صورة مصغرة لـقصة زواج في الجحيم

قصة زواج في الجحيم

qisat 9isat fi zawaj ja7im lja7im
رواية زواج في الجحيم

جالسا على الناموسيه وشادا ليزار بيديها..اللي مزاال كيترعدو..وبعينييها الزرقاات واللامعات..حاضيااه..­­واقف قداام المرايا بالثقااله كيركب فساعه فيدو...بملامح ممفسراش شاف فيها من جهه المرايا....الى ساليتي سكانير ديالك،سبقييني لدار مزال معطل انا...(كرزات على ليزار).ونطقات برهب..وخا ....(حول يديه لربطه عنقو كيقادها)..وخا اسيدي..كتقصدي؟؟....(­­بدهول).. ووابتساامة مرييرة..استانفات كلامها..خاضعا لامرو..
وخا اسيدي...بافتخار هز راسو ناحيتها..مزييان ميين وليتي تفكرري بعقللك..
فالاخير مصلحةة ماك اهم!!.. بسرعة حركاات راسها..ب ااه.. مرودة وخاضعه خضووع تاام..لطغيانو وجبروتو..
بغيض شاف فيها مطول ..كارز على سنانو..رامقها بنظرة حادة متشكلة..من للون سما زرق..ولون للموت لاحمر..رد بجفااء..راني راجلك..دوي شوي نتي كيف لمونيكه...اه لا ..وخا..هدو لعندك...شافت فيه بحسرة..ونزلاات عينيها للتحت بيأس وشحال خايب تكون عبىء على الناس..وتكون كيف ديك لكوره لكيلعبو بيها..وقف وقف..زيد زيد...نزلات دمعه يتييمه من عيينييها...تاليها شهقاات شبه مسموعيين...بدون اهتمام شاف فيها..ومسح دقنو بيديه..وخرج وسد لبااب...تارك ورااه اطلاال لانثى ماتت من اول نهار فكرات دخل للجحييم...🔥🔥🔥🔥🔥🔥

قصتنا كتعالج جانب مظلم من المجتمع...وقبل متكون للمتعه غتكون للعبرة..
قصتنا كتجمع بين افاات اجتمااعية منتشرةة بزااف فمجتمعناا....كالعنف النفسي...الدعاارة.. زنااااا المحااااارم🔞🔞.. الفسااد وبز­ااف من بزاف..يعني مزيج بين الواقع..و..الخيااا­­ل..نشوف عقلي فين غيديني شغف..تحدي..عشق طغيااان..🔥.سفااااااالة 🔞جبروووت..🔞🔞انتقاام..🔞🔞اسى..🔞🔞استغلاال🔞🔞🔞
غموووووض🔞🔞🔥🔥غروور🔥🔥🔥حنيييييين
زواااااااج في الجحييمممم🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔥🔞🔞🔞🔥🔥

نوفييييييييييلا تجمع بين غرور انثى مدفون....وكبريااء رجل ملعوون....في طاابع درااامي رووووماانسي مؤتر وفي قاالب جددييييد ممزوج بجرئة قلمي انا 
Sanae El idrissi

الروااية كييف سبقت وقللت داات ابعااد اجتمااعيةة..نصفها غيكوون للعبرةة والنصف الثاني للتسلية..
متركزووش على المقتتطف اللي بااين فيه الانثى مغلووب على امرهااا..لانثى هي ام واخت وزوجة وابننة.. فكفااش غتكوون ضعييفة؟؟..

الضعييف الحقييقيي هو الشخص اللي كتغلب علييه نفسو لامارةة بالسووء..ومع البدااية ولانطلااقة غتقدروو تعرفوو من الضعييف ومن لاقوى..من البريء ومن الخبيث..

الروااية غتكوون قصييرة خفييفة ضرييفةة..مسلية نوعاماا..وهاادفة نوعا ماا..
هي روااية غتقييسكم فقلووبكم وتفهمووهاا بعقوولكم ولاهم..غتبدل نظرتتكم فبزااف تاع الحواايج..

اتمنى لكم قراءة ممتعة
كاان جاالس فالمكتب وحااني رااسو على الملف اللي بين يدييه..
تفكرها وتفكر سذاجتها..تبسم بغل متلهف يمشي يشووفها..ويتفنن فاهانتها..كذبو لقاالو ان العنف الجسدي كيضر الانساان..
كيبقاا جرح فجسمناا مع الاياام كيزوول..لكن العنف النفسي كيدمر كيااننا..كيشتت عزييمتنا..
كيقمع شجااعتناا كيخلييناا ارواح ضرييرة ومرييضة لا حول لها ولا قوةة..
بااغيي يشووف قداامو اطلال لانثى ..بااغيي يوصلل لوقتت ويسقيي عيينو بالنظرر لدمووعهاا..بسماااع اهااتهااا..
هز عيننو فالسااعةة اللي فالحييط..كاانت الوحدة تاع الليل..تبسمم بخبث عاارفهااا ضعييفةة وهي وحييدة..
واكيييد غاتكوون كتسنى وقتت وصوولو..بمجررد ماتفكر بلي كتخااف من الظلاام هزز حااجبوو باابتساامة..مصفق على شيطاانو ولافكاار اللي كيطييح عليييه..تااه فبواابة من الافكاار..كيخطط كفااش يخلي هد الليلةة متورخة فباالها..محفووورة فذاكرتها ليللة متنسااش..
حول عيينو لجهة لمكتب..وهز حااجبو باستغرااب ..

كانت براا محلوولةة ومحطووطة فوق المكتتب..هزها مكمش وجهوو متساائل امتا تحطاات ومن شكوووون ..

وسرعاان ماا انقلببت تقااسيممو من الاستغرااب للغضب..المتشكلل فعيينو الخبييثةة..وفوجههو الي كسااه الاحمر قااتم..وصدروو اللي كيتهز ويتححط .. بعصببيةة..
هز الفيكس بصراامة وعينيين ماااكراات نطق..
اجي عندي..
قطع لخط وتوااني كاان البااب كيتدق...سمح بالدخوول..وهزز رااسو بصراامة فاللي دخل..
كاان رجل امن يكون فالخمسيين من عمروو..حاادر رااسو..احترااما لسلطتو..عطااه التحييةة 
أحتراامااتي الشااف..
(بعصبيية هز لورقةة لقرا) هدي كفااش حتى دخلاات للمكتب دياالي..
الشرطي: فصرااحة امون كوميسير جاابتها واحد لمرا ملتمة ..
وقاالت لوررقة توصل لك شخصييااا..
(هز حاجبو بغغضب) كوون عطااتك قنبلةة متلا تحطها عندي ؟؟ (لااح له لورقة) وسط الكوميسيرية..وفقللب مكتبي..وفملعبي..كنتعرض للتهدييد...
برهب الشرطي هز لوررقة وبعيينيين خوفاانيين شااف فيهه مترجي الصفح منو..
شد الوررقة وخرج عيينو من جررئة المرسل..ومن شنو قراا..
( كنظن العميد الساابق..كلناا كنعرفوو رااه ماات فظرووف غاامضةة..ولاهم كلناا عاارفيين القضية لكاان شااد.. ولكاان كيبحث فيها..
للاسف صدقوو منفعو بواالو..ورااه دباا تحت الترراب..غاندير الوااجب معك..اسي العميد ..كيفماا سبق حدرت العميد الساابق..
غادي نحدرك حتى نتا..تخلى على القضيية ..المنظمةة اكبر من انك تنهييها ولا تفكر فهدشي..لاانو ساعتها مصييرك غييكوون لمووت..
فكر فعاائلتك..ولافضل تفكر فمرااتك زويينة..كنظن جماالهاا مخااصووش يضييع وهي ارمملة..
وشكوون عررف شي نهاار تكووون غادياا للجامعة..تتعرض لخطف..وتولي لعبة خااصة برجاالي..
غيتسنااها العدااب..فكر فيها على لاقل..
Boss)..
سرط رييقو الشرطي وبقلةة حيلة شااف فييه..

كاان راامقوو بنظراات خبييثة..هز حااجبو ونطق بغل..

غداا نلقاا فالمكتب عندي..جمييع المعلووماات على حادثة العميد الساابق..كتسممع كلشيي..
ودباا سيرر..

قدمم لييه الشرطي التحيية وخرج وسد لبااب ورااه..تارك ورااه كتتلة من الغضبب..كاان جسموو الضخم والريااضي..كيطلع ويهبط بعصبيةة..

كفاااش تجرأ يهددو ويلوي درااعو.هدشي لشاااغل باالو..كاان لابس قاميجةة باللون الابيض..مطلعها حتى المرفق رخف الكراافاات وحل صدااف القاميجةة من جهة الكووول..كاان تنفسوو فارتفااااع وجسموو الضخمم ترااصا من القامييجةة والشر خاارج من عينييه..

اللي تحووول لوونهم من الازررق فااتح للاحمر قااتم..كااان مثاال للوحش فحللية مصاارعةة معصووب العينين..وضد خصم مجهووول..

شعرو البني نوعااا مااا نزل على عيينو بعيد على حجباانو الكثااف..وشفاااروو الكثاار والمستفيين فعيينيين زرقيين تمااماا كتعوييدة لاترااك..للحماايةة من عين الحسد..فمو كرزي نوعاااماا ماايل لاحمر قااتم ..الظااهر انوو من محبي النبيد الاحمررر..لحيتو مطرااسيةة وخفييفة شوي ماايله للبني .عضلاات مفتووولة وجسمم كيصرخ بالرجووولةة..

نظرااتو كاانت خبييثةة..كتوعد بشر وعدااب قريييب..حس براااسووو تغلب..بهد التهدييد..كأنهم طعنووه فرجووولتوو..هي مللك ليه وحدوو..وهو اللي ليييه الحقق فعداااابها..

