صورة مصغرة لـقصة جميلة

قصة جميلة

qisat 9isat 
رواية جميلة

قصة من قلب الواقع بعيدا على المثالية كالعادة، قصة قصيرة مثيرة للجذل للمتعة والعبرة احداثها سمعتهم بودني والحبكة دائما وابدا من ابداعي

 قصة شعبية بامتياز من الطبقة المتوسطة طاحت فبالي فجأة قلت بما انه القنط فغدي نستغل الفرصة ندردشو بيها شوية مع العلم انها مليئة بالعبر وبالاحداث اللي ممكن توقع لأي واحد.

هناك كلمات نابية ملزوم عليا نعبر بيها لاكن غنحاول ندفنها فالحوار.


" جميلة "
بقلم : ghazal trust


قبل سنة ...

فباب كراج واقف شاب ثلاتيني طويل القامة ملامح عربية عادية .. شعر اسود وعيون سوداء ولحية سوداء . ملامح عادية جدا لاكن مسرار وحواجب كثيفة مرتبة اقرب بكثير لجفن العين الشيء اللي كيعطي ويميز نضراتو المضلمة بجادبية كبيرة . لابس جاكيط كزير ودجين اسود وتيورط اسود وحداء رياضي اسود . الاسود فالاسود وواقف امام المحل يديه على جناب السمطة دسروال حال رجليه وكيشوف بعبوس وتمرد فكراج مسدود على شارع كبير بمدينة سلا القواس . محلات مستفة على الشارع الرئيسي جنب بعضياتهم قدامهم حديقة خاصة بيهم مستطيلة على طول المحلات باشجار قصيرة مضللة على ابواب كل محل . 

كان واقف وبجنبو شاب طويل شعرو خفيف اشهب كانع اصلع ابيض البشرة بكرش سابقاه وتيوشرط حمرا مع سروال باج مكمش بقوة الجلاس وسبرديلة بيضاء كيشوفو فالكراج المقفل 

حك صلعتو وقال بملل : بقا دور تا يطيرو ليك بيه وجلس حداه دير شي كارطونة فالباب وبدا تبكي 

تنهد مهدي بتمرد مخزز وجبد وحيد من ودنو كارو حطو فمو عشلو كيتمعن فداك الكراج مزيان وبخ الدخان فالهواء الطلق وقال بإكراه 

- ينعل بو الوقت .. ينعل ديلمو العالم كاع 

حول عرفة عينو للمحل للي لاسق عليه وكانت فيه قهوة متوسطة قديمة وحتا ابوابها قدام عامرة برجال كبار وريحة الشيشة خارجة واصلة تا لعندهم 

- يخليك باك تحل حدا زكو قهوى اخرى ؟؟

تلف مهدي كيشوف فيه مطولا واش يخسر معاه الهضرة ولا يخسر ليه الوجه وقال باستهزاء 

- مالك اصاحبي مخري مالك .. مالك واش كتشوف الوقت خارية عليا وكتقول ليا نحل قهوى باش غنحلها ببيي.... اجي وحل قهوى !!!

عرفة : هضر مع باك اصاح يصبر ليك فشي كريدي ماتقولش ليك غتحل حداه 

مهدي باستهزاء : با لقا لكريدي تا لك**** بقيت ليه غا انا ... هوا نهار الكحل عندو فاش كندخل للدار كيا يبزق ويسوط .... ونفرضووو كااع ضبر ليا فكريدي ! غادي نحلها بسميتي ؟؟ لق**** ودخل تخدم سرباي عند باك ديك الساعة



تنهد ليه عرفة بيأس وقال: وخاي شوف كي دير نتا غتموت لينا على هاد المحل كل مرة جاي واقف قدامو كتفرج فيه ... شوف مع الواليدة الى عندها شي ذهب تسلفك تا دير وردو ليها 

دور مهدي راسو كيضحك بسخرية وسكت حسن ليه مالقاش لكلمات باش يطلي عرفة اللي غير كيدبز فالهضرة ... دخل للقهوى اللي ملاسقة مع الكراج اللي حداها وجر كرسي جلس مربع يديه على الطبلة كيغزز واحد العود .. طلب ليه شيشة وجلس مقابل مع باه اللي جالس فوق كنبة حدا الرجال شاد الشيشة فمو وتيليفون فيدو متكي على ضهرو وهاز رجل على رجل مكيشوفش فيه كاع ومامسوق ليه ولا لخيالو يدخل ولا يجلس ولا ينتاحر كاع .. داخل سوق راسو ومسنط لعضامو مكيشةف فحتى واحد عكس مهدي اللي كل مرة يدور يشوف فيه ويزفر بحسرة . 

لعشيا كلها وهوا جالس كما عادتو فالقهوى تا ضلام الحال وباقي جالس هوا وعرفة على شيشة وحدة كل واحد منين كيجر .. جالس وكيفكر ويشوف فبنادم كاره حياتو وكاره عباد الله وماكرهش ينوض يدفل عليهم واحد واحد وخصوصا اللي كيضحك اكره واحد عند مهدي فلحضة غضب وحيرة وحسرة وفاش كضربو الزلطة هي يشوف شي واحد كيضحك واخا يكون كيهضر فتيليفون . 

ناض باه مشا لاكيس مخزز حتى هوا ومعلي دوك الحجبان كأنه مكاينش فالرجال بحال .. شبيه الابن الخالق الناطق فجميع الطباع . جمع الروسيطة كلها وقال مخاطب الجيرو ديال المحل متكي على لكونطوار من بعد ما عركها

دخان 

- دوك القراعي اللي كيباتو بلا غسيل تا لصباح تا كتولي ريحة الخرا كتعطي منهم ميتغسلوش ؟ لاش جايب فام دميناج مالي لقراعي كيباتو منشورين كي ليتاما هاا؟

تنهد جيرو كيحك راسو وقال : راه غير فتيحة كانت مريضة شوية مشات بكري 

رد بنرفزة ومهدي كيقلب عينيه ويسب بينو وبين راسو طالعة ليه ديك الحياة وداك الروتين فحيات اعماق قلبو 

الاب: فتيحة تمشي بكري وانا نشيش بريحة الخرا فالقراعي ؟ غسل عليا داكشي بلا قوة الهضرة لا مشات فتيحة بكري غسلهم نتا نتا شكدير هنا محني هااا؟ تريكة كي دايرة باغيين تخرجو عليا (خرج كينكر ) الله يتبعكم البلا تريكة تفوو

داز حدا مهدي اللي جالس متكي على ركابيه قالب وجهه كيسوط ماهضرش معاه .. لا هوا كيهز لهضرة لبته ولا باه كيهز ليه الهضرة .. من الاحسن كل واحد يدخل سوق راسو ماتجبدني منحبدك . 

ضربات العشرة وبدات البنات يدخلو ينغمو الراس ... مهدي فالقنت حدا الباب مكيبانش اللي داخل شاد تيلي طالع نازل والعود فمو اللي دخلات كيتبعها بعينيه ويتحسر على كمامرهم عكس عرفة اللي تابعهم بعينيه حال فمو مع اي وحدة دخلات . شاف فيه مهدي بنص عين كيبركن بفمو بإكراه واشمأزاز وقال 

- واخا دخل كلبة تشيش تحل فها غمك اصاح تجمع شوية 

عرفة : بشهوة) التوت اصاحبي 

مهدي : امم .. توت !! كيقطرو بالمكياج توت ! لا فورمة لا وقفة لا مشية و حال فمك كي لحمار (حط الشيشة ) تهز نتحركو تهز 

عرفة : لعيبة ؟ 

مهدي: مقااااااااااااااا.....دة.... (طولها) غا تهز نشوفو جهة اخرى 

عرفة: غنضربو عند خونا يضبرنا لنا فيها تا للل ... 

مهدي : وا عيط ليه شوف فين شادها انا صافي مابقاش عندي فين نزيد 

مشا لاكيس طل عليها جمع داكشي اللي بقا من مور باه دارو فالجيب وهوا يتم جيرو جاي ليه كيحشي ليه الهضرة 

- هانيا نحطها من عندي تا تجي 

تلفت مهدي طلعو وهبطو وعينيه مسدودين عرفو الجيرو طفا ليه الراس كيقلب معامن .. مارضش عليه مهدي كافية ديك الشوفة واللسان اللي اللي كيتفتف بين السنان وحدا شنايفو جامع اقوال واحكام لا مثيل لها فالدنيا . مشا بحال طلع هوا وعرفة فطموبيل صغيرة كيهضرو فتيلي ويتفاهمو مع المخاطب . 

وقفو الطموبيل حدا البحر فسلا فمكان ملقب بسرم الشيخ .. لانه مستف بالطموبيلات فالليل شي حدا شي كأنهم فرحلة وكل واحد اش كيدير كل واحد مع كليكتو شنو كير . 

هبط داك الكوسان اللور وطلق راسو ورجليه مغمض عينيه كيغني وعرفة كيبرم ليه فجوانات

"حيدي الكرسون ونوضي وحيدي الكرصون ونوضي . وراااه حمات البرمة هزي الطاسة رشي بالماء . هاكي الكيس .. هاكس ياوهاكي لكيس .. هاكيس لكيس وهبطي نيشان ضربي حكة لترمة وصابون بلدي فالدمة شللي وخرجي من تمااااا اهاااه وبالصحة هاااهاااهاه بالراحة هاااها"

ضحك عرفة وهوا كيلحس النيبرو بلسانو ويلسق وقال 

- شكتقول الق******

رد مهدي ساد عينيه ويدو مدلية من السرجم والليل اضواء بعيدة صفرا ديال المدينة قدمهم .. منضر هادئء جميل وريحة البحر والفلايك مرمية قدامهم والبني جديد موراهم يالاه طلع . السطافيط كتجي طل تجميع صريف وترجع بحالها ... عارفين كلشي سكران تما كلشي طاير فالسما فرصة يجمعو فيها الصرف ويخليو الشباب على خاطرهم غير ميديرة ليهم مشاكل ولا ينوضو شي صدع . 

