صورة مصغرة لـلعبة القدر الجزء 18

لعبة القدر الجزء 18

رواية لعبة القدر

اصبحنا و اصبح الملك لله ناضت وجدان على تحنقيز ديال زينب;وااااع فيقي فيقي فيقي
هزات وجدان الغطا من على وجهها;تي مالك زبور مك,,خلينا ناعسين 
حركات ليها راسها بلا;والله لا نعستي ,,نوضي راه طناش هادي ,,وعدنا الطيارة مع الجوج ويله يله 
لاحت الغطا;الله ينعل ديلمو هدا لي باقي ينعس مع مك,,سيري عندك خوك برزطيه لا جايا عند مي 
زينب;وراك احبيبة واراك,,يله تحركي قبل منوض نخلي عشتك,,
وجدان ;اووف هايا نايضة تفوو على قوم (بقات تنكر وتسب تا دخلات للدوش دوشات بالخف و خرجات لابسة بينوارها الغوز لي بوديناتو جبدات كيلوط بيض لبساتو مع صاية قصيرة طالعة بالبيض و اكس بيض خشاتو فيها دارت ايلاينر و ماسكارا مع عكر مارو دارت سلسلة على عنقها سبرديلة بيضة اديداس جات مقودة دارت عند زينب لي كانت لابسة بحالها الاختلاف كان غي في اللوان كانو متافقين هزات ساكها الطويل بالاصفر دارت فيه تيلي ما البزطام حطاتو فيه البارح جرات فاليزتها ولاخرا تاهي ونزلو لتحت كان نبيل بارك مامشاش الخدمة على قبلها والمفاجأة كان حتى جهاد اشافتو ودارت ابتسامة عريضة;جهااد ؟
جهاد طلعها ونزلها وهو يتنهد حيت بكل بساطة جات مقودة وحتى الغيرة خدمات فديك الساعة حبس راسو غا بزز ماكون قاليها طلعي بدلي;صباح الخير النعاسة 
وجدان;ههه مقلتيش لي جاي 
جهاد;هي كنتي بغيتي تسافري بلا ماتقوليها 
حركات راسها بنفي;لا والله ماهكاك,,مي البارح قلت ليك انسافر ليوم ,,
جهاد;ماعليش هه تادابا مسرا والو هاني جيت برجلي 
نبيل; راه ايمن كمل جميع الاجراأت الطيارة راه كتسناكم ,,باقين مابغيتوش تقولو فين مسافرين ؟هه ولا غتدورو العالم كامل 
وجدان;هه بحال داكشي هه 
نبيل;سيري فينما بغيتي غا الحراس,,مايبعدوش عليك,,و تيلي تجاوبي عليه,,ماتخلينيش مهول من جهتك 
وجدان;صافي ماتخممش 
شاف في الساعة;ايوا هدا هو الوقت يله توصلو المطار 
حركات راسها بايجاب ومشات عنقاتو باس ليها راسها ;تهلاي في راسك,,ومتقلقيش ,,دوري مع راسك,,وعيشي الحياة 
وجدان بابتسامة وهي في حضنو;هههه ماتخممش 
نبيل;ههه (شاف في زينب)ونتي مغتعنقيش عمك ؟
ضحكات ومشات تلاحت عليه;وراه هاد خيتي ديما سابقاني 
دفعاتها وجدان;ماتنسايش هدا راه بابا 
دفعاتها ;بزعط;(شافت في نبيل)وعمي دوي معاها 
ضحك وعنقهم بزوج باس ليهوم راسهوم;بزوجكوم بناتي,,بسعو من المشاكيل,,و اي حاجة كانت خليو الحراس يتكلفو,,كولو مزيان ,,التعطال لا فهمتو؟
شافو في بعضياتهم وبتاسمو بخبت ونطقو في دقة وحدة;كوووووون هااااااني 
نبيل;هكاك يله سيرو ها جهاد ايوصلكم المطار 
وجدان;ههه اوكي 
جهاد;انا اندير لي فاليز في الكوفر نتنسناكم برا 
حركات وجدان راسها بايجاب ;واخا (شافت في بيل)فين هي ماما ؟
بتاسم وكيحك ليها في راسها;في النادي,,نتي عارفاها ,,يله سيرو سيرو اتعطلو 
وجدان تنهدات;اوك باي 
ودعات باها ومشات ركبات في سيارة جهاد هي القدام و زينب لور خرجو وتابعهوم جوج سيارات من نوع كاط كاط كحلين فيمي كل وحدة فيها ثلاثة ديال الحراس,,
جهاد;ايوا ,,فين ناوين بالسلامة؟وعلاش ماقلتيش لباباك غادا الوكرانيا؟
وجدان;تا ديك المرة مشينا ليها وومقلتهاش ليه,,عادي ماشي بالضرورة نقولها ليه 
جهاد حرك راسو بايجاب;مجاكش هاد الحوايج شوية اوفر؟
وجدان هزات حاجبها;عادي 
جهاد;مم اوك ,,حظيو راسكوم,,والحاجة لي غتقلقك بسعي منها,,انا مرة مرة نعيط ليك 
وجدان;ههه اوك بووس 
بتاسم ودار ناظاظرو;وبقااي عاطياها دوران تصحابيني انا باباك تدوزيها علي ,,نتوما هدوك الزوج ,,باينة ناوين على خزييت 
وجدان ببراءة;انا 
جهاد;لا انا 
وجدان;الظلم بعينيه 
جهاد;وجهك صحيح بعدا,,
وجدان ربعات يديها;ناري قوم كيف داير 
زينب غا باركة لور و مراقبة الاحداث ,بعينيها وساكتة كتشوف في جهاد كيفاث كيتصرف مع وجدان ,,واكيد مخفاوش عليها نظراتو من كانت نازلة ,,كيف طلعها ونزلها باعجاب عاد عقد غوباشتو من بعد,,بدا كيراودها الشك ,,وقالت اكيد,,كيحس من جهتها بشي حاجة هوما كيضحكو ويتكلمو وهي حاظية الهوتة تا وصلو حدا المطار حل الباب هو الاول نزل ونزلات وجدان و زينب مشا لور هز الفاليزات خرجهوم جاو جوج ديال الحراس تكلفو بيهوم 
جهاد دار يديه في جيابو ووقف كيشوف فيها;ايوا بلا منوصيك على راسك,,اوك؟

حركات راسها بايجاب;كون هاني ,,انا كل مرة نعيط ليك 
بتاسم;وانا انتسنى اتصالك اكيد (شاف في زينب)تهلاو في بعضياتكوم 
زينب حركات راسها بايجاب;ماتخافش 
,,,وجدان 
دورات راسها لور كان كريم لي جاي عندهم لابس شورط ديال البارا بالكحل مع سندالة اديداس وبيل سميطات وكاسكيط وراه فهد لابس شورط تاهو بالغري وبيل نص كم سبرديلة و كاسكيط ,,بتاسمات وهوما جايين عندها;ههه مكنتش عارفاكم جايين 
كريم هز عينيه في جهاد خنزر فيه وشاف فيها;وانا نقد نخلي حبيبتي تمشي بلا منشوفها؟
بتاسمات;ههههه قولتي لي البارح مغتجيش 
كريم;ماقديتش هه مانشوفكش اجي اجي 
مشات في اتجاه عنقها وخشاها في حضنو شي لي قلق جهاد وخلاه يحس بالغصة في قلبو كيشوف فيهوم معانقين وكيشوف في كريم لي مراقبو بعينين بحال يلا كيقرا ملاميحو تنهد وقلبو ايخرج من بلاصتو حول نظرو لفهد وتبسم بزز;سي فهد (ومد ليه يديه)فرصة سعيدة 
فهد بادلو السلام بابتسامة;هه كيف عامل صافا 
في خاطرو اشمن صافا;كنعديو 
كريم همس في ودن وجدان:كنحلف ليك بربي شي نهار انقسمك 
بعدات عليه باستفهام:;مالك؟
زفر وهو كيلمس شعرها;مغندويش دابا ,,تالداخل 
هزات حاجبها;ياك نتوما ماغادينش ولي مامسافارش مايمكنش يدخل 
كريم باقي على نفس الوضعية;انا ماشي اي واحد,,من غندخلو انتفاهمو على هضرتي لي مكتسمعيهاش,,واخا ؟
ماجاوباتوش وبعدات 
جهاد;يله نخليكوم دابا خاصني نمشي (شاف في وجدان)باي ماتنسايش لي قلت ليك 
حركات ليه راسها بايجاب;ههه اوكي اسيدي 
بتاسم وشاف في كريم;بسلامة 
كريم عض على قنانفو بغضب وحرك ليه راسو بقا مقابلو تاركب في لوطو و زاد عاد شاف في وجدان;اجي نتي 
وجدان;فهد دوي معاه مالو تاني ؟
كريم;هانتي اتعرفي مالي (شدها من يديها و تم غادي بيها وصل حدا باب جبد البادج ديالو عطاوه السلام و دخل بيها)
فهد طلع زينب ونزلها;اش هاد اللبس,,نتوما غي هنا وكيف غادين ما لامشيتو علم الله شنو اتديرو؟
زينب;مالها ,,عادي 
دار يديه في جيابو وتم غادي عندها;لا ماعاديش ,,سيقانكوم كلهم عريانين صدركم و دراعكوم و ظهرهكم,,مالا تحنيتو خلاص,,قولي لي كيفاش عادي؟
بلعات رايقها وشافت فيه;ولكن راه الصهد 
وقف حداها و عينيه كيدورو فيها;الصهد تلبسي بحال هكا؟(هز حاجبو )ممم
زينب;وشنو فيها قاع البنات كيلبسو هك؟
تنهد ;انا مكندويش مع قاع البنات,,وماسوقيش فيهوم يخرجو تا عريانات ,,نتي وهاديك البرهوشة لا كتقلبو لينا على المشاكيل؟
زينب;وعلاش نت مالك؟
تحنا جهتها و باقين يديه في جيابو وكيشوف في عينيها;نفسي خايبة,,مكنعرفش ندوي ,,انا ,,و الحاجة لي كنبغي,,ماكنبغي تاحد يشوف فيها ,,حيت ديك ساعة كنتسيف,,باقا كتشوفي اوجهي الزوين ,,متخلينيش نوريك وجهي لاخر,,اوكي؟
حركاي راسها بخوف ;اوك 
بتاسم وهو يوقف;يله زيدي ,,و اخر مرة تخرجي بحال هكا ,,هاد المرة دويت ,,المرة اخرا انتصرف ,,
زينب;وشنو اتدير؟
بتاسم وقرب ليه ;بغيتي تعرفي شنو اندير؟
زينب;امممممم 
قاطعها بقبلة في فمها,,كيلتاهم فيهوم بكل الحب ,,في الاول تصدمات ماعرفات باش تبلات ولكن قبلاتو عندها طعم اخر,,ماشعراتش تا غمضات عينيها ومشات معاه قلبها كيزدح ,,كيزدح ماعرفاتش مالو,,,اما هو كيقبل فيها وكيتلدد,,بحال يلا اول مرة ايبوس,,هو عندو تجارييبب وكثيييرة ولكن معاها ترفع فحال يلا اول مرة ,,ماينكرش بلي اول مرة شافها عجباتو,,العفوية ديالها,,و الحنية و الاخلاص مانساوش جمالها,,من بعد بدا كتكون في قلبه شي حاجة ليها,,و داكشي بدا كيكبر تا ولا حب,,كان ديما كيكبت احاسيسو من جهتها,,وماكيبغيش يتهور,,من كيشوفها هي و انور ولا كتدوي عليه كيبغي يتسطا كيتحبس راسو بزز باش ماينوض يفرع مه ويشدها هي من يديها و يمشي بيها,,ولكن هاد الايام من ولات معاهم,,,مابقاش قاد يصبر بالخصوص من عرفهم ايتزوجو,,حس براسو ايخسرها بمرة ,,كيقبل فيها ,,بكل حب و حنية بحال يلا كيترجم ليها من خلال ديك القبلة قاع احاسيسو,,كان هو لي متحكم فيها ,,كيطلع الشفة الفوقانية ,,وكينزل لتحتانية ,,ومرة بزوج دقة وحدة مغمض عينيه ومسافر معاها ,,ديما كان كيتخايل كيفاش ايكونو طعم شفايفها,,,وهاهو داقهوم,,بنان وحلوين ,,ماكينش فحالهوم,,مابقاش قاد يبعد منهم,,معرفتش شحال ديال الوقت وهوما على نفس الوضعية,,مامسوقين لتاحد,,لا الناس لا والو تاحسات زينب شنو كتدير و طلعات معاها الشاهدة عاد دفعاتو بعد منها كينهج وكيتبنن في قنانفو من اثار العكر لي باقي فيهم هزات يديه بغات تصرفو وهو يحبسها ;شنووو كتدير؟