مكينش طررف ثالت فاللعبةة.....هي واللي ضاايريين ييه بيااادق فلعبتووو هوو ..واكيييد الفوووز من نصييبيوو غيكوووون..وكش مللك غاتجي من عندو هو مااشي من غييرو..

فاش كنسمعوو اسم محمد..كيترسمم فباالنااا محمد سيد الخلللق وحبيب الحق..محمد الروووح الطيييبةة والنفس المؤؤؤمنةة..وياا لا سخريية القدر..

الشيطااان يحممممل اسمااا لااا يليييق به ابدااا..

هو دنس اسموو..وسخ نقااوتووو..لووث قدسيييتو. وبافعاالو الخبييثةة خرررب عذريييتووو..
شخص انااني بعييد على طرييق الله..
غالباا علييه نفسو الاامااارةة بالسووء..
سااجنااه فقفص خبثها ..انساان مكيعرفش يعببر على اللي فقلببوو ولاهم مكيهتممش لقللبو ولمشااعرو..طغيااااان فدموو والظللم فشرااييينو كييجري...

وفوووسط هد الدوووواامة من السلبياات كيتعتبر من اصدق رجاال الشرطة..عمييد ممتااز سمعتتو ساابقااه..معرووف بصدقوو واخلااصوو نزااهتوو وتفاانيه فالعمل..لكن لييس كل ماا هو ظااهر حقيقي..فعمرو 29سنة..وفسن صغيير قدر يحل بزااف تلقضااياا تكلف بيهم...لكن السؤاال..هل ياترى بامكاانه حل قضاااياااه!!

انهااااا سخرييةة الاقداااار..

الوحدةة شعوور صعييب بزااف..ولاصعب اااانك تكوون بين نااس مفرووض يملئو حيااتك الفاارغةة لكن شعوور لوحدةة مراافقكك ونتتتااا معهم كييف الطيير الجريييح كطللب حناانهم..متشبت بأمااال طاالب الله تحقييقهاا فاقرررب وقت..

هاارب من مااضيك وذكريااتك الالييمة..كدبوواا اللي قااالو ان الوقت كينسي الهموووم ويدااوي الجروووح..دااازت سنيين وكل حاااجة داازت على عييينيي للان محفووورة فذاااكرتي..
خياالو الطااغي..رووحووو الشريييرةة الخبييثةة..وشهوووتوو الشيطااااانييةةة المتوعدةة طفووولتيي المرييرةة..

نفسوو الاماارةة بالسووء..وملااامستو الوقحةة..وتحرشوو الشيطاااني ونظرتووو اللعيينة اللي كييف سقر..مترقب بيييها عذريتي..ببرااااءة استجبت لانتهاازيتووو..بقلللة حيييلة سكت لوقااحتوو..

وبخوووف كتمت بشااعتوو..نسيييت بلللي عمر الغرييب ميكوون قرييب وببلاااهة ظنييت ان القدرر نصف طفلةةة برييئةة وعوضها على حناان الاب..
كنت صغيييرةة لدرجة مقدرتش نفررق بين حبوو وبين تحرشووو ....ظنييت مدااعبتوو لياا حاااجة عاادية بين اب وبنتووو..ومع مرووور الايااام..نضجت وفهمت بلي طفووولتي برااائتي..كراامتي وشررفي كااانو تحت الامرة دياالو..

كااانو فقبضة عداابي دو الوجهيين..الاب الحنوون علنااا والاب الشهوااني خلسةة..
دنياا ظلمااتني مين حرمااتني من حنااااان الاب..وزاادت ظلمااتني ملي عطااتني زوج ام طااغي..مفقلبووش ذرةة من الرحمةة...

نفسيتي تدهوراات...قووووتي تلاااشاات...وبرااائتي اختفاات...طفووولتي ساالات..واسوااار شجاااعتي تحطماات..
وزااادت تحطاات ملي كننحط يدي على فمي كااتما بكااياا....ودااافناا حزني واهااتي ..ومخبيااا حقيييقتو على ماا
بعد هد السنيين ظنييت للمرة التاانية القدر نصفني وعوضني على الحرماان اللي عاانييت منوو..

تزووجت هرووبا من وااقعي المر..والزمن كرر نفسو وببلاهة تيقتو..كنت متأملة نلقاا عاائلةة وزوج يعوضني على حناان الاب..لكن للاسف..برجلي دخلت لدار شيااطين من عرق الشيطاان نفسوو اللي دمر نفسيتي...وشتت كراامتيي..وبعثر كبريااائي..
رووحي المعذبةة خرجااات من داار متأملةة الخلااص..بااش نتفااجأ بلي دخلت برجلي لدار ولاادو...

هذفهم ينهييو الحبل القصيير اللي مزاال متشبتة بيه فهد الحيااة..طاامعيين فانتقااام مراادهم منوو..استردااد طفوووولتهم..وحناان الاب اللي تخلى عليهم على قبل ماا..
معاارفينش حقييقةة اني ضحييةة بااهم....واتي تعدببت بداالهم..ظاانيين اني سررقت دفئ عائلتهمم ..

معارقينش بلي القدر نصفهم والله حمااهم..ومكبرووووش مع اب انا متأكدةة كاان غيستااغل حتى ولاادوو اللي من صلبووا..


مااا ااضعف الأنثى إذا جار الزمن ...

فلكم دهاني في الهوى خضوعها ...اذا يأست فحيلتها البكاء وسلاحها عند الدفاع دموعها ..

هي متعة المستمتعين وليتها كانت لزاما لايجوز مبيعها..

فوليها عند الزواج يبيعها وحليلها يضيعها ..وكلاهما متحكمّاً في أمرها هذا يعاندها وذاك يجيعها..

فرفقاااا بروووووحهاااا...

سداات المذكررةة بالخف وبحزن طلعاات عينيها فالسااعةة كاانت الوحدة تاع الليل..وقفاات بخووف حطاا يوميااتها والقلم فووق التاامووسيةة..

هزاات بينواار حرييري باللون الابييض..لبسااتو فووق الشووميز دونوي لللي كاان طاالع حتى لفخاادها..

فالظلمةة خرجااات من البييت للصاالوون جاالسةة بهلع مترقبةة الوقت اللي ييدخل فيه..

على امل ميتعطلش ويحن فرووح متشبتة فيه للخلااص..ولوو يكوون شيطاان ابن الشيطااان..كيبقااا حسن من خووه ابلييس النسخة الاصليية للاب الشهوااني..

ظنك خااطئ يااا شيطااان ..انثاااك لا تخااف الظلمةة والوحدةة...اتثاااك تهااب مااضي ابييك..وحااضر اخيييك..

شعلاات الضو ديااال الصاالون بمجرد ماا حسااات بييه ورااها..كييف كل لييلة كيستااغل غيااب خووه..ويطااول علييهااا..

شاافت فييه بررعب مترقبةة نظراااتو اللي كييف السهم منيش بيها على جسدهااا المغري..وعلى تقااسيم وجهها البسييطة..وشحاال كتكره رااسهااا بمجررد متشووف نظرتووو اللعووبةة لييها..كاان نسخةة اصليية على بااه..نفس المكر وتفس الابتسااامة المستفزةةة العابثة بقدرهااا المذفون..

كاانت كتشووفيه بااحتقاار..عينيها الزرقاات الكباار..كاانووا مثاال حبة مطر في كووب حلييب ساااخن...

شفاار خفاااف ومشتتين ..نييف مستقمم وفم صغيير كييف الخاااتم كرزي مجمووووع مغري..بشرتتها البيضااء اللي فهد اللحظةة مالت للحمورية من حضرتوو قداامها..شعرها الكحل الطوييل واللي مطلووووق على كتاافهاا وزغبااتو القصاار مخبيين خدوودهاا المورديين والباارزيين..

وجسدها المغري والنحييف نوعا ماا واللي برز بالشوميز اللبيض وللشفااف اللي لالبساا..واللي مبين ملااابسها الدااخليةة وشكلهم..

شااافت فييه برعب وهزاات يدييها مزييرة على البينواار مغطيااا كبريااائها..حاامية انوثتها..

من رصااصاات عينييه..كاان كيف القنااص متبع حركااتها..وشقااوتهاا فعلاا ..نوعو المفضل..
الفتااة الشقيية..بلا مباالاة للرواابط العااائليية..اللي كتجمعهم..وبلااا ساابق انذاااار قررب منهااا كييف الثعلب..نااوي هد المرةة ميخلييهااش تفلت من قبضتو..

كتبقااا وسيييلة انتقاام بالنسببة لخووه..واكييييد مخااصو يستتغلها..


بمجرد مااا شاافت خطوااتو الخبييثةة مقرباا من رووحهاا البرييئةة..رجعاات زووج خطواات لوور وعينييها نيشاات فالفااز اللي كاان محططووط جنببها فطاابل تزااج..

بلماا متفكر وبتلقاائية هزااتوو وضربااتو للراس..بخووف شاافت فييه وحولااات نظررهاا ليديهاا اللي كيترعدوو متساائلةة شنو داارت؟؟..
الدموووع فعينيهاا داايزيين معبريين على الم قلبها البريء ..

وعلى حزن رووحها النقييةة السجيينة فقضباان المااااضي..رجعااات زووج خطوااات لوور نااحيةة البيت اللي خرجاات منوو تااركااا ورااهااا شيطااان مترقبهااا بنظراااات خبييثةة كلهااا شر متوعدهااا بعقااااب قريييب..جاالس على ركااابيه وحااط يدييه على رااسو اللي كينزف..

