صورة مصغرة لـقصة وقعت في غرام زوجي

قصة وقعت في غرام زوجي

qisat 9isat fi zawji
رواية وقعت في غرام زوجي

حنا جميع فينا دااك الفتااة ليكتحلم يكوون فاارس أحلاامهااا هو نفسو الشخص ليكتبغييه و كيخفقليه قلبهااا فبطلتنا زهرة كغيرها من الشابات كتحلم تخلص من القيوود وتبغي شخص يكون الفااارس المغواار ليغايجي على حصاان أبيض يخطفها ويهرب بيها الاقدار كتلاقيها بالبطل انس معشووق الجمااهير ولكن تجري الريااح بما لا تشتهي السفن كوميدية تعزف على سينفووونية القدر و كترسم خطوط طول وعرض الكوكب ليغايعيشو فيه قصة حبهووم و هما مزوجيين

الدنيا الدنيا الدنيا دوارة ابنتي انا عمري بغيت نكون هاكا ولا نخليكي تعيشي هاد العيشة بين الناس ولكن غلطة درتها دفعت الثمن ديالها ونتي معايا وخا غا يكونو دموعك كيسيلو دبا ونتي كتقراي الرسالة ديالي من بعد السنين كاملة ليعشتيها فالقهرة متنسايش الله مووجود ليه لجئي فوقتما حسيتي بالضعف نتي بريئة ومعندك تا دنب فلي وقع"بالفعل ماما مكدباتش دموعي كيسيلو انا راسي معارفاش علاش واش على ام عمري عرفتها حيث ماتت وانا يالله رضيعة انتاحرت كيفما عرفتو انا غلطة ارتاكباتها فشبابها مع شي راجل وسمح فيها ومقدراتش تعيش فللعار وماتت انتاحرت وخلاتني كنتلاوح فهاد الدنيا مع مرت خالي وبنتها وهما سبب من اسباب بكايا قهروني بزاف الناس دالمنطقة ليعايشين فيها متحفظين بزاف بحكم عايشين ففيلاج صغير فالريف وومنحتاجش نعاودلكوم كيفاش كينظر المجتمع للقيط اولا ولد الحرام كيفما كيسميوه كنعقل عليهوم فطفولتي وكيوصيو ولادهوم ميقربوش مني المعلمة كانت كتكلسني اللور بوحدي اما مرت خالي بحكم خالي كان عسكري ومكانش كيكون معانا دوزات عليا العذاب كتصردني للمدرسة وتلاقاني بالشقا من صغري وانا متحملة المسؤولية مع دلك قاومت وقريت وخديت الباك ولكن مسااعفنيش الحظ نكمل حيث مرات خالي قالك معندهاش البنات ليقيلو يخيطو والى عندي الفساد فالدم منعديش بيه بنات الدوار ههه كضحكني على شكون الفاسدة الكبيرة قد بنتها البايرة ليكتقيل تزوق ودور فالفيلاج كتقلب على شي عريس سمحولي على هاد الدخلة نعرفكوم براسي وخا كيبان عندكوم نظرة شاملة عليا انا اللقيطة البنت ليجيت ماشي من فراش الزوجية انما من غلطة شابة فمقتبل العمر تغرمات بشاب وسلماتو راسها هو ضحك عليها وهرب وهي تسنات وولداتني وانتاحرت حيث ماقدراتش تتحمل العار سميتي ههه كنضحك على راسي فاش كنقول سميتي اصلان تا واحد مكيعطلي من غير اللقب ديالي اكيد عرفتوه وحيث مسجلة فالحالة المدنية دخالي كيطلقو عليا سمية زهرة عايشة مع مرت خالي وبنتها حنان ليمكييخليوش من حقهوم فاذيتي انا خدامتهوم حاليا حيتاش مبقيتش كنقرا صافي خديت الباك ومعناش جامعة فالدوار وكلست فالدار هادشي ليمزال كياكول فمرات خالي اني نجحت فالقراية وخا ظروفي الصعبة عكس بنتها التعريجة ليخرجت من الليسي بالطرد بقوة مسقطات نوصفلكوم راسي انا تيتيزة لولا اصلي الوضيع هه كنضحك على راسي شكون كيشوف جمالي وهما باغيين غا شهوتهوم مني بيضة بحال الحليب وقصيرة شوية شعري كحل و طويل عيني كبار وعسليين وعندي غمازات ولكن معندي زهر الزين واخداه من ماما حي كنشبهلها بزاف على حساب قول مي رقية المراة الوحيدة ليشفت منها الحنان طول عمري ارملة فقيرة جارتنا معندهاش الدراري ومربية عليا الكبدة هي الوحيدة ليمعمرها تعاملت معايا اولا شافت فيا شوفة دونية بحال لخرين معلينا كتسمعو هاد التعييطة ياكو شتو على صوت شحال قبيح باش تعرفو باش كنحس هادي مرات خالي سعدية كتعيط حيتاش طلعت للسطاح نشر الحوايج ونسيت راسي معاكوم وبقراية براوات ماما هودت بتثاقل لعندها.سعدية.اديك الخانزة واش حالفة تا توسخيلي وجهي قدام الناس مكفاتكش الشوهة ليمعيشاني فيها حيث مدخلاك داري وانا عندي بنية كيف الكمرة الله يحجبها.قاطعنا صوت من ورانا حنان شعرها ضارب فيه الضو حيث كانت ناعسة عاد فاقت..صباح الخير مي.سعدية.اسعدي وفرحي ببنيتي.حنان.(كتشوف فيا)ايه نتي واش غا تبقاي كتفرجي نوضي حطيلي الفطور.السعدية.عندها الحق حطي الفطور وجمعي الدار وسيقيها ونصبي الغدا انا جامعة حوايج الحمام غا نمشي انا وبنتي.حنان.لا امي لا مكيعجبنيش.سعدية.اسكتي شوفي كيف وليتي خصكي شي تحميمة فاعلة تاركة.خليتهوم ومشيت للكوزينة قبل منتقيا ههه سعدية فاش كتضياق بيها الدنيا كتولي تعاير فيا وفبنتها حيث بارتلها بالسيف شكون غا يبغي يتزوج وحدة دراكولا ههه دبا تلقاها سمعات شي مراة باغية تزوج ولدها غادا للحمام ومشات تلصق فيهوم بنتها ههه اه اه اه زفرت الهواء وحطيت الطبلة للدراكولا بغيت نقول حنان ورجعت نخمل الدار هدرة سعدية ولا ناس مبقااتش كتاثر فيا ولات عندي زايدة ناقصة اصلان مكتهمنيش نظرة الناس ليا كملت شغالي ونصبت الغدا للجيعانة دمرة خالي وبنتها وخرجت انا لعند مي رقية هي الانسانة الوحيدة ليكتفهمني وكتبغيني بقيت كندق فالباب والو مكيناش يمكن خرجات لدلك قررت نمشي نتمشى فالجنان شوية ونسرح رجليا نشم الهوا نقي غادية وسارحة وشاردة كنفكر فبزاف دالحوايج واهمها حياتي المرونة دبا عندي 19 لعام كيفاش غا نعيش الاعوام الجايا كلشي مقلوب ياربي بقيت هوادة فالجنان ومرديتش البال بلي راني وصلت للطريق الرئيسية تا وقفات عليا واحد اللوطو مضرباتنيش ولكن انا بقوة الخلعة طحت وجيت كالسة مزالة كنترعد ويلي فرمشة عين كنت غا نفقد حياتي بالفعل الحياة خداعة مزالة كنستارد انفاسي لمحت رجلين جايين لجيهتي عليت عيني بالتدريج فصاحبهوم تا وصلت لوجهو ونا نتصدم الصراحة ليعاش طول عمرو فالكبت مع الخيابع دالدوار غا يتسطا فاش يشوف الزين دهاد الشخص.....

منعاودلكمش الزين دهاد الشخص عجيب الطولة والتجريدة والعضلات مطرطقين على الكوستار ليلابس اما الشعر قهوي غامق ومعليه بجيل داير لحية خفيفة مطراسية والعينين كحلين بحال الزيتونة مزالة كنتامل فيه تا فيقني بصوتو الرجولي و الحنين فنفس الوقت.الشخص.(ومادلي يدو)انسةواش بيخير.انا بقيت غا كنحملق فيه عاد استوعبت ومديتلو يدي ووقفني .الشخص.واش بيخير تحتاجي تمشي للطبيب.انا ودني مزالين غا كيصفرو وديك الكليمة دآنسة كتردد عاد فقت من القلبة.انا.ااا سمحلي اه كضرني رجلي لا بغيت نقول مكضرنيش.الشخص(ابتاسم)واش اه ولا لا.انا.(حشمت)اه مكضرنيش.الشخص.(ابتاسم و مد يدو باش يصافحني)انا انس ونتي.انا.(بادلتو المصافحة)انا زهرة متشرفين.انس.انا كتر يالله تبغي نوصلك فين كتسكني نتي.انا.(نقزت)لا شكرا كنسكن غا قريبة.انس.المهم فرصة سعيدة وعلى سلامتك.انا.الله يسلمك.تراجعت من الطريق وخليت انس ركب فاللوطو ديالو وابتاسم تا انا بادلتو هو صاك وتحرك وبقيت متبعاه بعيني والابتسامة على ووجهي تا غاب ومابقا كيبان عاد عقت وتفكرت الدار وليت طلعت بالجرا وصلت للدار كنلهث دخلت للكوزينة خديت كاس دالما كنشربو ويدي كيترعدو واش شي ممثل هارب من هوليود هاداك مافيهاش استرجعت شريط الذكريات لقصير ليجمعني بيه ولمست يدي البلاصة فين قاسها واو شهاد الشعور بديت كنبتاسم لا اراديا تا حسيت بشي حاجة تخبطات على الطبلة.السعدية.لا تباركلاه كالسالي ومجمعالي مع راسك.انا.ااا نعام اخالتي.السعدية.اشوفي اديك الموسخة والله وماتكادي معايا تا نرمي بوك للزنقة ها ودني.انا.لا صافي اخالتي.سعدية.عمري شي براد جيبيهلنا للصالون ومن بعد حطي لغدا.انا.واخا.مشات السعدية وانا زفرت الحمد الله ماعاقتش درت ديكشي وحطيتلها تحنجر هي وبنتها كليت تا انا من بعد جمعت الروينة من بعد ما تاكدت بلي نعسو هه ديكشي ما مقابلين غا الماكلة والكلاس خرجت لعند مي رقية هاد المرة متعطلاتش دغية حلاتلي دخلت من بعد ماسلمت عليها وتجمعت انا وياها على واحد البراد ليمكيخطاهاش كنتحدثو.انا.مي جيت عندك قبيلة فين كنتي.مي رقية.كنت كنخمل ابنتي دار سي المرنيسي من نهار مات مبقاو دارو بيها وهاد النهار جا ولدو.انا.واش مول للفيلا لي فالجنان الفوق.مي رقية.اه ابنتي.انا.وكنتي تقوليهالي امي متمشيش بوحدك الفيلا كبيرة وصعيب عليك تخمليها بوحدك.مي.الى تبغي تمشي معايا راه داير شي عراضة غدا.انا.اه ضروري نمشي نعاونك ولكن خالتي.مي رقية.(حطات يدها على راسي)انا نهدر مع السعدية.كملت جموعي مع مي ومشيت للدار قبل ميفيقو وجدت الكاسكروط حطيتو سمعت مي رقية جات ودخلاتها السعدية هزيت الصينية غادية عندهوم دخلت وكلست معاهوم.السعدية.شنو نقولك ارقية نتي عزيزة وما انا منخليكش تدي البنية معاك وباش تعرفي معزتك غا نخليك تدي تا حنان .انا تصدمت شفت فمي رقية وفحنان ليتاهي مصدومة.حنان ولكن اماما.السعدية.(نغزاتها)يااااك احنان.حنان.اه اه نمشي.مي رقية.صافي غادي ندوز من ورا البنات غدا.كملت مي رقية الكلسة ومشات اانا كملت شغالي وقبل منعس سمعت حنان كتنين فبيتها مع مها.حنان الا اماما منمشيش مبغيتش تمارة تما.السعدية.سكتي قالاك مربا ولد المرنيسي تعجبيه ويتزوجك ووتفكينا من هاد الغبينة ليعايشين فيها.حنان.زعما زعما.السعدية.ومالها بنتي بحال الوردة.خليتهوم وانساحبت وانا مشمأزة كيفاش السعدية كتعتابر راسها ام وهي كتعامل حنان بحال السلعة خصها غا الفرصة باش تعرضها للبيع اووف تجبدت فبلاصتي وغمضت عيني ونعست فقت بكري كيف العادة درت روتينياتي وكلست وجدت الفطور كليت على مافاقت السعدية وبنتها ليمجلخة بحال التعريجة جابتلي الضحكة مدازش بزاف دالوقت وهي تجي مي رقية غا شافت حنان ريكلامات.مي رقية.الله ابنتي مالك على هاد التزويقة راه غاديين غا للكوزينة ماشي للعرس.السعدية.لواه ارقية خلي البنت تفرح براسها راه وقتها هادا وزايدون شوفي كيف جات على مزيناتها.مي رقية.(باسى)نتي تعرفي يالله مشينا.نضنا مع مي رقية مشينا للفيلا ليكانت كبيرة بزاف حسن عوانها البارح خملاتها بوحديتها عرفنا منها بلي ولد السي المرنيسي مزال ناعس الصراحة معمرني تاحتلي فرصة نتعرف على السي المرنيسي قبل مايموت ولكن كنعرف بلي كان انسان طيب ونهار موتو خلف حزن كبير فقلوب ناس الفيلاج كاملين بدينا شغالنا اولا نقول انا ليبديت اما حنان دور دور وتقولك عييت بقينا خدامين تا ليل وهي تبانلي مي رقية صفرة وشاداها السخفة بالسيف عندها السكر ومارتاحتش كاع.انا.مي حطي من يدك ديكشي وسيري للدار ترتاحي انا نكمل عليك هادشي ونلحقك مع حنان.مي رقية.ميصلاحش ابنتي.انا مي واش مكتيقيش فيا.مي.(شافت فحنان)واش حمقة راك تربية يدييا ولكن.انا.(التفت لحنان ليممسوقلناش وكالسة تنقي فظفارها)متخافيش كلشي على حسابي.بصعوبة باش قنعت مي تمشي للدار من بعد رجعت للكوزينة نكمل شغلي وحنان كالسة حدايا ساليت وبدا الهرج بعد رجعت للكوزينة نكمل شغلي وحنان كالسة حدايا ساليت وبدا الهرج ....

