صورة مصغرة لـبريق عينيك الجزء العاشر

بريق عينيك الجزء العاشر

L3acher bari9 3aynayk
رواية بريق عينيك

عيشة:اييه ولايني راه بنت وحدة لي عندي ومكرهتش نفرح بيها
مباركة:(محافظة على بتسامتها)وا يادلي شكون نيفرحش بكبدتو هههه اولا ازينب؟؟
شافت فيها بخجل وحناكها حمرييم بلا العينين لي تيبريرو وقالت:مكرهتش هي جلسة مابيتش العرس
خرجو عسنين عيشة بحالا تتقولي ليها الله يمسخك ومرضااتش وملقات كتقول وهي تنطق مباركة:اوا شتي الالة عيشة هههه هاهيا مابااتووش
عيشة:(لوات فمها مرضاتش)ممم اوا لي بان ليها انا هي مكرهتش نفرح بيها تانا 
مباركة:الفرحة الكبيرة هي ملي نكونو عايلة..هانتي انا قلت نديرو كلشي فليلة وحدة ضريب صداق وحنة وتلباس الخواتم ونوضو نايضين
عيشة:حنا فعاداتنا تا هاد تلباس الخواتم معندنااش ههه تنديرو العقد والعرس
مباركة:(باش ترطب خاطرها)تا شلوح تبارك الله عندهم شي عادات معندي منقوول كي شتي نسابي من جهة بنتي اصلهم شلووح دارو داكشي زويين
عيشة:(بفضول)منبن هوما
مباركة:سواساا..الله يعمرها دار
عيشة:اييه 
مباركة:اوا عرفتو مايجيكم ملييح ..طلقو لينا شي تزغريتة ونشاء الله من هنا شي يوماين اجي عثماان واجي والي امرها ونهضرو فهادشي اولا الالة فاضمة
فاضمة:ماقلتي عييب ياك اعيشة
عيشة:اييه نيت اجي خالها وراجل ختها احضرووو راه هوما رجاال
مباركة:ان شاء الله(حطات يديها على ظهر زينب)صافي ازينب
حركات راسها بالايجاب خجلا وراسها محني..مخلياهم عوما اقررو مريحاها مو حيت تتهضر وتترطب خاطر عيشة وداياها بتبلحييس..عجبات زينب وبانت قدامها رزينة ماحسات تابتاسمات بدون شعور فاش تفكرات انها عندها نفس طريقة هضرة ولدها
فاضمة:اوا الله يجعل كلشي مبارك ومسعوود
مباركة:الله يدخلك علينا بصحة وسلامة
زينب:(بصوت منخافض)اميين
بتاسمو لبعضهم وكملو كاسكروطهم كيهضرو فاي حاجة..زواج طلاق واتعاودو ماخلات عيشة ومباركة فاش دواو..لوخرا عاودات ليها علا بنتها كي كلقات وعلى حياتها كي دازت ومباركة تاهيا تتموت فجمووع عاودات ليها على جد جد قصة مها وفاضمة مشاركاهم اجمووع لقاو مابغااو محسوش بالوقت من غير فاتي لي مطلعا حاجبها وتتشوف فزينب بنص عين وتعبرها من رجليها لراسها..وهي تتسوط..هاد الاخيرة لي بقات بحالا محكوم عليها عينيها فطبلة ولا فالارض وقليل فاش تتشارطهم الهضرة ماعرفاتها حشمة ولا شنو المهم فضلات تسكت..وتجي عينيها ففاتي تبتاسم ليها ولوخرا تقلب وجهها تاتقرصات زينب 

وذن العشا وهومت باقيين مجمعين تا دخلات اميمة من الحمام مع مشات مع وئام وقالت واش باقي هنا ههه
مباركة:تهههه تتجري علينا ههه بصحتكم
اميمة:الله يعطيكم الصحة..
فاتي:ميي تعطلناا..العشا هذاا
عيشة:(بادب)ربي لما جعدو تعشااو معانا
مباركة:(بلطافة)الله يخلف هذا هو جهد لي مابا يباات..نمشيو تاحنا نشوفو دار اش خصها
وقفات مباركة معجزة على زينب لي ممنعاتش انها تعاونها توقف وشدات فيها..
مباركة؛اوا صافي دابا رصيينا لاوموور..عيطو لخالها وراجل ختها وان شاء الله من هنا يوماين نقراو الفاتحة ونوجدو الوراق
عيشة:ان شاء الله
تسالنو مع بعضهم وتوادعو وخرجو الجوجات فحالهم مخليين جلسة اخرى على وشك البداية وهي جلسة النقاش والتحليل
عيشو:تبااؤك الله وصلا عنبي على موو..واش قاريا؟؟
فاضمو:اوهووي مقرااتش ولايني بنت لوقت
عيشة:انا بعدا مو عجبااتني وتتبان مرة تزمان الله يعمرها دار
فاضمة:نقرة
عيشة:ونتي ازينب اش بان ليك
زينب:(بتاسمات بخجل)والو ههه 
عيشة؛واخا قضية العرس ممسروطااش لياا انا بندير ليك عرس باحوااش والغناا ونتي مابيتيش
زينب:(بهدوء)وايناا راه عارفاني مبيتوش وعارفا علاش..صافي نديرو هي جلسة فيها خالي ودارو وختي وراجلها
عيشة:ايييه واخا ضبري راسك شغلك هذااك
اميمة:(نقبات من الحلوى)دابا شنوو ؟؟قرب العرس
فاضمة:(بابتسامة)ان شاء الله..عيشة عيطي لعلي ولحسن اجيو احضروو
عيشو:هي درووك..نوضي ازينب جيبي ليا شي تعبيرة(تعبئة)ندخلها
ناضت برضى ونفسها مرتاحة..نصف الطريق تدار واللقاء سالا..الاهم كسبات مو لي كيناتش ليها بتاتا انها رافضاها عكس فاتي
مشات جابت ليها روشارج دخلاتها ليها وخلاتها تتهضر معاهم..وناضت تجمع الماعن
اما فاتي ومباركة راه طلعو للفوق لقاو وئام ياله حطات قدامها من الحمام وهازا مراية كتنتف حجبانها وعثمان حداها كيخربق فتيلي مغوبش عي شافهم دخلو وبتاسم بحماس وقال:على سلامتكم
مباركة:(بابتسامة)الله يسلمك
شد يديها ريحات حداه وقال:تعطلتوو
جلسات فاتي تتنفخ وخيدات شالها مخنوقة وبدات تتنش:ففففف صهد صهد..مشيتي ومابقيتي بيتي تنوضي لقيتي ديك مها تاهيا تتموت فاجمووع
عثمان:(شاف فمو)امدرا؟؟
مباركة:صاافي نضيت ليك كلشي ههههه من هنا يوماين ايجي شي خالها وراجل ختها ونقراو الفاتحة ونتافقو على كلشي..قلت ليهم منديروش العرس هي جليسة ونوضو نايضيين وكلشي فمهار واحد ضريب صداق وخطبة
فرنس ليها عثمان عاجبو الحال وباس يديها وقال:معلمة امبااركة هههه
مباركة:هههههه الله على راحة
وئام:باقي متقولي رناحيتي نوضي لعندك شي كرعيين جري فعرس ولدك..
عثمان:فاطمة زهرا شتك ساكتة؟؟
فاتي:اش بنقول؟؟
عثمان:مشيتي وجيتي ومغتقولي والو
فاتي:(هزات خاجبها)نخاف هضرتي متعجبكش

مباركة:(ميقات فيها)ربي لما سكتي..فقصتيني..ربي لما سكتي..انا تنهضر ونتي تتخشي فلهضرة
عيثمان:(مغوبش)اشمن حشيان لهضىة
فاتي:(تفافات)مقلت والو..واش بعدا دابا فنظرك الالة الفاهمة حنا داخليين عندهم وهي مكسلة مناضتش تا سلماات علينا وعارفاني انا حاملة مكلفاتش راسها تاتنووض تسلم علي وليت انا لي محنية تانسلم
مباركة:علاه اقليلة العفة بيتي المرا كبيرة تنوض عندك
فاتي:اييه هادي ودازت..ومالها اختي ملي جلسنا مكاين هي بنتي بنتي..بنتي حادكة وتطيب تضور ضورة وتشكر فيها
مباركة:فاش حا حميد اخطبك راه قىبت نفرش صلاية ونعبدك بكثرة ماتنشكر فيك ستغفر الله عليها كلمة..لتبقايش تقولي لي فيك..ماشب وحمك كولو بطلعيه فلبنت وملي جالسا ونتي تطلعي فيها وتنزلي
عثمان:(غوبش)فاطمة زهرا خزرتي فالبنت؟؟
افأفات وقالت:شوفتي هاكاك دايرا هي شت فيها وصافي(بدات تترطب)الينت مابيها وللو ساكتة ودارت حالة العريسات ولايني مها كرطيطة حاارة بزااف وخفتها تعكس
رفع صوتو وقال:فاش بتعكس هاا؟؟هادشي لاش مصبفتك..تخنزري فيها وتحشي لهضرة
فاتي:(بعصبية)مخنزرتش اعثمان نتا عارف شوفتي هاكاك دايراا تنكون فطريق بزحدي وتنبان مخنزرة
عثمان:شهدي على رااسك راه باقي صابر ليك على داكشي لي فكرشك
فاتي:(وثفات)الله يخلف عليك اولد ميمتي..باقي تا متزوجتي وقلبتي وجهك
وئام:اه بسلتي نتي لتزيديش فيه
وقف عثمات مغوبش وقال:جلسي جلسي ونتي خصك هي معامن..فوتي عليك زييني حسن ليك ديك طيابة تالينات متتعرفش ليها 
فاتي:(جلسات بنفاخة)باااززز دابا نشوفو اش بتولي تتعرف
داز فيها ومجاوبهاش مباغيش اضور فيها وتبدا تبكي وتعكس ليه وميك حيت حاملة..دخل لبيتو خرج تيلي ودوز نمرتها تسنا للحظات باش تجاوب..
زينب:(بهمس وباينا الفرحة فصوتها)الحب ديالي
زينب:الو
عثمان:هههه شتك ناشطة
زينب:اه هههع
عثمان:كيداز داكشي؟؟
زينب:زويين..
عثمان:موقغ والو ياك كلشي هو هذااك
زينب:ااه ههههه
عثمان:(تنهد براحة)واخييراا هههه صافي دابا مبقا والو عيطي هي لخالك وراجل ختك باش نضيو الامور
زينب؛ان شاء الله
عثمان:قربتي تولي ديالي ههههه ندير فوالديك مابييت
زينب:ههههه سير خليني نغسل لماعن ههه
عثمان:سيري ازين سيري حسابك عسسير ابنت عييشة
ضحكات بخجل وقالت:وااسيرر هههه 
عثمان:تنبغييك
قطعات عليه حشمانة وعينيها كيبريو حطات تيلي على صدرها وانفسات بعمق والفرحة باينا فعينيها
"أقصى درجات السعادة هي العشق"
رجعات لماعنها تتغسلهم وترد كلشي لبلاصتو برضا راشقا ليها وتتدندن باغنية امازيغيى تا كملات وردات العشا وخرجات ريحات حداهك فين كان عمها كيسول على كي داز اللقاء
العربي:اوا صافي ماقالو عييب..لالة مباركة مرا معقولة..عيطي لحسن ولعلي واكون خير
عيشة:علمتهم من هنا يوماين بيجيو ونهضروو
العربي:وتا ديك الحليسى اعيشة بلاش متمشس تال البلاد وديريها ديريها هنا نييت وتهنااي..ابقاو ناس اطلعو هوما وحبابهم تال تما وشحال خصهم والدار بعيدة بيتكرفصو وراك شتي مو مديالش تطلع وانزل
عيشة:اوهو اسي العربي واش ندير؟؟نثقل عليكم هنا
فاضمة:ياودي مكاين تا ثقل الى هي عرس زينب على راسي وعيني..مرحباا وعاد مبيكونوش نااس بزااف راه معندنا حد
عيشة:(تتحسب)ختها وراجلها وولادها وخالها وولادو وعيالاتهم
العربي:اوا وعمها ومراتو وولادو
عيشة:(خزرات)الى حضر راني بنت الحرام..ميوصلنييش
العربي:نعلي الشيطان اعيشةبتزوجي البنت بلا عمهاا
عيشة:ماعمها ما جدها مايوصلني مايقربني..فين كان هادشي كولو
العربي:نعلي الشيطان راه العايلة هاديك
عيشة:كلمة وحدا تتقال لا هي لا..هذااك الى بيحضر بناقص منو زوااج
العربي:لا حول ولا قوة الا بالله..هذا منقول
قلبو العضرة على منوال اخر وزينب هي تتشوف وتسمع فيهم كيقررو فعرسها وشكلو وهس مهمااش بتاتا اهم حاجو عثمان
فاش كنوصلو لمرحلة العشق الاخيرة مكيبقاوش اهمونا الاحوال والاجواء المهم هو نكونو بجوج

وكذلك عثمان خرج ريح معاهم شوي بعدما جا حميد مع ولدو وتيهضرو على العرس
حميد:فاتي مزال مهداك الله تمشي لدارك
فاتي:ويلي عاد بنجلس ..شكون بيتقدا مع مي
حميد:رجعي وبقاي تمشي معاها وتقدااي
عثمان:جلس اخويا تانتا هما مرحباا بيك شدوو بيتي وريحو فيه
حميد:(بامتنان)براك الله وفيك اخوياا..خصنا نرجعو للدار
فاتي:(نفخات)ففف واخا نباتو تالغدا ونمشيوو
سكت ماباقيش علق تاهو حيت عارف مغيجيبش معاها نتيجة اما عثمان راه هز عينو فيها وقال"قدري ليا شحال بيخصك باش تقدااي افاتي
فاتي:اوا على حساب شحال بتدي ليها..
عثمان:مفهمتش
فاتي:زغما واش جوج جوج من الحاجة
مباركة:شكون باقي تيدي جوج جوج..نديو كثر
حميد:(ضحك)ايهااي سخااوة يالالة ههههه
مباركة:ههععع اوا شنوو ماشي مرات ولدي
وئام:هههههه صدقتي مرفحة ههه
فاتي:(قلبات عينيها)اا يتزااد..المهم بعدا فلول فداكشي الخفيف ارا واحد 2000درهم
وئام:(خرجات عينيها)ويلي على لول اش بتشري ليها
فاني:ماشغلكش مالي بندي ليها اي حاجة..خصنا نحمرو وجههنا
مباركة متنفهمش والله
فاتي:واخا محاملاش هاد لبلانات(شافتو خزر فيها)ولاكن دم وجهنا هذااك نديو للبنت شي حاجة مبهدلة واخا هي لي جبناعا تعجبها مغتفهمش فهادشي

ناض عثمان من بلاصتو وقال ببرود:تصبحو على خيير
قمعها وبقات حالا فمها ياله بتهضر وكلشي لاحظها..داز فيهم ودخل لبيتو معصب وكيتاقي فيها الله حيت بسلات
حميد:شهاد الهضرة افاتي واش ماشي بنادم هي
فاتي:(باقي مصدومة)اويلي واش حرقني ويليي
وئام:بسلتي ولله..هاديك تحيبي ليها هي بيجامة وتجيها مطرطقة عرفتسها كيدايرا بزين ولا حواليتي
مباركة:(بتحذير)شهدي على راسك الى ضار فيك افاطمة زهراا راه عيقتي..شتي تا ديك التقدسة بنااقص اختي بناقص انا نزل ليها رااسي ولا هاد لفعاايل
فاتي؛😡😡😡😡
سكتو موراها وحطو العشا تعشاو وفاتي تضرب اخماس فاسداس
اما عثمان راه حيد كلشي بقا هي بشورط متكي ويد فتيلي ويد فكرشو كيحك فيها صيفن ليها ميساج:نعستي المشة
حاوباتو فالبلاصة:بااقي ههه
عثمان؛تانا..كاينا بوحدك نعيك ليك
زينب:لا معايا اميمة
عثمان:واخا لالة ماشي مشكل مرة خراا سيري تنعسيي
زينب:مافيااش ههه
عثمان:الفرحة ولا شنوو؟؟
زينب:هههه شويا 
ضحك وكتب ليها؛هيشوي هههه وانا تسحابني بتكوني طايرة بالفرحة
زينب؛(حشمات تكتب)واراه طايرة هههه
عثمان:سمعني هههه باش كتحسي
زينب:هههه بكلشي
عثمان:اشنو هاد.كلشي؟؟
زينب:هههه معرفتش كلشي وصافي
عثمان:واخا وباش تتحسي من حيهتي
قرات الميساج وضحكات ضاغطة على فمها حشمانة تجاوبو وكتبات:هععع معرفتش
عثمان:ضروري تعرفي هههه ياله الالة سمعيني باش تتحسي
زينب:هههه معرفتش ههه
عثمان:تنتسنااك ههه
ضحكات بشوي وبداو اصابعها تيكتبوو بدون متخس وعينيها تحت ليزار كيشعو بالفرح
عندي عزيز بزااف حنيين فيا بزااف شحال ماحن فيا شي حد بحالك..تتفكر ليا واش كلت واش شريت واش ناعسة مزياان..شي مرات تيجيب ليا الله بحا با الله يرحمو..واخا تتعصب هههه ودغيا تتقلب ولكن عندي عزيز بزااف منقدرش نبدلد بشي حد اخر ولفتك بزااف وتنرتاح معاك بزااف وعندك بلاصة فحياتي معاطياها لتاحد
صيفتاتو ليه عاضا على شفايفها وهو الاهر ماحدو كيقراه تيبتاسم هي كملو كتب ليها :حيت تنبغييك وصافي..حيت تنموت على جدك وعلى ملتك هههه 
ضحكات بشوي عاضا على فمها وكتبات ليه:هههعع بصح؟بزااف
عثمان:معنديش مع تعناب هههه المهم راع تنبغييك ازمر وصافي
زينب:هههههه وزمر لاش
عثمان:كيتحل ليك الفم فالميساحات كون دابا ابيل ولا فاص كون تتبيضي فدوك العينين وتبقاي تزنكي والاوان طيف ادوزو عليك
ضحكات حاطا تيلي على صدرها خايفا لتعيق بيها اميمة لي مكونيطيا وكتبات ليه:تنزعم هههه
عثمان:دابا نحدها هاد زعامة لوالديك هههه اجي بعداا تمشي تقداي اش خصك نتي ولا نصيفت ختي
زينب:اش بنتقداا
عثمان:داك تخربيق تاع العرس والحوايج وداكشي لاخر واش نعطيك نتي تقدايه ولا تاخدو فاتي
زينب:معرفتش واقلة راه العريس لي كشري
عثمان:مابيتش اشريو ليك شي حاجة متعجبكش
زينب:لا لا اعجبووني ختك زويينة وباينا من جلالبها عندها ذوق زويين
عثمان:عجبااتك؟؟
زينب:واؤاه زوينة من ديما تتعحبني..تتلبس زوين وتتصايب وجها زوين
عثنان:ومعرفتبش بلي نتي فايتاها فزين هههه زين لي فيك مافيهاش ههه
زينب:ههههه بصح؟؟شنو لي زوين فيا
عثمان:منين نبدا ليك؟؟
زينب:هههه معرفتش
عثمان:ياودي ههه تيعحبني فيك داك لفييم هههه خطييير هههه هذا اول حاجة تنشوفها فيك فاش ياله تنشوفك
قراتو زينب وتصدماات وبقات ضحكة خجولة ففمها منصدقاتش وهي تكتب ليه:ممشاش عليك الحال تنعس راه خدام
قراه وهو يتركشخ بضحك عرفها بتكون حشماات وتاهو زاد زعم عليها وكتب:واخا سيري تنعشيي ههههه حسابنا من بعد 
ضحكات وكتبات ليه:تصبح على خير
عثمان؛تصبحي على خير..كنموت فيك
بتاسمات وطفات ضو تيلي وعنقاتو كانها معنقااه مبتاسمة ومرتاحة..لعبات فشعرها شوي وستسلمات للنعاس براحة وكذلك هو الاخر تلاح على كرشو ورتاح فالنوم فانتظار قدر جميل فانتظارهم
***
كنت اقول له يعحبني بريق عينيك
فكان جوابه دائما:لا تبرق عيني الا برؤياك
***
صباح حديد مفعم بالحياة والنشاط عند كلا الطرفين..فاقت زينب براحة على صوت مها النكار مداتهاش فيها حيت فرحانة..ناضت دارت روتينها الصباحي بنشااط وكذلك عثمان بعدما صبح على روحو بكلمات حنونة تبدا بيها نهارها
وكذلك فاتي فاقت وجمعات قشها ومشات لدارها برفقة ولدعا وعد منها ترجع باش تبدا تقدية للخطبة الكبير
اما فدار سي العربي فرله عند الغدا تدق الباب ناضت زسنب حلات وتفاجأت بفاطمة ختها وحسن حلات عينيها بفرحة ومحسات تا تلاحت على فاطنة بعناق حااار والاخرى ضحكات وبادلاتها العماق
فاطمة:اححح وشحال توحشتك
زينب:تانا الالة هههع دخلي
حسن:(بصوت خشن)واخليونا ندوزو
شافت فحسن وحمعات ضحكة تحنات باست يدو وقالت:عزيزي بخيير؟؟
حسن:نحمدو الله ونشكرووه
عيشة:سي حسن زيد زيد دخل
دخل حسن نافخ ريشو داير يديه وراه مركب شيكان مخلي فاطمة داخلة موراه وقال:السلام وعليكم
ناضت عيشو بحشمة سلمات عليه وقالت:مرحباا مرحباا
سلمات على فاطمة وقالت:نهار كبير هذاا
فاطمة:كبيير بيك الالة عبووش..لباس عليكم