دخلاات للبيييت وهي كتررجف وبسررعة سدااتو وشعلاات الضوو..كاان بيت عصري وفخم بامتيااز..غاالب علييه الطاابع الرجوووولي ..كاانو جدراانو باللون الايييض..مالينهم لوحاات فنيية الظاهر انو صااحب الغرفة عندو الماام بالفن..
كاانت النااموسية على شكل دااائرة باللون الابيض..وكوفرلي باللون للاسود بنقيطاات بيضيين..
كاان المسبح كيبااان بعييد ببعض لملمتراات وفجنبووو الات للرياضة..كيفصل بينو وبين غرفةة النووم حاائط زجااجي..

دريسينع كاان كاان فالليمن من جيهتهاا هي اللي وااقفاا متكياا رااسها على البااب..سادا عينيهااا باسى..وحطاا يديها على قلببهااا..اللي كيضرب بعنف كأنو كاان فسباااق..

حطاات يديهااا على حنجرتهااا وحلااات فمهاا ساامحاا للهوا يزوور ريتهااا اللي تخنقااات ..

مهدنةة رووحهااا الصااافيةة مأمنةة بالله وقدرتوووو..

روح الايماان..اسم على مسمى ..هي انثى خجووولة وكتووومة..هي رووح صاافيةة ونقيية..هي الجميييلة ظاهراا وبااطناا..هي انثى الشيطاان..

فعمرها 20سنةة...من عاائلةة متوسطةة..عااشت نصف طفوولتها يتييمة الاب..كاانت ماها عندهاا هي كلشي..ماها (نعمة)..كاانت مثاال للام الحنوونة..مثاال للانثى القوية المكااافحةة..

كبراات بنت يتيمة بلاا اب..حتى وصلااات روح ل 8سنيين..
نعمة كاانت كتحس بالوحدة..وتفكيرهاا كولو مع بنتهااا..

كان لااازم تضمن لهااا مستقبلهاا..ربطاات علااقة غير شرعيية مع رااجل مزووج..وتمسكااات بيه حتى تزووجهاا وتخلى على عااائلتوو..
كاانت كتبني لبنتهاا عائلةة على حسااب تخرييب عاائلة خراا..نسااات بلي بلي الله يمهل ولا يهمل..
نساات بلي اللي كيشتت اسرةة..عمروو ماا يبني اسرتوو..تغااضاات على حقييقة باايناا وواضحة.

اللي محنش فولااادو من صلبوو وتخلى علييهم..كفاااش غادي يحن فبنتك نتي انعمة كفااش؟؟..

عااناات رووح طووول فترةة طفوولتهاا من تحرش رااجل مهاا بها..كاان كيستغل اي فررصةة ..باش يتقرب منهاا..كاان مثاال للجلااد فاحلااامهاا..كااان شيطااان بلعنتتو الشهواانيةة مستحوود قلببهاا الصاافي..

مع مروور السنيين..ومروور لاياام .مع ترااكم محاولاااتوو واهداافو المريضة..كاان عيد ميلادها 19 لسنة..فلييلة كاانت نعمة خارجة تشري مستلزماات عيد ميلاد بنتها..

لاقداار لعباات علييهاا..والمستووور اصبح مكشووف..

كانت فرحااتة بزااف بعائلتها الصغييرةة..واللي بنااتها على تعااسة الناااس..


نعمةة كاانت فرحاااانة..قدرااات تبني عائلةة لبنتتهاا..

ضمنت لهااا مستقبللها وعطااتها اب يحمييها..يخااف ويكووون سند لهاا..هدشي على ظنهااا هي...

الشخص اللي ممكن يدمر النالس على حسااب سعاادتوو..يخطف سعاددتهم يدمر احلاامهم..وبيدوو يخرب عيشتهم..هو شخص اناااني كتغلب علييه رووحو الخبييثة..وبييين كل هد المداامهماات..نعمة كاانت كتفكر لسعادة روح الايمان قبل اي وااحد..

كاانت لييلة مظللمة بزاااف..وشتاااا خيط من السماااا..كاان لاامر كيحييل للغراابة..كاان فصل الخرييف ديك السااعة..امر غرييب تطييح الشتاا وبديك الغزااارةة..

حتى حد مكاان عااارف بلي الله كاان غضبااان..
الله كاان غضباااان من سووء خلقوو..كاان غضبااان من بشاااعة عبيييدو..

غضب خلااا حتى الطبيييعة تتمرد..

وسط ديك الليلةة الممطرةةة..نعمة خرجااات تشري لواازم الحفل..كاانت بنتهااا وسعاادتهاا من اولويااتها..

هي خطفاات انساان لعاائلتوو..على قببل بنتها.....كفااش غتمنعها شتااا من تحقييق سعاادة صغييرتها؟؟ 

هناا القدر الغرييب اللي من ديمااا وااقف فصفوو..واخيرااا عطااه بالظهر..

وبسيف الغدر طعنوو..

ديك الليللة..كاانت رووح نااعسةة..كاانت كتطلب الله نعمة تجي دغياا..ترفق بروووح كاانت كتتناااديها ..ترحمم قللب..كيستنجد بكلمة وحدة..

انااا احتتتتتضر...

كييف عاادتوو متطفل فخصوصيااتها..مستغل لسكووتها...

دخل لبييتهاا بالحس..هي اللي كاانت عااطيااه بالظهر فاايقة وكترعد..قلبهاا النقي كيتحصر على حالها..متأملةة مها تعاوننها..
قرب منها بابتساامة خبييثةة..زوول لعطاا عليبها..غمضاات رووح عينييهاا..مصطننعة النووم..

لكن هيهاااات ..نقض علييها كييف الووحش متعطش لافتضاض عذرييتهاا..هاادف يتملك جسدهاااا...

ضارت عندو برهبة كتقااوم قبضتووو..كتحااول تجر مرفقها من بطش يدوو..هو اللي كاان عااطيهااا ابتسااامة شرييييرةة..
بعنيه الخبااث كيهدنهااا فحال كيقوولهااا ..بلماا تغووتي ليوووم غتكووني ليااا..

اول مرةة رووح يوقف الحظ لصفها...شتااا تجهداات بزااف..لدرجةة نعمةة ملقاات حتى طااكسي..رجعاات لدااار بسرعة..مصرةة هد الليلة يكوون عيد ميلاد بنتها..
كانت مخططة ترجع تاخدو معها يوصلها..
لكن للاسف صدمتهااا كاانت كبييرة وهي كتشووف بعينيهااا..رووحها وكبدتهاا..
لعااناات وضحااات ووسخاات قلببها على حسااابها...
كاانت طرييحة الارض. 
كاانت كتبكيي بصوووت مجهد..كانت كضربوو لوجهو..بيد وحدة...لفلتاات من قبضتووو الشرسة..هو اللي كاان فووقهااا..ملهي مع حواايجهااا ..كينزل فيهم..محس برااسو حتى تضررب لرااسو ودك سااعة كااان مغمى علييه..والدم داايز من ودنييه..

اول مرةة رووح يوقف الحظ لصفها...شتااا تجهداات بزااف..لدرجةة نعمةة ملقاات حتى طااكسي..رجعاات لدااار بسرعة..مصرةة هد الليلة يكوون عيد ميلاد بنتها..
كانت مخططة ترجع تاخدو معها يوصلها..
لكن للاسف صدمتهااا كاانت كبييرة وهي كتشووف بعينيهااا..رووحها وكبدتهاا..
لعااناات وضحااات ووسخاات قلببها على حسااابها...
كاانت طرييحة الارض. 
كاانت كتبكيي بصوووت مجهد..كانت كضربوو لوجهو..بيد وحدة...لفلتاات من قبضتووو الشرسة..هو اللي كاان فووقهااا..ملهي مع حواايجهااا ..كينزل فيهم..محس برااسو حتى تضررب لرااسو ودك سااعة كااان مغمى علييه..والدم داايز من ودنييه..

حولاات نظررها لجهة روووح..وبصدممة بلعاات رييقها....كاانننت حمرة حمرةةةةة كترجف..
كااانت كتبكييي بهيستيييرية..
علااة شحاال قدو القللب يسكت ويكتم؟؟..
اكيد كيجي نهاار نفااجروو فييه..ونعبروو على احزااننا والاامناا بالدمووع..
شهقااات برهب من منظظر بنتها ليشفي العدو..

كاننت نص تياابهاا مشقووقةة نااجي من بطشو ..الطبقة السفلية من حواايجهاا..
كاان شعرها مطلوووق ومخبي تقااسيم وجهها الدبلاانةة..
هي اللي فوور مشاافتو فووقهاا طاايح مغمى علييه..كحزاات بخووف فجنب الحييط..

جاامعاا رجلييها ومخبياا رااسهااا بين فخااادهاا..

الجلسة المعتاادة عندهاا..فااش كتسمع مضاايقااتو..ولااا تحس بقررربو..

لكن بالنسبة لنعمةة كاانت..رووح ثاانية لقدااامها..كاانت عباارة على اطلال..
هي روووح وبدووون رووح..

وشحاااال صعييب تكوون وحييد ..لااا حنيين لاا رحييم ..غي الذيااب معامن تلاقاا..وغي الملعونيين معمن تعييش..اللي هذفهم..

يطيحوو من كراامتك..ويستغلو ضعفك...

قرباات منهاا بخووف حااطاا يديها على فمها..مصدووومة من اللي كتشوووف ..وااش هديي هي وردتهاااا..
وااش هدي زهرتهاااا ..لمن ديييماااا كتسقييييهااا ومتخلي ليقيسها...زهرتهاااا لمتعوودة تشوووفهااا متفتحةة كااانت..عبااارة على انثى متكوررة على شكل جنيين فجلسة القرفصاااء..