مهدي: تفكرت واحد المطنكة كانت كتغنيها 

تهز خليفة كتبومبة بالضحك مع الغلض وقال 

- عا مطاح فبالك .. شد شد 

مد ليه جوان شدو مهدي كيحل عينيه بزز حطو ففمو ورجع تكا كيتنشوا وعرفة حداه كيعود نفس الديسك كل مرة تا كعا وقال كيسوط 

- لسقتيه فينا ا*****ي .. جا ماحيدو دابا 

ماجاوبوش مهدي بقا على نفس الوضعية كيحل عينيه بتتاقل ويرمش تا وقفات حداه بي إيم جديدة باضواء زرقا ومزل منها واحد متوسط القامة عندو شوية دالكرش وحروفو حرشة حل عليهم الباب ولاح ليه خنيشة على حجرو .. تلف مهدي بتتاقل هاز راسو وهاز حاجبو كيحقق فيه 

مول بي ايم : طلع 

تأكد منو مهدي وقلب وجهو كيأفاف بملل جبد الف درهم من جيب عطاها ليه وقال 

- زايدة تما 100 درهم كولها مرة جايا نقصها ليك بقا عاقل 

رد مول بي أيم : ميكر فيك سفوف ميكر فيك فورص الشيشة سفيتيها مالك اصاحبي توكض شوية 

شاف فيه مهدي بعين مسدودة : لفلوس اللي كيوكضو ديتيهم جلس مول بي ايم حداهم حال الباب طموبيلتو تاهوا من جهتهم وشعل كارو 

هز مهدي راسو كيحقق فديك الخنيشة بنص عينه وحلها داقها وجبد كارطة بدا يستر ويطلع وخز راسو تا دخلات معاه مزيان وتنغم ورجع هز راسو بغا يجمعها وهوا يهضر مو بي ايم وقال 

- وا فرق اصاح 

هز فيه مهدي عينو وقال : خديتي فلوسك وا .. جمع كرك 

عرفة : انشوفو داكشي 

مهدي: تا نتا جمع كرك 

جا يردها لجيبو وخوا يشوف فيهم بنص عين ساكتين ورجع مدها ليهم وقال 

- تريكة لق*******

عطاها ليهم وتكا راسو كيتسنط لعضامو فصمت

الجلسة ماطولاتش بزاف كان محتاج يعمر راس فقط ويمشي بحالو . 

وقف حدا عمارة مصمك وطلع حال عين وساد عين كتبان ليه غير الناموسية والمخدة . مع الحلة دالباب وقف كيشوف الصدع نايض مع باه وخوه ومو شادة راسو كتنفخ 

مهدي: السلام عليكم .... تصبحو على خير 

رجع اللور خرج منين جا وسد الباب هبط فحالو كيتفتق فجيابو على السورات وطلع فطموبيل نيشان لدار الثانية ديال باه خاوية فعمارة من السكن الاقتصادي ودخل سد عليه الباب تكسل فأقرب سداري


مع الدروج نازل مصحصح من جديد والنهار توسط .. عينيه مجدبين بالنعاس خلا مو فالدار كتنكر كيما العادة . لاشغل لامشغلة لا والو هادي هي حياتك .. هاكا غتبقا ؟ سيادك دارو سيادك فعلو وتركو . 

اللباس والماكلة اللي كيجيبو عندهم للدار فقط من غير هادشي تا حاجة اخرى مكتديه للدار . خرج ضربات فيه الشمس عبس ماقدرش يشوف فيها و طلع بسرعة فالطموبيل مفركس ... مكدبش اللي قال . " الحزقة والاناقة والدوران فالزنقة " اللي شاف مهدي يقول هنا نبات واللي عرفو عن قرب نيييت يبات مايصبح عيه صباح . اكثر واحد كاره حياتو تا حاجة مكتعجبو وتا حاجة مجاياها على كانتو من غير صحابو اللي لقا فيهم داكشي اللي باغي و وبلا بيهم ميقدرش يدوز النهار. 

ديمارا مباشرة ريحة الشمبوان والبارفان عاطية والنقا وتفركيسة . وقف حدا واحد لاصال ديال الرياضة ودخل كيدور عينيه مع الدخلة لاح السوارت فالهوى ومع الرمية تلفت شاب اخر مان كيتريني شدهم على غفلة وقال 

- واجي اصاحبي صافي قضيتي الغرض

رد مهدي مخزز غادي خارج : ماقضيت تاوزة ناهار كيكون عندم باش تقضي مكتقضي والو 

الشاب: واجي اصاحبي ضرب ليك شي 30 كيلو 

مهدي: ضربها فكرك 

الشاب: هههه خاي مهدي والله تا توحك الحديد 

مشا مهدي خلاه من بعد مارجع ليه الطموبيل ديالو مقال ليه تا شكرا .. كان ناوي يقضي بيها غرض ويتقدا بيها طريفات ساعة الساعة لله صحاب الوقت وقفو حسكة ماخلاو ليهم منين يدوزو ودار بناقص وشد طاكسي للقهوى .. يالاه دخل لقا باه واقف مطره تا هوا وقال حدا الكونطوار 

- ديك الدار دبوقنادل غادي نكريها ... ضرب عند السمسار عطيه الساروت اللي عندك يقلب ليها على الكاري 

قلب مهدي الدورة فالبلاصة ساخط مللي سمع الدار غتكرا ... اش غيقول ؟ الى هضر غادي يتقب ليها عينها بالاقوال والحكم ديالو مع باه .. حسن ليه يقلب الدورة . 

كما ليه جوان فشارع وهوا كيتسنا طاكسي .. زطم عليه وشد طريق بوقنادل كيقلب على السمسار ... وراو واحد المحل صغير ودخل لقا السلام وجلس كيهصر مع السمسار على الدار .. لاح ليه السوارت وناض خارج بحالو .. هوا خارج و واحد بوجلابة راحل باين عليه ميسور الحال داخل .

وقف مهدي كيهضر فتيليفون ويدو فالجيب حدا الباب ولداخل جالس السمسار كيرحب بالسيد 

- السمسار زارتنا البركة ... تا كن عيطتي ليا نجي عندم للدار لاش تعدب راسك 

السيد : قلت دايز دايز صافي ندوز ... اش درتي ليا فداكشي

السمسار: واااشغانقول ليك ... العمارة غالية شكون يقدر يزعم على مليار السي الباشير ... غليتي ... شكون هادا اللي عندو مليار فهاد الوقت 

السي البشير: واش كضحك عليا ؟ راه عمارة هادشي وسط المدينة .. 

السمسار: لاش باغي تبيع ؟ خليها راه مدخلة ليك الصرف 

الباشير باكراه : اودي لا غير دوك الفلوس بناقص كاع ... مشاكل الكرايا شي هارب بفلوس لكرا شي مداعي معاه فالمحاكم يخرج وكل مرة صالح طالح فيها ... بيع الزبل ندير بلاصتها حاجة اخرى طلع ليا هادشي فراسي 

السمسار: واهدا عليا ... الشاري مالقيتوش ... مليار هادي السي الباشير فين غنلقا ليك انا لملايريا فين ؟

الباشير : راه ساوية كتر .. والى جبتيه راك عارف نصيبك فيها شحال واش اللعب هادا ولا 

الحوار داز على ودنين مهدي اللي واقف راخي يدو كيسمع وهز فحجبانو مصدوم .. حط صبعو على فمو كيحكو فتفكير والشيطان كيزنزن ليه .. جمع دماغ ودباغ فداك الراس وبدا يقلب على شي تخريجة ... هادي هوتة !!! الى ضاعت خصو عليها الحبس ولا شي عروبية يهز على ضهرو البوادا للسقاية اللهم حمار بعدا


وهوا حاط يدو على الحيط كيفكر ويخمم ويدوز لسانو على شنايفو تم الباشير خارج من المحل غادي كيقاد كتافو فيقو من القلبة بديك الدوزة اللي داز حداه وهوا يتبعو مهدي بسرعة كيعيط 

- لسي باشير ... السي لباشير 

تلفت الباشير شاف فيه طلعو وهبطو من شكلو كيبان ولد الناس ونقي ماشي شي ولد الحرام ... ابتسم مهدي بأدب اللي شافو كفاش كيهضر يرضي عليه صباح وعشية ويتمنا ولادو يكونو بحالو .. اشمنك يا اداب .. يا صواب .. يا عقل ... يا برائة فديك الضحيكة سبحان الله تاتة وتسيفات . 

الباشير: كتعرفني اولدي؟

حنا مهدي راسو باحترام وقال : سمعت السمسار عيط ليك بالسي الباشير وصافي .. انا السي البشير جيت هنا كنقلب نكري واحد الدار للواليد وجيت خارج نهضر فتيلسفون ونرجع سمعتك كتهضر مع السمسار 

وقف الباشير جامع يديه قدامو كيشوف فيه وقال بجدية 

- اييه ؟؟ !!! وشنو؟ !!