عيشة:اللهم لك الحمد..دخلو دخلوو
جات فاضمو هي لوخرا لي سمعات الهضرة من لكوزينة مبتاسمة وقالت بترحيبب:اهلان اهلااان بفاطمة وسي حسن
ناضت عاود فاطمة سلمات عليها بحرارة وبالعناق موحشين بعضهم ومدات يديها لحسن بخجل وجلسات وقالت:نهار كبيير خذااا..مرحباا بيكم كيدايرين بخيير لباس عليكم كيدايرين دراري
فاطمة:الله الى بخيير نتوما مزياان كي داير عمي
فاضمة:هاحنا تنسلكو مع زماان
فاطمة:(حطات يدها على زينب وجراتها خشاتها فحضنها)توخشتك اختييي بزااف بزاااف(باستها فراسها)تتبيرت نباباس
ضحكات زينب بخجل وعنقات ختها وقالت :تانا توحشتك بزااف..علاش مجبتيش مليكة
فاطمة:جينا زرباانين مرة خ اا ان شاء الله
حمحم حسن وقال وهو ناشى راسو على تليق:اوا جبتونا بزربة معرفنا باش تبلينا تاعيطي لينا وقلتي افلان اجيو حضرو لخطبة زينب ماعلمتو ما خديتو رينا
عيشة:(تحرجات)اوا اش بنقوليك اسي حسن ههه كلشي جا على غفلة..جا رزقها ومرضبناهش
فاطمة:واخا زربتوو(شافت فزينب)صيفتناك تقرااي ونتي بيتي تزوجي
زينب:(حنات راسها)حم
حركات فاطمة راسها وقالت:من بعد من بعد
حسن:وشكون بعدا هاا باش بدلتونا؟؟عيينا فيكم تعطيوها لولد خوياا
عيشو:واهي الارزاق اسي حسن وصافي..
حسن:(حرك راسو)اودي تيحسابكم عي مابينا ليها خير شتي زينب(حط يدو على صدرو تيشكر راسو)راه بنتي بنتي ميحيدهاش ليكم شي حك واش كنت بنبغي ليها الشر
عيشة:اوهو حاشا ولله..راك بحال باها هه
تتفرنس ليه وتبرد عليه بضحكة وعو عاد ماطالع محسسهم انهم دايرين ذنب عظيم فحقو اما فاطمة راه عقدات غوباشتها وقالت:اوا فينما جاها رزقهاا
فاضمة:اوا جلسو مرحبا بيكم
ناضت وتبعاتها زينب اوجدو اتاي مخليين عيشو تتعاود ليهم على عثمان ودارهم وفاش خدام وحسن هي تيعوج ففمو:واهاد دار ملكو؟؟
عيشة:اييه ديالوو..عو وخواتاتو
حسن:هي والو..داخلين فيها الورثة
عيشو:بوحدو دريي هو لي داي النص الكثير
خسن:ممم وخدمتو مزياانة؟؟شحال تيدخل؟؟وفين خداام
فاطمة:(ساطت)ونتا مالك على هاد لفضوول؟؟المهم تكون مرنااحة وبات بخاطرها
حسن:(خزر فيها)سدي فمك ولا نوض نهرسوو ليك..راه بحال بنتي نسول عليها ونقلب موراها راه زواج هذاا
عيشة:(تدخلات)ويلي الله يهديك افاطيم راه عندو صح..صافي موقع باس
عوجات فاطمة راسها من هاد جوج وخاطرها باقي ممهنيهاش على بلان زواج..تادخلات فاضمة هازا صينية وتابعاها زينب بدوازو وجلسو مجموعين على اتاي كيهضرو واضخكو وزينب حشمانة حيت اغلب الهضرة على عثمان 
حسن:ممم وشحال بيعطي فالصداق
فاطمة:واكوااك معاك وادخل سوق راسك
حسن:(مخنزر)راه قلت ليك سكتييي..
عيشة:مقالوش اسي حسن
حسن:اوا دابا نشوفو..واخا ازينب بدلتيناا انا كنت بيتك لحسين ولد هوياا
سكتات زيني وهي تتفكر الحسين كيداير ملقاا متقول من غير الحمد لله على نعمة عثمان..
دازت عشية كلها على نفس الموضوع..ناضو قضاو شغالهن وحسن باقي شاد فالهضرة
تاوصلات الخمسة عيط عثمان لزينب ودخلات لبيت ختها وحاوبات بهمس:الو
عثمان:تيتيز تاعي..
زينب:لباس
عثمات:فوف فكيك ونتي؟؟
زينب:لحمد لله..جيتي من الخدمة
تنهد وقال:جييت الحب(تلاح على ناموسيتو)مسخسخ هههه 
زينب:عيتي اليوم(بحنان)
عثمان:(متبع معاها)بزاااف
زينب:دوش ورتاح..
عثمان:دوشي لياا هههه
ضحكات بشوي وقالو:عثماان حشوومة
عثمان:مرات شيطان عرفتها هههه مالها
ضحكات عاود ونطق هو:شتك غبتي علي اليوم
زسنب:جات ختي(بفرحة)فاطيم عرفتيها
عثمان:ديك لي مزوجة بداك خيناا
زينب:ممم جا تاهو
عثمان؛الله واكبر هههه اش قال
زينب:والو..بقا كيسول وكيفاش وعلاش ومنين (ضحكات)هههه بحال والو اطلع ادير ليك لونكيط
عثمان:الى سميتو اطلع ههه سناني ليه قد المنشاار هههه
زينب:حشوومة هههه
عثمان:هاهو حشوومة هههه وخالك باقي مجاش
زينب :بااقي..توحشتوو تاهو
عثمان:(بتاسم) انا متوحشتينبش ازينب؟؟
سكتات وبقات تضور فعينيها على لبلاصة حدهم ليها وبقا تيتسمع هي صوت تنهداتو هو تاعاود نطق:نفهمها لا
زينب:حم لا ماشي هاماك ففف صافييب هههههه
عثمان؛الى صافي شربييه هههه باقي يام الله معاك طويلة
زينب:ههههه
عثمان:سيري احبيبي ريحي ليا راسك نمشي ندوش
زينب:واخا بضحتك..وتغداا
عثمان:واخا اوا اري شي بوسة
سمعاتها وقطعات دغيا وبقات تتفرنس بزحدها وتشوف فتيلي كي الهبيلة وتضحك..محسات تادخلات للتصاور وجبدات تصويرتو لقاتها فتيلي نهار عطاه ليها..زوماات عليها بحب وعينيها كيتطاير منهم الشوق..بريق غريب فيهم فرحة عارمة
دخلات عليها فاطمة بصدفا لقاتها تتفرنس تاخلعاتها وقفزات:عءء لالة
فاطمة:هههه اش تديري هنا
زينب:هء والو(خبات تيلي وراها)
فاطمة:تيليفونك هذاك؟؟
زينب:(بترجي قربات ليها)شووو معارفينش واش عندي
فاطنة:وعلاش؟؟
زينب:حمم هاكاك
فاطمة:هانتي حطي ليا هاد.جلابة فالمعلاق ولجي عندي معاك هضرة طوييلة
شدات جلابتها علقاتها ليها وجراتها فاطمة جلساتها على سرير وقالت:زينب واش اختي بخاطرك هلد زواج..ياكما مك بززات عليك
حركات زينب راسها بالنفي والابتسامة بتزلق ليها والخجل مسيطر عليها
فاطمة:شوفي الى بززو هي قوليها

زينب:(حشمانة)لا ممببزينش بيت بخاطري
فاطمة:تتعرفيه؟؟
زينب؛شكون؟؟
فاطمة:جنون هههه هااذا العريس اش سميتو
زينب:(حشمانة بزز باش هرجات اسمو)عثماان
فاطمة:اييه تتعرفيه
زينب:لا..ساكن لفوق وهو مول دار هنا فين عرفتوو
فاطمة:فايت دويتي معاه؟؟(شافتها تتبيض)واهي عاودي انا هي ختك..عاودي لياا
زينب:حم اه دوينا(حطات عنقها)
فاطمة:اوا واش بان ليك فيه؟؟
زينب:بغا المعقوول(كمشات عينيها)ضرييف بزااف
فاطمة:واش اخر
زينب:عرفتي تلالة كي تيتعامل معايا؟؟بحال شي قايدة والله..ديما هاز ليا الهم وحنين فيا تيجيب ليا ناكل لجعت واسولني اش كديري اش مرتاحةواش قلقك شي واش هذا واش دااك..بزاااف
فاطمة:اوا وخاطرك مرتاح ليه؟؟
زينب:ااه ولد نااس..تيفكرني قحنانو هي فبا الله يرحمو..
فاطمة:(بابتسامة)هههه ايهاي بااك كااع هههه اوا وزوين؟
حركات راسها بخجل مبتاسمة وقالت:نوريه ليك
فاطمة:ري نشوفو
جبدات تيلي وجبدات تصويرتو وقالت بخجل:هاهو
فاطمة:تبارك الله..ميهمش زين الوجه شوفي الفعل
زينب:فعايلو زويتين
فاطمة:ومو؟؟كيدايرا
زينب:ضرييفة بزاااف الله يعمرها داار
فاطمة:اوا مزيان هاذا هو المهم اش بنقوليك الله يسر ليك وادير لي فيه الخير ولاين وقرايتك
زينب؛خلاني نقرا وبيخليني نخدم موراها...قاليا قراي تاتعياي وخدمي شي خدمة زويمة مافيهاش تمارة
فاطمة:لعجب ههه انا حشابني بتجلسي
زينب:لا لا قلتها ليه وقاليا واخا كملي
فاطمة:اوا مزياان اوا شدي فقراايتك قرااي قراي راه قرايتك لولة
زينب:ااه داكشي..لالة عفاك منقوليش ليهم غندي تيليفون
فاطمة:علاش؟؟
حنحنات بحرج وقالت:هو لي عطاه ليا حيت معنديش 
ضحكات فاطمة وقالت:ههههه وانا نفهم ههه واخا الالة
عنقاتها براحة فرحانة مكرهاتش تعنق كاع نااس وتقول واعبااد الله وانا فرحانة..تبىهيش الفرحة ومداير

غير بعيد عليهم لفوق كان عثمان مريح وسط الدار كياكل بعدما دوش وحداه مباركة ووئام تدق لباب وناضت وئام حلات لقاتها فاتي وقالت:ياختي باقي كاع مسخنتي بلاصتك ويلي..
فاتي؛(دازت فيها)جايا لدار باك؟؟(سلمات عليهم)اووف عييت
عثمان:غين حميد وانس
فاتي:خليتهم فداار..حيت هي ناخد لفلوس بنتقدا غدا فالصبااح
عثمان:ممم واخا..واخا راه باقي مغنديو والو..بيحمعو كلشي دقا وحدة
مباركة:ولايني غدا ضروري نديو شي حاجة خصها زرورة ندخلو بوجهنا هاكا
عثمان:شناهبا هادي
مباركة:دابا نتوما تافقتو كلشي نهار واحد ضريب صداق والخواتم وجعيدة فنهار واحد اوا شنو منديو للبنت والو..منكسيوها موالو
عثمان:(حرك راسو)مممم كايناا
ناض من حداهم مخلي فاتي تتهضر:اوا على وعدي نمشي نتقدا بتمشي معايا؟؟
مباركة:ضروري..
فاتي؛(هزات حاجبها)مابقيتيش مريضة
ضحكات وقالت:لا ههههع شحال خصنا نتقداو الحليب والتمر وايوااي اجي نعيط لخالتك زهوور
فاتي:عيطي تا لجدة من القبر واش نتي حمقة..بتدي ختك من رباط ونتي غاديا هي تافقي
مباركة:اوا منعرف
رجع عثمان عندهم هاز جواا فيه شي فلوس مدهم ليها وقال :هاكي والى خصك علميني
شداتهم وقالت:شحال هنا؟؟
عثمان:1500درهم
خرجات عينها وقالت:هيييه مالك عليها..شد شد فلووسك ارا هي شي 800 درهم
مباركة:سيري تكمشي..رةه ياله تقد..فيها حوايج وفاكية وحنا وحلييب ويلي
فاتي:بديتو فالخسران من درووك انا هي قلت نشور عليك ولايني شغلك هذااك
عثمان:شدي تقدااي وبيني ليا شطارتك درووك فداك تفرعين تاللباس لي تضلي تباني بيه
عوجات فمها وقاىت:خصها تكون بحالي باش اجيو معاها بحال حوايحي
وئام:مبحالك حد هههه اربي شكون قاليك بزاعط ومكملهاش لييك
مباركة:(ضحكات)ههههه معرت
ناضت نافخة وقالت:تتفقصوو والله..غدا ندوز عندك امي مع الصبااح نتقدااو من المدينة
مباركة:نمشيو هي للشوق لاش المدينة
فاتي:(بلا مبالاة)والله تاوجه الهم
خرجات مخلياهم هي تيشوفو فلخر ضحكو كاملين ونطق عثمان:بربي تا حميد صابر ليها ههه
وئام:جلساات نعايا سيماانة جبدات ليا قلبي..فقصااتني
مباركة:هي تلحمل اما راه حنينة شو راه واخا مباتش راه مشات تقدا ليك
حرك عثمان راسو وقال:ممم واعلاه مديرش شي حاجة هاه ولاهاه
كمل ماكلتو زناض من حداهم اكمي فالسطاح
*****
مر يوم سريع عندهم مافيه تاجديد من غير الهضرة على القيل والقال..فاقت فاتي لغد ليه كي بجقات عينيه غسلات وجهها بمستحضراتها التجميلية ونقات حالتها وتزينات وتعطرات وفيقات ولدها لبساتو وداتو عند.مها لصقاتو فوئام وخرجات هي ومباركة مشادين فاتجاخ المدينة اتقداو للالة زنوبة
شدو طاكسي صغير متسناو طوبيس لا والو كل وحدة فيهم عيانة كثر من لوخرا
دخلو لدخاشش تالمدينة القديمة فين كاينين ثواب والحوايج عارفاهم مباركة مزياان
خداو ليها ثوب تالجلابة وجوج بيجامات وجوج حوج من كل حاجة مسبقا..كلها من راشها لساسها كساوها جوج من لحاجة تالمن الماكياج خداوه ليها..ودازو شراو التمر والحنة ورجعو فحالهم تال جوج مسخسخيين على جهد وحدة تعجز على لوخراا
دخلو للدار مثقلين بالمياكي وعرقانين مع صهد مراكش..تلاحت فاتي بتعب على تليق وانس كيضور بيها اشوفها اش جابت
فاتي؛واجلس لارض اولدي