قرب عندها وهو باقي شادها ليها;داكشي لي خاصو يتدار,,,انا كنبغيك ازينب,,,كنبغييييك 
نزلات يديها بصدمة;ولكن؟كيفاش؟
فهد بابتسامة;من نهار شفتك ,,كيفاش وعلاش معرفتش لي عارف,,اني كنبغيييك 
عينيها غرغرو;ولكن شنو 
فهد;ماكين ما ولكن,,اتقولي لي انور ,,انخلي عشتك ونمشي نكمل عليه,,نتي ديالي ازينب,,وانا لي نستحقك,,فين هو انور ها؟ دوي؟فين مشا؟شحال هادي مادوا معاااك؟قلتها ليك,,داكشي لي دايرينو ,غا ديال الدراري الصغار ,,وغيجي الوقت وغتعرفي كلشي,,واش باقي معاك كيف كنتو باقي كيسول فيك باقي كيهتم بيك دوي مالكي تزيزنتي ؟
حنات راسها بعينين دامعين حط يديه على فكها وهز ليها عينيها;هداك ماشي حب ,,هداك غا سن المراهقة فترة وغتدوز,,انا كنبغيك,,,وماناويش نتفلى ,,بغيتك تكوني حلالي,,انا انخلي ليك وقت تفكري ,,وتراجعي قرارك مزيان,,سيمانة عندك نبغي من نجي الاوكرانيا ,,نلقا جواب,,وكنتمنى يكون اه,,انكون اسعد واحد ,,(بابتسامة)يله دابا ندخلو 
ماجاوباتوش اصلا بقا مرفوعة الصدمة وكانت قوية وكانت قوية كتافات غي تحني راسها بعينين دامعين وتسبقو اما هو دار يديه في جيابو مع بتسامة بحال يلا لاح جبل عليه وتم غادي وراها وصلو البوابة جبد البادج ديالو دارو ليه السلام وخلاوهم يدخلو
****كريم شاد دراع وجدان في الطواليط مكاليها مع الحيط;شنو هادشي لي كيقول ليك الزامل ديال راسك هااااا
وجدان بخوف ;شنو درت ؟
هز يديه بغا يضربها و هو يضرب الحيط;وااااش كتقلبي نقتللللل دييييلمك ,,,هااااا كتقلبييييي,,نعطب الزامل بوووووووك من جهة ,,,,غا قلت ليك ماجايش,,ونتي ديري لي قاليك مخك,,هااا,,,جاياني هكا مسفحة كلك معرية,,موصلك زامل تالهنا,,وكتقولي مدايرة واااالو ,,,,لا ماديرة وااااالو,,,
وجدان;وااه زدتي فيه,,شنو فيها ,,كلشي لابس هك ,,وزيدون اش فيها لا وصلني راه بابا لي قاليه يوصلنا ,,ونت عارف جهاد صديق ديالي 
ضرب يديه مع الحيط;وجدااااااان متختابريش صبرييييييي,,,,ماتبقاااايش تلعبي معايا,,,مائة مرة كنقووووووووولها ليك,,,,,راه مقود في كري,,,يلا كان باااااك,,كيرضا ببنتو تخرج هكا القواويد يوصلوها,,,انا لا 
هزات عينيها فيه;دابا اش جاب بابا في الهضرة ,,واش انا كنجبد ليك عائلتك؟
عض على قنانفو وحط يديه على وجهها;را غنخمج ليك هاد الوجه,,,
حنات راسها ;هادشي لي كتعرف تدير عمرك تبدل ولا تغير ,,انا عيت من هادشي,,اااو عيقتي,,انا ماشي لعبة بين يديك تحركها كيف بغيتي راني بنادم,,اااو 
عض في قنانفو;وجدااااااااااان,(شاف فيها بعيون حمرين)رجعي هضرتك,,(ضرب يديه مع الحيط)رجعييييييييي هضرتك 
غمضات عينيها بخوف;س سمح لي 
تنهد وحيد يديه مع الحيط حطها على خدها قرب جهتها جوج خطوات حط جبهتو على جبهتها و زفر;علاااش ااوجدان كتبغي تصعريني علاش مكتسمعيش الهدرة ضروري تجعري دلمي ضروري ؟
مهزاتش فيه راسها بقات حانياه ودموعها نازلين كتبكي بصمت تنهد وحط يديه على خدودها كيمسح دموعها برفق خدا نفس وخرجها وهضر بهمس;عاجبينك هاد الحوايج؟
حركات راسها بايجاب عض على قنانفو تنهد وهمس;اوك ولكن يلا قرب منك شي حد نتي لي اتحملي العواقيب 
مسحات دموعها;اصلا الحراس ديما معانا ماغيقد تحد يقرب لينا 
قرب عندها حتى تلاصق صدرو على صدرها;اتقتليني شي نهار,,موتي اتكون بيديك 
هزات عينيها فيه ;شنو درت ؟
حط يديه على جبهتها بعد خصلة من على شعرها;بفعايلك,,خايف شي نهار نفقد اعصابي,,وغنصدق داير فيك شي كريثة ,,ومن بعد اندم,,وغنصدق داير فراسي شي مصيبة,,,قلت ليك موتي اتكون بسبابك 
خدت نفس وحنات راسها حط يديه على عنقها في بلاصة السلسة;جاتك زوينة 
هزات عينيها فيه همس بشوية;جيتي كلك زوينة (شاف في العكر)جا معاك,,كتاخدي العقل,,انحمااااق اوجدان انحمااااق

مقداتش تجاوبو كتحس بانفاسو كيتضربو في وجهها ريحة ديال الكارو مخلطة مع ريحة الشراب عرفاتو باقي ماحيدش البلية غمضات عينيها و انفاسها كيتصارعو صدرها كيطلع وينزل,,هزاات وججها جهتو وهي مغمضة عينيها ,,ويديها حطاتهم في كرشو تنهد وهو كيشوفها مستسلمة بين يديه يديها في كرشو وانفاسها كيضربو في وججهو بيناتهم بضع سانتيمات غمض عينيه بشوية و عوج وججه حل فمه ببطئ وحط شفايفو على شفايفها ماحركهمش بقا اكيلمس فيهم بلسانو كيتبنن طعم العكر لي دايرة كان بنكهة الشكلاط تنهد في فمها وبدا كيحركهم بشوية عكس شفايفها عوج راسو جهة اخرا وخشاهم بزوج في فمه كيمص فيهوم ,,ترفع و رفعها معاه زاد قرب ليها حتى تزدحات مع الحيط حط يديه في عنقها وكيلتهاهم في شفايفها و كيتلدد طعمهم حل فمه بشوية وجر شفتها لفوقانية خشاها كيمصها وتبعها لتحتانية بزل وجهه جهة ديال رقبتها لي كتضرب خشا وجهه كيقبل تم ويمص بجهد حتى خلا فيها طبايع ديال التملك,,ريحة ديال كوكو شانيل باردة حمقاتو ماقدش يبعد وجههو من عنقها هي حطات يديها على صدرو و زادت قربات ليه تا لاصقات صدرها معاه كتنهج خشات وجهها في عنقو غا حطات شفايفها وهو يتهز لدرجة عسر ليها خصرها بيديه بدات كتقبل فيه برفق دارت جهة اخرا من عنقو تاهو كتقبلو ليه مع ترك تاهي طبايع ديال التملك ,,كتحاول تقلدو,,كان هو حاط يديه في خصرها وكينهج,,مغمض عينيه و هاز راسو الفوق مستسلم ليها هزات وجهها فيه وحطات شفايفها على شفايفو يديها في شعرو ,,همس بكلمات متقاطعة;ر ح ميني 
ماجاوباتوش نزلات يديها جهة ديال صدرو وبدات كتلمسو ليه وكتلتاهم في شفايفو كانت هي لي مسيطرة في هاد القبلة,,هو كان مخليها تدير فيه لي بغات قلبو ايخرج من بلاصتو و عقلو تبلوكا ,,تبنج,,لمساتها و قبلاتها دوبوه,,,المعلم وقف وايخرج من بلاصتو,,شدها من شعرها ,,وقلب وججه وبدا كيلتاهم في شفايفها وهاد المرة بعنف مغمض عينيه بجهد كيحس براسو مزير مزير بزاااااف ,,وبحال يلا كيبرد من خلال دوك القبلات لي زادوه غي لهيب نزل ليها بيل شوية من جهة صدرها وخشا فمه فيه كيرضع ويمص هي لصقات مع الحيط زيرات على يديها وبدات كتأوه بدون شعور;اه ممم اه 
هز راسو فيها كينهج و خشا وجهه في عنقها بدا كيعض فيه تا تحبس الدم;اه اه مم كرييييييييييم اه اه 
ترن ترن ترن 
هز وجهه جهة ديال وجهها وبدا كيجر قنانفها ويعضهم ويمص بجهد
ترن ترن ترن ترن ترن 
وجدان;تي لي فون 
ماجاوبهاش نزل صدرها كيعض فيه و يرضع 
وجدان ;ااههه اهه كريم اه تي لي فون ممممم 
هز وجهه حمر و عينيه فالتين بعد عليها عطاها بالظهر وجبد تيلي من جيبو كان فهد دوز الخط كينهج;الو ,,واخا ,,احنا جايين واخا (ردو ودار عندها كانت كتقاد حوايجها قرب حداها )ديري حل اوجدان,,,عيت منصبر 
وجدان بلعات ريقها وقربات حداه;شنو بغيتيني ندير؟
حط يديه على خدها;بغيتك,,,,اوجدان,,مزير بزاااف,,راه,,هكا كتزيدي اتعدبيني ,,بغيت نخوي,,ونتي مكتخلينيش نقرب منك,,شنو بغيتيني ندير اوجدان عطيني احل ,,حل واحد كافي,,من جهة مابغيتش نغدرك,,ومن جهة مابغيتش نستغلك,,شنو,,ندير انا عيييت
حنات عينيها;كيفاش تغدرني يعني (كتلعب بصباعها)تمشي تقرب مع (بصوت مغنغن)وحدة اخرى
تنهد وحط يديه على خدها;واخا نبغي,,مانقدش ,,هادشي لي في باغيك نتي,,ونتي مابغيتي تديري والوو,,راه انا راجل,,ماشي دري عندي سبعطاش العام,,جوج بوسات,كيفرحوه,,انا لا ماجبتش بليزير ديالي مكنبردش ,,خاصني نفرغو ,,
وجدان هزات فيه عينيها بصدمة;كتقصد؟
حرك راسو بايجاب وهو مغمض عينيه;بغيتك تخليني نقرب منك,,,بالعربية بغيت نعس معاك اوجدان,,عيت نصبر,,جربت معاك كلشي,,نتزوجو ما بغيتيش ,,شنو بغيتي ندير,,؟نموت؟عرفتي دابا كنحس برجليا,,فاشلين علي,,نتي مكتعرفيش ,,راه يلا ناض وعمر,,اش جا مايبردو,,لي منعستش وماقضيتش الغرض,,كنمرض,,وجدان,,دابا كلشي بين يديك,,انا قلت ليك لي عندي نتي عارفاني شنو بغيت ونتي ديري لي بغيتي (بعد عليها)يله الطيارة كتسناكوم