مهدي باحترام : الشاري كاين السي لباشير ماعليا غير نلاقيك بيه وكمل الباقي من عندك 

حل الباشير عينيه كيشوف فيه وقال 

- الشاري ؟ عارف بعدا شحال طالب فيها؟

ابتسم مهدي التسامة جانبية وخرج معاه للصح وقال 

- نتا باغي تبيع ... واحد باغي يشري ... حساب ليك غير السمسار اللي كيعرف الناس؟ تا الناس كتعرف ناس السي البشير ... ماعندكش مناش تخاف .. فلوسك فجيبك والشاري عندي ... اش قلتي ؟ 

عبس الباشير كيفكر ويشوف فيه وقال 

- وفين هوا هاد الشاري ؟

مهدي: عطيني نمرتك ... نلاقيكم الى تفاهمتو الله يسخر ... (عوج شفاهه السفلية مع حكة فالدقن كيسوف فالارض ) ولاكن ... االسي البشير ... حقي فهاد البيعة وشرية 

بقا الباشير كيشوف فيه ويطلعو ويهبطو وقال 

- جيب ليا الشاري ويكون خير 

خرج مهدي لسانو كيشوفو وقال : الشاري هوا كلشي السي الباشير ... نضمن راسي والله يسخر 

تنهد الباشير كيشوف فيه ويفكر وقال

- درت مع السمسار 100 مليون الى جاب الشاري ... كاتبها فشيك والشيك راه عند المحامي محطوط بالقانون ... نهار ندوز فلوسي فلكونط يتيريها ... المعقول هادا 

هبط مهدي راسو كيدورها مزيان وقال 

- شحال طالب فهاد العمارة ؟

الباشير: مليار و 500 

هز مهدي حاجبو : عاد قلتي مليار ولا خمسمية 

الباشير : ياك عندك الشاري !!! 

تنهد مهدي كيحك دقنو ويدو على جمبو كيمص فشنايفو وقال بعد تفكير 

- سمع السي البشير ... 300 وبيع حتى بالدولار ماشي سوقي 

خرج البشير عينيه : شحااال !!!

مهدي: 350 

الباشير : عاد قلتي 300 !!!

مهدي : وا نتا كتسمع على جوج مرات ! ماعلينا ... الشاري غادي نهضر معاه على هادشي ... الى قبل ليك على ملير و500 وجد ليا الشيك فيه ديك 500


مزادش معاه مهدي كلمة وقصح معاه تا رجع البشير خايفو يطير من يدو ... تبادلو النوامر ومشا مهدي كيجري وقف كيفكر العقل مرفوع مكاينش .. شد طاكسي ركب يرجع بحالو وعقلو خدام ... الشاري خصو يحضر ويجبدو فين ما كان ... كان فالسما ينزل كان فالارض يطلع واخا يعرف يقلب عليه عند الشوافات . 

نزل خلص مو الطاكسي وهز راسو لقا راسو فقنيطرة ... بقاز كيدور مافهم والو مستغرب .انا شكندير هنا اش جابني لهنا ؟؟ اوااه شديت طاكسي قنيطرة !!! المرض تفوووو 

مشا شد المركوب من جديد راجع بخالو وهاد المرة كيحاول يركز فين كيحط رجليه لا يلقا راسو فشي جايحة اخرى ... نزل حدا القهوى دشيشة مرفوع عليه القلم .. جا عرفة جلس حداه لقاه جامد كيشوف فيه ويعاود السيد مكيتحركش غير ساهي مضبع مراهاش فهاد العالم . وقف عليه باه باشمأزاز 

- اش درتي عطيتيه السوارت 

مهدي: باقي تا لقا الشاري 

الاب بنرفزة : تا واش سيفطتك تكري مشيتي باغي تبييييع اش كتقول 

هز مهدي عينو فيه بدهشة ورجع عبس وقال 

- وراه عطيناه الساروت يكريها عيط ليه تأكد 

حط الشيشة وناض خرج مابغاش يبقا وسط البشار وماشافش حتى عرفة اللي حداه .. خرج برا جلس على واحد الصور قصير وشعل كارو وسها كيخمم .. تبعو عرفة وقف عليه كيشوف فيه مكروازي رجليه والكارو ولبكية فمو وكيهضر

- شي ساطة دوخاتك ولا 

مهدي الصمت 

عرفة : شي طرف هادا ؟ نايض ؟

دور مهدي عينيه بتتاقل وملامحو كتشماز وقال 

- نوووض ت **** بقاو ليا لق***** نفكر فيهم 

عرفة : ومالك مضبع ؟

شد مهدي راسو ساد عينيه فصمت وقال 

برم شي جوان برم 

بالخف برم ليه عرفة جوان عطاه ليه شعلو وقطع الحس حتى تصمك وتسدو ليه العينين عاد بانو ليه صحاب الفلوس وصحاب الحبة قدامو وبدا يميز بيناتهم . 

وقف على غفلة ج تيليفون بسرعة تا تخلع عرفة ماعرف واش قرصاتو شي حاجة ولا شنو واقع . بعد عليه مهدي شاد تيلي فودنو وكيشير ليه موراه 

- بقا تما هانا جاي 

بعد يقصي غرضو بلا ميسيق حد الخبار . 

تركن كيتكيف جوان وعيط لواحد من البزناسا اللي كيبيعو الغبرة وجلس يهضر 

- فين العشير .. هانيا ... يحفضك اخاي ... قول ليا فيك مايربح واحد عشرة دلميلون باردة ؟ هاااه ؟ .... كاينة واحد الهوتة ... عماارة ناضية فقلب المدينة للبيع بطاااطة مولاها كعا منها وكبر مابقاش قادر على مسؤوليتها ... شوف ليا خوتنا واش يبغيو يشريوها قبل ماطير ... بحلاوتك العربي ... عشرة ديالك تعرفه عندي سدينا ... نعول عليك ؟ جيبو من طنجة من الداخلة عاود راسك مهم شري تربح . . انا نتسناك تهلا 

قطع وناض زاد فحالو جلس فالقهوى وعرفة جالس يهضر ويعبر ليه البنات ومهدي مرفووع ..شوية دار وهوا يكعا رد عليه 

- تا فكرو لثا فالزرقااات الزرقاااات ديال بصح جالس تفكر فزرقات ط ****** ن ... باش غت ****** باش ؟ فراس مالك 50 درهم كتفكر ليا فق**** ريكلام ... مادوييييش ليا على ال***** ب دابا مق**** ة عليا ماعنديش فين نفكر فشي ق***** . 

ناص خرج كيسوط خلاها وتم غادي بحالو لدارهم ... العشا ينادي والجوع كيسوط فيه مع الدخلة شم ريحة الرفيسة وهوا يمشي مباشرة للكةزينة لقا مو واقفة كتقع فيها .. الطولة وتجريدة والشعر زعر مجموع بقراصة بيضاء البشرة كتبات صغيرة .. كورميط الذهب فالعنق قدها قداش . 

باس راسها وقال بهدوء: رضي عليا الوليدة رضي ... عرفتي ندير لاباس والله تا نبرعك 

دورات راسها وقالت : غتبرعني قفافي للحبس ... ماتهنا تاتمشي ليه 

شد يدعا البيضاء المطبزة باسها وقال : والله تا نبرعك غارضي عليا ... برضاك باش واقف كن ما نتي كوراني شحالي هادي تفنيت 

بقات ساكتة شوية وقالت : ايوا الله يرضي عليك ... دير عقلك وضبر ليك على خدمة كي الناس ... تبعد عليك ديك البلية المنحوسة وتزوج ليك شي بنت الناس ودير دارك وولادك 

وقف حداها طل على اكوكوت وقال : نشاء الله الواليدة نشاء الله ... نتي اللولة نبرعك ... قريب نشاء مابقا والو 

تنهدات بهدوء دايرة عكار خفيف وقالت 

- ايوا الله يرضي عليك 
.. سير تجلس غنحط لعشا 

باس راسها ومشا خلاها واقفة لابسة كولون وتيشورط 
.قلدة تبارك الله ومن العيالات المهليات فراسهم باينة عليها مجبدة ومرى دالوقت ... وعاد والدة جنون حفات ليها معاهم تاولات تقراها فالسما قبل منهم .


لبس شورط وتيشورط سماطي كحلة مبودر عليهم فالطبلة وطاح فالقصرية عور مكيتنفسش هوا وخوه كي لحلالف ومو جالسة دتيرة رجل على رجل شادة تيليكوموند والفرشيطة كتاكل وتفرج وتهضر 

- غدا قبل متخرج هبط الكواش المصبنة ... سير عند باك جيب ليا 500 درهم 

تا واحد فيهم ماهضر ماعرفوها معامن كتهضر .. سخفاتهم الرفيسة تا سخنة بالمساخن ورجعو اللور كيسوطو .. اما هي رجهات اللور مصغرة عينيها كتفرج ... الزين زينة والبيوضة والزجه مجبد ... مرى ديال بصح كتبان عليها رزينة ومطورة ماشي شي هبيلة مدرمة ... تم مهدي نايض كيتكرع وهي تقول وعينيها فتيلي 

- اجي هنا ... هز لقصرية لكوزينة 

هزها داها للكوزينة وهي دور عند ولدها لاخر تقادة وحدة هوا ومهدي وقالت هازة رجلها على فخدها كتراري بيعا 

- نوض مسح الطبلة ودوز الشطابة

ناض بزز سخفان بالماكلة مسح الطبلة ودوز ليها الشطابة .. كان شهب بحالها عكس مهدي اللي شبيه فباه . دوز الشطابة وتم غادي لبيتو ومهدي موراه تاهوا داخل معاه لنفس لبيت .. تنهدات كتسوط وقالت 

- هاد باك باقي فالهوى ؟؟ تعطل عاوتاني ؟ ويجي ينوضخا ليا هما سباط فنص الليل 

مدات يدها لصور حداها فارق بين بيت لجلاس اللي مفرشاه فوطويات والصالون البلدي خدات بزطامها وسرحات رجليها قدامها جبدات مسكة لاحتها فمها كتمضغ وتيليكومند فيدها . . . بقات جالسة شحال تا عماها الضوء وهي تعيط 

- مهدييي ... اجي طفي عليا عاد الضوء عماني 

كان مجبد كيشوف فالسقف ويخمم .. ناض طف عليها الضو وداز على بانطوفتها والكارو فيدو وقال 

- انا طاع السطح 

ردت بصرامة : حط بانطوفة جديدة غتوسها ... 

لاحها من رجلو كيدور عينيه فالارض وقال 

- فين صنادل !!