انس:اش جبتي ليا اماما؟؟
فاتي:مجبت ليك والو
وئام:(كتبقشش فالمياكي)اش هادشي..كاع هادشي واش رشيم ولا خطبة
مباركة:وقليل كااع ياله نلحقو للغدا
فاتي؛انا تسخسخت كاين شي غدا
وئام:ندير ليكم البيض بالكفتة
فاتي:(خرجات عينيها)شنااهوو؟؟واعييانين وخليناك فدار تطيبي لغدا اش .رتي كااع
وئام:علاه هاد الجاهل لي والدة بيخليني ندير شي حاجة
فاتي:تفووو مكاين هي لي يفقصك..نوضي تهزي حطي لينا منحنجروو كون عرفت كون تغدينا برا
وئام:مشيي
ناضت تحط ليها الغدا خلاتها تتنكر ومباركة تتحسب اش خصها باقي..
فحين زينب راه كانت لتحت كتنقي دجاج لي بيطيب غدا عند الغدا فاش بيجيو اهضروو معاهم
بعدما علمها عثمان انهم بيجيو للغدا ماشي للغدا..
مريحة فالكوزينة مفرقة رجليها ببيجامة طويلة مع كاين حسن وتتنقي فالدجاج قدامها بالملحة والحامض ويديعا طايبين بالملحة..واخا هاكاك مسلكة على قبل العراضة
نقات دجاج وغشلاتو وحطاتو ومشات تتجمع الرواين واميمو مكسلة ممسوقاش شرقو ولا غربو سوقكم هذاك
سالات مع العصر ديركت مع خملات البيت الكبير هس وفاطمة مخلاو فاضمة دير والو يكفي انها خلات ليهم دارها ورحبات بيهم
قامو بشغل كولو..جمعو دار ونقااوها باش الغد ليه تصبح ناضية..
تلاحت بتعب كتنهح فوق التليق حدا مها وقالت:احح عييت
عيشو:اوا جري فخطبتك 
فاطمة:(شادا ظهرها)طاح ظهريي
حسن:عالله هي متكونوش جريتو على والو
ميقات فيه فاطمة وعوجات فمها اما زينب راه سكتات وكمداتها ملي جا وهو كيخشي فالهضرة مكيخرج ميدرج مقابلهم هير هوما بنكيير
فاضمة:دابا مابقا والو من غير الى بتصايبو شوي تالحلوة ليهم
عيشو:نحطو هي الفاكية براكا
فاضمة:لا لا مكافيااش..راه المدينة هادي 
عيشة:ومالها الفاكية؟؟زينة
فاطمة:نصايبو شي حلوة تاع السميدة
زينب:(شافت فمها بترجي)عطيني هي لفلوس نصايب حليوات زوينين اينا
عيشة:(كمشات عينيها)بيتيتجربي وصافي والى مصدقاتش نصدقوو خاسرين
زينب:لا لا تنعرف تنعرف والله
عيشة:سيري سيري هلينا فالسميدة حسن تشوهينا نع ناس باقي تا مداوك
زينب:(بترجي)واعفاااك ايناا
فاضمة:اييه نصايبوهاا
عيشة"شحال؟؟
زينب:معرت..شي خمسين درهم هاكاك
خرجات عينيها وقالت:بزااف تاني..من لبارح ليوم حطيت 5000ريال
فاطمة:هادشي باقي مدرتي عرس موالو..عطيها عطيها احسن 
شاف فيها وتقاد فالحلسة وقال:بلاش من الحلوة براكا هي دجاج وجيبو دييسر ونوضو
فاضمة:(حركات راسها)ويلي شيطان صافي صافي خليو الحلوة على حسابي
شافت زينب فمها بترجي ونطقات لوخرا:وااخااا
بتاسنات فورا وقالت:نوض نقلب على شي حليواات
فاضمة:نزلي هو لول دوك التلامط الله يرضي على بنتي من سطاح بيكونو كشفو بشمش
بتاسمات وناضت بحماس طلعات للسطاح تتصايب فشالها ناشطة..وفنفس الوقت طلع عتمان للسطاح شاد فايدو سطييلة فيها حوايجوو فازكيين ..لبنات كلهم مشغوليين وطلع هوا ينشر على سعدو وعدوو ..حط سطييلة وجبد كاروو شعلوو والشمش ضااربا فعينييه مكمشهم ولحال باقي زاند ..نطر منوو نطرة وحطوو فموو وهز تيشوورت كينشر فيه تسمع خطوات وراه.. ضار يشووف ولقاها مسرارتوو كي مسمييها..فرنس برضى ويامحلاها صدفة..اما هي شافتوو وضحكات مصدومة من وجودو فسطاح وقربات ليه حشمانة
مسح ايدو فالشوورط معوج رااسوو وحيد لكاروو من فمموو كيشووف فيها وقال:اش تيديير الزيين فسطح هههه
زينب:ههه جيت هي نجمع تصبيين بدا لحال كيبرد(شافت تيشوورت منشوور عوج وضحكات)مكتعرفش تنشر
نتر وبخ الدخان بعييد مكمش عينو فيها وقال:وعلااش انااا بنجري نتزوج راه تقهرت هههه
زينب:(حركات رااسها حشماانة وقرباات لنشاار حيدات التيشوور وعصرااتو من لماا وهوا مقابل معاها تيتكيف ويتمنضر نفضااتو تاتسرح ورداتو لخييط وقداتوو ودارت لمقاابط )هكا كنشروو 
عتمان:كيما ناشراني تا انااا ههه عصرتي هاد التريكو بحال كيما عاصرا قلبي 
حشماات وضحكات وتحنات هزات قميجة قداتها فنشيير وعينيه حاسة بيهم بيااكلووها مجات فين تستوعي تالقاتو وراهاا وحط دقنو على كتفها تخلعات وضارت عندوو بزربة وقالت :اشتدير اعتمان؟
عتماان:هد عتمان راه مرمدتيه مترحميناش شووي ممم (ضرب ببريق عينيع مع شمش فوجها فمها)
زينب:(سرطلت ريق)واش بيتيي يحصلنا شي حد اخوور اعتماان عفااك طلقنيي
مطلقهاش بقا شادها من خصرها بايد والتانية كان شاد بيها لكاروو لاحو وعسف علييه وزاد زيرها كيضحك وقال:ولا مبيتش واش ضروريي نسد عليك فشي قنت باش تخرجي شي جوج كلمات بتشحفيني علييهم 
جلب ليعا ضحكة وفنفس الوقت خايفا مدورة راااسهااا لجنب لباب :وصااافي راه تنحشم
عتمان :(زعم وقرب ليها وداعب نيفوو فوق الزيف جيهت ودنها واتسنشق ريحتها)كتحمقيينيي ازيينب 
تبورشااات وداتها تاترجف تبعد عليها وقال؛-لحساااب طوييييييييل ابنت عيشة عقليي فيهااا هههه(بغات تهرب من حداه وقال ونشيير
زينب:هئ نسيتووو 
عتمان:عنداك تنساايني تانا
زينب:ههههه
عتماان:علااش الالة زينب ولا تيتحل ليك لسان هي فلميساجاات وجهي ميستاهلش هه
زينب:(شافا فيه بتظرة خجولة)ماشي هاكاك
قرب ليها ضاحك بغا يبوسها فحنكها بلل وهربااتو مخلوعة ساعا سيد صدق شادها من دراعها بحهد ونقض علل حنكها بقبلة خفيفة مع عضة خلاها حالا فمها من صدمة ونطق قريب من وذنها:تالعضان حلو فيك ابنت الناس

خرجات عينيها وملامحها جمدو بلاصتهم متوقعاتوش اديرها..شافت فيه جوانب بزالف ولكن هاد للجانب لا..وزعم عليها دغيا..
طلعو درجات تنفسها مبقاش منتاظم وعينيها حمارو هوما وحنوكها..حدو بعد على وذنها وقال بشك:مالك
زينب"هء اش درتييي(غرغرو عينيها)
عثمان:(تخربقو ملامحز بعدما كانو فرحانين)مالكي؟؟(حط يدو على ذراعها)
زينب:(رجعات بخطوة لور)حشوومة اش درتي(حنات راسها وهزات شبكة)
تنعد ورجع خطوة لور تاهو ونطق ببرود:عندك صح..باقي معقدنااش باش نزعم هاكا..هبطي فحالك
قلب وجهو كيشوف فاص ليه والشمش تضرب فيه فعينيه وبان اللون العسلي تاعهم خلاها تسها فيه وتجمع دموعها لي ملحقوش انزلو..تطقات:نمشي؟؟
عثمان (شاف فيها مكمش عينيه)نزليي
زينب:واخا
دازت فيه هازا الشبكة فيديها وحنكها حمر معرفات تضحك ولا تدمع ولكن اكيد معجبهاش تصرفو انه ابوسها فحنكها على غفلة..نزلات لتحت وافكار متضاربة فعقلعا وهو الاخر معجبزش الحال ووكداتو ملي غرغرو عينيها وعرف راسو تبرهش معاها
ولكن معذوور كلها على بعضها باقي معرات والو فيها كتجيب ليه العافيا والصهدة..مرا كثيرو فقط بهضرتها باقي محركات تا أداة انثوية..حركات فيه بزااف من هضرتها ومن عذوبة كلامها باحتصار تتجيه نااعمة وسطر على ناعمة

حلوة وهشيشة باحساسيها المرهفة وباقوالها البسيطة..مامتصنعاش على طبيعتها كيما تتهضر معاه تتهضر مع ناس لوخرين..تقدر تطلع تشوفز ببيجامتها بلا متزيد عليها والو وهادشي لي محمقو فيها انها مكتكلفش راسها وتزيد على راسها شي حاجة باش تبان زوينة فعينيه فارضا راسها بزينها اابسيط ومن لول جبراتو بدون ميحس اتقبلها كيما هي
بساطة مع خجل برفقة الحلاوة ديالها الفطرية خلاتو اتعلق بيها وميشوفش غيرها..وتا دابت فاش تنكرات من تصرفو وعاتو وفكراتو بلي افلان مابيناتنا تا ورقة ماتبقاش تزعم وخافت على راسها
كيفاش ميبغيهاش وهي والحلاوة مخلوقين من نفس التركيبة..
بقا واقف شحال فسطاح مكمش عينيه فشمش وبريقهم كيضرب فالشمش شاد فالحبل وكيخمم فيها فالاخير بتاسم وهز تيليفونو وكتب ليها مبساج:عارف راسي زعمت عليك بزااف متفهميش غلط..حيت تنبغييك لاغير..مغيبقاش اتعاود هادشي احبيبي
رد تيلي لجيبو وبتاسم ونزل فحالو هاز سطل
***
دخل عليهم للدار لقا مباركة مفرشو فالارض فحصيرة وحاطا حداها الحنة كتكمسها فكميسات وتجمعهم وفاتي حداها تتصايب فالحوايج وتقادهم فصواني منقوشين..
وئام:نشرتي الحادك ههه
عثمان:طيحتو علينا القطرة هععع شدي شدي
شدات سطل كضحك وقال:اوا هي صبر تجي لالة زينب متبقاش تمحن تولي هي تشقا عليك
عثمان:(جلس وهز تيليكوموند)عاودو ليك علي جايبها خدامة 
وئام:حشا هههه هي زعما تهنيك شوي من نشير امسكين:(كطنز)
مباركة:لا لا حاشاا كاع منمحنها انا..مديؤ ليا والو
فاتي:(عوحات فمها)جايباها للعيد الكبير هااا..الى مغتعاونكش هي تجلس فدار باها
عثمان:(ببرود)خرجي داك سووق وهي جوج مجايبهاش خدامة 
فاتي:فففف دات ليكم العقل
مباركة:واصراحة راه جبناها تعيش معانا ونديروها بنتنا ماشي شقاا ويلي
فاتي:وا انا عي قلت اما منظنهااش تكون حاارة بنات البلاد شغلهم لارووب شوفي هي لوستي
عثمان:(بسخرية)مع تبارك الله نتي مكاين هي الله يعطيك صحة ههههه
وئام:(غمزاتو)وجهها قاسح هههع
نفخات فيهم وسكتات مافيها لي بتقاجح معاهم وكملو توجادهم
اما فدار العربي راه تاهوما الاشغال على قدم وسااق..خرجات زينب تقدا للحلوى ومقراتش ميساج عثمان بقا عقلها معاه تيخمم..
تقدات لي خصها ورحعات دخلات للكوزينة وبدات فعملها..جابدة مذكرة تتقيد فيها الحلاوي لي تيعجبوها ولي سمعات ناس جربوهم حارت بين بزااف ومشات على حساب ميزانيتها ودارت هي جوج شكيلات لاغير ودارت منهم القياس واخا مكرهاتش تزيد شكل اخر ولايني عيشة مكنززة ليها
وصلات العشا والاتصال منقاطع بينها وبين عثمان مخليها على راحتها تاتجاوبوو..وهي راه مشافتوش واحلة هي مع الحلاوي كي تستفهم
عطات ريحة البنة فالدار وكلشي شمشم ريحة الحلوى ولي دخل عندها اشكرها..طلعات اميمة عند وئام لفوق لقاتهم مريحين كاملين. الا عثمان لي فبيتو كيتفرج.سلمات وقالت:سعداتكم معندكم روااين حنا من صباح وهوما جابدين الدار
فاتي:وسلي اشمن رواين
اميمة:معرفت لجدهم..جابدين صابون وطيااب ههه ملي فاقو وهوما من هادي لهادي
مباركة:اوا تيوجدو تاحنا سالينا عاد.دابا
فاتي:(بغضول)اش وجدو؟؟زعما اش طيبو واش شراو
اميمة:ههههه معرفت هههانا حدي شفت زينب خملات هي ختها وصبنو الفراش ونقاو دجاج وخليتها فلكوزينة تتصايب شي حلوة
مباركة:اييه يابنيتي وعاونيها هير خي عروسة وتحط يديها فلما
اميمة؛العروسة والعريس والجري لمتاعيس هههه مالي انا ههه ومقالتش ليا عاونيني
فاتي:اوا العوين فالنصارة والجلاس خسارة
اميمة:ماينا مي ومها وختها دايرين مني عشرة ههههه
مباركة:مسكينة بتكون عياات
فاتي:(بجقات فيها)بقات فييك الالة هه
مباركة:اوا حشونة هي عروسة وتدير يديها فالماا
اميمة:وشكون بيوقف ليها كون جات على مها بتنصب ليكم طاجين تاللحم ونوضو نايضبين راه هيا لي بغات

فاتي:جووع والله
خزرات فيها مباركة وقالت رافعا صوتها؛راه عيقتيييي
فاتي:مالكي داباا ففف واهي هضرت
مباركة:بسلتي بزااف تاني..اش حاسبة رووحك راه بنتقلقك منك
فاتي:واصافي امي هاني سكت
وئام:صافي جمعو الهضرة على هادشي
سكتو وقلبو الهضرة على حاجة خرا فحين عثمان راه كان مريح فبيتو داير لكيت وهاز لبيسي فوق رجليه كيتفرج مي مسكتهم ملي دخلات اميمو عرفها بتهضر عليهم وبالفعل سمع كلشي وبقاو حجبانو مقطوبين..عزاات عليهحيت بالفعل راه فالفرح فاش كيبغي بنادم لي يوقف معاه فالعراست فاش كيبغيو ناس خوتهم وحبابهم اوقفو معاهم..عزات عليه وقندش فاابلاصة حيت كون عرف بلي غتمرت ادير بناقص وانقص عليها
زفر بحنقة وهز تيلي تاعو كتب ليها ميساج:واش باقي مساليتبش؟؟
مجاوباتوش حيت كانت باقي تتغسل فالماعن فاش خدمات وبان فيها العيا بجهد..ويديها طابوو 
بقا تيتسنا شوي مجاوباتش وهو يصوني عليها وتسنا شوي وهو يتشد الخط وقالت بصوت منخافض:الو
عثمان:باقي مساليتيش؟؟
زينب:عاد ساليت
عثمان:مجاكش راسك عييتي راسك بزااف تالخطبة وماشي هي هادي
زينب:مدرت والو ههه
سمع ضحيكتها عرفها نسات موضوع السطاح مس بقا خاطرو ضارو عليها وقال:اش تديري دروك؟؟
زينب:والو صافي كملت بنغسل هي شي ماعن
عثمان:(بنرفزة)حطي لخراا وسيري تريحي ونتي ملي نضتي ونتي من هادي لهادي ..جاي القايد
زينب:(مفهمات والو)مالك اعثمان
عثمان:(بنفاذ صبر)واحطي نم وسيري تساراحي عيطي لشي حد اعاونك 
زينب"راه ساليت صافي..بنشلل هي الماعن
عثمان:لاش هادشي كولو..صابون فنم كحل لاش لاش؟؟
زينب:(بهدوء تحاول تفهم منو)عثمان مالك؟؟
عثمان؛ففففف والو والو..مابيتكش تعياي شمعت من صباح ونتي فشقاا
زينب؛(بتاسمات)اوا شنو ندير ههه عادي عادي ماشي شي حاجة 
عثمان:متعييش راسك احبيبي(بحنان)متكلفيش راسك راه هي انا ومي وخواتاتي لي جايين متمرضيش راسك معانا
زينب:مدرت والو(توشاها صوتو)
عثمان:(بحنان وصوتو ثقيل)منقدرش نشوفك تتعياي على قبلي
زينب:وامادرت والو ههه
عثمان:هذاا الله معاك..خصاتك شي حاجة؟؟
زينب:لا لا 
عثمان:كنهضر بصح خاصاك شي حاجة؟؟ناقصاك شي حاجة نجيبها لييك
زينب:(تحرجات)لالا كلشي عندي والله..صايبت حلوة زويينة(قالتها بعفوية)
بتاسم لهضرتها وقال بصوت ذايب فيها:راه نتييي لي حلوة هههه راه بتركبي فيا سكر
ضحكات بخجل وقالت:واصاافي
عثمان:تالغدا ونشوف هاد الحلوة تاعك الحليوة تاعي هههه
زينب"هههه ان شاء الله..اجي واش غيجي صاحبك براهيم
عثمان:ممم هو ومراتو كاينين
زينب"مزياان هههه
عثمان:ياله سيري احبيبي رتاحي غدا نشوفك
زينب:بسلامة ههه
قطعات معاه تتفرنس ورجعات كملات شغلها وجمعات كوزينة رضاتها تتشعل عاد خرجات عندهم بتعب ريحات معاهم كاملين
اما هو رىه قطع معاها ولاح تيلي حاقد..مكفرو بلان انها شقات بوحدها..ديما تتجيه محكورة والاهم مكتشكاش كيمرضو هادشي
دازت ليتهم هادئة بيناتهم وكل واحد فيهم كيتسنا الغد ليه بفارغ الصبر كاول خطوة في بناء الحياة
***
الايام تتوالى علينا يا حبيبيتي وبداخلنا عشق يتسرب ليسقي عالم ينقصه الغرام
العشق الذي بنيته معك حرفا حرفا ومجدته في كتبي كلمة كلمة..وكتبت كل جملة عليه من اعماقي

لازلت تتراقصين امامي كالحروف الذي تسقط على مسامعي 
لازلت تتفنين في كلماتك التي جعلت مني كاتبا وسط الادباء

