صورة مصغرة لـلعبة القدر الجزء 20

لعبة القدر الجزء 20

رواية لعبة القدر

تعاشات العشية وجا في بلاصتها الليل ,,كلشي مجمع في الجردة باركين كريم خاشي في حضنو وجدان حداه زينب مقابل معاها فهد في جنبو محمد خاشي فيه سيلين في حضنو حداهم بيلا حيت كيعتابروها عائلة ,,فهد شاف في وجدان;هاد القصارة غا ديال شي كيتار ههههه 
سلين ;وي شحال هادي ماغنيتي لينا افهد من (حنات راسها بحزن )
فهد شاف فيها بابتسامة;وليوم انغني انا وهاد الشويطينة هه ياك 
كريم;تفرق عليها ولا نوض نريب لممم(سكت)احم 
محمد;كملها اوليدي كملها 
حك راسو مع ابتسامة;ههه اضاحكين 
فهد ناض;ههه تخاف ماتحشم ههه 
كريم;را غننننن 
وجدان;ششش 
زيرها عندو;راه هو لي كيجبدني (نزل عينيه فيها)كيف بقيتي؟
بتاسمات;شوية,,
كريم;هاد الدوخة خاصنا نشوفو ليها شي طبيب (راه محاملاش ولله هه عارفة دماغكم مسخ)
وجدان بهمس;ماكين لاش,,والله انا مزيانة 
تنهد;اوك 
فهد جاي هاز الكيتار;هههه هاهو 
بقات وجدان كتشوف في داك الكيتار و سهات;اي سيوتيبيكو ,,اي اي سيوتيبيكو ديليسيا ديليسيا 
بنت كتنقز دايرة كرينات فرمة ;اي سيوتيبيكو اي اي سيتيبيكو(كتلعب بيديها)ديليسيا ديليسيا 
فاقت على شي يدين هزات عينيها قافزة في كريم;هااا؟
حط يديه على خدها;مالك ؟
بلعات ريقها وشافت في الكيتار ;وووووالو ,,(ردات شعرها لور وخدات نفس)غي سهيت 
كريم بخوف;واش فيك شي حاجة قولي لي؟
حركات راسها بنفي و بتاسمات;لا قلت ليك مافي والو 
فهد ;نعزف انا ولا نتي ؟
زينب;عطيها هي تعزف 
وجدان:عزف نت ونا نغني معاك 
سيلين;هه نديرو حل كل واحد يعزف مرة ونتهناو ههههه 
محمد باس ليها راسها ;تا هدا حل هه يله طلقونا الفراجة 
فهد مد ليها الكيتارة;يله لي فام دابور 
بتاسمات ناضت تقادات في الجلسة ;ههه اوك (قاداتو في يديها)يله شنو نغني ؟
كريم رد ليها خصلة لور;لي بغيتي احبيبة 
فهد;هه المعنب قاليك لي بغيتي يله بد(ماحس غي بصندالة جاتو الوجه)
كريم;را النهار كامل ونت كتحك علي را غنوض نخلط مك هنا نوريك المعنب لواه ز (حك راسو)خلينا مهنين 
زينب;واناري خليونا نسمعو 
وجدان بتاسمات قادات الكيتار في يديها وبدات كتعزف ;يا من هواه و أعزه ؤادلني أين السبيل إلى وصالك دلني ,,,أنت الدي حلفتني وحلفت لي و حلفت أنك لا تخون و خنتني,,و حلفت أنك لا تميل مع الهوااااا ااااا
فهد بابتسامة;أين اليمين و أين ماعهدتنييييي تركتني حيرانا سبا دائما أرعى النجوم و أنت في عيش هنيء 
حلات عينيها فيه;تي راا را راي راي رااا راا رااا 
فهد;تيييي رااا رااااااااي راااااا رااااااااا مممممممممم
وجدان;لأقعدن على الطريق و اشتكييي مم و أقول مظلوم و أنت ظلمتني (شافت في فهد زعما كمل )
بتاسم ليها;لأقعدن على الطريق و أشتكي و أقول مظلووووووم ؤانت ظلمتني ولأدعون عليك في غسق الدجال يبليك ربي كما أبليتني 
وجدان غمضات عينيها :يامن هوااااااااه و أعزه و "دلنيييييييييي 
فهد غمض عينيه;كيف السبييييييل إلى وصااااااالك دلنييييييي 
وجدان و فهد;انت الدلي حلفتني و حلفت لي و حلفت انك لا تخون فخنتني 
بقااو كيغنيو منساجمين هي كتعزف و تغني بصوت رقيييق و فهد كيتجاوب معاها ,,كيبانو بحال شي ثنائي ,,مناغمين تحت اقاع واحد و صوتهم متقارب بزاااف كريم بقا غي حال فمه في وجداان وخا متالكاته شوية ديال الغيرة من فهد ,,اما زينب دموعها شلال ,,كتبكي و تصفق سيلين معنقة محمد وساهية فيهم بابتسامة حزينة بيلا كدالك 
سلاو عاد حله عينيهم بشوية لقاو الصقيل كلشي حال فمهم هالي كيبكي هالي باقي مصدوم هالي مغوبش بحال كريم هه بقاو اكيضحكو ,,عاد فاقو لاخرين بقاو كيمدحو فيهوم و يتنيو عليهم مدات وجدان الكيتار لفهد ليبدورو بدا كيعزف ويغني ووجدان تابعاه بصوتها بشكل منسجم الليل كامل وهوما قصارين تاعياو عاد كل واحد طلع البيتو تفرتكو

تلاحت فوق النامسية ;اوووف (بابتسمة)الله فوجنا هاد العشية هه (شاف في كريم)فهد صووتو زوين و حتى عزفو هههه 
جا حداها كريم مغوبش;اييه 
بتاسمات وتخشات فيه;ههه ماتقولش لي كتغير ؟
تنهد و حاوطها بيد;ماشي هكاك,,اووف صافي نساي يله نعسي نتي ليوم عيانة وبقيتي كتزعرطي 
بحزن;بقات في زينب (عضات على قنانفها)كون خلاتني ندوي معاه كون سبيتو ديال بصح عنده الزهر والله ماننن 
نزل عينيه فيها;ماااان اش؟
بدون شعور;مانفقصهم ليه الزامل لاخر 
محسات غي بقرصة في فخادها;داك الفم دلمك عندك اديال التهراس,,ديك تخسار الهضرة مابغاتش تمشي منك ولا شنووو,,دابا دخلنا عليك بالله نتي بنت سقراط نحلف عليك حتى كابرة في جوطية 
ضرباتو لصدرو;بسع مني 
جرها لعندو و خشاها فيه;اححح شي نهار نقسم مك على ربعة (باس ليها راسهَا)اووف 
وجدان;مالك ؟
تنهد;واللووو ,,(تدكر من كانت وجدان كتشوف في فهد ماحيداتش عينيها منه وحتى هو طول السهرة مانزلش عينو منها زفر و عض في قنانفه)بغيت نسولك 
وجدان:نعام 
كريم;زعما ,,صافي نساي ,,نعسي 
وجدان;مالك من طعنا ونت عاقدهم 
كريم;والو ,,انا عارفك كتبغيني 
وجدان;لا ماشي كنبغيك,,كنموت عليك ههه (تخشات فيه)
تفكات غوباشتو وبتاسم;تانا كنحماق عليك (باس ليها راسها )يله احبيبة رتاحي 
بتاسمات وزادت تخشات فيه و غمضات عينيها ,,بقا هو كيحك ليها راسها و ساهي في السقف تاحس بيها غفات نزل عينيه لقاها مشات عند الله تنهد وبقا كيحقق فيها شحال وهي حالة فمها هز ليها راسها بشوية حطه فوق المخدة ,,قادها و ناض خرج ,,مشا ديريكت في اتجاه غرفته

حالة فمها كتشخر لايحة رجليها منشورة حتى كتحس بشي يد كتلمس ليها في شعرها بكل حب;اسيل حبيبة فيقي خلاص راه ايمشي عليك الحال 
حالت عينيها بشوية كتكسل ;ش (دارت مالقات تاحد البيت خاوي و مظلم بركات بصدمة )
صوت بهمس;اسييييييييييل,,,اسيييييييييل 
بلعات ريقها ووجهها صفار;شكوووون 
الهمس;اسييل,,فينك ,,اسييييييييل 
عينيها دمعو;شكووون كريمممم,,(دموعها نازلين)شكوووون 
الهمس;اسيييل هانا اسيييل 
لاحت الغطا ;شكككون اهئ اهئ (شعلات ضؤ مالقات تاحد دورات عينيها في البيت والو مشات كتجري خارجة مدردكة دخلات ديركت بيت كريم كان ناعس ابكالسو ديريكت تخشات فيه و تكمشات)
صوت الهمس;اسييييل اسييل 
كترعد غمضات عينيها وتخشات في كريم زيرات عليه تا غبر الصوت حلات عينيها مدمعين مكان تاحد والصوت مشا عاد رجعات فيها الروح دورات عينيها جهة ديال الماريو وهو يبان ليها شي حد عاااامر دم ;واااااااااااااااااااااااااااااااااع (غوتات حر جهدها حتى ناض كريم مفزوووع)
دار لقاها مخشية فيه وكتبكي تخلع ماعرف باش تبلى;وجداااان مالك ؟
كتشير بصبعها كيترعد جهة ديال الماريو;اهئ اهئ راجل فيه الدم اهئ اهئ اهئ 
دور عينيه جهة الماريو;ماكين والو 
كتحرك راسها بنفي و مخشية فيه كتبكي;اهئ اهئ شفته اهئ اهئ كان كله دم اهئ وعينيه خارجين اهئ اهئ (زيرات عليه )اهئ كاين 
مسح على وجهه و زير عليها;هانتي احبيبة غا حلمة هاديك 
قاطعهم دخول فهد مخلوع;شنو كاين (شعل البولة وشاف في وجدان مخشية في كريم وكتبكي)مالها شنو سرا ؟
ماجاوبوش بقا اخاشيها فيه وهي كتبكي;اهئ اهء ي كين راجل اهئ (شهقات وزادت زيرات علا كريم كترعد)فيه الدم,,اهئ اهئ حدا الماريو اهئ خلعني اهئ 
فهد دور عينيه جهة الماريو ماكين والو حل الماريو والوو مشا الطواليط والو;ماكين والو 
كريم كيمسح ليها على شعرها;هانتي احبيبة فهد قلب البيت كامل مافيه تاحد قلت ليك احلمة 
حركات راسها بنفي;اهئ انا شفتو,,بعيني كنت فايقة 
تنهد ;غا تخايل ليك ,,(بغا يبعدها عليه زادت تخشات فيه وكتبكي فهد مسح على وجهه ومشا برك في النامسية من جهتها طبطب ليها على ظهرها;هانتي اوجدان ماكين تاحد يمكن تخايل ليك مع الظلام,,كتوقع 
ماشافت فيه;لا انا شفتو 
مسح ليها ظرها;كتوقع,,راه غي تخايل ليك,,تا أنا في الظلام,,كيبان لي شي حاجة كنصحابو اخيال,,ماكين تاحد غي تهدني ,,وهانتي حداك كريم وانا ماغيسرا ليك والو,,وتاحد مايقد يقرب ليك 
بعدات من كريم بشوية و عينيها مغمضين كترعد كريم شد ليها وججها بين يديها;هانتي هانا معاك,,تاحد مايقد يقرب منك 
حلات عينيها بشوية كان كريم لي مقابل معاها دورات وججها كان فهد دورات عينيها في البيت ماكان تاحد ;شفتي قلت ليك اكتخايلي 
مسحات دموعها وكتشوف في البيت بخوف حتى حسات بيد في حنكها دارت مخلوعة كان كريم ;تهدني ,,ماعندك مناش تخافي 
ناض فهد هز كاس ديال الماء مدو ليها;هاكي شربي 
خداه من عندو كريم و شربو ليها;شوية (وكيمسح على وجهها)
حركات راسها باه و عينيها كيدورو في البيت جرها عندو كريم خشاها فيه;رتاحي احبيبة ماكين مناش تخافي هانا حداك 
زيرات عليه وخشات راسها في عنقو ,,فهد غمز كريم و ناض خرج 
كريم كيمسح ليها شعرها;شش تهدني هانا معاك ,,واش انا حداك ونتي مخلوعة؟
ماجاوباتوش من غير زادت زيرات عليه,,تنهد وتكا بيها هي طالعة فوقو مخشية وهو محاوطها بين يديه كترجف في حضنه بقا كيهدنها بي يديه و بصوتو تا نعسات ثاني 
**** فهد غادي في اتجاه بيتو تا تصاطح مع سيلين جاية جهتهم كتحزم في بينوار;شنو كاين سمعت الغوات؟
حك راسو وتنهد;وجداان ,,تخايلات شي حد ,,كله دم,,مخلوعة بزااااف 
سيلين بخوف;انا انمشي نشوفها 
حبسها ;لا راه معاها كريم,,دابا تهدنات ,,
سيلين بحزن;انا وليت مخلوعة عليها خفتها تأدي راسها ,,هادشي بزاف افهد 
بحزن;تانا ,,اووف حرت ,,نخليك دابا ,,حتى الغدا وندويو (شاف فيها )سيري نتي رتاحي راه معاها كريم,,ماتخافيش 
حركات راسها بايجاب ورجعات اما هو نزل في اتجاه الجردة

