صورة مصغرة لـبريق عينيك الجزء التاسع

بريق عينيك الجزء التاسع

tas3 bari9 3aynayk
رواية بريق عينيك

فاضمة:شكون عثمان؟؟ولد مباركة
حركات راسها باخراج وخافت من ردة فعلها خاصة فاش شافتها فاش حطات من يديها اش تدير وقالت:ويااك جا المرة لولة ومبيتيهش
زينب:حم واهو(رمشات بزربة وحنات راسها)معرفتش
فاضمة:(بابتسامة)هضر معاك تاني
زينب:ااه
فاضمة:ولاش مبيتيش من لول
زينب"معرفاش
فاضنة:ودابا بيتي؟؟
سكتات حشمانة منها مقللا والو تا بتاسمات فاضمة:اجي عاودي ليا كلشي..انا نصب لعشا عاودي
زينب"حم مكاين مانعاود ..عاود هضر معايا وقاليا منحبسكش من القراية وبيخليني نقراا 
فاضمة:والى قالها راه بصح نييت داك سيد معقول ومعمرنا شفنا منو لعييب..
زينب"اه داكشي
فرنسات فاضمة:ودابا هي شس عراسية
زينب:هههه اه هههه بيت نقولها ليك نتي لولة عاد نعلم ايناا
فاضمة:اش بنقوليك انا منزيدك هي الخير والاحسان..وكون كانو نااس خايبين منخليكش..هو مو الله يعمرها داار مرة تعذبات مسكينة الى مقالت زينة متقول والو..
زينب:وخواتاتو
فاضمة:اودي وئام راه تتشوفيها بحال اميمة طاايشة وجيب يافم وقول متتسوقكش ولاكن مربية..تتحشم مني انا بعدا ولايني فاطمة زهراا ماعندي مانخبي علييك راه شاطا ماطا من دوك سبتياات القدام راه كلشي عندها بنفخة وتنطاار وحاسبا راسها معرت اش
زينب:نااري(بخوف)عنداك تكون قبيحة معايا
فاضمة؛لا لا هي ماشي شي خايبة ضريفة ولكن قااسحة بزااف..اودب نتي اش بيتي فيهم هوما..شوفي المهم لي هو الراجل الى كان معاك هو مزياان ماعندك منااش تخافي..نتي نقية وجاب ليك الله زهر نقي لي نصحك بيه احال ميمتك قرااي ومتفرطيش فيها راه دنيااا هادي
زيني:ااه اه نقىاا تاهو مبانيش نجلس
فاضمة:ونتي فين هضرتي معاه
خرجات زينب عينيها وتلونات عاد عاقت اش قالت..وبدات تدخل وتخرج فلهضرة معرفات باش تجاوبها..وهي تنطق فاضمة تضحك:ههههههههه واشوف ليك البنت هههه هضرتو ودويتو وحنا لخرين لي نعرفووو تسيق عيشة لخبار تدفنك
زينب:خءءء لا لا هير هوو
ضحكات تاني وقالت:اودي راه هاد جيل ماشي بحال جيلنا..كنا حنا ديك ساعة متنشوفو رجالنا تاليلة العرس تا كيدخل علينا للبيت ههههه(حشمات)دابا كلشي ولا بالعلالي ..تيزكيو الامور عاد اجيو اعلمو والديهم خههه
زينب:(تحرجات)لا لا ماشي هاكاك والله..مهضرناش بزاف دوينا شي مرات فتيايفون وشرح ليا وقاليا باقي باغييك وصافي..وملي شرطت عليه اش بيت قبل
فاضمة:(حركات راسها زعما متيقاك)ايييه اوا صافي..شنو دايا نعلم مك
زينب:بلاتي تا تبراا موو شوي
فاضمة:الى ساقت مباركة بلي بيتزوج بتنزل من درووك هههه
ضحكات زينب بخجل وقالت:ههههه ضريفة موو يزااف
فاضمة:من اطيب خلق الله والله شاهد علي..الله يدير ليك بي فيه الخير ابنتي.
زينب:امييين الالة..لعقبا لاميمة تاهياا عفااك تبقا بيناتنا تاتكون شي حاجة انا هي مابيتش نخبي عليك
فاضمة:بحالا عاودتي لمك ابنتي..الله يرضي عليك ويسى لييك
بتاسمات ليها زنوبة ورتاحت نسبيا بعدا مابقاتش تتحس براسها تتكذب وتدير فالاثم..كملات معاها العشا مجمعين فحوايج خرا وخرجات زينب للطواليط لقاتو مصوني عليها وهي تضيفت ليه ميساج فيه:مشتوش
غسلات وجهها وهو يصوني..بتاسمات ونشفات وجهها وشدات لخط فرحانة:الو
عثمان:الرية ديالي ههههه
زينب:ههههه
عثمان:رتاحيتي العمر؟؟ياكما عييتي؟؟
زينب:لا لا معييتش بالعكس فوجت(تتشوف فالكرايا وتعوج راسها فرحانة)ونتا
عثمان:اش لي خارج مع الكبدة ديالو بيعياا..مسخيتش بييك ومكرهتش نديك معايا للدار وتبقاي حدايا بربي منتفاوت معااك هههه
زينب:ههههههه وخدمتك
عثمان:لهلا يقلب هههه الخدمة فجييه وزنوبتي فجيهة خراا
زينب:ههههه
عثمان:هضرتب مع مرت عمك
زينب:اخ اه دوييت وفرحاات لينا
عثمان:اوا مزيان..نهضر مع مباركة ليوم واكون خير حسن نعجلو هادشي براكا من دوران فزنقة
زينب:ههههه
عثمان:(بحب)شهاد ضحيكة هادي..هااه بيتي تصيفتيني نيشاان
زينب:(على نيتها)لفين؟؟
عثمان:للاخرة هههههههههه مالكي مكلخة هههه
ضحكات تاهيا وقالت:وا متنفهمش خضرتك دغيا هههه
عثمان:اححح عليك وكاان..صبري تقادا معاك ابنت النااس هذا الله هذا هو جهد لي مبا يدرك فدارو
ضحكات ليه تاني مخلياه بيطير لعندها وبقا مجمع معاها شحال تيتغزل فيها تا عياا وخلاها تمشي تعشاا باش تنعس
وبالفعل قطع معاها وخرج تعشا معاهم كامليين من غير حميد وانس ودخل عند موو باس راسها وقال:كي بقيتي؟؟
مباركة؛لا لا الحمد الله ونشكروه بخيير
عثمان:اوا وكدي الله يحفظك هههه ونزلي خطبي ليناا داك الزين المسرار ليهربو ليا بيه
ضحكات وضرباتو لراسو وقالت:المسخوط داير بلاكة فوجهك هههههه مكرهتش ولايني مقديتش على درووج..الى بيتي نعيط لفاضمو هنا وندوي معاها تجيب مها
عثمان:تاهذا نظر..غدا واخة؟؟
مباركة:هي لولة ههههه 
عثمان:لهلا يخطيك علينااا
مباركة:الله يسر ليكواوليدي..
باس راسها وغطاها ومشا ارتاح ليه مع راسو وطاح دودة حيت عيا مع دار بزااف اما مباركة راه بقات مبلقة عينيها تا دخلات فاتي هازا كاس تالحليب دافي تتنهج مع ثقلات
فاتي:فففف راه بزااف فحمالة انس مكنتش هاكا
مباركة:واقلا عندك بنت..هي لي تدي زين مها
فاتي:(خرجات عينيها)اويلي واش خيابيت

مباركة:هههه لا الحمقة(جغمات من الحليب)هي صفاريتي
فاتي:(قاست وجهها)اويلي واابسييف سيمانة مابقيت طليت شي مااسك لكمارتي بسييف ففف خزيت غدا نمشي للصالون ندير شي سواان من داكشي
مباركة:خليه خليه تاديريه فعرس خووك؟؟
هزات فاتي حاجبها وقالت:كيفاش عرس خويا؟؟
مباركة:عثمان نااوي يخطب هههه
فاتي:(بابتسامة)حلفبيي ههههه الله على خباار شكون شكون؟؟
مباركة:ههههه ديك لي با راه باينا وهي لي شد فيها ماباقي طلق..زينب
قندشاات فاتي وقالت بسخرية:شناااهووو؟؟نعام اختي..زيمب
مباركة:ايييه زينب منها يخلاق
فاتي:(قندشات كثر)من نيتو هذاا؟؟وحدة رافضاه وماباتووش ومشا عاود اواوك فيها هااا على زينها شلحة مجفة مافيها مايتلبق مالو على حالتووو
مباركة:اش اد للهضرة افاطمة زهرا مال شلوح مبناظمش
فاتي:(ةقفات بعصبية)هاديك هي مبناظمش..واش مبانت ليه هي هاديك..لا زين لا مجي بكريي اش عحبوو فيها؟؟بوحدها لي بنت
مباركة:(بصوت منخافض)اهياتاا هضري بشوي خوتك ناعسيين
رجعات جلسات حدا مها والسم تيتقطر منها:مزيان تبارك الله صمنا تا صمنا ونفطرو على بصلة..ترضاي؟؟ترضاي تظهلي لدارك وحدة مباتش ولدك فلول ؟؟علاش زعما عاد بااتو؟؟
مباركة:داك سوق ماسوقكش هو باها وانا ماعليا هي نمشي نخطب ليه زنجيبها ليه
فاتي:(خرحات عينيها)والله لكاامت ليكم بالله..هاديك هي لي مدخلش عروسة لدار باا..صفاات على قلة الينات هو غزاال وتيفتن واجيب وحدة بحالها..نم الكحل متتعرف تا تلبس منهار جات وهي بلبسة وحدة حقضتها بيها..ووجهها صفرر
بقات مباركة هي تتشوف ففاتي لي تتهضر بحقد على زينب بحالا واكلة ليها رزقها وقالت مصدومة:اش هاد الهضرة افاطمة زهرا؟؟رجعي لمولاك اش دارت لييك لبنت فين عنرها دوااتك كااع
فاتي:(رفعات صوتها)متنحملش لي تيففص ليا مي..متنسايش هي لي رداتك وخيباتك ومباتش ولدك..وخسرات فيك الفرحة وتجي درووك تقبل؟؟
مباركة:شوفي مايجيك ملييح وسمعيني هاد سوق خرجيه ودهلي سوق جواك ديها فكرشك وفهمك وراحلك وولدك..وفوتي عليك خووك لي باها اجيبها سوقو هذااك..
فاتي"انا هادشي مموافقاش عليه..وديك لبنت ماهيا من سهم عثمان ماهو من سهمها..وتضل ساكتة مرتاحيتش ليها
مباركة:اش اتا مشا ليك الى سكتات ولا هضراات
فاتي:دوز على لواد الهرهوري مدوز على سكووتي..مزيان تبارك الله كبرنا شان لبووجعراان ترجل ولدك تاعياا وفلخر طيحات ليه شلحة كوااريه وخلاتو اعاود اطلبها مرة خراا
مباركة:(مبقاتش قدات تستحملها)متنسايش الالة الفاهمة تا نتي مابيتيش حميد نهار لول ورديتيه ولا نتي بناظم وهي لا
فاتي:(بتعالي)بصحتي وراحتي مكان عندي عقل..
مباركة:نوضي اللع يرحم باك تنعسي خليني عليك لتفقصبنيش فهاد ليل
فاتي؛(تغددات)دابا انا هضرتي زايدة ناقصة عندك يااك؟؟وهضرة ولدك زينة..واخا واخا عقلي فيها أمي (غرغرو عينيها)اسري حيت بيت ليه مصلاحتو مابيتش لي تذلوو
مباركة(شدات راسها)نوضي ياهاد لبنت حطي جنابك تنعسي ونتي الى منكرتي تبكيي وااه اش جاك على هاد زينب
فاتي:(طاحو دموعها)هءهءه معرفتش متنحملهااش وضااافي هءهءهء مالكم دابا دايرين هاكا؟؟محملتهاش هي محملتهاش..تنشوفها تنتغدد 
مباركة:لا لا هذاراه فاات لوحم لهيه..بزااف وااه واناهيا تختي لي بيتي لخووك
فاتي:هءهء غزلان صاحبتي..هي لي تصلاح ليه
مباركة:ديك المونيكة..تتقلبي على خليان العش..نجيب لولدي بنت تضل خارجا كي طعريجة خص هي لي يضرب فيها..تا صواب مافيها بحالك بحالها مقابلة خي كمارتها ويديها..نوضي فحالك(تغطات)سيري تنعسي لتفقصنيش 
فاتي:(تتغبن)يااك بااك امي يااك تتجري علي😢😢😢واخا سريي وعقلي عليها الى متخرج فيك الشيب راني بنت الحرام..الى متلوحك لبراا وتحكم فيه كي باات راني منسوااش
شافتها غمضات عينيها يعني مشي وناضت من بلاصتها تتمسح فدموعها لي على سبة بسباب الحمل وجنها جاها على زيينب متتحما تشوف فيها ومعارفاش علاش حيت مدارت ليها والو
خرجات برا معسات حدا وئام ودمعات شوي
****
الصباحات التي تبدأ معك
تستحق مساءا بحضنك
***
فاقت زينب بكري كيف عادتها مرتاحة قضات روتينها الضباحي ومشات للمحل ناشطة بعدما كتبات ليه ميساج فيه صباح الخير..وهو الاخر ناض وشرب قهوة وخرج لخدمتو وكيهضر معاها ميساجات
دوزو نهارهم عادي تالعشية والاتصالات مقطعاتش بيناتهم..رجع عثمان فالعشية مسخسخ للظار دخل لقاهم كلهم تاحميد..سلم عليهم وريح عياان
مباركة:عياات اوليدي؟؟
عثمان:بجهد..ضربني اابرد واقلة
حميد:اابرد فشهر ثمنية
عثمان:(كيقيس فراسو)اححح واقلة مع تندوش ونخرج
فاتي:ضاربك الله وكان(قلبات وجهها منفخة)
شافيها بنص عين وسكت معرف مالها ومعندو خاطر اعرف..تانطقات مو:نوض اوليدي تكا وكول ليك شوي نصيفت وئام تحيب ليك سبيجيك
ناض هاظ سوارتو وقال:لا متخرجش انا نزل نجيبو
وئام:نننن
خرج من دار يادوب كيحل عينيه ونيفوو مسدود بسخانة..عرف راسو شرب البرد..خدا سبيجيك من الخانوت وتم راجع ياله حل لباب لقاها خارجا من داار..تعجب وقال:مخداماش؟؟
هزاتوعينيها فيه مع مشافتوش وقالت:هء خلعيتين لا سيدة مولات المحل مرضات مها ومشات تشوقها تالغدا وترجع