بعد رجعت للكوزينة نكمل شغلي وحنان كالسة حدايا ساليت وبدا الهرج فالفيلا اكيد الضيوف جاو كانت حنان كل الوقت قدام عيني ولكن فاش بداو كيدخلو التريتور باش يهزو الماكلة ليصيبنا مابقاتش بانتلي تسنيت تا خوات الكوزينة ومالقيتهاش تخلعت معرفت مندير خرجت من الكوزينة بحذر كنعرفها ديك المقزقزة مغا تهنا تا تفضحنا قلبت الفيلا كاملة والو مكاينلهاش الاثر بقالي غا الجردة فين كاينة الحفلة ترددت قبل مندخلها ولكن تشجعت ودخلت كان جو مغاير كليا الاضواء خافتة والبنات باللباس المزير والقصير معرفت منين جاو هادو معجبنيش الجو خصوصا انهوم كيشوفو فيا بحال شي جرثومة هودت عيني للباسي سروال اسود عريض وعليه طابلية دالكوزينة شعري جامعاه سفنجة مهملة حاولت منبينش وبديت كندور عيني كنقلب على حنان تا لقيتها حدا المسبح مجمعة مع واحد الدري الغبية لخرا هو خدام كيتغزل بيها وهي كتفرنس مشيت ليها بعصبية وجريتها من يدها هي تنترات مني.انا.(من تحت سناني)زيدي قدامي شنو كديري هنا.حنان.(بالغوات)بعدي مني شكون نتي باش تدخلي فيا.انا.(حاولت نتهدن حيث شفت كلشي كيشوف فينا ومبغيتش نخسرو الحفلة لمولاها )حنان يالله حسن من الشوهة زيدي نمشيو بحالنا.حنان.(بالغوات)بلا متبقاي تبودري عليا الشوهة هي لينتي فيهاواش نسيتي بلي نتي هي بنت العاهرة وبنت الحرام كاين شي شوهة قد هاكا.انا مقدرتش نتحكم فاعصابي ورخيت يدي تا رخيتها وعطيتهالها للكمارة خصوصا انو كولشي كيشوف فينا واكيد سمعونا والامر بالدرجة الاولى فيه ماما ومنسمحش لشي واحد يجبدها بالسوء انا معندي مشكيل يهينوني يذلوني يعايروني عادي ولفت ولكن ماما لا وخا تكون دارت فحياتها ليدارتو خصهوم يحتارموها ويذكروها بالخير"واذكرو امواتكم بالخير" حنان شدات حنكها هادشي قبل ماتعلي فيا عينيها ليخلعوني وخلاوني كنترعد كانو حمرين وخارجين شداتني بيدها ولاحتني جابتني فالبيسين والمصيبة مكنعرفش نعوم بقيت غا كنشرب فالما وكنغرق وكنسمعها كتقول.الحقيرة كيفاش تجراتي تضربيني يا المسخة بنت المسخة.....بقيت كنشرب فالما تا لواحد اللحظة صافي فقدت الاحساس براسي واستسلمت بديت كنسد عيني كنستسلم لواقعي تا تمدات يد من النور وجراتني بقوة التدويخة ليكانت فيا حيث بقيت تحت الما مدة لا باس بيها مبقيتش كنسمع وتا من عيني كنحلهوم غا بزز كنت نصف مغمى عليا حسيت بشي حاجة سخونة تحطات على شنايفي من بعدها بديت كنكحب وكنرجع فالما ساليت هاد النوبة دالكحبة ليشداتني وعليت عيني نشوف شكون هادا ليعتقني وانا نتصدم فاش شفتو هو قدامي انس كلو فازك وكيقطر هو ليعتقني شفت فحنان ليعينيها مزال كيطاير منهوم الشرار مغير فيها ديكشي ليدارتلي والو بلا منحس بديت كنبكي فاللول بوتيرة منخفضة من بعد زدت فالوتيرة وبديت بالغوات انس سمعتو كيغوت عليهوم قالهوم صافي تسالات الحفلة كلشي انساحب ورجع لعندي شدني من دراعي انا وبدون سابق انذار تلاحيت عليه عنقتو كنبكي ونعاود كنت محتاجة لشي حضن حنين نتلاح عليه وهادشي لقيتو فانس لاول مرة حسيت بالمعنى دحياتي الصراحة دموعي كلهوم هاد المرة على راسي بقا فيا راسي بزاف لهاد الدرجة معندي زهر والعائلة ليكفلاتني هاد السنين كاملة حياتي مكتسوى عندها والو لدرجة انو حنان كانت غا تقتلني وببرود ياربي شنو ندير مكنبغيش نقول انا بوحدي فهاد الدنيا حيث معايا الله ولي متمسك بحبل الله عمرو يخيبو واستدركت على راسي وبشنو دايرة راني معنقة راجل غريب مكنعرفوش ووالدنيا ليخانتني من اقرب الناس ليا ليكنت كنظن الى مضغوني ميسرطوني سعا ما واحد غريب عليا تنفضت منو ووقفات بالسيف باش قادا نشد التوازن ديالي جيت غادا باتجاه طريق الخروج عاد انتابهت بلي كلشي مشا الا هو ليبقا عدت بالذاكرة للوراء اه هو ليقاليهوم يمشيو بحالاتهوم واذن هو ولد السي المرنيسي ضرت بالزربة لعندو هو كان واقف وكيشوف فيا بغيت نسول ولكن سكت وكنت غا نرجع بحالاتي ولكن هو بحال الى قرا افكاري استطرد فكلامو الشي ليخلاني نتوقف ونسمعلو.انس.زهرة واش بيخير.انا شفت فيه بعينيا ليكيحملو الجواب على سؤالو ولكن ضهرلي مفهمنيش رمشت رمشة ليتلاها سيل من الدموع مسحتهوم بكمي وتفكرت بلي هو عتقني وباش نحد هاد المهزلة ليحنا فيها ومنزيدش نعدب راسي كثر خصوصا دقات قلبي ليكل مكنشوفو وخا غا هاد المرات القليلة كيبقاو يضربو بحال غا يخرج من بلاصتو دبا عاد فهمت شنو كيقصدو بالحب من النظرة الاولى هادشي ليكنحسو انا دبا ولكن الواقع المرير ليكنعيش فيه ديما مفيقني بحال الى دايرلي عدسة مكبرة باش نشوف الامور واضحة ومنحلمش بزاف بشي حاجة صعبة المنال بصعوبة خرجت هاد الكلمات ليكل حرف منهوم كينزفو فقلبي ليكان مونسو هاد الشعور ليفطور البداية ديالو وبكلامي قضيت نهائيا على فرص التكون ديالو ولو كانت ضئيلة جدا.انا.سمحلي اسي المرنيسي على ليوقع فحفلتك وشكرا حيث عتقتيني.ساليت كلامي وزربت فخطواتي باش نخرج....

نخرج من هاد الفيلا هاد الفيلا ليكانت آسراني من صغري رائعة الجمال بالفعل اسرني تا صاحبها واليوم خرجت منها وخليت قلبي فيها وصلت للدار فين كانت كتسناني مفاجاة كان خصني نتوقعها كان ظلام الحال مشيت للدار دقيت فالباب المرة اللولة والثانية والثالثة ووالو تا طلات السعدية وبشراتني بالخبار لينزل عليا بحال الصاعقة.السعدية.باز باز الصفريطة مزال عندك الوجه تجي لداري من بعد التبهديلة ليدرتي لبنتي اليوم.انا.(تفاجات)لا اخالتي والله مادرت شي حاجة غا تكون غا حنان ليمفهماتكش مزيان.حنان.(نقزات من ورا ظهر ماها)هانتي اماما سمعتيها رجعاتني كدابة.انا.لا والله مقصدت هاكاك خلينا ندخلو وندويو الداخل.السعدية.(وقفات وشدات الباب بيدها)فين داخلة بالسلامة انا ليحمقة مدخلة عندي بنت حرام شنو بغيت يخرج منها مكتربطني بيها تا علاقة.انا.لا امرات خالي.السعدية.سكتي يخويلك العينين شوفي مايجيك مليح غا تهزي دبا وتدردبي من داري معندي مندير بيك باقي.انا.شنو اهئ اهئ حرام عليك فين غا نمشي عارفة معندي حد فهاد الدنيا من غيركوم.السعدية.شغلك هاداك باش ترباي وتعاودي تهزي يديك على لالياتك الكلبة.سدات السعدية باب الدار فوجهي الدار الوحيدة ليكنت على الاقل كنلقا فيها فين نبكي على حظي تسد بابها فوجهي نهاريت قدام الباب بالبكا كندق بيدي فالباب وحاطا راسي عليها وبصوت كلو حقرة وحزن يكاد يسمع كنهتف .حلوا حلوا حشومة عليكوم حلو الله ياخد فيكوم الحق.بقيت هاكا بوحديتي فالدرب بالسيف شكون غا يقبل يجي عندي وهما اصلان كيعتابروني جرثومة فهاد اللحظة بالضبط تمنيت تبان مي قدامي هي وداك الجبان ليغلط معاها وجابوني لهاد الدنيا الغدارة باش ندوق المرار بغيت نغوت على ماما ونانبها حيتاش ولداتني باش من بعد تنتاحر وتخليني هادشي ماشي عدل ماشي عدل اهئ اهئ بقيت فهاد الوضعية تا حسيت بيد تحطات عليا درت بفزع لكن سرعان متهدنت وتلاحيت على صدرها شكون من غيرها مي رقية بقيت كنبكي فحضن مي رقية الدافي تا عييت وجراتني دخلاتني معاها لدارها بقوة ما عييت نعست بلا منشعر كنحل عيني لقيت راسي ناعسة فحضن مي رقية هي كانت فايقة وكتدوزلي يدها على راسي حسات بيا فقت.مي رقية.بنتي كيف صبحتي.انا.ماشي مزيانة امي ماشي مزيانة(يالله بديت غا نبكي مي رقية تكلمات)مي رقية.ابنتي مضربي الحساب لوالو انا غا نمشي ندوي مع السعدية ويكون خير.انا.بصاااح.مي.رقية اه ابنتي .فطرنا انا ومي وهي خرجات تدوي مع مرت خالي اكيد كتساءلو علاش منكلسش مع مي رقية مكرهتش ولكن هي بالزز باشخلاوها تبقا ساكنة فهاد الدار الناس فالريف فاش المرا كيموتلها الراجل مخصهاش تتزوج عليه ومي رقية تزوجات عليه وعاود ماتلها التاني ليبقات من موراها تجمعو كبارية القبيلة ولقاو بلي غا تكون مثال لكاع لعايالات لخرين خصوصا البنات الصغار ليكيترملو وكيبقاو مدفونين فديور رجالاتهوم تا كيغطيهوم بالتراب هادا الواقع هنا فين العادات والتقاليد عندها اهمية واولوية على كلشي مي منبوذة وبالسيف باش خلاوها طرونكيل والى بقيت معاها غا يلقاوها سبة ويبداو يضغطو عليها عاود اوووف بقيت كالسة على الجمر كنتسنا مي تا بانتلي جايا وملامح وجهها كيعطيو الخبار الخبار ليتعتابرت ديك المحفز باش انهار كليا انا وكنحاول نقرا ولو خيط امل بسيط فملامح مي رقية ولكن لا حياة فملامحها بلا منحتاج نسولها فهمت كلشي طحت على وقفتي على السداري غارقة فدموعي مي رقية قربات مني بخطوات ثابتة وعينيها مغرغرين وحطات يدها على راسي ودوات بصوتها الحنين.مي.مديريش فبالك ابنتي غا نخويو انا وياك من هاد المكان ونبعدو.انا.(عليت عيني فيها)مي متقوليش هاكا انا عارفاك واخا هاد القبيلة اداتك بزاف وحرموك من بزاف دالحوايج نتي متعلقة بيها بزاف هنا ازداديتي وهنا كلرتي وعشتي لاش غادي تخلي قلبك وحياتك هنا وتمشي تبعدي على قبلي.مي.ولكن ابنتي نتي شنو غاديري.انا.شوفي امي انا طول عمري وحيدة ماشي لدابا عاد غا نعاني كثر انا صافي قررت(ومسحت دموعي)انا غا نخوي من هنا مليت من هاد العيشة ومن النظرة الدنوية ليا واش الى شي واحد غلط علاش انا ليندفع الثمن ديال غلطهوم المجتمع مكيرحمش والانثى بالضبط فكل الاحوال غا يكونو جميع اصابع الاتهام موجهين ليا كيحسسوني الناس هنا بحال كاع مشاكيلهوم بسبابي غانشوف الى غبرات زهرة واش غايتهناو.ساليت كلامي بنوبة من الدموع هائجة اكتافيت درت يدي على وجهي وبديت كنبكي مي رقية بقات غا ساكتة يمكن حيتاش عارفة عندي الحق فكلامي اولا شفقة منها على حالي من بعد ما تجاوزت النوبة ليجاتني سمعت لمي رقية.مي.بنتي انا مغانوقفش فطريقك ليعليا غا ندعي معاك بالتيسير الله ينور طريقك ابنتي.انا.مي قررت غا نطلق العصفور ليداخل مني وليجناحو طول هاد المدة مربوطين غا نحرروا كلشي خسررتو وتا حاجة مخسرتها فنفس الوقت منين المجتمع كيشوفوني غالطة على الاقل غا ندير....

كيشوفوني غالطة على الاقل غا ندير شي حاجة باش نستحق هاد النظرة ديالهوم ولكن كاين مشكيل واحد.مي.شنو هو ابنتي.انا.وراقي شهادة الباكالوريا ديالي كلشي بقاو فالدار وحاجتي بيهوم ضروري.مي.مضربي هم لتا حاجة انا غا نتكلف بيهوم.انا.اللهلا يخطيك عليا امي.مي.يالله ابنتي نوضي دوشي راه سخنتلك الما انا غا نقضي شي غاراض وراجعالك.معارضتش حيث بالفعل كنت بحاجة للحمام سخون كنت كندوش وكنفرك بحال الى كنرمي عليا اي حاجة عندها علاقة بحياتي البائسة دوشت وخرجت لقيت مي حاطة طاجين وحداه صاشي فيه شي وراق طرت ليهوم كنقلبهوم كانو وراقي كاملين تما شفت فمي باستغراب زعما كيف درتياهوم.مي.راه مشيت جبتلك حوايجك ومعاه الوراق.دورت وجهي للجهة لخرا كان صاك صغير فيه حوايجي بغاو الدموع ينزلو من عيني ولكن قويت راسي .انا.مزيان هاكا غا نهي فصل حياتي الماساوية مي حسات بيا بلي غا كنتظاهر بهاد القوة اما انا راني مدمرة داخليا طمنتها بابتسامة شاحبة.انا.غا نشوف هاد الطويجين من يديداتك.مي.بصحة ابنتي.بديت كناكل الطاجين كان بنين ولكن انا ليفقدت الطعم فالحياة وفالدنيا كاملة كليت وجمعت ديك الروينة ورجعت كنجمع حوايجي ونقادهوم صافي قررت مغانزيد تا نهار غدا انشاء الله غا نخوي هاد البلاصة مي غا كتشوف فيا والدموع فعينيها مكرهتش نديها معايا ولكن انا راسي معارفاش الدنيا شنو مخبية ليا وهي مريضة مبغيتش نكرفصها معايا دازت العشية توضيت وصليت النهار ليكان فيا مع الفترة الماضية كان عندي عذر وتكيت حدا مي نعس ولكن حلف النعاس لا جاني معارفاش شنو مخبي ليا الغد وكيفاش غا ندبر راسي بوحدي ياربي فرجها من عندك فكرت كون السعدية جات معايا ووقفات معايا مستحيل غا توقف مع بنتها اكيد تمنيت كون كانت ماما تا هي فالحياة اولا على الاقل يكون عندها غا قبر نلجا ليه فاش ضيق بيا تفكرت البراوات الحمد الله منين جابتهوم مي رقية مع الوراق كيونسوني بعدا على زهر عندي تا لهاد الدرجة مامحضوضاش يكون عند ماما تا قبر الدنيا حرماتني تا من هاد الحاجة لي اي واحد كتكون عندو ماماحرقات راسها فالبراكة فين كانت ساكنة البراكة ليكنت ديما كنشوف فيها وهي كلها سواد بحال انعكاس لحياتي فكرت انس وقلبي بدا يضرب عاود الصراحة مجرد التفكير فيه كيزعزعني مباغياش نزيد نعدب راسي قمعت راسي واستاسلمت للنوم نضت مع الفجر توضيت وصليت يالله كنسلم لقيت مي كالسة وكتشوف فيا بستلها يديها وراسها ومشيت كنقااد راسي ستايت زيت حوايجي القلال و خرجت انا ومي خدينا طاكسي و والوجه محطة الطاكسيات وسلنا وهنا عرفت بلي وقت الرحيل وصل درت لعند مي بعيني مدمعين وعنقتها تا هي بادلاتني العناق الحار وحلاتلي يدي حطاتلي فيها رزيمة تاملتها وبشيء من الرفض جاوبتها ولكن مابغاتش كانو فلوس باش نضبر اموري هاد الليام ودعتها وركبت التاكسي تحت توصياتها واحد الحاجة ليمافهمتهاش هي اخر الجمل ليقالت"سيري ابنتي للبلاصة ليكتستاهلي خودي حقك من الدنيا ليتحرمتي منها هاد السنين كاملة ونتي معندك تا دنب"معييتش راسي بالتفكير بقيت متبعة مي بعينيا تا بعدات التاكسي ومبقاتش كتبانلي صافي احساس قجني اهمو الوحدة والخوف من المجهول معرفتش شنو كيتسناني فالرباط المدينة الغريبة والجديدة عليا ولكن انا راسمة طريق قدام عيني ومغانتهنا تا نفوتو كلو ونحقق كاع ديكشي ليطامحة فيه......