دازت سيمانة على ابطالنا ,,كلها غراميات و محبة حتى من زينب بدات كتولف على فهد وتطلق معاه ,,,ديما انور كيعيط ليها مكتجاوبوش في الاخير بلوكاتو ,,و تهنات,,,كريم ماكيفارقش وجدان و بالخصوص هاد الايام للخرا بحيت ديما كيجيوها كوابيس خايبين وكتنوض في الليل مفزوعة و كلها عرقانة ,,ولا خايف عليها بزااف لا تجيها ديك الحالة وهو بعيد عليها مابقاش كيغفل عليها ثانية وحدة فينما مشات معاها 
***
دابا مجموعين كاملين على طاولة الغدا كريم حداه وجدان مقابلة معاهم زينب حداها فهد في جنبو لاخر سيلين مترأسهم محمد ;ايوا شنو قررتو تديرو 
وجدان كتخشي في وجهها;مم انمشيو البحر 
كريم دار عندها;اتريحي اللرض قبل منخشي ليك وجههك فداك الطبسيل 
هزات عينيها في سيلين;وا ماما هضري معاه ,,او مانعوموش راه الصيف هدااا 
سيلين شافت في كريم;عندها الحق,,بغات تمشي البحر خليوها 
زينب;سمعت البحر ,,بحال يلا سمعت البحر 
فهد دار عندها;الاكرانيا كاملة مكتفهميهاش فهمتي منها غي كلمة البحر 
شافت في وجدان;بصح انمشيو البحر 
هزات عينيها فيها وخنزرات في كريم لي مخرج عينيه فيها دارت عندو زينب;عافاك عفاك,,
خنزر فيها فهد;اتبتي الارض ولا لا؟
وجدان ;انا مكندويش معاكوم ,,(شافت في محمد)بابا دوي معاهم يخليونا نمشيو 
حط الفورشيط من يديه وشاف في كريم;كريم,,لا بغاو يمشيو خليوهوم,,راه جايين باش يفوجو,,و زيدون راه الصيف هدا ,,ونتوما اش كتديرو كتافكوم كتر من كينكو اتردو ليهوم البال 
وجدان بابتسامة;ههه (شافت في كريم)عافاك عفاك 
زفر و مسح على وجهه;صافي صافي 
وجدان و زينب;وييييييييي ههههه 
لاحت الفرشيط;انا نوض نوجد راسي 
تبعاتها زينب كتجري;تسناي تسناي ههه 
فهد ضحك;هه مصيبة 
كريم;هي امصيبة و سكتي (شاف في سيلين )ولكن ها لي مأيداهم فينما كينة شي كريثة تقول ليهم اه 
سيلين ;وشنو,,شحال عندي انا من وجدان؟نت عارف هاد ليام كيف دازت عليها ,,الليل مابقاتش كتنعسو,,,يلا بغات تبدل الجو خليها على الاقل ترتاح نفسيتها شوية 
فهد تنهد;عندها الحق 
كريم;وانا قلت نو,,,انا كندوي على الكريثة لي غتلبس ,,بغيتوني نصدق دافن شي حد تم في ديك الرملة ولا شنو 
فهد بابتسامة;ههه 
محمد;ايوا شنو نقولو ليها لا؟ البنت راه خاصها ترتاح اكريم,,,راه داكشي لي كيدوز عليها بالليل,,انورمال ,,كنظن داكشي لي شافت بدا كيرجع عليها,,ولات كتخايلو,,
قاطعاتو سيلين;خايفة ,,من ترجع ليها الداكرة يأثر عليها,,سمعتو الطبيب تقدر,,ترجع ليها ديك الحالة دايما 
فهد زفر;وشنو انديرو,؟
كريم مسح علا وجهه;انا حرت معاها ,,الليل كامل,,كتفيق قافزة ,,و مخلوعة ,,مرة تقول ماتقربش لي,,مرة قتله,,مرة ماتت ,,شكون هادو الله وعلم هضرتها مامفروزاش ,,و من كتفيق ماكتبقا عاقلة علا والو,,وليت خايف نخليها نلقاها دايرة شي مصيبة 
محمد حط يديه علا كتاف كريم;ماتديرش في بالك حنا كلنا معاها ,,غا متبقاوش تقلقوها و صافي بغات شي حاجة ديروها ليها ,,حتا نشوفو هادشي فين ايوصلنا ,,انا جاني ,,خاصها تستعقل,,كلما عقلات دغيا,,كلما انسيطرو على حالتها ,,
فهد;انا خايف غا من داكشي لي شافت ,,مهما الصدمة خلاتها تنسا وتفقد الداكرة ,,يعني شي حاجة مقودة 
كريم مسح على وججه;ماتزيدش علي الله يرحم باك لي في مكفيني (لاح سربيتة وناض)انا انمشي نبدل علي (و زاد)
سيلين;بقا في كريم 
محمد;ايوا شنو ,,راه كيبغيها واكيد راه خايف عليها 
فهد;را كلنا خايفين اووف (لاح سربيتة )تانا انمشي نبدل (وزاد)
محمد;فهد تعلق بوجدان بزااف
سيلين بحزن;كلنا,,وليت خايفة نخسرها امحمد 
عنقها;معندك مناش تخافي احنا معاها مغنخليو تاحجة تقيسها 

خارج من المكتب ديالو غادي خارج حتى كتبان ليه جالسة في الجردة كسيوة سميطات حد الركبة بالابيض و شعرها الاسود مافايتش كتافها زوين ورطب بتاسم دار يديه في جيابو و مشا في اتجاهها ,,كانت ساهية كتشوف في الناس حتى درقها بظله ,,هزات راسها مع ابتسامة عريضة لي خلاو غمازاتها وعينيها لخوضر يبريو ;السلام 
بتاسم ليها بدورو وجلس حداها;السلام ,,شنو كتديري؟
هزات كتافها ;والو,,غي مليت و قلت نخرج الجردة شوية 
جهاد;ممم شنو بالك (شاف في ساعة)هادي ستة العشية وانا باقي مدرت كاسكروط ,,اش بان ليك تونسيني 
شافت فيه بتوتر و وجنتيها تزنكو;,اها 
ضحك;ههههه ماتخافيش مغنخطفكش ,,نتي مليتي من السبيطار وانا خارج ناكل,,و باقي راجع عندي خدمة في الليل يعني ساعة ولا سعتين منها تبدلي الجو منها انا نلقا لي ونسني (بنظرة ساحرة)شنو بان ليك ؟
حركات راسها بايجاب;واخا 
ناض ;مم اجي المدة كاملة ,,وانا قاعمة عارف سميتيك مد ليها يديه جهاد 
بتاسمات ومدات يديها;وجدان 
يديه بداو كيترعدو شاف فيها بصدمة وبلع ريقو ;كيفاش 
بتاسمات;سميتي وجدان,,تشرفت بيك ادكتور جهاد
مسح على وجهه و بتاسم بتوتر ;قولي غا جهاد
غمزاتو بعفوية ;اوك مشينا 
ضحك على ديك الغمزة ;اوكي نمشيو 
سبقها هو عاد تبعاتو كتنقز يديها ورا ظهرها شاف فيها وضحك;فكرتيني في واحد الشخص(حل ليها باب لوطو)
هي;هي شي حد عزيز عليك 
بتاسم وسد الباب ودار ركب;اه بزااف (تنهد)تخايلي عندكم نفس السمية وحتى الكراكطير ديالكم ,,هه غا هي شويطينة عليك 
دارت سانتير ;هي حبيبتك هادي 
شاف فيها بصدمة وهو يسكت ديمارا لوطو عاد تكلم;لا 
حركات راسها بايجاب ;اوكي فين غادين ,,,حيت بكل صراحة في الموت ديال الجوع ,,وانا كنموت على شي حاجة فيها الماكلة ههه
ضحك;هههه واخا الالة ماطلبتي الموجود (حرك راسو مع ابتسامة وزاد)