قالت كتشوف فتلفزة : راهم فلبلاكار ... وا ريبو عاوتاني على صندلة راه مستف ... وفاش ترجع حطها فالباب مادخلهاش ليا توسخ الزليج .


طلع ضربها ليه بتصميكة مع تخميمة وهبط ضربها بنعسة وناض خوه طلع سطح تا هوا طفا عينيه بجوان ونزلو نعسو . 

صبحت الصباح كتفوه السراجم عليه وتحل وهما كل واحد فين مجبد 

مينة : ريحة النعاس كتقلب الاطيييف .... طناش هادي باقي شي نعاس ... ينوض شي واحد يقول ليا نفطرنخركو ليه على راسو 

تقلب كل وحاحد كيتفوه فجهة وناضو جلسو بزز كيحلو عينيهم .. وقف مهدي كيرمش بدا بيها هي اللولة باس راسها ويدها وقال 

- الله يخليك لينا الواليدة 

ردت : الله يرضي عليك اولدي ... تكون هابط هبط هاد الكواش لمصبنة 

رد باستغراب: عاد الشهر اللي فات هبطتهم!

قالت : راه كيتوسخووو ... راه كتغطاو بيهم ... وكتعطي فيهم الريحة .. .شنو نبقاو حنا نتغطاو بنفس الكواش تا يدور العام ... صافي توسخو هبطهم عليا 

تنهد وخرج من البيت مشا للحمام مباشرة .. موراه وقف خوه ياسين باس ليها راسها تا هوا وقال 

- صباح الخير 

ردت كتعطيه يدها يبوسها : الله يرضي عليك ..... فطر وطلع الناموسيات للسطح يتشمشو 

رد : عاد طلعتهم سمانا اللي فاتت 

قال كتمضغ المسكة : وطلعهم تا دابا الشمش زوينة 

تنهد ومشا لطواليط اخرى زايدة عندهم فالدار . 

مشات ودجات ليهم الصينية دالفطور .. اشمنك يا مخمار بالحليب وحرشة وبتيبان والطبلة تقول جايينها الضياف .. تيرموسات القهوى والحليب واتاي فالبراد ورجعات للكوزينة تا خر مهدي الماء كيقطر من شعرو نازل مع عنقو وصدرو كيجر فصنادلة وجلس كالعادة قدام الطبلة فالصالون والدار مشمشة مهوية متولة على حقها وطريقها ... مولف الطبلة دلفطور والغدا ولعشا كتحط على حقها وطريقها واخا ينوض تا لجوج لا هوا لاخوه . جلسو فالطبلة وهي تم جاية بواحد الكولون تحت الركبة فالصفر وتيشورط كطرطق المسكة وقالت 

- جمعو ليا حوايجكم اللي مسخين غندور الماكينة 

قال مهدي كيشوف فيها بزز من الشعا ديال النهار : ماعندي حوايج 

ردت كدفع صنادل جهة الباب برجليها 

- هادوك اللي لابس تحيدهم ديهم ماكينة ... وتا نتا معاه (قصدت خوه )


هبط مهدي مفركس ... حوايج كيشعلو شعيل وسبرديلة نقية .. ولاكن هادشي كولشي من الام ... هي اساس الدار واخا خرجو ليها من الجنب ولاكن على الاقل كيسمعو ليها الهضرة ويتعاونو معاها .. وتاهيا مكتدش الزكير معاهم عارفة الدراري كي دايرين وعارفة طبيعتهم ماشي ديال النقاش ماشي ديال النكير كلمة جوج كينوضو ساخطين . 

داز للمصبنة حط ليه لكواش وقال : تهلا ... واخلطهم مع كواش البوالة وعطيهم ليا نتغطا بيهم بحال المرة اللي فاتت ... هاديك دازت هادي مغنعقلش عليك فيها الله يعاون 

تم غادي وتيليفون كيصوني .. جبدهم بجوج قة تيليفون والكارو واحد دارو فمو واحد فودنو ووقف فراس الدرب .. مع الو دازو ليه على تيليفون طيروه وضربوها بجرية ... مكانش من العاكزين تا هوا تبع نوامرو اللي فيه .. يا بيه ولا بيهم تيليفون يحضر واخا طيح الروح نوامر الحبة تما .. جري يامات جري ومور كل جرية كيبانو ليه نوامر البزناساس والباشير هاربين قدامو ... 500 مليون غطير وهوا عقلو غيطير وكيعيط 

- وقااااف .. وقااااف ينعلمك وقااااف ... غنشدك ن*****ك وقااااف

سدرح راحة يديه وعض على شنايفو وزاد فالسرعة 

- بالرب لاديتيه 

صربها بجرية تابعو مكيشوفوش فجنابو عينو فالشفار وصاحبو اللي كيجري حداه ويغوت 

- لووح تيليفون .. لوووح ليه تيليفون 

شافوه قرب يوصل هما يرميوه وسط الطريق بين الشارع والشارع فوق الربع اللي فاصل بيناتهن الوسط وقطعو الشارع هربو فين حين نقز على تيلي وسط الربيع ووسط الطريق هزو كيسوط وينفخ وهز راسو شاف فيهم كيحلف بيدو ويسب .. 

تم راجل سحفان من الجرى ومن الخلعة ديال النوامر اللي كانو غيمشيو وهزو كيردد بفمو ويسب بوحدو ..طل شاف شكون كان كيصوني لقاه البزناس دالبارح وعيط ليه كيهصر معاه ويشوف فجنابو لا يدوزو ليه على تيلي عاوتاني 

مهدية: شدرتي ليا فالكاملية ؟ ..... ناضي ؟ ...هضرت معاه اصاح قلت ليك 10 ديالك 10 ديالك مالك اصاحبي ... يالاه ... وا اجي ولا نجي مهم نشوف خونا وبالزربة قبل ما تمشي الهوتة .... دابا نيت اش عند ديلمي مايدار انا 

قطع وطلع فطاكسي ... كان فسلا صدق فطنجة بيه فيه جابتو العشية تما .. ماهمو فين يبات ولا فين ياكل همو الشاري يحضر واخا يكون فالصحرا يمشي ليه .


دايرة رجل على رجل فالدار بالليل بحال العادة لابسة كولون بيجامة وتيشورط .. دراع تبارك الله بيضين ولفخاد تبارك الله والمؤخرة مطولقة فوق السداري والشعر مجموع بقراصة زعر رطب دايرة ليه بروشيغ ... صابغ رجليها بالبوردو مايل للموف والرجليت بيضين كيشعلو .. حاطة المهدة على فخادها متمية عليها ووالصدر مدلي فعنقها الابيض كورميط من العيار التقيل ديال الذهب .. عينيها كبار مجبدين وفمها صفير بحال القلب وسنانها بيضين مستفين صغار وحناكها تبارك مشدودين .. حجبانها منقين زوعر مطراسياهم بقلم ودابرة عكار خفيف وتكحيلة خفيفة فقلب دارها المتولة وكتحسب فالفلوس وتعاود هي ومرى اخرى حتى هي جالسة حداها بجلابة مزيرة شعرها قهوي بيصاء البشرة ونضاصر فوق راسها وفيدها ثلاثة ديال الدبالج وكتمد ليها وعنقها فيه ثلاثة السنسلات وحدة تحت وحدة من الذهب 

مينة : صافي سالات قرعة انا اللخرة 

حفيضة : وانتي اللي بغيتي تبقاي اللخرة ... 

مينة : كن شديتها انا اللولة كن فرقتها عليكم عاوتاني (طرطقات المسكة فوسط المضغة ) غتعاودوها ؟ 

دارت حفيضة رجل على رجل وقالت : انا اختي مغاديش نشدها مغنبقاش تابعة كل مرة وحدة معطلة وحدة مريضة وحدة ماعرفت شنو ... نعطيوها ليك نتي جمعيها 

مينة: لا اختي حتى انا مافيا الي نبقا غادية جايا نضسر عليا العيالات .. ها اللي مسالي قبها تبقا خيطي زيطي عندي وعندها . (كتعاود الحساب)

حفيضة : هما هادوك جوج ديال المليون ونص بالتمام والكمال ... زيديها عليها خمسين الف كملي 3 ديالك ... انا هاد المرة غندخل بعشرة براكة ... نتي اختي داخلة بخمسين بزااف ... قولي ليا .. شنو غديري بيها ؟

مينة كتحسب : غنشري بيها واحد السرتلة عربنتها عند الذهايبي ونتي ؟

حفيضة : انا غنشري كورميط بحال هاديك اللي عندك ... جاتني مليون و 200... رحمة قالك غتشري طموبيل تاهي كانت داخلة بخمسين ..غيكمل ليها راجلها وتشري طموبيل ... اجا ما سكت ليها داك الفم بالعياقة 

مينة : تعاود راسها ... غدا نشاء الله غنمشي عند دهايبي نجيب سرتلتي 

حفيضة: دي معاك ياسين ماتمشيش بوحدك يسرقوك 

ضحكات مينة بسخرية وهي كتحسب : ياسين هوا اللول يكريسيني ... مافيه تيقة .. تايجي مهدي يمشي معايا 

حطات حفيضة صبعها على حنكها : اويييلي على يشفرك !!! مهدي اللي غيهرف عليك

ضحكات مينة بتقة فالنفس كتلوي لسناها بالمسكة: هه!! ساهلة ليهم ... نتيق فمهدي ومنتيقش فياسين ... يديرها مع دوك الشماكرية دصحابو ويطيرو ليا رزقي ... يديرها ولد الحرام مافيهم تيقة ... مهدي واخا هاكاك عمرو هز ليا شي حاجة وميقدرش .. انا ياسين الى حطيت قدامو البزطام مشاااا 

حفيضة : وانخليك اختي بصحة السترلة ... غدا لا كنت غنمشي عند دهايبي نعيط ليك نمشيو بجوج 