عثمان:(بابتسامة)مزياان ترتاحي شوي
شافتو ماشي على برجو وقالت:مالك؟؟
عثمان:عيان شوي
زينب:(بقلق)مالك؟؟ضربك البرد
عثمان:ممم واقلة(عطس)الحمد لله
زينب؛رحمك الله..فرطتي؟؟هانتا طلع كول زشرب شي كينة وافوتك الحال
وراها الساشية وقال:نشرب هادي ونعس(عاود عطس)
زينب:(تخلعات عليه)لا لا بزااف..رواح دابا فهاد صهد
عثمات:ههه واش فيها؟؟سيري تساراحي وكاان
زينب:بلاتي بلاتي شوف الى عندكم المخينزة ديرها مع الحامض..ولا عرفتي شنو قهوة مقطرة مع الحامض وافوتك الحال..ولا حسن نقلب على لخل لبلدي عند لالة ونعطيه ليك ذهن بييه تيحيد سخاانة
بقا واقف مكوانسي تيشوف فيها كي تتهضر..فتات عليه ربعة تالوصفات دقا وحدا ههه ضحكاتو وبان فيها بريق الخوف عليه مكرهاتش هي لي تقابلو..ضحك وقال :اوا وشكون ادير هادشي كاملو؟؟
زينب:هاااء اه اه شكون اديرو..عانتا الخل دهن هي رااسك افوتك الحال ومتبقاش تدوش فداار
بتاسم ليها واخا عياان وقرب منها وعينيه كلهم شوق ليها وحب وقال؛الله يعطينا معاك شي سيمانة تسخانة وتقابلييناا ههه
زينب:هءءء(شافتو قرب وتخلعات)الله ينجيك اش هاد الفال؟؟
عثمان:(باقي مبتاسم وعينيه ناعسيين معسلين بالمرض)فال زين الى بنقابليني فييه
زينب:هءء
عثمان:ههههههه تتطرطقيني بصحك هههه
قرب ننها معسلين عينيه وجرها من راعها تا جات قريبة ليه..عينيهم فعنين بعضهم وتلاقا بريق عينو مع جمال رموشها..مع تنفساتو الغير منتظمة وعاد هي تترعد مبقات عرفاش اشدير خافت اخرح شي حد وفنفس الوقت قلبها كيقول زدرقلاف
زينب:هءء عثماان
عثمان:(غمض عينيه وحلهم بحالا وعا)غبري لناكل مك هنا

خرجات فيه عينيها مستغربة من كلامو لي مفهماتوش ولكن ملامح وجهو باينا فيه سرح فيها سيد ومكرهش اشدها تماا ميطلقها..ولى على سبة معاها هاه ولا هاه تيقرب منها وانعل الشيطان

زينب:هء هء سير شرب دوا(بتوتر)ونعس نعس صافي
حرك راسو بالايجاب وطلع بعدما غمزها مخليهل تبيض فعينيها..
دخل لدارو لقا الماكلة محطوطة بدا كياكل وعينيه معسليين وفاتي شاعلة فيها العافية وهي تتسوط بصهد تاعيات ونطقات تتصطانع البرود:عثمان سمعت شي هضرى اخويا
عثمان:(كياكل)اشمن هضرة؟؟
فاتي:بصح بتزوج
توقف عن الاكل وقال:ان شاء الله
حميد:(فرح)واايليي اوا مبارك ومسعوود
عثمان:براك الله وفيك اخويا
وئام:هههه شكون هادي
مباركة:زينب
فاتي:بصح اعثمان؟؟
حرك راسو وقال:ممم اه
فاتي:ومالك اخويا مبانت ليك هي هاديك
هنا دور عندها راسو وقال:علاش مالها؟؟
فاتي:(بنفخة)كلها مايلة..واش تخويا وحدة رافضاك فلول ومباتكش وجرات على مك وتعاود تمشي تخطب فيها
نقز حميد:ونتي اش مشا ليك
خزرات فيه وقالت:دخل سوق راسك نتا
عاودات رجعات لعثمان وقالت تترطب الهضرة"لاش اخويا تكبر ليها الشان وهي رافضاك..نتا زوين ودرب كولو تتعجبو شوف ليك شي وحدة من مقامك وتجي معاك
عثمان:(عقد حجبانو)ياكما انا وزير ومفراسيش..مالها زينب؟؟كيجاتك؟؟
فاتي:فففف ماملهاش..محاملاهاش..ماشي هي لي تليق ليك ولا تجي معاك
عثمان:علاش بسلامة؟؟(عطس)
فاتي؛هاكاك..ماشي من مقامك وصافي..ديك سيدة بداك سكات لي فيها ساكتل على شي موصيبة..وحدة مباتكش فلول علاش تبيك موراها مغتبيك تاتكون نيت عندها شي سبب
عقد حجبانة كثر وقال:سمعيني مزيان افاطمة زهرا وديري هضرتي فوذنيك مزياان..انا جيت قلت بنتزوج ماعليك هي تفرحي وتسكتي..اما شكون هس ولا علاش هي ماشي شغلك هذااك..انا لي بنتزةج بيها وانا لي بنعيش معاها وهاديك لي معاجياكش انا عاجبااني ومرتاح معاها(هز حاجبو )شي حاجة خراا؟؟
خزرات فيه وشعلات وهي ترفع صوتها:واش حماقيتي مبانت ليك هير هاديك تاخدها..على قلة الينات..كلها مافيها كرام تزيين وعاد مضبعة وهي تدمع مالك على حالتك..الى نتا بدير فراسك ضحك والله منخلييك ديرو
حمر فيها عينيه ممصدقش هضرتها..اش تتخرج على فمها واش تتهضر من نيتها..نطق مخنزر:نهار تعاودي بحال هاد الهضرة غنسا واش نتي لي كبر مني(هز سبيجيك)هضرة الحبسس
زاد وخلاها تتبخ بوحدها وعينيها بيطرطقو بالغضب..تعصبااات بجهد وموضوع ماستاحقش..
حميد:(بجدية)شهاد الفعايل؟؟اش مشا ليك نتي لي باها يجيبها
مباركى:سيري ياهاد البنت الله يعطيك الحلاقم تولي تهضري بصبع ان شاء الله اشكوو متتبيش تدخلي سوق جوااك..
وئام:ضاهر ليا وحمك جاك عليها هههه
خزرات فيهم كاملين وقالت:سعداتكم ببرودية قلبكم ولايني ياربي تحضرني نشوفها دايراكم تحت السبااط ونتشفاا فيكم..راه قالوها(تتهضر بجهد باش اسمعها)دوز على لواد الهرهوري مدوز على سكووتي..
مباركة:(بعصبية)دخليي سووق راسك وهاديك عي لي بتكون ليه مرااا
فاتي:اوا اختي سيري خطبيها ليه بوحدك اما انا والله لحطيت يدي فهادشي واخا نعرف نتعلق من شفاري
ناضت تتبخ دم وتسوط هي بوحدها ومعرفوهاش لاش تديؤ هاد الحالة كاملة..وعلى زيني عاد..بقاو شي تيشوف فشي فلخر نطق حميد:الحمل لي داير ليها هاكا واقلا ولات على سبة
مباركة:واابزااف عيقااات كلنا ولدنا وكلنا توحمنا وبحال هاد الحقد ماشفنااه هادي ماشي بنتي لالا مغيرة
وئام:وا هي عندعا صح لاش زعما بانت ليه هير هي مالها بوحدها لي بنت؟؟
مباركة:(خزرات فيها)دخلي سوق راسك تانتي..شغلوو هذااك واش باها اوا ديوها فجنابكم
حميد:صافي اخالتي صافي متعصبيش راسك باقي مريضة
شرب عثمان سبيجيك ودخل للبيتو تيحاول اتجاهل هضرة لالة فاتي لي بخات فيه سم..خلاتو اتنوا وادخلوه شكوك حول علاقتهم من هنا المستقبل..خاف على زينب مم ختو..عارفها دريويشة وختو تطيير تقدر تقول ليها شي حاجة

تلاح فسريرو بعدما بدل عليه حوايجو بقا بشورط بوحدو..جر ايزار خفيف ونعس من فرط السخانة ونيوفو مسدودين
اما فاتي راه تضرب فالماعن وتحط وتضرب معصبة منو وتتنكر جنونها مباوش زينب طارت معزة نزلات معزة ماباتهاش
اما مباركة مخنزرة وتتفرج تتفكر كيدير تعيط لفاضمة تا شافت فوئام وقالت:وئام نزلي لتحت عيطي ليا على لالة فاضمة
وئام:اش بيتبها؟؟
مباركة:نزلي بعداا
ناضت تاهيا على نيتها نزلات لتحت وكلمات ليها فاضمة لي طلعات معاها نيت...
دخلات مبتاسمة وقالت:شارفا 
ضحكات مباركة وقالت:الشابة هههه زيدي زيدي
مشات سلمات عليها وعلى حميد وناض هاد الاخير اخليهم على خاطرهم..
بقات هي وئام ومباركة وهي..وبدات مباركة تتهضر بعدما شولات على الحال والاحوال:اوا شبنقوليك..عيطت ليك تاني هاد المرة على ود زينب تاني ههههه راه لصق عليها عثمان وعاود تاني وصاني علييها تهضرو معاها
ضحكات فاضمة وقالت:ههههه حالفين اناسبووناا هههه انا منحيد ليك منعطيك الراي تاع مها
مباركة:لا لا الري تاعها هي نشوفوها واش باات
فاضمة:هههه لا لا هاد المرة بغاات
شافت فيها بنظرة اش فبالك وقالت بصوت منخافض مقربا ليها:فراسك شي حاجة؟؟

فاضمة:(بضحكة خجولة)هاد لمرة تفاهمو بيناتهم على كلشي ماخسنا هي نزغرتوو ههه
مباركة(فرحات)اوا اش بنقولييك نهار لكبير عندي هو نهار نجيب لولدي مرااتو وعاد زيينب مناا وكلشي باين على وجهها
فاضمة:واييع والله ماشي بنشكرها لييك ولاكن راه نقرة صافية..تديرك بحال مها ومافيها صداع وقانعة بلقليل والله
مباركة:باينا فيها باايناا..للله يجيبنا فصوااب..هانتي عيطي لمها اما تجي ولا نطلعووو حنااا
فاضمة:حسن تجي داار بعيدة والى بديرو شي حاجة ديريوها هنا نييت بلاش كثرة طلع ونزل
مباركة:انا لي درتوه هاني معاكم
فاضمة:الله يسر ليهم واجمعهم فالحلال ولعقبا لبنياتنا
مباركة :اميين
حركات وئام راسها لي سمعات نض الهضرة وناضت عند فاتي للكوزينة لقاتها تتغسل لماعن وقالت:عييتي متغوتي وتنبحي وهاهي دوات مع فاضمة وبيمشيو اخطبووها
فاتي:امشييو والله انا لحطيت قدامي معاهم مزياان تبارك الله نمشي نخطب فديك الزمرة لي تا الهضرة متتخرج ليها مسكدة
وئام:أبااز اختي ههه تتقهريني فاش تتقولي لا زين لا مجي بكري واش عمية؟؟ولا كتتشوفيش..واهي كلمة شلحة تعطيم العربوون شتي شلحات كي دايراات بزين
فاتي:(بنرفزة)سيري الله يرحم باك فحاالك لتعصبينيش تانتي..الى زوينة بزعطاا عنداك هي تجي تشكااي علي فاش تبورد علييك هي ديري بايباي لخووك احبيبة هاديك بتجي بدير فيه مابغاات..خوك خوك نهار تحي مرات خووك متيبقاش خووك
وئام:مالي اختي انا حيط قصيير راه تانا بخبيزتي..وزايدون مابيني وبينها هي الخير والاحسان نهار تبورض علي نعطيها علاش تتقلب..مشات معايا مزسان نكون تانا مزياانة..خوي رااسك افاتي راه بغاها هي بغااها
فاتي:تبييهم الموت بجوج خظييت(بهصبية)دابا يرجع على كلاميي
وئام:مسحي مسحي هههه
خرجات مخلياها بتاكل راسها فحين لوخرا رجعات عند مباركة لقاتها باقي مجمعة مع فاضمة من هنا ولهيه واهضرو فدين والدنيا وشوي تنميمة
اما سيدي عثمان المفضل راه ناعس والسخانة عاطيااه شحط مفاق هي على لبرد لي جاه حل عينيه بمشقة الانفش وناض بثثاقل وعظامو ثقال عليه باغي هي بنعس مي البرد والتبوريشة لي فلحمو مخلاتوش ابقا..جاب مانطة وتغطا بيها ورجع نعس تاني جهد شي ساعة تا فيقو تيلي تيفيبري..حل عينيه بصعوبة ومقادرش اهزوو..مد يديه شاف نمرة لقاها هي..دوز الخط وحطو على وذنو وقال بصوت عيان :الووو
زينب:عثماان
عثمان:حبيبتي
زينب:باقي مريض؟؟مفاتكش الحال
عثمان:شوياا
زينب:(باهتمام)شربتي دواا؟؟
عثمان:ممم(عينيه مغمضين)
زينب:(من صوتو هرفاتو عيان)ففف معرفت مندير والله..واش شربتيه راه تتبان عياان
عثمان:زينب
زسنب:نعاام
عثمان:زنوبتيي..راه مواقع والو..نعس نولي بخيير مديريش فبالك
زينب:ممم واخا ياله سير ترتاح 
عثمان:بسلامة
قطع معاها وتلاح تاني نعس مكمش فالمانطة وغط فنوم عمبيبق تيقلب على الراحة 
اما هي راه ضرها خاطرها عليه ومكرهاتش تطل عليه وتشوف مالو..اش ضارو وتداويه..بحكم انها بنت البلاد.كتعرف تصرف فهاد المواقف ..وعندها ديما حلول بيتية الى تريطات كااع راه بتدمق بالعشووب..بقات شادا تيلي فيديها وتمشي وتجي فطوااليط تاعيات وخرجات وجهها ممرتاحش بتاتا عليه..مقلقة وحاسا براسها ناقصاها شي حاجة
مخنوقة ومرضو واخا خفيف محبوس فحلقها..
وبان فيها القلق تاسولاتها اميمة:مالكي
زينب:هء والو
مباقيش سولاتها وتلوخرا مهضراتش بقات هي تتشوف وتسها وتخمم فيه..هازا الهم وعقلها منعاهاش بلا قلبها لي كيضرب على جهد 
**
يمكن ان اعرف الانتظار
انه وقت كنت فيه انت بين مقامين
وانا انتظرك..انتظر وانتظر وانتظر
ثم انفجر
انذاك كنت غير مدركة لما هذا العنفوان ولما هذا القلق
***
خرجات فاضمة من عند مباركة فرحانة مقاداها فرحة نازلة وتفرنس..دخلات لدارها لقان العربي شاد القناة تمازيغت فيها شيخات زيان وحداه زينب واميمة..
جلسات مبتاسمة وقالت:العربي شد ليا نمرة عييشة مت زينب
تصايبات زينب فجلستها وقالت:علاش الالة؟؟
فاضمة:الخير الخيير..اوا ارى نتا
مد ليها تيليفون نوكيا وقال:هاكي عطيها لزينب تشدها ليك وتكايسي راه فيه هي عشرة درااهم
شداتو ممهتاماش لهضرتو وقالت:اراا اواا اراا(عطاتو لزينب)شدي ليا نمرة مك
شداتو الاخرى وحركات راسها زعما شنو كاين ساعا غمزاتها وسقلات تاشداتها ومداتها ليها دارتو فوذنيها وبقات تتسناه اتشد تا قالت بصوت نرتافع:الووو عييشة
عيشة:ابسلام وعليكم
فاضمة:وااعييشة لبااس هادي انا فاضمة فاضمة
)الحوار بالامازيغية)
عيشة:اهلان فاضمة لبااس عليك بخيير 
فاضمة:والحمد لله نتي بخير رقية ودراري وخوك بخيير
عيشة:اسول فيك الخير نتوما مزياانين
فاضمة:نحمدو الله ونشكروه..واسمعيني مزياان رله معنديش تعبرة(تعبئة)راه زينب جاو فيها شي ناااس وبيناك تجي لهناا
خرجات زينب عينيها غيرمصدقة اش قالت وتا العربي نقص تلفازة واميمة حطات تيلي وبقات تتشوف فيها اش تتقول..فحين هي كملتت:اييه جي جي المعقوول ان شاء الله..هي جيي
عيشة:(بفرحة)صافي هاد لياام نزل ههه ياله الله يعاون سلمي عليهم
فاضمة:مبلغ ههه الله يعاون
قطعات معاها ورداتو تيلي لعربي لي كان تيشوف فيها تيتسناها تشرح