لازلت تتعمقين في قلبي كأنني احببتك البارحة.
أعود أدراجي معك الى سنين مضت بدأت فيها أدرك انك تسيرين مع العشق في خط واحد
***
طلات شمبشة تنهار جديد وفجر جديد ليوم مهم عند كلا الطرفين..الديور بجوج فاقو بكري وشي كيجبد من هنا وشي من لهيه..فدار عثمان راه مو صابحا على نكير تلى صباح:ديو ليا جلابتي للمصبنة واش نمشي بيها مكمشة اعباد الله
فاتي:صبري ندوز للصالون ونديها معايا
مباركى:متنساينييس وجي دغياا
وئام:تانا بنصايب شعري
فاتي:شوفي هي عثمان لغيخليك تمشيوياله
اما عند زينب رله سبعة تصباح بجقات عينيها على وصول خالها ومراتو عنقاتهم بحرارة وستقبﻻتهم فرحو ليها بزااف..
علي جا ومجاش بيديه خاوين جاب معاه دجاج وديسير بكثرة فرحان ببنت ختوو..اما زينب راه تتجبد فطلامط وتمسح فطبلة الكبيرة لي سلفاتهم فاطمة جارتعم..مسحات كلشي ونضات كلشي واقفا عليه بيديها
فالكوزينة كانت فاضمة مقابلة طنجرة الكبيرة لي رادين فيها دجاج محمر كيطيب وفاطمة تتسلق فلووز وفالبرقوق..وعيشة مقابلا اللحم..فحين مرات علي كانت تتمسح فالكيسان تاع اتاي وتتوجد فالبرارد
احساس الفرحة فالدار وجو العراسات داخل للبيت..كلشي فرحان وكلشي كيضحك مشاركين زينب اليتيمة فرحتها..لي مكانتش تقدر بالكلمات
كتحرك فدار كي الفراشة من هنا لهنا للهيه وتشوف هادي وديك..وتستف الحلوى والديسير للمهم جهدها دارتو
وصلات الطناش وقالت فاضمة:عيطو لزينب تمشي تدوش وتسناا
فاطمة:زيينب زيينب
جات تتزرب وقالت:هاني مالكم
عيشة:جري دوشي ولبسي بيجامتك وتسنااي فالييت
حركات راسها بالايجاب ومشات لبيت مرات عمها تتهز فحوايجعا واميمة فوق ناموسية مكسلة هي تتشوف فيها..دات حوايجها للحمام قين غدوش

دوشات زينب دوزات صابونة بلا متقيس شعرها وبدلات جوايجها لبسات حويجات نقيين عبارة عن ليجامة بيضة بسروالها طويلة تال الفخض فايتا المؤخرة..سرحات شعرها وشداتو بمقبط وراها ووجها نقي مافيه والو مدارت ليه والو
خرجات ورجعات لبيت عمها لقات اميمة باقي مريحة وهي تحمحم وقالت:اميمة نطابك اختي
لميمة:ممم
زينب:عطيني مساكارا نديرها لعيني 
اميمة:(هزات حاجبها)ايهاي محشمتيش ههه
زسنب:(بضحيكة خجولة)ههه واهي منبقاش صفرة وصافي
اميمة: اخا هزيها راهيا فلاتروس نماكي ليك؟؟
زينب:لا لا متبيش ايناا بلاش براكا هي ماسكارا
باقي مكملاتهاش وهي تدخل عيشة وقالت :صافي لبستي..
تبعاتها فاطمة وفاضمة وقالت :انا كون ساعفتيني كون لبستي شي قفطان
عيشة:ويلي على لقفطان مالها بتبرز..البيجامة زوينة
فاطيمة:واخا تاتبي تلبسو راه معندهاش
اميمة:هزوو ديالي داك لبوردو
فاضمة:(تصدمات فبنتها)من نيتك تتهضري
اميمة:اييه تلبسو اايوم ماشي مشكل..
عيشة:ومجاتش حشومة تلبس القفطان وهوما جيين هي يتافقو
فاضمة:ماعيب والو المدينة هادي
مشات تتقلب فماريوها وتجبد تالقات قفطان جوهرة فالبوردو زوين وقالت:هاهو لبسييه راه معمرها لبساتتو كي فصلتو ليها بقا
اميمة:(بلا مبالاة)الى بيتي نبيعو ليها كااع متنحملش داكشي
فاضمة:اللع امسخك..بحال هادشي لاش تيبيو الناس القفاطن
هزاتو زينب بفرحة وقالت:شكراا نلبسوو ههه صافي
خرجات للطواليط حيت حشمات تبدل قدامهم وتاهوما متقزدروش بقاو واقفين تيتسناوها تجي
اما هي راه لبسات القفطان وبقات معجبة فراسها طاح عليها السر...طلقات شعرها ووقفات قدام المرايا تتشوف راسها كي جاها..زويين وعلى قياشها واخا قصير شوي وتيبانو سيقانها شوي مس محكراتش..عجبها راسها وخرجات عندهم حشماانة باقي مكملاتش عندهم المشية طلقات مرات خالها تزغريتة رقيقة شلحة مقطرة وتبعوها زغارييت من عند لخرين تا حشمووها بلهلا يطريه ليها..خبات وجهها بين يديها خجلانة ومها تضحك عاجبها الحال
طلو عليهم الرجال من البيت لقاوهم هي معاها ورحعو لببيت مخلينهم ملهيين معاها
عيشة:وداك شعر تهليه معري
زينب:لا لا ويلي ندير شال
فاطمة:ديري شالي تاهو فهاد اللون وخفيف متزيريهش على راسك
حركات راسها بالايجاب وعينها كيبرقو بالفرحة..والفرحة مش سايعاها..عجبها راسها بالقفطان وتا اميمو صدماتها معكساتش وعطاتو ليها ببرود عكس حاجتها لوخرا كتعكس عليها
خرجو كاملين خلاوها معاها عطاتها ماسكرا طلعات بيها شفارها للفوق تاولات كل وحدة تتبان مفرزة على لوخرا..بتاسمات وضربات حنوكها وقالت:صافي انا هاديك
اميمة:نتي هاديك..بصحتك
زينب:اللخ يعطيك صحة العقبة ليك
اميمة:الله ينجيني هههع
سكتات ماقالت والو عارفاها مكتحملش المعقول..بقات مريحة تتفرنس هي بوحدها وتتسنا قدومعم بفارغ الصبر

غير بغيد عليهم كانو تا عائلة العريس واجدين ناضيين..عثمان لي هو الاساس لابس سروال دجين وجبادور فوقاني فالبيض مخيط بالكري نص كم مبين زغب فيديه رطب..داير كورميط فيدو ليسرا وساعتو فاليد لوخرا..رش ريحتو بعدما دوش ونضا حالتو وبانت عليه حالة عريس..مكلفش راسو بزااف كتفى بالقليل حيت عارف هي خطبة صغيرة هس بيهضرو
اما فاتي راه مشات للصالون صايبات الشعر وجات لدار صايبات الوجه على حقو وطريقو..خلات حميد هي حال فمو وامدح فيها..لبسات جلابة فالكحل كلها مخيطة على فصالتها ومرشها خارجا مع الطالون واخا خاملة متنازلاتش وروايح هي مرشوشين
مباركة راه لبسات حلابة فالحمر مع بلغة ديالها ودايرا خرقة ساتان وكتافات بكحل ورشات ريحة ووئام راه سرحات شعر ولبسات جلابة فالزرق بارد مخيطا بالزرق المغلوق..صايبات هي لوخرا وجهها وجات فنة
وفااصالون كانت اسماء لابسا جلابتها وشالها ومحناها كرشها وحداها براهيم تاهو مبوكص وجاي فرحان اخضر مع صديق عمرو لفرحتو..وحميد كذلك لبس عليه جبادور لفوف ودجين لتحت وتريح وتعطر كيبان زوين..وتا انس لبسوه حوايجو جداد باش ابان تاهو عاطي العين
كلشي على واجد وكلشي فرحان زناشط ولابس مزيان وفرحانين بهاد المناسبة
خرج عثمان لقاع دار هاز تيليفونو وبدا كيعيط:واخرجوو خلاااص 
جات مباركة تتعرح وقالت:اححح هاحنا اوليدي
عثمان:(مبتاسم)نتي العروسة امياركة
ضحكات وضرباتو لذراعو:الله يمسخك هههه
عثمان؛هههه واشكيت
خرجات وئام بالجلابة ومع قصيرة ضحكاتو وقال:هههععع كون هي بقيتي فسورفيت ههه
وئام:مكرهتش ههه نمشي لبسها
جرها من القب وقال:اجي لمك بيتي تشوهينس مع النااس
خرجات فاتي على طالون ناشرة خيرها وزينها ودافعاه كبير وقالت:ياله زيدو
عثمان؛وااه واه الالة فلطمة زهرا راه هي هضرة ودىني هادشي
فاتي:اخويا انا غزالة ديماا 
ضحك حميد وقال:راه متتردعش هههه
براهيم:(من لبيت)وازربو ولا راه بتولد ليا هاد ختنا هناا
ضرباتو لكتفو وقالت:وكلت عليك اله تفووو
وقف ووقفها معاه وقال:حاملة تكمشي اش حكك لشي خطبة
مباركة:لواه اوليدي خليها تاهيا تفوج..ياله زيدو هزو داكشي ويالهووو
تقدم عثمان وبراهيم وحميد ووئلم هوما لي هازين صواني فيهم حوايجها لي شراو ليها وكلشي مستف على حقو

خرجو من دار عثمان محملين ومجمليين بحوايحها وعثمان فرحان وباينا الراحة فوجهو منشوق اشوف محبوبتوو 
نزلو لتحت بشوي عليهم ودق عثمان هو لول وخرج عندو العربي لابس ومانتك على الحالة ضحك وقال:امرحبااا بيييكم
عثمان:سي العربي كاين شي ولا نمشي
العربي:ادخل كالاك هههه
بتاسمو ليه ودخلو كيسميو الله لقاو حسن واقف بجلابتو وضخم وموسطاجو وتيحلل فعباد الله وحداه علي خالها تعرضو ليهم بالسلام..تسالمو الرجال بينعم والعيالات بيناتهم..
ستقبلات عيشة وفاضمو العيالات سلمو عليهم بحرارة وكيرحبو بيهم ودخلو كلشي للصالون الكبير حيت بيجمعو كلشي فبيت واحد مع الضيق
دخل عثمان مسمؤ الله وطايح عليه سر معروف عليه مكتقشرش ولكن دابا تحرج شوي حيت شاف الانظار عليه
ريح وخداه براهيم حداه حميد وانس وفاص ليهم حدا العيالات فاتي ووئام واسماء ومباركة مبتاسمين كاملين الا فاتي لي هي تتحنزز فالرجال
العربي:مرحباا مرحباا بيكم نهار كبير هذا
عثمان؛براك الله وفيك
العربي؛اوا اسي عثمان منحتاجش نرحب(شاف فمباركو)لالة مباركة درك هادي
مباركة:الله يكبر بييك
العربي:هذا سي علي خال زينب..وهذا سي حسن راجل ختها..وهادي ختها فاطمة وهادي مها ومرات خالها
حميد:تبارك الله
علي:كيدايرين لباس عليكم
عثمان:(بابتسامة)الحمد لله ونتوما بخير
علي:اللهم لك الحمد
حقق عثمان فعلي وبالفعل كي وصفاتو زينب ليه يشوش وحبوب من شوفة لولة باينا فيه الوقار على عكس حسن لي نلي دخلو وهو كيضور فعينيه على عثمان واعبرو يعينه
وتا عثمان معطاهش خو جوابو فشوفة كيقلب غليه عينيه ديجا واخد عليه نظرة
دور عثنات عينيه شوي كيقلب على المسرارة تاعو عالله تبان ليه ساعا حجباات وغبرات..حقق فمها لقا شوي تشبه مع زينب ماشي بزاف..عندو رغبة كبيرة يعرف عائلتها
وغير بعيد راه زينب مريحة فالبيت على اعضابها خاص فاش سمعات العضرة كثيرة والقيل والقلل تخلعات وتزايد معاها الزايد قربات تبول فسروالها واميمة حداهامبردة و تطنز عليها:اهياتا راه عراقيتي كولك ههه
زينب:ففف معرفتش مالي تنترعد
اميمة:تيعاودو على لمعقول خاايب هههه
حمحم حسن بصوتو وقال:سي عثمان كيدايرة عندك التجارة مزيانة؟؟
غثمان؛(شاف فيه بحدية)الحمد لله
حسن:محركة شويا الحركة بعدا؟؟
عثمان:هاد الساعة بخيير
خسن:اوا مزيان هادشي لي بيناا
مباركة:فيناهيا زينب؟؟
فاتي:(نغزاتعا)ويلي مالكي شوهة
فاطمة:ههه هاهيا حشمانة 
مباركة:عيطو ليها تحلس معانا راه جينا على قبلها
عيشة:اييه الالة مباركة
ناضت عيشو من بلاصتها مخليا فاتي تابعاها بالعين معوجة فمها وقالت:مها ولابسا البيجامة معرن هي اش بتلبس
قرصاتعا مباركة تا صقلات وعم صمت شوي كسرو العربي لي بدا كيهضر على الحال ولااحوال وتشارك معاهم حميد وبراهيم وتاعثمان لي مرتاح نوعا ما..اما حسن هي تيحقق فيهم معاحبو حال

دخلات عيشة على زينب للبيت وقالت:ياله نوضي اجي
زينب:فيين
عيشة:باااو اشوفوك
ناضت تترغد صايبات شالها خفيف هي لواتو عليها ومع خفيف كيبين العنق جرات بلغة فرجليها ديالها..وخرجات تابعا مها للكوزينة لي لقات فيها مرات خالها موجدة ليها صينية كبيرة بجوج برارد والكيسان
...:هزي صينية ودخلي
عيشة:(تتوصي)متهزيش عينيك..وحشمي حشمي وسلمي عليهم وجلسي
زينب:(متوترة عقلها مامعاهاش)واخا واخا
مسحات يديها من العرق وهزات الصينية لي جاتها ثقيلة وصبرات ليها..وتمشات تابعا مها ومرات خالها وتتسرط فريق كل مرة تتقول بطيح الصينية وبنتفرش..بنطيح بنبول بنخراا بنتكربع وبزااف
موصلاا باب الصالون تا عقلها تبلانى بالافكار الخايبة..
اما عثمات لي من بعيد لمحها مع جالس فاص مع الباب..شافعا من بعيد وتفيكسات عينو عليها..معرف باش تبلى ولا منين نزلات عليه ولا منين حات..لدرجة توقفو شفارو على الرمش..
من بعيد هازا صينية ولابسا لبوردو والشال خفيف لايحاه على راسها..جاها القفطان هائل ولصق عليها شوي مبين فورمتها لي دوخاتو..سيد تيضل اشوفها مرخفة الحوايج شافها بالقفطان وداخ بثا مفيكسي عينيه حلف لحيدهم..ودوك شفران لي مطلعاهم بماسكارا دوخوه
باختصار مقدرش ابغد عينيه والاغلبيى ردو ليه البال وكلشي كيضحك بشوي عليه وهو ولا على بالو حاضيها تا دخلات وباينا فيها متوترة..متبعها بعينيه بلا حشمة بلا حياا هي لي عينسها فالارض
شلمات على الكل من جديد..الكبار ياست يديهم ولي قدها سلمات بوجهعا..وتسنا نوبتو بفارغ الصبر تاوصلاتو ومدات يديها بخجل سلمات عليه وهو حال فيها فمو بحالا داك سيد عمرو شاف العيالات وعمرو شافها هي براسها
حشمها واخا مهزات فيه عينيها كتافات تلامس يديها يدو وتجرها بزربة تاسمعات صوت مو قايل:اجي ابنتي جلسي حدايا
توجهات عندها بدون اعتراض خانيا الراس دارو ليها بلاصة حداها وجلسات وعينين فاتي كلاوها كن ساسها لراسها..اما عثمان راه الله يرحمو مسكين كلها على بعضها شللاتو..واشمنك يازين واشمنك ياسر يا قهرة هذاا الله معاها
نغزو حميد ففخضو وقال:الرجوع الله
عاد توكد وقلب عينيه فاص ليه..حمحمات مبارمة وقالت:لباس ابنيتي؟؟
زينب:(بصوت يادوب تسمعو)الحمد لله

مباركى:هذا هو المضنون(شافت فسي العربي)اوا اسي العربي غرضنا راه باين
العربي"مرحباا بيكم منلقاوش محسن منكم نتناسبو معاه اولا اسي علي؟؟
علي:(بصوت عربي مايل لشلحة)اييه..الله يجيبنا فصوااب راه بيدي لينا نوراتنا
حسن:ايييه تبارك الله راه بنتي..بحال بنتي مربيها من صغرها
عثمان:مممن
حميد:اوا ان شاء الله الى حبيتو وتافقو العرسان ناويين نتناسبوو
حسن:(نقز)ولايني ضروري نعرفوكم 
براهيم:ماقلتي عييي
عثمان:مرحباا اش بيتي تعرف اسي حسن
حسن:اوا الاصل والفصل وفاش خدام وفين هاد البنت بتعيش ومعامن
مباركة:(تدهلات)اوا معندنا مانخبيو..حنا جيران سي العربي هو يقوليكم حنا شكون
العربي:اييه ..نااس الله يعمرها داار ومدا بيا بنت المرحوم تسكن فوق مني
مباركة:نديروها فعينينا..ولد واحد لي عندي ومراتو بحال بنتي
عثمان:(بجدية)شي حاجة خرا اسي حسن؟؟
حسن:(حس براسو تكجم)ممم 
علي:اسيدي المعم دايا هو البنت الى بات معندنا حنا منزيدوهم من غير الصلاة عالنبي
عثمان:هذا هو النعقول..نسمعو جوابها

هنا طيح منها عثمان نص فاش سمعات صوتو قال هاكا..مكرهاتش تشق الارض وتنزل تخبا قيها وتقوليهم عييو هاني مشييت...سرطات ريقها وحسات بيد مباركة على ظهرها وقالت:اش قلتي ابنيتي
زينب:هء لي قالت ميي
غيشة:(ضحكات)الله يجغل كلشي مبارك ومسعووود
بتاسنووو كاملين الا حسن وفاتي لي هي تيشوفو ونطق براعيم:نقراو الفاتحة(هز يديه)
قاطعو حسن :بللتي اسيدي نتفاهمو هو لول على شحال من حاجة..شحال بتشد فااصداق وفين بيسكنها
فاطمة:الحلاقم(بشوي)
كلشي ستغرب والعربي خرج عينيه فيه هو وعلي مالقاو فين اخبيو وجههم منو اما عيشو راه هي تتشوف وفاضمة مكرهاتش تزف عليه بلي لقات..بلا عثمان لي بدا كيطلع ليه الخز لراسو بالمعقول حيت حسن مستفز..وفاتي راه راسما بتسامة سخرية على وجهها ونطقات:اوا مافراسيش جينا نتاواو
ضرب فيها عثماان واحد تخنزيرة كون كانت قرطاس كون قرطساتها..سكتات تاسكتات وقالتها قد راسها..حميد راه عيا اوصي ودارت لي فبالها
نطقات مباركة باحراج:لواه اسي حسن..هادشي بين العروسة والعريس
علي:وزايدون بنتنا مكتباغ مكتشراا..
عثمان:(بدا كيزعف)بيني وبينها
ياله بيعضر حسن وهي تنطق مباركة:ياله قراو الفاتحة
تهزو الايدي كاملين بعدما سكتو حسن بهضرتهم وخلاوه هي مخنزر مرضاش كان بغا يفرض رأيو ساعا سكتوه وتوروه..تهزو الايدين وتمتمات الفاتحة بفم ملشي ومن بينهم زينب وعثمان..هاد الاخير لي كان تيقراها واشوف فزينب بحب ودغيا بتاسم حيت جمقااتوو
براعيم:ولا الضالين..سيادنا الله يجعل كلشي مبارك ومسعوود
الكل:اميين
طلقات مرات علي تزغريتى فزعات بيها فاتي تانقزات...وبداو التهاني والمباركات للعرسان لي كل واحد فيهم فرحتو بوحدوها ممقدرها ثمن
علي"اوا اسيادنا نخليو سي عثمان اهضر مع زينب
حسن:اش هاد قلة الحياا اسي علي
غلي:الشوفة الشرعية..الشرعية حللها ربي اسي حسن
سكت تاني مالقا ميقول وتا عثمان ضرب فيه تخنزيرة ووقف هو لول عاد قالت مباركة:نوضي ابنتي
وقفات زسنب تترعد وتسرط فريق وكاع الانظار موجهة ليها..وسبقات عثمان لي تابعها من لور كيدقق فيها وملامحو معقودين