مدينة جديدة ناس جداد واحساس غريب تملكني فاش يالله حطيت رجلي فمدينة الرباط وضربني هواها كانت ديك الوقيتة جوايه التسعود دالصباح هزيت صاكي وبديت كنخطو خطوات معارفة شنو ندير ولا فين نمشي اول حاجة فكرت فيها ناكول كان فيا الجوع بقيت غادة تا لمحت واحد المقهى عصرية وفموقع استراتيجي كيطل على البحر وعائلية دخلت وكلست جات عندي سيرفورة محجبةبلاصتي ارتاحيتلها ابتاسمتلها وبادلاتني الابتسامة طلبت فطور متواضع جابتولي بديت كناكول وكندور عيني متبعة الناس بعيني الصراحة هما ليعايشين الجو دالبحر ريحني بقيت كنشوف فارجاء المحل وانا نلمح واحد اللافتة بلا منشعر ترسمات على وجهي ابتسامة عريضة نقزت من لعند السيرفورة كانت مشغولة تالقاتني واقفة عليها.انا.عافاك اختي.السيرفورة.(تلفتات ليا) نعام الالة.انا.قريت الاعلان ليدايرين واش مزال كتقلبو على شي واحد يخدم.هي.اه علاش كتسولي.انا.انا اختي بغيت نخدم.هي.امم وخا يالله نديك عند الباطرون.انا.اه واخا.مشات البنت تقولها للباطرون ديالها وانا صابني البانيك مكنتش متوقعة الدنيا تفرحلي وتبتاسملي بهاد السرعة زعما هاد الزهر كلو عندي جات ديك البنت بابتسامة وطلبات مني نتبعها تبعتها طلعنا فالدروج تا وصلنا للواحد البيرو صغير دقاتو وحلات الباب كان راجل كبير كالس تما رحب بيا ارتاحيت شيئا ما دخلت وكلست.الباطرون.قالولي ابنتي باغيا تخدمي هنا.انا.اه اسيدي مكرهتش.الباطرون.عيطيلي ابنتي الحاج كيفما كيعيطولي لخرين.انا.ااا واخا اسي الحاج.الحاج.اوا ابنتي البنت ليخاصانا للخدمة بغيناها لليل والويكاند حيتاش كيكثرو الكليان والاغلبية دالسيرفورات كايمشيو بحالاتهوم.انا.اللللليييييل واش الليل كلو.الحاج ابنتي مايمشيش بالك بعيد انا راه بغيت نقولك شنو كاين حنا المقهى ديالنا محترم وكيكون عندو الرواج خصوصا فالليل وهدا مكان وراه مكنفوتوش الوحدة والى خدمتي معانا متخافيش كنتهلاو فالخدامة لا من الناحية دالخلصة ولا حتا العطل.انا سكت مدة وبقيت كنفكر الصراحة هاد الخدمة نزلات عليا بحال امانة ربي مناسية منها نيت نقرا فالصباح ونخدم فالليل تشجعت وجاوبتو.انا.صافي موافقة اسيديوجات امتا نبداو.الحاج.من اليوم الى بغيتي.انا.صافي واخا.الحاج.واخا ابنتي ترجعي فالعشية تلقايني موجدلك الكونطرا عادة كاع الخدامة كنديرلهوم سطاج ولكن نتي باينلي معقولة لدلك غا نسنيها معاك مباشرة.انا.وخا اسيدي.خرجت وانا فرحانة وها الخدمة دبرناها ولكن فين غا نمشي خصني نضبر على شي بلاصة فين نسكن جيت خارجة وهازة صاكي شافتني ديك السرباية لعندي.هي.امضرا اختي.انا.😊غا نخدم معاكوم انشاء الله.هي.☺مرحبا بيك انا عيشة.انا.متشرفين الزين انا زهرة.عيشة.ليا الشرف ليا ازهرة الى حتاجيتي اي حاجة متحشميش طلبيها مني.انا.شكرا اختي.خرجت من القهوة بانتلي طاكسي شيرتلها وركبت طلبت من الشيفور يديني لعند شي سمسار بالفعل حطني خلصتو ودخلت لعند واحد السمسار فسلا.انا.السلام عليكوم اسيدي هو.وعليكم السلام الالة اش حب بالخاطر.انا.اسيدي بغيت شي بيت للكرا يكون رخيص.السمسلر.امم عندك الزهر يالله طاح فيدي بيت فالقرية الى تبغي تشوفيه.انا.اه مكرهتش.السمسار.يالله الالة.خرجت انا والسمسار وركبنا فطوموبيلتو وشدينا الطريق للقرية دسالا وصلنا كان حي شعبي وناس باين عليهوم البساطة دخلنا للدار باين فيها بزاف دالعدد من السكان بالضبط فالدوزيام ايطاج بيت وكوزينة وطواليط الصراحة عجبني وفالمتناول تا ثمنو عيط السمسار لمولاها وجا تافقنا ولكن واحد الحاجة ليمبغيتش تا لغدا عاد نقدر ندخل للدار تانديرو الكونطرا وخصنيالطرام نخلصليه ست الشهور تسبيق شفت الفلوس ليعطاتني مي يالله يكفيوني نخلص الكرا ونشري شي حاجة للدار معليش تافقت مع مول الدار باش نتلاقاو غدا نديرو الكونطرا وخليت عندو صاكي باستثناء فين دايرة الفلوس راه هادوك رزقي كامل وعليهوم معولة خرجت كنستاكشف المكان زوين وعجبني تا باش نوصل للخدمة ناخد غا دوزت العشية وفاش وصلات وقيتة الخدمة شديت الترام وصلت للخدمة شافتني عيشة وطلعاتني عند الحاج لقيتو فانتظاري سنيت معاه الكونترا وشكرتو وهودت مع عيشة للفيسايير عطاتني اللبسة دالخدمة ليعبارة على سروال ضغوا توب كحل وقميجة باليدين فالبيض وطابلية فالكحل لبستها وشعري جمعتو سفنجة وخرجت خديت الصينية وبقيت كتوريني عيشة كيفاش نسربي تا تاقلمت وبديت فخدمتي الصراحة عجبني الجو والناس محتارمين وبقيت خدامة عيشة مشات وجا فوج جديد دالسربايا تعرفت على جوج بنات هبة ونهيلة ضريفات وواحد الدري اسمو عدنان بقينا خدامين تا وصلات الوحدة وهودنا حنا البنات للفيستيير نبدلو وكندردشو.هبة.قوليلي ا زهرة فين ساكنة.انا.فالقرية دسلا.نهيلة.بالصاح تا انا تما مزيان بحرا نبقاو نمشيو انا وياك موانسين.انا.😊بالصاح والله مزيان.هبة.اووووه عييت غا غا نمشي للدار نتلاح نعس ....

نهيلة.ههه نوضي غا يكون الوحدة وهودنا حنا البنات للفيستيير نبدلو وكندردشو.هبة.قوليلي ا زهرة فين ساكنة.انا.فالقرية دسلا.نهيلة.بالصاح تا انا تما مزيان بحرا نبقاو نمشيو انا وياك موانسين.انا.😊بالصاح والله مزيان.هبة.اووووه عييت غا غا نمشي للدار نتلاح نعس.نهيلة.هههه نوضي غا يكون عدنان كيتسناك يوصلك.هبة.بصاح يالله تصبحو على خير.حنا.تلاقيمخديت الخير.نهيلة.يالله نتي نوضي نمشيو راه مول التاكسي ليكندير معاه يجي مورايا يكون وصل نبقاو نفتارضو انا وياك ونخلصوه.انا.؟؟؟على الطرام مكاينش.نهيلة.هههه واش من نيتك راه كيحبس فالليل.انا.اااه ولكن انا مزال داري تا لغدا.نهيلة.وفين غا تباتي.انا.😨😨معرفاش نهيلة.على هاد الحساب يالله تباتي معايا.انا.معااك؟؟.نهيلة.اه معايا راه كاريا غا بيت وساكنة غا بوحدي تا انا ماشي من هنا.انا.الله يرحملك الولدين اختي منسالكش هاد الخير.نهيلة.هههه اويلي شنو غا نديرلك غا غا تباتي معايا وراه نسالك شي عراضة كيتشدي دارك.انا.اه ضروري.خرجنا من الكافي بالفعل لقينا تاكسي كيتسنا بدا كيتنعنع فاش لقاني مع نهيلة.مول التاكسي.شهادشي اختي نهيلة ياك تافقت معاك بديك الثمن نديك غا نتي.نهيلة.وصافي العربي هادي راها صاحبتي وتا هي خدامة هنا والى كان غا على الفلوس غا تخلصك تاهي ولكن بنفس الثمن ديالي تافقنا.العربي.ولكن.انا.الله يرحملك الوالدين اخويا.العربي.صافي واخا يالله طلعو. طلعنا وصلنا للدرب ليمورا الدرب ليانا ساكنة فيها تا هي ساكنة غافبيت طلعنالو دخلنا بيت متواضع بزاف كلست على واحد السداري حاطاه تما ودورت عيني فالبيت كنستكشف وانا نلمح الصورةة دنهيلة مع واحد البنيتة اية فالجمال وكتشبهلها بقيت كنشوف فيها هي لاحظات الامر.نهيلة.(بابتسامة على وجهها)كيف جاتك غزالة ياك بنتي هاديك.انا.(شفت فيها باستغراب)بنتككك على نتي مزوجة.نهيلة.(تنهدات)كنت اما دبا تطلقت.انا.وعلاش بنتك مامعاكش.نهيلة.(وعينيها مغرغرين)راها مع مي فالكرسيف انا معنديش كيفاش نقابلها حيث كنخدم صباح وعشية باش نوفرليها كلشي ومبغيتهاش تكرفص معايا.انا.(بعينين مدمعين)الله يخليهالك.نهييلة.😊شكرا احبيبة دبا تجي مي عندي وتشوفيها يالله نوضي بدلي عليك نعسو اكيد غا تكوني عيانة.انا.ولكن مجبتش حوايجي بقاو كاملين فالدار فين كريت.نهيلة.هه وهادي ماشي شي حاجة صعيبة غا بيجامة وصاف.انا.ه شكرا انهيلة.نهيلة.ههه البيجامات عطاهوم الله.لبست بيجامة نهيلة وتجبدت انا وياها كل وحدةعلى سداري انا مبغاش يجينش نعاس وقلت نجبد نهيلة.انا.نهيلة نعستي.نهيلة.اممم قريبة.انا.شحال هادي ونتي خدامة هنا.نهيلة.هادي ثلث سنين.انا.وشحال فعمرها بنتك شنو سميتها بعدا.نهيلة.ريتاج سميتها عندها ربع سنين.انا.امم اختي تا نتي كنتي بحالي فاللول يالله جيتي لهنا وسكنتي بوحدك جاتك فشكل فاللول ياك نهيلة ا نهيلة.... لا حياة لمن تنادي

طليت عليها كانت ناعسة بالسيف عيات مسكينة انا حاولت النعس ولكن حلف لا جاني فهاد اللحظة بالذات كاع الافكار دازو فمخي واسوء الاحتمالات تفكرت مي رقية غدا نتاصل بيها نطمنها عليا واحد الشخص حاولت انساه اكيد عرفتوه انس حاولت نبعد كليا ومنفكرش فيه ولكن الحنين ليه ووحشي ليه خلاني نستارجع صورتو من ذاكرتي ونونس راسي بيها فالاخير استسلمو اوصالي للنوم على صورتو فقت على رائحة غزالة فايحة فارجاء البيت ومن غيرها رائحة القهوة الزكية ليكتبعث النشاط فروح الواحد وكتخليه ينفض عليه النعاس حليت عيني بانتلي نهيلة كتطيب فالقهوة لابسة غا بيجامة وشعرها لاوية عليه فوطة عاد دوشات.انا.صباااح الخير.نهيلة.صباح النور مزال الحال علاش فايقة دبا.انا.على شحال الساعة.نهيلة.راها السبعة هادي.انا مزيان منين فقت راه عندي بزاف ميدار.نهيلة.الله يسر منين نضتي نضتي سيري غسلي واجي نفطرو.انا.واخا.مشيت للطواليط كانت نوها مخليالي الماء السخون تشجعت وكبيتو عليا توضيت وخرجت.نهيلة.بالصحة.انا.الله يعطيك الصحة.نهيلة.يالله اجي تفطري قبل مايبرد انا.واخا مي قبل نصلي.وراتني نهيلة اتجاه القبلة وكملات فطورها صليت ليكان فيا ومشيت نفطر نهيلة كانت ناضت مشات تلبس وجات لابسة حوايجها.انا.تسنايني غا نلبس ونمشي.نهيلة.علاش هانتي فالدار تا تخرجي على خاطرك.انا.زعما مكاين تا مشكيل.نهيلة.😊شوفي ا زهرة كون مكنت تقت فيك كاع مندخلك داري خودي راحتك يالله انا غا نمشي قبل مايفوتني الطرونسبور.انا.الله يسر.خرجات نهيلة هاد البنت دخلاتلي لخاطري مسكينة كتقاتل مع الزمان بالنهار كتخدم فسوبير مارشي وبالليل كتسربي فقهوة كبرات فعيني الصراحة مزال ولاد الناس فهاد الدنيا تاقت فيا واخا يالله عرفاتني كنت محظوظة حيث تلاقيت بيها كملت الفطور وهزيت الماعن غسلتهوم ورجعت نلبس حوايجي لقيت نهيلة مخليالي لبسة مسكينة فكرات فيا تا فهادي لبست لبسة ليكانت عبارة على جيب فالكحل طويلة مع قميجة اخضر ملكي لبستها وخشيتها فالجيب شعري درتو غا سفنجة ولبست سباط كحل صاك فيه اللفلوس والوراق ليمحتاجاهوم اليوم خرجت من دار نهيلة ومشيت للمقاطعة فين غا ندير الكونطرا كنت مخلوعة لا يخوي بيا مول الدار ومايجيش خصوصا فاش تعطل عاد كيبانلي جاي.انا.الله اسي المختار(مول الدار)اش هاد التعطيلة.سي المختار.والله ابنتي غا الحانوت شدني يالله نقضيو بعدا الغراض قبل متسد المقاطعة.انا.يالله.دخلنا الحمد الله لحقناهوم مزال خدامين قادينا المسائل وسنينا الكونطرا وعطيتو الفلوس وهو سلملي السوارت واو احساس فشكل الاستقلالية

العصامية والحرية خرجت وتوادعت مع مول الدار وجهتي كانت االجامعة مشيت وربي يسر دفعت الوراق وتسجلت الحمدلله درت شعبة اقتصاد كتعجبني هاد المادة بزاف خرجت كان فيا الموت دالجوع بانلي واحد المطعم صغير ومناسب دخلت ليه طلبت منكول تا كليت وعمرت كريشتي عاد ارتاحيت جبدت الفلوس ليكانو باقيينلي بديت كنحسبهوم يكفيوني نشىي شي اثاث باش نقضي على منتخلص تفكرت مي رقية وتوجهت لاقرب كشك الهاتف ودوزت النمرة دمول الحانوت دالفيلاج اكيد مقلتلوش شكون انا حيث مغايكلمهاش كدبت عليه وقتلو انا من القنصلية باش يدوزهالي حيث عارفين راجلها الله يرحمو كان عسكري ففرانسا بالفعل مدازش بزاف دالوقت ودوات معايا.انا.الو مي رقية.مي رقية.بنتي الحبيبة هادي نتي اش خبارك.انا.لباس الحمد الله امي كيف راك نتي الصحيحة مزيانة.مي.الحمد الله ابنتي اشنو درتي قاديتي امورك بعدا.انا.الحمد الله راني كريت دار ويسرلي ربي فخدمة تا من الجامعة تسجلت فيها.مي.الله يوفقك ابنتي كندعي معاك فكل صلاتي.انا.ديما امي دعي معايا دعواتك هما ليموقفيني..ساليت كلامي مع مي ليمسخيتش بيه واتافقت معاها كل سيمانة تبق تجي للمحل باش تدوي معايا فوقيتة محددة على منشري شي تيليفون ونشوف شي حل دزت للسوق كنقلب على شي حاجة منتقدا لداري شحال زوينة كلمة داري دبا ولات عندي داري ماشي بحال قبل دار خاصة بيا غا انا بوحدي خديت شي ميعنات مع واحد المالطات وحصيرة اما السداري مقدرتش نتقداه اليوم رجعت لبيتي حليت الباب بالساروت كان مول المحل حاطلي صاكي فيها دزت للكوزينة حطيت ليشريتو وشمرت على دراعي ضربتها بواحد التجفيفة للبيت والكوزينة وطلقت الحصيرة ورتبت المالطات الكوزينة رتبت فيها ديكشي ليجبت وعمرت البوطة المهم عندي باش نقضي ساليت كانت وقيتة الخدمة خرجت وتوجهت للخدمة وصلت انا اللولة بدلت عليا وطلعت نخدم تلاقيت بعيشة تسالمنا وكملنا شغالنا على ماجاو البنات...هاكدا دوزت الاسبوع كامل فرحانة بزاف بديت القراية وبديت كنجهز داري كناخد حاجة بحاجة فحدود الامكان اخيرا تكادات حياتي اليومة السبت هاد النهار كنخدموه كامل كيف عادتي انا والبنات خدامين تا دخلات واحد السيدة شيك ومن لباسها باينة عليها لباس عليها مشات هبة عندها وداتلها الطلب ديالها انا مديت مجبت حيث خدمتها هاديك كملت شغلي عادي وهما يجيو واحد جوج رجال شينوي ولاخور باينة فيه نصراني مشاو عند ديك السيدة وكلسو معاها انا استغربت وقربت من البنات لقيتههوم كيهدرو عليها.هبة.مسكينة مزال من طبيب لطبيب.انا.مالها ياك لباس.نهيلة.هادي مدام سوسن راجلها من اغنى اغنياء الرباط ولكن معندهاش الزهر.هبة.مسكينة من نهار عقلت عليها وهي هاكة مكتبلهاش ربي الولاد وموالفة فين ماسمعت بشي طبيب تمشي لعندو تا من الاجانب ولات تجيبهوم.انا.مسكينة الله يفرحها.هبة.اختي هاد الناس ليلاباس عليهوم غا بغيستيج كون تعرفيها كيف دايرة فالتعامل يخخ وزايدون هي هاد الولاد باغياهوم كاملين غا على قبل حماتها حيث كتضغط عليها وباغيا تشوف حفيدها.انا.ونتي باش عرفتي هادشي.هبة.ببساطة كنت خدامة عندهوم.انا.باللصاح.نهيلة.الصراحة راجلها الاه يعمرها سلعة وتا هاد القضية دالولاد ممضايقاهش قد مكيضايقو يشوف مرتو مقلقة حسدتها كيبغيها بزاف.هبة.واييه شي عندو الزهر وشي لحجر.نهيلة.ههه وعدنان مابقاش معمررلك العين.هبة.اويلي مسخوطة سكتي مقلنا تا تكاد معانا هاد الليام هه باغياه يهربلي اولا اختي زهرة.انا.هههتا الله يدومها محبة بيناتكوم.هبة.امين اوا شتي ليكتعرف تهدر.نهيلة.ياكي لمك دبا انا مبقيتش معمرالك العين.هبة.لا حاشة نتي العمر ههه.ههه هاد البنات والله علام تفرقنا وكل وحدة مشات لشغلها انا مرة مرة كنخطف شوفات فديك المرة ليسميتها سوسن المظاهر خداعة ليشوفها بلاباسها الشيك لاخر موضيلراها والمجوهرات الثمينة يقول هي اسعد وحدة فالكون ولكن الحقيقة هي راها الاتعس حرمها ربي من احسن شعور ممكن تجربو المراة وهو الامومة هي محظوظة حيتاش لقات راجلها فجنبها يوقف معاها ويساندها بحالنا حنا فالدوار المرة العاكرة مسكينة مكتلقا الدعم لا من راجلها ولا عائلتو ولا حتا عائلتها بحال الى تقول هي هاد الشي بيدهاوشحالعيني من مرة الراجل ليكيكون منو المشكيل ومع دلك المرة هي ليكيحملوها المسؤولية اما الى كانت كتولد وكتجيب غا الولاد فهداك موضوع اخر حدث ولا حرج فيه فيقني من هاد التفكير الغوات عليت نستاكشف فين كانت ديك مدام سوسن كتغوت على واحد البنت خدامة معانا ليفهمت من كلامها حيتاش جابتلها القهوة باردة فهاد اللحظة كاع المشاعر دالشفقة ليكانو جيهتها تحولو لكره واسشمئزاز الواحد فينا خصو مرة مرة يوقف قدام المرايا ويواجه راسو واخطاؤو يمكن كون هاد السيدة دارت هاكا غا تعرف شحال من مرة غلطات فحق شي واحد ولاش ربي عاقبها بنادم كيشوف غا الفوق لدرجة مبقاش كيقدر يشوف ليداير بيه