فاضمة:(ميتاسمة)مالكم تتشوفو ياك لبااس؟؟
العربي:شوفي نتي؟؟اشمن زوااج
فاضمة:البنت جاها رزقها فوقنا..
شاف العربي فزينب لي بحالا شديتي سطل تالما خلطتيه بصباغة حمرة وكبيتيه عليها..كلها حماارت وتزنكاات حمشاات بالمعقول اما اميمة هازا حاجبخا تتسنت تفهم..
ناضت زينب بدون متحس هربات من حداهم حشماات وحشمتها ماليها حدود..مصدقاتش انها تقولها قدام عمها..دخلات للكوزينة وشدات حنوكها لقاتهم سخنووو دغيا باقي ممصدقااش ومحسات تا فلتات بتسامة من فمها تلاتها ضحيكة صغيرة..بسبب الفرحة العامرة لي فقلبها
معمرها ظنات انها غتحس بخاد الدردكة لي فقلبها دابا ولا بهاد الفرحة لي مصاحبا حياتها هاد الايام
تكات على لبوطاجي تتنفس بعكق وتفكر فيه..صافي مابقا والو واوليو بجوج ووفى بوعدو ليها وغيجي اخطب
اما فاضمة راه كانت تتشرح للعربي:اوا وبغااها وتوكل على الله ومنزيدوه هي الخير
العربي:ولايني زينب مباتش تزوج
فاضمة:لا لا هاد المرة باات باات..سيد الله يعمرها دار وراه قدامك عايش معندك متعيب فيه
العربي:ومعيبت والو ولكن هادشس جاا على غفلة
فاضمة:مكاين والو متزيدهم هي الله يكمل بالخير
العربي:مغنقولها تاتسوليها واش باات؟؟
فاضمة:اسيدي باات هههه
اميمة:وااشوغ ليك البنت ههههه جات ودات مول دار دقاا وحداا
العربي؛اوا الله يجيب ليك شي رزق تانتي بحال هذاا
اميمة:لالا برا ولبااس..مالي عليها؟؟ندي واحد فالحانوت ههه والله مكان شي كونطابل لتبعتووو ولا شي مهندس
ضحكات فاضمو وقالت:المهندس ولا كووتاابل هههه باها مهندسة وقاريا وواصلة ماشي تضل شادا تيايفون ولا شغل لا حداكة لهضرة هي لخرا متتعرف ليها 
الهربي:نخاف هي متديه لا مهندس لل مول جابييير
اميمة:باااظ والله تابااز انا بنزيد بيكم للقدام ونتوما معشوفين ليا فالخوا الخاوي
فاضمة:اربيي سكتي هههه
ناضت فاضمة ناشطة تتقلب على زينب تالقاتها فالكوزينة واقفا على اعصابها تتمشي وتجي متوترةتخلط عليها كلشي..شافتها ووقفات بلاصتها وقالت:لالة واش دوات معاك مو
فاضمة؛اييه بالالة..دوات معايا وبااتك كانت بتنزل هي ولايني مقداتش مع عياات ووصاتني نعيط لمك تجي باش نتفاهمو على كلشيي
زينب:(شدات حنوكها بخجل)بصح؟؟واش قالت ليك اينا(غرغرو عينيها بدون شعور معارفاش توصف احساسها)
فاضمة؛شوف ليك دابا هادي علاش تتبكي؟ههههه الحمقة(جراتها عنقاتها)مبرووك عليك ابنيتي راك ديتي ولد الدار الكبيرة..الله يعمرها دار ومتهزي من الرجال هي هو
تساقطو دموع كثيفة من عينين زينب بدون ماتحس ولا تعرف ااسبب زيرات على فاضمة بحب ممصدقاش اش واقع ولا اش عايشاا..خافت اصرفقها شي حد وافيقها
كون كانت عارفا ان قلبها غيدخل عليه هاد السرور والغبطة كون قبلات من اول مرة
بهادشي باش دخل عثمان لحياتها تبدل لونها..ولى كلشي عندعا زوين وعندو قيمة..ولات تتفيق وتنعس على صوتو الحنين..بقدر ما دغيا تيزعف راهوو حنين والحنان علاش تتقلب لقاتو فييه..
شافت فيه تعامل ماشي اي واحد ممكن اديرها..لا هو فقط وفقط لي يبغيك ممكن اديرها
بعداتها فاضمة عليها لقات وجهها عمر بدموع وقالت:مسطية هادي هههه براكا من دموع وفرحي برااسك
زينب:ان شاء الله
طبطبات هلى كتفها وخرجات غسلات وجهها زرجعات لاصقة فيها فالكوزينة حشمانة من عمها مباقيش قدات تشوف فيه..باقي وكتافات تجلس فالكوزينة تا أذن العشا وستاغلات الفرصة وطلعات للسطاح تعيط ليه وتشوف كيبقا..مبغاتش تدخل لطواليط ولات تتخاف فيها
داز بزااف باش قدر اجاوب بصوت متعب:الو
زينب:باقي نااعس؟؟
عثمان:ممم
زينب:مفاتكش الحال؟؟
عثمان:شوياا هي راسي حارقني وصافي
زينب:خاصاك شس حاجة؟؟
عثمان:(بتتسم بتعب وصوتو خفيف فيه بحة ديال نعاس)نتي هاد ساعة بي خاصاني
زينب:نعاونك فشي حاجة؟؟واش نيت محتاجني
عثمان:(ضحك بزز)ههه راه تنقوليك مكلخة ههه بيتك حدايا اححح فف
زينب:مالك؟؟
عثمان؛عظامي طايحين عليي
زينب:(بريب)شوف اعثمان نوض دوش يااك وطلع عندي لسطاح نعطيم الخل اابلدي
عثمان:ايهااي هلى لالة زنوبة تيوليو فيها عشرة ههه سطاح فهاد الوقت مبقاتش خايفاا
زينب:وانتا مرييض نغامر ماشي مشكل
عثمان:على هاد الحساب الله يعطيني شي سخانة طويلة معااك نبقاو هي نعيشو هاد الحب معاك
سكتات حابسة تفرنيسة تا وهو مريض باقي حلو فهضرتو وباقي كتلمس القوة فكلامو مكيبينش انه ضعيف وان قواه البدنية هزيلة ديما مرشقها
عثمان:شتك سكتي؟؟نطلع دابا عندك نييت ولايني متجيبي لا خل لا سيدي زكري جي هي نتي نشوفك
زينب:هءء مريض متخرجش
عثمان:ههه ها ماقلت ههه بقاي بلاصتك انا نجي نشوفك
زيني:(تتحاول تقنع فيه)راك مريض اعثمان بيتزاد عليك الحال
عثمان:(نايض من بلاصتو ببثاقل)توحشتك
تمسعات فوذنيها بصوت بااح وقالها بضعف كيحن ليها بزااف وتيتقاداو ليه نعاها..
عثمان:انا طالع
قطع عليها مخلياها تتبيض عينيها فسطاح بوحدها لي ضارب فيه بوطو تضو مضويه كولو..اما هو راه نااض لبس عليه تريكوه وجر كلاكيطة وخرج من بيتو حمررر بجهد وعينيه ناعسيين..لقاهم مريحين كيف خلاهم حرك راسو وخرج بلا ميهضر عارفينو مكيحملش اهضر فاش تيفيق

طلع للسطاح بشوي هليه ونيبوفو مسدودين..لقا الباب محلول وهي غادية جايا فداك سطاح عبرااتو وكملاتو فالعبير لابسا بيجامتها صيفية مستورة ومصايبا شالها كيف ديما..بتاسم عاد نطق بصوت بلح:الالة تالبنات
تلفتات بزربة ملي شافتو وتفكرات موضوع الخطبة وتوردو حنوكها مبقاتش قدارت تحبس الشوفة فيه..آسر ووسيم فكاع حالاتو عندها
تا وهو مريض تيبان ليها زوين..قرب منها داير يدسه فجيوب شورط وقالت:كيبقيتي؟؟(شافت وجهو حمر)فيك سخانة بظااف
عثمان:(عينيه نايمين وساهي فيها)معرت قيسي وشوفي
لاحظات انه مراقبها بشوق وعينيه واخا كيبانو مراض ولكن هايم فيها..توترلت من نظراتو ورجعات خطوة لور وقالت تتلف الموضوع:شربتي دواا؟؟
عثمان:(زاد قرب)نتي دواايااا
زينب:هء شنوو هءء شوف دير دير الفوطة فيها الماا
ضحك وقرب ليها شد يدياتها بين يديه بحب وطلع يدو باسها فراحتها وقال بحب؛براكة هي هاد الشطنة كاملة..متبرزطيش راسك معايا دغيا انبراا
بورشاتها القبلة تاني وشرطات الريق بصعوبة ونطقات بتلعثم:هء ممم معرفتش خخفت علييك
بتاسم بحب وقرب منها تاولاو كيفصلهم بعض السنتيمترات وقال:بصح؟؟
زينب:(رافعا فيه عينيها)ااه
عثمان:(غمض عينيه وعاود حلهم بزبة)ماشي شي حاجة هس العياا وصافي..نولي بخيير باش نجيبك خلاص لداري راه قهراتني الوحدانية
بتاسمات بخجل زحنات راسها تاولاو عينيها كيشوفو فرحليه الكبار ولي سمرين ومزغبيين وقالت:هضرات مك مع لالة
عثمان:عرفت(حاضيها معوج راسو معاها)انا لي قلتها ليها
زينب:(باقي بنفس الوضعية)ممم دوات تا مع مي
عثمان:هادي مزياانة(هز ليها راسها بصبعو)مخيرة كااع هههه نتهنااو حنا كاع وكاشي نطرقوه فنهار واحد
زينب؛(تتضور عينيها مقادراش تركزهم فيه)زعما كلشيي؟؟
عثمان(هز حاجبو)ممم اه كلشي..مابيتش نتعطل باش دغيا(جرخا من يديها تا تساطحات مع صدرو)نهرب بمك هههه
ضحكات بلهلا يطريه ليها وضورات وجهها حشمانة تتحاول تحلص من قربو وقالت:عثماان بيجي شس حد
عثمان لعبات عليه سخانة وقرب ليها كثر ويديه ستوطنات يديها مكنزز عليها تاعراقو يديها وسط يديه وقال:احح وتعرفي اش تديري فهاد عثماان لي مخلياه احلم بييك ليل ونهاار هههه واحني علينا اختي وااه راع هذا الله..دركي خلاص مك تجي 

حشمات ومعرفات تاني متقول من غير تحني راس وتبتاسم بحنية..وخجل
اما هو راه عوج راسوو فيهاا مسلووب بيها بجهد وكيشووف كيفاش قدراات هد لبنت تاخد بلاصة كبييرة فقلبو فوقت وجيز..بزاف تالاحاسيس متضاربة مانت كطلع وتنزل معاه وتخليك كثر اغيب فيها
كيفاش ان وجهها مدور وان عينيها كحلين وشفار كحليين مخلينو بلا عقل..فالاخير تبسم بدورو وحيد ايدوو من يدها وهزها لخدها لامسو بحب لاغي المسافات بينهم.. سكت حتا عيا ملقا ميقوول من غير:سبحان لي خلقك وجابك ليا 

هزات عينيها فييه وقلبها كيضرب حسات بصدق كلاموو كيف ديما.. وحبوو ليها..ميمكنش اكونو احاسيسها مكذبينها...حساات برجوولتوو وهيبتوو حداها..فارض وجودو ممخليهاش تفافا..
ضو لبولة ساني فعينييه وعاطييهم لوون تسها فييه بلا التعسال لي معسل بالمرض.. اما ايديه راه فشلاات فووق وجها الصافيي من غير بعض الهالات السوداء .. داعب خدها الايمن بلور تاع يديه وعينيه لاصقين فعينيها بحب ومرة مرة تاتهرب لفمها ديركت
عتمان:( بثقالة وبحة فصوتو باينة مهدن وبشويية عكسات مرضو)زعمة منستااهلش شي كلييمة زويينة تروي عطشي وخة غير شوية مم 
زيينب:(كترمش بزربة)هاا بب بحالااش
عتمان:تسناينيي انا نقوولييك (عوج راسوو فيها بمعنيي وعيقييي خلااص 
زينب:(ملقاا مدير وهي تحط يديها على وجهها وقالت)اه كنحشم 
عتمان:(ضحكاتو)هههه وحنا بنبقاو هي تنحشموو وااه بزاااف راعيي لينا شويي القضية نااشفة ههه 
زينب:شنو بغيتيي نقوول هههه
زاد قرب ليها تولاو مشاركيين هواء واحد وكيهدر وايدوو مكنززها بييها فيديها والتاانية راه فوجها سارحة ونطق:هي لي جا من قلبك عسل(قرب وجهوو مغمض عينييه والادراك مبقاااش عندوو هايم فيها وتلفاتو رطوبيية وجها لي معرفها اش تدير ليه..محس براسو تا طبع قبلة حنينة عكسات دفء شفايفو على جبهتها.. وهضر بصوت تقييل ممحيدش وجهو من حدا وجهها:وهدريي خلااص غنبقااو هناا هههه
بحالا شي سطل تاع لما تكب عليها ونازل مع ضهرها كيجريي بلا قلبها لي كيتسمع سرفقلاق وداتها تتررعد مزال مستوعبات لبوسة فجبهة تحط فمو على عينييها بعدما فقد الامل انها تجاوبو...باسها فعين اليسرية تاغمضاتهم بلا يطريه ليها..وعاود لعين لخرى ونفسوو بحال شي جمرة كتسرط فالرريق لي نشف 
حلاات عينييها بدون وعي هزاتهم فييه هو لي ساارح معاها من عين لعين لشفتيها ديركت.. باسها فحنكها وقربها ليه خلات احاسيسو الرجولية تنوض عليها..كيف لا وهو شحال مدار شي حاجة ونن جهتها فهاد الاواخر كتحرك شهوتو..وعاودها فلااخر وقاد وجهو مع وجها وحل عينوو لقاها كتشووف فيه دغيا هبطاتهم تهز ليها وجها عندوو وقرب ليها كثر طامع ف شفايفها متعطش بحال الى عمروو دااق من قبل.. وتمسحاات الدنياا من لعيالاات من قبلها... بدا كيقرب ليها بشووي وكيقيس بعينيه في شفايفها ..صغاار كيفاش يكون طعمهممم وكيفاش اجمعهم اخاف يضرها
اما هي حسات بييه كيقرب ونفسوو متساارعة وهي تشدها البولة ازيد خطوة وحدة ولا حركة تنشر ليه تما وتبولها.. كيبغي اهز وجهها عندوو باش اتسحكم فيها مع قصييرة علييه وكتعكس بلطافة زعما فهم راسك.. تافهم راسو وبقا قاضيها هي شوف فالفم ومنبوسش..ومع ذلك مسخااش فقط الشوفة خلاتو ابقا متعطش..مع هزات عينيها تلاقات مع فموو سرطات ريقها وبحرووف مقطعة قلبها قرييب يسكت قالت:ننن عثماان نن قوليك
عثمان:ممم
زينب:ننتااا(بغات هي تهضر باش تفيقو)ننتاا عزيز علي
عثمان:(بابتسامة)ممم وشنو اخر(مع يد كداعب خدها)
زينب:ووو(عينيها فالارض وتعاود تهزهم)وضرييف معاياا
عثمان:اوا
زينب:ممعرفتش..(شافت فيه بتساءل)اش تتعني هادي؟؟
عثمان:هي تنبغييك هههه عادي خرجييها واش نبقا انا منشور تنتسناها
بتاسمات بخجل وضورات وجهها وعاود نطق:تنتسنااك(قرب ليها كثر)
زينب:هءءء شنوو
عثمان:ياك تتبغيني(مزير على يديها بحب)واقوليها
حنا راسو عندها بحالا تيقوليها تابعك فحنيان راس تاتسالي الارض..وهي راه توترات كيطلب منها تعتارف ليه بحبها..راه تلوح راسها فنار ومديرهاش بالحشمة
تاشافتو كيقرب ليها واكيد غيبوووسها وعاد هو سخوون بالسخامة معرفش اش تيدير وهيتنطق بلل متحس باش هي تحبسوو:كنبغيييك
حل عينيه بزربة فيها مبتاسم بجنب ومقاداه فرحة لقا راسو كان قريب لفمها ومبقا كيفصل بيناتهمم والوو هز عينوو فيها ولقا شفايفها كيرجفوو وقاد وجهو مع وجهااا وفرنس
عتمان:عاوديهاا 
زينب:شنوو 
عتمان:هي عاوديي بندير راسي مسمعتش تانيي هههه
زينب:(بتوتر ندمات لاش هضرات)خ خاصني نهبط بيشكوو عفااك اعتماان طلقنيي 
عتمان:تت وبربي مطاالقك تنطرقو مو هد لمسماار اش قلتيي 
سيد كلعات ليه سخانة وجاتو عليها يبوسها ولبااس..باغيها ولبااس.. متشووق لشفايفهاا ولا متعطش هي تعاودها تانيي.. مه زيرها حطات ايدها على صدروو مهربة وجها علييه حييت هربات ليها الضحكة من هدرتوو
زينب:(حشمانة)وااالو هه مقلت والوو عتمااان وصاافيي
عتمان-احح على عتماان كي خاارجة من فمك..ناكل مك عليييها ههههه
ضحكات بخجل ونزلات راسها وقالت:عفااك رراه بيخاصموو

