صورة مصغرة لـعداوتي مع ولد الحومة الجزء الثالث

عداوتي مع ولد الحومة الجزء الثالث

m3a talt l7oma m3a ma3a  3adawati weld 
رواية عداوتي مع ولد الحومة

عمران : ( بنظرات مكر ) فنظرك انا غانحتاج للكلاب لابغيت ندير شي حاجة شهيدة : اش غادير حيد حيد راك خنقتيني عمران : ( كايشوف لها فعينيها ) ولا ماحيدتش شهيدة : اووووف وا دابا غايدخل شي حد غا يسحابليه بففف غاينويها فشكل وا سير خرج ( كاتدفعو ) عمران : اش غايسحابليه همم شهيدة : غا يسحابليه كانديرو شي حاجة عاوتاني انا ماكاندير والو عمران : اينا حاجة من الحاجات شهيدة : ( متوترة ) وا هاداكشي لي على بالي و بالك عمران : و مالك كاتعرقي و ترعدي غا بوحدك؟ سولتك عادي اش غايسحابليهم شهيدة : ( كاتهرب عينيها ) بففففف وا راك عارف وا حيد ا عمران عافاك ماناقصني مشاكيل ... بعد منها عمران و هو كايضحك يلاه جات تخرج و هو يعيط لها عمران : شهيدة شدي راك نسيتي صاكادو ديالك داك نهار شهيدة : ( رجعات لعندو ) طلق لهنا يا شفار ( بدات كاتقلب فيه ) والله و نلقا ناقصة شي ريال من بزطامي راني حاسباهم ريال بريال شفار لاخور ... عاود جرها لعندو حتى تلاصقو مابقا كايفصل بيناتهم الا سنتيمترات شي لي خلا شهيدة تدقق فملامحو و تفاصل وجهو مزياااان و حتى البنية الجسدية لي كانت حاكراها فاللول بقات غا كاتشوف فيه و حتى عمران ماسلمش من تدقيق دقق فتفاصيل وجهها انش بإنش و تحسس جسدها الخفيف لي فاش جرها لعندو بحالا جر ريشة عمران : ( عاقد حجبانو ) بنت لك شفار؟ شهيدة : ( متوترة من القرب و كاتحاول تتفك ) و و شكون عرف بففف ممكن طلق مني عمران : ( زاد زيرها ) علاش واش انا شادك؟ شهيدة : وا هااااا زعامة الخايبة طلق ولا مايعجبك حال كمارة ديال الحبس تفو عمران : ( مخنزر فيها ) فمك غا تقاديه و فاش نكون كانهضر معاك عينيك حدريهم شهيدة : ( تدهشرات و حدراتهم بلهلا يطريها ) واخا ممكن تبعد شوية عمران : ( مخنزر فيها ) هاد تخراج العينين لي فيك حيديه ماشي انا كلمة و نتي عشرة و تنوضي تقلبيها سباط و سبان سمعتيني ياك؟ شهيدة : ( كاتشوف فالباب خايفة غا يدخل شي حد دابا و يلقاهم هاكاك ) وي فهمت غا بعد عمران : فاش نكون كانهضر معاك شوفي فيا شهيدة : وا هااااااا طنز العكري طلع كول الكرموس هبط شكون قالها لك ياك نتا لي قلتي فاش نكون كاتهضر مانشوفش فيك و دابا كاتقول نشوف فيك حيد خليني نمشي راه غايجي شي حد عمران : كوني تحشمي راه غاتبقاي كاطيري تا نعطب مك من..

همس لها فودنيها حتى شداتها تبوريشة عاد طلقها تا بغات توصل للباب و هي تتفكر صاكادو شهيدة : و هاد المرة عافاك فاش تلقا شي حاجة رجعها لمولاها ماشي تخليها عندك ، عااااد تفكرات سيديات لي فساكادو و تصاور هي كانت ناويا تعلق دوك تصاور فالحومة و سيدي تلوحو ليه من تحت باب دار بإسم مجهول تبقا دير ليه شونطاج زعما صدق دابا عارف داكشي ديالها لادارت هاه ولا هاه الكلاب فالانتظار وعلاش الكلاب؟ و عمران ولا كايدخل تال دارهم يعني غا هو يخرج لها روحها شهيدة : ( بضحكة صفرة ) ههه اله يكتر خيرك ا عمران شكرا بزاااف حيت رجعتي لي قشاوشي عمران : ( فاهم البلان ) تخافي ما تحشمي خرجي قبل مانقتلك الموصيبة ... خرجات طايرة و هو رجع لبلاصتو جلس شوية و توادعو و مشاو فيحالاتهم اما شهيدة طلعات لبيتها و بقات غادا جايا غادا جايا شهيدة : اويلي ولد الحرام مابقا يحشم ما يرمش كان قريب يبوسني جرني من يدي ا عباد الله و وسط دارنا دابا كون غتاصبني؟ غانولي تا انا ندير قصة و نسميها اغتصبني فالطواليط لا لا بزااااف الله يهديك ا شهيدة تا نتي فاش كاتفكري بففففف ولكن طلع بوقوص ولد الحرام و صحيح كنت حاكراه احح ا يما على العوينات و شوفات و لحية دابا انا هاداك كاااامل كنت محررة عيشتو حشومة عليا كاع ... نعلي شيطان ا شهيدة ... يا ودي شيطان هو بنادم و على صحة تبارك الله عندو جرني تا زعزع ليا المصارن ... ياودي قلت لك نعلي شيطان بديتي تشهاي فيه ... الله ينعل شيطان ويخزيه ناري و دابا كون دخل خويا امين ولا شي حد من العائلة كون صدقنا فشي طاب و شي ما طاب ( ضربات فحناكها ) اوييييلي واش شاف تصاور تفو تفو تفو تا نتي ا شهيدة فين كان عقلك بففففف دابا غير نلوح هادوك فطارو دزبل مابقاو صالحين لوالو ... لا لا لا باقيين صالحين باشتا لاهضر نهددو بيهم نيهاهاهاها تبا كم انا شريرة 😈 اودي الله يعطيني صحة و صافي ... مشات تنعس و هي كاتفصل و شيطان كايخيط تا داتها عينيها * عند عمران وصل لدارو تلاح فوق سداري فالصالة لايح يديه على عينيه ماجات بين عينيه غير ديك لقطة فاش تلاقاو العيون و بقا ساهي فيها شحال .. هبط مراد لي كان طلع يبدل حوايجو مراد : ا فين ا با عمران مالك كاتفرنس بوحدك عمران : ( عقلو ماشي معاه ) عينيها مراد : ( غادي معاه فالخط ) عجبوك ياك ...

عمران : ( باقي على نفس الحال ) غرقت فسوادهم مراد : ( شاد الضحكة ) طحتي ولا مزال عمران : ( عاد تواكض ) ... لاح عليه المخدة ... نوض قود من حدايا مراد : عشنا و شفنا با عمران كايتعنب ههههههههههه لا والله تا بزاف عمران : شمن عنب ولا دلاح نوض تنعس غدا راك خدام مراد : ههههههه من نيتك نمشي والله مانتحرك تا تقوليا اش كاين كلشي باين غير من تعطيلة لي تعطلتي فطواليط ناس كايمشيو 5 دقايق نتا بقيتي ساعة تم هممم و حتى شهيدة ماكانتش معانا عمران : ( شاف فيه ) شكاتخور نتا؟ مراد : كانقول غااااا لي شفت ... هبطات مريم مريم : هههههه تسحابلك حتى واحد ما عاق بيك ا خويا العزيز ههههه درتيها مفرووشة عمران : ( مخنزر ) اش كاتخربقو تا نتوما اصلا البنت طلعات لبيتها حيدو خليوني نمشي نعس غدا فايق ابونور ... مشا و خلاهم موراه كايفرنسو مراد : شفتي اش شفت 😆 مريم : ههههه شفت كلشي مراد : سيمانة و هو كايمشي و يجي فطاكسيات واخا طوموبيلتو صلحها فوقما يدوز من حدا دارهم كايطلع راسو لشرجمها مريم : و نتا باش عرفتيها القرد مراد : راه كانكون معاه زعما مريم : واييه و ماشفتيش منيين دخل لدارهم ماحيدش عليها عينيه كانقول شوية و يعيق بيه شي حد مراد : الله اودي راه كنت حداه و عييت ما ننغزو و معامن نتي هاضرة ضرب فيا شي تخنزيرات تا قلت شوية و ينوض يفرشخ ديلمي مريم : شفتو شفتو ههههههه و فاش شافها نايضة و دار سبة بطواليط 😂 مراد : ا شفتو تعطل تما ياكما مريم : تما فين بقات فديك ياكما مراد : خاص نتأكدو مريم : بحرا نيت يدير عقلو راك شفتي اصلا هو مابغاش يسكن مع ماما و بابا غير باش مايضغطوش عليه فقضية زواج مراد : هرب منهم و ها هو طاح فيها ههههه جات لي تجمع ليه المطاوي تا هو ماطاح غير ففريفرة داك العقل لي عندو غاطيرو ليه مريم: واخا هكاك ضريفة و زوينة صراحة دالله مراد : تيتيزة متافق معاك فيها مي ضريفة مابانش ليا فيها هههههه غير من شوهة لي دارت لي اناو سميرة مريم : دابا خاصنا نتأكدو واش كاين شي ولا غير الفرشي عاد نشوفو نجمعوهم اش بان لك مراد : معاااك فكلشي مريم : وا نوض تنعس دابا غدا ان شاء الله و نبداو نيت قبل مايجي راجلي مراد : تلاحي اصبحنا و اصبح الملك الله وهيبة : شهييييييدة نوضي نوضي نوضي شهيدة : ( الصمت ) ...