تعرف شحال من مرة غلطات فحق شي واحد ولاش ربي عاقبها بنادم كيشوف غا الفوق لدرجة مبقاش كيقدر يشوف ليداير بيه ويفهمو زعما هاد السبب التافه خلى مدام سوسن تغضب لهاد الدرجة وتبرد اعصابها فالسيرفور وتقدر تتسببلها فالطرد من الخدمة هي مفكراتش فشنو ليممكن يوقع ليها والعائلة ليكتعيلها بالسيف باش قدينا نهدنوها ونسكتوها وقنعاتها هبة باش متشكيش بيهاصافي للباطرون وبلي كتواعدها المرة جايا ترد البال انا كنت غا ساكتة وكنشوف فيها تا انتابهتلي ودوات معايا.سوسن.نتي جديدة.انا.اا اه لالة.هي.امم قررت نتي ليغاتبقاي تسربيني فاش نكون هنا.انا.(بتعجب)ولكن انا كنكون هنا غا فالليل وفالويكاند.رمقاتني سوسن بنظرة حادة كانت كفيلة باش يدب الرعب فقلبي.سوسن.المهم غا تكوني هنا ونبانلك نتي سربيني.انا.(حدرت راسي)واخا الالة.انساحبت فهدووء ومشيت لعند البنات..نهيلة.شنو كانت باغيا منك.هبة.متصوريش شنو طلبات منها تبقا تسربيها اكيد غا يكون عندها شي هدف من ورا هادشي.انا.(كنحاول نخفي الخوف ليمتملكني)الله يهديك اهبة شنو غا تكون باغياه مني.هبة.اوا منعرفت المهم انا قلتلك ردي البال وصاف.نهيلة.(بدلات الموضوع)اجيو اليومة قربنا نخرجو شدهرلكوم نسهرو.هبة.وييي فكرة زوينة ولكن عندمن.انا.(تطوعت)عندي انا.هبة.وي فكرة زوينة منها نيت نتعرفو على دارك.انا.هه مرحبا بيكوم الحبيبات.كملت الدوام ديالي بالسيف خصوصا مع نظرات سوسن ليوتروني ومتفهموليش هاء مالها هادي خرجت مع البنات دزنا للسويقة تقدينا منتعشاو ومشينا لبيتي دوزنا امسية غزالة نسيت فيها كلشي تعشينا وفرشنا نعسنا الغد ليه الاحد مكنخدموهش فالصباع غا العشية وكنزيدو الليل فقت معطلة انا والبنات جمعنا البيت واقتارحت نمشيو للحمام المدودات لخرين جاتهوم من الجنة والناس مرفضوش مشينا للحمام تحمحمنا ورجعنا للدار تغدينا وتكينا ردينا المزاج عاد نضنا مشينا للخدمة والمفاجاة كانت سوسن تما غا شفتها رجعلي الخوف نفضت الافكار السلبية من مخي ولبست الحوايج وبديت فالخدمة منين لاحظت بلي تا واحد مقرب منها يسربيها مشيت انا.انا.سلام مدام اش حب الخاطر.هي.مرة خرا متبقايش تعطلي.انا.😨😨سمحيلي الالة.سوسن.جيبيلي شي كابوتشينو بلا سكر.انا.وخا خمس دقائق وتكون عندك.وتميت غادة وهي تعيطلي.سوسن.او ردي البال متكونش باردة.قفزت من بلاصتي وطرت صيبتلها القهوة بيدي وحرصت باش متكونش باردة مخصني مشاكيل ديتهالها رشفات منها رشفة ومقالتليش تا شكرا على متعجرفة ياربي تستر معرفت باش عاجبها راسها كملت الخدمة وكل مرة نمشي عندها نشوف شنوبغات تا ملات وهزات راسها ومشات عاد ارتاحيت وقدرت نخدم فحريتي وهكدا داز شهربغينا تبدلت فيه انا كليا زادت ثقتي ثقتي فراسي وارتاحيت نفسيتي وتا احوالي المادية تحسنات وامور ميسرة الحمدالله خصوصا من بعد ماخديت خلصتي اللولة الباطرون الصراحة سخي معانا ولكن ماشي كلشي كيفما كنبغيوه من بعد ما غابت قرابة شهر رجعت ظهرت عاود شكون من غيرها مدام سوسن عزرائيل فصفة انسان هه غا شوفتها كتخلعني واحد القوة كتجيني منها هاد المرة جات فالليل وطلبات مرة وحدة لبيتلها ليبغات وبقات كالسة تا بغينا نسدو وتا واحد متجرا يمشي يقولها بلي غا نسدو غريبة هاد السيدة تشجعت وقربت منها وبصوت كيرجف.انا.مدام سوسن سمحيلي ولكن غا نسدو.سوسن كانت شاردة عاد انتابهات ليا وشافت فيا شوفة صدماتني كانت كلها انكسار وضعف اول مرة نشوفها هاكة عينيها كانت فيهوم دمعة جامدة ولكن كبرياءها منعها تخليها تهود تهزات من بلاصتها ومشات بلا متقول تا كلمة ماستغربتش بزاف هاد المرا حال واحوال كل مرة كيف تشوفها مشيت للداري نعست فقتواقفة لغد ليه كيف عادتي طليت على التيلي ليياللله شريتو باش نتاكد من الوقت درت روتينياتي اليومية وخرجت للجامعة دوزت نهاري كامل ولكن فوقيتة الغدا خرجت من الجامعة ووانا نتصدم بواحد السيارة على الباب مالوفة ليا قبل منزيد نعيي راسي بالتفكير هود السرجم ديالهاو ووضاحت هوية صاحب السيارة شكون من غير ليفبالكوم سوسن تصدمت فاش شفتها قدامي معرفت مندير تا فيقاتني هي.سوسن.طلعي بغيت ندوي معاك.انا.فاش؟؟؟.سوسن.طلعي بعددا ماشي بلاصة الكلام هادي.وكلت امري لله وطلعت معاها هي صاكت موقفات تا لواحد البلاصة خاوية عند البحر وتكات عللى الفولون داللوطو انا بقيت غا كنشوف معرفت مندير قبل متهز راسها وتوضحلي كلشي قدامي.سوسن.شحال مبغيتي دالفلوس نعطيك باش تحققيلي لي بغيت.انا.؟؟؟؟شنو امدام مفهمتكش.سوسن شافت فيا وعينيها كيوحيو بلي صعيب عليها بزاف هادشي ليغاتقولو.سوسن.بغيت ولد بغيت نجيب ولد من راجلي بغيت لحماتي تشوف الحفيد ديالها والوريث ديال العائلة قبل ماتموت.انا.شوفي امدام عارفة بلي هادشي صعيب عليك ولكن هادي راها ارادة الله ومنقدروش نديرو شي حاجة كثر منها.سوسن.عندك الحق انا منقدرش ولكن نتي اه.انا.كيفاااش مفهمتكش.سوسن.بغيتك نتي تجيبيلي الولد وباش ميمشيش بالك بعيد عارفة غا تقولي انا بنت مربية ومنفرطش فشرفي غا نزوجك راجلي تكوني المرة الثانية فحياتو ولديلنا الولد ليبغيناه ويطلقك حيث منرضاش لولدي يكون غير شرعي غا تعطيهلي وتغبري مع الملايين بل الملايير

منرضاش لولدي يكون غير شرعي غا تعطيهلي وتغبري مع الملايين بل الملايير دالفلوس.انا شفت فيها ومقدرتش تا نتكلم من هول ماسمعت بلاتي بلاتي بغاتني نتزوج راجلها ونولدلو ولد ومن فوق هادشي كامل نولدو ونخليهلها ونمشي مع الملاييين بل الملايير كيفما قالت محسيتش براسي الا وانا كنفاجر فيها.انا.كيفاش تجراتي تخاطبيني بهاد الاسلوب وكيفاش رخصتيني لهاد الدرجة واش كظني غا تجي تعرضي عليا الفلوس وغا نقبل بهاد التخربيق ديالك راه التسطية هادي الله يرحملك الولدين امدام الى مسدي على هاد الموضوع راه المرض هدا بعينو.وجهت كلامي لسوسن ليمكانتش تا كتشوف فيا غا ساليتو دووات بالبرود ليستافزني.سوسن.اعتابري كلامي كيفما بغيتي شغلك هاداك دبا نزليي وفكري مزيان والى غيرتي رايك راكي عارفة كيفاش توصليلي.نزلت وانا كنفور هي كسيرات وخلات موراها العجاجة وانا بقيت واقفة وخا الهوا دالبحر البارد كيضرب فيا ووالو غا مزاد شعل العافية ليشاعلة فيا بنادم شحال ساذج واش عند بالها كلشي فهاد الدنيا كيتشرا بالمال شكون هادي ليغاتسمح لراسها تولد ولد باش تعطيه لوحدة خرا تربيه راه الحماق تمشيت راجعة بحالاتي وانا الفقصة كتاكول فيا ولكن تجري الرياح بما لا تشتهي السفن عمرني كنت كنظن غا نتنازل على مبادئي مقابل شي حاجة ولكن رنة الهاتف هادي خباتلي موراها بزاف....وصلت للمستشفى بسرعة خيالية كيف لا وانا كنسمع صوت صاحبتي وختي نهيلة فالتيلي بالسيف باش كيتسمع بقوة البكا اه كانت نهيلة ليتاصلت مقدرت نفهم منها والو من غير انا فالسبيطار ريتاج ريتاج ريتاج كتعاودها كثر من مرة دخلت للسبيطار كنقلب عليها بانتلي كالسة فالارض وماها حداها ومعاها هبة مشيت عندها بالجرا غا شاافتني تلاحت عليا عنقاتني وهي كتبكي.نهيلة.اهئ اهئ زهرة غانموت الى وقعاتلها شي حاجة غا نموت.انا.شش احبيبتي فهميني مالكي شواقعلك.نهيلة.ريتااج ازهرة كضيع مني بنتي مريضة ازهرة مريضة.طاح عليا هاد الخبار بحال الما البارد حيث انا ليعارفة شنو كتعني ريتاج لنهيلة هي حياتها كاملة الى وقعاتلها شي حاجة تموت مافيهاش حاولت نهدن نهيلة انا وهبة كنتسناو الطبيب يخرج تا خرج ونقزنا لعندو.نهيلة.قولي بنتي موقعلها والو ياك ماواقعلها والو.الطبيب.مع الاسف خصها عملية عاجلة راها دخلات فغيبوبة دبا والى مدرنالهاش العملية فهاد 24ساعة غا نفقدوها.انا.اه ديروهالها شكاتسناو.الطبيب.خصكوم على الاقل عشرين مليون حيث العملية خطيرة وحساسة فمنطقة بحال الدماغ كتستدعي دكتور خاص من برا.يالله غا ندوي سمعت شي حاجة جات مزدوحة كانت نهيلة نقزنا انا وهبة بالغوات كنهزو فيها جاو اللممرضات داوها للغرفة ا للغرفة دارولها السيروم عرفت من بعد بلي جاها انهيار عصبي جراء الصدمة القوية ليزاد كمل الباهية المجية دالطبيب كيفكرني.الطبيب.الالة واش مزال موجدتو الفلوس مكنظنش الجسم دالبنية غا يتحمل تا هاد اليوم.انا.اهئ اهئ الله يخليك اسيدي دير شي حاجة متخليوش البنية تمموت قدامكوم الله يرحمليكوم الولدين.الطبيب.مكرهتش ولكن الورم ليعندها راه فمراحل متقدمةوخصو عملية من نوع خاص وتكلفة باهضة.مشا وخلاني منهارةواش غا يخليو روح صاحبتي وحياتها كاملة تضيع قدام عينيها بانتلي هبة جاية ومنهارة كثر مني كلسات وشدات راسها وعطاتها للبكاوات.هبة.اهئ اهئ مخليت تا باب مدقيتوش باش نجمع الفلوس وتقول واش شي واحد قبل يعطيني الفلوس تا من الباطرون اهى اهئ مسكينة نهيلة صافي مشات فيها الى وقعات شي حاجة لريتاج.غا سمعت هاد الكلام نضت من بلاصتي بالجرا والدموع فعيني منقدرش نخسر نهييلة هي ليوقفات معايا فهاد المدة وعطاتني امل جديد فالحياة منقدرش بلا منشعر قادوني رجلي للمقهى بالضبط لعند مدام سوسن كانت كالسة كيف عادتها تا وقفت عليها وبديت كنبكي.انا.الله يخليك امدام اهئ اهئ عطيني الفلوس بنت صاحبتي غا تموت خصها عملية ضروري.سوسن.(ببرود)بصااح وباغيا الفلوس يااك.انا.اه امدام الله يحفظك.سوسن.واقلة داويين على واحد الاتفاق الى قبلتي بيه مغانعطيكش غا فلوس العملية وانما غا نوصي على اشهر الجراحين من برا فكري مزيان هدا عرض مكيترفضش.انا.منقدرش امدام مكتفهميش منقدرش.سوسن.متقدريش اش تولدي ولد راه بالعكس خصكي تفرحي ملي عطيت لوحدة فحالك فرصة انو دمها يجري فوريث عائلتي غا تكون عندو عيشة الامراء فكري فصاحبتك مزيان ودبا فكري دبا نيت وردي عليا راه الوقت ماشي فصالحك.انا.اهئ اهئ منقدرش امدام اهئ عافاك عطيني الفلوس.سوسن.بغيت جواب محدد اه لا كنستنا.انا فهاد اللحظة بالضبط معرفت مندير احاسيسي تخربقو عليا واش نقبل وكيفاش نرضى لراسي ندير صفقة على طرف مني ولا نخلي ريتاج تموت وهادشي غا يقتل نهيلة وانا معاها فكل الحالتين خاسرة ولكن فينهما الاكثر ضررا بلا منشعر جاوبت جواب غا يقلبلي حياتي كاملة سفاها على علاها.انا.اه.سوسن.اه اش؟.انا قابلة ندير ليطلبتي امدام غاعطيني الفلووس.سوسن(بابتسامة نصر)مزيان هاكا نبغيك يالله معايا.بلا منسولها تبعتها مشات للوطو جبدات فاليز ومعاها شي وراق .سوسن. هادوو عقد زواج سنيهوم ونبغي الامر يبقا سري النملة  ليمن تحت الارض متعرفش بيه راه نقتلك والله تا نديرها مكتعرفيش معامن كتلعبي كلشي نتجاوزو الا السمعة دعائلتي. معييتش راسي حدي سنيت على العقد شداتو سوسن بفرحة.متخافيش بنت صاحبتك غا تكون بيخير راه امهر جراح فالعالم هو ليغايدير العملية وتا من المصاريف مدفوعة كاملة سيري دبا ومتنسايش هادشي يبقا بيناتنا كنحذرك.هزيت راسي كنجر فرجلي ليماقادينش يهزوني صافي فقدت راسي بهادشي ليدرت انا ماشي هي زهرة انا ليكنت كنقول الام هي ليمكتخلاش على ولدها وكتوقف فجنبو على قبل ما انا ليتخلات عليا بحال الى التاريخ كيعاود نفسو غا بطبعة جديدة انا كنهج نفس المنهاج غا بيشكل جديد غا نحمل ونولد ولد باش يقول لوحدة خرا ماما ويكبر قدام عينين مرا خرا ياربي اهئ اهئ شهاد العالم اهئ الشرير كيوزن الانسان بالفلوس علا ش كون دارو العملية لريتاج بلا هاد التبعكيك كون راني هانية وكون سوسن تطوعات وبغات تعتق حياة الطفلة لبريئة بلاما تجبرني على هاد التضحيةة اهئ كلشي تفكرتو من الماضي كامل ليفات المرة اللولة من نهار خليت الفيلاج ندمت وتمنيت نرجعلو نرجع لعند السعدية ولا هادشي ليدرتو وقفت كنستاكشف فين انا كنت فالمستشفى شافتني هبة وجات عندي.هبة.الحمد الله ربي سمع من دعاءنا شي محسن تطوع وجاب احسن جراح لريتاج ودفع كاع الفلوس.هبة كتدوي وانا كنبكي حيث كلامها بمثابتة اضافة الملح للجرح مرجعني للواقع غا صوت خطوات مسرعة وهتافات باسم ريتاج جايا لجيهتنا كانت نهيلة ويدها كتشرشر بالدم حيث نترات ليبرة دالسيروم منها جات شداتني من دراعي بحال الى كتقرا شي حاجة فوجهي قويت راسي وطمانتها.انا.متخافيش انهيلة كلشي مزيان راه كيديرو لريتاج العملية وغا ترجعلك باذن الله نهيلة عنقاتني ودموعها كيسيلو جات ممرضة ضمضاتلها الجرح حيث رفضات تبعد على غرفة العمليات بقينا الليل كلو تما تا تحل الباب وخرجو ريتاج فالباياص طمنا الجراح بلي الحمد الله تجاوزت مرحلة الخطر نهيلة طارت على بنتها كتبوسلها رجليها ويديها الصراحة نسيت همي كامل فاش شفتها هاكا من بعد ما طمانت على ريتاج ونهيلة مشيت لداري نجيبلها متلبس وونبدل عليا وخا معندي كانة وانا خارجة لقيت سيارة فالاسود كتسناني نزل منها شخص.الشخص.مدام زهرة.انا.اه.هو.صرداتني مدام سوسن كتسناك فالمطعم.وحلي الباب اللوري مزدتش معاه الهدرة حيث صافي رهنت راسي لهاد المرا مسافة الطريق كلها قضيتها تفكير فكلشي واهم شيء هاد الشي ليدرت واش صحيح ولا لا محسيت بالدنيا تا تحل الباب امام مطعم راقي دالناس الكلاص لمحت سوسن كالسة ومعاها راجل باين غا يكون راجلها هه كنضحك على راسي راه ولا راجلي تا انا ولكن باش نجيبلو ولد تربيه مرتو ليكيبغيها قربت منهوم ووقفت مور الراجل سوسن.حبيبة(وكتضغط عليها بحال الى كتقولي هو ديالي)ها زهرة جات.هاد الشخص المجهول وقف بالتدريج بحال ديكشي دالعرض البطيء قد مكيقرب يدور لعندي كنزيد نشبهو لانس تا دار كليا وولا واضح قدامي والصدمة ليكنت فيها لا تقل عليه هو اه كان انس بشحمه ولحمه كيشوف فيا بصدمة وتا انا نفس الشيء فهاد اللحظة بالضبط كنت فاضطراب لا مثيل له معرفت مندير تا تصرف هو ببرود وجفاء معايا منين مدلي يدو باش يصافحني بحال اول مرة بادلتو المصافحة وكلست معاهوم وانا كنتكوا من الداخل واش الدنيا لهاد الدرجة صغيرة باش منتحط فهاد الموقف غا مع انس ومنتلاقا غا بيه ياللله شهادشي يالحياة اشمن لعبة جديدة كتلعبي معايا واشمن حكمة من ورا هادشي الاسئلة كثيرة وبلا اجوبة فقط الايام المقبلة كتحمل جواب لاي تساؤل بقا عالق فراسكوم لا نتوما ولا تا البطلة ديالنا........ 

