صباط طالون و لكن كومبونسي باش تاخد راحتها بالمشي.. دايرة ماكياج خفيف.. و نعمة لابسة كسيوة فالغوز و ضفيرة لشعرها الذهبي... وقف رعاد قدام مول دبي .. اول وجهة ليهم فالخرجة.. نزلو مجموعين.. عفت جارة أركان فالبوسيت و نعمة شادة ف يد باباها.. بداو باكواريوم دبي.. اللي كان متكون من نفق و جوج طبقات.. نعمة كانت فرحانة و هي كاتكتاشف هاد العالم .. و مستمتعة انها كاتسول رعاد كل مرة على شيحاجة و حتى هو ما كايبخلش عليها.. اما عفت غادية وراهم كاتشوف قداش كانت مكلخة ماللي فرقات ولادها على باباهم.. 
كملو جولتهم تما و طلعو الفوق فين كاين الألعاب و مطاعم.. جلسو تغداو و مشات نعمة تلعب.. و بقات عفت مع رعاد جالسن .. شوفيا نشوفيك ا طجين الحوت.. 
حتى قطع هاد الصمت صوته : عفت .. 
هزات فيه راسها: اشنو...
رعاد: شكرا .. 
صغرات عينيها و جاوباتو بعدم فهم: مافهمتش.. علاش شكرا..
رعاد: شد ليها ف يديها و يالاه بغات تحيدها زير عليها: شكرا على السعادة.. من نهار مشيتي.. حياتي ولات ظلام ف ظلام .. دافن راسي وسط الخدمة .. مابقا عندي حتى شي هدف و لا طموح .. وليت كانبقا أكثر وقت ممكن بالشركة في باش ما نرجعش الدار و نلقاها خاوية.. باردة و مافيها حتى احساس.. ماشي بحال دابا .. ولات حياتي منورة بيكم.. وليت كانرجع الدار فرحان.. ضحكات و شغب ولادنا.. كلامك نتيا و دفئك و حنانك واها بعيدة عليا .. باراك عليا غي نشبع عيني بشوفتك.. نشم ريحتك فالبيت و نحس بيك ناعسة جنبي .. ولها معنديش الحق نقيسك.. 
عفت اللي كلامه حسات بيه صادق خارج من قلبه. حدرات راسها و مالقات حتى كلمة باش تجاوبو. لسانها تعقد. عتقها من هاد الموقف صوت نعمة اللي جات عندهم كاتجري .. 
نعمة: ماما ماما ماما.. 
عفت: مالكي .. في بشويا عليك علاش كاتجري..
نعمة: بغيت نطلبك طليبة.. 
رعاد: نتي تآمري ماشي طلبي..
نعمة: بغيت ندخل ل سينيما 7d ... عافاك عافاك ا ماما .. 
عفت:لا داكشي ديال الكبار .. سيري لعبي فالالعاب اللي قد عمرك..
نعمة: مدلية شنافتها بطفولة و مقلقة: بابا.. عافاك قوليها تخليني.. 
رعاد: وقف و هزها: انا وبنتي غاندخلو ماعندها مناش تخاف.. 
عفت: دابا اما كلامي مابقات عندو قيمة ياك 😐
رعاد: وا خليها تجرب. هاني انا معاها .. 
مشاو بجوج و بقات عفت جالسة كاتوكل أركان دانون.. 
دازت ١٠ ديال الدقايق.. و عفت حاسة بقلبها مزير.. كل شويا تهز راسها تشوف فالباب ديال السينما واش خرجو و لا باقي ... 
تنهدات و هزات تيليفونها كاتدوي مع الماس ف واتساب حتى سمعات الغوات.. .
حسات بدقات قلبها تزادو و هزات راسها تشوف شنو واقع .. كايبان ليها رعاد خارج كايجري من تنا و ف يديه نعمة اللي وجها ولا أزرق.. و غايبة.. جاي ف اتجاهها كايجري و وجهه حمر ماكايتفسرش.. ناضت دغيا عندهم.. كاتقلب ف بنتها اللي غايبة و تنفسها و نبضها ضعاف.. 
عفت: اويلي مال بنتي اش درتي ليها 😵😵😨
رعاد: كايغوت: ماشي وقت لهضرة دابا .. البنت تخنقات هزي اركان وتبعيني دغيا.. 
هزات ولدها و ساكها و مشات تابعاه كاتجري و تعتر فجلايلها و دموعها غطاو خدها.. ركبو فاللوطو و كسيرا رعاد ف اتجاه المشفى..

توجهو لاقرب مشفى خاص ف دبي .. في وقفو فبلاصة المستعجلات.. و جاو كايجريو خداو من عندهم نعمة و دارو لها التنفس الاصطناعي.. عفت وراه كاتبكي و رعاد هاز أركان.. دخلوها لقاعة الفحص و بقاو برة.. عفت جلسات فالأرض كاتبكي .. تفكرات نهار نعمة كانت مريضة بالقلب.. و معاناتها معاها فالسبيطارات ديال الدولة بالمغرب.. تفكرات نهار عرفات عندها المرض و خسها العملية .. تفكرات الفلوس اللي كانت خاصينها و تفكرات جساس و نهار باعت راسها.. رجعو ليها ذكرياتها. تحيا الماضي من جديد .. مابقاتش عارفة علاش كاتبكي .. واش على نعمة اللي الداخل و لا على الماضي اللي تفكرات.. جلسات جامعة رجليها و كاتبكي .. و رعاد غادي جاي معصب غي كايسب و يعاير و ف يديه أركان حتى هو مشارك عفت بكاها.. 
تحل الباب و خرج الطبيب كايحيد فجهاز التنسط من عنقو. مشا عندو رعاد كايجري اما عفت ركابيها خواو بيها و ماقدراتش توقف .. 
الطبيب: موسيو هنري .. اش غانقوليك .. البنية فايت دايرة عملية صعيبة. و قلبها باقي ضعيف .. ماتقدرش تحمل أي حاجة ... دارت مجهود فوق طاقتها..و زيد عليها شافت شيحاجة خلاتها تخاف و تخنقات.. 
رعاد: باقي الخوف باين ف ملامحه و ووجهو اللي ولا لونه مخطوف: و شنو دابا .. كي بقات ... 
الطبيب: الحمدلله .. جبتوها فالوقت و قدرنا نديرو ليها التنفس .. و لكن خسها ترجع تاخد الدوا .. و ماتبقاش تجهد راسها .. و اهم حاجة تبعد على القلق و مسؤوليتكم تخليوها بعيدة على اي حاجة تقدر تعصبها و لا تقلقها.. احسن حل هو تسافر تتبدل الجو .. تمشي لشي بلاصة هواها نقي . هادا احسن حل .. 
رعاد: شكرا دكتور.. واش نقدرو ندخلو نشفوها.. 
الطبيب:بطبيعة لحال.. هي دابا ناعسة.. نتمناو ليها الشفاء العاجل .. و نزيد نوصيك اهم حاجة تبدل الجو و ترتاح.. 
مشا الطبيب.. و عفت عاد نقص صوت شهقاتها.. مشا عندها رعاد و مد ليها يديه و عاونها حتى وقفات .. و بلا سابق إنذار تلاحت عليه عنقاتو.. خاشية راسها ف عنقو و مدورا يديها على ظهره العريض و كاتبكي و تشهق و كاتهضر بصعوبة: هئ هئ. انا السباب .. انا السباب.. انا مامزياناش انا السباب انا اللي قلقتها البارح و عصبتها.. هئ هئ الى وقعات ليها شيحاجة مانسامحش راسي .. انا ام مامزياناش.. 
رعاد: شششش عفت . ششش شوفي أركان كي تخلع.. ششش نتي مادرتي والو . نتي ماخليتيهاش تدخل السينما و انا دخلتها .. شش صافي باراك ماتبكي. هي دابا بيخير و هاحنا غاندخلو نشوفوها.. 
بعدات عليه مخلية بقعة ف حوايجو عامرة بدموعها.. مسحات وجهها و خدات من عندو أركان اللي غي هزاتو و سكت و تخشا فيها .. حل رعاد الغرفة و دخل و هي موراه.. كانت نعمة ناعسة بحال الملاك.. شعرها فوق المخدة و وجها صفر.. صوت دقات قلبها كايتسمع فالبيت و صدرها كايطلع و ينزل . مشات عفت حداها و باستها ف راسها و مسحات دمعة طاحت فوق وجهها. قاست يديها ااصغار اللي كانو باردين.. و رعاد حتى هو دار نفس الحاجة غي هو من الجهة الاخرى. حطتت أركان فوق واحد لكانابي و عطاتو تيليفونها باش يسكت و مشات جلسات حدا بنتها .. 
داز شويا ديال الوقت و بدأت كاتحل عينيها و حتى دقات قلبها من بعد ما كانت سريعة رجعات لحالتها الطبيعية.. 
نعمة: امممم ماما .. ماما .. 
جلسات حداها عفت دغيا و هزات يديها عندها: هاني ا ماما .. هاني ا حبيبة ها ماما حداك .. 
نعمة: ماما .. انن .. بابا .. 
رعاد اللي سمعها نادات عليه تهز قلبه و مشا حداها ب خطوات سريعة و جلس بالجهة الاخرى.. حتى هو ماسك ليها يديها.. 
نعمة اللي كانو يوم من الأيام سبب فإنها تجمعهم.. بسبابها عفت مشات ل كندا .. هاهي اليوم تاني قربااتهم من بعضهم.. عفت اللي ماقادراش تهز عينيها ف رعاد .. اما هو ف متبع كل حركة كدريها.. اكتاشف قداش هي ام حنينة .. على قبل ولادها دير المستحيل . اصلا دارت و باقي مستعدة تقدم روحها مقابل أنهم يبقاو فرحانين و ما عمرهم يتآذاو.
فاقت نعمة و شافها الطبيب و عطاها الاذن باش تخرج.. رجعو بحالهم.. للدار..لقاو الحاجة فالباب مخلوعة عليهم .. دخل رعاد هاز نعمة ناعسة و عفت هازة أركان..حطوهم ف بيتهم.. عاد نزلو الصالون.. 
الحاجة:: الحمدلله الي خرجات طريفة.. الله يحفظها و يخليها لينا .. 

عفت: أمين يا ربي .. 
رعاد: حاط يديه على راسو بتعب: عفت طلعي ترتاحي راك عييتي اليوم ..
عفت: بلا ماتحس: حتى نتا طلع شوف كي وليتي.. باين العيا من عينيك.. 
رعاد: تنهد و حط يديه فوق ركابيه بتعب و ناض وقف: عندي مايدار.. تعشاي نتي و رتاحي. 
الحاجة: فين غادي ا ولدي فعاد الليل ...
رعاد: شي شغل الحاجة و صافي .. 
داز من حدا عفت و تححدر باس ليها جبهتها.. خلاها مصدومة من اش دار .. 
خرج و بقات الحاجة كاتبتاسم و احلام كاتقلا ف سمها ..
ناضت عفت حشمانة طلعات .. اول حاجة دارتها طلات على ولادها لقاتهم ناعسين.. غطاتهم مزيان و مشات لبيتها.. جبدات بيجاما دافية.. و حطاتها.. دخلتت عمرات البينوار و تخشات فيه .. رخات عظامها مزيان..عاد شللات و خرجات.. 
لبسات بيجامتها و نشفات شعرها .. عاودات طلات على نعمة.. و لقاتها ناعسة . رجعات لبيتها بلا ما تعشا ما عندها شهية . شعلات التلفازة و بقات كاتفرج و عقلها مع رعاد اللي مازال ما رجع.. وصلات 1 و 2 .. عيات و نعسات بلا ما تحس .. رجع رعاد من بعد نهار متعب.. دخل البيت و لقا الضو باقي شاعل ة التلفازة حتى هي .. شافها هي ناعسة و حالة فمها.. 
بدل حوايجو و لبس غي شورط و تيشورت و طفا الضو و تلاح حداه حاط راسو فوق الوسادة بتعب.. حط يديه تحت خصرها و جرها لعندو.. حط راسها فوق صدره و عنقها كايشم ريحتها و عاد قدر ينعس براحة و يلوح عليه غاع التعب ديال النهار... 

صباح جديد و نهار جديد ... فاقت عفت كاتعكز. . حسات براسها مزيرة و شيحاجة فوق صدرها. . نزلات عينيها و بان ليها رعاد ناعس بحال شي ولد صغير مخشي ف ماماه. . ناعس براحة .. هزات يديها كادوزها فوق شعره و مبتاسمة. . فرحانة ب قريه ليها .. كيفاش لاقي راحتو ف حضنها. . تمنات كون قدرات تفقد ذاكرتها و تنسا اي حاجة خايبة دازت. . حسات بيه بدأ كايفيق و هي تبعد يديه دغيا. و دفعات ليه رأسو حتى فاق مخلوع. . 
هز رعاد راسو فيها مضهشر. . معرف راسو باش تبلا. . شعره مخربق و حناكه و فمه حمرين بالنعاس و عينيه باقي معسلين. . 
عفت: واش بنت ليك انا مخدة توسدها. 
غمزها و قصرها ف بزلوتها: أحسن وسادة فالعالم هي اللي عندك هنا ... ريش نعام ممايبانش قدامها. . 
ناض دخل للدوش كايضحك مخليها كاترمش عينيها بالزربة و حناكها قربو يطرطقو بالحشمة. .. 
ناضت حتى هي .. و مشات للحمام لآخر غسللات وجهها و قضات حاجتها و أول حاجة دارتها قصدات بيت نعمة .. لقاتها ناعسة كي الأمانة .. باست ليها رأسها و شافت حرارتها. . و بدأت كاتفيقها بالضحك و الهران كي ديما .. بدلات ليها و لبساتها سالوبيط ديال الدجين مع كونفيرس بيضاء. جمعات ليها شعرها .. و خلاتها تنزل. . 
رجعت ل بيتها و لقات رعاد كمل لباس حوايجو. تيشورت لاكوسط فالغوج. . و دجين زرق. . و باسكيط زرقة. . داير نظاظرو. . و كان كايقلب ف شي وراق. 
رعاد: وجدي حوايجك و حوايج الدراري. . مور الغداء مسافرين. . 
خرجت فيه عينيها: كيفاش مسافرين. . تشاورتي معايا. واحد جوج نوضي رآه مسافرين. . 
رعاد: أنا ماكانتشاورش. . غي كانعلم. . وجدي راسك و هزي حوايج خفاف. . 
عفت: ماغادياش اصلا. . عندي خدمتي واقيلة. . 
رعاد: فرعتي ليا مخي بهاد الخدمة. . هااا (صوته بدأ كايعلا) خدمتك أهم من بنتك هاااااا. . سمعي كلام واحد اللي عندي و ماغانعاودوش مرة خرا. بغيتي تسافري معانا مرحبا. . مابغيتيش بلاااااش. . بقاي مقابلة ديك الخدمة .. أما أنا راحة بنتي أهم ليا من شي خدمة و لا زمر. . 
زدح الباب وخرج خلاها كاتغلي غي بوحدها. . 
نزلات فطرات معاهم .. و فكرت حتى عيات و لقاتو كلامه كله صحيح ف صحيح. . طلعات ل بيتها و جمعات لافاليز ديالها كيفما قالها. . و مشات لبيت ولادها دارت نفس الشيء . 
عيطات لالماس و عاودات ليها .. و عطااتها كونجي. .. كمللت كلشي و نزلات تغدات مع الحاجة أما أحلام ديما خارجة ... 
و عاودات طلعات .. لبسات ولادها. . و مشات هي ل بيتها كاتقلب شنو تلبس حتى سمعاات الباب تحل و دخل رعاد 
مخنزر. . مادواش معاها و مشا كايجمع حوايجو حتى هو .. دار داكشي اللي غايحتاج. . و دخل للحمام. . سمعات الرشاشة تحلات. و عرفاتو كايدوش. . 
عفت: تفو كيداير. . ماكلفش رأسو حتى يسولني واش غادية و لا لا .. باينة كان باغي غي الفرصة فين يسافر بوحدو و يلقا الحرية .. ولكن ا وليدي. . غي بيا و لا بيك .. وراك وراك و الزمن طويل. . تابعاك بحال ظلك حتى نشوفو شكون غايعيا. .
لبسات تريكو كحل و دجين طالع لاصق و طالع. . لبسات باسكيط مستيليا. . و كاب من الفوق طويل ..دارت شال فالابيض. . و ماكياج خفيف . هزات ساكها و جلسات كاتسناه يخرج. . 
خرج لابس حوايجو شورت و تيشرت و باسكيط. . شعره باقي فازك. . شافيها واجدة و كاتسنا. . ضحك باستهزاء. .
رعاد: ماقدرتيش تبعدي عليا ياك ههههه 
عفت: على ولادي. سمعتي ..ولادي. ماشي نتا. . 
ماجاوبهاش. .
نزل و تبعاته. لقات لتحت جوج بنات واقفين. . 
عفت: بشويا: ماما شكون هادو. . 