ناضت سلمات عليها حفيضة ومشات جهة الباب .. مع الخرجة داخل ياسين رد موراه الباب كيتهز ويتحط فالمشية شاف مو مفرقة الفلوس قدامها كتحسب وهوا يخرج لسان ومشا ليها نيشان


كحز حداها كيشوف فالزرقات ومد يدو بغا يهز وهي طيرها ليه من يدو معصبة وقالت 

- جمع يديك الله يعطيك القطيع ... زبل كي داير 

ضحك ياسين بمزحة باس ليها راسها وقال 

- ضبري عليا الواليدة ندوقو فلوس القرعة ديالك 

ردت عاقدة حجبانها : سير عطيني شبر تيساع (هزات صبعها حدا ودنها ) متعصبنيش مناقصاكش 

زاد كحز كيضحك ويبوس يدها وعي كتحسب وقال

- ضبري عليا ولدك انا 

ردت باشمأزاز : ولدي بالخطية ... مزيناتك ... سير سير نتا بعدا كنت باغا نولد بلاصتك بنت وخرجتي ليا فعودي 

هز راسو كيموت بالضحك ويسايس معاها وهي كتمجع فلوسها فالغلاف وقال 

- وصافي الواليدة طلعي لينا بشي 3000 درهم خلينا نتحركو بيها 

جمعات غلافها وقالت : امم 3000 درهم كنطبعهم انا !! سير عند باك يعطيها ليك 

شدات الغلاف حطاتو حداها فالجنب من بعد ما مالت شوبة وجلسات عليه وشدات تيليكوموند كتشوف فتلفزة وهوا جالس حداها مصدعها .. تنهدات كتنفخ وهزات البزطام من تحت منها تاهوا جالسة عليه مربع وقهوي حلاتو قدامو شاف فيه بكية دالمسكة والزرقات محطوطين وحل عينيه كيضحك فرحان .. خرجات من تنا خمسيت درهم مكمشة مداتها ليه وقالت كتسد البزطام 

- يالاه سير درق عليا زلافتك خليني نتفرج فمسلس

شدها كيشوفو فيها والقردة كطلع ليه وقال 

- شغندير بيها انا هادي غنمشي بيها لحمام!!! 

ردت ببرودة كتفرج : سير تخدم بحال سيادك وجيب ليا وصرف عليا وعطيني ماشي تصبح عليا صباح وليل تفرع ليا راسي ... راه الطاكسي معطي غير البراني 

ياسين : الطاكسي شادو مهدي اش غنشد انا 

ردت ببرودة : شادو مهدي ! بااز لوجهك .. الطاكسي كيتناوبو عليه بجوج هوا والسيد اللي شادو ... كت فيك نفع كن راك شادو نتا وخوك والفلوس اللي يديها البراني تاخدها نتا 

لسق حداها بحنية وقال : الولليدة ... باك قبل ميموت عطاك الطاكسي .. عطيه ليا تا انا خليني نضبر راسي معاه 

بدات ضحك وتهز بلاصتها وقالت: لا حولة ولا قوة الا بالله ... (عيباتو ) عطاك الطاكسي ... قول كتب بيا فيها 100 عام ماش عطاها ليا واش لكريمة كتعطا !!! الملخ اللي ولدك سير سير سير تاتفهم بعدا عاد اجي جلس حدايا وزايدون راه قبل ميموت دار ليا فيها 100 عاام تا دوز 100 عام واجي نعطيها ليك نتا الشمكار برم بيها الجوانات .. نوض حيد من حدايا 

بقا هوا وياها مني منك تا خرج باه من بيت النعاس كيحك ودنو يالاه فايق عوال يسهر .. داز حداها غادي للكوزينة وهي تنطق 

- ارا ليا خسمين الف 

هز حاجبو فيها : خمسين !!!! علاااش؟؟

ردت كتفرج ببرودة : غنمشي عند الذهايبي عندي شي شغل 

رد كينكر : راه الطاكسي عندك 

ردت ببرودة : نتا فين ما نهضر معاك جبد ليا الطاكسي !! ارا ليا خمسين الف رايال طاكسي جالسة خااسرة شهراين ماخدمات 

قال ياسين بهمس : عاد كان موراد كيهز بيها البلايص الصباح وا مركي شوية 

مجاوباتوش عرفات راسها شدايرة وبقات تلوي فالمسكة وقالت 

- حط ليا لفلوس وسير 

بقا الاب كيتنهد ويسوط ومشا للبيت شوية ورجع هازها فيدو حطها ليها فوق الطبلة وقال 

- انا غنمشي غنتعطل شوية ماتسناونيش للعشا 

ردت وعينيها فتلفزة كتمايل: سير واجي سكران صدع ليا مخي مع الفجر بلغوات .

ياسين : الواليدة ارا لل.

ردت بنرفزة : تكعد تبعو خليوني نتسنط لعضامي ونتوما كي المناشر طالعين واكلين نازلين واكلين !!! حيد عليا خرج شوف ليك ماتقضي ... (هزات صبعها) شوف ااه.... دخل ليا ديك السبرديلة لقلب الدار ونتا راجل نلوحك نتا وياها سمعتي ... فالباب حطاها ودوز للدوش مانوووووض الصباح لقا البيت كيكلب بريحة التقاشر ... راه ميصبح عليك صباح هانا هضرت 

ناض كينكر ويسوط خرج خلاها جالسة .. هزات تيليفون كتصوني وتسنا الرد شوية سمعات الهراج والصدع وقالت باستغراب

- فينك ؟؟؟ 

مهدي: انا فطنجة تا لغدا ونجي 

مينة : شكدير فطنجة !!! ... كي درتي ليها !

مهدي: تانجي ونعاود ليك انا مشغول .. دعي معايا الواليدة الله يحفضك 

مينة : والطاااكسي فين خليتيه ؟؟

رد : خليتو لموراد غيشد لعشية والصباح .. مهم الوليدة دعي معايا غنقطع 

- ردت : والله يهديك


رجع للطبلة فكباري كبير فيه بزناس جالس كبير فالسن شوية ومعاه العربي تاهوا كيهضرو بشمالية بطريقة حرشة ومهدي معاهم حاطين لقراعي ولكيسان كيتناقشو .. نشف مهدي بالهضرة كيحاول يقنعو ويغمز لعربي تاهوا .. اللي شافو ميعطيهش ملايري .. كيبان انسان عادي لاكن ما خفي اعضم . 

حك مهدي جبهتو وقال : اش قلتي ... راه لمصلاحتك ضرب عمارة بحال هاديك عارف شحاليال الصرف غدخل ليك ؟؟؟ عطا الله مادير فيها 

قال لعربي اللي كان جالس لحيتو قوية متوسط القامة وشعرو كتيف كيكمي 

- بيعها طاج بطاج وتفرج شحال غدخل من موراها ... تخيل ليا مع راسك الى بعتي كل دار ب 200 مليون .. لمدينة هادي وسونطر فيل دار تتوصل فيها تا ل 300 400 مليوم ... ونت جاتك عمارة بمليار بزاف !! 

مهدي: مليار و 500 الله يحفضك زكي معايا ... ديك العمارة طايرة طايرة غيجي شي واحد عندو ديك لمليار ونص غيطيرها ويبيعها طرونشيات ... راع مولاها دقة قديمة مكيفهمش فالعقار وبقات يورث فيها باه وجدو تا وصلات ليه ماعرفش ليها ... اوووي الفول كيتعطا لي ماعند جد مو سنان 

رد البزناس : شوف ... نشوفو هاد العمارة بعدا 

مهدي: ليوم قبل غدا اش كنتسناو حنا ... دابا نشدو طريق 

العربي: تقضي لغرض بالليل حسن ليك من نهار يصبح عليك الحال قاضي ناضي 

جلس البزناس كيفكر ويضربها فمخو ... ماغليش .. اللي ليها نمشيو اش تابعنا كاع .

ناضو وقفو فالبلاصة خرجو من البار .. ركب العربي خوا اللي سايق الطموبيل شد لوتوروت نيشان .. الطريق كلها وهما كيهضرو على العمارة تا وصلو للرباط ودخلو فنصاص الليل الشوارع خاويين .. طل مهدي من الزاج وقال 

- تفرج ليا مع راسك فالعاصمة ... عمارة غضربها فالعاصمة عرفتي شحال تجيب ليك ! الاستثنار هادا اصاحبي والهوتة كتعطا مرة وحدة فالعمر 

العربي: ولا ضيعها يضبر راسو 

مهدي: حطوني فسلا انا الصباح بكري هانا معاكم 

دخلوه لقواس حطوه ومع النزلة غمز العربي يكمل الباقي من عندو ومشا بحالو للدار.. دخل لقا لحس مقطوع ... عينه حومر مخلط كولشي شراب وكارو وحشيش ... نيشان مشا للطواليط طرف حالتو وعقلو مرفوع داز حدا بيت النعاس لقاه مايل وهوا مصمك .. طل لقا مو بوحدها ناعسة مغطية بليزار ودخل كيرمش بزز تحنا على راسها باسها وكيحرك فيها تفيق .. مع حلات عينيها مخلوعة وهوا يقول بصوت تقيل وريحة الشراب كتقلب 

- دعي معايا الواليدة دعي ... دعي الله يحفضك والله تا نبرعك 

غمضات عينيها بارتياح وقالت : متأ..اففف... سير الله يهديك سير تنعس الليل هادا ... سير الله يصاوب ليه ليام 

جلس حدا راسها كيتغبن : مابغااتش تصاوب الوليدة !

ناضت كتنهد جلسات وجمعات يديها عندها وقالت 

- الليل هادا نعل الشيطان سير تنعس ... سير الله يرضي عليك وينقي طريقك 

رد كيشوف فيها بتااقل : غا دعيوة قولي ليا الله يعمي لبوه الباصيرة تا يشري العمارة 

دارت يدعا على حنكها : اااااميييمتي ميمتي مكاين ركاد هاد الليلة عاوتاني .. (شافت فيه بحزن مضهشرة بالنعاس ) اوليدي واش نتا فين ما تنوض ليك الشيخة تجي تصدع ليا راسي ؟ مكايجيك الجموع تا لورا الفجر !