شافيها بشغف وفال:هذاا الله..نطلقك اليوم ومن بعد منعاودش لييك
طلق من يديها مساخيش وهي تنطق ببراءة:رااك سخوون
عثمان:(ضحك طانز)ههههه على جهد
مدات مجابت وبدات تترفع يديها بغات تقيس جبهتو وحشماات ..تتهزها تال عند خصرها وتردها تاني حشمات تحط يديها وهو عايق بيها تاعيا وهز ليها يديها دارها على حنكو وقال:هاهياا
بتاسمات بخجل ويديها كداعب لحيتو لي ياما تخيلت شكلها واش حرشة ولا رطبة ساعا صدقات حرشة وغرقات فيها يديها تا تسحلاها هوو وبقاوهي تيشوف فيها تحلفي عليه واكل مخ ضبع فيها
وتاهي نسات راسها وبقات تتخربق فيها بصباعها ونطقات؛شىبتي دواك؟
عثمان:ممم شىبتوو نرجع ناكل ونعس صباح نفيق مزيان
زينب:عندكن ليمون
حرك راسو :ممم كاين
زينب:عصر شوي وشربو ونعس زويين
عثمان:منعصركش نتي ونشربك هههه هذاا الله
ضحكات ونزلات يديها وقالت:الله يشافيك..نمشي؟؟
عثمان:سيري ازين سييرر..هذا حالنا هههه
بتاسمات ليه وقالت:رد لبال لراسك نعيط ليك غداا
عثمان:انا نعيط لييك مع صبااح
حركات راسها بالايجاب وحنات عينيها وزادت مساخيااش بييه تتزرب تهرب من عينيه ونفس الوقت مباتش تمشيي
نزلات بزربة مخلياه حال فيها فمو تاوعا وتبعها هو الاخر فحالو ..وبجوجهم فلوبهم كدق فالمية..خاصهم حاجة وحدة هي اتجمعووو..تحت سقف واحد بحياة وحدة وحضن واحد
***
يكفيني يا سيد الحرائق
أنك خنت اللهفة
واطفأت جمر الدقائق
#احلام
***
رجع عثمان لدارهم ريح معاهم شوي وراسو حارقو كلا شوي وشرب كينة وقال:فاطمة زهرا كاين ليموون؟؟
فاتي:(مقلقة منو)ممم
عثمان:عصري واحد الكااس عفااك
مباركة:طحنيه مع السلاوي انفعووو ونعس
حركات راسها مباتش تجاوب وناضت صايباتو ليه مخلياهم كلهم تانطقات مباركة:دوييت مع فاضمة هاد لياام بتنزل مت زينب ونهضروو مزيان
عثمات:ممم نيت باش نهضرو ونديرو خطبة وموراها عقد بلا منتعطلووو
مباركة:اييه مزيانة وديك ساعا ديرو العقد على خاطةكم المهم ترشمها
عثمان:لا منعطلوش..قبل ماترجع للفاك نكونو عقدناا
حميد:حسسن 
عثمان:ااه 
مباركة (بفرحة)وندير لولدي واحد العراسية سيدي يوسف كاملة تهضر عليها ههه
عثمان:ععههه لا لا العرس مامعاناش..مدايرش عرس
مباركة:(جمعات ضحكة)ويلي وبتزوج سكوتي وياي وحدي
عثمان:ماشي سكوتي ندير جلسة فيها صحابي والعائلة هي فداار وصاافي بلاش من العرس الى باتو زينب اديرو
مباركة:ويلي ياوليدي لتقولها..ولد واحد لي عندي وبتنفرح بيه
عثمان:فرحي بالجليسة نييت..غني وشطحي وديري لي عجبكك
مباركة؛اوا خياار انا لي كنت معولة نحط صالون فدرب قد مايحعل ربي ونعرض على كلشيييونفرح بيك
عثمان:كثرة الاسراف بلا فايدة..اما جلسية نعلنو فيها الزواج وصافي لاش كثرة العراضات والبخ 
وئام:وشنوو انا منكرييش منلبسش منمااكبيش
عثمان:ههههه كري اختي وماكي وديري لي بيتي
فرنشات وقالت:بنلبس جوج لبسات فعرسك هههه دابا تشووف
حميد:عندو صح اخالتي..فلوس العرس ازيدهم فجيبو انقدا بيهم لمراتو ولا يصلح بيتو راه شحال خصوو
مباركة:واهو البيت خصوو اتصلح راه جايا عروسة جديدة حصها كلشي جديد عاد دهازها
عثمان:مممم
جات فاتي شادا كرشها حطات ليه داكشي وجلساات تتسوط من صهد 
حميد:عييتي
فاتي:بزااف والله ففف
عثمان:مابقاش ليك بزااف
حركات راسها وصفلات..هز هو العصير جغنو وناض من حداهم توضا وصلة العشاا وكتب ميساج لمحبوبتو فيه:نحسب نهارات باش تولي معايا فسقف واحد
حط تيلي ورجع نعس كيقلب على الراحة..وكذلك ومثال بالنسبة ليها رتاحت فالنوم ونزاحا المشاكل على قلبها

***
صبااح جديد بشمش مفعمة بالحيوية..فاقت زينب مع ثمنية ياله تتفوه وهي تسمع دقان فااباب ناضت باستغرااب تلاقات مع عمها ياله بيحل تاهو وقالت:شكوون
العربي:بيكون هي المسخوط تاع محسن عاد داخل
زينب:لا لا هاهو ناعس
حل العربي باب الفصيل ومشا لباب زنقة ومع حل مع تفاجأ كانت عييشة بلحمها وشحمها مصبحة عليهم على الصباح..لابسة جلابة حمرة وصباط قهوي فيه تقاشر كحليين وهازا صاكها كبير دايرا خرقة من تحتها كتبان زيف حياتي فالزرق
عبشة:كاين شي فطوور
العربي:(متفاجئ)اهلان اهلان لالة عيشة
قرب باس ليها راسها وتاهيا باشتو لييه وقالت؛سي العربي بخيير
العربي:نهار كبيير هذاا دخلي
دهلات تتفرنس عاجبها الحال وفرحانة حيت واخيرا بنتها قبلات تزوج..شافت زينب لي واقفا قدام الباب مصدومة فيها دغيا جاات وهي قبل كتعيط ليها وتقوليها مي جي نشوفك توحشتك مي جي نشوفك وتقولبها ممسااياش دابا فاش سمعات زواج جات تتجري
متنكرش انها بقا فيها الحال حين حسساتها بحالا تتقول ليها بيت نتهنا منك وخفتك تبدلي رأيك..مع ذلك دارت بتسامة خفيفة على فمها ومشات لعندها عنقاتها بحب وقالت :على سلامتك
عيشة:(بفرحة)الله يسلمك المرضية(باستها فحنوكها وعنقاتها بجهد)الله يرضي علييك ابنيتس..بخيير
زينب:(مستغربة)بخييير ونتي(عاودات عنقاتها)توحشتك
عيشة:اتوحشك الخير والربح ازينة البلاد..
العربي:دخلي الالة عيشة مرحباا
دخلات عيشة شادا فبنتها ماقاداها فرحة الشيء لي ستغربات ليه زينب..جلسو فقاع دار تيرحبو بيها وهي تتفرنس

عيشة:اوا شتكم باقي ناعسيين
العربي:والله الىىعاد فقناا..كيدايرين تما بخيير
عيشة:اللهن لك الحمد بخيير وعلى خيير..اوا كيشتو عيطو لياا على قبل زينب وجييت ههههه
زينب حشماات وحنات راسها تتلعب بيديها تانطق عمها:خيير مادرتي..
جات فاضمة لي سمعلت الحس وشافتها سنغربات ومع ذلك بتاسمات ليها ومشات ترحب بيها وتحط وتهضر ..جمعو على شحاال فلخر ناضت زينب توجد لفطور وعقلها مرفوق تا شعرها مجمعاتوش..تتشوف مها دغيا صبحات عندهم لهاد درجة بغات تفك..وحدات فطور عادي وخرجات تتحط فيه بزربة مع خصها تمشي للحانوت ومها مكاين هي يامرضية يالحادكة وهي تتبتاسم ليها
سالتت فطورها ناضت لاحت جلابتها عليها وشالها وجرات كلاكيطة تاها باست مها وفاضمة وخرخات ..هي تفاوتات مزيان جبدات تبلي دوزات نمرتوو تسنات شوي عاد جاوبها بضوت باينا فيه ناعس:الو
زينب:(بصوت عذب)صباح الخير
سمعاتو حنحن وبحالا تحرك وقال:صبااح الحب..كيصبح زين ديااي؟؟
زينب؛(بابتسامة)الحمد لله زنتا كيبقيتي شوي؟؟بريتي
عثمان:مسيي عليك ومصبح عليك ومنبرااش هههه لا لا شوي الحمد لله
زينب:مزياان..الله يشافيك بقا بالي معاك
وهو تيهضر معاها شاف فحجرو لقاه منفووخ شيد بايت كيحتلم بيها بكثرة ماشعلاتو البارح وقال كيضحك على راسو:كون شتي اناا ههههه
زينب:هء علاش
ضحك عاود تاني من جديد على راسو شارب الفقصة..ولى على خير يامو احلم راسو ناعس معاها..قدامو ومدار والو معاها وفايق هاز علامو عليها..مسح على وجهو وقال مبدل الموضوع:غادية للخدمة؟؟
زينب:ااه ونتا؟؟بلا متشمي ليوم جلس تسارااح
عثمان:الى جلست بنخمر اللهم نتحرك شوي..
زينب:حم اه مزيان..شوف عثمان
عثمان:نعام العمر تعثمان..شحب خاطرك؟؟
زينب:والو هي بيت نقوليك مي جاات هاد الضباح
بحالا وكدتيه دغيا تصايب فالبلاصة وقال:حلفي بالله هههههه واااه هاد مك صدقات معايا راجل ههههه
ضحكات عليه وقالت:علاش؟؟
عثمان:بييه فييه هههههه قوليها قاليك نسيبك الله يحفظك هههه اليوم قبل من غدا نجيوو
زينب:(تفزغات)اويلي اعثمان دغياا..حشوومة
عثمان:حشومة المصيبة هو هاد المنكر لي درتي فيا(تيشوف فحجرو)منسمحش ليك علييه هههه
زينب:(مفاهما والو)اش درت؟؟
عثمان:هي سكتي خليني نكمدها..شوفي الى كثرت غداا نمسيو على مك باش ندركو للخطبة لكبيرة ونجمعو ورااقك دغياا
زينب:وااا(تلفات)ولاش زربة
عثمان:(بجدية)عاجباك هاد الحالة؟؟نتلاقو فسطاح هاكا..خير البر عاجله..ندركو وديك ساعة مكاين لي يهضر معانا
ستسلمات ليه وقالت:واخاا..وابرا بعدا هي شوي
عثمان:(بابتسامة)برييت الالة بريييت..اري شي بوسة ونوض كي العود
خرجات عينيها وباا متحس قطعات عليه خلاتو مشتت عليها بضحك معرفات مادارت المهم هربات من هضرتو..سيد زعم ولى باغي بووسة اويلي هذا ولى كيخلعها..اما هو نات بضحك وحط تيلي ناض كيطنز على راسو..الجنابة على الصباح وكون هس برد
دوش عليه وصحصح شوي..صبح على موو باش راسها وريح حداها وقال؛شربتي دواك؟؟
مباركة:شربتوو الحمد لله..فاتك الحال
باس يديها بحب وقال:الحمد لله..شوفي راه جاات لالة عيشة مت زينب اايوم غدا لكثرتي نزلي وهضرس معاها والى باقي عيانة رتاحي
مباركة:ومالني منزل اايوم نييت هعهع
ضحك وقال:وازربانة هههه خلي تاب غدا ونزلي ودوي معاها واكون خيير
مباركة:اميين الله يفرحك اوليدي
عثمات:اميين ياله الله يعاون نمشي نقابل المحل
مباركة:الله يسر ليك

خرج عثمان قاصد خدمتو بنفس طيب نااشط عارف راسو قرب اتجمع شملوو مع محبوبتو لي بات ليل كامل وهو تيحلم بيها
بغاها نفسيا وجسديا وروحيا..حل حانوتو عاد جا المتعلم وبداو نهارهم
اما زينب راهي الاخرى حلات المحل وجمعاتو وباشرات عملها بنفس مضطرب مقدراتش تفوت قضية ان مها جات بزربة ملي سمعات الزواج