الحاجة: قاليك مربيات جابهم رعاد. . 
عفت شافت فيه كاتسولو ب عينيها
رعاد: أححم. عفت هادو سلمى و نورة. . مربيات ديال نعمة و أركان. . غايمشيو معانا. . 
عفت: ولكن
عفت : و لكن انا قادة ب تربية ولادي. . 
رعاد: يالاه مشينا. . 
عطاها مشي و ماجاوبهاش. . و مشا سلم على الحاجة و هز أركان. . و الخدامات خرجو ليفاليز. . 
عفت مشات عند الحاجة و باستها: ماما علاش ماغاتمشيش معانا 
الحاجة: خليني ا بنتي غي هنا و عاد أحلام كاينة. . 
عفت: و رآه غادي نقنط بوحدي تما و عاد كون غي جيتي معانا تفوجي شويا. . 
الحاجة: خليني ا بنتي انا كبرت على هادشي. . باراك غي نتوما تفوجو و تنساو الهم و المشاكل. . سمعي نوصيك. . تما غاتكونو بوحدكم. . عاودي راجعي نفسك ا بنتي و قراراتك. و حاولي تعطي فرصة ل راجلك. .رآه شاريك. . ابنتي .. كسبيه من جديد. بغيتكم ترجعو من تما حسن من كي كنتتو قبل ..حاولي تنساي و تبداي صفحة جديدة. . رآه ماغاتندميش. . ماشي كانجي على ولدي .. لا مني رآه بنتي بحالك بحالو. . انا بغيت مصلاحتك. . و فرحتك وق مصلاحتك حظا راجلك وق وليداتك. . 
عفت: انشاء الله ا ماما ..
باست ليها يديها
الحاجة: الله يرضي عليك ا بنتي .. و كانتسنا نسمع منك خبار الخير .. 
خرجت عفت و ركبات فاللوطو. شافت قداش ولادها فرحانين مع باباهم
و حتى هو داير المستحيل باش يخليهم فرحانين. . ديمارا الشيفور و كسيرا بيهم ف اتجاه المطار. . و موراهم طوموبيل خرا فيها المربيات...

من بعد ساعات. . حطات الطيارة ف جزر الباهاماس. . كانت عفت ناعسة و ف حضنها أركان حتى هو ناعس .. أما نعمة متحمسة حينت اول مرة كاتركب الطيارة .. نزلو المربيات و سبقوهم للفيلا اللي كان واخد رعاد .. و بقا هو مع عفت .. نزل على ركابيه و بقا كايدوز بيديه فوق وجهها بحنان. . كاتبان بريئة حتى هي بحال ولدها اللي ناعس ف حضنها. باسها بوسة خفيفة فوق شفايفها. . ماكرهش يزيد و لكن خاف من ردة فعلها. . توحشها بزاف .. و لكن باغي يعطيها الوقت .. بغاها تسامحه و خاطرها يرجع صافي من جيهتو. . تسامحه بكامل ارادتها. . وقف و بدأ كايفيقها بشويا. 
رعاد: عفت . عفت فيقي رآه وصلنا .. 
حللت عينيها بصعوبة كاترمش. . 
عفت: اااو دغيا وصلنا. . 
رعاد: نوضي نوضي .. رآه نتي اللي طريق كاملة نعستي. . 
نعمة: وا ماما نوضي خلاص ... 
عطاتو أركان و ناضت كاتقاد فحوايجها .. 
رعاد: غي حيدي الشال دابا. . كاينين غي بوحدنا هنايا. .
عفت: كيفاش فين حنا بعدا .. 
رعاد: جزر الباهاماس. . 
عفت عينيها ولو فيهم القلوب : نااااااري حلف .. قرصني قرصني. .ياكما باقي ناعسة و كان حلم .. 
ضحك رعاد على هبالها و مشا دوا مع البيلوط اللي مكلف حينت هادي طيارته الخاصة. . 
خرج من الطيارة و لا عفت وقفة هي و نعمة .. حيدات الكاب و طلقات شعرها اللي طوال و صبغاته مؤخرا. . دايرة نظاظر ديال الشمس .. قرب ليها و دار ليها فوق رأسها كاسكيط ديال البيلوط و ركبو فالجيب اللي كانت واقفة .. 
كان زاجها فومي. . عفت و نعمة لاصقين فالشرجم حالين فمهم ف جمالية المكان و الطريق .. و رعاد مكسيري فالطريق و كايضحك على هبالهم. . كاينطابق عليهم مثل قلب البرمة على فمها تطلع البنت لأمها. . 
وصلو و أخيرا .. بلاصة خاوية .. مافيها حد .. جنة فوق الأرض .. البحر الي ماه صافي و لونه زرق .. كانت العشية و وقت الغروب .. يعني لون السماء زاد المكان جمالية كثر . عفت غي غادية و كاتشوف هاد البلاصة اللي عمرها ف يوم من الأيام حلمات تجي ليها .. نسات رأسها و ولادها و كلشي ظ. حسات باللي هي محتاجة راحة كثر غاع يمكن من بنتها ... 
كانت الفيلا رائعة بمعنى الكلمة .. فيها بيسين كبير منو للبحر اللي كان حتى هو خاص غي ديالهم. . و الضواو شاعلين فالفيلا. . و نسيم عليل و خفيف كاتحسي بيه .. ماشي قاسح ولكن رطب كايخليك تنفسي براحة. . 
دخلو للدار الي كانت حتى هي زوينة بزاف .. و غالب عليها الخشب و الطابع و الفراش الأزرق بحال لون البحر .. 
تكلفو المربيات ب نعمة و أركان .. خداوهم يوكلوهم و يدوشو ليهم حينت الليل و من بعد ينعسوهم. . أما عفت 
بقات غي تابعة رعاد اللي كايوريها كل ركن ف الدار . و هي غي حالة فمها .. 
طلعة الفوق .. فين كان بيت كبيير. . وسطه سرير دائري. . فوق فراش بيض ناصع .. و فيه حيط كبير كامل زاج كايطل على البحر و الشمس اللي كاتغرب. . حمام كبير فيه جاكوزي. . 
كان البيت زوين بزاف .. 
رعاد:نتمنى الدار تكون عجباتك. . مابغيتش نجلسو ف شي اوطيل. . بغيتك تاخدي راحتك .. هنا ماكاينش شي حد من غيرنا .. و ماعندك مناش تخافي .. كلشي مأمن. . 
عفت: زوين بزاف هنا .. ماكرهتش نبقا فيه ديما .. 
قرب ليها و شد يديها: ندفع عمري كامل باش نشوف هاد الضحكة اللي خارجة من وسط قلبك .. و هاد اللمعة اللي ف عينيك ... 
حدرات عينيها و هو يعاود هز ليها رأسها : آخر مرة تنزلي راسك .. سمعتي .. نتي حبيبتي و حياتي و روحي .. كلشي ديالك. . اللي بغيتيها آمري عليها و تجيك حتى ل رجليك. . يكفي انك تكوني مرتاحة. .
باسها ف رأسها و دخل للحمام .. خلاها غارقة ف وسط أفكارها .. مخربقة. . مشاعرها من جهة وو عقلها من جهة .. مابقات عارفة شنو دير .. 
بدلات حوايجها و لبسات غي بيجاما خفيفة .. شورط و ديالو فالغوز. . لبسات صندالة ديال الصبع. . و رجليها بيضين فيهم الفرانش. .. 
نزلات لتحت و شمات ريحة الماكلة. . لقات تابل ا مونجي عامرة باشهى المأكولات. . ماعرفات هادشي منين حا و شكون جابو. بقات واقفة حتى سمعات خطواتو و استنشقات عبق ريحتو اللي متغلغة وسط عروقها من نهار شافتو عينيها اول مرة ... 
رعاد:غي كولي رآه مافيهاش السم ..
عفت:هااا .. و شكون جابها؟؟
رعاد:الطباخة. . رآه كاينة فالكوزينة .. كادر خدمته و ف العشية كاتمشي. . 
عفت: اااه اوكي .. 
جلسو مقابل بعضياتهم. . عفت ماباقي فكرات ف والو .. طاحت ف داكشي عميية. . أما رعاد قرب ياكلها ب عينيه .. شحال هادشي ما شافها ب حوايج بحال هادو. . و زيد حركاتها العفوية و كلامها .. شحال قدو ما يصبر .. فا كاتجمع الرغبة مع العشق .. كاوليو يحال شي لهيب ديال العافية صعيب تطفيه. . 
كملو عشاهم و طلعو لبيتهم. . تخشتت عفت فالفراش. . و دغيا نعسات. . أما رعاد بقا مقابل السما الصافية اللي عامرة نجوم .. و كايفكر ف حالتهم و امت غادي ترجع علاقتهم بحال قبل ..

صباح جديد .. و نهار جديد حامل ف طياتو مفاجآت كثيييرة.. 
فاقت عفت كاتعكز و ريحة البحر و الشمس ساطعة كاتبان من ل بالكون اللي كان محلول. . 
ناضت ناشطة و وجهها منور. . دخلت للحمام دارت روتينها الصباحي. . 
خرجت و لبسات مايو كحل سيكسي غي بياس وحدة. . زادت فوقه كاش كايبين. . صندالة ديال الصبع .. دارت سيروم ل شعرها و ايكخون ل وجها و غلوس. . و نزلات كاتغني و مستمتعة بالجو .. لقات الفطور محطوط حدا البيسين. و نعمة و أركان كايعومو و يلعبو فرحانين و المربيات مقابلينهم. . 
عفت: فين رعاد ؟؟ 
المربية: خرج ا مدام الصباح بكري .. 
عفت: أمم . 
جلسات و هزات عصير .. كاتشرب فيه و تبنن و تشوف ف البحر اللي كايلمع بفعل الشمس اللي ضاربة فيه ... 
كملت و ناضت جمعات الوقفة .. لعبت شويا مع ولادها و وصاتهم عليهم .و نزلت للبحر .. بقات كاتمشا فوق الرملة الذهبية و صوت الأمواج و ريحة البحر ساعدوها باش تخلص من الطاقة السلبية و تعوضها ب خرا إجابية. . كانت محتاجة بزاف ل يحال هاد التسافيرة. . 
حيدات الكاش و مشات كاتمشا على قرون صباعها و الخير موراها كايتهز مع كل خطوة .. تلاحت ف البحر و بدأت كاتعوم. . بحال شي حوتة. . تغطس و تطلع و تضحك غي بوحدها بحال شي حمقة. . عيات و خرجت .. جسمها كايبري مع قطرات الما و أشعة الشمس الذهبية اللي ضاربة فيها .. و شعرها حتى هو فازك. . جلسات فوق الرملة. . طالقة رجل و موقفة الأخرى و متكية فوقها على ذقنها. . و كاتشوف ف البحر و ساهية. .. 
ماحساتش براسها حتى باسها ف حنكها بالجهد. .. 
ضارت خايفة و لقاتو رعاد .. بابتسامته المعهودة. .. و عينيه العسليين اللي ضاربة فيهم الشمس ... 
رعاد:كاتعومي بوحدك.. ما صدقتيش. . 
عفت: رجعت نظرها للبحر: أو نتا اللي ماعرت فين كنتي غابر. ..
رعاد: توحشتيني. .. 
عفت: شلا مالقيت شكون نتوحش. .. 
رعاد: أمم .. 
عفت: الصمت .. غي مقابلة البحر و مرة مرة كاتنهد. . 
بقا رعاد ساكت و هو يكسر الصمت .. 
رعاد: عفت ... 
عفت: أمم شنو ...
رعاد: هز شويا ديال الرملة ف يديه : الحب ا عفت بحال هاد الرملة . إلى سديتي صباعك غي بشويا كايبقا ف يديك .. و إلى زيرتي صباعك كايزلق من بيناتهم. . هاك وقع لينا .. انا ضغطت عليك و عذبتك. . عارفة راسي غالط من ساسي حتى ل راسي .. عمري نقدر نسامح راسي على أي حاجة خايبة صرفتها فيك ..و على أي دمعة نزلات من عينيك بسبابي. . نتي حياتي و روحي .. نهار غبتي غابت معاك فرحتي. . مشيتي وخديتي معاك روحي .. وليت عايش جسد بلا روح .. عمري تصورت يجي شي نهار و نكون كانبغيك قد هاكا.. انا وصلت ل نقطة كبر من الحب .. يمكن العشق يمكن الهوس و يمكن وليت مريض بيك. . ريحتك بحال المخدر ديالي. .شوفتك كاتنسيني هموم أيامي ... كلمة وحدة منك كاتخليني طاير ف السما .. بغيتك تسامحي ليا . تعطيني فرصة خرا .. نبرهن ليك على قداش كانبغيك. . نعوضك على أي حاجة دازت خايبة. .. نتي عمري .. كل ما كانملك فهاد الدنيا ... عينيا ما يغلاوش قدامك .. كانطلب موتي قبل ديالك .. 
بلا ما تشعر تلفتات عندو و عينيها حمرين بالدموع : الله ينجيك. . 
قرب ليها و حط يديه وحدة ف وسط شعرها و الأخرى كايدوزها فوق وجهها من الفوق للتحت. و حركاتو كايبورشوها. . و عينيها عامرين دموع ... 
رعاد:بصوت حنين و كله رجاء: عفت .. عطي ل حبنا فرصة .. عارف مازال كاتبغيني .. و لكن جرحك باقي .. كانواعدك نداويه و نخليك تولي حسن من قبل ... 
غي عطيني الموافقة باللي قابلة نبداو حياتنا من جديد ... 
عفت " أحبك بكل ما تحمله هذه الكلمة من معنى ... أحبك بكل إحساس يتلهف لرؤيتك. . أحبك بكل شوق و اشتاق. ..لسماع صوتك .. أحبك بكل ما تخبئها هذه الكلمة من عناء ... أقولها لك وحدك. . و لا أريد سماعها من أحد 
غيرك. . فمهما قيلت لم أحس بها مثلما أحسست بها معك .. فأنت الحب و الإحساس. .يا من علمتني كيف الإحساس يكون ..." 
كمل كلامو و هو مركز الشوفة ف عينيها .. حاس ب دقات قلبها .. بحال كانت كاتجري. . يديها كايرجفو. . بدون سابق إنذار. . تلاحت على شفايفو. شادة وجههو ب يديها بجوج .. كاتبوس و تجر و تمص. كاتعبر على احاسيسها بهاد الفعل .. مالقات حتى كلمة باش تجاوب. . فضلت تخليه يحس بمدى اشتياقها ليه .. إنها مسامحاه. و عمرها نساتو و عمرها تقدر تنساه. . هو حبيبها روحها .. باها خوها صاحبها. . كل ما كاتملك. . 
بقاو شفايفهم ملاصقين. .. كايحبسو يتنفسو و يرجعو يكملو. . غرقو فجر الحب و الشوق .. قبلة كانت كلها أحاسيس صادقة نابعة من القلب . 
تفارقو شفايفهم بصعوبة .. و بقا كل واحد فيهم كاينهج. . و عينيهم معسلين. . بالحب .. بهاد الإحساس العجيب اللي يقدر يعيشنا فوق السحاب .. و لا يزدحنا مع الأرض .. كل واحد و زهرو مع الحب .. و أسعد واحد هو اللي قدر يلقا حب حياتو. . رغم المشاكل و كلشي كايبقا حبهم قوي صامد. . هدا هو الحب الحقيقي ....