نزلات في الدروج لابسة شورط قصير طالع مع بيل سميطات حد السرة غوز كيبان ليك الخيط ديال دوبياس بالاسود معقود ورا عنقها شعرها جامعاه لفوق شفنجة مهملة مع غلوص غوز و نضرات سوداء كبيرة ساك ابيض فيه لوازمها مع بالغين بيضة بلا سيور ,,في جنبها زينب نفس اللبسة الاختلاف غا في بيل هي لابسة بيل سميطات نازل شوية على حساب الحرقة لي في اسفل ظهرها وكرشها 
**فهد بارك في الصالة ;هادو واخا يكونو كيحرثو 
كريم مقابل معاه كيمسح في وجهه بغضب;انا لي عارف شنو (باقي مكملهاش حتى بانو ليها نزالات هكاك ناض بصدمة)هاااا؟
وقف فهد و تلفت مراه;شنووو ؟
مشا كيجري جهتهم جر وجدان من يديها;اش هاد اللبس ,,طلعي دابا بدليييه 
قوسات حجبانها بحزن;راه غادين البحر ماغادينش الجامع ,,وا كيف بغيتيني نمشي 
كريم;كلمة وحدة قلتها ,,نتي وهاد خيتي دابا منعاودهاش 
بانت ليها سيلين حيدات يديها ومشات كتجري ناحيتها;ماما سيلين دوي معاهم حنا غادين البحر وهوما شوفي شنو كيقولو لينا نبدلو 
سيلين عنقاتها جنب وشافت في كريم;كرييم ,,بغات تمشي خليها,,ياك غادين في لوطو ونتوما معاهوم,,يلا مابغيتيش ,,برك وانا نديهوم 
وجدان كتنقز;اه اه يله يله (شافت في كريم لي كيخنز مداتهاش فيه )يله معانا نتي 
فهد بوجه حمر كيخنزر في زينب هز عينيه فيها;اتبتي الارض ولا شنووو ,,زيدي قدامي قبل منهرس 
خنزرات فيه ;معقد 
كريم مسح في وجهه بغضب وسبقهم ,,سيلين غمزات وجدان لي بدورها ردات ليها الغمزة مشات كتجري عند زينب شداتها شافت في فهد خرجات ليه لسانها يله ايمد يديه وهي تعلق ,,خلاته اكيضحك 
خرجات لقات كريم واقف على لوطو كيتكيف شاف فيها طلعها من الفوق للتحت عفط على الكارو و طلع 
زينب بهمس;قودتيها 
بلعات ريقها;نكحلوها دابا ومن بعد نفكرو 
دورات عينيها لفهد لي خنزر فيها بدورو وزاد;بانت لي اتكحال على ديلمنا اساطة يله نعلقو بلحمنا حدو باقي مقاد ,,هادو ايعزلونا مافيهاش الشك 
وجدان دورات راسها جهة لوطو;كون لقيت كيفاش نسلت قاعمة تلقايني غادة عندهم برجلي,,تفوو تا قلنا انرتاحو من كمامرهم واحد السيمانة صدقو تابعينا في نهارنا واش حنا ليهود ؟
فهد من الشرجم;ياكما البحر تحول الجردة وانا مافخباريش 
زينب;زيدي زيدي ,,باين نهار كيف طالع 
وجدان;طالع زوين فحالنا ,,وكحل فحال كمامرهم زيدي 
تخشات فيها زينب دازو من حدا كريم لي سايق شاف في وجدان وعض قنانفه هي مشافتش فيه ركبات ديريكت لور حداها زينب دورات عينيها مغتجي غا في المرايا ,,ديريكت مع عينيه كان حاقد بلعات ريقها وبتاسمات بتوتر كترمش عويناتها ديمارا لوطو و زاد 
زينب دورات عينيها لقات لاخر حاضيها شافها وهو يدوز يديه على فمه ,,قربات حدا وجدان و همسات;واش غادين البحر ولا القبر ؟
وجدان;القبر ابيبي القبر ليوم يدفنو الزامل بونا في الرملة ان شاء الله نتي لي خرجتي علي وقلتي نلبسو الشورطات 
شافت فيها زينب;ما ديك الكسوة طفرتيه زعما بحال بحال ابيبي دابا سكتينا رادارات خدامة 
دورات عينيها كريم كيخنزر نززلاتها في المراية ديال الباب فهد كيخنزر شداتها الضحكة;هههه والله تا قودناها 
زينب;مالكي ؟
قربات حدا ودنيها;هانتي اينفوا يوقفو علقي 
زينب بهمس علاش؟
وجدان;والقلاوي ليوم يقتلو ديلمنا هانتي شوفي في المرايات وردي الخبار 
زينب دورات عينيها اشافت في كريم عينيه حمرين وهي تخشا في وجدان;الله يرحمنا كنا الله يعمرها دار 
وجدان;المشكيل كن غي كنا مستورين جهنم المسخوطة مع أبا لهب ان شاء الله 
زينب;ناري شحال ديال الدنوب عارفة راسي انشد احسن كوان تم حدا البرمة
وجدان;لا لا انا في الفرناطشي,,كيعاودو عليه سخون تم,,القضية عندكم في البرمة دغيا كتبرد 
زينب ضرباتها لكتفها;وانتوما الفاخر عندكم دغيا كيسالي,,
شافو في بعضياتهم وهوما يبدا يكركرو بهمس بحال الطوبات

وصلو البحر نزل كريم هو الاول ردخ الباب تبعو فهد هوما شافو في بعضياتهم و نزلو وحدة مخشية في لاخرا اوقفو وهوما يبان ليهوم البحر زرق و بنادم عامر بحكم فصل الصيف و كلشي مسفح كلشي عريان كينات لي لابسين غا سترينغ شافو في بعضياتهم وتبسمو زعما هوما مستورات 
تمو غادين تابعين دوك الجوج لي غادين بحال الفيدورا,,و منين مادازو الاعناق وراهم لا دراري لا بنات شي لي خلاها تطلق من يد زينب وتمشي كتجري تشد في كريم احس بيها وهو يزير على صبعانها;لاش جاية دابا ,,فرحانة بهاد الحالة؟قاع الزوامل كيشوفو فيكوم ونتي كلك مسفحة ؟
هزات عينيها فيه ;ونت لي قاع البنات كيشوفو فيك ,,حلال عليكوم وحرام علينا ؟
زينب بقات بوحدها يله تمات غادة حتى كتجر من شعرها;فين غادة سالتة رجعي فين كنتي اشيطانة 
شدات في شعرها ;واطلق شني درت ؟
شحطها لطرمتها;غا مقزبة مادرتي والو,,قاع الزلال كيتمنظرو وكتقولي والو 
حلات عينيها;اصلا حنا مالنا را جايين نفوجو ,,وهانت تشوف قاع البنات عريانات عادي 
هز عاجبو;عادي؟
***
وقف وشاف فيها;شنو كتقصدي؟
تنهدات و دارت يديها في جنابها;شوف نت ؟غادي كتبعصص وكتنفخ,,كتقول ليهوم شوفوني ؟
هز حاجبه وشاف فيها;نفهم بلي راك غرتي علي (مع ابتسامة جانبية)
زفرات بغضب;علاش انغير عليك شنو بيني وبين اصلا باش نغير عليك(محسات غي بيديه مزيرين على دراعها هزات فيه راسها بالم كان وجهه حمر و عروقو خارجين)ايي كريم 
كريم كيدوي من تحت سنانو;مابيني وبينك واااااالو؟
بألم;غي ضحكت معاك والله 
زفر وطلق منها ;شي نهار انصدق مفوت فيك شي دقة منعسك كومة 
فهد وقف عليهوم;شنو كين (كيشوف في وجدان لي عينيها مغرغرين كتحك في يديها)مالكي؟
شافت في كريم بحقد و دوارت وججها ,,بغضب و دموعها على طرف عينيها حابساهم ,,
فهد شاف في كريم غمزو زعما شنو كاين ماجاوبوش و زاد هز كتافو و تبعو زينب مشات عند وجدان ;مالك؟
وجدان;الله يعطيه الكرض تفوووو المعقد لاخر يخخ علاش جا علاش 
زينب عوجات فمها;ما شفتي لاخر تفوووو بغينا انزهاو شوية نسقيو عويناتا هاهوما ايحرمو علينا الطرح يخخ 
وجدان ;يخخ زيدي زيدي باين نهار كيف غايدوز (كتلمس فيه دراعها)زامل لاخر (وتبعاتهم)
شدو بلاصة فيها رولاكسات و طابلة مع جوج باراسولات ديال القصب حطات ساكها خنزرات في كريم لي مداهاش فيها كيتكيف و لايح رجليه وبركات

فهد حيط بيل لي لابس بقا غا بشورط ودوك العضلات مطراسين و دايك الفراكة زينب مسكينة بحال يلا طرشتيها بدون شعور حلات فمها إلى مصرعيه أما هو مداهاش فيها رد شعرو لور وتكا دار يديه تحت راسو و وعينيه في السماء 
زينب;دابا انبقاو باركين شوف في نشوف فيك اطجين الحوت نوضي تعومي 
وجدان شافت في كريم لي متكي بدورو حال القميجة نص كم زرقة متكي و شاد كارو كيتيف و كيبخ في السماء ;بغينا نعومو 
فهد شاف فيها بنص عين;ياكما بغيتينا نهزوك ونعوموك سيري لا باغا تمشي 
ماجاوباتوش حيدات نضاضرها حطاتهم فوق الطبلة و نصلات بيل بقات غي بسوتيامات ديال مايو كحلين وقفات بدات كتنصل الشورت وهو يحل كريم عينيه لقاها كتنزل فيه ناض قافز عندها;شنو كتديري؟
وجدان;شنو كندير ؟كنحيد الشورط باش نمشي نعوم ؟
لاح لكارو ;اتحطي طرمتك الارض ولا نفرع الزامل بوك ولبسي شي قلوة الفوق ,,السيدة جاية مسفحة ,,(شاف في زينب لي يله نوات خنزر فيها و دار شاف في وجدان )وااااش سمعتييييييييني شنوووو قلت ولا نعاااااودها ,,اتحطي طرمتك,,, الارض وغتلبسي زبلك ,,ولا لي غنديرو ليك مغنعاودوش 
شافت بعيون دامعة;حكااار لاخر,,لاش جايبنا باش مانعوموش لبسات بيلها و تبعاتو بالغين ;بناقص من هاد البحر (هزات ساكها و زادت )
تبعها كيجري ;وجداااان 
مجاوباتوش كتمشي بالزربة و عينيها مدمعين كتبكي حتى حسات بيه مدورها على جهد و تصطحات مع صدرو ,,كيشوف فيها بعيون حمرين;اش هاد القلاوي كتديري؟
ماجاوباتوش نزلات راسها الارض و كتبكي زفر بغضب و هز ليها راسها جهته;دابا علاش كتقلبي ؟كتديريها قد راسك وكتبداي تدمعي 
ماجاوباتوش بعدات منو و دارت تنهد وعاود جرها عندو حاوطها من خصرها وكيشوف فيها;دابا نتي تقلقتي حيت غوت عليك ؟انا ماخصنيش نتعصب حيت قاع ولاد القحاب تابعينك بعينهوم ,,و زايداها جاياني بدوبياس واش باغاني نحوي شي حد ليوم ولا شنو ؟
زفرات بغضب وحنات راسها بغات تبعد ساعة ماسكها مزيان;واش باغا ترديني زامل اوجدان؟مراتي يتزلو عليها القواويد وانا نسكت ,,هي نقول ليهوم هاكو ديوها و صافي 
هزات عينيها فيه كتبكي;اهئ اهئ حنا ماشي في المغرب ,,الدريات كلهم عريانات ,,نت ضروري خصك تكومونطي علا أي حاجة اهئ اهئ صافي مابقيت باغة لا بحر لا والو,,انرجع الدار تهنيتي؟
تنهد;وصافي دابا نتي لي منك لافوط و دابا كنحزر فيك ,,(قرب ليها حط جبهتو على جبهتها وهمس)انا ماشي سوقي في البنات يمشيو قاع عريانات,,(بابتسامة)انا براكة علي اوحد المصيبة بلاني بيها الله ,,اكنشوفها كيقيم من عند الله داكشي رباني ههه 
ضرباتو لصدرو;بسع مني 
جرها لعندو;علاش احبيبة وانا سيمانة ,,وانا مقطوع كانت لاعبة الوداد ,,نتي عارفاني شحال متوحشك,
تزننكات و نزلات راسها ضحك ومد يدو لدقنها هزو ليها;هه كتحشمي و باااز يله كنتي باغا تسفحي وتقولي ليهوم لي مايشرا يتنزه