وهيبة : وا نووووضي ا زوباه نووضي دغيا جبت لك معايا واحد الحاجة شهيدة : اممممم بعدو مني خليوني نعس وهيبة : ماغاتنوضيش بلاتي نوريك ... جابت بانيو ديال الما متوسط خواتو عليها ناضت كاملة فازكة و مخلوعة شهيدة : ( مخلوعة ) الحفيييض الله ( غوتات ) وهييييييييييييييييييبة وهيبة : الله يسترنا شهيدة : اللهينعلطبنمك والله لابقات فيك ... ناضت هازا صندالة فيديها و تبعاتها لاخر لاحت البانيو و هربات هبطات دردبات مع دروج شهيدة : حبسي حبسي يحبسوك جنون نشاء الله سعدية : ( كاضحك ) مزااال مابغيتو تكبرو ا عنداك بشوية غاتهرسي شي حاجة كريمة : ماحدا هي كاتكبر و كايزيد يطير لها الفريخ ... بقاو كايضورو على طبلة شوية خرجو للزنقة وهيبة هاربة و شهيدة كاتشير عليها بالحجر بحال الحمقة حتى كانت غادخل فيها طوموبيل غير حفضها الله ... كان راكب فيها عمران و معاه واحد خيتي هبط من طوموبيل و مشا لجهة شهيدة يلاه جات شهيدة تسب و تحيح و هي تسكت ستغفرات الله شوية شافت ديك لي معاه فطوموبيل و هي تسخط تقرسات عمران : ( مخنزر ) مالك كاطيري كون دخلت فيك دابا فين كنا غانوصلو و اش هاد الحالة خارجة بيها؟؟؟ كانت لابسة كسوة بيضة خفيفة ديال نعاس تا سوتيامات مالابساهمش من تحتها يعني و مع الما لي تخوا عليها لصقات عليها كاملة شهيدة : وا رااه نتا لي كنتي غادخل فيا بفففففف كون قتلتيني دابا وا والله مانتفاك معاك روحي غاتبقا تابعاك ديما بفففف مانعرفت شكون هاد الحمار لي عاطيك البيرمي ها نتا عطلتيني دابا فين غانلقا انا ديك بنت الحرام ... يلاه بغات تمشي و هو يشدها عمران ... هادشي كاااامل تحت تخنزيرات ديك العوجة لي فلوطو عمران : ( معصب) غادا بهاد الحالة؟؟؟؟ كون غا خرجتي بدوبياس و هنيتي راسك لاش خارجة بهاد شرويطة زيدي قدامي نوصلك شهيدة : ( عاد طلعات معاها ) شافت جهة صدرها لقات دوك الخيورات باااااينين كايلقيو عليها التحية حشمات و دارت يديها على صدرها ... واش شكيت عليك توصلني لاش كاتشوف فيا شوف لهيه و زايدون 2 خلفات و غانوصل للدار عمران : ( معصب و كايغوت ) كيفاش شوف لهيه ... قالك 2 خلفات و توصل هادشي لاخلاوك توصلي و ماغتاصبوش زامل بوك قودي طلعي للطوموبيل ... جات تهضر ماخلاهاش و جرها من يديها دخلها و هي كاتنطر من يديه تا دخلها و دخل ...

دخل للوطو يلاه بغات تحل الباب و هو يخنزر فيها عمران : ( مخنزر ) تحطي يديك تما نقطعهم لمك الفرملية : سي عمران شكون هادي ... شهيدة حتى هي كانت عالقرص غير سولات و هي تجاوبها ديك ساعة شهيدة : و نتي ماااااااالك لاش كاتسولي ا ختي سوقك ديها فسوق راسك يا المونيكة يا عوراجا يا قطيب شوا و ماتعاوديش دخلي فشي حوايج كبار عليك ( يلاه بغات تهضر و هي تقاطعها شهيدة ) ا لالة ماتهضري معايا مانهضر معاك عطيني تيساع و خلي هضرتك لراسك بااااااينا فيك مسيميمة غير من ديك نحافة المفرطة لي فيك وا زيييدي خرجي فيا دوك العينين تا نتقبهم لمك ضوري قدامك عمران : شهيييدة سدي فمك ( جبد 100 درهم عطاها لمياء ) سيري شدي طاكسي يوصلك لدار شهيدة : كون غا عطيتيني حتى انا شي 100 درهم نشد بيها طاكسي لمياء : ولك.. عمران : صافي هضرنا شدي طاكسي يوصلك شهيدة : ( كاتعوج ) واش ماسمعتيهش يلاه ديكاج ... خرجات لمياء و هي ماراضياش عمران : ( ضار لعند شهيدة ) ماناوياش تحشمي على عاراضك؟ حتى البنت ماوقرتيهاش عليك؟ شهيدة : ( كاتعوج فمها ) ايوا هي لي جبداتني عمران : دوزي ركبي القدام شهيدة : ( فنفسها ) امممم دابا هادا باغي يديني لشي قنت باينا داكشي لاش صدر ديك خيتي شهيدة : لاش غانجي لتم و اصلا دار مابعيداش دابا غا كمل على خيرك عمران : غانبقا غير كانعاود الهضرة؟ دوزي راه ماغاناكلكش شهيدة : وا لا راه صهد تما و زايدون انا كانخاف من البلايص القدام عمران : شهييييدة ... ضوراتها فراسها مزيان شهيدة : واخا ... غير حلات الباب و هي ضربها بجرية حتى دخلات فشي واحد جات مزدوحة للأرض ديك الكسوة ولات حالتها حالة يلاه طلعات عينيها و هي تلقاه واقف عليها كي قباض رواح عاقد حجبانو بحالا غارقين ليه الباطوات هزها من قرفادتها تم جارها و هي كاتهلل تا وصلها لوطو خشاها فيها و مشا لبلاصتو ضار لعندها عمران : ( مفيكسي عينيه فيها ) واش كاتحدايني هضرييييي واش انا كانقولك ديري عقلك و نتي بلاصة ماديريه غير ماكايزيد يطير لك و طيريه لي تا انا معاك شهيدة : ( قربات لوجهو و بدات كاتشوف فعينيه نيشان ) شفتك تيقتي راسك و باغي دير فيها المسيطر المتسلط سمعني نقولك جوج كلمات ديرهم حلقة فودنيك راه خويا و با ماكايقولوش ها شنو ديري و ها شنو ماديريش ... تصدم فيها ...

عارفها مشاغبة و شيطانة مي ماكانش عارف بلي شخصيتها قوية تال هاد درجة +10 نقاط فالإعجاب لي ولا عندو من جهتها كل مرة كايعرف شي حاجة جديدة فيها سلبية او اجابية ...عجباتو شخصيتها و عجباتو كيفاش ماكاتسمحش فحقها و نوضات ديالها فاش كاتنوض لشي حد كاتولي هضرتها كاضحك شهيدة : ( بجدية ) و هادي ااااااخر مرة تخصر معايا الهضرة انا ماشي من داك نوع لي عاد ركبتي معاك فطوموبيل 😉 ياك عطيتك تيساع و مابقيتش كانضور بساحتك سوو لاش كاضور بساحتي؟ عمران : ( مخنزر فيها ) داك لسان عندك طوال زمان ولا قصار غانقطعو لك بغيتي نخليك تمشي لداركم بديك الحالة اش غايقول عليك بنادم؟ غايتسحابلو غير عاهرة شهيدة : ا سيدي انا عااااجبني نخرج هاكا و بالنسبة لعباد الله لي عندو مو يعاودها لها ياك نهار الحساب انا لي غانتحاسب ماشي هما؟؟؟ واش غايجي شي كيضار يقوليا لااا ا فلانة حيدي انا لي غانتشوا بجميراتك؟؟؟ لا سووو بنادم يعطيني تيساع انا عارفة راسي اش كانسوا و لي كايعرفوني عارفيني اش كانسوا هادشي كاااافي و لي مابغاش يشوفني هاكا و ماعاجبو حال ماعليه غير يحدر عينيه ولا يقلب طريق ماشي يزيد فضسارة و زايدون مالي كي جيتك راني لابسة عليا ياك مادرتهاش قد فمكوم و خرجت عريانة مي ان شاء الله من هنا لفوق ا ماكاين غير الميني و ديباردو تا نشوف فين غاتوصلو ارا مايخضرو فعويناتهم ديك الساعة ... عمران تعصب من هاد الفكرة لي عندها ... تعصب و بدا كايضرب فالفولون و يغوت عليها عمران : ( معصب ) هي عاااااجبك يتفرجو فيك زوامل و يخضرو عينيهم؟؟؟؟ وا ديريها ديييريييها و خرجي بهاد الميني لا ماهرستش لمك رجليك و خليتك شادة القنت يا شهيدة راني يهودييييي ... شافتو تعصب و كايضرب فالفولون خافت غا لاتجي فيها شي دقة و مع ذلك سنطيحة هي سنطيحة شهيدة : ( كاتحاول تبين بلي ماخايفاش ) و و وشكوون نتا بالسالامة حتى تفرض عليا هضرتك و شنو ندير و شنو مانديرش ها؟؟ عمران : ( بالغوات ) شهيييييدة سكتييييي ماتزيدي تا كلمة ... شهيدة : ( قطعات الحس و تكمشات ) تعصب و ماعارفش حتى علاش تعصب من هضرتها قلبو غايسكت بقوة لي كايضرب و نفس لي كايطلعها و يهبطها بجهد حاول يهدن راسو بقا مدة و هو ساكت و شهيدة كاطل عليه شهيدة : تهدنتي ولا مزال 😂 ... سيد معصب و هي باقا كاتفرنس ...