الدنيا صغيرة بزاف ودوارة قضت الاقدار اني ندير اكبر تضحية ومعروف بالنسبة لانس وعقاب والموت اهون ليا منو بالنسبة ليا بزز باش كنت متحكمة فراسي ومنهارتش خصوصا وانا كالسة وسط هاد الثنائي لنظراتهوم كلهوم لبعض مليانين حب وعشق ولمسات يديهوم كنت مراقباهوم بالتدريج خصوصا هاد سوسن زعما لاش كدير هاكا واش كتعمد تزيد تقهرني كثر ما انا مقهورة بقيت كالسة وساكتة تا نطقات سوسن.سوسن.كنظن تعرفتي على انس قبل.انا شفت فيها بصدمة معرفت مندير كيفاش عرفات هادشي.سوسن.متخلعيش راني قبل منعقد معاك هاد الصفقة درت عليك بحث وعرفت عليك الشادة والفادة.انا اكتافيت غا بالسكات شغا نقول هي بنفسها قالت عقدات معايا صفقة صفقة مكدباتش غانبيع لها شي حاجة ثمينة قاطع حبل افكاري صوت انس.انس.سوسن انا غا نمشي ياك بغيتيني نتلاقاها ها انا درتها يالله غا نمشي.سوسن.اووك شيغي انا نكمل الباقي(وصرداتلو قبلة هوائية دمراتني)مشا انس ودموعي حابسين فشفاري .سوسن.كيف جاك راجلي زوين ياك.انا اكتافيت بالصمت احساسي كيقولي بلي فا رشاني.سوسن.جبتك اليوم غا باش تعرفي ماشي معنية تزوجتيه اولا انا زوجتك ليه تبداي تحلمي بالالوان راه انس ديالي بوحدي كون مكنت انا معمرك تشوفيه وديكشي ليوقع بيناتكوم فالفيلاج نسايه ومتبقايش تحلمي بزاف.انا.رااك غالطة امدام راكي فاهمة غالط.سوسن.(بابتسامة خبث)انا راني كنعرف انس مزيان راه مكانش غا يدير ديك ردة الفعل نفسها فاش كنتي كتغرقي كون كنتي بالنسبة ليه شخص عادي.انا.اهئ اهئ امدام راه غا منجانب الانسانية وصافي عتقني.سوسن.المهم انا مجبتكش لهنا باش نشرحلك على راجلي وتفكري هاد الكلمة راجلي بقايديما تفكريها تفاهمنا يالله نوضي عندنا ميدار.معارضتش وما استفسرتش حيث اصلان معندي القدرة لي يجادلها تبعتها باستسلام للطوموبيلتها وطلعنا ماوقفات تا وصلنا لواحد العمارة دورت عيني نستاكشف فين حنا ودرت لعند سوسن بنظرات استغراب.انا.فين جينا.سوسن.نزلي وسكتينا.نزلت ووقفت تقدمات سوسن وتبعتها مشات للمصعد وطلعنا خرجنا ووصلنا للواحد العيادة وانا وقفت تبنجت كانت عيادة نسائية طلعت عيني فسوسن ليكانت واقفة وكتسناني بفراغ صبر فاش لقاتني مزال واقفة قربات مني وخاطباتني بنظرة حادة.سوسن.متحاوليش تفكري تا مجرد التفكير فديك الشي ليكيدور فمخك راه فلحظة نهدمك متنسايش واحد المرا كتبغيك بزاف راها مزال فالدوار.عليت عيني فيها بالزربة كتدوي على مي رقية زعما تقدر تاذيها ديرها هادي مرا مريضة نفسية جراتني من يدي وشنو عند الميت يقول قدامو غسالو رضيت بالواقع وتبعتها استقبلاتنا الطبيبة ليكانت كتسناني بقات سوسن معاها فالبيرو وانا جراتني موراها لغرفة الفحص دارتلي فحص شامل ورجعنا لعند سوسن.سوسن.امضرا ادكتورة كلشي مزيان.الدكتورة الحمدالله كلشي هو هاداك كاع المؤشرات الحيوية كيشيرو بلي البنت سليمة.سوسن.(بلمعة فعينيها)اذن تقدر تخضع لحقن المني بنجاح.الدكتورة.الى مزال مصرة على هاد المخاطرة انا معاك ولكن راه فايتلي شرحتلك الوضع.سوسن.المعنى.الدكتورة.مدام سوسن الحمل مغايكونش مستقر الى حصل بالطريقة العصرية وغا تعدبو بزاف ويقدر يوقعلها اجهاض وهاكة غا تخسرو بزاف دالوقت وانا ونتي عارفين مزيان بلي الوقت ماشي فصالحك.سوسن.والحل .الدكتورة.غا تعصبي الى قلتولك ولكن احسن طريقة هو اتصال جنسي كيكون مضمون النتيجة ديالو اكيد بالمراقبة ديالنا.سوسن.(انفاعلت)لا مستحيل.دكتورة.انا قلتلك ليكاين احسن طريقة هي هدي هاكة كتضمني النتيجة.سوسن بقات ساكتة مدة عاد تكلمات.سوسن.صافي واخا وجدي المسائل وغدا ندوز عندك.الدكتورة.هي هاديك غا تلقاي كلشي واجد.انا من هاد الشي كامل غا كنشوف وكنسمع فيهوم كيدويو عليا بحال شي الة كنت بغيت نغوت راه هادي انسان ليقدامكوم عندها مشاعر واحاسيس راعيولي شوية مكفيكومش هادشي ليكنمر منوولكن كنعتارف انا جبانة وخا نعيا منشجع راسي مجرد نظرات سوسن كيهدوني خرجنا من العيادة وصلاتني للدار وقبل مانزل دوات معايا.سوسن.وجدي راسك راه غدا غا ندوز موراك نديك.انا.لين.سوسن.واش كظني بلي غا نخليك بعيدة على عيني محدك غا تهزي الوريث غا تبقاي تحت عيينييا ومتنسايش راه اي حركة كديريها على علم مسبقة بيها وفكري مزيان قبل ما تهوري.نزلت وخبطت باب اللوطو كنبرد الفقصة فيها طلعت لبيتي وسديتو عليا وبدات كتبانلي الدنيا كلها كحلة تلاحيت على الفراش كنبكي ونعاود من بعد ما ابتاسمتلي الدنيا غا شوية ضرباتني الدنيا ضربة قبيحة وليصعيب نوض مورااها بلا منحس بديت كنغوت وكندفن راسي فالمخدة باش كيتسمعش صوتي مقهورة بزاف كلشي واقف ضدي تا من القدر ليطيحني فهاد المصيبة ومعامن مع الشخص ليسلب قلبي من النظرة الاولى معرفتش شحال المدة بالضبط وانا على هاد الحال تا غفيت نعست مافقت تا كان ظلام الحال كان شي واحد كيهرس فالباب والتيلي ديالي كيسرسر نضت غا بزز نحل الباب كانت هبة غا شافتني طارت عليا .هبة.(وشادة بيدها على صدرها)الله يا زهرة خلعتيني عليك مشيتي وغبرتي تخلعت قلت غا تكون وقعاتلك شي حاجة واش نتي بيخير.فهاد اللحظة بالضبط تمنيت نقدر نعاود لهبة على ليبيا ونشكيلها همي وعلى الفعلة ليدرت وندمت عليها ولكن رجعت للواقع هاد الفعلة ممعلقاش غا بحياتي بحياة بزاف دالناس وتقدر ديك المريضة دسوسن تاديهوم بدم بارد تنهدت وجاوبت هبة.انا.هبة بلا متخلعي راني بيخير غا عييت من بعد ليوقع ومحسيتش براسي تا غفيت.هبة.اه اوا يالله نهيلة من قبيلة وهي كتسول عليك ريتاج حلات عينيها وراها بيخير.انا.(بفرحة)بصاااح يالله نمشيو نشوفوها.هبة.يالله.خرجنا اناوهبة ومشينا للمستشفى كانت نهيلة شادة فيدين بنتها وكتبتاسم قربنا منهوم وسلمنا عليهوم وكلسنا كندردشو نهيلة رجعات فيها الروح من بعد ماا تجاوزت بنتها مرحلة الخطر.نهيلة.متعرفوش البنات شنو كان غايوقعلي كون تآذات ريتاج غا ربي لطف وصاف.هبة.عمركي انوها جبدتيلي حس المرض ديالها.نهيلة.اختي شنو نقول تا نقولك من نهار ازدادت وهي مريضة زعما علاش انا كنخدم جوج خدمات غا على قبل دواها دبا كندعي من قلبي مع ديك الشخص ليجاب لبنتي اللفلوس اكيد غا يكون اب ولا ام لا مثيل لها حيتاش مقدراتش تتحمل تشوف ماساتي بلاما تدخل.انا.(عافاك سكتي انهيلة راكي غالطة احقر انسان هي هدي ليكتدعي معاها راها غا تعطي ولدها من اجل الفلوس )البنات كنظن صافي وصلنا لنهاية الطريق.البنات دارو بجوج كيشوفو فيا بتعجب.نهيلة.مالكي ازهرة كاع معجبتيني.هبة.تا انا لا حظتها واش واقعة شي حاجة عاوديلنا راحنا خواتات ومعندنا حد من غير بعضض.انا.(توترت معرفت باش نجوابهوم)دبا البنات كنت معاودالكوم على مي رقية ياكو.هبة.اه المرة ليكتبغيك بزاف.نهيلة.مالها.انا.مريضة مسكينة ومعندها تا واحد من غيري غا نرجع للدوار باش نردلها البال.هبة.اويلي وحياتك خدمتك قرايتك كلشي هنا.نهيلة.(شدات على يد هبة)شنو غا تسناي من انسانة طيبة بحال زهرة تلقا المرا ليعاوناتها مريضة ومتعاونهاش زهرة مغانوقفوش فطريقك ولكن متنسايش فوقاش ماضاقت بيك الدنيا تفكري بلي كاينين حنا ديما غا نوقفو معاك.هبة.اه اختي مغانساوكش وغاتخلي بلاصتك فقلبنا.انا بدون سابق انذار تلاحيت عليهوم عنقتهوم وكنبكي انا مبغيتش هادشي كامل يوقع ولكن الظروف قوى مني .....