رد بصوت حنين : عي معايا الله يحفضك (باس راسها) دعي معايا والله تا نبرررعك 

جراتو من يدو كدفعو : سير سير سير الله يعمي لبوه الباصيرة سير تنعس يالاه لاحولة ولا قوة الا بالله


صبح لحال وحل عينيه بلا منبه ... ناض جمع الوقفة لبس حوايجو وخرج قاصد زهرو يشوف اش غيطلع ليه معاه . عيط على مول العمارة هوا اللول دار معاه يتلاقاو فقهوى فحي شماعو ومشا جلس طلب قهوى وشعل كارو كيشوف فالطريق ساهي وفالناس ويخمم .. كاع هادا زهر عندي ؟ كاع هادي هوتة زعما ؟ سبحان الله بنادم شي عايش ماعلابالوش وشي حاضيه محاملوش .. بنادم كيمشي على رجليه اللي شافو يقول كيسعى والملاين تحت منو تفرش ليه الارض حرير وتلبسو تواب الامير .. مستخسر فراسو قميجة ولا بنانة ولا طاجين ديال الحوت .. اشنو الفرق بينو وبين الفقير ؟ 
ضحك بسخرية على الدنيا ومشاوفعا وماتعلم منها والليل واسرارو ماكتاشف فيه وساط بتتاقل كيشوف داك الدخان كفاش غادي كيلوى فالهوى . فيقو من سهوتو الباشير اللي نزل قدامو من واحد الطموبيل

قديمة طويلة عامرة غبرة .. لابس سروال التوب داير ليه السمطة والكرش فالتة شوية وقميجة محلولة من العنق شوية فوقها فيست كاشفة بالصابون . دار رجل غلى الرجل فوق الكرسي وقال 

- هاهوا جا ... شدرتي ليا فالقضية 

صغر مهدي عينيه مطولا قدامو وقال : الشاري جا من طنجة ليوم بغا يشوف العمارة ... 

رجع الباشير اللزر فرحان دافع كرشو وقال 

- ايوا ها المعقول ... دابا عجبتيني .

حط هط مهدي الكاس مخنزر وقال : الشيك ديالي واجد ؟ 

كمش اللاشير شلاقمو وقال : مالك زربان 

رد مهدي ببرودة : كل واحد زربان على رزقو .. نتا زربان تبيع هوا زربان يشري انا زربان نشد رزقي ... ضمن ليا رزقي اسي الباشير دابا فوق الطبلة وزيد معايا نحطوه عند المحامي قانونيا ونقادو وراقنا دابا قبل ميعيط مول العمارة ماخصناش نتعطلو عليه 

الباشير : وانشوفوه بعدا ويكون خير 

تلفت مهدي شاف فيه معبس وقال : ونضي معااايا مكاين شاري الى محطيتيش ليا رزقي نسني عليه انا ونتا 

الباشير: المحامي تا هوا غيبغي يتخلص علااش نطولو علينا الطريق .. صافي نشوف الشاري ونعطيك رزقك فاش نشد فلوسي 

ناض مهدي وقف كاعي وقال : وارزقيييي نشوفو داااابا وبرررب داك الشاري لا شتيه ... باغي تبيع قضي ونضي معايا ماباغيش تحط ليا رزقي نشوفو بعيني (تيلي كيصوني وجبد رد بنرفزة ) الو الواليدة شكاين ؟ .. مامساليس دابا تا لعشية نسالي ونجي ... اشمن دهايبي واش انا دابا فذهايبي صافي قلنا ليك لعشية لعشية
.. دعي دعي ... وادعي دابا نسمع . الله يحفضك الواليدة (قطع) شنو درنا دابا ؟ 

قرب الباشير للطبلة: غنعطيك 100 والسلام 

ضرب مهدي فالطبلة : وا 500 ... دوينا وجبنا ليك الشاري ... غتحط ليا 500 ديالي ولا الله يعاون 

الباشير: فاش جاااتك 500 فاش؟؟ 

مهدي بغضب : شوف الله يحفضك اسي راسك غتحط ليا 500 ديالي ولا عندي السيد يشري ليه بومبا دليصونص حسن ليه هاد التخلويض هادا راه انا باه جيناك لمعقول تعقل معانا مابغيتيش سير الله يعوانك 

الباشير كيسوط : 200 برامة عللك 

رد مهدي بعصبية : واش انا الليل كامل كنحفي فكري مع السيد على مليييياااار و 500 باش تجي نتا تقول ليا 200 ... كنتي طالب مليار وكنتي غتعطي منها 100 ... دابا جاتك مليار لاسقة والسيد ملعق اللي جايب مامعاهش الضحك كلمة وحدة عندو 

بقا الباشير كيسوف ورد بتمرد وغضب كيجبد الشيك 

- هااا 500 غنحطها هنا والشيك غيبقا عندي 

بقا مهدي كيسوف فيه وجهه حمر بغا يقلب عليه الطبلة وقال 

- عرفتي شنو ..سييير تتت...

زاد خارج من القهوى معصب ورجع للطبلة عاوتاني بغيض حط يدو عليها وقال 

- بالرب لا بعتيها سمعتي ... سير شوف شكون يعطيك فيها مليار و 500 . 

تنهد الباشير : اجي نتفاهمو 

رجع مهدي بسرعة وقف : تفاهمنا ... درت جهدي باش نطلع مليار و500 وماشي بوحدي مسمسر فهاد النم هادا راه كاين السيد اللي جاب الشاري طالب ليا 200 مليون حساب ليك واكلها بوحدي؟ !!! راه البيع هادا والشاري غيطير لابقيتي على هاد الفعايل ... خلينا معاك رجال ماتخرجناش للعيب

كتنهد الباشير كيسوط كتب ليه الشيك بقيمة 500 مليون موقع ناضي هوا هاداك ... طيرو ليه مهدي كيقراخ ويشوف ورجع طيرو ليه الباشير من يدو وقال 

- مغيبقاش عندك 

طيرو ليه معدي مخرج عينيه : ماعندي ماعندك غيتحط فدار القانون تا يدوزو ليك فلوسك وانا غنتيريه ديك الساعة بالقانون ... اا الا مافيا اللي يطلع ويهبط عليهم مع المخزن كل مرة يسولوني من اين لك هادا ... كنصفي باش نشرب ... بغيتي تبقا تخلوض خلوض بوحدك

قضا مهدي الغرض بزز مع الباشير .. ماحط داك الشيك عند الموتق حتى غفر ليه الدنوب مع العلم ان القضية غير قنونية لان مهدي مكيملك حتى شي شركة ديال الوسيط العقاري (السمسار) اللي تخليه يطبق القانون كما يجب ... لاكن مع الموتق ضمن راسو من بعد ما دار معاه تمن زوين و سنياو معاه الورقة وهادا كيدل على عدم الشك او الخوف ... الى الموتق بغا يخون فمهدي عندو درقة وقعها هوا وياه والباشير تديهم كاملين للحبس لهاذا فحتى واحد مافصاليحه يخون وكل واحد باغي حقو فهاد لافير

من تما داز نيشان لاماكلة لاشراب ... تلاقاو مع الشاري ودازو للعمارة شافوها ... عمارة واشمن عمارة فيها خمسة الطبقات كل طبقة فيها جوج ديور حتى لثلاتة وحلات تيجارية على الشارع ديجا مبيوعين ... شافها مهدي ضحك بسخرية وتلفت شاف فالباشير وحالتو اللي ماباينش عليها الرزق نيهائيا لا هوا لا الشاري . الغربي ومهدي قدامهم كيبانو ولاد الوزراء واخا ناشفين من الفلوس انا البشير والشاري بحال الخماسة ميدورش بيهم الشفار ابدا . 

الشاري شاف العمارة عجباتو 
. زاد ليه ابراهيم ومهدي لوز عليها وزينوها ليه بقوة الهضرة تا قتانع ونزل كيضحك والباشير كيضحك فرحان 

الشاري: المشكل هوا ديال الكرايا 

رد مهدي من بعد مانتر الكارو من فمو بسرعة وقال : غتحراف ليك مع الكرايا وااايلي ! انا نخرجهم ليك من تما عريانين تا هادي يحيرو فيها الناس! عطيني شهر بالرب تا نهربهم

ضحك الباشير وقال : لالا ماشي شي حاجة الكرايا اصلا كيوقع البيع بزز منهم يخرجو (بدا البشير يدور فعينيه ) اش بان ليك ... نمشي نتوكلو على الله 

الشاري : محفضة ياك ؟

جبد الباشير ملف مطوي من لافيست لداخل وقال : ها الاوراق .. واجد ناضي كلشي عندي وراق التحفيض وكلشي بقا غا نتوكلو عالله 

شار مهدي بعصبية كيلعبو ليه على اعصابو بيدو صابر جهة نوتير فواحد العمارة وقال 

- هل نوتير دابا نيت ماكاين ما ولاكن 

عبس الباشير وقال بصوت منخفض : تخلصو نتا ؟؟

رد باشمأزاز : نخلصو انا اوجه لللل.... غاطلقنا .

