صورة مصغرة لـيامنة الجزء 34

يامنة الجزء 34

رواية يامنة

الهم في هاد الحياة كيكون ملازمنا ...يستحيل نعيشو حياتنا بلا هم بلا مشاكيل كل وكيفاش مكتب عليه ربي يعيش هاد الحياة الي ممكن تكون منصفة لينا وممكن متكونش ...الحاضر عايشينو الماضي عشناه المستقبل مجهول ربي الي عالم بيه وغايتحدد على مسارنا حياتنا فين غادا فين عايشين واشنو عايشين ومعامن عايشين ....
ناس كثيييييييييرة امثال فؤاد عاشو طفولة فشكل وكبرو وخذاو اتجاه فشكل اخر تعددت الاجتاهات واختلفت الطرقات ...لو ما قسات عليه الحياة مكانش غايتبع هاد الاتجاه لو بقا مكمل على الاتجاه الي دخل ليه وهو صغير لو دار راسو فكلام الله وكمل فداك طريق كان اخير ليه ولكن ربي هكا مكتب عليه ...
شطناتو القراية وبعداتو على الجامع حتى مبقاش كيمشي ليه ولا مركز غير فقرايتو حتى وقع وفاة الام ديالو وزاد ضغط راسو فالقراية وتقاتل حتى وصل فين وصل دابا ....
مدة وهو فالمكتب داير راسو بين ايديه كيخمم بداك راس الي قرب يطرطق ليه ...من بعد التلاوة الي تلى ارتاح نسبيا وحس بداتو كل حاجة فيها واخدة مكانها ...
رجع بيه تفكير لافير الي كاينة والي جات فنفس الوقت ...وحدة مصر والثانية المغرب ...ديال مصر سهلة فالتهريب والاولى صعبة نضرا لان الدولة المغربية عندها اجهزة ديال الامن والمخابرات قاصحة وجهدة والبق ميزهق فعلا ...ولكن الربح فيها اكثر ...دخل الماك ديالو ودخل لمعلومات على نوع هاد الاثر ...
انغامس مع البحث ديالو ...جبد مذكرة وستيلو وبدا كيقيد وكيقارن بين هذا وهذا ...حتى لقا ان الاثر لول بلاصتو مصر فعلا ولكن باش يتهرب معندهمش ثقة انه ممكن يكون حقيقي ...كيخص يدخل الاهرامات وبضبط فالقبو الي صعيب الواحد يدخل ليه الا بعد مراحل وبحث وحفر فاليل قبل طلوع الفجر والعسة وشحال شهور عاد ممكن تجبدو ويتباع بهاد سهولة وبثمن اقل !! 
والاثر الثاني فعلا متواجد فصويرة ولكن المكان الاصلي ديالو وليلي(مكناس) ...قيد عليه جميع المعلومات ولقا الانسب هو ديال المغريب ولكن العااائق الاكبر هو داني شمعون فرتهايمر ...مشعرش براسو غير وهو مزيرررر على الصفحة فين كيقيد حتى كمشها وتشرگات وبالعرق الي فايدو تفرتات ....هز الكاس ديال القهوة شير بيه حتى تشلخ مع الحايط ....
جمع الوقفة من بعد ما طفا الماك وسدو ...خرج من المكتب وطلع نيشان لفوق لبيت ...
فؤاد "لقاها عاد خارجة من دوش شادة تحت كرشها وعينيها معصورين

فؤاد "لقاها عاد خارجة من دوش شادة تحت كرشها وعينيها معصورين " : مالك ؟ "بخوف وعينيه كيطلعو ويهبطو فيها متفحصها " ...
يامنة : امم ضرتني كرشي "بخجل " ...عادي كيف عارف ...
فؤاد : جاتك العادة ؟ 
يامنة : امم ااه ..."تمات غادة لفراش حاسة بالبرد فذاتها " ...
فؤاد "غمض عينيه براحة " : فففف "تنهد " ...شربي شي حاجة تخفف عليك وارتاحي ..." مشا لدريسينغ وهو كيهضر " ...غادي نخرج كيف قلت ليك غادي نتعطل ...لا تزاد عليك الحال شربي دواك الي عندك "ضار عندها كان كيلبس فسروالو وكيسد فسنسلة " ...ياك مزال عندك ولا ناخذ ليك واحد ؟
يامنة : لا مزال عندي مزال ...غادي تخرج ؟ 
فؤاد "رفع حاجبو " : يامنة راه قلت ليك اش كاين غادي خارج مالك فتعاويد الهضرة ؟ 
يامنة : غييير سولتك ...