دازت قدامو بخطوات صغيرة عاكسينها هي لي صغيكيحينة..تمشا موراها تيشوف فيها من لور وكي جا القفطان نازل على جسمها الزوين لي كولشي جاه فبلاصتو..مغليضاش غلض كبر من غمرها ومرقيقاش 
دخلات للبيت صغير فاش كتنعس ولي كان مجموع ومنضي تحلفي عليه مكينعسوش فيه الحلالف..سبقاتو حشمانة منو ومن الموقف اما هو راه كي دخلو طلق الخامية تا طاحت مجرجرة فالارض فالاسود مدرقا كلشي..
وقف بهيبتو داير نظرة حنونة مليئة بالاعجاب كيتفحصها تانلفتات غندو وجا وجهو فوجهها رمشات بزربة وحنات راسها حشمانة تتلعب بيظيها لي عراقو بحالا عمرتا دوات معاه ولا شافتو كانو بالمعقول راه اول مرة تشوفو
متنكىش انه عجبها وان قلبها كيضرب بجهد يشوفتو خاصة وهو كيرمقها بدوك العوينات العسليين وبنظرة اعجاب كبيرة كيقوليها من خلالها حمقيتيني
تقدم بشوب جيهتها وقال بحنان:بصحة القفاطن
هزات فيه راسها بزربة وقالت بعفوية:مادياليش
عثمان:(بابتسامة)ميجي مع تاوحدة من غيرك ههه(زاد قرب ليها)جيتيي زوييينةة(شد يدسها بين يديه)انا حمقتيينيي(طلع يديها لعندو باسهم)ساليتي معايا(عاود باس يديها فالقاع ونطق بشاعرية)واخا هاد القفطان لاصق شوي
حشمات وتزنكات وهزات فيه راسها مترددة:بصح عجبك
ذوباتو بالصويت وقىب عندها كثر..طلع ليها راسها بصبعو من جيهة ذقنها وركز عينو فعينها لي زادتهم لماسكرا رونق خاص مع معمرو شافها دايراها بقا هي تيبلق غينيه وتقاداو ليه..سلباتو بديك شوفة ولى حول تقوليه موت ويموت..مشتاعد فهاد اللحظة اخشيها فحضنو واهرب بيها والى غتجي الموت تجي
عثمان:عمري شفت شي وحدة فزين ديالك(غمض عينيه وحلهم)قسما بالله مكنجاملك الى جيتس زوينة بزاف
زينب:(بتاسمات تارتافعو حنوكها)حلف ههه وكاع ممشيت عند كوافورة
حرك راسو متبع مع شفايفها:تأ ميصلاحش ليك نتي داكشي..طبيعي زوين هههه الى مشيتي لكوافورة منظمش ليك راسي عههه
ضحكات وحنات راسها تحت نظراتو لي كلاوها..عم الصمت وفقط رائحة اجسادهم لي كتفوح لاغير
حينما تخجل المرأة تفوح عطرا لا يخطئه انف رجل(احلام)
عض على شفتو وقرب منها كثر بعدما نزل يديه من ذقنها وحتاضن كل يد ليها بيد ليه وقال وهو محني راسو عندها :شنو دابا نحماق انا؟؟
زينب:عههه
عثمان:(بهمس قوذنيها)راه سطتيني ابنت النااس..ديري معايا شي حل
عاودات ضحكات ونطق:نخرج نقوليهم العقد السيمانة جااياا
زينب:(هزات عينيهت بزربة)هااء لا ويلي
عثمان؛(بابستامة ويديه كيلعبو فيديها)مابيتيناش نتجمعو خلااص(قرب ليها تاولا وجهو عند وجهها وحنات عينيهت بزربة ..الشيء لي خلا فمو اجي على راسها من الفوق ..باسو بحب وتنفس من عبقها الفطري لي يكفيه باش ابرد شوقو ليها)
زينب"حم بييت ولكن هء معرفتش
عثمان:خرجي هاد سوق خليني انا نتكلف..براكا متبقاي تحت جناح مك لي حاكرااك ولا هاد راحل ختك لي شوفة فيه تنوض الخاطر
ضحكات بدون شعور وقالت بخجل كانها حشمانة منة:ممقبولش ههه
عثمان:حلف هو لتسرط دينمو ههه عصبني خزييت
ضحكات وقالت:هو هاكاك داير كع كلشي
عثمان:اوفوتني عليه وافوت عليه زنوبتي ولا نهرس لمو سنانوو
زينب:موقع والو صافي هه
ضحك وجرها عندو كثر وقال:واقربي ونتي تتهضري وتهربي ههه راه مناكلكلش
زينب:هءء لالا ماشي خاكاك
عثمان:(بحب)متخافيش..منعاودش نقرب حيهتك تانعقدو(شافها رمشات بزبة)دايرا شي عجب لغينيك ياك
زينب:ههه ماسكارا 
عثمان؛جاتك زوينة ههه بقاي ديريها
زينب:واخا تانشريها ههه
بتاسم ومد يدو داعب حنكها وقال:غتخرجي دايا وبتمشي تبدلي هاد القفطان هو لول تجي تلقايني انا دويت معاهم على لعقد
زينب:هء علاش؟؟ياك.زوين
عثمان:مزير بزااف وقصير من لتحت رجليك كلهم تيباانوو واخا
زينب:ممزيرش مرخووف
عثمان:مزير مزير انا لي تنشووف غطي غطي
زينب:اش نغطي راه طوييل
عثمان:(بحدية)غطي قزيبتك فهمتيها هادي
خرحات عينيها ورحعات لور بغات تفك يديهم مع بعض وهو يجرها وقال:مالنا ؟؟
زينب:هء حشم 
عثمان:هذا هو عيبي ههه فمي خاشر ولايني راه هي معااك
ضحكات بخجل وقالت:نخرحوو
عثمان:(بحنان)دغيا سخيتي بياا؟؟
زينب:هههه خفت نتعطلوو
عثمان؛وانا مسخيتش اجي نريحو هنا
ضحكات وقالت:ويلي لا ههه اجي شنو داكشي جبتوو
عثمان:معرفتس ههع انا عطيتهم تقداو وصافي
زينب:حيت تعجبت مكيجيبوش الناس فاول زيارة
عثمان:سوق مك ههههه انا بييت شغلك
ضحكات وقالت:ههه شكراا زوينين 
عثمان:شفتيهم؟؟
زينب:باينا بيكونو زوينين
قرب ليها كيفرنس وشد حنكها بيد واليد لوخرا مشابكا مع يديها لوخرا ..قرب طبع قبلة بين عينيها خلاتها ترتاعش كلها ونطق:تستاهلي الحاجة المخيرة فدنياا تكون لييك
زينب:(بخجل حانيا راسها وتوشاتها البوسة)لهلا يخطييك
عثمان:بصحتك احبيبي
بعد فمو على جبهتها وخشا يدو فجيبو لوراني جبد منو جوا حطو ليها بين يديها وقال:هذا ديالك ديري بيه لي بيتي
زينب:(باحراج بغات تجر يديها)اشنو في؟لا لا
عثمان:(زير على يديها)شدي شدي..بتحتاحي شحال من حاجة دابا شري لي بيتي
وينب:(تحرجات)عفااك اعثماان بااش والله براكاا علي
عثمان:شدييه ومتعاوديش لهضرة خلي دماغي نااشط

حشمات منو زينب بزاف وجاها راسها كثرات غليه واخا مكطلب والو هو لي كيعطي وبلا متقوليه..عطاه الله عقلو وكيكمل براسو وهو عارفها معندهاش منين تجيب لفلوس وتا مها ملي سمع بلان اميمة عرفها مكنززة وعاد قاش قالت ليه مدساليش يعني معندهاش وكان باغي اعطيها شحال هادي..هي كيتسنا الفرصة
عندو غالية ومكيغيهاش تحس بلي ناقضاها شي حاجة ولا تحتاج..
بتاسمات وقالت:شكراا
عثمان:(باس يديها)بصحتك احبيبي ياله نخرجوو
حركات راسها بالايجاب وطلق من يديها مساخيس وزاد هو قدامها وهي موراخ بعدما خشات الفلوس فصدرها وخباتهم وقلبها كيضرب على جهد..
دخل عثمان عليهم لقا اتاي تحط بصينيات كبار والحلاوي مشكلين فالطبلة..نضم ليهم بعدما الانظار توجهو ليهم ورحغات هي جلسات حدا مباركة حشمانة تاني..
تكب اتاي وتفرق على لحضور لي بسرعة ندامجو وكيهضرو فشتى مواضيع على الحياة ..ها العمل ها الدراري زماغيرها..من غير حسن لي هي تيشوف وتيتدخل مرة مرة بعدما سدوها فوجهو
وفاتي راه هير تتشوف وتحلل..داقت الحلوة وتبننات فيها ومع حاملة قرنات عينيها فيها وحمقاتها مكرهاتش تهز تاكل طبسيل كامل هير عقلها واش قاليها..شافت فيها مباركة مخرجا عينيها حيت تهز حلوة وترجع لوخراا زعمت حشمي
بصدقة شافتها زينب هاكاك عرفاتها عجباتها وهي تزعم وناضت قربات ليها طبسيل وقالت بحياء:عجباتك؟؟
هزات فيها حاجبها ومدات يديها خدات وحدة خرا وقالت:زوينة
زينب:بصحتك
مباركة:(لزينب)تتوحم ههع
زينب:بصختها
مباركة:لعقبا ليكم تانتوما ههه
بتاسمات زينب بحياء وقالت:فحياتك ان شاءالله اخالتي
فرنسات مباركة عاجبها الحال على هاد الصواب وجاتها على لكانة اما فاتي راه كملات نص طبسييل بلا حشمة..حشمات تاعياات وفلخر غلباتها كرشها
وعثمان راه عينيه اكثرية على زينب لي تتشوف فيه خي بنص عين وهو عايق بيها ومخليها على راحتها
نطق العربي وهو كيشرب اتاي:اوا اسيادنا تافقتو
حمحم عثمان وقال:الى بغا الله راه هضرنا..الى جات على خاطر خالتي عيشة تجمع ليا وراق زينب دغيا باش نديرو العقد فاقرب وقت 
عيشة:ايييه علاش لا
عثمان:والعرس انا مغنديرش وتا نتوما راه على حساب معرفت مبديرو والو
علي:واهو حنا مكرهناش نديرو ليها الغرس ولايني مباتش
العربي:عي خسران الفلوس ههه
جسن:اييه ديرو هي العقد وسيرو براكا عليكم فلوس العرس خبيوهم
مباركة:اوا صافي..ان شاء الله ودهازها حنا نتكلفوو بييه
عيشة:لواه لواه الالة مباركة تاحنا نتقداو ليها..راخ بنت وحدة لي عندي وبقات عزيزة من باها
مباركة:من حقكم..ديرو حقكم وجهدنا كولو تاحنا نديروه
فاطمة:اوا الله يجيبنا فصوااب..هي هو الالة مباركة تهلاو لينا فيها راه والله اما غنشكرها لييك..نقرة نقرة صافية
عثمان:(بافتحار)متحتاحيش توصي..نديرها فعييني
بتاسمات زينب حانيا راس بخجل وهي تتسمعهم كيشكرو فيها وامدحوها وشكون فينا مكيعجبهاش لي يشكرها وامدحها خاصو قدام عثمان وفاش تاهو هضر حشمها ومركها ولكن فرحاات
"أقصى درجات العشق هي السعادة"
العربي:الله يجيبنا فالصوااب
الكل :اميين
ناضت فاضمة للكوزينة وتبغاتها عيشة وفاطمة وبداو كيحطو لعشا لي عبارة عن دجاج محمر على حقووو واللحم كذلك..فرقو الجلاسي دارو العيالات ب حدهم والرجال بوحدهم واخا فنفس اابيت مع عندهم الضيق..هادشي كولو واميمو مخرجاتش من اابيت رفضات تخرج وبقات فالبيت مكونيكطية منعازلة على العالم الخارجي
تحط الغدا وتعشاو الناس وتشاركو الطعام ومباركة تضور ضورة وتقىب لزينب لحيمات وتضحك معاها وتشكر فيها وهادشي مفرح عيشة بزااف
تغداو الناس وتجمعات الطبلة وبقاو جالسين كيهضرو بيناتعم جهد شي ساعا تا نطق عثمان:الواليدة نمشيوو
مباركة:اييه هذا هو الوقت..
فاضمة:جلسووو وياي
فاتي:(وقفات)مرة خراا
وقفو كاملين اودعوهم وتسالمات العائلات..وصلات زينب عند مباركة سلمات عليها بالحضن وقالت:الله يجعلك مباركة مسعودة علينا
زينب:اميين
مد عثمان يدو لزينب سلم عليها عادي مطمر وخرجو مودعينهم بحرارة ضاربين ليهم لقاء فاقرب وقت باش احمعو الوراق تاعهم تالعقد
الفرحة فرحتييم والقلوب تجمعات زاخيرا واحلى حاجة هو الحلال

رجعو كاملييم عائلة زينب للبيت وجلسو كيهضرو واناقشو وهي راه تتجمع فالماعن بمساعدة فاطمة
حسن:اتا بعدا جيتوني زربتووو ودخلني شك
علي:سي حسن خير البر عاجله وناس الله يعمرها دار..لاش نتسناو
حسن:سولو بعدا علييه نعرفووه منين واصلو
العربي:معاشر معاه شحال هادي انا..وكاع الناس فسوق تيعاودوها فيه زينة
حسن:ومسولتو ماوالو..
علي:(بنرفزة)محشمتيش سةلتي على الصداق 
حسن:(خرج عينيه)نعرفو شخال بيعطيها
فاضمة:لا حول 
ناضت تتسوط تيعصبها مخليا العربي تينقي ليه فوذنيه على هاد قلة العقل
دخلتت عليهم للكوزينة وقالت:بااز ليك افاطمة مع هاد الرااجل مزييت
فاطمة:(حركات راسها بحسرة)اودي عييت صابرة معااه تريكة وحدا هو وطاسيلتوو
فاضمة:انا قبيل فاش سول على صداق راه شللني خفت هس عثمان انوض اهرسو
ضحكات زينب ملي سمعات سميتو ونطقات فاطمة :باين ليا هاد عثمان عصبي ههه
زينب؛(بعفوية)لا زويييين