دفعاتو;كرييييم 
تنهد وعاود حكمها تاني من خصرها;شنو بغيتي اوجدان,,؟فعايلك الصبيانة اتحمقني,,,وليت خايف نفقد السيطرة على روحي نصدق داير فيك شي كريثة مودرك بيها 
*****
خنزر في زينب لي كتلعب بتيلي;عاجبك هاد الحالة؟
هزات راسها فيه;كيفاش؟
زفر:كينافخ ماشي كيفاش ,,,شوفي حالتك كيف دايرة و دوك الفخاد معرين غا قولي لي اش مغطي داك الشورط راه النص ديال طرمتك باينة ,,احيديه حسن باش تبان كاملة 
هزات حاجبها;عادي ,,راه البحر هدا ,,وكون خليتونا كنت انحيدو 
زفر و ناض في اتجاهها شدها من فكها ;يلا سميتك بنت ,,,حاولي بربي تا ندفن ديلمك هنا ,,,كثر من سيمانة ونا صابر ليك,,,,(بعد عليها و عطاها بالظهر مسح على وجهه غضب وهو كيلعن في مخه لي ماتحكمش في راسو,,ولكن القلب مايشاور و راجل شرقي ماشي بحال واحد عندو عقلية خراوية ,,ماشي كاورية ,,مراتو تعرا و يتزلل عليها العباد وهو عادي عندو بالعكس كيفتاخر ,,حنا الشرقيين تكون مراتو كيف الفاخرة لا زين لا مجي بكري يدير عليها الهيلالة نفسنا هنا مكنرضاوش ,,حط يديه في جنابو و صدرو كيطلع و ينزل وهي من جهة مقابلة ظهرو العريض ,,و الدولسو لي بارزين ,,ماتكدبش على راسها ,,في هاد المدة لي دوزات معاهم ولات كتكن ليه مشاعر وبدات كتميل ليه بدون شعور حبها ليه بدا كيتكون في قلبها ومن درات و عرفات لقات راسها انور عمرها بغاتو,,يمكن ولف ولا مراهقة ,,يمكن حيت كان الوحيد لي كان كيعطيها وقت ومهتم بيها,,شي لي خلاها تميل ليه ,,ولكن الحب يله بدات كتعرفو بشوية ,,اول واحد كتبغي تشوفو من يله كتفيق و اخر واحد ماكتنعس حتى كتفكر فيه,,شحال من ليلة دوزاتها كتحلم بيه كتشوفو قلبها كيبدا يضرب و الفراشات في معدتها كيفرفرو,,كتوتر وكتحشم بدون ماتوعي,,شي حوايج يله بدات كتكتاشفهم,,,,مثلا من كتشوفو ضاحك ومبتاسم كتسها ,,,فيه و عينيه الزرقين ,,كياخدها العالم اخر ماكتكرهش تحيد عينيها عليها,,من كيعنقها واخا ا بضحك ماكتسخاش بحضنه دافي و جميل,,)
زفر و دار عندها;انقول ليك جوج كلمات ,,هنا و فهاد الوقت,,و اخر مرة انجبد معاك هاد الموضوع (بعيون حادة كيشوف ليها في عينيها)واش باغا تكوني معايا ولا نو,,,كنحلف ليك يلا رفضتي عمرني انجبد معاك هاد الهضرة حيت صافي مليت من لعبة القط و الفار 
شافت فيه بصدمة كيفاش قاليها هاد الهضرة ,,تخربقات و ماعرفات باش تجاوب دورات وجهها جهة اخرة في حيرة من أمرها ,,شنو اتقول ليه ,,شي حاجة فيها كتقول ليها قبلي ,,قبلي ولكن خايفة من مشاعرها وعاد الموقف لي تحطات فيه ماتبغيش العدوك,,كيقول ليها كوني معايا بهاد الطريقة ,,يعني مقدمات و داكشي ,,ولكن هو ماشي برهوش يعني داكشي ديال المراهقة ماعندوش معاها ,,جاها نيشان تخربقات مافقيها من سهوتها غا صوتو ثاني;شنو قررتي ,,بغيت جوابك دابا 
بلعات ريقها و دارت عندو كان وجهه قريب من وجهها حاط يد في الكرسي ويد فوق الطبلة عينيه الزرقاويتين كيتحداو عينيها وكيرمقوهوم بواحد النظرة لي خلاتها ترجف نفسه السخونة كتضرب في نيفها مخلطة بين الكارو ,,و القهوة الصباحية لي شرب ,,سبحات في زروقية عينيه و عطرو الرجولي السادي,,,دار ابتسامة جانبية ساحرة وهو كيدقق في عينيها الخضرين عرفها دابت ;شنو قررتي بغيتي تكوني معايا ؟(بهمس)
بدون شعور حركات راسها بايجاب و هي باقا مبنجة مافيقها غي جرة لي جرها من يديها باش توقف شافت فيه بصدمة وهي غير مستوعبة داكشي لي قالت ,,بحال يلا كانت منومة مغناطيسيا يله بغات تدوي تاقاطعها بشفايفو كيلتاهم فيهوم ماخلاش ليها الفرصة فين تفكر ولا تقاوم ,,صدمة و را صدمة ,,ولكن شفايفو كانو في شكل,,متمرسين وفيهوم واحد الحاجة لي كترفع الواحد وكتغيبو عن الوجود ,,وهادشي لي سرا ليها غمضات عينيها و هزات يديها لجهة عنقو بشوية مستسلمة ليه ولمداعبته في تغرها و لا يديه لي في وجهها ,,كيلتاهم في شفايفها بكل حب ,,غير ابه الناس لي في الشاطئ لي عامر اصلا عندهم داكشي عادي في حضارتهم ماتسوقوش ,,منغامس معاها متعم في مداق شفايفها ,,كانت دايرة كلوص بطعم الفراولة ,,كانت قبلة كفيلة باش يعبر ليها مقدار الحب و الوله لي كي كنه ليها ,,وهي بدورها بادلاته إياها ,,كترسل ليه من خلالها ,,مشاعرها المخلطة ,,بقاو لمدة ماشي قليلة بالعكس طولو فيها ,,عاد بعد عليها كينهج مع ابتسامة حط جبهتو على جبهتها بعيون مغمضة;كنبغيك

كريم ;دابا باقة مقلقة حيت غوت عليك على الحوايج,,واش بغيتيني نبقا ساكت ؟كنبان ليك انا ديوتي ولا شنو؟
تنهدات;نت ديما كتدير هك,,,حنا ماشي في المغرب اكريم,,عادي يلا لبست هك ,,,هانت دور عينيك واش شي حد شافيا اصلا هادشي عندهم عادي نت كتبغي تزيد فيه ,,حنا جينا الاوكرانيا باش ندوزو وقت زوين اكريم نفوجو ,,ماشي تنكدها علينا ,,
زفر وبعد منها;دابا انا كنكدها عليك؟
شافت فيه;شوف نت ,,
مسح شعرو بغضب;اوك نتي حرة ديري لي بغيتي (من تحت سنانو)مغنبقااااش نكدها عليك الالة تهنيتي؟
تنهدات شدات ليه في يديه وقربات منه;انا كنبغيك,,اكريم,,وعارفة بلي نت باقي شاك في هادشي ولا معرت شنو كيقول ليك مخك مافهمتش ,,انا ماسلمتك نفسي ,,و ماقبلت الزواج بيك حتى مأكدة بلي نت هو لي باغي نكمل حياتي معاه (بتاسمات وهزات عينيها فيه بكل حب)نكبرو بزوج,,و نشرفو,,عمرني كنت كتنصور نفكر في هادشي ,,بطريقتك,,و بأحلامك على مستقبلنا كيفاش كتشوفو ,,خليتيني حتى انا نبغي ننظم ليك,,(حطات يديها على خدو كتلمسو بكل حب)نت خليتي نشوف شي حوايج عمرني جربتهم,,معنى ديال قلبك يدق لشي حد ,,و تفكر فيه,,تنعس في حضن دافي,,تحس بالامان ,,(بابتسامة)تعيش معاه شي حوايج جدااد تكتاشف السعادة ,,وتعرف سعادتك دايرة غي عليه,,بحال هواك لا بعد ماكتبقاش تنفس ,,انا ماشي كنبغيك (هز حاجبه وشاف فيها بتاسمات وهي كتدقق في ملاميحه لي بان فيها الانزعاج)نت نصفي الثاني,,(تنهد وعض على قنانفو مع ابتسامة جانبية)كتكملني ,,و كنكملك,(بدات كتضحك)طيحتيني على زنافري سي كريم الفيلالي هههه بقا لي والو ونبدا نكتب الشعر عليك هههه 
طلق الغوباشة وجرها لعندو صدرها مع صدرو و عينيه في عينيها;احح عليك الشنيولة شنو كتديري التلحوين ,,كتخلي ديلمي فاش بلا هوايا ,,كون ماجيتيني واقفة في البحر ننننننن نارييييي 
ضاحكات ;هههه شغدير ؟
جرها لعندو كثر ونزل حدا عنقها طبع قبلة خفيفة حتى تبورشات لحسها تحت ودنيها و همس;نمغط مك فوق الرملة مانطلقكش ,,كيقولو الحوا فوق الرملة زوين كيحيد البرودة 
ضرباتو لصدرو;ماكتحشمش 
عضها من نيفها وضحك;هههه علاش انحشم عادي داكشي جاري بيه العمل لا حياء في الدين هههه ومانتي الحشمة غا كتقطر منك (شحطها القزيبة )معرية علي نص طرمتك و بوطك كيبان و داك الصدر ,,و باغا تبقاي بالدوبياس باغاني ننن (دورها في دماغو دارت ليه الطن نزل عينيه مع ابتسامة شريرة )باغا احبيبة تعومي بدوبياس؟
شافت فيه بصدمة ;هااا
شدها من يديها;اجي احبيبة كنعرف واحد بلاصة ماكيمشي لي تاحد ,,ياك باغا تعومي ,,؟يله زيدي قدامي 
ضحكات تا بانت ليها ضرسة العقل;حلف ؟
بمكر ;والله ولكن انعومو بزوج 
صفقات وهي تنقز;وييييي (تلاحت عليه)كنموت عليك 
ضحك ;تانا يله زيدي