غير بعيد عنهم كانت عيشة مريحة كتنقي اللوبيا لفاضمة لي تتعجن وتتقرقب معاها نااب
عيشة:اوى كملي..عندو هي محل بوحدو
فاضمة:هاد ساعة عندو للمحل وداار..وراه زعنا معيش دارهم مزياان
عيشة:وزعما هاد نااس تاع العشرة؟؟هو راه بيت نزوجها ولكن ماشي لمن ولى تصدق تاهيا راجعا ليا بحال لوخرا
فاضمة:لا لا كوني هانياا..نقرة صافية تا مو الله يعمر ليها داار دريويشة متلقاش معاهم مشكل
عيشة:(بغرحة)اوا مزياان عذا هو الجهد باش متبقاش تاني جالسة تا تبدا عليها الهضرة..تزوج تاهيا وتستر راسها
فاضمة:وايييه
سكتو موراها مالقاو مايقولو او بالاحرى تقادات الهضرة حول موضوع الزواج تاتناص النهار وفاقت لالة اميمة على خاطرها وسلمات عليها بالوجع وقالت:لالة شتك دغيا جيتي؟؟
عيشة:اييه كي شتي زينب دواو فيها شي نااس وجيت
اميمة:(بتعفار)نمممم
الفوق كانت فاتي مريحة حدا مها لي تتسبح بتسبيح والاخرى تتشوف فتيلي ووئام فالكوزينة تتطبب الغدا وانس كيعلب
مباركة؛بنمشي غدا ندوي مع مت زينب راه جات
فاتي:(بلا مبالاة)مشغلييش ديريو لي بيتو رأيي ولا زايد ناقص فهاد داار
مباركة:مغتمشبش معايا؟؟حشوومة راه خوك لي بيخطب معندكش منو عشريين
فاتي:(حطات تيلي بتعفار)خوياا كون نيت با ريي كون تشاور معانا نعرفو بعدا هي شكون نجيبو لييه..مشا قاصد وحدة معارفينها منين جايا ولا لاش هاد زربة
مباركة:ياهاد البنت(تتحاول تسابس معاها)راه زواج هذا وعارفا خوك كي داير واش كون مكانش عارفها وقاريها بيبي اتزوجها..وزايدون البنت غزاالة مستي من العزبات هير هي..صواب ومصوابة والزين وتبارك الله عندها حقها
فاتي:شوفي امباركة داك تبوحيط تالبنات وداك لوجه زيين فلول طلع لينا فصحتنا راه لويساتي كلهم طلقو على هاد نفاق كلهم مشاو عسلل وبالكلام الحلو ورجعو فنهارهم.
مباركة؛ناس كيترجاو الخير ماشي من لول نحسبوها خايبة..انا مشت منها والو..شهور وهي هنا ومرات عمها تتقولها فيها زينة
فاتي"(مرضاتش)اوا ضبري رااسك لباقيش انا تذكري ليا هاد الموضوع..انا مغاديا فين بحركم هذااك عوموه بوحدكم..ولايني نهار تجيني تتشكاي منها منزيدك هي عبراات علييك حيت من لول محملتها
مباركة:(تنهدات)ترجيت فيك تمشي معايا وتكبري بخوك ساعا نتي تابعا هي رااسك الى تقلق منك ضبري راسك
فاتي:الى فاتا تا جبدها ليا نحط ليه كلشي فطبلة
مباركة (ونيرفات)عفااك صافي دخلي سوق راسك..ولدي هذااك نمشي نخطب ليه رااسي ونزوجو راسي
فاتي:(عاودات هزات تيلي)اوا ضبري راسك
سكتات ورجعات لتيلي منيرفيا محملاش هاد زواج ومباركة هي تتشوف بقا فيها الحال بغات زعما تخطب لولدعا بعايلتو كاملة ساعا فمن تترجا الخير

الكل دوز نهارو عادي رجعات زينب تغدات ومشات لخدمتها واتصالها بعثمان مقطعش هو يعىط ولا هي المهم بجوج كيسولو
تا رجع عثمان فحالو لقاهم مريحين على اتاي لقى السلام وريح:كي داز نهاار؟؟
مباركة:الحمد لله..ونتا كيبقيتي
عثمان:(مبتاسم)مزيان؟؟
شاف ففاتي وقال:كي ضليتي؟؟
فاتي:(بلا مبالاة)كي تنباان لييك..غدا بنرجع لدااري
عثمات:علاش؟؟ريحي شوي
فاتي"مبقا فين نجلس مي راه ولات شوي
عثمان:تتبان ليك دابا شوي؟؟
فاتي"اوا ملي بتنزل تخطب ليك لالة زينب راه باينا براات(طلعات حاجبها)
عثمان:ونتي زعما مناويااش تمشي معاعا؟؟
فاتي:لا اخويا(معوجة فمها)معلمتينيش اسيدي
عثمان؛واها هاني علمتك..متمشيش سيري معاها غدا هضرو مع سيدة
فاتي:لا(بجدية)
عثمان:(هز حاجبو)شناهو؟؟
فاتي:مفاديااش ..من لخر اعثمان معجبنيش هاد زواج على غفلة..
عثمان:(تصايب نعاها فالجلسة بعدما عقد حجبانو)اش معجبكش فيه؟؟
فاتي:(بردات صوتها محاولة تقنعو)واش اعثمان وحدة مباتكش فلول تبييك دابا علاش زعما؟؟
عثمات:واش فيها؟؟انا لي بيتها 
فاتي:من نيتك اعثمان؟؟
عثمان:اييه من نيتي..شي مانع؟؟
غوبشات وقالت:ضبر راسك من بعد متشكيش علي انا هاد زواج ممرتاحاش ليه وديك لبنت ممسروطاش لياا
عثمان:(زاد عقد حجبانو)عمرك جلستي معاها؟؟دويتيها شي مرة باش تعرفيها ولا تسرط ليك
تدخلا وئام:واهي حدودية مابيهاش..زوينة وضريفة ولاكن سكوتها تيخلع
ضرب فيها واحد تخنزيرة من داكشي وقال:لي شتوه ساكت ساكت على خزيت خص بنادم اكون بحالكم يااك؟؟بيتوها تهز لبنديروتغني باش تجي على كانتكم(رفع صوتو شوي)تكون كي مابات هذاك مسوقكمش
فاتي:(زادت تاهيا صووتها)اوا ملي مسوقنااش ضبر راسك انا بعدا ماخاطبااها(تتشالي بيديها)مواصلاها
طلع ليه دم وضرب فيها تخنزي ة وقال:واخا الالة افاطمة زهراا...بلااش متمشييش باقي ميي
مباركة:(تدخلات)صافي صافي..هاديك لبنت زوينة وعاجبااني وانا لي بنخطبها ليك ولي مباش بلاش
ناض زاعف حاقد تيكون راشقا ليه وزوين تكطلع عليه وعاد فاش قالو عليها ديك الهضرة تعصب

زدح باب بيتو بعصبية ودخل كيردخ فالماريو كبحيد حوايجو مغوبش وهنا عرف راسو ولت نقطة ضعفوو..متحملش شي واحد اقولها فيها خايبا عارفها زوينة دريويشة وترسمات ليه فبالو انها مزياانة والله يعمرها دار
ياله قلع حوايج لفوق وبيبدا البس وهي تعيط بحالا عالما عليه..هز تيلي لقا اسمها بالمسرارة زفر بقلق نباغبش اجاوبها منبرفي كيخاف اضور فيها فالاخير رد عليها وقال:الو
زينب:لبااس
عثنان:مزيان ونتي؟؟
زينب:بخير دخلتب لدار
عثمان:ممم عاد شوي..شحال بقا ليك وتخرجي؟؟
زينب:اوذن العشا ونخرج
عثمان:(بضيق)هضري معاها وقولبها اليوما لخر متبقابش تمشي 
زينب؛كيفااش؟؟لا لا حشومة نكمل معاها سيمانتها حشومة نخليها معلقة
عثمان:(تعصب ونطق بنرفزة)وعاجبك مدخلي تال العشا؟؟لتبسلييش تانتي راه عيقتي..خدمة الليل لا
زينب؛(لمسات فصوتو انه معصب)مالك اعثمان تتهضر معايا هاكا؟؟
عثمان؛هضرة وحدا راه سمعتيخا قوليها اخر نهار هو هذاا وشدي لارض
زينب:ولكن هء
قاطعها بحدة كيزفر:زيينب ففف طالعا علي نعيط ليك من بعد ونهضروو
زينب:هءء واخا
قطع معاها خلاها هي تتشوف داير كي زمان دغيا تيتقلب..لاح تيلي وبدل عليه حوايجو وخرج للكوزينة تيقلب ماياكل ووجدو راسو مدواش باقي عارف الى رجع بيدوز ففاتي واعطيها لاش تتقلب وتصدق طايحا وهي حاملة اللهم فضل اسكت
اما زينب راه مفهمات والو تيكون معاها مزيان شوي تيتعصب مكرهاتش تقولها لمولات المحل ولكن حشمات وقالت تكمل معاها سبمانة وتعلمها تقلب من جديد على بنت بلاصتها واخا ولفات المحل ولكن طلبو كان هاكاك
سالا نهارها قبل لعشا بشوي وطلقاتها السيدة بكري ومشات تتجر فرجليها للدار..مع دخلة لقاتهم مريحين كاملين الا محسن والعربي..سلمات عليهم وجلسات عيانة
زينب:اححح عييت
فاضمة:نوضي طرفي وكولي ونعسي
عيشة:اييه وبراكا عليك من هاد الخدمة راه وليتي مرات راجل
شافت غيها زينب بغرابة تترمش بزربة بحالا تتقوليها من نيتك..وبالمقابل رمقاتها عيشة بنظرة جامدة وقالت:مالكي تتشوفي؟؟مالي كذبت؟؟
زينب:هااء لا لا واخا نووض
ناضت زينب مستغربة بدلات عليها وصلات وكتبات ليه ميساج فيه:دخلت لدار
رجعات تيلي لصدرها وخرجات عندهم ريحات معاهم تتاكل من اتاي والزيتون وزيت تانطقات مها:اوا ازينب معاودتي ليا والو؟؟فين عرفتيه
زينب:هؤؤ(وحلات ليها)شكوون؟؟
عيسة:(تتحرك راسها)عذا هذاا اش سميتو(شافت ففاضمة)
فاضمة:عثماان
عيشة:(حركات راسها)اييه عثمان فين عرفتيه؟؟
زينب:(بقات الندغة واحلة ففمها)تافيين
عيشة:كيفاش تافين؟؟جا هاكاك اخطبك ماعمركي دويتي معاه
نطقات اميمة بسخرية؛اييه شافها وعجباتو وجا هههه الله يجيبك على خير
فاضمة:اللقوة😡😡
زينب:هؤء متنعرفوش سسساا..سااكن لفوق
عيشة:ايييه اوا الله يرضي عليك راه سولت عليهم ديري دلرك تانتي ووليداتك ونتهنا تانا عليك
حركات زينب راسها بالايجاب وحناتو تتوكل باينا بغات تهما منها تاعاود نطقات عيشة لكلها حماس:خصني نبيع لبقرة وندير ليها لعرس
زينب:(بزربة)مابيتش العرس
عيشة:نعام؟؟كيفاش مابيتيش العرس؟؟كاينا شي بنت فدنيا متتبيش العرس
زينب:(كمشات عينيها)اناا..مابيتوش مندير والو
فاضمة:(بهدوؤ)لواه لواه ابنيتي لازم تفرحي براسك(ضحكات)تبرزي تانتي وديري حنتك وعرسك ونفرحو بييك
زينب:(بحزن)لا لا مابيتوش(شافت فمها)عارفاني مابيتوش
بقات عيشة تتشوف شحال بحالا تتفكر وقالت:الى على بااك راه هي تتروني
فاضمى:اشمن باها؟؟
عيشة:حشااك بنتي مىاتش تدير لعرس حيت باها فاش كان عايش تيضل علينا انا العرس لي ندير لبنت ميديرو حد نجيب ليها تاشينويت هههه
فاضمة؛هههههه تحيحت كااع هههههع
اميمة:ههههههه
زينب:(شافت فيهم بحزن)مابيتووش منديرش تلعرس
اميمة:اش فيها؟؟ويلي اش جاب باك للهضرة بااك ماات
زينب:(تغرغرو عينيها)دابا نتي لتزوجتي وبيتي تمشي مع راجلك مغتعنقيش باك وتبكي
اميمة:(ببرود)ضروري هادي كلشي دايرها
زينب:وانتي معاك وغتبكي وانا لي مكااينش..لا لا(طاحت دمعتها)بيدوز مكفس اللهم بلاش
عيشة:(خزرات)ولتعيقيش تاني؟؟باك كون بقا مغيصبفتكش بلا عرس..وانا ميمكنش منديرش العرس ليك احضرو عايلتك واش نصيفنك بالسكات
زينب؛(مسحات دمعتها)معرفتش..المهم مابيتوش
عيشة:ماشي نني لي بتوريني اش ندير؟؟العرس بيكوون بيتي ولا كرهتي
زينب؛(بخزن)لا مابيتووش..كلشي نديروه ولايني العرس لا
عيشة؛(نهضات فيها)سكتييييي
بهاد سكتي حسات زينب بالحجرة وتغرغرو عينيها..اول مرة تقول لا وفاش قالتها تلقات سكتي ديركت..كيفاش سكتي تا عرسها ماتحكمش فيه
عاشت حياتها كاملة لي دار شي عرس تيقولو ليها عرفتي بااك كان تيضل اقول عرس بنتي شي حاجة غيير ندير ضي حاجة مطرطقة ونهار مات عرفات انها مبقاتش غديرو
فقررات متديروش(عن قصة حقيقية)
طاحت دمعة من عينيها زناضت بسرعة من حداهم جامعا دموعها لخريين..مكتحملش الحكرة والقمع ومها ديما حاكراها وقامعاها وعاطياها القاسح قدام كلشي..هضرتها لي بتمشي وحياتها بتسيرها كيما باات..ومامرة ماجوج تتقوليها الى غنتزوج مغنديرش العرس وتتقوليها واخا ..واليوم قالت ليها سكتيي بطريقة بحالا رجعات تاني تعاملها كي بغات

دخلات لبيت عمها مسحات دميعاتها وجمعات يديها عندها تتنخصص بوحدها وتشخر بنناخرها
كانت باغاها على الاقل تسولها واش باغاه مرتاحة معاه عاجبك كي بيعيشك وهي مكلفاتش راسها بتاتا..
صوناوتيلي فصدرها تاقفزها عرفاتو هو..حبداتو لقات اسطورتي..جمعات نفس وسداتها مباتش تحاوبو هاكا بيعيق وبيبدا عليها مالكي..مجاوباتش تاقطع وعاود تاني عيط مرة جوج وضيفت ميساج فيه:جااوبييي
فالاخير ردات عليه تتحاول تكبح راسها..نطقات بصوت باح:عثمان
عثمان:فين منتي؟
زينب:كنت مع ايناا وصافي
عثمان:(بشك)مال صوتك؟؟
زينب:والو..بريتي؟؟
عثمان:مال صوتك؟؟
زينب:راه والو(شخرات)
عثمان:واخا طلعي نشوفك فسطاح
زينب:عفااك لا والله منقد مي كايناا
عثمان؛واهي كلعي دغياا نشوفك شوي ورجعي
زينب:(بترجي باينا فصوتها)عفااك
عثمان:معافاياش(باصرار)طلعي نشوف لاش تدمعي تاني المسا الله
زينب:(طاحت دمعتها وهي تترجا فيه)غفااك تالمنبعد ونهضرو
عثمان:(بحنية)عفاا حبيي طلعي نشوف مالكي..شوي ورجعي
زينب:هءء(طلقات شهقة خفيفة)
عثمان ترينفا وقال:تطلعي ولا نزل
زينب:حرام علييك هءهءهء(عضات على يديها كاتما الشهقة)
صدماتو ولى هي حال فمو..تتبكي من نيتها سيدة قولي عندها العزا خلات عقلو اتبلوكا وباينا فيها مريضة فراسها..محس تا قال:خليك انا نزل
زينب:(وقفات بزربة)صافي صافي انا نطلع
عثمان:هي دروزك
قطع معاها ورجع تيلي فجيبو وخرج من بيتو قاصد السطاح وعقلو كيضرب تخماس فاسداس كيفاش تتبكي؟واش تقلقات منو؟قلقها شي حد؟؟انحر هذاا لي دارها..عندو عزيزة من غير انه كيبغيها كيكره لي يقلقها
وقف عند باب سطاح تيتسناها وعينيه مفكسين فدرووج وهي راه جمعات نفس ومسحات القليل من دموعها وخرجات عندهم وقالت:لالة نطلع للسطاح
عيشة:(بتخنزيرة)ضوري ضورة ودمعيي 
فاضمة؛سيريي
خرجات ماباقيش تلفتات وطلعات تتزرب للسطاح مخنوقة ومناخرها تسدو بالبكا..عينيها عمىين وحنوكها ولاو بحالا خاويا عليهم سطل تالما بكثرة دموع..مع طلعات جيهة دروج للسطاح بان ليها واقف بشورط وتريكو وجار كلاكيطة فرحليخ..شافها هاكاك ونزل عندها هو الدروج لي بقاو وعينيه مكمشين نفاهمش الوضع..شدها من ذراعها وقال:مالكي(حقق فوجعا)لاش هاد لبكا؟؟
زينب:هء والو..اش بيتيني
جرها من ذراعها ودخلها للسطاح بلا ميسد ااباب وقال:مالكي؟؟(حط يدو على ذرعانها بجوج محني ىاسو عند وجهها)مالكي؟؟قلقك شي حد؟؟
زينب:(كاتمة شهقتها)هء
عثنان:واهضري(كيحرك فيها)تخاصمتي مع اميمة؟؟
زينب:هءء(حانيا راسها مبغاتش تفركع قدامو)
زير عليها ونخضها وقال بعصبية:اواا هضريي
مقدرات دش باقي تصبر..هضري كانت كلمة كافيا انها تعطيها ضو باش تنفاجر بكاءا..كيما سكتي تاع مها بكاتها تا هضري بكااتها..ترغدو شفابفها بزربة وحبسات البكية متخرجش غوتة ساعا خرجات دمعات حاارين طاحو على قلبوو كي العافية..ياله بيهضر محس بيها تا قربات ليه ويديها كيترعدو بغات تعنقو وفنفس الوقت كتبي تراجع..تاجرها هو ولاحها فحضنوو ديركت ودور يدو على كتافها مزيرها عندوو..ولاول مرة هي متخجلش ومترددش انها تضور يديها على كرشوو ودفنات وجهها فصدروو وطلعات العنان لدموعها بتعب