زادو قدامو وهوا هاز راسو فالسما كيطلب الله وكيمسح برجلو الكارو ويسوط ... راسو تزير وقلبو كيضرب فتسعين ... الكنز هادا الى فلت يطيح عليه الروح يا قتل الباشير المعكس يا الشاري مابقاتش كتبان ليا الصفحة البيضة بلا فلوس وبلا ل 500 مليون . هوتة ماخصهاش ضيع واخا يقطع عليها صبعانو . تبعهم كيهضر فتيلي مع مينة ويطلب ويرغب دعي معاه 

- واسيييري تصلي .. سيري تصلييي داااااابا ودعي .. دعي ماتسكتيش .... وااااسيييري تصلي .. ماتجبديش ليا الذهايبي دابا سيري دعي معايا انا واقف عليهم دابا 

قطع كيسوط وجهه صفر وطلع لمكتب النوطير كيمشي ويجي وهما كيتناقشو والعربي حداه كيدوز لسانو على شنايفو بتوتر ويردد بهمس

- غتزيدني على ديك العشرة واحد الستة امهدي منعقلش عليك فيها 

مهدي : واايلي تا نتا شحال عاطيينا فها لافير كاع !! 30 مليون راه غنعطيوك منها 10 تبقا ليا 20 نضبر بيها على راسي ... باغي دخل معايا عصبة اصاحبي ااو!! ... مالك طماع الطمع راه طاعون !!


غمض عينيه كيرمش والروح غطلع.. راسو تزير والحلق نشف ... بقا عاض على شنايفو مزير بلا ميحس وهما كيوقعو قدامو ... مد الباشير يدو فرحان لشاري كيهنأو بعضياتهم بعد ما تم البيع .. اما مهدي مشا ليهم نيشان مامتيقش وقف قدام البيرو هز دوك الاوراق خلعهم كيحقق فيهم فرحان والبريق فعينيه ماتيقش وفنفس الوقت ماستوعبش عكس العربي لي لسانو لحس وجهه كامل بالفرحة ماسدش كاع فمو . تمو خارجين ضربها بجرية نيشان والعربي معاه عند الموتق والعربي حداه كيضحك 

- هوتة والله تا صدقات ... راه قالوها .. يديها زعيم ولا كريم ولا مسخوط الواليدين 

تلفت مهدي كيضحك وهما قاطعين الشانطي وقال

- اينا وحدين حنا؟

العربي: زعيييم اخااااي زعيم 

لقاو الموتق ساد مع الاسف ... شاف الساعة لقاها الستة وتلفت قال والفرحة طالعة بيه فالسما 

- اليشيشة كتعيط ... اجي قول ليا فوقاش دار معاه يدوز ليه الفلوس ؟ 

العربي : غدا فالكونط ولاكن غيتعطلو شوية ديك شهر بحال هاكاك فلوس بحال هادي مكدوزش فنهارها البنكة كتعطل اخاي 

مهدي: اواااه !!! هياش ؟ بقينا نتسناو شهر .. لالالا هادشي مامسلكش عرفتي شدير سبقني للقهوى تا نجي 

تفارق هوا والعربي فضل يبقا بوحدو وعيط للموتق كيأكد عليه يجي فالحال للمحل . حضر الموتق بعد ما صدعو مهدي ودخلو للبيرو بجوج 

مهدي : وريني داك الشيك 

الموتق : صافي هضرنا كلمة وحدة اصاحبي 

مهدي: ارا نشوف الشيك 

تنهد الموتق جبدو من الخزانة بالساروت وطيرة ليه مهدي من يدو طوار خشاه فجيبو فلافيست كوير والموتق ميشوف فيه معصب و0بد الورقة الي بيناتهم شركها وقال 

- صافي لافير سلات بعنا وتشارينا 

الموتق بغضب : طلق الشيك متافقناش على هادشي 

مهدي : صافي سالينا رزق غيجيك تا لعندك .. ماشي مسالي انا نبقا حاط الشيك عندك شهر كامل على بيدمت يدوزو لفلوس 

الموتق : هادشي ماشي قانوني اللي كدير فيه 

مهدي بسخرية : واللي درناه دابا شوبة قانوني !! صافي الشيك ديالي رجع ليا ومول لعمارة باع وسالا ضمن رزقو انا مضااامنش رزقي وبغيتو يبات معايا .

الموتق: مالك خفتي نزيد ليك بالشيك ولا شنو ؟ راه الحبس كلنا غنمشبو ليه 

مهدي : تمشي للحبس وعندم 500 مليون ماشي هي تمشي فراس مالك باكية دلكارو .... انا على هاد 500 مليون نضرب حتى عشر سنين اصلا ماعندي ماندير فهاد الدنيا بلا فلوس .. تهلا .. انا رزقي بغيتو يبات معايا ... اااصلا نتا درتي لخشونة فلقانون شاد شيك بلا قانون وورقة مستعد دخل بيها للحبس نزيد نتيق فيك انا ؟!!!!

هز الموتق حاجبو: اياااه !!! ولينا دابا نتعايرو !

مهدي: مهم اخويا تهلا مابقا جامعنا والو .. رزقي شديتو ورزقك غيوصلك فحسابك ماشتيني ماشتك 

زاد مهدي خرج فرحان حاط الشيك جهة قلبو ومشا فحالو نيشان للدار


دخل فرحان ناشط سد عليه الجاكي دلكوير خايف على الشيك يضربو البرد .. لقا مينة جالسة قدام التلفازة كتفرج .. غير شافتو جمعات الوقفة مشات لجلابتها لبساتها وخشات رجلها فصندلة عالية وخرجات معاه شادة بزطامعا فيدها معنقها .. لعشية والشارع عامر داخلين لقصارية الذهب بسلا وكل شوية دور تشوف فيه وهوا مرفوع ماقادرش يرتاح تا يدوزو ليه فلوسو . دخل معاها عند الذهايبي ووقف متكي على الزاج والضوء صفر فالمحل .. جبد ليها سرتلتها عاودات قيساتها وعاود عبرها ليها شافت بعينيها ولبساتها كتشوفها فيدها وقدام المرايا عاجبها الحال ... دخلات موراهم بنت اخرى مزاحمة فالمحل صغير لابسة جلابية مزيرة وغليضة عندها واحد النص بقا مهدي كيشوف فيه ويطلع ويهبط وغمزها قال 

- الزين .. 

ضحكات كتلوى ومشات وقفات حدا مو شارت بيدها وقالت 

- ارا ليا نشوف ديك السنسلة

مينة حيدات السرتلة عاودات حطاتها فالميزان مرة وجوج وثلاتة بقا ليها شوية تدي معاها الميزان تا هوا ... اما مهدي كيطل على مو اللي حداه باغي يشوف البنت اللي من الجهة الاخرى .. متوسطة الطول وغليضة شعرها كحل بحال الضلام جامعاه قراصة بحال مو .. الصدر تبارك الله بحال فايض والمؤخرة كتر فايتاها مو غير بطولة شوية .. وجهها خمري مطراسية حجبانها بواحد التربيعة فلكحل بحال الشعر وخالة خضرة تحت فمها والرموش بالريسيل مجبدين ... بنت عادية من بنات النمر اللي مولف يشوفهم مهدي . دارت يدها على نصها معوجة كطلع وتهبط فالسنسلة ومهدي كيطلع ويهبط فيها ... عطاتو بالضهر بينات ليه الصورة مزيان كتقيس فالمرايا وهوا موراها كيغمزها وهي كضحك وتعوج يمين وشمال .. بينات الصدر شوية بلعاني كتقيس السنسلة وهوا كيهضر معاها بعينيه ويغمز تا قفزاتو مو من بلاصتو بصوت حاد وتسمعات طراخ فوق الزاجة وقالت 

- هادشي ناااقص اتهااامي ماشي نفس العبار اللي شفت المرة اللولة جبد ليا السرتلة اللي عربنت نعار اللولة 

رد التهامي وقال: الله يهديك الاللة مينا راه هي هاديك 

دارت مينة يدها على نصها تا هيا وقالت 

- جبد السرتلة اتهامي ماشي يالاه حطني لكار ... ذهب الصويري اللي شفت نهار اللول ماشي هوا هاد الكاشف وماشي عبار واحد مااادوخنيش جبد السترلة


تلفت مهدي بسرعة بلا مقدمات قال : جبد السترلة المعلم قبل منخسرو الضواسا 

حمر فيه مهدي ولاح ليه السرتلة تشتات فوق الزاجة وهوا يجبد ليهم سرتلة اخرى وقال 

- هادا ديال الصويري الاللة مينة راه ماشي ديال داك الثمن اللي قلتي ليا 

شداتها مينة قيساتها فيدها جاتها هي هاديك ولونها غامق على اللي وراها قبل ... بقات كتحقق فيها وحطاتها فوق الميزان فصمت عبراتها وخشات يدها فصرها جبدات واحد الورقة صغيرة حلاتها كاتبة فيها العبار .. طلات على الميزان وقالت 

- ايوا نعلة الله عليك ... هادي هي اللي شفت نهار اللول والله كن ماحشمت تا نقلب عليك هاد الكحل بلحق هادي اللخرة ليا معاك 

قالت البنت اللي حداها ولاحت ليه السنسلة كتهضر وتشوف فمهدي ومينة 

- ويلي حشوومة دير هاكا ... شد اخويا عليا سنسلتك مابقيتش باغا 

دورات مينة وجهها كتسوط : بنادم مابقاش عندو علاش يحشم باز 

شالا مهدي بيدو بملل ونرفزة وقال: طلقي لخرا نمشي بلاصة اخرى قبل ما نفرع مو هاد الحانوت 

التهامي: راه ماشي هي هادي وايدة على داكشي اللي تافقنا عليه 

خشاتها مينة فيدها وجبدات ليه لفلوس حطاتهم وقالت 

- عطيني توصيلي 

مهدي بعصبية : عطيها توصليها طلقنااا (ضرب فالطبلة ) وااااطلقناااا 

كتب ليها الذهايبي التوصيل وخرجات كاتنكر دخلات لمحل اخر ديال الذهب وبقا هوا برا كيشوف فين مشات مولات الجلابة كحلة .. دور عينو لقاها خرجات من محل كتشوف الذهب على برا ويدها على نصخا كتلوى وتمص شنوفتها وتشوف فيه مرة مرة بنص عين .. هز عينو فمو وهوا مبهط راسو لقاها ملهية مع الذهايبي وجالسة تعربن فحاجة اخرى ومشا وقف على مولات الكحل حط يدو فالزاج بابتسامة مثيرة وكيشوف فنص وقال 

- الزين عندو عندو فون ولا نشريو ليه تيلفون ؟

هزات راسها كضحك وتلوى دارت ليه واحد الضحكة مصرية وضرباتو على صدرو وقالت 

- هههييييههاااايييي ضحكتيني ... علاش باغيها ؟

غمزها بضحكة تقيلة عجبو الحال وقال : باغي مولاتها... تعطيني نمرة ولا ناخدها راسي ؟

هزات حاجبها: تاخدها !!! 