فؤاد "لبس قاميجتو بغا يعقدها وهي تمشي تجري لعندو وبدات تعقد ليه فيها ...حتى قوس فيها عينيه ...ولا مسكين خلاها على راحتها ..." ...كتعقدها ليه بشوي بشويييي وطرف صباعها كيقيص فصدرو كانو باردين ...كيحس بضو ضربو ...حتى قبط ليها ايدها وكمش عليها وشاف فيها مخنزر " : يااامنة سيري ترتاحي حسن ليك "حس براسو تزير ومن عرفها جاتها العادة نعل شيطان ...مكرهش يمغطها تما ولكن الغالب الله " ...
يامنة "جاتها البكية بقا فيها الحال على شدة الي دار ليها وهي كتحس براسها ملهوفة عليه ...حست بوخز فكرشها عضات شفايفها من لدااخل وهي ضور باش تمشي حتى ضورها بجهد ولصقها معاه ...هاز ليها ذقنها بصبعو ...جر ليها شفتها تحتانية بفمو ...
فؤاد "باسها فحنكها " : سيري رتاحي حسن ليك راه عندي خدمة ونتي مموضياش دابا ...راك عارفاني كيداير ...مغاديش نخليك ونخلي راسي بلاش ....تفاهمنا ...

يامنة "عينيها حدرتهم اصلا هي مكتحسش بتصرفاتها ويمكن حيث صافي دات عليه وتطلقو فكلشي تقريبا ..ضصرات عليه وحيث راجلها هذا مكان ..." : وخا ...غادي نهبط نشرب دوا ونتفرج لتحت ...
فؤاد : مزياان حسن ليك ...
طبطب عليها ومشا كمل لباسو ...ودار الفيستة فايديه وجرها معنقها حتى هبطو سلمات عليه عند الباب تحت توصيات منو وخرج ...
اما هي كيف قالت ليه دارت بقات تفرج ومرة مرة تنغزها كرشها بالوجع ...حتى صونا الفون ديالها كانت نجود ...الي بداو حديثهم بالاسئلة الروتينية على الحال والاحوال حتى انغامسو فالهضرة ووصلو لحديث الي تقال ...
نجود / وصافي راه راجلك لاش غاتحشمي من تصرفاتك راه غير يمكن مولفكش جاتو عجب ولكن راه يفرح بالعكس خاصك هكا طلقي ...
يامنة : مفياش تسوال بزاف ولكن وليت كنسولو ملي قاليا على هاديك طويلة العجلات 😞..
نجود "قهقهات بضحك اول مرة تسمعها تعيب شي حد " : ههههههههههه الله يعطيك الخير ابنتي قتلتيني بضحك ...ومزيان الغيرة مزيانة ...
يامنة: بغيت نسولك ديك المرة كنتي درتي لينا كسكسو بكسكسو وسبعة الخضاري ...ودرتيه بكسكسو مصايب ب العشوب قلتي كيصايبوه شي عيالات عندكم تما ...
نجود : ايييه مالو ههه ياكما كتوحمي عليه ...
يامنة : هاا االا هههه ...غير تشهيتو بزاف مداقو في فمي ولكن مكاينش كيفاش ندير ناخذو من هنا وبغيت نقولها ليه ولكن بغيت هذاك الي جبتي نتي ...
نجود : انوجدو ليك ابنتي ولكن خاص تقوليها ليه باش هو يعرف من يرسل يجيبو ليك هنا لا كنتي مزروبة ...
يامنة "نقزات عليها حتى جهدات فصوت وخلعتها " : الااااا بغيتو هاد اليومين والله تا ريحتو مخطاتنيش ...
نجود : ارجوع الله واخا واخا بنتي ...ولكنتي تصايبيه راسك الى مزروبة راك كتعرفي تفتلي كسسكسو ...مع الفتيل زيدي العشوب 
يامنة : الاااااااا بغيت هذاك ديال هادوك العيالات الي خديتي من عندهم وهنا مكاينش هادوك العشوب الله يخليك ...
نجود : ونرسلو ليك غير لا مزروبة هادشي علاش قلت ليك هاكا ...المهيم يجي فؤاد غادي نهضر معاه ونشوف كيفاش يدير باش يجيبو ليك ...
يامنة "بفرحة " : صافي حتى يجي ونهضر معاه حتى انا ...
نجود : بغيت نسولك ...امتا جاتك اخر دورة شهرية ...