سيد معصب و هي باقا كاتفرنس هادي عادتها مع كلشي لي نسيت مانقولها لكم فوقما كاتعصب شي حد ولا كاتشوفو معصب كاتبدا تفرنس حداه و كاتجيها ضحكة و هادي اسوء عادة فيها و ماناوياش تحيدها ( هاد القضية فيا انا 😂 و المشكلة واخا كانبغي نحبس ضحكة ماكانقدرش 😂 لي بحالي تجي تسطاسيوني حدايا ) عمران : ( الصمت ) ... تا حس براسو تهدن هاد ديمارا طوموبيل شهيدة : ( كاتفرنس ) تعصبتي على واااالو مالك على حالك ا حنيني😂 عمران : ( الصمت ) ... بقات هاكاك تا وصلها لدار شهيدة : طلق البشرة 😂 عنداك يتفركع فيك شي عرق ماناقصني جنازات فالحومة ... بقات كاتهضر كاتهضر و هو ساكت و كايشوف غير فجهة وحدة ماعرفش كيفاش و ماعرفاتش كيفاش و بدون سابق انذار جرها بجهد من عنقها لاصق شفايفو مع شفايفها كانت قبلة حااارة من جهتو اما من جهتها بقات غا مخرجة عينيها تا طلق منها و اخييييرا بتاسم اما هي تصدمااات ماعرفات باش تبلات بقات مسمرة غير طلق منهاو هي تهبط كاتجري بقا كايضحك عليها مشات نيشان للطواليط كاتغسل فمها و تعاود بحالا فيها جدام مزال ما مصدقة هادشي لي وقع شهيدة : ( كاتتغبن و تهرنن ) مشااااااات قبلتي اللولة مشات ( كاتشلل فمها ) كرامتي راااااحت فالكلام الفاحش راااااحت ( كاتشلل فمها ) اللهينعلطبنمك ا عمران اللهينعلطبنمك ... طلعات لبيتها طاااايح عليها ضيم كاتجر فبانطوفتها غا بزز وصلات لبيتها بدلات عليها و مشات ربعات فوق ناموسية دايرا يديها على حناكها شهيدة : كلشي بسبااااب ديك شيخة هي سباب كون ماكانت هي كون راني باقا محتافضة بقبلتي الأولى ولكن والله لابقات فيها لاماخليتهاش تبوس حمار راه سعدية ماولدات فيا غا الخلا ( خشات راسها فالمخدة و غوتاااات ) ااااااع وا تشوهت ا عباد الله تشوهت ينعل ديلمي علاش مادفعتوش علااااش ( الحوار غير فنفسها لاتمشيو غالطين ) شيطان : وا هانيا وا بيني و بينك ماعجباتكش زعما شهيدة : شرفي ضااااع شيطان : وا بوسة ما دات ما جابت راها ماشي شرف شهيدة : وا راه كاتسما بداية زنا يا وجه زنا المنحرف لاخر وا بااااسني هنا ( كاتشير لشنايفها ) 19 العام و انا محافضة عليهم جا هو باسني منهم شيطان : للتصحيح فلورطا معاك شهيدة : بعد مني تا نتا شيطان : دابا هو باسك المفروض خاصك تكحلي ليه ضواصا مع ديك العوجة لي كانت معاه

شهيدة : و انا بيدي وا راه القضية صعيبة شيطان : الله اودي ا لالة شهيدة تال هادي و وحلتي فيها زعما شهيدة : ( بدات كاتحسس شفايفها و تبتاسم ) بيني و بينك شيطان : لا لا لا لا ماتقوليهاش شهيدة : وا هي صراحة مابيهاش غا هو غفلني ولد الحرام المهم الحمد الله منين مادارهاش شي مكوفر شيطان : هااااااا لي مابغيناش واش باغا تسمحي فحقك يبوسك و يعيش حياتو عادي شهيدة : لا لا لا لا نتا باغيني نجيبها فعضامي اطط نجري على ديلمك اعوذ بالله من شيطان الرجيم الله ينعل الشيطان و يخزيه ... مافيقها من سهوتها غير دقان فالباب سعدية : بنتي شهيدة شهيدة : ماما دخلي ماتحتاجيش دقي راك عارفة انا كانقول هادشي غا لخوتي و صافي ... دخلات و مشات جلسات حداها و بقات كادوز لها على راسها سعدية : ( مبتاسمة ) عاد البارح كنتي يلاه كاتعلمي تتمشاي و دابا تبارك الله كبرتي و زيانيتي ومابقيتيش تحتاجي لا لكروسة لا مشاية شهيدة : ( ببرائة ) وا كبرت غا شوية و صافي سعدية : واخا ديري 60 عام غاتبقاي بنتي صغيرة و خاصني مانمشي الا و انا مرتاحة عليك شهيدة : ( عقدات حجبانها ) بفففف ماما علاش كاتقولي هاكا الله يحفضك نتي عارفة هاد الموضوع كايقلقني سعدية : هادي هي سنة الحياة ا بنتي ماعلينا جيت بغيت نفاتحك فواحد الموضوع شهيدة : الله يسمعنا خبار الخير سعدية : نتي عارفة ا بنتي دابا مابقيتيش صغيرة كبرتي و زيانيتي و ولاو كايجيوك الخطاب شهيدة : ( بإهتمام ) شكون هاد الخطاب؟ سعدية : و شكون من غيرو ولد خالك شرف راه هاد سيمانة جايين من فرنسا هو و مو و باه باش يهضرو فيك دري زوين و قاري و مثقف و عندو مشروعو الحمد الله ما ناقصو حتى شي خير شهيدة : ولكن ا ماما سعدية : القرار كايبقا قرارك ا بنتي حنا ماغانبززو عليك واااالو حيت نتي لي غاتعيشي معاه ماشي حنا فكريي مزيان ا بنتي و ردي عليا زواج ليلة و تدبيرو عام شهيدة : اممم و شكون لي فخبارو هاد الخبار سعدية : غير انا و باك و خوتك و شرف و عائلتو شهيدة : اممم صافي سعدية : يلاه ا بنتي انا هابطة عنداك ماتنزلي تغداي راك ضعافيتي شهيدة : واخا ا ماما غير تهناي ... هبطات و بقات شهيدة كاتفكر ..