انساحبت مهزوزة الكيان وخليت هبة مع نهيلة حيث فحاجتها هادي انا زهرة التعيسة فين مامشيت ما تهنيت تا من الكدوب وليت محتارفاهوم مبادئي كاملة ضربتها فالخوا وصلت للبيتي تلاحيت نعست حيتاش مجرد التفكير فالامر كيقتلني حليت عيني على اشعة الشمسة المتسللة لبيتي تمنيت كون النهار مطلعش وكون بقا الظلام مخيم وانا مخبعة فيه من العينين ياربي كيف غايدوز هاد النهار يا الله تفكرت واحد القولة دماما فرسائلها"فوقاش ماضاقت بيك الدنييا لجئي لله راه ميخيبكش"بالفعل نضت توضيت وكلست كنصلي الا بذكر الله تطمان القلوب ارتاحيت نسبيا من ورا ماصليت لبست حوايجي وهودت من بيتي لقيت عند الباب نفس الشخص ليجاليا ديك الخطرة تمنيت كون كان ديكشي ليعشتو مجرد حلم ولكن الوجود دهاد الشخص بالضبط كياكد ليا بلي حقيقة ركبت معاه بلا سؤال وتا هو التازم الصمت وصاك وانا متبعة بعيني اي بلاصة من الحي حيث عرفت بلي زهرة بقات محبوسة هنا فهاد الحي انا وحدة مكنعرفهاش انا راسي معرفتهاش شكون وصلات اللوطو وتوقفات مدة شي ليخلاني نرجع لارض الواقع ونوعى بالدنيا دورت عيني نشوف فين انا وانا نتصدم واش ماكدين رانا فالمغرب حيث غا من البوابة الامامية ليتوقف عندها الشيفور كيتسناها تتحل تعطيك الخبار جابلي الله بحال الى رانا فالبيت الابيض هاد الشكل دالبوابات كيشبه لديكشي دالقصور دعالم ديزني دخلنا وبدات الملامح ديال المكان كتوضاح ليا قصر هدا بالفعل ضخم دايرين بيه سلسلة حدائق متناسقة عمري شفت بحاللها دورت عيني للجيهة لخرا لمحت مسبح ضخم اما الحدائق فمملوءة بالنافورات ليكتطلق الما في الالوان وكتوسطها طرق حجرية مرصوف على جوانبها اعمدة المصابيح فاللون الذهبي الصراحة هاد المكان كيشبه لعالم الحكايات توقفات اخيرا السيارة قدام واحد الباب ضخمة فالقهوي تحلات وبانتلي واحد البنت من لباسها عرفتها من الخدم قربات مني بابتسامة وحلات الباب.هي.مرحبا بيك الالة.انا مزالة مبهورة باش كنشوف نزلت وبادلتها الابتسامة الصفراء حيث وخا نتبهر قد ماتبهرت كنبقا واعية مزيان باش جيت للهنا والهدف من المجية ديالي تبعت ديك البنت للداخل واو اول حاجة كيتير انتبهاك الثرية الكبيرة لليكتوسط الدار وليكتعكس الصورة ديالك اما الدروج ليمحلولين على جوج جيهات كينسيوك فكلشي من الزخرفة ديالهوم ولكن سرعان ما تختافات الدهشة ديالي منين شفت سوسن هوادة فالدروج وجايا باتجاهي بابتسامة مزيفة قربات مني.سوسن.شرفتينا فقصر المرنيسي.انا اكتافيت بالتخنزير فيها والصمت هي دوات مع البنت ليمعايا.سوسن.دي زهرة لبيتها وحرصي على راحتها واهتامي بيها.عزيزة.واخا الالة(وكتخاطبني)تفضلي الالة معايا.تبعتها بلا اعتراض وطلعنا فديك الدروج العراض وصلنا الفوق كان ممر طويل ومسطر بالابواب من كلا الجانبين هي غرف تبعت ديك البنت لاخر الممر حلات غرفة ودخلات تبعتها وانا نتصدم غرفة بوحديتها دير خمسة من داري ليكنت ساكنة فيها كلها من اللون الابيض الفراش الصباغة الاثاث كلشي ابيض.عزيزة.هادا بيتك الالة الى حتاجيتي اي حاجة يكفي تبركي على هاد الزر (وشيرات لواحد الزر حدا الباب)ونجي عندك خليتلك الراحة.خرجات هاد البنت وبقيت بوحدي الغرفة كانت منورة بواحد الطريقة كتبعث الفرح والسرور فالقلب ولكن انا الدنيا ظلامت فوجهي توجهت لواحد جوج بيبان تما حليتهوم واحد كان حمام والثاني خزانة بلعتهوم وتوجهت للبالكون فين كانت الصدمة الثلاثية الابعاد كيطل من جيهة على البحر ومن جيهة خرا على المسبح والحدائق ممصدقاش مورانا البحر بققيت كنشوف فجيهة البحر اه اه شحال كبير ولكن الى تحطو فيه همومي ميقدهومش تنهدت تنهيدة حصرة وندم اش دانيي اااااه ولكن شنو كان بامكاني ندير عتقت جوج رواح وفالمقابل قتلت راسي واي حاجة زوينة كانت فيا الداخل اووه كلست فدديك البالكون كنشوف فالبحر ليكيعكس صورتي فمواجو محسيتش بالوقت وانا تما تا سمعت الباب تحل ودخلات منو عزيزة جارا موراها واحد اللعيبة بحال هاديك ليكيكونو دايرين فيها الحوايج فعرض الازياء وتا دبا دارت فيهوم الحوايج حلات البلاكار وبدات كتستفهوم انا تدخلت.انا.شكاديري.انا.كنرتب حوايجك امدام.انا.هادو ماشي حوايجي.عزيزة.انا كنفد غا الاوامر الالة(ورجعات كتحطهوم عصباتني وانا نشد ديك الحوايج ولحتهوم فالارض وغوت عليها).انا.واش مكتسمعيش قتلك ماشي حوايجي خرجي برا.عزيزة.ولكن....انا.خرجي برا بعدو مني شنو باغيين خرجيييي.عزيزة.صافي الالة هاني خارجة غا تهدني.خرجات عزيزة وانا كلست على الناموسية منهارة بالبكا مبغيتش يسيروني مبغيت والو منها مبغيتهاش تحسسني كل مرة بلي كنبيعلها سلعة وكتجازيني بهاد الشي مبغيت والو من هاد الدنيا مبغيت والو والو بقيت مدة خمس دقائق قبل ميتحل الباب ويتزدح عليت عيني كانت سوسن جايا باتجاهي والشرار كيطاير من عينيها.سوسن.(بغضب)شنو هادشي ليسمعتو واش مكتفهميش.

.انا.اه الالة كنفهم وانا جيت لهنا نعطيك ديكشي ليبغيتي مقابل الفلوس ليعطيتيني وهانا وفيت مبغيت تا حاجة خرا منك.سوسن.(بابتسامة استهزاء)غبية واش كظني مسالية باش نفكر فوحدة بحالك ولكن بزز مني واش انس راجلي ليطول عمرو عايش فالرفاهية والاناقة غا يشوف فيك انا ضروري نخليه يقرب منك ولكن بحالتك هادي مستحيل يفكر تا يشوف فيك.انا.امدام ياك بغيتيني نجيبلك ولد لاش هادشي.سوسن.غبية ومكلخة وهاد الدري غا ينزل عليك من السما الى ماقربلكش انس منين غا تجيبيه دبا انا لاش كالسة كنعطي ونجيب معاك فالهدرة متحاوليش تستافزيني راكي عارفة شنو نقدر ندير واخر مرة نسمعك عارضتي ولا رفضتي شي حاجة من عند عزيزة هدا تحذير وتهديد فنفس الوقت ونتي فهميها كيف ما بغيتي.خرجات عاود وزدحات الباب كيفما دارت فاللول شوية دخلات عزيزة هاد المرة معارضتش بدات كتكاد فالحوايج انا مقدرتش تا ندوي بقوة الصدمة لهاد الدرجة وصلت راسي براسي شنو كنتي متوقعة ازهرة نتي جيتي لهنا عاهرة فالحلال ههه مصطلح زوين حيث العاهرة كيقولوها للمرا ليكتبيع لحمها للفلوس وانا ماشي غا لحمي وطرف مني غا نعطيه فيقني من هاد السبات العميق صوت عزيزة.عزيزة.(هازا بينوار وفوطة)مدام تفضلي راه الحمام واجد.بلا منجادلها تبعتها للحمام كانت معمرة البينوار بالرغاوي وليبخودوي المهدئة دوشت بلا نفس حيث وليت روبو كيتحكم فيا بالريمود عن بعد خرجت مداتلي عزيزة البينوار لبست ولفيت شعري فالفوطة وخرجنا انا رجعت لنفس الوضعية كلست وهي مشات كتجبد فالحوايج معرفتها شنو جبداتلي غا لبستو وصاف حلاتلي شعري وبدات كتنشفو مع طويل عدبها وجمعاتولي ببونضو جات قربات ديري لماكياج انا نقز.انا.وياك تفكري مكنحملوش راه واخا تنطابق السما مع الارض ومتجيش غي سوسن ليبغتيه يجي منديروش خليتك درتي لييبغيتي شنو باقي خور.عزيزة.(بابتسامة)غا الباغفان اصلان نتي زوينة بلا مكياج.مدرت تاردة فعل مداتلي سباط بلا لبستو وطلبات مني نتبعها تبعتها وحنا دايزين طاحت عيني على المراية وقفت مدهوشة شكون هادي ليهنا واش انا مستحيل بالفعل غا تهلا فراسك شوية بلباس جديد كتبدل كنت لابسة كسوة فالغوز بارد صميطات وفيها صميطة سوداء فالخصر شعري جمعاتولي ببوندو جيت غزالة حلات عزيزة الباب وتبعتها هودنا ودزنا لواحد القاعة فيها طاولة كبيرة كان فيها سوسن وانس ليكانو كياكلو غا شافوني تصدمو اولا نقول انس ليتصدم اما سوسن فنظراتها كانت كلها شرار وغيرة قربت منهوم وراتني عزيزة فين نكلس كلست مقابلة مع انس ليكان كيشوف فيا وحدا سوسن حطاتلي عزيزة مناكول ومشات سوسن حسيت طلبت تقرصات خصوصا منين شافت نظرات انس ليا انا متسوقتش همي هو نعمر كرشي كنت غا نموت بالجوع من البارح مكليت كلست كناكل تا وقفاتلي وبديت كنكحب انس مدلي كاس دالما.انس.هاكي غا بشوية عليك.انا.(بصوت خافت)شكرا.سوسن.(كتقلب الهدرة)امم شيغي غا نمشي نشوف ماما فاللخر دالسيمانة.انس.فغي سيري غا تكون توحشاتك.سوسن.وي ديكشي بقاو كيدويو فامور عائلية انا حسيت بلي غير مرحب بيا هنا ومعنديش بلاصة بيناتهوم بغيت غا نمشي ونتهنى منهنا هه كون غا طلبت شي حاجة خرا بانتلي عزيزة وتميت واقفة وهو يوقفني صوت درت بسرعة كان انس مقدرتش نحدد ردة فعل سوسن بالضبط مافهمتهاش ولكن مكانش عاجبها الحال رجعت انتابهت مع انس.انس.علاش نضتي ياكما قنطتي.انا.ااا اه لا لا بغيت نقول لا غا عيانة وبغيت نرتاح.انس.(بابتسامة)مزالة فيك هاد القاعدة هه.قال هاد الكلمات ودار يديه فالجيب وخرج متخايلوش الوقع ديالها عليا وعلى سوسن شنو هاد الراجل ياربي قال هادشي ووحلني مع مراتو ومشا طرت دغيا لعند عزيزة هربت من نظرات سوسن النارية طلعنا لبيتي وجبداتلي بيجامة قصيرة لبستها وتخشيت فالفراش يالله غا نعس تمات جايبالي واحد الصينية فيها كاس دالماء وشي كينات.انا.شنو هادو.عزيزة.شي دوا خرجاتهوملك الطبيبة.انا.اشنو ديالاش.هي.غا باش يتقادولك الهرمونات يالله شربيه.انا.لا انا مامريضاش.عزيزة.عافاك شربيه ماخصني مشاكل مع مدام سوسن خصوصا فاش كتكون مع السي انس.انا.راااها معاه دبا.عزيزة.اه.كتمت الغصة فقلبي وشربت ديك الدوا موكلة امري لله خرجات عزيزة وانا تكيت نعس ولكن مابغاش يجيني النعاس ديك الكلمة ديال سوسن مع انس ضراتني عادي تكون معاه راه راجلها ويكون معايا تا انا راه راجلي بلا منشعر نزلو دموعي كنكدب على راسي انا هي ديك القضية دكدب كدبة وتيقها دبا انا فحياتو غا صفقة وهاكا كيشوفني غا جايا ندير خدمة ونمشي معرفتش شحال دالوقت ونعست وهاكا داز اسبوع قتلني فيه الملل هاد القصر كلو رسميات كلشي بالوقت وقتي كامل كنعمرو غا فالبالكون لي ولا فيه البحر انيسي فوحدتي وشريكي فهمومي علاقتي بانس متطوراتش متجاوزتش حدود تبادل نظرات وهادشي فالحضرة دسوسن الصراحة كنشوف الحب فعينيه ليها كيفاش كيتعامل معاها كيفاش كيكلمها كلشي باين....

اليوم مغاير درت روتينياتي وكلست كنساين عزيزة كيف العادة ولكن مجاتش جات بلاصتها سوسن دخلات وكلسات حدايا.سوسن.اليوم غا نمشي لعند ماما ماشي حيث توحشتها تقريبا دايمان كنشوفها انما باش نعطيكوم فرصة تقربو من بعضياتكوم حيث كيف ما لاحظتي انس مكيشوف تا وحدة فالحضرة ديالي والطبيبة اكداتلي بلي راكي ففترة الاباضة من خلال التحاليل يعني يقدر يوقع حمل(وقفات)كوني دكية انس كيبقا غا راجل ونتمنا فاش نرجع نلقا خبار زوينة كتسناني.خرجات من بعد ما زلزلاتني بكلامها جات تفكرني بلي مجابتنيش غا الماكلة والكلاس عندي خدمة خصني نديررها اهئ اهئ كلما الوقت كيدوز وانا كنزيد نتازم اهئ اهئ مبغيتش ندير هادشي مبغيتش اهئ اهئ بقيت فالبالكون لمحت سوسن خارجة هي وانس وصلها لطموبيلتها وباستو من فمو متعرفوش الغضب ليكان فيا فاش شفت هاد المنظر قدامي معرفتش علاش زادت عنقاتو وهي كتشوف فيا كرهتها كرهتها وزدت كرهتها هاد المرا بالضبط من نهار شفتها ماشفت الربح اهئ اهئ كاتفكرني غا فمآسيا ركبات اللوطو ومشات انس دار وطلع عينو لجيهت البالكون قبل ميشوفني كنشوف فيه حيدتهوم وبقيت مراقباه بنص عين هو بقا كيشوف فيا مدة ودخل اووف مصاب كون كان فالخدمة الوجود ديالو كيوترني كلست فبيتي النهار كامل تا لوقيتة الغدا وجات عزيزة لعندي.انا.الله اعزيزة تعطلتي فين الماكلة فيا الجوع بزاف.عزيزة.راها التحت يالله تهودي باش تاكلي.انا.هاء وعلاش مجبتيهاليش للهنا كيف المعتاد.عزيزة.😊ليوم مغاير الغدا فالجردة مع سي انس.انا.اشنو لا مبغيتش.عزيزة.راه سي انس بيدو طلب مني نجي نعيطلك.انا.شنووو.عزيزة.نوضي يالله اجي بعدا بدلي عليك.انا.اللا مبغيتش عاجبااني كسوتي(كنت لابسة كسوة فالاسود لاصقة عليا مع سندالة عالية وشعري غا مطلوق على راحتو)وزايدون انا مهواداش.عزيزة.منصحكش تعارضي اوامر السي انس.خلعاتني عزيزة ونضت باللهلا يطريهلي وهودت عزيزة وصلاتني غا لباب الجردة ومشات وخلاتني انا توترت خصوصا كنلمح انس كيقراني من راسي لرجلي تشجعت ومشيت جيهتو فهاد اللحظة بالضبط هب نسيم خفيف ولعبلي فخصلات شعري وطارو كيتراقصو مع النسيم تحت نظرات انس الجامحة قربت منو فين كان كالس.انس.تعطلتي بردات الماكلة.انا.سمحلييي.كلست كناكول وانا متوترة تحت نظرات ثاقبة ديال انس لدرجة تلفاتلي كيفاش نمضغ ماساليت غا بستة وستين كشفة تسنيت تجي عزيزة ولكن مجاتش ويلي واش هو باغي نبقا الراس فالراس انا وياه ياربي انس لاحظ التوتر ديالي.انس.مالكي مامرتاحاش.انا.(عليت عيني فيه)اا للا.انس.خودي راحتك بلا متبقاي مزيرة على راسك.انا.اه واخا.انس.اوا عاوديلي كنتي كتقراي.انا.اه يالله بديت فلافاك.انس.انا شعبة.انا.اقتصاد.انس.مزيان .واكتافيت بالسكات وحدران عينيا حيث كنت متاكدة بلي عينين انس كياكلوني بالماكلة بصعوبة باش قديت نطلع لبيتي غا دخلت سديت الباب ووركت عليها شادة على قلبي ليكان كيدق بزاف وكنت كنقول الناس دالقصر كاملين كيسمعوها تنفست وتوضيت صليت ومشيت لبلاصتي فالبالكون تا ظلام الحال ولكن شكون خلاك رجعات جات عندي عزيزة قاتلي سي انس باغيك اووف لصقة هادي هودت هاد المرة كان كالس جيهت المسبح مشيت لعندو اووف واش ميهنينيش كلست حداه.انس.واش كون منصردش موراك متجيش.انا.اا غا كانكون فالبيت وصاف.انس.يالله تعشاي باش نديك تشوفي واحد البلاصة.انا.واخا.ساد الصمت طول فترة الاكل تا سالينا وقف انس.انس.يالله.انا.واخا.تبعتو تمشينا فالجردة شوية عاد وصلنا لواحد الباب مدرق تما حلو ودخل دخلت موراه وسد الباب كانت غرفة فيها كنابي ومكتب وثلاجة الصراحة زوين ويقدر الواحد يسكن فيه دخلنا انس مشا جيهة البيرو من بعد ماطلب مني نكلس على الكنابي وتم راجع وهو هاز كيتار وجا وكلس حدايا.انس.تعرفي ازهرة قلال الناس ليجاو لهنا هادي بلاصتي السرية فيها كنلقا راسي .انا.اااه زوينة .انس.عندك الخبار كنضرب الكيتار .انا.بصاااح.انس.اه تبغي تسمعي.انا.اهاه.انس.واخا.بدا كيضرب الصراحة محترف كيعرف يعزف وكيفاش يجمع بين المعزوفات سالا وبقا كيشوف فيا وعينيه كلهوم مفيكسيين على عيني تا انا تبنجت ومقدرت ندير والو كنشوف فيه كيقرب مني ولكن متحركتش يمكن حيث عارفة

هادشي عاجل ام آجل غايوقع ومن اجل هادشي كامل انا جايا لهنا قرب مني انس بمسافة كافية باش نحس بانفاسو قبل منحس بشفايفو كيلامسو شنايفي استسلمتلو كليا وسلمتو راسي فديك اللحظات بالضبط كنت باغية غا نتفاك ولكن فاش حسيت بشي حاجة اختارقاتني دموعي بداو كينزلو بوحديتهوم انس كان مغيب مواعيش بالدنيا مدازش بزاف دالوقت حل عينيه وشاف فيا لقاني كنبكي تكهرب وجهو وتقلبو ملامحو اكتافا ناض من فوقي ولبس حوايجو ومشا للبيرو و هز يدو و زدخها عليه خلعني انا بدوري نضت من بلاصتي لويت عليا واحد الليزار تما ووقفت انس دار شاف فيا وعينيه حمرين واتاجه لجيهتي انا غا مزدت فالبكا وبديت كنرجع باللور تا وصلت للحيط هز بونية جمعها انا قلت غا يعطيلهالي للكمارة ولكن ضربها فالحيط تا قلت هرسو وغوت عليا تا تقبلي طبل ودني.انس.براااااااا خرجي برااااا. وماكفاهش هادشي شدني من يدي وجرني ولاحني برا وزدح الباب فوجهي انا كلست فالارض كنبكي جروحي كثار ونفسية كثر ماهية جسمية علاش ا ربي اهئ اهئ شنو درتلو شنو بغاو مني ككيفما درت معاهوم وحلة اهئ اهئ هاد الناس مراض كل واحد كيف داير اهئ اهئ رجعت للبيت لانا فيه دخلت للدوش كنبكي ونعاود علاش تعامل معايا هاكا ياك ليبغاو مني درتو علاش تاحاجة مامكادة علاش خرجت كلي منهارة وتلاحيت فالفراش بقيت كنبكي تا نعست وانا كنشوف قدامي غا الظلام والالام لدرجة فقدت الامل كاع فانو ممكن شي نهار نقدر نرجع كيف كنت ولا الامر بالنسبة ليا استحالة المستقبل مزال بعيد باش نفكر فيه همي كلو غا فالحاضر اما الماضي عمري قلت غا نساه حيث مغايخلينيش وديما تابعني وتا حاجة مكتموت كيف ماكايقولو غا كتناسا وكتنسى يا ترى شنو مزال مخبيلي فالليام الماجية؟؟؟؟؟....