خشااتها فحضنهااا..وبكرره حولااات نظررهااا جيهتتتو ..كااان مغمى علييه..بلا حركةة..

كاان وااحد العقل كيقوووليهاا نووضي قتلييييه..
هذاااا حااول يتعدى على بنتك ..
ولكن قلببهااا الحنوون ..كاان كيقووول لهااا..

وبنتك لمن تخليييها...هو ميستاااهللش..هو بلا ضميير ميستااهلش تنزل لمستوااه وتوسخ يديهااا بدموو الملعووون..

جرااات بنتهااا لحظنهااا ووقفااتها..كاان ليزاار محطوووط..فالارض..غطااااتهااا بيه مخبيااا انووثتها...حاااميااا شرفهااااا..

بالفعلل هذااا عقااابو ويستتحق لمووت..ولكن الى معاوناتوووش غتمشي للحبس..وغاتخلي بنتهااا..شكووون يعييلها..شكووون يدفيها..شكوون يحضنهااا فحاال هد الحضن..هدشيي لكاان شااغل تفكييرها..


___الحاضر___

فيت مظلم بزااف..السكووون اللي فييه كيبعث الخوووف فالنفوووس..
كيخلي لحمك يتشووك وتنفسك يضعااف ..

طااقةة سلبييةةة ماااااليااا المكااان ..ولعنة خبيييثة مخيمة فاركااان الغرررفةة..

كاان جااالس فالظلااام فووق النااامووسيةة ..حاااط مكعباات ديالل الثلج ..فتاص فووق طاابل تزااج قداامو..وبيدييه شااد منديييل حااط فييه الثلج..

وكيكمد الضرربة لفرااسوو..تفكييييرووو كلو معهاا ..برهووشة معاارفاا واالو فالدنياااا ..داارت فيييه هد الحااالةة ..

عينيه المااكراات كيتوعدوووهااا بألم مضااااعف على الالم اللي كيحس بيييه دباا ...

مكيهموووش تكوون مراات خووه..ولا حتى بنت الزنقااا..لمهمم هي تحدي دااروو فباالو..وأكيد مغيووصل لييه..

هي دييك الحلوةة البنيينة والزوووينة فالشكل ..اللي مسموووح ليييه يتأملهااا و يشوووفهاا .. بلما يدووفهاا

هي لانثى الصعبةة المنااال..
هي هووسوو المستحييل ..وشحاال زوووويين تحقييق المستحييييل ..

ناااض من فووق النااموسيةة ويدييه مزااال على راااسوو وتقااابل مع المراااايااا ..بشكلهااا العصرررري الرجوووولي واااقفااا على طووول جسمووو ..

لاح المنديييل من يدييه وحط يدوو الايمن على صدروو الاييسر..كيتحسس الوشاام اللي ..
فمكاان القلب تمااماا ...

محفوور اسمهااا .. روووووووووحي..

بعباارة صرريييحة منوو ضاامهاا لممتلكااتوو ..كيتحسس الوشاام اللي بيديييه..وابتسااامةة خبييثة..كيشووف فلمراايااا اسمهااا محفوور فصدرووو..

حركةة خبييثة منوو..حتى الشيطاان الاعظم..ينحني لدهاائو..

بها ثبت لراااسو بلي رووح مللكوو ومااشي لغييروو..

هز عينيه فالمراايااا بعجرفةة..
ويديه مزااال كتحسس فالوشاام..اللي خااد مساااحةة كبييرةة من صدروو الضخمم ..

كااانت بنيتو الرياااضيةة كاااملة..كتلفت لانتباااه..والظااهر انو من الناااس المولووعين بالرياضة ..
بشرتوو الحنطية بعض الشيء غير مزاادت جماال..
وتقاااسيم وجهوو الحرشةة والرجووووليةةة زاادت الطيييين بلةة ..شفااارو كثااف ومشتتين بطريييقة عشواائية..فعيينين ماااكرااات خبييثاات..غدااارااات ..بالازررق تمااماا كالبحر..وهيجااانه..وغدررررره..

كانت لحيتتتو مطرااااسيةة وخفييفةة نوعاامااا بطرييقة جميييلةة غير مزاادتوو فحووولةة..

لكن للاسف ليس كل ماا يلمع ذهباا..
وليس كل جميييل ظااهرا هو جميييل بااطنااا..

ليس كل رجل وسييم ملااك كريييييم..

الرأفةة ..احساااس ..تعااامل .. رفق ..رحمةة ..صفااء الرووو ح ..بسالةة وشجاااعةة ..

بمجرررد مكنسمعوو الرأفةة كيطييييحووو فباالنااا بزااف تلعبااراات من هد القبييل ..

الشخص الرؤووف هو المؤؤؤؤمن ..هوو الرحيييم ..هو النبييييل ..هو الرفييييق ..هو طيب القلب ..هو الذي يبكي لالم الناااس ..ويتألم لاحزاااان النااااس ..

رؤووف الصديقي شخص انااني نتناااقض تماااماا مع معاالم اسموو الفريييد..
هو ااشخص اللي وسخ نقااوة الاسم..ووببطشوو لووثوو..

فبلاااصة الرأفةة بين اللئم بين الغرووور بين الشررر..

بين الخبث...هوو انسااان بعيييد من الله..بعييد من عقييدتوو..جااهل دينووو..مدرم فدنياا بلاا هدف بلا طموووح..
هوو شخص كيتلااااعب بالناااس كيف مابغااا..هوو انسااان قلبوو كحل ..انسااان مسيطرييين علييه نزواااتو ..
انسااان متمكنااا منوو رووحووو الخبيييثة..
سااجناااااااه فقفص خبثهااااا ..مااانعااا ظهووور روووحوو الخيررةة..مصفقة على شروو وفعاايلوو السودا...اسراااه فجحييمهااا الملعووون .. 

صدقااااا الشيطاااان يلللد مااا اخبث منه ...

هو الاخ الصغييير دياال محمد.. وهو نصفه الثااااني فالخبث ..

فعمرو 27 سنةة لكن هو شخص غير مسؤوووول غير مستقر..انسااان مستهتر خااالي من ذرةة نتااع المسؤوووليية..

منذ نعوومة اظااةفررره محمد هو حااميه ومحتمييه...

هوو سنددوو هوو ملجئووو..هووو بااه وهو موو ..هوو الاخ الحنووون ..هوو من يضحي بالغاالي والنفيس من اجل سعاااادة اخيه الصغيير..

انساان لعووووب بالمشاااعر..واستغلاااالي ..
مكيهمووهش نااااس ولا مشااعرهم..مكيهموووش دمووع لضاايريين بييه..يكفي هو يكوون فرحااان ورااضي على حياااتوو..

من صغرووو محمد هو ملجئووو هووو سندووو ..

رغم هد الصفااات الخاااايبةة كتبقاااة نقطةة بيضةة وسط سوااااد سلبياااتوو ..

ميمكنش نكروووها ..

حبو لمحمد حب صاادق حب كبييير..وحب حقيييقي من قلبوو..فهو صدييقه ورفيييقه..هو امنه وامااانه..

هووو سنده في حيااته ..مني عقل على رااسو ومحمد كيحيد من عندو ..ويعطييه..
امكن هدي غرييزة فييه.. ولف تعطاا لوو حواايج مااشي دياالو..
امكن محمد كااان كيتاازل بااش يضمن لخوووه اي حااجة طااحت فباالو بااش يطمح لييه..

انو يتناازل على وقتو على قبل خووه ..فهدا حب ..تناازل على فلووسوو على قبببل خووه..

فهذه شهااامة..سمع لييه وحن فييه ..فهذاا حناان.. تقااسماا كل شيء..

لكن السؤاال هل للاخوةة الحق ان يتقاااسمااا الشرررف ..


هل هو ذنبنا اننا ولدنا ..في زمن تنتهكه التفرقة بين الآنثى والذكر ..

و هل هناك لوم على فتاة كرهت واقع انها انثى ..

تبا فتبا لزمـن اصبح فيه الذكر هو الملك المرتاح ..

والانثى هي الخادمة المجردة من الاحاسيس ..

فاذا غضب الذكر يمكنه ان يصرخ ويعبر عن غضبه حتى يرتاح ...

ولكن الآنثى لا يمكنها ان تغضب لانها في مصطلحات هذا الزمن خادمة بدون قلب ..

هذا هو السبب الرئيسي لنفووور الجنس ..

فكل آنثى تكره حياتها وتتمنى لو ولدت كرجل .. وليس انثى ..

للذكر حرية اختيار حياته ...ولكن الانثى عليها ان تسجن بقرارات لم تتخذها وحياة لم تختارها يتقطع قلبها ..
لكن تتحمل لترضي تتحمل وتتحمل وتقاوم ..لانهيار وعلى ماذا تحصل هل تحصل على حب صادق او احترام لمشاعرها او حتى على قليل من التقدير لا ثم لا تم لا فكل ما تحصل عليه هو مزيد من الالام والجروح لتحملها قلبها الحنون..
كاانت جاالسا فالارض جاامعاا رجلييهاا لعندهاا وبيديها مزيرة عليهم ..

صوت شهقااتهاا الضعيفة مالي المكان ..
وجهها الصافي مخبي بين ركاابيها من قساوة الدنيا وظلم ناسها ..
وروحهاا الضعييفة كتناادي وتستنجد كغرييق الوحل.. رفقاااا بي اناا احتضر ..
هزاات راسها جهة الساعة كانت وصلات زوج ونص تاع ليل..تنهدات بقلة حيلة وشحاال قدها تعيش فحال هكا يكفي طيف الماضي لملاحقهاا فذكريااتها..

حطات راسها على لحيط بحزن غمضات عينيها على امل تحلهم تلقااه وصل
روووح ..روووحي اجي عند بباك فيين مخبيية المشااكسة دياال باباها ؟؟ نلعبوو كشكااش هممم روووووح..