بقات شهيدة كاتفكر فهاد زواج لي خرج لها من جنب نعرفكم على شرف بعدا شكون هو شرف هو حب الطفولة ديالها كانت كاتموت عليه فمها ما فيه غير شرف شرف و شرف كانت عزيزة عليه و كايحن عليها و يلعب معاها بحال ختو صغيرة مي دابا قررات مو تزوجو و مالقات ماحسن من فريفرة ديال شهيدة قالت خيرنا مايديه غيرنا ايوا نعاماسي شرف تا هو زيييين تا هو زيين عويناتو كحيحلين و لحية مطراسية و طولة و تجريدة نعاماسي و شعر كحل مهم هو فاش وصل لدي 16 العام مشا مع واليديه لفرنسا دابا عندو خمسة و عشرين عام عندو مشروع ففرنسا مجموعة مطاعم كايديرو طبخ المغربي و دابا ناويين يجيو للموغريب على ود شهيدة هي من واحد ناحية فرحاااااااانة حيت جاي و من ناحية خرا هي كاتخاف من مسؤولية زواج و ليلة دخلة لي ماعارفة عليها والو لدرجة كانت وصلات ل18 سنة و كايسحابلها بلي المرا و الراجل كايمارسو مرة وحدة لي هي فليلة دخلة و صافي و هادشي كاااامل حيت ديلمها ماكانتش كاتحضر للحصص ديال علوم الحياة و الارض فاش كايكون درس التوالد و ماكاتحملش تهضر فهاد الموضوع ( ديك القضية فعلا كانت واقعة معايا حق الرب مي ماشي تال 18 العام 😂 ) ماعلينا نفضات راسها من دوك الأفكار الوسخة القذرة كيف كاتسميها هي و هبطات تتغدا و الفرحة باينا عليها عند عمران من مور ما مشات شهيدة بقا كايتحسس شفايفو و كايشوف فالباب ديالهم منين شاف راسو هاكا عرف راسو طاح طيحة خااااااااايبة طاح حبو على حجرة حيت هادا هو تفسير للغيرة و كيفاش كايتوحشها دغيا و فاش كاتكون قدامو كل مرة كايعاود يدقق فملامحها بحالا كايحاول يحفضهم و تصرف لي عاد دار معاها فطوموبيل كلشي عندو تفسير واحد ... بلاصا لوطو و دخل للدار راااااشقة ليه و كايصفر لقا مريم باقا تما هي و مراد مشا سلم عليهم و تلاح فسداري و الابتسامة باقا مرسومة فوجهو تعجبو حيت جا بكري و عاد جاي رااااشقا ليه بزايد مراد : ا راااشقا لك ا با عمران ههههه مريم : ( غمزاتو ) شنو السر هااا عمران : هههه وااالو شنو بغيتوني نكون عاقدهم؟ مراد : لا لا حالك ماعاجبنيش مريم : كاينا إن فالموضوع ... مشاو ضوروه بيناتهم مريم : والله مانتفاك معاك اليوم تا تعاود لي مراد : بحالي بحالها وا عاود لنا واش موالف نخبيو على بعضياتنا شي حاجة مريم : شهيدة ياك 😉😉 عتارف عتارف ...

عقنا بيك عمران : ( شد فقلبو ) ا قلبي مريم : هااااااا ماقالت شوافة عمران : ( قاد الجلسة ) نوضو تحركو من حدايا شكاتخرفو تاني مريم : ايوا انا غا قلت و صافي مراد : وا عتارف عتارف لابغيتي نعاونوك قبل ماطير من يديك مريم : البنت وصلااات لسن زواج و عاطية العين راه شفت ديك المرة كي كانو كايشوفو فيها ولاد الحومة فاش كانت جالسة معاكم كلشي حاط عليها العين و العيالات لي كنت جالسة حداهم سمعتهم كايهضرو فيها شكون عرف شي وحدة تخطبها لولدها و تصدق شاد فريح مراد : مريم عندها الحق اوسي سمعت ديك المرة ياسين لي عاودات لينا عليه سميرة ناوي يخطبها عمران : ( جمع الضحكة ) شكاتخربقو نتوما؟؟ اينا خطبة و اينا مرا مريم : ايوا لا عينك فيها غا قولها نعاونوك مابغيتيش على راحتك يلاه ا مراد معايا للسوق ... دارت راسها نايضة و هو يجلسها شداتها ضحكة هي و مراد عمران : شنو دابا؟ نتوما عارفينها ماكاتحملنيش مريم : منيييييييين ماكاتحملكش منيييين ... راني شفتكم اش درتو فطوموبيل عمران : و من بعد؟ راك عارفاني ماكانتخبعش و ماكانخبعش مريم : ايوا غير باش تعرف بلي راني رادة البال 😉 مي نتا ماشفتيش ردة فعلها عمران : مشات هاربة بيان سيغ موحال مريم : ما مشيتيش طليتي عليها من شرجم ديال بيتك انا لي طليت عليها و شفتها 😂 عمران : اش شفتي؟؟ مريم : شويهيدة عاجبها الحال بقات كل شوية كاتلمس ففمها باااينا هادي اول مرة ليها عمران : و نتي باش عرفتيها؟ مريم : بقات زغبية كاتهرنن و تتحلف فصاحبتها قالت هي سباب باش ضاعت لها قبلتها لولة 😂 مراد : الهربة مع هاد شهيدة 😂😂😂 و ناري ههههههههه عمران : ( عجبوووو الحال ) زيدي كملي مريم : اش غانكمل سير حاول تجرها لعندك قبل مايطيرها شي حد عمران : ( مخنزر ) لي نسميه راجل خليه يوصل لعتبة الباب ديالهم مهم تلاحو مريم : صاااافي دابا نتلاحو يا المصلحجي ... خلاها كاتهضر و طلع لبيتو كايفكر فهضرتهم و كيف كاتعرفو هو راسو قاصح ولا حط الحاجة فراسو كايديرها و دابا شويهيدة حطها فراسو ...

تغدات شهيدة و هي راشقة لها سالات و طلعات عيطات لوهيبة فطيلي شهيدة : وهيييبة الحب ديالي وهيبة : ( مستغربة ) شهيدة واش صافا شهيدة : فووووق سلك اجي لعندي للدار وهيبة : لا لا لا نتي باغا تنسيني و تفدي فيا دقتك انا لي كانعرفك شهيدة : اويلي غير اجي لي فات مات ا صاحبتي جي راني محتاجاك ضروري وهيبة : هممم غير الله يستر و صافي مهم هاني جايا شهيدة : ماتعطليش ا زمر ... قطعات معاها و ناضت للماريو مع حلات الباب ديالو كلشي طاح عليها الماريو ديال زوافريا ... بدات كاتشوف الحوايج لي ناقصينها شافت كاع داكشي بان لها كلشي ناقصها سوو الحل هو شوبينغ ناضت بدلات عليها لبسات سروال جينز كامل تقاطع مع تيشورت بيض ديال لوفيس فالبيض و سبرديلا بيضة طلقات شعرها رشات البارفان و بقات كاتسنا وهيبة حتى جات وهيبة : ( كاطل من الباب ) شهييدة شهيدة : وا دخلي دخلي ... غير دخلات مشات نقزات عليها شهيدة عنقاتها و شداتها من يديها و بقات كاتنقز و ضور وهيبة : ا بسم الله عليك ا بنتي مالك شهيدة : ( مفرنسة ) جاااااااااي غادي يجي يخطبني ا وهيبة 😍 وهيبة : اويلي شكون جاي و شكون غايتخطب شهيدة : شرف ا زمر يااااااااي الحب ديالي جاي من هنا سيمانة ... وهيبة بحالا خويتي عليها سطل ديال الما وهيبة : ( مصدومة ) مافهمتش واش شرف ولد خالتك لي كنا نلعبو معاه فصغر؟ شهيدة : وايييه هو ا نم وهيبة : ( كاتهضر بزز ) و شكون قالها لك مافهمتش اينا خطبة شهيدة : جلسي جلسي نعاود لك 😍 راه هضرو مع الواليدة و قالك من هنا سيمانة غايجيو باش يهضرو فيا 😍 ناريييي شحال فرحانة و اخيييرا ا وهيبة غايجي حب الطفولة بفففف مي كاع هاد شراوط لي عندي ماصالحين لوالو خاصنا ضروري نمشيو نديرو شوبينغ .. شهيدة غاطير بالفرحة مي وهيبة حسات بحالا سي خنجر تخشا فيها هي من صغر و هي كاتبغيه و باقا لحد الان كادخل تشوف تصاورو فالانسطا و الفيس مي فاش عرفات بلي غايخطب شهيدة بحالا ضربتيها بتصرفيقة حيت هي كانت كاتقول شهيدة غاتكون نساتو و خصوصا منين تصاحبات مع ياسين مي دابا فاش شافت الفرحة و ضحكة لي فوجه شهيدة حسات براسها رخييصة و خانت تقة صاحبتها كرهات راسها فهاد اللحظة حسات بالخنقة قطعات وعد على راسها تحاول تحيدو من بالها بأي طريقة حيت مايمكنش تفكر فخطيب ختها و صاحبتها و عشيرتها ...