من بعد ردة الفعل الغير المتوقعة من انس شنو كان باغي مني ياك ليطلباتو مني مراتو درتو علاش تعامل هاكاك نعست ومافقت الا على خبطة فالباب وبركان متوجه ليا نضت مخلوعة كنشوف شنو هادشي كانت سوسن وباينة عليها معصبة قربات مني وصرفقاتني انا مزال مدوخة بالنعاس زادتني هاد التسرفيقة ليعوجاتلي الكمارة تعمرو عيني بالدموع وشفت فيها.سوسن.الكلبة خليتك غا نهار مع انس قلبتيلي كلشي شنو درتي لانس باش يسد على راسو فالجردة شنو دوي الكلبة.انا.(بصوت كلو محقون) والله مادرتلو شي حاجة بالعكس اي حاجة سايرتو فيها.سوسن.(شداتني من شعري)اوا دوي مالو هاكا.انا.اهئ اهئ طلقيني امدام كدريني والله مدرتلو شي حاجة اهئ اهئ.مزال كنترجا فيها تحل الباب ودخل انس.انس.سووووسسسن.سوسن دارت بالزربة وشافت انس وطارت تلاحت عليه عنقاتو.سوسن.انس.انس.(بادلها العناق وعينيه كيشوفو فيا انا ليكنمسح عيني وكنكاد فشعري)سوسن شنو كنتي كديري.سوسن تفكات منو ورجعات كتشوف فيا بكره.سوسن.كنت كنشوف فهاد المصيبة معرفت شنو دارتلك.انس.(بتجاهل)اجي معايا.وجرها من يدها وخلاوني انا نفاجرت بالبكا معرفت شنو ندير مع هاد الناس كلشي خربقوهلي فحياتي تفكرت اليوم كندوي مع مي رقية هزيت حوايجي ليكانو عبارة على سروال وقاميجة تجين وكونفيرص كحلة هزيت صاك صغير فيه التيليفون وسوارت داري وخرجت بالسليتة مكان فيا ليشوف شي واحد من زهري متلاقيت تا واحد وخرجت بقيت ماشية مدة عاد بانتلي تاكسي شيرتلو وطلعت داني لوسط المدينة نزلت مشيت لواحد الجردة وكلست دوزت النم دالدوار ماشي مدة طويلة وكلماتني مي رقية.مي رقية.الو بنتي لباس.انا.(شادا راسي باش منبكيش)الو مي رقية لباس حمدالله ونتي.مي رقية.الحمد الله ابنتي توحشتك.انا مقدرتش نزيد نتحكم فراسي وانفاجرت بالبكا تحججت بلي غا توحشتها ساليت هدرتي وزدت فالبكا بقيت كنبكي بوحدي فالجردة تا حسيت بيد تحطات عليا درت نشوف كانت مرا باين عليها التيقار دايرة الحجاب من وجهها واحد النور حطات يدها على راسي.المرا.مالكي ابنتي علاش هاد الدموع كاملين.انا.اهئ اهئ الدنيا اخالتي الدنيا ظلماتني.هاد المرا تعمرو عينيها بالدموع.المرا.تاحاجة مكتستاهل تبكي راسك على ودها ومتنسايش لجئي لله راه عمرو ميخيبك.تفاجات من كلامها ليكيشبه لكلام ماما المكتوب فالرسالة مداتلي منديل مطرز باش نمسح وجهي وناضت مشات بقيت متبعاها بعيني تا مابقاتش كتبان رجعت كنتامل فالمنديل ودرتو فصاكي ونضت مشيت للداري كنت باغيا غا نبعد عليهوم ولكن شكون خلاك وصلت للبيتي معليا مابيا غا حليت الباب وانا نتصدم بانس تما غا شافني ناض جاي جيهتي وباين معصب الما فشلي فالركابي شدني وكروازاني مع الحيط وكيهدر من تحت سنانو.انس.فين كنتي ومعامن تشاورتي باش تخرجي.انا.ااا راه غا خرجت نبدل الجو وصاف تخنقت فداك البلاصة.انس.مامنحقكش ديري تا حاجة بلا اذني(وابتاسم ابتسامة استهزاء)ليكنعرف انا شاريك بالفلوس حاليا محدك مدرتي ديكشي ليجيتي على قبلو نتي عبدة ديالي.صدماتني هدرتو ليبيها قتل اي حاجة زوينة كنت كونتها عليه لداخل مني سهيت محسيت براسي الا وهو زادحني فاللوطو ومكسيري بالسرعة ليكتخلعني تكمشت فالكرسي كنبكي وكنطلب ربي غا نوصل كنخاف من السرعة اهئ اهئ كنت كنبكي بلاحس ومن بعد بديت كنصدر انين ولكن والو غا مزاد فالسرعة محبس تا للفيلا وعاود شدني من يدي ومطلعني فالدروج شفت فسوسن تما بعينين مدمعين باش تعتقني حيث انس كان معصب بزاف ولكن مدارت تا ردة فعل اكتافت بابتسامة خبيثة طلع جارني فالدروج تا وصلني لبيتي ودخل وسد الباب شدني من يدي ولاحني جيت على الناموسية وهو مشا للبالكون انا تكمشت خيفانة جمعت رجلي عندي وخشيت راسي فيهوم كنبكي وكنراقب داك الجسم ليكيطلع ويهبط بقوة سرعة التنفس ديالو فالبالكون بقا مدة وهو يتم داخل عندي عينيه حمرين قرب مني وشدني من كتافي بالجهد تاضرني.انا.اهئ اهئ كضرني حشومة عليك اهئ اهئ اآي اهئ.انس.كنت كنظن بلي غا تكوني مبدلة عليهوم سعا طلعتي (وضحك ضحكة استهزاء)فكل الاحوال نتي كديري خدمة وغا تخلصي عليها ولا نقول تخلصتي عليها وخصك تكمليها(كلس حدايا وكيقيسلي فشعري ليطاح كامل على وجهي)انا قلبي كان كيضرب بالجهد مقدرتش نتحمل يدي كيترعدو كنحس بانفاسو جيهة ودني.انا.اهئ اهئ شكادير اهئ.انس.(بلمعة فعينيه)راك مخلصة دافونس اولا بغيتي كثر مهمتك تجيبيلي وريث وهاني كنعاونك.قال هاد الكلمات وكمل شغالو انا كنت كيف الجماد خليتو يدير مابغا عندو الحق شكون غا يعطيني قيمة الى انا راسي معطيتهاش لراسي ولكن كنت مجبورة سالا انس من تفريغ رغبتو فيا وناض خرج انا قربت يدي لليزار لفيتو عليا وبقيت كنبكي الدم بلاصة الدموع صافي تهديت كلشي ضدي تا من انس ليوهبتو قلبي طلع ذئب كيستاغل فرائس ضعاف هههههه كنضحك على راسي انس انا ليرخصتلو راسي فهاد اللحظة بالضبط سئمت من الدنيا من الاستغلال ليا من الحكرة ومن النفاق والشر لويت عليا لايزار ودخلت للدوش سديت عليا و تقابلت مع المرايا كنشوف اجزاء من جسمي لمسهوم انس

كنزيد نقرف من راسي والدنيا تكحال فعينيا بلا منشعر هزيت واحد الشمبوان وضربت الزجاج تا تشقف سمعت التهراس فالباب مجاوبتش بالعكس بقيت متبعة الانعكاس ديالي على المرآة والطروفة المشقفة مبقيتش قادرة نستحمل راسي توجهت للرشاشة طلقتها كنغسل لحمي بطريقة جنونية عاود سمعت الدقان فالباب بلا مبالاة قابلتو كملت وتلويت فبينوار وتقابلت عاود مع المراية المشقفة هزيت مخلصتي من العداب واحد الطرف منها اه اه بكل شجاعة كنعتارف الدنيا غلباتني واستسلمتلا فاللخر صافي مبقاتش عندي القدرة نزيد نستحمل حطيت الزاجة على شراييني يالله بديت كنقطع فيه وقطرات من الدم بداو كينزلو تحل الباب ولمحت وجه عزيزة المفزوعة ولكن تصرفيقة جاتني من شخص مجهول كانت بنت كتشبه بزاف لانس على اثر هاد التسرفيقة فقدت الوعي.....كنحل عيني بتثاقل كلشي فيا كيضرني كان الصباح طالع هزيت يدي نقيس راسي ليكيضرني تفاجات بفاصمة فيه تفكرت ليوقع البارح ولا هاد الصباح معرفتش اه انا كنت مقررة نتاحر ولكن فاخر اللحظة شي وحدة منعاتني وزادت صرفقاتني مقدرتش نستحمل شنو كنت غاندير فلحظة ضعف وغباء كنت غا نهي حياتي اهئ اهئ شنو كنت غاندير الجريمة لكبيرة كون مشيت للنار كنحمدك اربي ونشكرك مزال فهاد الحالة تحل الباب عزيزة بابتسامة عريضة شافتني و مشات كتجري معرفتش فين شوية رجعات وكانت معاها البنت ليصرفقاتني هاد المرة وجهها مبتسم عكس اخر مرة كان الغضب فيها قربات مني ودوزات يدها على راسي وبابتسامة وصوت حنين دوات معايا.هي.سلام زهرة على سلامتك.انا بقيت كنشوف فيها ولكن جاوبتها حيث ارتاحيتلها.انا.شكرا.هي.امم عزيزة زهرة هادي مدة ماكلات غا يكون فيها الجوع ياك جيبيلها متاكول.عزيزة.واخا الالة.انا درت كنشوف فعزيزة باستغراب شكون هادي ليكتعيطلها لالة من بعد سوسن وهي تكون عندها ديكالثلاثين كتشبه لانس بزاف لاحظات هاد البنت هاد الاسئلة كاملة ليكدوز فمخي وكلماتني.هي.☺متعييش راسك بزاف بالتفكير.انا.اا شنو.هي.ههه عندك الخبار كضحكي المهم نعرفك براسي انا فدوى.انا.ااا؟؟؟؟.فدوى.امم اكيد مغاتكونيش سمعتي عليا على شكون غايعاودلك عليا المهم انا خت انس الصغيرة.انا.(تكاديت فالكلسة وحشمت)متشرفين الالة.فدوى.(بنظرة غريبة)لالة؟؟؟امم سوسسسسن(وتكات عليها من بعد عاودت ابتاسمت)بالعكس الحمقة انا لوستك راه نتقلق منك وتعاودي تعيطيلي لالة.انا.????? فدوى.اوووه اكيد مفهمتي والو سمحيلي بعدا على التصرفيقة غا تقلقت منك فاش بغيتي تنتاحري.انا.(بخفت)انا خصني نبوسلك يدك على ديك التصرفيقة ليفيقاتني قبل مانرتاكب الجريمة.فدوى.شنووووو.انا.لا والو.فدوى.شوفي غا ندوي معاك بصراحة نتي هنا ماشي وحدة عادية نتي هنا مرت خويا فهمتي.انا شفت فيها بدهشة واستغراب حيث على حد علمي غا انا وسوسن وانس ليعارفين.فدوى.متشوفيش هاكة راني عارفة كلشي عزيزة عاوداتلي كلشي فاش بدات كدق عليك ومبغيتيش تحلي والحمد الله وصلت فالوقت قبل ماترتاكبي حماقة.انا حدرت عيني وبديت كنبكي فدوى عاود هزاتهوملي وكتشوف فيا.فدوى.نعطيك نصيحة هنا متحدريش عينيك بالعكس طرطقيهوم خصوصا فهاديك سوسن حيث قد مانتي حادرة عينيك غا تزيد دلك فهمتيني.انا.اهى اهئ نتي مفاهمة والو انا جيت لهنا نولد لخوك ولد اهئ وراه تخلصت على هاد الشي.فدوى حسيت بيها تصدمات من كلامي سكتات مدة وعاد دوات.فدوى.سوسن جابتك ياك.انا.اهى اهئ اه.فدوى.كنت عارفاها وباش هدداتك باش تقبلي.انا بقيت ساكنة وكنشوف فيها معرفت واش نتيق فيها ونعاودلها ولا نسكت حيث سوسن غا تاذيني تبعت احساسي ليكيقولي نتيق فيها ونعاودلها وعاودتلها كلشي من نهار خرجت من الدوار تا لبارح وفدوى كتصنط ليا بحسرة تا ساليت كلامي عاد دوات.فدوى..كتبغي انس.انا.شنو؟؟؟.فدوى.سولتك حيتاش فاش كنتي كتدوي عليه فلقاؤكوم فالدوار حسيت بهاد الشي.انا سكت وحدرت عيني فدوى عاودت هزاتهوملي وبابتسامة.فدوى.معندك لاش تحشمي مدرتي والو وكنواعدك غا نوقف معاك.فهاد الاثناء دخلات عزيزة وهازة بلاطو فيه ميتكال.فدوى.ها الماكلة جات غا تاكليها كاملة بلا اعتراض.انا اصلان مكنتش غا نعتارض كان فيا الموت دالجوع وخا حشمت من التصرف ديالي والدخول طول وعرض فالماكلة قدامهوم ماشي لخاطري راه من البارح مكليت ساليت الماكلة خرجاتها عزيزة ورجعات فدوى كملات كلامها هاد المرة شداتلي فيدي وتقابلت معايا.فدوى.تعرفي ازهرة انس كيبغيك.نزل عليا كلامها بحال الصاعقة بالزربة نترت يدي منها كنشوف فيها بصدمة مقدرتش نتكلم لدلك هي كملات كلامها.فدوى.تيقيني انا وسوسن عارفين هادشي مزيان كون تشوفيه البارح فاش سخفتي كان غا يحماق وكيغوت يجيبو الطبيب وفاش جا لهنا كان اكثر واحد فينا متوتر.انا.(بابتسامة كدل على الحسرة والقهرة)كضحكي عليا ياك ولا معايا بغيت غي نعرف واش ليكيبغي كيادي واش ليكيبغي كيعدب انا راني الضحية هنا ولكن ماشي الضحية دخوك ومرتو انا الضحية دالضروف الضروف ليكتكون قوا مني فكل مرة.فدوى.متشووفيش غا هاد الجانب شوفي بايجابية للحياة.انا.الحياة الحياة مافيهاش ايجابي وسلبي فيها تنجح ولا تسقط تنجح تكسبها ولا متنجحش وتعيش حياتك كاملة فتعاسة.فدوى.مضنيش بلي انا حسن منك تعرفي شنو هي اسوء حاجة وقعاتلي فحياتي هي سوسن ولات مرات خويا سوسن ازهرة دمراتلي حياتي ماما ليهادي سنين مقدرت نعيطلها ماما حيث سخطات عليا بسباب صاحبتي ليكنت كنظنها صاحبتي سوسن.انا كثرو عليا الصدمات لدرجة مبقيتش كنستاغرب نسمع شي حاجة صادمة كثر من هادشي حدي تقاديت فالكلسة وشفت ففدوى ليكانت كتدوي بحرقة وعينيها كيلمعو بالدموع.فدوى.اه ازهرة سوسن دمراتني استاغلاتني باش توصل لخويا وتنحيني من طريقها سوسن اكبر استغلالية طماعة كيهموها غا الفلوس بدات براجلي وكملات بخويا.انا.راجلك؟؟على نتي مزوجة.فدوى.اه حمزة راجلي .انا.وشنو علاقة سوسن بالموضوع.فدوى.ههه سوسن قصتي معاها بدات العام ليكان عندي اللخري فالجامعة وبدات علاقتنا فاللول كانت راسمالي نفس الصورة ليراسماها لعائلتي دبا ومن بعد وراتني وجهها الحقيقي انا ديك الوقت كنت يالله تعرفت على حمزة هو محامي من كازا باباه وماماه من اغنى اغنياء كازا ولكن حمزة كون راسو بنفسو سوسن بقات كتحوم عليا انا وحمزة باش طيحو فشباكها ولكن فاش لقاتو كيبغيني بدات كترمي راسها عليه انا عرفت وشوهتها وهنا بدات رحلة الانتقام ديالها كانت كتلعب على جوج جيهات خويا كتغرقو وانا تهنا مني.انا.وماماك شنو مشكيلتك معاها.فدوى.ماما ماما ماما توحشت نطق هاد الكلمة ماما اختي سوسن لعبتها عليها كيفما لعبتها عليا انا قنعاتني انا وحمزة بلي عائلاتنا مغايقبلوش بالعلاقة ديالنا خصوصا انو حنا منافسين لبعض وخصنا نحطهوم امام الامر الواقع ونتزوجو فالسر ومن بعد نخبروهوم حنا رحبنا بالفكرة وكانت غا تمشي مزيان كون ما سوسن تدخلات وصلاتها لماما ماما ليمستاحملتش وغوتات عليا مزال كنتفكر كلامها بالحرف قاتلي ملي معطيتهاش اعتبار وتزوجت بلا خبار وانا بنتها الوحيدة معندها مدير بيا ونكراتني ومنعاتني ناديلها ماما مرا خرا.الصراحة الماتني قصة فدوى وبديت كنبكي الصراحة بقات فيا وزدت حقدت على سوسن.فدوى.متبكيش ازهرة خصكي تكوني دكية وتفطري بسوسن قبل ماتغدا بيك .انا.كيفاش.فدوى.متخافيش انا غا نكون معاك هنا وغا نوجهك جا وقت ردان الحساب وسوسن غا تدفع ثمن فعلتها.كملت نهاري كامل مع فدوى ليكانت كتعاودلي على راجلها وعائلتو وشحال كيبغيوها دواتلي على بنتها سمران ليفعمرها خمس سنين وراتني تصووويرتها فهاد النهار مشفت لا انس ولا سووسن وخا كنت مشتاقة نشوف انس ونحاول نقرا فعينيه ديكشي ليقالتلي عليه فدوى نعست وفمنتصف الليل حسيت بوجود دشي واحد معايا فالغرفة وللمسات خفاف على شعري ووجهي رتاحيتلهوم وعرفتهوم دانس مبغيتش نحل عيني خفت لايكون غا حلم ورجعت نعست فقت لا غد ليه كيف العادة بديت روتينياتي ولبست حوايجي وكلست فبلاصتي المعتادة البالكون تحل الباب وتقدمو خطوات كبار باتجاهي كان انس جا وقف حدا البالكون وقبل مايخاطبني قاطعتو.انا.جيتي تاخد ديكشي ليجبتيني على قبلو.انس حسيت بيه تصدم فاللول ولكن جاوبني بخبث.اانس.باش تحاولي تنتاحري كيفما قبل وتلقاي مبرر لديكشي.انا.هه كتعرف تجاوب ولكن متنساش راه نتا ومراتك بصاح السباب.انس.لا راك غالطة الطمع والفلوس هما السباب.دارر باش يمشي انا وقفتو بكلامي.انا.بغيت غا نعرف علاش جيتي عندي دبا.انس.جيت نشوف واش مزال صالحة تادي المهمة ليجيتي على قبلها.انا.(بغصة)اوا شنو لقيتي.انس.مزيان مزالة صالحة.آلماتني هدرتو بزاف وتغرغرو عينيا مبغيتش هاد النظرة التشييئية ديالو ليا.انا.قولي علاش كدير معايا هاكا.انس.حيتاش نتي هادشي ليكتستاهليه.انا.(والدموع هباطينلي)لا غالط انا نقولك علاش حيتاش انا بوحديتي اولا.شفت بنظرتي المنكسرة فعينين انس ليكلهوم حدة وكمملت كلامي مع ابتسامة استهزاء.انا.مكدبتش ياك!!اختاريتو زهرة حيتاش وحيدة ومعندها تا واحد ديرو فيها ليدرتو تا وااحد مغايقولكوم شنو درتو تا واحد مغايدافع عليا كان بامكانك تجيب اي وحدة تجيبلك ولد ولكن مكاينش بحال غبية دمدومة كتحكمها العاطفة مجرد تهديد بسيط تتخلا على حياتها كاملة وهاكا غا تهنا من اي خطر ممكن نشكلو عليكوم فالمستقبل.انس غا ساليت كلامي خرج وزدح الباب وانا كلست فالبالكون كنبكي بصاح هادي هي الحقيقة ليكنهرب منها انا وحيدة وهادا هو السبب ليخلاهوم ياخدوني بالدرجة الاولى......》》》》》عند انس》》》》》 صعيب عليا بزاف ندوي ولا نحكي ولا نبرر قصتي مع زهرة ولا قصة عشقي وهيامي لزهرة ليبدا من نهار كنت غا نضربها اسروني عينيها من ديك النهار حشمتها عفويتها كلشي فيها حمقني فارقتها وافنا مساخيش وكنتمننا نعاود نتلاقا زهرتي الوردية هاكة كنت كنطلق عليها حيتاش خدودها كتعتاليهوم واحد الوردية فاش كتحشم وشاءت الاقدار اني نشوفها عندي فالفيلا وهي كتغرق مكسبت تا عقل وتلاحيت موراها جبدتها وعرفت من بعد بلي مامرتاحاش وواضعة بزاف دالحواجز الوهمية بيناتنا خليتها على راحتها اصلان انا مزوج شنو غا نخليها تبني امال وفاللخر تلاقا بهاد الواقع.....