فلطمة:واشوف ليك لبنت هههه واهو زويين الى هي ديال لوحه راه عطاه الله حقوو
زينب:(حشمات)بصح الالة ههه زوين
فاطمة:والله فين عمري كذبت غليك
دخلات عليهم اميمة تتفوه وقالت:كملتوو
فاضمة:اجي نتس بعدا مالكي مخرجتييش
اميمة:اش بندير معاكم..معنديش مع هادشي
فاضمة:اوا راه كانت تاوئام كون هي خرحتي
اميمة:(ريحات فالكرسي)اوا معنديش مع هادشي وصافي..تاولدك محضرش
فاضمة:الله يستر بحالا عندنا العزو فدار كلكم هاربييت تاا العزو ومتيهربوش منو ناس
فاطمة:فينو محسن بعداا ماحدكم تفكىتوه
فاضمة:متغرف لوالديه مزيان ملي غبر مايضاربش مع بااه اشوهونا
اميمة:كاين شي غدا حطوو ليناا
زينب:نحط لييك
اميمة:شدرتوو بعدا؟؟
فاطمة:(بفرحة)بيجمعو الوراق وبيديرو العقد ان شاء الله
اميمة:وشحال عطا عثمان فالصداق
فاضمة:اش مشا ليك؟؟وياي شيطان واش مالكم كلكم بيتو تعرفوو
اميمة:اهي فضول نشوفو واش سخي
زينب:معرفتش..
فاضمة:مغتشدو تال نهار العقد
فاطمة:ميعطي والو هي يتهلا فيها
اميمة:الى هي عثمان راه ضراافاات والله المشكل فخواتاتووو
فاطمة:(جلسات حداها لفضول)صعابات؟؟
اميمة:ماعندي مانخبي عليك اعمتي ههه وئلم شويا ولايني فاتي واااي واي
زينب:(تتغسل لماعن)لا جاتني عادية
اميمة:دابا تشوفو ههه انا لي تنضل عندهم الحاصول سوقك هذااك لي عطا زكو لهلا يفكو
خرجات فاطمة عينها فيها على هضرتها وناضت تتعاون ختها وتحرك فراسها اما زينب راه غسلات الماعن ناشطة وكدندن باغنيتها الامازيغية المفضلة كيف لا وهي نهارها هذا فرحات فيه ونشطات برفقة حبيبها
فحين التحت راه كانو دخلو وتنشرو على التلوقان..حيدات فاتي طالونها وقالت :ففف طبت بالجلاس
مباركة:احح الله اربيي(جلسات)واييه ولايني الحمد لله كلشي داز مزيان
وئام:عييت
حميد:نحلف عليكم كنتو تتشطحو راه بقيتو هي جالسين
فاتي؛واراه طبنا بالجلاس فففف
حيد عثمان مكانتو وقال:رتاحوو شوي
مباركة:اويلي عاد مبدت تمارة وجري علي نجري عليك..خصنا ندركو نوضو نتقداو اش خصنا ونوجدو
عثمان:متعييش راسك تاني تصدقي طايحة مريضة راه شتك كبيل عطيتها للدجاج قتلة
مباركة:اوا مرة مرة مافيها بااس..طيابهم بنين
فاتي:(بتبنن)انا مسالات معايا هي ديك الحلوة وااععع نااريي
حميد:هههه شتك طحتي فيها عمية وممولقاش ليك
فاتي؛معرت اش جاني عليها فنة حشمت اما نقول ليهم اعطيوخا لياا
ضحك عثمان وقال:وايلي افاطمة زهراا هههه
فاتي؛الله الى من نيتي راه زوينة
وئام:زينب لي ضايباتها قالتها ليا اميمة
فاتي:عرفت ممم
مباركة:الله يعطيهم صحة دارو جهدهم وكثر وكبرو بيناا وتا عايلتها الله يعمرها دار ناس دراوش
فاتي:ربي لماسكتي براكا من تنافيق داك راجل ختها مقاليه ربي منين جيتي ..ملي جلش وهو تيعبر فعثمان بياكلو بعينيه
عثمان:واحد لحظة كفر ديلمي بكثرة تسواال..لي سمع بحال بنتي يقول كان دايرها قايدة 
حميد:داك لي هضرتي ليا عليه؟؟
عثمان:هذاااك..ميسواا درهم..وزايدها بتجبه وتسنطح
فاتي:ممربيش كااع..اما مها(طلعات حجبانها)حاسبا راسها بوحدها لي والدة تضور ضورة وتشكر فبنتها 
عثمان (هز حاجبو)قالت لي مكاينش(ضحك)مكذبااتش 
فاتي:ايهاي بان عيبك من درووك باقي تا ماجبنااها
عثمان:(وقف غادي لبيتو)الحق تيتقال..ماكاينش فزين بحالها
زاد مخليهم مبهوضين زحالين فمهم سيد تسوطاو ليه لفيزبلات وخرج ليها بطايطاي ضحكات مباركة وقالت:المسخوط بحال باه كلامو حلووو
وئام:اوا المسخ ههه
ضرباتها لراسها؛امسخك امين..نوضي اري يديك نبدل
حميد:ياله افاتي للدار
فاتي:ففف عيييت عاد تشارحيت
حميد: اهي ياله راه كاين لموطور 
ناضت هازا صباطها جراتها هي كلاكيطة وتبعات راجلها مودعاهم..
سالات زينب شقاها مع المغرب بدلات عليها حوايجها وخبات الفلوس لي عطاها عثمان مزيان وخرجات لبرا لقاا هي العيالات جالسين بيناتهم
عيشة:دابا غدا بيخصنا نرجعو للبلاد نحمع ليها وراقها
فاطمة:اييه دركي ليها كلشي على تيساع ووجدي وزينب نديها معايا انا
فاضمو:لاش؟؟
فاطمة:اوا تغبر شوي من هنا اطيح عليها سر شوي..
عيشة:كنت معولة نديها معايا للبلاد 
فاطمة:لا لا صيف هذا تمشي غتشوط تما ترجع كحلة بشمش خليها نديها ونتهلا فيها شويا 
عيشة:ودهازها؟؟شكون اشريه معاها
تدخلات مرات خالها:شريو من ايت اورير كلشي..فيه كلشيي
عيشو:اوا انا بنكون معاها ونشري ليها على ذوقي داكشي لي بيت
فاضمة:(حركات راسها )ويلي على اش بيتي راهيا لي بتلبسوو
عيشة:مالي هبيلة نخليها تشري لي باات تمشي تشري لمقزب..نمشي معاها رجلي برجلها تانشىييو
شافت فاضمة فزينب لي تتشوف فمها بحزن زعما والله تاحرام..تا دهازها خصها تحشر فيه راسها..سكتات ومقالت والو مخلياها تقول لي بغات
مرات خال:واسبقي بعدا ليها ذهب واش بتصيفتيها بلا ذهب..شري ليها شي حاجة تديها معاها
عيشة:متخاغيش عارفا اش تندير
فاطمة:صافي غدا نمشيو حنا لايت اورير ونتي طلعي للفوق ااه وضيفتي لينا رقية
عيشة:لاش؟؟
زينب؛(بحماس)اع اه صيفتيها امي عفاااك توحشتها وبيتها تكون معايا
عيشة:وااخا وبتجيب دوك جنون تولادها
فاطمة:هي صيفتيها مرحبا بيها

عيشة:ان شاء الله
فيبرا تيلي فصدر زينب وناضت قافزة من حداهم لبيت عمها مالقات فيه حد..سداتو بشوي وتوقعات شكون وبالفعل هو نييت..بتاسمات بحب وشدات الخط عاضا على شفايفها وقالت:الو
عثمان:(بصوت ثقيل)المسرارة تاعي
زينب:عثمان
عثمان:نعام الفااد تاع عثماان ههه ساليتي
زينب :ااه عاد.دابا..تساراحتي
عثمان:شوياا ضراتني معدتي اش درتي لينا فالطياب
زينب:كثرتي واقلة المرقة؟؟نتا عندك المعدة وكلتيها
عثمان:واقلة هي كثرث وصافي
زينب:باقي عندك داكشي لي صايلت ليك
عثمان:وااقلة..معقلتش فين باقي حطيتوو
زينب:شرب منهم معلقة قبل ماتنعس فالحليب افوتك الحال
عثمان:نقلب عليهم ونشربهم..خليك مني..نتي مزيانة؟؟
زينب:الحمد(بصوت مرتاح)
عثمان:فرحانة؟؟
زينب:ههه اه
عثمان:بزز على مك تكوني فرحانة لمشكودرة تمك ههههه
ضحكات وقالت:هههه تتعايرني
عثمان:شي مانع هههه
زينب:تشداقني ومتلقاني هعه
عثمان؛ده كان زماان ههه دابا رشمنااك زعماا 
زينب:نمشي نغبر عليك واحد شوياا
عثنان:معرت فين ههه
زينب:نمشي لايت اورير تانقربو نديىو العقد
جمع ضحكتو بلهلا يطريه ليه..وغوبش وقال بعدم فاهم:لاش ؟؟
زينب:كانت مي بتديني للبلاد كاع وقالت ليها ختي تخلينيىمعاها
عثمان:وعلاش متبقايهش هنا؟؟معشوقة دوزي يامات مع داك سي الحبس
زينب(بهدوء)ماشي هاكاك هي باش نوحد تانا راسي راك عارف
عثمان:(بعدم فهم)اش عارف؟؟معندك فين تمشي ازينب بلا تبرهييش تاني
زينب:واعثمات راه ضروري نمشي راه عاداتنا هاكاك خص العروسة تغبر باش اطيح عليها سر زعما
عثمان:نتي اطيح عليك السر وانا طيح علي القطرة..محمانش هاد البلان ازينب..شوف على شحال اوجدو وراقك
زينب:هي شي سيماانة وصافي هاكاك
عثمان؛متأكدة سيمانة؟؟
زينب:ااه اع تاختي فاش بتزوح دغيا جمعوهم ليها
عثمان:(زفر)ففف تتغفلووو والله 
زينب:هههه واصافي ماشي مشكل..سيمانة نرجع
عثمان:(ببرود)نتي عندك هانيا عندك زايد نااقص مكتوحشنيش
زينب(جمعات ضحكة)حرام عليك ..تتقول فيا لي مكاين
عثمان:وشنو كذبت هههه واحد سقرامة فالهضرة نتي تتقطري علينا الهضرة ولايني بلاتي على مك تاطيحي فيدي نخرج من مك الزيت العنكورية

ضحكات وقالت:شناهيا هاد زيت لعنكورية عههع
عثمان:تاتوصل وقتها ونوريك كي تتعصر (غلبووو ضحك)ههههههه
ستغربات لضحكتو العالية لي قليل فاش تتكون اما هو راه مات بضحك تادمعو عينيه تا ضحكها معاه معرفات مالو
زينب:ههههه علاش تضحك
عثمان:والو والو هههههههه
زينب:هههههه الله يخليك ديما ضاحك
عثمان:امييين..بقاي معايا هاكا نبقاو ديما ضاحكين
زينب؛اميين..ياله سير بيعيقو بيا
عثمان:منشوفكش قبل ماتمشي
زينب:منقدرش والله
عثمان:واخا الالة نصبر ماشي مشكل..بقاي تجاوبي على نشقوفك نهار نبييك نلقاااك ماشي تكفري دنمي
زينب:لا لا متخافش نجاوبك
عثمان:ياله سيري..بسلامة
زينب:بسلامة 
قطع معاها ولاح تيلي ومشا ابدل عليه حيت بيخرج اتلاقا براهيم فالقهوة..اما هي راه ردات تيلي لصدؤها وخرجات تكلس معاهم باش ميحسوش بيها
كانت الهضرة كاملة ضايرة على العرس والخطبة وشنو اشريو وشنو اديرو..تادازت ديك ليلة على خير
****
فاليوم الموالي..فاقت زينب بكري مع الستة على يد مها لي جنونها الفياق بكري..فيقاتهم كامليين وفطؤاتهم صحة باش اشدو الطريق فحالهم
كلهم مجموعين على طبلة كيفطرو تانطق حسن:ياله الى غادين نبقاو نتسناو الشمش تاتسخن
عيشة:اييه هي سيرو نتوما انا بنطلع للبلاد ديو معاكم زينب
حسن؛اييه مرحبااا
علي:ياله مجمعو ليها وراقها ونصيفتوهم لسي عثمان
حسن:سي عثماان؟؟واخا اسيدي ياله وانوضو
زينب؛(تتفطر)باقي بنجمع حوايحي
فاضمة:(ناضت)هي فطري انا نجمعهم ليك
بتاسمات ليها كشكر ليها ومشات تجمعهم اما حسن راه خرج اجيب قزديرتو قايل:نجي نلقاكم واجدين تحركو ونتوما ثقال
خؤج مخلي العربي كيحنزز فيه وقال:خزييت مدار فيها بوجمعة مايصلاح ملي جوجك لهاد الحماار حشاا وجهكم
عيشة:لواه لواه اسي العربي..سي حسن راجل معقوول
العربي:مقلناش لا ولايني مالو على هاد الفتن وااه فطر اتسناها هي تفطر
فاطمة:(ناصت من على طبلة)هذااك هو حالو هي الله يعفوو عليه
علي:تريكة ناقصة لا هو لا قبيلتوو
عيشة:الله يهدي ماخلق
مشات فاطمة لبسات جلابتها وصابوها وهزات صاكها ولحقاتها زينب تاهيا جبدات حوايجها تلبسهم لقات فاضمة جمعات ليها كلشي
ياله غتلبس سروال دجين وهي دخل مها شافتها وكحلات بالعما وقالت:شداكشي بتلبسي؟؟؟
زينب:(بعدم فهم)حوايجي
عيشو:حيدي علي داك تقزاب راه مابقيتيش تاع رااسك..الرومي ونتيبتزوجي اشهاد قلا الحيا
فاطمة:مالها الالة؟؟رله تتلبس طوييل وهاد جييل ماديالش الطويل بحالنا
عيشة:(بتذمر)ماسوقيش انا فجيل انا شغلي فبنتي لي ولات محسوبة على راجل اخر..تخرج هاكاك فسروال مزير عليها اش اقولو الناس؟؟بيقولو عيشة مربااتش
فاضمة:(سدات ساك زينب)ياودي اعيشة مالكي على خالتك..سيد نهار شافها شافها بالدجين مقال عليه والو
عيشة:انا لي عارفاا..حيدي داكشي لبسي جلابتك وكوني تحشمي ونتي تنطلق ليك شوي وتتبي تفرعني حشمي حشمي راه زواج هذاا
شافت فيها زينب بحزن بغات تهضر ومقدراتش وكذلك الباقي سكتو حيت غير قابلة للنقاش عقلها فيه البنت تزوجات جلابة والطويل والصابو داكشي العصري اوهو
تنهدات وسلمات امرها لله وجبدات جلابتها لي عندها ديال الخريج فالبوردو لبساتها ودارت ليها زيف ساتان زوين ولبسات صبيبيط وهي مراضياش بتاتا عن الوضع..هي تتسلك ومتتقدرش تقول لا
هزات صاكها صغير لي فيه المسايل ديالها والفلوس لي غطاها عثمان وخرجات هازا صاكها لقات حسن واقف تيتسناهم مخنزر وقال:شهاد تعطيلة
عطاتو فاطمة الصاك وقالت:كنا تنلبسووو
شدو بنطرة وقال:سي العربي الله يعاون
العربي:الله يعاون وتهلا تهلا
حسن:متوصينيش
عيشة:طريق سلامة 
زينب:(غنقات مها)عنداك متصيفتيش رقية
عيشة:نصيفتها نصيفتها هي سبري وديري عقلك
حركات راسها بالايجاب وتسالمات مع عمها ومراتو بحرارة شاكراهم على وقفتها معاها
تبعات فاطمة لي طلعات لبيجو تاع راجلها وطلعات حداها..عاد جا حسن طلع وحرك طونوبيل مغوبش..
بقات زينب تتشوف فالطريق بعمق وتتفكر حالها كي كان فاش ياله جات لمراكش وحالها دابا..رغم كلشي كاينا لمسة فرحة فعينيها سبابها عثمان
هاد الاخير لي مفاق تال التسعود ناض بزربة بدل عليه وخرج للسوق بلا فطوور
حل الحانوت وحط السلعة وبدا كيستف تاجا المتعلم وريح هو ويااه كيهضرو تاوقف عليهم براهيم وقال:اصباح الخير العريس
عثمان:صباح الخير
سلم عليهم وريح كيضحك وقال:هانيا زاكيا
عثنان؛فوق فكيك ههه ونتا
براهيم:اللهم لك الحمد..اوا شي براد تاتاي
عثمان:مشربتيهش فداؤك؟؟
براهيم:اتاي تسوق مابحالو فدكات هههه(شاف فالمتعلم)الله يحفظك شي كااس من عند عبد السلام 
ناض المتعلم كيضحك وقال:جااك اسيدي
مشا المتعلم ونكق براهيم:جبت ليك داكشي علاش وصتيني
عثمان:(بامتنان)الله يحفظك نتحرك ونرضهم ليك
براهيم:(جبد ضمسة تالفلوس مدها ليه)وايلي تانتاا..شد وشري لش خصك وقتما رضيتيهم هو هذااك سير نتا كاع لترضهومش
عثمان:(شدهم دارهم فجيبو)لا لا نتحرك ونمدهم ليك..نشد الكرا ونعطييك هي مع تزيرت مع كلينيك لواليدة 
براهيم:واشد اسي الحبس تا تدير ورد والر مرديتيش هانيا
عثمان:احفظك..

جبد عثمان تيايفونو وكتب ليها ميساج:الى وصلتي قوليها ليا..طريق سلامة احبيبي
صيفتو ورد تيلي لجيبو وقال:اكوون خيير
براهيم:اجي بعدا داك خونا تلع لبارح تاع راجل ختها مالو كيتبوطا
عثمان:معرت مال الحمار لي ولدوو..منفخ وعاجبوو رااسوو
براهيم:معجبنيش بلانوو كااع باينا معاجبوش الحال
عثمان:كاعلا اعجبوو اصلا ماحاملووش تتعاود ليا عليه زينب ممزيانش معاها كان كيضربها
براهيم؛باينا فيه قااسح..(بتاسم)هي هو راه طحتي على نقرة ههههه 
عثمان:نوض تقااود هههه تقوليا زوينة نردم ليك وجهك ههه
براهيم؛لا لا زويينا اسماء ضلات تتشكرها لياا
عثمان:ههههههراه لي شافها تتعجبو الا ختي فاطمة زهراا هههعه
براهيم:وا لعيالات بيناتهم الحسد هه
عثمان:واهي تعرفها بعداا هي راه محاملاهاش وعارفاها ممسروطاش ليها ..وتتمشي وتتبقا تتلوح ليها الهضرة
براهيم:بديتو من درووك اخويا..باقي تالعقد مدرتوه
عثمان:عرفتي اش ضارني فراسي ان زينب تنسولها تتقوليا ختك زوينة وضريفة 
براهيم:ههههههه وايلي..بلاتي اتلاقاو لييك بتبقا هي تفك بينهم
عثنان:منضنش..زينب درويشى مديالش صدااع
براهيم:اخويا راه العيالات ميقد عليهم هي لي خلقهم..لحاصول نوض لحانوتي
عثمان:واتاي؟؟
براهيم:شربو نتا هههه
مشا لحانوتو مخلي عثمان تيتسنا فالكتعلم
اما فايت اورير ؤاه كانت زينب ياله وصلو نزلو وستنشقات الهواء تايت اورير برحابة صدر..دقو لباب وحلات مليكة بضحتكها الطفولية المعهودة طارت على زينب بتعنيقة وقالت :خالتييي
زينب:(عنقاتها)تاساانوو هههه لباس عليك
مليكة:بخيير ونتي
حسن:حيدوة خلينا ندوزو ودخلو 
حيدات ليه زينب وداز تينكر مخليهم معانقين..تستلمات مع مها ودخلو كيهضرو وافرغو شوقهم من بعض
جلسات فاطنة حدا حسن وقالت:فين خوك؟؟
مليكة:تيلعب ههه خالتي مبرووك 
زينب:الله يبارك فيك ههه كيدايرا بخير 
مليكة:مزيانة ههه
حسن:نوضي ابنتي جيبي كاس تاتاي وحطي لينا نفطروو
ناضت مليكة للكوزينة تحط الفطور لباها قبل لينكر فحين زينب حابت ساكها وناضت تبدل عليها
دخلات لبسات بيجامتها وجبدات تيليفونها لقاتو كتب ليها ميساج..جاوباتو بابنسامة:عاد وصلت
فلبلاصة عيط ليها وهي تفافا..ردات الباب عليها وبقات شادا فيه ليدخل حسن..وجاوبات :الو
عثمان:وصلتي العمر
زينب:هه اه..كيصبحتي
عثمان:الحمد لله زنتي
زينب:مزيانة..برات ليك المعدة
عثمان:شوياا ههه مرتاحة؟؟
زينب:اه اه مزياان..بتجي ختي رقية
عثمان:هههه شتك فرحانة
زينب:ااه..بتجمعو خواتاتي كاامليين ههه
عثمان:الله يخليها ليك..ردي لبال من داك كحل راس تاع راحل ختك
زينب:لا متخافش
عثمان؛نخااف قالاك..معجبنييش خفتتوو ادير ليك شي حاجة
ينب:لا لا ميدير والو راه واخا هاكاك تيعرف الله
عثمان:باايناا فيه هههه اودي خلينا منو درووك..
زينب:خدام؟؟
عثمان:ضروري..سيؤي رتاحي ليك ونهضرو فليل واخا احبيبي
زينب:واخا الله يسر
قاطعات معاه ورجهات تيلي لصدرها وخرجات لقات حسن تيفطر مع فاطمة ومليكة نضامات ليهم فالفطور
فاطمة:حسن خارج
حسن:ممم
فاطمة:دوز عند العشاب جيب ليا الحنة والتخالط تااعها 
حسن:لاش؟؟
فاطمة:جيبهم وصافي
كمل ماكلتو وناض من حداهم اقابل شغلو هي ناض طارت مليكة على خالتها وقالت:وريني راجلك
ضحكات زينب وقالت:ههههه راجلي
مليكة:اه اه بيولي راجلك 
فاطمة:هههه الله يمسخك
ضحكات زيمب وجبدات تيايفون من صدرها وراتو ليها وقالت لوخرا بشلحة:اححح اربي طرطق ليا قلبي بهاد زيين اححح اخالتي عطيه ليا
طرطقات زينب بضحك هي وفاطمة على هبالها ونطقات زينب؛هههههه عجبك
مليكة:هههههه على مزينااتوو هههه عجبني ههه نمسع صوتو
ضحكات تاني زينب وقالت:ههههه واش حمقة
مليكة:خفتك هي تجيبي لينا شي خايب ساعا زوييين 
زينب(شافت فصورتو)اه زوين
فاطمة:نوضي الماسخة هههه
مليكة:مكرهتش تانا شي واحد بحالو ونتزوج فالمدينة
زينب:قراي قراي بعداا ههه
فاطمة:لا هي تتشوف زواج تريكة وحدا شابها عايلة بااها هههه نوضي حمعي لكوزينة اجيب باك الحنة نقيوها
زينب:اش بيتي الحنة؟؟
فاطمة:بندقها ونديرها ليك لحمك مايجي فين اوصل العرس تايولي لحمك كولو بيض
مليكة:(بضحكة بريئة)وانا ندير ليك الماسكاات ههههه تنسمع صحاباتي فالمدرسة تيدويو عليهم تيرضو الوجه زوين
زينب:عهععه كملات هههه
فاطمة :وشنوو؟؟هههه متخافيش نتي لي بقيتي منزوحوك تاتكوني نااضياا
مليكة:(غمزاتها)وتدي العقل لراجلك زويين
ضحكات تاني زينب وقالت:ههههه نقولها لييه
مليكة(خرجات عينيها)وايااك هههه تحشميني معاه هههه الى عندو شي خوه اه
زينب:هههههه واحدبوحدو عند موو هههههه ناري ضحكتيني باينا كي بدوو هاد السيمانة
مليكة:ومع بتجي رقية ههههههه نااري
زينب:وايييه ههه
دخل حسن عليهم كيحمحم لاح ليها ميكة تالحنا والتخالط وقال:هاكي هاهووماا
وزاد تاني شداتعم زناضت تنقي فالحنة وتخالطها باش دير بيهم تبريمة خاصة لزينب
نقات الحنة ودقاتها فمهراز خشبي مزياام وغربلاتها وجمعاتها فميكة عاد.جبدات التخالط تاوعها لي عبارة عن الورد والخزامة والريحان والفول مطحون والحمص مطحون..غربلات كلشي وخلاطتهم