عينيها غرغرو و مع ذلك كاتحاول تخرج ديك الإبتسامة بزز و شحال صعيييبة تحاولي تحبسي دموع و مايبغيوش يحبسو كاتبغي تخبعيهم بضحكة و تا ديك الضحكة ماكاتبغيش تخرج حيت فمك واخا كاتحاولي تتحكمي فيه ماكاتقدريش نتي كاضحكي و هو كايجمعها وهيبة : ( كاتحاول تتصرف عادي ) مبرووك فرحت لك والله ... عنقاتها باش ماتشوفش شهيدة دموعها مي مع ذلك خرجات لها شهقة ديال البكى بدون قصد شهيدة : ( عاقدة حجبانها ) شوفي فيا اويلي علاااش كاتبكييي وهيبة : ( كاتبتاسم وسط دموعها ) واالو غير حيت غاتزوجي و غاتبعدي عليا شهيدة : ( كاضحك ) يعطييك دل يا المخننة غا نقوليه يجي يسكنك معايا فدار وا مسحي دموووعك وا وهيبتي وا صافي وا والله ماغانتفارق معاك وهيبة : ( عنقاتها بجهد ) سمحيييلي ا شهيدة سمحيلي على كلشي شهيدة : و علاش انا درت فيك زينة هههههه ياك تا انا كنت كانرجعهم لك مضوبلين ... جراتها من يديها للطواليط و غسلات لها وجهها و عنقاتها شهيدة : وا هيا القردة الوالدة ماكانش فخباري انا عزيزة عليك تال هاد درجة وا زيدي زيدي خرجي معايا خاصني نشري شلا حوايج كاين واحد المحل ديال ريكلام حدا ليسي ديالنا عاد حل جديد كايبيع داكشي غير الفريييع زيدي زيدي قبل مايسبقونا ليه راه مابقات لي تا شرويطة ( وهيبة حاولات تناسا الموضوع و تفرح مع وهيبة ... خرجو من دار و بقاو غاديين و كايهضرو فهادا و هاداك شوف هاداك هاز قشابتو كايورينا لون شورط زعما ... شوف هاديك لابسا جلابة ديال دوك لي من دار لدار ... شوف هاديك على كرش عندها ديري فوقها جوج سدادر و طبلة المهم ماخلاو فيمن هضرو حتى وصلو للمحل عينيهم ولاو فيهم القلوبة 😍😍 فعلا داكشي كان غزااااااااااااال و غير الماركات بقاو غير كايختارو من هنا و من لهيه نسااااااو الوقت و نساو راسهم فاش جاو يشوفو شحال شراو تخلعو شهيدة : وا هليييي مشكيييلة دابا كي غانديرو نهزو هادشي وهيبة : اري نهز عليك شهيدة : ا مانعرفت منين جاك هاد صواب ا حنينتي زيدي زيدي نوصلو هادشي للدار عاد ندوزو للمكياج خاصني شي لعيبات ... بقاو غاديين و متقلين بداكشي لي هازين شوية وقفات حداهم واحد لوطو شهيدة : لا دوووز فيا نتا كاع و قتلني حسن عمران : ( كايشوف فشهيدة ) طلعي نوصلكم بان ليا متقلين بزاف شهيدة : ( مخنزرة فيه ) ماشكيتش عليك و زايدون واخا تبقا غا طوموبيلتك مانركبش فيها على فعايلك زيينة يا المنحرف ... مازادش هضر معاها حيت عااااارفها لسانها مبري منها و لابقا معاها فالهضرة هنا غايباتو نزل من لوطو و جرها من يديها دخلها لوطو و هضر مع وهيبة باش تدخل مازادتش معاه الهضرة اصلا كايخلعها شهيدة : وا مابغيييناش نركبو معاك ا عباد الله قاااادين براسنا عمران : و لاش كاتعاوديها لي؟؟؟ ( بغات تحل الباب ) عمران : ( خنزر فيها ) يديييك ا شهيدة يتقطعو ... مارضااااااتش تما هو ديمارا و زاد شهيدة : واش شكينا عليك توصلنا؟؟؟ عمران : مادير خير مايطرا باس رشقات لي نوصلكم شي مشكيل؟! شهيدة : ( ربعات يديها ) واش انا قلت لك وصلني؟ دابا لاوصلات لخبار لخطيبي اش غايقول عليا؟ كانركب فطوموبيلات عمران : ( ضور وجهو لعندها ) ...

عمران : ( داير ابتسامة ) هاد الكدبة قدامت اصلا شكون غايديها فيك ... قالها هاد 2 كلمات و رجع كايشوف قدامو خلاها كاتتغدد غير بوحدها شهيدة : ( بنفخة مارضاتش ) حاكرني دابا؟؟ علا مالي كي جيتك؟؟؟ اصلا انا كاع ولاد الحومة غير كاندوز من حداهم ريوكهم كايسيلو عمران : ( معصب و مامبينش ) الكلاب كايسيلو ريوكهم غير على العضومة شهيدة : ( بغات تفرقع ) الكلاب كايسيلو ريوكهم و الحمير حاضيين غير تحرنيط المنحرف والله لابقات فيك عمران : ( كايهضر بلا مايشوف فيها ) شكاتخوري دابا؟ شهيدة : تسحابلك انا شايطة اييه غا نتخطب تا انا وا شلل بيها فمك عمران : ( مامسوقش لها تسحابلو باغا غير تبان بلي زعما مخطوبة ) شهيدة : ولاهيلا زوينة قالك شكون غايديها فيا عطااا الله لي يديها فيا و هادا لي غايديني راه مرضي الواليييدين عمران : ( مامسوقش ) شهيدة : هييه كانهضر معاك مالك منخلني عمران : الصمت شهيدة : بغيت لك صمك ععععععععع ... تعصبات و هي تتفكر وهيبة اش دارت لها صباح مالقاتها غير هي تبرد فيها غدايدها ضارت لعندها و بدات كاتشير عليها بالميكات وهيبة : ا مالك المجنونة حزق لك عاوتاني و بنت لك فالبلان شهيدة : دابا رديتوني انا حمقة ياك ؟؟؟ تافقتو عليا دابا انا مجنونة ياك؟؟؟؟ وا هضرو مالكم ساكتين وهيبة و عمران : ( شادين ضحكة عارفينها تعصبات ) شهيدة : تا نتي ا وهيبة معاه ياك وا عقلي فيها عقلييي مزياااااان ( ضارت عندو ) و نتا نتا يا المنحرف باقي ضور بيا نشكي بيك لأمين نقوليه كاتتحرش بيا و حاولتي تغتاصبني و جي ديك الساعة حيدها لي من فمي عمران : ( بعد اهتمام ) قوليها ليه ولا بغيتي نعاونك و نقوليه انا كاع غتاصبتك باش يزوجك ليا ( غمزها ) شهيدة : ( تعصبات ) يا الحقير يا المنحرف كاتقلل عليا الحيا وهيبة ياك سمعتيه وهيبة وهييييبة وا زمر حيدي ليزيات ... واش ناويين تحمقوني هاد نهار ... عيات ماتغوت فاللخر سكتات وصلو و هبطات هي و وهيبة لي كانت ساكتة حيت عمران خنزر فيها من المرايا ديال لوطو دخلات شهيدة للدار و هي غضباااااانة و طاااااالع لها دم تا مشات عندها وهيبة بقاو كاتراضيها بزز باش راضاتها ... ناضو حطو دوك الحوايج و مشاو يجيبو اش باقي خاصهم داز نهار هاكاك تا مشا كل واحد لدارهم ... دازت سيمانة بسرعة البرق دار عاودات تخملات دوزو ديك سيمانة فتوجاد الحلويات و داك تخربيق و شهيدة عطاتها غير للماسكات مابقات كاتخرج ماكاتدرج غير دار مي هادشي مامنعش عمران يشوفها حيت كان كايدير سبة بأمين و كايدخل غير باش يشوفها و بيان سيغ حتى شرجم قاضي الغرض فهاد اليامات كانت واحد الحاجة كاتوقع مع شهيدة غرييبة كانت وقتما كاتوصل 12 ديال ليل كاتصوني عليها واحد نمرة و تبقا غير كاتسنط و حتى شهيدة ماكاتخليش لداك مول نمرة جميع انواع سبان و دعاوي خسراتهم عليه ... بقا نهار و يجي شرف و عائلتو شهيدة ماقاداها فرحة و تجهيزات جهادو و حتى عمران لاحظ هادشي امين : ا فييين ا عشيري مابنتيش ليا هاد نهار عمران : راك عارف الخدمة ديالي واخدة كاع وقتي امين : عارف لي كاين ماعلينا راك معروض غدا عنداك ماتجي و جيي معاك مريم و مراد عمران : ( بإستغراب ) علاش شنو كاين؟ امين : علاش ماعاودتش لك؟ غدا الخطبة ديال وحدة من الخوادريات عمران : اه كريمة ... يلاه جا بغا يجاوبو امين و هو يصوني عليه طيلي جاوب عليه و قطع امين : مهم عنداك ماتجي غدا راه كانتسناوك نخليك دابا خاص نمشي للكوميساريا المشاكيل ماكايتقااااضاوش ... تسالمو و كل واحد شد طريق ...