***نبيل بارك في المكتب المكتب ديالو مدور الكرسي جهة الشرجم و ساهي في الغروب ديال الشمس حتى سمع الدقان ;دخل 
تحل الباب ودخل من واحد الشخص ;مسائك مبروك اسي نبيل 
دار لعندو حط يديه فوق المكتب شاف فيه;اش كاين ؟
الشخص;كيف قلت ليك ,,بنت سيادتك في اوكرانيا,,و بالضبط عند سي محمد الابراهيمي الاخ ديالك 
هز عينيه بصدمة و سرعان مانزلها بحزن;مزيان 
هز فيه الشخص عينيه;ولكن اسيدي ,,راه كينا مجازفة كبيرة ,,تقد ترجع ليها الداكرة في َأي وقت ,,و الجواسيس ديالنا لي في القصر,,قالو ,,بلي بداو كيجيوها شي أعراض ,,وشحال من مرة كتنوض بالليل ,,كنضن مابقا ليها والو وتسترجع داكرتها بمرة,,خاصنا نلقاو حل,,في أقرب وقت ,,وحتى الدواء لي كنتي كتشربو ليها ,,,من اخر مرة رجعات من اوكرانيا مابقيتيش عطيتيه ليها ,,هكا راك كتغامر اسيدي 
حس بغصة في قلبه و دور الكرسي عطاه بالظهر;الحقيقة ,,شحال ما بقات مخبية اكيد ايجي شي وقت اتبان ,,هي كتصحاب بلي مافخباريش نهار مشات الاوكرانيا,,المرة الاولى ومن جات ,,حسيت براسي أناني بزاف,,سيلين من بعد أعوام تشافات,,نهائيا ,,بفضلها,,مقديتش نزيد نبعدها على عائلتها الحقيقية ,,اها انا لي كبرتها و ربيتها ,,ولكن هوما واليديها (تنهد بحرقة)
الشخص نزل راسو;ولكن اسيدي اتجبد عليك النحل ,,نت عارف شحال عندك ديال أعداء وكنظن بلي خوك ماغيدوزهاش ليك يلا عرف بلي وجدان هي بنتو ونت كاين باقي عايش ,,طناش العام وحنا كنخبيو اثارك في أي بلاصة باش مايوصلك تاحد ونت بكل سهولة باغي تبان في الاضواء ؟
دار عندو;شنو بغيتيني ندير ا جاك ؟عارف ,,و منكدبش بسبابك نت و عمر خرجت من داك الوسخ و بعدت منه,,و عطيت ادلة ل إ ف ب أي على قاع اعمال العصابة ,,و الناس لي كنا كنتعاملو معاهم ,,كنتو واقفين معايا من البداية,,و بسبابكم هربت وبديت حياة جديدة ,,ولكن الماضي ضروري ايلاحقك ,,شحال قدني نهرب ,,مزال,,(تنهد)صافي عشت مافيه الكفاية ,,كنظن بلي جا الوقت باش ندفع ثمن اخطائي 
جاك بحزن;ولكن اسيدي حنا ؟شنو مصيرنا ,,؟كنا خدامين معاك من باقين دراري صغار و دابا باغي تخلا علينا ؟وكتظن بلي بنتك يلا عرفات الحقيقة اتسامحك؟ و أعدائك لي وشيتي بيهوم ايخليوك؟اول حاجة ايمشيو ليها هي نقطة ضعفك ونت عارفها شكون,,,هكا اتأديها كثر ماتحميها,,سطاش العام ونت مهربها ,,ولد البوس الاول قريب منها بزااااف ,,يلا بنتي في الشاشة اكيد ايبغي ينتاقم منك على طريقها 
ناض و تمشا في جهة ديال الشرجم دار يديه في جيابو ;مكنظنش ,,ماعرفش حقيقة باه الحقيقي ,,مكنظنش يقد يأديها ,,و زيدون ,,انا مغنخلي تاحد يمس منها شعرة ,,واخا يكون ولدي من لحمي ودمي,,وجدان تاحد ماغيقرب منها ,,
جاك;يعني عارف كلشي ,,و حتى ولدك محمود شنو دار؟
تنهد;عارف كلشي راني ماشي في دار غفلون ,,,ماتنساش راه كنت مع اكبر عصابة ,,اي حاجة كتدور حداية كنقشعها ,,غا مكنبغيش ندوي ,,(بحزن هز عينيه السماء)غلطة درتها شحال هادي غنخلص عليها للابد ,,كنظن الثوبة (بابتسامة حزينة)مابقاتش تنفع
جاك;شنو غتدير اتسلم نفسك الشرطة ,,(بحزن)
بابتسامة;ماعرفتش (دار عندو)انخلي القدر يحكم شنو مصيري ,,لي عارف بلي وجدان ماخصهاش تمس ,,ولا تقاس منها شعرة ,,و حنان شميت فيها ريحة ديال الغدر هي وولدها,,خاصني ,,نبقا مركز معاهوم,,ماجاتش ندير شي تصرف ماشي تالهيه,,خاصهم يبقاو تحت عيني ,,أما وجدان حاليا ,,هي في أمان 
جاك;أمان وهي معاه؟
حيد يديه من جيابو;مايقدش يمسها بأدى,,,نتوما غا راقبوهوم مزيان ماتغفلوش عليهوم و أي تحرك نبغيه يوصلني ,,
جاك حنا راسو;واخا سيدي 
بابتسامة;باقي مابغيتيش تحيدها ؟
هز راسو فيه;شنو ندير ولفتها؟هه نت عارفني عمرني نتخلى عليك,,نت نقدتينا من الموت انا و خويا,,خيرك عمرنا نساوه ,,و أي حاجة درتيها حنا معاك ومغنخلي تاحجة تقيسك لا نت لا عائلتك 
بابتسامة;عارف ,,لي كيهمني دابا هي سلامة ديال وجدان,,,نت عارف يلا بدات ترجع ليها الداكرة ايكونو مضاعافات خطيرة ,,خاصها مراقبة ,,
جاك;راه الطباخ كتدير ليها المهدئ في الماكلة ماتخافش ,,,انقدو نسيطرو على الوضع,,
نبيل;كنتمنى ماناويش نخسرها,,(تنهد)سير نت دابا مابغيت تاحد يشوفك ,,باش نتفاداو الشبوهات ,,يلا كان شي جديد علمني 
جاك;اكيد خليت ليك الراحة (وزاد)
اما نبيل زفر وبرك في طرف المكتب عاطي بظهرو الباب و عينيه في الشرجم كيشوفو في السماء بحزن وساهي

جهاد بارك في سناك مقابلة معاه وجدان تخشي بيتزا في وججها هزات في عينيها لقاته ساهي نزلات عينيها كان يله واكل جوج طروفة وهي سالات مداتهاش فيه جراتها بشوية لعندها وبدات كتاكل هادي تنفع وهادي تضر نزل عينيه بغا يهز لقا غا يديه و الرحمة شاف فيها بصدمة ;فين هي بيتزا ديالي؟
فمها عامر;عايب تدوي و نت كتاكل ,,انسالي ونقول ليك 
شاف في الطبلة لقا طبسيل ديالها خاوي وهداك ديالو ,,وهو يجرو ليها;ماحشمتيش ,,,كليتي بتزا ديالك و درتي لديالي ؟
غوبشات ;وصافي نت مابغيتيهاش وانا في الجوع ,,
هز عينيه فيها;وشكون قاليك مابغيتهاش الالة (هز مورسو )شكيت عليك؟
خنزرات فيه;دابا نت تبيب دخلنا عليك اباللة راه ماخاصكش تاكل هاد الماكلة عامرة بالزيت و الفرماج ,,كول ليك شي حاجة صحية 
عض و غمض عينيه;ممم زوين
ضربات رجليها مع الارض بغضب وهي كتشوف فيه كياكل وكيفقص فيها هز عينيه فيها لقاها مغوبشة و مربعة يديها بحال شي بنت عندها خمس سنين ضحك ;ههههه مالك ؟
دورات وجهها بغضب;والو 
جهاد;ههههه هانتي الالة ماتقلقيش لينا (دفع ليها الطبسيل)يله كولي ههه 
دارت بسرعة;بصح ؟
حرك راسو باه مع ابتسامة;هه اه 
جرات الطبسيل و بدات كتخشي في وجهها اما هو تنهد و دار يديه في حنكي وبقا ساهي فيها,,,نفس كراكطير وجدان ,,من كيجيها الجوع ,,نفس التغوبيشة من كتقلق ,,نفس التصرفات الصبيانية نفس الاسم,,واش القدر كيختابرو مرة اخرى ولا شنو,,شنو هاد اللعبة لي كيدير فيه القدر دابا ,,اكيد ماشي صدفة ,كيفاش مشات وحدة وجات وحدة نسخ الطبق الاصل منها مختالفين غي في الملامح ,,ماينكرش تاهاد وجدان جميلة شعر اسود مقطعاه كاري عينين كبار وخضرين نيف منقاد و صغير و فم مثمر حمر و جسم بيض و رشيق ,,تاهي عندها حقها في الزين و زيادة و عاد تصرفاتها الصباينة كيخليو الواحد ينجادب ليها سيمانة وهي مع الام ديالها في الكلينيك تصاحبات مع قاع الفرمليات ,,لي دوات معاه دقيقة كيتخليه ميت بالضحك ,,كينين شي ممرضات ولاو كيعتانيو بالام ديالها زيادة غا على قبل معاملتها و شغبها ,,بتاسم وهو كيشوف فيها هاز كل مورسو في يد تاكل من هنا ومن هنا مغمضة عينيها و مستمتعة بالمداق ,,غير ابه بلي هما في مكان عام ,,و بلي الناس غيشوفو فيها بنظرة انها جيعانة باينة قوسين نتوما عارفين الشعب المغريبي عزاز عليهوم التعاليق لا هي عايشة مامسوقاش اصلا ,,ولا دارت باعتبار بلي هي اول مرة تخرج معاه ,,خاصها تبان متبتة ومحصنة كتعامل بشخصيتها عفوية ,,و صبيانية في نفس الوقت كيف قلت بحال وجدان سقراط تماما تنهد وحيد يديه من حناكه ,,كيخمم فيها اكيد دابا عايشة الرمانسية مع كريم,,كيدوي معاها في تيلي كتبان ليه فرحانة ,,تاهو كيفرح واخا سعادتها مبنية على تعاسته هو ,,ماكيهمش حبه ليها نقي ,,و طاهر ,,ماباغيش ليها الالم ولا التعاسة وهو باقي على نفس كلمته ايبقا ديما الصديق الوقي ليها و صندوق اسرارها,,حيت بكل بساطة عرف بلي ماعندوش امل معاها كتشوفو كصديق و أخ ماشي حاجة أخرا فاق على يديه كيتحركو قدام عينيه شي لي خلاه يرمش و يسحا من سهوته هزات حجبانها فيه ;شنو كاين فاش ساهي؟
بتاسم;والو (بتعجب)اووو ضربتو جوج بيتزات ؟
كتمسح في فمها هزات كانيط ديال هواي نزلات عليها ;مم قلت ليك في الجوع ,,وانا كرشي مكنقدش نفرط فيها ,,,و كنت مشهية بيتزا,,و دابا حييت معاها صلة الرحم (حطات يديها على كرشها)الله دابا عاد حسيت براسي عايشة 
جهاد ;هه علاش كنتي ميتة ؟
شافت فيه;لا كنت بحال الزومبي,,كناكل لحم ديال بنادم صافي متفكرنيش على ديك الماكلة لي عندكم فداك الكلينيك,,اووع كتجيب الرضة ,,اللحم بيض مافيهش الخرقوم (عوجات صيفتها)صافي اووف انرض هادشي كامل 
شافيها باستغراب;ماكتعجبكش ماكلة ديال الكلينيك,,انا كنت كنظن بلي زعما مزيانة 
شافت فيه;من نيتك؟
جهاد;سي ,(بجدية)شنو لي ماكيعجبكش فيها؟
شافت فيها;اشنو ايعجبني فيها؟اللحم هكاك بيض مافيه لا مداق لا والو والبزار اعباد الله مافيهاش ,,الصوبة بيضة ,,كلشي بيض ,,هدا المريض يشوفها ,,يموت بلا هواه ,,و عاد المطعم تا هو مافيه تا حجة بنينة من غير كيك صافي كثر من سيمانة وانا كناكل افيه 
جهاد;وااه (هز حاجبه )هادشي كامل,,انا انشوف هادشي لي قلتي عليه 
شافت فيه;شنو عندك ماتغير ,,نت راك غي طبيب فيه 
ضحك حتى بانت ليه الغمازة شي لي خلاها تسها فيه;هههه ضحكتيني ههه اه انا اخدام فيه ,,ولكن نقد ندوي معاهم 
بدون شعور;واااو ضحكتك زوينة 
جهاد;هههه لا بصح خاصكت تعالجي نتي ماشي طبيعية ههههههه