كاانت وااقفاا فالحماام ومسوررتها..وقباالة المرااياا حطااا يديهاا على فمهاا..سمعاات صووتو الخبييث قرييب لمساامع ودنييهاا..زيرااا على فمهاا كااتماا نفسهااا..والصوووت اللي ممكن يفضحهاا..

لونها تحقن بلون الدم الاحمر ..وعينيهاا البحرياات حبتين من اللؤلؤ بسبب ددمووعهاا المنغمريين المعبريين على الم قلبهاا البريء..

دقاات قلبها كانو فارتفااع وعينيها الزرقات توسعو برعب وبرجلييهاا كتحااول تتفك من سلاسلو الشهواانية..
كان حاط وجهوو فعنقهاا ويديه مضورهم على خصرها ..رجلييها فشلوو عليهاا وتنفسهاا ضعااااف اما الدمووع فحدث ولا حرج ..

كاانو شلال ..كاانت روحو الشيطانية الخبيثة مقيداها بقبضتو الملعونة.. وعلى وجهو ابتساامة انتصاار وعلاش لا..مااهو لقاا عشقو الممنووع ..

نطقات برهبةة رااجفاا..
ب ب بعععد م مممني ب بعععد ..

بغل جاووبها ...رووحي نتي...

خشاا رااسو فعنقهاا مستأنف كلااموو..
علااش كتهربي مني امم؟؟ علااش اروح الرووح..

بجرئةة حول يدوو من خصرهاا نزولا لمنااطقها المحرمة..خرجاات عينيهاا بخووف وهناا فااض الكااس..
بصوت عااالي نطقااات ب لاااااااااااااااااااااا..

حلاات عينييهاا بخووف ..ماهو الا كاابوس من كوابيسهاا الليلية..حطاات يديها على جبهتها كتمسح العرق المتصبب على جبينها..
كمشاات ملامحهاا متساائلة بفيينك...
كاانت التلااتة دياال الليل قد قد..ومزاال مجاا..

ايااا محمد ..ارحم رووحا انحنت لسلاسل عشقك ..
ارأف بحال قلب اغره جماالك ..

__الصباح__

كاانت جاالساا فوق الكرسي ...حادرة راسها وكتلعب بصباعها بتوتر.. ..

كاانت طبيبة كتشووف فييها تكون فالربعين من عمرها..لابسا طابلية ودايرا حجاب عصري ..كيباان نبل من عيوونها..وصفااء منوور فوجها..
كانت جاالساا قداامهاا وبشووفاات غامضيين مركزةة مع عينييها..
هي اللي كاانت كتشوووف فالسااعة اللي فالحيط وتفرك يديهاا برجفة.. ..

الدكتورة: رووح ..شش كاالم ...مالكي متوترة لامر ميستااهلش كالمتوا.. ..

روح : (بقلة حيلة) هدي 10:00 ..خفت يجي محمد وميلقاانيش مخديتش اذنو للخروج ..

الدكتورة: مدرتيش شي غلط يخليك تخاافي اوك؟ تهدني ..

روح: تيقيني تسنيتو يجي ولكن راه بات فالخدمةة ..

الدكتورة: عملتي عين العقل ..حصصك مخاصش يفووتووك.. شووفي فياا..

روح :(هزات راسهاا) 

الدكتورة: كلشي مزياان..غنسااليوو بكري ..وغاتمشي ومغيوقع والو ..لنفترض كاان..اش يوقع..مااشي نهااية العاالم اولا؟؟..

رووح : (بنفي)لا مبغيتش يتقلق مني ..

الدكتورة :(تنهدات مطول مستأنفة كلامها) بوون ندووزو لمووضووعناا.. رووح بااش كتحسيي فهد اللحظة.. شنو شعوورك همم ..(شيرات لقلبها) اشنوو مخبي خوويه..عاوونيه يرتااح اناا هناا باش نسمع ليك ونريحك ..

روح : كنحس بقلبي كيتقطع بزااف .. كنحس بلي رااني غي زاايدة فدنيااا نعياا منوصف لييك منقدش نووصل لك شعووري..

اناا مربووطة ومسجوونة بسلاسل المااضي ..
نعياا منحااول نساا ولكن كيخلييوني نتفكر ..

كنحس برالسي موونيكاا وسطهم كل وااحد كيجرني لجيهتوو (شافت فيها)انا انساانة ..بقلب ..اناا رووح ..اناا ماشي لعبةة ..علاش كلشي كيشووف جسدي (مسحات دمعة سبقاتها) ..مكيحاولوش يتقربوو من رووحي ..كلشي هدفوو ينهي حيااتي ..انااا كنموووت ..
(شاافت فيهاا ) كنمووووت عاونيني ...

الدكتورة: (وقفات متجهة ناحية روح) الحيااة ارووح عباارة عن مسرح كبيير .. كبيير بزااف ..حناا فييه كنعيييشوو ادووار اختااريينااهاا حنا ..بل تمسكناا بيهاا وتشبتناا بتقمصها .. (حطات يديها على كتفها ) رووح نتي ولفتيي تكووني المظلوومة نتي ولفتيي تكووني لانثى لكتوومة ..

ولفتي ضحي على قبل النااس ..وااش عند رااسك ماك رااه مرتااحةة دبااا وهي كتشوووفك معدبة هكا ؟؟ هممم مغتبقااش تباان تضحيتك ..نتي اقوى من انك تكوووني ضعييفة ..

بغييت نشوفك روح المتاامسكة الصامدة ..بغييت نشووف نسخة على ماك قداامي ..ممليتييش من دوور الحنونة الصبوررة ..اللي سلاحها الدمووع امم ؟؟ اناا كطبيبتك الخااصة ملييت هد الشخصية ملييتها ..
(هزاات ساك روح حلااتو وعينيهاا فعينيهاا مرااقباهاا حلااتو وحطاات يديها على مفكرة روح هازا حجباانها)..

(حلاتها وشاافت فييهاا بقلة حييلة) ..عندك رااسك بكتاابة معااناتك غادي تنهييها ..عداابك مغيسااليش ارووح مغيسااليش غيساللي فنهاار اللي تكووني نتي صخرة فوجههم انثى متحدياا بطشهم كتفهمي ..


( حولات نظرها لمفكرة نتاع روح ) هدشي مغيبدلش حقيقة حيااتك ..

مغيبدلش تيقيني ارووح حتى حاجة مغتبدل حتى حاجة ..
(نزلات عينيهاا كتقراا .ثواني هزااتهم فرووح..بنظرة منكسرة وكلها خيبة امل) .

حنا فهد الحياااة مجرد لعبه كيف دوك الكراكيييز.. 

كنتحركو كيف مابغاو يحركونا..الى الله خلقنا احرار شكون هما حتى يتحكمو فيننا... ..
شكون هما حتى يقررو مصيرنا.. ..

واش سكوتنا ليهم هو حبل المشنقه.. ..
كلما سكت كنتعدب كثر..قلبي استنزف طاقتو... 

انا مشي ضعييفه..انا مااشي عبده.. انا مااشي مونييكه.. 

انا مااشي ادات كيفرغ فيها كبتو.. انا انثى بزز منهم..يبغي ليبغي ويكره ليكره انا انثى واحسن انثى.. ..

عمر السكووت ماكان ضعف..عمر الطاعه مكانت قيود.. ..

وااش اناا معدبة حييت هماا لضلمووني..

ولا حيت انا لسمحت بهدشي.. واش فهموو بسكوتي ودموعي بلي انا لعبببه.. .. 

البكاء عمرو ماكان هزييمه..عمر الضرب منقص من العزييمه.. ..

انا كأي انثى تمنييت نعييش ..

..تمنييت الراجل لعشق قلبي يبغييني..ولو نقطه حب من بحر عشقي ليييه.. ..
يحتاارمني ويخااف علييا كييف كيحتارم عاائلتوو ويخاف علييهم... امكن نصيبي فهد الحيااااه الهم... ..
امكن مقدر عليا الحزن.. امكن عمر ليتيم ميعييش سعيد.. ..

بجرأه فكرت بلي واخيييرا جاااء الخلااص.. ..

بأحلامي الورديه البسييطه..فكرت بلي واخييرا حن عليا قدري.. وغيعوضني على اللي فاات لكن 

للاسف عمري متوقعت انو الانسان يا اللي ختارو قلبي.. ..

بيديه يقتلني..ودك الحب يتلاشا ومع مرور الاياام.. ..
يولي خوف ورهب.. تماديت فاحلامي وطلقت لعنان لمخيلتي.. 

ظنييت انو قصص الحب حقييقيه..سمحت لنفسي نتمادى..ونحلم بفارسي المغوار..اللي غينقدني من عيشتي ويجي يعوضني بحبو..

حلمت احلام ورديه..تيقت قصص السندريلا..ونسييت بلي سندريلا ماهي الا خرافه لا محل لها من الوااقعييه..

لتختتل اسواار عشقي..ويهتز قلبي..ويسود كيااني..لكي استنزف اخر صراخات النجاااة.. ..

معنى الحياة السعااده..الرحمه..الطمأنينة..الفرح..النبل..المسامحه..انا رووح انا الحزن..ان الاسى.. انا الظلم..انا الضعف.. انا هي وهي انا انتي وانتن..انا الجحييم بحد دااتو..

(لاحت المدكرة) واااش هدشي ارووح غيعااونك ..طبقيي هضرررتك ..يااك نتي مضعيفااش يااك نتي انساانة مااشي لعبة تمردي ..داافعي على رااااسك تمردي اروح ..

روح : منقدرش منقدرش ..منقدش هئ هئ منقدش نهضر ولاا نوااجه منقدش ..