نزلات عفت عينيها حشمانة من شنو دارت .. وهو يجرها رعاد خشاها ف حضنه معنقها. . كايبوس رأسها و كايحمد الله و يشكره حينت أمنيه أخيرا تحققت. . حبيبته ف حضنه. . و ولاده ف جنبه . اش باقي بغا من الدنيا .. الفرحة 
قربت تخرج من عينيه .. وجهه رجع منور .. أما عفت خلاص .. كاتخرج النفس بصعوبة. . كاتمنا هاد اللحظة عمرها تسالي. . تبقا ديما مخشية ف احسن بلاصة بالنسبة ليها .. حضنه. . اللي كايمثل ليها العالم كامل ...

حط يديه تحت رجليها و اليد الأخرى ورا عنقها.. هزها عندو و ناض هازها كايجري و هي شادة فيه و مخشية ف صدره كاضحك.. تلاح هو وياها بالبحر.. و بداو كايدابزو بالما.. و كل شويا يتعانقو و يقبلو بعضياتهم. بحال شي جوج مراهقين عاد عتارفو لبعضياتهم بالحب.. كأنهم اول مرة كايتذوقو طعم هاد الاحساس الغريب . اللي كايجتاح كياننا بدون سابق إنذار.. شفايفهم قليل فين كايتباعدو.. عامو.. لعبو.. ضحكو.. و نشطو..نساو راسهم .. ولادهم.. كلشي .. عايشين اللحظة و مستسلمين لمشاعرهم.. بقاو تما حتى بدأت كاتغرب الشمس.. و تمتعو بجمالية و سحر المنظر و إبداع الخالق.. 
عفت: عينيها كايلمعو و وجهها تنور من جديد: كاترجف بالبرد: ههههه.. ناري نسينا راسنا هنا. مشا الحال 
خشااها ف حضنه.. كايدفيها من الحرارة اللي خارجة من جسمه . فرحته كبيرة .. كأنه تولد من جديد.. بقا معنقها.. و توجهو للدار و هما فرحانين و كايضحكو... 
دخلو للدار.. و دخلو.. لقاو السكات.. أركان ناعس حينت عيا .. و نعمة غضبانة.. 
مشات عندها عفت و جلسات حداها.. 
عفت: مال الأميرة ديالي شكون قلقها. 
نعمة ماجاوبااتهاش.. 
عفت: مخاصمة معايا 😟
حركات نعمة راسها بالإيجاب..
عفت: و علاش اش درت ليك 
نعمة: مابقيتش معايا النهار كامل .. خليتيني بوحدي.. 
عفت: و راه كنت خارجة مع باباك 
نعمة: بدأت كاتبكي .. نتي مابقيتيش كاتبغيني.. ديما كاتبقاي تلعبي في مع أركان و انا لا .. حتى مابقيتش كانعس حداك بحال قبل . مخاصمة معاك انا .. 
ناضت كاتبكي و مشات .. و بقات عفت كاتشوف فيها ماعرفات ما تقول.. عينيها حتى هي عمرو بالدموع.. حسات بيديه حاوطو خصرها.. طبع قبلة خفيفة و دافية ف عنقها .. 
رعاد: نعمة ولفات انها تكون هي محور الاهتمام . خصوصا منك نتي .. دابا حسات باللي باللي بديتي كاتبعدي.. جاتهها الغيرة .. هي باقي صغيرة.. نتي ماماها خسك تكوني أقرب وحدة ليها .. 
عفت: راه نتا اللي تلفتيني على بنتي 
رعاد: كايضحك بصوت رجولي: ههههه دابا انا هو الي رجعت خايب فرقت نعمة على ماماها .. 
عفت ضرباتو ف يديه: اييه تلفتيني خليتيني كي الحمقة تابعاك.. سير سير خليني نمشي نشوفها.. سيري قضي إلى عندك شي شغل .. 
قرب منها و حاصرها مع الحيط: هاد الساعة نتي هي شغلي .. 
وقفات على قرون صبيعاتها و تعلات.. باستو ف شفايفو.. و تسللت من بين يديه هربانة كاضحك و شعرها فازك وراها.. خلاتو واقف مصمر ف بلاصتو.. غارق ف حلاوة الحب ... 
طلعات عفت عند نعمة و قنعاتها بصعوبة باش تمشي معاها.. توجهو ل بيت النعاس .. و دخلات عفت عمرات الجاكوزي و دارت فيه برودويات فيهم ريحة الفاني و دوك ليبول اللي كايدرو الرغوة.. حيدات هي و نعمة جوايجهم و تخشاو فيه كايلعبو و يتراشو.. و يديرو الرغوة ف وجههم. قدرات دغيا تصالح معاها .. بغات اليوم دوز معاها الوقت كامل.. بقاو كايلعبو و يغنيو.. و نعمة كاتغسل ل ماماها شعرها و تمشطو و فرحانة ... 
حتى تحل عليهم الباب .. دخل رعاد مدرم صحابو غي عفت اللي تما.. 
عفت غطات صدرها حينت هو اللي كان باين و خرجات فيه عينيها .. اما نعمة بدأت كاضحك 
رعاد: خائنات.. كادوشو بلا بيا .. 
عفت: خرج حشووووما 😡👺
رعاد: ههههه حشوما.هي مرات الشيطان
نعمة: ههههه ويلي ويلي بابا شافك عريانة و نتي قلتي ليا حشوما نخليو شيحد يشوفنا هاكا .. 
رعاد: هههه اوا شتي ماماك ما مربياش.. 
عفت: رعاااااااد خرررج 😠😠 
خرج رعاد كايضحك على هبالهم .. و مشا دوش فالبيت لآخر.. اما عفت و نعمة كملو و خرجو بجوجات ملويين فالفوطات.. حنيكاتهم حمرين و يدا كايشد فيهم اللون و تبرونزاو شويا .. لبسو بيجامات بحال بحاال.. و نزلو للكوزينة.. نعمة جالسة فوق البوطاجي و كاتاكل الشكلاط و مرة مرة تعطي ل عفت .. و عفت كاتطيب العشا ... اما رعاد خرج ماعرفوهش فين مشا ... 
سمعات عفت تيليفونها كايصوني.. جاوبات و لقاتو رعاد .. 
عفت: الو .. 
رعاد: الو هاك حرفية.. ماكاين حبيبي ماكاين حياتي. 
عفت: هههه لا .. كون تحشم .. 
رعاد: اليوم ديك الحشمة نحيدو باباها.. 
عفت: فين مشيتي بعدا 
رعاد: شويا غادي طلعي ل بيتنا .. غاتلقاي شي حاجة . غاتلبسيها و توجدي راسك .. مع 10 غاتلقايني كانتسناك فالباب ... 
قطع عليها بلا ما يسمع جوابها.. كملات طياب العشا و كاضحك مع نعمة و ناشطين...

تعشاو.. و نعساتها من بعد ما قرأت ليها قصة كي ديما.. شافت الساعة شحاال لقاتها ٩ غطاتها و طفات عليها الضو و طلات حتى على أركان .. وصلت المربيات.. و مشات لبيتها.. خلاتو و بقات علبة لونها حمر .. حلاتتها و جبدات منها كسوة بالأحمر.. و معاها اكسسواراتها و طالون لوبوتان كحل . 
بتاسمات و عقلها كايخطط و يبني و يفكر ف شنو عاد المرة رعاد موجد ليها.. صايبت شعرها و جمعاتو من الجناب.. و خلاتو مطلوق على طوله.. دارت ماكياج جريئ و عكر حمر ... لبسات الكسوة اللي كانت سميطات و مزيرة من الفوق و مطلوقة من التخت طويلة.. دارت اكسسواراتها و رشات من بارفانها. هزات بوشيط و توجهات ب خطوات ثابثة.. نازل من الدروج بكل ثقة .. و ريحتها كاتشم على بعد أميال... و رعاد واقف بكامل اناقته مبتاسم ماد يديه ليها.. كايتسنا طلتها بلهفة كأنها عروسة تزفات ليه .. 
شد يديها و باسها بوسة طويلة .. فيها .. هو راسو فيها و شاف فيها ب عينين كلهم حب و عشق.. 
رعاد: أي حاجة لبسيتيها كاتجي عليك .. 
نزلات عينيها حشمانة .. 
بقا شاد فيها و هي غادية موراه.. حتى خرجو من الدار و مشاو اللور.. 
منهم للبحر .. الهوا و نسيم خفيف كايضرب فيهم.. و صوت الأمواج مالي المكان.. بمجرد ما وصلو ل تما.. تشعلو الاضواء.. و بانو نفاخات كثيرة فالوون الأحمر طايرين فالسماء..و الأرض كاملة مفرشة ورد حمر .. و شاشة كبيرة تشعلات... و بداو صورهم .. من اول نهار تلاقاو.. فاش مشاو ل باريس و مالي عرض عليها الزواج.. عرسهم و ذكرياتهم ف كندا.. كانو حتى صور عفت حاملة و نعمة و أركان.. و صورهم دابا ... ذكرياتهم اللي تحييات من جديد .. كيفاش انه مجرد صور كاتخلي مشاعرنا تحرك .. 
تسالاوو التصاور و بانو ديور و عمارات و فيلات.. راقية و باين غالية .. من لونهم الأحمر و جبل الثلج اللي من موراهم تعرف انه المكان المغرب. بالضبط مراكش .. عفت بقات كاتشوف بعدم فهم مرة ف الشاشة مرة ف رعاد.. حتى بانت آخر حاجة .. iffat luxury homes ..
حولات نظرها ل رعاد.. بغات يشرح ليها .. 
رعاد: أقل حاجة نقدر نقدمها ليك .. هي انك تكوني ملهمتي ف مشروعي الجديد .. اللي ختاريتو بالضبط ف مدينتك الاصلية.. 
شافت فيه ب عينين كلهم فخر و حب : ماعرفتش اش نقدر نقوليك.. حتى حاجة ماتوفي حقك . . 
بدأت كاتبكي و عنقاتو . 
رعاد: ششش و علاش هاد الدموع دابا ..
عفت: ماعرفتش .. يمكن دموع فرح او دموع ندم .. نادمة على اي ثانية و لحظة دوزتها بعيدة عليك بارادتي... 
رعاد: ششش داكشي فات حنا ولاد اليوم .. غانستاغلو دابا كل لحظة.. و نعوضو اللي فات ... 
بعدات عليه شويا و شدات وجهه بين يديها و قبلاتو في ل متتابعة ف فمه ...
عفت: رعاااد 😍😍 كلمة كانبغيك قليلة .. انا كانعشقك.. كانهواك.. كانحماق عليك.. دايبة فالحب اللي جمعنا. حتى الشوق اللي خلانا نعانيو و نتعذبو.. حينت بين علاقتنا قوات و عرفنا ب قيمة بعضياتنا.. حياتي ماعندها معنى بلا بيك .. حتى حاجة ماتحلى ليا و انا بعيدة عليك .. عينيك .. كلك .. كانبغيك قد السما و نجومها.. غانكون قريبة ليك كثر من نفسك كانواعدك.. قلبي.. حياتي .. روحي .. كلي ملكك نتا بوحدك.. كل نهار كانزيد نبغيك كثر .. ماعرفتش اش هاد الاحساس .. واخا نعبر و ندوي حتى نعيا مانقدرش نوصف هادشي باش حاسة .. كلامك صوتك ابتسامتك.. نقدر نميزك في من ريحتك واخا تكون بين آلاف الناس.. كانبغيك تنا بوحدك .. و حبك احسن حاجة وقعت ليا.. 
كملات كلامها و مسجات دموعها اللي كانو غطاو وجهها.. 
جبد خاتم الماس كايلمع.. و لبسو ليها. 
رعاد: هدا عمرك تحيديه. 
باس ليها صبعها.. و لبس ليها سنسلة.. فيها قلب وسطه منقوشين سمياتهم.. عفت ❤ رعاد... 
بقاو كايشوفو ف عينين بعضياتهم للحظة.. و دخلو ف قبلة.. قبلة فرنسية .. كلها حب و شوق و امتنان... جميع معاني العشق كانت مجموعة فيها.. 
رعاد اللي مابقاش قادر يصبر.. هز عفت حشمانة بين يديه و مشا كايجري بيها للدار.. طلعو لبيتهم و حطها فوق الناموسية.. و طاح عليها كايبوس و يمص.. و عفت مستسلمة و عايشة اللحظة.. حيد لافيست و حل صدايف القميجة. و نزل ليها خيوط الكسوة. ونزل على عنقها كايبوسه و يمصه حتة كايخليه حمر كايوزوز و هي تحتته كاتلوا و يديها غارساهم وسط شعره .. يالاه بغات ينزل ل صدرها.. يروي عطشه حتى سمعو الباب كايتحل...