وجدان شداتو من دراعو;كريم هادشي لي قلتي راه صعيب علي 
دار عندها بسرعة;وانا مصعيبش علي؟هااا,,ستة شهور وحنا مصاحبين,,ستة شهور وانا صابر,,ماشي صعيب علي,,درت معاك جميع الحلول,,اي حاجة بغيتيها كنفدها,,النهار الاول قلت ليك نجي لداركوم تحججتي تشدي الباك,,قلنا ماكينش مشكيل ,,نخليها وتركز ,,شديتي الباك,,,وجدت كلشي جو رومانسي وكريت ريسطو كامل باش نعرض عليك الزواج رفضتي,,تا من الخاتم خليتيه لي زعما بلا متعلق راسك,,وسكت,,قلت يمكن باقا مقلقة مني ,,ومن توضحات تاني الامور,,عاودت جبدت ليك موضوع الزواج رفضتي,,احكا باغا تكملي قرايتك,,شنو بغيتيني ندير معااااك دوي,,,كل مرة رافضاني,,انا ماشي من عوايدي نبقا تابع شي حد ,,ونتي كثر من ثلاثة المرات ونتي كتديريها,,شنو بغيتيني ,,ندير,,من دابا ,,قلت ليك مابقيتش صابر ,,و ديري حل ,,قلتي صعيب ,,شكون لي صعيب عندو انا ولا نت,,نتي بعدا مهنية ,,يمكن قاعمة كتفكري في,,,انا كل دقيقة وكل ثانية كنفكر فيييك,,,ريحتك كلشي كيجدبني,,واااااه راني راجل ماشي زامل,,كتجيني هك مسفحة كلك ,,وكتهيجيني وتمشي,,,شنو انا اوجدان ,,شنو,,قلتي لي دايرك لعبة نحركك كيف ما بغيت ,,راه نتي لي راداني لعبة ,,لا راداني زااامل ,,وقاع,,صابر لحماقك مؤخرا ,,لبسك,,الزوامل,,لي وليتي مرافقة,,كتبقاي معاه تا الليل,,نعيط ليك تطلع لي ابيل اون اطونت باركة كتعبري معاه بساعة بزوج,,جايبك تالهنا,,وساكت,,باش منخسرش ليك خاطرك,,غا قولي لي نتي شنو باغا ,,,(هز يديه )حيت انا عيييت مابقيتش عارف كيف نتعامل معاااك,,كون كانت وحدة خرا مغنعطلهاش,,يلا مابغاتش عمرها تشوف كمارتي (شاف فيها)ولكن لحيا علاش ,,(زفر)زيدي دابا راه تعطلنا 
جاي يمشي وهي تشدو من يديه مادارش عندها بقا عاطيها بالظهر ومغمض عينيه قربات عندو بشوية وكتنزل يديها حتى شدات في كفه و شابكات صباعها مع صباعو هو تنهد و زير عليهوم بدون شعور;انا خايفة اكريم,,
حل عينيه فيها بسرعة شافت فيه بعيون دامعة;خايفة من الزواج,,من مستقبلنا,,خايفة ,,من فكرة الانتقام ديالك,,خايفة نخسرك,,نت قلتي مكنفكرش فيك (حركات راسها بنفي وعينيها مدمعين)كنفكر فيك كثر من راسي,,وكنبغيك كثر من راسي,,مستاعدة ,,نوهبك كلشي,,ولكن دير بلاصتك في بلاصتي,,انا ماعندي تاشي فكرة على هادشي,,كلشي جديد,,نت وعلاقتنا وحبنا ,,حتى هويتك الحقيقية جديدة ن,,شنو بغيتيني ,,ندير (نزلات دمعة من عينيها)تانا راني انسان,,كنحس,,يلا رفضت ماشي حيت مابغيتكش لا بالعكس (نزلات دمعة اخرا)كنبغيك بزاااااااااف ,,وتانا مكرهتش النهار لي نكون معاك فيه,,ولكن حتى نت خودني على قد عقلي وحس بي,,شوف الاشياء من جهتي,,ماتبقاش تشوف كيف بغيتي,,نتي في بالك ,,حوايج اهم مني ومن الزواج 
كريم شاف فيها بصدمة ;و
وجدان;ششششش (حلات عينيها فيه)يلا خيرتك بين الانتقام و بيني شنو اتختار اكريم؟

طلق يديه من يديها بصدمة ماتوقعهاش تقول هاد الهضرة ماعرف مايقول تصعق,هزات عينيها فيه باكين;كيف قلت ليك عندك حوايج اهم مني ومن الزواج,,(سبقاتو حانية راسها)يلا بغيتي تلوم شي حد لوم نفسك هي الاولى اكريم (حطات يديها على البواني)تعطلت (وخرجات خلاتو مصمر في بلاصتو,,كيفاش في لحظة قلبات كلشي ليه,,كيفاش خيراتو بين جوج حوايج,,بين حياتو ,,وبين الحاجة كاملة لي كرس حياتو كاملة باش ينفدها ,,جوج حوايج مايقدش يفرقهم ولا يعزلهوم,,,بقا واقف بصدمة كيراجع هضرتها,,وكلامها,,تصعق,,وخلاتو مدهوش,,هو عارف مايقدش يتخلى على فكرة الانتقام ,,وفي نفس الوقت مايقدش يتخلى عليها,,كيفاش حطاتو في هاد الموقف ,,كيفاااش دارتها ,,مايقدش يختار بيناتهوم,,مايقدش ,,كرز على سنانو حتى فكو بدا كيضرب بجهد ضرب يديه مع الحيط و زاد خرج بالزربة ,,
*****فهد ;فين تعطلتو؟
وجدان حركات راسها بابتسامة;كنا اكنهضرو 
شاف عنقها لي مزوق وبتاسم;وباينة هضرة كانت طويييييلة 
ماعرفاتوش شنو معنى ردات شعرها لور;اه فين هي زينب 
فهد بابتسامة;اية راه سبقاتك طلعات (هز حاجبو)مالكي بنتي لي ماشي تالهيه 
حركات راسها بنفي;والو انا انمشي نتبعها 
قرب ليها باستغراب شدها من دراعها;واش كريم قاليك شي حاجة ؟
حركات راسها بنفي;لا ماقال والو,,ماقال والو ,,انا انمشي 
فهد زفر;وجداااان دويييييييي 
وجدان;عفاك متغوت,,قلت ليك ماقال والووو (هزات عينيها فيه)كنأكد ليك 
تنهد;واخا (خشاها في حضنو)نبغي اي حاجة وقعات ليك تقوليها لي,,راني خوك,,ماشي بوحدك,,وقتلها ليك ديك النهار,,واخا يكون كريم مغنخليهش يأديك,,نتي راك هي عيني 
بتاسمات و دموعها في عينيها;عارفة 
باس ليها راسها و بعدها عليه;تهلاي في راسك,,ومتقلقيش ,,احنا سيمانا وراكوم,,الدوران الخروج بالليل ممنوع ,,ولا انا ديك الساعة لي غندوي ,,العرا ممنوووع بتاتا,,الحراس ايمشيو معاكوم في اي بلاصة ,,ولا متخرجوش حتا نجيو و ديك ساعة نديوكوم فينما بغيتو ,,سلمي على الوليدة واخا؟
حركات راسها بايجاب ;واخا (دورات عينيها جهة الباب رمقات كريم جاي من ورا الزاج تنهدات وشافت في فهد)خاصني نمشي 
حرك ليها راسو بايجاب;اوك تهلاي 
حنات راسها بابتسامة ومشات طلعات جوج درجات في الطيارة تلفتات جهة فهد دار ليها بيديه باي هزات عينيها كان كريم قرب من البوابة وكيشوف ناحيتها كيسرع حنات راسها وطلعات في الطيارة وسرعان مهزو الدورج وغلقو البوابة 
كريم خرج كيجري;وجدااااان 
لقا البوابة تصدات ديال الطيارة وبدات غادة في المدرج شد راسو;تفووووووووووو 
فهد قرب ليه;شنووو وقع 
كريم;انحمااااق افهد صافي انحماااااااااااااق بربي تاغنقتلها وغنتبع ليها راسييييي,,,(كيشوف الطيارة غادة في المدرج و بدات كتطير)تفووووووووووووووووو 

دخلات للطيارة لقات زينب باركة في الكرسي ساهية شافتها بغات تنوض جهتها;و
حبساتها;من بعد ازينب من بعد(تنهدات)انا اندخل نعس من نقربو فيقيني 
حركات ليها راسها بايجاب ,,وجدان حنات عينيها و زادت في اتجاه الغرفة لاحت ساكها فوق النامسية وتلاحت عليها بتعب دارت يديها تحت راسها و بقات كتشوف في السقف سارحة;بغيتك تخليني نقرب منك ,,,بالعربية بغيت نعس معاك اوجدان,,عيت نصبر جربت معاك كلشي,,,,,راه يلا ماقضيتش الغرض,كنمرض,,,بغيتك بغيت نعس معاك ,,,بغيت نعس معاك بغيت نعاس معاك ,,هادشي لي كيدور في دماغها كلمات كريم لي قال ليها,,تنهدات بنفاد صبر وتلفتات جهتها الليمنية واضعة يديها بزوج تحت راسها ,,وغمضات عينيها 
*****فهد سايق لوطو كيشوف في كريم لي بارك حداه كيترعد;مالك ,,؟
دار عندو بوجه حمر;قااااع الحلوووول درتهم معااااها ,,والووو,,مكتسمعش,,عرفتي شنو دارت دابا ,,ردات لي القلاوي كلشي عليي,,,خيراتني بين الزامل ديال عمك ,,و هي ,,,يله دوي نت ,,
فهد تنهد و دار شاف قدامو;ونتت شنو قررتي؟
شاف فيه;الزب هادشي لي قررت,,ت راه صدماتنيييي,,ماجيت ندوي لقيتها طارت ,,(ضرب يدو مع الكابو)ولكن انا لي زامل,,رخيت ليها اللعب,,ولات كتشطحني كيف بغات ,,قرد راداني,,سريي والله يلا سري,,ما كون بقيت معاها كيف شحال هادي ,,كلمة زوج نخلط ليها الوجه,,قاعمة تفرعن علي,,جاياني هكاك مقزبة مطعرجة ديك الكمارة,,مع زامل,,بسييف ,,راني قواد,,(بسخرية)والله هيلا السيدة دارت جناوح 
فهد;شنو ختاريتي ؟
كريم بالغوات;شنووووو انختااااار,,الزامل مغنخليهش واخا نمووووت 
فهد;ووجدان؟
كريم;هاديك حسااابي معاها هو اللخر ,,,انا انوريها داك التفرعين ديالها كاااااامل انضربو ليها في الزيرو,,مابقا لا سيارة التعليم لا خروج لا التقلوة تا داك تيليفون انحيدو لديلمها ,,نشوفو شنو اتدير 
فهد;كريم,,تهدن,,,هك راه غي غتصعب الامور,,
كريم;شنوووو بغيتيني ندييير,,,هانت كتشووووف بعينيك,,,شنو ندييير معااااااها ,,شنووووووو؟السيدة مابقاتش كتنفس,,اتعرفات على داك الزامل,,ولات تدير لي قال ليها راسها,,,تلبس لي بغات ,,تخرج وقتما بغات تدخل وقتما بغات,,(صفق)وانا بحال يلا ماكينش ,,وااالو,,
فهد;اتدير شي حاجة اتصدق غي نادم عليها (وقف لوطو في فيلا ديال كريم)
حل الباب ونزل;الحاجة لي نادم عليها هو نهار لي طيحت الدل علي (ردخ لباب)السيدة اعرفاتني كنبغيها,,ولات دايراني تحت السباط,,وانا نبقا ساكت (شاف فيه بحدة)ليوم بالليل وجد الطيارة ,,غادين مسافرين 
فهد باستغراب;ياك قلتي تادوز سيمانة 
حرك راسو بنفي وهو داخل الصالة;ليوم بالليل انشدو طريق,,قول لأحمد يوجد الطيارة ,,التسعود انقلعو ,,سالات الهضرة 
فهد;صافي غا تهدن (بابتسامة)دابا جيني انيشان,,واش هادشي دايرو حيت ماكليتيش الحلوة ولا على هضرتها 
كريم;رووح تقود علي في هاد الساعة