يامنة "ببرائة " : هاهي فيا عاد قبيلة جاتني ولكن فيا وجع مجهد فكرشي شربت دوا وشي بدا كيمشي وكنحس بسخونية ...
نجود : ااه وصافي يلاه باش مكان غادي نهضر معاه دابا نتقداهم ونرسلهم ليك دغيا ...
قطعات معاها نجود وضارت تشوف في راوية الي عاد داخلة من برا ...

راوية : بونجوووغ مدام نجود ...صافا طوا ماشيغي ...
نجود : صاافا الحمد لله ادايعة ...فين كنتي ؟؟ 
راوية : صباااح طلعت لفاس نشوف المول وتغذيت مع البنات راك عارفة ريم ووهيبة ...مشيت نشوف شي برموسيون واليوم جمعة واحد المگازا كانت دايرة بلاك فرايداي ...مشيت مع ريم تقدا منها وضحكنا نشطنا فرحنا وهاحنا جينا ..."باست ليها ايدها وراسها وعنقتها " ...اااحح شحال توحشت نعنقك اميمتي ...
نجود "بادلتها العناق " : اح الله شحال توحشت حضن بنتي الحبيبة ...ريحة الغالية مينة ...الله يرحمها ..
راوية : الاه يرحمها ياربي ..مشات الغالية وبقات معايا الغالية ثانية كنشم فيك ريحتها "بحزن " ...
نجود "بغات تبدل الجو النكدي " : غانبقاو نتشامو هنا ابنتي ولينا سلوگي على خوه هههه ..اجي اجي نعاود ليك هضرت مع يامنة درية هبلت على فؤاد ...
راوية : ههنن شكون ميهبلش على خويا وراه هو هبل جابت ليه تمام ...صراحة الوليد جاب دقة لاصقة وخا كانو الضحايا صوصو وسوسو ماشي مشكيل مهم لقاو علينا ....اصلا نيت خاصاهم تكردينا يلاه يتقادو ...
مغا حست بقرفاتها تشنجت وتهزت لفوق حتى بداو رجليها يلعبو فالخوا ....
يوسف : نتكردنو لمك ؟ ااااا 
صهيب : حول الياس فيها سلوم جيارة ...
يوسف : لملتك نتي راه موسم بدا مزال مبغيتيش ترجعي تقراي ؟
راوية : راجعة راجعة عندي سيمانة جايا طيارة ياك نتا قطعتي ليا ...
يوسف : واشهر وزيادة باش بدات القرايا الحمارة .... واش نعيط ليه البغلة ؟ 
راوية : واااااااالاو صافي سمح ليا والله تا غاديا راه كنت كنتراسل مع البنات وراه اكدت تسجيل فسيت دارو معايا سيمانة الماجيا اصلا عندنا سطاج شهرين عاد ندخلو نقراو درت مع واحد صوصيتي دفعت ليها وعيطو ليا البارح هادشي علاش مشيت صباح لمول تقديت باش نجمع حوايجي ونمشي ...اااح اي لا وتا زگ اصهيب ...
صهيب "بارك ينزل عليها لگرفادة " : خاص لمك فرمة ديال لعصا ...الياس خدا كردة تنجر وهاهو ترجل بغيناه غالدوا قاليك تيحفض بدا الحفاضة من العطلة قبل مشدها ...
يوسف "طلقها كتنهج حيث كان قاجها من لور " : وصلاة نعماس الكافر بالله ...
صهيب : اييييه 
راوية : وخا نقول واحد الحاجة ...
صهيب : طلقي ...
يوسف : كنسمعو ...."دار رجل على اهبة الاستعداد عارفها اش غاطلق ..." ...
راوية "كحزت رجل موجدة باش تفرتح " : علاش نتوما كليتو قتلة العصا ومسلمتوش الكفرة بالله ...
رااااط ساط وعتاااااق ....طارت فرتحات ....يوسف تابعها تيجري وينقز فوق الفوطويات ....
صهيب "داير ايديه على نصو وتيتحلف " : والله يامك الكلبة لا بقات فيك مغانتبعكش ضارني ضهري اما نفرس ملتك تتجيني راااسك اطويلة العجلات .... 
نجود : سير سييير طلع دوش وبدل وهبط تاكل سير وليتي ليا شتك كي العيالات ....
صهيب : نفرس ملتها ابلاتي ....الوليدة دايرة لينا شي منحنجرو ...