دارت عفت تشوف شكون وكتدفع فرعاد لي نزل بتقلو عليها كينهج ومعصب وخاشي وجهو فعنقها
عفت:نعومة حبيبة ...رعاد نوض (كتدفع فيه) نوض راك خنقتيني
رعاد:راه انا لي غادي ننفاجر ..(شاف فنعمة لي واقفة حدا ناموسيتهم هازة نونوسها وكتاب القصص ديالها كتشوف فيهم مفاهمة والو )بنتي مالكي؟
نعمة كتتغبن:بغيت ننعس حدا ماما 
رعاد جلس حاط يديه على راسو :مبالك ابنتي غير نهار باك حن عليه الله يذوق الحلوة ..صكع 
عفت جابلها ضحك قادت لباسها وشعرها :اجي ا ماما عندي اجي (نعستها بيناتهم وباستها فحنكها بوسة حتى تسنع صوتها) احححح عليك نتيا وكتجي غير المواقف زوينة هههه
رعاد دار خنزر فيها:قيدي عندك ..والله حتى نخرجها من ديلملتك ....(ناض بزعفة) ها هو خارج ومخليها ليكم نبتو فيها نعناع 
عفت كطنز عليه:حبيبي فك حريرتك قبل متخرج هههههه
رعاد داخل لدوش:وغير ضحكي بربي نهار نشدك نخليك تشوفي لموت 
عفت بصوت مسموع:وحتى تشدني اعيوني هههههه...
نعمة :ماما شنو كنتو كتلعبي نتي وبابا 
عفت معرفت اش تجاوبها :(شافت فنعمة) باباك مريض وكنت كنعطيه دوا
نعمة:بابا مريض ..عطيه اماما دوا؟
عفت:نعسي ..نعسي ابنتي حتى لصباح ونعطيوه دوا...ناضت لبسات بيجامة شورط وصدرية ديالو فالغوز بيبي ورجعات حداها كتقرا ليها قصة وتخرب ليها فشعرها حتى غفات ..خرج رعاد لاوي فوطة على نصو وعاقد غوباشتو...ناضت عفت غير كتتختل باش متفيقش نعمة وعنقاتو من لور باستو فظهرو بورشاتو 
رعاد:هداااي ...راه متفكيت غير بلكشايف
عفت:هههه وصافي فكها...
رعاد دورها عندو وشدها من خصرها:يهودي انا...ونكون سبب دمار شامل فالعالم وميقعليش هكذا...عامين اعباد الله ونهار لي جا الفرج حتى وصلت لبير ورجعت عطشان
عفت دارت يدها على فمها باش متفيقش نعمة بضحكتها ضحكت حتى دمعو عينيها :اوووه مقديتش وايلي على..داك شي باقي فيك الحال ...هههه ومغوبش وساخط...
رعاد:ضحكي نتي ...اما انا وصلات بيا لعظم ...(هبط لعنقها كيبوس ويهمس)شوفي اش بان ليك ندخلو لدوش نكملو اش بدينا ...راجلك حبيبك انا منشفكش تخليني مقطوع ...
عفت :اويلي اش كدير ..رعاد هههه..راك كتهرني...هههه رعاد اويلي راه تفيق ..غادي تشوفنا حشومة عليك ...وغير...
رعاد:سيري الله يسمحليك نتي وبنتك خرجتو عليا ...(لبس كسوتو خرج)ها ننشي عند ولدي ولا نجلس معاكم 
عفت كتضحك عليه:سير بكي نتا وياه فليل ونسو بعضياتكم 
رعاد رجع شاف فيها من لباب:غير قيدي قتلك الا مخليتكش تتمناي غير تتنفسي راه لي ولداتني جابت فيا دودة ....
عفت سيفطات ليه بوسة فلهوى كتضحك ورجعات نعسات حدا نعمة ....
فصباح فاقت ناشطة شافت نعمة مخشية فيها ابتاسمات تفكرات ليلة لبارح غمضات عينيها كتلعب فشعرها وتضحك حتى فاقت نعمة شافتها هكذاك
نعمة:صباحو مامي..
عفت قلبتها كدغدغ فيها وتعنكشها وتضحك بجهد هي وياها ومرة مرة تبوسها:صباح الحب ...صباخ لبنات زينات ..اش هاد صباح هذا ..شكون بحالي مصبحة على هاد لعوينات
على هاد لجملة حل رعاد لباب داخل هاز اركان:تهزي نتي وياها ينعل لي ميتنعل..(شاف فعفت) عارف مك صابحة ناشطة
عفت ناضت باستو فحنكو وهزت عليه اركا باستو وكتنزلو الارض وطلعو لسما وهو ميت بضحك رعاد باس نعمة وتبد حداها 
نعمة:بابا بريتي؟
رعاد :علاش ابنتي فوقاش كنت مريض
نعمة بكل براءة:ماما قاتلي فليل كنتي مريض وغادي تعطيك دوا دبا فصباح
رعاد شاف فعفت:اااهاااا...
عفت حطت اركان حداه:شد ..شد نتا راك مكتحشمش
دخلت طرفت وخرجت لبسات لباس قصير مزير على طايتها فالاخضر ملكي مع كلاكيط سوداء طلقات شعرها ودارت ميك اب سامبل وصبغت ضفارها بالاسود خرجت لقاتهم كيفطرو ورعاد كيهدر فتيليفون مشات من موراه باستو فعنقو ورجعات عند ولادها والمربيات جلسات كتضحك معاهم وارتاحو ليها كتتعامل معاهم مزيان وبتواضع حتى جا وقف من موراها متكي عليها وهز طوسط ديالها كياكل فيه طلعات وجها كتشوف فيه بالمقلوب 
عفت:ديالي هذاك ...
رعاب خطف بوسة خفيفة حداهم خلا المربيات يهبطو راسهم حشمانين:رجع ديالي الحب...
عفت ضرباتو فيدو لي محاوطها على عنقها:حشم المرض...وجلس تاكل باش تعقل عليه
رعاد:كنستنا دوايا ..ياك انعمة مزال مخذيت دوا
نعمة:ااه اماما..قلتيلي 
عفت:كولي احبيبتي باش نخرجو ...راه باباك صح مبقا فيه والو 
رعاد:لعنداك ابنتي ..باباك عمرو ميصح..
عفت قرصاتو:اويلي سكتنا
دوزو نهار كولو كيتساراو فالجزيرة فجو ديال ضحك فليل رجعو المربيات تكلفو بدراري وهي طلعات هي وياه دخلات دوشات وهو جلس كيهدر فتيليفون حتى خرجات جلسات كتنشف وهي تشوف الوداد لعبات عندها دارت فوطة صحية ولبست ملابسها داخلية كتدهن وترتطب لبسات كولون بيج وتريكو اسود وجلسات فالبالكون كتتفرج فلبحر وهو كمل دخل دوش وخرج لبس شورط وخرج عندها ...كانت ساهية فالمنظر والجو وكتبتاسم غير بحدها شافها هذاك محساش باش كيدور بيها جلس كيشوف فيها 
رعاد:فرحانة
عفت بلا شعور:بزاااف ..تكاكات :اااه فوقاش كملت
رعاد رجع بظهر لور وتكى على كرسي باريحية:اووهووو من زمان...نتي لي كنتي مسافرة 
عفت ناضت جلسات فوق من رجلو باستو فحنكو:حمقني الجو هنا..شكرا بزاااف ...حيتاش كتفكر فيا وفولادنا وكتقلب على راحتنا.... 

رعاد جبدها عندو تكاها على صدرو كيلعب ليها فشعرها وشاد يدها كيلعب فصباعها:نتوما حياتي ..وديك شكرا منحبش نعاود نسمعها ..نتوما مسؤوليتي
عفت:رعاد(سكتت شوية) كنبغيك(حطت راسها فصدرو وجلسات كتضحك حشمانة
رعاد:يخليلي الحشومية...اجي لهنا فوقاش تعطيني دوايا راه مزال كنستنا فيه وبنتي شاهدة معايا
عفت ضرباتو لكتفو:راه نتا مكتحشمش هههه كتفسد ليها الاخلاق
رعاد:بيني بين بنتي نتي اش مشا ليك....ودبا نهدرو نيشان...راه حبيبك فالانعاش عتقيه 
عفت:امممم مكرهتش ولكن البحر الاحمر هائج الى قليل الهيجان
رعاد:مفهمتش؟
عفت:لاعبة عندي الوداد
رعاد:مال مك نتي سطاد ..هدري نيشان
عفت:مريضة ...منقدروش...فهمت ...عندي عذر 
رعاد:كتقصدي ديك لي كتزوركم...
عفت:ايييه ضيفة شرف شهرية
رعاد:لااا دبا تأكدت فيا عرق يهودي من بني قريضة ..واش هذا كولو نحس يا ربي...
عفت كطنز عليه:معليش احبيبي الله يصبرك...كولو من تخفاف ذنوب ...
رعاد::بلعيه راه كاين بزاف ديال طرق لي ...بلا منكمل وخليني ضريف
عفت ناضت كتضحك ...نعسو دازت اسبوعين ديال رحلة كلها فرحة عفت حسات قداش كانت غالطة فحق ولادها منين بعداتهم عليه وحرنت راسها من الحب والحنان ديالو ..اما هو فحس بطعم ودفئ العائلة كيشوف فرحت ولادو وفرحتها هي معاه مكتخلي حتى دقيقة باش تبين ليه حبها وامتنانها ليه ولكن حاجة وحدة لي متافقة عليه هي ولادها مخلاووش يتهنى بيها ويستفرد بيها كيخليوه حتى يبدا ويخرج ليه يا أركان يا نعمة من جنب ....

صباح جديد...صبحت عفت مخشية فرعاد ورجليها فوق من رجليه وهو معنقها خايفها لتهرب دخل اركان عليهم كيبكي هارب للمربية لي مقدراتش تدخل لبيت من مواره ..ناضو مفزوعين على صوت بكاه لحار 
هزاتو عفت لي مزال دايخة بنعاس 
عفت:مالو ..مالو حبيبي...؟
اركان هز ليها طوموبيل لي مقسومة فنص وكيخنصص
رعاد تنهد:دبا نشري لولدي وحدة حسن منها
اركان كيدير علامة نفي براسو كيبكي ويغوت:هادي..دالي...دالي
عفت خشاتو فصدرها كتحاول تسكتو:وصافي اماما ..ديالك...صافي ...رعاد دير شي حاجة راه مغادي يسكت حتى تتقاد ليه
رعاد:خرجتي عليا نتي ولدك شي نهار تسكتو ليا القلب
عفت:ولدي جبتو معايا من دار با ...
رعاد هز طوموبيل:جيب ..جيب ابابا نقادها ليك...عفت مشفتيش لكولا ولا سكوتش
عفت:شوف يكونو عند.نعمة هي لي كظل تقاد.فتصاميم
اركان كيغوت:دااالييي....ماما...داالي
رعاد:سكتنا اصاحبي راه كنقادوها ليك
عفت:قادها وسكت يرحم باباك...راك غير كتهدر معاه كيتقب ليا ودني بغواتو ...الله يا ربي طالع كيفو كيف باه...
رعاد قاد ليه طوموبيل غير لسقها ليه باش يسكتهم..عطاها ليه عاد بدا كيفرنس وخرج يجري 
رعاد:مكيتفاكش طالع فلعناد غير لماماه
عفت:على اساس باباه كيتسلفو عليا...شفتي داك الولد غير نتا وراه بشهود
رعاد:والحاجة لي متشبه لمولاها حرام(خطف منها بوسة فشفاها ودخل دوش وخرج لقها مزال مجبدة فبلاصتها
رعاد:نوضي يا المعجازة ...راه اليوم اخر نهار فليل نشدو طريق
عفت بحزن:مسخيتش والله ...ولكن الخدمة كتتسنا (تفكرات احلام) اممم تفكرت اجي لهنا
رعاد:نجي احبيبة نحيد ولا بلاش
عفت:الله يمسخك مخك غير فداك شي...(بجدية) ديك احلام بنت خالك المصون اش نديرو فيها..مزال مطولة معانا
رعاد كيحاول يغيرها:وراه دار ولد عمتها ..وزيد مونسة عمتها ودار كبيرة ...نتي نهار كولو فخدمتك وهي مكتآذي حد
عفت :رعاااااااد ..راه ماشي وقتك
كنهدر معاك نيشان ...نتا عارف بلي تصرفاتها مكيتبلعوش ...
رعاد جلس حداها كيعنكش فشعرها:خوي مخك من دوك الافكار ...غرتي ..غرتي يا شعيبية 
عفت:مغرتش..متنساش راك كنت ناوي دخلها عليا ضرة 
رعاد:واش من نيتك تيقتي نتزوح عليك
عفت:اوا الله اعلم..نتوما يا رجال شكون يسخن على ناركم ..
رعاد رجعها على ظهرها وكيهر فيها:واش لي عندو هاد زين وهاد الانوثة ..اححح اقلبي على الهبرة يشوف فشي وحدة ...لا ومن نيتك نبدل لحم بلعظم
عفت كتضحك وتتنتر منو حتى وقف:وقلنا تكون من فصيلت هاسكي 
رعاد بجدية:راه غادي نخبط مك مضسريش
عفت:وبلا متقلق غير ضحكنا..وخليني نوض ندور بحالتي ..
رعاد:خلينا نعطيوك سبب باش دوشي علاش كضيعي لما على والو 
عفت ناضت كتشتت بضحك:لي يسمعك يحلف عليك ما كتسعى داك لبير ديا لفلوس...
رعاد متبعها بعينيه وهي دخلت دوش بصوت عالي:راه المبدرين اخوان شياطين ونتي راك مبذرة يا شيطانة 
دوزو اخر نهار ليهم كيدورو وعفت مساخياش كدور دور وتسولو فوقاش يرجعو ....جا الوقت رجعو لدار ورعاد هز ليفاليز دارهم فطوموبيلتو اما عفت بدلات ليها ولولادها لبسات عبائتها وشالها وهبطات عمدو شادة نعمة فيد واركان هزاتو كانو المربيات طلعو فطوموبيل الخاصة بيهم وهي طلعت ولادها معاهم لور وقادت ليهم ليسانتور ..وطلعت كتشوف فرعاد كيهدر مع الخدامة لي تما وكيبتاسم شافت فيها الخدامة ودارت ليها بايباي بيدها رجعاتها ليها عفت وطلع رعاد حداها وساق في طريق الرجوع شاف عفت كتشوف فزاجة واركان ونعمة نعسو هز يدها وباسها دارت شافت فيه
عفت بحزن:يا ريت لو كان كنا عايشين هنا
رعاد:دبا نرجعو كنواعدك ...وان شاء الله نكونو 5 ماشي غير 4

عفت:ههههه قول ان شاء الله ...
ركبو فطيارة ونعمة واركان مع المربية وعفت طول طريق وهي متوسدة رجل رعاد وناعسة وهو مرة مرة يبوسها ولا يهرها بشعرها فوجها وهي كتتقلب وتنكر فنعاسها ...وصلو لدبي ..كان الجو سخون ..اتاجهو لدار كانت الحاجة واحلام والماس ولارين معاهم كيستناوهم عفت دخلت معنقة رعاد من خصرو وهو حاط يدو على كتفها وكيضحكو شافتهم الماس ونغزات الحاجة
الماس:شفتي ..شفتي شحال جاو زوينين ...
الحاجة بفرحة:الله يدوم فرحتهم
عفت غير دخلت لدار طلقات منو وترمات فحضن الحاجة فرحانة كتبوس فيها ودازت لالماس عنقاتها بجهد والاخرى بادلتها نفس لعناق ..اما لارين فكانت غادي تاكلها مشبعتش بوس بدات كتعض فيها ولارين تبكي
الماس:اويلي يا لمجنونة قتلتيها
عفت:وراه دوك لحنوك سطاوني ...راه مرات ولدي زعمة نتي كاع مكتسالي فيها 
شافت فاحلام وسلامت عليها سلام بارد ..اما اركان ونعمة ملي دخلو وهما مخشيين فالحاجة وهي فرحانة بيهم
رعاد :اييه يا رعاد راحت عليك خذاو بلاصتك..الحاجة مصدقتيش سمحتي فكبدتك
الحاجة:راه هادو كيسموهم الكبدة المثنية.. وما عز الا ولد الولد
عفت كطنز عليه:مكتشموش ريحت لحريق ههههه
رعاد:راه غادي نوض نضحك معاك شوية
عفت جلسات جنب الحاجة:قرب الا قديت (وكتجنن فيه بحاجبها)
رعاد:طيحي بين يدي يا لغزالة (وغمز ليها)
الماس فهماتو وحبسات ضحكة:عفت ديري لمزيانة هههه
عفت:حبيبي ميسخاش بيا ..
رعاد:معنديش منك بزاف غير وحيدة
الحاجة:الله يرضي عليكم شفتو دبا كيف رجعتو كتحمقو ..الله يدوم عشرتكم ويبعد عليكم ولاد وبنات لحرام 
رعاد وعفت:ااامييين
احلام بقات كتشوف فيهم ونار شاعلة فيها ناضت استأذنات منهم وخرجات كيف عادتها...تغذاو مجموعين ومن بعد اعتاذرو منهم و رعاد طلع للبيت هو وعفت يرتاحو من سفر واركان ونعمة تكلفو بيهم المربيات اما الماس دوزات نهار كولو مع الحاجة حتى ليل وجا جساس داز عليها عيات فيه الحاجة يجلسو يتعشاو معاهم ولكن تحجج بشغل عندو ... فاقت عفت فليل شافت رعاد فسابع نومة ضرها جوع هبطات كلشي ناعس ...شافت فالكوزينة لقات البوراك معمر بالبصلة والفرماج وبيتزا فروي دمير فثلاجة سخنتهم فالميكرويف وهزات كولا وطلعات لبيتها حطتهم حدا لبلازما كتاكل حتى تفكرات تيليفونها كانت خلاتو مخذاتوش معاها لرحلة شعلاتو ولقات كم هائل من الاتصالات والرسائل دخلت لعند لارا لقاتها مسيفطا ليها اوديو كتعتاذر منها مقدراتش تجي هبطات لمغرب هي وسهيل على وديت ام سعيل مريضة بزاف وهبطو يشوفوها كانت مسيفطاه من بعد اربع ايام ملي هدرو ...جاوباتها فاوديو وحكات ليها فيه على رحلة وصلحها مع رعاد وبلي زواجو غير لعبة وراهم رجعو سمينة على عسيلة هههه....كملت وناضت رجعات لبلاطو لكوزينة وغسلات سنانها ورجعات نعسات ....دازت ايام عفت بين البنك ودار ورعاد ..هاد الاخير لي مبقاش عندو حساسية من شغلها خلاها على راحتها ملي شافها متشبتة بيه...دارو الكونطرول لنعمة وطمنهم طبيب بلي تقدر داوم وتزاول نشطاتها بعقلانية وتحافظ على مواعيد دوا ديالها ..اما رعاد كلف المساعد.ديالو بمشروع دبي وعطاه صلاحية تصرف هو قاد امورو ومخطط يهبط المغرب على جال مشروع جديد ...