بعد تسعود ديال السوايع في الطيارة دوزاتهوم وجدان غا نعاس مافاقتش ,,اما زينب في بقات كتخمم في هضرة ديال فهد و قبلته مسارنها كيزغرتو عليها و معدتها ضراتها في الاخير ناضت في اتجاه البيت لقات وجدان نيت ناعسة فيه تنهدات و تكات حداها ,,عطاتها بالظهر و دارت يديها تحت راسها كتفكر من شدها فهد وقاليها كنبغيك,,تنهدات بتعب وغمضات عينيها حتى جات الموظفة فيقاتهوم قالت ليهوم بلي الطيارة غتنزل عاد بداو كيحكو في عويناتهوم و يتكسلو خرجو من البيت و شدو بلاصتهوم دارو الحزام ,,جات الموظفة جابت ليهوم شي حاجة خفيفة تاوحدة مقدات تاكل نزلات الطيارة في مطار كييف الدولي تحلات البوابة نزلو الحراس هوما الاولين تبعاتهوم زينب عاد وجدان,,كانت عندهوم وقيتة ديال الظهر,,الشمس كتحرق شي لي خلا وجدان تدرق وجهها بسباب الاشعة كان في انتظارهوم ثلاثة ديال سيارات ركبو و زادو في اتجاه دار فهد
***
سيلين لابسة كسوة طويلة بالاحمر سميطات جاتها زوينة مع فورمتها شادة شعرها البرتقالي جنب مع ماكياج خفيف جات كتحمق مقابلة الخدامات لي كيوجدو الطابلة لي معمرة بأشهى الاطباق ;سربيو سربيو 
خرج عندها محمد لابس كوستيم بالكحل مع قميجة شيبيا كيقاد في الكرافاط ;حبيبة شوفي لي هادي معرت مالها مابغات تقاد لي 
سيرين بابتسامة تقدمات نحوو شدات الكرافاط كتقادها ليه;هه ديما مضارب معاها ,,فين عمرها تقادات ليك 
هو بابتسامة;هههه وعمرها اتقاد باش تبقاي ديما قريبة لي هكا 
هزات عينيها فيه;هادشي كامل دايرو بلعاني 
حط يديه على حناكها;هه شوية مي بصح هادي شدات معايا العكس ههه 
سيلين;ههه (قاداتها ليها و صايبات ليه الكوستيم)هاهي اسيدي 
جرها لعندو من خصرها;فرحانة ها؟
بابتسامة حطات يديها على صدرو;واه بزااف توحشت ديك الشيطانة 
خشا وجهه في عنقها وباسها بوسة خفيفة ;تانا توحشتك,,مقلتش ليك شحال جيتي كتحمقي 
هي بحشمة;محممد 
ضحك;ههه احح شحال كتعجبني منك هاد محمد و بالخصوص من كتلحنيها بحال هكا,,مكنكهرش ناكلك ههه 
طيط طيط 
سيلين بعدات منه شافت جهة ديال الباب;يمكن هوما لي وصلو 
شدها من خصرها;هه ها الحمقة جات 
دخلو السيارات في الجردة العرييضة وصلو حدا النافورة لي كتوسطها دارو عليها و توقفو نزلو الحراس كيتجاراو حلو الباب على وجدان و زينب 
محمد غادي في اتجاههم شاد سيلين من خصرها مبتاسم 
نزلات زينب هي الاولى تبعاتها وجدان دورات وججها في المكان جات عينيها في عينين محمد وبالخصوص سيلين لي مبتاسمة ,,ضحكات تا بانت ليها ضرسة العقل ومشات في اتجاههم كتغوت وتجري;وااااع

تلاحت على محمد لي كان فاتح ليها دراعو عنقها من ظهرها وهزها كيدور بيها وكيضحك;ههه الحمقة ديالي جيتي 
هي كتضحك ومعنقاه;وااا توحشتكم هههههههه 
محمد وهو باقي معنقها;تا حنا خليتي بلاصتك خاوية ههه 
هي;هههه هانا جييت 
سيلين بابتسامة ;وا خليني انا نعنقها شوية 
نزلها الارض مشات ديريكت تخشات في حضن سيلين;ههه توحشتك ااماماتي 
سيلين بابتسامة مخلطة بالدموع معنقاها;تا انا الحبيبة,,(غمضات عينيها و زادت عسراتها)توحشتك بزاااااف 
وجدان بابتسامة مخلطة بالدموع غمضات عينيه;هههههه 
بقاو لمدة وهوما معانقات تاوحدة ماعارفة شنو كتحس ,,سيلين كتشعر بحال اسيل لي في حضنها,,احساسها كيقول ليها هكاك,,ووجدان من جهة اخرى قلبها كيخبط ,,واحاسيسها مخربقة ماعرفت علاش فينما كتكون في جنب سيلين كتحس بشي حاجة كتربطهم شناهي الله وعلم,,بعدات عليها وشداتها من يديها;اياي ياي الناس والحمر (شافت في محمد لي كيضحك)ههه السيدة عندك تمجهدات الوليد هههه 
سلين ضرباتها بشوية;باقا مابغيتي تحشمي 
هزات عينيها في بيلا لي واقفة وراهم كتضحك تبسمات ومشات عندها تلاحت عليه;بيييلا هانا جييت ليك ههه 
بيلا بابتسامة معنقاها;هه توحشتك الشيطانة ديالي,,,ههه 
وجدان;ههه هانا جيت ماكين غي تشيطين ههه 
بيلا;ههه حمقة 
محمد شاف في زينب لي كتلعب في صبعها;هه اجي ابنتي ماتحشميش 
مشات في اتجاههم عنقها وباس ليها راسها;مرحبا بيك ابنتي 
زينب بصووت خافت;شكرا اعمي 
سيلين بابتسامة ;ههه اياي ياي الناس تزنكو هه (جراتها لعندها عنقاتها)مرحبا بيك 
زينب بابتسامة;هه شكرا 
وجدان, دارت عندهوم;كين مايتكال راه في الجوووع 
سيلين بابتسامة;هههه راه وجدتو ليك,,هه وجدت ليك حتى البسطيلة 
وجدان خرجو القلوبة من عينيها;لا ماتقوليهاش ؟
بايلا;ههه اه صايباتها ليك و وهي لي طيباتها 
وجدان ;حيدو حيدو فين هي (كتشمشم)فين بسطيلتي 
محمد تابعها وكيضحك;ههه حمقة 
بيلا تابعاها;وا الحمقة بشوية عليك 
وجدان دخلات الصالة وهي تخرج عينيها ,,الطابلة مزوقة و عامرة ,,هاد الدجاج والشلايض البسطيلة,,و بيبي مشوي العواصير حطات يديها على كرشها و لسانها خرج مشات ديريكت شدات كرسي في موقع استراتيجي,,,بلاصة ديال محمد لي كيتراأسها مداتهاش فيه جرات الطبسيل وبدات كتهز وتحط قدامها كلشي تدهش منها ما زينب بدات تحمار وتزراق اما هي مامسوقاش كتخشي في وجهها هزات راسها فيهوم وفمها عامر;كولو كولو ماتحشموش 
محمد حرك راسو يمين شمال و ضحك جر كرسي حداها من جهتها الليمنية تبعاتو سيلين من جهتها الليسرية حداها زينب مقابلة معاهم بيلا,,هزات سيلين مورصو ديال بيبي مشوي;هاكي 
وجدان كتاكل;ممم خليه انا جاية ليه هادشي بنين 
سلين;بالصحة ابنتي هادشي كامل على قبلك
وجدان;ممم يعطيك الصحة هه 

في الطيارة كريم شاد كاس ديال الويسكي وساهي في السحاب مقابل معاه فهد كيلعب بصباعو شاف فيه وتنهد;بغيت ندوي معاك 
كريمشاف فيه بنص عين زعما شنو 
فهد خدا نفس;يمكن اتقلق من هاد الهضرة لي غنقول ليك وتقد تاخد مني موقف خايب ,,,ولكن نت عارفني,,ماعنديش مع النفاق والكدوب,,انجيك من اللخر انا كنبغي ختك اية وناويها الحلال (كيحقق في كريم لي باقي في نفس الوضعية ديالو)من اول نهار شفتها في المدرسة عجباتني,,من مشينا عندهوم المزرعة,,ماعرفتش ولكن حسيت بشي حاجة ليها,,عينيها الحجلييين وشعرها ضحكتها ,,وبساطتها,,كلشي في اثر في ,,في الاول كنت كنهرب من هادشي,,وبالخصوص من عرفتها على علاقة بداك خاينة ,,قررت نبعد,,مؤخرامن عرفتها ختك زادت تأزمات الوضعية,,بالخصوص اتصحابني غا كنلعب من وراك (حرك راسو بنفي)ولكن ماعرفتش داكشي زاد كبر,,من كتشطح ولا كتغوت ,غرايبها (بابتسامة جانبية)هي وديك الشيطانة ,,كنلقا راسي ازايد نغرق,,مابقيتش قاد نبعد عليها,,ومن عرفت بلي باغي تزوجهم ,,مرضت حسيت بحال روحي اتمشي مني,,تماك ماقديتش نسكت ,,وليت كنقرب منها ,,على الاقل نحيد داك الحاجز لي بيناتنا,,وليت كندوي معاها ,,عرفت هادشي ماغيدير لي والو,,في الاخير (تنهد)قبيلة من كانت مسافرة صارحتها ,,عارفها تصدمات ولا معرت ولكن مابقيتش قاد نخبي مزااال 
كريم حط الكاس فوق الطبلة:كتصحابني في دار غفلون؟هادشي كامل انا مكيخفاش علي 
فهد شاف فيه بصدمة:شنو كتقصد 
ببرود;الاهتمام ديالك من جهتها مؤخرا ,,وليتي اباغي تقرب منها ,,ندور نلقاك حداها,,كنكونو باركين ,,كتلفت هي كتبقا ساهي فيها,,كتصحابني ناعس على ودني ؟
فهد;سمح لي كنت بغيت 
قاطعو كريم لي تقاد في البركة;شوف نقول ليك,,هاديك ختي,,و ختي الوحيدة تعدبت و قاصيت باش لقيتها,,ماغانبغيهاش تعدب ولا تطيح دمعة من عينيها,,واخا تكون نت,,انا مغنتدخلش,,منك ليها,,بغاتك الله يكمل (شاف ليه في عينيه)ماعلي غي نبارك ليكوم,,بالصراحة تانا,,ماكنتش مرتاح لداك البرهوش عارفها غي غتعدب معاه,,ولكن انا مابغيتش نوقف في سعادتها,,هادشي لي غنقولو ليك ودخلو لدماغك مزيان,,بغاتك,,مرحبا,,مابغاتكش اتبسع منها ,,بمرة ,,
فهد بابتسامة جانبية;ماتخممش ,,داك الموضوع خليه علي ,,انا ماجيتش تادرت هاد الخطوة إلا انا وعارف شنو كندير 
كريم هز كاسو;وهادشي علاش انا مقلت ليك والو حيت عارفك شنو كدير(شاف في السحاب وتبسم)هه ضعتي 
فهد شاف فيها;علاش؟
كريم;دابا تعرف علاش هه؟