اصبحنا و اصبح الملك الله هاد صباح سعدية واقفة على شغلها بيديها بيان سيغ حيت ختها غاتجي لعندها و بنتها صغيرة جايينها الخطاب امين خرج يجيب داك تخربيق ديال الموناضة و ديسير ... كريمة كاتعاون سعدية فالكوزينة و لالة غنو ديال شهيدة بااااااقا ناعسة 12 هادي و يلاه ناضت كاتكسل جات عندها وهيبة بقات معاها فالبيت ناضت دوشات و قادات سامبل زاد بان طويل كتر من لول دارت مكياج خفيف و لبسات فراشة فالبيض مرصعة من جهة صدر بالأحجار وهيبة : هاني تاني على تيتيز ا تيتزتي ا بنت الهم شهيدة: ايوا و شنو غير نتوما لي تيتزو نوضي وجدي راسك تا نتي ا بنت العبد وهيبة : ننن غا خليني هاكا دابا قابلي غير راسك اطط نقاد لك الماسكارة ... قاداتها لها و شداتها شهيدة من يديها شهيدة : نوضي نوضي حنينتي تلبسي مانسيتكش كالعادة فراشة بحال ديالي ( مشات جبداتها لها ) شهيدة : نوضي تلبسي باغا تقولبيني و تباني نتي لي حادكة هاي هاي هاي 😂😂 ... نوضاتها لبساتها بزز و قادات لها المكياج جاو غزاااالات ... و هاااا عريس الغفلة جا سمعو صوت طوموبيلات وقفو هبطو و مشاو كايطلو من شرجم لوطو لولة هبط منها هو و تانية واليديه و خوه ( ماشي تسمعو لوطو تقولو الجاكور ولامبرغيني و الفيراري 😂😂 مهم داكشي متوسط و زوين فنفس الوقت ) فتح لهم الباب الحاج عبد الباقي دخلو و بداو كايتسالمو سلم يا ما تسلم خرجات لعندهم سعدية و كريمة سعدية : ا توحشناكم من نهار مشيتو ما جيتو بحالا هاربين من المغرب علاش ياودي خدوج : راك عااارفة غا شغالات و صافي يتوحشك الخير ا ختي الحبيبة حتى انا توحشتك كي دايرا بعدا و كي دايرا جنية باقا فزبايلها ولا دارت عقلها سعدية : ايوا ضروري بنادم كايكبر و يدير عقلو الحاج عبد الباقي : ايوا ا محمد مزال ماناويين ضربوها بشي حجة تا نتوما محمد : العام جاي ان شاء الله ناويين نمشيو ايوا فين حقنا من الما ديال زمزم الحاج عبد الباقي : مانسيتكش غير تهنا ايوا ا ولدي شرف لاباس عليك الخدمة كي غادا شرف : ( مبتاسم ) ها حنا كانسلكو شهيدة لاباس عليها رضى اخ شرف : موحش تشوفها هههههه ( صونيط ديال دار ) الحاج عبد الباقي : بنتي كريمة نوضي حلي الباب كريمة : واخا ا بابا ... ناضت حلات الباب كان امين و عمران و مراد اما مريم ماقدراتش تجي حيت راجلها جا ...

سلمات عليهم و دخلات هي وياهم مشا امين تسالم سلام حار مع شرف و رضى باس راس محمد و خدوج اما عمران و مراد سلمو باليد على كلشي و كريمة طلعات للفوق ... بقاو كايهضرو و شرف مرة مرة كايهضر و يبتاسم ابتسامة خفيفة تا وصلو للموضوع علاش جاو اليوم محمد : ايوا ا خويا عبد الباقي ماغانشوفوش عروستنا عبد الباقي : ها هي شوية و تجي .. سعدية عيطي على البنت تجي ... طلعات سعدية عيطات لها و هبطات هي و كريمة و خلات شهيدة غاتهبط مع وهيبة و فهادشي كامل كان عمران كايهضر مع دراري و عينيه فدروج تا شاف كريمة لي هبطات عاد تهنا مي مستغرب علاش شهيدة و صاحبتها ماكاينش قال غاتكون غير مخشية فشي قنت كالعادة .. كمل هضرتو مع دراري دازت دقائق معدودة و تمات جاية شهيدة و وهيبة امين : و اخييرا جنية ديال دار جات ... مع ضورة لي ضار عمران بقا مصدوم واخا ماكتراتش المكياج مي جات غزاااااااالة شوية بشوية بدا كايتوضح ليه البلان و مع ذلك مازال مامستوعبش داكشي لاش كان خاصو يسول امين عمران : ( عاقد حجبانو ) ماشي كريمة لي غاتتخطب؟؟؟؟ امين : ( كايضحك ) ههههه بسم الله عليك علاش كون كانت هي لي غاتتخطب غاتلقاها حلات لينا الباب و كريمة اصلا راها مخطوبة نوض نوض نريحو حداهم ... ناضو لحداهم و عمران باقي كايحاول يستوعب ... شهيدة غير وصلات للصالة مشات كاتجري لعند خدوج لي حلات يديها باش تعنقها شهيدة : ( معنقة خدوج ) مااااااااما خدووووج توحشتك اووووف اووووف اوووف علاش ماكنتوش كاتجيو ( هبطات شنايفها ) خدوج : الله على بنييتي كبرات و ولات زييينة البنات كاتباني هاكا غزااااالة على سكايب الله يحجبك من عين الحساد توحشتك ( باست لها جبهتها ) سعدية : هاني غا نبدا نغير خدوج : ( كاضحك ) غير ولفي عليها حيت بنتي شهيدة قريب غاتولي عروستي ... مشات خديجة باست يد محمد و راسو محمد : ( بإبتسامة ) الفنيكيشة ديالي شهيدة : بابا محمد 😍😍 محمد : كبرتيي و زيانيتي تبارك الله شهيدة : وا كاتحسسوني بلي شرفت وبقا خاصني غير العكاز محمد : ( كايضحك ) ماكاتبدليش نتي هي نتي ... سلمات على شرف و رضى و جلسات حدا سعدية ... عمران بغا ينوض يمشي امين : عمران فين غادي ريح معانا عمران : ( كايحاول يكتم اعصابو ) عيان شوية و خاصني نرتاح مرة خرا ان شاء الله امين : ماعندك فين تمشي ماترضهاش فوجهي ريح معانا تا نساليو ... بقاو كايهضرو معاه تا جلس بزز و حاقد محمد : ايوا ا خويا عبد الباقي راك عارف علاش جايين اليوم الولاد ديالنا كبرو ما شاء الله و البنت تا هيا كبرات و ولات فسن زواج خيرنا مايديه غيرنا و ماغانلقاوش ماحسن منها لولدنا جينا طالبين راغبين فيد شهيدة لولدي شرف راك شفتيه كبر تبارك الله و دار مشروع لراسو و كون راسو براسو ماغايخصها معاه تا خير ان شاء الله ... عمران شاد الكاس فيديه ديال القهوة و كايلعب بيه و عينيه مفييكسيين فشهيدة لي شايفها غاطير بالفرحة الحاج عبد الباقي : نتا عاارف ولاد اليوم مابقاوش كايبغيو يتزوجو بإختيار والديهم و نيت انا ماغانبزز والو على بنتي الاختيار كايبقا اختيارها محمد : ايوا ا بنتي شهيدة اش قلتي شهيدة : ( ماكاين لا حشمة لا حيا و كاضحك ) مواااااافقة ... مع هاد الكلمة تزعزعو 3 ديال ناس و مع نطقاتها تهرس الكاس فيد عمران لي عاد لاحظات وجودو و بدات كاتشوف فيه و دايرا ابتسامة انتصار و هازا حاجب على عكس عمران لي كان كايشوف فيها و عينيه حووومر كايخنزر فيها و يديه كايشرشرو بدمايات بسبب زاج لي دخل ليديه سعدية : ( مخلوعة ) ياك كانقولك ا كريمة الكيسان ماتبقايش تحطي الكيسان فازكين نوضي جمعي داك زاج و نتي ا بنتي وهيبة نوضي عافاك مع دري ضمدي ليه يديه غيييير سمح ليا اولدي ... ناضت وهيبة و عمران باش ضمد ليه يديه شهيدة دارت سبة بطواليط و لحقات عليهم شهيدة : وهيبة صافي غا سيري انا غانضمدها ليه وهيبة : ( بقلب مكسور ) اوك نيت انا خاص نمشي للدار ماما عيطات لي شهيدة : شكاتخوري سيري ريحي لرض تا نجي ... مشات و ضارت شهيدة لعند عمران ماجات فين تنطق حتى جرها من يديها بديك اليد لي فيها زاج و زير عليها مابغاتش تغوت باش ماديرش شوهة ماوقف حتى دخلو لدارو و سد الباب و تم جارها لداخل ...