معرفاتش شنو لي خلاها اليوم تبكي وهي مدوزة نهارها مزيان مابيهش يمكن انهم عاودو جبدو ليها باها من جديد والعرس وانها غتعرس ومها لي قمعاتها وعاد كون عيشة جات على وجه السرعة

زير عليها عثمان لي ماعارف مالها وخلاها فحضنو معنقها بحبب وذقنو على راسها من لفوق..وحدهم فسطاح وضو تاع الخشبة تضو لي ضارب فيهم..متمسكة بييه بجهد ناسيا حشومة وعيب وما غيرها من المفردات لي دارت بحسابهم تاولات نفسيتها زيرو
عطاتها للدموع بحالا حليتي روبيني تالما وخليتيه مطلووق كيبغي هي يبعد اشوف مالها تيلقاها باقي تتبكي وتزير عليه مباتش تفرق عليه..حضن ولا احلى بحالا متكية فوق مخدة تاللواط هههه(واتشبيه هو عندي😂😂)..طلقات دموعها ومكبحاتهمش وفصدرو خواتهم وفحضنو طلقات شهقاات تا كيترعدو كتافها عصبوه وغددوه ومحنوه..داك القلب عندو القاسح لي تيصبر واتحمل جا تال عندها وصقل وتحدو ليه
ولكل رجل نقطة ضعفوو..عثمان نقطة ضعفو الوحيدة هي مو..مو تمرض اطيح تاهو ودابا زادتو زينب تاهيا ..تتبكس هي بدموع وهو قلبو ابكيهم دم..كيزير عليها وقتما شهقاات وذقنو مفرقش راسها..كلها تجنترات بالبكا جهد ثلث ساعة وهي تتبكس وهو معنقها ومقال والو
تا بدات متنهد فحضنوو وتخفف من شدة البكاء عاد.دوز يدو على ذراعها بلطف وقال بهمس:شوياا داباا احبيبة؟؟
زينب:هءهءهءهءه
حاول اجرب ابعدها شوي عليه اشوف وجهها لكنه لقاها مكنززة عليه ماباتش تطلق تفهم رغبتها وبقا محتاضنها وزير عليها دليل انه باغيها ترتاح..
سمعات حس زفرو وطمراات وبقات فحضنو وجهها كولو فصدروو ونيوفها دخلات ليهم ريحة جسمو الفطرية..حسات بيه كيحركها وكيهضر:شووو خليك كيما نتي
مجاوباتوش سكتات وبقاو شي قطيرات تيطيحو على حنوكها..دخلها لبيت صابون شعل ضو وهادشي كولو مزير عليها بحب وحنان حسات بيه مكرهش ازيد اخبيها
رد لباب بشوي وصقل تاهو تيتسمع هي صوت شهقاتها لي نقصات حدتهم

جرها عثمان لجيهة كرسي مخليها على راحتها وتاالهضرة ماهاضرش باش متبرزطش حدو كيدوز على ظهرها وشحال جاتو قليولة بين يديه..قد وئام فشكل واخا فالحقيقة لا مي حاتو صغيورة بين يديه..
جلس فوق الكرسي باقي محتاضنها وجلسها فوق رجليه مخشية راسها فحضنو محاملاش تخرجو وباقي موعااتش اش تدير..فقط هيانة وتتحس بعينيها تيتلصقو بالدموع مكرهاتش شي نعسة عالمية
اما هو راه كيدوز على ذراعها بحب وساكت تا شافها تهدنات وقال بصوت هامس:زينب..زنووبتي
حركات كتافعا وعاود قال:عاودي ليا احبيبتي دابا مالكي
حاول مرة خرا اخرج وجهها من صدرو زمصداتوش خلاتو..ويالهول وجهها لي حمر وشفارها ملصقين بدموع..ضرو خاطرو وعقد حجبانو ثم مد يدين دوزها على حنكها الايمن بلطف وقال وباقي حاط يدو عليه:مال حبيبي مالها؟؟شكون قلقك ليا نزل نجبد لمو بلابز عينيه
زينب:الصمت
عثمان:(تلمس خدها بحنان وقرب لجيهة وذنها)كنسمعك شكون قلقك لياا
تبورشات من قربو وبقات على بلاصتها متحركاتش يمكن مشاعرها جمدو مبقات قادرة دير والو او بالاحرى كتستافد من لحظة الراحة بعد بكاء مرير..
دوز يدو على خصرها وهي فوق رحليه مواعياش اش تيدرو وقال بحب تاني:عاودي لياا؟؟تخاصمتي مع اميمة؟؟
شافت فيه بتعب وعينيها باين فيهم هم وحركات راسها بالنفي..وهو يعاود اسولها:مع مك؟؟
مدارت تا شي ردة فعل حدها دورات عينها لجيهة خراا دمعوو دغياا..وفهم هو ليلان وعاود رجع ليها وجها عندو وقال:شووو براكا سقطرتي عينيك من دموع..معاشش لي يدمعك ..هي بشوي عليك وعاودي ليا نسمعك اش دارت ليك؟؟..ياك بكيتي وبردتي كملي حسنتك وعاودي باش تساراحي
حنات راسها بخجل وعينيها كيتساقطو بدموع من جديد..عاود هزو ليها وقال بحب:هي انا هذاا..عاودي ليا
زينب:هءهءءه(كمشات ملامحها بتعاود تبكي)ايناا معزيزاش عليها انا
عثمان:ذهاد الهضرة؟؟(بحجبان معقودين)كاين شي حد معزيزينش عليه ولادو..اش قالت ليك
زينب:(شابكات يديها مع بعضهم حانيا راسها)هءهء جات وقالت ليا ندير ليك العرس وانا مابيتوش
عثمان:(خشا يدو مع يديها فاش تتلعب)وعلاش مابيتبهش؟؟
زينب:هاكاك..من نهاري تنقوليهم العرس مدايرااهش
عثمان:علاش؟؟
زينب:كنت بيت اكون مع باا هءهءهءه
عثمان:(زفر)ستغفر الله تاني..واش ازينب شويا لبااس؟؟باك راه مات شحال هادي خصك تنساي وتزيدي بحياتك لقظام...صافي باك مات مديريش العرس
زينب:(شافت فيه بشفقة قطعات ليه قلبو)باا فاش كان نيجي نن العراسات تيقوليهم كيف والو هاد العرس العرش لي بندير لزينب ميديروش شي حد
عثنان:ومن بعد؟؟صافي دابا ماات الله يرحمو والحياة غادياا
زينب:(باصرار)مابيتش العرس اعثمان😢😢😢ومي غوتات علي قدان كلشي وقالت ليا سكتي 
عثمان:(خزر)وسكتي؟؟
حركات راسها بالايجاب وهو يطلع خاجبو وقال:واحكرااك نيت هاد مك..ولكن تاني سيري معاها على قد عقاها..بقيتي عندها بوحدك ضروري بتبي تفرح بييك
زينب:انا مابيتهاش تسلف وتكلف على قبلي..بيت راحة البال..
عثمان:(طلع يديها باسها من الوسط)الى على الغرس نتي هي تشرطي ندير ليك فيه لي بيتي
زينب:(جرات يديها)مابيتووش ماابيتوووش(باصرار)منديرش العرس
عثمات:(زفر)ففففف حاولي تهضري معاها ولا دوي مع عمك اهضر معاها
زينب:معرفتش هءهءه بقا فيا الحال بزااف تسحابني بتجي تسولني كي داير واش مرتاحة معاه مسولاتنيش(بنظرة نكسار)مخسراتش علي تا واش عاجبك؟؟
عثمان:(تنهد ودوز يدو على خدها بلطف)وا حبيبي راه هس هاكاك دايرا على حشاب ماعاودتي ليا راه هاكاك دايرا..ماحنيناش وصافي 
زينب:وانا؟؟(بدات تتبكي)شكون احن فياا
بتاسم بحب وجرها ردها لحضنو وقال:انا نحن فالكبيدة ديالي..انا كاين..فايض دينمي بالحنان نغطيك تاتشبعي(زير عليها)كلشي ديالك
شدات فتيشورت تاعو مزيرة عليه بحالا تتقوليه اه داكشي لي بغييت وتاهو عنقها مستاغل ريحتها الشجية لي دهلات لنيفو..ماعمرو موصل معاها لهاد القرب..السلام بالوجه ومعمرو سلم بوجهو عليها..فمابالك دابا قريبة ليه
بعد ليها وجهها شوي وطلع صبعانو قاسو شفرانها لي فازكين بدموع وقال:براكاا احبي من البكاا..تمرضي راسك وعاد المشكل ديال بااك خصك تنقزيه راع ولى مرض عندك
زينب:هءء
مد.يدو تحسس حنكها لقاه دافي وقربها ليه وقال:شويا دابا؟؟
حركات راسها بالايجاب ومحسات بيه تاطبع قبلة على خدها بلطف..ووقع الاحتكاك بين خدها وشفتاه لي هروها بالموسطااج..باقي مستوعباتش تحل الباب

تحل لباب على غفلة وهو كيبوس حنكها وكان مندامج تا تحل لباب وهو يحل عيينه اما هي شهقاات وعلى شوي طيح كون ماشدها مزيان..تلفت ولقاها وئام واقفا مبرقة عينيها مصدومة من اش تتشوف..خزر فيها وقال:ياك لبااس؟؟
تخلعات زينب وياله بتوقف وهو يزير عليها ونطق لختو:مالكي
وئام:(تلفات)هءء هير دابا فف مي هاديك
عثمان:سيري فحالك
وئام:مي مي قالت ليا نطلع نعيط ليك تجيب لبوطة تقادات
عثنان:(ببرود)واخا نزلي انا نتبعك
حركات راسها وفمعا محلول وعينها فزينب لي باينا فيها تتبكي..ياله خرجات وتلفت هو ليها لقاها تتبكي مصدومة بغا يهضر وهي تفركع:هءءءء اويلي اويلييي شافتنا شافاناا..هءهءه(وقفات وبدات تتضرب فحناكها مجننة)نااري ناريي بتقولها ليهن اعثماان😭😭😭😭
تصدم فيها وحيراتو راه بتموت باابكا لبقات هاكا..تخلع عليها ووقف كيحاول اشد يديها وهي عاد مكتنطر تخلعات ودارو فبالها الافكار بزااف..خافت اسيقو الخبار
زينب:هءهءهء اويلي 😭😭(ضربات حنوكها)قفرتها قفرتها هءهءهءهء اربيي شهاد زهر عندي
عصبااتو وشدها مزير على ذرعانها وقال:وااسكتيييي راه بطيحييي سكتييي
زينب:هءهءهء اشهادشي واقع لياا هءهءهءه
زفر وجرها عنقها مزير عليها وقال:زينب عفااا حبيبي برااكاا راه بتمرضييي..برااكاا موقع والو هي وئام هاديك
زينب:(تتبكي)هءهءه واخا وئام هءهءه بتقولها ليهم هءهءه بتقولها ليهم وبيسبوووني هذهءهءه
حس بيها غتفشل بين يديه وزير عليها تاولى رافعها بيديه من خصرها وكيهضر فوذنيها:صافي احبيبي صافي موقع والو..هي وئام عارفها متقولش
زينب:هءهءهءه خفت 😭
عثمان:صافي دويت معاك مغتقول والو..نهضر معاها ومتقول والو
زينب:هءهءهءه عفااك دوي دوي معاها😭😭
باسها فراسها وقال:صافيي شووو بتسخفييي
بعدعا عليه تتبكي بحرقة ماباقي فهم فيها والو..بكاها خاايب وحس يسها بتسخف وزاد تجنن..جرها بشوي محتاضنها بذراعو خرحها غسل ليها وجهعا براا وقال:صافي سكتي جمعي دموعك
مسحات وجهها بيديها وقالت بوربة:تمشي نمشي نزل هءهء
عثمان:(زفر)واخا واحبسي بعدا البكا راه عصبتي دلمي فهاد العشية
بدات تتنهج وتتحاول ترتاح وقالا:صافي صافي هانس سكتت نمشيي ففف
مسح على راسو وقال:ياله نزلي ومتهضري مع حد..تعشاي ونعسي بربي ونعرفك بكيتي موراها تانزل نكنل عليك
خركات راسها بخوف من الهضرة لي تقدر تسمع لتحت وشو عقلها اش قاليها..ومشات بزربة تتعثر فحوايجها وتنهج..مخلياه عينيه حمرين بالغضب عليها
مرضاتو فراسو تتبكي بحالا قربات تنهار قربات تطيح..خلاها تاحس بيها نزلات وتبعها هو الاخر
اما وئام راه نزلات مترعة فمها ممصدقاش..وحيت بقاا نوراها تا سمعات فاش تتبكي وخافت..كمشاتوجهها بحزن ونزلات تتدردك للتحت.دخلات وقالت:هاهو حاي من سطااح
نباركة:ايييه
جلسات تدور فعينيها وفمها تياكلها عليها بغات تعاودها لفاتي لي مريحة كتبرض ضفارها وفتفس الوقت مباتش تقولها قدام مباركة
نغزاتها بيديها لفخضها وغمزاتها..حركات لوخرا راسها بمعنى شنوو وغمزاتها وئام باش تبعها..
خلاتها تاناضت عاد تبعاتها مخلين نباركة مدات مجابت مقابلة هي انس ليطيح مع كيتبربص بزاف واطلع لفوق طبلة وفوق سداري وانقز