نجود : دايرة العنصل ( عشبة مسمومة ) ...
صهيب : شني هادي تاني ...
نجود : تاكلها تنعس دقة وحدة ...اولدي دايرة سم ...تاكلو ...
صهيب : من ايديك الحيبانة يولي دوا ...ويني علاش بيتي ديري ليا سم ؟ 
نجود : باش تموت اكبيدتي ...
صهيب : دابا واش هادشي تتقولي مزيان ولا خايب حيث دخلتي شي فشي وكيشتي قلتي كبيدة مع نموت وسم ماعرااافتش مااا ها ...
نجود : صهيب ...
صهيب : انمشي نبدل ساعة باخرا ونهبط ناكلو جميع ..."شافها دايرة فيه تخنزيرة عينيها ولاو بيضين عرف دعوة متعجبش " ...انا مشيت راني مرفوع عليا القلم كي قلتي غااا هبيل ...
غادي وكيهضر ويضور وراه حاضيها باقين عينيها بيضين بتخنزيرة حتى حط رجلو فدرجة وطلع عاطي رجليه لريح فرتح ....
داز من حدا بيت راوية لقا يوسف عاد خارج من عندها ...
صهيب "من بعيد " :واخا على حبك ازيتونة مرات باباي ...

الوجهة ديالو هاد المرة كانت لدار ديال ايلاف ...ركن سيارة ودق حل ليه الباب دخل ديريكت جلس فصالة لايح الفيستة حداه ...حتى تم جاي ايلاف لابس شورط والفوق عريااان ...حط زوج كيسان وشوية القطعة متكونة من الكاجو وكاوكاو وكورنيشو وزيتون ...وبيسطاش ...وحط قرعة تاع ويسكي Goalong special ...تلاح فوق الفوطوي المقابل لفوطوي فين جالس فؤاد ...مسرح ايديه وحاط رجل على رجل مفرقها بطريقة رجولية حرشااااا ....
جبد سيجارة من البكية دار كارو في فمو شعلو بالبريكة حتى شعل جر منو جرة وطلق دخان حتى صغر عينيه ...كيشوف بعيييييد ...
كذلك ايلاف جبد سيجارة تاهو شعلها وبقاو بخ عليا نبخ عليك هههه ...حتى كب ايلاف ويسكي وجبد من سطيلة ثلج هزو بملقاط كبير ...وحطو فالكاس جرو ليه كيشوووف فيه ساهي مهواش هنا ...
ايلاف : فؤاااد ...
فؤاد : لارد ...
ايلاف "قرقب فطابلة " : فؤااااد ...
فؤاد " حول نضر ليه ...داير فيه نضرة بمعنى اش كاين " ...
ايلاف "كحز ليه الكاس " : خود ...
فؤاد "كحز الكاس بايديه " : لا مبغيتش ...غير شرب نتا ...
ايلاف "هز كتافو" : اووكاي تمام ..."شرب من كاسو وجر رشفة من سيجارتو " ...شنو واقع افؤاد مالك ...
فؤاد "عض على فمو مزيااان " : مماليش ...
ايلاف : جيفيتوف كيتسنى كلمتك افؤاد ...وانطوان عيط ليا كيسول علاش مزال ممحرك والو فالخدمة ...شنو نديرو افؤاد نتا الي كتنفعهم فهادشي باش منخرجوش خاسرين كاع صفقات كانو مهولة الربح لينا ... اشنو المناسب ...
فؤاد "طفا الكارو الي بقا فطفاية وعاود شعل لاخور " : ديال مصر سهلة فالتهريب ولكن صعيبة فجبيد ...
ايلاف : ايه ...
فؤاد : ديال مصر حسن ولكن باش تجبدها خاص تحضي مع البوليس ديالهم صعيبة فجبيد وسهلة فتهريب ...
ايلاف : فهمت ...يعني ديال المغريب ؟ معاجبنيش الحال حاس بيها هادي ديال المغريب فيها شي عجب ممرتاحش افؤاد ...
فؤاد "خبط طابلة تا قفز ايلاف كانت على شوي وزاج يتهرس " : شنو شنو ؟ "مخنزر فيه " ...
ايلاف : ماشي على الحمار ...غير حاس موراها شي حاجة ...ماعلينا شنو قررتي ...
فؤاد : ديال مصر ...مزيانة بزااااف ...
ايلاف : اذن ديال مصر ...