نهار جديد و صباح جديد.. فاقت عفت على غوات نعمة و أركان. مخاصمين.. ناضت باقي فيها النعاس و عينيها معمشين... و ماقادراش تحلهم مع الشعا.. 
وقفات عليهم لابسة بيجاما قصيرة و هما كل واحد فيهم كايبكي و ييخاصم: مالناااا 😠 اشكاين الصباح هدا.. 
نعمة: عععععع.. هو خدا ليا لعبتي و خسرها.. 😭😭 
عفت شافت ف أركان حتى هو كايبكي: علاش خديتي ليها ديالها
اركان: لااا دياللللي انا ..
عفت: واش بغيتو تحمقوني.. من نهار شديتو العطلة قلبتو ليا راسي .. 
تحدرات عند اركان: شوف ا حبيبي ا زوين ديالي .. ماباقيش تهرس اللعاب.. باش نشري لولدي كادو زوين .. صافي.. يالاه اجي نمسح ليك عويناتك امواااح باستو .. يالاه وا صافي سكت.. 
تلفتات عند نعمة اللي مانت مقلقة: و نتي ا اميرتي.. راك نتي الكبيرة و هو خوك صغير ماعندو عقل .. نتي خسك توريه و تقولي ليه هادي خايبة مديرهاش.. ماشي تبقاي كاتبكي.. راكي كبرتي و البنيات الزوينات ماكايبكيوش.. صافي .. مسحات ليها حتى هي دموعها.. 
عفت: يالاه تصالحو قدامي .. راكم خوت خس واحد يبغي لآخر.. شكون عندكم من غير بعضياتكم.. 
بقات واقفة عليهم حتى تصالحو و دخلاتهم للحمام.. دوشات ليهم بجوج بجو كله ضحك و نشاط.. 
طرفات هي حالتها دغيا .. و لبسات ليهم... و لبسات حتى هي و نزلو يفطرو.. 
كانت الحاجة جالسة كاتفطر و معاها احلام.. 
عفت: صباح النور .. 
الحاجة: صباح الخير و الربح... ااااح اجيو اجيو عندي ا دوك الباسلين.. سمعت صوتكم الصباح .. تخاصمتو عاوتاني... 
عفت: لا لا صافي تصالحو دابا .. اصلا الهوت ماكايتخاصموش.. 
الحاجة: الله يحفظهم و يخليهم لينا و لبعضياتهم..
عفت: اميين باربي . ماما .. ماشتيش رعاد ؟؟ 
نطقات احلام باستهزاء: ياك نتي مراتو عمرني شفت اللي ماعرفاش راجلها فين مشا .. 
الحاجة: احلااام.. بنظرات صارمة 😒 
عفت: كاتحاول تفاداها مابغاتش تجبد معاها الصداع على وجه الحاجة حينت بنت خوها: كنت ناعسة ا ماما و خرج .. 
الحاجة: اييه ا بنتي راه قاليا مابغاش يفيقك.. راه مشطون مع الخدمة.. رام عارفة خسو يرصي اموره قبل ما نزلو للمغرب .. 
عفت: اااح يا ماما و تشوفي و شحال موحشة للمغرب .. خرجت منه جوج مرات و كانو ذكريات خايبين.. بغيت نرجع ليه دابا معاكم و حنا عائلة وحدة و فرحانين.. 
الحاجة: الله يدومها فرحة علينا ا بنتي .. 
عفت: أمين.. انا غايخسني نخرج عندي ما يدار ... ها الدراري معاك ا ماما .. 
نعمة: بغيت نمشي معاك ا ماما 
عفت: لا ا بنتي انا غادية للخدمة.. نكون جاية و نجيب ليك معايا واحد الحاجة غاتعجبك.. نتي و خوك.. وا سمعو الهضرة و عندكم تخاصمو تاني .. 
باستهم و طلعات لبيتها.. واقفة قدام الدريسينغ و كاتفكر و تدوي مع راسها ... 
عفت: اوووف باينة نسا اش اليوم .. 😔😔 و لكن راه مشغول خسني نعدرو.. اوووف.. إلى نساه هو انا مفكراه 😏😏 
هزات عباية في كحلة سامبل.. و معاها شال و صندالة Hermès و ساك طويل .. لبساتهم و خلات وجهها طبيعي.. هزات تيليفونها و سوارت اللوطو.. نزلات و قالت للحاجة راه غدي تعطل.. و خرجات .. ركبات و جبدات التيلي.. كتبات مساج ل رعاد و قالت ليه : حبيبي الله يعاونك ف خدمتك.. ماتفورصيش على راسك بزاف باقي محتاجاك 😚😙😉 
ضحكات و سيفطاتتو ليه و طلات تيليفونها. و كسيرات... 
ماوقفات حتى لقدام اوطيل 5 ايطوال.. 
دخلات بخطوات ثابثة و مشية راقية و السااك ف يديها .. و نظاظر جيفونشي ف عينيها.. 
وقفات فالغيسيبسيون.. 
عفت: غود مورنينغ.. 
البنت:غود مورنينغ.. باش نقدر نساعدك.. 
عفت: أمم بغيت حجز ليلة وحدة.. 
البنت: مرحبا بيك .. أمم مدام ؟؟ 
عفت: حجز بسمية.. مدام هنري .. 
تبدلت ملامح البنت و توترات: اااه مدام هنري .. مرحبا و الف مرحبا.. كانتمنا فندقنا ينال اعجابكم.. 
عفت: ههه فندقكم غزال تبارك الله .. المهم بغيت حجز ف سويت.. و عافاك بغيت تكلفو ليا بككلشي.. اليوم عيد زواجنا و بغيت كلشي يكون هو هداك.. ديكور رومانسي.. و طاخت فيها سميتنا و 3 سنوات .. 
البنت: كوني هاني ا ا مدام ... كلشي غايكون هو هداك .. و كايليق ب مقامكم.. 
شكراتها عفت و خرجات من تما و خدات الوجهة ل للمول.. 
دخلات لمحل خاص بفساتين المناسبات. و ختارت واحد اسود لاامع.. كايجي ف شكله بحال الحوتة طويل و ظهره عريان و صدر نصه باين .. خدات معاه اش خاصها.. و دازت لمحل آخر nayomi ديال الملابس الداخلية.. اول مرة كاتشري شيحاجة .. من هاد النوع.. و اول مرة تلبسها.. خدات شوميز دونوي فالابيض.. و شي كريمات للجسم.. بغات اليوم يكون بحال ليلة الدخلة ديالهم .. حينت اول مرة دارو علاقة .. كانت ذكرى خايبة .. و بغات اليوم تكون هادي اول ليلة توحد فيها اجسادهم و تكون متميزة.. 
خرجات و مشات لبيوتي سانطر.. و دارت برأسها مزيان فحال شي عروسة جديدة .. 
خرجات من تما جامعة شعرها اللي صبغات و فتحات لونه و جا مع عينيها .. و دارو ليها ماكياج ثقيل .. ركبات ف طوموبيلتها.. و شعلات تيليفونها.. لقاتو غاطيرطق ب ليزابيل ديال رعاد.. ضحكات و عاودات سيفطات ليه مساج .. 
" مع 8 ديال الليل اجي بعاد العنوان **** و راني بيخير بلا ما تعصب.. في كنت مشغولة و تيليفوني طافي " 

كسيرات و توجهات للاوطيل.. خدات لاكارط و طلعات للجناح.. حلاتو و حلات فمها معاه .. كان كله ورد فالاحمر و الابيض.. شموع و ريحة العود و البخور مالية المكان .. سرير كبير فالابيض و فوقه قلوب بالورد و سمياتهم رعاد و عفت . الحمام حتى هو كان لا يقل روعة على الغرفة .. جاكوزي فيه الما معطر بريحة الورد.. و جوج كيسان حداه مع طبق من الشوكولا الفاخرة و الفواكه..
وجدات رأسها مزيان .. و لبسات لاغوب اللي جاتها على فصالتها.. 
جابو ليها العشا.. و وصلات 8 كان كلشي واجد.. كاتسنا في وصول سي سيد .. 
حاسة بقلبها كايضرب و يديها عرقانين و كايرجفو بحال اول مرة غاتلاقاه.. 
سمعات جوج دقات فالباب.. حسات ب قلبها تهز و وصل ل معدتها .. شافت راسها فالمرايا.. كانت راضية على شكلها.. زوينة بزاف .. تسحر أي عين شافتها.. مشات حتى ل عند الباب و حلاتو . بان ليها واقف بطولته و جسمه العريض . لاببس ملابس كلاص و ريحته كاتشم منين و لين .. دغيا غفلها و دخلها و سد الباب.. 
عفت: اويلي في بشويا.. 
رعاد: بغيتي يدوز شي حظ و يشوفك هاكا... 
عفت دلات شنافتها: بعدا مخاصماك 
رعاد كايشوف فيها و عينيه دايبين.. حمقاتو.. خلات عقله يطير و قلبه يرفرف.. : علاش اش درت ليك 
عفت: نسيتي اش كاين اليوم .. 
رعاد: و شكون قاليك نسيتو.. 
جبد من وراه .. بواط مخملية فالبوغدو.. 
حلها و تخل فك عفت معاها .. كوليي ديال الالماس الأسود النادر .. لبسو ليها و باسها ف عنقها .. 
رعاد: و دابا عاد كملات الطلة ديالك.. عقد نادر لملكة قلبي اللي ماكاينش بحالها بالوجود.. كل عام و حنا مع بعضياتنا و عقبال 100 سنة .. 
قربها عندو و نغامس هو و ياها ف قبلة فرنسية بامتياز.. كل واحد بعت يبين فيها قداش كايبغي لآخر و باللي هو اللي حبه كبير ..
بعدو على بعضياتهم مخليين المجال فين يتنفسو و هما باقي كاينهجو.. 
قبطات عفت ف يديه و داتو للطبلة فين محطوط العشا.. 
جلسو مقابل بعضياتهم.. ماكلاوش بزاف حينت مكهومين بالحب و المشاعر الجياشة اللي عايشين داخلها.. نظرات العشق و الهيام باينة على ملامحهم.. و كلام الغزل اللي كايتشاير.. ناضت عفت و دخلات لحمام غي بزز حينت رعاد ما خلاهاش.. 
لبسات الشوميز و نقصات من الماكياج و جمعات شعرها مخربق.. 
تنفسات مزيان و خرجات .. لقاتو لابس غي شورط و كايطل من البالكون اللي كاتبان منه دبي كاملة ... 
عنقاتو من اللور و باستو ف عنقه و هو يدور دغيا قلبها و ولا هو معنقها.. 
رعاد: غاتسكتي ليا القلب 
عفت برة و لباس عليك ا حبيبي 
رعاد:ااااح على حبيبي خارجة من فمك بحال العسل .. و زيدي هاد الحلاوة كاملة .. كنت ضايع انا..
عفت: ههههه اوا هاني غانعوضك دابا ... 
تسلتات من بين يديه. و مشات خدمات موسيقى. هادية و معروفة أنها كاتساعد فالعلاقة الحميمية سميتها salted wound رجعات حداه و دورات يديها على عنقه و باستو ف فمه .. وهو يهزها دغيا و لاحها فوق الناموسية... 
نزل على فمها بالبوسان و العضان.. حتى لسانها ما سلمش منه .. هبط ل عنقها و كايطبع قبلات كايخليوها تبورش.. نزل ليها الشوميز و هبط على صدرها بحال شي واحد عطشان لقا منبع ديال الما ... كلما كانت الااغنية لحنها كايطلع حتى هو كايزيد فالريتم.. و في كاينقص كايرخف عليها و يخليها تطلب المزيد منه.. ماطلقها حتى طلعات الشمس.. خلف فيها غاع دوك السنين.. قال كلمته و كان قدها.. 
كانو بجوج ناعسين مخشيين ف بعضياتهم. كاينهجو و عرقانين بحال كانو ف شي حرب .. 
رعاد: ماكنش عارفك حلوة قد هاك .. من اليوم ماكاين الح***
ضرباتو ف صدره: اويلي على الماسخ. سكت حشوما 
رعاد: ههه شويا دابا ماكنتيش عارفة حشوما اش كاتعني 
عفت كاتغبن: وا بارك ما تبقا كاتحشمني...
رعاد: ولكن عندك داكشي باقي مزير بزاف . . ياك أركان خرج من تما 
عفت: الحمدلله اللي عرفتيه مزير .. و تقول واش حنيتي فيا شرشمتيني.. يا الفاهم ما بانت ليكش لاتراص ديال الفتحة لتحت.. راك كنتي مرفوع بطبيعة الحال .. اما ا سيدي ولدت بالفتيح.. يعني باقي عندي البكرة.. 
رعاد: باسها ف فمها: هاكاك.. دابا ديما غاتبقاي عروسة وقتما نعسنا( كايطنز) زينااا هاد القضية .. شكوت بحالي 
عفت: انا اللي هبيلة كاندوي معاك ب نيتي.. و نتاا كاطنز.. نعس نعس راه الصباح قرب يصبح.. 
رعاد: اوا مللي صبح الصباح .. خلينا نزيدو طرح آخر.. (قرصها ف رأس بزولتها) 
دفعاتو عليها: واش جهلتي.. البعابع اللي غاتشوف من عندي انا بعدا . . بونوي بغيت نعس .. 
رعاد: (عاود رجعها لحضنها و راسها ف راسها) شكرا بزاف .. بلابيك حياتي ماعندها حتى معنى .. 
نعسو معنقين بعضياتهم و عندهم آمال كبيرة باللي غدا غايكون حسن و بالي كاتسناهم حياة زوينة ..