***وجدان خارجة من الدوش لاوية عليها فوطة غوز و دايرة على شعرها فوطة صغيرة تلفتات لقات سيلين باركة في السرير كتسناها شافتها وهي تبسم;بصحة 
وجدان بابتسامة;يعطيك الصحة 
سلين طبطبات حداها ;اجي 
وجدان تبسمات ومشات حداها خدات ليها فوطة بدات كتنشف ليها شعرها;شعرك زوين ,,في خبارك من كنت قدك كنت فحالك؟
وجدان ;هه ياك؟
سلين حركات راسها بايجاب;في كلشي ,,(تنهدات )ايوا شنو قررتي دابا؟
وجدان;ماعرفتش اماما كلشي مخربق 
حطات فوطة جنب وشداتها من حناكها;واش مرتاحة مع كريم؟
وجدان ناضت جهة ديال باليزة جبدات كيلوط حمر لبصاتو مع شورط قصير ديال دجين طالع شوميز بيضة قصيرة ونازلة من الكتاف اديداس بيضة ومشات بركات حدا سيلين;كنعتارف بلي كنغيه,,اه انا مرتاحة معاه بالخصوص من كلشي توضح بيناتنا و داك الغموض تبدل 
سلين مدات يديها جهة ديال شعر وجدان بدات كتظفر ليها واحدا الخصلة;كملي 
وجدان شافت فيها و نزلات عينيها;كيقول لي مابغيتش نتزوج بيه,,اه باغا نتزوج بيه,,ولكن خايفة ,,انا مكنعرف والو على الزواج,,وكيفاش المسؤولية,,وهو زايدني بالتشراط,,ديري هادي ماتديريش هادي,,كيتحكم في كلشي حتى من أصدقائي,,كنحس براسي مخنوقة ,,في حين ,,انا ماخاصني نقول ليه والو,,ماخاصنيش نحاكمو,,كينسا بلي هاد الوقت ,,المرا والراجل متساوين ,,كل واحد عندو رأي,,يقد مايعجبنيش قرارو ,,كل واحد وشخصيتو لا خصني نمشي كيف بغا بحال العبدة ,,وانا مكنحملش هك 
سيلين كتضفر ليها شعرها;ععندك الحق فهادشي,,(سكتات)كيف دايرة علاقتك بزينب من عرفتيها ختو 
وجدان;في الاول ,,كان بقا في الحال,,,بالخصوص من بداو كيخبيو علي,,راديني ضحكة,,ولكن من بعد تقبلت الموضوع ,,كيف ماكان الحال كيبقا خوها,,و عاد انا عارفة شحال زينب كان متأترة بهاد الموضوع,,انا ماعنديش مشكلة ,,عادي,,زينب كتبقا أعز صديقاتي ,,واخا كيدير شي تصرفات هو مكنحملهمش,,ولكن داكشي ماكيغير والو من علاقتي بيها 
سيلين بابتسامة;مزيان,,وعلاقتك بصديقك 
وجدان;جهاد؟(بابتسامة)ظريف,,بزااف,,متفهم بلا قياس,,لقيتو في اصعب اوقاتي ,,وقف معايا متخلاش علي,,كيسمع لي في أي وقت,,عمرو نتاقضني ولا قال شي كلمة كتجرحني,,بالعكس,,ديما واقف معايا ,,وكينصحني,,بلا بيه هو ماعرفتش شنو ندير,,,وبسبابو تصالحت مع كريم,,هو لي قال لي نعطيه فرصة ,,داك السيد ماكينش فحالو,,قلبو بيض ,,وكيبغي الخير,,للناس(هزات يديها لي دايرة فيها كورميط)هو لي عطاني هادي نهار النجاح ديالي ههه زوينة ياكي ؟
سيلين شافت فيها ;اه كتحمق,,باينة فيه مهتم بيك بلا قياس,,
وجدان بابتسامة:اكيد را انا عشيرتو,,كنحس بيه قريب مني,,كنتيق فيه بلا قياس,,عمرو خدلني,,
سلين ;كثر من كريم؟
وجدان شافت فيها بصدمة;كيفااش؟
سلين;سؤالي واضح كتيقي فيه كثر من كريم؟
وجدان بعض صمت;كريم دار شي حوايج لي زعزعو تيقتي فيه,,ولكن في نفس الوقت مكنحس بالامان غي معاه وهادشي مكنلقاه في تاحد ,,واخا جهاد,,كريم,,من كنكون معاه,,ماعرفتش ,,كنحس براسي,,وحدة خرا,,يمكن قوية,,حيت عارفة حدني معاه عمر شي حاجة غتأديني,,إحساس في شكل (شافت فيها)بالطمأنينة,,الراحة والامان,,,عمرني نلقاه في شي حد اخر,,واخا هو لي كيأديني في المقابل,,ولكن كيف ديما كنلقا راسي,,كنلتاجئ ليه غا هو ,,في أصعب حلاتي كنبغيه غا هو ,,ولا قلتي كنتيق فيه (تنهدات)كنتيق فيه بدون قيود,,ماعرفتش,,وخا غدرني,,كيبقا الوحيد لي عندي,,

سيلين نزلات يديها من شعرها من بعد مانهات ليها الظفيرة جاتها غزالة;هداك هو الحب,,الحب كيكون اعمى,,ماكيعرفش بين الصح والغلط,,النور من الظلام,,ماكيفارقش بين العافية,,ولا الالوان,,نتي كريمم,,كتبغيه,,وانا مأكدة بلي كيبغيك,,واخا الطريقة ديالو غالطة,,ولكن حبه ليك صادق (حطات يديها على حناكها)عمرك اتلقاي شي حد بحالو,,,هو عمرو ايلقا وحدة بحالك,,نتوما تخلقتو لبعضياتكوم,,الحب تضحيات,,تانا كنت قدك ,,تانا كنت كنبغي,,داك الوقت ماشي بحال دابا,,كنت بحالك,,شابة عندي طموح ,,نولي اكبر رسامة,,بنت يله خرجات من الخيرية كان صعيب عليها تحقق داك الحلم,,ولكن كيف كيقولو تاحاجة مامستحيلة ,,تلاقيت مع محمد ,,غا في الشارع صدفة,,كان تاهو باقي شاب ,,يله تخرج وخدم في شركة ديال باباه,,تعرفنا ,,وخرجنا مع بعضياتنا تماك ولينا نبغيو بعضنا,,طلب مني الزواج ووافق,,ولكن واليديه رفضو,,بالخصوص مرت الاب ديالو,,كانت كتعمر باه علي,,ولكن هانتي دابا ,,كتشوفي مراتو,,و فرحانين بزواجنا ,,اه يمكن سراو مشاكيل,,ولكن بزوجنا تجاوزناهم,,حيت كنا ,,تايقين في حبنا ,,ثلاثين عام ديال الزواج,,وباقين صامدين,,رغم الالم,,رغم المشاكيل,,إلا وحبنا كيكبر نهار على نهار حتى لدابا,,يلا نتي كنتي باغا كريم ماكين مناش تخافي,,حيت كلشي ايتحل مع الوقت ,,من بعد الظلام اكيد ايجي الضؤ والليل شحال ما كان طويل اتجي شميسة ,,وهادي هي الدنيا حال و أحوال غي نتي خاصك تكوني واتقة من قرارك باش ماتندميش من بعد فهمتي ؟
حركات ليها راسها بايجاب;انا كنبغيه اماما كنبغيه بزاااف,,مانقدش نعيش بلا بيه 
سيلين بابتسامة;هه يوا فكري,,شنو باغا ,,و ديك ساعة اتلقاي جميع الاجوبة على أسئلتك 
وجدان تنهدات;واخا 
سيلين شدات ليها في يديها;صافي باراكة من الدراما هه اجي بغت نوريك واحد الحاجة 
وجدان;شناهي ؟
سيلين نوضاتها;هانتي اتعرفي ههه 
شداتها من يديها غادا بيها ووجدان غادا وراها متبعاها في الكولوار تادخلو,,لواحد البيت كان عبارة عن ورشة ديال الرسم,,وجدان شدات فمها من هول الصدمة,,بقات اكتدور و تشوف اللوحات لي مرسومين,,وقفات قدام واحد اللوحة وبقات كتشوف فيها وكتحقق كانت باينة راسماها شي بنت صغيرة ,,عبارة عن منزل و جردة وبنت صغيرة ,,حداها اب و ام وولد ,,راسماهم بالشمع بقات كتحقق فيها تا جات حداها سيلين هزات عينيها في ديك اللوحة;هادي (بابتسامة حزينة)كانت رسماتها اسيل ,,هادي دارنا وهادي هي وهدا فهد وهدي انا و هدا محمد 
وجدان بقات كتحقق فيها بلا ماتكلم قلبها كيخبط عينيها ضرب فيهم الضؤ ومشا شدات في راسها 
سيلين شدات فيها;مالكي ابنتي ؟
وجدان حركات راسها بنفي;والو(وقفات)ماعرفتش ,,كنظن غي الطيارة باقا مأثرة في 
سيلين;واخا يله ترتاحي,,شوية 
حركات راسها بنفي;لا دابا مزيان (شافت فيها بابتسامة)الورشة ديالك زوينة 
سيلين بابتسامة;هه عجباتك 
وجدان:بزاااف تا الرسومات ديالك جميلين تقريبا عندك نفس النوع ديالي 
سيلين وقفات حداها ;كيفاش؟
وجدان بابتسامة;لوحاتك كتكلمو,,على الحزن ,الاحلام,,الامل,,اغضب,,الفقدان,,الفرحة,,السعادة ,,الحب,,هدو كلهوم احاسيس,,كتحسي باللوحة كتكلم,,لوحاتك كترسميهوم من قلبك 
سيلين بابتسامة;النقد ديالك في محلو ,,الرسمة كتجي من هنا (شيرات القلبها)
وجدان و سيلين في نفس الوقت;وكتصور هنا (اشارت لدماغها )عاد كتحط هنا (اشارت للوحة )
سيلين شافت فيها بصدمة;ك ك ك كيفاش عرفتي هادي ,,انا نا 
وجدان هزات كتافها بابتسامة;هه ماعرفتش ولكن ديما كتدور في دماغي,,هه فينما كنبغي نرسم كنتدكر هاد الهضرة ولكن شكون قالها لي الله وعلم هه من كنعقل على راسي وهي في بالي 
سيلين بلعات ريقها;اه (بابتسامة صفرا)ممكن (مسحات جبهتها)اجي نوريك المفاجأة لي قلت ليك 
وجدان بابتسامة;هه واخا (وسبقاتها)
سيلين بقات واقفة بالصدمة 
***
سيلين واقفة كترسم في الورشة وحداها اسيل باقا صغيرة هازة الشيتة ومخرجة لسانها كتشوف شنو كتدير ماماها وكتدير بحالها;ماما ماما شوفي شنو درت ؟
شافت فيها سيلين;هه زوينة,,ولكن ماخاصكش تقلدي شي حد 
شافت فيها باستغراب ووجها كله صباغة وحوايجها;علاش؟
سيلين بابتسامة;خاصك تكون عندك اللمسة ديال الخاصة 
غوبشات;كيفاش ماعرفتش؟
سيلين بابتسامة;الرسمة كتجي من هنا (حطات صبعها في قلب اسيل )وكتصور هنا (حطاتو في راسها )عاد كتحط هنا (اشار اللوحة )
حركات راسها بنفي:مافهمتش ؟
سيلين :غمضي عينيك وقولي لي شنو كتشوفي ,,مم تخايلي شي حاجة كتعجبك 
اسيل غمضات عينيها لمدة;مم كنشوف دار ديال باربي,,فيها انا ووفهد كنلعبو ونتي وبابا 
سيلين بابتسامة;شفتي ؟ايوا راسميها 
حلات عينيها برفحه;ياي انا انولي رسامة
سلين:هههه اه و اكبر رسامة قااعه يله ديري داكشي لي تخايلتي 
حركات راسها بسرعة و دارت جهة ديال الطابلو كتخربق 
****
تنهدات من بعد مرجعات نفحة من الماضي كتشوف في وجدان كتدور من لوحة لوحة بحال الحمقة :يمكن صدفة (تبسمات)هه اتبقا حمقة كيف عادتها ,,وجداااان 
دارت عندها;زهادشي عندك واااعر بزاااف 
سيلين ;هه يله اجي