دخلات فاتي للكوزينة باقي هازا المبرض وقالت:مالكي
وئام:(حطات يديها على كنحها)ويلي ويلي لهلا يعطيك اش شفت فسطاح
فاتي:(هزات خاجبها)اش شتي؟؟
وئام:(بصوت منخافض)كان عثمان جالس مع زيمب فبيت صابون ههههع
فاتي:(خزرات)يااك؟؟
وئام:وكانت تتبكي وتيبوس فيها واقلة مع بانو ليا قرااب
فاتي:(هزات حاجبها بذكاء)واشوف ليك بنت دارهم..عادي هي باش فارعين لينا ك*** صدقات من تريكة السطووحاا ممم
وئام:عرفتي وتقوليها لمي نولدك بلا وقت..هي كلاني فمي واطرني خوك زلايلي
فاتي:هي لي ممربياااش وطالعا لسطوحا فنصاص ليل تشوف واحد مابينها وبينو والو
وئام:ماشاء الله على الاخت الشريفة العفيفة لي عمرها تصاحباات😂😂😂المهم متقولها لحد
فاتي:تقالت ليا معاهم بجهد تفووو 
ياله بتهضر دخل عثمان لقاهم كيتوشوشو ..عقد فيهم خجبانو وقال:اش كاين؟؟
وئام:(توترات)والوو..كنا بينا هي نخرجو لبووطة
عثمان:ممم حيدي لهيه
حيدات ليه وبقات تتشوف ففاتي واتغامزو..جبد البوطة هزها على كتافو وخرج ابدلها اما فااي راه تبعاتو بالعين وقالت:شوف ليك ياختي هي مخنزر حرمتيهاا عليك
وئام:عمرو اسمح ليا هههههه عرفتي مكنتخيلش عثنان كيبوووس😂😂(طرطقات بضحك)
فاتي:(خرجات عينيها)ومالو مراجلش..خوك راه زلايلي ملي شاد البنت فسطااح
خرجات مخلياها تضور فعينيها وتضحك بوحدها..ورجعات تاهيا لتاحقات بيهم..
اما عثمان راه نزل مخنزر وبالو باقي معاها مشوش جيهتها..طلع لبوطة على كتفو ودخلها للدار وداها للكوزينة ركبها وعيط بصوت مرتافع:وئام
ناضت قافزو وقالت:اش بيتي؟؟
عثمان:لحقيني
مضات عندو لقاتو زير لبوطة وصايبها وبقا هي القش تاع لبوطاجي حداها..وقفاات عليه وقالت:صايبتيها
عثمان:(دفع اايوطة لداخل)هاهياا..ردي هادشي لبلاصتوو..(وقف)داكشي لي شفتي لفوق نلقاه فشي قنت نحر مك
وئام:(خرجات عينيها)اش شت؟؟مشت والو عانيا هانيا 

عثمان:اوا هاكاك
زاد مخليها تتبيض عينيها وتعجب فلخر ضحكات وجمعات القش وخرج هو ريح حداهم ونطقات مو:تمشي معانا غدا؟؟
عثمان:لا سيري هي نتي تالمنبعد ونمشي انا
مباركة:وااخاا
سكتو موراتا ومهضروش ووهو تيقلب فتيلي تيضيفت ليها ميساجات..اما هي راه دخلات لدار حانيا راسها وباينا فيها باكية..لقاتهم كيما خلاتهم..دازت للكوزينة ديركت
فاضمى:والله تا حراام علييكراه تتعز علي
عيشة:بتفقصني..خلي بعدا تايدوز هادشي وديك ساعا نشوفو عاد العرس لي ماباتش
فاضمة:واشدي ليها لخاطر راه تمشي عليك متلقاي من غيرها
عيشة:اوا ادير الله خير
ردات زينب العشا وخلاتو اطيب وشدات تيلي ديالها لقات ميساجاتو..تحرجات فاش تفكرات كي عنقاتو وتشرناات عليه مابقات طلقات منو..حسات بحنوكها حمارو وكل ماعقلها تيزيد استرجع حالتهم وهي تتندب حنوكها وتمرك تجاوبو تاعيط ليها وهي تجاوبو بصوت منخافض فالكوزينة وقالت:الو
عثمان:الحب ديالي..شويا دابا
زينب:الحمد لله..سمح لياا
عثمان:لاش ازينة البنات..رتاحي شوي بتجي مباركة غدا جات حشومة تشوفك مخيبك ههه
بتاسمات بلا خاطر وقالت:بتجي غدا؟؟
عثمان:الى بيتي..هضرتي مع مولات المحل
زينب:(تنهدات)والله ماقدرت نقولها ليها..غدا نقولها ليهاا بلا متقلق عفااك
عثمان:صافي موقع والو..تالغدا وقوليها ليها..فلعشية نلقاك فدار وبراكا من الخدمو تساراحي ليك شوي
زينب:وااخاا
شكت موراها وتاهيا سكتات بقاو هي اصوات تنهيداتهم لي كتسمع تانطق بهمس"كنبغيييك
بتاسمات وسط حزنها ومهضراتش وعاود نطق:متجاوبييش
زينب:هههه حشمت 
عثمان:خليك حشمانة تال شي نهار محيد من مك هاد لحشمة هي شوري عليي
زينب:هههه
عثمان:سيري احبيبي رتاحي مع راسك وغدا ان شاء الله اكون خيير
زينب:واخا(بتاسمات)عثماان
عثمان:الحب ديال عثماان
زينب:(بامتنان)شكرااا بزااف حيت سمعتي لياا قبيلل..معمر شي حد.دار معايا هاكا
عثمان:الى كنت ابنت الناس بنتزوج بيك باش نديرك ديكور فداري ونبقا نتفرج فيك هي بقاي فداركم..نهار جيت عندك وقلت ليك كنبغييك راه قصدتها..الى معنقتكش فاش تبكي ومبستكش فاش تبكي اش تندير فحيااتي اناا...خليك من هضرة شكراا كولييها..مابيناتناش شكراا بيناتنا حاجة وحدة لي نبيها منك
زينب:(مبتاسمة)شنو هياا
عثمان:الحب..مابيت منك والو من غير بغيني كيما اناا..عصبي وكطلع علي دغبا ونقدر نخرج شي هضرة ماشي تال هيه ولاكن راه تنمووت فجد تااع مك
زينب:(زلقات ليها ضحيكة)ههههه جدي ماات
عثمان:ههههه تنمووت فييك نتي هههه تنتسكاا على والدييك ههه ديال الواحد ادير فشي طرف تالخبز وهااام ياكلك ههههه
ضحكهااا وقالا:هههه الماكلة هههه
عثمات:الحب عندي معنفج لحسك ههههه سيري سيري وكان
زينب:واخا هههه
عثمان:سمعينا ضحيكة نشووف ههه
ضحكات ليه فوذنو وقال:ياله سيري داباا الله يخليك ديما ضاحكة
زينب:اميين
عثمان؛على راسك اختي ههههه
قطع معاها مبتاسم وتاهي كذلك ومرتاحة..عرفتي فاش تضرك معدتك وكتقل عليك وكتقياا وترض كلشي تا كتخوا وتتحس براحة هاديك هي راحتها..احساسها فشكل خوات كلشي ورتاحت وبكات ومبقا فقلبها والو والاروع انها لقات منو عناق حار وكلمات زوينة باش ابردوها..دار جهدو وكثر باش تسكت ومتبكيش وعارفاه ادير كثر
هنا عرفات راسها مندماناش انها قررات تزوج بيه وتصبر معاه لقساوة الخياة لي كتسناهم بجوج
تعشااو مجموعين وجمعات لماعن وفرشات لمها فالارض تكات هاد الاخيرة بلا منهضر معاها وخلات زينب تاهيا متكية تتلعب فشعرها تا غفااات
****
لو أن ااصباح سيكون من غير شمسك
اتمنى ان لا تشرق شمس صباحي
لو ان الرياح ستهب في غير مشرعك
دعها لا تهب

لو أن العشق لن يكون معك
فليبقى قلبي في دوامة الانهيار
كل صباح وشمس حبك تشرق في عالمي
***
بنفس جديد فاقت زينب على صوت مها تتفيقها مع سبعة ومعرفاتش لاش..شافتها واقفا عليها وقالت بعينيها مسدودين:ايناا مالكي
عيشة:نووضي خمرتؤ راه مشا الحال عليك
زينب:متنخدم تال التسعود باقي الحال
عيشة:(خرجات عينيها)تسعوود المسخوطة عاد تتنوضي الله يقل حيااك نوضي نوضي 
زينب:واخاا
ناضت بلهلا يطريه ليها ماعندها مادير جمعان شعرها ومشات لطواليط توضات وغسلات حالتها وخرجات صلات وتاحد مافايق من غير عيشو مقلزو فالبيت صحا خصها تفيق
زينب:(جلسات حداها)اش نديرو دروك
عيشة:نوضي وجدي لفطوور 
زينب:باقي الحال اينا واش نوض لكوزينة النااس 
عيشة:اييه عندك صح..واش نديرو
ضحكات بزز عليها؛ههه وانسولك نتي لي مفيقانا
عيشة:شووو هاهيا فاضمة نوضي عاونيها وجدو الفطور
تنهدات نااضت صبحات على مرات عمها وكذلك عمها ووجدو الفطور واجمعو عليه تاخرج العربي ونكقات زينب بحشمة:لالة بتجي خالتي مباركة اليوم
فاضمة:فرااسي صيفتات لبارح وئام تقولها ليا
عيشة:(بابتسامة)اييه مرحبا بييها
فاضمى:اوا هي لوجدنا شي كاسكروط فاعل تارك
زينب:نصايبو هي كيكة وشي حرشاات
عيشة:والمسمن والبغرير بالعسل
فاضمة"هههه الالة كل الخير موجود
زينب:انا ليوم بنجلس من الخدمة..نخدم هي صباح مور الغدا نرجع ومضايب الحلوة
عيشة:اييه مزيان الله يرضي عليك

زينب:نوض انا للخدمة
ناضت لبسات جلابتها ودارت شالها وطرقات بلغتها ودازت للمحل
فحين عثمان كان ياله فاق مغوبش واتر نعاس باين فوجهو لي منفوخ..ناض غسل سنانو ووجهو وداز كيوجد قهوتو تا دخلات مباركة..باس راسها وقال:صباح الخير(بصوت باح)
مباركة:صباح الخير والخمير امولاي سلطان
فرنس ليها على غير عادتة فصباح وقال"شتك نااشطة ههه
مباركة:بايتا مناعسا هههه نخمم لمن نعرض وشكون نجيب ههه
ضحك وجلس حداها فكرسي كبير:مساليا راسك ههه انا هي دركي لياا الامور
مباركة :متخافش ههه كلشي فسيمانة
عثمان:ملي ذكرنا هاد كلشي(تصايب فالجلسة)اليوم الى دويتي مع مها وجبدتو العرس قوليها بينا داكشي بيناتنا مابيناش العرس
مباركة:واوليدي تتا لمبيتيهش راه لبنت باتو بتفرح براسها
عثمان:(جغم من قهوتو)مباتوش..لبارح تخاصمات مع مها على هاكاك وبكاتها ماباتش تدير العرس ومها حالفا ديرو
مباركة؛(كمشات عينها)والى ماباتش لاش تكلف راسها
عثمان:معرت ليها المهم نتي لوحيها ليهاا واخا
مباركة:اييه واخا..ونتا فين شتي زينب
شاف فيها بنص عين:فسطاح
مباركة:ويلي تتلاقاو فسطاح
عثمان؛اول مرة وهي حيت تتبكي داكشي باش تنقوليك دركي لينا دغياا
مباركة:(حركات راسها)اول مرة ياك؟؟احياناا علييكم
عثمان:مي راه هضرة وحدا قلتها ليك..اول مرة هي اول مرة عارفاها تتحشم 
مباركة؛واهو تتحشم ولايني نتا اوهو
ضحك وشد يديها باسها وقال :ههههه شابهك..انا هاني مشيت 
مباركة:اوا الله يسر ليك
عثمان:امين
داز لبيتو بدل عليه دغيا ورش ريحتو وهز سوارتو وتيلي معيطش عليها عرفها تكون مشات للخدمة
خرج بموطورو نااشط وقاصدها ديركو للمحل اشوفها بلا ميعلمها
اما هي راه كانت تتحط التكاشط بلايصهم فالمانكات وتجفف بلايص فيهم الغبرة ومحنية مكوزة وسط المحل تتجفف..محاشاش باش جاري حداها
تاوقف الموطور قدام المحل ويالهول فاش شافها تتجفف..عقد حجبانو بغرابة وقال:زينب
قفزات مع كانت ساهية ودارت لقاتو هو..خرجات عينها متوقعاتوش اكون هو..تلفات وقالت:اش تدير هنا
طلعها ونزلها مزيان لابسا جلابتها وشالها مرخوف خارج شوي تشعر كيف العادة من جناب..هازا جفاف وتتنهج وقال:اش تديري نتي؟؟
حطات جفاف فسطل ومشات هزات زيف مسحات بيه يديها بزربة وتوجهات عندو وقالت:اش تدير عنا؟؟
عثمان (كمش فيها عينه)نسولك نتي..هادي هي الخدمة؟؟لاش تتجففي
زينب:هااء حيت خصني نحفف باش مببقاش مسخ
قلب وجهو حاقد وتمتم بينو وبين راسو:صبااح الله تااني
عاود رجع شافيها وقال:قلتي ليا تتكري تكاشط ماشي تجفاف
زينب؛وابحال بحال(حنات راسها)
خزر فيها دغيا وقال بصرامة:هاد فعايا لخرا كيمرضو دينمي..هاد الخدمة بتريحي منها تبارك الله ولا ميعجبك حاال
زينب:(بحزن)علاش؟؟
عثمان:(بنرفزة)على مولاه اختي..عاجباك هاد الحالة..ضربي تمارة عند عباد الله..حطي لحبس وسيري تكمشي كري تكاشط الى بات لي يجفف تجي تجففو هي
زينب:(بهدوء مكمشة عينيها من شمش)لاش هادشي كولو اعثمان؟؟مالو الميناج عييب راه حلال وزايدون راه هي تدويزة خفيفة
هز خاجبو وقال:معيبش الالة معيبش ولكن عليك نتي بضبط فووق عييب..جمعي داك زمر وتكمشي لعشية نلقاك فدار قلبي على هاد الحبس
زينب:(معجبهاش الحال تيعاير وبغات ترطبو)واصافي اعثمان راهي اليووم لخر
عثمان:(طول فيها الشوفة)فطرتي؟؟
زينب:(بابتسامة)اه فداار
طلع يديه بلا ميشعر خشا ليها زغيبات لي تيبانو وقال:ديما هاد شعكوك خاارج دخليه دخلييه
بتاسمات بخجل ودخلات ماتبقا منو وقالت تيزلق
عثمان:هههه انا لي زالق دروزك ههه
زينب:ههه(قلبات وحهها)غادي لخدمة
عثمان:اه..خاصاك شي حاجة؟؟
رجعات شافت فيه:لا والو
غمزها وصيفت ليها بوسة وديمارا دقا وحدة وقال:تنبغييك
وزاد ممخليهاش فين تهضر تا فات عاد فرنساات بخجل وحطات يديها على عينيها حشمانة من راسها فالاخير رحعات كملات تجفافها وحضات محلها 
***
فدار عثمان كانت فاتي تتفطر ولدها وحداها مباركة ووئام
فاتي:كوول ياله كمل خبزك
انس:(تياكل بنهم)ممم بنين خبززك هههه حسن من كومير
وئام:ولدك قهرتيه هي بالكومير هههه ربا صحة فاش جلس عندنا
فاتي؛الفشوش الخاوي..مي معاياش بنمشيو عندهم
مباركة:وليتي بتمشي؟؟
فاتي؛دم وجهي مخلانيش نجلس ومنمشيش..اش بنديى؟؟تيبقا خويا ولايني من بعد ماسوقيش 
مباركة:الله يرضي علك راه هي الحمالة لي تدير ليك هاكا البنت مافيها ميتعاب وداخلة سوق راسها
ضحكات بشخرية وقالت:داخلة سوق راسها؟؟ههههه باقي نية امي والله..عمرك شتي لي داخلة سوق راسها تتلاوح فسطوحا مع ولدك
مباركة:(ضربات فخضها)ستغفر الله تليها كلمة اسمعك عثمان اخرجك من شرجم سكتي لمسخوطة لي سمعك احسابهم معرت اش تيديرو
وئام:(خزرات فيها)اش هاد الفعايل اه زعنا وصيتك
فاتي:تيقراو القرءان فسطااح باااز(شافت فوئام)انا هي قلت باش نيت تعرفو ديك بي فاضحيني بيها فالصواب والحداكة اش تدير..قاليك السطاح ههه
مباركة:بديينا بالله فطري ونوضي لشغلك
فاتي:هاهيا ناايضا والعشية غنمش معاك عندهم ونشوف اش تحت راس مها تاهيا
بجقات فيها مباركة وسكتات مابقاتش جاوباتها مافيها لي يتصادغ معاها