الدكتورة : علااش بغييت سبب ..سبب وااحد يخلييك صاابرة على بطشهم سبب وااحد ارووح ..

روح :(مسحات دموعها) كلشي على قبل ماا ..كلشي على ودهاا كنديروو ..الى مستسلمتش غنخسرهاا غنخسرهااا ..هئ هئ كنفضل نبقااا معدبةة ومنخسرش مااا هي لعنندي فهد الدنيااا غي هي هئ هئ غي هي ..هي هئ هئ هئ

__مكان اخر__

جالس فالمكتب بملاامح مرهقة حاط يدو على عنقو كيمسدوو وعينييه فالملف اللي بين يديه ..

بااغي يعرف شكوون هداا اللي وصلات بيه الجرئة يهددو .. وفقلب مكتبوو من لفوق ..هداا معارفش بلي هوو انساان كيعجبوو يحقق المستحيييل.. تبسم بشر مفتااخر برااسو ..حااطوو فباالو .. واكييد مغيووصل لييه ..كاان ممكن يترااجع لو لامر بقاا فحدوود العمل ..لكن العدااوة دبااا ولااا شخصيةة يا ليوم يا غداا غيلقااه واكيد غيحااسبوو على تهدييدو وجرئتو معااه ..
قاطع تفكيرو تيلفونو لصونا ..جاوب بصرامة ..
محمد: وي ..

الشخص:سيدي رااه تبعناا لالة روح راهاا سااعة هدي باش دخلات لواحد العمارة ..

محمد :(وقف بسرعة) عرفتو ايناا طابق والشقة فين دخلات؟؟ 

الشخص: اه اسيدي تبعنااها .. فالطاابق التاني الشقة خمسة ..عيادة اسيدي ديال واحد الطبيبة تفسانية ..

محمد :(قطع عليه) هز لكوستاار لكان حاطو فوق كرسيه وبسرعة كاان خاررج ..كارز على سناانو وبعصبية جاامع يديه على شكل قبضة ..خااصو يتحااسب معااهاا هااهي تجااهلاتو وخرجاات لمرة جااية تهرب ويا عالم فين يلقااها ..هدشيي الليي شااغل بالو وهو خاارج فالكوولوارر هااز رااسو بعجرفةة واللي داز من حداه كيلقي عليه التحية ..


كااان سااايق بسررعةة خيااليةة .. ... عقلووو فقد عقلووو كيفكرر كفاااش حتى دارت شغل راسها وخرجااات ..زعماااا ممكن تخرج ومترجعش ..ممكن يجي نهاااار ويخسرها فيه ..كاان احساااس متنااااقض بين الخير والشر .. ..

وااحد القلب كيقووولووو هي طيحات كلمتك هي تحدااتك .. خاص تندمهاا على هدشي ..شربهاا لمراار ووريهاا كفااش تجااهلك وتخرج بلا اذنك ..

بينماا الجاانب المضوي واللي قليييل وقليييل بزااف ..كااان كيقوولوو هي علااش غتحتااج تمشي عند طبيبة نفساانية علااش وااش نتاا مرضتيها .. وااش نتاا عدبتيهاااا ..وااش هي كتماات حزنهااا لهد الدرجة ..لدرجة توصل لعند لبسي .. ..

واااش ملقااات ليسمعهااا ويخفف علييهااا لهد الدرجةة ..وااش لهد الدرجة نتاا قلبك حجر كتنتفم على حااجة هي معندهاا دخل بيهاا ...
بينمااا الجاانب المظلم من قلبوو كينفي فكرةة انو يشفق ويحن فرووحهاا الضعييفة ..

نتاااا مخاصكش تساامح ..الله لكيسامح نتااا غي انسااان كتحقد وكتكررره نتاااا مااشي ملااااك ..

انهااااا علاماات تأنيب الضميير وفقداان الرااحة النفسية !

وقفاات لوطوو من نوع هامر قدام البنااية ..خرج منهااا بملامح متعبة ...طبيعي الليل كاامل وهو خداام كيدرس الملفاات الخاصة بالمنظمة ..

هز عيونو فالبناية وبعجرفة تقدم لموبل داخل منيرفي باغي غي يوصليهااا يعرف اش تحت راسها واشنو قضية هد الطبيبة ..ولا نقوولووو كفااش تجرأت تخرج وهو مكينش..

تحل السانسور وخرج منوو هاز حاجبو بغروور وخاشي يدو فجيبو .. .. فاتجااه الشقة مشاا كانت محلوولة وقف حدااهاا وحول عينييه لبلاكا لفلحيط ..كمش وجهو ب استغرااب ودخل ..
كاانت واحد البنت جالسا فرسبشن وقف عليهاا وبكبرياء نطق ..

محمد: بغييت الطبييبة ..

... عندك موعد اسيدي... 

محمد: نوو مرااتي عندهاا ..

...سمحي لي اسيدي ..ميمكنش دخل بلا موعد ..

محمد:( بدون اهتمام) فين بلاصة نلقاا هد الطبيبة ..

...ممكن اسيدي تخرج ؟ ميمكنش تدخل ..خود موعد قبل ..

محمد :(بعصبية مداهاش فيهاا زاد مخليهاا ورااه هو لمشاا لكاع لبيوتا اللي فالشقة كيقلبهم ..حتى وصل لمكتب الطبيبة) 

فتحوو وبغضب نطق ..

محمد: فيينهااااا ..فيين رووووح ..

كاانت الطبيبة جالساا وقداامهاا حالة اخرى ..بدوون اهتماام وهي حادرة عينيهاا جاوباتو ..

الدكتورة: روح مكيناش هناا .. خرجاات نساعة هدي ..

جات لبنت لمكلفة بالاستقبال من وراه .. ..

...سمحي لي ادكتوورة رااه دخل بالقوةة ..

الدكتورة:(شافت فيه بغل) عاادي من عوايدوو كيفرض هيمنتووو على الجنس الللطيف .. 
ب ابتساامه مستفزة حركات لها راسهاا باش تمشي وعينيهاا فعينيه الماكراات هو لكان بركان من الغضب على وشك لانفجااار ..
مستغرب من جرئتهاا معاااه..

محمد : بلا كترة الهضرةة .. معنديييش لووقت نرراووغك ..مرااتي فينها وشنو جابها لبلاصة فحال هدي .. (بامر ) كنسمععك ..

الدكتورة : كنظن بلي هدي العيادة الخاصة ديالي ..وماشي مركز الشرطة باش تامرني ..

ثم ان اسراار المرضى ممنووع يخرجوو براا عياادتي ..ف لوسمحتت ممكن تفضل برااا ..

محمد :(هز حااجبو بغل) رووح فينهاا منعاودهااش معااك ..

الدكتورة: (تبسمت) روح فالبلاصة فين كتلقاا السلام ... هي فبلاصة فيها العطف والحناان ..

خااالية من نااس طااغية وظاالمة ( ب اتهام كتشووفييه ) ..

خرج تاني من العياادة ..ووجهوو مكيتفسرش ..حس باحسااس غرييب هد الطبييبة كأنهاا كتعرفوو..

كأنهااا عارفااه فاهمااه حاافضاااه ...علااش استفزااتوو ومهضرش بل خلاااهااا تتمادى معااه !

ركب فاللوطوو بتعب حط رااسوو بين يدييه ..فينهااا وعلاااش مشاات ..فين كتلقااي رااحتك ارووح فييين ..
مبقااش شااغل تفكييرو علاش خرجات ..وعلااش نفات كلامو ..دباا ولاا بااغي غيي يلققاااهااا ..

هل هوو عشق ام حنيين .. وحده قلبه من يعررف .. ..

هز راسو وتنهد مطوول .. وكسيررااا فاتجااه المجهوول..

المجهوول اللي بالنسبة لرووح سلاام ورااحةة ..

__مكان اخر__

كانت جالسلة وحاطاا يديهاا على خدهاا .تنهداات مطوول وهي كتشوووف فمهاا طريحة الفرااش ..كاانت جسد بلاا رووح ..كاانت جسد بلاا حركة.. متكية على النااموسية وحالا عينييهاا ومطلعااهم للصقف..

كاانت ممرضة واقفا عند رااسهاا ..حطا طاس تاع زاج بالما وبندوش وفيديها منديل كتمسح لها يديهاا..
كااانت رووح ساااهية كتشوووف لبعييد..تفكيررها داها لمحمد..

فهد الوقت خاص تكوون .. فالدار ..اكيد غيجي وميلقاهاش .. ولكن احساسها لجابها لهنا..حنا انسان بمشاعر واحاسيس كتوصل لحاالة كنحتتاجوو فيهاا اقرب النااس لنا .. ..

ليبغيوونا بلا شروط ..ومن بين كاع الناس اللي راهم فحيااتها مهاا اللي بغااتها حب حقيقي ..صاافي ونقي .. 
لكن الفدر الغدارر كيف ديمماا منهض عليهاا سعاادتها..

فالوقت اللي كاان خااص تفرح حييت واخيراا الشيطاان تكشف وباانت حقييقتوو قداام ماها ..هوو نفسو الوقت اللي خسراات فيه مهاا صحتهاا ..

وخسراات هي قلبها وبيدييهااا عطااتو لييه وببراءة خلااتو يتحكم فييه ..

سالات الممرضة من شغلها وخرجاات وهي مخلية ابتساامه صغيرة فوجه روح .. تبسماات لها حتى هي ..وحولات نظرهاا لجهة نعمة ب ابتساامه كبييرة وبرييق خااص فعينين كريستااليين شداات يديهااا.. ناحية فمهاا وبااستهااا متعمقة وسااداا عينيهااا بالفعل صدق من قال ..
ان الام بحضورهاا الدنياا جنة ..والحضن بدفئهاا بلسمم للجرووح ..