خلطات فاطمة كلشي وعاودات شدات القرنفل دقاتو تاهو وغربلاتو وزادتو عليهم باش تعطيها تبريمة تالعرايس لي معروفة عن الشلوح..
زينب(كانت جالسة حداها)دابا هادشي نديرو فالحمام
فاطمة:هادشي المرضية تعودي كل ليلة تخلطي شوي بالما زهر وديريخم للحمك وتسناي تاتيبس عليك ومسحيها هير وخليها فيك تالغد ليه وعاوديها تاني كل ليلة سبع ياام عاد تدخلي لحمام..نكدي ليك الحمام وتفرجي لوسخ ههه
ضحكات زينب وقالت:ههههه بنطيب لالة
فاطمة:ترجعي على مزيناتك هههه 
عنقاتها زينب وقالت:لهلا يخطيك الالة هههه
فاطمة:الله يسر لييك راه فرحتي ليك كبيرة..تزوجي تانتي وديري دارك وداك ولد الناس الى بقا كيماوعو راه اعيشك مزياان وميخسرش ليك
زينب:صرااحة والله تا ولد نااس معرت اش درت تا جازاني الله تادترو فطريقي
فاطمة:تاهز راه مرضي هههه
زينب:هههه بزااف عزيزة عليه موو 
فاطمة:واهي لي عندو ههه
زينب:ااه عرفتي شنوو فاش نضنا نهضرو لبارح عطاني جوا فيه الفلوس قاليا شري بيه لي بيتي لتخصك شي حاجة
فاطمة:صداقك؟؟
زينب:لا لا قاليا هير الى خصاتك شي حاجة وصافي..
فاطمة:وا ملي عطاك الفلوس يعني نتي لي بتشىي حوايجك ماشي هوما
حركات راسها بنفي وقالت؛لا فايت قال ليا ختو لي بيعطيهت تقدا لياا وهادشي هي تضويرة منو
فاطمة:لعجب هههه نوضي جيبي نشوف 
ناضت من حداها جابت ليها الجوا حطاتو بين يديها وقالت:شوفي
حلاتو فاطمة وجبدات الفلوس وبدات تتحسب وقالت:تبارك الله هادشي هي تضويرة..اوا شوفي من غدا نبقاو نزلو للسوق شري لي عجبك بيدما تجي مك باش تخرج تقدا معاك واخا راه بتفقصك
زينب:كاينا رقية ههه تتعرف ليها
فاطمة:ديك المسطية تاهياا ههههه اوا خبيهم خبيهم مزياان
حركات راسها ومشات حطاتهم فصاكها من جديد ورجعات عند.ختها وهاكا دوزات نهارها 
وصلات العشية خرج عثمان من محلو بعدما سدو وتوجه لدارو لقا ختو مقلزة ليه تما تتسناه..لقى سلام وريح 
فاتي:على السلامة من صباح وانا تنتسنااك
عثمان:علاش مالكي
فاتي:اوا راه خصني باش نتقداا..وخصني نهضر مع زينب باش تمشي معايا عند الخياطة على قبل القياس
عثمان؛زينب مشات هاد صباح عند ختها بتبقى تيقرب العقد
فاتي:(خزرات)شنااهووو؟؟؟من نيتها هادي وانا فين بنلقا قيااسيي
عثمان:خلي تانقربوو نديرو الهقد وتجي وشدس القياس
فلتي:وا زمر لي مابيتش واش اخويا هاد الخياطة بتبقا مقابلاني هير انا..راه سيمانة وبزز باش طلع ليك فيها التكشيطة وعاد جلابة
عثمان:خلي الجلابة تالخر هي وداكشي لاخر ولا تقداي كلشي طالع
فاتي؛داكشي لي طالع راه معربن وحنا بينا شي حاجة زوينة ماشي تلبس الطالع لي شافها فالعائلة اعرفها شارياه طالع
عثمان:اوا تقداي وانا نعيط ليها تجي قبل وشدي قياسك 
فاتي:(بنرفزة)الخدمة المرونة هي هادي..اما اش داها تمشي كااع فففف
مباركة:شوفي ياك الخياطة صاحبتك اوا لطلبتيها اخدمها ليك فربع يام ولا خمس يام تخدمها
فاتي:كلشي بالفم سااهل انا فمن غتوحل فففف واخا والقياس ديالها الى بنشري ليها منين نجيبو
عثمان:عينيك ميزانك..راه شتيها كيدايرا
فاتي(ساطت)فففف باين هاد النم العسري كي بيكون
عثمان:دابا مالكي تتسوطي ياك لبااس؟؟
فاتي:غففف واخا صافي ارا ليا هي الفلوس بنشمي انا وحميد للمدينة نشري ليها شي تفصيلة
عثمان:فين حميد؟؟
فاتي؛عند موو دروك اجي واديني
عثمان:صبري نتغدا ونديك اناا بلاش متعذبيه
فاتي:واخا ياله هي نووض راه شلا مطارق فرااسي 
ناض ادوش مخليهم كيتناقشو فالعرس
مباركة:خصني نعيط لختي زهور تعاوني فالحلوة
وئام:شريو كلشي واجد
فاتي:حلوة سوق؟؟لهلا يحييك كلشي ندوزو بيدي عيطي عيطي لخابتي هي بعدا تتفهمني وتتفهم اش تندير
وئام:محنكم الله ههه
فاتي:تانتي الزين بيمحنك الله(هزات فيها حاجبها)غدا غتصبني فراش الدار كولو 
خرجات وئام عينيها وبلا متحس قالت:شي قلوة لا؟؟
شيرات عليها فاتي بطبسيل وقالت:اديك اابرهوشة
وئام:(وقفات معصبة)والله لكانت ليكم..شي اعرس وشي اتهرس مالي عليها..نصبنو بوحدي مالي اختي
فاتي:وبيتي نتحنا عليه انا ولا مي
وئلم:ضبرو لمخكم المهم انا لاا
مشات لبيت مها مخلياها تتنكر ونطقات مباركة :الفراش خليه علي نجيب واحد المرة تدوزو ليا فنهاار صافي
فاتي:وهي بيناها للعيد الكبير
مباركة:صافي قاديو
جا عثمان مسخن غداه كلا وكمل وناض هز الفلوس لي يقدوه وخرج مع ختو على وعدو وسعدو اتقدا للالة زنوبة اول شراوط دهازها

مشاو للمدينة حطو الموطور ودخلو للدخاشش فين معروف بالتكاشط وتواب وهي الغلا وااشحيك طبعا عثمان مكيعرفش فهادشي هي تابعها وهي اكيد بغات هي الفريع والغلا ميمهمااش كاع منين اجيو الفلوس
وقفو على مول محل كبير وحاط تواب الفريع ولدات فاتي تتشوف فالثواب لتكاشط وتعاود..تخير فهذا وتجبد هذا تا كفر عثمان بلاصة مول المحل وشد راسو وقال بنرفزة:راه تعطلتي واش هادشي كولو تقباب
فاتب؛واصبر ..شوف هادو راه تواب عروبيين(مخاطبة مول المحل)ارا ارا لي عندك زيين ونتا عاطينا هادشي
ضحك مول المحل وقال؛مطورة مع راساتك هههه عندي شي حاجة ولكن شويا قاسحة فثمن
فاتي:(بذكاء)هي ارا بعدا خص هس تكون شي حاجة زوينة وديك ساعا لعجباتني تنقص ههه

عثمان:ياربي صبر
ضحك البائع وقال:واخا الالة
جاب ليها احسن ثووب تتكشيطة شافتو وكنززات عليه ولكن قاليها الثمن للميترو تتصدمات وبقات عليه مني منك وتجبه وتسنطح مخليا عثمان حال فيها فمو وممشات تاداتو بثمن لي بغات..فرنسات وقالت:ياله زيد
خلص مسكين على نيتو وزاد تابعها وقال:اقسح وجه هو ديالك..ههههه 
فاتي؛زاد فيه نص وبيديرها بيا انا لي خويا مخفي سنانو فهادشي
ضحك غثمان ولاح يدو علي كتقها وقال:وجهك قااسح سيزيتيه هههه
فاتي:اوا باش تعرف معزتك..واخا مقدية بزز ولايني مابيتكش تزندف
عثمان:هههه
دازو لمحل اخر وبقات تاني تشرط وتقلب تا لقات ثوب تجلابة وتالقفطان وتاوات تاني ورحعات معاه كيضحك عليها..مكيدخلش كل مكيدير هو اهز المياكي واخليها منها ليهم فران وقاد بحومة..
خداو ليها الثواب لي تحتاج ودازت بيه لواحد دخيلة فيها مالين البيجامات وارا ليك للعزيل..ختارت ثلاثة تالييجامات وهي الواعرين على ذوقها وتغزل فهادي وفديك وتخير...خلص وزادو تاني لجيهة الضبابط وقال؛لا لا هادو خليهم علي انا
فاتي:وتقوول مغتعرفش نتاا زيد قدامي
عثمان:بندخل سلعة جديدة وجي شوفيها وضوفي اش يجي مع هادشي
فاتي:اوا لهاكا واخا
عثمان:صافي مشيناا؟؟
فاتي؛لواه لبرد...زيد زيد باقي بنشدو الكولونات والبودياات وعاد شي صيكاان
عثمان:وااك واك معااك معييتيش
فاتي:عييت ولايني اوهو نكمل شوي دابا بيدما تجي خالتي زهور تعاوني
عثمان:فففف ندمتيني لاشجيت معاك ففف
فاتي:وازيد خلاص
دازت تاني لمحلات خرين ولي دخلات عندو تلصق عندو صدقات شاريا ستة تالييجامات معرفات بلي الميزانية قد الحال..وسي عثمان اخلص ممعارضش بمجرد مكتفكر انه غتلبسهم محبوبتو كيقول ماشي مشكل المهم اعجبوها
تقدات ليها جوج صيكاان وسالات وقالت:فففف ياله صافي
عثمان:(كيطنز)لا والله تاترحعي تكملي..من نيتك اش بقا مشريتيهش
فاتي:(حركات راسها)هادشي وباقي مشريت والو...باقي الماكيااج والشوميز دونوي ضرورين وعاد فرجليها شنو تلبس ..وزيد شانطات والروايح ونزيدوها قفطان جوهرة من عندنا باش نبانو ناس كرااما ااه والبينوار والفوطات تاوعو
عثمان:دوزي قدامي هو لول وهادشي شريه من بعد مصليت لا مغرب معاك لا والو..
فاتي:باش تعرف هادشي فيه الخدمة(بنفخة)حمد لله علي
سبقها وقال؛نشري علي تاني زينك
تبعاتو تتنفخ عاجبها راشها انها تقدات اش خصهم واخا معندهاش مع زينب ولاكن حبها تبام زوينة قدام عايلتها خلاها تقدا وتوقف على كلشي بلهلا اطريه ليها..المهم متبانش لاعلاقة قدام الناس كلشي الا مظهرها
داها عثمان لسناك وسط المدينة كلاو فيه ورجعو للدار وهو مسخسخ سخسخاتو بالمعقول ولى طالب الشرع
طلعو لادار هازين المياكي كثار ودخلو على مباركة وهي تضحك:شريتوو كلشي
لاح عثمان المياكي بتعب وقال:حسن عوان راجلها فففف
مباركة:ههههه اش شريتو؟؟
فاتي:نوضي اوئام اري شريبا باردة شحفت ففف
ناضت بزربة جابتو ليها ورحعات تتقلب فالمياكي وتوري لمها لي عجبوها الحوايج
مباركة:ايهااي معندي مايتسالك شريتي وعرفتي اش شريتي
فاتي:معلووم مالي عروبية 
عثمان:(ناض)انا هاني مشيت ننعس سيري بوحدك المرة جايا
دخل لبيتو مسخسخ تلاح على ناموسية ودوز نمرتخا مجاوباتوش دغيا تعطلات ونطق؛مالكس تعطلتي
زينب:حم كنت مع خواتاتي ونضت من حداهم
عثمان:ممم مزياان..جات ختك
زينب:ااه ههه فين غبرتي
عثمان:عليها سولتي فيا الخايبة
زينب؛قلت بتكون مبرزط
عثمان:لهلا يعطيك فين كنت..جهنم الكحلة ههه
زينب:اويلي علاش
عثمان:ههههه(بصوت ثقيل)زغبني الله ومشيت مع فاتي تقدا ليك 
زينب:بصح؟؟
عثمان:والله هههه ولاكن عيااتني ههه سوق لعيالات مكيساليش
زينب:دوش ورتاح ليك شوي..ديك ساعا متمشيش
عثمان (بحب)مشيت نشوف لحبيبتي شنو غتلبس
فرنسات بخجل وسكتات وكمل هضرتو:ساعا معندي مايتسالها شرات داكشي زوين
زينب:قوليها شكراا هههه 
عثمان:بانت ليك هير هي هههه انا لا..ماكاينا شكرا مكاينا حبيبي والو 
زينب:هههههه واعثمان ؤاه تنحشم
عثمان:حيدي الحشمة ازيين هههه ولايني هي خليك دابا نتفرج فييك ههه ونتي اذ درتي
زينب:والو ضليت مجمعة مع رقية ههههه جات باش تعاوني نتقدا
عثمان:هممم مزيان..قدوك الفلوس ؟؟
زينب:هء اه اه قاادين..اصلا بتجي مي تاهيا باش تمشي معانا
عثمان:مزياان الى خصاتك شي حاجة قوليها مصيفتها ليك
زينب:لا لا كلشي عندي هههه عثماان شنو شرييتوو
عثمان:ههههه ضرك راسك ههه شلا ماشراات صبري نصور ليك
زينب:(بحماس)ااه واخاا هههه
ضحك وقال:واش اخرج ليا فهادشي كولو هاا هههه
زينب:كيفاش؟؟
عثمان:واخلصيني ههه نصورو ليك فابور
زينب؛هههه بشحال
عثمان:اري شي بوسة ههههه
شهقااا فبلاصة وقالت:هااء حشووومة اعثمان اش هاد الهضرة
عثمان:انوضي تجعدي مكاين لا حشومة لا سيدس زكري..نطيح فمك نهار العقد منعقلش عليك هههه 
بلا متشعر ضحكات ضحكة عالية وقالت:واحشوومة والله هههه مبايناش فيك
عثمان:باينا فياا موقر رااسي ههههه راه خرجتيني على طوعي بسسف ونتي كلك تتقطري بزيين..لبارح فلخطبة راه دخت..بربي تادخت ههه ماعرفت مانحضي واش رجليك ولا شي حاجة خرا