بعد اسبوع....واقفة كتشوف واش ناسية شي حاجة ومعكوف ظهرها على لفاليز كتتأكد حتى محست غير برجليها فلهوى وكيدور بيها محستش بيه فوقاش دخل ...حطها وهو مزال معنقها من لور كيهمس فودنها
رعاد:اححح على بقرة هولندا ديالي ...اش كديري يا باندتي لحلوة
عفت كتحاول تحيد يديه:وغير بلا متعدب راسك و سميني زوو...تفو على رمنسية لي رجعات فيك
رعاد طلق ضحكة من لقلب:دبا متقوليليش تقلقتي امشيشتي 
عفت بغنج:رعاااااد
رعاد:صافي الغوريلا ديالي مباقيش نقولك حمارتي
عفت ابتاسمات بلا ارادتها:اللع يرزقني صبر معاك ا جحش ياله هههه
رعاد:واجي نوريك جحش اش كيدير لجحيشة ديالو ...باسها فعنقها
عفت:سير سير ...خليني نشوف اش ناقص ...اجي بعدا فوقاش نخرجو
رعاد:غير نكمل نخرجو...
عفت دارت ضربات لكتفو وبقات كتقاد ليه لكول ديال تريكو:الله يقلل حياك...وقولي احبيبي فوقاش موعد طيارتنا
رعاد:اححخ على حبيبي باغية تقتليني ناقص عمر نتي ...وجيبي شي بوسة ادحشة
عفت:وهاد رمنسية الحيوانية لي زادت فلادوز ليوم....راه مزال موصلنا المغرب باش نقول جوها اثر عليك
رعاد:شفتب الحب لمغريب فدم داك شي كيجري فشرايين ..و اراي شي بوسة قبل منبدا فصح وديك ساعة نتي وزهر واش توصلي لمغرب ولا توصلي لحاجة اخرى 
عفت باستو بوسة على حقها وطريقها خلاتو يدخل فما لا يحمد عقباه وهربات ليه خلاتو معلق وخرجت كتحري
عفت بصوت مسموع:غادي نشوف ماما ودراري احبيبي ..فك راسك هههههههه
رعاد:قيدي عند وحق مولانة نشدك ...حتموتي يعني حتموتي .......
مع ل5 ديال لعشية كانت الحاجة واركان ونعمة جالسين فطيارة كيستناو رعاد وعفت يلحقو عليهم ..هاد الاخير لي مشا لشركة يوقع شي وراق على جال المشروع وخلا المسؤولية كلها المساعد ديالو اما عفت فمشات لمكتب عند الماس حطات أجازة مفتوحة بدون راتب معرفتش فوقاش تقدر ترجع ...توادعت معاها وواعدتها الماس مجرد ايام تقاد فيهم شي وراق وتلحق حتى هي عليهم منها تتوانس هي وياها ومنها تزور عائلة جساس ...داز عليها رعاد وشدو طريق المطار فجو لا يخلو من الرمنسية ومرة مرة مطايفة بيناتهم ...طلعو فطيارة الخاصة ديال رعاد كانت الحاجة كتغوت على اركان باش يرجع مقبط شعر لنعمة لي شادة فيدها سيارة اركان جديدة محيدة ليها روايد 
نعمة منين متقدرش تجري من موراه بسباب قلبها جلست وهي كتبكي وشعرها منتوف بسباب جبدت اركان:ها انا حيدتهم ليك ..موت بسم
رعاد شاف فعفت لي بمجرد مشافت اركان كيجري والحاجة من موراه غوتات حتى وقف
عفت تعصبت منين شافت نعمة كتبكي:اركااااااان ..وقققففف..(اركا شاف فيها وطوط شنايفو كيدير هاد الحركة باش متغوتش عليه البوحاطي لاخر) اجي لهنا يا نمس 
رعاد شاف فيها مطلع حاجب ومنزل الاخر:مزال باقية فقرارك ممحتاجينش لمربيات
عفت بانفعال:اااه مامحتاجاهمش ...كنت قادة بولادي بلا بيك وبلا المربيات دياولك ومزال قادرة لدابة ...(اركان وقف حداها كيدمع) مامي
عفت مدات يدها بمعنى حط لي عندك عطاها مقبط نعمة :نتا معاقب مكانش شكلاط لمدة اسبوع ومكانش رسوم لمدة اربع ايام 
اركان شاف فيه وهو يطلق زواكتو شداتو من يدو ودخلاتو لبيت لي تما:غادي تجلس هنا حتى نوصلو ومنسمعكش كتبكي فهمتي الخايب ...باش تتعلم تحكر على ختك...
خرجت من بعد مسدت عليه وشافت رعاد كيقاد روايد ديال طوموبيلت اركان ومجلس نعمة حداه كتلعب فاباد ناعسة على رجليه والحاحة مقابلة معاهم شادة تسبيح فيدها جلست حداها..
الحاجة:غير باباه منين كان صغير ..غادي يمحنك
عفت حطت راسها على كتف الحاجة:غادي يحمقني ..كيحكر على ختو وهي مريضة خايفة غير لشي نهار نلقاهم فشي مصيبة ...
رعاد ناض لقمرة القيادة عطاهم الاشارة باش يقلعو ورجع جلس حدا نعمة شاف فعفت ومبغاش يهدر معاها 
غير استقرو فسما ناضت عفت جلسات حداه حطت يدها فوق من ركبتو 
عفت:سمحلي ..مقصدتش بهدرتي نقلقك
رعاد برود بلا ميشوف فيها:اممم مزيان
عفت:وصافي احبيبي راه والله مقصدت فك ديك تقليقة ...عصبني اركان ومكنتش عارفة اش كنقول
رعاد بحزن:ميحتاش كل مرة تفكريني بلي تحرمت من بزاف بسباب عناد خاوي
عفت:اوووف ارعاد ...خلينا من هاد لهدرة لخاوية ..مبغيتش نتخاصمو من جديد(تمخشت فيه وطلعت راسها باستو فعنقو وهمست ليه فودنو)كنحماق عليك ..
رعاد:احياني عليك اسليعفانة مكتخليليش المجال نتقلق منك هادي هي المشكلة ...شوفي راه الا لقايد هز لعلام راه ولابد ميحارب وخليني سعدي بالحب مكالمي
عفت:هههه سكت راه لحاجة دبا تسمعك
رعاد:دبا خلينا فالجد..تشهيت شي لعيبة فسما(وغمز ليها)

عفت:هههه سكت راه لحاجة دبا تسمعك
رعاد:دبا خلينا فالجد..تشهيت شي لعيبة فسما(وغمز ليها)
عفت:رعاد حماقيت لا ...مراحناش بحدنا كون تحشم 
رعاد:عادي لوليدة اوبن مايند بب ...(كيغوت) الحاجة
عفت:كتسد ليه فمو اويلي غادي تشوهنا سكت المسخوط
رعاد:وحقي اعباد الله ..(شاف وجها رجع حمر وعينيها دمعو بقى ميت بضحك)
شافت فيه الحاجة:مالك كتغوت ياك لباس ..اويلي مالها عفت
رعاد:قلت ليها ناكلو الحلوة ..قاتلي حشومة الحاجة معانا واش الوليدة قلت شي حاجة عيب ولا حرام
الحاحة من نيتها كتجاوبو::لا اولدي ...عفت اويلي على حشومة كولي مدام صحتك مساعفاك راه يجي واحد لوقيتة تحرمي من شلا حوايج
عفت جلست كتتغبن:وراك مفاهماش اماما..
قاطعها رعاد:ظهر الحق..ها شفتي حتى الحاجة قاتلك الحلوة حلال...شوفي عرفتك مبغيتيش تاكليها حدانعمة ..نوضي نخرجو اركان وناكلوها فالبيت...اش بان ليك الوليدة
الحاجة:حتى هذا نظر ..غير جيبي داك لعفريت بقى فيا زغبي حبستيه تما ونتي كولي على خاطرك انا نرد لبال معاهم...عارفاك تحماقي على شكلاط
عفت ناضت كتنض فجلايلها ساخطة ورعاد من موراها ميت بضحك عليها ..

خرج اركان من بعد مخذا بهاطرو رعاد اما عفت كتمثل بلي مقلقة منو باش مرة اخرى ميعاودش يمد يدو على ختو ..خرج فرحان كينقز باس نعمة وجلس حدا الحاجة لي عطاتو لبازل كيقاد فيهم ..اما عصافير الحب فعفت هازة خنافرها فسما ورعاد طلب من المضيفة تجيب ليهم شكلاط سوفليه ..حطاتو ليهم مع ابتاسمة وخرجات عفت بقات مدورة وجها زعمة راني مقلقة 
رعاد:وصافي راه غير كنت نضحك معاك
عفت:محشمتيش وشاد فالحاجة هي على نيتها كتجاوبك ونتا مقصودك حلوى اخرى ..تفووو قليل لحيا
رعاد:دبا عيني فعينك ماشي حلوة وجلاص وما معاه...مكتشبعيش منها الحق يتقال 
عفت غلباتها ضحكة:جيب ..جيب ليا حبيبة قلبي ...احح على سوفليه
رعاد:داك توحويح ديالك هو لي غادي يخلينا نقلبوها حلوة 5 ايطوال ...
عفت غمزات ليه وبدات كتاكل فسوفليه وتستبن مزيان ودير اصوات ساليها شوية من جناب ةوهو يغفلها رعاد لحسو ودخلو فقبلة شغوفة ممزوجة بطعم سوفليه محسو براسهم حتى دخلو فعلاقة متكاملة كيف خطط ليها سي سيد حلف ووفى ولعبها فسما ممفاكش هعهههه كبييير يا حبيبي رعاد 
وصلو المغرب بضبط مراكش الحمراء ...هاد المرة غير لي سبقتها ..هاد المرة كعائلة مجتامعة ومالياها الفرحة ...نزل رعاد هاز نعمة فوق كتافو وكتخربق ليه فشعرو واركان هازو فيدو وعفت شادة فيد الحاجة وكيضحكو ما بيناتهم
عفت:ماما شفت احلام مجاتش معانا
الحاجة:اخلام لبارح طلعات لفرنسا عند واليديها ...قاتلك عندها شي شغل 
عفت تنهدات :اووف..وين مدارت ...تهنيا
الحاجة ضحكات عليها وكملو طريقهن كانت سيارة من نوع مازيراتي رباعية دفع سوداء وbmw a8 كتتسناهم طلعت عفت والحاجة فطوموبيل لكبيرة بشيفور ..لما رعاد فطلع فسيارتو من بعد مطمنهن بلي عندو شغل ويرجع ميتعطلش ..خذاهم شيفور لفيلا فمراكش كانت جديدة غالب عليها لون الاحمر ولبيج وجردة كبيرة متنوعة الورود وعلى جنب سور شجر ديال نخيل ..بمسبح على شكل دولفين كبير وصغير واغلبية الجزء سفلي بزاج كيبانو غير ريدويات فالابيض على طول الابواب زجاجية دخلو كانت دار كتحمق باثاث عصري وتقليدي فلونين الاسود ورمادي فاتح ولحيوط كلهم فرمادي باااااارد مايل الابيض ...طلعو لفوق كان بيت كبير بالوان هادئة بين ذهبي والابيض ستيلو ملكي بحمام عرفاتو الحاجة خاص بيها وبيت فالغوز بيبي كيوت بحمامو حتى هو هذا كان لنعمة وغرفة فالمارون وسرير ازرق لاركان بحمامها اما غرفتو هو وحبيبتو فكانت بين الاسود والاحمر ... سااادة هادئة ...بحمام فالاسود ...دخلت عفت دوشت من بعد مدوشات لولادها وبدلات ليهم وكل واحد فيهم خلاتو فبيتو يرتاح ..خرجات من دوش وبقات مهلوكة مكتشوفش قدامها طاحت فناموسية بفوطتها معقلاتش على لقبلة فين هي ..دخل رعاد كان لحال بدا يظلام بانت ليه الحاجة واركان جالسين كيتفرجو ونعمة وعفت مباينش ليهم الاثر سلم على الحاجة وجلس مهلوك حداها
الحاجة:على سلامتك احبيبي....هادي لي متتعطلش من سفر لخدمة ومشاكلها
رعاد تنهد وباينة فيه عيان:اش غادي ندير خاصني نوقف على رزقي بيدي...لغالية انا نطلع نرتاح(شاف فاركان) ونتا يا البطل متعذبش نينا ديالك
طلع دخل لبيت غير سد لباب حيد تريكو وسروال رماهم فالارض بقى غير بالبوكسور شافها ناعسة مكمشة فوضعية الجنين ملوية فالفوطة ضحك على شكلها عرفها طفات تفكر فطيارة منين بقات ترغب فيه باش يطلقها وهو مخرجها منها مشا قادها فنعاسها وحيد ليها لفوطة وغطاها ..دخل دوش بزربة لبس شورط ودخل تخشى حداها ...دازت ايام عادية خريج سهير ضحك ونشاط مع رعاد وعفت ومرة مرة مضاربين ...اليوم احتفال بمشروع رعاد جديد لي هو كان الممول ديالو ومتكلف باي حاجة خاصة بيه ...بسيف راه هدية لحبيبتو وتيمنا بيها ...استغل هاد المشروع باش يعرف الوسط بزوجته وحبيبته ..دار حفلة مطنطنة حضرو فيها جميع نخبة من المغرب والخارج والخليج حتى من جساس والماس جاو .. عفت كانت طايرة بالفرحة وخطفات الانظار ديال بزاف ..كاين لي كيشوف فهاد ثنائي الرائع وكمية الحب لي بيناتهم غير من طريقة تملك رعاد ليها يا كيكون محاوط خصرها ومكيفلتش فرصة باش يهمس ليها وهي تتزنك ولا تحط يديها على فمها تضحك بلباقة ولا يشد ليها يدها ...كاين لي فرح ليهم وكاين لي حسدهم ...ومكملت فرحت عفت حتى بدات كتشوف فاحباب قلبها كيدخلو واحد من بعد واخد فالاول شافت الماس لي جات مع جساس ...هنا رعاد خلاها معاها ومشا هو وجساس يتكلمو مع واحد سيناتور ...شوية كتبان ليها غصون داخلة مع قيس ...فرحان منين شافتها وعرفاتها على الماس وفيسع رجعو صحبة كانو جالسين كيضحكو حتى غمضات شي وحدة عينين عفت وهمست
لارا:وهيا لمعفر تعفر بشويا ياهااا ياهااه
عفت عنقاتها وكملات:ستيلو مذهب وصدر مزغب هههه احححح توحشتك يا لكلبة معامن جيتي.....

لارا:حتى انا ادحشة بزااف..جيت مع سهيل هو غادي يرجع لطنجة وانا نجلس معاااااك زغرتي يا بقرتي
غصون:تبارك الله مشاعر حيوانية من فصيلة الخنازير
لارا:بلاشك نتي غصون ....سلمات عليها وشافت فالماس..والاخت راقية ولعقل ورزانة المااس
الماس سلمت عليها بلباقة وكتضحك لهدرتها:غير فالوسط ...اجي تشوفي منين نكون فدار ..شلا اشمن لباقة وبريستيج
عفت كتبتاسم حيتاش لكاميرات كانت ناحيتهم وكتهدر تحت سنانها:اويلي بغيت نتحير دبا بغيت نهبل ...وهاد ولاد لهم غير حاضيينا ...
غصون:تعرفو اش بان ليكم غير تكمل سهرة هنا نمشيو نكملوها فالاوطيل
عفت:لاااا انا منحطش رجلي تما
غصون:ويا لهبيلة راه مبقاش كيف كان راجلك غيرو تماما ورجع املهى مطعم 5 نجوم ...سعداااتك بيه باينة كيموت عليك
لارا:احخخ غير يموت وصافي وموكلاتو مخ ضبع 
عفت :كطنزو وراه هو لي وكلني ودنين لحمار ...احح عليه حبيبي انا
غصون:تفوو عليك راه كاع عندنا حبايبنا ...شفتو البنات وخا كنتمرمدو بصح الحب زوين
الماس:والاه مكذبتي فهادي...وخا الحب بعض المرات كتحسي براسك كتموتي ونذليتي وشفتي منو غير الويل ..وكضني بلي خسرتي ذاتك ونفسك فيه ولكن هو كيف كتحسي بدنيوية كتحسي بالعظمة منين يضحك ليك..وتكوني نتي محور الاهتمام والخوف كتحسي بلي عندك سند اب كيبغيك ويخاف عليك وفنفس الوقت كيكون اخ وصديق وابن وحبيب وزوج دايرك فعينيه وقبل متحلي فمك كيفهمك ويلبي ليك اش باغية ...ومنين تشوفيه مقاتل مع زمان ودنيا كلها وواقف فجنبك دنيا وما فيها ...وخا كيمرمد الا وكيخليك تحسي راسك ملكة متربعة على قلب ملك مملكتك ...
عفت تنهدات:ناري الحب زوين 
كانو دراري كل واحد مور حبيبتو ..جساس لي سمع كلام الماس غير سلات حاوط خاصرها وباسها فعنقها
جساس همس فودنها:كلمة نبغيك مستحيل توصف لي كنحسو من جيهتك ..عشق ..جنون..وقليل فاحساسي ليك
الماس كتفات بابتسامة وحطت يديها على يديه لي فوق من كرشها...قيس حاوط غصون من كتافها بتملك وباسها فخذها ..سهيل شد لارا من خصرها مقربها منو وباسها فجبهتها..اما رعاد فركع قدام رجلين عفت خلا الكل مصدوم وجبد علبة حمراء من جيب لفيست سوداء لي لابس 
رعاد:اخلى واجمل ملاك فالكون...نجمة ضوات عتمة ليلي ...سراج انار حياتي وخلا قلبي يدق من اول نظرة ليك وبيك...من بعد مكنت ضايع لقيتك وبلا هواية حبيتك بعفويتك وبرائتك بابتسامتك هبالك دموعك عصبيتك..قوتك ضعفك ..بجميع حلاتك عشقتك..منقدرش نتخيل حياتي بلابيك..رجعت كنتنفسك..نبض القلب ..روح روح... لي دوزناه ومرينا بيه ماشي قليل..ظلمتك قسيت عليك ولكن قلبك كان كبير وسامحتي ليا وهديتيني احلى هديتين..زوج شمعات منورين حياتي ..تقبلي نبداو من جديد حياة جديدة ..بطريقة جديدة ..تقبلي تزوجي بيا
عفت كلامو اثر فيها بزاف محستش بدموعها لي مغرقين وجها فرحتها كانت لا توصف مفيقها غير لغوات ديال الحضور 
...:ااااه.ااااه....ااااه..قولي اه...قولي ااههه.....
عفت بقات كدير علامت ايجاب غير براسها وابتسامتها مقدراتشتتخكم فيها لبسها خاتم كان سامبل من ذهب الابيض والاصفر مزيج رائع فيه علامة لانفيني وحرف راء مشكل باحترافية عاطي منظر رائع وقف وهزها ميدور بيها وهي كتضحك وكتبان بحال شعلة نارية بلباسها الاحمر حطها وباسها قدام الكل بوسة كيبرهن ليها على عشقو لا متناهي ليها ...بقاو كلشي كيهنأوهم ويباركو ..الا شخص واحد بقى هو الاخير ..تقدم مقادرش يهز العين 
جساس:عارف مامنحقيش نوقف نتقابل مع وجهك ...لي درتو لا يغتفر ... انا سباب فعذابك من لبداية ...بغيتك غير تسمحي ليا ..نتي قلبك كبير وانسانة ...
عفت قطعاتو شدت يدو بامتنان اخوي:كلنا غلطنا...حتى واحد فينا ما عندو الحق يحاسب الاخر ..انا مسامحاك...ومن بعد معرفت عذرتك ..جربت فقدان انسان عزيز عليا حتى انا...جساس نتا انسان مزيان (شافت فرعاد)واخ كيوقف مع خوه(عينيها مزال فعينين رعاد كأنها كتوجه لكلام ليه)ميحتاش يبقى بيناتنا حساسيات وحنا عائلة وحدة ...
جساس:نقدر نعنقك ؟
رعاد جبدو عندو عنقو:عنقني انا هي بقى بعيدعليها 
كلشي نفاجر بضحك عليه ...دازت ليلة بيناتهم روعة كلشي مجموعين ..كملو سهرة كيف قالت ليهم غصون فالمطعم لي رجع سميتو مطعم "ArNi" عفت استغربات من سمية منين سولاتو قالها اختصار لاركان ونعمة وعلمهت بلي الاوطيل كاتبو فسمية نعمة ...فرحات حيتاش ربي جزا ديك ليتيمة باب عوضها موضع باباها لبيولوجي لي محنش فيها ...فلحظة لي كان كيعرض فيها رعاد زواج على عفت دخلات احلام مرافقة الاب ديالها لحفل لسقات فيه نلي عرفاتو نازل لمغرب لحفلة ولد اختو ..فرصة بنسبة ليها باش ترجع لوسط...