جات عندها كتجري شداتها من يديها ووقفاتها قدام واحد اللوحة كانت مغطياها بتاسمات ليها وهزات الغطا,,وجدان اشافتها وهي التصدم حطات يديها على فمها من هول الصدمة,,,كان وجهها هو محطوط ملموس ,,نفس لون الشعر نفس العينين نفس النيف ,,بقات غي كتشوف فيها بدهشة هزات عينيها في سيلين لي مراقباها بابتسامة;زوييييينة بزااااف 
سلين;كنت بغيت نشري ليك كادو ديال النجاح,,ولكن قلت هادي اتعجبك كثر,,هادي اول لوحة من بعد حداش العام ,,ليك 
وجدان بعينين مدمعين تلاحت عليها;زويييينة بزااف (خشات وجهها في عنقها وغمضات عينيها)احسن كادووو في حياتي ,,
سيلين كتطبطب على ظهرها;فرحانة حيت عجبك 
وجدان;عجبني بلا قياس (بعدات عليها)شكرااا ماعرفتث مانقول ليك (مسحات دمعة من عينيها وتلفتات جهة ديال الطابلو)اجمل كادو هديتيه لي ,,كنشكرك 
سيلين حطات يديها على شعرها;وانا كنشكر الله حيت هداك لي,,نتي احسن كادو ,,هداه لي 
وجدان بعينين مغرغرين;ماما سيلين 
سيلين;شش مكنحملش نشوف دموعك,,انا رسمتها ليك باش تفرحي,,ماشي تبكي 
وجدان مسحات دموعها دغية;زوينة 
قاطعهم دخول محمد و زينب;صافي هه وريتيها ليها 
سيلين;ههه واراه الهدية ديالها 
محمد ;مم تانا عندي هدية ليها (جبد بواطة حمرا طويلة من جيبو و قرب ليها فتحها كانت سلسلة ديال الالماس فيها قلب الوسط بتاسمات سيلين وهزات ليها شعرها لور هو تقدم عندها وحيد السلسلة من البواط وركبها ليها)مبروك النجاح ابنتي كنتمنى تعجبك 
دارت عندو تخشات فيه;زوينة بزاااف كنشكرك 
باس ليها راسها ;ماتكونش حسن منك ,,هه 
سيلين بابتسامة;را غنبدا نغير 
محمد جرها لعندي بيد خشاها فيه ويد شاد بيها وجدان;هه نتي راه الحب ديالي 
سيلين ;محمد هه 
محمد;ههه نموت فيك 
سيلين;ههههه 
زينب واقفة قدامهم كتشوف فيهوم كيفاش معانقين تقول اسرة ,,و وجدان نيت بنتهوم ,,كيضحكو ومعانقين رسمات في وجهها ابتسامة و بقات كتشوف فيهم 
***
فهد نزل من الطيارة كيتكلس;ايااااي 
كريم نزل وراه مخنزر;حيد من قدامي 
فهد;هيه تا ملك 
كريم;يله نتحركو ,,ايكونو ناعسين دابا 
فهد شاف في الساعة;واراه الوحدة ديال الليل دابا اكيد ناعسين 
كريم حرك راسو بايجاب;نمشيو شي اوطيل تالصباح ونمشيو 
فهد هز حاجبو;انا عام كنتي مصواب نسيتي اخر مرة معاش جيتي تحر تحرك,,اصلا في النعاس انا اندخل انغيب تالغدا ونشوفوهوم هه ايتصدمو 
كريم هز حاجبو بمكر:هه انصدمها هه 

فهد;ههه شناوي تدير؟
كريم ;والو يله نشدو شي طاكسي في الموت ديال النعاس يومين ماغمضت عيني 
فهد;وراه نت لي بغيتي تبقا فايق,,الحب ومايدير 
كريم شاف فيه وبتاسم;ههه دابا يكبر ويعجبك هه 
شدو طاكسي في اتجاه دار فهد دخلو كان الصقيل كلشي ناعس 
فهد بهمس;كلشي ناعس 
كريم بهمس;انا انمشي نشوف مصيبتي (تم غادي وهو يرجع)ونت اتمشي لبيتك ديريكت 
فهد بمكر;خايف على ختك ؟
كريم;حتى توافق على علاقتكم ديك ساعة مغنتدخلش دابا بيتيك 
فهد هز يديه;هه هاهو غادي 
كريم;يله دق 
تمو طالعين في الدروج بزوج فهد دخل الغرفة ديالو اما كريم مشا ديريكت غرفة اسيل عارف وجدان اتكون بايتة فيها 
****في غرفة اسيل ,,
وجدان مشبحة ناعسة لابسة غا بيل سميطات و كيلوط صافي حيت الصهد مشبحة كل رجل في جهة ويد ديما خاشياها في صدرها ,,وصل كريم لبيت حل الباب بشوية دخل راسو هو الاول كيتأكد بلي ناعسة غا بوحدها حتى بانت ليه منشورة مسفحة بتاسم و سد الباب غا بالحس ,,بقا كيقرب منها و عينيه كيتفحصو كل إنش في جسدها رجليها البيضين كيف لايحاهم طرمتها كلها كيبان حيت لبيكيني مشبك بالغوز شعرها مليوح على وجهها بطريقة جميلة قلبه بدا كيزدح ,,كتعجبه وكتحمقه من كتكون ناعسة ,,برك في الجانب ديال النامسية غا بشوية و بدا كيلمس ليها شعرها بكل حب كيبعدو ليها على وجهها;بغيت انعرف شنو درتي في,,وليت فينما مشيتي تابعك,,مابقيتش قاد على فراقك مزال,,(تنهد)دخلتي لحياتي رونتيها كلها,,وليتي تحكمي فكلشي في حتى من نبض قلبي,,من كتكوني نتي كيضرب بجهد,,ولا بعدتي,,كينخافض بحال يلا ايسكت,,مابقيتش عارف شنو ندير معاك حرت,,لي عارف ومؤكد,بلي نتي هي حياتي,,وبلا بيك مكنسوا والووو ,,كنمووووت عليك (تحنا عند جبهتها باسها ليها تنهد تم نايض حتى حس بشي يد شداتو دور وجهه بسرعة جهتها كانت وجدان لي بدات كتحل عينيها وكتشوف فيه)ماتمشيش 
بتاسم ورجع برك حداها حط يديه على خدها;سمحي لي ماقصدتش نفيقك 
وجدان بصوت ناعس;متى جيتي ؟ياك قلتي حتى مورا سيمانة ؟
تنهد وتكا جنبها جرها لعندو وبدا كيلمس في شعرها;ماقديتش نبقا بعيد عليك ,,,قلتها ليك شيحال هادي,,منقدش على فراقك ,,من ركبتي في الطيارة (تنهد)ومشيتي بالخصوص بديك الطريقة حسيت بروحي مشات ,,كنت بغيت نشد الطيارة حتى الليل مي مقديتش ,,فديك الساعة عيطت ليهوم يوجدو لي وحدة (سكت )واش مابغيتينيش نجي لعندك؟
حركات راسها بنفي و زادت تخشات فيه;بالعكس فرحت من جيتي,,(سكتات)سمح علي على الصباح 
نزل عينيه جهتها;علاش؟
قدات راسها في صدرو;على ديك الهضرة,,انا عارفة شحال صعيب عليك الامر,,ماعرفتش شنو لي خلاني نقولها,,من جهة من حقك تأخد بتارك,,ومن جهة انا خايفة عليك (زيرات على بيل ديالو)خايفة نفقدك ,,ولا ماعرفتش تبدل,,ولا تغير,,وانا منقدش نعيش بلا بيك,,كنبغيك بزااف اكريم,,كثر من راسي,,وكلشي,,مانقدش نستحمل شي صدمة ويقولو ليك سرات ليك شي حاجة نمووت فيها كنحلف لي
ماشعرات تالقات راسها تحتو وهو فوقها ;شوفي في 
هزات فيه عينيها مغرغرين;انا كنبغيك نتي,,,واخا معرفت شنو يسرا ,,ولا معرت اش يوقع تاحجة متقد تبعدني عليك,,,تاحجة,,,(حط يديه على خدها)انا غا جيتي لهنا ,,مقديتش نبقا مراك دقيقة,,عاد,,نبعد عليك؟نتي ديما اتكوني جنبي,,معايا ,,هنا (حط يديه في صدرو)معششة لي فيه,,,نتي روحي,,و كلشي في,,كريم (حط جبهتو على جبهتها وغمض عينيه)خديتيه,,نتي,,ماتبقايش تخيريني بينك وبين حاجة اخرا ,,حيت في كل مرة انختارك نتي ,,,ولكن نتي ديري راسك في بلاصتي,,منقدش نرتاح وانا مخديتش حق واليدي لي ماتو,,الصباح جرحتيني بهضرتك بزااف ماتصورتش منك تديريها,,حيت قلت نتي ممكنت تفهميني كثر من كلشي,,وتعرفي الحاجة لي تقلقني ولا تفرحني,,ولكن (تنهد)صدقت غالط 
تنهد وتم باغي ينوض وهي تشدو من دراعو ,,كان هو برك وعطاها بالظهر حطات راسها على ظهرو ونطقات بصوت باكي;سمح علي عارفة راسي غلطت,,مكانش علي نقول ليك هكاك,,,سمح لي بزااف,,عمرني نعاودها (غمضات عينيها وشهقات)هاء كنحلف ليك عمرني نعاودها سمح لي اهئ هئ اهئ

زير على يديه وغمض عينيه بجهد خدا نفس و دار عندها خشا وجهها بين يديه;ششش (وكيمسح ليها دموعها بطرف صباعو)مكنتحملش نشوفهم كيحرقوني,,انا مسامحك,,عارفك مقصدتيش,,واخا قلقتيني,,ولكن عارف نيتك مزيانة,,(بابتسامة)خوفانة تا من خيالك,,(قاد رجليه وقبط ليها يديها)شنو كتشوفي لي في عيني اوجدان,,
هزات فيه عينيها باكين 
تنهد;عمرك ,,تشكي في حبي ليك,,ولو تا شوية,,هاد العينين,,يلا مشيتي الدنيا كتظلم فيهوم,,عيني يلا حققتي فيهوم,,كيبان غي انعكاس وجهك فيهوم,,يعني نتي لي كاينة,,تاحد تاحد مايجي في بلاصتك,,دايرك في واحد المقام,,مايوصلك فيه تاوحد,,,حيي نتي غير كلشي,,نتي حبي ,,وقلبي وكلشي,,عارف الصباح بيكيت عليك,,و قلت ليك شي هضرة تانا ,,كيف ديما نتي عارفاني شي لحظات كنخرج على السيطرة,,ولكن معاك,,معاك نتي كريم,,كيكون هو ,,طبيعتو,,نتي لي كنوريك وجهي الحقيقي ,,نتي لي كنقد نشكي عليك,,ونبكي في حضنك,,نغوت وكلشي,,نتي (هز يديها باسها )نتي هي احسن حاجة سرات لي ,,وانا مامستعدش نخسرك,,فهمتي ؟
هزات فيه عينيها باكين ;اهئ اهئ (تلاحت في حضنو)كنبغيك,,اكريم,,بزااف (خشات وجهها في عنقو وكتبكي)اهئ اهئ سمح لي 
بتاسم وحاوطها من ظهرها;تانا كنموت عليك امصيبتي هه 
وجدان;اهئ ماتخلينيش 
زير عليها;عمرني,,نهار نخليك عرفيني مت ديك الساعة ,,(دفن وجهه في شعرها)عمرك تفكري فيها ,,غا مجرد فكرة كتقتلني ,
وجدان;اهئ اهئ 
بقاو حبابنا معانقين لمدة حتى حسو براسهوم بردو عاد تبدعو 
وجدان كتمسح دموعها;سامحتيني؟
كريم بابتسامة;والايني مشطبة كحلة معاك,,ههه تي غاقولي لي هاد الدموع عندك فين مخبياهوم,,دغيا,,(حط يديه على حنكها)مصيبتي راني مسامحك,,خلوق (هز حاجبو )يله رجعي تنعسي قبل من نصدق داير فيك شي مصيبة (شحطها لفخادها)بايتة مسفحة ها السيبة ولات ,,
وجدان كتحك فيهم;احح راه الصهد,,وزيدون ماكين تاحد من غير بابا محمد ,,(بابتسامة حطات يديها على عنقها)شفتيه شنو جاب لي كادو 
شاف السلسلة و بتاسم;جاتك زوينة بصحة 
وجدان;هه في خبارك بلي ماما سيلين تاهي عندها ورشة ,,و رسماتني,,(تنهدات وحنات راسها )
حط يديه على فكها ;مالكي؟
وجدان;ماعرفتش ولكن من دخلت لديك الورشة حسيت بحال يلا فايتني جيت ليها و بالخصوص واحد الطابلو,,فيه دار وفهد و ماما سيلين وبابا محمد,,حسيت بلي فايتة شايفاه,,ومن كنت صغيرة كنت كنرسم بحال داكشي,,تخايل؟ نفس الطابلو كنت كنرسمو هو ,,مكنتش عارفة لاش (هزات حاجبها)يمكن بديت كنخربق 
كريم حط يديه على خدها;كاتوقع,,بعد المرات,,كندوز من شي بلاصة ,,ولا كيسرا لي شي حاجة,,كنقول فايت شايفها ,,وخا عمرني شفتها,,وماعقلش امتى عادي يوقع ليك هكا (تنهد)خوي بالك من هاد الامور,,ورتاحي ,,اوكي؟
حركات راسها بايجاب بتاسم وباس ليها جبهتها;تصبحي على خير 
هزات عينيها فيه;ماغتباتش معايا؟ 
شاف فيها بابتسامة;بغيتيني نبات معاك؟
حركات راسها بايجاب 
عينيه لمعو بالفرحة;واخا يله تسوخري 
دارت ليه بلاصة هو حيد سبرديلة تكا وجرها عليه تكات على صدرو هز عينيه لسقف وهو كيلمس فيه كتافها;وجدان,,كتيقي في؟
بغات تهز راسها منعها وبقا كيلمس في كتافها;جاوبيني بالصراحة