فهد بارك في الرولاكس مفرق و خاشي وسطه زينب محاوطها من كرشها;عرفتي شحال وانا كنتسنا في هاد اللحظة (بابتسامة)فرحتيني 
وججها ولا حمر مكرهاتش تبدا تجدب و تندب و بالخصوص فينما كتبغي تنوض كيزيد يشدها كل همها من ايجي كريم و يشوفها قودداتها ونيت ماغتهز راسها حتى كيبانو ليها جايين كريم شاد في وجدان و كيضحكو صفارت و اللون هرب منها جات تنوض وهو يزير عليها وهمس حدا ودنيها ;خليك 
بلعات ريقها وهي كتشوفهم كيقربو و علامات الصدمة على وجه وجدان لي حلات فمها ,,,اما كريم ملاميحه جامدة ,,خالية من التعبير ,,فهد هز راسو فيهوم وباقي خاشي فيه زينب;تصالحتو 
وجدان طلقات من يد كريم ووقفات عليهوم بحال عزرين;اش كاين هنا (اشارت لفهد بصبعها)علاش خاشيها فيك هكا ورابطها شنو كاين؟
فهد بابتسامة;كريم دي علي هاد خايتي ولا نوض نخشي ليها وججها في الرملة ,,(هز حاجبه)جاتك الغيرة احنينتي؟
هزات حاجبها ;شلا (ضرباته ليديه)حيد يديك عليها ماتقيصش لي صاحبتي 
كريم كيشوف فيها ويشوف في زينب لي وجهها حمر مطيشة دار ابتسامة جانبية وهو كيدقق فيها كيفاش حشمانة و منزلة راسها خايفاه يدوي,,هو في الحقيقة راه راجل يعني كيف مكان الحال كتبقا خته واخا كبرات بعيدة عليه ,,شي لي خلاه ماعرفش كيفاش يتصرف معاها ,,كينفد لي غي طلاباتها بلا مايدوي كيخاف يجرحها ولا شي حاجة ,,ولكنه هو كأي اخ ,,كيبغي خته تكون فرحانة وهادشي لي كاين ,,فهد ,,ماغيخليهاش تخص من والو,,هو دق من الباب ماشي دخل من الشرجم,,عارف كراكطيرو اكيد راه كبر معاه,,لا كره كيكره من قلبه ولا حب كدالك من قلبه ,,لي في داخل ديالو على لسانو بحال وجدان تقريبا ,,نفس كراكطير صريح لأقصى درجة ,,و يضحي براسي في سبيل حبابه ,,عارف خته معامن دور وجهه لشاطة ماطة ديال وجدان لي كتعاير مع فهد;هيييه حدك تم منسمحش ليك تقيس صاحبتي 
حط يديه على كتف زينب;هاهي (كيقلي ليها السم )شنو اتديري يله وريني حنة يديك 
لاحت ساكها ;انا غنوريك (بغات تلاح عليه وهو يجرها كريم من القرفاضة هزها بدات كتركل)تا طلقني عليه نوريه معنقها طلقني 
كريم بعدها عليه و دورها وراه;رريحي الارض 
فهد هز يديه;بااز ليك معاها مصيبة 
وجدان:حيد نوريه مصيبة تصيبك نشاء الله تااا طلقني عليه (شافت في زينب)ونتي مخلياه يعنقك بغيت ليك العز ما الدل راكي فيه 
فهد;هييه مانسمحش ليك تعايري لي حبيبتي 
وجدان;حبيبتك يعطيك الحب(وهي تسرا معاها شافت فيه بصدمة)كيفاش حبيبتك ؟
كريم;فهد كان كيبغي اية ,,و هي لا ,,كنظن بلي دابا حطيتو النقط على الحروف ؟
فهد حط يديه على يديها وشاف فيه;اه (بابتسامة)جرجراتني عاد قالت اه هههه 
كريم ;ايوا الله يرضي على ولدي (شد زينب جرها العندو)تاتخطبها عاد حت يديك عليها 
فهد ;اها مقلتي عايب (شد وجدان من القرفاضه جرها عنده باغاتعضو وهو يشنق عليها)تا وجدان تادير عليها لاكط عد قيسها 
كريم خرج عينيه;لا مالاعبينش 
فهد هز كتافو وبرك شد وجدان من يديها وبركها;شنو لي مالاعبينش ؟وجدان تاهي ختي ,,ومخليك معاها و ساكت ,,شنو نت لي بغيتي تدير فيها صحيح ؟
كريم مسح على وجهه وشاف في زينب وعاود شاف فيه ;الشنطاج ؟
هز كتافو;كيف مابغيتي؟
هز عينيه في وجدان لي كانت كتسنى شنو ايدير دور عينيه في زينب;بغيتي تمشي عنده؟
ماجاوباتوش حنات راسها وبقات حداه هز عينيه في فهد;مابغاتش تمشي لعندك يله طلق وجدان 
فهد دور عينيه في وجدان;بغيتي تمشي لعندو؟
هزات عينيها بحزن لعندك كريم وتخشات في فهد دار ابتسامة جانبية;تاهي مابغاتش تمشي لعندك يله حطها الارض 
كريم زفر وشاف في وجدان;اجي لهنا 
حركات راسها بنفي;لا بغيت نمشي للدار 
شاف فيها بصدمة ;ياك كنتي باغا تعومي ؟
حركات راسها بنفي;مابقيتش باغة بغيت نمشي الدار و دابا 
فهد دار لعندها ;مالكي؟حنا غي ضاحكين ؟

حركات راسها بنفي;والو,,بغيت نمشي غي الدار,,صافي 
كريم مسح على وجهه;اوكي ,,يله غي نوضي ندوي معاك و لا بغيتي تمشي نديك 
حركات راسها بنفي;مابغيتش 
كريم بالغوات;وجداااان,,ماتصعريش ديلمي نووضي 
فهد;بشوية على البنت امالك كتغوت عليها 
كريم مادواش كيشوف غا في وجدان لي ناضت حانية راسها تنهد و شدها من يديها و جرها معاه 
فهد ;هدا ضرب ديلمه الحماق 
زينب بركات حداه;عرفت وجدان علاش تقلقات 
شاف فيها بصدمة;كيفاش ؟
تنهدات;الطريقة لي جرني بيها كريم,,و من قال ليك ماتحتش عليها يديك حتى تجي تخطبها مني,,يعني فكر في خته ومافكرش في صاحبته 
مسح على وجهه;كنا غي ضاحكين تفوو ,,اكيد اتكون كعات ,,و عندها الحق بفف 
زينب;سي ,,كريم بعد المرات كيتصرف بلا عقل ,,
فهد;ببف انا نوض نشوفهوم ,,ايصدق مفوت فيها شي دقة ,,وهي اصلا عيانة 
شداتو من يديه;اخليهوم,,لا تدخلتي اتزيد اتكحلها ,,كيفما كان الحال ,,كيبقا هاد الامر بيناتهم 
شاف فيها وهو يدير ابتسامة جانبية;احح على الحب لي كيفكر هه 
طلقات من يديه و حنات راسها تكا وجرها لعندو;ماتبقايش تحشمي ,,تصرفي عادي ,,كيف كنتي شحال هادي,,نبغيك تكوني كيف نتي طبيعية 
شافت فيه;بصح كتبغيني (حنات راسها )يعني واخا عارف في عيوب وعاد (حنات راسها )
تنهد;اه كنبغيك كيفما نتي ,,قصدتي الحروق لي فكرشك ياك؟انا اكيهمونيش ,,كثر ماكتهميني نتي,,بعفويتك و وتصرفاتك,,بعويناتك ,,هادو الخضرين لي اكنشوفهوم كندوخ,,كون بغيت غي الطرف عطى الله معامن ,,وماغنقربش ليك نتي لي خت صاحبي ,,عارف غتجيك صعيبة تقبليها,,يعني كون تزوجت كون ولدت قدك,,واحد و ثلاثين سنة كيبغي وحدة عندها سبعطاش العام كيتصحابيني كنضحك عليك,,ديريها في بالك,,انا عمرني وعمرني ,,كنلعب بمشاعر شي حد ,,و مكنافقش ,,نهار الاول شفتك فيه عجبتيني ,,في الحقيقة (بابتسامة)بغيتك من كنتي كتبكي على وجدان,,كيفاش دموعك دايزين و خدودك حمارو ,,تماك فين اسرتيني ,,زينب (تنهد)عندي هضرة وحدة مكنعاودهاش ,,كنبغيك,,,وكنموت عليك,,هك بكلشي فيك,,ماكتهمني وااالو,,,دويتي على الحروق,,معقدينك؟من غدا ندير ليك عملية ,,تحيديهوم,,واخا ماكين لاش ,,ماشي شي حاجة لي غتستاعري منها,,ماشي عاهرة ولا خشاية هادوك هوما لي خاصهم يتساعرو من راسهم وكتشوفيهوم كيخرجو فيك عينهوم,,(بابتسامة وهو كيدقق في وججها)بغيتك قلبا و قالبا ,,ماشي جسد ,,فهمتي ؟
حركات راسها بايجاب وهي حانية راسها بتاسم و ضمها ليه;حيدي دوك الافكار من راسك,,عارف اهدشي جديد عليك ولكن مع الوقت انخليك حتى نتي تبغيني,,,غا سمعي هضرتي وشدي معايا الطريق وانا كنواعدك ,,حياتك اتكون كلها جنة و سعادة انسيك فكلشي ,,تفاهمنا
حركات راسها بايجاب وهي في صدرو باس ليها راسها وشاف جهة ديال بحر;تحبي تعومي ؟
هزات فيه عينيها;اه ولكن 
قاطعها;ههه اتعومي هكا,,بهاد الشورط ,,تال دار وحيديه (اشار ليها)واخر مرة نشوفك بهاد اللبس ,,,منظمنش ليك شنو ندير فيك (حط يديه في خدها)حاجتي مكنبغي تاحد يشوفها ,عادي ماشي عادي ,,هنا ,,انا لا ,,لا كانو هوما زوامل عادي بنادم يتفرج في عيالاتهم ,,انا لا مراتي نبغي غي انا نشوفها صافي مايشاركني فيها تاحد تفاهمنا ؟
هزات عينيها فيه بتاسم و حط يديه في خدها بك حب ;تفاهمنا؟
عضات في قنانفها و حنات راسها مع ابتسامة ضحك وشد ليها يديها نوضها ;ههه اححح هاد الحشمة جديدة هادي اناكلك ههه زيدي قدامي

وقفها قدامو بغضب;شنو هاد الفعايل ديال زبي ,,اش هاد التبرهيش؟
بعدات منه وعطاته بالظهر;والو بغيت نمشي للدار 
دورها عندو;مال ديلمك ؟
هزات عينيها فيه بغضب;لا ولووو,,شوف نت ,,(بسخرية )ماتقربش منها حتى تخطبها 
مسح في وجهه;اه عادي شنو قلت راه ختي واقيلة (هز عينيه فيها بصدمة )سم
اشارت ليه بيديها ;عارفة بلي ختك ,,باش كتعجبوني,,نتوما الرجالة عاالام والله عادي تقربو من بنات الناس وتديرو فيهوم لي بغيتو ولكن خواتاتكم لا ,,كتخافو عليهوم,, يمكن تا هاديك البنت ايكون عندها خوها كيخاف عليها ,تاهي,,حلال عليكوم و حرام عليهوم(بغا يشدها من يديها بعدات)ماتقيسنيش 
شاف فيها بحزن;ماقصدتش انا اصلا كنا غي ضاحكين انا وفهد ,,راه شحال هادي باش صارحني بحبه ليها وانا وافقت 
مهزاتش عينيها فيه زفرات ;غنمشي الدار 
هو بحزن بغا يقرب منها وهو تبعد;قلت ليك بغيت نمشي الدار 
كريم;غا سمعي 
ماجاوباتوش تخطاتو و زادت بسرعة مشات لبلاصتهم مالقات تاحد تنهدات وهزات ساكها و زادت ,,اما هو بقا واقف بصدمة عرف راسو قودها ;تفوووو (وهو يتبعها كيجري فوق الرملة مشا لبلاصتهم مالقا تاحد زفر بغضب و بدا كيقلب عليها بعينيه وهي تبان ليه طالعة مع الدروج كتجري )تفووووو (وهو يمشي تابعها كيجري و الرملة سخونة وهو كل همه يوصل عندها ساعة من طلع لاكوط مابانتش ليه مسح على وجهه بغضب دور راسو وهي تبان ليها غادة في طاكسي حط يديه على جيابو تدكر بلي خلا السوارت و تيلي لتحت ضرب يديه مع البلاكة بغضب)يخخخ على زهر الزامل بوه كيف داير 
(هدا جهدي عليكوم ,,ايوا شنو بان ليكوم في قضية نبيل,,باينة لمح لشي حاجة ,,شكون فيكوم لي عاقت بهضرتو)