...منين شافت المنظر حقدات وحلفات ديك الفرحة لي فعينيهم متكمل وها تحس تبيع نص عمرها وتنكدها عليهم ..طال زمان ولا قصار ...من بعد يومين لارا جلسات مع عفت وسهيل من بعد سهرة شد طريق لعند الام ديالو وخلا لارا تخيد وحشها من عفت ...لارا لي مكتخلي حتى فرصة تنغصها على احلام و ترمي ليها الهدرة عيني عينك متحشمش ...وزادت فيخرات منين شافت عفت والماس وحتى الحاجة فصفها ...ولكن معامن احلام معندها نفس وكتشوف غير رعاد ليها فاخر نفق....مهمها لا هدرت لارا ولا عفت ولا حتى الماس لي كتمعني ليها بلي وجودها معندو حتى فايدة وبلي رعاد كيحماق على مراتو وولادو وعمرو يهبب ناحيتها...داز اسبوع ..كان عيد ميلاد نعمة 6 سنين رعاد احتافل بيه مطنطن وخلا مجاب ليها وغير هازها وفرحان بيها كانت عفت وافقة مع لارا كيشوفو فعلاقتو مع بنتو لمتبنات كيف دايرة لي يشوفو فرخان هكذاك يحلف لهي نيت بنتو واول فرحة ليه ...
عفت:كيفاش كنت حمقة وبعدتهم على بعضهم...
لارا حطات يدها على كتفها:ايمتى تقولي ليها الحقيقة...لبنت بدات تكبر اعفت ومشاء الله ذكية
عفت شافت فيها بخوف:منقدرش..عمري تقولها ليها..هي بنتي انا ...الام لي ربات ماشي لي ولدات
لارا:عارفة اعفت ..ولكن لو كان يبانو عائلتها شي نهار ..وتعرف بلي غير لقيتيها مرمية اش غادي ديري ديك ساعة غادي تكرهك اعفت
عفت بصوت حاد:مستحيل تكرهنس..هي بنتي انا..بنت رعاد ..حنا وليديها انا لي شفت لويل وعليها ..حتى حد معندو الحق فيها من غيري
لارا:الخقيقة اعفت ما منها هروب ..نعمة ماشي بنتك ..ومن حقا تعرف
فهاد الاثناء كان سخص غير مرغوب فيه سمع احديث كولو ..كانت احلام لي جاب ليها الله سلاح لبين يديها 
احلام:واخيرا لقيت منين نشدك اعفت..لقيت ضرك لي يقتلك مشي غير يوجع..غادي نخلى روحك تزهق ونتي حية....

صباح جديد .. شميسة دافية بدات كاتشرق مور ليلة كلها شتاء .. و كي معروف البرد ف مراكش قاسح بحال صيفه .. الجو باقي نقي و غي صون الطيور هو اللي كايتسمع.. فاقت عفت على صوت المنبه ... ناضت كاتعكز .. لبسات بانطوفتها و بينوار دافي فوق البيجااما .. دخلات للحمام.. دارت روتينها الصباحي... خرجات من الحمام.. و حلات الريدويات .. و خلات الشمس تدخل.. 
فاق رعاد مخنزر حال عين و ساد لخرى و صوته مدعدع و ثقيل بالنعس 
رعاد: واش شتي شجال فالساعة ؟
عفت: صباح النور 
رعاد: واش جهلتي ... اش مفيقك من دابا 
عفت: عندي مايدار.. غي رجع نتا تنعس .. حتى نصايب الفطور و نفيقك .. 
رعاد: اش غانقوليك .. الله يهديك و صافي ..دوك الخدامات اش غايديرو.. الى نتي كاديري كلشي
عفت : واش مشات ليك شيحاجة .. ا انا خويا بيت ندير كلش بيديا. ياك غي.. راجل و وليداتي .. 
رعاد:اجي اجي نقوليك .. 
عفت: عارفاه اش باغي: غي قول من تما راه ماشي صمكة كانسمعك..
رعاد: اجي نوريك خوك اش غايدير .. 
عفت: ههههههه ديزولي .. رجع تنعس هاني نزلت ... 
سيفطات ليه بوسة فالهوا و رجعات ظلمات اليت و نزلات كاتغني ...
دخلات الكوزينة .. و دارت الطابلية ... جبدات داكشي اللي وجدات من البارح .. اللحم و المصير و القوام اللي خاصينها .. الثومة و الكمون و السمن و الزعفران الحر ... دارت كلشي فالقلوشة .. و وقفات كاتشوف ... 
عفت: فكرت حتى عييت و تكلخت .. فين غانلقا دابا شي حمام ف هاد الخلا للي ساكنين فيه .. 
عاودات طلعات كاتجري .. و حلات الباب على رعاد .. دخلات مدرمة كاتغوت .. و والو هو غارق فالنعاس 
جلسات حداه فوق الناموسية و كاتحرك فيه غي بشويا
عفت: رعاد ... رعاااد .. حبيبي .. وااافيق .. واا رعاد وا فيق غي نقوليك . 
والو ماكايجاوبهاش .. بدات كاتحرك فيه بجهد .. ما حسات راسها حتى لقاتو هو الفوق و هي تحته .. 
سرطات لسانها و بقات غي كاتشوف فيه ب عينيها خارجين ... 
رعاد: واش ل ديلمك نتي ماغاتخليناش اليوم نعسو .. 
حركات راسها بالنفي..
رعاد: شت فيك العافية هاد الصباح ياكما بغيتي نطفيها راني موجود .. 
خطف بوسة خفيفة من فمها ...

عفت : ا داك الباسل.. نوض راه خنقتيني... 
رعاد: لا نتي اللي جبديني .. 
و نزل وجهه كايبوسها ف عنقها و كايهرها و هي كاضحك و تلوا تحته .. 
عفت: هههه و هدا صافي . .. رعاااد وا راه نسيتيني حتى علاش جيت نفيقك.. 
رعاد: هز راسو فيها: دابا غي علاش كاتقلبي.. 
عفت: ببراءة: واااالو.. غي صايبت شيحاجة ياك للغدا و خسها فين طيب .. 
رعاد: و انا بوطة ياك . 
عفت: و لا .. دابا انا درت الطنجية ياك .. اوا و خسها فين طيب .. 
رعاد: ااااح فاش فكرتيني.. ما كليتها مالي كنا صغار و كانجيو عند جساس ل هنا ل مراكش.. 
عفت: اوا هي الي نضتي ديتيها. راه خسها الوقت باش طيب مزيان . . 
رعاد: و الشيفور اش كادير اللي ما يديهاش 
عفت: هو ماعارفش فين .. وا نوض ا حبيبي عافاك . . ( بصوت محلون) و عندي ليه مفاجأة بالليل.. 
رعاد: ااح غاتسكتي ليا القلب بحلاوتك و مفاجآتك.. 
عفت: يموت عدوك و اللي ما يبغيك.. 
عطاها يدو و نوضها و ناضو بجوج.. 
رعاد: و فين جا هادشي .. 
عفت: ياك عاقل على فين كنت ساكنة... انا .. 
رعاد: اييه 
عفت: اوا صافي سير ل تما ياك و سول على الحمام .. راه معاه كاين الفرناتشي.. عطيها ليه يطيبها.. 
رعاد: اش عند الميت مايدير قدام غساله.. 
دخل الحمام كاينكر و هي نزلات كاضحك عليه ... خدمات الراديو .. من ديما مولفة تسمع ليه الصباح .. بدأت كاتوجد فالفطور حتى شافتو نازل .. لابس حوايج سبور و مخنزر. عطاتو داكشي و سيفطاتتو كاضحك و تبوس فيه ..
فيقات ولادها و لارا و الحاجة .. و رجع رعاد و تجمعو كلهم على الفطور .. ناشطين ضاحكين .. وصلات وقت الغدا و رجع رعاد جاب ليهم الطنجية.. كلهم طاحو فيها عميين.. ياكلو و يشكرو... 
كملو و جلسو مجموعين على كأس ديال اتاي ب ليقامة مشحر ..
لارا: عفت .. واش ناوية تبقاي غي مخشية فالدار حتى تغملي.. 
عفت: اش بيتيني نوض ندير .. وعاد مافياش اللي يتحرك .. 
لارا: تهزي قالاك.. انا بيت نخرج نفوج.. طلعو ليا 4 ديال الحيوط فراسي.. 
الحاجة: اييه ا بنتي عندها الصح .. نوضي نخرجو و نجيبو شي ضورة فاعلة تاركة .. خاساني شحال من حاجة..
لارا: اوا شتي كلشي باغي ..غي نتي المعكازة.. 
عفت: اوووف كاتحاماو يا ربي السلامة ... 
ناضت لبسات جلابة كحلة بالراندا.. و لبسات معاها بوط دومي طالون قصير ف كاميل و معاه ساكو صغير .. دارت شالها و ماكياج خفيف .. لاحت فوق كتافها كاب سخون شويا .. و دازت وصات المربيات على الدراري .. 
و نزلات عندهم .. لقاتهم لابسين و كايتسناوها.. 
هزات تيليفونها و دورات ل رعاد قالتها ليه . و شحال و هي كاترغب فيه باش يخليها هي اللي تسوق ... دار ليها خاطرها و خرجو .. 
ركبو فاللوطو.. ميرسيديس آخر ما خرج ... و توجهو لأول وجهة ليهم ..

عند رعاد اللي رجع لدار .. دخل و طلع شاف ولادو لعب معاهم شويا و خلاهم كايتفرجو فالرسوم.. 
دخل ل بيته .. و يالاه سلت التريكو و بقا عريان من الفوق سمع الباب كايتدق .. سحابو ولادو بغاو شيحاجة.. حل الباب ولقاها قدامو كاتفرنس.. لابسة من غير هدوم .. كسوة خفيفة صدرها كامل باين .. و ليبا موس مع طالون و دايرة كيلو ديال الماكياج.. كاطلع فيه و تنزل ب إعجاب ف جسمه الجذاب ..

رعاد : اححم خاسك شي حاجة 
احلام: هاااا.. لا 
رعاد: إلى ماشي ضرورية نزلي تسنايني التحت.. 
احلام: دابا جيت .. ديما كانلقاك مشغول .. 
رعاد: اوا راك عارفة الخدمة كثيرة.. 
احلام: كاتهضر و تحلون عليه و عينيها غي كايضورو و كاتشوف ف جسمه الجذاب : دابا انا .. عييت من الدار.. و عارف باللي بابا خلا ليا شي فلوس باش ندير شي حاجة نتحرك فيها و نلهي الوقت .. و ماعرفتش شنو ندير .. بغيت نصيحتك . 
رعاد: اييه الآلة على راسب و عينيا .. صافي غدا انشاء الله مع الصباح ندويو ف هادشي مزيان .. نعطيك أفكار اللي تقدري طوريهم و ترجعيهم مشاريع. 
قربات ليه بلعاني: ماعرفتش شنو نقوليك شكرا بزاف .. بلا بيك ماعرفتش اش كنت غاندير ..
رعاد: اححم.. المهم غدا ندويو هادشي .. خسني دابا ندوش و عندي لقاء فالليل مع واحد الممول.. تعطلت .. 
احلام: اااه اوكي .. صافي ديزولي . شكرا بزاف .. 
ابتاسم ليها و سد الباب و هي بقات واقفة كاتفرنس و تسنا.. سمعات الباب ديال الدوش تسد .. و هي تحل الباب بشويا و دخلات كاتسلت.. 
مشات للجهة فين موافقة عفت كاتنعس.. و لاحت حدا الناموسية فالجنب.. سوتيانات ديالها.. و فيهم ريحتها ... خباتهم شويا باش يبانو في اللي جا جلس ف ديك الجهة ديال السرير .. و خرجات كاضحك بحال دارت شي إنجاز... 
رعاد كمل دوش و خرج بالفوطة ملوية على نصه .. 
كان زربان حينت تعطل .. لبس بالزربة و بقا كايقلب على شي وراق .. قلب حتى عيا و بقا ليه غي واحد الجهة حاجة فيها عفت داكشي ديالها.. قلب تما و ما غير طاح ف حبوب منع الحمل .. كانو محطوطين تما .. هزهم و عينيه خارجين بالاعصاب... 
جلس فوق الكرسي و حلهم و كان نصهم موكول.. يعني بادية فيهم من شحال هادي .. زير على يديه و وجهه ولا حمر و عروقه بايطرطقه بالاعصاب .. هزهم دارهم ف جيبه و هرج بالزعفة من البيت و هو كايتسسنا غي امت يرجع ليها ... 
●●● ف احد المقاهي الراقية ف جيليز.. كانت جالسة احلام .. حاطة رجل فوق رجل... و هازة غارو. كاتنتر منه و ملامحها ما مفسرينش.. 
دخل راجل يكون عندو ديك 30.. شافها من بعيد و جا جلس حداها .. 
احلام: فين وصلتي ف داكشي.. 
الراجل: باقي كانقلبو.. و لكن ماتخافيش. قربنا نوصلو داكشي اللي بغيتي .. الحي و عرفناه و السبيطار و مشينا ليه .. يعني قربنا بزاف .. في نتي خسك تزيدي فالحلاوة شويا.. 
احلام: بصوت صارم: ماكانرجعش كلمتي انا سمعتي.. كمل خدمتك و انا غاتاخد فلوسك كاملين .. 
لاحت فلوس القهوة فوق الطيبة و ناضت مشات و طالونها كايتقرقب.. و جميع الأعين عليها .. 
●●● رجعو عفت و لارا و الحاجة .. محملين و مجملين.. ما خلاو تا بلاصة.. مشاو ل جامع الفنا و ما خلاو لا صمارين لا رحبة.. كلشي تقداو منو.. و عفت داتهم ل شي بلايص عمرهم شافوهم.. 
دخلو للدار و كل واحد طلع يبدل .. 
عفت اللي دوشات بلا ما تقيس شعرها غي حيدات العرق و العيا.. كملات و لبسات غاندورة ديال الدار فالاحمر خفيفة يالاه شراتها.. و خلات شعرها مطلوق .. جاتها زوينة بزاف .. نزلات لقاتهم بايحطو العشا .. 
عفت: باقي الحال على العشا .. نتسناو رعاد .. 
الخدامة: مدام موسيو رعاد قاليك عندو عشاء عمل بلا ما تسناوه.. 
عفت: اوكي صافي .. غي حطي .. 
تحطات الطبلة فيها اشهى المأكولات.. و نزلة أركان و نعمة .. تجمع كلشي على الماكلة. يالاه بغاو يحطو اللقمة الأولى. حتى سمعو الباب تردخ.. و بان ليهم رعاد داخل ملامحه مامفسرينش.. عينيه حمرين و باين فيه معصب و كاره الوضعية.. وقف عليهم كي ملك الموت.. شد عفت من يديها بلا كلمة بلا جوج .. طالع بيها جارها وراه.. مزير على يديها و كايسوط و هي كاتسول فيه و هو ماكايجاوبهاش. .