روح : اناا مشتااقة نسمع صووتك اماما .. مشتااقة نسمع كلمة بنتي من فمك ..عفااك رجعي لياا رجعي كييف كنتي عفااك ..

مسحات دمعة يتيمة نزلاات من عينيها اما نعمة فكتشوفيهاا بحسرة مراافقاا بدمووع مكتوومين..
مكرهااتش تهضر معها توااسيهاا بل تعاونهاا وتدافع علييهاا لكن .. 

هيهاات انهاا لعبة الحيااة ..


تحل الباب بجهد كاان دااخل كينهج وعرقااان ..يديه على لبوااني و تنفسو فارتفااع ووجهو محقوون بلون المووت..
عينييه مبااشرة فعينيهاا هي اللي ضاارت باستغرااب مين تحل البااب .. ..

وسرعاان ماا تحولاات تقاسيم وجهها من الاستغرااب للخووف ..كااسي وجهها لون الشمس..
صفرة صفرة صفرة وشفاايفهاا بويض .. صرطات ريقهااا 
ووقفاات محولة عينيها لنااحية مهاا..
مباغااش مبااغاااش مها تشووف عداابها بل مبااغااهااش تشوف طيفوو قداامهاا..
بتوتر قرباات منووو على امل تهدنو وميتسرعش حاالة مهاا اصلاا متسمحش بمزيد من الصدماات ..

روح : محمد .. سمع ا نا والله حتى تسينتك وو 

قاطعاتها يديه لجرااتهاا وخشااتها فحضنوو ...خااشي رااسوو فعنقهاا وبيديه مزير على خصرهاا هي لي خرجاات عينييهااا مكمشة جبيننهاا من حركتوو ..
كان سااد عينييه طاالق العناان لانفوو لكيستنشق عبيررهااا ..فكل دقة من قلبوو كاان كيزييد يزير علييهااا لدررجة تخنقااات وبداات تحااول تبعدوو .. 

ومع ذلك مستسلمش متنازلش ومبعدش احساااس غرييب تملكوو...كاانت هد البلاصة هي اخر امل عندوو..
فكرر لو ممكن ملقااهااش هنااا ..
شنوو كاان غيدييير شنووو غيدييير .. زيير علييهاا فحضنوو ناافي فكرةة بعدهاا ...

لانساان ملي كيكوون وحيد ..لا صدييق لاا رفييق..كيكوون شرييد...ومعدب مؤلم ..كيكوون يتسنى 

بصييص من لامل ولو يكوون صغيير وصعب المناال كيتشبت بيه..

ولووو يكووون سبب عذاابهااا ف كيبقااا ملك قلبها ..كيبقاا الشخص اللي قلبهاا كينبض بااسموو ..
ولوو يبكييهاا يعنفهاا يقسى عليييها ..كتبقاا انثى ليييه ملكووو واسيررة لقيووود عشقووو ..
ب ابتسااامة مزيينة سنااانهااا باادلالتو العنااق ..

حطاات يديهاا على ظهروو الللي مخبيهاا كللهاا مستنشقة عطرو...وشحاال تمنااات تشوووف هد الخووف واللهفة تجاااهها ..

محمد :(بعدهاا من حضنو ) علاااااش .. عللللاااش .. (بصوت عالي) عللااش كديري هكدااا علااااش..

كحزاات منوو وضارت جهة نعمة وبصووت خاافت نطقاات ..

روح: عفاااك خليينااا نخرجووو من هنااا ..

محمد: (شاف جهة نعمة) نو نهضروو هنا ..منهاا نيت يتكشفوو لوراااق ..

روح:(قربات منو شادا يديه) عفااااك ..رااهاا مرييضة يكفيهاا هدشي (همساات) عفاااك ..
بقللةة حييلة شافيهااا سااط بغضبب وخرج جاارهااا معاااه من يدييها ..

سدات وراها الباب وضارت عندوو بملامح ممفسرااش وفاقل من ثانية كاان داافعها للحيط ومكاليها بيديه..

محمد :(حاط يديه على الحيط من حدا وجهها) علااش خرجتي بلا خخباااري ؟؟..

روح: تسنييتك (بخوف) ولكن تعطلتي بزااف (هزات عينيها فيه) س سمح لي عفااك مبقيتش نعاود 

محمد : تتت ممسامحكش .. (جرها من شعرهاا بشراسة) مااشي كللشي فاابور .
كمل كلاموو و ابتسااامة خبييثة شاافيهاا .. .

روح:( كضور راسهاا) و و ولككن ..
قاطعهااا هااز حااجبوو عاارف لفراسهاا ..

محمد: حتى هدي دااري .. او لا لا ؟؟ ومصاريف علااج مااك ..رااهم من فلووسي ..ولممرضاات لكيضلوو مقاابليينها رااهم تحت امرتي ..نزيدك ولا مزاال ..

حدراات رااسهاا بقلةة حييلةة ..

عندو الصح فاي كلمة قاال .. مهاا محتااجة للعنااية محتااجة لمصااريف علااج لقاادر يسددهم هو محمد..
تنهداات مطووول وهزاات عينيهااا فييه ..
محمد:(شد وجهها بين يديه) علااش كنتي عند الطبييبة ..

روح :(حدرات عينييها بتوتر متجااهلة بريق عيوونو) ب باشش عرفتي ..

محمد:عندي طرقي ..

روح: غير 

قاطعهاا هااز حااجبوو كيتسنى ..

محمد :غير اش ..

قرباات منوو بهياام حاطاا شفايفهاا الباردين على شفايفووو ..

غمضاات عيوونها كاارزة على يديهاا من شنو دالرت لكن كللشي يهوون فسبييل مهاا ..
ب ثماللة شدها من خصرهاا نااسي هي شكوون وهو شكووووون ..نااسي فيين هماا ونااسي موضووعهم وعلاش سولها ..
تبسم بخبث مزير على خصرهااا خااشي لساانو فثغرهااا .. مغمض عيينو ..
سااامح لقلبوو يرودوو ول لانثوو تغرييه ..بهياام حل عينييه ونشووة نطق ..

محمد: ح حلي فمك ..

كاان عند رااسهاا غتحكم فيه وتتمرد وبقبلة وحدةة تسكتوو لكنن معمن نتي ...
كاان خبيير .. بلمسة منوو خلااهاا مغمضاا عيوونهاا حاالا فمهااا مطااوعاا امرووو وفااتحاا ثغرهاا للساانو لكيلعب ..

حل عينيه و بابتساامة جميلة مزينة ثغروو حط يدو على ظهرهاا جارها لجهتوو ..
مدخلهاا لضلووعوو ..

نطق بفحييح ..

محمد: بغيتتك ..

روح :بثماالة حلاات عيونهاا وضوراات رااسهاا كتشووف فين هي

محمد : بغيتك ..

روح :(هزات عيونها فيه بثماللةة ) هاااااا...

ب ابتساامه خبييثة شد دقنهاا خااشي سناانو فشناايفهاا ..بعنف جرر شفايفهاا بين سناانو مغددهم بهمجية ويدييه كتحوول من وجهها نزوولا ليدييهاا ..بااش تااخد مكااان فخصررهااا ..

وبحركة سرييعة هزهاا لاوي رجليهاا على خصروو ...

كاننت كتشووفيه بنشوة مراافقااهااا نظررة غريييبة .

كاانت نظرةة كلهاا رجاااء كأنهاا بااغاه يكوون هكاا مع روووحهااا ..

كأنهاا كطلبوووو يحن فرووحهاا ويتلذذ برووحهااا ويشتااق لرووحهااا ..مااشي لجسدهااا ..

بقلة حييلة بعد من فمهااا تاارك وراااه شفاايفهاا حمريييين منفووخيين وشفتها الفوقاانية داايزاا بدم .. 

تبسمم بمكر وحط يدوو على مؤخرتهاا بهيااام شااف فيه وبفحيح نطق..

محمد : تجااوبي معياااا...

روح : (بصدمة) هااا ..

محمد : (قاابل وجهو مع وجهها) ..

كاان يحسااب لياا مشييتيي .. كنننت خاايف منلقاااكش ...تيقييينني خفت وخفت بزااف ..

روح : حطات راسهاا على صدروو تنهداات بحزن .. كوون مكنتش كنعرفك غنقوول بلي كتبغييني ..

نتاا خفتي متلقااش شي حد ضعييف فحيااتك تستقوى علييه ..

محمد :( هز راسهاا من صدرو وبخبث شدها من شعرها) .. اكثر وحدة كتفهمني ..

تبسم .. لقلبو حجر مكيبغيييش ..لحبب ضععف والضعف مكااينش فقاموسي انا ..

قرب وجهو من وجهاا وحط نيفو على نيفهاا وجبينو على جبينهااا ...

بفحيييح افعى نطق ...

محمد : ولكنن كنبغي وااحد الحااجة فييك ...

روح: شااافت فيه ب استغرااب مكمشة وجهها ...

تبسم بخبث .. وحط يديه على البيبيش سباب المحااين هه...

هداا فتت الحبب هذااا كنعشقوو ارووحي ..هذاااا نبع الحناان ..

غمزهااا و ببتسااامة يديه نزلو لصدافي الشووميز لكاانت لاابسااا ..بحركةة بطييئة كينزللهم ..

روح: (كتحاول تنزل) اش درتيي

محمد: (تبسم بخبث) هه قوولي اش غنديييير


__مكان اخر__

كان جالس فالحدييقة داير رجل فوق رجل وبفخامة حاضي الخدامة كتحط ليه فالفطور ..