داك زاج لي كان مخشي فيديه بقوة لي زير عليها دخل حتى فيديها بغات تفك يديها و ماقدراتش كاتحس بالعضوما ديال يديها طلاقاو بدات كاتغوت شهيدة : ( كاتغوت ) واااااااش حماقيييتي ولا مالك ا زمر طلللللق من يدي راه غايقلبو عليا ماغايلقاونيش ( دفعها مع الحيط حتى تقصحات ) عمران : ( معصب و كايغوت البياض ديال عينيه ولا بحال الدم ) وييييي حماقيييييت و نتي لي حمقتييييي زامل بووويا علاش نتي واش كا تخلييييي شي واحد بعقلووو؟؟؟؟؟ شهاااااااد الخرا لي عاد شفت فدار؟؟؟؟ شهاد تخربييييق شهيدة : ( بعصبية ) هاداك ماشي خرااااااا يا وجه لخ ... ماجات فين تكملها حتى زير لها على الفك ديالها كاتحس بحناكها دخاو بين سنانها عمران : لسانك طواااااال بزااااااااف فمك غا نهرسوووووو لك و نعلم دين دمك الغوااااات و سباان ( طلق منها ) شهيدة : ( هازة حاجب ) قلتي لي شكون غايديها فيا ياك؟ هههههههه شفتي شكون داها فيا؟؟؟ سيييد رجال لي كانبغيه و كايبغيني .. هز يدو تا للسما كان غايضربها كون ضربها كون حنكها جاه شلل شبه دائم ... ضرب يديه مع الحيط بداك جهد لي كان فيه تا تسمعو صبعان طردقو هي تخلعات منين شافتو هاكاك مي لي فيها ما مهنيها فمها مبري منها فالمحكمة و قدام القاضي و شهود عمران : ( كايغوت عروقو طراساو فوجهو ) الاااا سخيتو بحياتكم حاولو تكملو هاد الخراااا و كانقسم لك برررررب العرش غاندوز عليك نتي وياه و نمشي نضرب عليكم الحبس ... زعزعها بهاد الهضرة و ماباينش كايضحك نهائيا وا بنت الحرام سيد معصب و الخلعة شاداها و مع ذلك ديك القعييدة الخايبة باقا فيها خااايفة تضحك و يصدق سااالخ والديها و هي صحتها على قد الحال شهيدة : (حابسة ضحكة ) وا دابا كالم طوا كالم طوا ... عرفها حابسة ضحكة و هادشي زاد عصبو كترر حيت يسحابليه كاتستهزأ منو ولا مانعرفت ... كالاها مع الحيط وجهو جا مقابل مع وجهها نفس ديالو كاضرب نيشان فوجهها عينيه مفيكسيين فعينيها كاتشوف فيه و كايشوف فيها ميل راسو وو هضر عمران : ( بهدوء كايخلع ) غا نقولك جووووج هضرات هاد زوااج و هاد تخربيق غاتمشي تساليه دابا سمعتيني مزيان ياك شهيدة : ( تا هيا ميلات راسها ) و بأشمن حق كاتقوليا نكمل ولا مانكملش عمران : عندي جمييع الحقوق عليك دابا غا تمشي لداركم و غاتقولي لهم ماباغاش هاد زواج ولا مادرتيهاش ماغاتلومي غير راسك شهيدة : دابا باغيني نرفض دري لي كانبغي؟؟ من نيتك عمران : ها نتي قلتيها بفمك دري و ماشي راجل و نتي خاصك راجل بحالي ( غمزها ) شهيدة : راجل؟! باش راجل عمران : انا غا نوريك باش راجل ماعنديش مشكل ... ( شدها من شعرها جرها ليه بجهد و بدا كايلتاهم فشفايفها و يمص فيهم بغات تدفعو بيديها جمعهم لها الفوق بغات ضربو برجليها للمنطقة الحساسة دغيا عاق بيها و جمع لها رجليها مالقات حتى حل من غير تعضو فشنايفو ... يسحابلها غا يحبس مي دايك العضة غير ما زادت هيجاتو و زاد فجهد كاتبغي تغوت ماكاتقدرش عقلو طااااير ما فيقو غير دقان فالباب لي كان مجهد و صوت امين و مراد ... طلق منها و هو مامسوقش للدقان كايشوف غير فشنايف شهيدة باغي يزيد مي دقان مديرونجيه يلاه جات تمسح فمها و هو يخنزر فيها عمران : ( مخنزر ) تمسحيهم نقطع لك يديك شهيدة : ( معصبة ) ها خويا جا والله تا نقولها ليه يا المنحرف يا شاذ ... بغات تمشي تفتح الباب باش تشكي لأمين مي الكلمات لي قالها عمران خلاوها دير بناقص عمران : ( مربع يديه ) اش غاتقولي ليه؟؟ عمران دخلني لدارو و باسني بزز و انا ترخيت ( غمزها ) و شكون غايتيق بهضرتك؟ شنو لي غايخليه مايشكش بلي بيناتنا شي حاجة و ماوقع بيناتنا والو و خصوصا راك معايا فدار و بوحدنا؟ غاتقولي ليه جبتك بزز؟ علاش ماغوتيش فالدار فاش كنت جايبك همم؟ ... شهيدة ماكرهاتش الارض تتشق و تسرطها خصووصا لقاو هضرتو كلها منطقية شهيدة : ( معصبة ) ماكااااتسواااااش عمران : مازال ماشفتي واااالو لاكملتي فهاد زواج و قصحتي راسك شهيدة : وا شنة درت لك ا عبااااااد الله باش أذيتك عمران : درتي بزاااف ... شوفي فين تخبعي على مانهضر مع خوك ماشي خايف منو ولا من شي حد غير مابغيتش يدي نظرة خايبة عليك راك فاهمة 😉 مشات هي دخلات معصبة و هو مشا يحل الباب ...

امين : ( مخلوع ) عمران مابانتش لك شهييدة؟؟؟؟؟ مراد : ( غمز عمران ) شاكييين فيها تكون هربات فاش ذكرو لها زواج عمران : نو مابانتش لي علاش ياك كانت فالدار؟ امين : ( داير يدو على جبهتو ) شمن دار الله يهديك قالك غا تمشي للطواليط فاش مشات تطل عليها كريمة مالقاتهاش قالت لينا وهيبة تقدر تكون مشات للحانوت مي ماكانظنش عمران : تقدر تكون هربات لاكنتو بززتو عليها زواج انا بانت ليا ماشي هي هاديك و قلت ممكن يكون من توتر شهيدة : ( كاتسنط و تهضر بشوية ) ولايني ولد الحرام مقطر هادا امين : لااا اصلا مانقدروش نبززو عليها شي حاجة راك شفتي بعينيك كيفاش كانعاملوها يعني الاختيار كايبقا ليها مراد : وي اوسي متافق مع عمران ممكن تكون مابغاتش تحشمكم مع ناس و صافي شهيدة : ( بصوت غير مسموع ) شوو الكلب تا هو هادو حالفين يفرقوني على حبي شرف لكن انا لهم بالمرصاد امين : وي ممكن مهم لابانت لك قولها لي انا غادي نقلب عليها عمران : اوك شوية و نخرج نقلب عليها لاكان شي جديد غانقولو لكم ... خرجو من دار و سد الباب مع ضورة لي غايضور لقا شهيدة واقفة عليه كي لعلام شهيدة : انا هربت انا؟؟؟؟؟؟ يا الكداب باغي تفرقني على حبي والله لاكانت لك ... عاود جرها لعندو و عض لها شنوفتها حتى غوتات عمران : ( بإبتسامة جانبية ) تعاودي تقولي ديك الكلمة نهرس لك سنانك شهيدة : واش عندك شي عقل ولا ماتكسابوووش اويلي اش بيني و بينك ا عباد الله عمران : بيناتنا بزاف 😉 شهيدة : وا فوتني عليك ا عباد الله بعد مني منين خرجتي ليا تا نتا ... ضحكنا معاك ندمتينا خربقتي لي حياتي و باغي تخربق لي زواجي عمران : ( تقابل معاها ) شهيدة يا شهيدة واحد 2 حوايج ماعارفاهمش عليا اول حاجة فاش كاندير شي حاجة فراسي كانوصل لها واخا نعرف ننحر بنادم على ودها 😉 ثاني حاجة ماعنديش مع لي يقيص لي حاجتي فما بالك الا قاص شي حد ديالي؟ الجواب ساااهل ا مراتي المستقبلية غانمشي نضرب على ودو واحد 10 سنين ديال الحبس و نخرج شهيدة : بعد مني يا شمكار موالف بالحباسات يا البزناز والله تا نشكي بيك للبوليس عمران : واش نعاونك؟؟ انا هضرت معاك يا غاتساليو هاد زواج بخاااااطرك يا غانساليه انا بطريقتي و تحملي العواقب شهيدة : كاتهددني دابا؟؟؟ ...