لارا:الحاجة هذا مالو؟
الحاجة:معرفت داخل كيف لعجاجة...غير الله يستر(شافت نعمة متبعة ليهم العين)كولي انينا ديالي باش تنوضو تنعسو
نعمة:وماما مغتعشاش؟
الحاجة تنهدات:ماماك ابنتي غادي تاكل مع باباك ..ياله كولي ابنتي شاطرة باش نعسك حدايا ليلة 
نعمة بدات تاكل فهدوء وفرحانة لي مغاتنعسش بحدها 
اما لفوق فكانت عاصفة بحدها صاعر وهي واقفة حداه جامدة كتشوف فحبوب منع لحمل لي مدهم ليها بلا كلمة بلا زوج كيفاش حتى وصل ليهم وهي مخبياهم وحارصة باش ميشوفهاش منين تكون تشربهم بلعت ريقها وبقات دور فعينيها وهو عروقو غادي يطرطقو بالاعصاب كيحس بشمتة ودنيوية حداها كيفاش عطاخا خاطرها دير فيه هكذا وهو لي ميزكل حتى فرصة يقولها بلي باغي مزال لولاد منها وهي كتستغبيه ونشرب موانع الحمل مباغياش تحمل منو
رعاد بصوت كيخلع:اش كيدير عندك هاد لخرا؟
عفت بخوف:رعاد راه ماشي كيف..طلعت عينيها فيه وبلعت فمها مقدرتش تزيد حتى كلمة شدها من يدها زير عليها
رعاد:من فوقاش ونتي تشربيه؟(عفت لا رد..زاد زير على يدها) مباغياش تحملي مني..مكفاكش لي درتيه مبغيتيش تترباي يا ديلمك
عفت غمضت عينيها كتحس بيدها تفلعصت:رعاد ..يدي...
رعاد كيشوف فيها شوفة لو كان كانت تقتل كانت تجيبها فلبلاص جرحاتو بتصرفها:هدري من فوقاش ونتي كتاخذي هاد زبل
عفت:من ..من ..ن.نهار لاوطيل
رعاد طلق منها :تعرفي الا مزال قربت منك راه فيا غير ريحة رجلة اعفت(جلس فوق ناموسية حاط يديه على راسو وكيهزز رجليه بالاعصاب)
عفت قربت جلست حداه وحطت يدها على كتفو نفضها وخنزر فيها ودور وجهو عليها بلعت غصتها :غير فهمني ..انا ..سمحلي مقصدتش نجرحك...انا شفت اركان مزال صغير ..و..و ...محتاج لرعاية ..ونعمة حتى هي..قلت نصبرو شوية ..(شافتو ممسوقش لهدرتها وخا هكذاك كملت) وزيد لخدمة ...
رعاد دار شاف فيها:ديلملت لخدمة غير نسايها..مباغياش تولدي حتى انا لخدمة مكانش..وديك دبي رجوع ليها غير نسايه من هاد نهار هنا الإقامة غادي ترجع بنسبة ليك ...بغيتي غير تشدي لعناد وزكاير انا راه شي حاجة فوق منهم...نتي لي محمدتيش الله بغيتي تخلويض غادي نعطيه لجدك ومن هنا وهاك غادي سكون تصرف اخر امدام ...ناض وخلاها مصدومة من هدرتو تسيف عليها ضربة وحدة 
عفت بصدمة:اش كان يقصد بنبسة ليا..(غوتت وضربت ففخاضها) اويلي باغي يفرقني على ولادي ..خرجت كتجري خايفاتو ليكون خذا نعمة واركان ولكن لقاتو داخل لمكتب ديالو تبعاتو وسدات ودموع فعينيها
عفت:مغاديش تفرقني على ولادي ..فهمت...والله لكانت ليك
رعاد ببرود:سيري لبيتك خلي ليلتك دوز على خير
عفت:مخارجاش ...ودبي هي لي نرجع ليها ..وولادي والله لخليتك تعدهم عليا(شافتو ناض وقرب منها بخطوات بطيئة بداك كتترعد من ديك شوفة لي داير فيها مفهمت اش ناوي شدها من يدها بحنان )عفت اش..اش كدير
رعاد هبط لمستوى ودنها كيهدر بهمس بحال فحيح الافعى:رجعي لبيتك بعظامك صحاح..ممستحملش نشوف وجهك هاد ساعة
عفت شافت فيه ونزلو دموعها:جاوبني ونمشي
رعاد شدها دفعها خرجها وسد لباب طلعت نيشان لبيتها تخشات فبلاصتها وعطات لعنان لشهقاتها خشات يدها تحت لوسادة ووجها فلوسادة باش تحبس شهقاتها حتى كتحس بشي حاجة فيدها ناضت ودموع عاميين عليها رأية حتى كتشوف سوتيان ماشي ديالها هزاتهن كتحقق فيهم وشمات ريحتهم 
عفت بصدمة:لااا ميمكنش ..ريحة سليعفانة هادي ....

ناضت عفت كدور فبلاصتها:اهاااااا دبا رجعنا هكذا وخااااا...مسحات دموعها وخرجت نيشان لبيت احلام دخلت بلا مدق لقاتها ياله خاجة من دوش لاوية عليها فوطة وكدندن 
احلام:اش كديري نتي ..معلمومش تستأذني قبل مدخلي لبيت غير بيتك
خلاتها عفت حتى كملت هدرتها ورمات عليها سوتيان ديالها:مرة اخرى العايقة قبل مديري تصرفات ديال تبهلا عرفي معامن كتلعبي (احلام بقات غير كتشوف فيها وتبلع ريقها قربت منها عفت وشدات ليها خصلة من شعرها)من نيتك كضني بهاد تصرفات(دارت عليها كتشوف فيها)تخليني نشك فرعاد(ضحكت ضحك استهزاء)هه راكي غالطة رعاد عمرو ميشوف فيك..ومتأكدة عمرو يشوف فشي وحدة من غيري..ونزيدك بلا متحاولي معاه غادي تجيبيها غير فعضامك..
احلام:انا ...انا..
اعفت:نتي وحدة مكلخة ...اش كنتي كتتوقعي ديري هكذا ونتخاصم معاه ونخليلك ساحة ديري مابغيتي ..تو..تو ..تو نعذرك مكتعرفينيش ...(شافت فيها بوعيد)زوج كلمات منزيدش من غيرهم ..باقي نشوفك كتلعبي فساحتي ..لي نديرو فيك منقولو ليك..مزال مكتعرفي علاش قادة ..بلا متتخليني نلعب معاك ..وهااا ودني منك...خرجت وخلاتها كتاكل فجنونها وكتتحسر على الخطة لي ضاعت ليها ..مكانتش ضاربة حساب بلي عفت تقدر تفرشها بهاد سهولة 
احلام بحقد:غادي نخليك تندمي لي وقفتي فوجهي ...
دازت سيمانة رعاد قطع لكلام مع عفت ومبقاش كيعمر فدار بزاف كيخرج فصباح مكيرجع حتى لنص ليل كيتحجج بالخدمة ..عفت شاغلة راسها بولادها ولارا كل مرة فين خارجين هما والحاجة اما احلام فكتستنا ساعت الفرج ...كانت جالسة فمطعم فاوطيل 5ايطوال حتى دخل لابس كلاص وابتسامة على وجهو كان فالثلاثنيات من عمرو سلم عليها وجلس 
احلام:كاين شي اخبار جديدة؟
المحامي:اكيد ...وحبت ليك خبار لي كنتي كتستناي
احلام بفرحة:بصح ..يعني واخيرا..شفتيه ..هدرتي معاه
المحامي:ياله جيت من عندو كاين فالحبس
قاطعاتو لحدة :الحبس!!؟؟
المحامي :ااه الحبس ..ولكن هذا معندو فاش يضرنا ...عندو مراتو برة على الحبس وهو ميسور الحال وخا شغلو كلو فالممنوعات ولكن هذا مكيشكلش شي اشكال ...الخق كيبقى حق
احلام تنهدات:قلتي ليه لي قتلك .
المحامي:اكيد 
●●●فلاش باك○○○○
المحامي لي دارتو احلام باش يقلب على والدين نعمة ولا اي واحد من عائلتها ..دار ما فجهدو وبلفلوس كيف كتعرفو تحل طريق فلبحر ...لقا الاب ديال نعمة لي كان بزناس كبير فمراكش وموقع عقد مع لحباسات مكيجلسش شهر مقاد برا عليه ...كان سميتو مهدي المختاري...المعروف ب" نمس" وهاذ لقب خذاه عن جدارة احتيالو على لي خدام معاهم حتى رجع كلشي يهدر بيه..كان مزوج لياقوت فاسية قحة كتجيب سلعة من الهارج وتعاود فيها البيع حتى فتحات قيسارية قد لخلا ومنها قلبوها تجارة وتهريب حتى دارو لباس ولكن هي مكتولدش بقى لي جامع بينهم هو البزنس وهو كانت عينو زايغة غير لي مشافهاش حتى لنهار لي جابت لياقوت بنت من لعروبية سميتها ابتسام يتيمة لا اب لا ام كانت اية فالجمال ولكن قلة شي مكانتش باينة عليها ولكن وخا هكذاك كانت عندها شوفة قتالة زعرة وبيضاء وعينيها زورق رمادي لونهم يسحر ...شافها وخلف حتى تكون ليه ..كلا بعقلها مسكينة وضحك عليها حتى حملت منو معرفت حتى بقات مع المدة كرشها زايدة وكتكبر عاقت بيها الياقوت وعطاتها قتلة ديال لعصا وحبساتها ولكن ربي معاها هربات حتى ولدات ..بنت ..ومع الياقوت حلفات حتى تلقاها لقاتها هي وبنتها ..خافت لديك لبنت تهف رزقها ورزق راجلها لبقات عايشة بغات تتهنى منهم بزوج حرشات شي قطاطعية يديرو لي عليهم وعطاتهم تدويرة صحيحة ..ديك ليلة ابتسام خرجات من سبيطار معارفة فين ترد راس بقات كتتمشى حتى وقفو عليها وحدين ملثمين خافت وبدات كتجري وتدخل فدروبة وبنتها بين يديها غواتها واصل لفين... بقات كتشوف فيها وكدور فعينيها بان ليها درب مظلم حطاتها فيه وقلبها كيتقطع وكملات جراها حتى كيتخارحو معاها نفس رجال فواحد درب مسدود غير طريق لي واقفين فيها هما هي لي تخرج عرفات بلي اخرتها هي هادي ...تعداو عليها بنوبة وخا مريضة ونافسة وفالاخير شدو حبل داروه ليها على عنقها وعلقوها فلبوطو ديال ضوء وهنا كانت نهاية ام نعمة ابتستم لي كتبلغ من العمر 17 سنة ...
المحامي عرف هاد شي بطريقتو ..مشا عند اب نعمة لحبس
المحامي:سي مهدي المختاري 
المهدي:شكون نتا؟
المحامي:فاعل خير ..ووجه لخير وربح عليك(حط حداه باكي غير زرقة وختها)
مهدي مستغرب وعينيه غير على لفلوس:امممم واش باغي مني 
المحامي:بغيت غير ندير فيك خير ونوريك بلاصت بنتك ...بنت ابتسام
مهدي تحلو عينيه على وسعهم منين ذكر اسم ابتسام:فين..فين كتعرف نتا ...

المحامي:تهدن وجلس نهدرو..انا بعيد مل لبعد على قضية ابتسام ...كون هاني مسجلة ضد مجهول وغادي تبقى على حالها ....بيناتنا مصلحة ..وبحلاوتك
مهدي جلس كيشوف فيه:هات لي عندك
المحامي:بنتك عند ناس بوكو عاقة ..ناس لفوووق ..ومتبنيينها لا ورقة لا زوج ...ميرضيكش بنتك حبيبتك تكون بعيدة عليك ونتا حي ...بغيتك تحيبها عندك وكون هاني مغاديش يسيفطوها بيديها خاويين ..بنت 6 سنين محملة بملايين ..لموني 
مهدي غير سمع لفلوس ولملايين دخل الموضوع لراسو :واش ضمني بلي هدرتك صحيحة
المحامي جبد تيليفون وراه تصاور نعمة مع رعاد فعيد ميلاد شاف غير الجو ديال الحقلة وجردة كيف دايرة والمسبح حل فمو وعرف ناس عاقة ديال بصح 
مهدي:ودبا المطلوب شنو هو 
اامحامي:ترفع شكاية ضد رعاد وعفت هنري بلي واخذين بنتك منك بلا موجب شرع...وعندك مني 80 كاملة بلا لي يجيك من سي رعاد كتعويض ... بنت ابتسام دجاجة بكامونتها 
مهدي:نفكر ونرد عليك
المحامي مد ليه كارط:عارف عندك تيليفون فكر وعيط عليا
●●●الوقت الحالي○○○
احلام:وغادي يصوني 
المحامي:لي بحالو نعطيه 3 سوايع ويرجع يعيط
فهاد الاثناء فالحبس كانت الياقوت مع مهدي فشومبر ديالو ...
مهدي:كيف قتلك بنت ابتسام دجاجة بكامونتها
الياقوت:وعيط عليه اش كتتسنى ...لحبيبة ديالي ندير ها فعينية كيف درت لمها 
مهدي:غير يجينا الخير منها وديري مبغيتي 
اتاصل بالمحامي لي كان مع احلام وعلمو بالموافقة وبلي مرتو هي لي غادي ترفع شكاية 
المحامي :اش قلت ليك
احلام:هههه دبا عاد رتاحيت..شوف عطيه لي بغا ودير خدمتك بغيتهم ياخذوها ليهم اليوم قبل غذا..دبا عاد نبداو لعب الالة عفت ....
ناضت اخلام توادعت مع المحامي ... 

يتبع ...