فؤاد : ديال المغريب الاصل ديالها وليلي مكناس ماليها يهود ولكن الحقيقة ان ماليها كانو من عائلة السلطان وخلاتها مرتو عند وحدة يهودية كا امانة ...والامانة الى فاتت عدد سنوات معينة كتولي من نصيب الي شادها عندو ...وكانت من نصيب اليهودية مع الاسف زهر لاعب معاهم ...
ايلاف : تبارك الله عليك ...دابا من هادشي كامل شنو قررتي باش نتفاهم مع جيفيتوف والبقية ..
فؤاد "حبسو بايدو " : مكملتش ...ماليها الاصليين مغاربة مسلمين ...وحنا من امتا كنسمحو فالنصيب ديالنا ؟ ...
ايلاف "بقلق خاطرو ممرتاحش قلبو كيتنغص " : اذن ديال المغريب ...
فؤاد : غادين نديو حاجتنا تباع تما وتبقى تما ...نشوفو شي طريقة باش ترجع المتحف وميضرر حد...
كان كيهضر مع ايلاف وطلب منو يجيب ليه الماك ديالو ...حيد الفردي دارو حداه ...طوا كمايم قميجتو ...وتقابل مع الماك كيشرح ليه ويبحث هو وياه جاب ايلاف الكتوبة ديالو ...استاعنو بعدة اتصالات باش يحاولو يبيعو الاثر وفي نفس الوقت يبقى فبلاصتو ويرجع لماليه الاصليين
...المهم انهم خداامين على البحث بدقة باش ميتصيدوش وميتصيد حد ويخرجو بدون خسائر ...كل حاجة يحسبو حسابها ويقراو حسابها ....
في هاد الاثناء تيليفونو خدااام كيصوووني ويصوني وووالو لا مجيب ...كان داير ليه سيلونص محاسش بيه فاش كيدخل فالخدمة كيغيييب ليه العقل ....

جاب ليه ايلاف القهوة مقطرة معصرررة ...بلا سكار ...كان الوقت قريب يصبح وهما خدامين ...
فؤاد "كيحك فجبهتو بمساج راسو تنفخ " : ففففف ...
ايلاف : عييييت اصحبي خلينا رتاحو ...
فؤاد "شير ليه بصبعو " : صافي غير جمع دير شنو قلت ليك ...
جاوبو ايلاف براسو ....اوووك لكان انا را ادخل نام بدك تنام جهزك البيت ؟ 
فؤاد "خنزر فيه " : مخلي مرتي فدار ونبات هنا ؟ 
ايلاف : تمام تمام انا بس قلت لك بدك يامي اطردك مثلا ..."كيتفوه" لك الله يلعن صماصيم هالشغل يالي مخلينا بلا نوم حياتنا كلها سار لازم شوف حل معاد بدي كمل بهاد الشغل ...لو مابفكر انه مستحيل كنت خلصت من زمان ...
فؤاد "ناض كيخشي فالفردي وراه ضهرو ...عاض على فمو ...حتى هز الفون من حداه شعلو لقا تقريبا شي عشرين اتصال منها ...خرج عينيه اول مرة كتاصل بزاف لهاد العدد ...مترددش واش ناعسة ولا فايقة قلبو بدا يزدح جا فبالو ستمية حاجة وحاجة ...ديك ساعة دوز ليها الخط لقاه طافي الشي الي خلاه يتهز ويطير من حدا ايلاف كيجري مخلي الفيستة ديالو ....
ايلاف : لك شو صاير لك ...نسيت جاكيطك فؤااااد شووو صاير ...
مجاوبوش مشا كيجري طار من تما خرج بسرعة مد ايديه بالكونطاكت حل سيارة من بعيد مدارش سانيتغ ....طااار كيجريييييي طوموبيل كتهز حتى كتبغي تقلب بيه وكيرجع يخفف ....عيط لرجالو الي مكلفين ....فالفيلا.....
فؤاد : كلشي مزيان تما ؟؟؟
الكارد "هز عينو لفوق بانو ليه ضواو شاعلين" : لداخل ساعل ضو ...سولت كلشي مزيان فجوايه لاخرا مواقع والو اسي فؤاد ....
قطع عليه وبقا غادي باقصى سرعة حتى وصل ودخل فرانا بجهد تاتسمع صوت وضارو رجالو كيشوفو ...خرج كيجري دخل الفيلا ....وطلع كينقز فالدروج ماتهنى تاحل الباب ولقاها مكمشة فالفراش شادة كرشها كتوجععع وتنين ...