زينب:عهه بصح عحبتك؟واخا مدرت والو لوجهي
عثمان:ولاش ديري؟؟الحاجة طبيعية زوينة عطاك الله حقك فزين وفعينيك ردك زوييينة بزااف مكيدير هي لي مراضيش بزينو..ونتي زوينة ونهار لول شفتك بلا صبايغ متجيش تالخر وتوريني الوجه المصبوغ
زينب؛(بابتسامة)مكيعجبكش الماكياج اعثمان؟؟
عثمان:(بجدية)ماشي مكيعجبنيش..كيجيني زايد نااقص مكتعجبنيش حاجة وحدة هو وحدة تزوق وتخرج..هاديك مكنحملهاش..مزال ديك زمر تاع شمس ماشي مشكل 
زينب:وشنو انا منديروش؟؟
عثمان:ههه لا والو..متحلمييش داكشي خليه للخايبات نتا اخويا مسرار هههه
ضحكات وقالت:هههه بقيت تنتتسنا حياتي كاملة نهار نتزوج باش نعود ندير الماكياج هههه ونتا تتقوليا لا
عثمان:هههههه شوفي ديري ولاكن ماتبسليش..
زينب؛كيفاش
عثمان؛شوي براكا..الماكياج واللباس منتعاتقكش معاك فيهم واخا معرت شنوو
زينب:اللباس؟؟
عثمان:سيي..اللباس..لباسك ابقا هو هو كي خديتك كي يبقاا
زينب:دجين؟؟
عثمان؛مزيان داك لي كتلبسي وعاد.نتي تتلبسي قوامج طواال بزااف يعني فيم المشكل...
زينب:منحيدش دجين اعثمان؟؟
عثمان:(بهدوء)الى بقيتي تاتلبسي هوكا علاش تحيديه..لباسك مستور عادي ممبينش
زينب:(تنهدات براحة)عرفتي نتا هههه فشكل
عثمان:كيفاش هاد فشكل عندك ههه
زينب:عرفتي شنو حسابني..حسابني بنقولبا لبسي جلابة ومتبقايش تلبسي الدجين وحيدي عليك العصري
عثمان؛(كيطنز)وعودي لبسي صابواات ودوك جلالب تالكاشمير
ضحكات وقالت:هههههه اه هادوك
عثمان:من نيتك هههه بتشرفي دغيا هوكا هههه خليك كيما نتي ماتبدلي والو كون كانت شي حاجة معاجبانيش نقوليك بدليها
وبنب:ههه عرفتي هي هاد صباح قالت ليا مي متبقايش تللسي دجين راك وليتي مرات راجل خههعع
عثمان:ديك نسيبتي خصها لعصا ههههع 
زينب:والله الى حلفات علي منخرج بيه تا لبساتني جلابة هههه
عثمان:ههههعههه وايلي تاهيا مسالبا راسها هههه ها الاذن من عندي لبسي لي بغييتي فحدود قزيبتك تباان نعلق مك منها
ضحكات بخجل وسكتات وقال:ياله واخلصيني باش نصور ليك
زينب:ههههه لا هههه مابيتش نشوفهم باقي
ضحك وقال:ياك الخايبا هههه سمحتي فالحوايج على قبل بووسة هههه
زينب:هههههه اااه
عثمان:هاهياا فمك..شهدي على مخك تنجمع ليك شحاال
زينب:ععععههههه حشومة تانتزوجوو
عثمان:امتاا هيير هههه سيري وكان انا مكفسة هلي
زينب:هههههه بسلامة تهلا فراسك وشرب من داكشي باش افوتك الحال
عثمان:واخا بسلامة ..
قطعات معاه فرحانة ورجعات عندهم تتفرنس وهوما مضورينها شادين قيهم ومع بيضة دغيا تتنزك وتنوض من حداهم وتابعينها
فاطمة:ههههه طلقو منها..اجي ديري لحنة لعظامك
دخلو لبيت فاطمة لي كانت تتخوض الحنة بالما شخون..تخليطة لي صايبات صباح
رقية:اش فيه هادشي
فاطمة:الحنة والوورد والخزامة والفول والحمص مطحونيم..نخلطهم بشوي تالما سخوون والما زهر ونعصر فيهم حامضة ديرهم للحمها وتسنا تاتنشف وتمسحها وتلبس حوايجها..زينب حيدي حوايجك
زينب:متخرجوش؟؟
رقية:حيد ازمر راه لي عندك عندنا
ضحكات حشمانة وحيدات حوايجها بقات بسليب وبدات تتدهن الحنة للحمها كولو من غير وجهها وختها تتمرمدها فيها مزيان..فالاخير هزات حامضو قسماتها على جوج حكاتها فركابيها ومرافقها وقالت:باش ميكحالوش ليك
جلسو معاها تانشفات ليها ومسحاتها مزياان من لمحها لي تدبغ ولا فيه لون الحنة ولبسات بيجامة بيتية فالاسود 
مدات ليها فاطمة نص حامضة وقالت:هاكي هادي دخلي لطواليط ودوزيها على تحت بيطانك وتحتك يااك وركابيك ومتغسلي تال غدا فصباح وبدلي سليب صافي
شداتها كتنفذ هضرتها ومشات دوزاتها على منطقة الحساسة وعلى ركابيها ولاحتها ورجعات عندهم وقالت:صاافي
فاطمة:هادشي كل نهار ديريه وتشوفي..نهار نكدي ليك الحمام راه الوسخ تاع كرش مك اخرج..وديك الحامضة راه نهار تحكي تما(المنطقو الحساسة)الوسخ تدنيا ودين اخرج منها
رقية:بيضيها ليه😂😂😂😂
تشتتو عليها بضحك فحين هي تزنكاات وبقات تضور فغينسها:هاء حشوومة رقية ففف هءء وا رقية برااكا
رقية؛😂😂😂😂😂😂😂
فاطمة:الله امسخكم هههههههه
زينب:هء واافففف(تتزير على كمام البيجامة)
رقية:شوفو كي رجعات هههههخه بلاتي تجي عيشو تسيق لينا لخبار تنبيضوها بتخرج غينيها وتقول حشووومة عيييب 😂😂😂😂
هنا ضحكات زينب تاهيا وخبات وجهها بين يديها وعطاتها للضحك على راسها

مليكة:مكاينش لي كيخرج فعيشة الشيب قدك ههه
رقية:تمشي تعاود لمخها هي عااشت حياتها وباتنكدها علينا ههههه
فاطمة:حشووومة رااه مك ههه
زينب:خليها تاتسخط عليها هعه
رقية:الى هي سخط عيشة مرحبا بجهنم ههههه
ضحكو عليها كامليين عارفينها مقطعة الوراق كلشي عندها ضحك وتكركير..ومع مكتحشمش لي فقلبها فطرف لسانها ومكتخافش من غيشة بالعمس تتخرج فيها عينيها
خرجو لبرا على صوت حست لي تيقول لولاد رقية اسكتو..ردو العشا اطيب وتجمعو عليه كلاوخ بضحك تاع رقية وزينب ماجمعاتش فمها من ضحك معاهم..نشطات وفوجات
فلخر فرشوو كامليين وتنشرو حدا بعضهم ودراري مكسلينهم فالتلقان
رقية:اش بنشريو غدا
زينب:معرفتش..نبدا بالبيجامات هو لول وحوايج الداخل راه معندي والو
رقية:عطاتك اينا الفلوس
زينب:لاا ويااك تقوليها ليها عطاهم ليا عثماان
رقية:ايهااي على المديني هههه هاد عثمان خصنء نعرفوو
زينب"تا يعيط ليا ونعطيك تهضري معاه
مليكة:تانا تانا ههههه
رقية:نتي راه كلاتك على رجال ههههههه(ضحكات بجهد)ههههههه
مليكة:ايييي اناري بينوووض با 
زينب:هههه سكتي راه انوض ليناا
رقية:امشي اعاود راسو تاهو هههه
ضحكو وتخشاو فبعضهم كيتعاودو واكركرو مانعسو تال الثلاثة عاد كل وحدة كوخاات فجهة
***
صباح جديد ملئ بالاخداث وجري علي نجري عليك..فاقت زينب مع العشرة هي وختها وبنت ختها ناضو جمعو دار وفطروو ودارو الغدا..دوزو نهارهم عادي تاللعشية فاش برد الحال عاد خرجو السويقة مجموعين كيتقداو معاها اش بغات
لقات زينب راحتها معاهم مابززو عليها ماوالو بالعكس كيعطيوها رأيهم وافتارحو ليها ومخلينها براحتها تتشري لي بغات وشحال عجبها الحال ملي شرات لي بغات..تتشوف الحاجة وتشريهل مضربش الحسبة للفلوس حيت عاطيها لي يقدها واوفيها
دازت للماكيااج وشرات لي خضها واخا معرفات فيه والو..الاكثرية شرات كريمات تتشوفهم واعجبوها وتعقل عليهم وها الفرصة جاتها..
موراها دازت لدوبيااس شرات ربعة فالوان مختالفة وهي لوينات العروسة الوان فاتحين ختارتهم بالعشق..ومنساتش فرجليها خدات جوج صبابط بلا زوينين وصندالة كحلة طالون طالع شوي 
باختصار تهلات فراسها بالحوايج زشرات داكشي لي مشهية..تتشري وتفرنس مارجعو لدار تاقرب العشا ودخلو محملين لدار لقاو حسن حاط اناي ومغوبش وبدا فاسطوانتو:اش هاد التعطيلة؟؟مداخلين تالعشاا عيالات نتونا ولا شنو؟؟انا لي راحل داخل بكري فين كتتو
فاطمة:اوا مشينا تقدينا ومحسيناش بالوقت
حسن:(بغضب)تقديتو ليا لي ماكااين..حتارمووو بنادم شوي(شاف فزينب)ونتي ااه راه بتزوجي حتارمي راسك ودخلي فلوقت اش بنقول لسيد الى عيط ومالقاكش
زينب:خءء شكوون
حسن:داك عثماان
فاطمة:علاه عيط لييك
حسن:بيعيط يادلي ضروري..دوزو فحالكم ونهار نلقاكم خارجين هاد لوقت نتحاسب معاكم
رقية:(بتذمر)كثرتي اعزيزي ويلي راه عرووسة وخصنا نشريو لييهاا 
حسن:(خرج عينيه)سكتيي الله يسكت لييك الحس ماحشماييش مني
رقية:(عقدات حجبانها)ويلي زدتي فيه اعزيزي اوا نهار تزوح مليكة تاهيا بتحبسها(فرنسات)تاهيا خصها تقدا
حسن:ممزوجهاش اناا نوضي الله يمسخك
ناضت كضحك مخلياه بيطرطق مكيقدرش اقوليها شي حاجة حيت تتجاوبو وتتحمرهم فيه وواحد المرة مانت ناضت ليه ضبناتو وبدات عليه نتا خيرك هي من كتاف عزيزي بوجمعة وحطات ليه ضواسيه وقطعات معاه الهضرة تاولا طالب الشرع حيت فرشااتو
حسن:هاد لبنت اه ممربياااش فففف نوضو لكان شي عشاا حطوه لينا
ناضت فاطمة تتستغفر الله وتبعاتها مليكة وزينب بدلو حوايجهم وحطو المياكي وزينب فرحانة ناشطة دخلو للكوزينة وهي تحبد تيليفونها لقاتو كاتب ليها :بسلتي العشا قرب ونتي باقي مدخلتي
ضحكات وكتبات ليه:دخلت قبييل هي عاد قلبت التيليفون
جاوبها فالبلاصة:نعيط ليك
زينب:واخا(شافت فختها)لالة هاني مشيت لبرا نهضر
فاطمة:متبعدييش لينوض اشول عليك
زينب:اا لا متخافيش
خرجات من لكوزينة وياله دازت من حدا حسن صونا عليها..سدات وراها الباب وجاوبات بصوت فرخان:الو
عثمان:العمر ديالي..فين شادها وغابر علي
زينب:هههه ضليت تنجري ههه من هنا ولهيه وخرجت تقديت
عثمان:اش شرات الحب تاعي؟؟
زينب:هههه بزااف ههه منحكل اينا فيا تضل علي تيطسح فيديك الريال وتتخسريه فشرواط
عثمان:بالعكس مكتشريش بزااف..معندكش حوايج بزااف تاع برا
زينب:حم ااه عندي قلال
عثنان:شنو شريتي دابا؟؟
زينب"بزااف هههه نصورهم لييك
عثمان:ديري مسألة
زينب:شناهيا؟؟
عثمان :نعيط ليك ابييل فيديو ووريهم ليا نشوفك تانتي
زينب:هااءويلي لاا
عثمان:(زعف)معرت علاه؟؟مغناكلكش
زينب؛واعثماان حشوومة معايا البنات
عثمان:دخلي لبيت اخر وهضري..(بصوت هادي)توحشتك
زينب:ففف(بردات)واخا نشوف كيندير...كيداز نهارك
عثمان:عاادي..الخدمة والرواين فدار
زينب:ديالاش
عثمان:وشكون عرف..مباركو راه تضل تترون معرفتها اش تدير
زينب:ههههه خليها تلقاها فرحانة
عثمان:بطيير بالفرحة هههه احيانا عليها انا لي تنعرفها بتمووت وتزوحني وتربط ليا رجلين
زينب:ههههه علاه زواج ربيط
عثمان:ههههه زواج حلو هي الله يطعمنا حلال معاك

زينب:اميين
عثمان؛ياله سيري..واحد ساعة ونعيط ليك ابيل فيديو واخا؟؟
حمحمات وفالت؛واخا دابا نشووف
عثمان:وازينب بلا تبرهيش ماشي دابا مشوفي..نعيط لمك ومتجاوبي وتفرجي
ضحكات وقالت:عععع واش هضرة جوج مك هههه
عثمان:حرش انا هههه هادشي لي عطا فيا الله تبغي تبدليني
زينب؛(حشمانة)منقدرش 
عثمان:(خفض تاهو صوتو مسايرها فخجلها)وعلاش؟؟
زينب:(بصوت منخافض كانها كتحاول متسمعوش ليه)حيت ههه منلقاش بحالك
عثمان:هههه عاودي رااسك ههههه 
قطع عليها تيضحك مكيحملش لي يشكرو وكيتفاداه وعاد منها هي راه يذوب..
عضات على شفايفها وحضنات تيلي وبقات تتشوف فالظلام فاص ليها والعشق راكبها من ساسها لراسها..
انما العشق احاسيس
رجعات دخلات للدار تعشات معاهم براحة ناض حسن خلاهم جمعو الماعن ومشات فاطمة تنعس اما زينب راه عاودات خوضو ليها الحنة وتخالطها بما زهر وعاودات دارتها للحمها وصبرات تانشفات ومسحات تاني..دوزات الحامض على ركابيهل وعلى منطقتها ومشات غسلات وجهها وصايبات شالها وقالت للبنات لي كريحين:اابنات بيعيط ليا عثمان
مليكة:(بحماس)حلفييي ههههه
رقية:شوف ليك لكلبة تحسن هههههه
مليكة:هههههه تقهرت بالافلام ههههه بيت تانا شي واحد بحال الهنود
نطق ياسين ولد رقية:تجوجي بيا انااا ههههه
رقية؛(قرصاتو)تجوج لفعة هههه والله لتجوجتو نتوما نبقا حاضنا عليكم تاتموتو هههخ
زينب:هعععععه واسمعوني راه فيديوو هههه بنوريه حوايجي لي شرييت
رقية:شناهسا هادي
مليكة:هي بتشوفو واشوفها هاكا فتيليفوون
رقية:ايييه كاينا ههههه اوا هضري
زيمب؛مليكة نوضي لبيت مك تعطيك المياكي تاوعي نمشي نهضر فااصالون
رقية؛احياانا عليكم هههه
ضحكات زينب بخجل وخبات وجهها بين يديها وقالت:هههههه واصاافي..دابا قولو ليا واش متنبانش صفرة بالحنة
مليكة:تتباني زوينة اخالتي والله..نتي كاع ماخايباا
زينب:اخليكم لياا هههه وانوضي جيبي ليا المياكي
ناضت مليكة بالفرحات عليها تجيب لمياكي فحسن زينب طلقات 3G لقاتو اونليم وكاتب ليها:ساليتي
زينب:ااه 
عثمان:نعيط ليك؟؟
زينب:بلاتي 
ناضت جابت شالها وحابسى ضحكة الخجولة لي بتفلت ليها وختها هازا صندالة على ولادها بتنعسهم..خرجات من البيت وتلاقات مع مليكة عطاتها المياكي ودازت للصالون..طلقات الخامية تا تغطا البيت كولو..وسدات الشىجم وشعلات ضو
صاببات شالها وشافت فالمرايا تتليفون عاد كتبلت ليه:صافي عيط
متعطلش دغياا دوز ليها ابيل فيدو..شدات الفيديو وبان فالكامرة مكسل فبيتو غير بديباردو سماطي فلبييض ولايح ايدو على شعروو كيحك فييه اللور وعينييه مكمشين باين فيه النعاس..ولايني هي شافها توكض كيفرنس 
عتمان:الله اكبر هدشي كلوو ديالي انا..زيانيتي المسخوطة
زينب:(عوجات رااسها كتقاد فالزييف وكضحك)لباس علييك؟؟
عتماان:مخيييير ملي شتك راه ولييت لباس توحشت مك جاتني القنطة هنا
زينب:(بدلع )مبقا والوو سيمانة ونجيي 
عتماان:سيماانة راه بناكل رااسي فيها ازنووبة قتلنا النااشف هههه 
ضحكااات عليه تاطلعو حنوكها..وقالت:هههه وعتمان متبقاش تهدر معايا هكا
عتمان:وكنهدر مع لالة غزاالي لمسرارة تاعيي(غمزها) باش بنهضر معااك راه تاتخرجي ديلمي على طوعيي تاتنولي حال فميي فييك 
زينب(زلقات ليهاا الضحكة وتسمعات)هههههه 
عتمان:ضحكي ضحكيي وقهريي ملتيي ههه اححح ونشدك ميفكني منك فكاك (مسح على لحيتو كيضحك وفرحان ملي شاافها كضحك)زينبب تامني بالله 
حبساات الضحك كتشووفيه وكتسرق شوفاات من صدرو لمزغب لي بان من الديباردوو وكتافوو لعراض عاجبها بجهد..وقالت:شنو
عتماان:ضحيكتك تاتخرجني على طوعيي بقاااي هك تضحكي(زاد تيضحك بثقالة)تيوصل ليل تنولي عناااب ههههه
سكتات ملقاات متقوول حرجها بلمدح ولغزل لي تيعطيها ديما..تيطله ليه للمورال.. وبغات تحيد الاحراج وقاالت:مبغيتيش تشووف لحواييج لي شرييت 
عتمان:(حك عينوو ومتبع معاهااا )كاينة بوحدك
زينب:اه 
عتماان:وحيدي شال نشوفوو بعدا شعرك ههه عاد نشوفو لحواييج
زينب:(حشمات)ويلي اعتمان منقدرش 
عتمان:(بحب)وعفااك ديري ليا خاطري حالف تنشوفوو... هي نشووفوو سكتينا شوي بينما جيتيي متكونيش قاسحة تاني ههه
زينب:(تضور عيتيها)هئ وحشوومة عفاك بلاش
عتمان :معافاياش ههههه هانتي بطلعي لمي لقردة تانيي
زينب :(خافت من تقليقتوو)وصاافي خلي تال لمرة خراا
عتماان:داباا هي درووك منستاهلش زعمة 
زينب تنهدات وقالت:راه ممشطاهش تنبان مشعككة هههه
عثمان:واخا ماشي مشكل..
زينب:(تنهدان)واراه حشمت اعثمان
عثمان:متحشميش احبيبي 
زينب:وخة قطع ورجع عاود
عتمان:لاا بتحيديه قدامي ونشووف وازينب راني غير عتماان تاسااانو ديالك
زينب:(ضحكاات)ههه وخة
شدات التيلي بيد والتانية تاتحل بيها الشاال لي غير لاحتو علييها..جاتها فشكل وايدها بداو كيترعدو بحال الى بتحط حوايجهاقداموو عمرها حيداتو قدام شي حد برانيي من صغرها ...وهو مقابلها بلهفة كيتسنا بفارغ الصبر اشوف شعر لي سمع عليع متلف الناس
كتحيد فالزيف وتاتفرنس بحشمة عرفاتو متبعها مع رخفاتو سبقاات لقصيصة لي طاييحة تالحنيكاتها 

يتبع ...