عمران : عتابريها كيما بغيتي امم بالمناسبة جيتي غزااالة اليوم 😘 شعرك زاد طوال لا؟! شهيدة : واش باغي تحمقنييييي عمران : زيدي قدامي نوصلك لداركم شهيدة : بلاااااااش اصلا دارنا راها مقابلة مع دارك ... جرها من يديها و خرج مشا لدارهم صونا و هي تخرج سعدية سعدية : ولدي عمران ( شافت شهيدة ) فيين كنتي يا صكعة ليااااام دخلو دخلو ... تا هو دخل لداخل و ماقالش لا سعدية : طلعي لبيتك بلاتي و نتفاهمو على شوهة لي درتي لي مع ناس شهيدة : وا مامااا سعدية : ما موت حد انا طلعي ... طلعات طالع لها دم و دخلات هي و عمران لصالة كان فيها غير الحاج عبد الباقي و كريمة و امين و مراد سعدية : فين لقيتي هاد صكعة ا ولدي امين : خويا عمران الله يكتر خييرك والله يلاه لقيتيني غانعلم دراري لي خدامين معايا باش نقلبو عليها عمران : مابيناتناش ا صاحبي الحاج عبد الباقي : ياودي يا سعدية عييت نهضر معاك البنت باقا صغيرة على زواج و نتي درتي لي فراسك سعدية : اويلي الحاج و انا اش درت واش هزيت عليها جنوي؟؟ و نتا عارفني نبزز على بنتي شي حاجة الحاج عبد الباقي : ايوا دابا كون زادت خلفة مع طريق لشي قنت مانعرفوها فين مشات اش كان غايوقع سعدية : وا الله يهديك الحاج كاتكبر الموضوع و حنا ماعارفينشتا فين كانت الحاج عبد الباقي : ولدي عمران فين لقيتي هاد جنية عمران : ( ربع يديه ) الحاج بغيت نسولكم و ماديروهاش مني من قلت صواب الحاج عبد الباقي : مرحبا ا ولدي عمران : واش ضغطتو عليها على ود زواج؟؟ الحاج عبد الباقي : لا لا ا ولدي ماضغطناش عليها انا حتى الموضوع مابغيتش نهضر معاها فيه ها هيا مها هي لي مانعرفت اش فصلات و خيطات سعدية : يهديك الله الحاج واش عارفني انا نبزز عليها شي حاجة امين : اممم يعني فعلا هربات عمران : انا بان ليا بلي ماباغاش هاد زواج حيت من مور ماخرجتو من عندي خرجت و بصدفة لقيتها غادا لجهة طاكسيات كريمة : ظهر الحق و زهق الباااااااطل هاااا لي قلنا رجليها خرجو للشواري لقات الفشوش و ولات دير مابغات امين : سكتي ا كريمة ماتزيديش علينا الحاج عبد الباقي : و ماعرفتيش اولدي علاش هربات؟ عمران : سولتها قالت لي مشكل عائلي مابغيتش نزيد نحكر عليها شهيدة : ( من دروج ) كدااااااب ماتيقوش بيه سعدية : ياك شحال من مرة قلت لك ماتبقايش تسنطي علينا

سعدية : ياك شحال من مرة قلت لك ماتبقايش تسنطي علينا فاش نكونو كانهضرو طلعي لبيتك تا نطلع لعندك امين : الموضوع باين على ود زواج كون غير مازربناش شنو الحل دابا عبد الباقي : الحل باين غدا صباح نعيطو على محمد و خدوج نقولو لهم لي كاين حيت مايمكنش نبزز على بنتي شي حاجة شهيدة : ( من دروج ) وا مابززتووووش علياااا وا لاش باغيين تعيطو لهم دابا مراد : بان ليا كاتبغي دير لكم خاطركم و ماكاتكسرش كلمتكم امين : واييه ا صاحبي ماقدراتش حتى تجي لصالة و تقولها حيت عارفا كانعيقو بيها فاش كاتكدب صراحة ماكانش علينا نجبدو لها سيرة زواج سعدية : ماغاطلعيش لبيتك شهيدة : ( من دروج ) هاااااني طالعة الحاج عبد الباقي : اودي ا ولدي ماعرفتش كي نشكرك والله كون ماكنتي نتا كون ماعرفناها فين زادت هي مابغاتش تكسر هضرتنا مي كانت غاضيع راسها عمران : هادا واجب الحاج مهم خليت لكم راحة ليلة سعيدة ... خرج هو و مراد و تا دخلو لدار عاد بدا مراد كايتفرشخ بالضحك مراد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه والايني راك واحد المجرم منك ما كان عمران : ( عاقد حجبانو ) راك عارفني كي داير مراد : ها المشكل ديال زواج تحل بقا المشكل الثاني خاصها تبغيك و هادشي صعيييييب ا ساط حيت هاد جنية عندها طبع صعييييييب و قبيييحة مع راسها عمران : ( كايحيد تيشورت و كايهضر ) و شكون قالك المشكل اللول تحل مزاااال ماتحل و نتا عارف حتى حاجة ما صعيبة عليا مراد : اش ناوي دير تاني؟؟؟ عمران : دابا تشوف اش ناوي ندير عند شهيدة غادا جاية فالبيت كاتغزز ضفرانها شهيدة : اويلي على غدايدي اويلي على فقايصي باغي يطير لي راجل و يخليني بايرة كانضفر شيب حتى يلصقوني لشي مول الفاخر ولا شي بو سنة ( مشات لجهة المراية لقات شنوفتها شوية مجروحة ) والله تا دارها ولد الكلبة باسني ( بدات كاتتغبن تاني ) مشاو اول 3 بوسات ليا مع منحرف و شاذ و مكبوت علاااااش يا سيدي ربي علااااش 😢😢😭😭😭 وا حتى شرف ماصوناش عليا ... دخلات للفيس تشوف واش خلا لها شي ميساج مالقات والو بقات طالعة هابطة و ماطيح غير فمنشور ديال تعليق 10 مرات الله ... قالت عالله تجربها و داكشي لي دارت نيت مع جرباتها و هو يبدا يفيبري طيليفون هزاتو بفرحة حتى سمية ماقراتها شهيدة : ( بفرح ) الوووو شرف عمران : خلا دار بوك هادا عنداك يزغبك شيطان و تمشي تقولي لهم لا ولا شي حاجة ماغاتلومي غا راسك هاني حذرتك شهيدة : ( شافت الرقم ) هادا نتااااااااااا يا المنحرف يا عرعر نتا لي كنتي كاتصوني و تخليني كانبح كيف الكلبة يعطيك الحلاقم و الحبوب فشلاقم ( قطعات عليه ) و ما هي الا ثواني حتى وصلوها شي تصاور فالواتس و 2 فيديوات ...

كاتشوف تصاور و كاتزيد تتصدم كانت طوف ديالها فاش لصق لها ورقة فضهرها فيها ليزبيانات و نفتخر و طوف فاش باسها فلوطو و الفيديو ديال فاش كان كايبوسها داكشي HD و فيديو فاش كانت كاتهرس لوطو ديالو ... حيت لي ماعارفينوش هو عمران داير كاميرا فدارو و وحدة قدام الباب على ود شفارة ... عاودات صونات عليه شهيدة : ماكاتسواااااااااااش اصلا نتا بستيني بزز مني عمران : مي تصاور ماكايقولوش هادشي ... اش بان لك هادوك نوريهم للحاج و امين و الفيديو ديال لوطو نعطيه للبوليس؟؟؟ شهيدة : يا الحقيييير انا مابستكش بخاطري مابستكش عمران : و شكون عضني؟ شهيدة : باش تبعد مني الحقير عمران : تا هاديك داخلة فالإيحائات الجنسية ا مراتي المستقبلية كي بقات يديك بعدا؟ باقا كاتحرقك؟؟؟ شهيدة : بسباااااابك كون مازيرتيش عليا كاع ماكنتش غانتجرح عمران : الاستفزاز و الفز لي فيك هما لي داروها ليك انا هضرت معاك عنداك يعميك شيطان و ديري هاكا ولا هاكا ... قطعات عليه جات تخبط تيليفون عاد نعلات شيطان عيطو لها تتعشا مابغاتش تتعشا ناضت كتبات فمذكراتها و عاد مشات تنعس حطات راسها على المخدة و بدات كاتسترجع كااااع احداث اليوم غير كاتجي تغمض عينيها كاتتفكر فاش شدها فدارو تقريبا تفكيرها كاااامل كان ضاير غير عليه و اش دار علاش ولا كايعاملها هاكا؟؟ علاش باسها؟؟؟ علاش ماباغيهاش تتزوج من شرف؟؟؟ علاش كايقولها مراتي المستقبلية؟؟؟ شنو زعما شي لعبة تما؟؟؟ اكيييد كاينا شي لعبة لي قررات حتى هي تلعبها و تمشي معاه فهبالو حتى تشوف فين يوصل شرف ماتفكراتو حتى للخر صونات عليه ماجاوبش غايكون ناعس داتها عينيها و نعسات اما عمران ماجاهش نعاس كايشوف هاد المشاكيل ديالو معاها حتى بغاها هو عاد خرج ليه هاد شرف من الجنب مي ضروري مايحيدو من طريقو باش ما كان حيت امبوستاحيل يخلي شهيدة ليه ناض جبد البيسي بقا كايخربق فيه حتى سالا و نقل شي تصاور لكارط ميموار باش يخرجهم من عند المصور اصبحنا و اصبح الملك الله ناضت غسلات وجهها و بقات شحااال كاتشوف فديك الجرحة لي فشنايفها تفكرات فاش كان كايبوسها و هي طلع معاها واحد رعشة اول مرة فحيااااتها تجيها بدات كاتستغرب نعلات شيطان لي مابقاش كايفارقها هاد ليام و هبطات تفطر مشات باست لمها و باها يديهم و صبحات عليهم كريمة : صباح الخير الهرابة

يتبع ...