كملت حياتي ولكن صورتها عمرها فارقت ذاكرتي ولكن شوفت سوسن قدامي كتخليني نرجع للواقع ونتفكر بلي انا السبب فكاع ليوقعلها اه اليوم غا نعتارف ليكوم باكبر سر فحياتي انا السبب فحرمان سوسن من الاطفال للابد سوسن عمري بغيتها ولا غا نبغيها ولكن كاي رجل عندي نزوات ووحدة منهوم كانت مع سوسن ليتنتج عليها حمل اضطريت نتزوجها وفلحظة سهو مني وانا صايك اللوطو وقعاتلنا حادثة انا موقعلي والو ولكن سوسن وقعلها اجهاض وكانت غاتموت واضطرو الاطباء يستاصلو الرحم ديالها باش يعتقوها وهاد الحقيقة كتقتلني كنتظاهر كل نهار بالحب لسوسن باش نكفر ولو شوية من ديكشي ليدرت فحقها ولكن الحاجة(الام ديالي)كاي ام بغات تشوف ولاد ولدها الوحيد وبدات كضغط علينا الشيء ليخلا سوسن تلجا تقلب على ام حاضنة يعني تحمل بولدي وتعطيه لسوسن تربيه الصراحة مكنتش كنظن بلي كاين شي وحدة فهاد الدنيا تقبل دير هاد الخير وتخلا على ولدها باش تفرح وحدة خرا وباش نكون عادل شرطت على سوسن نتزوج هاد البنت ليغاتقبل وكانت المفاجاة انو البنت ليقبلات دير هاد المعروف هي زهرة منوصفلكومش فرحتي وصدمتي فنفس الوقت فاش شفتها قدامي تا فاجاتني سوسن بلي عارفة بلي تلاقيتها قبل خفت تكون عاقت بيا ولكن العكس سوسن بنت قلبها بيض وطيب المهم دازت ليام وشوقي لزهرة زاد تا جات سكنات معانا ونا غا نبقا نشوفها ديما وصل النهار ليمقررة فيه سوسن تخوي باش تخليني نفارد بزهرة ولكن العكس وقع زهرة كانت مكتجي تا كنطلبها وكيبان بلي ديكشي بزز منها لدلك باش نلطف الجو معاها قلت نديها للمكاني السري واستاغليت الموقف وتقربت منها فاش معارضاتش ملكت الدنيا ونسيت راسي تا كنحل عيني وكنلقاها كتبكي تصدمت يعني هي رافضة وغا كتمثلل عليا ومابغياش هادشي تعصبت بزاف وبردتو فيها وليزاد كمل عليا الحقيقة ليقالتلي عليها سوسن بلي تخلصات على قبل الخدمة ليغادير حلفت نتاقم منهاووليت كنتعامل معاها على هاد الاساس ولكن فاش قررت تنتاحر وجات فدوى على قبلها كنت غا نتصطا وانا كنشوف فدوى كتغوت عتقو الروح وكتانبني اما اليوم فاش سولاتني سؤال وجاوبات جواب قتلني بغيت نقولها بلي نتي ماشي وحيدة راني معاك انا غا نكونلك كلشي فهاد الدنيا واي حاجة تحرمتي منها غا تلقايها فيا ولكن هدرة سوسن وهي كتقولي بلي زهرة طماعة وتابعة غا الفلوس وخدات الملايين باش تقبل تعطينا الولد كتمنعني لدلك خرجت وخليتها》》》》عند زهرة》》》 داز النهار مكهرب عندي جات عندي فدوى ودردشنا كنرتاحلها هي كتشكي همها وانا كدلك صافي وكملت نهاري االغد ليه من بعد ماشفت انس خارج من الفيلا قلت نتمشى شوية فالفيلا ومن زهري منتلاقا غا بسوسن مكلماتنيش حيتتاش شافت فدوى جاية لدلك كملات طريقها------------بعد مرور شهر--------------- طيلة هاد الشهر كنحاول نخبي التغيرات الفيزيولوجية ليكتطرا عليا فهاد الفترة اه انا حاملة ولكن تحت طلب من فدوى خبينا الموضوع من بعد معرفنا انا اصلان كنتمنا عمرهوم يعرفو باش ميحرمونيش من ولدي ليولا عندي ارتباط وثيق بيه قد ماهو كيكبر لداخل مني كنزييد نتعلق بيه ومستحيل نعطيه لسوسن ولا لغيرها الا على جثتي واحد الحاجة ليمريحاني الوجود دفدوى ليمارة بنفس التجربة وكتعرف كيفاش التعامل خصوصا الى جاتني حالة الوحم ليعلا انس كنموت عليه وعلى اي حاجة منو لدلك مسكينة كتجيبلي قوامجو فيها الريحة منو كنقضي بيها الوجود ديالها محسسني بالامان والثقة من انو سوسن ولا غيرها ميقدر ياخدلي ولدي من حضني ولكن تجري الرياح بما لا تشتهي السفن الرجوع دالحاجة قلب كل الموازين لينا كاملين فدوى ليلحاجة مكتبغيهاش تكون فنفس البلاصة لهيا فيها سوسن وانس والتبرير ليخصهوم يقدموه للحاجة على الوجود ديالي فالفيلا وانا كيفاش غا نتعامل معاها والى مشات فدوى وعرفوا بحملي شنو غا يوقعلي الحاجة جات على غفلة واحد الصباح بلا متعلم كانو باينين عليها ملامح التعجب وهي كتوزع النظرات بيني وبين فدوى تقدم انس وسوسن لعندها سلموا عليها انا شفت ففدوى لقيتها منهارة مقدرتش نزيد نقوى كنت غا نهار كون مدارت فدوى واحد الحركة.فدوى.خويا ها انا فبيتي الفوق هادي كتبقا دار بابا ومن حقي نجيلها فوقاش مابغيت.كملت كلامها وطلعات.الحاجة.انس شواقع هنا مالها ختك ياكما عندها شي مشكيل.انس.الحاجة تهدني ما مالها والو غا جات عطلة وصاف لهنا.الحاجة.الحمدالله خفت لايكون عندها شي مشكيل(ووجهات نظراتها ليا)سلام ابنتي معرفتكش شكون نتي.سوسن.(نقزات)هادي صاحبتي ماشي من المدينة وعندها شي غراض هنا ديكشي علاش عرضتها للدار.الحاجة.(بابتسامة)مرحبا بيك ابنتي خودي راحتك الدار دارك.انا.شكرا اخالتي.طلع انس مع سوسن وماماه وبقيت انا لتحت كلسست على الكرسي وكناكل هاكا وليت الماكلة والكلاس وشمان حوايج انس بقيت كنتامل فردة فعل الحاجة الصراحة مرا طيبة ونية لدلك طاحت ففخ سوسن وتا من فدوى انا شفت ردة فعلها ووهي كتسول عليها واش عندها شي مشكيل الخوف فعينيها واخا تكون غضبانة عليها كتبقى ام والام عمرها مكتحقد انا عمري جربت هاد الاحساس ديكون عندك ام حنون كتحن عليك وكتبغيك ولكن ولدي مغايعيشش نفس التجربة حطييت يدي على كرشي كنتلمسها اللحظة ليغانعلي عيني لمحة سوسن قدامي كتشوف فيا بريبة وشك الدم تخطف من وجهي بقوة الخلعة ناري تكون عاقت بيا خطفت يدي بالزربة وحاولت نبان عادية تا تكلمات وارتاحيت شيئا ما.سوسن.ا شوفي الى خليتك على راحتك هاد المدة ما تعتابريش داكشي خوف مني راه ماما الحاجة رجعات واي حاجة بسيطةغا تندمي عليها تفاهمنا.فدوى.(من ورانا)تا نتي معانا اولا نسيتي.سوسن.(دارت عند فدوى)نتي اصلان اش دخلك.فدوى.امم محدك كتكلمي مع مرات خويا كيهمني الامر.سوسن.(بغضب)متعصبينيش افدوى.فدوى.(ببرود)ههه على شنو غا ديري.سوسن.غا تندمي كنواعدك.فدوى. على مافخيلك ركبيه.مشات سوسن معصبة وخلاتني مع فدوى.انا.ويلي تخلعت حسابلي فرشاتني.فدوى.اويلي شنو.انا.لا معاقت بوالو.فدوى.دبا سلكات خصنا نردو بالنا خصوصا مع الوجود دالحاجة.انا.على سيرة ماماك راها كتبغيك بزاف.فدوى.هه ضحكتيني.انا.والله الى كندوي نيشان كون تشوفيها كيف كانت كتدوي مع انس وكتسولو عليك.فدوى.معلينا غا نمشي نكمل كلامي مع بنتي راه كنت كندوي معاها غا شفت سوسن معاك وجيت نشوف.انا.بوسيهالي.فدوى ضروري بقوة معاودتلها عليك ولات كتعرفك سيري طلعي لبيتك وارتاحي.انا.اه واخا.كملت ماكلتي وتميت طالعة وانا طالعة تكروازيت مع انس هواد فالدروج غا هو مشا من جهة وانا من جهة متخايلوش قلبي تززادو دقاتو ورغبتي فقربو قداش مي كبتها وطرت لبيتي دخلت وسديت الباب ومشيت بالجرا للماريو كنقلب على القاميجة ديالو واخر صورة دالايكو دولدي ملقيتش التصويرة ولكن القاميجة كاينة شديتها كنشم فيها تا تحلات الباب لحت القاميجة دغيا وخبيتها ووقفت نشوف شكون كانت سوسن بديت كنتصرف عادي.سوسن.امم بغيت نقولك ممكن تهودي لتحت راني جمعت العائلة وخصك تا نتي تكوني معانا.ومشات قبل ماتسمع جوابي مكنتش باغيا نمشي ولكن فضولي غا يقتلني سلمت امري لله وهودت كان كلشي مجموع شفت ففدوى بعينيا زعما شواقع دارتلي منعرفت ووقفنا كنتسناو شنو غا تقول سوسن .سوسن.بما انو ماما رجعات ما بقا مايتخبا نفرحوها معانا ماما انس واخيرا انا حاملة.هاد الخبر كان صدمة ثلاثية الابعاد عليا انا وفدوى ولكن الحاجة فرحات بزاف وانس كانو فعينيه الفرحة وهو كيشوف فيا سوسن قربات مني وهمسات.سوسن.واخا تعياو متخبعو غا نعرف نعرفف وفالاخير الولد ولدي وانا ليغانربيه ومشات.حاولت انساحب قبل ما انهار قدامهوم طلعت لبيتي تبعاتني فدوى.انا اهئ اهئ غا تديلي ولدي افدوى غا تديهلي اهئ اهئ .فدوى.(عنقاتني)شششش فكل الاحوال كانو غا يعرفو فاش تكبر كرشك محدي معاك متخافيش.قدرات فدوى تهداني ومشات انا بقيت كالسة محطمة ونضت هزيت صاكي وخرجت كان ضروري نرتاح بعيد على هاد الفيلا ونبعد راسي بزاف لشي بلاصة متوقعهاش سوسن اني نرجعلها ومكاينش بحال واحد البلاصة مستحيل تصورها توجهتلها معارفاش شنو كان كيتسناني فيها من مفاجأت وشحال ديال التغيرات غا يوقعو فيها كندوي على الدوار قررت نرجع للدوار لبلاصة ليهربت منها ومكنظنش سوسن غا تفكر اني رجعت لتما ..

يتبع
الجزء الأخير