حطات يديها على صدرو وتنهدات;منكدبش عليك,,في الاول من بديت كنشك فيك,وبالخصوص من بعد داكشي لي سرا مع ليلى مابقتيش كنتيق فيك,,ولكن ماعرفتش,,واخا كنقولها بفمي,,من كنجي نشوف كنلقاك الوحيد,,لي كنأمن ليك,,الوحيد لي كنبغي في وقت الشدة ,,نبكي في حضنو ونشكي عليه,,الوحيد لي من كنكون معاه ,,كنحس بالامان وبلي,,تاحجة ماتقد توصل لي ولا تأديني,,حيت عارفاك,,بلي نت مختلي تا حجة تمسني (بابتسامة)يلا بغيتي تسمع جوابي ,,فراه اه ,,كنتيق في اكثر من اي حاجة,,من كلشي
باس ليها راسها و عاود زير عليها;وجهاد؟
باستغراب;مالو؟
كريم زفر;كتيقي فيه كثر مني؟واش كتأمني ليه كثر مني,,حيت شفت علاقتكم مؤخرا كيف دايرة ,,و عاد عارف بلي عاودتي ليه كلشي حتى علي كتيقي فيه حتى لهاد الدرجة ؟
وجدان;جهاد كان معايا في واحد الوقت ,,لي كنت بوحدي,,ساندني ووقف معايا ,,دعمني,,في داك الوقت للاسف نت مكنتيش جنبي وتاحد فيكوم ,,تا من زينب,,تخلات علي,,كان غي هو ,,ولكن متقارنش راسك معاه,,اه هو صديقي المفضل وكنتيق فيه,,ولكن عمرو يقد يوصل ليك,,كيف قلتي لي قبيلة ,,نت غير كلشي,,نت هو حياتي اكريم,,و عمرك تقارن نفسك مع شي حد بكل بساطة تاحد مافحالك,,انا كنبغيييك نت ,,وغنبقا ديما كنفضلك على كلشي حتى من نفسي 
كريم بابتسامة;تصرح ليك اللسان هه 
لاحت عليه رجليها وغمضات عينيه;بغيت غي نوضح الامور ليك,,حيت عارفة شنو كيدور في بالك 
نزل عينيه جهتها;شنو كيدور في بالي؟
وجدان;كتجيك الغيرة من جهاد,,و كتصحاب بلي ايجي شي نهار يقد يقلبني عليك,,ونرتابط بيه 
زير على كتافها وتنهد ,,طلعات فوقو و تخشات فيه;عمر يقد شي حد يقلبني عليك,,من غيرك,,نت لي بإمكانك تبعدني عليك,,ونت لي بإمكانك تقربني ليك,,انا مكديرش بهضرة بنادم,,كنحكم بلي شافت عيني وسمعات ودني,,
حاوطها من ظهرها;يلا غلطت معاك اتبعدي علي ؟
زفرات;نت عارف بلي عطيتك اخر فرصة,,الغلط فيه و فيه,,كينين شي حوايج كنتغاضا عليهوم وكينين شي حوايج لي منقدش نسامح فيهوم,,كنتمنا ما نوصلوش لديك الدرجة 
زير عليها;وانا كنتمنا ماتدفعينيش نوصلو ديك الدرجة,,نتي لبإمكانك تربطيني ونتي لبإمكانك تخرجيني على سيطارتي,,ديري في بالك,,بلي كل مرة كنأديك فيها,,انا لي كنتضر بعدك,,ماشي نتي (زفر )نعسي دابا نعسي 
غمضات عينيه وتخشات فيه اما هو بقا شحااال كيشوف في السقف وكيراجع هضرتها نزل عينيه لقاها مشات تنهد وهو كيشوفها كلها عريانة حطها جنب غا بشوية جا ينوض كانت شادة ليه في الكول تبسم و حيد ليها يديها بشوية باس ليها راسها و غطاها وخرج

اصبحنا و اصبح الملك لله 
وجدان مشبحة في الفراش كتشخر حتى بدات كتحس بشي يدين حنان في شعرها;اسيل ,,حبيبة ماماها نوضي براكة من نعاس ,,غايمشي عليك طرنسبور,,نوضي احبيبة,,
وجدان ناضت قافزة شادة في قلبها وججها كله عرقان وحمر دورات عينيها مالقات تاحد في البيت كانت غي بوحدها بقات لمدة كتستوعب شنو سرا ليها والو,,تا جواب,,بقات ساهية كتفكر في الهضرة لي سمعات كانت صوت سيلين كتكلم معاها بالاوكرانية فاقت على شي يد تحطات على خدها دارت مفزوعة لقاتو كريم لي كيشوف فيها باستغراب ماشعرات تا تلاحت عليه عنقاتو وزيرات عليه
حواطها من ظهرها وهو مستغرب;مالكي احبيبة شنو سرا ليك ؟
تخشات فيه;خايفة ,,خايفة بزااف اكريم,,كنحس بلي شي حد معايا ,,هنا في البيت ,,(وتكمشات فيه)خايفة اكريم عفاك متخلينيش بوحدي 
حس بروحو اتخرج بغا يبعدها عليه وهي تزيد تزير وتخشات فيه مزال قلبه بدا كيخبط و عروقو خرجو ووجهه ولا حمر;شكون دخل عليك,,واش شفتي وجهه ,,,قرب ليك,,,,دويييييي 
زيرات عليه;ماعرفتش,,ولكن حاسة بلي شي حد كين معايا,,هنا في البيت,,(حسات براسها كيضرها بعدات عليه و شدات في راسها بألم)ايييييييييي 
ماما فينك,,(دخلات عندها الكزينة كانت شي مرا عاطياها بالظهر كتوجد الغدا)شنو كتديري 
المرا;كنوجد ليك بيتزا ,,ههه يله سيري هاهو ايجي خوك باش تاكليها معاه 
البنت نقزات ;يااااي هههه 
وجدان وجدان ;فاقت على يد كريم لي كيحرك فيها بخوف 
هزات فيه عينيها ;كريم 
شد ليها وجهها;مالكي شنو وقع ليك الحبيبة (بخوف)ماتخلعينيش عليك 
شدات ليه في يديه وقربات جهته بخوف;ماعرفتش ,,كريم ماتخلينيش 
حط يديه على حناكها وججه ولا صفر ;مالك احبيبة شنو وقع
كتقلب بعينيها في الغرفة;ماعرفتش ,,انا مخلوعة,,,,انا انا (غابت على الوعي)
حط يديه على حناكها بخوف ;وجدااان (كيصرفق فيها)وجداااان الحبيبة (بعيون دامعة)ماتضحكيش معايا هاد الضحك وجدااااااااااااان (نزلو دموعو)وجداان 
دخلات عندو سيلين مخلوعة;شنو وقع ؟
جات كتجري عندهم;شنو وقع شنو درتي ليها ؟
فهد دخل لابس غي شورط;شنو كاين (شاف وجدان مغيبة)مالها 
كريم ;عيطووووو الطبيييييب ونتوما كتفرجو في وجدااااان (كيصرفق فيها) فيقي فيقي احبيبة 
سيلين هزات كاس ديال الماء وبدات كترشو عليها على وجهها حتى بدات كتحرك وكتهمس بالاوكرانيا;ماما بابا ,,ديني عند ماما,,عافاك(نزلات دمعة من عينيها)لا بغيت ماما,,الدم الدم كابوس,,ماما 
كلشي تصعق من سمعو الهضرة ديالها كريم برد ليه الماء في الركابي ووجهه تخطف منه اللون قرب عندها وخشاها في صدرو وعينيه مدمعين;ششش شش ماكين والو احبيبة,,ماوقع والو,,هانا معاك ششث 
هي كتهمس بالاوكرانيا;ماتقربش لي,,بغيت ماما ,,ضربو,,الدم,,الدم,,ماما 
كريم مزير عليها وكيبكي;وجدان حبيبة مالك وجدااان 
سيلين دموعها نازلين شادة في فمها;شنو واقع البنت ؟
فهد حط تيلي ;ها هو الطبيب جاي (شاف في كريم بحقد)شنووو درتي ليها 
هز فيه عينيه باكين;كنحلف ليك مدرت ليها حاجة (نزل عينيه فيها وكيبكي)جيت لقيتها ساهية من شافتني (كيراري بيها)كانت مخلوعة بدات كتدخل وتخرج بالهضرة ,,ومخلوعة ,,قالت لي شي معاها في البيت كان وججها صفر شوية شدات راسها من بعد غيبات ,,اهئ ولله ماقربت ليها ولا اديتها 
زينب دخلات مخلوعة شعرها باقي فازك ;شنو وقع (مشات كتجري لعند وجدان )وجدااان شنو وقع (هزات عينيها في كريم)شنو درتي ليها اكريم 
كريم كيحرك راسو بنفي وباقي مزير عليها ;مادرت والو,,,
وجدان:الدم,,الدم,,عمو ,,الدم,,
سيلين كتبكي;شنووو ساري ليها اهئ اهئ 
كريم خاشيها في حضنو وكيبكي;هانا احبيبة ماكين والو ,,
بيلا جات كتجري وجهها مخطوف تاهي ;الطبيب جا 
فهد;فخليه دغيا شني كتسناي
جا الطبيب كيجري دخل حل المحفظة فحصها و دق ليها برا 
كريم وهو باقي خاشيها في حضنو;شنو عندها 
تنهد;مهم جسديا,,معندها,,والو,,ولكن نفسيا,,كنظن بلي البنت تعرضات لشي صدمة,,و دابا دماغها ,,بدا كيحاول يتدكر,و تم فين كين المشكيل 
سيلين بعيون دامعة;كيفاش اش من صدمة واينا مشكيل 
الطبيب;البنت الصدمة لي كانت عندها اثرات عليها فكريا ,,يعني بلاك اوت,,كتخرج على الطبيعة ديالها,,تقد تولي تجيها ديك الحالات بزااف ,,تقد ترجع على طبيعتها و ستين في المائة نقول ليكوم مغتنجحش,,حالتها صعيبة,,دابا عطيتها مهدئ ,,من تفيق ,,شوفوها كيفاش اتصرف,,يلا كان شي تطور علموني,,واخا كنصحكم خاصها المستشفى
فهد برك على الكروافوز بصدمة اما كريم زاد زير عليها وكيبكي;شنووو سرا ليها (شاف في زينب بعيون دامعة)نتي لي كنتي معاها شنووووو وقع ليها ,,