الليل كاامل قضاه وهو كيفكر فيييهاا .. شغلاات تفكييييرو وبنفوورهاا سجنااااتو .. كل ماا الحاجة كتكوون مستحيييلة كل ماا كتكوون محبووبة وكنطمحوو لها ..

نحن قوم نعشق الممنوع ... نتمرد عليييه وبقوةة نحاوول تحقييقه ..

رؤوف: نتي شنوو سميتك .. (كيهضر مع الخدامة) ..

الخدامة : نوور اسيدي ..

كانت شاابة فمقتبل العمر ..مكدبااتش ملي قالت نوور ..النور مشع فوجها ..وبرييق غرييب فعينيهاا ..
كاانت كتشوفييه ب ابتساامة كبييرة فرحاانة وعلاش لا واخيرا هضر معاها ... سولهاا وعطاها وقت ..هوو الي كاع لخدامه تماك ..كتشووفيه مستنية منو نظرة لها ..
ظاانيين انوو انسان عملي و وواعي ..

لكن الحقييقة كاانت خلف ستاار وسااامته .. ابشع انساان على وجه لارض ..

كاانت كيشووفيهااا ب شهوة وعينيه شاملاات منحنياات جسدهاا هي اللي كاانت عاطيااه بتساامة ..
مغرييةة وبرييئة .. كعربوون شكر على اهتمااموو .. متجااهلة ولا نقوولو مفااهمااش مغزى نظرااتو اللعووبة المورووثة من الشيطاان ..
معاارفااش ان بتساامتهاا ماا هي الااا بااب من بوااباات الجحييم واللي بيدييهاا فتحااتوو للشيطااان ...

جاوبهاا هااز حااجبوو بخبث مبسمم مشجع نفسو الخبيثة اللعينة اللي دنساات اسم من اعظم الاسماء ..

رؤوف : اول مرة نشووفك جديدة كنظن ؟؟؟ 

نور: اه اسيدي يلاه زوج سيماانات 

رؤوف:سبقييني لبيتي انور .. (تبسم مصطنع البراءة) .. بغييت نقوليك شي حااجة ..

بسرعة ورجفة هزاات عينيهاا الكحلاات نااحيتووو مبسمةة بخجل ووبرااءة فسراات نظرااتو بحب ..

.ومااخفي اعظم .. انهاا معالم البرااءةة .. للبرييئة لاا تستطييع ان تفهم الخبيث وما بالك اخبث خلق الله ..
بخجل عطااتو بظهرهاا غاادياا مبسمةة ووجهها حمررر بقلب ولهااان كيضررب كيضرررب حبااا وعشقااا لانساااان لاا يعرف معنى الحب ..

كان كيشوفييهاا بشهوةة وعينييهاا مفحصيينهاا من ركابيهاا الييضاات لخصرهااا النحييف ومؤخرتهاا الباررزة بميني شوميز تاع لخدمةة ..

محرك شفاايفوو بلهفةة تاابعهاا حتى غبرااااات من قدااام رصااصاات عينيه الماكرةة ..وفرااسوو الخبييث بزالف تالخطط لهاا ..

واخييرا قدر يلقاا شي وحدة فهد الفيلاا اللي تعجبووو وتخلي شهووتووو تضااعف ولا نقووولوو تنسييه فالفشل لفشل .وهو مقدرش يحقق رغبتوو فروح الايمان ..
بفحييح افعى نطق مبسم ..

رؤوف: نقضييو بهدي تيحن الله ..


...

محمد : ولكنن كنبغي وااحد الحااجة فييك ...

روح: شااافت فيه ب استغرااب مكمشة وجهها ...

تبسم بخبث .. وحط يديه على البيبيش سباب المحااين هه...

هداا فتت الحبب هذااا كنعشقوو ارووحي ..هذاااا نبع الحناان ..

غمزهااا و ببتسااامة يديه نزلو لصدافي الشووميز لكاانت لاابسااا ..بحركةة بطييئة كينزللهم .. ..

روح: (كتحاول تنزل) اش درتيي

محمد: (تبسم بخبث) هه قوولي اش غنديييير ..

بلمح اليصر كاان جاارها من شعررهاا بقسوة خاشي نيابو بين شفايفها مغدد علييهم كاارز عليهم بشرااسة سناانو ويدوو التاانية كانت كتكمل فك زراار الشووميزز .. ..

كاان قلبهاا كيخفق .. كيخفق خفقاان من قربوو اماا لمستوو فخلاتهاا تنسى تنسااا قسوتوو وهمجيتوو وبقلة حييلة لخبرتوو كاانت منحنية ..

حلاات ثغرهاا باستسلاام ساامحاا لساانوو يجوول فملعبهاا .. يمص رحييق جنتهااا ..
فصل القبللة العنييفة لتوااني سااد عينييه حااط جبيينو على جبينهاا ..

بثماالة حط يدوو على خدهاا متفحصوو بلمساات حنيينة ..مخلييهاا وراه شرييدة متساائلةة فحنيتوو وشنووو سببها ..

انهاا لعنتك و سحر قلبه ..يا انستي ..

هز يديها حطها على صدرو ويدو التانية بحنية حاطها على خدهاا وبهمس نطق ..

محمد: هد القللب تعدب بزاااف .. تعدب قاسى وعااناا بزاااف .. رحميييه وبرااكااا متكوييه بناار حقدك ..

روح: ( ببتساامة مرريرةة) .. محااقدااش علييك .. 

محمد :(حول عيينوو متهرب) فالحاالتين مكيهمنييش ..

بستغرااب شاافت فييه ليسمعوو يقوول هي لجبداات الموضووع .. وهي لبداات فدواامة الاحاسيس هدي اللي مخربقااهم ومنهضة عيشتهم ولاهمم مكبلااهم وبتفكيرر فيهاا سااجنااهم ..

كاان كيشووفيهاا بوله .. احسااس غرييب تمللكو .. لتااني مرةة كيخااف علييهااا .. كمش وجهوو ناافي لفكرة لرااوداات مخيلتوو مأكد نفيوو بشدة عنييفة لشعررهااا وبفمووو لرجعع لفمهاا تااني هااجم علييه ب بواابل سااخنة من القبل .. 

بعفووية هزاات يدييهاا فووق صدروو من عضلااتو للريااضية مرووراا لعننقوو ونزووولاا لخصروو ببتساامة مكمشة عيينييهاا مخلية قبببلة فشفتوو السفليية ..

ماا ان فصلاات قبلتهاا .. بعززم هااربااا من جمووح لمستوو حتى ردهااا من مؤخرة رااسهاا بعنف مروودهاا تكمل مبداات وتطفي براكين شعلاات

بتردد حطاات شفاايفهاا على شفاايفوو اللي فااتحهم شووي مرحب بلساانهاا يزوور ثغرو ..
ويتلدد برييقوو ..مغمضة عيينييه ويديهاا مزاال فصدروو جبداات لسانو كتمص فييه بحنيية خلااتو .. يحل عيوونوو بنشوةة حااضيي افعاال فمهاا العسلي ..

فتحاات عيوونهاا قااطعاا لذتهاا فورر ماا حساات برااسهاا مهزووزة فحضنوو .. ..تشبتتات بيه برجلييهاا لضوراات على خصروو ويديهااا لمشااو من صدروو ضاايريين على عنقوو ..
متشبتيين بيه بثماللة كتشووفيه ..هو لغادي فاتجااه غرفة النوم ..وعينييه فعينييهاا .. .. بشهوة كبييرة..وحنيية اكبر بعض الشيء ..

نظرااات كاانوو قنااع ل لعنة خبييثةة قاادراا تسلل لقلووبهمم الضرييرة المجرووحة ..حتى بدوون ادرااكهم ..

حل لبااب تاع الغرفة بيد ويدو الثانية شاادااها من ظهرهاا .. دخل ببطئ مع استمراار التوااصل 

البصري ..الملعوون جاامع بين عيون كريستالليية وبحريةة قااتمة ..

كاانو مشااعرهم فوقف التنفييد ...كأنهم فقدوو احساااسهم بالواااقع ..
فقدوو معرفتهم و وقفوها فلعنة التحامهم ..

سد الباب ورااهاا وبعنف ضوررها نااحية الحيط حتى تضرب ظهرها ..
بألم حلاات فمهاا .بااش تخرج عيوونهاا فور ماا حساات بشناايفوو السخااان زااروو شناايفهاا من جدييد..

زيرااات رجليها على خصروو ب بتساامة باادلالتو القبلةة ويديهاا مااريين على عضلاات بطنو ..

حركة كاانت كاةفية تخلييه يعااود يفصل القبلةة .. ويغمض عينييه بنشوة من حركتهاا الغير المتوقعة ..

وبخبث ضمهاا بين دراااعو غادي بيهاا نااحية الناامووسية ..

حطهاا فوق النااموسية ..وتلاح فووقهاا خاانقهاا بتقلوو راامي عللييهاا وزنوو كلو ..

بصوت متقطع نطقاات وعينيه فعينيه لمااكراات مترجية تلبية الطلب ..

روح: ت تخنقت راك تقييل ..

تبسم هاز حااجبوو هااز ثقلوو علييهاا مكاالي بيد ساامح لليد التاانية تتجرء وتقلع لها الشومييز اللي كاان محيدين ليه لازرار كيتسنى غي حركة منو باش يزوول من على جسمهااا ويتفضل كااشف المستوور ..

قااستهاا لمستوو البااردة لصدرهاا وهو كيحيد الشومييز بثماللة وببطئ منتشي مع تضااريس هد المخلووقة الفاتنة اللي فهد اللحظةة اسراات جسموو وربطاات قلبووو بسلسللة متضاااربة من الدقااات الناابضة لملمس جسمهااا ولقرببهااا الداافئ

يتبع ...