حيد ليها تيلي من يدها بزعامة كبيرة مدخل شفاه الفوقانية فتحتانية وواقف حال رجليه وهي كتشوف فيه بأعجاب.. عجباتها شخصيتو وجادبيته وطريقتو فالتصرف وحركاتو الرجولية وريحة البارفان دافية كضربها مع ريحة الكارو خفيفة 

مدو ليها : لكود ؟

مدات صبعها كتمص شنايفها بابتسامة واعجاب حلاتو وصونا على راسو ومدو ليها بدوك النضرات الريابة اللي كتريب جل البنات وقال

- سمية ؟

ميلات راسها وعطاتو بالجنب : ماريا 

غمزها : مهدي ... غدا نشوفو السنسلة كي جات 

مشا كيغض شنايفو لقا مو كتلبس وتحط فلخواتم .. طل عليها وقال 

- باقا معطلة ؟

ردت كتشوف الخاتم : صبر.... نعطيك رعين اش قلتي ؟ .... بااركة عليك ربعين زيدو على ديك السنسلة تا نكمل ليك فلوسك


تمات راجعة هي ومهدي مع الشارع شادة ليه فيدو سخفانة بديم الصندالة العالية .. وصلها للباب وزاد بحال للقهوى جلس مردوخ فوق الفوطوي كيسوط ... حل لافيست طل على جيبو شاف الشيك ورجع سدو مرة اخرى وجلس مع عرفة كيشيش ويتجمعو وباه مقابل معاه فصمت كالعادة تا عيا ومشا رجع بحالو للدار حيد لافيست علقها وخوه جاي داخل للبيت ... مع الدخلة رجع خطوة للور شافو كيخبي شي حاحة فنكاصة ديال الضوء ... جابدها بسلوكاتها كيركن فيها ورجع خشاها وعطاها دقة وحدة دخلات بلاصتها ومشا تكا فبلاصتو .. صغر ياسين عينيه واكلو الفضول ودخل من بعد عادي كان شيءأ لم يكن . 

صبح الحال وصبح مهدي فالدوش كيدوش وياسين مضهشر بالنعاس كيطل عليه من البيت ... مشا خز الموس من الكوزينة ورجع خرج ديك النكاصة ديال الضو وبدا يهبش تا خرج ليه الشيك ... حلو شافو وقراه وهوا يخرج عينيه مصدوم كيرمش ... سمع مو جايا وهوا يجمعو بسرعة لواه دارو فجيبو .. دخلات لقات النكاصة محلولة وهي ضرب فخادها 

- اوييييلي شدرتي ليها علااش جبدتيها الله يجبد فوااادك 

ياسين بارتباك : ولااا راه هي خرجات مع جبدت شارجور منها وبغيت نردها صافي هاهيا غترجع 

ردت كاشير بصبعها بغضب : ردهاااا .. ردهاااا بلاصتها دااابا مانلقاهاش هاكاك خارجة 

جمع ياسين السلوكة بسرعة خشاهم ودخل النكاصة بلاصتها كيضرب فيها تارجعات و ناض لبس سروالو فوق الشورط وتيشورط وتم خارج وهي هازة صينية 

مينة : اجي تفطر

ياسين : مامساليش انا مشيت 

خرج مع الباب زاد فحالو وخلاها كتنكر كما عادتها


حل مهدي باب الحمام خارج بشورط قصير ورجليه مغطيهم الزعب من فخادو لتحت .. ليمولي عامرين والصدر مشعر والشعر فازك كيقطر ... عينيه تقال حومر بشومبوان وصندالة فرجلو كيجرها جاي وكيمسح فشعرو .. جلس حدا مو مبربق باغي يفطر والفوطة مطلوقة على راسو .. سمعها كتنكر وتقول 

- ولاهيلا ... بقاااو ليكم غا نكاصات ديال الضوء جبهدوهم 

تلفت بتتاقل : شكون جبدهم !

مينة : صااابح سالخ ليا الحيط كيخور فيه بموس كان غيقشر الصباغة 

رمش فيها مهدي ربعة دالرمشات وطار كي دبانة من قدامها مشا لنكاصة جرها بقوة وهي موراه مخلوعة مفاهمة والو .. خشا يدو كيقلب وصدرو كيطلع ويهبط بلخلعة وهي كتغوت مفقوصة .. ماداهاش فيها وقف كيسب بدون شعور من السمطة لتحت ويسول كيترعد ويقفقف مخرج عينيها فيها 

- فووقاش خرج فين مشااا مقالكش فين غادي؟.

مينة : مالك ؟ اش وااقع فهمني بعدا 

عض على شنايفو كيطير وينزل الهضرة تلفات ليه كيهز يدو باغي يضرب شي حاجة ماعرف اش يدير ... بديك كلاكيطة دنايك الخضرا الي كانت فرجلو وشورط زرق خرج كما خرج من الحمام كيجي ويدردك مع الدروج ومينة تابعاه ... لاحت عليها الشال بسرعة على كتافها وتبعاتو بلا عقل كتجري بزز تابعاه فلحومة .. هابط كيجري كولشي كيشوفيه مع الشارع فالهبطة والمحلات الشعبية حالين ها مول معقودة ها مول رويزة ها نور البانطوفات شي طالع شي هابط .. كلشي طل .. مال مهدي اش وقع لمهدي ياك لاباس الاللة مينة ومينة كتجري بحال الى كتجري فالرملة دالبحر . بزز باش كتزيد خطوة كيبان ليها مهدي قدامها كيطير دافع صدرو لقدام كينهج مغزز سنانو ورجليه كيضربو فصهرو والشورط كيزلق والسليب بسمطة بيضاء مكتوب عليا كيلفن كلاين كولشي قراها ... طارت الكلاكيطة وكمل من رجليه حفيان والشورط وصل للنص اللسيب نصو كيبان ومينة كتعيط غتسخف .. شد فواحد البوطو مع السرعة ودراري الحومة تابعينو كيجريو ويعيطة ليه عرفوه واقعة ليه شي حاجة .. مهدي مكيخرج بديك الجرية وداك الوجه الا وناوي على خزيت . 

شد فالبوطة مع السرعة دار معاه مع الشارع لاخر وكلشي مصدوم كيشوف فيه دخل للبنكة بديك الحالة والسيكيريتي تابعو .. وقف كيشوف يمين وشمال والشورط طاح فالارض بقا الكالصون مزير مطرطق خير الله مطراسي فيه بحال شي كتلة من الزرع فتوب ابيض .. تلفت ياسين وهوا جالس فوق الكرسي كيتسنا نوبتو شافو كيقلب بعينيه وناض من بلاصتو كي الجرادة بغا يهرب ... قشعو مهدي وقف وهوا يهز رجليه من الشورط تبعو خلاه ليهم محطوط الوسط ... هزو سيكوريتي حشمان بلاصة الناس والموضفين البنات حاطين يديهم على فمهم غير كيرمشو وجههم مزنك . نقز عليه مهدي وسط الشاريع والناس كتفك .. طاح عليه كينهج قلبو غيسكت وكيهر بزز الهضرة تالفة ويردد

- طلع .. طلع .. طلع شيك اولد **** طلع خن****** مك فوسك الشاريع 

تخلع ياسين شافو كيترعد هاكاك عليه وراسو لاسق مع الارض وركبت مهدي فوق معدتو قاطعة فيه النفس ... كتفو تكتيفة ديال الحولي تا طلع ليه بالشيك مدو ليه وشدو كيترعد حلو قراه ووقف قدام الشعب كلشي مصدوم .. جمع الشيك بغا يخبيه مالقا فين يخبيه ... صباح النور على مينة عاد وصلات بحال الى كانت جارة كروصة موراها .. سخفانة غتموت والمرا شادة فيها ... شافتو فديك الحالة بلكالصون وبدات تولول .. جا ليه سيكوريتي كيغوت بغا يبلغ عليهم البوليس لاكن شدانو مينة كطلب وترغب وخدات الشورط بسرعة مداتو ليه كتغوت وسط عباد الله وهوا مرفوع 

- شد الله يديك لاارووو ... لبس الله يلبسك كفننن اولد الحرام لا نتا لا هوا ... 

هبط عينيه شاف راسو ولبس الشورط بسرعة امام الملئ وتلفت شاف ياسين وقف وهوا يعض على سنانو بغا يطير عليه لاكن جات وسطهم مينة كتغوت والرجال كيفكو ... سبطو مهدي من ساسو لراسو تسبيييطة ديال ديال الشماكرية ماخلا فيه لا نسب ولا حسب ولا دار حساب لشي واحد وكملها وجملها خلا القشلة ومشا كيدفل يمين يسار ويحلف حفيان طالع مع الشترع والحونة كلها طلعة موراه ومينة كدعي فيهم بجوج انا ياسين غبر مابقاش بان ... داز مهدي على الصندلة كيبوق ويسوط مغدد مشا بحالو وهزات مينة الصندالة ديالو تبعاتو للدار مع الدخلة رماتها ليه على وجهه وهزات يديها كدعي 

- انا بغيت ليكم موصيييبة تجمعكم نتهنا منكم شوهتوني وفضحتوووني ... هااا هادشي اللي بقا تخرج ليا عريااان ؟؟؟ خرج اسيدي عريااان صااافي مابقا مايتخبا

يتبع...