***كيعومو في البحر فهد داخل كيدرع وراه زينب وقف و شاف فيها;ههه مالكي وقفتي زيدي؟
شافت فيه;;لا اخليني هنا ,,مافي مانرجع بطاطة فريت للحوت 
ضحك;ههه لاواه شلاضة زيدي براك من الهضرة 
زينب;لا اصلا مكنعرفش نغرق بزااف كنخاف ,,وجدان لي كتدخل انا اخليني,,قاليك البحر كيقول العوامة في كرشي ,,ابسع مني 
فهد ضحك وهو يغطس بقات واقفة كتقلب عليه;واا في (وهو يخرج من تحتها صدرو مع صدرها تزعزعات;وااع 
رجع شعرو لور و حاوطها من خصره;احح عليك اسليعفانة ,,(شاف ليها في عينيها)تخافي ماتحشمي ههه 
هزات عينيها فيه و بتاسمات;في خبارك عينيك مع الماء كيبانو متوتزين ههههه 
هز حاجبو و ضحك جرها لعندو ;كيف كيبانو ؟
بتاسمات;زرق صافيين بزااف بحال السماء وكيبريو
ضرب نيفه مع نيفها ;حتى نتي كتباني سو سيكسي في الماء ههه 
شافت فيه بصدمة بغات تدفعو وهو يجرها;هه ماتخافيش,(خطف بوسة من شفايفها)احح بنينة ,,شدي في ماتخافيش 
زينب;لا اخليني 
فهد;واغي تيقي في شدي في و زيدي ,,العومة هي الداخل كنحس براسي هنا بحال شي نعيوة 
زينب;ماكينش القرش ياك؟
فهد;ههه كينة لابالين ماشي القرش شدي و زيدي 
طلعات ليه فوق ظهرو بحال شي قردة ضحك و دخل كيضرع بيها 
***
دخل محمود للدار كانت سمية كتصبغ في ظفارها ;ماما 
شافت فيه بابتسامة;جيتي اوليدي (ضربات حداها في الفوطوي)اجي اجي 
بتاسم ومشا حداها باسها من حنكها ;ايوا كيف دوزتي هاد اليومين فوجتي؟
رجع راسو لور;عادي,,(عوج فمه)احنا في المغرب 
شافت فيه;مالك ؟
شاف فيها;واش من نيتك كتسوليني مالني؟غا شوفي شحال من مرة كتسافر البرا ,,ولات عايشة في الخارج كثر من هنا ,,ها اسبانيا ها المانيا ,ها ايطاليا ها الميريكان ,,وانا؟عمرني عتبتها ,,فينما نقول ليه حاجة لا وهي اي حاجة كيديرها ليها بلا متقولها واش انا ماشي ولدو ؟
زفرات بغضب و عنقاته;مابقا قد مافات و هادشي كامل ايتبدل 
شاف فيها;كيفاش؟
حنان;ماديرش في بالك,,انا ندوي معاه يخليك تسافر مع صحابك الاسبانيا ولا مابغاش ديك ساعة انخليك تمشي 
باسها ;العزززززز الوليدة 
بتاسمات;يله سير بدل و نزل تعشا
ناض ;ها هو غادي هههه نموت فيك 
بتاسمات ليه;حمق (نزلات يديها التيلي دوزات نمرة)ممم فين وصلتو مزيان ,,مابغيت تاشي غلط اه مزيان ,,يله من تديرو داكشي علموني فلوسكم ايوصلوكوم و بالدوبل,,غا قضي الغراض ,,(بابتسامة شريرة)مزياااااااااان ههههه (قطعات و حطات تيلي)دابا نشوفو اسي نبيل شنو اتدير دابا ,,الخير كتديرو مع البراني وولدك لايحو ,,احنا نشوفو

رجع كيجري فوق الرملة وصل بلاصتهم دور عينيه مالقا تاحد ماعطاش الامر اهمية كل همه يوصل ليها و يصلح سؤ الفهم لي سرا بيناتهم هو ماصدق بلي رجعو و الامور تقادات مايسمحش ليها تبقا واخدة منه موقف يتسطا مافيهاش الشك لبس قميجتو خلاها محلولة ماتسوقش هز تيلي و سوارت و بزطامو سندالة ومشا كيجري ,,طلع ركب في لوطو و كسيرا ,,هز تيلي كيدوز في نمرتها ماكتجاوبش جهل ;تففووو جاوبي اوجدان جاوبييي الحبيبة ,,جاوبي (ضرب يديه مع الفولون )تفوووو 
**** 
جالسة في سيارة الاجرة حاطة راسها على الزاجة كتخمم ,,حسات بلي رخصات راسها بزااااف من سلماته نفسها ,,,كتفكر الطريقة لي جر بيها زينب وكيف قال لفهد حتى يتزوجو عاد يقرب ليها ,,ومن دوات معاها قاليها ,,راها ختي ,,بتاسمات بسخرية و الدموع في عينيها من حقه راه خته ,,هي ابنت الزنقة ,,حلات ليه رجليها وخلاته يلعب كيف بغا ,,نزلات عينيها لتيلي لي مابغاش يتحبس كان هو لي كيصوني مسحات دمعة وهي كتشوف تصويرتهم لي في كونطاك معنقاه مخشية فيه تنهدات بحزن و طفاتو ,,طل عليها السائق و تكلم;ماقلتيش لي فين غادين 
شافت فيه ;مم ديني ل زوو 
بتاسم السائق و حنا راسو أما هي تنهدات ورجعات راسها لور 
*** 
محمد داخل القصر كيحل في الكرافاط شاف في سيلين لي غادة جاية في الصالة باين عليها القلق هز حاجبه باستغراب وتقدم نحوها جرها لعندو وخشاها في حضنه;مالكي؟
تنهدات بقلق;ماعرفتش ولكن حاسة بشي حاجة ماشي تالهيه ,,اووف 
باس ليها راسها وحضنها;ماكين والو احبيبة ,,غا تهيأت و صافي 
سيلين بادلاته العناق;كنتمنى 
**
وصلو الكلينيك,نزلو و تمو غادين في الجردة شافت فيه ;شكرا 
بتاسم ليها;العفو امدموزيل وجدان (شاف في الساعة)شنو غتديري دابا؟
وجدان:انبقا باركة هنا ,,حيت باقي ماكيخليونيش ندخل عند ماما,,شوية نمشي نشوفها من الزاج (بركات وهزات راسها للسماء بحزن)

***رجعو الكلينيك بركات وجدان في الكرسي مقابلة مع الجردة كتلعب برجيلاتها في الربيع شاف فيها جهاد و جلس حداها ;مالك؟
شافت فيه;امتى نقد نشوف ماما ؟
بتاسم ;مابقاش بزاف يومين وتشوفيها حتى تقنعي,,(بعد صمت)من نهار دخلات ماماك كنشوفك غي نتي فين هو باباك ؟
بحزن حنات راسها ;مات 
بأسف ;سم
قاطعاته;عادي أنا اصلا ماعقلاش عليه,,عمرني شفته,,غي ماما لي كتعاود لية عليه صافي,,معندي عليه حتى دكرى عليه 
بحسرة;الله يرحمه 
وجدان بابتسامة باهثة;امين 
بغا يلطف الجو;ايوا شنو كتديري في حياتك,هه باقاة سعتين على اوبيراصيون نقتله الوقت شوية هه ونيت الجردة زوينة دابا 
بتاسمات;ههه اه بزااف كتعجبني الطبيعة هه وجدان يمين ,سبعطاش العام ,,يله خديت الباك,,هادشي لي كاين مماعندي تاشي حاجة سبيسيال 
بدون شعور نطق;يعني ماكين لاحبيب لا والو 
شافت فيه بصدمة من بعد نزلات راسها ;لا مكنفكرش فداكشي؟كيجيوني غا ديال القصص لي كنكتبهم ولا نقراهم 
شاف فيها;كتكتبي القصص؟
حركات راسها بايجاب;اه ,,هوما فين كنتلف بيهوم الوقت كتعجبني الكتابة بزااف 
جهاد ;مزيان الالة هي شي نهار اتولي شي كاتبة كبييرة ولا شاعرة هه 
بتاسمات;ههه مكنظنش هه
جهاد;لا ماشي هكاك يلا رسمتي شي حاجة قدام عينيك اتوصلي ليها توصلي بأي طريقة ,,خاصك غي تكافحي و متنهازميش ,,شحال من واحد بدا غي من ازيرو و دابا و صل و لقا راسو 
وجدان;شكرا 
جهاد;العفو 
وجدان;يوا نت شنو كتدير 
جهاد;هههه جهاد العلوي طبيب اختصاصي في جراحة الاعصاب و الدماغ,,,و دابا عازب وجاري البحت على شي وحدة 
شافت فيه;ههههههه 
ضحك;هه شفتي شحال كتجي معاك الضحكة 
توترات وحنات راسها بارتباك 
بتاسم وهو كيشوف فيها كيفاش مرتابكة و وججها مزنك حاطة يديها بزوج في الكرسي ويديها كتلعب في الربيع ,,تبسم و عاود شاف في السماء

***وصل الفيلا داخل كيجري مفزوع لقا سيلين باركة في جنب محمد ;وجدان ماجاتش؟
ناضت مفزوعة;علاش مالها فين مشات ياك كانت معااك؟كريم فين هي وجدان؟
محمد;كانت معاكم ,,شنو سرا؟
رد شعرو لور بغضب;ماعرفتهاش فين زادت قلت اتكون جات ,,فين اتكون مشات؟
سيلين بعيون دامعة ووجه صفر;واش قلقتيها؟
الصمت 
قربات ليه;دوي واش قلقتيها؟
الصمت ماجاوبهاش ماحس غي بصلية جاتو الكمارة مهزش عينيه فيها حنا راسو بأسف
محمد شدها ;سيلين ؟
اشارت لكريم بصبعها;توقع لبنتي شي حاجة منرحمكش كتفهم ,,,(شافت في محمد)فين هي وجدااان اهئ اهئ (حطات راسها على كتفو)اهئ من الصباح وانا حاسة بشي حاجة اتوقع اهئ اهئ قلبي مامهنينيش جهتها 
محمد خنزر في كريم لي كدوز لابيل ديالها لقا تيلي باقي طافي لاح تيلي في الارض بغضب وزاد خرج 
محمد معنقها ;شش ماغيوقع ليها والو,,هي كتعرف كييف مزيان مغتلفش ,,اتكون غي بغات تبدل الجو 
زيرات عليه;اهئ ولا جاتها الحالة اهئ اهئ عيط على فهد 
محمد ;اوك غا تهدني نتي 
قيلين ;اهئ ماغنتهدن حتى تجي وجدان اهئ يلا ماشفتهاش ماتقولش لي تهدن حتى نشوفها بيخير جات اهئ 
محمد تنهد;نشاء الله ماكين والو 
دخلات بيلا شافت سيلين هكاك جات كتجري;شنو وقع ؟(بخوف)اش كاين ؟
بعدات سيلين من محمد;اهئ هئ وجدان ماعرت فين هي اهئ اهئ 
بيلا بخوف;ياك مشات الصباح مع كريم؟
حركات راسها بنفي;اهئ نو تخاصمه و معرت فين مشات 
بيلا;اه منك اكريم ااااه صافي احبيبة تهدني هاهي شوية و تجي غا رتاحي جيسيكااا جيسيكااا 
جات واحد الخادمة باقة صغيرة في العمر ديك ستة و عشرين حروف شهبة مع عوينات مارو حانية راسها;وي مدام ايزابيل 
بيلا;جيبي لمدام سيلين كاس ديال الماء وشي مهدئ دابا 
حنات راسها ومشات اما بيلا مشات شدات سيلين من يديها وتمات غادة بيها جهة الفوطوي بركاتها وهي كتبكي وتشهق ;ماغيوقع والو تفائلي بالخير 
سلين بوجه حمر;اهئ حاسة اتوقع شي حاجة ,,,(شافت فيها بعيون حمرة دامعة)مانقدش نخسرها تاهي ابيلا اهئ اهئ 
بيلا;غي تفاءلي بالخير ,,
محمود;كان عليكوم تخليو الحراس يمشيو معاهم 
سيلين ;اهئ فهد وكريم مابغاوش اهئ اهئ 
محمد:تفوو انعيط لفهد ,,يلا مابانتش انعلم الشرطة 
حركات راسها بايجاب وتخشات في بيلا كتبكي