فؤاد "مشا لعندها تحنى كيقيص فيها عينيه خارجين وجهو مكيبشرش بالخير مخلوع بجهد عليها " : مالك ؟ اش واقع ؟ 
يامنة : اهى اهى ضرتني كرشي بزاف وشربت دوا والو اهى ...
فؤاد : مناش هادشي ؟ 
يامنة : معرفتش واقيلة ضربني البرد بزاف ...عيطت ليك مكنتيش كتجاوب بقيت كنعيط والو وصافي حتى طفا ليا تيليفون بغيت نشارجيه مقدرتش نوض اهى اهى ....
فؤاد "تنفس الصعداء كيحساب ليه وقعت شي حاجة جاها شي حد كاع المخاوف جاوه ..." لاح صباط لهيه ودخل تخش حداها حيد القميجة لاحها ...هز ليها لفوقي ديال بيجامة كانت لابساها سخونة مع برودة طقس ....خشا ايدو تحت سروال وحطها نيشان تحت كرشها ...بدا كيماصي ليها يماصي يماصي بواحد طريقة حتى تبورشاااات وزادت تنخششات فيه ....مغمضة عينيها وحاطا ايدها فوق صدرو العاري ...
فؤاد : شوية دابا ؟؟
يامنة : مزاال فيا ...
زاد كيماصي ليها بطريقة اخرا حتى كيحس بيها تبورشاات وكتقفز ليه فايدو ...سهاات وخلات ايدها طالعة نازلة مع صدرو هو كيماصي ومحدو كيماصي هي كتبقا طلع ايدها وتهبطها ....
فؤاد "حدر عينيه رافع حاجب ومنزل لاخور ...حبس الحركة لقاها خدامة ذهابا وايابا ...وعينيها مغمضين ....بورشاتو فهاد اللحضة مكرهش لو كانو خدامين تحت الاح والاي تدير ليه هاد الحركة ولكن الوداد دارتها بيهم على ضنهم هما ...." ....
يامنة "حست بيه حبس وهي تحل عينيها لقات راسها هي الي تتماصي ليه ماشي هو ...شافت فيه كترمش وجهها تزنگ " ....
فؤاد : قلبنا الادوار دابا غزالي. ؟ 
يامنة "بالفرطة تخشات فيه مبقاتش هزت راسها " ....

بقات شحال وهي منخشة فيه حتى حست بشوية الراحة نسبيا قدر الوجع يزگا عليها ...حتى بدات كتغفى وخا مرة مرة كتقفز بشي وجعة كتحس بيها كتختارق تحتها وضهرها من لور ....حس بيها تهدنت ...كان جاي مرفوع كيقول فبالو وقعات ليها شي حاجة ولا دارو ليها شي حاجة كاع الافكار الخايبة وقعو ليه ...حتى هو بقا خاشيها فيه كيحك على شعرها دراعها بصباعو حتى غفات ليه وهو بقا كيشوف فسقف ساهي وكيفكر حتى تهدن وغفا معاها هكاك بلبسا باش جا فقط القميجة الي حيد ....
اصبح يوم جديد ...هاد الصباح الي ناضت فيه معطلة بزاف على غير عادتها مفيقهاش شافها مريضة عزت عليه وناض هو دار سبور وفطر خلا ليها فطورها تتفيق على خاطرها ....وخرج مكسيري لواحد الوجهة ساعة تقريبا ورجع محمل فايدو ساشية ...
حتى دخل كانت الحداش ديال صباح لقاها عاد فايقة غسلات وجهها وخارجة من دوش عينيها منفوخين اول مرة تعطل بزااف ...
فؤاد "باس ليها راسها " : عاد فقتي ؟؟؟ 
يامنة : اه معقلتش اول مرة كتوقع ليا ...
فؤاد : غير حيث مريضة مبغيتش نفيقك ماعليش عادي ...اجي معايا يامنة نهضر معاك ...
يامنة : واخا ...
جرها لناموسية وجلس جلسات حداه ...كان ساهي داير ايديه على فمو كيفكر ويسوط اصلا مراضيش على الكلام الي غايقول ...لو كانت حياتهم عادية كان غايفرح ...لكن هذا المكتاب ...زادو ضغط فضغط وتقهر مباغيش يضلمها عزت عليه وهي ضحية فهادشي كامل متستاهلش هادشي ...عينيه ولاو حمرين ....حتى ...
يامنة "حطت ايدها على كتفو " : ماالك ؟ ...