داز نهار عادزي عند كل الحيبان رحعات زينب تتغدا وعلمات مولات المحل انها غتغادر واخا تقلقات فلول ولكن فاش علماتها بلي زواج فرحات ليها وصبغتاتها وضورات معاها بخميسن درهم..شداتها زينب فرحانة ورجعات للدار وقبل دازت للحانوت تقدات شنو خاصها للحلوى لي بتصايب..شرات كلشي المقادير تا من الخمارات شراتهم باش متعيقش على دار عمها
دخلات للدار عازا فييدها المقدية لقات سالام وجلسات
فاضمة؛شكداكشي
زينب؛هي باش نصايب الحلوة وصافي
فاضمة:ويلي راه كلشي كاين فالحانوت نجيبووه حنا
زينب:(بابتسامة)لهلا يخطيكم علي وصافي..عمي مسكين قاسخة عليه الحانوت لي تيلقاها عامرة كل نهار نزيدو بهمي
فاضمة:وايلي جوج دريال لي بتزيدوو
زينب:بحال بحال المهم هو الصحة هه
عيشو:اييه اوا نوضي كولي وبداو توجدي والى كاين فاش نعاونك
زينب:لا مكاين والو..دغيا بنكملو باقي عندي الوقت
ناضت من بلاصتها راسمة بنسامة خجولة على محياها متحمسة تبدا توجد شنو تحط لمو ومحتارة باغا توجد كلشي دقة وحدة..
كلات وبدلات ودخلات للكوزينة فرشات تقدية وجمعات شعرها بمقبط بقاو خصلات نازلين على عنقها عطاوها زيين خاص اشوفو عثمان احوال
بدات هو لول بمسمن دارتو خفيف ضريف وصغيور وطيباتوو ودارتو فطبسييل عاد تبعاتو البغرير..كل بغريرة يا بغريرة ومع الحماس طلع من يديها زوين..وعيشة وفاضمة داخلين خارجين عليها للكوزينة اما اميمة راه معششة لفوق عند عايلة العريس
مجا فين اوذن العصر تا كانت كملاتهم..بقا ليها هي الحلاوي..دارت كيكة تالشكلاط كبيرة بالخف تعلماتها من يوتوب من وصفاات ام ياسر لي شدات من عندها شحال من حاجة..ودارت صابلي حلو مغمس فشكلاط نصوو..
باختصار دارت جهدها وحاولات تحط شي حاجة زوينة تليق بيهم
فالاخير لقات راسها الخمسة ونص سالات..نهجاات حاطا يديها على جنابها وتاد شافت الاعصار تاع لكوزينة..ووجها لي كولو دقيق والعرق وفيها ريحة زيت..
دخلات اميمة وقالت:ايهااي كملتي
زينب:اااه واقلة..نجمع هي هاد روينة صافي
اميمة:هادشي كولو صايبتيه؟؟
زينب؛زوين؟؟ذوقي ليا الحلوى شوفيها كي جات
مدات اميمة يدسها وداقتها وقالت بتبنن؛الله زوينة زوينة
زينب:(بفرحة)بصح؟؟
اميمة:انا عجبووني ممم خليتهم نيت لفوق تيوحدوو
زينب:(بلهفة)شكون بيجي كااع
اميمة:مباركة وفاطمة زهرا(هزات حاجبها)كلشي على فاتي ههههه تسليم منها
زينب:علاش؟؟
اميمة:هههه دابا تعرفي علاش هههه
ضحكات وخرجات مخلياها غارقا فافكارها..نفضاتهم ومشات تتغسل داك لكركور تالماعن لي خدمات بيه دوزات فيهم ساعة تا مشقوفها نساتو وتا عثمان محركش ديجا عالماه بلي بتكون كطيب
كملات الماعن وحمعات الكوزينة ودخلات فاضمة وقالت:الله يعطيك صحة ابنيتي..صافي سيري طرفي تحيد منك ريحة الزيت تالمسمن انا نحط ماعن القهوة
حركات راسها بخجل ومشات حشمانة..ماحد الوقت تيقرب واقلبها كيزيد فضرباتو..بحالا معمرها شافتهم مكذبوش لي قالو لمعقول تيدير الخلعة..دخلات لطواليط طرفات بيطانها وغسلات وجهها مزيان بصابونة وخرجات لبيت مرات عمها لبسات بيجامة صيفية فالغوز بيبي طويلة فايتا ليها ترمتها وشعرها طلقاتو ضربات بييه وجمعاتو بالمقبط لور مخليا لتحت مطلوق..طاح ليها سر وبقات تتشوف فيديها كي ولاو..ناضت دهناتهم بزيت جنسون ارطابو شوي وتتنقي فجناب ضفارها تافيبرا تيلي هزاتو لقات منو ميساج فيه:الحب هاهوما نازليين
زينب:(عضات على شفتها)ونتا
عثمان:لا انا منجي تال الخطبة الكبيرة ههه بشوي ليك
زينب:خايفا بزااف
عثملن:مالها عمرها شافتك..جايا تشوف مك ماشي نتي ههه
زينب:والى معجبتش ختك
كتب ليها؛وعاجباني انا لهلا يقلب..
زينب:(سمعات دقان)واقلة هاهوما جااو
عثمان:بشوي علييك هههه 
حبسات معاه الهضرة وناضت تتسلت تتسمع القيل والهضرة ديال مباركة

فبرا كانت مباركة لابسا جلابتها على غير عادتها فاش تتنزل عند فاضمة..فالحمرمهاها خريقتها وبلغة فرجليها مكحلة العيين ومعاها فاتي لابسا جلابة فالاسود جايا على طايتها مع حاملة تتيان قرطاسة وعينيها مخدومين مع عكير خفيف ومارياج تاعها هازا بزطامها فيدها ومطمرة
دخلاتهم فاضمة للبيت الكبير تترحب بحالا عمرها جاو عندها ولكن الفرحة
دخلتتهم على عيشة لي مريحة فصالون كي القايدة لابسا نفس بيجامتها مبدلاتهاش وتتفرنس بلطافة..قربات عندها مباركة ببتسامة لطيفا وسلمات عليها بالوجه وكذلك فاتي لي تحنات بلهلا يحزقو عليها سلمات عليها وجلسو
مباركة:كي دايرا الالة بخيير
عيشة:اللهم لك الحمد الالة..كيبقيتي شوي
مباركة:نحمدو الله ونشكرووه
فاتي:(تتحقب فمها)نتي هي مت زينب
فاضمة:اييه هي عييشة مرات لووسي
حركات راسها ونطقات عيشة مازحة:نتي هي خت العريس ياك
فاتي"(هزات حاجبها)تايتزاد ونسميوه سعييد هه
فاضمة:(تحرجات)كيغاديا مع الحمل؟؟
فاتي:بخييير
نحرجات عيشة وصقلات اول قمعة وبداية المباراة ام مباركة مكرهاتش تشد بنتها تردها لكرشها..حدها نغزاتها برجليها باش تسكت
مباركة:اوا الالة عيشة كاين شي صعد فالبلاد
عيشة:لا لا لجو مبرد هنا لي صهد تبارك الله
مباركة:الله يطعمنا حلال

فاتي:اوا فيناهيا زينب نشوفوها
فاضمة:حشماانة شي هه
فاتي:اوا يادلي زين تيحشم على زينووو
قلبات وجهها وحسسات عيشة انها جات هي بزز تاقطبات حجباتها اما مباركة مالقات فين دير وجهها وتنغظ من تحت الطبلة ونطقات:عيطوو لمرات ولدي نشووفها
فاضمة:هههه صافي رديتيها مرات ولدك
ضحكات مباركة وقالت:انا صافي عولت هههه جيت نرشم ومراجعا تاندي مواققتها معايا هههه
عيشة:ملقاو ماحسن منكم ههه توما مالين الخير
فاضمة:نعيط ليها
ناضت فاضمة تتسوط على وجهها وتعجب لهصرة فاتي..دخلتت على زينب للبيت لقاتها بوحدها تتفرك فيديها بتوتر ووجها عراق وقالت:زينب اجي ابنتي باو اشوفوك
زينب:(تفزعات)بلاش
فاضمة:ويلي على بلاش هههههه زيدي 
زينب:كيتنباان؟؟(زعما ياكما انبان صفرة)
فاضمو:اوهو نتي هاديك ههه زيدي
سرطات الريق وتمشات معاها تتدير خطوى للقدام وخطوى لور..مخلوعة ومرعودة وتقكرات هضرة اميمة على فاتي ولات منوية منها
تقدمات مع مرت عمها حشمانة وعينها فالارض مقادراش تهزهم وماحدها تتقرب وقلبها تبضرب اضعاف..دخلت ولقات سالام بفمها بدون متهز ىاسها..تقدمات ناحية مباركة سلمات عليها ولوخرا بادلاتها السلام بحب وقالت:الله يرضي عليك
سلمات على فاتي لي متحركاتش من بلاصتها بقات هي تتشوف وملي دهلات وهي تتسكاني فيها
مباركة:اجي ابنتي جلسي حظايا
جلسات حداها سمعا وطاعة وعيشة تتفرنس فرحانة ببنتها..
حطات مباركة يديها على ظهر زينب وقالت باتسامة:لبااس ابنيتي
زينب:(ياذوب تسمع صوتها)الحمد لله ونتي اخالتي كيبقيتي؟؟
مياركة:الحمد لله(شافت فعيشة)تباارك الله راك والدة زيين
عيشة:الله يكبر بييك ههه واخا متتشبهش ليا
مباركة:لا تتجيب منك خههه
عيشة:تتشبع لباها الله يرحمو هههه زوينة بحالو
عل هاد لهضرة هزات فاتي حاجبها وبجقاات بلا متشعر جاتها هضرتها حامضة تانطقات مباركة:اوا الالة عييشة راه غرضي بااين..جيت الالة طالباك راغباك فبنتك لالة زينب لولدي عثماان الى جات على خاطركم والى قبلتو علينا
عيشة:مرحباا بيكم..منلقاوش محسن الى عي بات انا منبزز عليها
مباركة:لا لا باات ان شاءالله..راه معندي منخبي عليك ولد واحد لي عندي وسط جوح بنات وشهوتي نزوجو من شي نقرة صافيا بحال بنتك..منفضلوش قداامك راه يديرها فعينيه
عيشة:نتونا مالين الخير..انا عندي هو يتهلا ليا فيها راها دريويشة ومافيها صدااع
مباركة:عارفيين لي كاين ىاه تعاشرنا معاها وعمرنا لقينا فيها العيب تبارك الله ربيتي وعرفتي اش ربيتي
عيشة:الله يكبر بييك
مباركة:اوا شنو نقولو وافقتو هههه
فاضمة:شوفو العروسة هههه
شافت مباركة فزينب لي حداها وقالت اش قلتي ابنتي
سكتات زينب وقلبها كيتعصر عليها وجها حمر مقدراتش تهضر باقي..عراقت كلها وخافت وترعدات المعقول تيخلع ههه ونطقات مها زاربة:اوا السكوت علامة الرضى
مباركة:ياادلي ولايني مكرهتش نسمعها من فمها باش نرتاح
فاضمة:دوي ازينب
زسنب:حمم اه 
مباركة:اوا الله يجعل كلشي مبارك مسعود..الله يدخلك علينا بزايد الرزق(شافت فعيشة)نديرها فعيني مايخصها تاخير معاياا
عيشة:عارفا لي كاين..هبر هو واش بتعيش معاك
نقزات فاتي لي تاقلب منين تدخل:علاه فين بتعيش
مباركة:حم اه معايا..دار هي لي لفوق كبيرة ومتيسعة لبيت لمخير تشدوو ودار دارها
عيشة:الله يبارك..مزيان
فاتي:ولايني عندنا شرووط
ضارت فيها مباركة راسما بتسامة بزز وقالت:ويلي ؤاه العروسة لي تتشرط
فاتي"(دارت فيها صاحبة حق)اييه ولايني ت العريس اولا الالة عيشة..
عيشة:اييه عندك الحق
فاتي:السكنة الالة بتبقا عايشا مع ميي يعني ماعمرها تقول لا نبدل ولا نخرج نعزل
عيشة:ولاش تعزل وتبارك الله نتونا ناس باينا فيمم الله يعمرها دار
مباركة:(ببتسامة وقرصات بنتها)الله يبارك فييك..زينب بخال بنتي ان شاء الله الله يحيبنا فصواب
عيشة:اميين
ناضت فاضمة تحط الكاسكروط وزينب مزيرة على يديها حشمانة منهم بزاف وهضرة فاتس تتعاود فعقلها باينا من طريقة هضرتها مباغاهاش وتقرصات منها ومع ذلك سكتات وجلسات ولي سولها تتجاوب على قد سؤال
تحط كاسكروط وعمرات طبلة بالذ ما طااب وبداو كيتشاركو الطعام واهضرو فشلا مواضيع وفاتي وزينب ساكتين تانطقاات مباركة تباارك الله هاد لمسمن زي ديال زينب
عيشة:اييه هي لي مصايباه(بتفاخر)طيابها منعاودش لييك زويين ويدها بنينة 
مباركة:اه دايقاه تبارك اله زويين
فاتي:شكار العروسة مها وختها والحزارة جاارتها هه
عيشة:(مفهماتش)هء
فاضمة:(لحقات الوضع)مباركة نسخن ليك كاسك
مباركة:اوهو براكاا
زينب:(بخجل)خالتي كولي من داك المسمن درتو مسوس على قبلك
مبارمة:الله يدير بحسابك براكاا علي دايرا ريحيم مع سكر
فاتي:اوة مدويناش فالمفيد
مباركة:حمم زعنا على لعرس وداكشي
عيشة:حنا باقي مدويناا
مباركة:لولد عندي مباش العرس وقاليه فلوس العرس اعطيهم ليها صداقها واصايب بيهم بيتوو منها نيت ميبقاوش المصاريف ادير جلسة فيها عايلتوو ونوضو نايضيين
فاضمى:نييت زينب مباتش العرس بدير شي جلسة وتنوض
عيشة:(باعتراض)لا لا ضروري العرس هي لي بقات عندي ومنديرش العرس
مباركى:حنا قلنا زعما نديرو هي جلسة فيها الحباب والصحاب براكا

يتبع ...