زينب كتبكي;اهئ اهئ ماعرفاش اهئ 
سيلين;شنو وقع ليها ,,اش هادشي سمعت ,,الدم الفردي,,شنو هادشي؟شنو شافت ؟
وجدان بهمس;كريم,,كريم 
زير عليها;روح كريم,,هانا معاك الحبيبة 
وجدان;كريم 
كيلمس في شعرها ويبكي;هانا ماتخافي من والو,,هانا معاك 
شاف فيهوم ;سيرو نتوما انا انبقا معاها تاتفيق 
سيلين كتبكي;اخليني معاها 
كريم;معندكوم ماديرو ليها,,خاصها حتى تفيق اسيرو 
فهد شد ماماه ;عندو الحق,,ماعدنا مانديرو دابا 
حركات راسها بايجاب و ناضت خشاها في حضنو وخرجو 
كريم شاف في زينب لي باقا حداها وكتبكي;واش معندك تاشي فكرة شنو سرا ليها 
زينب كتخرك راسها بنفي;لا كانت ديما كيجيوها هاد الحالات,,وكتبدا تكلم,,بهاد اللغة ,,اصلا هي ماعارفاش شنو سرا ليها,,ماعاقلاش 
كريم شاف فيها;كيفاش ؟
زينب;ح
قاطعهم دخول محمد لي تاهو مخلوع;شنو وقع ليها شنو سرا 
كريم تنهد;ماعرفتش ,,من البارح مكانتش نورمال,,
محمد;واش قلتي ليها شي حاجة 
شاف فيه بعيون حمرين;عمييي محمد خليني نحتارمك,,قلت ليك ماعرفتش ماعرفتش جيييت لقيتها بهاد الحالة,,,
بدات كتحرك وتحل عينيها ببطئ هزات عينيها في كريم لي مخلوع ;حبيبة فقتي باش كتحسي 
شافت فيه باستغراب;شنو وقع ؟(شافت في محمد )بابا محمد؟(شدات في راسها)شنو كين مالكوم ؟
كريم;ماكيضرك والو,,واش ماحاسة بوالو؟
وجدان;لا شنو كاين ,,,اوف في الجوع بغيت ناكل 
محمد بابتسامة;هه واخا الحمقة انا نقول ليهوم يجيبو ليك الماكلة 
وجدان ;لا علاش يجيبوها انا غنزل (شافت حالتها كيف دايرة وبلي ناعسة غا بيكيني وبيل وججها ولا حمر هزات الغطا و بدات كتدرك راسها بشوية ضحك عليها محمد وباس ليها راسها وخرج)
كريم شاف في زينب;سيري نتي احنا نازلين 
حركات راسها بايجاب ومشات 
وجدان كتاكل في ظفارها;نارييي شافني هك,,ويلي الشوهة ناري 
كريم تنهد <حط يديه على خدها;شوية دابا؟
وجدان;اويلي شافني فحال هكا,,كيفاش انبقا نشوف في وجهه ونت معنقني قدامو (ضرباتو لكتفو)ايصحابنا (شدات في راسها )ويلي ويلي ويلي 
كريم بنفاد صبر;وجدااان 
شافت فيه باستغراب;مالك؟
زفر وحط يديه في خدها;ماسوقي فتاحد,,دخليها لدماغك,,غنسولك و غتجاوبيني بصراحة تفاهمنا 
وجدان;مالك؟
كريم;واش عمر شي حد بغا يأديك ؟شي حد قاصك,,(عض على قنانفو)واش عمرك شفتي شي دم,,ولا كسيدة ولا شي حاجة ,,اي حاجة فيها الدم,,,دويي 
وجدان ;كيفاش؟علاش غيأديني شي حد (بعدات منه)واش كتشك في ؟
زفر;كندوييي معاااك ماشي شاك فيك,,سولتك جاوبيني 
بعيون دامعة;كيفاش عطاتك خاطرك تقول هاد الهضرة ,,انا عمر شي حد قاسني غيرك,,ولا خليت شي حد يقرب مني 
تنهد و شدها من يديها بركها حداه ;انا مقلتش هكاك,,مقصدتش قاع داكشي,,انا عنيت واش زعما عمر شي حد بغا يأديك ,,ولا شي حاجة قاع يمكن تكوني باقا صغيرة 
وجدان حركات راسها بنفي;لا عمر شي حد (سكتات وشافت فيه )علاش؟
كريم;حيت قبيلة كنتي (سكتàكنتي ناعسة وبديتي تقولي الدم,,فردي ,,مافهمت والو 
وجدان;لا ماعقلاش (حكات في راسها)يمكن نكون كنت كنحلم بشي فيلم,,انا ديما هك اووف 
كريم حرك راسو بايجاب;واخا ,,يله بدلي,,ونزلي تفطري,,انمشوي نخرجو واخا؟
حركات راسها بايجاب;واخا 
باسها في فمها بوسة خفيفة;كنبغيك 
وجدان بابتسامة ;حتى انا 
بتاسم ليها وخرج ,,
وجدان;اووف (شدات في حناكها)ناري قودتها,,,جايبة غي العرا مشييييييت فييييييها 
****
كريم نزل للصالة كانت سيلين مخشية في محمد كتبكي ,,حداهم زينب ومقابل معاهم فهد كلشي كيخمم 
هزات عينيها فيه;كيف بقاات ,,واش عاقلة على شي حاجة؟
حرك راسو بنفي وبرك;والو 
محمد شاف فيه ;شنو وقع؟
كريم;ماعرفتش ,,لبارح,,قالت لي بلي شافت شي طابلو في الورشة جاها مألوف,,انا جاني عادي كيسرا داكشي,,ليوم دخلت عندها لقيتها ساهية وباينة فيها مخلوعة ,,من قربت عندها اشافتني ,,وتخشات في,,قالت لي خايفة وبلي شي حد كين معاها في الغرفة ,,في الاول كنصحاب شي حد دخل عليها,,مي بدات كتهلوس,,وتدخل وتخرج في الهضرة ,,كتقول لي متخلينيش خايفة شوية شدات راسها من بعد غيبات ,,شي لاخر راه حضرتو ليه 
فهد;شي حاجة شافتها,,
سيلين بالبكا;هادي راه جريمة قتل,,,لي شافت,,
محمد;شنو كتقولي ؟

سيلين;البنت ماشي غي جات وتصدمات,,فردي و الدم,,اكيد شي جريمة,,
فهد;عندها الحق,,اووف انا حرت 
كريم شد فاسو;كثر منك ولكن كنحلف ليك بربي ونعرف هدا ولا هادي لي دارو فيها هاد الحالة نشرب من دمهم 
فهد حط يديه على كتافو;تهدن ماخصكش تبين ليها 
كريم شاف فيها;كيفاش بغيتيني نتهدن,,ماسمعتيش شنو قال الطبيب صدمة,,تقد تبقا ديما تجيها ديك الحالة,,عقلتي من لاحت راسها في البحر هاااا؟واش عقلتي من كانت اتموت ؟
قاطعهوم صوت وجدان;شكون لي كانت اتموت 
كلشي دارو عندها بصدمة ,,كانت لابسة شورط قصير بالباج و بيل نص كم غوز,,مع سبردلية غوز,
بدات كتقرب عندهوم باستغراب;مالكوم ,,شفتوني ونتوما تصدمو ياكما شفتو شي جن؟
كريم ناض لعندها ;ياك دوينا على هاد اللبس ولا لا؟
وجدان;ماتبدلش الهضرة ,,شكون كانت اتموت
قاطعاتهم بيلا;انا ابنتي كنت انزلق,,كون مشدني,,ولدي كريم,,كنت انموت 
سيلين بابتسامة متوترة;اه اه كانت اتطيح ,,جاب الله كان كريم,,
وجدان بخوف;واش نتي لاباس دابا 
بيلا;اه اه لاباس 
كريم تنهد;شفتك كتديري غا لي قال ليكراسك ها ؟
فهد كيطلع وينزل في زينب لي كانت لابسة كسوة سميطات حد الركبة خنزر فيها تا تكمشات و زفر 
سيلين ;كريممم بسع منها,,خليها تلبس لي بغات,,راه باقا صغيرة,,وهدا هو سنها,,وراه الصهد زيدون 
بيلا;عندها الحق,,و زيدون هنا ماشي المغرب تلبس لي بغات ماكينش لي غايدوي معاها,,خليها على خاطرها 
مسح على وججه وشد فيها;زيدي تفطري 
شافت فيهوم;نتوما مغتفطروش ؟
كريم شد ليها في يديها و زاد بيها للطابلة;هوما فطرو,,يله كولي 
عوجات فمها وبركات;محسوس براسو يخ
كريم نزل عندها;شنو قلتي 
وجدان;قهوة فين هي قهوة 
سيلين بابتسامة ناضت:ههه موجودة ,,انا نخويها ليك 
وجدان كتلعب برجليها بابتسامة;ههه اوكي 
برك حداها ;قلت ليك اتقتليني شي نهار 
بغرور;لا متي الله يرحمك 
قرصها من فخدها بشوية;ماتخميش انديك معايا كوني هانية 
سيلين;هههههه هاكي (مدات ليها كاس ديال القهوة مع سندويش)يله فطري 
وجدان;ميرسي,,(عضات من سندويش)بنييين يامي 
سيلين;بصحتك احبيبة 
شافت في كريم;فين غنمشيو ؟
كريم;انديك شي قرينة ونصد عليك فيها ,,ونرجع 
وجدان;ماتقدش 
كريم هز حاجبو مع ابتسامة;علاش؟
وجدان;هكاك 
قرب حداها وخشا وجهه في عنقها وهمس;ماكدبيتش,,منقدش نخليك بوحدك ,,غنكونو اناوياك في ديك القرينة بوحدنا (غمض عينيه)وغنصد عليك مغنطلقكش 
محمد:احم احم 
هز راسو فيه;مالنا 
سيلين بابتسامة;هه ماتديش عليه 
كريم;وا دوي معاه,,,مالني انا كندوي,,من كنحصلو بارك يبوس ويعنق في الجردة هااا؟
سيلين;كريييم
فهد;هههههه 
محمد;سوقك مراتي وحر فيها 
كريم جر وجدان;ايوا هاد المرة ديها في راسك وهنينا ,,
محمد ناض;هاهو دايها في راسو,,اجي الحبيبة بغيتك 
سيلين;شنو ؟
محمد;جبدي لي قميجة باش نمشي الخدمة هادي مامصلوحاش مزيان 
سيلين;انا بانت لي مزيانة 
وجدان;واسيري السيد باغي قميجة مصلوووووحة مزياااااان 
محمد شاف فيها;ها لي كتفهمني (شد ليها في يديها)يله 
فهد;الوليد,,تكايس على القميجة,,راه وحدة لي كاينة 
سيلين;اويلي راه البلاكار كله قوامج 
محمد;ههههههه 
كريم قرب ليها;التحراميات دغيا كيتفهمو ليكوم ها 
وجدان كتاكل;واراه باينة 
كريم ;احح ونشدك سناني عليك لوبية ابلاتي 
فهد شاف في زينب;صافا 
تكمشات ;اه صافا 
ناد حداها و برك هي تسوخرات وهو زاد تسوخر حداها هي تبعد وهو يزيد يقرب حتى وصلات لكوطي;توحشتك 
زينب;احم انمشي نجيب تيليفوني (ناضت كتجري)
فهد ضحك ودار يديه تحت راسو;حمقة 

يتبع ...