فؤاد "ضار لعندها ...مد ايدو عنكش ليها شعرها وتقاد معاها حول ملامح ديالو لجدية وتخنزير " : يامنة ...سمعي شنو غادي نقوليك وفهمي نتي دابا وليتي مراتي ومني وفيا ...معمري نفرط فيك ولا نخليك ...تزوجنا فضروف راكي عرفتيهم ....
مكنتش عارف راسي واش مزوج حتى لقيتهم دارو كلشي ورا ضهري ...انا ملمتكش بالعكس نتي معندك ذنب مفراسك والو ويمكن نتي كتر مني ....ماعليش تقبلت وشديت معاهم ضد وجبتك ...حيث رغبتهم هما نستقر تما وندير داري ونكون مسؤل ....لكن انا منقدرش ....
حتى على راسي وحياتي فالخطر ...جبتك هنا وتزادني ضغط فضغط مكنعسش ليل ونهار كنفكر كيفاش نكون ليك الحامي ونفديك بدمي وميوقع ليك والو ...كتابينا لبعضياتنا وليتي مراتي بصح ...
يمكن انا من ضغط الي عندي والي وقع مشا من بالي اش غايكون فزواج معرفتش كيفاش مفكرتش فهادشي ايامنة نسييييتو ومدرناش احتياطنا 
وتا دابا موقع باس نتي جاتك العادة يعني مكاينش حمل ...
يامنة "سمعات حمل وحلت فمها " : حمل ؟ م مفهمتش !! 
فؤاد : مزيان ملي محملتيش ايامنة حيث لو حملتي مغاديش نقدر نزيد نامن ليك الحماية خاصة فهاد ضروف عندي ضروف قاصحة ميمكنش ليا نفكر فالولاد ..."قبط ليها وجهها بين ايديه وحط جبهتو على جبهتها " ...حياتي تربطت بيك ايامنة بزز مننا ومبقيتش نقدر نفرط فيك والى حملتي غادي يبعدني عليك ....حياتي ماشي ديالي رمبغيتش نترزا فيكم ميمكنش ...صعيب الحال حاليا صعيييييب وبزاف ...
يامنة "بداو دموعها يطيحو " : اهى اهى يعني معمرني نولد ؟ شنو ندير اهى اهى ...
فؤاد "تنهد بجهد " : حاليا منقدرش ايامنة منقدرش ...صعيب الحال اغزالي صعيييييب ...
يامنة : اهى اهى شنو غادي نتفرقو ؟؟ اهى اهى لا لا ....
فؤاد : ششش لااا ....نقدر نعسف ونحااول نرجعك وتبقاي فالمغريب مرة مرة نجي عندك ولكن باش نتفرق عليك هاديك عمرها تكون ...
مد ايدو لبلاستيكة وجبد ليها باكية الفنيد ...
فؤاد : هذا خرجاتو ليك طبيبة بقاي تشربيه دابا نفهمك طريقة كيفاش ديري ليه ...باش ميكونش حمل 
يامنة : اشنو هذا ...واش حبوب منع الحمل .؟ 
فؤاد "جاوبها براسو ولداخل ديالو مزيييير مباغيش هادشي "...
يامنة : اهى اهى ...يعني مغااديش يكونو عندي ولاد منك 😭😭😭...
معرف ميدير جرها بجهههد لعندو خشاها فيه مغمض عينيه قلبو ضرو عليها وعليه وعلى حياتهم الي ماشي طبيعية كي ناس ...

قلبو تعصر عليها وعلى حياتهم الي ماشي طبيعية كي الناس ...تعصب وتزير وطلع ليه دم ...ناص من حداها بجهد ...كان لابس تيشرت وسروالو قطن...هبط نيشان لاصال ومشا لواحد الكيس ديال رمل دار باندة ومشا ليه بقا يعطيه يعطيه يعطيييييييييه يعطيه حتى الكيس سخف وهو مسخفش عروق نواضرو تورمو ورايو تنفخ ليه ...عروقاتو تكب شلاااال ....ايديه عروقهم تنفخو ....طلقها بواحد الغوتة لو كان حداهم سكان كان كلشي خرج جاب الله وحدهم ....
مشعرش براسو غير ورجليه واخدينو لاي حاجة قدامو فرشخها ...كيضرب ويقبس والو داك صدر عندو شااااعل ...كيغوت ويضرب ودفالو كيطير ...رشرييييييش ...ربع ساعة وهو يشخشخ ولا هو حبس ....حتى صافي تحنى على ركابيه دار ايديه فلارض صدرو كيطلع ويهبط ....هز قرعة ديال الما كانت طايحة حداه من داكشي الي ضرب ...هزها وخواها على راسو كامل ...كيتنفس ويصوط مع الما مع نفخة كيطير ....