خرجو من الماء فهد رجع شعرو لور و جرها لعندو من خصرها مخنزر ,,الشورط لصق كثر و بيل خلاص مع مكانتش لابسة سوتيام ريوس ديال بزازلها بانو عقد الحداش و جرها معاه و صلو البلاصة بقاو اكيدورو في عينيهم باستغراب ;فين زادو هادو؟
وجدان كتعصر في شعرها هزات فوطة كتمسح بيها لحمها;ماعرفتش ,,ساك وجدان ماكينش 
فهد;حتى تيلي و سوارت ديال كريم ماكينينش فين زادو 
زينب بابتسامة;اهههه ماعرت 
شاف فيها بعيون شيطانية وهو يضحك;هههه سليعفانة تحراميات كتقرايها طايرة 
ترن ترن ترن 
جبد تيلي ;الو الوليد 
هز حاجبو;كيفاش ؟اوك اوك اوووف انا جاااي 
ناضت زينب باستغراب;شنو كاين؟
ماجاوبهاش لاح ليها بيل ديالو;لبسي هادا 
هز بزطامو و لبسات هي طريكوه وصل ليها حتى الفخاد مع طويل درق ليها الشورط بحال يلا مالبسة والو ,,جرها من يديها و زادو خلاو الفوطات خلاو كلشي وقتما كتسولو ماكيدويش كل همه دابا وجداااان ندم تا خلاهم بوحدهم غادي وكيسب في خاطرو وججه ولا حمر تزنك شد طاكسي و ركبه ديريكت الفيلا
***وصلات الحديقة الحيوانات خلصات الطاكسي و دخلات خدات تيكي وبدات كتسركل شعلات تيلي دارت ليه مود افيون و بقات كتسيلفا ,,نسات غضبها و قلقها ,,مخلات قرودة ماخلات زارافات ,,السبع ,,دارت نظاظرها فوق راسها و هي كتدور حدا الوحيد القرن درت يديها ورا ظهرها وكتشوف فيهم مع ابتسامة حسات بشي حد تابعها دارت مالقات تاحد هزات كتافها و ماعرتش الامر اهمية ,,دخلات حدا البركة لي فيها التماسيح بقات كتشوف فيهم ,,عوتاني حسات بشي حد تابعها دارت مالقات تاحد وقفات كتشوف في المنطقة كانت الدنيا شوية خاوية بحكم الصيف اكثرية ديال الناس كيمشيو البحر و بيسينات ,,شعرات بخوف اكثرية عندها حساسية من هاد التخربيق ,,دارت و رجعات ادراجها ,,وقفات حدا الباب كتسنا طاكسي حتى وقفو جوج كاط كاط كحلين قدامها بسرعة ماعرفاتهم منين خرجو ,,خرج واحد لابس الكحل قد السخط اشافته جاي جهتها الرعدة شداتها حيت مكتعرفهوش اصلا داك الوجه شراني عندو كيخلع تمات دايرة اترجع حتى تجرات من شعرها نطقات بالاكرانيا;ايي طلق شنو بغيتي مني ؟
هضر بالانجليزية;حصلتي القطيطة سيمانة حنا تابعينيك 
وجدان;شنو ؟
مماخلاهاش تكمل حتى جاتها صلية جابتها كاو

كريم غادي سايق كيقلب في الشوارع ديال مدينة كييف ماكينش ليها اثر تخلع وروحو اتخرج من بلاصتها مدور وجهه في واحد الزنقة كيقلب و في نفس الوقت سايق مع غيشوف قدامو مع الخلعة و الرهبة حبس الفران بسرعة تا الروايض تحكو شاف قدامو بخوف كان شوية ايدخل في كاميو قلبه كان ايوقف حط راسو على الفولون كيرجع النفس ,,وججه صفار وقنانفه بياضه ,,الخلعة ديال الكسيدة م وجدان لا تقد توقع ليها شي حاجة صافي مابقا ليه والو يسخف رجع نفسه شوية و حاول يتهدن واخا قلبه مامهنيهش وبالو تاهو حاس بغصة في صدرو ماهياش ديمارا لوطو تاني وزاد في اتجاه مركز الشرطة هدا اخر حل بقا ليه 
***
هزها فوق كتافه بحال شي منيكة طاح ليها تيليفونها في الارض و تم غادي بيها جهة السيارة حطها لور شاف فيه صاحبه;تعطلتي ؟
هو بشر;هه القطيطة لسانها طويل ,,هه اي اي هاد الزين كامل ايبقا في ضيافتنا؟(حط يديه على فخدها كيلمسه)هادشي عندها رطب العشير ما داك الوجه (هز يديه كيبعد ليها خصلات شعرها تنهد بشر)احح ندوب انا ندوب ههه 
شاف فيه صاحبه بابتسامة مماثلة;قالو لينا نلعبو كيف بغينا ,,وجات في الطريق ,,قوقة اصاحبي ,,تكون باقا فورجينغ زعما؟
هز كتافو وهو كيلمس في فخادها بشهوة نزل لعنقها شمه وهو يرجع راسو بحال يلا كيتنشوا;ناري على ريحة قيمت اصاحبي من دابا ,,,تيتيزة اصاحبي تكون فورجينغ ولا لا ,,الجنة الجنة ههه 
شاف فيهوم السائق من المراية;كلنا ,,ولا بلاش ,,
شاف فيه;ههه متخافش اتاخد حقك ,,حتى نت تسنا غي النوبة ههه (دار عندها كانت بدات كتحل في عينيها )هاهي الاميرة بدات كتفيق 
بدات كتحل عويناتها ببطئ و راسها كيضرها ;فين انا (شافت هداك لي بارك قدامها كيخلع كله وشام كيشوف فيها وكيعض في فمه جات تبعد لقات راسها طالعة فوق فخد واحد دارت بصدمة لقات واحد تاهو لا يقل عليه كيشوف فيها بشر رجعات بركات و عينيها دامعين;شكون نتوما اهئ اهئ شنو بغيتو عندي اهئ 
مول الوشام;ششث القطيطة و فري هاد الدموع ,,اتحتاجيهوم من بعد,,حنا بغيناك اتسلينا شي يامات و صافي ,,
الخلعة ركباتها من رجليها وجهها صفار و دموعها بداو كينزلو هاد الوجوه باينة فيهوم ماكيرحمووش ;اهئ اهئ عفاكم طلقوني انا عمرني أديت شي حد شحال بغيتو ديال الفلوس اهئ اهئ بابا يعطيكوم اخليني نمشي فحالي الله يرحم ليكوم الوليدين 
لاخر;احح ناري قطيطة قطيطة ,,ناكلها شحال واتاوك الدموع (بغا يمد يديه لجهتها جات تبعد لصقات في صدر اخر بحيت بثلاثة راكبين لور شاف فيها لاخر بشر)نو القطيطة ماكين في تهربي 
وجدان ;اهئ اهئ شنو درت ليكوم اهئ طلقوني اهئ بابا لا عرف يقتلكم اهئ اهئ بابا اهئ اهئ بغيت بابا اهئ اهئ 
موبل الوشام ;مسكينة بغات باباها ههههههه 
لاخر كيقلدها ;بابا بابا هههههههههه 
*****نازل نبيل من الغرفة ديالو لابس سروال السرفيط مع بيل نص كم و سندالة مشا الثلاجة حلها هز قرعة ديال الماء يله غي فتحها وهي تطيح ليه من يديه;اووف شنو واقع ؟لا هادشي ماشي نورمال (خلا داكشي وطلع كيجري نحو غرفته نزل عينيه بانت ليه حنان ناعسة ماداهاش فيها مشا ديريكت لبلاكار هز تيلي ديالو دوز نمرة جوزيف ماكيجاوبش)مال هادا ماكيجاوبش 
كيصوني ليه والو دوز نمرة ديال خو جوزيف تاهو ماكيجاوبش صافي الدم وقف ليه و القنانفه بياضه ,,دوز نمرة ديال الحراس لي رافقوها ;الو ,,كلم لي وجدااان ,,(بالغوات)كيفااااش تخليوها تخرج بوحدها ,,الله يحرق الزامل بوووكوم ,,دابا تلقاوها ولا انطلع لقحبة مكم تاالاوكرانيا ننحوي مكم يله تحركوووووو دابا 
ناضت حنان كتحك في عينيها ;شنو كاين؟
ماجاوبهاش خرج ديريكت من الغرفة ونزل للصالة كيمشي ويجي ,,كيدوز نمرة جوزيف والو ;شنو كاين ؟

دخل فهد مفزوع الدار كيجري لقا مه دايرة كنازة كتبكي و محمد غادي جاي و داير اتصالاته ;شنو واقع فين هو كريم فين هي وجدان؟
محمد شاف فيه بحدة ماداهاش في زينب لي لابسة حوايج فهد وماتسوقش ليها كل همه يلقا وجدان بدورو خايف عليها كأنها بنته ;وجدان مارجعاتش للدار ,,طلع لبس شي حاجة و تصرف ,,تسرا ليها شي حاجة منرحمك لا نت لاهداك ,,,بسبابكم و بسباب اهمالكم ماعرفناها فين زادت ,,وي مسيو هيكتور(كيدوي في تيلي)ماشي مهم واخا تدير تصاورها في الزنقة خبارها دابا يكونو,,,ماتقولش لي تسنا ثمانية و ربعين ساااعة (بالغوات)هاديك راه بنتي لي ختافات كتفهم ؟مزيااااااان ,,
فهد ماعودش الهضرة طلع ديركت الغرفة دياله كيجري حل البلاكار جبد بيل و هز فردي ديالو و البادج ونزل كيجري مادواش ركب في سيارته و زاد 
زينب مشات حدا سيلين كتبكي;اهئ اهئ كانت مع كريم اهئ 
بيلا شافت فيها بعيون حمرة دامعه;اهئ اهئ شنو وقع ؟
سيلين هزات راسها في زينب كتسنا جوابها ماعرفات ماتقول حنات راسها كتبكي و تشهق 
*****
وقفو السيارات في واحد الخلا قدام واحد الدار مهجورة نزل من الوشام هو الاول وجر معاه وجدان لي كتبكي وتشهق ;سكتي؟
هزات رجليها ضرباته لحجرو خلاته نازل عليه;القحبة انوريك الزامل بوك 
ماداتهاش فيه جات تجري وهي تصاطح مع واحد الزوج تاهما جات طايحة الارض بدات كترجع لور بخوف و خنونتها دايزة;اهئ اهئ 
جا مول الوشام كيتعنكر وججه حمر شدها من شعرها وقفها عطاها جوج صليات متابعين خلا ;انا القحبة مك تضربيني انا نوري لمك شنو كنسوا 
جا يشدها رغم الخوف و الخلعة إلا و أي وحدة في بلاصتها ,,اتدافع على راسها عضاته من يديه تاطلقها جات تهرب تاني وهي تلقا السائق و لاخر واقفين جات ترجع بلور كان مول الوشام بغات تبعد وقف واحد وصاحبه مقابلين ,,دارو بيها بخمسة كيف شي دياب وهي فريسة قدامهم كتبكي معرفات فين تهرب ولا تقدم وججها حمر و فمها و نيفها كلهم دم تقدم داك مول الوشام كيحك في يديه ;اي ياي القطيطة طلعتي ماساهلاش ههه كيعجبوني بحالك 

يتبع ...