حتى سمع صوت بكا هز راسو كيشوف بانت ليه جايا وشادة فكرشها وكتبكي غير شافتو طلقتها بغوتة لربي الي خلقها من حر الالم ...
يامنة : ااااااااااااااااااااااااااااااااااا ميييييي اهى اهى ...
بقا كيشوف فيها هبط بعينيه بان ليه دم نازل نازل نازل حتى دار خطوط متفرقة فنهايتهم قطرات متفرعة ...غمض عينو وحلها بسرعة طار لعندها قبل مطيح وتفقد وعيها ....هزها بين دراعو كيشوف فيها ويصرفق والو ...
فؤاد : غزااالي مالك مااالك ؟؟. ...
مشا كيجريييي بيها خرجها بين دراعو شير لواحد من رجالو يحلو ليه سيارة الي جات قدامو ...عطاوه لكونطاكط دخلها لور سرحها وخرج كسيرا باقصى سرعة وشيرو لاخرين ...وتبعوه ....
مسافة طريق حتى وصل لاقرب كلينيك ...دخلها لمستعجلات من بعد ماعيط لطبيبة ديال نساء حيث كان ضن ديالو انها من العادة شهرية باش تلقاه تما ...جاي وشاد ليها ايدها مرة مرة يفيق فيها ووالو ...غادي وكيضرب فالفولون ...من الي كتحط رجليها فروسيا وهي من مصيبة لاخرا ....وصل ولقاهم كيتسناو فيه وطبيبة معاها زوج فرمليات ...خرجها حطها فوق البياص وطارو بيها لمستعجلات ...هز ايديه 
دارهم وراه راسو بقا غادي جاي غادي جاي بغا يجبد الكارو ملقاهش جبد جيبو حتى خرج جيوبتو والو تلفت بيه دنيا تفكر انه فالمشفى ممنوع تدخين بغا يشرب قهوة بغا يهرب بغا يخرج راسو من شرجم بغا يغوت يزلزل ليهم دنيا تما واش جاي ميجمعو ولا يسكتو ....
بقا يترنح تا عيا وتلاح لارض كلش فضص رجل طاويها ورجل مسرحها وداير راسو بين ايديه ....وشحال فهاد راس يخمم وشحااال هز داك راس عندو ....
ساعتين وهو تما على ديك الحال تا بغا يخرج ليه العقل ...يلاه غاينوض يحيح ولا يدخل يشوف غير اش كاين ....حتى تحل الباب ديال لمستعجلات وخرجات منو طبيبة ....
فؤاد "قرب عندها بزاف وحاني راسو عينيه خارجين كيتسنى هضرتها الي جاتو بعيييييدة " : ش ش شنو ؟ 
طبيبة : ماعرفتش انا مفهمتش اشنو الي خلاكم متعرفوش حتى لدابا ...وجاها نزيف ونتا كتقوليا العادة شهرية !!! 
فؤاد : علاش شنو واقع ؟؟؟
طبيبة : …مكانتش فيها العادة شهرية وشربات دوا بكمية مضوبلة وداك دوا كيسخن ديال العادة الي شربات كيحيد البرد يعني فهاد الحالة ممزيانش ليها يومين تقريبا وهي كتوجع وتنزف وعند بالكم العادة راه العجب الي تشبت ليها فكرشها بواحد طريقة انا استغربت ليها وعتقناه وخا متشبت ليها فكريشتها ...وسنها صغير شوي ...
فؤاد "ودنيه بداو يصفرو " : ش شنو مفهمتش "عض فمو " هضري مقاد الله يخليك ؟؟ 
طبيبة : المدام عندك حاملة فشهرين ونصف تقريبا ...كانت حاملة ومعارفينش ومرداش البال لشحال من حاجة حتى جاها نزيف ضننا منكم انها عادة شهرية …كان على وشك الاجهاض ولكن داك الجنين الي فكرشها متشبت بزاف ملي مطاحش هاد المرة كون اكيد عمرو يطيح ...مبغاش يستسلم ...وكنحييه من هاد المنبر هههه باينة مكنتيش عارف مهم مبروك حمل المدام "طبطبات ليه على كتفو وزادت خلات ودنيه دار طننننن ....وكلمة جنين كتردد فوذنيه ...." 

يتبع ...